Translate ***

الجمعة، 29 يوليو 2022

مجلد 3. و4.تهذيب التهذيب لعلي بن حجر العسقلاني

 

3. و4.

مجلد 3. تهذيب التهذيب
تأليف:الامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني
المتوفي سنة 528 هـ
 المهدى حتى خرج المهدي للحج سنة (68) وهو معه فكان الماء في الطريق قليلا فخشى المهدي على من معه العطش فرجع ومضى الحسن يريد مكة فاشتكى أياما ومات وقال نحو ذلك ابن حبان.
507 - بخ م د س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن سعد بن معبد الهاشمي مولاهم الكوفي.
مولى علي ويقال مولى الحسن.
روى عن أبيه وعن عبدالله بن عباس وعبد الله ابن جعفر وعبد الرحمن بن عبدالله بن مسعود وغيرهم.
وعنه أبو إسحاق الشيباني والمسعودي
وأخوه أبو العميس والحجاج بن ارطأة ومحمد بن عبدالله بن أبي يعقوب وجماعة.
قال النسائي ثقة ذكره ابن حبان في الثقات.
له في صحيح مسلم حديث واحد عن عبدالله ابن جعفر بن أبي طالب في إردافه خلفه وإسراره إليه.
قلت: ووثقه العجلي ونقل ابن خلفون أن ابن نمير وثقه أيضا وقال البخاري في الوكالة ووكل عمرو في الصرف والشراء ابن عمر.
وصله سعيد بن منصور من طريق الشعبي أخبرني الحسن بن سعد مولى الحسن ابن علي قال كانت لي عند ابن عمر دراهم فاتيته فوجدت عنده دنانير فأرسل معي إلى السوق فذكر القصة ويستفاد منها روايته عن ابن عمر.
508 - ت (الترمذي).
الحسن بن سلم بن صالح العجلي (1) ويقال الحسن بن سيار بن صالح.
ويقال الحسن بن صالح ينسب إلى جده وهو شيخ مجهول له حديث واحد في فضل (إذا زلزلت) رواه عن ثابت البناني.
وعنه محمد بن موسى الحرشي أخرجه الترمذي واستغربه وكذا فعل الحاكم أبو أحمد.
قلت: قال العقيلي بصري مجهول في النقل وحديثه غير محفوظ وقال الآجري عن أبي داود خفي علينا امره وقال ابن حبان يروي عن ثابت وأهل بلده.
روى عنه العراقيون ينفرد عن الثقات بما لا يشبه حديث الاثبات.
__________
(1) بمكسورة وسكون جيم نسبة إلى عجل بن لجيم منه عبدالله بن صالح كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

509 - تمييز.
الحسن بن سلم الواسطي مولى قريش.
روى عن أنس وابن سيرين روى حديثه محمد بن يحيى الذهلي قال ثنا عبدالله ابن عبد الوهاب الحجبي ثنا الحسن بن سلم مولى قريش وكان يوثقه جدا قال كنت مع أنس فذكر خيرا وذكره ابن أبي حاتم وقال قال أبي لا أعرفه ذكرته للتمييز.
510 - ق (ابن ماجة).
الحسن بن سهيل بن عبدالرحمن بن عوف الزهري.
روى عن عبدالله بن عمر.
وعنه يزيد بن أبي زياد قال عثمان الدارمي عن ابن معين مشهور وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند ابن ماجة حديث واحد في النهي عن خاتم الذهب.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا أعلم روى عنه غير يزيد وقال البخاري في التاريخ لا أدري سمع من ابن عمر ام لا وفي صحيح البخاري في اللباس وقال جرير عن يزيد في حديثه القسية ثياب مضلعة بالحرير وهذا رواه يزيد بن أبي زياد عن الحسن ابن سهيل هذا كذا رويناه في غريب الحديث لابراهيم الحربي قال ثنا عثمان ثنا جرير.
511 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
الحسن بن سوار (1) البغوي أبو العلاء المروزي.
قدم بغداد.
روى عن الليث بن سعد وعكرمة بن عمار وموسى بن علي بن رباح وأبي شيبة الواسطي وإسماعيل بن عياش وغيرهم.
وعنه احمد بن حنبل واحمد بن منيع وهارون الحمال وأبو حاتم وأبو إسماعيل الترمذي وإسحاق بن الحسن الحربي وعدة.
قال حنبل عن احمد ليس به بأس وكذا قال ابن معين وقال أبو إسماعيل الترمذي حدثنا الحسن بن سوار أبو العلاء الثقة الرضى ثنا عكرمة بن عمار اليمامي عن ضممم بن جوس عن عبدالله بن حنظلة
__________
(1) في التقريب (سوار) بفتح المهملة وتثقيل الواو (والبغوي) ضبطه في المغني بباء وغين معجمة مفتوحتين منسوب إلى مدينة بغشور بخراسان بغير قياس اه أبو الحسن.
(*)

ابن الراهب قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يطوف بالبيت على ناقة لا ضرب ولا طرد ولا اليك اليك.
قال أبو إسماعيل سألت احمد بن حنبل عن هذا الحديث فقال هذا الشيخ ثقة ثقة والحديث غريب ثم اطرق ساعة وقال اكتبتموه من كتاب قلنا نعم وقال العقيلي قد حدث ابن منيع وغيره عن الحسن بن سوار أحاديث مستقيمة وأما هذا الحديث فمنكر.
وقد رواه قران بن تمام عن ايمن بن نابل عن قدامة بهذا اللفظ ولم يتابع عليه وروى الناس الثوري وجماعة عن ايمن عن قدامة بلفظ يرمي الجمرة.
وقال ابو حاتم صدوق وقال صالح جزرة يقولون إنه صدوق ولا أدري كيف هو وقال ابن سعد كان ثقة.
قدم بغداد يريد الحج فكتبوا عنه ثم رجع إلى خراسان فمات بها في آخر خلافة المأمون وقال حاتم بن الليث الجوهري نحو ذلك وزاد مات سنة (16) أو (217).
512 - الحسن بن سيار (1) تقدم في ابن سلم.
513 - خ (البخاري).
الحسن بن شاذان هو ابن خلف تقدم.
514 - ت (الترمذي).
الحسن بن شجاع بن رجاء البلخي أبو علي الحافظ.
احد أئمة الحديث الرحالين فيه.
روى عن أبي مسهر ويحيى بن صالح الوحاظي وأبي صالح كاتب الليث وسعيد بن ابي مريم وعبيد الله بن موسى وابي نعيم ومحمد ابن الصلت ومكي بن إبراهيم وأبي الوليد الطيالسي وغيرهم.
وعنه البخاري في غير الجامع.
روى في الجامع عن الحسن غير منسوب عن إسماعيل بن الخليل فقيل إنه هو وروى عنه أيضا أبو زرعة واحمد بن حمدون النجار واحمد بن علي الابار ومحمد بن إسحاق السراج ومحمد ابن نصر بن زكرياء المروزي.
قال قتيبة شباب خراسان اربعة محمد بن اسماعيل وعبد
__________
(1) سيار بسين مهملة وشدة تحتية وبراء مهملة اه أبو الحسن.
(*)

الله بن عبدالرحمن والحسن بن شجاع وزكرياء بن يحيى البلخي.
وقال عبدالله بن احمد قلت لابي يا أبت من الحفاظ قال يا بني شباب كانوا عندنا فتفرقوا فذكر الاربعة لكن قال ابو زرعة بدل زكرياء فقلت يا أبت فمن احفظهم قال اسردهم أبو زرعة وأعرفهم محمد بن إسماعيل واتقنهم عبدالله وأجمعهم للابواب الحسن.
وذكره محمد بن عقيل البلخي فاطراه فقيل له لم لم يشتهر كما اشتهر هؤلاء فقال لم يتمتع بالعمر وقال ابن حبان كان ممن اكثر الرحلة والكتب والحفظ والمذاكرة ومات وهو شاب ولم ينتفع به وقال الحاكم ادركته المنية قبل الخمسين وقد روى عنه البخاري في الجامع وقال الكلاباذي كان أبو حاتم سهل بن السري الحذاء الحافظ يقول إن البخاري روى عن الحسن ولم ينسبه وذلك في تفسير سورة الزمر وهو عندي الحسن بن شجاع الحافظ فإن كان هو فقد قال محمد بن جعفر البلخي مات في شوال سنة (244) وهو ابن (49) سنة.
وقال الترمذي في حديث الدارمي عن محمد بن الصلت عن أبي كدينة عن عطاء ابن السائب عن أبي الضحى عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى (والارض جميعا قبضته يوم القيامة).
قال الترمذي هذا الحديث حسن صحيح غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه رأيت محمد بن إسماعيل روى هذا الحديث عن الحسن بن شجاع عن محمد بن الصلت.
قلت: الحديث الذي في تفسير سورة الزمر عن الحسن عن إسماعيل بن الخليل ذكر البرقاني في المصافحة أنه الحسين مصغرا.
قال وذكر أبو أحمد الحافظ إنه حسين بن محمد القباني كذا وكذا قال البرقاني والذي في أصول سماعنا عن الحسن بفتحتين من غير ياء وإنما نبهت على هذا لئلا يغتر به وروى البخاري أيضا في آخر غزوة خيبر عن الحسن غير منسوب عن قرة بن حبيب فقال الكلاباذي هو الزعفراني وقيل ابن شجاع وبه جزم الحاكم.
515 - د (أبي داود).
الحسن بن شوكر (1) البغدادي أبو علي.
روى عن هشيم وخلف بن خليفة وإسماعيل بن جعفر وإسماعيل بن علية ويوسف
__________
(1) قال في اللب شوكر بفتح أوله والكاف والراء اه شريف الدين.
(*)

ابن عطية.
وعنه أبو داود والحسن بن علي بن عفان ومحمد بن عبيد الله بن المنادي
والحسن بن علي المعمرى والقاسم بن يحيى بن نصر المخزومي ومحمد بن عبدوس بن كامل والهيثم بن خلف الدوري ذكره ابن حبان في الثقات.
مات قريبا من سنة (230) قلت: زعم أبو العباس الطرقي في الاطراف أن البخاري روى عنه عن إسماعيل بن جعفر عن عبد العزيز بن أبي سلمة عن إسحاق بن أبي طلحة عن أنس بن مالك حديث لما نزلت (لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون) الحديث كذا قال والحديث المذكور لم يقع في الصحيح إلا معلقا ذكره في باب من تصدق إلى وكيله ثم رد الوكيل إليه وقال إسماعيل أخبرني عبد العزيز فذكره ولم ينسب إسماعيل وقد اوضحت ذلك فيما كتبته على تعاليق البخاري.
516 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
الحسن بن صالح بن صالح بن حي وهو حيان بن شفي (1) بن هنى بن رافع الهمداني الثوري (3) قال البخاري يقال حي لقب.
روى عن أبيه وأبي اسحاق وعمرو بن دينار وعاصم الاحول وعبد الله بن محمد بن عقيل واسماعيل السدي وعبد العزيز بن رفيع ومحمد بن عمرو بن علقمة وليث بن أبي سليم ومنصور بن المعتمر وسهيل بن أبي صالح وسلمة بن كهيل وسعيد بن أبي عروبة.
وعنه ابن المبارك وحميد بن عبدالرحمن الرواسي والاسود بن عامر شاذان ووكيع بن الجراح وأبوه الجراح بن مليح ويحيى بن آدم وعبد الله بن داود الخريبي وأبو أحمد الزبيري وعبد الله بن موسى وأبو نعيم وطلق بن غنام وقبيصة بن عقبة وأحمد بن يونس وعلي ابن الجعد آخر اصحابه.
__________
(1) في المغني (حيان) بمفتوحة وشدة مثناة من تحت (وشفي) بمضمومة وفتح فاء وشدة ياء (وهنى) بمضمومة وفتح نون وشدة ياء مصغران (الهمداني) بسكون الميم اه.
أبو الحسن.
(2) وزاد في تهذيب الكمال والخلاصة أبو عبد الله الكوفي العابد الفقيه احد
الاعلام اه شريف الدين.

قال يحيى القطان كان الثوري سئ الرأى فيه وقال أبو نعيم دخل الثوري يوم الجمعة فإذا الحسن بن صالح يصلي فقال نعوذ بالله من خشوع النفاق وأخذ نعليه فتحول وقال ايضا عن الثوري ذاك رجل يرى السيف على الامة وقال خلاد بن زيد الجعفي جاءني الثوري إلى هاهنا فقال الحسن بن صالح مع ما سمع من العلم وفقه يترك الجمعة وقال ابن ادريس ما انا وابن حي لا يرى جمعة ولا جهادا وقال بشر بن الحارث كان زائدة يجلس في المسجد يحذر الناس من ابن حي واصحابه.
قال وكانوا يرون السيف.
وقال أبو أسامة عن زائدة أن ابن حي استصلب منذ زمان وما نجد أحدا يصلبه وقال خلف بن تميم كان زائدة يستتيب (1) من الحسن بن حي وقال علي بن الجعد حدثت رائدة بحديث عن الحسن فغضب وقال لا حدثتك أبدا وقال أبو معمر الهذلي كنا عند وكيع فكان إذا حدث عن الحسن بن صالح لم نكتب فقال ما لكم فقال له اخي بيده هكذا يعني انه كان يرى السيف فسكت وقال ابو صالح الفراء ذكرت ليوسف بن اسباط عن وكيع شيئا من أمر الفتن فقال ذاك يشبه استاذه يعني الحسن ابن حي فقال فقلت ليوسف ما تخاف أن تكون هذه غيبة فقال لم يا احمق انا خير لهؤلاء من آبائهم وامهاتهم أنا انهى الناس أن يعملوا بما احدثوا فتتبعهم اوزارهم ومن اطراهم كان أضر عليهم.
وقال الاشج ذكر لابن ادريس صعق الحسن بن صالح فقال تبسم سفيان أحب الينا من صعق الحسن وقال احمد بن يونس جالسته عشرين سنة ما رأيته رفع رأسه إلى السماء ولا ذكر الدنيا ولو لم يولد كان خيرا له يترك الجمعه ويرى السيف وقال أبو موسى ما رأيت يحيى ولا عبدالرحمن حدثا عن الحسن بن صالح بشئ وقال عمرو بن علي كان عبدالرحمن يحدث عنه ثلاثة احاديث ثم تركه وذكره يحيى بن سعيد فقال لم يكن بالسكة وقال ابن عيينة حدثنا صالح بن حي وكان خيرا من ابنيه وكان علي خيرهما وقال احمد حسن ثقة
وأخوه ثقة ولكنه قدم موته وقال علي بن الحسن الهسنجاني عن احمد الحسن بن صالح صحيح الرواية متفقه صائن لنفسه الحديث والورع.
وقال عبدالله بن احمد عن ابيه الحسن أثبت في الحديث من شريك وقال ابراهيم بن الجنيد
__________
(1) يستعتب (*).

عن يحيى بن معين ثقة مأمون وقال ابن أبي خيثمة عن يحيى ثقة وكذا قال ابن أبي مريم عنه وزاد مستقيم الحديث وقال الدوري عن يحيى يكتب رأى مالك والاوزاعي والحسن ابن صالح هؤلاء ثقات وقال عثمان الدارمي عن يحيى الحسن وعلي ابنا صالح ثقتان مأمونان وقال ابو زرعة اجتمع فيه اتقان وفقه وعبادة وزهد وقال أبو حاتم ثقة حافظ متقن وقال النسائي ثقة وقال عبدالله بن موسى كنت أقرأ على علي بن صالح فلما بلغت إلى قوله فلا تعجل عليهم سقط الحسن بن صالح يخور كما يخور الثور فقام إليه علي فرفعه ورش على وجهه الماء.
وقال وكيع ثنا الحسن قيل من الحسن قال الحسن بن صالح الذي لو رأيته ذكرت سعيد بن جبير وقال وكيع ايضا لا يبالي من رأى الحسن ان لا يرى الربيع بن خيثم وقال ؟ بن بكير قلنا للحسن بن صالح صف لنا غسل الميت فما قدر عليه من البكاء.
وقال ابن الاصبهاني سمعت عبدة بن سليمان يقول اني ارى الله يستحيي ان يعذبه قال أبو نعيم حدثنا الحسن بن صالح وما كان دون الثوري في الورع والفقه وقال ابن أبي الحسين سمعت أبا غسان يقول الحسن بن صالح خير من شريك من هنا إلى خراسان وقال ابن نمير كان ابو نعيم يقول ما رأيت أحدا إلا وقد غلط في شئ غير الحسن بن صالح.
وقال ابو نعيم ايضا كتبت عن ثمانمائة محدث فما رأيت أفضل من الحسن بن صالح وقال ابن عدي والحسن بن صالح قوم يحدثون عنه بنسخ وقد رووا عنه احاديث مستقيمة ولم اجد له حديثا منكرا مجاوز المقدار وهو عندي من أهل الصدق قال وكيع ولد سنة
(100) وقال ابو نعيم مات سنة (169) ذكره البخاري في كتاب الشهادات من الجامع.
قلت: الذي في تاريخ أبي نعيم وتواريخ البخاري وكتاب الساجي وتاريخ ابن قانع سنة سبع بتقديم السين على الباء وكذا حكاه القراب في تاريخه عن أبي زرعة وعثمان بن أبي شيبة وابن منيع وغيرهم وقولهم كان يرى السيف يعني كان يرى الخروج بالسيف على ائمة الجور وهذا مذهب للسلف قديم لكن استقر الامر على ترك ذلك لما رأوه قد افضى إلى أشد منه ففي وقعة الحرة ووقعة ابن الاشعث وغيرهما عظة لمن تدبر وبمثل هذا الرأى لا يقدح في رجل قد ثبتت عدالته واشتهر بالحفظ والاتقان والورع التام.
والحسن مع ذلك لم يخرج على أحد وأما ترك الجمعة ففي جملة رأيه ذلك أن لا يصلي خلف فاسق ولا يصحح ولاية الامام الفاسق

فهذا ما يعتذر به عن الحسن وان كان الصواب خلافه فهو إمام مجتهد.
قال وكيع كان الحسن وعلي ابنا صالح وامهما قد جزأوا الليل ثلاثة اجزاء فكان كل واحد يقوم ثلثا فماتت امهما فاقتسما الليل بينهما ثم مات علي فقام الحسن الليل كله وقال أبو سليمان الداراني ما رأيت أحدا الخوف أظهر على وجهه من الحسن قام ليلة بعم يتساءلون فغشى عليه فلم يختمها إلى الفجر وقال العجلي كان حسن الفقه من اسنان الثوري (1) ثقة ثبتا متعبدا وكان يتشيع إلا ان ابن المبارك كان يحمل عليه بعض الحمل لمحال التشيع وقال ابن حبان كان الحسن بن صالح فقيها ورعا من المتقشفة الخشن وممن تجرد للعبادة ورفض الرياسة على تشيع فيه.
مات وهو مختف من القوم.
وقال ابن سعد كان ناسكا عابدا فقيها حجة صحيح الحديث كثيره وكان متشيعا وقال ابو زرعة الدمشقي رأيت ابا نعيم لا يعجبه ما قال ابن المبارك في ابن حي قال وتكلم في حسن وقد روى عن عمرو بن عبيد واسماعيل بن مسلم.
قال وسمعت ابا نعيم يقول قال ابن المبارك كان ابن صالح لا يشهد الجمعة وأنا رأيته شهد الجمعة في اثر جمعة اختفى منها وقال الساجي الحسن بن صالح صدوق وكان يتشيع وكان وكيع يحدث عنه ويقدمه وكان
يحيى بن سعيد يقول ليس في السكة مثله إلى ان قال حكي عن يحيى بن معين انه قال ثقة ثقة قال الساجي وقد حدث احمد بن يونس عنه عن جابر عن نافع عن ابن عمر في شرب الفضيخ وهذا حديث منكر.
قلت: الآفة في جابر وهو الجعفي.
قال الساجي وكان عبدالله بن داود الخريبي يحدث عنه ويطريه ثم كان يتكلم فيه ويدعو عليه ويقول كنت أؤم في مسجد بالكوفة فاطريت ابا حنيفة فأخذ الحسن بيدي ونحاني عن الامامة قال الساجي فكان ذلك سبب غضب الخريبي عليه وقال الدارقطني ثقة عابد وقال أبو غسان مالك بن اسماعيل النهدي عجبت لاقوام قدموا سفيان الثوري على الحسن.
517 - الحسن بن صالح العجلي.
ذكره في الكمال هنا وهو ابن سلم بن صالح قد ينسب إلى جده تقدم.
__________
(1) كذا في الاصل والظاهر كان الحسن افقه من سفيان الثوري اه.
(*)

518 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
الحسن بن الصباح (1) البزار أبو علي الواسطي البغدادي.
روى عن ابن عيينة وابي النضر ووكيع والوليد بن مسلم وزيد بن الحباب واسحاق ابن يوسف الازرق وجعفر بن عون وروح بن عبادة وأبي أسامة واحمد بن حنبل وعلي ابن المديني وغيرهم.
وعنه البخاري وابو داود والترمذي وابراهيم الحربي وابو بكر البزار وابو بكر بن ابي عاصم وعبد الله بن احمد وابن ناجية وعلي بن عبد العزيز البغوي وابو بكر الصغاني (2) وابو إسماعيل الترمذي والبغوي وابن صاعد والمحاملي خاتمة اصحابه وجماعة.
قال احمد اكتب عنه ثقة صاحب سنة وقال الخلال قال احمد ما يأتي يوم على البزار إلا وهو يعمل فيه خيرا وقال ابو حاتم صدوق وكانت له جلالة عجيبة ببغداد كان احمد يرفع من قدره ويجله وقال ابو قريش محمد بن جمعة حدثنا الحسن بن الصباح وكان أحد
الصالحين وقال النسائي في أسماء شيوخه بغدادي صالح وقال في الكنى ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (249) وكذا قال السراج وزاد في ربيع الآخر وكان من خيار الناس وكان لا يخضب.
قلت: وكذا ارخ النسائي وفاته في الكنى وقد روى النسائي عنه في السنن الكبرى احاديث في الحدود وغيرها.
519 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وابي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن عبدالله العرني (3) البجلي الكوفي.
روى عن ابن عباس وعمرو بن حريث وعبيد بن نضلة ويحيى بن الجزار وسعيد ابن
__________
(1) في المغنى (الصباح) بفتح مهملة وشدة موحدة والبزار آخره راء مهملة كذا في الخلاصة اه أبو الحسن.
(2) هو محمد بن اسحاق اه.
(3) في لب اللباب (العرني) بضم العين المهملة وفتح الراء ثم نون نسبة إلى عرينة بطن من بجيلة اه ابو الحسن.
(*)

جبير وغيرهم.
وعنه الحكم بن عتيبة وسلمة بن كهيل واشعث بن طليق وعزرة ابن عبدالرحمن ويحيى بن ميمون.
قال ابن أبي خيثمة عن يحيى بن معين صدوق ليس به بأس انما يقال إنه لم يسمع من ابن عباس وقال ابو زرعة ثقة وحديثه عنه البخاري مقرون بغيره.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث وقال العجلي كوفي ثقة وقال احمد بن حنبل الحسن العرني لم يسمع من ابن عباس شيئا وقال أبو حاتم لم يدركه.
520 - خ (البخاري).
الحسن بن عبد العزيز بن الوزير بن صابي بن مالك بن عامر بن عدي ابن حمرش الجذاي الجروي (1) أبو علي المصري نزيل بغداد ولجده عدي صحبة.
روى عن يحيى بن حسان وأبي مسهر وعمرو بن سلمة وعبد الله بن يحيى البرلسي وعبد الله بن يوسف التنيسي وعدة وعن ضمرة بن ربيعة كتابة وعنه البخاري وابن ابنه جعفر بن محمد بن الحسن وابراهيم الحربي وعبد الله بن احمد ومحمد بن اسحاق السراج والحسين المحاملي خاتمة اصحابه، قال ابن ابي حاتم سمعت منه مع أبي وهو ثقة وسئل عنه أبي فقال ثقة وقال الدارقطني لم ير مثله فضلا وزهدا وقال الخطيب كان من اهل الدين والفضل مذكورا بالورع والثقة موصوفا بالعبادة.
قال ابن يونس حمل من مصر إلى العراق بعد قتل أخيه علي إلى أن توفي بها سنة (257).
قلت: وقال ابو بكر البزار كان ثقة مأمونا وقال الحاكم ابو عبد الله كان من أعيان المحدثين الثقات وقال الدارقطني الجروي فوق الثقة جبل وقال ابن يونس في تاريخ مصر حدثنا عنه غير واحد وكانت له عبادة وفضل وكان من أهل الورع والفقه وقال عبدالمجيد ابن عثمان صاحب تاريخ تنيس كان صالحا ناسكا وكان أبوه ملكا على تنيس ثم أخوه علي ولم يقبل الحسن من ارث ابيه شيئا وكان يقرن بقارون في اليسار.
__________
(1) في اللب (الجروى) بفتح الجيم والراء المهملة نسبة إلى جرى بن عوف بطن من جذام وفي الخلاصة قرية بتنيس اه أبو الحسن.
(*)

521 - م 4 (مسلم والاربعة).
الحسن بن عبيد الله بن عروة النخعي (1) أبو عروة الكوفي.
روى عن ابراهيم بن يزيد وابراهيم بن سويد النخعيين وابراهيم بن يزيد التيمي وزيد بن وهب وأبي عمرو الشيباني وأبي ضمرة جامع بن شداد وأبي وائل وعامر الشعبي وسعد بن عبيدة وأبي الضحى وأبي زرعة بن عمرو بن جرير وجماعة.
وعنه شعبة والسفيانان وزائدة وأبو إسحاق الفزاري وعبد الله بن ادريس وعبد الواحد بن زياد وجرير ابن عبدالحميد وجعفر بن غياث ومحمد بن فضيل وغيرهم.
قال ابن المديني له نحو ثلاثين
حديثا أو أكثر وقال ابن معين ثقة صالح وقال العجلي وأبو حاتم ثقة وقال عمرو بن علي مات سنة (139).
قلت: وكذا قال ابن حبان في الثقات وزاد وقيل سنة (42) وقال الساجي صدوق.
وقال ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد ايما اعجب اليك الحسن بن عبيد الله أو الحسن ابن عمرو.
قال الحسن بن عمرو أثبتهما جميعا ثقتان صدوقان وقال يعقوب بن سفيان كان من خيار أهل الكوفة وقال البخاري لم أخرج حديث الحسن بن عبيد الله لان عامة حديثه مضطرب وضعفه الدارقطني بالنسبة للاعمش فقال في العلل بعد ان ذكر حديثا للحسن خالفه فيه الاعمش الحسن ليس بالقوي ولا يقاس بالاعمش.
522 - الحسن بن عجلان الجفري في الحسن بن أبي جعفر.
523 - ت سي ق (الترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة).
الحسن بن عرفة بن يزيد أبو علي العبدي (2) البغدادي المؤدب.
روى عن عمار بن محمد ابن اخت الثوري وعيسى بن يونس وهشيم وابن المبارك
__________
(1) النخعي بفتح النون والخاء المعجمة نسبة إلى النخع قبيلة من مذحج كذا في لب اللباب اه ابو الحسن.
(2) العبدي بمفتوحة وسكون موحدة نسبة إلى عبدالقيس اه أبو الحسن.
(*)

وأبي بكر بن عياش وابن ادريس واسماعيل بن عياش وابن علية وعبد الرحمن بن محمد المحاربي وعبد السلام بن حرب وعمر بن عبدالرحمن الابار وخلف بن خليفة والمبارك بن سعيد الثوري وأبي معاوية بن هشام بن محمد بن السائب الكلبي ويزيد بن هارون وجماعة.
وعنه الترمذي وابن ماجة وروى النسائي له بواسطة زكريا الساجي وابو بكر بن أبي الدنيا وأبو يعلى واسماعيل بن العباس الوارق وصالح جزرة وابن أبي حاتم ومحمد بن اسحاق الصغاني وابو بكر الباغندي وابن صاعد والبغوي والمحاملي والحسين بن يحيى القطان
ومحمد بن مخلد واسماعيل الصفار وعلي بن الفضل الستوري خاتمة اصحابه وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد عن يحيى بن معين ثقة قال وكان يختلف إلى أبي وقال عبدالله ابن الدورقي عن ابن معين ليس به بأس واثنى عليه خيرا وقال ابن أبي حاتم سمعت منه مع أبي وهو صدوق وقال ابي هو صدوق وقال النسائي لا بأس به وقال محمد بن المسيب الارغباني سمعت الحسن بن عرفة يقول كتب عني خمسة قرون وقال ابن أبي حاتم عاش الحسن بن عرفة مائة وعشر سنين وقال البغوي مات سنة (257) قلت وقال الدارقطني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وذكره أبو علي الجياني في شيوخ أبي داود.
قال روى عنه في كتاب الزاهد وقال مسلمة بن قاسم انا عنه غير واحد وكان ثقة.
524 - د (أبي داود).
الحسن بن عطية بن سعد بن جنادة العوفي (1).
روى عن ابيه وجده.
وعنه اخواه عبدالله وعمرو وابناه محمد والحسين وسفيان الثوري وابن اسحاق وغيرهم.
قال أبو حاتم ضعيف الحديث وقال ابن حبان في الثقات احاديثه ليست بنقية.
له عند أبي داود حديث واحد في لعن النائحة والمستمعة.
قلت: وقال البخاري ليس بذاك وقال ابن قانع مات سنة (181) وكذا ارخه ابن حبان في الضعفاء وزاد منكر الحديث فلا ادري البلية منه أو من ابنه أو منهما معا.
__________
(1) ضبطه في اللب بفتح العين المهملة وسكون الواو ثم فاء نسبة إلى عبدالرحمن ابن عوف وإلى عوف بن سعد بطن من قيس عيلان وآخر من ذبيان اه.
(*)

525 - ت (الترمذي) الحسن بن عطية بن نجيح (1) القرشي أبو علي البزار الكوفي.
روى عن الحسن وعلي ابني صالح وأبي عاتكة ويعقوب القمي وحمزة الزيات واسرائيل بن يونس وطبقتهم.
وعنه البخاري في التاريخ والحسن ومحمد ابنا علي ابن
عفان ويعقوب بن سفيان وعبد الاعلى بن واصل وأبو كريب وتمام وأبو زرعة وأبو حاتم وقال صدوق وقال غيرهم مات سنة (211) أو نحوها روى له الترمذي حديثا واحدا في اكتحال الصائم.
قلت: وضعفه الازدي فاظنه اشتبه عليه بالذي قبله.
526 - د س (أبي داود والنسائي).
الحسن بن علي بن راشد الواسطي نزيل البصرة.
روى عن هشيم ومعتمر بن سليمان وعماد بن العوام وابن المبارك ويزيد بن هارون وجماعة.
وعنه أبو داود وأبو بكر البزار وأبو زرعة وأبو خليفة والحسن بن سفيان وأبو سعيد العدوي المتروك وزكرياء الساجي وجماعة.
قال أسلم الواسطي ثقة وقال ابن حبان مستقيم الحديث جدا وقال ابن عدي عن عبدان نظر عباس العنبري في جزء لي فيه عن الحسن بن علي بن راشد فقال اتقه.
قال ابن عدي لم أر بأحاديثه بأسا إذا حدث عنه ثقة ولم أسمع أحدا قال فيه شيئا فنسبه إلى ضعف غير عباس ولم أخرج له شيئا لاني لم أر له شيئا منكرا قال مطين مات سنة (237) قلت: وكذا أرخه ابن قانع وقال كان صالحا وقال عبدالله بن المديني عن أبيه ثقة واتهمه ابن عدي بسرقة الحديث وذلك في ترجمة عمر بن اسماعيل بن مجالد لكن في كلامه ما يقتضي ان الذنب في ذلك للراوي عنه الحسن بن علي العدوي.
527 - د س (أبي داود والنسائي).
الحسن بن علي بن أبي رافع المدنى مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم.
روى عن جده وقيل عن أبيه عن جده.
وعنه بكير بن الاشج والضحاك بن عثمان.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في المغنى (نجيح) بمفتوحة وكسر جيم وبحاء مهملة اه.
(*)

528 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
الحسن بن علي بن أبي طالب الهاشمي سبط رسول الله صلى الله عليه وسلم وريحانته من الدنيا وأحد سيدي شباب أهل الجنة.
روى عن جده رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبيه علي وأخيه حسين وخاله هند بن أبي هالة.
وعنه ابنه الحسن وعائشة أم المؤمنين وأبو الجوزاء ربيعة بن شيبان وعبد الله وأبو جعفر ابنا علي بن الحسين وجبير بن نفير وعكرمة مولى ابن عباس ومحمد بن سيرين وأبو مجلز لاحق ابن حميد وهبيرة بن يريم وسفيان بن الليل (1) وجماعة.
قال خليفة وغير واحد ولد للنصف من رمضان سنة (3) وقال قتادة ولدت فاطمة الحسن لاربع سنين وتسعة أشهر ونصف من الهجرة.
وقال اسرائيل عن أبي اسحاق عن هانئ عن ابن هانئ عن علي لما ولد الحسن جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أروني ابني ما سميتموه قلت سميته حربا قال بل هو حسن الحديث.
وبه عن علي قال كان الحسن أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه وسلم من وجهه إلى سرته وكان الحسين أشبه الناس به ما أسفل من ذلك.
وقال ابن أبي مليكة أخبرني عقبة بن الحارث قال خرجت مع أبي بكر من صلاة العصر بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بليال وعلي يمشي إلى جنبه فمر بحسن بن علي يلعب مع غلمان فاحتمله على رقبته وهو يقول بأبي شبه النبي (صلى الله عليه وسلم) ليس شبيها بعلي قال وعلي يضحك.
وقال ابن الزبير أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه وسلم الحسن بن علي قد رأيته يأتي النبي صلى الله عليه وسلم وهو ساجد فيركب ظهره فما ينزله حتى يكون هو الذي ينزل ويأتي وهو راكع فيفرج له بين رجليه حتى يخرج من الجانب الآخر.
وقال معمر عن الزهري عن أنس كان الحسن ابن علي أشبههم وجها برسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال اسماعيل بن أبي خالد عن أبي جحيفة رأيت النبي صلى الله عليه وسلم وكان الحسن بن علي يشبهه.
__________
(1) رجل كوفي وجدت ترجمته في لسان الميزان.
عنه الشعبي اه أبو الحسن.
(*)

وقال نافع بن جبير عن أبي هريرة رفعه انه قال للحسن اللهم اني أحبه فأحبه وأحب من يحبه.
وقال الترمذي وعبد الله بن أحمد في زوائده حدثنا نصر بن علي أخبرني علي ابن جعفر حدثني أخي موسى عن أبيه جعفر بن محمد عن أبيه عن أبيه علي بن الحسين عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيد الحسن والحسين فقال من أحبني وأحب هذين وأباهما وأمهما كان معي في درجتي يوم القيامة.
وقال زهير بن الاقمر بينما الحسن بن علي يخطب بعد قتل علي إذ قام رجل من الازد آدم طوال فقال لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم واضعه في حبوته يقول من أحبني فليحبه فليبلغ الشاهد الغائب ولولا عزمة رسول الله صلى الله عليه وسلم ما حدثتكم.
وقال أبو سعيد الخدري وغير واحد عن النبي صلى الله عليه وسلم الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.
زاد بعضهم وأبوهما خير منهما.
وقال شهر بن حوشب عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم جلل عليا وحسنا وحسينا وفاطمة كساء ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وخاصتي اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا.
له طرق عن أم سلمة وقال معاوية رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمص لسانه أو قال شفتيه.
وقال كامل أبو العلاء عن أبي صالح عن أبي هريرة صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم العشاء فجعل الحسن والحسين يثبان على ظهره فلما قضى الصلاة قلت يارسول الله الا اذهب بهما إلى أمهما قال لا فبرقت برقة فلم يزالا في ضوئها حتى دخلا على أمهما.
وقال اسحاق بن أبي حبيبة عن أبي هريرة أشهد لخرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى إذا كنا ببعض الطريق سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم صوت الحسن والحسين وهما يبكيان مع أمهما فأسرع السير حتى أتاهما فسمعته يقول ما شأن ابني فقالت العطش قال فاخلف رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شنة يتوضأ بها فيها ماء وكان الماء يومئذ اغدارا والناس يريدون الماء فنادى هل أحد منكم معه ماء فلم يجد أحد منهم قطرة فقال ناوليني أحدهما فناولته إياه من تحت الخدر فأخذه فضمه إلى صدره وهو يصغو ما يسكت فادبع له لسانه فجعل يمصه حتى هدأ وسكن وفعل بالآخر كذلك.
وقال الحسن البصري سمعت أبا بكرة يقول بينا النبي صلى الله عليه وسلم يخطب جاء الحسن فقال ابني
هذا سيد ولعل الله أن يصلح به بين فئتين من المسلمين عظيمتين.
وقال أبو جعفر الباقر حج الحسن ماشيا وجنائبه تقاد.
وقال جويرية لما مات الحسن

ابن علي بكى مروان في جنازته فقال الحسين أتبكيه وقد كنت تجرعه ما تجرعه فقال اني كنت أفعل ذلك إلى أحلم من هذا وأشار بيده إلى الجبل.
وقال عبدالله بن الحسن ابن الحسن كان الحسن قلما تفارقه أربع حرائر وكان صاحب ضرائر.
وقال علي بن الحسين كان مطلاقا وكان لا يفارق امرأة إلا وهي تحبه.
وقال علي بن عاصم عن أبي ريحانة عن سفينة رفعه الخلافة بعدي ثلاثون سنة فقال رجل في مجلس علي دخلت من هذه الثلاثين ستة شهور في خلافة معاوية فقال من ههنا أتيت تلك الشهور كانت البيعة للحسن بن علي بايعه أربعون ألفا.
وقال جرير بن حازم لما قتل علي بايع أهل الكوفه الحسن بن علي وأطاعوه وأحبوه أشد من حبهم لابيه.
وقال ضمرة عن ابن شوذب لما قتل علي سار الحسن في أهل العراق ومعاوية في أهل الشام والتقوا فكره الحسن القتال وبايع معاوية على أن يجعل العهد للحسن بعده.
وقال زياد البكائي عن محمد بن اسحاق كان صلح معاوية والحسن بن علي في شهر ربيع الاول سنة (41) وقال محمد بن سعد أنا عبدالله بكر السهمي ثنا حاتم أبي صغيرة عن عمرو بن دينار أن معاوية كان يعلم أن الحسن كان أكره الناس للفتنة فلما توفي علي بعث إلى الحسن فأصلح الذي بينه وبينه سرا وأعطاه معاوية عهدا أن حدث به حدث والحسن حي ليسمينه وليجعلن هذا الامر إليه فلما توثق منه الحسن قال عبدالله بن جعفر والله اني لجالس عند الحسن إذ أخذت لاقوم فجذب ثوبي وقال ياهناه إجلس فجلست قال اني قد رأيت رأيا وإني أحب أن تتابعني عليه قال قلت ما هو قال قد رأيت أن أعمد إلى المدينة وأنزلها واخلي بين معاوية وبين هذا الحديث فقد طالت الفتنة وسفكت فيها الدماء وقطعت فيها الارحام وقطعت السبل وعطلت الفروج يعني الثغور فقال ابن جعفر جزاك
الله عن أمة محمد صلى الله عليه وسلم خيرا فأنا معك على هذا الحديث فقال الحسن ادع لي الحسين فبعث إلى الحسين فأتاه فقال اي أخي اني قد رأيت رأيا واني أحب أن تتابعني عليه قال ما هو فقص عليه الذي قص على ابن جعفر قال الحسين أعيذك بالله أن تكذب عليا في قبره وتصدق معاوية فقال الحسن والله ما أردت أمرا قط إلا خالفتني إلى غيره والله لقد هممت أن اقذفك في بيت فأطينه عليك حتى أقضي أمري فلما رأى الحسين غضبه قال أنت

أكبر ولد علي وأنت خليفته وأمرنا لامرك تبع فافعل ما بدا لك فقام الحسن فقال يا أيها الناس اني كنت أكره الناس لاول هذا الحديث (1) وأنا اصلحت آخره لذي حق أديت إليه حقه أحق به مني أو حق جدت به لصلاح أمة محمد صلى الله عليه وسلم وإن الله قد ولاك يا معاوية هذا الحديث لخير يعلمه عندك أو لشر يعلمه فيك وان أدرى لعله فتنة لكم ومتاع إلى حين ثم نزل.
وقال عبدالرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه قلت للحسن بن علي إن الناس يزعمون أنك تريد الخلافة فقال كانت جماجم العرب بيدي يسالمون من سالمت ويحاربون من حاربت فتركتها ابتغاء وجه الله ثم ابتزها باناس أهل الحجاز وقال ابن عون عن عمر بن اسحاق دخلت أنا ورجل من قريش على الحسن بن علي فقام فدخل المخرج ثم خرج فقال لقد لفظت طائفة من كبدي ولقد سقيت السم مرارا إلى أن قال ثم عدنا إليه من غد وقد أخذ في السوق فجاء حسين فقعد عند رأسه فقال أي أخي من صاحبك قال تريد قتله قال نعم قال لئن كان صاحبي الذي أظن لله أشد له نقمة وإن لم يكنه ما أحب أن تقتل بي بريئا.
وقال أبو معاوية عن مغيرة نعن أم موسى يعني سرية على أن جعدة بنت الاشعث ابن قيس سقت الحسن السم فاشتكى منه شكاة فكان يوضع تحته طست وترفع أخرى نحوا من أربعين يوما.
وقال أبو عوانة عن حصين عن أبي حازم لما حضر الحسن قال للحسين ادفنوني عند أبي يعني النبي صلى الله عليه وسلم الا ان تخافوا الدماء فان خفتم الدماء فلا تهريقوا في
دما إدفنوني في مقابر المسلمين وقال سالم بن أبي حفصة عن أبي حازم اني لشاهد يوم مات الحسن فرأيت الحسين يقول لسعيد بن العاص ويطعن في عنقه تقدم فلولا انها سنة ما قدمت وكان بينهم شئ فقال أبو هريرة أتنفسون على ابن نبيكم بتربة تدفنونه فيها وقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من أحبهما فقد أحبني ومن أبغضهما فقد أبغضني.
وقال ابن اسحاق حدثني مساور مولى بني سعد بن بكر قال رأيت أبا هريرة قائما على المسجد يوم مات الحسن يبكي وينادي بأعلى صوته يا أيها الناس مات اليوم حب رسول الله صلى الله عليه وسلم فابكوا وقال ابن عيينة عن جعفر بن محمد عن أبيه قتل علي وهو ابن
__________
(1) وفي تهذيب الكمال - وان أصلحت أمره.
(*)

ثمان وخمسين سنة ومات لها الحسن وقتل لها الحسين.
وقال معروف بن خربوذ عن أبي جعفر مات الحسن وهو ابن سبع وأربعين سنة وقال كذا قال خليفة بن خياط وجماعة.
زادوا وكانت وفاته في سنة (49) وقيل مات سنة (50) وقيل سنة (51) وقيل سنة (56) وقيل سنة (58) وقيل سنة (59).
قلت: على هذا القول الاخير يتنزل قول جعفر بن محمد عن أبيه المذكور آنفا أنه مات وعمره (58) سنة وأما قول بعض الحفاظ انه غلط فغير جيد لان له مخرجا كما ترى وإن كان الاصح أنه توفي في حدود الخمسين وان هذا القول الاخير ليس بجيد لاتفاقهم على وفاة أبي هريرة قبل ذلك واتفاقهم أنه حضر موته والله أعلم.
529 - ق (ابن ماجة).
الحسن بن علي بن عفان العامري (1) أبو محمد الكوفي.
روى عن عبدالله بن نمير وأبي أسامة وزيد بن الحباب ومعاوية بن هشام ويحيى ابن آدم وعمران بن عيينة ومحاضر بن المورع وجعفر بن عون وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وأبو حامد الاحمسي وابن أبي حاتم والسراج ومحمد بن المنذر شكر واسماعيل الصفار وعلي
ابن محمد بن الزبير القرشي الكوفي وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن عقدة مات لليلة خلت من صفر سنة (270) وذكر صاحب النبل أن أبا داود روى عنه أيضا وشبهته في ذلك أن أبا داود روى في كتاب الخاتم عن الحسن ابن علي عن يزيد بن هارون وأبي عاصم عن أبي الاشهب حديثا هكذا قال عنه عامة الرواة وانفرد ابن داسة فيه عن أبي داود بقوله الحسن بن علي بن عفان.
قلت: وقال صاحب النبل في كتاب الاطراف في هذا الحديث عندي انه الخلال وقال الدارقطني الحسن وأخوه محمد ثقتان وقال مسلمة بن قاسم كوفي ثقة حدثنا عنه ابن الاعرابي.
__________
(1) نسبة إلى عامر بن لؤي وابن تجيب بالضم كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

530 - خ م د ت ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي وابن ماجة).
الحسن بن علي بن محمد الهذلي (1) الخلال أبو علي.
وقيل أبو محمد للحلواني نزيل مكه.
روى عن عبدالله بن نمير وأبي أسامة ويحيى ابن آدم وزيد بن الحباب وعبد الصمد بن عبد الوارث وبشر بن عمر الزهراني ويعقوب ابن ابراهيم بن سعد ومعاذ بن هشام وأبي معاوية وأبي عامر العقدي وأبي صالح كاتب الليث وأبي عبدالرحمن المقري ويحيى بن اسحاق السيلحيني ومحمد ويعلى ابني عبيد وعبد الرزاق وابراهيم بن خالد الصنعانيين وعبد الله بن نافع الصائغ وشبابة بن سوار المدائني ويزيد بن هارون وصفوان بن صالح الدمشقي وخلق من أهل الآفاق.
روى عنه الجماعة سوى النسائي وابراهيم الحربي وجعفر الطيالسي وابن أبي عاصم ومحمد بن اسحاق السراج ومطين ومحمد بن علي بن زيد الصائغ ومحمد بن محمد بن عقبة الشيباني وأبو بكر الاعين ومات قبله وغيرهم.
قال يعقوب بن شيبة كان ثقة ثبتا وقال أبو داود كان عالما بالرجال وكان لا يستعمل علمه وقال أيضا كان لا ينتقد الرجال وقال
النسائي ثقة وقال داود بن الحسين البيهقي بلغني ان الحلواني قال لا أكفر من وقف في القرآن قال داود فسألت سلمة بن شبيب عن الحلواني فقال يرمي في الحش من لم يشهد بكفر الكافر فهو كافر وقال الامام أحمد ما أعرفه بطلب الحديث ولا رأيته يطلبه ولم يحمده ثم قال يبلغني عنه اشياء أكرهه وقال مرة أهل الثغر عنه غير راضين أو ما هذا معناه.
وقال الخطيب أبو بكر كان ثقة حافظا وساق باسناده إليه أنه قال القرآن كلام الله غير مخلوق ما نعرف غير هذا قال اللالكائي مات سنة (242) وزاد غيره في ذي الحجة.
قلت: هذا قول البخاري في تاريخه وقال الترمذي حدثنا الحسن بن علي وكان حافظا وقال ابن عدي له كتاب صنفه في السنن وقال الخليلي كان يشبه بأحمد في سمته وديانته وروى ابن حبان في صحيحه عن المفضل بن محمد الجندي عنه وذكره في الثقات.
__________
(1) في المغنى الهذلي بمضمومة وفتح ذال معجمة نسبة إلى هذيل بن مدركة (والخلال) بفتح معجمة وشدة لام أولى (والحلواني) بضم مهملة وبعد الالف نون اه أبو الحسن.

531 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسن بن علي النوفلي (1) الهاشمي والد أبى جعفر الشاعر.
روى عن الاعرج.
وعنه ابنه وأبو قتيبة سلم بن قتيبة.
قال البخاري منكر الحديث وقال النسائي ضعيف وقال في موضع آخر ليس بالقوي وقال ابن عدي حديثه قليل وهو إلى الضعف أقرب.
أخرجا له حديثا واحدا في النضح في الطهارة.
قلت: وقال العقيلي في حديثه هذا جاء باسناد صالح غير هذا وقال في حديثه لا يمنعن أحدكم السائل وإن كان في يده قلب من ذهب لا يحفظ إلا عنه لا يتابع عليه وقال عبد الحق وابن القطان حديث ضعيف وقال ابن حبان حديث باطل وقال ابن الجوزي ضعفه أحمد وقال الدارقطني روى عن الاعرج مناكير وهو ضعيف واه.
وقال ابن حبان يروي المناكير عن المشاهير فلا يحتج به إلا فيما يوافق الثقات روى عن الاعرج وعن أبي الزناد عن الاعرج وهو الحسن بن علي بن محمد بن ربيعة بن نوفل بن الحارث ابن عبدالمطلب وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ليس بقوي منكر الحديث ضعيف الحديث روى ثلاثة أحاديث أو أربعة ونحوها مناكير وقال الحاكم وأبو سعيد النقاش يحدث عن أبي الزناد بأحاديث موضوعة وذكره البخاري في التاريخ الاوسط في فصل من مات ما بين الخمسين ومائة إلى الستين.
532 - خت ت ق (البخاري في التعاليق والترمذي وابن ماجة).
الحسن بن عمارة بن المضرب (2) البجلي مولاهم الكوفي أبو محمد.
كان على قضاء بغداد في خلافة المنصور.
روى عن يزيد بن أبى مريم وحبيب بن أبي ثابت وشبيب بن غرقدة والحكم بن عتيبة وابن أبي مليكة والزهري وأبي اسحاق السبيعي.
__________
(1) النوفلي بمفتوحة وبياء نسبة إلى نوفل بن عبد مناف كذا في المغني اه أبو الحسن.
(2) في المغني المضرب بمضمومة وفتح ضاد معجمة وكسر راء مشددة وموحدة (والبجلي) بموحدة وجيم مفتوحتين منسوب إلى بجيلة وهي أم والد أنمار بن اراش اه أبو الحسن.
(*)

وفراس بن يحيى الهمداني والمنهال بن عمرو ومحمد بن عبدالرحمن مولى آل طلحة وعمرو ابن مرة والاعمش وغيرهم.
وعنه السفيانان وعبد الحميد بن عبدالرحمن الحماني وعيسى بن يونس وأبو بحر البكراوي وأبو معاوية وعبد الرزاق وخلاد بن يحيى ومحمد بن اسحاق بن يسار وهو أكبر منه وجماعة.
قال النضر بن شميل عن شعبة أفادني الحسن بن عمارة سبعين حديثا عن الحكم فلم يكن لها أصل وقال ابن عيينة كان له فضل وغيره احفظ منه.
وقال الطيالسي قال شبعة ائت جرير بن حازم فقل له لا يحل لك أن تروي عن الحسن بن عمارة فانه يكذب قال
أبو داود فقلت لشعبة ما علامة ذلك قال روى عن الحكم اشياء فلم نجد لها اصلا قلت للحكم صلى على النبي صلى الله عليه وسلم على قتلى احد قال لا وقال الحسن حدثني الحكم عن مقسم عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى عليهم ودفنهم.
وقلت للحكم ما تقول في أولاد الزنا قال يعتقون قلت من ذكره قال يروى عن الحسن البصري عن علي.
وقال الحسن بن عمارة حدثني الحكم عن يحيى بن الجزار عن علي سبعة أحاديث فسألت الحكم عنها فقال ما سمعت منها شيئا.
وقال عيسى بن يونس الحسن بن عمارة شيخ صالح قال فيه شعبة وأعانه عليه سفيان وقال ابن المبارك جرحه عندي شعبة وسفيان فبقولهما تركت حديثه وقال أيوب بن سويد الرملي كان شعبة يقول إن الحكم لم يحدث عن يحيى ابن الجزار إلا ثلاثة أحاديث والحسن بن عمارة يحدث عنه أحاديث كثيرة قال فقلت للحسن بن عمارة في ذلك فقال إن الحكم اعطاني حديثه عن يحيى في كتاب فحفظته وقال النضر بن شميل قال الحسن بن عمارة الناس كلهم مني في حل ما خلا شعبة.
وقال جرير بن عبدالحميد ما ظننت أني أعيش إلى دهر يحدث فيه عن محمد بن إسحاق ويسكت فيه عن الحسن بن عمارة وقال أبو بكر المروزي عن أحمد متروك الحديث وكذا قال أبو طالب عنه وزاد قلت له كان له هوى قال ولكن كان منكر الحديث وأحاديثه موضوعة لا يكتب حديثه وقال مرة ليس بشئ وقال ابن معين لا يكتب حديثه وقال مرة ضعيف وقال مرة ليس حديثه بشئ وقال عبدالله بن المديني عن أبيه ما احتاج إلى شعبة فيه امره ابين من ذلك.
قيل له كان يغلط فقال أي شئ كان يغلط كان يضع وقال أبو حاتم ومسلم والنسائي والدارقطني متروك الحديث.

وقال النسائي أيضا ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال الساجي ضعيف متروك.
أجمع أهل الحديث على ترك حديثه وقال الجوزجاني ساقط وقال جزرة لا يكتب حديثه وقال عمرو بن علي رجل صالح صدوق كثير الوهم والخطأ متروك الحديث وأورد له ابن
عدي أحاديث وقال ما أقرب قصته إلى ما قال عمرو بن علي وقد قيل إن الحسن ابن عمارة كان صاحب مال وإنه حول الحكم إلى منزله فخصه بما لم يخص غيره على أن بعض رواياته عن الحكم وعن غيره غير محفوظة وهو إلى الضعف أقرب.
قال يعقوب بن شيبة وغيره مات سنة (153) قال النسائي في مسند علي في حديث رزين بن عقبة عن الحسن بن واصل الاحدب عن شقيق بن سلمة قال حضرنا عليا حين ضربه ابن ملجم الحديث ما آمن أن يكون هذا هو الحسن بن عمارة وقال البخاري في صحيحه عن علي عن سفيان ثنا شبيب بن غرقدة قال سمعت الحي يذكرون عن عروة يعني البارقي أن النبي صلى الله عليه وسلم أعطاه دينارا يشتري له به شاة الحديث.
قال سفيان كأن الحسن بن عمارة جاءنا بهذا الحديث عنه يعنى عن شبيب قال سمعته من عروة فأتيت شبيبا فقال إني لم أسمعه من عروة إنما سمعت الحي يخبرونه عنه.
قلت: فلم يعلق له البخاري شيئا بل هذا مما يدل على سوء حفظه وكان يلزم الشيخ على هذا أن يعلم له علامة في مقدمة مسلم فقد ذكره مسلم في المقدمة بنحو هذا وقد بالغ ابن القطان في الانكار على من زعم أن البخاري أخرج حديث عروة في شراء الشاة وقال إن البخاري إنما قصد إخراج حديث الخيل فانجر به السياق.
وقال ابن المبارك عن ابن عيينة كنت إذا سمعت الحسن بن عمارة يحدث عن الزهري جعلت أصبعي في أذني.
وقال العقيلي حدثنا بشر بن موسى ثنا الحميدي ثنا سفيان ثنا ابن أبي نجيح عن مجاهد لا بأس ببيع من يزيد كذلك كانت تباع الاخماس.
قال سفيان فحدثت به بالكوفة فبلغ الحسن بن عمارة فحدث به وزاد في آخره على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال العقيلي حدثني عبدالله بن محمد بن صالح السمرقندي ثنا يحيى بن حكيم المقوم قلت لابي داود الطيالسي إن محمد بن الحسن صاحب الرأي حدثنا عن الحسن ابن عمارة عن الحكم عن ابن أبي ليلى عن علي قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم قرن وطاف طوافين.

وسعى سعية.
فقال أبو داود وجمع يده إلى نحره من هذا كان شعبة يشق بطنه من الحسن ابن عمارة.
وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث وذكره يعقوب في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال أبو بكر البزار لا يحتج أهل العلم بحديثه إذا انفرد وقال ابن المثنى ما سمعت يحيى ولا عبدالرحمن رويا عنه شيئا قط وقال أبو العرب قال لي مالك بن عيسى إن أبا الحسن الكوفي يعني العجلي ضعفه وترك أن يحدث عنه وقال الحميدي ذمر عليه وقال يعقوب بن شيبة متروك الحديث وقال ابن حبان كان بلية الحسن التدليس عن الثقات ما وضع عليهم الضعفاء كان يسمع من موسى بن مطير وأبي العطوف وإبان بن أبي عياش واضرابهم ثم يسقط اسماءهم ويرويها عن مشائخه الثقات فالتزقت به تلك الموضوعات وهو صاحب حديث الدعاء الطويل بعد الوتر وهو جالس وقال السهيلي ضعيف باجماع منهم.
533 - الحسن بن عمر بن ابراهيم الغيلاني (1).
ذكره ابن عدي في شيوخ البخاري وهو وهم وإنما روى عن ابن شقيق.
534 - خ (البخاري).
الحسن بن عمر بن شقيق بن اسماء الجرمي (2) أبو علي البصري.
سكن الري وكان يتجر إلى بلخ فعرف بالبلخي.
روى عن يزيد بن زريع وعبد الوارث ومعتمر بن سليمان وحماد بن زيد وجعفر الضبعي وجرير بن عبدالحميد وابن المبارك وعدة.
وعنه البخاري وأحمد بن النصر النيسابوري وجعفر الفريابي وعبد الله بن أحمد
__________
(1) في لب اللباب الغيلاني بالفتح والسكون نسبة إلى غيلان جد أبي طالب راوي الغيلانيات وإلى غيلان بن دعمي بن أياد بن نزار بن معد والي غيلان القدري رأس الغيلانية اه أبو الحسن.
(2) الجرمي بمفتوحة وسكون راء نسبة إلى جرم بن ابان بن ثعلبة كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

وأبو زرعة وأبو حاتم وموسى بن إسحاق الانصاري والحسن بن سفيان وأبو يعلى وجماعة.
قال البخاري وأبو حاتم صدوق وقال أبو زرعة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
مات سنة (232) أو قبلها بقليل أو بعدها بقليل وقال أبو نصر الكلاباذي أقام ببلخ خمسين سنة ثم خرج إلى البصرة سنة (230) ومات بها بعد ذلك.
قلت: وحكى الحاكم عن صالح جزرة وسئل عنه فقال شيخ صدوق.
535 - خت د سي ق (البخاري في التعليق وأبي داود والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) الحسن بن عمر ويقال ابن عمرو بن يحيى الفزاري (1) مولاهم أبو المليح الرقي وقيل كنيته أبو عبد الله وغلب عليه أبو المليح.
روى عن ميمون بن مهران وزياد بن بيان وعلي بن نفيل والوليد بن زوران ويزيد بن يزيد ابن جابر والزهري وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وبقية وأبو توبة الحلبي وعمرو بن خالد الحراني وأحمد بن عبدالملك بن واقد وأبو جعفر النفيلي وعبد الله بن جعفر الرقي وعبد المتعالي بن طالب ومحمد بن آدم المصيصي وزكرياء بن عدي وداود بن رشيد وغيرهم.
قال أحمد ثقة ضابط الحديث صدوق وهو عندي اضبط من جعفر بن برقان وقال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم يكتب حديثه وقال هلال بن العلاء سمعت أشياخنا يقولون ولد سنة (87) ومات سنة (181) وقال عبدالله بن جعفر سمعته غير مره يقول مات أنس ابن مالك وأنا ابن ست سنين وقيل إنه بلغ تسعا وتسعين سنة.
قلت: وقرأت بخط المزي روى النسائي في اليوم والليلة عن علي بن حجر عن الحسن بن عمر عن الزهري حديثا وأراه أبا المليح هذا.
قلت: هو هو بلا ريب وصحح الدارقطني أن اسم أبيه عمر بضم العين قال وهو ثقة وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
الفزاري بفتح الفاء والزاي ثم راء نسبة إلى فزارة قبيلة من قيس عيلان كذا في
اللب (وأبو المليح) بمفتوحة وكسر لام وبحاء مهملة (والرقي) براء مهملة وشدة قاف كذا في المغنى اه أبو الحسن.
(*)

536 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن عمرو الفقيمي (1) التيمي الكوفي.
روى عن مجاهد وسعيد بن جبير والحكم بن عتيبة وأبى الزبير ومنذر الثوري وأخيه الفضل بن عمرو الفقيمي ومحارب بن دثار وإبراهيم النخعي وغيرهم.
وعنه الثوري وابن المبارك وابن حي (2) وحفص بن غياث وعبد الواحد بن زياد وابن أخيه عمرو بن عبد الغفار بن عمرو وأبو معاوية وأبو بكر بن عياش ومحمد بن فضيل وعدة.
قال ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد ايما أعجب اليك الحسن بن عبيد أو الحسن بن عمرو قال ابن عمرو اثبتهما وقال أحمد وابن معين والنسائي ثقة وزاد ابن أبي مريم عن ابن معين حجة وقال أبو حاتم لا بأس به صالح.
قال ابن سعد توفي في أول خلافة أبي جعفر وقال خليفة ابن خياط مات (142).
قلت: وقال ابن المديني ثقة صدوق وقال العجلي كوفي ثقة وقال الحاكم عن الدارقطني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
537 - د (أبي داود).
الحسن بن عمرو السدوسي (3) البصري.
روى عن هشيم وعبد الله بن الوليد العدني وجرير بن وكيع و عبدالرحمن بن بديل ابن ميسرة وسفيان بن عبدالملك المروزي وبشر بن بكر التنيسي وعثمان الوقاصي.
وعنه أبو داود وعثمان الدارمي وإبراهيم بن الحسن البزار وإبراهيم بن راشد الآدمي وإسحاق بن سيار النصيبي وزكرياء بن يحيى المنقري.
قال ابن حبان في الثقات الحسن ابن عمرو من أهل سجستان صاحب حديث متعبد يروي عن حماد بن زيد وأهل البصرة.
وعنه أهل بلده.
مات سنة (224) فيحتمل أن يكون هو هذا.
قلت: ويحتمل أن يكون.
__________
(1) الفقيمي بضم الفاء وفتح القاف نسبة إلى فقيم بطن من تميم كذا في اللب اه.
(2) هو الحسن بن صالح بن حي اه.
(*) (3) بفتح سين وضم دال مهملتين منسوب إلى سدوس بن ذهل منه مالك بن سنان كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

الذي بعده فان الازدي ذكر في الضعفاء الحسن بن عمرو السدوسي البصري منكر الحديث روى عن شعبة والحسن بن أبي جعفر.
538 - تمييز.
الحسن بن عمرو بن سيف العبدي ويقال الباهلي ويقال الهذلي (1) البصري.
أبو علي.
روى عن شعبة ومالك ومالك بن مغول ويزيد بن زريع وحماد بن زيد وعدة.
وعنه الذهلي وابن وارة وأبو امية وأبو قلابة الرقاشي وعبد الله بن الدورقي والعباس بن أبي طالب والكديمي وغيرهم.
قال البخاري كذاب وقال أبو أحمد الحاكم متروك الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب وقال ابن عدي له غرائب وأحاديثه حسان وأرجو أنه لا بأس به على أن يحيى بن معين قد رضيه وذكر ابن الدورقي أنه ذهب معهم إليه فسمع منه وقال أبو يوسف القلوسي ثنا الحسن بن عمرو وسألت عنه عارما فقال أعرفه بطلب الحديث هو اسن منا بعشرين سنة.
قلت: قال ابن الجوزي في كتاب الضعفاء كذبه ابن المديني وقال البخاري كذاب وقال الرازي متروك وقرأت بخط الذهبي العبدي هو الباهلي كذا قال وكأنه أراد أنه اختلف في نسبه وأراد أن يعلم أنه واحد لا اثنان وإلا فالباهلي والعبدي لا يجتمعان وقد تقدم أنه قيل فيه أيضا الهذلي فهذا من الرواة عنه.
وقرأت.
بخط الذهبي أيضا لم أجده في الضعفاء للبخاري.
قلت: قال العقيلي ثنا عبدالرحمن بن الفضل ثنا محمد بن إسماعيل ثنا الحسن بن عمرو بن سيف كذاب
ففهم ابن الجوزي أن محمد بن إسماعيل هذا هو البخاري ويحتمل ان يكون غيره.
539 - الحسن بن عمرو الجفري في الحسن بن أبي جعفر.
540 - تمييز.
الحسن بن عمرو.
عن الاعمش.
وعنه يحيى بن السري الضرير.
__________
(1) بمضمومة وفتح ذال معجمة نسبة إلى هذيل بن مدركة اه أبو الحسن.
(*)

541 - تمييز.
الحسن بن عمرو من أهل الثغور.
روى عن أبي إسحاق الفزاري.
وعنه أبو السري سند بن السري المرعشي (1).
542 - د (أبي داود).
الحسن بن عمران أبو عبد الله ويقال أبو علي العسقلاني (2).
روى عن سعيد بن عبدالرحمن بن ابزى وقيل عبدالله بن عبدالرحمن بن ابزى وعمر بن عبد العزيز ويزيد بن قسيط ومكحول الشامي وعطية بن قيس قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات له عند أبي داود حديث واحد في تمام التكبير.
أخرجه من حديث أبي داود الطيالسي عن شعبة وقال فيه عن ابن عبدالرحمن بن ابزى ولم يسمه وسماه أبو عاصم ويحيى بن حماد في روايتهما عن شعبة عبدالله وسماه محمود بن غيلان وغيره عن أبي داود عن شعبة سعيدا والحديث معلول.
قال أبو داود الطيالسي والبخاري لا يصح.
قلت: نقل البخاري عن الطيالسي أنه قال هذا عندنا باطل وقال الطبري في تهذيب الآثار الحسن مجهول.
543 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي).
الحسن بن عياش (3) بن سالم الاسدي الكوفي أخو أبي بكر.
روى عن الاعمش ومغيرة واسماعيل بن أبي خالد وأبي إسحاق الشيباني ويحيى ابن
سعيد الانصاري وعمرو بن ميمون وابن عجلان وابن إسحاق وجعفر الصادق وزائدة
__________
(1) الحسن بن عمرو السجستاني عن حماد بن زيد قال ابن حبان في الثقات مات سنة اربع وعشرين ومائتين كذا في الخلاصة لعله سقط على كاتب أصل هذا الكتاب اه.
(2) العسقلاني ضبطه في اللب بفتح اوله والقاف نسبة إلى عسقلان مدينة من فلسطين اه أبو الحسن.
(3) بتحتانية ثم معجمة اه تق.
(*)

والثوري وكان وصيه.
وعنه ابن المبارك وابن مهدي ويحيى بن آدم وعاصم بن يوسف اليربوعي وأبو معاوية وابن أبى زائدة وقبيصة وأحمد بن يونس ويحيى الحماني وغيرهم.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وأخوه أبو بكر ثقة قال عثمان ليسا بذاك وهما من أهل الصدق والامانة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال يحيى الحماني مات سنة (172) له في صحيح مسلم حديث واحد في الجمعة.
قلت: يكنى أبا محمد وقال الطحاوي ثقة حجة وقال العجلي ثقة.
544 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
الحسن بن عيسى بن ماسرجس (1) الماسرجسي أبو علي النيسابوري مولى ابن المبارك.
روى عنه وعن أبي بكر بن عياش وعبد السلام ابن حرب وجرير بن عبدالحميد وابن عيينة وأبي معاوية وغيرهم.
وعنه مسلم وأبو داود وروى له النسائي بواسطة أحمد ابن حنبل وأبيه وعلي بن الجنيد والبخاري في غير الجامع وعلي بن عثام وهو من اقرانه وأبو بكر الاعين ومحمد بن نصر الفقيه وموسى بن هارون والهيثم بن خلف والسراج والبغوي وابن صاعد وجماعة.
قال الخطيب كان من أهل بيت الثروة والقدم في النصرانية ثم أسلم على يدي ابن المبارك ورحل في العلم ولقي المشائخ وكان دينا ورعا ثقة ولم يزل من
عقبه بنيسابور فقهاء ومحدثون.
قال الحاكم سمعت أبا علي الحافظ (2) يحكي عن شيوخه ان ابن المبارك قد كان نزل مرة راس سكة عيسى وكان الحسن بن عيسى يركب فيجتاز به وهو في المجلس وكان الحسن من أحسن الشباب وجها فسأل عنه ابن المبارك فقيل إنه نصراني فقال اللهم ارزقه الاسلام فاستجاب الله دعوته فيه وقال السراج كان عاملا عد في مجلسه بباب الطاق اثنا
__________
(1) بفتح المهملة وسكون الراء وكسر الجيم بعدها مهملة (والماسرجسي) نسبة إلى ماسرجس هو جد كذا في لب اللباب اه.
(2) هو الحسين بن علي كما صرح به صاحب تهذيب الكمال اه أبو الحسن.
(*)

عشر الف محبرة ومات بالثعلبية في المنصرف من مكة سنة (239) وقيل مات سنة (40) قال أبو بكر بن المؤمل بن الحسن بن عيسى انفق جدي في حجته الاخيرة ثلاث مائة الف درهم وقال الحاكم خرجت مع أبي بكر بن المؤمل وأخيه أبي القاسم فلما بلغت الثعلبية زرت معهما قبر جدهما فقرأت على لوح قبره هذا قبر الحسن بن عيسى توفي في صفر سنة (240).
قلت: وروى عنه ابن خزيمة في صحيحه وقال حمد ابن سيار في تاريخ نيسابور كان يظهر أمر الحديث ويسر الرأي جهده ذكرته لاسحاق بن ابراهيم فلم ينبسط بذكره وقال السراج لما قدم بغداد هجره بعض أصحاب الحديث بقوله في الايمان ثم اجتمعوا إليه وقالوا بين لنا مذهبك قال الايمان قول وعمل قالوا يزيد وينقص فقال قال لي استاذان ابن المبارك وابن حنبل كان عبدالله يقول يزيد ويتوقف في النقصان فان قال أحمد ينقص قلت بقوله فاحضروا إليه خط أحمد يزيد وينقص فقال الحسن هو قولي فرضوا بذلك وكتبوا عنه وقال الدارقطني ثقة.
545 - الحسن بن عيسى القومسي (1) هو الحسين يأتي.
546 - الحسن بن غليب (2) بن سعيد بن مهران الازدي مولاهم المصري.
وأبوه من أهل حران.
روى عن سعيد بن أبي مريم ويحيى بن بكير وحرملة وسعيد بن عفير ومهدي بن جعفر الرملي وغيرهم.
وعنه النسائي فيما قاله صاحب النبل وأبو جعفر الطحاوي وأبو جعفر بن النحاس وأبو بكر والحسن بن مكحول البيروتي وأبو علي بن هارون وعبد الله بن جعفر بن الورد وأحمد بن الحسن بن إسحاق بن عتبة الرازي وأبو القاسم الطبراني.
مات في ذي الحجة سنة (290) وله (82) سنة.
__________
(1) ذكر في المغني القومسي بضم واهمال سين وبفتح ميم قبل السين نسبة إلى قومس اه شريف الدين.
(2) بمعجمة وآخره موحدة مصغرا اه.
(*)

547 - م ت ق (مسلم والترمذي وابن ماجة).
الحسن بن الفرات بن أبي عبدالرحمن التميمي القزاز الكوفي.
روى عن أبي معشر زياد بن كليب وابن أبي مليكة وغيلان بن جرير وأبيه فرات.
وعنه ابنه زياد وابن ادريس ووكيع وأبو نعيم وأبو عاصم وغيرهم قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له في الصحيح حديث واحد في طاعة الخليفة.
قلت: وقال أبو حاتم منكر الحديث نقله عنه ابنه في مقدمة الجرح والتعديل.
548 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن قزعة (1) بن عبيد الهاشمي أبو علي ويقال أبو محمد الخلقاني البصري.
روى عن مسلمة بن علقمة ومعتمر بن سليمان وخالد بن الحارث وسفيان بن حبيب وحصين بن نمير وفضيل بن عياض وعباد بن عباد المهلبي ومحمد بن عبدالرحمن الطفاوي وغيرهم.
وعنه الترمذي والنسائي وابن ماجة وأبو بكر البزار وبقي بن مخلد وابن خزيمة والبحيري وأبو زرعة وأبو حاتم وابن جرير وموسى بن إسحاق الانصاري
وعبدان الاهوازي وزكرياء الساجي وأبو بكر بن أبي الدنيا وعبد الله بن أحمد وعبد الكريم الديرعاقولي ويحيى بن محمد البختري الحنائي ومطين وغيرهم.
قال يعقوب ابن شيبة وأبو حاتم صدوق وقال النسائي لا بأس به.
قال في موضع آخر صالح وذكره ابن حبان في الثقات مات قريبا من سنة (250).
549 - عس (النسائي في مسند علي).
الحسن بن قيس.
عن كرز التيمي.
وعنه عبدالملك بن حميد بن أبي غنية لم يذكره البخاري ولا ابن
__________
(1) قزعة بمفتوحة وسكون زاي وفتحها وبعين مهملة (والخلقاني) بضم معجمة وسكون لام فقاف كذا في المغني اه شريف الدين.
(*)

أبي حاتم.
قال المزي وهو شيخ مجهول ولم نره مذكورا في شئ من كتب التواريخ وكذلك شيخه.
قلت: ذكر الذهبي في الميزان أن الازدي قال فيه متروك الحديث.
550 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي).
الحسن بن محمد بن اعين (1) الحراني أبو علي القرشي.
مولى أم عبدالملك بنت محمد بن مروان وقد ينسب إلى جده.
روى عن عمه موسى ابن أعين ومعقل بن عبيد الله الجزري وزهير بن معاوية وفليح بن سليمان وأبو المليح الرقي وعمر بن سالم الافطس ومحمد بن علي بن شافع وفضيل بن غزوان وعدة.
وعنه الفضل ابن يعقوب الرخامي وأبو داود الحراني وسلمة بن شبيب وأحمد بن سليمان الرهاوي ومحمد بن معدان بن عيسى وعلي بن عثمان النفيلي ومحمد بن سليمان لوين وغيرهم.
قال أبو عروبة مات سنه (210) وقال أبو حاتم أدركته ولم أكتب عنه وذكره ابن حبان في الثقات.
551 - تمييز
الحسن بن محمد بن شعبة (2) الواسطي صوابه الحسين بن محمد بن شنبة (3).
وسيأتي فأما الحسن بن محمد بن شعبة فهو بغدادي متأخر.
روى عن أبي سعيد الاشج ويعقوب الدورقي وعلي بن نصر بن علي الجهضمي وهارون بن إسحاق الهمداني وجماعة.
وعنه أبو الحسين بن المظفر الحافظ وأبو الفضل عبيد الله بن عبدالرحمن.
__________
(1) ضبط صاحب التقريب اعين بمفتوحة فمهملة فياء مفتوحة فنون (والحراني) بمفتوحة وشدة راء وبنون اه.
(2) ذكر في تهذيب الكمال وهامش الخلاصة وها هنا ترجمة (الحسن) بن محمد ابن عبدالله بن شعبة من أولاد رافع بن خديج الانصاري وهو متأخر عن هذه الطبقة يروي عن ابراهيم بن بسطام الايلى والحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني وآخرين ويروي عنه ابراهيم بن أحمد بن بشران وأبو حفص عمر بن أحمد بن شاهين وغيرهم اه.
(3) شنبة بفتح المعجمة والنون والموحدة كذا في التقريب اه أبو الحسن.
(*)

الزهري وأبو عمر بن حيويه وأبو حفص بن شاهين وغيرهم.
قال الدارقطني لا بأس به وقال الخطيب كان ثقة توفي في ذي القعدة سنة (313).
552 - خ 4 (البخاري والاربعة).
الحسن بن محمد بن الصباح (1) الزعفراني أبو علي البغدادي.
روى عن ابن عيينة وأبي معاوية وعبيدة بن حميد وابن أبي عدي ومروان ابن معاوية ووكيع وعبد الوهاب الخفاف ويزيد بن هارون وعبد الوهاب الثقفي وسعيد ابن سليمان الواسطي وابن علية وشبابة والشافعي ومحمد بن عبدالله الانصاري وجماعة.
وعنه الجماعة سوى مسلم وابن خزيمة وأبو عوانة وزكرياء الساجي والبغوي وابنه أحمد وابن صاعد وابن زياد النيسابوري والمحاملي ومحمد بن مخلد وأبو سعيد ابن الاعرابي وجماعة.
قال النسائي ثقة.
قال الزعفراني لما قرأت كتاب الرسالة على الشافعي قال لي من أي العرب
أنت فقلت ما أنا بعربي وما أنا إلا من قرية يقال لها الزعفرانية قال أنت سيد هذه القرية.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان راويا للشافعي وكان يحضر أحمد وأبو ثور عند الشافعي وهو الذي يتولى القراءة عليه.
مات يوم الاثنين في شهر ربيع الآخر سنة (259) وقال ابن المنادي مات سنة (60) وكان أحد الثقات وكذا قال ابن مخلد وزاد في رمضان.
قلت.
وقال ابن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي وهو ثقة وسئل عنه أبي فقال صدوق وقال أبو عمر الصدفي سألت العقيلي عنه فقال ثقة من الثقات مشهور ولم يتكلم فيه أحد بشئ قال وسألت عنه أبا علي صالح بن عبدالله الطرابلسي فقال ثقة ثقة وقال ابن عبد البريقال إنه لم يكن في وقته افصح منه ولا ابصر باللغة ولذلك اختاروه لقراءة كتب الشافعي وكان يذهب إلى مذهب أهل العراق فتركه وتفقه للشافعي وكان نبيلا ثقة مأمونا.
__________
الصباح بفتح مهملة وشدة موحدة (والزعفراني) بفتح الزاي المعجمة وسكون العين المهملة وفتح الفاء والراء والنون بعد الالف نسبة إلى الزعفرانية قرية قرب بغداد وفي جامع الاصول للجزري الزعفراني منسوب إلى محلة قديمة بكرخ بغداد معروفة فيه الآن وبضم الغين المعجمة لعله من تصحيف النساخ كذا في هامش المغني اه شريف الدين.
(*)

553 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسن بن محمد بن عبيد الله بن أبي يزيد المكي.
روى عن ابن جريج.
وعنه محمد بن يزيد بن خنيس.
قال العقيلي لا يتابع على حديثه وليس بمشهور النقل.
أخرجا له حديثا واحدا في سجود الشجرة واستغرب الترمذي حديثه.
قلت: وحكى الذهبي عمن لم يسمه أن فيه جهالة ولم يرو عنه غير ابن خنيس.
قلت: وقد أخرج ابن خزيمة وابن حبان حديثه في صحيحهما وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخليلي لما ذكر حديثه هذا حديث غريب صحيح من حديث ابن جريج قصد أحمد ابن حنبل محمد بن يزيد بن خنيس وسأل عنه وتفرد به الحسن بن محمد المكي وهو ثقة.
554 - ق (ابن ماجة).
الحسن بن محمد بن عثمان بن الحارث الكوفي امام مسجد المطمورة.
روى عن الثوري وشريك وعافية بن زيد القاضي.
وعنه اسماعيل بن بهرام والنضر ابن سعيد الحارثي.
له عند ابن ماجة حديث واحد اعظم الناس هما المؤمن (1).
قلت: قال الازدي منكر الحديث.
555 - ع (الستة).
الحسن بن محمد بن علي بن أبي طالب الهاشمي أبو محمد المدني.
وأبوه يعرف بابن الحنفية.
روى عن أبيه وابن عباس وسلمة بن الاكوع وأبي هريرة وأبي سعيد وعائشة وجابر بن عبدالله وغيرهم.
وعنه عمرو بن دينار وعاصم بن عمر ابن قتادة والزهري وابان بن صالح وقيس بن مسلم وعبد الواحد بن أيمن وجماعة قال مصعب الزبيري ومغيرة بن مقسم وعثمان بن ابراهيم الحاطبي هو أول من تكلم في الارجاء وتوفي في خلافة عمر بن عبد العزيز وليس له عقب وقال ابن سعد كان من ظرفاء بني هاشم وأهل الفضل منهم وكان يقدم على أخيه أبي هاشم في الفضل والهيئة وهو أول من تكلم
__________
تتمة الحديث في تهذيب الكمال (الذي يهتم بامر دنياه وأمر آخرته) اه.
(*)

في الارجاء وقال الزهري ثنا الحسن وعبد الله ابنا محمد وكان الحسن ارضاهما في أنفسنا وفي رواية وكان الحسن أوثقهما وقال محمد بن اسماعيل الجعفري حدثنا عبدالله بن سلمة ابن اسلم عن أبيه عن حسن بن محمد قال وكان من أوثق الناس عند الناس وقال سفيان عن عمرو بن دينار ما كان الزهري إلا من غلمان الحسن بن محمد وقال ابن حبان كان من علماء الناس بالاختلاف وقال سلام بن أبي مطيع عن أيوب أنا اتبرأ من الارجاء ان أول من تكلم فيه رجل من أهل المدينة يقال له الحسن بن محمد وقال عطاء بن السائب عن زاذان وميسرة أنهما دخلا على الحسن بن محمد فلاماه على الكتاب الذي وضع في الارجاء
فقال لزاذان يا أبا عمرو لوددت أني كنت مت ولم أكتبه وقال خليفة مات سنة (99) أو مائة وقيل غير ذلك في وفاته.
قلت: المراد بالارجاء الذي تكلم الحسن بن محمد فيه غير الارجاء الذي يعيبه أهل السنة المتعلق بالايمان وذلك أني وقفت على كتاب الحسن ابن محمد المذكور أخرجه ابن أبي عمر العدني في كتاب الايمان له في آخره قال حدثنا ابراهيم بن عيينة عن عبد الواحد بن أيمن قال كان الحسن بن محمد يأمرني أن اقرأ هذا الكتاب على الناس أما بعد فانا نوصيكم بتقوى الله فذكر كلاما كثيرا في الموعظة والوصية لكتاب الله واتباع ما فيه وذكر اعتقادة ثم قال في آخره ونوالي أبا بكر وعمر رضي الله عنهما ونجاهد فيهما لانهما لم تقتتل عليهما الامة ولم تشك في أمرهما ونرجئ من بعدهما ممن دخل في الفتنة فنكل أمرهم إلى الله إلى آخر الكلام فمعنى الذي تكلم فيه الحسن انه كان يرى عدم القطع على إحدى الطائفتين المقتتلتين في الفتنة بكونه مخطئا أو مصيبا وكان يرى انه يرجئ الامر فيهما واما الارجاء الذي يتعلق بالايمان فلم يعرج عليه فلا يلحقه بذلك عاب والله أعلم.
556 - الحسن بن محمد البلخي صوابه الحسين يأتي.
557 - خ س ق (البخاري والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن مدرك (1) بن بشير السدوسي أبو علي البصري الطحان الحافظ.
__________
(1) اسم فاعل من الادراك كذا في المغني (والطحان) نسبة إلى طحن الحب كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(*)

روى عن يحيى بن حماد ومحبوب بن الحسن وعبد العزيز الاويسي.
وعنه البخاري والنسائي وابن ماجة وبقي بن مخلد والبجيري والروياني وابن أبي الدنيا وابن صاعد وأحمد بن الحسين الصوفي وقال كان ثقة وقال الآجري عن أبي داود كذاب كان يأخذ احاديث فهد بن عوف فيلقيها على يحيى بن حماد.
قلت: وقال النسائي في أسماء شيوخه
بصري لا بأس به وقال ابن عدي كان من حفاظ أهل البصرة وقال ابن أبي حاتم قال أبو زرعة كتبنا عنه وقال أبو حاتم هو شيخ وقال مسلمة بن قاسم الاندلسي كتب عنه من أهل بلدنا ابن وضاح وهو صالح في الرواية.
558 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسن بن مسلم بن يناق (1) المكي.
روى عن صفية بنت شيبة وطاووس ومجاهد وسعيد بن جبير وعطاء الكيخاراني وعبيد بن عمير ولم يدركه.
وعنه ابان بن صالح وابراهيم بن نافع وعمرو بن مرة وبديل ابن ميسرة وابن جريج وجابر الجعفي وجامع بن أبي راشد وحميد الطويل وأسامة ابن زيد الليثي وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال ابن عيينة مات الحسن بن مسلم قبل طاووس.
قلت: وقال ابن سعد مات قبل طاووس وكان ثقة وله أحاديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود كان من العلماء بطاووس.
559 - خ (البخاري).
الحسن بن منصور بن ابراهيم البغدادي الشطوي (2) أبو علي الصوفي.
المعروف بأبي علويه.
روى عن ابن عيينة وابن نمير ووكيع وأبي قطن وحجاج ابن محمد الاعور وغيرهم.
وعنه البخاري وابن أبي الدنيا والسراج والمحاملي ومحمد ابن هارون الحضرمي وابن صاعد ويعقوب الجصاص ومحمد بن خلف ووكيع بن مخلد وسماه.
__________
(1) بفتح التحتانية وتشديد النون آخره قاف كذا في التقريب اه.
(2) (الشطوى) بفتحتين نسبة إلى شطا قرية بارض مصر اه أبو الحسن.
(*)

الحسين وغيرهم ذكر ذلك الخطيب وأشار إلى تفرد ابن مخلد بتسميته الحسين.
قال الخطيب وكان ثقة.
قلت: روى عنه البخاري في صفة النبي صلى الله عليه وسلم حديثا واحدا وسماه
الحسين أيضا الدارقطني والكلاباذي وأبو داود الهروي وأبو الوليد الباجي.
560 - ع (الستة).
الحسن بن موسى الاشيب (1) أبو علي البغدادي.
قاضي طبرستان والموصل وحمص.
روى عن الحمادين وشعبة وسفيان وجرير ابن حازم وزهير بن معاوية وابن لهيعة وعبد الرحمن بن عبدالله بن دينار وحريز بن عثمان والليث وأبي هلال الراسبي وابن أبي ذئب وورقاء وغيرهم.
وعنه أحمد بن حنبل وحجاج بن الشاعر وأحمد بن منيع وأبو خيثمة وابنا أبي شيبة والفضل بن سهل الاعرج وهارون الحمال ويعقوب بن شيبة وعباس الدوري والحارث بن أبي أسامة وإسحاق الحربي وبشر بن موسى وجماعة قال أحمد هو من متثبتي أهل بغداد وقال ابن معين ثقة وكذا قال أبو حاتم عن ابن المديني وقال أبو حاتم وصالح بن محمد وابن خراش صدوق.
زاد أبو حاتم ثم مات بالري وحضرت جنازته وقال عبدالله بن المديني عن أبيه كان ببغداد كأنه ضعفه وقال الخطيب لا اعلم علة تضعيفه اياه وقال الاعين مات سنة ثمان وقال ابن سعد والمطين سنة تسع وقال حنبل سنة (9) أو عشر ومائتين.
قلت: بقيه كلام ابن سعد وكان ثقة صدوقا في الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وذكره مسلم في رجال شعبة الثقات في الطبقة الثالثة.
561 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي).
الحسن بن واقع (2) بن القاسم أبو علي الرملي خراساني الاصل.
روى عن ضمرة بن ربيعة وأيوب بن سويد.
وعنه البخاري في كتاب الادب وغيره
__________
(1) في التقريب (الاشيب) بمعجمة ثم تحتانية اه أبو الحسن.
(2) بواو وقاف (والرملي) بفتح راء وسكون ميم وبلام منسوب إلى الرملة مدينة من فلسطين كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

وروى له الترمذي بواسطة البخاري وأبو الدرداء عبد العزيز بن منيب وابن وارة ويحيى بن معين وابراهيم الجوزجاني ومحمد بن سهل بن عسكر واسماعيل سمويه وغيرهم.
قال ابن حبان في الثقات أصله من سرخس وقال ابن سعد مات الحسن ابن واقع راوية ضمرة بالرملة سنة (220) أخبرني من سأله ممن أنت قال من ربيعة.
قلت: وقال الآجري عن أبي داود ثقة.
562 - خت م (البخاري في التعاليق ومسلم).
الحسن بن الوليد.
له في البخاري موضع معلق في الطلاق وآخر في أوائل الجهاد عند مسلم كذا زعم عياض والصواب الحسين بصيغة التصغير.
563 - ق (ابن ماجة).
الحسن بن يحيى بن الجعد بن نشيط العبدي أبو علي بن أبي الربيع الجرجاني.
سكن بغداد.
روى عن عبد الرزاق ووهب بن جرير وأبي عاصم وعبد الصمد ابن عبد الوارث وشبابة بن سوار وأبي عامر العقدي وغيرهم وعنه ابن ماجة وابن أبي الدنيا وابن أبي حاتم وأبو يعلى وأبو القاسم البغوي والسراج ومحمد بن عقيل البلخي وابن صاعد وابن أبي داود والمحاملي والحسين بن يحيى بن عباس وجماعة.
قال ابن أبي حاتم سمعت منه مع أبي وهو صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن المنادي مات في جمادي الاولى سنة (263) وكان قد بلغ فيما قيل لي (83) سنة وقال غيره سنة (85).
قلت: وحكاه ابن المنادي أيضا.
564 - س (النسائي).
الحسن بن يحيى بن كثير العنبري المصيصي.
روى عن أبيه و عبد الرزاق وعلي بن بكار ومحمد بن كثير المصيصيين.
وعنه النسائي فيما قال صاحب النبل وابن أبي داود وابن أبي الدنيا وقال كان من البكائين وقال النسائي
لا بأس به وقال في موضع آخر لا شئ ضعيف الدماغ.

565 - د (أبي داود).
الحسن بن يحيى بن هشام الرزي (1) أبو علي البصري.
روى عن خالد بن مخلد و عبدالله بن داود الخريبي وأبي علي الحنفي وبشر بن عمر الزهراني وعبيد الله بن موسى والنضر بن شميل ويعلى بن عبيد ومحمد بن حاتم الجرجرائي وجماعة بعدهم.
وعنه أبو داود وحجاج بن الشاعر وهو من اقرانه والساجي وعبدان الجواليقي ومحمد بن هارون الروياني وأبو بكر البزار وابن صاعدة وعدة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث كان صاحب حديث.
قلت: وقال الصريفيني والذهبي كان حافظا وقال ابن عساكر في النبل أظنه ابن يحيى بن السكن الذي سكن الرملة فان كان هو فانه مات سنة (257).
قلت: ابن السكن ضعيف جدا وهو غير هذا قطعا.
566 - س (النسائي).
الحسن بن يحيى البصري سكن خراسان.
روى عن الضحاك بن مزاحم وعكرمة مولى ابن عباس وكثير ابن زياد البرساني.
وعنه ابن المبارك ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند النسائي في الحجامة للصائم حديث واحد.
قلت: قال البخاري في التاريخ حديثه مرسل وقال ابن أبي مريم سألت يحيى ابن معين عن الحسن بن يحيى فقال خراساني ثقة.
567 - مد ق (أبي داود في المراسيل وابن ماجة) الحسن بن يحيى الخشني (2) أبو عبد الملك ويقال أبو خالد الدمشقي.
البلاطي أصله من خراسان.
روى عن زيد بن واقد وسعيد بن عبد العزيز والاوزاعي وهشام بن عروة وابن جريج وعمر بن قيس سندل ومالك بن أنس وعبد العزيز بن أبي
__________
(1) الرزي بضم الراء بعدها زاي كذا في التقريب اه أبو الحسن.
(2) (الخشنى) بمعجمتين مضمومة ثم مفتوحة ثم نون، تقريب (البلاطي) بالفتح والكسر نسبة إلى بيت البلاط من قرية دمشق اه لب شريف الدين.
(*)

رواد وجماعة.
وعنه الوليد بن مسلم وهو من اقرانه وسليمان بن عبدالرحمن والهيثم بن خارجة ومروان بن محمد الطاطري ومحمد بن المبارك الصوري وهشام بن خالد وهشام بن عمار وغيرهم.
قال عباس عن ابن معين ليس بشئ وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة خراساني وقال ابن الجنيد عن الحسن بن يحيى ومسلمة بن علي الخشنيان ضعيفان ليسا بشئ والحسن أحبهما إلي وقال دحيم لا بأس به وقال أبو حاتم صدوق سئ الحفظ وقال النسائي ليس بثقة وقال الحاكم أبو أحمد ربما حدث عن مشائخه بما يتابع عليه وربما يخطئ في الشئ وقال الدارقطني متروك وقال عبد الغني بن سعيد ليس بشئ وقال ابن عدي هو ممن يحتمل رواياته.
قلت: قال ذلك بعد ان ساق له عدة مناكير وقال هذا أنكر ما رأيت له وقال الآجري عن أبي داود سمعت أحمد يقول ليس به بأس وقال الساجي ثنا أبو داود ثنا سليمان بن عبدالرحمن ثنا الحسن بن يحيى الخشني وكان ثقة وقال ابن حبان منكر الحديث جدا يروي عن الثقات ما لا أصل له وعن المتقنين ما لا يتابع عليه وكان رجلا صالحا يحدث من حفظه كثير الوهم فيما يرويه حتى فحشت المناكير في اخباره حتى يسبق إلى القلب انه كان المتعمد لها فلذلك استحق الترك وقد سمعت ابن جوصاء يوثقه وذكر ابن حبان حديثه عن يزيد بن أبي مالك عن أنس ما من نبي يموت فيقيم في قبره أربعين صباحا الحديث وقال هذا باطل موضوع وأورد له ابن عدي حديثه عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة حديث من وقر صاحب بدعة فقد أعان على هدم الاسلام.
وقد تفرد به وقال الذهبي مات بعد التسعين ومائة.
568 - ق (ابن ماجة).
الحسن بن يزيد بن فروخ الضمري (1) ويقال العجلي أبو يونس القوي.
المكي سكن الكوفة.
قال ابن معين هو الذي يقال له الطواف.
روى عن أبي سلمة ابن عبدالرحمن ومجاهد وطاووس وسعيد بن جبير والحسن البصري وعمرو بن شعيب وعبد الله بن أبي بكر بن حزم.
وعنه الثوري ومروان بن معاوية ووكيع ومحمد ابن
__________
(1) الضمري بمفتوحة وسكون ميم نسبة إلى ضمرة بن بكر اه أبو الحسن.
(*)

فضيل ويحيى بن يمان وحسين الجعفي وأبو عاصم النبيل وغيرهم.
قال ابن معين كوفي ثقة وقال أبو طالب عن أحمد ثقة وقال أبو حاتم ثقة مأمون وقال ابن عبد البر اجمعوا على انه ثقة ولقوته على العبادة سمي القوي وقال وكيع بكى حتى عمي وصلى حتى حدب وطاف حتى أقعد وقال حسين الجعفي كان يطوف في كل يوم سبعين اسبوعا وفرق أبو حاتم بين الحسن بن يزيد بن فروخ الضمري والحسن بن يزيد أبي يونس القوي وقال ابن معين والذهلي هما واحد.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات كان من عباد أهل الكوفة وقرائهم ووثقه النسائي في الكنى وأبو علي الحافظ فيما حكاه الحاكم وقال الدارقطني في العلل كان ثقة وسمي القوي لقوته على الطواف.
569 - تمييز.
الحسن بن يزيد العجلي.
روى عن ابن مسعود.
وعنه عبدالله بن أبي نجيح.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
570 - تمييز.
الحسن بن يزيد السعدي أحد بني بهدلة.
روى عن أبي سعيد الخدري.
وعنه أبو الصديق الناجي.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
571 - تمييز الحسن بن يزيد أبو علي الاصم مولى قريش.
روى عن السدي وعنه زكريا بن يحيى زحمويه وسريج بن يونس وأبو معمر الهذلي ومحمد بن بكار بن الريان.
قال أحمد ثقة ليس به بأس إلا انه حدث عن السدي عن أوس بن ضمعج وقال ابن معين لا بأس به وكذا قال أبو حاتم.
قلت: ووثقه الدارقطني وغيره وأما ابن عدي فقال ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال الذهبي في الميزان لا أدري هل أراد ابن عدي نفي القوة عنه أو أراد انه ليس هو الحسن ابن يزيد المعروف بالقوي.

572 - تمييز الحسن بن يزيد الحرامي (1).
روى عن محمد بن شعيب بن شابور.
قال ابن أبي حاتم كتب عنه أبي في الرحلة وقال شيخ.
573 - فق (ابن ماجة في التفسير) الحسن بن يوسف بن أبي المنتاب الرازي.
سكن قزوين.
روى عن فضيل بن عياض وأبي معاوية وابن عيينة وجرير وروح ابن عبادة وعدة.
وعنه هارون بن حيان القزويني ومحمد بن عبدالله الحضرمي مطين.
574 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) الحسن العرني هو ابن عبدالله تقدم.
575 - س (النسائي) الحسن مولى بني نوفل.
عن ابن عباس.
وعنه عمر بن معتب كذا قال محمد بن رافع عن عبد الرزاق عن معمر عن يحيى بن أبي كثير عن عمرو رواه غير واحد عن عبد الرزاق فقالوا عن أبي الحسن وهو الصواب.
576 - عس (النسائي في مسند علي) الحسن.
عن واصل الاحدب.
وعنه رزين بن عقبة.
قلت: تقدمت الاشارة إليه في ترجمة الحسن بن عمارة.
__________
(1) في لب اللباب الحرامي بفتح الحاء المهملة ثم راء مخففة وميم نسبة إلى حرام الانصاري وغيره اه أبو الحسن.
(*)

577 - خ (البخاري) الحسن غير منسوب.
عن اسماعيل بن أبي أويس واسماعيل بن الخليل وقرة بن حبيب.
قيل ان الراوي عن الاولين الحسن بن شجاع وان الراوي عن قرة الحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني وقد تقدما.
قلت: وقيل أن الراوي عن قرة أيضا هو ابن شجاع.
578 - حسيل (1) بن عبدالرحمن يأتي في حسين.
(من اسمه الحسين).
579 - خ (البخاري) الحسين بن ابراهيم بن الحر بن زعلان العامري أبو علي البغدادي.
الملقب باشكاب (2) أصله خراساني.
سكن بغداد.
روى عن فليح بن سليمان وابن أبي الزناد ومبارك بن سعيد الثوري وحماد بن يزيد وشريك وغيرهم.
وعنه إبناه محمد وعلي وأبو بكر الصغاني وعباس الدوري ومحمد بن عبدالله المخرمي والعباس بن جعفر الزبرقان وغيرهم.
قال ابن سعد نشأ ببغداد وطلب الحديث ولزم أبا يوسف فاتقن الرأي ولم يدخل في شئ من القضاء ولا غيره إلى أن مات سنة (216) وهو ابن إحدى وسبعين سنة.
وقال الخطيب كان ثقة.
روى له البخاري حديثا واحدا مقرونا بغيره في عمرة القضاء.
قلت: ذكر الباجي في رجال البخاري انه لم يجد له في البخاري ذكرا وهو ثابت في الاصل كما ذكر المزي.
__________
(1) مصغرا آخره لام اه التقريب.
(2) بكسر أوله وسكون المعجمة وآخره موحدة من العاشرة كذا في التقريب اه أبو الحسن.
(*)

580 - س (النسائي) الحسين بن اسحاق الواسطي.
روى عن إسحاق الازرق.
وعنه النسائي.
قال أبو القاسم في المشائخ النبل روى عنه البخاري والنسائي ولم يذكره أحد في شيوخ البخاري قال وأظنه الحسن بن إسحاق الذي تقدم.
قال المزي وهذا ظن صحيح.
قلت: قال أبو داود فيما حكى عنه كتب إلي حسين بن إسحاق الاهوازي وهو ثقة والظاهر أنه هذا وأما المتقدم فذاك قيل فيه انه مروزي وما أبعد مرو من واسط بخلاف الاهواز.
581 - ت (الترمذي).
الحسين بن الاسود هو ابن علي بن الاسود يأتي.
582 - س (النسائي) الحسين بن بشر بن عبدالحميد الحمصي الثغري (1) الطرسوسي.
عن حجاج بن محمد المصيصي ومحمد بن حمير السليحي.
روى عنه النسائي فيما قال صاحب الكمال وقال المزي على روايته عنه وقال ابن أبي حاتم سمع منه أبي بطرسوس وسئل عنه فقال شيخ فقال النسائي لا بأس به وقال في موضع آخر ثقة.
قلت: روى النسائي عنه في اليوم والليلة حديث أبي أمامة في قراءة آية الكرسي عقب الصلاة وقد استدركه المزي في الاطراف وقرأته بخطه في جزء مفرد لذلك وروى عنه أيضا محمد بن الحسين بن كيسان
شيخ الطبراني، وروى الحديث المذكور معه عن محمد بن حمير هارون بن داود النجار الطرسوسي ومحمد بن ابراهيم بن العلاء بن زبريق الحمصي وعلي بن صدقة وغيرهم.
583 - س (النسائي) الحسين بن بشير بن سلام ويقال ابن سلمان المدني مولى الانصار (2).
__________
(1) بالفتح وسكون المعجمة نسبة إلى الثغر وهو الموضع القريب من العدو (والطرسوسي) بفتح الطاء والراء وضم المهملة الاولى اه أبو الحسن.
(2) زاد في هامش الخلاصة مولى صفية بنت عبدالرحمن اه.
(*)

روى عن أبيه.
وعنه خارجة بن عبدالله بن سليمان بن زيد بن ثابت.
له حديث واحد في صفة الصلاة.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
584 - ق (ابن ماجة) الحسين بن بيان (1) البغدادي.
روى عن زياد البكائي ووكيع وعبد الله بن نافع الصائغ.
وعنه ابن ماجة وأبو حاتم الرازي وقال شيخ.
585 - تمييز.
الحسين بن بيان الشلاثائي (2) أبو علي ويقال أبو جعفر.
روى عن سيف بن محمد الثوري وغيره.
وعنه عبدالرحمن بن محمد بن حماد الطهراني وأبو يحيى محمد بن ابراهيم بن فهد بن حكيم وابراهيم بن محمد بن عبيد الشهرزوري وأبو بكر أحمد بن محمد بن عمر البصري الحراني وابراهيم بن محمد بن ابراهيم الكندي وقال مات في صفر سنة (257).
586 - تمييز الحسين بن بيان العسكري متأخر.
روى عن عباس بن عبد العظيم العنبري.
وعنه أبو الشيخ ابن حبان.
587 - الحسين بن جعفر الاحمر هو ابن علي بن جعفر يأتي.
588 - الحسين بن جعفر النيسابوري هو ابن منصور بن جعفر يأتي.
__________
(1) في المغني بيان بمفتوحة وخفة ومثناة تحتية اه.
(2) الشلاثائي بضم المعجمة وتخفيف اللام ومثلثة نسبة إلى شلاثا قرية بالبصرة كذا في لب اللباب اه (*).

589 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسين بن الجنيد الدامغاني (1) القومسي.
روى عن أبي أمامة وجعفر بن عون ويزيد بن هارون وعتاب بن زياد المروزي.
وعنه أبو داود وابن ماجة والنسائي فيما قال صاحب الكمال وأبو علي الباشاني وعبد الله ابن عبيد بن شريح.
قال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال من أهل سمنان مستقيم الامر فيما يروي.
قلت: وقال أحمد بن حمدان العابدي ثنا الحسين ابن الجنيد وكان رجلا صالحا وقال مسلمة بن قاسم ثقة.
590 - تمييز.
الحسين بن الجنيد بن أبي جعفر البغدادي أبو علي البزاز بلخي الاصل.
روى عن عيسى بن يونس وأبي معاوية وشعيب بن حرب ومنصور بن عمار ووكيع وغيرهم.
وعنه ابن أبي الدنيا وسعيد بن محمد أخو زبير والبجيري وموسى بن هارون وكناه وعبد الله ابن إسحاق المدائني والقاسم بن زكرياء المطرز ومحمد بن عبدالله بن غيلان الخزاز.
قال ابن قانع مات سنة (247) وقد خلط بعضهم الترجمتين والصواب التفرقة.
قلت: هذا بفتح الحاء والسين (2) وقد روى عنه ابن خزيمة في صحيحه ونسبه بغداديا.
روى له أبو عوانة.
591 - د س (أبي داود والنسائي).
الحسين بن الحارث الكوفي الجدلي (3) أبو القاسم.
روى عن ابن عمر وعبد الرحمن بن زيد بن الخطاب وابنه عبدالحميد بن عبدالرحمن
__________
(1) الدامغاني بفتح الميم والمعجمة نسبة إلى دامغان مدينة من بلاد قومس كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(2) هكذا في الخلاصة والتقريب اه.
(3) في المغني الجدلي بجيم ودال مفتوحتين منسوب إلى جديلة قيس بن مر ابن اد اه أبو الحسن (*).

والنعمان بن بشير والحارث بن حاطب الجمحي.
وعنه أبو مالك الاشجعي وزكرياء ابن أبي زائدة وابنه يحيى بن زكرياء وعطاء بن السائب وشعبة والحجاج بن ارطأة وغيرهم.
قال ابن المديني معروف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: له عند أبي داود حديث عن النعمان في الصفوف وهذا علقه البخاري فقال قال النعمان فذكره فكان يلزم المصنف ان ينبه على ذلك كما ترجم لعبد الرحمن بن فروخ وقد صحح الدارقطني حديثه عن الحارث ابن حاطب وابن حبان حديثه عن النعمان بن بشير وقال في الثقات يقال اسمه حصين.
592 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
الحسين بن حريث بن الحسن بن ثابت بن قطبة الخزاعي مولاهم (1).
أبو عمار المروزي.
روى عن الفضل بن موسى السيناني والفضيل بن عياض وابن عيينة وابن المبارك وجرير وسعيد القداح وابن علية والدراوردي وابن أبي حاتم والوليد ابن مسلم ووكيع وغيرهم.
وعنه الجماعة سوى ابن ماجة وسوى أبي داود فكتابة وحامد بن شعيب البلخي وابن خزيمة وأبو أحمد الفراء والذهلي وأبو زرعة وأبو الضريس واحمد بن علي الابار والحسن بن سفيان وابن أبي الدنيا ومطين ومحمد بن هارون الحضرمي والبغوي وابن صاعد وعدة.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال السراج
مات بعد مائتين منصرفا من الحج سنة (244).
593 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسين بن الحسن حرب السلمي بن عبدالله المروزي نزيل مكة.
روى عن ابن المبارك وهشيم ويزيد بن زريع وابن علية وابن عيينة وأبي معاوية والوليد بن مسلم والفضل بن موسى السيناني وجعفر بن عون وابن أبي عدي ومعتمر ابن سليمان وغيرهم.
وعنه الترمذي وابن ماجة وبقي بن مخلد وابن أبي عاصم وداود بن علي ابن
__________
في الخلاصة مولى عمران بن حصين اه شريف الدين (*)

خلف وعمر بن محمد بن بجير وزكرياء السجزي وابن صاعد وابراهيم بن عبد الصمد الهاشمي وغيرهم وقال ابن أبي حاتم سمع منه أبي بمكة وسئل عنه فقال صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (246).
قلت: وقال مسلمة ثقة روى عنه من أهل بلدنا ابن وضاح وحدثنا عنه الديبلي.
594 - تمييز الحسين بن الحسن الشيلماني (1) أبو علي.
ويقال أبو عبد الله البغدادي من آل مالك بن يسار.
روى عن خالد بن اسماعيل المخزومي ووضاح بن حسان الانباري.
وعنه أبو يعلى وموسى بن اسحاق الانصاري.
قال أبو حاتم مجهول وقال موسى بن هارون الحمال مات ليومين مضيا من سنة (235).
قلت: قرأت بخط الذهبي في الميزان محله الصدق وذكره ابن حبان في الثقات.
595 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي).
الحسين بن الحسن بن يسار (2) ويقال ابن مالك بن يسار.
ويقال ابن بشر بن مالك بن يسار النصري أبو عبد الله من آل مالك بن يسار.
روى عن أبي عون وزيد بن أبي هاشم مولى بشر بن مالك بن يسار.
وعنه أحمد بن حنبل
والزعفراني والفلاس وبندار وأبو موسى ومحمد بن هشام بن أبي خيرة ونعيم بن حماد ويحيى بن معين وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه الحسين بن الحسن من أصحاب ابن عون من المعدودين من الثقات دلهم عليه ابن مهدي كان يحفظ عن ابن عون وكان حسن الهيئة ما علمته ثقة كتبنا عنه وقال النسائي ثقة وقال أبو موسى مات سنة (188)
__________
(1) في الخلاصة والتقريب الشيلماني بفتح المعجمة واللام وبعدها تحتانية ساكنة وفي لب اللباب ان شيلمان بجيلان اه شريف الدين.
(2) في التقريب يسار بتحتانية ومهملة في الخلاصة النصري بالنون ومولى بني نصر ابن معاوية اه (*).

وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الساجي ثقة صدوق مأمون تكلم فيه أزهر ابن سعد فلم يلتفت إليه ومثله يجل عن هذا الموضع يعني كتاب الضعفاء.
596 - س (النسائي).
الحسين بن الحسن الاشقر الفزاري (1) الكوفي.
روى عن شريك وزهير وابن حي وابن عيينة وقيس بن الربيع وهشيم وغيرهم.
وعنه أحمد بن عبدة الضبي وأحمد بن حنبل وابن معين والفلاس وابن سعد ومحمد ابن خلف الحدادي وعبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي والكديمي وغيرهم.
قال البخاري فيه نظر وقال مرة عنده مناكير وقال أبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم ليس بقوي وقال الجوزجاني غال من الشتامين للخيرة وقال ابن عدي وليس كل ما روى عنه من الانكار فيه من قبله بل ربما كان من قبل من روى عنه قال ان في حديثه بعض ما فيه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (208) أخرج له النسائي حديثا واحدا في الصوم.
قلت: وذكره العقيلي في الضعفاء وأورد عن أحمد بن محمد بن هانئ قال قلت لابي عبدالله يعني ابن حنبل تحدث عن حسين الاشقر قال لم يكن عندي ممن يكذب
وذكر عنه التشيع فقال له العباس بن عبد العظيم انه يحدث في أبي بكر وعمر وقلت أنا يا أبا عبدالله انه صنف بابا في معائبهما فقال ليس هذا بأهل ان يحدث عنه وقال له العباس انه روى عن ابن عيينة عن أبي طاووس عن أبيه عن حجر المدري قال قال لي علي انك ستعرض على سبي فسبني وتعرض على البراءة مني فلا تتبرأ مني.
فاستعظمه أحمد وأنكره قال ونسبه إلى طاووس أخبرني أربعة من الصحابة ان النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي اللهم وال من والاه وعاد من عاداه.
فأنكره جدا وكأنه لم يشك ان هذين كذب ثم حكى العباس عن علي بن المديني انه قال هما كذب ليسا من حديث ابن عيينة وذكر له العقيلي روايته عن قيس بن الربيع عن يونس عن أبيه عن علي بن أبي طالب قال أتيت النبي صلى الله عليه واله وسلم برأس
__________
(1) في المغني الاشقر بمعجمة فقاف (والفزاري) بفتح الفاء والزاى ثم راء نسبة إلى فزارة بطن من قيس عيلان كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(*)

مرحب.
قال العقيلي لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به وذكر له عن ابن عيينة عن ابن أبي نجيح عن مجاهد عن ابن عباس رفعه السباق ثلاثة.
قال العقيلي لا أصل له عن ابن عيينة وذكر ابن عدي له مناكير وقال في بعضها البلاء عندي من الاشقر وقال النسائي والدارقطني ليس بالقوي وقال الازدي ضعيف سمعت أبا يعلى قال سمعت أبا معمر الهذلي يقول الاشقر كذاب وقال ابن الجنيد سمعت ابن معين ذكر الاشقر فقال كان من الشيعة الغالية قلت فكيف حديثه قال لا بأس به قلت صدوق قال نعم كتبت عنه وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم.
597 - م ق (مسلم وابن ماجة).
الحسين بن حفص (1) بن الفضل بن يحيى بن ذكوان الهمداني.
أبو محمد الاصبهاني أصله من الكوفة وهو الذي نقل علم أهل الكوفة إلى اصبهان وكان إليه القضاء والفتوى والرياسة بها قاله أبو نعيم.
روى عن ابراهيم بن طهمان والسفيانين
واسرائيل وابن أبي رواد وفضيل بن عياض وأبي يوسف القاضي ومروان بن معاوية ووكيع وغيرهم، وعنه أبو داود السبخي وعبد الله بن اسحاق الجوهري وأبو قلابة الرقاشي ويحيى بن حكيم والفلاس وعبد الرحمن بن عمر رسته ويونس بن حبيب وعمر ابن شبة وأبو مسعود الرازي والكديمي وسمويه وجماعة.
قال أبو حاتم محله الصدق وكان دخله كل سنة مائة الف درهم ما وجبت عليه زكاة قط وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (10) أو (11) قلت: ما نقله عن أبي نعيم رواه حفيده ابو بكر بن أبي علي من طريق اسيد بن عاصم النبيل ما ارى باصبهان ممن ينتفع به مثله.
598 - الحسين بن داود هو سنيد يأتي في السين.
__________
(1) في المغنى حفص بمهملتين وذكوان بفتح معجمة وسكون كاف وفتح واو والنون بعد الالف اه شريف الدين.
(*)

599 - ع (الستة).
الحسين بن ذكوان المعلم العوذي (1) البصري المكتب.
روى عن عطاء ونافع وقتادة وعبد الله بن بريدة ويحيى بن أبي كثير وعمرو ابن سعيد وبديل بن ميسرة وسليمان الاحول وعدة.
وعنه ابراهيم بن طهمان وشعبة وابن المبارك وعيسى بن يونس وعبد الوارث بن سعيد والقطان وغندر وابن أبي عدي ويزيد ابن زريع ويزيد بن هارون وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وكذا قال أبو حاتم والنسائي وقال أبو زرعة ليس به بأس وقال أبو حاتم سألت ابن المديني من اثبت اصحاب يحيى بن أبي كثير قال هشام الدستوائي ثم الاوزاعي وحسين المعلم وقال أبو داود لم يرو حسين المعلم عن عبدالله بن بريدة عن ابيه عن النبي صلى الله عليه وسلم شيئا.
قلت: وقال الدارقطني من الثقات وقال ابن سعد والعجلي وأبو بكر البزار بصري ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن المديني لم يرو الحسين المعلم عن ابن بريدة عن ابيه إلا
حرفا واحدا وكلها عن رجال اخر.
قلت: هذا يوافق قول أبي داود المتقدم إلا في هذا الحرف المستثنى وكأنه الحديث الذي تعقب به المزي قول أبي داود بأن أبا داود روى في السنن من حديث حسين عن عبدالله بن بريدة عن ابيه عن النبي صلى الله عليه وسلم من استعملناه على عمل فرزقناه رزقا الحديث وقال أبو جعفر العقيلي ضعيف مضطرب الحديث ثنا عبدالله ابن احمد ثنا ابو بكر بن خلاد سمعت يحيى بن سعيد هو القطان وذكر حسينا المعلم فقال فيه اضطراب وارخ ابن قانع وفاته سنة (145).
600 - ق (ابن ماجة).
الحسين بن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الهاشمي.
روى عن اسماعيل بن عبدالله بن جعفر وابيه زيد بن علي وأعمامه محمد وعمر وعبد الله وأبي السائب المخزومي وابن جريج وجماعة من آل علي.
وعنه ابناه يحيى واسماعيل
__________
(1) بفتح العين المهملة وسكون الواو بعدها معجمة نسبة إلى عوذ بطن من الازد كذا في لب اللباب اه أبو الحسن (*).

والدراوردي وأبو غسان الكناني وأبو مصعب وعباد بن يعقوب الرواجني وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم قلت لابي ما تقول فيه فحرك بيده وقلبها يعني يعرف وينكر وقال ابن عدي ارجو انه لا بأس به إلا اني وجدت في حديثه بعض النكرة.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في الجنائز.
قلت: روى عنه علي بن المديني وقال فيه ضعف وقال ابن معين لقيته ولم اسمع منه وليس بشئ ووثقه الدارقطني.
قرأت: بخط الذهبي في حدود التسعين يعني وفاته وله اكثر من ثمانين سنة.
601 - د (أبي داود).
الحسين بن السائب (1) بن أبي لبابة بن عبد المنذر الانصاري الاوسي المدني.
روى عن ابيه وجده وعبد الله بن أبي احمد بن جحش.
وعنه ابنه توبة والزهري.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يروي عن ابيه المراسيل.
روى له أبو داود حديثا واحدا تعليقا في النذر.
602 - ق (ابن ماجة).
الحسين بن أبي السرى هو ابن المتوكل يأتي.
603 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسين بن سلمة بن اسماعيل بن يزيد بن أبي كبشة (2) الازدي.
الطحان البصري اليحمدي (3)، روى عن أبي قتيبة سلم بن قتيبة وأبي داود الطيالسي ويوسف بن يعقوب السدوسي وعبد الرحمن بن مهدي وغيرهم.
وعنه الترمذي
__________
(1) في المغنى (السائب) بمهمله وبمثناة تحت وفي التقريب (أبي لبابة) بضم اللام وموحدتين اه شريف الدين.
(2) أبو كبشة بفتح كاف وسكون موحدة فشين معجمة كذا في المغنى اه.
(3) اليحمدي بفتح التحتانية والميم وسكون المهملة بينهما ومهملة وقيل بضم التحتية وكسر الميم نسبة إلى يحمد بطن من الازد اه لب اللباب (*).

وابن ماجة وابن أبي عاصم وحرب الكرماني وابن أبي داود وابن خزيمة وابن صاعد وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي وهو صدوق وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
604 - د (أبي داود).
الحسين بن شفى (1) بن مانع الاصبحي المصري.
روى عن ابيه وتبيع الحميري وعبد الله بن عمرو.
وعنه حيوة بن شريح والحسن ابن ثوبان ونافع بن يزيد والنعمان بن عمرو بن خالد ويحيى بن أبي عمرو السيباني.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس توفي سنة (129).
قلت: وقال العجلي مصري تابعي
ثقة وقال البخاري في تاريخه حسين سمع عبدالله بن عمرو ورد عليه ابن أبي حاتم في كتابه خطاء البخاري وحكى عن أبيه وأبي زرعة ان الصواب حسين عن ابيه عن عبدالله ابن عمرو.
قلت: وحجة البخاري في ذلك ما رواه سعد بن أبي أيوب عن النعمان بن عمرو ابن خالد المصري عن حسين بن شفي قال كنا جلوسا مع عبدالله بن عمرو فاقبل تبيع فقال عبدالله أتاكم أعلم من عليها.
وقال ابن يونس مصرحا ليس عبدالله بن عمرو ثم ساق هذا الحديث والله أعلم (2).
605 - فق (ابن ماجة في التفسير).
الحسين بن طلحة.
عن خالد بن يزيد بأثر موقوف عن عيسى عليه الصلاة والسلام في قصة له مع الشيطان.
وعنه أبو توبة الربيع بن نافع.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يعرف.
__________
(1) في المغنى بمضمومة وفتح فاء وشدة ياء (وماتع) بمثناة فوق مكسورة (والاصبحي) بمفتوحة وسكون مهملة وفتح موحدة واهمال حاء منسوب إلى ذي اصبح واسمه الحارث بن عوف اه.
أبو الحسن.
(2) د (أبو داود) الحسين بن صالح.
عن ابيه.
وعنه اسود بن عامر كذا في بعض النسخ والصواب الحسن وهو ابن صالح بن حي كذا قال في هامش خ (البخاري) اه (*).

606 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسين بن عبدالله بن عبيد الله بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي المدنى.
روى عن ربيعة بن عباد وله صحبة وعن عكرمة وأم يونس خادم ابن عباس.
وعنه هشام بن عروة وابن جريج وابن المبارك وابن اسحاق وابن عجلان وابراهيم بن أبي يحيى وشريك النخعي وغيرهم.
قال الاثرم عن احمد له اشياء منكرة وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف وقال ابن أبي مريم عن يحيى ليس به بأس يكتب حديثه.
وقال البخاري
قال علي تركت حديثه وتركه أحمد ايضا وقال ابو زرعة ليس بقوي وقال ابو حاتم ضعيف وهو أحب إلي من حسين بن قيس يكتب حديثه ولا يحتج به وقال الجوزجاني لا يشتغل بحديثه وقال النسائي متروك وقال في موضع آخر ليس بثقة وقال العقيلي له غير حديث لا يتابع عليه وقال ابن عدي احاديثه يشبه بعضها بعضا وهو ممن يكتب حديثه فاني لم اجد في حديثه حديثا منكرا قد جاوز المقدار وقال ابن سعد توفي سنة (40) أو (141) وكان كثير الحديث ولم أرهم يحتجون بحديثه.
قلت: وقال الحسن بن علي بن محمد النوفلي كان الحسين بن عبدالله صديقا لعبد الله بن معاوية بن عبدالله بن جعفر وكانا يرميان بالزندقة فقال الناس انما تصافيا على ذلك ثم انهما تهاجرا وجرت بينهما الاشعار معاتبات وقال البخاري يقال انه كان يتهم بالزندقة وقال الآجري عن أبي داود عاصم بن عبيدالله فوقه وقال الحاكم ابو احمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن حبان يقلب الاسانيد ويرفع المراسيل.
607 - الحسين بن عبدالرحمن الهروي صوابه عبدالرحمن بن الحسين يأتي.
608 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحسين بن عبدالرحمن أبو علي الجرجرائي (1).
روى عن الوليد بن مسلم وطلق بن غنام وابن نمير وخلف بن تميم وغيرهم.
وعنه.
__________
(1) في الخلاصة الجرجرائي بجيمين وراءين مهملتين الاولى ساكنة والثانية ممدودة نسبه إلى جرجرايا بلدة بين بغداد وواسط اه أبو الحسن (*).

ابو داود والنسائي وابن ماجة وأحمد بن علي الابار وجعفر الفريابي وقاسم المطرز ومحمد ابن اسحاق السراج وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال حدثنا عنه أهل واسط.
وقال غيره مات سنة (253) قلت: وقال ابو حاتم مجهول فكأنه ما أخبر أمره.
609 - د (أبي داود).
الحسين بن عبدالرحمن ويقال عبدالرحمن بن الحسين ويقال حسيل ابن
عبدالرحمن الاشجعي.
روى عن سعد بن أبي وقاص، وعنه سويد بن سعيد.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له ابو داود حديثا واحدا في الفتن.
قلت: قال ابن حبان روى عنه أهل الكوفة.
610 - س (النسائي).
الحسين بن عبدالرحمن أبو علي قاضي حلب.
روى عنه النسائي وقال ثقة هكذا قال صاحب النبل.
قال المزي لم أقف على روايته عنه.
611 - (ابن ماجة).
الحسين بن عروة البصري.
عن مالك وابن عيينة والحمادين وابن مهدي وعدة، وعنه نصر بن علي الجهضمي واحمد بن المعدل وابراهيم بن زياد سبلان وابو بشر بكر بن خلف.
قال ابو حاتم لا بأس به.
قلت: وقال الساجي فيه ضعف وقال الازدي ضعيف.
612 - د ت (أبي داود والترمذي).
الحسين بن علي بن الاسود العجلي (1) أبو عبد الله الكوفي نزيل بغداد.
روى عن عبدالله بن نمير ويونس بن بكير ووكيع وأبي أسامة وعمرو بن محمد العنقزي ويحيى بن آدم ومحمد بن فضيل وعبيد الله بن موسى وغيرهم.
وعنه أبو داود.
__________
(1) بمكسورة وسكون جيم نسبة إلى عجل بن لجيم اه أبو الحسن (*).

والترمذي والبجيري وأبو حاتم وابن ناجية وأبو شعيب الحراني والحسن بن سفيان وأبو يعلى والحسين بن اسماعيل المحاملي وجماعة.
قال احمد لا اعرفه وقال ابن أبي حاتم سمع منه أبي وسئل عنه قال صدوق وقال ابن عدي يسرق الحديث واحاديثه لا يتابع عليها وقال الازدي ضعيف جدا يتكلمون في حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
قلت: توفي سنة (254) وقال الآجري عن أبي داود لا التفت إلى حكاية
أراها أوهاما أنتهى وهذا مما يدل على أن أبا داود لم يرو عنه فانه لا يروي إلا عن ثقة عنده والحديث الذي في السنن في كتاب اللباس (حدثنا) يزيد بن خالد الرملي وحسين ابن علي الكوفي قالا ثنا يحيى بن زكرياء بن أبي زائدة فذكره فاما ان يكون اخرجه معتمدا على رواية يزيد واما ان يكون هو الآتي وهو الاشبه وان كان ابو علي الجياني لم يذكر في شيوخ أبي داود إلا العجلي لا حفيد جعفر الاحمر.
613 - د س (أبي داود والنسائي).
الحسين بن علي بن جعفر الاحمر ابن زياد الكوفي.
روى عن جده جعفر الاحمر وحكيم بن سيف الرقي وداود بن الربيع ويحيى ابن المنذر والكندي.
وعنه ابو داود والنسائي فيما قال ابن عساكر وابو بكر البزار جنيد ابن حكيم الدقاق وابو بكر احمد بن محمد بن الهيثم الدوري وعبد الله بن احمد بن سوادة.
قال ابو حاتم لا اعرفه وقال النسائي صالح.
قال المزي لم اقف على روايته عنه لكنه ذكره في جملة شيوخه واما ابو داود فروى في اللباس عن يزيد بن خالد وحسين بن علي الكوفي كلاهما عن يحيى بن زكرياء بن ابي زائدة والظاهر ان حسين بن علي غير هذا فان هذا لا يروي عن طبقة يحيى بن زكرياء بن ابي زائدة فإن يحيى مات سنة تسعين ومائة وانما يروي عن أهل هذه الطبقة ابوه علي بن جعفر.
قلت: تعقب الذهبي هذا الكلام بان جعفر الاحمر اقدم من يحيى بن زكرياء وقد صدر الشيخ كلامه بان حسين بن علي روى عن جده وما اظنه ادرك جده فيحرر.
قلت: وهو اعتراض متجه ويتبين بهذا أن أبا داود روى عن هذا لا عن العجلي المتقدم والله أعلم.

614 - ت س (الترمذي والنسائي).
الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الهاشمي المدني.
يقال له حسين الاصغر.
روى عن أبيه وأخيه أبي جعفر ووهب بن كيسان.
وعنه
موسى بن عقبة وابن أبي الموال وابن المبارك وأولاده ابراهيم ومحمد وعبيد الله بنو الحسين وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وأخرجا له حديثا واحدا في امامة جبريل.
615 - ع (الستة).
الحسين بن علي بن أبي طالب الهاشمي أبو عبد الله المدني.
سبط رسول الله صلى الله عليه وسلم وريحانته من الدنيا وأحد سيدي شباب أهل الجنة.
روى عن جده وأبيه وأمه وخاله هند بن أبي هالة وعمر بن الخطاب وعنه أخوه الحسن وبنوه علي وزيد وسكينة وفاطمة وابن ابنه أبو جعفر الباقر والشعبي وعكرمة وكرز التيمي وسنان ابن أبي سنان الدؤلي وعبد الله بن عمرو بن عثمان والفرزدق وجماعة.
قال الزبير ابن بكار ولد لخمس ليال خلون من شعبان سنة أربع وقال جعفر بن محمد كان بين الحسن والحسين طهر واحد وقد تقدم في ترجمة الحسن شئ من مناقبهما.
قال أنس أما انه كان أشبههم برسول الله صلى الله عليه وسلم وقال ابراهيم بن علي الرافعي عن أبيه عن جدته زينب بنت أبي رافع أتت فاطمة بابنيها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في شكواه الذي توفي فيه فقالت لرسول الله هذان ابناك فورثهما شيئا قال أما حسن فان له هيبتي وسؤددي وأما حسين فان له جرأتي وجودي.
تابعه محمد بن عبيد الله بن أبي رافع عن أبيه وعمه عن أبي رافع نحوه وقال سعيد بن أبي راشد عن يعلى بن مرة رفعه حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسينا حسين سبط من الاسباط.
وقال عبدالله بن شداد بن الهاد عن أبيه سجد رسول الله صلى الله عليه وسلم سجدة اطالها حتى ظننا انه قد حدث أمرا وانه يوحى إليه قال (1) كل ذلك لم يكن ولكن ابني ارتحلني فكرهت أن اعجله حتى يقضي حاجته.
__________
(1) أي بعدما قضى الصلاة - والحديث مذكور بطوله في تهذيب الكمال اه.
(*)

وقال ابن بريدة عن أبيه كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطبنا فجاء الحسن والحسين وعليهما قميصان احمران يمشيان ويعثران فنزل رسول الله صلى الله عليه وسلم من المنبر فحملهما فوضعهما بين يديه ثم قال صدق الله ورسوله (إنما أموالكم وأولادكم فتنة) الحديث وقال يحيى بن سعيد الانصاري عن عبيد بن حنين حدثني الحسين بن علي قال أتيت على عمر وهو يخطب على المنبر فصعدت إليه فقلت له إنزل عن منبر أبي واذهب إلى منبر أبيك فقال عمر لم يكن لابي منبر وأخذني فاجلسني معه أقلب حصى بيدي فلما نزل انطلق بي إلى منزله فقال لي من علمك فقلت والله ما علمني أحد قال يا بني لو جعلت تغشانا قال فاتيته يوما وهو خال بمعاوية وابن عمر بالباب فرجع ابن عمر ورجعت معه فلقيني بعد فقال لي لم أرك فقلت يا أمير المؤمنين اني جئت وأنت خال بمعاوية وابن عمر بالباب فرجع ورجعت معه فقال أنت أحق بالاذن من ابن عمر وإنما انبت ما ترى في رؤوسنا الله ثم انتم.
رواه الخطيب بسند صحيح إلى يحيى وقال يونس بن أبي إسحاق عن العيزار ابن حريث بينما عبدالله بن عمرو بن العاص جالس في ظل الكعبة إذ رأى الحسين بن علي مقبلا فقال هذا أحب أهل الارض إلى أهل السماء اليوم.
وقال شرحبيل بن مدرك الجعفي عن عبدالله بن نجي عن أبيه أنه سافر مع علي بن أبي طالب وكان صاحب مطهرته فلما حاذوا نينوى وهو منطلق إلى صفين نادى علي صبرا أبا عبدالله صبرا أبا عبدالله بشط الفرات قلت من ذا أبا عبدالله قال دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعيناه تفيضان فقلت يا نبي الله أغضبك أحد قال بل قام من عندي جبريل قبل فحدثني أن الحسين يقتل بشط الفرات وقال هل لك أن أشمك من تربته قلت نعم فمد يده فقبض قبضة من تراب فاعطانيها فلم أملك عيني ان فاضتا.
وعن عمر بن ثابت عن الاعمش عن شقيق عن أم سلمة قالت كان الحسن والحسين يلعبان بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي فنزل جبريل فقال يا محمد إن أمتك تقتل ابنك هذا من بعدك واومى بيده إلى الحسين فبكى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وضمه إلى صدره ثم قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم (1) وضعت عندك هذه التربة فشمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال ريح كرب
__________
(1) هكذا في الاصل وفي تهذيب الكمال أيضا وظني انه قد سقط هنا بعض القصة يكون فيه أخذ التراب عن جبريل عليه السلام اه أبو الحسن (*).

وبلاء وقال يا أم سلمة إذا تحولت هذه التربة دما فاعلمي أن ابني قد قتل فجعلتها أم سلمة في قارورة ثم جعلت تنظر إليها كل يوم وتقول إن يوما تحولين دما ليوم عظيم.
وفي الباب عن عائشة وزينب بنت جحش وأم الفضل بنت الحارث وأبي أمامة وانس بن الحارث وغيرهم وقال عمار الدهني مر علي على كعب فقال يقتل من ولد هذا رجل في عصابة لا يجف عرق خيولهم حتى يردوا على محمد صلى الله عليه وسلم فمر حسن فقالوا هذا قال لا فمر حسين فقالوا هذا قال نعم وقال ابن سعد انا يحيى بن حماد ثنا أبو عوانة عن سليمان يعني الاعمش ثنا أبو عبد الله الضبي قال دخلنا على ابن هرثم الضبي حين اقبل من صفين وهو مع علي فقال اقبلنا مرجعنا من صفين فنزلنا كربلاء فصلى بنا علي صلاة الفجر ثم أخذ كفا من بعر الغزلان فشمه ثم قال اوه اوه يقتل بهذا الغائط قوم يدخلون الجنة بغير حساب.
وقال إسحاق بن سليمان الرازي ثنا عمرو بن أبي قيس عن يحيى بن سعيد عن أبي حيان عن قدامة الضبي عن جرداء بنت سمير عن زوجها هرثمة بن سلمى قال خرجنا مع علي فسار حتى انتهى إلى كربلاء فنزل إلى شجرة فصلى إليها فأخذ تربة من الارض فشمها ثم قال واها لك تربة ليقتلن بك قوم يدخلون الجنة بغير حساب قال فقفلنا من غزاتنا وقتل علي ونسيت الحديث قال فكنت في الجيش الذين ساروا إلى الحسين فلما انتهيت إليه نظرت إلى الشجرة فذكرت الحديث فتقدمت على فرس لي فقلت ابشرك ابن بنت رسول الله وحدثته الحديث قال معنا أو علينا قلت لا معك ولا عليك تركت عيالا وتركت قال أما الافول في الارض هاربا فوالذي نفس حسين بيده لا يشهد قتلنا اليوم رجل إلا دخل
جهنم قال فانطلقت هاربا موليا في الارض حتى خفي علي مقتله.
وقال أبو الوليد أحمد بن جناب المصيصي ثنا خالد بن يزيد بن اسد ثنا عمار بن معاوية الدهني قال قلت لابي جعفر محمد بن علي بن الحسين حدثني بقتل الحسين حتى كاني حضرته قال مات معاوية والوليد بن عتبة بن أبي سفيان على المدينة فارسل إلى حسين بن علي ليأخذ بيعته فقال اخرني ورفق بي فاخره فخرج إلى مكة فاتاه رسل أهل الكوفة أنا قد حبسنا أنفسنا عليك ولسنا نحضر الجمعة مع الوالي فاقدم علينا قال وكان النعمان بن بشير الانصاري على الكوفة فبعث الحسين بن علي إلى مسلم بن عقيل بن أبي طالب ابن عمه فقال له سر إلى

الكوفة فانظر ما كتبوا به إلي فإن كان حق قدمت إليهم فخرج مسلم حتى اتى المدينة فأخذ منها دليلين فمرا به في البرية فأصابهم عطش فمات أحد الدليلين.
وكتب مسلم إلى الحسين يستعفيه فأبى أن يعفيه وكتب إليه أن امض إلى الكوفة فخرج حتى قدمها فنزل على رجل من أهلها يقال له عوسجة فلما تحدث أهل الكوفة بقدومه دبوا (1) إليه فبايعه منهم اثنا عشر ألفا فقام رجل ممن يهوى يزيد بن معاوية يقال له عبيد الله بن مسلم بن شعبة الحضرمي إلى النعمان بن بشير فقال له انك لضعيف أو مستضعف قد فسد البلد فقال له النعمان لان أكون ضعيفا في طاعة الله أحب إلي من أن اكون قويا في معصية الله وما كنت لاهتك سترا ستره الله فكتب بقوله إلى يزيد بن معاوية فدعا يزيد مولى له يقال له سرحون قد كان يستشيره فأخبره الخبر فقال له اكنت قابلا من معاوية لو كان حيا قال نعم قال فاقبل مني انه ليس للكوفة إلا عبيد الله بن زياد فولها اياه وكان يزيد عليه ساخطا وكان قد هم بعزله وكان على البصرة فكتب إليه برضاه عنه وانه قد ولاه الكوفة مع البصرة وكتب إليه أن يطلب مسلم بن عقيل ويقتله إن وجده فاقبل عبيد الله ابن زياد في وجوه البصرة حتى قدم الكوفة متلثما فلا يمر على مجلس من مجالسهم فيسلم عليهم إلا أن قالوا السلام عليك يا ابن رسول الله وهم يظنون أنه الحسين بن علي حتى نزل
القصر فدعا مولى له فاعطاه ثلاثة الاف درهم وقال اذهب حتى تسأل عن الرجل الذي يبايع أهل الكوفة فاعلمه انك رجل من أهل حمص جئت لهذا الامر وهذا مال ندفعه إليه ليقوى به فخرج الرجل فلم يزل يتلطف به ويرفق حتى دل على شيخ يلي البيعة فلقيه فأخبره الخبر فقال له الشيخ لقد سرني لقاؤك اياي ولقد ساءني ذلك فأما ما سرني من ذلك فما هداك الله له وأما ما ساءني فان امرنا لم يستحكم بعد فادخله على مسلم فأخذ منه المال وبايعه ورجع إلى عبيد الله فأخبره وتحول مسلم حين قدم عبيد الله من الدار التي كان فيها إلى دار هانئ بن عروة المرادي.
وكتب مسلم بن عقيل إلى الحسين يخبره بيعة اثني عشر الفا من أهل الكوفة ويأمره بالقدوم قال وقال عبيد الله لوجوه أهل الكوفة ما بال هانئ بن عروة لم يأتني فيمن أتى
__________
(1) في القاموس دب أي مشى على هينته اه أبو الحسن.
(*)

قال فخرج إليه محمد بن الاشعث في اناس منهم فاتوه وهو على باب داره فقالوا له ان الامير قد ذكرك واستبطأك فانطلق إليه فلم يزالوا به حتى ركب معهم فدخل على عبيد الله ابن زياد وعنده شريح القاضي فلما نظر إليه قال لشريح اتتك بخائن رجلاه فلما سلم عليه قال له يا هانئ اين مسلم قال ما ادرى قال فامر عبيد الله صاحب الدراهم يخرج إليه فلما رآه قطع به وقال اصلح الله الامير ما دعوته إلى منزلي ولكنه جاء فطرح نفسه علي فقال ائتني به فقال والله لو كان تحت قدمي ما رفعته عنه قال ادنوه إلي قال فادني فضربه بالقضيب فشجه على حاجبه واهوى هانئ إلى سيف شرطي ليستله فدفع عن ذلك.
وقال له قد أحل الله دمك وأمر به فحبس في جانب القصر.
فخرج الخبر إلى مذحج فإذا على باب القصر جلبة فسمعها عبيد الله فقال ما هذا قالوا مذحج فقال لشريح أخرج إليهم فاعلمهم أني إنما حبسته لاسائله وبعث عينا عليه من مواليه يسمع ما يقول فمر بهانئ فقال له هانئ يا شريح اتق الله فإنه قاتلي فخرج شريح
حتى قام على باب القصر فقال لا بأس عليه إنما حبسه الامير ليسائله فقالوا صدق ليس على صاحبكم بأس قال فتفرقوا واتى مسلما الخبر فنادى بشعاره فاجتمع إليه اربعون الفا من أهل الكوفة فقدم مقدمة وهيأ ميمنة وميسرة وسار في القلب إلى عبيد الله وبعث عبيد الله إلى وجوه أهل الكوفة فجمعهم عنده في القصر وسار إليه مسلم وانتهى إلى باب القصر اشرفوا من فوقه على عشائرهم فجعلوا يكلمونهم ويردونهم فجعل أصحاب مسلم يتسللون حتى امسى في خمسمائة فلما اختلط الظلام ذهب أولئك أيضا فلما رأى مسلم انه قد بقي وحده تردد في الطريق فاتى باب منزل فخرجت إليه امرأة فقال لها اسقيني ماء فسقته ثم دخلت فمكثت ما شاء الله ثم خرجت فإذا هو على الباب فقالت يا عبدالله إن مجلسك مجلس ريبة فقم فقال لها اني مسلم بن عقيل فهل عندك مأوى قالت نعم فادخل فدخل وكان ابنها مولى لمحمد بن الاشعث فلما علم به الغلام انطلق إلى محمد بن الاشعث فأخبره فبعث عبيد الله صاحب شرطته ومعه محمد بن الاشعث فلم يعلم مسلم حتى احيط بالدار فلما رأى ذلك مسلم خرج بسيفه فقاتلهم فاعطاه محمد بن الاشعث الامان فامكن من يده فجاء به إلى عبيد الله فامر به فاصعد إلى أعلى القصر فضرب عنقه وألقى جثته إلى الناس

وأمر بهانئ فسحب إلى الكناسة فصلب هناك فقال شاعرهم في ذلك.
فان كنت لا تدرين ما الموت فانظري * إلى هانئ في السوق وابن عقيل الابيات.
واقبل الحسين بكتاب مسلم بن عقيل إليه حتى إذا كان بينه وبين القادسية ثلاثة أميال لقيه الحر بن يزيد التميمي فقال له أين تريد فقال أريد هذا المصر قال له ارجع فاني لم ادع لك خلفي خيرا ارجوه فهم أن يرجع وكان معه أخوه مسلم بن عقيل فقالوا لا والله لا نرجع حتى نصيب بثأرنا أو نقتل قال لا خير في الحياة بعدكم فسار فلقيته أول خيل عبيد الله فلما رأى ذلك عدل إلى كربلاء واسند ظهره إلى قضبا حتى لا يقاتل إلا من وجه واحد فنزل وضرب أبنيته وكان اصحابه خمسة واربعين فارسا ونحوا من مائة
راجل وكان عمر بن سعد بن أبي وقاص قد ولاه عبيد الله بن زياد الري وعهد إليه فدعاه فقال له اكفني هذا الرجل فقال له اعفني فأبى أن يعفيه قال فانظرني الليلة فاخره فنظر في أمره فلما اصبح غدا إليه راضيا بما أمره به فتوجه عمر بن سعد إلى الحسين بن علي فلما أتاه قال له الحسين اختر واحدة من ثلاث أما أن تدعوني فالحق بالثغور وأما أن تدعوني فاذهب إلى يزيد وأما أن تدعوني فاذهب من حيث جئت فقبل ذلك عمر بن سعد وكتب بذلك إلى عبيد الله فكتب إليه عبيد الله لا ولا كرامة حتى يضع يده في يدي فقال الحسين لا والله لا يكون ذلك أبدا فقاتله فقتل أصحابه كلهم وفيهم بضعة عشر شابا من أهل بيته ويجئ سهم فيقع بابن له صغير في حجره فجعل يمسح الدم عنه ويقول اللهم احكم بيننا وبين قوم دعونا لينصرونا ثم يقتلوننا ثم أمر بسراويل حبرة فشقها ثم لبسها ثم خرج بسيفه فقاتل حتى قتل وقتله رجل من مذحج وجز رأسه فانطلق به إلى عبيد الله بن زياد فوفده إلى يزيد ومعه الرأس فوضع بين يديه وسرح عمر بن سعد بحرمه وعياله إلى عبيد الله ولم يكن بقي من أهل بيت الحسين إلا غلام وكان مريضا مع النساء فأمر به عبيد الله ليقتل فطرحت زينب بنت علي نفسها عليه وقالت لا يقتل حتى تقتلوني فتركه ثم جهزهم وحملهم إلى يزيد فلما قدموا عليه جمع من كان بحضرته من أهل الشام ثم ادخلوا عليه فهنؤوه بالفتح فقام رجل منهم احمر ازرق ونظر إلى وصيفة من بناتهم فقال يا أمير المؤمنين هب لي هذه فقالت زينب لا والله ولا كرامة لك ولا له إلا أن يخرج من دين الله

فأعادها الازرق فقال له يزيد كف ثم ادخلهم إلى عيالهم فجهزهم وحملهم إلى المدينة فلما دخلوا خرجت امرأة من بنات عبدالمطلب ناشرة شعرها واضعة كفها على رأسها تتلقاهم وتبكي وهي تقول: ماذا تقولون ان قال النبي لكم * ماذا فعلتم وانتم آخر الامم بعترتي وباهلي بعد مفتقدي * منهم اسارى وقتلى ضرجوا بدم
ما كان هذا جزائي إذ نصحت لكم * ان تخلفوني بشر في ذوي رحمي (وقال) سفيان بن عيينة عن اسرائيل أبي موسى سمعت الحسن يقول قتل مع الحسين ستة عشر رجلا من أهل بيته (وقال) أبو نعيم (1) أبو عبد الله بن حبيب بن أبي ثابت عن أبيه عن سعيد بن جبير عن ابن عباس وقال اوحى الله إلى محمد اني قد قتلت بيحيى ابن زكرياء سبعين وإني قاتل بابن بنتك سبعين الفا وسبعين الفا (وقال) خلف بن خليفة عن أبيه لما قتل الحسين اسودت السماء وظهرت الكواكب نهارا.
(وقال) محمد بن الصلت الاسدي عن الربيع بن منذر الثوري عن أبيه جاء رجل يبشر الناس بقتل الحسين فرأيته اعمى يقاد (وقال) يعقوب بن سفيان ثنا سليمان ابن حرب ثنا حماد بن زيد عن معمر قال أول ما عرف الزهري تكلم في مجلس الوليد ابن عبدالملك فقال الوليد ايكم يعلم ما فعلت احجار بيت المقدس يوم قتل الحسين بن علي فقال الزهري بلغني أنه لم يقلب حجر إلا وجد تحته دم عبيط (وقال) ابن معين حدثنا جرير ثنا يزيد بن أبي زياد قال قتل الحسين ولي أربع عشرة سنة وصار الورس (2) الذي في عسكرهم رمادا واحمرت آفاق السماء ونحروا ناقة في عسكرهم فكانوا يرون في لحمها النيران.
(وقال) الحميدي عن أبن عيينة عن جدته أم أبيه قالت لقد رأيت الورس عادت رمادا ولقد رايت اللحم كأن فيه النار حين قتل الحسين (وقال) ابن عيينة أيضا حدثتني
__________
لعله سقط من هنا - حدثنا أو أخبرنا - الحسن النعماني.
(2) في القاموس اسم نبات كالسمسم اه.
(*)

جدتي أم أبي قالت شهد رجلان من الجعفيين قتل الحسين بن علي قالت فاما احدهما فطال ذكره حتى كان يلفه واما الآخر فكان يستقبل الراوية بفيه حتى يأتي على آخرها قال سفيان رأيت ابن احدهما وكان مجنونا (وقال) حماد بن زيد عن جميل بن مرة
اصابوا ابلا في عسكر الحسين يوم قتل فنحروها وطبخوها قال فصارت مثل العلقم (1) فما استطاعوا أن يسيغوا منها شيئا.
وقال قرة بن خالد السدوسي عن أبي رجاء العطاردي لا تسبوا أهل هذا البيت فانه كان لنا جار من بلهجيم قدم علينا من الكوفة قال اما ترون إلى هذا الفاسق ابن الفاسق قتله الله فرماه الله بكوكبين في عينيه فذهب بصره (وقال) ثعلب حدثنا عمر بن شبة النميري حدثني عبيد بن جنادة اخبرني عطاء بن مسلم قال قال السدي اتيت كربلاء ابيع البز بها فعمل لنا شيخ من جلى طعاما فتعشيناه عنده فذكرنا قتل الحسين فقلنا ما شرك في قتله احد إلا مات باسوء ميتة فقال ما اكذبكم يا اهل العراق فانا ممن شرك في ذلك فلم يبرح حتى دنا من المصباح وهو يتقد فنفط فذهب يخرج الفتيلة باصبعه فأخذت النار فيها فذهب يطفيها بريقه فأخذت النار في لحيته فعدا فالقى نفسه في الماء فرأيته كأنه حممة.
(وقال) ابراهيم النخعي ولو كنت ممن قاتل الحسين ثم ادخلت الجنة لاستحييت أن انظر إلى وجه النبي صلى الله عليه وسلم (وقال) حماد بن سلمة عن عمار بن أبي عمار عن ابن عباس رأيت رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فيما يرى النائم بنصف النهار اشعث أغبر وبيده قارورة فيها دم فقلت بأبي أنت وأمي يا رسول الله ما هذا قال هذا دم الحسين واصحابه لم ازل التقطه منذ اليوم فاحصى ذلك اليوم فوجدوه قتل يومئذ (وقال) حماد أيضا عن عمار عن أم سلمة سمعت الجن تنوح على الحسين.
(وقال) ابن سعد اخبرنا محمد بن عبدالله الانصاري ثنا قرة بن خالد اخبرني عامر ابن عبد الواحد عن شهر بن حوشب قال انا لعند أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قال فسمعت
__________
(1) العلقم الحنظل وكل شئ مر اه.
(*)

صارخة فاقبلت حتى انتهيت إلى أم سلمة فقالت قتل الحسين قالت قد فعلوها ملا الله
بيوتهم عليهم نارا ووقعت مغشيا عليها وقمنا.
(وقال) أبو خالد الاحمر حدثني رزين حدثتني سلمى قالت دخلت على أم سلمة وهي تبكي فقلت ما يبكيك قالت رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام وعلى رأسه ولحيته التراب فقلت مالك يا رسول الله قال شهدت قتل الحسين (وقال) أبو الوليد بشر بن محمد التميمي حدثني أحمد بن محمد المصقلي حدثني أبي قال لما قتل الحسين بن علي سمع مناديا ينادي ليلا يسمع صوته ولم ير شخصه.
عقرت ثمود ناقة فاستوصلوا * وجرت سوانحهم بغير الاسعد فبنو رسول الله اعظم حرمة * واجل من أم الفصيل المقعد عجبا لهم لما اتوا لم يمسخوا * والله يملي للطغاة الجحد قال الزبير عن ابن عيينة عن جعفر بن محمد قتل الحسين وهو ابن ثمان وخمسين قال الزبير بن بكار والاول اثبت في سنه يعني ابن (56) قال الزبير وذلك في يوم عاشوراء سنة (61) وكذا قال الليث بن سعد وأبو بكر بن عياش وأبو معشر المدني والواقدي وخليفة وغير واحد وقال الواقدي انه اثبت عندهم زاد وهو ابن (55) سنة واشهر وقيل قتل آخر يوم من سنة (60) وقيل غير ذلك قلت: وساق المزي قصة مقتل الحسين مطولة من عند ابن سعد عن الواقدي وغيره من مشائخه اختصرتها مكتفيا بما تقدم من الاسانيد الحسان.
(وقرأت) بخط الذهبي في التذهيب مما زاده على الاصل قال ابراهيم بن ميسرة عن طاووس عن ابن عباس استشارني الحسين في الخروج إلى العراق فقلت لولا أن يزري بك وبي لنشبت (1) يدي رأسك.
وقال الشعبي كان ابن عمر قدم المدينة فاخبر أن الحسين قد توجه إلى العراق فلحقه على مسيرة ليلتين فنهاه فقال هذه كتبهم وبيعتهم فقال ان الله خير نبيه صلى الله عليه وسلم بين الدنيا والآخرة فاختار الآخرة وانكم بضعة منه لا يليها أحد منكم وما صرفها الله عنكم إلا للذي هو خير فأبى فاعتنقه ابن عمرو وقال استودعك الله من قتيل.
__________
(1) لتشبثت يدي في رأسك - تهذيب الكمال.
(*)

(وقال) شريك عن مغيرة قال قالت مرجانة لابنها عبيد الله يا خبيث قتلت ابن بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والله لا ترى الجنة أبدا.
(وقال) أحمد بن محمد بن يحيى بن حمزة الحضرمي القاضي أخبرني أبي عن أبيه أخبرني أبي حمزة بن يزيد قال رأيت امرأة عاقلة من اعقل النساء يقال لها ريا حاضنة يزيد بن معاوية يقال بلغت مائة سنة قالت دخل رجل على يزيد فقال يا أمير المؤمنين ابشر فامكنك الله من الحسين قتل وجئ برأسه اليك ووضع في طست فأمر الغلام فكشفه فحين رآه خمر وجهه كأنه يشم منه رائحة وأن الرأس مكث في خزائن السلاح حتى ولى سليمان فبعث فجيئ به فقد بقي عظما فطيبه وكفنه ودفنه فلما وصلت المسودة سألوا عن موضع الرأس ونبشوه وأخذوه فالله أعلم ما صنع به.
616 - ع (الستة).
الحسين بن علي بن الوليد الجعفي (1) مولاهم أبو عبد الله ويقال أبو محمد الكوفي المقري.
روى عن خاله الحسن بن الحر والاعمش وزائدة وابن أبي رواد وحمزة الزيات وإسرائيل ابن موسى وابن ابجر وفضيل بن عياض وجعفر بن برقان وغيرهم.
وعنه أحمد وإسحاق وابن معين وأبو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب وهارون الحمال ومحمد بن رافع وشجاع ابن مخلد وهناد بن السري وابن أبي عمر وعباس الدوري والجوزجاني وعبد بن حميد وأبو مسعود الرازي وجماعة.
وقد روى عنه سفيان بن عيينة وهو أكبر منه.
قال أحمد ما رأيت افضل من حسين وسعيد بن عامر وقال محمد بن عبدالرحمن الهروي ما رأيت اتقن منه وقال ابن معين ثقة.
وقال أبو داود سمعت قتيبة يقول قيل لسفيان بن عيينة قدم حسين الجعفي فوثب قائما فقيل له فقال قدم أفضل رجل يكون قط وقال موسى بن داود كنت عند ابن عيينة فجاء
__________
(1) بضم الجيم وسكون العين المهملة نسبة إلى جعفي بن سعد العشيرة من مذحج ينسب إليه البخاري ولاء كذا في لب اللباب والمقري لعله من الاقراء فانه كان قارئا أيضا اه أبو الحسن.
(*)

حسين الجعفي فقام سفيان فقبل يده.
وقال ابن عيينة عجبت لمن مر بالكوفة فلم يقبل بين عيني حسين الجعفي وقال يحيى بن يحيى النيسابوري إن بقي احد من الابدال فحسين الجعفي وقال أبو مسعود الرازي أفضل من رأيت الجفري وحسين الجعفي وذكر غيرهما وقال الحجاج بن حمزة ما رأيت حسينا الجعفي ضاحكا ولا متبسما ولا سمعت منه كلمة ركن فيها إلى الدنيا وقال أبو هشام الرفاعي عن الكسائي قال لي هارون الرشيد من اقرأ الناس قلت حسين بن علي الجعفي وقال حميد بن الربيع الخزاز كان لا يحدث فرأى مناما فشرع يحدث حتى كتبنا عنه أكثر من عشرة آلاف.
وقال العجلي ثقة وكان يقرئ الناس رأس فيه كان صالحا لم أر رجلا قط أفضل منه وكان صحيح الكتاب يقال إنه لم يطأ انثى قط وكان جميلا وكان زائدة يختلف إليه إلى منزله يحدثه فكان اروى الناس عنه وكان الثوري إذا رآه عانقه وقال هذا راهب جعفي قيل ولد سنة (119) ومات سنة (3) أو (204).
قلت: جزم البخاري وابن سعد وابن قانع ومطين وابن حبان في الثقات بأنه مات سنة (3) وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة بخ بخ ثقة صدوق.
617 - ت س (الترمذي والنسائي).
الحسين بن علي بن يزيد بن سليم الصدائي (1) الاكفاني البغدادي.
روى عن أبيه وحسين بن علي الجعفي ووكيع والوليد بن القاسم ويعقوب بن إسحاق الحضرمي ومحمد بن عبيد الطنافسي ويعقوب بن إبراهيم بن سعد وعبد الله بن نمير وعلي ابن عاصم وأبي عاصم وغيرهم.
وعنه الترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن خراش وقال
عدل ثقة.
قال وكان حجاج بن الشاعر يمدحه ويقول هو من الابدال وابن أبي الدنيا وعبد الله بن أحمد والمنجنيقي وعبدان الاهوازي وابنه علي بن الحسين وابن جرير الطبري والباغندي وابن صاعد وغيرهم.
قال أبو القاسم البغوي توفي سنة (246) قال ابن حبان في الثقات مات سنة (48) قلت.
__________
(1) بضم صاد وخفة دال مهملة فالف فهمزة نسبة إلى صداء اسمه الحارث بن صعب كذا في المغنى (والاكفاني) بالفتح نسبة إلى بيع الاكفان كذا في لب اللباب اه.
(*)

618 - تمييز.
الحسين بن علي بن يزيد الكرابيسي (1) الفقيه البغدادي.
تفقه ببغداد سمع الحديث الكثير وصحب الشافعي وحمل عنه العلم وهو معدود في كبار اصحابه.
روى عن معن بن عيسى وشبابة بن سوار وإسحاق بن يوسف الازرق وطبقتهم.
وعنه الحسن بن سفيان ومحمد بن علي بن المديني فستقه وعبيد بن محمد البزار وغيرهم.
قال الخطيب يعز وجود حديثه جدا لان أحمد بن حنبل كان يتكلم فيه بسبب مسألة اللفظ وكان هو أيضا يتكلم في أحمد فتجنب الناس الاخذ عنه ولما بلغ يحيى ابن معين أنه يتكلم في أحمد لعنه وقال ما أحوجه أن يضرب قال الخطيب وكان فهما عالما فقيها وله تصانيف كثيرة في الفقه وفي الاصول تدل على حسن فهمه وغزارة علمه.
قال وأخبرنا أحمد بن سليمان بن علي المقري انا أحمد بن محمد بن أحمد الهروي يعني الماليني انا عبدالله ابن عدي الحافظ سمعت محمد بن عبدالله الشافعي وهو الفقيه الصيرفي صاحب الاصول يخاطب المتعلمين لمذهب الشافعي ويقول لهم اعتبروا بهذين حسين الكرابيسي وأبو ثور فالحسين في حفظه وعلمه وأبو ثور لا يعشره في علمه فتكلم فيه أحمد بن حنبل في باب اللفظ فسقط واثنى على أبي ثور في ملازمته للسنة فارتفع.
وقال أبو عمر بن عبد البر كان عالما مصنفا متقنا وكانت فتوى السلطان تدور عليه وكان
نظارا جدليا وكان فيه كبر عظيم وكان يذهب مذهب أهل العراق إلى أن قدم الشافعي فجالسه وسمع كتبه فانتقل إلى مذهبه وعظمت حرمته وله أوضاع ومصنفات كثيرة نحو مائتي جزء وكانت بينه وبين أحمد صداقة وكيدة فلما خالفه في القرآن عادت تلك الصداقة عداوة وكان كل منهما يطعن على صاحبه وهجر الحنابلة حسينا الكرابيسي وتابعه على نحلته داود بن علي الاصبهاني وعبد الله بن سعيد بن كلاب وغيرهما.
وقال الطبراني ثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل سألت أبي عن من قال لفظي بالقرآن مخلوق فقال هذا كلام الجهمية قلت لابي إن الكرابيسي يفعل هذا فقال كذب هتكه الله قال
__________
الكرابيسي نسبة إلى بيع الكرابيس وهي الثياب اه أبو الحسن.
(*)

وسألته عن حسين الكرابيسي هل رأيته يطلب الحديث فقال لا فقلت هل رأيته عند الشافعي ببغداد قال لا قال وسألت أبا ثور عن الكرابيسي فتكلم فيه بكلام سوء وسألته هل كان يحضر معكم عند الشافعي قال هو يقول ذاك وأما أنا فلا أعرف ذاك قال وسألت الزعفراني عن الكرابيسي فقال نحو مقالة أبي ثور وقال الرامهرمزي في المحدث الفاصل حدثنا الساجي أن جعفر بن أحمد حدثهم قال لما وضع أبو عبيد كتبه في الفقه بلغ ذلك الكرابيسي فأخذ بعض كتبه فنظر فيها فإذا هو يحتج بحجج الشافعي ويحكي لفظه ولا يسميه فغضب الكرابيسي ثم لقيه فقال مالك يا أبا عبيد تقول في كتبك قال محمد ابن الحسن قال فلان وتدغم ذكر الشافعي وقد سرقت احتجاجه من كتبه وأنت لا تحسن شيئا إنما أنت راويه فسأله عن مسألة فأجابه بالخطأ فقال أنت لا تحسن جواب مسألة واحدة فكيف تضع الكتب وقال الازدي ساقط لا يرجع إلى قوله.
وقال ابن حبان في الثقات كان ممن جمع وصنف وممن يحسن الفقه والحديث افسده قلة عقله وقال أبو الطيب الماوردي كان الكرابيسي يقول القرآن غير مخلوق ولفظي به مخلوق وإنه لما بلغه إنكار أحمد بن حنبل عليه قال ما ندري ايش نعمل بهذا الفتى ان قلنا مخلوق
قال بدعة وإن قلنا غير مخلوق قال بدعة وذكر ابن مندة في مسألة الايمان ان البخاري كان يصحب الكرابيسي وأنه أخذ مسألة اللفظ عنه قال ابن قانع توفي سنة (245) ذكرته للتمييز بينه وبين الذي قبله.
619 - ق (ابن ماجة).
الحسين بن عمران الجهني (1).
روى عن أبي إسحاق الشيباني وعمران بن مسلم الجعفي والزهري.
وعنه شعبة وعمران القطان وأبو حمزة السكري وروح بن عطاء بن أبي ميمونة.
قال البخاري لا يتابع على حديثه في القدر وذكر العقيلي حديثه في الغسل إذا لم ينزل ونقل عن البخاري لا يتابع على حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا وهو حديثه
__________
(1) الجهني بمضمومة وفتح هاء وبنون منسوب إلى جهينة بن زيد كذا في المغنى اه.
(*)

عن أبي إسحاق الشيباني عن ابن أبي أوفى رفعه ان الله مع الحاكم ما لم يجر عمدا الحديث.
قلت: وقال الدارقطني لا بأس به وقال الحازمي في تاريخه ضعفه غير واحد من اصحاب الحديث وناقشه ابن دقيق العيد في ذلك.
620 - س (النسائي).
الحسين بن عياش (1) بن حازم السلمي مولاهم أبو بكر الجزري الباجدائي (2) الرقي.
روى عن جعفر بن برقان وحديج وزهير ابني معاوية وغيرهم.
وعنه هلال بن العلاء وعبد الحميد بن محمد بن المستام وعلي بن حميد الرقي ومحمد بن القاسم سحيم الحراني.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب كان اديبا فاضلا وله كتاب مصنف في غريب الحديث قال هلال بن العلاء مات بباجداء سنة (204) قلت: ضعفه الساجي والازدي.
وقرأت بخط الذهبي لينه بعضهم بلا مستند غير انفراده عن جعفر ابن
برقان عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة مرفوعا لا نكاح إلا بولي والسلطان ولي من لا ولي له.
وقال ابن السمعاني باجداء قرية بقرب بغداد.
621 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
الحسين بن عيسى بن حمران (3) الطائي أبو علي القومسي البسطامي (4) الدامغاني.
سكن نيسابور ومات بها.
روى عن ابن عيينة وابن أبى فديك وأبي قتيبة وأبي
__________
في التقريب (عياش) بتحتانية ومعجمة وفي المغنى (حازم) بمهملة وزاي اه.
(2) الباجدائي نسبة إلى باجداء بفتح الجيم وتشديد المهملة قرية بنواحي بغداد وأخرى بين رأس العين والرقة كذا في لب اللباب اه.
(3) في المغنى حمران بمضمومة وسكون ميم وبراء اه شريف الدين.
(4) القومسي بضم القاف ومهملة نسبة إلى قومس وهي من بسطام إلى سمنان والبسطامي بفتح الموحدة نسبة إلى بسطام بلد بطريق نيسابور (والدامغاني) بفتح الميم والمعجمة نسبة إلى دامغان مدينة من بلاد القومس كذا في اللب اه أبو الحسن.
(*)

اسامة وعبد الصمد بن عبد الوارث وجعفر بن عون وطبقتهم.
وعنه الجماعة إلا الترمذي وابن ماجة وأبو العباس الازهري والحسين بن محمد القباني وأبو حاتم ويحيى الذهلي وابن خزيمة والبحتري ومأمون بن هارون وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال الحاكم كان من كبار المحدثين وثقاتهم من ائمة اصحاب العربية وقال البخاري مات سنة (247) وكذا قال ابن حبان في الثقات.
قلت: قال النسائي في الكنى وفي اسماء شيوخه ثقة وكذا قال الدارقطني وقال الادريسي كان عالما فاضلا كثير الحديث.
622 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
الحسين بن عيسى بن مسلم الحنفي أبو عبد الرحمن الكوفي أخو سليم القارى.
روى عن الحكم بن ابان ومعمر.
وعنه عثمان بن أبي شيبة وإسحاق بن موسى
الانصاري وأبو كريب وأبو همام وأبو سعيد الاشج.
قال البخاري مجهول وحديثه منكر وقال أبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم ليس بالقوي روى عن الحكم بن ابان احاديث منكرة وقال ابن عدي له من الحديث شئ قليل وعامة حديثه غرائب وفي بعض حديثه مناكير.
وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجا له حديثا واحدا ليؤذن لكم خياركم وليؤمكم قراؤكم.
وهو الذي اشار إليه البخاري.
قلت: وذكر الدارقطني ان حسينا تفرد به عن الحكم وقال الآجري عن ابي داود بلغني أنه ضعيف.
623 - ق ت (ابن ماجة والترمذي).
الحسين بن قيس الرحبي (1) أبو علي الواسطي ولقبه حنش.
روى عن عطاء بن أبي رباح وعكرمة مولى ابن عباس وعلباء بن احمر.
وعنه حصين ابن نمير الهمداني ومسلم بن سعيد وسليمان التيمي وخالد الواسطي وعلي بن عاصم وغيرهم.
قال أبو طالب عن أحمد ليس حديثه بشئ لا أروي عنه شيئا وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه متروك الحديث ضعيف الحديث وله حديث واحد حسن روى عنه التيمي في قصة
__________
الرحبي براء ومهملة مفتوحتين وبموحدة منسوب إلى رحبة بن زرعة كذا في المغنى وفي التقريب حنش بفتح المهملة والنون ثم معجمة اه أبو الحسن.
(*)

الشبرم واستحسنه قال الدوري عن ابن معين وأبو زرعة ضعيف وقال معاوية بن صالح عن ابن معين ليس بشئ وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ضعيف الحديث منكر الحديث قيل له أكان يكذب قال اسأل الله السلامة هو ويحيى بن عبيد الله متقاربان قيل هو مثل الحسين بن عبدالله بن ضميرة قال شبيه به.
وقال البخاري أحاديثه منكرة جدا ولا يكتب حديثه وقال النسائي متروك الحديث وقال في موضع آخر ليس بثقة وقال العقيلي له غير حديث لا يتابع عليه ولا يعرف وقال ابن عدي هو إلى الضعف أقرب منه إلى الصدق وقال محمد بن عقبة ثنا أبو محصن حصين
ابن نمير قال حدثنا حسين بن قيس أبو علي الرحبي وزعم أبو محصن أنه شيخ صدوق فذكر حديثا.
قلت: وقال الجوزجاني أحاديثه منكرة جدا فلا يكتب ونقل ابن الجوزي عن أحمد أنه كذبه وقال الدارقطني متروك وقال البخاري ترك أحمد حديثه وقال أبو بكر البزار لين الحديث.
وقال العقيلي في حديثه من استعمل رجلا على عصابة وفي تلك العصابة من هو أرضى لله منه فقد خان الله الحديث هذا يروي عن كلام عمرو في حديثه من جمع بين صلاتين فقد أتى بابا من الكبائر.
لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به ولا أصل له وقد صح عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم جمع بين الظهر والعصر الحديث وقال عبدالله بن علي بن المديني عن أبيه ليس هو عندي بالقوي وقال مسلم في الكنى منكر الحديث وقال الساجي ضعيف الحديث متروك يحدث باحاديث بواطيل وقال أحمد الحاكم ليس هو بالقوي عندهم وقال ابن حبان كان يقلب الاخبار ويلزق رواية الضعفاء بالثقات.
624 - الحسين بن أبي كبشة هو ابن سلمة تقدم.
625 - ق (ابن ماجة).
الحسين بن المتوكل بن عبد الرحمن بن حسان الهاشمي (1).
مولاهم وهو
__________
(1) زاد في التقريب يكنى أبا عبدالله اه شريف الدين.
(*)

ابن أبي السري (1) العسقلاني أخو محمد.
روى عن وكيع وضمرة بن ربيعة وخلف بن تميم وأبي داود الحفري ومحمد بن شعيب ابن شابور وعبيد الله بن موسى وغيره.
وعنه ابن ماجة وابن سعد والحسين بن إسحاق التستري وأبو جعفر الترمذي ومحمد بن الحسن بن قتيبة وجعفر بن محمد بن حماد والرملي وأحمد بن القاسم بن مساور.
قال جعفر بن محمد القلانسي سمعت محمد بن أبي السري يقول لا تكتبوا عن أخي فإنه كذاب.
وقال أبو داود ضعيف وقال أبو عروبة كذاب
هو خال أمي وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ ويغرب.
قال إسحاق بن إبراهيم الهروي مات سنة (240).
626 - ت س (الترمذي والنسائي).
الحسين بن محمد بن أيوب الذارع السعدي (2) أبو علي البصري.
قدم بغداد.
روى عن يزيد بن زريع وفضيل بن سليمان وخالد بن الحارث وابن علية وعثام بن علي وأبي قتيبة وأبي عاصم وغيرهم.
وعنه الترمذي والنسائي وأبو بكر البزار وحرب الكرماني وابن أبي الدنيا وحاتم بن الليث الجوهري وعبد الكريم الديرعاقولي والبغوي.
قال أبو حاتم صدوق وكتب عنه في الرحلة الثالثة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال غيره مات سنة (247).
627 - ع (الستة).
الحسين بن محمد بن بهرام (3) التميمي أبو أحمد ويقال أبو علي المؤدب المروذي (4).
سكن بغداد.
روى عن اسرائيل وجرير بن حازم وأبي غسان محمد بن مطرف
__________
(1) في المغنى السري بفتح مهملة وكسر راء خفيفة وشدة مثناة تحت اه.
(2) السعدي بمفتوحة وسكون عين نسبة إلى سعد بن زيد اه.
(3) بهرام بكسر موحدة وقيل بفتحها كذا في المغنى اه أبو الحسن.
(4) قال في التقريب والخلاصة المروذي بتشديد الواو وبذال معجمة اه.
(*)

وشيبان النحوي وابن أبي ذئب ومبارك بن فضالة وايوب بن عتبة وخلف بن خليفة وشريك النخعي وأبي اويس المدني وغيرهم.
وعنه احمد بن حنبل واحمد بن منيع وابراهيم بن سعيد الجوهري وابو خيثمة ومحمد بن رافع ويحيى وابن ابي شيبة والذهلي وابراهيم واسحاق الحربيان وعباس الدوري وجماعة وحدث عنه عبدالرحمن بن مهدي
ومات قبله.
قال ابن سعد ثقة مات في آخر خلافة المأمون وقال النسائي ليس به بأس وقال معاوية بن صالح قال لي احمد اكتبوا عنه وذكره ابن حبان في الثقات وقال حنبل ابن اسحاق مات سنة (213) وقال مطين سنة (14).
قلت: قال ابو حاتم في حسين بن محمد المروذي اتيته مرات بعد فراغه من تفسير شيبان وسألته ان يعيد علي بعض المجلس فقال بكر بكر ولم اسمع منه شيئا ثم ذكر ابن ابي حاتم حسين بن محمد بن بهرام وحكى عن ابيه انه مجهول فكأنه ظن انه غير المروذي وقال ابن قانع مات سنة (15) وهو ثقة وقال ابن وضاح سمعت محمد بن مسعود يقول حسين بن محمد ثقة وسمعت ابن نمير يقول حسين بن محمد بن بهرام صدوق وقال العجلي بصري ثقة.
628 - تمييز.
الحسين بن محمد المروزي (1) روى عن ابن جريج وعنه أحمد بن نصر الخزاعي ذكر للتمييز.
629 - ت (الترمذي) الحسين بن محمد بن جعفر الجريري (2) أبو علي ويقال أبو محمد البلخي.
روى عن ابراهيم بن إسحاق الطالقاني وعبد الرزاق وجعفر بن عون ومحمد بن كثير
__________
(1) في التقريب المروزي بتخفيف الراء وبزاي اه شريف الدين.
(2) في هامش التقريب الجريري نسبة إلى الجرير مصغرا بجيم ومهملتين مستور من طبقة الحادية عشر وقيل صوابه الحريري بالحاء المهملة مكبرا وفي شرح الشيخ ابن حجر الهيثمي على الشمائل الجريري بضم الجيم هو الصواب اه شريف الدين.
(*)

العبدي وغيرهم.
وعنه الترمذي وعبد الله بن محمد بن علي بن طرخان وأحمد بن علي الابار وأحمد بن محمد بن ماهان البلخي.
قال المزي ذكره ابن عساكر فيمن اسمه الحسن
ووهم في ذلك.
قلت: وقال الخطيب هو مجهول.
630 - خ (البخاري) الحسين بن محمد بن زياد (1) العبدي النيسابوري أبو علي الحافظ المعروف بالقباني.
أحد أركان الحديث وحفاظه والمصنفين فيه روى عن أبي معمر الهذلي ومنصور ابن ابي مزاحم وأحمد بن منيع وسريج بن يونس وأبي بكر بن أبي شيبة وإسحاق ابن راهويه ومحمد بن عباد المكي وعمرو بن زرارة والفلاس وغيرهم.
وعنه البخاري فيما قاله الحاكم وفي الطب من الجامع للبخاري حدثنا حسين ثنا أحمد بن منيع فذكر حديثا فقال أبو نصر الكلاباذي هو عندي القباني وكان عنده مسند أحمد بن منيع وبلغني انه كان يلزم البخاري ويهوى هواه لما وقع له بنيسابور ما وقع وروى عنه أيضا أبو عبد الله بن الاخرم وأبو زكرياء العنبري ومحمد بن صالح بن هانئ ودعلج بن أحمد وغيرهم.
قال الحسين كان لجدي قبان فكان الناس يستعيرونه منه فشهر بالقباني ولم يكن وزانا قال أبو محمد عبدالله بن علي بن أحمد الحصيري ابن بنت القباني توفي جدي سنة (289) وحضر جنازته أبو عبد الله البوشنجي وكافة مشائخنا.
قلت: قال الحاكم كان أحد أركان الحديث وحفاظ الدنيا رحل وأكثر السماع وصنف المسند والابواب والتاريخ والكنى ودونت عنه.
سمعت أبا عبدالله بن يعقوب يقول كان الحسين القباني أحفظ الناس لحديثه وأعرفهم بالاسامي والكنى وكان مجتمع أهل الحديث بعد مسلم عنده قال الحسين القباني في الحديث الذي رواه عن سريج بن يونس أنا هارون بن مسلم عن ابان عن يحيى عن عبدالله بن أبي قتادة عن أبيه في غسل الجمعة كتب عني هذا الحديث محمد بن اسماعيل البخاري ورأيته في كتاب بعض الطلبة قد سمعه منه عني.
__________
(1) في المغنى زياد بكسر زاي وخفة مثناة تحت (والقباني) بفتح قاف وشدة موحدة وبنون اه أبو الحسن.
(*)

631 - ق (ابن ماجة).
الحسين بن محمد بن شنبة (1) الواسطي أبو عبد الله البزار.
روى عن جعفر بن عون والعلاء بن عبد الجبار العطار وأبي أحمد الزبيري ويزيد ابن هارون وغيرهم.
وعنه ابن ماجة حديثا واحدا في آخر الكفارات وأسلم بن سهل الواسطي وأبو حاتم وابنه عبدالرحمن ومحمد بن العباس بن الاخرم ومحمد بن عبدالله الحضرمي مطين والخليل ابن بنت تميم بن المنتصر قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدارقطني في الجرح والتعديل واسطي صالح.
632 - د (أبي داود) الحسين بن معاذ بن خليف (2) البصري.
روى عن عبدالاعلى بن عبدالاعلى وابن أبي عدي وسلام بن أبي خبرة وعثمان ابن عمر.
وعنه أبو داود وبقي بن مخلد والمعمري والحسن بن سفيان وابن ناجية.
قال الآجري عن أبي داود كان ثبتا في عبدالاعلى وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ضبط المزي جده بالخاء المعجمة وكذا رأيناه نحن بخط الصدر البكري ونقل عبد الغني عن خط السلفي أنه بالمهملة وكذا قال ابن نقطة (3) والله أعلم بالصواب ووثقه مسلمة الاندلسي أيضا.
633 - قد (أبي داود في القدر) الحسين بن المنذر الخراساني.
عن أبي غالب عن أبي أمامة.
وعنه الاعمش قال أبو داود ذا وهم هو حسين بن واقد.
__________
(1) بفتح المعجمة والنون والموحدة كذا في تقريب التهذيب اه أبو الحسن.
(2) في التقريب من العاشرة اه.
(3) ابن نقطة بالنون والطاء المهملة صاحب التصانيف الكثيرة اه أبو الحسن.
(*)

634 - تمييز الحسين بن المنذر أبو المنذر بصري.
روى عن يزيد الرقاشي وعنه معتمر بن سليمان ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدولابي في الكنى عن البخاري لم تصح روايته.
635 - تمييز الحسين بن منصور بن ابراهيم بن علوية أبو علوية تقدم في من اسمه حسن.
636 - خ س (البخاري والنسائي) الحسين بن منصور بن جعفر بن عبدالله بن رزين بن محمد بن برد السلمى أبو علي النيسابوري.
عن الحسين بن محمد المروزي وأبي ضمرة الليثي وابن عيينة وأبي أسامة وابن نمير ومبشر بن اسماعيل الحلبي وعم أبيه مبشر بن عبدالله بن رزين وابن أبي فديك وأبي معاوية وأحمد بن حنبل وخلق.
وعنه البخاري والنسائي ويحيى بن يحيى وهو من شيوخه وبشر بن الحكم العبدي وهو أكبر منه وأبو أحمد الفراء وأحمد بن ابراهيم ابن بنت نصر بن زياد القاضي وأبو الفضل أحمد بن سلمة والحسن بن سفيان والحسين القباني وأبو العباس السراج وعدة.
قال النسائي ثقة وقال الحاكم هو شيخ العدالة والتزكية في عصره وكان أخص الناس بيحيى بن يحيى وكان يحيى بن يحيى يعيب عليه اشتغاله بالشهادة وقال أبو عمر وأحمد بن نصر عرض عليه قضاء نيسابور واختفى ثلاثة أيام ودعا الله فمات في اليوم الثالث.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قال السراج وغيره مات سنة (238).
قلت وقال الحاكم أيضا في تاريخه سئل عنه أبو أحمد الفراء فقال بخ بخ ثقة مأمون فقيه البدن وقال صالح بن محمد لا بأس به وليس له في البخاري إلا حديثه الذي أورده في كتاب الاكراه عن حسين بن منصور عن اسباط بن محمد وقد أورده في التفسير
عن محمد بن مقاتل عن اسباط ولم يزد البخاري على قوله حدثنا حسين بن منصور فجزم الكلاباذي ومن تبعه بأنه النيسابوري مع احتمال أن يكون واحدا من الثلاثة الذين بعده هنا.

637 - تمييز الحسين بن منصور الطويل أبو عبد الرحمن التمار الواسطي.
روى عن الهيثم بن عدي ويزيد بن هارون والحارث بن منصور وعبد الرحيم ابن هارون الغساني.
وعنه أحمد بن علي بن الجارود الاصبهاني وجعفر بن أحمد بن سنان القطان الواسطي وعلي بن عبدالله بن مبشر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
638 - تمييز الحسين بن منصور الكسائي.
روى عن سفيان بن عيينة وعنه احمد بن يحيى بن زهير التستري.
639 - تمييز الحسين بن منصور الرقي أبو علي البغدادي.
روى عن أحوص بن جواب وأبي نعيم وأبي حذيفة واسماعيل بن أبي ادريس والحارث بن خليفة المؤذن.
وعنه أبو علي وصيف بن عبدالله الانطاكي وخيثمة ابن سليمان ذكره ابن حبان في الثقات (1).
640 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحسين بن مهدي بن مالك الابلي (2) أبو سعيد البصري.
روى عن عبد الرزاق وحجاج بن نصير والفريابي ومسدد وعبيد الله بن موسى وأبي المغيرة وغيرهم.
وعنه الترمذي وابن ماجة وابن أبي عاصم وحرب الكرماني والمعمري وابن أبي الدنيا وعبدان الاهوازي والهيثم بن خلف الدوري وعدة.
قال أبو حاتم
__________
(1) (الحسين) بن منصور الصوفي المعروف بالحلاج مشهور ولا يعرف له رواية
كذا ذكر في الخلاصة تمييزا اه شريف الدين.
(2) الابلى بضم الهمزة وفتح الباء الموحدة وتشديد اللام نسبة إلى ابلة بلدة على أربعة فراسخ من البصرة اه لب اللباب.
(*)

صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي عاصم مات سنة (247).
قلت: وروى عنه أيضا ابن خزيمة في صحيحه.
641 - د عس (أبي داود والنسائي في مسند علي) الحسين بن ميمون الخندفي (1).
روى عن عبدالله بن عبدالله قاضي الري وأبي الجنوب الاسدي.
وعنه هاشم ابن البريد وعبد الرحمن بن الغسيل وعبد الرحمن بن عقيل.
قال ابن المديني ليس بمعروف قل من روى عنه وقال أبو زرعة شيخ وقال أبو حاتم ليس بقوي في الحديث يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ له عندهما حديث واحد في توليه على قسم الخمس.
قلت..وقال البخاري لا يتابع عليه ذكر ذلك في التاريخ وذكره في الضعفاء.
642 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) الحسين بن واقد المروزي أبو عبد الله قاضي مرو.
مولى عبدالله بن عامر بن كريز.
روى عن عبدالله بن بريدة وثابت البناني وثمامة ابن عبدالله بن أنس وأبي إسحاق السبيعي وأبي الزبير وعمرو بن دينار وأبي غالب صاحب أبي امامة وأيوب السختياني وأيوب بن خوط وغيرهم وعنه الاعمش وهو أكبر منه والفضل بن موسى السيناني وابناه علي والعلاء ابنا الحسن وعلي بن الحسن بن شقيق وأبو تميلة وزيد بن الحباب وعبد الله بن المبارك وغيرهم.
قال أحمد بن شبويه عن علي ابن الحسن بن شقيق قيل لابن المبارك من الجماعة قال محمد بن ثابت والحسين بن واقد وأبو حمزة السكري.
قال أحمد بن شبويه ليس فيهم شئ من الارجاء وقال عن علي أيضا
قلت لابن المبارك كان الحسين إذا قام من مجلس القضاء اشترى لحما فينطلق إلى أهله فقال
__________
(1) في لب اللباب الخندفي بكسر أوله والمهملة وفاء نسبة إلى خندف امرأة الياس ابن مضر وبفتحهما وقاف نسبة إلى الخندق موضع بجرجان اه أبو الحسن.
(*)

ابن المبارك ومن لنا مثل الحسين وقال الاثرم عن أحمد ليس به بأس واثنى عليه.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وقال أبو زرعة والنسائي ليس به بأس وقال ابن حبان كان على قضاء مرو وكان من خيار الناس وربما اخطأ في الروايات.
قال علي ابن الحسين بن واقد مات أبي سنة (159) قال ويقال (157).
قلت: وجزم ابن حبان في الثقات بالاول وكناه أبا علي وكذا كناه البخاري وأبو حاتم والدارقطني وكذا ذكره مسلم والنسائي والدولابي والحاكم أبو أحمد وغيرهم والله اعلم وقال عبدالله ابن احمد عن أبيه ما انكر حديث حسين بن واقد عن أبي المنيب وقال العقيلي انكر احمد بن حنبل حديثه وقال الاثرم قال احمد في احاديثه زيادة ما ادري أي شئ هي ونفض يده وقال ابن سعد كان حسن الحديث وقال الآجري عن ابي داود ليس به بأس وقال الساجي فيه نظر وهو صدوق يهم قال احمد أحاديثه ما ادرى ايش هي.
643 - خت ل س (البخاري في التعاليق وأبي داود في المسائل والنسائي) الحسين بن الوليد القرشي مولاهم أبو علي ويقال أبو عبد الله الفقية النيسابوري لقبه كميل (1).
روى عن السفيانين والحمادين وجرير بن حازم وابن جريج ومالك وابن أبي رواد وهشام بن سعد وابراهيم بن طهمان وإسرائيل وزائدة وسعيد بن عبد العزيز وشعبة وعبد الرحمن بن الغسيل وغيرهم.
وعنه أحمد بن حنبل وعبد الرحمن بن بشر بن الحكم وإسحاق بن راهويه وأبو أحمد الفراء ومحمد بن رافع ويحيى بن يحيى النيسابوري وعيسى ابن أحمد العسقلاني وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة وأثنى عليه خيرا وقال
سلمة بن شبيب عن أحمد دلني عليه ابن مهدي فدخلت عليه وكان عسرا في الحديث وقال الذهلي اول ما دخلت على عبدالرحمن بن مهدي سألني عن الحسين بن الوليد وقال ابن معين كان ثقة لم أكتب عنه شيئا وقال النسائي ليس به بأس وقال الدارقطني ثقة وقال أبو أحمد كان سخيا وكان لا يحدث احدا حتى يطعمه من فالوذجة وقال محمد بن نصر
__________
(1) في المغني كميل بمضمومة وفتح ميم وسكون ياء اه أبو الحسن.
(*)

سليمان الهروي ثنا محمد بن يزيد ثنا الحسين بن الوليد وروى له أحمد بن حنبل قال هو اوثق من الخراساني في زمانه وقال الحاكم حسين بن الوليد الثقة المأمون الفقيه شيخ بلدنا في عصره كان من اسخى الناس واورعهم قرأ على الكسائي وعيسى بن طهمان وكان يغزو الترك في كل ثلاث سنين ويحج كل خمس سنين وقال الخطيب كان ثقة فقيها.
قال الحاكم مات سنة (202) وكذا قاله أبو أحمد الفراء وقال البخاري مات سنة (203).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وذكر عياض في أوائل الجهاد انه وقعت له رواية عند مسلم في حديث سليمان بن بريدة عن أبيه في وصية أمر السرايا وأن مسلما قال في آخره حدثنا محمد بن عبد الوهاب الفراء ثنا الحسين بن الوليد ثنا شعبة به وذكر أنه وقع كذلك في رواية العذري وفي رواية ابن ماهان وسقط لغيرهما وأنه وقع في رواية بعض شيوخه عن العذري الحسن بن الوليد بفتحتين قال والصواب الاول.
وذكر أيضا أنه وقع عند البخاري في الطلاق الحسن بن الوليد بفتحتين كذا قال والذي في جميع النسخ المروية عن البخاري بصيغة التصغير والله اعلم.
644 - خ (البخاري) الحسين بن يحيى بن جعفر بن اعين البارقي (1) البخاري البيكندي.
روى عن أبيه وغيره.
وعنه أبو محمد بن أحمد بن نصر الكندي الحافظ النيسابوري الملقب بنصرك وروى البخاري في الطب في جامعه عن حسين غير منسوب عن أحمد ابن
منيع فقيل هو القباني وقيل هو هذا.
قلت: وممن جزم بأنه هذا الحاكم وقال قد أكثر البخاري الرواية عن أبيه وقد بلغني أيضا ان أباه روى عن ابنه الحسين هذا وكذا قال خلف الخيام وابن مندة أنه البيكندي.
__________
(1) البارقي بكسر الراء والقاف منسوب إلى بارق بن عوف كذا في المغنى (والبيكندي) بالكسر وفتح الكاف وسكون النون ومهملة نسبة إلى بيكند بلد على مرحلة من بخارى اه أبو الحسن.
(*)

645 - د ت (أبي داود والترمذي).
الحسين بن يزيد بن يحيى الطحان الانصاري أبو علي وقيل أبو عبد الله الكوفي روى عن حفص بن غياث وعبد السلام بن حرب وعبد الحميد الحماني ومحمد بن فضيل وأبي خالد الاحمر وعبد الله بن ادريس ووكيع وغيرهم.
وعنه أبو داود والترمذي وأبو بكر الاثرم وأبو زرعة والسراج ومطين والحسن بن سفيان وأبو يعلى وغيرهم.
قال أبو حاتم لين الحديث وذكره ابن حبان في الثقات قال محمد بن عبدالله الحضرمي مات في رمضان سنة (244).
قلت: وروى عنه مسلم خارج الصحيح.
646 - خ (البخاري) حسين غير منسوب.
عن أحمد بن منيع.
وعنه البخاري.
قيل إنه ابن محمد القباني وقيل ابن يحيى البيكندي كما تقدم.
647 - خ (البخاري) حسين الاشقر هو ابن الحسين.
648 - خ (البخاري) حسين الجعفي هو ابن علي بن الوليد.
649 - خ (البخاري) حسين المعلم هو ابن ذكوان تقدموا.
(من اسمه حشرج) 650 - د س (أبي داود والنسائي) حشرج (1) بن زياد الاشجعي.
__________
(1) في التقريب (حشرج) بفتح ثم معجمة ساكنة ثم راء مفتوحة ثم جيم مقبول من الثالثة وزاد في الخلاصة عن جدته وعنه رافع بن سلمة اه.
(*)

قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال فيه النخعي وقال ابن حزم وابن القطان إنه مجهول وقال عبد الحق لم يرو عنه إلا رافع.
وقرأت بخط الذهبي لا يعرف.
651 - ت (الترمذي) حشرج بن نباتة (1) الاشجعي أبو مكرم الكوفي ويقال الواسطي.
روى عن سعيد بن جمهان وأبي نصيرة مسلم بن عبيد وأبي نصر صاحب ابن عباس وإسحاق بن ابراهيم صاحب مكحول وأبي جناب الكلبي.
وعنه بقية ويونس المؤدب وابن المبارك وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان وسريج بن النعمان الجوهري وبشر ابن الوليد الكندي ويحيى الحماني وعدة.
قال أبو طالب عن احمد ثقة وقال إسحاق ابن منصور عن ابن معين صالح وقال الدوري والدارمي عن ابن معين ثقة ليس به بأس وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة وقال أبو زرعة واسطي لا بأس به مستقيم الحديث وقال أبو حاتم صالح يكتب حديثه ولا يحتج به وقال النسائي ليس به بأس وقال مرة ليس بالقوي وأخرج له الترمذي حديثا واحدا الخلافة في امتي ثلاثون سنة.
وحسنه وقال البخاري في حديثه عن سعيد بن جمهان عن سفينة في بناء المسجد وقوله صلى الله عليه وسلم ليضع أبو بكر حجره إلى جنب حجري الحديث وفيه هؤلاء الخلفاء بعدي.
قال لم يتابع عليه قال
ابن عدي قد روي من طريق آخر وساقه ثم قال وقد قمت بعذره في الحديث الذي انكره البخاري فاوردته باسناد آخر وغير ذلك الحديث لا بأس به ثم قال ولحشرج غير ما ذكرت وأحاديثه حسان وافراد وغرائب وعندي لا بأس به.
قلت: الاسناد الذي زعم ابن عدي انه متابع لحشرج اضعف من الاول لانه من رواية محمد بن الفضل بن عطية وهو ساقط وقال الآجري سألت أبا داود عن حشرج قال ثقة قال وسمعت عباس بن عبد العظيم يقول هو ثقة وقال الساجي ضعيف وقال ابن حبان كان قليل الحديث منكر الرواية لا يجوز الاحتجاج بخبره إذا انفرد.
__________
(1) نباتة بضم النون ثم الموحدة ثم مثناة فوقانية كذا في التقريب اه أبو الحسن.
(*)

652 - د س (أبي داود والنسائي).
حصن (1) بن عبدالرحمن ويقال ابن محصن التراغمي (2) أبو حذيفة الدمشقي.
روى عن أبي سلمة بن عبدالرحمن.
وعنه الاوزاعي قال أبو حاتم ويعقوب بن سفيان لا أعلم احدا روى عنه غير الاوزاعي وقال أبو حاتم لا اعلم احدا نسبه وقال ابن حبان هو حصن بن عبدالرحمن جد سلمة بن العيار وقال اسماعيل بن إسحاق القاضي عن ابن المديني هو حصن بن محصن وقال الدارقطني شيخ يعتبر به له عند أبي داود والنسائي حديث واحد على المقتتلين أن ينحجروا الاول فالاول وإن كانت امراة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
(من اسمه حصين مصغرا).
653 - س (النسائي).
حصين بن أوس ويقال انه قيس النهشلي (3) والد زياد بن الحصين.
قدم على النبي صلى الله عليه وسلم وروى عنه.
وعنه ابنه وليس بابي جهمة له عند النسائي حديث واحد.
قلت: هو ابن أوس بن حجير بن بكر ويقال ابن صخير بن طلق بن بكر ابن
صخر بن نهشل بن دارم وذكر المزي في الاطراف أن حديثه روي من طريق نعيم ابن حصين السدوسي عن عمه عن جده والسدوسي لا يجتمع مع النهشلي فيغلب على الظن أنه غيره وقد أوضحت ذلك في كتاب الصحابة.
وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال روى عن ابن عباس وعنه ابنه زياد وكذا قال والذي روى عن ابن عباس هو أبو جهمة كما سيأتي.
__________
(1) في المغنى حصن بكسر مهملة وسكون ثانيه وبنون اه.
(2) في التقريب التراغمي بفتح المثناة ثم راء ثم معجمة مكسورة ثم ميم خفيفة وفي الخلاصة اليزاغمي بفتح التحتانية والزاي وكسر المعجمة وقال في هامشه وابدل المؤلف بالزاي وهو وهم وفي لب اللباب نسبة إلى التراغم بطن من السكون اه.
(3) النهشلي بفتح أوله والمعجمة نسبة إلى نهشل بطن من تميم ومن كلب اه.
(*)

654 - ع (الستة).
حصين بن جندب بن الحارث بن وحشي بن مالك الجني (1) أبو ظبيان الكوفي.
روى عن عمر وعلي وابن مسعود وسلمان وأسامة بن زيد وعمار وحذيفة وأبي موسى وابن عباس وابن عمر وعائشة وغيرهم.
ومن التابعين عن علقمة وأبي عبيدة بن عبدالله ابن مسعود ومحمد بن سعد بن أبي وقاص وغيرهم.
وعنه ابنه قابوس وأبو إسحاق السبيعي وسلمة بن كهيل والاعمش وحصين بن عبدالرحمن وأبو حصين وعطاء بن السائب وسماك ابن حرب وعدة.
قال ابن معين والعجلي وأبو زرعة والنسائي والدارقطني ثقة وقال عباس الدوري سألت يحيى عن حديث الاعمش عن ابي ظبيان قال لي عمر يا أبا ظبيان اتجد مالا فقال يحيى ليس هذا أبو ظبيان الذي يروي عن علي وروى عن سلمة بن كهيل ذاك أبو ظبيان آخر هو القرشى قال ابن أبي عاصم مات سنة (89) وقال ابن سعد وغيره مات سنة (90) وقيل غير ذلك.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد كان ثقة
وله أحاديث وقال أحمد بن حنبل كان شعبة ينكر ان يكون سمع من سلمان وقال أبو حاتم قد أدرك ابن مسعود ولا أظنه سمع منه ولا أظنه سمع سلمان حديث العرب ولا يثبت له سماع من علي والذي ثبت له ابن عباس وجرير وقال ابن حزم لم يلق معاذا ولا أدركه وسئل الدارقطني القي أبو ظبيان عمر وعليا قال نعم والله اعلم.
655 - حصين بن الحارث بن حسين.
656 - حصين بن أبي الحر هو ابن مالك يأتي.
__________
(1) الجنبي نسبة إلى جنب قبيلة من اليمن كذا في لب اللباب وقال في التقريب الجنبي بفتح الجيم وسكون النون ثم موحدة وأبو ظبيان بفتح المعجمة وسكون الموحدة اه.
أبو الحسن.
(*)

657 - عس (النسائي في مسند علي).
حصين بن صفوان ويقال ابن معدان أبو قبيصة (1).
عن علي وعنه بيان بن بشر البجلى وهو شيخ مجهول قلت كذا قال أبو حاتم.
658 - د س (أبي داود والنسائي) حصين بن عبدالرحمن بن عمرو بن معاذ الانصاري الاشهلي أبو محمد المدني ويقال انه حصين بن عبدالرحمن بن أسعد بن زرارة.
روى عن أسيد بن حضير ولم يدركه وأنس وابن عباس وعبد الرحمن بن ثابت الاشهلي ومحمود بن لبيد ومحمود بن عمرو الانصاري وزيد بن محمد بن مسلمة.
وعنه ابنه محمد ومحمد ابن إسحاق وحجاج بن ارطأة وقيل إن الذي روى عنه حجاج بن ارطأة حصين بن عبدالرحمن الحارثي قال ابن سعد كان قليل الحديث وتوفي سنة (126).
قلت: وذكره ابن حبان في ثقات اتباع التابعين فكان روايته عن الصحابة عنده مرسلة وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال حسن الحديث وقال أبو داود لما ساق حديثه عن أسيد بن الحضير ليس بمتصل.
659 - ع (الستة).
حصين بن عبدالرحمن السلمى أبو الهذيل (2) الكوفي ابن عم منصور ابن المعتمر.
روى عن جابر بن سمرة وعمارة بن رويبة وعن زيد بن وهب وعمرو بن ميمون ومرة ابن شراحيل وهلال بن يساف وأبي وائل الشعبي وعبد الرحمن بن أبي ليلى وحبيب بن أبي ثابت.
وذكر ابن عبدالله المرهبي وعبد الله بن شداد بن الهاد وسعيد بن جبير ومجاهد وعطاء وعكرمة وسالم بن أبي الجعد وأبي صالح السمان وعياض الاشعري وجماعة.
وعنه شعبة والثوري وزائدة وبرير بن حازم وسليمان التيمي وخلف بن خليفة وجرير بن عبد
__________
(1) في المغنى (أبو قبيصة) بمفتوحة وكسر موحدة واهمال صاد اه أبو الحسن.
(2) في المغنى أبو الهذيل بضم هاء وفتح ذال معجمة اه أبو الحسن.
(*)

الحميد وخالد الواسطي وفضيل بن عياض وهشيم وأبو عوانة وأبو بكر بن عياش وعلي ابن عاصم وغيرهم.
قال أبو حاتم عن أحمد حصين بن عبدالرحمن الثقة المأمون من كبار أصحاب الحديث وقال ابن معين ثقة وقال العجلي ثقة ثبت في الحديث والواسطيون أروى الناس عنه وقال ابن أبي حاتم سألت أبا زرعة عنه فقال ثقة قلت يحتج بحديثه قال أي والله وقال أبو حاتم صدوق ثقة في الحديث وفي آخر عمره ساء حفظه وقال هشيم أتى عليه (93) سنة وكان أكبر من الاعمش وقال علي بن عاصم عن حصين جاءنا قتل الحسين فمكثنا ثلاثا كأن وجوهنا طليت رمادا قلت مثل من أنت يومئذ قال رجل مناهد (1) قال مطين مات سنة (136).
قلت: ذكر ابن أبي خيثمة عن يزيد بن هارون قال طلبت الحديث وحصين حي يقرأ عليه بالمبارك وقد نسي وقال ابن حبان في اتباع التابعين من الثقات له يقال إنه سمع من عمارة بن رويبة فإن صح ذلك فهو من التابعين وكان قد ذكر في التابعين حصين بن عبدالرحمن السلمي سمع عمارة بن رويبة روى عنه أهل العراق مات سنة
(163) فكأنه ظنه غير هذا وهو هو وإنما لما وقع له الغلط في تاريخ وفاته ظنه آخر والصواب في وفاته سنة (136) كما تقدم وقال أسلم بن سهل في تاريخ واسط ثنا أحمد ابن سنان سمعت عبد الرحمن يقول هشيم عن حصين أحب إلي من سفيان وهشيم اعلم الناس بحديث حصين وقال علي بن عاصم قدمت الكوفة يوم مات منصور بن المعتمر فاشتد علي فلقيت حصينا يعني وأنا لا أعرفه فقال أدلك على من يذكر يوم أهديت أم منصور إلى أبيه قلت من هو قال أنا.
قال أسلم قال هشيم روى حصين عن ستة من الصحابة قال أسلم واتصل بنا أنه روى عن ثمانية وامرأتين فذكر أبا جحيفة وعمرو ابن حريث وابن عمر وأنسا وعمارة بن رويبة وجابر بن سمرة وعبيد الله بن معلم الحضرمي (2) وأم عاصم امرأة عتبة بن فرقد وأم طارق مولاة سعد كذا قال وفيه بعض ما فيه وقال النسائي تغير وذكره العقيلي ولم يذكر إلا قول يزيد بن هارون أنه نسي وقال الحسن يعني الحلواني عن يزيد بن هارون اختلط وأنكر ذلك ابن المديني في علوم الحديث بأنه اختلط وتغير وقال ابن عدي له أحاديث وأرجو أنه لا بأس به.
__________
اي رجل مراهق في القاموس يقال نهد الثدي إذا ارتفع اه.
(2) فراغ في الاصل والظاهر سقوط اسمين اه، دار الفكر.
(*)

660 - تمييز حصين بن عبدالرحمن الجعفي أخو اسماعيل كوفي.
روى عن عبد الله بن علي بن الحسين بن علي.
روى عنه طعمة بن غيلان الكوفي.
قلت: قال أبو حاتم مجهول.
661 - تمييز حصين بن عبدالرحمن الحارثي كوفي.
روى عن الشعبي وعنه اسماعيل بن أبي خالد وحجاج بن ارطأة.
قلت: قال أبو
حاتم عن أحمد ليس يعرف ما روي عنه غير هذين أحاديثه مناكير وقال علي بن المديني لا اعلم أحدا روى عنه غيرهما وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (139).
662 - تمييز.
حصين بن عبدالرحمن النخعي أخو سلم كوفي.
روى عن الشعبي قوله وعنه حفص بن غياث.
قلت: قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
663 - تمييز حصين بن عبدالرحمن الاشجعي (1).
روى عن سعد بن أبي وقاص.
وعنه أهل الكوفة وذكره ابن حبان في الثقات قرأت ذلك بخط مغلطاى وما وجدته في النسخة التي انقل منها نعم وجدته فيها فيمن اسمه حسين بالسين المهملة وقد تقدم.
664 - تمييز حصين بن عبدالرحمن الهاشمي.
ذكره ابن أبي حاتم وبيض مجهول وذكر ابن حبان في اتباع التابعين من الثقات.
__________
(1) في المغنى الاشجعي بهمزة وجيم مفتوحتين وعين مهملة منسوب إلى اشجع بن ريث اه أبو الحسن.
(*)

665 - حصين بن عبدالرحمن الشيباني.
روى عن معاوية بن قرة.
وعنه سعيد بن مسروق.
ذكروا للتمييز.
666 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
حصين بن عبيد بن خلف الخزاعي (1) والد عمران مختلف في إسلامه.
روى النسائي من حديث اسرائيل وغيره عن منصور عن ربعي عن عمران بن حصين
عن أبيه انه أتى النبي صلى الله عليه وسلم.
ورواه زكرياء بن أبي زائدة وغيره عن منصور فلم يقولوا عن أبيه وهو المحفوظ وقد قيل انه مات مشركا.
قلت: هذا حكاه أبو حاتم ثم حكى رواية إسلامه ومما يعضد ذلك رواية أبي معاوية عن شبيب بن شيبة عن الحسن عن عمران ابن حصين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لابي يا حصين كم تعبد اليوم الها قال سبعة ستة في الارض وواحد في السماء الحديث.
قال فلما أسلم حصين قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم علمني الكلمتين الحديث أخرجه الترمذي من حديث أبي معاوية وقال حسن غريب وقال الطبراني تفرد به أبو معاوية.
قلت: وهو شاهد جيد لحديث إسرائيل وقال ابن سعد في الطبقات عمران ابن حصين أسلم قديما هو وأبوه وأخته والله اعلم.
667 - حصين بن عقبة يأتي في أبي قبيصة.
668 - ت (الترمذي).
حصين بن الاحمسي (2) أبو عمر ويقال أبوعمران الكوفي.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد والاعمش وأبي الزبير ومخارق بن عبدالله ويقال
__________
(1) الخزاعي بمضمومة وخفة زاي نسبة إلى خزاعة كذا في المغني اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (الاحمسي) بمفتوحة فسكون حاء مهملة وفتح ميم وسين مهملة منسوب إلى احمس ربيعة وأحمس بجيلة اه أبو الحسن.
(*)

ابن خليفة الاحمسي، وعنه الحسن بن ايوب الخثعمي وعبد الله بن عبدالله بن الاسود وعثمان ابن زفر وعمران بن عيينة ومنجاب بن الحارث ويحيى الحماني وغيرهم.
قال البخاري منكر الحديث ضعفه أحمد قدم من الكوفة إلى بغداد سائلا يسأل وقال أبو حاتم قال لي دلويه يعني زياد بن ايوب نهاني احمد بن حنبل أن احدث عن حصين بن عمر.
وقال انه كان يكذب وقال اسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ليس بشئ وقال ابن المديني ليس بالقوي روى عن مخارق احاديث منكرة وقال يعقوب بن سفيان ضعيف جدا ومنهم من
تجاوز به الضعف إلى الكذب وقال الساجي وأبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم واهي الحديث جدا لا اعلم يروي حديثا يتابع عليه وهو متروك الحديث وقال الترمذي ليس عند أهل الحديث بذاك القوي وقال النسائي ضعيف وقال في موضع آخر ليس بثقة ووثقه العجلي وقال ابن عدي يتفرد عن كل من يروي عنه، له عند الترمذي حديث واحد من غش العرب لم يدخل في شفاعتي.
قلت: ذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات من الثمانين ومائة إلى التسعين وقال ابو احمد الحاكم ليس بالقوى عندهم ونقل أبو العرب عن العجلي انه ضعفه وقال ابن خراش كذاب وقال مسلم في الكني متروك الحديث وقال ابن حبان روى الموضوعات عن الاثبات وقال ابو داود روى مناكير.
669 - ق (ابن ماجة).
حصين بن عوف الخثعمي (1) المدني له صحبة.
له حديث واحد يرويه عنه ابن عباس في الحج.
قلت: وروى عنه ايضا عبدالله ابن عبيدة الربذي وكأنه المراد بقول ابن عبد البر روى عنه ابن عباس وغيره.
670 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
حصين بن عقبة فزاري كوفي أيضا.
يروي عن سلمان الفارسي وسمرة بن جندب وعلي.
وعنه ابنه مالك وصالح بن حبان
__________
(1) الخثعمي بمفتوحة وسكون المثلثة وفتح عين مهملة نسبة إلى خثعم بن أنمار اه ابو الحسن.
(*)

ويزيد بن حبان التيمي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: الاشبه أن النسائي وابن ماجة أخرجا لهذا فقد قال النسائي في الزينة حدثنا العباس بن عبد العظيم ثنا يزيد بن هارون ثناء شريك عن عبدالملك بن عمير عن حصين بن عقبة عن المغيرة بن شعبة قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم أخذ بحجزة سفيان بن سهل الثقفي وهو يقول يا سفيان لا تسبل ازارك الحديث
وهكذا رواه ابن ماجة في اللباس عن أبي بكر بن أبي شيبة عن يزيد بن هارون وهكذا رواه الامام احمد في مسنده عن يزيد به وعن أبي النضر هاشم بن القاسم عن شريك كذلك وما احتج المزي في الاطراف بان أحمد بن الوليد الفحام رواه عن يزيد بن هارون عن شريك عن عبدالملك عن حصين بن قيصة فليس بمجد في المقصود لانه يحتمل أن يكون الفحام وهم لان كلا من أحمد بن حنبل وأبي بكر بن أبي شيبة والعباس العنبري احفظ من مائة مثل الفحام فلا تعارض روايته روايتهم ولا سيما وقد وافقهم علي بن الجعد وأبو النضر وغير واحد عن شريك.
671 - د س ق (ابي داود والنسائي وابن ماجة).
حصين بن قبيصة الفزاري (1) الكوفي.
روى عن ابن مسعود وعلي والمغيرة بن شعبة.
وعنه الركين بن الربيع وعبد الملك ابن عمير وسمى اباه عقبة والقاسم بن عبدالرحمن بن مسعود.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي تابعي ثقة وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من الكوفيين.
672 - حصين بن قيس بن عاصم التميمي المنقري (2) البصري.
روى عن ابيه.
وعنه ابنه خليفة بن حصين.
روى حديثه الامام أحمد في مسنده عن وكيع بن الجراح عن سفيان الثوري عن الاغر بن الصباح عن خليفة بن حصين عن أبيه
__________
(1) بفتح فاء فزاي خفيفة فالف فراء اه أبو الحسن.
(2) المنقري بكسر الميم وسكون النون وفتح القاف كذا في ترجمة قيس في التقريب وزاد في المغني في آخره براء نسبة إلى منقر بن عبيد اه شريف الدين.
(*)

عن جده انه اسلم فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يغتسل بماء وسدر.
كذا رواه واخرجه أبو داود والترمذي والنسائي من حديث جماعة عن الثوري عن الاغر عن خليفة عن جده لم يقولوا عن ابيه وقد قال أبو الحسن بن القطاني الحافظ رواية خليفة عن جده منقطعة والصواب
عن ابيه عن جده نبهت عليه للفائدة وحصين ذكره ابن حبان في الثقات وقال يروى عن جماعة من الصحابة ثم قال ويروي عن ابيه روى عنه ابنه خليفة بن حصين قال الحافظ ابو سعيد العلائي فعلى هذا يكون رواية وكيع هي المتصلة.
قلت: ثم وجدت في العلل لابن أبي حاتم عن ابيه ان قبيصة رواه عن الثوري فوهم في قوله عن ابيه وانما هو عن خليفة عن جده.
673 - حصين بن قيس النهشلي في حصين بن أوس.
674 - س (النسائي).
حصين بن اللجلاج (1) ويقال خالد ويقال القعقاع ويقال أبو العلاء.
روى عن ابي هريرة وعنه صفوان بن أبي يزيد ويقال ابن يزيد ويقال ابن سليم.
له حديث واحد في ثواب الجهاد وهو شيخ مجهول.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات في حصين ولما ذكر خالد بن اللجلاج في ثقاته كناه أبا العلاء لكن قال فيه يروي عن عمر وعدة وعنه مكحول وابن جابر والظاهر انه غير هذا.
675 - س ق (النسائي وابن ماجة).
حصين بن مالك بن الخشخاش (2) وهو حصين بن أبي الحر التميمي العنبري أبوالقلوص البصري.
روى عن ابيه وجده وعمران بن حصين وسمرة بن جندب وعامر بن عبد قيس
__________
(1) في المغنى (اللجلاج) بجيمين وفتح اللام الاولى (والقعقاع) بفتح قافين وبعينين مهملتين اه ابو الحسن.
(2) في التقريب الخشخاش بمعجمات (وأبو القلوص) بضمتين آخره مهملة اه ابو الحسن.
(*)

الزاهد.
وعنه ابنه الحسن والد عبيد الله القاضي وعبد الملك بن عمير ويونس بن عبيد والوليد ابن مسلم العنبري ونصر بن حسان جد معاذ بن معاذ.
وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى
من أهل البصرة وقال اخبرنا عمرو بن عاصم قال كان حصين بن أبي الحر عاملا لعمر على ميسان (1) وبقي حتى أدرك الحجاج فاتى به فهم بقتله ثم خلاه وحبسه حتى مات وقال ابن المديني معروف وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال ابو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا في الحجامة وابن ماجة آخر في القول لجده لا يجني عليك.
676 - ت (الترمذي).
حصين بن مالك البجلي (2) الكوفي.
روى عن ابن عباس وعنه ابو العلاء خالد بن طهمان الخفاف.
قال ابو زرعة ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند الترمذي حديث واحد في اجر من كسا مسلما ثوبا.
حسنه واستغربه.
677 - س (النسائي).
حصين بن محصن (3) الانصاري المدنى.
كأنه أخو عبيد الله بن محصن الخطمي، روى عن عمة له لها صحبة وعن هرمي بن عمر والواقفي.
وعنه بشير بن يسار وعبد الله بن علي بن السائب المطلبي.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثين احدهما في حق الزوج.
قلت: ذكره ابن حبان في التابعين وقال ابن السكن يقال له صحبة غير أن روايته عن عمته وليست له رواية عن النبي صلى الله عليه وسلم وذكره ابو موسى المديني في ذيل الصحابة وحكى عن عبدان وابن شاهين انهما ذكراه في الصحابة ونسبه ابن شاهين اشهليا وذكره ابن فتحون في الصحابة ونسبه ابن محصن بن عامر بن أبي قيس بن الاسلت فالله أعلم.
__________
(1) ميسان بلد بالبصرة كذا في اللب اه.
(2) البجلي بالفتح نسبه إلى بجيلة اسم قبيلة اه.
(3) بمكسورة وسكون حاء مهملة وفتح صاد مهملة كذا في المغني اه أبو الحسن.
(*)

678 - خ م سي (البخاري ومسلم والنسائي في اليوم والليلة).
حصين بن محمد الانصاري السالمي (1) المدنى.
وكان من سراتهم سأله الزهري عن حديث محمود بن الربيع عن عتبان بن مالك فصدقه.
قال ابن ابي حاتم عن ابيه روى عن عتبان.
وعنه الزهري مرسل ذكره ابن حبان في الثقات وذكره البخاري في تاريخه وغير واحد فيمن اسمه حصين وزعم القابسي وغيره من حفاظ المغاربة انه بالضاد المعجمة وذلك وهم لانه لا خلاف بين أهل العلم أن حضين بن المنذر الرقاشي اسم فرد والباقين بالمهملة.
أخرجوا له الحديث الواحد المذكور.
قلت: وممن رد ذلك على القابسي من المغاربة أبو علي الجياني وأبو الوليد ابن الفرضي وأبو القاسم السهيلي قالوا كلهم كان القابسي يهم في هذا وقال الحاكم قلت للدارقطني حصين بن محمد السالمي الذي يروي عنه الزهري قال ثقة انما حكى عنه الزهري حديثين.
679 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
حصين بن مصعب (2).
روى عن أبي هريرة وعنه عمر بن حمزة العمري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يدري من هو.
680 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
حصين بن منصور بن حيان (3) الاسدي الكوفي.
روى عن عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي حسين.
وعنه عبدالرحمن بن محمد المحاربي.
ذكره ابن حبان في الثقات له حديث واحد في التهليل بعد الفجر.
اختلف على المحابي فيه فقال أبو هشام الرفاعي وداود بن رشيد وغيرهما عن المحاربي عن حصين بن منصور عن
__________
(1) السالمي نسبة إلى سالم بن عوف كذا في المغنى اه ابو الحسن.
(2) في المغنى مصعب بمضمومة وسكون مهملة اولى وفتح الثانية اه.
(3) في التقريب حيان بفتح المهملة وتشديد التحتانية اه شريف الدين.
(*)

ابن أبي حسين وقال جعفر بن عمران عن المحاربي عن حصين عن عاصم بن منصور الاسدي عن ابن أبي حسين وقال سهل بن عثمان العسكري عن المحاربي عن عاصم بن منصور الاسدي عن ابن أبي حصين والاول أشبه بالصواب.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يدري من هو وقال المزي في الاطراف هو أخو اسحاق بن منصور الاسدي.
681 - س (النسائي).
حصين بن نافع التميمي العنبري (1) ويقال المازني أبو نصر البصري الوراق.
روى عن أبي رجاء العطاردي.
والحسن البصري وعنه جعفر بن برقان وأبو سعيد مولى بني هاشم وأبو الوليد الطيالسي وغيرهم قال اسحاق بن منصور عن ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
682 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
حصين بن نمير (2) الواسطي أبو محصن الضرير.
مولى الهمدان كوفي الاصل.
روى عن حصين بن عبدالرحمن السلمي وحسين ابن قيس الرحبي والثوري ومحمد بن جنادة ومحمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى وغيرهم.
وعنه ابن اخيه عبدالله بن حماد وبهز بن أسد وعلي بن المديني والحسن بن قزعة وحميد بن مسعدة ومسدد والحسين بن محمد الدارع وعدة.
قال ابن معين صالح وقال العجلي وأبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح ليس به بأس.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يروي عن حميد الطويل وحصين بن عبدالرحمن روى عنه مسدود وقال ابن أبي خيثمة قلت لابي لم لا تكتب عن أبي محصن قال اتيته فإذا هو يحمل على علي فلم أعد إليه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم.
__________
(1) العنبري بمفتوحة وسكون نون وفتح موحدة وبراء منسوب إلى عنبر بن عمرو ابن تميم كذا قال في المغنى والمازني بكسر زاي ونون نسبة إلى مازن قبيلة من تميم اه.
(2) في التقريب نمير بالنون مصغر اه أبو الحسن.
(*)

683 - تمييز.
حصين بن نمير الكندي ثم السكوني (1) الحمصي.
روى عن بلال مولى أبي بكر.
وعنه ابنه يزيد كان على الجيش الذين قاتلوا ابن الزبير بمكة ويقال انه أحرق الكعبة.
قلت: كان أحد امراء يزيد بن معاوية في وقعة الحرة وكان الامر إلى مسلم بن عقبة المزني فلما ظعن عن المدينة اخذه الله فاستخلف على الجيش حصينا هذا فحاصر ابن الزبير ورموا البيت بالمنجنيق ولم يلبثوا أن أخذ الله يزيد بن معاوية فجاءهم الخبر بموته فاخذ حصين الامان من ابن الزبير ودخلوا الحرم ثم رحلوا إلى الشام وفرق البخاري بين حصين بن نمير الراوي عن بلال وبين حصين بن نمير الامير وهو الاظهر عندي وكذلك ذكر ابن حبان في الثقات الراوي عن بلال.
684 - د (أبي داود).
حصين بن وحوح (2) الانصاري الاوسي المدنى.
صحابي له حديث واحد في ذكر طلحة بن البراء.
رواه عروة بن سعيد الانصاري عن أبيه عنه أخرجه أبو داود وذكر الطبراني في كتاب السنة أن عيسى بن يونس تفرد به عن سعيد بن عثمان البلوي عن عروة بن سعيد.
قلت: وقال البغوي في الصحابة لا أعلم [ من ] روى هذا الحديث غير سعيد بن عثمان وقال ابن الكلبي قتل هو وأخوه محصن بالقادسية.
685 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
حصين الحميري (3) ويقال الحبراني وحبران بطن من حمير ويقال انه حصين ابن عبدالرحمن.
__________
(1) في المغنى (الكندي) بكسر كاف وسكون نون وبمهملة نسبة إلى كندة (والسكوني) بمفتوحة وضم كاف وبنون نسبة إلى السكون بن اشرس اه.
(2) في التقريب بفتح اوله وبمهملتين الاولى ساكنة (والاوسي) في المغنى بفتح همزة منسوب إلى الاوس بن حارثة بن ثعلبة البهلول اه.
(3) الحميري في المغنى بكسر حاء وسكون ميم وفتح تحتية والحبراني في التقريب بضم المهملة وسكون المهملة اه أبو الحسن.
(*)

روى عن أبي سعيد الحبراني (1)، ويقال عن أبي سعيد الحمصي، وعنه ثور بن يزيد الحمصي.
أخرجا له حديثا واحدا من اكتحل فليوتر.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال الذهبي لا يعرف.
686 - ق (ابن ماجة).
حصين والد داود بن الحصين الاموي مولاهم.
روى عن جابر وأبي رافع.
وعنه ابنه.
قال البخاري حديثه ليس بالقائم وكذا قال أبو حاتم وزاد ضعيف.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في الجنائز.
قلت: لفظ البخاري في تاريخه حديثه ليس في وجه صحيح وتركه ابن حبان وقال ابن عدي لا أعلم [ من ] يروي عنه غير ابنه.
687 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
حصين غير منسوب.
عن عاصم بن منصور الاسدي تقدم في حصين بن منصور.
(من اسمه حضرمي) 688 - ت (الترمذي).
حضرمي (2) بن عجلان مولى الجارود.
روى عن نافع مولى ابن عمر وعنه زياد بن الربيع اليحمدي وسكين بن عبد العزيز ونصر بن خزيمة ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا فيما يقوله العاطس
__________
(1) أبي سعيد الخير في هامش الخلاصة.
(2) في التقريب بسكون المعجمة بلفظ النسبة و (عجلان) في المغنى بفتح مهملة وسكون جيم وبنون اه أبو الحسن.
(*)

689 - د س (أبي داود والنسائي).
حضرمي بن لاحق (1) التميمي السعدي الاعرجي اليمامي.
قال البخاري وقال هشام الدستوائي حضرمي بن اسحاق وهو وهم روى عن ابن عباس وابن عمر مرسلا وعن القاسم بن محمد وأبي صالح السمان وزيد بن سلام وغيرهم وعنه سليمان التيمي وسنان بن ربيعة وعكرمة بن عمار ويحيى بن أبى كثير.
قال عبدالله ابن احمد سألت أبي عن الحضرمي الذي حدث عنه سليمان التيمي قال كان قاصا فزعم معتمر قال قد رأيته قال احمد لا أعلم [ من ] يروي عنه غير سليمان التيمي قال عبدالله وسألت يحيى بن معين فقال ليس به بأس وليس هو بالحضرمي بن لاحق وقال أبو حاتم حضرمي اليمامي وحضرمي بن لاحق هما عندي واحد وقال عكرمة بن عمار كان فقيها وخرجت معه إلى مكة سنة مائة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وفرق بين الحضرمي بن لاحق وحضرمي الذي يروي عنه سليمان التيمي فقال في الثاني لا ادرى من هو ولا ابن من هو انتهى كلامه وكذلك قال ابن المديني حضرمي شيخ بالبصرة روى عنه التيمي مجهول وكان قاصا وليس هو بالحضرمي بن لاحق.
قلت: والذي يظهر لي انهما اثنان.
690 - م (مسلم).
حضين (2) بن المنذر بن الحارث بن وعلة الرقاشي أبو ساسان البصري.
كنيته أبو محمد وابو ساسان لقب.
روى عن عثمان وعلي والمهاجرين قنفذ وأبي موسى ومجاشع بن مسعود.
وعنه الحسن البصري وداود بن أبي هند وعبد الله بن فيروز والداناج وابنه يحيى بن حضين وغيرهم.
قال العجلي والنسائي ثقة وقال ابن خراش صدوق وقال
ابو احمد العسكري كان صاحب راية علي يوم صفين ثم ولاه اصطخر وكان من سادات
__________
(1) في المغنى لاحق بكسر مهملة وبقاف (والسعدي) بمفتوحة وسكون عين نسبة إلى سعد بن زيد منه اسحاق بن ابراهيم اه أبو الحسن.
(2) في التقريب (حضين) بضاد معجمة وفي لب اللباب (الرقاشي) بتخفيف القاف وبالمعجمة نسبة إلى رقاش بنت قيس بن ثعلبة اه أبو الحسن.
(*)

ربيعة ولا أعرف حضينا بالضاد غيره وغير من ينسب إليه من ولده وكذا ذكره في امراء صفين العجلي وخليفة وابو عبيدة ويعقوب بن سفيان وقال خليفة أدرك سليمان ابن عبدالملك وقال أبو بكر بن منجويه مات سنة (97).
قلت ذكره البخاري في تاريخه الصغير والاوسط في فصل من مات بعد المائة وقال ابن سعد كان قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
691 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي).
حطان (1) بن خفاف بن زهير بن عبدالله بن رمح بن عرعرة أبو الجويرية الجرمي.
روى عن ابن عباس ومعن بن يزيد بن الاخنس السلمي وعبد الله بن بدر العجلي وبدر ابن خالد.
وعنه اسرائيل وزهير والسفيانان وشعبة وعاصم بن كليب وشريك وابن شوذب وأبو عوانة.
قال احمد وابن معين وأبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح الحديث.
قلت: وقال يعقوب بن سفيان ثقة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي كوفي ثقة وقال ابن عبد البر أجمعوا على انه ثقة.
692 - م 4 (مسلم والاربعة).
حطان بن عبدالله الرقاشي البصري.
روى عن علي وأبي الدرداء وأبي موسى وعبادة بن الصامت.
وعنه الحسن البصري
وابراهيم بن العلاء الغنوي وأبو مجلز ويونس بن جبير.
قال ابن المديني ثبت.
قلت: وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال ابن حبان في الثقات مات في ولاية بشر بن مروان على العراق وقال أبو عمر والداني كان مقربا قرأ عليه الحسن البصري وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث.
__________
(1) (حطان) في التقريب بكسر اوله وتشديد الطاء المهملة (وخفاف) بضم المعجمة وفائين الاولى خفيفة مشهور بكنيته ثقة من الثانية اه.
(*)

693 د (أبي داود).
حفص بن بغيل (1) الهمداني المرهبي الكوفي.
روى عن اسرائيل وزائدة والثوري وزهير وداود بن نصير.
وعنه أبو كريب واحمد بن بديل وعبد الرحمن بن صالح الازدي وأبو الوليد الكلبي.
قلت: قال ابن حزم مجهول وقال ابن القطان لا يعرف له حال.
694 - ق (ابن ماجة).
حفص بن جميع العجلي الكوفي.
روى عن سماك بن حرب ومغيرة وأبان بن أبى عياش وأبي حمزة الاعور وياسين الزيات.
وعنه أحمد بن عبدة الضبي وحجاج بن نصير وعبد الواحد بن غياث ومحمد ابن الصلت العماني وغيرهم.
قال أبو زرعة ليس بالقوي وقال أبو حاتم ضعيف الحديث وقال ابن حبان كان ممن يخطئ حتى خرج عن حد الاحتجاج به إذا انفرد.
قلت: وقال الساجي يحدث عن سماك بأحاديث مناكير وفيه ضعف.
695 - حفص بن (2) الفزاري أبو مقاتل السمرقندي الخراساني.
روى عن عون بن أبي شداد وايوب وعبد الله بن عون وعبد الله بن عمر العمري وعبد العزيز بن أبي رواد والثوري ومسعر وغيرهم.
روى عنه صالح بن عبدالله الترمذي
وقتيبة بن سعيد وعلي بن سلمة اللبقي ومعروف بن الوليد الصائغ وخلف بن يحيى قاضي الرى وخاقان بن الاهتم ومحمد بن الحسين بن غزوان وغيرهم.
قال أبو الدرداء بن منيب سألت قتيبة فقال ثنا ابو مقاتل عن سفيان عن الاعمش عن أبي ظبيان سئل عن كور الزنابير
__________
(1) (بغيل) في المغنى بضم الموحدة والمعجمة مصغرا (والمرهبي) بمضمومة وسكون راء وكسر الهاء وبموحدة نسبة إلى مرهبة بن دعامة اه أبو الحسن.
(2) بياض في الاصل وفي لسان الميزان حفص بن سلم اه أبو الحسن.
(*)

فقال من صيد البحر لا بأس به قال قتيبة فقلت يا أبا مقاتل هذا موضوع فقال هو في كتابي وتقول موضوع قلت نعم وضعوه في كتابك وقال ابن عدي سمعت ابن حماد يقول قال السعدي أبو مقاتل كان فيما حدث ينشئ الكلام الحسن اسنادا وأورد له ابن عدي من طريق خلف بن يحيى عنه عن عبد العزيز بن أبي رواد عن ابن طاووس حديثا ثم قال عبد العزيز عن ابن طاووس ليس بمستقيم قال وأبو مقاتل له أحاديث كثيرة ويقع في حديثه مثل ما ذكرت أو أعظم وليس هو ممن يعتمد على رواياته.
وقال ابن حبان كان صاحب تقشف وعبادة ولكنه يأتي بالاشياء المنكرة التي يعلم من كتب الحديث انه ليس لها أصل وقد سئل عنه ابن المبارك فقال خذوا عن أبي مقاتل عبادته وحسبكم قال وكان قتيبة يحمل عليه شديدا ويضعفه بمرة وقال كان لا يدري ما يحدث به وكان عبدالرحمن بن مهدي يكذبه وقال نصر بن حاجب ذكرته لابن مهدي فقال لا تحل الرواية عنه فقلت عسى أن يكون كتب له في كتابه وجهل ذلك فقال كيف بما ذكرت عنه انه قال ماتت أمي بمكة فأردت الخروج منها فتكاريت فلقيت عبيد الله ابن عمر فقال حدثني نافع عن ابن عمر رفعه من زار قبر أمه كان كعمرة قال فقطعت الكراء واقمت.
قال وكان وكيع يكذبه وقال السليماني هو في عداد من يضع الحديث.
ونقل الحاكم عن ابراهيم بن طهمان مثل ما نقله ابن حبان عن ابن المبارك وقال الحاكم
والنقاش روى احاديث موضوعة ووهاه الدارقطني واما الخليلي فقال مشهور بالصدق غير مخرج له في الصحيح وكان يفتي وله في الفقه محل وتعنى بجميع حديثه (1) ومات سنة (208).
ذكره الترمذي في العلل التى في آخر الجامع فقال حدثنا موسى بن حرام سمعت صالح ابن عبدالله الترمذي يقول كنا عند أبي مقاتل السمرقندي فجعل يروي عن عون بن أبي شداد الاحاديث الطوال في وصية لقمان وقيل سعيد بن جبير وما أشبه ذلك فقال ابن أخيه يا عم لا تقل حدثني عون فانك لم تسمع هذه الاشياء فقال يا بني هو كلام حسن.
أغفله المزي وهو على شرطه فقد ذكر انظار ذلك والله الموفق.
__________
(1) وفي لسان الميزان وتعني بجمع حديثه خلف بن يحيى قاضي الري اه.
(*)

696 - س (النسائي).
حفص بن حسان.
روى عن الزهري.
وعنه جعفر بن سليمان الضبعي قال النسائي مشهور وأخرج له حديثا واحدا انه قطع في ربع دينار.
قلت: لفظ النسائي مشهور الحديث وهي عبارة لا تشعر بشهرة حال هذا الرجل لا سيما ولم يرو عنه إلا جعفر بن سليمان ففيه جهالة.
697 - فق (ابن ماجة في التفسير).
حفص بن حميد القمي (1) أبو عبيد.
روى عن عكرمة وفضيل الباجي وزياد بن حدير وشمر بن عطية.
وعنه يعقوب ابن عبدالله القمي وأشعث بن إسحاق القمي.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين صالح وقال أبو نعيم قرأ على عبدالرحمن السلمي وقال ابن المديني مجهول وذكره ابن حبان في الثقات وقال النسائي ثقة.
قلت: لم ينسبه النسائي إذ وثقه ويحتمل أن يكون الذي بعده.
698 - تمييز حفص بن حميد المروزي الاكافي (2) العابدي.
روى عن ابراهيم بن أدهم ويزيد النحوي وأبي بكر بن عياش وفضيل بن عياض وغيرهم.
وعنه أحمد بن محمد بن شبويه والحكم بن المبارك ومحمد بن عبدالله بن قهزاذ وابراهيم ابن شماس وأحمد بن جميل المروزي ذكره ابن حبان في الثقات.
699 - حفص بن أبي داود هو ابن سليمان.
قال ابن عدي كذا يسميه أبو الربيع الزهراني لضعفه.
__________
(1) في لب اللباب القمى بالضم والتشديد نسبة إلى قم بلد بين ساوة وأصبهان اه أبو الحسن.
(2) (الاكافي) ذكره صاحب لب اللباب بلفظ الاكاف على وزن القفال وقال انه قيل لعمل اكاف البهائم (والعابدي) في المغنى بموحدة فمهملة اه أبو الحسن.
(*)

700 - ت عس ق (الترمذي والنسائي في مسند علي وابن ماجة).
حفص بن سليمان الاسدي أبو عمر البزاز الكوفي القاري ويقال له الغاضري (1) ويعرف بحفيص.
وقيل اسم جده المغيرة وهو حفص بن أبي داود قرأ على عاصم بن أبي النجود وكان ابن امرأته وروى عنه وعن عاصم الاحول وعبد الملك بن عمير وليث بن أبي سليم وكثير ابن شنظير وأبي اسحاق السبيعي وكثير بن زاذان وجماعة.
وعنه أبو شعيب صالح بن محمد القواس وقرأ عليه وحفص بن غياث وعلي بن عياش وآدم بن أبي أياس وعلي بن حجر وهشام بن عمار ومحمد بن حرب الخولاني وعلي بن يزيد الصدائي ولوين وغيرهم.
قال محمد ابن سعيد العوفي عن أبيه حدثنا حفص بن سليمان لو رأيته لقرت عيناك فهما وعلما وقال أبو علي بن الصواف عن عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح وقال ابن أبي حاتم عن عبدالله عن أبيه متروك الحديث وكذا قال حنبل بن اسحاق عن أحمد وقال حنبل عن أحمد مرة أخرى ما به بأس وقال يحيى بن معين زعم أيوب بن المتوكل وكان بصريا من القراء قال أبو عمر
أصح قراءة من أبي بكر بن عياش وأبو بكر أوثق منه وقال عثمان الدارمي وغيره عن ابن معين ليس بثقة وقال ابن المديني ضعيف الحديث وتركته على عمد وقال الجوزجاني قد فرغ منه من دهر وقال البخاري تركره وقال مسلم متروك وقال النسائي ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال في موضع آخر متروك الحديث وقال صالح بن محمد لا يكتب حديثه وأحاديثه كلها مناكير وقال الساجي يحدث عن سماك وغيره أحاديث بواطيل وقال أبو زرعة ضعيف الحديث وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال لا يكتب حديثه هو ضعيف الحديث لا يصدق متروك الحديث قلت ما حاله في الحروف قال أبو بكر بن عياش أثبت منه وقال ابن خراش كذاب متروك يضع الحديث وقال أبو أحمد الحاكم ذاهب الحديث وقال يحيى بن سعيد عن شعبة أخذ مني حفص بن سليمان كتابا فلم يرده وكان يأخذ كتب الناس فينسخها وقال الساجي عن أحمد بن محمد البغدادي عن ابن معين كان حفص وأبو
__________
(1) في لب اللباب الغاضري بمعجمة وراء نسبة إلى غاضرة بن الملك بن ثعلبة اه أبو الحسن.
(*)

بكر من أعلم الناس بقراءة عاصم وكان حفص أقرأ من أبي بكر وكان كذابا وكان أبو بكر صدوقا وقال ابن عدي عامة حديثه عمن روى عنهم غير محفوظ قيل انه مات سنة (180) وله تسعون سنة وقيل قريبا من سنة تسعين قاله أبو عمرو الداني وقال قال وكيع كان ثقة أخرج النسائي حديثه في مسند علي متابعة.
قلت: وقرأ عليه هبيرة التمار وأبو شعيب القواس وعبيد بن الصباح وقال ابن حبان كان يقلب الاسانيد ويرفع المراسيل وحكى ابن الجوزي في الموضوعات عن عبدالرحمن بن مهدي قال والله ما تحل الرواية وعنه وقال الدارقطني ضعيف وقال الساجي حفص ممن ذهب حديثه عنده مناكير وذكر البخاري في الاوسط في فصل من مات من ثمانين إلى تسعين ومائة وأورد له البخاري في الضعفاء حديثه عن ليث بن أبي سليم عن مجاهد عن ابن عمر في الزيارة.
701 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
حفص بن سليمان المنقري التميمي البصري.
روى عن الحسن البصري.
وعنه حماد بن زيد ومعمر بن راشد والربيع بن عبدالله ابن خطاف وغيرهم.
قال أبو حاتم لا بأس به هو من قدماء أصحاب الحسن وقال النسائي ثقة وقال أبو حاتم بن حبان مات سنة (130) قبل الطاعون بقليل وليس هذا بحفص ابن سليمان البزار ابي عمر القاري ذاك ضعيف وهذا ثبت.
قلت: هكذا قال في الثقات وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن حنبل هو صالح وقال ابن سعد يكنى أبا الحسن وكان أعلمهم بقول الحسن وقال البخاري في الاوسط ثقة قديم الموت.
702 - ع (الستة).
حفص (1) بن عاصم بن عمر بن الخطاب.
روى عن أبيه وعمه عبدالله بن عمر وعبد الله بن مالك بن بحينة وأبي هريرة وأبي سعيد الخدري وأبي سعيد بن المعلى.
وعنه حبيب بن عبدالرحمن وسعد بن ابراهيم وعمر ابن محمد بن زيد والزهري وسالم بن عبدالله بن عمر والقاسم بن محمد وهما من اقرانه وبنوه
__________
(1) في التقريب حفص العدوي المدني العمري من الثالثة اه شريف الدين.
(*)

عمر وعيسى ورباح.
قال النسائي ثقة وقال هبة الله الطبري ثقة مجمع عليه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: رباح ابنه هو عيسى ورباح لقب له وقد صرح المصنف بذلك في ترجمته وقال أبو زرعة والعجلي ثقة وذكره مسلم في الطبقة الاولى من أهل المدينة.
703 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة) حفص بن عبدالله بن راشد السلمي أبو عمرو وقيل أبو سهل قاضي نيسابور.
روى عن ابراهيم بن طهمان نسخة وعن اسرائيل بن يونس وأبيه يونس وابن أبي ذئب والثوري ومسعر وورقاء وغيرهم.
وعنه ابنه أحمد وقطن بن ابراهيم ومحمد بن عقيل الخزاعي ومحمد بن يزيد محمش (1) ومحمد بن عمرو بن النضر قشمرد (2) وجماعة وروى أبو
نعيم الملائي عن أبي سهل الخراساني عن ابراهيم بن طهمان فقيل هو هذا قال ابن حبان وما أراه بمحفوظ قال أحمد بن سلمة كان كاتب الحديث لابراهيم بن طهمان وقال محمد ابن عقيل كان قاضينا عشرين سنة بالاثر ولا يقضي بالرأي البتة وقال أبو حاتم هو أحسن حالا من حفص بن عبدالرحمن وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال قطن بن ابراهيم سمعته يقول ما أقبح بالشيخ المحدث يجلس للقوم فيحدث من كتاب وقال السراج قرأت بخط أحمد بن حفص مات أبي يوم السبت لخمس بقين من شعبان سنة تسع ومائتين.
قلت: روى البخاري أحاديث في صحيحه يقول فيها حدثنا أحمد بن أبي عمر ويعني ابن هذا وقال محمد بن عبد الوهاب عن حفص قال لي ابراهيم بن طهمان كأني بك يا أبا عمرو قد استقضيت.
704 - ت س (الترمذي والنسائي) حفص بن عبدالله الليثى البصري.
روى عن عمران بن حصين.
وعنه أبوالتياح ذكره ابن حبان في الثقات ونسبه
__________
(1) هكذا وجد في تهذيب الكمال وقال فيه محمش لقب له اه.
(2) كذا في تهذيب الكمال ولعله لقب لمحمد بن عمرو هذا اه.
أبو الحسن.
(*)

وذكره غيره فيمن لا ينسب.
أخرجا له حديثا واحدا في النهي عن الحنتم وغيره وصححه الترمذي.
705 - كن (في مسند مالك) حفص بن عبدالله وفي نسخة جعفر بن عبدالله تقدم في الجيم.
706 - قد س (أبي داود في القدر والنسائي).
حفص بن عبدالرحمن بن عمر بن فروخ (1) بن فضالة أبو عمر البلخي الفقيه النيسابوري قاضيها.
روى عن خارجة بن مصعب وحجاج بن أرطأة واسرائيل وسعيد بن أبي عروبة وعاصم الاحول ومحمد بن مسلم الطائفي وابن أبي ذئب وابن اسحاق وأبى حنيفة وغيرهم.
وعنه ابن بنته ابراهيم بن منصور وأبو داود الطيالسي وبشر بن الحكم العبدي ومحمد ابن رافع والحسين بن منصور بن جعفر ويحيى بن أكثم وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق مضطرب الحديث وقال النسائي صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال الحاكم ولي أبوه قضاء نيسابور فاستوطنها وولد له حفص وعبد الله وحفص أفقه أصحاب أبي حنيفة الخراسانيين قال ابن بنته مات في ذي القعدة سنة (199).
قلت: وقال ابن حبان في ترجمته كان مرجئا وقال الحاكم في ترجمته ولي قضاء نيسابور ثم ندم وأقبل على العبادة وأخبرني بعض أصحابنا أن ابن عيينة وابن المبارك رويا عنه وقد كان يحيى بن يحيى كتب عنه واختلف إليه قال أبو جعفر الجمال كتب عنه ابن المبارك فدخل حفص فاستوى ابن المبارك جالسا ولم يزل متبسما حتى خرج فقال لقد جمع خصالا ثلاثة الوقار والفقه والورع وقال أبو أحمد الفراء كان من فقهاء الناس وقال حسين بن منصور ما رأيت أبصر لمسألة بلوى منه وقال ابن اسحاق بن راهويه ما رأيت أعقل منه إلى هنا من تاريخ نيسابور وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال خراساني مرجئ ولكنه صدوق وقال الحاكم
__________
(1) في المغني (فروخ) بمفتوحة وضم راء مشددة واعجام خاء (وفضالة) بمفتوحة وخفة ضاد معجمة اه أبو الحسن.
(*)

في سؤالات مسعود هو ثقة إلا أن البخاري نقم عليه الارجاء وقال الخليلي مشهور روى عنه شيوخ نيسابور يعرف وينكر وقال الدارقطني صالح وقال السليماني فيه نظر.
707 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) حفص بن عبيد الله بن أنس بن مالك.
روى عن جده وجابر وابن عمر وأبي هريرة.
وعنه يحيى بن سعيد الانصاري
ويحيى بن أبي كثير وابن اسحاق وموسى بن ربيعة وموسى بن سعد ابنا (1) زيد ابن ثابت وعلقمة بن مرثد وأسامة بن زيد الليثي وغيرهم.
قال أبو حاتم لا يثبت له السماع إلا من جده وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن أبي حاتم عن أبيه هو أحب إلي من حفص بن عمر ولا ندري أسمع من جابر وأبي هريرة أم لا وقال البخاري وقال بعضهم عبيد الله بن حفص ولا يصح عبيد الله.
708 - حفص بن عمر بن ثابت الانصاري.
في الكنى فيمن كنيته أبو سعيد بوزن عظيم.
709 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي).
حفص بن عمر بن الحارث بن سخبرة (2) الازدي النمري أبو عمر الحوضي البصري ابن النمر بن غيمان ويقال مولى بني عدي.
روى عن شعبة وابراهيم بن سعد وهشام بن عبدالله وهمام ويزيد بن ابراهيم وحماد ابن زيد وأبي هلال الراسبي وخالد بن عبدالله ومحمد بن راشد المكحولي وأبي عوانة
__________
(1) يعني ابني ابنيه كما صرح في تهذيب الكمال اه الحسن النعماني.
(2) في التقريب (سخبرة) بفتح المهملة وسكون الخاء المعجمة وفتح الموحدة وزاد عليه في المغني وبراء (والحوضى) في المغني بفتح مهملة وبواو ومعجمة والنمري في التقريب بفتح النون والميم اه أبو الحسن.
(*)

وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود وروى له النسائي بواسطة أبو الحسن الميموني وعمرو ابن منصور النسائي والفضل بن سهل الاعرج ومحمد بن سماعيل وغيرهم وأبو صاتم الرازي وصاعقة وأبو مسعود الرازي وأبو قلابة الرقاشي ويوسف بن موسى القطان ويعقوب ابن سفيان والفلاس وسمويه وخلق آخرهم أبو خليفة.
قال أبو طالب عن أحمد ثبت ثبت متقن لا يؤخذ عليه حرف واحد وقال ابن المديني اجتمع أهل البصرة على عدالة أبي عمر
الحوضي وعبد الله بن رجاء وقال صاعقة هذا أثبت من ابن رجاء وقال عبيد الله ابن جرير بن جبلة أبو عمر صاحب كتاب متقن وقال يعقوب بن شيبة كان من المتثبتين وقال أبو حاتم صدوق متقن اعرابي فصيح وقيل له الحوضي أحب إليك أو علي بن الجعد أو عمرو بن مرزوق قال الحوضي وكان يأخذ الدراهم وسئل العباس الدوري عن أبي حذيفة والحوضي فقال الحوضي أوثق وأحسن حديثا وأشهر والحوضي كان يعد مع وهب ابن جرير وعبد الصمد حدث عن شعبة أحاديث صحاحا قال البخاري وغيره مات سنة (225).
قلت: ووثقه ابن قانع وابن وضاح ومسلمة وقال الدارقطني ثقة وقال النسائي في الكنى أخبرنا معاوية بن صالح عن يحيى بن معين قال أبو عمر الحوضي ثقة.
وقال السمعاني منسوب إلى الحوض (1) وكان صدوقا ثبتا وقال الرشاطي منسوب إلى حوض مدينة باليمن انتهى والذي أعرف في بلاد اليمن مدينة حرض بالراء المفتوحة فيحتمل انها تصحفت على الرشاطي لبعد البلاد وقول ابن السمعاني أشبه.
710 - مد (أبي داود في المراسيل) حفص بن عمر بن سعد القرظ (2) المدني المؤذن.
قال ابن حبان في الثقات روى عن زيد بن ثابت وقال أبو حاتم روى عن أبيه وعمومته وعنه الزهري.
قلت: وفي ثقات ابن حبان وروى أيضا عن أبيه وقال البخاري روى عن بعض أهله.
__________
(1) المراد بالحوض هنا الحوض المعروف بقرينة تخطئة قول الرشاطي اه.
(2) القرظ بقاف وراء مفتوحتين آخره معجمة اه.
(*)

711 - حفص بن عمر بن عبدالله بن أبي طلحة.
يأتي في حفص ابن أخي أنس.
712 - د (أبي داود)
حفص بن عمر بن عبدالرحمن بن عوف الزهري (1) المدني.
روى عن أبيه وجدته سهلة بنت عدي ولها ادراك.
وعنه أبو يوسف بن أبي الحكم الطائفي وسعيد بن زياد المكتب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا مقرونا بعمرو بن حية في نذر الصلاة ببيت المقدس.
713 - س (النسائي) حفص بن عمر بن عبدالرحمن الرازي أبو عمر المهرقاني (2).
روى عن أبي أحمد الزبيري وعبد الرحمن بن مهدي وأبي ضمرة أنس بن عياض والقطان وأبي داود الطيالسي ومحمد بن سعيد بن سابق وعبد الرزاق ومكي بن ابراهيم وغيرهم.
وعنه النسائي وأبو زرعة وأبو حاتم وابن الضريس وعلي بن سعيد وعبد الله بن أحمد الدشتكي وأبو بكر محمد بن داود بن يزيد ومحمد بن عمار بن عطية الرازيون وابنه محمد ابن حفص ومحمد بن ابراهيم بن شعيب القاري وغيرهم.
قال أبو زرعة صدوق ما علمته إلا صدوقا وقال أبو حاتم صدوق وقال ابن حبان صدوق حسن الحديث يغرب.
قلت: وقال النسائي في مشيخته رازي لا بأس به وقال مسلمة ثقة.
714 - ق (ابن ماجة) حفص بن عمر بن عبد العزيز بن صهيب (3) ويقال صهبان الازدي أبو عمر
__________
(1) في المغنى الزهري بضم زاي منسوب إلى زهرة بن كلاب اه.
(2) في الخلاصة المهرقاني بفتح الميم والراء وبينهما هاء ساكنة والقاف وفي لب اللباب انه نسبة إلى مهرقان قرية بالري اه أبو الحسن.
(2) بضم مهملة وفتح هاء فساكنة فموحدة اه أبو الحسن.
(*)

الدوري المقري الضرير الاصغر سكن سامرا.
روى عن ابن عيينة وأبي بحر البكراوي واسماعيل بن جعفر وقرأ عليه واسماعيل
ابن عياش وعبد الوهاب الخفاف وعلي بن حمزة الكسائي وقرأ عليه ويزيد بن هارون ووكيع وجماعة من اقرانه وغيرهم وقرأ أيضا على اليزيدي وسليم بن عيسى وشجاع ابن أبي نصر الخراساني.
وعنه ابن ماجة وأبو زرعة وابن أبي الدنيا وحاجب بن أركين وأبو حاتم وقال صدوق وجماعة قال أبو داود رأيت أحمد يكتب عنه وقال الخطيب كان يقرأ بقراءة الكسائي واشتهر بها قال البغوي مات في شوال سنة (246) وقال ابن حبان مات سنة (48).
قلت: هكذا قال في الثقات وقال الدارقطني ضعيف وقال العقيلي ثقة وقال ابن سعد كان عالما بالقرآن وتفسيره وقال الذهبي مات عن بضع وتسعين سنة.
715 - ت (الترمذي).
حفص بن عمر بن عبيد الطنافسي (1) الكوفي.
روى عن زهير بن معاوية وعنه علي بن المديني ومحمود بن غيلان.
قلت: قال العجلي كوفي ثقة وقال الدارقطني أيضا روى عن مالك روى عنه أيضا شعيب بن أيوب الصريفيني.
716 - ق (ابن ماجة) حفص بن عمر بن أبي العطاف السهمي (2) مولاهم المدني.
روى عن أبي الزناد.
وعنه ابن أبي فديك وأبو ثابت المدني وابراهيم بن المنذر الجزامي وغيرهم.
قال البخاري منكر الحديث رماه يحيى بالكذب وقال أبو حاتم منكر الحديث يكتب حديثه على الضعف الشديد وقال النسائي ضعيف وقال ابن حبان لا يجوز
__________
(1) في المغنى الطنافسي بفتح طاء وخفة نون وكسر فاء وإهمال سين نسبة إلى الطنافس جمع طنفسة هي البساط اه.
(2) في المغنى السهمي بفتح سين منسوب إلى سهم بن عمرو بطن من قريس اه أبو الحسن.
(*)

الاحتجاج به بحال وقال أبو جعفر العقيلي في حديثه عن أبي الزناد عن الاعرج عن أبي
هريرة في الفرائض لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به وقال ابن عدي قليل الحديث وحديثه كما ذكره البخاري منكر الحديث، روى له ابن ماجة هذا الحديث.
قلت: وذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات من سنة (180) إلى تسعين وذكر حديثه هذا وقال لا يصح وقال الحاكم يروي عن أبي الزناد وعقيل مناكير وكذا قال أبو سعيد النقاش ثم غفل الحاكم فأخرج حديثه المذكور في المستدرك وأورد المزي حديثه وناقش العقيلي في قوله لا يتابع عليه فان محمد بن القاسم الاسدي رواه عن عوف عن شهر ابن حوشب عن أبي هريرة ومثل هذا لا يصلح متابعة فان محمد بن القاسم مجمع على ضعفه كما سيأتي في ترجمته فلا يصلح الاستشهاد به ومع ذلك فقول العقيلي لا يتابع عليه يعني عن أبي الزناد والله أعلم.
717 - د ت (أبي داود والترمذي).
حفص بن عمر بن مرة الشني (1) البصري.
روى عن أبيه.
وعنه موسى بن اسماعيل وقال كان ثقة.
رويا له حديثا واحدا في الاستغفار.
قلت: وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس.
718 - ق (ابن ماجة).
حفص بن عمر بن ميمون العدني أبو إسماعيل الملقب بالفرخ (2).
مولى عمر ويقال مولى علي ويقال له الصنعاني.
روى عن ثور بن يزيد والحكم بن ابان وشعبة ومالك وابن أبي ذئب ومالك بن مغول وعبد العزيز بن أبي رواد ومحمد بن سعيد الشامي وغيرهم.
وعنه نصر بن علي الجهضمي وأبو الربيع الزهراني وعبد الواحد ابن غياث والفضل بن أبي طالب وعباس بن عبدالله الترقفي وهارون بن سلول المصري وغيرهم.
__________
(1) في لب اللباب (الشنى) بالفتح والتشديد نسبة إلى شن بطن من عبدالقيس اه أبو الحسن.
(2) في التقريب الفرخ بالفاء وسكون الراء والخاء معجمة اه شريف الدين.
(*)

قال ابن أبي حاتم أخبرنا أبو عبد الله الطهراني ثنا حفص بن عمر العدني وكان ثقة وقال أبو حاتم لين الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي عامة حديثه غير محفوظة له عند ابن ماجة حديث واحد من جحد آية من القرآن فقد حل ضرب عنقه وفرق ابن أبي عدي وابن أبي حاتم بينه وبين حفص بن عمرو بن دينار الايلي.
قلت: وقال ابن حبان يروى عن مالك وأهل المدينة كان ممن يقلب الاسانيد لا يجوز الاحتجاج به إذا انفرد.
روى عن مالك عن نافع عن ابن عمر عن بسرة حديث مس الذكر والصواب موقوف على ابن عمر ولكن انقلب عليه ذم ذكر الايلي بعده وكذا فرق بينهما الدارقطني والخطيب وجماعة وقال المروذي سألت أبا عبدالله عنه فقال لم أكتب عنه وقال البرقي عن ابن معين ليس بثقة وقال أبو العرب الصقلي قلت لمالك بن عيسى حفص بن عمر الذي روى عن مالك عن نافع عن ابن عمر عن بسرة حديث مس الذكر قال يقال له الفرخ ليس بشئ وقال العقيلي يحدث بالاباطيل وقال الآجري عن أبي داود ليس بشئ.
قال وسمعت ابن معين يقول كان رجل سوء وسمعت أحمد يقول كان مع حماد في تلك البلايا.
قال الآجري يعني حماد البربري قال أبو داود وهو منكر الحديث وقال العجلي يكتب حديثه وهو ضعيف الحديث وقال الدارقطني ضعيف وفي موضع آخر ليس بقوي في الحديث وقال في العلل متروك.
719 - د (أبي داود).
حفص بن عمر أبو عمر الضرير الاكبر البصري.
روى عن الحمادين وعبد الوارث وجرير بن حازم وحماد بن واقد وصالح المري والمبارك ابن فضالة وأبي هلال الراسبي وجماعة.
وعنه أبو داود وجماعة وابراهيم بن الجنيد وأحمد ابن حنبل وعبد العزيز بن معاوية القرشي وأبو زرعة وأبو حاتم وصاعقة ويعقوب بن سفيان ويعقوب بن شيبة ومحمد بن سنان القزاز وأبو مسلم الكجي وأبو خليفة وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق صالح الحديث عامة حديثه محفوظة وقال ابن حبان كان من العلماء بالفرائض
والحساب والشعر وأيام الناس والفقه.
ولد وهو أعمى وقال في موضع آخر مات سنة عشرين ومائتين زاد غيره لتسع بقين من شعبان وهو ابن نيف وسبعين سنة.
قلت: القول الاول قاله ابن حبان في الثقات وقال الحاكم وهو ابن أخت مرجاء بن رجاء وقال العقيلي

ثنا محمد بن عبدالحميد ثنا أحمد بن محمد الحضرمي قال سألت يحيى بن معين عن ابن عمر الضرير فقال لا يرضى وقال الساجي من أهل الصدق مظلوم تنسب إليه العامة انه لما روى حديث أنس ان النبي صلى الله عليه وسلم أعتق صفية وجعل عتقها صداقها.
انه قال في عقب ذلك ولو أمهرها كان خيرا قال الساجي وكان يحفظ الحديث وكان سليمان الشاذكوني يمدحه ويطريه وينسبه إلى الحفظ وذكروا ان حماد بن سلمة كان يستذكره الاحاديث وهو حدث وكان غاية في السنة وله موضع بالبصرة من العلم.
وممن يقال له أبو عمر الضرير من أهل العلم ثلاثة.
(حفص) ابن حمزة مولى المهدي بغدادي.
روى عن اسماعيل بن جعفر وسيف ابن محمد الثوري وغيرهما.
وعنه الحارث بن أبي أسامة (وحفص) بن عبدالله الحلواني.
قلت ووهم أبو علي الجياني في شيوخ أبي داود فقال في أبي عمر المتقدم انه مولى المهدي وليس كما قال.
وحفص بن عبدالله الحلواني أبو عمر الضرير روى عن حفص بن سليمان القاري وعيسى غنجار ومروان بن معاوية وأبي بكر بن عياش ووكيع وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي سنة (236) بحلوان وقال صدوق (ومحمد) بن عثمان ابن سعيد الكوفي أبو عمر الضرير.
روى عن أحمد بن عبدالله بن يونس اليربوعي وعنه الطبراني.
ذكروا للتمييز.
720 - ق (ابن ماجة).
حفص بن عمر البزار شامي.
روى عن عثمان بن عطاء الخراساني وكثير بن شنظير.
وعنه هشام بن عمار قال أبو حاتم
مجهول.
له عند ابن ماجة حديث واحد عن أبي الدرداء في فضل العلم.
قلت: قرأت بخط الذهبي يقال إنه ادرك عبدالملك بن مروان.
721 - فق (ابن ماجة في التفسير).
حفص بن عمر الامام أبوعمران الرازي من سكة الباغ (1).
__________
(1) في القاموس (باغ) قرية بمرو منها إسماعيل الباغي اه أبو الحسن.
(*)

جار ابن السدي وقال ابن حبان في الثقات واسطي أصله من الري سكن البصرة وروى عنه اهلها.
روى عن شعبة وابن المبارك والعوام بن حوشب وغيرهم وعنه حفص بن عمرو الربالي والعلاء بن سالم الطبري.
قال أبو زرعة كان يكذب وقال البخاري يتكلمون فيه وأراه يقال له النجار وقال ابن عدي ليس له حديث منكر المتن.
ومنهم من فرق بين الرازي والواسطي وقال في الواسطي قال يزيد بن هارون لا بأس به وقال أبو حاتم والدارقطني ضعيف.
قلت: قال البخاري حفص بن عمر أبوعمران الامام الواسطي إلى أن قال وقال أبو بشر هو الرازي سكن بالبصرة وقال ابن أبي حاتم حفص بن عمر الامام أبوعمران الواسطي ويقال له النجار انا عمار بن رجاء فيما كتب إلي قال سمعت أبا داود الطيالسي يقول لا يروي عن حفص الامام شئ قال وسمعت يزيد بن هارون يقول حفص الامام لا بأس به قال وسمعت أبي يقول قال لي الوليد لم يسمع حفص من أبي سنان إلا حديثا واحدا ثم قدم البصرة فحدثها باحاديث كثيرة عن أبي سنان وذكره بذكر سئ قال أبي وثنا أبو قدامة وسألت يحيى بن معين عنه فقال ليس بشئ قال أبي وهو ضعيف الحديث وسئل عنه أبو زرعة فقال ليس بقوي هكذا ذكره ابن أبي حاتم فيحرر قول المزي عن أبي زرعة أنه كان يكذب وما عرفت أيضا من جعله اثنين وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الساجي ضعيف الحديث وقال ابن عدي له أحاديث وليست بالكثيرة.
722 - ق (ابن ماجة).
حفص بن عمر ويقال ابن عمران الازرق البرجمي (1) الكوفي.
روى عن الاعمش وكثير النوا وجابر الجعفي وغيرهم.
وعنه مختار بن غسان ونصر ابن مزاحم المنقري.
له عند ابن ماجة حديث واحد في ترجمة جابر الجعفي عن عكرمة عن ابن عباس في الاذان.
__________
(1) في لب اللباب البرجمي بضم الباء والجيم نسبة إلى البراجم قبيلة من تميم اه.
(*)

723 - صد ق (أبي داود في فضائل الانصار وابن ماجة).
حفص بن عمر بن ربال (1) بن ابراهيم بن عجلان الربالي أبو عمر ويقال أبو عمرو الرقاشي البصري.
روى عن أبي بحر البكراوي وأبي بكر الحنفي وعبد الوهاب الثقفي وابن علية وأبي عاصم وغيرهم.
وعنه أبو داود في فضائل الانصار وابن ماجة وابراهيم الحربي والبجيري وابن خزيمة وابن ناجية وموسى بن هارون وابن أبي داود والبغوي وابن صاعد والمحاملي وابن مخلد والحسين بن يحيى بن عياش وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم أدركته ولم أسمع منه وهو صدوق وقال الدارقطني وابن قانع ثقة مأمون وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن قانع مات سنة (258).
قلت وقال ابن خزيمة في صحيحه كان من العباد وقال ابن كيسان راوي النسائي سمعت عبد الصمد البخاري يقول هو ثقة ونسبه ابن حبان والسمعاني مجاشعيا.
724 - س (النسائي).
حفص بن عنان (2) الحنفي اليمامي.
روى عن أبي هريرة وابن عمر ونافع مولى ابن عمر.
وعنه ابنه عمر والاوزاعي ويحيى بن أبي كثير.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرج له النسائي
حديثا واحدا في النهي عن كراء الارض.
قلت: وقال ابن حبان في ترجمته في الثقات سمع أبا هريرة.
725 - ع (الستة).
حفص بن غياث (3) بن طلق بن معاوية بن مالك بن الحارث بن ثعلبة
__________
(1) بفتح الراء وبموحدة والربالي نسبة إليه اه أبو الحسن.
(2) بكسر العين المهملة ونونين بينهما الف اه تقريب.
(3) في المغنى (غياث) بكسر معجمة وخفة مثناة تحت ومثلثة (وطلق) بمفتوحة وسكون لام وبقاف اه أبو الحسن.
(*)

النخعي أبو عمر الكوفي قاضيها وقاضي بغداد أيضا.
روى عن جده وإسماعيل بن أبي خالد وأشعث الحداني وأبي مالك الاشجعي وسليمان التيمي وعاصم الاحول وعبيد الله بن عمر ومصعب بن سليم ويحيى بن سعيد الانصاري وهشام بن عروة والاعمش والثوري وجعفر الصادق وبريد بن عبدالله بن أبي بردة وابن جريج وليث بن أبي سليم وخلق.
وعنه أحمد وإسحاق وعلي وابنا أبي شيبة وابن معين وأبو نعيم وأبو داود الحفري وأبو خيثمة وعفان وأبو موسى ويحيى بن يحيى النيسابوري وعمرو بن محمد الناقد وأبو كريب وابنه عمر بن حفص بن غياث والحسن بن عرفة وجماعة وروى عنه يحيى القطان وهو من اقرانه.
قال ابن كامل ولاه الرشيد قضاء الشرقية (1) ببغداد ثم عزله وولاه قضاء الكوفة وقال إسحاق بن منصور وغيره عن ابن معين ثقة وقال عبد الخالق بن منصور عن ابن معين صاحب حديثه له معرفة وقال العجلي ثقة مأمون فقيه كان وكيع ربما سئل عن الشئ فيقول اذهبوا إلى قاضينا فسلوه وقال يعقوب ثقة ثبت إذا حدث من كتابه ويتقى بعض حفظه وقال ابن خراش بلغني عن علي بن المديني قال سمعت يحيى بن سعيد يقول
اوثق أصحاب الاعمش حفص بن غياث فانكرت ذلك ثم قدمت الكوفة بآخرة فاخرج إلي عمر بن حفص كتاب أبيه عن الاعمش فجعلت اترحم على يحيى.
وحكى صاعقة عن علي بن المديني شبيها بذلك.
وقال ابن نمير كان حفص أعلم بالحديث من ابن ادريس وقال أبو زرعة ساء حفظه بعدما استقضي فمن كتب عنه من كتابه فهو صالح وإلا فهو كذا وقال أبو حاتم حفص اتقن واحفظ من أبي خالد الاحمر وقال الدوري عن ابن معين حفص اثبت من عبد الواحد ابن زياد وقال النسائي وابن خراش ثقة وقال ابن معين جميع ما حدث به ببغداد من حفظه وقال الآجري عن أبي داود كان ابن مهدي لا يقدم بعد الكبار من اصحاب الاعمش غير حفص بن غياث وقال داود بن رشيد حفص كثير الغلط وقال ابن عمار كان لا يحفظ حسنا وكان عسرا
__________
(1) في القاموس الشرقية اسم محلة ببغداد اه أبو الحسن.
(*)

وقال الحسن بن سفيان عن أبي بكر بن أبي شيبة سمعت حفص بن غياث يقول والله ما وليت القضاء حتى حلت لي الميتة وكذا قال سجادة عنه وزاد ولم يخلف درهما يوم مات وخلف عليه الدين وكان يقال ختم القضاء بحفص وقال يحيى بن الليث بعد أن ساق قصة من عدله في قضائه كان أبو يوسف لما ولي حفص قال لاصحابه تعالوا نكتب نوادر حفص فلما وردت قضاياه عليه قال له اصحابه أين النوادر فقال ويحكم إن حفصا أراد الله فوفقه قال هارون بن حاتم سئل حفص وأنا أسمع عن مولده فقال ولدت سنة (117) قال ومات سنة (94) وكذا قال جماعة وقال مسلم بن جنادة مات سنة (95) وقال الفلاس وأبو موسى سنة (96) والاول أصح.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات مات في عشر ذي الحجة سنة خمس أو ست وتسعين وذكر الاثرم عن أحمد بن حنبل أن حفصا كان يدلس.
وقال العجلي ثبت فقيه البدن وقال أبو جعفر محمد بن الحسين البغدادي قلت لابي
عبدالله من اثبت عندك شعبة أو حفص بن غياث يعني في جعفر بن محمد فقال ما منهما إلا ثبت وحفص أكثر رواية والقليل من شعبة كثير وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا كثير الحديث يدلس وقال أبو عبيد الآجري عن أبي داود كان حفص بآخره دخله نسيان وكان يحفظ ومما أنكر على حفص حديثه عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر كنا نأكل ونحن نمشي.
قال ابن معين تفرد وما أراه إلا وهم فيه وقال أحمد وما أدري ماذا كالمنكر له وقال أبو زرعة رواه حفص وحده.
وقال ابن المديني انفرد حفص نفسه بروايته وإنما هو حديث أبي البزري وكذا حديثه عن الاعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رفعه من اقال مسلما عثرته الحديث قال ابن معين تفرد به عن الاعمش وقال صالح بن محمد حفص لما ولي القضاء جفا كتبه وليس هذا الحديث في كتبه وقال أبو بكر بن أبي شيبة ليس هذا الحديث قال ابن عدي وقد رواه عن حفص يحيى بن معين وزكرياء بن عدي وقال عبدالله بن أحمد سمعت أبي يقول في حديث حفص عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس مرفوعا خمروا وجوه موتاكم الحديث هذا خطأ وأنكره وقال قد حدثناه حجاج عن ابن جريج عن عطاء مرسلا.

726 - تمييز.
حفص بن غياث.
روى عن ميمون بن مهران.
قال أبو حاتم مجهول لا أعرفه كذا ذكره ابن أبي حاتم وأخشى أن يكون هو ابن عنان المتقدم بمهملة ونونين لكنه متأخر الطبقة ذكرته للتمييز.
727 - س ق (النسائي وابن ماجة).
حفص بن غيلان (1) الهمداني وقال الرعيني الحميري أبو معيد الدمشقي.
روى عن سليمان بن موسى والزهري ومكحول وطاووس وعطاء وبلال بن سعد وغيرهم.
وعنه هشام بن الغاز وهو من اقرانه وعمرو بن أبي سلمة والهيثم بن حميد والوليد
ابن مسلم وعبد الله بن يوسف التنيسي وغيرهم.
قال ابن معين ودحيم ثقة وقال ابن معين والنسائي ليس به بأس وقال محمد بن المبارك الصوري حدثنا الهيثم بن حميد عن حفص ابن غيلان وكان ثقة وقال أبو زرعة صدوق وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وقال ابن حبان من ثقات أهل الشام وفقهائهم وقال ابن عساكر بلغني عن إسحاق بن يسار النصيبي أنه قال أبو معيد ضعيف الحديث وقال ابن عدي سمعت عبدالله بن سليمان ابن الاشعث يقول حفص بن غيلان ضعيف قال ابن عدي له حديث كثير يروي كل واحد يعني من أصحابه نسخة وهو عندي لا بأس به صدوق.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الحاكم من ثقات الشاميين الذين يجمع حديثهم وقال الآجري عن أبي داود كان يرى القدر ليس بذاك دمشقي.
728 - خ م مد س ق (البخاري ومسلم ولابي داود في المراسيل والنسائي وابن ماجة).
حفص بن ميسرة (1) العقيلي أبو عمر الصنعاني سكن عسقلان.
__________
(1) في التقريب (غيلان) بالمعجمة بعدها تحتانية ساكنة وفي اللب (الرعيني).
بالنون مصغرا نسبه إلى ذي رعين من اقيال اليمن وفي التقريب (أبو معيد) بالمهملة مصغرا اه أبو الحسن.
(2) المغنى (ميسرة) بمفتوحة وسكون ياء وفتح سين مهملة وبراء (والعقيلي) بمضمومة وفتح قاف منسوب إلى عقيل بن كعب اه أبو الحسن.
(*)

قال أحمد والبخاري والنسائي إنه من صنعاء الشام وقال أبو حاتم إنه من صنعاء اليمن قال أبو القاسم وهو اشبه.
روى عن زيد بن اسلم وموسى بن عقبة وهشام بن عروة وسهيل بن أبي صالح والعلاء بن عبدالرحمن وغيرهم.
وعنه عمرو بن أبي سلمة التنيسي وابن وهب والهيثم بن خارجة وآدم بن ابي إياس وسعيد بن منصور وسويد بن سعيد وغيرهم.
وروى عنه الثوري وهو أكبر منه.
قال عبدالله بن أحمد قال أبي ليس به بأس قلت
إنهم يقولون عرض على زيد بن أسلم فقال ثقة وقال ابن معين ثقة إنما يطعن عليه أنه عرض وقال أيضا قد روى الثوري عن أبي عمر الصنعاني وهو حفص بن ميسرة وقال مرة ليس به بأس وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال في موضع آخر يكتب حديثه ومحله الصدق وفي حديثه بعض الوهم وقال يعقوب بن سفيان ثقة لا بأس به قال أحمد وابن يونس وغيرهما توفي سنة (181).
قلت: وكونه من صنعاء الشام عليه الاكثر كالفلاس ومحمد بن المثنى ويعقوب بن سفيان وغيرهم وصنيع أبي داود يدل على أنه عنده من صنعاء اليمن.
قال الآجري عن أبي داود يضعف في السماع وذكره ابن حبان في الثقات وقال الساجي في حديثه ضعف وقال الازدي روى عن العلاء مناكير يتكلمون فيه.
وقرأت بخط الذهبي لا يلتفت إلى قول الازدي.
729 - د (ابي داود).
حفص بن هاشم بن عتبة (1) بن أبي وقاص الزهري.
روى عن السائب بن يزيد حديث مسح الوجه عند الدعاء.
وعنه ابن لهيعة.
روى له أبو داود هذا الحديث الواحد عن قتيبة عنه وقال رشيدين بن سعد عن ابن لهيعة عن حفص عن خلاد بن السائب عن أبيه وتابعه يحيى بن إسحاق في الاسناد لكن قال عن حبان ابن واسع بدل حفص بن هاشم وحفص مجهول لم يذكره البخاري ولا ابن أبي حاتم.
قلت: أظن الغلط فيه من ابن لهيعة لان يحيى بن إسحاق السيلحيني من قدماء اصحابه وقد حفظ
__________
(1) في المغنى عتبة بمضمومة وسكون فوقية وبموحدة (ووقاص) بمفتوحة وشدة قاف وبصاد مهملة اه أبو الحسن.
(*)

عنه حبان بن واسع وأما حفص بن هاشم فليس له ذكر في شئ من كتب التواريخ ولا ذكر احد أن لابن عتبة ابنا يسمى حفصا.
730 - س (النسائي).
حفص بن الوليد بن سيف بن عبدالله بن الحارث الحضرمي (1) أبو بكر.
أمير مصر من قبل هشام بن عبدالملك.
روى عن الزهري وهلال بن عبدالرحمن القرشي.
وعنه زيد بن أبي حبيب وعمرو بن الحارث والليث وابن لهيعة وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس كان أشرف حضرمي بمصر في أيامه ولاه هشام بحر مصر سنة (19) ثم ولاه جند مصر سنة (23) فاستمر إلى سنة (128) فقتل فيها وخبر مقتله يطول وقال أبو عمر الكندي قتل في شوال.
أخرج له النسائي حديثا واحدا في شاة ميمونة قال ابن يونس لم يسند غيره وقال ابن أبي حاتم عن أبيه حديثه عن ابن شهاب مرسل.
قلت: وإنما أخرج له النسائي مقرونا.
731 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي).
حفص ابن أخي أنس بن مالك أبو عمر المدني قيل هو ابن عبدالله أو ابن عبيد الله بن أبي طلحة وقيل ابن عمر بن عبدالله أو عبيدالله بن أبي طلحة وقيل ابن محمد بن عبدالله.
روى عن عمه.
وعنه خلف بن خليفة وعكرمة بن عمار وأبو معشر المدني وعامر ابن يساف.
قال أبو حاتم صالح الحديث وقال الدارقطني ثقة.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات حفص بن عبدالله بن أبي طلحة صحب أنسا إلى الشام وقال البخاري روى عن ابنه عبدالله وروى له أحمد في مسنده عدة أحاديث من رواية خلف بن خليفة عنه عن أنس قال في بعضها عن حفص بن عمر وقال في بعضها عن حفص ابن أخي أنس فيترجح ان اسم أبيه عمر.
__________
(1) في المغنى (الحضرمي) بفتح حاء وسكون ضاد معجمة منسوب إلى حضرموت ابن قيس اه أبو الحسن.
(*)

732 - ت س (الترمذي والنسائي).
حفص الغاضري (1) هو ابن سليمان تقدم وهو حفيص.
733 - حفص الليثي هو ابن عبدالله تقدم.
734 - حفص الامام هو ابن عمر تقدم.
(من اسمه حكام والحكم).
735 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة).
حكام (2) بن سلم الكناني أبو عبد الرحمن الرازي.
روى عن عنبسة بن سعيد وعمرو بن أبي قيس وسعيد بن سابق وغيرهم من أهل الري وعن حميد الطويل وعلي بن عبدالاعلى وعفان بن زائدة والثوري وجماعة.
وعنه علي ابن بحر بن بري ومحمد بن عبدالله بن نمير وأبو كريب ويحيى بن معين وأبو بكر ابن أبي شيبة ومحمد بن حميد وأبو معمر الهذلي وزنيج وغيرهم قال الاثرم عن أحمد كان حسن الهيئة قدم علينا وكان يحدث عن عنبسة أحاديث غرائب.
وقال ابن معين ثقة وكذا قال ابن سعد وأبو حاتم ويعقوب ابن شيبة ويعقوب بن سفيان والعجلي.
زاد ابن سعد إن شاء الله وقال نصر بن عبدالرحمن الوشاء كتبنا عنه سنة تسعين ومائة ومات بمكة قبل أن يحج.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن الاعمش وقال الدارقطني لا بأس به وقال إسحاق بن راهويه في تفسيره ثنا حكام بن سلم وكان ثقة.
__________
(1) الغاضري بمعجمة وراء نسبة إلى غاضرة بن ملك بن ثعلبة وغاضرة بطن من خزاعة اه.
(2) في التقريب (حكام) بفتح أوله والتشديد ابن سلم بسكون اللام (والكناني) بنونين اه أبو الحسن.
(*)

736 - ز 4 (البخاري في جزء القراءة والاربعة).
الحكم بن ابان (1) العدني أبو عيسى.
روى عن عكرمة وطاووس وشهر بن حوشب وادريس بن سنان ابن بنت وهب وغيرهم.
وعنه ابنه ابراهيم وابن عيينة ومعمر ومات قبله وابن جريج وهو من اقرانه ومعتمر بن سليمان وابن علية ويزيد بن أبي حكيم وموسى بن عبد العزيز القنباري وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابو زرعة صالح وقال العجلي ثقة صاحب سنة كان إذا هدأت العيون وقف في البحر إلى ركبتيه يذكر الله حتى يصبح وقال سفيان بن عيينة اتيت عدن فلم ار مثل الحكم بن ابان وقال ابن عيينة قدم علينا يوسف بن يعقوب قاص كان لاهل اليمن وكان يذكر منه صلاح فسألته عن الحكم بن ابان قال ذاك سيد أهل اليمن وروى سفيان بن عبدالملك عن ابن المبارك قال الحكم بن ابان وأيوب بن سويد وحسام ابن مصك إرم بهؤلاء.
قال أحمد مات سنة (154) وهو ابن (84) سنة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ وإنما وقع المناكير في روايته من رواية ابنه إبراهيم عنه وابراهيم ضعيف وقال ابن عدي في ترجمة حسين بن عيسى الحكم بن ابان فيه ضعف ولعل البلاء منه لا من حسين بن عيسى وقال العقيلي في حديث طاووس عن ابن عباس رفعه في الركن الاسود لولا انجاس الجاهلية لاستشفى به من كل عاهة.
لا يتابع عليه إلا باسانيد فيها لين وحكى ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير وابن المديني وأحمد بن حنبل وقال ابن خزيمة في صحيحه تكلم أهل المعرفة بالحديث في الاحتجاج بخبره (2).
737 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
الحكم بن الاعرج هو ابن عبدالله يأتي.
738 - خ 4 (البخاري والاربعة).
الحكم بن الاقرع هو ابن عمرو يأتي.
__________
(1) في المغنى (ابان) بفتح همزة وخفة موحدة وبنون اه أبو الحسن.
(2) ذكر في التقريب كان مولد الحكم سنة ثمانين اه شريف الدين.
(*)

739 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
الحكم بن بشر بن سليمان النهدي (1) أبو محمد بن أبي اسماعيل الكوفي.
روى عن أبيه أبي إسماعيل وخلاد بن عيسى الصفار وعمرو بن قيس الملائي وموسى ابن أبي عائشة وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالرحمن وبشر بن الحكم النيسابوري وزنيج وعمرو ابن رافع القزويني والقاسم بن سلام ومحمد بن حميد الرازي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجا له حديثا واحدا بسند واحد وهو حديث أبي جحيفة عن علي في القول عند دخول الخلاء.
740 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
الحكم بن ثوبان.
عن عكرمة صوابه ابن ابان المتقدم.
741 - ت (الترمذي).
الحكم بن جحل (2) الازدي البصري.
روى عن حجر العدوي وعطاء وأبي بردة.
وعنه الحجاج بن دينار وسعيد بن أبي عروبة وديلم بن غزوان وأبو عاصم العباداني.
قال ابن معين ثقة.
روى له الترمذي حديثا واحدا تقدم في حجر العدوي وذكره ابن حبان في الثقات.
742 - د (أبي داود) الحكم بن حزن (3) الكلفي.
قال البخاري يقال كلفة من تميم وفد على النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه شعيب بن رزيق الطائفي له عند أبي داود حديث واحد في خطبة الجمعة.
قلت: وقال الحازمي الصحيح.
__________
(1) في المغنى (النهدي) بمفتوحة وهاء ساكنة ودال مهملة نسبة إلى نهد بن زبد اه.
(2) في التقريب (جحل) بفتح الجيم وسكون المهملة اه أبو الحسن.
(3) حزن في التقريب بفتح المهملة وسكون الزاي المعجمة (والكلفي) في لب اللباب بضم الكاف وفتح اللام ثم فاء بطن من تميم اه أبو الحسن.
(*)

انه منسوب إلى كلفة بن عوف بن نصر بن معاوية يعني ابن بكر بن هوازن كذا ذكره غير واحد.
قلت: منهم خليفة وأبو عبيد والبرقي وقال مسلم في الوحدان تفرد عنه شعيب.
743 - فق (ابن ماجة في التفسير) الحكم بن أبى خالد يقال انه ابن ظهير الفزاري.
روى عنه مروان بن معاوية وقال ابن حبان في الثقات يروي عن عمر بن أبي ليلى روى عنه ابن المبارك.
قلت: قال ابن أبي خيثمة في تاريخه سمعت يحيى بن معين يقول كان مروان بن معاوية يغير الاسماء يعمي على الناس كان يقول حدثنا الحكم بن أبي خالد وإنما هو الحكم بن ظهير.
744 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
الحكم بن سفيان أو سفيان بن الحكم.
عن النبي صلى الله عليه وسلم في نضح الفرج بعد الوضوء.
وعنه مجاهد وقد اختلف عليه فيه قيل عنه عن الحكم أو ابن الحكم عن أبيه وقيل عن الحكم بن سفيان عن أبيه وقيل عن الحكم غير منسوب عن أبيه وقيل عن رجل من ثقيف عن أبيه هذه أربعة أقوال.
وقيل عن مجاهد عن الحكم بن سفيان من غير ذكر أبيه وقيل عن مجاهد عن رجل من ثقيف يقال له الحكم أو أبو الحكم وقيل عن ابن الحكم أو أبي الحكم بن سفيان وقيل عن الحكم بن سفيان أو ابن أبي سفيان وقيل عن رجل من ثقيف وهذه ستة أقوال ليس فيها عن أبيه.
قال البخاري قال بعض ولد الحكم بن سفيان إنه لم يدرك النبي صلى الله عليه وسلم.
قلت: وقال الخلال عن ابن عيينة الحكم ليست له صحبة وكذا نقله الترمذي في العلل عن البخاري وقال ابن أبي حاتم في العلل عن أبيه الصحيح الحكم بن سفيان عن أبيه وكذا قال الترمذي في العلل عن البخاري والذهلي عن ابن المديني وصحح ابراهيم الحربي وأبو زرعة وغيرهما أن للحكم ابن سفيان صحبة فالله اعلم وفيه اضطراب كثير.

745 - ل (أبي داود في المسائل) الحكم بن سنان (1) الباهلي الانصاري القربي أبو عون.
روى عن ثابت البناني وعمرو بن دينار وأيوب السختياني وداود بن أبي هند وهشام ابن حسان وغيرهم.
وعنه ابنه عون وسريج بن يونس وسويد بن سعيد وابراهيم بن موسى الرازي ومحمد بن ابراهيم بن صدران وخلف بن هشام البزار وأبو موسى الغبري وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ضعيف وقال البخاري عنده وهم كثير وليس له كثير اسناد يقال مات سنة (190).
قلت: كذا أرخه ابن سعد وابن قانع وابن حبان وإسحاق القراب وغيرهم وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث وقال ابن عدي وله غير ما ذكرت وليس بكثير وبعضه لا يتابع عليه وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وقال البخاري في التاريخ الصغير لا يكتب حديثه وقال صالح جزرة لا يشتغل به وقال الساجي صدوق كثير الوهم أراه كذابا وقال أبو أحمد ليس بالمتين عندهم وقال ابن حبان ممن تفرد عن الثقات بالاحاديث الموضوعات لا يشتغل به وقال العقيلي في حديثه عن ثابت عن أنس في القبضتين لا يتابع عليه.
746 - مد (أبي داود في المراسيل).
الحكم بن الصلت المدني الاعور.
روى عن أبيه وأبي هريرة وعبد الملك بن المغيره وعراك بن مالك وعبد الله بن مطيع إن كان محفوظا ومحمد بن عبدالله بن مطيع وهو المحفوظ.
وعنه خالد بن مخلد ومعن ابن عيسى ومحمد بن صدقة الفدكي وسعدويه والقعنبي.
قال أبو طالب عن أحمد ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ولفظه يروى عن أبيه عن أبي هريرة فجعل روايته عن أبي هريرة بواسطة ابنه.
ثم قال روى عنه عبدالملك بن المغيرة والقعنبي فجعل عبدالملك راويا عنه لا من شيوخه فيحرر هذا وقال أبو داود معروف.
__________
(1) في الخلاصة (سنان) بنونين (والقربي) في لب اللباب بالكسر والفتح وموحدة
نسبة إلى القرب اه أبو الحسن.
(*)

747 - ت (الترمذي).
الحكم بن ظهير (1) الفزاري أبو محمد بن أبي ليلى الكوفي وقال بعضهم الحكم بن أبي خالد.
روى عن السدي وأبي الزناد موج (2) بن علي الكوفي وعاصم بن أبي النجود وعلقمة ابن مرثد وليث بن أبي سليم والربيع بن أنس الخراساني وغيرهم.
وعنه الثوري وهو أكبر منه وابنه ابراهيم بن الحكم وأبو معمر القطيعي ووهب بن بقية ويوسف بن عدي وأبو توبة واسماعيل بن موسى الفزاري وإسحاق بن شاهين الواسطي ومحمد بن حاتم الزمي والحسن بن عرفة وجماعة.
قال حرب بن اسماعيل سألت أحمد عنه فكأنه ضعفه وقال الدوري عن ابن معين قد سمعت منه وليس بثقة وقال ابن أبي خيثمة عنه ليس حديثه بشئ وقال علي بن الجنيد رأيت ابن أبي شيبة لا يرضاه وقال الجوزجاني ساقط لميله وأعاجيب حديثه وهو صاحب حديث نجوم يوسف وقال أبو زرعة واهي الحديث متروك الحديث وقال أبو حاتم متروك الحديث لا يكتب حديثه وقال البخاري متروك الحديث تركوه وقال الترمذي قد تركه بعض أهل الحديث وقال النسائي متروك وقال في موضع آخر ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال ابن عدي عامة أحاديثه غير محفوظة.
مات قريبا من سنة (180) روى له الترمذي حديثا واحدا في القول عند الارق (3).
قلت: وقال الآجري عن أبي داود لا يكتب حديثه وقال صالح جزرة كان يضع الحديث وقال الحاكم ليس بالقوي عندهم وفي الكامل لابن عدي قال يحيى كذاب وقال ابن حبان كان يشتم الصحابة ويروي عن الثقات الاشياء الموضوعات وهو الذي روى عن عاصم عن ذر عن
__________
(1) في التقريب (ظهير) بالمعجمة مصغرا وفي هامش الخلاصة قال هذا الاسم مكرر وإنما ادعاه لشهرته بابن ظهير اه أبو الحسن.
(2) كذا في الاصل وتهذيب الكمال والظاهر أنه تصحيف فان اسم أبي الزناد عبدالله ابن ذكوان.
(3) في مجمع البحار الارق وهو مفارقة النوم بوسوسة أو خوف اه أبو الحسن.
(*)

عبدالله إذا رأيتم معاوية على منبري فاقتلوه.
وقال ابن نمير قد سمعت منه وليس بثقة وأنكر عليه العقيلي حديث في تسمية النجوم التي رآها يوسف عليه السلام وحديث إذا رأيتم معاوية وحديث إذا بويع لخليفتين.
748 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
الحكم بن عبدالله بن اسحاق الاعرج البصري.
روى عن ابن عباس وابن عمر وعمران بن حصين ومعقل بن يسار وأبي بكرة وأبي هريرة.
وعنه ابن أخيه أبوخشينة حاجب بن عمر وخالد الحذاء وسعيد الجريري ومعاوية ابن عمرو بن غلاب ويونس بن عبيد وعلي بن زيد بن جدعان وغيرهم.
قال أحمد ثقة وقال أبو زرعة ثقة وقال مرة فيه لين.
قلت: وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال ابن سعد كان قليل الحديث وقال يعقوب بن سفيان لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
749 - ق (ابن ماجة) الحكم بن عبدالله بن خطاف (1) أبو سلمة العاملي يأتي في الكنى.
750 - خ م ت س (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي).
الحكم بن عبدالله الانصاري ويقال القيسي بالقاف ويقال العجلي أبو النعمان البصري.
روى عن سعيد بن أبي عروبة وشعبة ويزيد بن زريع وحماد بن زيد وأبي عوانة وعنه أبو قدامة السرخسي وأبو موسى ومحمد بن المنهال الضرير وعقبة بن مكرم وقال كان من أصحاب شعبة الثقات وأحمد بن محمد البزي.
ومحمد بن مالك العنبري.
قال
البخاري حديثه معروف كان يحفظ وقال الخطيب كان ثقة يوصف بالحفظ وقال ابن
__________
(1) في التقريب (خطاف) بضم المعجمة آخره فاء (والعاملي) في لب اللباب بكسر الميم نسبة إلى عاملة من قضاعة اه أبو الحسن.
(*)

حبان كان حافظا ربما اخطأ.
قلت: هكذا قال في الثقات وزاد روى عنه أهل الكوفة وقال الذهلي ثنا أبو النعمان الحكم بن عبدالله القيسي وكان ثبتا في شعبة عاجله الموت سمعت عبد الصمد يثبته ويذكره بالضبط وقال ابن أبي حاتم عن أبيه كان يحفظ وهو مجهول وقال أبو الوليد الباجي في كتاب رجال البخاري لا اعلم له في صحيح البخاري غير حديث أبي مسعود في الصدقة وقال ابن عدي له مناكير لا يتابعه عليها رجل وكناه أبا مروان ثم أخرج من طريق ابن أبي بزة ثنا أبو مروان الحكم بن عبدالله البصري.
البزار ثنا سعيد عن قتادة عن أنس رفعه من لقي أخاه المسلم بما يحب ليسره به سره الله يوم القيامة.
قال وهذا حديث منكر بهذا الاسناد ثم ذكر له حديثين عن شعبة غريبين.
ويهجس في خاطري أن الراوي عن سعيد هو أبو مروان وهو غير أبي النعمان الراوي عن شعبة فالله اعلم.
751 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) الحكم بن عبدالله النصري بالنون.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وعبد الرحمن بن أبي ليلى والحسن البصري.
وعنه السفيانان والحكم بن بشير ومعاوية بن سلمة وخلاد بن عيسى الصفار.
ذكره ابن حبان في الثقات له في الكتابين حديث واحد أشرت إليه في ترجمة الحكم بن بشير بن سلمان.
752 - ق (ابن ماجة).
الحكم بن عبدالله البلوى (1) المصري.
روى عن علي بن رباح.
وعنه يزيد بن أبي حبيب.
قال إسحاق بن منصور عن
يحيى بن معين ثقة وهكذا سماه أبو عاصم عن حيوة عن يزيد بن أبي حبيب وقال الليث وعمرو بن الحارث والمفضل بن فضالة وغيرهم عن يزيد بن أبي حبيب عن عبدالله ابن الحكم وهو الصحيح.
قال أبو بكر النيسابوري كان أبو عاصم يضطرب فيه وأهل مصر اعلم به.
__________
(1) في لب اللباب البلوي بفتحتين نسبة إلى بلي بن عمرو بن الحاف بن قضاعة.
(*)

753 - س (النسائي).
الحكم بن عبدالرحمن بن أبي نعيم (1) البجلي الكوفي.
روى عن أبيه وفاطمة بنت علي بن أبي طالب وعبادة بن الوليد وشرحبيل بن سعد وزرارة بن عبدالله بن أبي اسيد.
وعنه مروان بن معاوية وعبد الله بن داود الخريبي ويونس بن بكير ومحمد بن ربيعة وعلي بن هاشم بن البريد وشهاب بن خراش وأبو نعيم.
قال إسحاق بن منصور عن يحيى ضعيف وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
754 - بخ ت ص ق (البخاري في الادب المفرد والترمذي والنسائي في خصائص علي وابن ماجة).
الحكم بن عبدالملك القرشي (2) البصري نزل الكوفة.
روى عن قتادة والحارث بن حضيرة وعمار بن محمد العبسي وابن جدعان وبيان ابن بشر وعاصم بن بهدلة وغيرهم.
وعنه أبو حفص الابار وإسحاق السلولي وسريج ابن النعمان وأبو غسان النهدي والحسن بن بشر البجلي وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بثقة وليس بشئ وقال ابن الجنيد وغيره عن يحيى ضعيف الحديث وكذا قال ابن خراش وقال أبو حاتم مضطرب الحديث وليس بقوي وقال أبو داود منكر الحديث وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن عدي الاحاديث التي امليتها للحكم عن
قتادة منه ما يتابعه عليه الثقات ومنه ما لا يتابعه وله غير ما ذكرت ولا أعلمه يروي عن غير قتادة إلا اليسير.
قلت: وقال العقيلي روى أحاديث لا يتابع عليها منها لما قرب من مكة قال إن أبا سفيان قريب منكم فاحذروه الحديث ومنها أمن الناس إلا أربعة.
وفي حديثه عن قتادة عن عطاء عن أبي هريرة من كتم علما ليس بمحفوظ عن قتادة وقال ابن حبان ينفرد عن الثقات بما لا يتابع عليه وقال يعقوب بن شيبة ضعيف الحديث جدا له
__________
(1) في التقريب (أبو نعم) بضم النون وسكون المهملة اه.
(2) في لب اللباب (القرشي) بالضم والفتح نسبة إلى قريش اه أبو الحسن.
(*)

أحاديث مناكير وقال أبو بكر البزار ليس بقوي وقال العجلي ثقة روى عن قتادة ما ادرى أهو بصري أو كوفي.
755 - ق (ابن ماجة).
الحكم بن عبدة الشيباني (1) ويقال الرعيني أبو عبدة البصري.
نزيل مصر وقيل إنه دمشقي وقيل هما اثنان.
روى عن أيوب وابن أبي عروبة ومالك وأبي هارون العبدي وغيرهم.
وعنه ابن وهب وعمرو بن أبي سلمة ومحمد ابن الحارث بن راشد ويحيى بن بكير وغيرهم.
قال ابن يونس أظن التنيسي أنه الحكم ابن عبدة البصري لاني لم أجد له بيتا في مصر وذكره في المصريين يحيى بن عثمان بن صالح واراه اخطأ فيه.
له عند (ق) حديث واحد في الوصاة بطلبة العلم.
قلت: وقال ابن يونس في تاريخ الغرباء الحكم بن عبدة البصري قدم مصر آخر من حدث عنه الحارث ابن مسكين وقال الآجري عن أبي داود الحكم بن عبدة الرعيني الدمشقي ما عندي من علمه شئ وقال أبو الفتح الازدي ضعيف.
756 - ع (الستة).
الحكم بن عتيبة (2) الكندي مولاهم أبو محمد.
ويقال أبو عبد الله ويقال أبو عمر الكوفي وليس هو الحكم بن عتيبة بن النهاس.
روى عن أبي جحيفة وزيد بن أرقم وقيل لم يسمع منه وعبد الله بن أبي أوفى هؤلاء صحابة وشريح القاضي وقيس بن أبي حازم وموسى بن طلحة ويزيد بن شريك التيمي وعائشة بنت سعد وعبد الله بن شداد بن الهاد وسعيد بن جبير ومجاهد وعطاء وطاووس والقاسم بن مخيمرة ومصعب بن سعد ومحمد بن كعب القرظي وابن أبي ليلى وغيرهم من التابعين وروى عن عمرو بن شعيب وهو أكبر منه.
وعنه الاعمش ومنصور ومحمد ابن
__________
(1) في المغني الشيباني بفتح معجمة فتحتية فموحدة (والرعيني) بضم راء وفتح مهملة وسكون ياء وبنون اه.
(2) في التقريب الحكم بن عيينة بالمثناة ثم الموحدة مصغرا اه أبو الحسن.
(*)

جحادة وأبو إسحاق السبيعي وأبو إسحاق الشيباني وقتادة وغيرهم من التابعين وأبان ابن صالح وحجاج بن دينار وسفيان بن حسين والاوزاعي ومسعر وشعبة وأبو عوانة وعدة.
قال الاوزاعي عن يحيى بن أبي كثير وعبدة بن أبي لبابة ما بين لابتيها أفقه من الحكم.
وقال مجاهد بن رومي رأيت الحكم في مسجد الخيف وعلماء الناس عيال عليه وقال جرير عن مغيرة كان الحكم إذا قدم المدينة اخلوا له سارية النبي صلى الله عليه وسلم يصلي إليها.
وقال عباس الدوري كان صاحب عبادة وفضل وقال ابن عيينة ما كان بالكوفة بعد ابراهيم والشعبي مثل الحكم وحماد وقال ابن مهدي الحكم بن عتيبة ثقة ثبت ولكن يختلف معنى حديثه وقال ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد أي اصحاب ابراهيم أحب اليك قال ليس هو بدون عمرو بن مرة وأبي حصين وقال احمد أيضا اثبت الناس في ابراهيم الحكم ثم منصور وقال ابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة.
زاد النسائي ثبت وكذا قال العجلي وزاد وكان من فقهاء اصحاب ابراهيم وكان صاحب سنة واتباع وكان فيه تشيع إلا أن ذلك لم يظهر منه.
ذكر ابن منجويه أنه ولد سنة (50) وقيل انه مات سنة (113)
وقال الواقدي سنة (14) وقال عمرو بن علي وغيره سنة (15).
قلت: وكذا ذكر مولده ابن حبان وأرخه ابن قانع سنة (47) وقال ابن سعد كان ثقة ثقة فقيها عالما رفيعا كثير الحديث وقال الآجري عن أبي داود قال أبو الوليد يعني الطيالسي ما أرى الحكم سمع من عاصم بن ضمرة وقال ابن أبي حاتم عن أبيه لا اعلم الحكم روى عن عاصم شيئا.
قال أبو داود ورأى زيد بن ارقم وعبد الله بن أبي أوفى وليس له عنهما رواية وقال الكتاني عن أبي حاتم الحكم لقي زيد بن أسلم ولا نعلم أنه سمع منه شيئا وقال أبو القاسم الطبراني لم يثبت منه سماع وقال يعقوب بن سفيان كان فقيها ثقة وقال احمد لم يسمع من علقمة شيئا وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عن الحكم عن عبيدة السلماني متصل قال لم يلقه وقال أحمد وغيره لم يسمع الحكم حديث مقسم كتاب إلا خمسة أحاديث وعدها يحيى القطان حديث الوتر والقنوت وعزمة الطلاق وجزاء الصيد والرجل يأتي امرأته وهي حائض رواه ابن أبي خيثمة في تاريخه عن علي بن المديني عن يحيى وقال البخاري في التاريخ الكبير قال القطان قال شعبة الحكم عن مجاهد كتاب إلا ما قال سمعت وقال ابن حبان في الثقات كان يدلس وكان سنه سن ابراهيم النخعي.

757 - تمييز.
الحكم بن عتيبة بن النهاس (1) بن حنطب بن يسار العجلي قاضي الكوفة.
قال البخاري في ترجمة الحكم بن عتيبة الفقيه المذكور قال بعض أهل النسب الحكم ابن عتيبة بن النهاس واسمه عبدل من بني سعد بن عجل بن لجيم قال فلا أدري حفظه أم لا.
قال الدارقطني هذا عندي وهم وقال ابن ماكولا الامر على ما قاله الدارقطني والنسابة الذي أشار إليه البخاري هو هشام بن الكلبي وتبعه جماعة من أهل النسب وكذا خلطهما ابن حبان في الثقات وأبو أحمد الحاكم وقال ابن أبي حاتم عن أبيه الحكم عن عتيبة ابن النهاس كوفي وبيض له مجهول.
قال ابن الجوزي إنما قال أبو حاتم مجهول لانه ليس
يروي الحديث وإنما كان قاضيا بالكوفة وجعل البخاري هذا والحكم بن عتيبة الامام المشهور واحدا من اوهامه.
قلت: لم يجزم البخاري بذلك والحق انهما اثنان والله اعلم.
758 - مد ت (أبي داود في المراسيل والترمذي).
الحكم بن عطية العيشي (2) البصري.
روى عن ثابت البناني وعبد الله بن كليب السدوسي وعاصم الاحول والحسن وابن سيرين وقتادة وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وابن مهدي والطيالسيان وابن علية وأبو نعيم وغيرهم قال أحمد لا بأس به إلا أن أبا داود روى عنه أحاديث منكرة وقال الدوري وغيره عن ابن معين ثقة وقال البخاري كان أبو الوليد يضعفه وقال أبو حاتم سمعت سليمان بن حرب يقول عمدت إلى حديث المشائخ فغسلته فقلت مثل من قال مثل الحكم ابن عطية وقال الترمذي قد تكلم فيه بعضهم وقال النسائي ليس بالقوي وقال مرة ضعيف وقال ابن أبي حاتم عن أبيه يكتب حديثه وليس بمنكر الحديث وكان أبو داود
__________
(1) في التقريب النهاس آخره مهملة وفي المغني (والحنطب) بفتح مهملة وسكون نون واهمال طاء وبموحدة اه أبو الحسن.
(2) في المغنى العيشي بمفتوحة وسكون ياء تحتية وبشين معجمة منسوب إلى عائش ابن مالك بطن من تيم الله بن ثعلبة اه شريف الدين.
(*)

يذكره بجميل قلت يحتج به قال لا ليس هو بالمتين هو مثل الحكم بن سنان وقال الحاكم أبو أحمد أن يحيى بن معين قال الحكم بن عطية هو أبو عزة الدباغ ليس به بأس قال أبو أحمد وهذا وهم ما أدري هو من يحيى أو ممن دونه وأبو عزة الدباغ اسمه الحكم ابن طهمان.
قلت: وقال الخطيب وهم يحيى في هذا وقال الساجي صدوق يهم جمع بندار حديثه وقال احمد كان عندي صالح الحديث حتى وجدت له حديثا اخطأ فيه وقال المروذي عن احمد حدث بمناكير كأنه ضعفه وقال الميموني سئل عنه احمد فقال لا اعلم
إلا خيرا فقال له رجل حدثني فلان عنه عن ثابت عن أنس قال كان مهر أم سلمة متاعا قيمته عشرة دراهم، فأقبل أبو عبد الله يتعجب وقال هؤلاء الشيوخ لم يكونوا يكتبون إنما كانوا يحفظون ونسبوا إلى الوهم أحدهم يسمع الشئ فيتوهم فيه وقال ابن حبان كان أبو الوليد شديد الحمل عليه وكان الحكم لا يدري ما يحدث به فربما وهم في الخبر حتى يجئ كأنه موضوع فاستحق الترك وقال البزار لا بأس به.
759 - خ 4 (البخاري والاربعة) الحكم بن عمرو بن مجدع (1) الغفاري أخو رافع.
ويقال له الحكم بن الاقرع قال ابن سعد صحب النبي صلى الله عليه وسلم حتى مات ثم تحول إلى البصرة فنزلها.
روى عنه أبو الشعثاء والحسن البصري وابن سيرين وأبو حاجب وعبد الله ابن الصامت وأبو تميمة الهجيمي.
والصحيح أن بينهما دلجة بن قيس ولاه زياد خراسان فسكن مرو ومات بها.
وقال أوس بن عبدالله بن بريدة عن أخيه سهل عن أبيه ان معاوية وجهه عاملا على خراسان ثم عتب عليه في شئ فأرسل عاملا غيره فحبس الحكم وقيده فمات في قيوده.
قيل مات سنة (45) وقال ابن ماكولا سنة (50) وقال غيره سنة (51).
قلت: هذا قول العسكري وذكر الحاكم انه لما ورد عليه كتاب زياد دعا على نفسه بالموت فمات.
__________
(1) في المغني (مجدع) بضم ميم وفتح جيم وشدة دال مهملة وبعين مهملة (والغفاري) بمكسورة وخفة فاء نسبة إلى غفار بن مليل بن ضمرة اه.
(*)

760 - س (النسائي).
الحكم بن فروخ (1) أبو بكار الغزال البصري.
روى عن أبي المليح بن أسامة وعكرمة.
وعنه شعبة ومحمد بن سوار وحماد بن زيد وأبو عبيده الحداد ويحيى القطان ومسلم بن ابراهيم.
قال أحمد صالح الحديث وقال
النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند النسائي حديث واحد في الصلاة على الجنازة.
قلت: حكى ابن عبد البر في الكنى عن ابن المديني انه وثقه وقال الحسن ابن اسماعيل المحاملي حدثنا يعقوب بن ابراهيم هو الدورقي ثنا أبو عبيدة الحداد عن الحكم الغزال وكان ثقة عن عكرمة عن ابن عباس فذكر أثرا.
761 - الحكم بن فضيل ذكره عبد الغني ولم يخرجوا له.
762 - الحكم بن أبي ليلى هو ابن ظهير.
قال ابن الدورقي عن يحيى بن معين كان مروان الفزاري يروي عنه فيقول الحكم ابن أبي ليلى ليخفي أمره وقد تقدم في ابن أبي خالد شئ آخر.
763 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي).
الحكم بن المبارك الباهلي مولاهم أبو صالح الخاشتي (2).
ويقال الخواشتي البلخي.
روى عن مالك وأبي عوانه والوليد بن مسلم وزياد ابن الربيع وحماد بن زياد وعباد بن عباد وعبد الله بن ادريس وعيسى بن يونس وغيرهم.
__________
(1) في المغني (فروخ) بمفتوحة وضم راء مشددة واعجام خاء غير منصرف (وأبو بكار) بمفتوحة وشدة كاف (والغزال) بفتح غين معجمة وشدة زاى اه أبو الحسن.
(2) في الخلاصة الخاشتي بفتح الخاء وكسر الشين وآخره مثناة وفي التقريب وخاشت بكسر الشين من محال بلخ وفي لب اللباب خاشت بسكون المهملة ويقال بالمعجمة اه.
(*)

وعنه زكرياء بن يحيى ويحيى بن بشر البلخيان وعبد الله الدارمي وإسحاق بن ابراهيم ابن جبلة وآخرون.
قال أبو عبد الله بن مندة أحد الثقات وذكره ابن حبان في الثقات وقال خاشت ناحية المصلى ببلخ قال البخاري مات سنة (13) أو نحوها.
له عند الترمذي حديث واحد في الملحمة الكبرى وقلت: وقال ابن السمعاني خواشت من قرى بلخ وهو حافظ ثقة وعده ابن عدي في ترجمة أحمد بن عبدالرحمن الوهبي فيمن يسرق الحديث.
764 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد).
الحكم بن محمد أبو مروان الطبري (1) نزيل مكة.
روى عن ابن عيينة ويحيى بن أبي زائدة و عبدالمجيد بن أبي رواد.
وعنه البخاري في كتاب افعال العباد وسلمة بن شبيب ومحمد بن عمار بن الحارث الرازي والنضر ابن سلمة شاذان.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة بضع عشرة ومائتين.
765 - مد (أبي داود في المراسيل) الحكم بن مسلم بن الحكم السالمي (2).
روى عن الاعرج.
وعنه ابن أبي ذئب وسعيد بن أبي بلال.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
766 - د سي ق (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة).
الحكم بن مصعب القرشي المخزومي الدمشقي.
روى عن محمد بن علي بن عبدالله بن عباس.
وعنه الوليد بن مسلم.
قال أبو حاتم لا أعلم روى عنه غيره.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
له عندهم حديث واحد في لزوم الاستغفار.
قلت: هذا مقل جدا فإن كان أخطأ فهو ضعيف وقد قال أبو
__________
(1) في المغنى (الطبري) بطاء وموحدة مفتوحتين وبراء نسبة إلى طبرستان العجم بغير قياس وإلى طبرية بالاردن من الشام بالقياس اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (السالمي) نسبة إلى سالم بن عوف اه أبو الحسن.
(*)

حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الضعفاء أيضا وقال روى عنه أبو المغيرة أيضا لا يجوز الاحتجاج بحديثه ولا الرواية عنه إلا على سبيل الاعتبار انتهى وهو تناقض صعب وقال الازدي لا يتابع على حديثه.
فيه نظر.
766 - خت م مد س ق (البخاري في التعاليق ومسلم وأبي داود في المراسيل والنسائي
وابن ماجة).
الحكم بن موسى بن أبي زهير شيرزاد البغدادي أبو صالح القنطري (1).
رأى مالك بن أنس وروى عن ضمرة بن ربيعة واسماعيل بن عياش وشعيب بن إسحاق وابن المبارك والوليد بن مسلم ويحيى بن حمزة الحضرمي وعيسى بن يونس والهقل ابن زياد ومعاذ بن معاذ العنبري وغيرهم.
روى عنه البخاري تعليقا ومسلم وأبو داود في المراسيل وروى له النسائي وابن ماجة بواسطة عمرو بن منصور وأبو زرعة وأبو حاتم وأحمد بن حنبل وابنه عبدالله والدارمي وأبو قدامة السرخسي وابن المديني والذهلي والزعفراني وأبو زرعة الدمشقي ومحمد بن يحيى بن سليمان المروزي والصوفي وأبو يعلى وعلي بن عبد العزيز البغوي وابن أبي شيبة وأبو القاسم عبدالله بن محمد بن عبد العزيز البغوي وهو آخر من روى عنه وغيرهم.
قال ابن معين ليس به بأس.
وقال مرة ثقة وكذا قال العجلي وقال أبو حاتم صدوق وقال ابن سعد ثقة كثير الحديث وكان رجلا صالحا ثبتا في الحديث وقال موسى بن هارون حدثنا الحكم بن موسى أبو صالح الشيخ صالح وقال بلغني عن ابن المديني انه قال كذلك وكذا قال البغوي وقال صالح جزرة الثقة المأمون وقال البخاري وجماعة مات سنة (232) زاد البغوي ليومين من شوال.
قلت: وقال ابن قانع ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
767 - م مد س ق (مسلم وأبي داود في المراسيل والنسائي وابن ماجة).
الحكم بن ميناء (2) الانصاري مولاهم المدني.
__________
(1) في لب اللباب (القنطري) بفتح أوله والطاء نسبة إلى قنطرة البردان محلة ببغداد اه أبو الحسن.
(2) في التقريب ميناء بكسر الميم بعدها تحتانية ثم نون اه أبو الحسن.
(*)

رأى بلالا يمسح على الخفين.
وروى عن أبي هريرة وعائشة وابن عمر وابن عامر
والمسور بن مخرمة وأبي سعيد ويزيد بن جارية.
وعنه ابنه شبيب وأبو سلام الاسود وسعد ابن ابراهيم وغيرهم.
قال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم مدني يروى عنه وقال ابن سعد شهد أبوه ميناء تبوك مع النبي صلى الله عليه وسلم.
له عندهم حديث واحد في النهي عن ترك الجمعة مختلف في اسناده.
قلت: وقال الكتاني عن أبي حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
768 - ع (الستة).
الحكم بن نافع البهراني (1) مولاهم أبو اليمان الحمصي.
روى عن شعيب بن أبي حمزة وحريز بن عثمان وعطاف بن خالد وسعيد ابن عبد العزيز وصفوان بن عمرو وغيرهم.
وعنه البخاري وروى له الباقون بواسطة ابراهيم بن سعيد الجوهري وعبد الله الدارمي وعمرو بن منصور ورجاء بن مرجا وعمران ابن بكار وأبي علي محمد بن علي بن حمزة المروزي ومحمد بن سهل بن عسكر وعبيد الله بن فضالة وعبد الوهاب بن نجدة والذهلي ومحمد بن عوف الطائي وأبو مسعود الرازي وأحمد بن عبد الوهاب بن نجدة وأحمد بن حنبل وأبو حاتم ويحيى بن معين وابراهيم بن ديزيل واسماعيل سمويه وعبد الكريم الديرعاقولي وعلي بن محمد بن عيسى الجكاني وهو آخر من روى عنه في آخرين.
قال الاثرم سئل أبو عبد الله عن أبي اليمان فقال أما حديثه عن صفوان وحريز فصحيح قال وهو يقول أخبرنا شعيب واستحل ذلك بشئ عجيب قال أبو عبد الله كان أمر شعيب في الحديث عسرا جدا وكان علي بن عياش سمع منه وذكر قصة لاهل حمص أراها أنهم سألوه أن يأذن لهم أن يرووا عنه فقال لهم لا ثم كلموه وحضر ذلك أبو اليمان فقال لهم أرووا عني تلك الاحاديث فقلت لابي عبدالله مناولة قال لو كان مناولة كأن لم يعطهم كتبا ولا شيئا إنما سمع هذا فقط فكان ابن شعيب يقول إن أبا اليمان جاءني فأخذ كتب شعيب مني بعد وهو يقول أخبرنا وقال القاسم بن أبي
__________
(1) في المغني (نافع) بنون وفاء و (البهراني) بمفتوحة وسكون هاء وبراء ونون نسبة إلى بهراء بن عمرو بن الحاف وزيدت النون كالصنعاني في صنعاء اه أبو الحسن.
(*)

صالح الهمداني عن ابراهيم بن الحسين بن ديزل سمعت أبا اليمان الحكم بن نافع يقول قال لي أحمد بن حنبل كيف سمعت الكتب من شعيب قلت قرأت عليه بعضه وبعضه قرأ علي وبعضه أجاز لي وبعضه مناولة فقال قل في كله أخبرنا شعيب.
وقال المفضل ابن غسان عن يحيى بن معين سألت أبا اليمان عن حديث شعيب بن أبي حمزة فقال ليس هو مناولة المناولة لم اخرجها لاحد وقال أبو زرعة الدمشي عن أبي اليمان كان شعيب عسرا في الحديث فدخلنا عليه حين حضرته الوفاة فقال هذه كتبي وقد صححتها فمن أراد أن يأخذها مني فليأخذها ومن أراد أن يعرض فليعرض ومن أراد أن يسمعها من ابني فانه قد سمعها مني.
وقال شعيب بن عمرو البردعي عن أبي زرعة الرازي لم يسمع أبو اليمان من شعيب إلا حديثا واحدا والباقي اجازة وقال البردعي قلت لمحمد بن يحيى في حديث أنس عن أم حبيبة يعني حديث أرأيت ما تلقى أمتي من بعدي الحديث.
حدثكم به أبو اليمان فقال نعم ثنا به من أصله عن شعيب عن ابن أبي حسين فقلت حدثنا به غير واحد عن أبي اليمان فقالوا عن الزهري قال لقنوه عن الزهري قلت قد رواه عنه يحيى ابن معين فقال يحيى بن معين لقبه بعدي (1) وقال أبو زرعة الدمشقي عن أحمد بعد ان رواه عن أبي اليمان عن شعيب عن ابن أبي حسين ليس لهذا أصل عن الزهري وكان كتاب شعيب عن ابن أبي حسين ملصقا بكتاب الزهري كأنه يذهب إلى أنه اختلط بكتاب الزهري فكأن يعذر أبا اليمان ولا يحمل عليه فيه.
قال أبو زرعة وقد سألت عنه احمد بن صالح فقال لي مثل قول أحمد بن حنبل وقال ابراهيم بن هانئ النيسابوري قال لنا أبو اليمان الحديث حديث الزهري والذي حدثتكم عن ابن أبي حسين غلطت فيه بورقة قلبتها وكذا قال يحيى بن معين عنه.
وقال أبو حاتم نبيل ثقة صدوق وقال ابن عمار ثقة وقال العجلي لا بأس به وقال أبو بكر محمد بن عيسى الطرسوسي سمعت ابا اليمان يقول صرت إلى مالك فرأيت ثم من
الحجاب والفرش شيئا عجيبا فقلت ليس هذا من اخلاق العلماء فمضيت وتركته ثم ندمت بعد.
قال محمد بن مصفى وغيره مات سنة (211) زاد أبو زرعة وهو ابن (83) وقال البخاري وغيره مات سنة (222) زاد محمد بن سعد في ذي الحجة بحمص
__________
(1) هذه الحكاية مختصرة وهي مذكورة بطولها في تهذيب الكمال اه.
(*)

له في ابن ماجة حديث واحد في خطبة علي بنت أبي جهل.
قلت: وقال الآجري عن أبي داود لم يسمع أبو اليمان من شعيب إلا كلمة وقال الازدي سمعه من شعيب مشاركة وقال الخليلي نسخة شعيب رواها الائمة عن الحكم وتابع أبا اليمان علي بن عياش الحمصي وهو ثقة.
769 - س ق (النسائي وابن ماجة).
الحكم بن هشام بن عبدالرحمن ويقال ابن هشام بن الحكم بن عبد الرحمن الثقفي من آل أبي عقيل أبو محمد الكوفي.
سكن دمشق وكان مؤاخيا لابي حنيفة.
روى عن حماد بن أبي سليمان وهشام ابن عروة ويحيى بن سعيد الانصاري ويونس بن عبيد وقتادة وعبد الملك بن عمير وأبي اسحاق السبيعي ويحيى بن سعيد الاموي وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم وأبو مسهر ومعاوية ابن حفص وعبد الله بن المبارك وعبد الله بن يوسف وهشام بن عمار وعدة.
قال ابن معين والعجلي وأبو داود ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج بحديثه وقال محمد بن وهب بن عطية ثنا الوليد بن مسلم ثنا الحكم بن هشام وكان من الثقات وقال العجلي كان فقيرا وكان يدعى إلى الوليمة وهو جائع فيلبس مطرف خز له قديما ثم يدخل العرس فيبارك ولا يأكل عزة نفس وكان عسرا في الحديث.
له عند النسائي حديث سيأتي في ترجمة معاوية بن حفص وعند ابن ماجة آخر في الزهد.
قلت: وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس وقال الازدي الحكم بن هشام روى عنه مندل بن علي ضعيف
فهو هو والازدي ليس بعمدة.
770 - س (النسائي).
الحكم الزرقي (1).
عن أمه في النهي عن صيام أيام التشريق.
وعنه سليمان بن يسار على اختلاف فيه قيل
__________
(1) في المغنى الزرقي بضم الزاي المعجمة وفتح الراء المهملة وقاف نسبة إلى عامر ابن زريق اه أبو الحسن.
(*)

عن سليمان عن مسعود بن الحكم عن أمه وهو الصواب قال النسائي إذا خرجه وسيأتي ترجمة مسعود إن شاء الله تعالى.
(من اسمه حكيم).
771 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة).
حكيم (1) بن افلح حجازي.
روى عن أبي مسعود وعائشة.
روى عنه جعفر بن عبدالله والد عبدالحميد.
له في ابن ماجة حديث واحد في ما للمسلم على المسلم.
قلت: قرأت بخط الذهبي تفرد عنه جعفر وذكره ابن حبان في اثقات وروى ابن مندة في الصحابة من طريق محمد بن عجلان عن حكيم البصري عن أبي مسعود حديثا فيحتمل أن يكون هو هذا.
772 - مد تم س ق (أبي داود في المراسيل والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
حكيم بن جابر بن طارق بن عوف الاحمسي (2).
أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عن أبيه وعمر وعثمان وابن مسعود وطلحة وعبادة ابن الصامت.
وعنه اسماعيل بن أبي خالد وبيان وطارق بن عبدالرحمن.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في آخر أمارة الحجاج.
قلت: وكذا قال ابن سعد وزاد كان ثقة قليل الحديث وأرخه ابن زبر سنة (82) وأرخه أبو يعقوب القراب
سنة (95) وقيل غير ذلك وقال العجلي كوفي ثقة وقال النسائي ثقة وقال البخاري في التاريخ الكبير قال حكيم أخبرت عن عبادة في الصرف.
قلت: يعلل بذلك الحديث الذي أخرجه النسائي له عن عبادة بالعنعنة
__________
(1) في المغنى والتقريب حكيم بمفتوحة وكسر كاف اه.
(2) في المغنى (الاحمسي) بمفتوحة فسكون حاء مهملة وفتح ميم وبسين مهملة منسوب إلى أحمس ربيعة وأحمس بجيلة اه أبو الحسن.
(*)

773 - 4 (الاربعة).
حكيم بن جبير الاسدي ويقال مولى الحكم بن أبي العاص الثقفي (1) الكوفي روى عن أبي جحيفة وأبي الطفيل وعلقمة وموسى بن طلحة وأبي وائل وابراهيم النخعي وجميع بن عمير التميمي ومحمد بن عبدالرحمن بن يزيد النخعي وأبي صالح السمان وغيرهم.
وعنه الاعمش والسفيانان وزائدة وفطر بن خليفة وشعبة وشريك وعلي ابن صالح وجماعة.
قال أحمد (2) ضعيف الحديث مضطرب وقال ابن معين ليس بشئ وقال ابن المديني سألت يحيى بن سعيد عنه فقال كم روى إنما روى شيئا يسيرا قلت من تركه قال شعبة من أجل حديث الصدقة يعني حديث من سأل وله ما يغنيه وقال معاذ بن معاذ قلت لشعبة حدثني بحديث حكيم بن جبير قال أخاف النار وقال القطان عن شعبة نحو ذلك وقال يعقوب بن شيبة ضعيف الحديث وقال الجوزجاني قرأت وقال ابن أبي حاتم سألت أبا زرعة عنه فقال في رأيه شئ قلت ما محله قال الصدق إن شاء الله وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث له رأى غير محمود نسأل الله السلامة غال في التشيع وقال البخاري كان شعبة يتكلم فيه وقال النسائي ليس بالقوي وقال الدارقطني متروك.
قلت: وقول شعبة فيه يدل على أنه ترك الرواية عنه وقال ابن مهدي إنما روى أحاديث يسيرة وفيها منكرات وقال الفلاس كان يحيى يحدث عنه وكان عبدالرحمن لا يحدث عنه
وقال البخاري في التاريخ كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وقال الساجي غير ثبت في الحديث فيه ضعف وروى عنه الحسن بن صالح حديثا منكرا وقال الآجري عن أبي داود ليس بشئ.
__________
(1) في لب اللباب الثقفي بفتح أوله والقاف وفاء نسبة إلى ثقيف قبيلة مشهورة اه أبو الحسن.
(2) وفي تهذيب الكمال قال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن أبيه ضعيف الحديث اه شريف الدين.
(*)

774 - خ ق (البخاري وابن ماجة).
حكيم بن أبي حرة (1) الاسلمي.
روى عن ابن عمر وسنان بن سنة الاسلمي وسلمان الاغر.
وعنه ابن أخيه محمد ابن عبدالله بن أبي حرة وموسى بن عقبة وعبيد الله بن عمر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له البخاري حديثا واحدا فيمن نذر صوما فوافق يوم عيد.
وابن ماجة آخر سيأتي في ترجمة سنان بن سنة.
775 - ع (الستة) حكيم بن حزام (2) بن خويلد بن أسد بن عبدالعزى القرشي الاسدي أبو خالد المكي وعمته خديجة زوج النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه حزام وابن ابن أخيه الضحاك بن عبدالله خالد ابن حزام وعبد الله بن الحارث بن نوفل وسعيد بن المسيب وعروة بن الزبير وموسى بن طلحة ويوسف بن ماهك وعطاء بن أبي رباح وغيرهم.
قال ابن البرقي أسلم يوم الفتح وكان من المؤلفة وقال البخاري عاش في الاسلام ستين سنة وفي الجاهلية ستين سنة قاله ابن المنذر وقال موسى بن عقبة عن أبي حبيبة مولى الزبير قال سمعت حكيم بن حزام يقول ولدت قبل
الفيل بثلاث عشرة سنة وأنا أعقل حين أراد عبدالمطلب أن يذبح ابنه عبدالله.
وحكى الزبير بن بكار أن حكيم بن حزام ولد في جوف الكعبة قال وكان من سادات قريش في الجاهلية والاسلام وقال عراك بن مالك إن حكيم بن حزام قال كان محمد أحب رجل من الناس إلي في الجاهلية الحديث.
وروى عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة قربه من مكة في غزوة الفتح ان بمكة لاربعة نفر من قريش ارباء بهم عن الشرك وأرغب لهم في الاسلام قيل ومن هم يارسول الله قال عتاب بن أسيد وجبير ابن
__________
(1) في التقريب (أبو حرة) بضم المهملة وتشديد الراء (والاسلمي) في المغنى بمفتوحة وسكون مهملة وفتح لام منسوب إلى أسلم بن قصي اه أبو الحسن.
(2) في المغني (حزام) بكسر مهملة وفتح زاى اه أبو الحسن.
(*)

مطعم وحكيم بن حزام وسهيل بن عمرو.
وقال هشام بن عروة عن أبيه أن أبا سفيان وحكيم بن حزام وبديل بن ورقاء أسلموا وبايعوا فبعثهم رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى إهل مكة يدعونهم إلى الاسلام.
وبه قال من دخل دار أبي سفيان فهو آمن ومن دخل دار حكيم ابن حزام فهو آمن.
وقال الزبير عن عمه مصعب قال جاء الاسلام وفي يد حكيم الوفادة وكان يفعل المعروف ويصل الرحم ويحض على البر.
قال وجاء الاسلام ودار الندوة بيد حكيم بن حزام فباعها من معاوية بعد بمائة الف درهم فقال له ابن الزبير بعت مكرمة قريش فقال ذهبت المكار إلا التقوى اشتريت بها دارا في الجنة أشهدكم أني قد جعلتها في سبيل الله يعني الدراهم وقال أبو القاسم البغوي كان عالما بالنسب وكان يقال أخذ النسب عن أبي بكر وكان أبو بكر أنسب قريش وقال ابراهيم بن المنذر وخليفة وغيرهما مات سنة (54) وكذا قال يحيى بن بكير قال وقيل سنة (58) وقال البخاري وغيره مات سنة (60) وقيل غير ذلك.
قلت: وصحح ابن حبان الاول وقال قيل مات سنة (50).
776 - 4 (الاربعة).
حكيم بن حكيم بن عباد (1) بن حنيف الانصاري الاوسي.
روى عن ابن عمه أبي أسامة بن سهل ومسعود بن الحكم الزرقي ونافع بن جبير ابن مطعم الزهري وعلي بن عبدالرحمن مولى ربيعة بن الحارث وعنه أخوه عثمان وابن إسحاق وعبد الرحمن بن الحارث بن أبي عياش وسهيل بن أبي صالح وعبد العزيز بن عبيد الله.
قال ابن سعد كان قليل الحديث ولا يحتجون بحديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي ثقة وصحح له الترمذي وابن خزيمة وغيرهما وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
777 - بخ د ت سي (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة) حكيم بن الديلم (2) المدائني ويقال الكوفي.
__________
(1) في المغنى - عباد بمفتوحة وشدة موحدة (وحنيف) بمضمومة وفتح نون وسكون ياء وبفاء اه أبو الحسن.
(2) أظنه على قياس ديلم الحميري الذي ذكره صاحب المغنى بفتح دال وسكون مثناة تحت اه أبو الحسن.
(*)

روى عن أبي بردة بن أبي موسى والضحاك بن مزاحم وشريح القاضي وزاذان أبي عمرو وعبد الله بن معقل بن مقرن.
وعنه الثوري وشريك.
قال مؤمل عن الثوري كان شيخ صدق وكذا قال حرب عن أحمد وقال يعقوب بن سفيان عن أبي نعيم نا سفيان عن حكيم بن الديلم وهو ثقة كوفي لا بأس به وقال ابن معين والنسائي والخطيب ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وهو صالح يكتب حديثه ولا يحتج به وابراهيم بن عبدالاعلى أحب إلي منه.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي ثقة وقال ابن عبد البر هو ثقة مأمون عندهم وصحح له الترمذي وغيره.
778 - د سي (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة).
حكيم بن سيف بن حكيم الاسدي مولاهم أبو عمرو الرقي.
روى عن عبيد الله بن عمرو وعيسى بن يونس وأبي المليح وأبي معاوية.
وعنه أبو داود وروى له النسائي في اليوم والليلة بواسطة زكرياء السجزي وأبو زرعة والحسن ابن سفيان وبقى بن مخلد وأبو الاحوص قاضي عكبراء وعلي بن الجنيد الرازي وجماعة.
قال أبو حاتم شيخ صدوق لا بأس به يكتب حديثه ولا يحتج به ليس بالمتين وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بالرقة بعد سنة (35) وقال أبو محمد بن سعيد الحراني مات سنة (238).
قلت: وقال ابن عبد البر شيخ صدوق لا بأس به عندهم.
779 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
حكيم بن شريك بن نملة (1) الكوفي.
روى عن أبيه.
وعنه ابناه مصعب وصعب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
780 - حكيم بن شريك الهذلي (2) المصري.
روى عن يحيى بن ميمون الحضرمي.
وعنه عطاء بن دينار الهذلي.
ذكره ابن
__________
(1) في المغني (نملة) بفتح نون وسكون ميم في أبي نملة اه.
(2) (الهذلي) بمضمومة وفتح ذال معجمة نسبة إلى هذيل بن مدركة اه.
(*)

حبان في الثقات.
قلت: وقرأت بخط الذهبي قال أبو حاتم مجهول.
781 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
حكيم بن عمير بن الاحوص (1) العنسي ويقال الهمداني أبو الأحوص الحمصي.
روى عن عمر وعثمان وثوبان وجابر وتبيع ابن امرأة كعب والعرباض بن سارية وعبد الرحمن بن عائذ وأبيه عمير واسمه عمرو (2).
وعنه ابنه الاحوص وارطاة بن المنذر وأبو بكر بن أبي مريم ومعاوية بن صالح وعبد الله بن بسر الحبراني.
قال أبو اليمان عن صفوان بن عمرو رأيت في جبهته اثر السجود وقال أبو حاتم لا بأس به وقال ابن عساكر بلغني أن محمد بن عوف سئل عن الاحوص بن حكيم فقال ضعيف الحديث وأبوه
شيخ صالح وقال ابن سعد كان معروفا قليل الحديث.
قلت: وروى عن عمر وعثمان مرسلا قاله ابن خلفون في كتاب الثقات.
782 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
حكيم بن قيس بن عاصم المنقري التميمي البصري.
روى عن أبيه.
وعنه مطرف بن عبدالله بن الشخير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال روى عنه مطرف وقتادة وهو خطأ من ابن حبان وإنما روى قتادة عن مطرف عنه وذكره ابن مندة في الصحابة وكذا أبو نعيم وقال قيل إنه ولد في زمن النبي صلى الله عليه وسلم وقال ابن القطان مجهول الحال.
783 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
حكيم بن معاوية بن حيدة (3) القشيري.
روى عن أبيه وعنه بنوه بهز وسعيد ومهران وسعيد بن أبي اياس الجريري وأبو
__________
(1) (الاحوص) بمفتوحة وسكون حاء وبصاد مهملتين اه أبو الحسن.
(2) ويعرف بعمير اه تهذيب الكمال.
(3) في المغني (حيدة) بمفتوحة وسكون مثناة تحت وفتح دال مهمله فهاء تأنيث (والقشيري) بضم قاف وفتح شين معجمة وسكون ياء نسبة إلى قشير بن كعب اه.
(*)

قزعة سويد بن حجير.
قال العجلي ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد في الرواة عنه قتادة وذكره أبو الفضائل الصغاني فيمن اختلف في صحبته وهو وهم منه فانه تابعي قطعا.
784 - تم (الترمذي في الشمائل) حكيم بن معاوية الزيادي (1) البصري.
روى عن زياد بن الربيع وعنه أبو موسى والعباس بن يزيد البحراني وعبيد الله ابن يوسف الجبيري.
قلت: لم يذكره البخاري ولا ابن حبان ولا أعرفه.
785 - ت س (الترمذي والنسائي).
حكيم بن معاوية النمري (2) مختلف في صحبته.
وعنه ابن أخيه معاوية قاله يحيى بن جابر عنه وقيل عن يحيى بن جابر عن حكيم ابن معاوية عن عمه معمر بن معاوية والاختلاف فيه على اسماعيل بن عياش عن سليمان ابن سليم عن يحيى ورواه بقية عن سليمان عن يحيى عن معاوية بن حكيم عن أبيه كذا قال قلت: لم يرقم على أول الترجمة (ق) مع أنه رقمها على الرواية الثانية وصرح بان ابن ماجة أخرجها عن البخاري وانه قال في صحبته نظر.
786 - 4 (الاربعة) حكيم الاثرم (3) البصري.
روى عن أبي تميمة الهجيمي والحسن البصري.
وعنه عوف الاعرابي وحماد بن سلمة وسعيد بن عبدالرحمن البصري.
قال الذهلي عن ابن المديني احيانا هذا وقال مرة لا أدري من أين هو وقال البخاري لا يتابع في حديثه يعني عن أبي تميمة عن أبي هريرة من
__________
(1) في لب اللباب (الزيادي) بالكسر نسبة إلى زياد جد اه.
(2) (النميري) مصغرا نسبة إلى نمير بن عامر بن صعصعة اه أبو الحسن.
(3) في المغني (الاثرم) بمفتوحة فمثلثة ساكنة اه.
(*)

أتى كاهنا.
ولا نعرف لابي تميمة سماعا من أبي هريرة وقال ابن عدي يعرف بهذا الحديث وليس له غيره إلا اليسير وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وسماه حكيم بن حكيم وقال الآجري عن أبي داود ثقة وقال أبو بكر البزار حدث عنه حماد بحديث منكر وقال ابن أبي شيبة سألت عنه ابن المديني فقال ثقة عندنا.
786 - خت (البخاري في التعاليق).
حكيم الصنعاني (1) والد المغيرة بن حكيم.
روى عن عمر قصة.
وعنه ابنه.
ذكره البخاري تعليقا فقال وقال مغيرة.
قلت: ووصله ابن وهب في جامع اوضحته في وصل التعاليق وذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه حكيم بضم الحاء).
787 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
حكيم بن سعد الحنفي (2) أبوتحيى الكوفي.
روى عن عمار وأبي موسى وعلي وأبي هريرة وأم سلمة.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وعمران ابن ظبيان وليث بن أبي سليم وجعفر بن عبدالرحمن الانصاري شيخ للاعمش والاعمش فيما قال البخاري.
قال ابن معين محله الصدق يكتب حديثه وقال العجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال فيها ومنهم من قال حكيم يعني بالفتح قال والاصح حكيم بالضم وقال ابن أبي حاتم ذكر أبي عن اسحاق بن منصور عن يحيى بن معين قال حكيم بن سعد ليس به بأس وقال وسألت أبي عنه فقال يكتب حديثه محله الصدق.
__________
(1) وفيه (الصنعاني) بمفتوحة فسكون نون وبعين مهملة فالف فنون أخرى نسبة إلى صنعاء اليمن وإلى صنعاء دمشق اه أبو الحسن.
(2) في لب اللباب (الحنفي) نسبة إلى بني حنيفة قبيلة من اليمامة (وأبو تحيى) في التقريب أوله مثناة من فوق مكسورة اه.
(*)

788 - 4 م (الاربعة ومسلم).
حكيم بن عبدالله بن قيس بن مخرمه (1) بن المطلب بن عبد مناف المطلبي المصري.
روى عن ابن عمر ونافع بن جبير بن مطعم وعامر بن سعد وعبد الله بن أبي سلمة الماجشون.
وعنه يزيد بن أبي حبيب والليث وعمرو بن الحارث وابن لهيعة وعبيد الله ابن المغيرة وحنين بن أبي حكيم المصريون.
قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان
في الثقات قال ابن يونس ذكر العداس انه توفي بمصر سنة (118).
789 - قد (أبي داود في القدر).
حكيم بن عبدالرحمن أبو غسان (2) المصري أظنه بصري الاصل.
روى عن الحسن.
وعنه الليث بن سعد.
لم يذكره ابن يونس في تاريخه وحكاه عنه ابن مندة في الكنى.
قلت: قد ذكره ابن يونس في تاريخ الغرباء وقال بصري قدم مصر حدث عنه الليث وغيره.
790 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
حكيم بن محمد بن عبدالله بن قيس بن مخرمة بن المطلب المطلبي المدني.
روى عن أبيه ونافع مولى ابن عمر وسعيد المقبري وعنه جعفر بن ربيعة و عبدالله ابن لهيعة وعلي بن عبدالرحمن بن عثمان الحجازي ومنصور بن سلمة الهذلي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لم ينسبه ابن حبان إلا إلى أبيه فقط وكذا صنع البخاري في تاريخه ثم اعاد ذكر حكيم بن محمد بن قيس بن مخرمة فالظاهر انه هو وقال ابن أبي
__________
(1) في المغني (مخرمة) بمفتوحة وسكون معجمة وفتح راء اه.
(2) وفيه أبو (غسان) بفتح غين معجمة وشدة سين مهملة وبنون اه أبو الحسن.
(*)

حاتم حكيم بن محمد مدني روى عن المقبري وعنه علي بن عبدالرحمن سمعت أبي يقول ذلك ويقول هو مجهول.
تم طبع الجزء الثاني من هذا الكتاب بعون الله الملك العلي الوهاب في شهر شعبان المعظم سنة (1403) هجرية على صاحبها ألف ألف صلوة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية ويتلوه الجزء الثالث أوله (حماد)
789 - قد (أبي داود في القدر).
حكيم بن عبدالرحمن أبو غسان (2) المصري أظنه بصري الاصل.
روى عن الحسن.
وعنه الليث بن سعد.
لم يذكره ابن يونس في تاريخه وحكاه عنه ابن مندة في الكنى.
قلت: قد ذكره ابن يونس في تاريخ الغرباء وقال بصري قدم مصر حدث عنه الليث وغيره.
790 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
حكيم بن محمد بن عبدالله بن قيس بن مخرمة بن المطلب المطلبي المدني.
روى عن أبيه ونافع مولى ابن عمر وسعيد المقبري وعنه جعفر بن ربيعة و عبدالله ابن لهيعة وعلي بن عبدالرحمن بن عثمان الحجازي ومنصور بن سلمة الهذلي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لم ينسبه ابن حبان إلا إلى أبيه فقط وكذا صنع البخاري في تاريخه ثم اعاد ذكر حكيم بن محمد بن قيس بن مخرمة فالظاهر انه هو وقال ابن أبي
__________
(1) في المغني (مخرمة) بمفتوحة وسكون معجمة وفتح راء اه.
(2) وفيه أبو (غسان) بفتح غين معجمة وشدة سين مهملة وبنون اه أبو الحسن.
(*)

حاتم حكيم بن محمد مدني روى عن المقبري وعنه علي بن عبدالرحمن سمعت أبي يقول ذلك ويقول هو مجهول.
تم طبع الجزء الثاني من هذا الكتاب بعون الله الملك العلي الوهاب في شهر شعبان المعظم سنة (1403) هجرية على صاحبها ألف ألف صلوة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية ويتلوه الجزء الثالث أوله (حماد) وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

كتاب تهذيب التهذيب للامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن على بن حجر العسقلاني المتوفى سنة 582 ه.
الطبعة الاولى 1404 ه.
1984 م الجزء الثالث دار الفكر - للطباعة والنشر والتوزيع

بسم الله الرحمن الرحيم (من اسمه حماد) 1 - ع (الستة) حماد (1) بن أسامة بن زيد القرشي مولاهم أبو أسامة الكوفي.
روى عن هشام بن عروة وبريد بن عبدالله بن أبي بردة واسماعيل بن أبي خالد والاعمش ومجالد وكهمس بن الحسن وابن جريج وسعد بن سعيد الانصاري وفطر بن خليفة وعبيد الله بن عمر ومحمد بن عمرو بن علقمة وهشام بن حسان والثوري وشعبة ومسعر وحماد ابن زيد وخلق كثير.
وعنه الشافعي وأحمد بن حنبل ويحيى وإسحاق بن راهوية وابراهيم الجوهري والحسن بن علي الحلواني وأبو خيثمة وقتيبة وابنا أبي شيبة ومحمد بن رافع ومحمد ابن عبدالله بن نمير ومحمود بن غيلان وهناد بن السري وخلق من آخرهم الحسن بن علي ابن عفان ومحمد بن عاصم الاصبهاني.
قال حنبل بن إسحاق عن أحمد أبو أسامة ثقة كان اعلم الناس بامور النار واخبار
أهل الكوفة وما كان ارواه عن هشام بن عروة وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه أبو أسامة اثبت من مائة مثل أبي عاصم كان صحيح الكتاب ضابطا للحديث كيسا صدوقا وقال أيضا عن أبيه كان ثبتا ما كان اثبته لا يكاد يخطئ وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين أبو أسامة أحب إليك أو عبدة قال ما منهما إلا ثقة وقال عبدالله بن عمر بن أبان سمعت أبا أسامة يقول كتبت باصبعي هاتين مائة ألف حديث.
وقال ابن عمار كان أبو أسامة في زمن الثوري يعد من النساك وقال العجلي بسنده عن سفيان ما بالكوفة شاب اعقل من أبي أسامة قال العجلي مات في شوال سنة احدى ومائتين وكذا قال البخاري وزاد وهو ابن ثمانين سنة فيما قيل.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا كثير الحديث يدلس ويبين
__________
(1) في لب اللباب (حماد) بالفتح والتشديد اه شريف الدين.
(*)

تدليسه وكان صاحب سنة وجماعة وقال العجلي كان ثقة وكان يعد من حكماء اصحاب الحديث وقال ابن قانع كوفي صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال الآجري عن أبي داود قال وكيع نهيت أبا أسامة أن يستعير الكتب وكان دفن كتبه.
وحكى الازدي في الضعفاء عن سفيان بن وكيع قال كان أبو أسامة يتتبع كتب الرواة فيأخذها وينسخها قال لي ابن نمير ان المحسن لابي أسامة يقول انه دفن كتبه ثم تتبع الاحاديث بعد من الناس قال سفيان بن وكيع إني لاعجب كيف جاز حديث أبي اسامة كان أمره بينا وكان من اسرق الناس لحديث جيد.
قلت: حكى الذهبي ان الازدي قال هذا القول عن سفيان الثوري وهذا كما ترى لم ينقله الازدي إلا عن سفيان بن وكيع وهو به اليق وسفيان بن وكيع ضعيف كما سيأتي في ترجمته.
2 - م س (مسلم والنسائي) حماد بن اسماعيل بن علية (1) البصري ثم البغدادي.
روى عن أبيه ووهب بن جرير بن حازم.
وعنه مسلم والنسائي وعثمان بن خرزاذ
ومحمد بن إسحاق الصنعاني ويعقوت بن سفيان ومحمد بن إسحاق السراج وغيرهم.
قال النسائي بغدادي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال السراج مات ببغداد سنة (244).
3 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حماد بن بشير الجهضمي (2) أبو عبد الله البصري.
روى عن عمارة بن مهران ومرزوق أبي عبدالله الشامي.
وعنه أبو موسى محمد ابن المثني.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت قرأت بخط الذهبي ما علمت (من) روى عنه سوى أبي موسى وله في الادب حديث منكر.
__________
(1) في المغني (علية) بضم مهملة وفتح لام وشدة تحتية اه.
(2) وفيه (الجهضمي) بفتح جيم وسكون هاء وفتح ضاد معجمة منسوب إلى جهضم ابن عوف والجهاضم محلة لهم بالبصرة اه.
(*)

4 - تمييز حماد بن بشير الربعي (1) البصري.
روى عن عمرو بن عبيد.
وعنه حيوة بن شريح وسعيد بن أبي أيوب المصريان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
5 - خت (البخاري في التعاليق) حماد بن الجعد الهذلي (2) البصري.
روى عن قتادة وثابت البناني ومحمد بن عمرو بن علقمة وليث بن أبي سليم.
وعنه أبو داود الطيالسي وهدبة بن خالد.
قال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بثقة وليس حديثه بشئ وقال ابن الدورقي وغيره عن ابن معين ليس بثقة وقال عثمان ابن سعيد عنه ليس بشئ وقال أبو زرعة لين وقال النسائي ضعيف وقال أبو داود الطيالسي كان امامنا أربعين سنة ما رأينا الا خيرا وقال ابن مهدي كان عنده كتاب عن محمد بن عمرو
وليث وقتادة فما كان يفصل بينهم وقال الآجري عن ابي داود ضعيف سمعت ابى معين يقول هو شيخ ضعيف وقال ابن عدي وهو حسن الحديث ومع ضعفه يكتب حديثه وقال ابن حبان يروي عن الثقات ما لا يتابع عليه استشهد به البخاري في حديث واحد في صوم يوم الجمعة.
قلت: وقال ابن حبان أيضا منكر الحديث ثم قال حماد بن أبي الجعد بصري أيضا يروي عن قتادة اختلطت عليه صحائفه فلم يحسن أن يميز شيئا فاستحق الترك.
قلت: هو حماد بن الجعد بعينه وقد سبق قول ابن مهدي فيه بهذا المعنى وقال الحاكم عن الدار قطني قال ابن مهدي كان جاري ولم يكن يدري ايش يقول.
__________
(1) وفيه (الربعي) براء وموحدة منسوب إلى ربيعة بن نزار اه أبو الحسن.
(2) وفيه الجعد بمفتوحة وسكون مهملة (والهذلي) بمضمومة وفتح ذال معجمة نسبة إلى هذيل بن مدركة اه شريف الدين.
(*)

6 - ق د (ابن ماجة وأبي داود) حماد بن جعفر بن زيد العبدي (1) البصري.
روى عن أبيه وشهر بن حوشب وعطاء السلمى وميمون بن سياه.
وعنه مرزوق الشامي والضحاك ابن حمزة والضحاك بن مخلد النبيل ومسلم بن سعيد.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي أظنه بصري منكر الحديث واورد له حديثين أخرج أحدهما ابن ماجة وليس له عنده غيره وهو في القراءة على الجنائز بأم الكتاب وفرق أبو حاتم بينه وبين حماد بن جعفر الرازي عن عطاء السليمي وعنه مسلم ابن سعيد فالله أعلم.
قلت: وقال الازدي نسب إلى الضعف وذكره ابن شاهين في الثقات.
7 - م (مسلم) حماد بن الحسن بن عنبسة (2) الوراق النهشلي أبو عبيد الله البصري نزيل سامرا.
روى عن أبيه وروح بن عبادة ومحمد بن بكر وأبي داود وأبي الوليد الطيالسيين وأبي عامر العقدي وغيرهم.
وعنه مسلم فيما ذكر اللالكائي قال المزي ولم أقف عليه وموسى ابن هارون وابن أبى حاتم وابن زياد النيسابوري وابن أبي داود وابن صاعد والسراج ومحمد بن مخلد وجماعة.
قال أبو حاتم صدوق وقال ابنه ثقة صدوق وقال ابن زياد النيسابوري والدار قطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن قانع مات سنة (266) زاد غيره في جمادى الآخرة.
قلت: وذكره في شيوخ مسلم الحاكم في المدخل أيضا وتبعه ابن عساكر في النبل وابن خلفون في رجال الشيخين أن مسلما روى له فالله أعلم.
__________
(1) في المغني (العبدي) بمفتوحة وسكون موحدة نسبة إلى عبدالقيس بن افصى اه أبو الحسن.
(2) في المغنى عنبسة بفتح عين وسكون نون وفتح موحدة وسين مهملة وفي المشتبه للذهبي الوراق هو الناسخ فاما الورق وبيعه فيقال فيه الكاغذي فاما اليوم فلا اه شريف الدين وفي لب اللباب (النهشلي) بفتح أوله والمعجمة نسبة إلى نهشل بطن من تميم ومن كلب اه أبو الحسن.
(*)

8 - خ (البخاري) حماد بن حميد الخراساني.
عن عبيد الله بن معاذ بحديث في الاعتصام رواه عنه البخاري ولم يعرف إلا في هذا الحديث ووجد بعض النسخ العتيقة من الجامع قال أبو عبد الله حماد بن حميد صاحب لنا حدثنا هذا الحديث وكان عبيد الله في الاحياء حينئذ.
قلت: وقال ابن مندة هو من أهل خراسان وقال ابن عدي لا يعرف وذكر ابن أبي حاتم حماد بن حميد نزيل عسقلان.
روى عن أبي ضمرة وبشر بن بكر وأيوب بن سويد.
سمع منه أبو حاتم وقال شيخ.
قال أبو الوليد الباجي في رجال البخاري يشبه عندي أن يكون هو هذا.
قلت: وهو كلام
فارغ لما سلف من قول البخاري وابن مندة وابن عدى وهم اعرف به.
9 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) حماد بن أبي حميد هو محمد بن أبي حميد يأتي في الميم.
10 - م 4 (مسلم والاربعة) حماد بن خالد الخياط (1) القرشي أبو عبد الله البصري نزيل بغداد.
أصله مدني.
روى عن افلح بن حميد وافلح بن سعيد وابن أبي ذئب وهشام بن سعد وعبد الله وعاصم ابني عمر العمريين وأبي عاتكة البصري صاحب انس وغيرهم.
وعنه أحمد بن حنبل وابن معين وأحمد بن منيع وأبو سعيد الاشج وقتيبة ومحمد بن مهران الرازي وابن نمير وأبو بكر بن أبي شيبة والزعفراني وجماعة.
قال أحمد كان حافظا كتبت عنه أنا ويحيى بن معين وكان يحدثنا وهو يحفظ وقال الدوري عن ابن معين ثقة كان أميا لا يكتب وكان يقرأ الحديث وقال ابن عمار والنسائي ثقة وقال ابن المديني كان من أهل المدينة وكان ثقة عندنا وقال مجاهد بن موسى كتبنا عنه وهشيم حي ومدحه
__________
(1) في الخلاصة الخياط بالمعجمة وزاد في المشتبه بالمثناة التحتية وفي المغنى بمعجمة وشدة تحتية ومهملة اه شريف الدين.
(*)

يحيى بن معين ووثقه وقال أبو حاتم صالح الحديث ثقة وانكر أن يكون أميا وقال أبو زرعة شيخ متقن وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال علي بن ابراهيم بن الهيثم البلدي حدثنا الحسن بن عرفة حدثنا حماد بن خالد وكان من خير من ادركناه.
11 - د (أبي داود) حماد بن دليل (1) المدائني أبو زيد قاضي المدائن.
روى عن الثوري والحسن بن حي وفضيل بن مرزوق والمغيرة بن مسلم السراج وأبي حنيفة وأخذ عنه الفقه وغيرهم.
وعنه أسد بن موسى ومؤمل بن اسماعيل وإسحاق ابن
عيسى الطباع وزهير بن عباد والحميدي وابن أبي عمر العدني وغيرهم.
قال مهنأ سألت عنه احمد فقال كان قضي المدائن كان صاحب رأي ولم يكن صاحب حديث قلت سمعت منه شيئا قال حديثين وقال الدوري عن ابن معين ثقة ليس به بأس وقال ابن الجنيد عنه ثقة وقال ابن عمار كان قاضيا على المدائن فهرب منها وكان من ثقات الناس رأيته بمكة وقال أبو داود ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال خلف ابن محمد الخيام عن محمد بن سعيد عن محمد بن حامد عن الحسن بن عثمان كان الفضيل إذا سئل عن مسألة يقول ائتوا أبا زيد فسلوه قال وكان أبو زيد اسمه حماد بن دليل رجل اعمى من اصحاب أبي حنيفة له عند أبي داود حديث واحد.
قلت: وقال ابن أبي حاتم عن أبيه من الثقات وقال الازدي ضعيف والازدي لا يعتد به.
12 - حماد بن زاذان (2).
قال في الاصل ذكره صاحب الكمال ولم يخرجوا له.
قلت: هو أبو زياد القطان الرازي.
روى عن سفيان بن عيينة وعبد الاعلى السامي ومعتمر بن سليمان ويحيى القطان
__________
(1) في التقريب (دليل) مصغرا وفي المغنى (المدايني) منسوب إلى مدائن كسرى بارض العراق اه.
(2) بزاي وذال معجمتين اه أبو الحسن.
(*)

وابن مهدي وغيرهم.
روى عنه أبو زرعة وأبو حاتم وابن وارة الرازيون وغيرهم قال ابن وارة رأيت أحمد وعليا يثنيان عليه فلزمته وكتبت عنه كثيرا وقال أبو زرعة كان ثقة وقال أبو حاتم ثقة صدوق ونقل عن أحمد قال كان رفيقي بالبصرة انتهى ما في الكمال ملخصا.
13 - ع (الستة) حماد بن زيد بن درهم الازدي (1) الجهضمي أبو إسماعيل البصري الازرق.
مولى آل جرير بن حازم قال ابن منجويه وابن حبان كان ضريرا روى عن ثابت البناني وأنس بن سيرين وعبد العزيز بن صهيب وعاصم الاحول ومحمد بن زياد القرشي وأبي جمرة الضبعي والجعد أبي عثمان وأبي حازم سلمة بن دينار وشعيب بن الحبحاب وصالح بن كيسان وعبد الحميد صاحب الزيادي وأبي عمران الجوني وعمرو بن دينار وهشام بن عروة وعبيد الله بن عمر وغيرهم من التابعين فمن بعدهم.
وعنه ابن المبارك وابن مهدي وابن وهب والقطان وابن عيينة وهو من أقرانه والثوري وهو أكبر منه وابراهيم بن أبي عبلة وهو في عداد شيوخه ومسلم بن ابراهيم وعارم ومسدد ومؤمل بن اسماعيل وأبو أسامة وسليمان بن حرب وعفان وعمرو ابن عوف وعلي بن المديني وقتيبة ومحمد بن زنبور المكي وأبو الاشعث احمد بن المقدام العجلي وخلق كثير آخرهم الهيثم بن سهل التستري مع ضعفه.
قال رسته سمعت عبدالرحمن ابن مهدي يقول أئمة الناس في زمانهم أربعة سفيان الثوري بالكوفة ومالك بالحجاز والاوزاعي بالشام وحماد بن زيد بالبصرة.
وقال ابن مهدي ما رأيت أعلم من هؤلاء فذكرهم سوى الاوزاعي وقال فطر (2) ابن حماد دخلت على مالك فلم يسألني عن أحد من أهل البصرة إلا عن حماد بن زيد وقال ابن
__________
(1) في المغني (الازدي) بمفتوحة وسكون زاي واهمال دال منسوب إلى الازد واسمه در بن الغوث اه أبو الحسن.
(2) نصر بن حماد - تهذيب الكمال.
(*)

مهدي لم أر أحدا قط اعلم بالسنة ولا بالحديث الذي يدخل في السنة من حماد بن زيد وقال أبو حاتم قال ابن مهدي ما رأيت بالبصرة أفقه من حماد بن زيد وقال محمد بن المنهال الضرير سمعت يزيد بن زريع وسئل ما تقول في حماد بن زيد وحماد بن سلمة أيهما اثبت قال حماد بن زيد وكان الآخر رجلا صالحا وقال وكيع وقيل له أيهما احفظ فقال حماد
ابن زيد ما كنا نشبه إلا بمسعر وقال يحيى بن يحيى النيسابوري ما رأيت أحفظ منه.
وقال احمد بن حنبل حماد بن زيد أحب إلينا من عبد الوارث حماد من ائمة المسلمين من أهل الدين والاسلام وهو أحب إلي من حماد بن سلمة وقال يحيى بن زيد اثبت من عبد الوارث وابن علية والثقفي وابن عيينة وقال أيضا ليس احد اثبت في أيوب منه وقال أيضا من خالفه من الناس جميعا فالقول قوله في أيوب وقال أبو زرعة حماد بن زيد اثبت من حماد بن سلمة بكثير واصح حديثا واتقن.
وقال أبو عاصم مات حماد يوم مات ولا اعلم له في الاسلام نظيرا في هيئته ودله وقال خالد بن خداش كان من عقلاء الناس وذوي الالباب وقال يزيد بن زريع يوم مات اليوم مات سيد المسلمين وقال محمد بن سعد كان عثمانيا وكان ثقة ثبتا حجة كثير الحديث وقال أبو زرعة سمعت أبا الوليد يقول ترون حماد بن زيد دون شعبة في الحديث.
وقال عبدالله معاوية الجمحي حدثنا حماد بن سلمة بن دينار وحماد بن زيد ابن درهم وفضل بن سلمة على ابن زيد كفضل الدينار على الدرهم وقال ابن حبان في الثقات وقد وهم من زعم أن بينهما كما بين الدينار والدرهم إلا أن يكون القائل أراد فضل ما بينهما مثل الدينار والدرهم في الفضل والدين لان حماد بن سلمة كان أفضل وادين واورع من حماد بن زيد.
قال خالد بن خداش ولد سنة (98) وقال عارم وجماعة مات في رمضان سنة (179).
قلت: وقال يعقوب بن شيبة حماد بن زيد اثبت من ابن سلمة وكل ثقة غير أن ابن زيد معروف بانه يقصر في الاسانيد ويوقف المرفوع كثير الشك بتوقيه وكان جليلا لم يكن له كتاب يرجع إليه فكان احيانا يذكر فيرفع الحديث واحيانا يهاب الحديث ولا يرفعه وكان يعد من المتثبتين في أيوب خاصة حدثني الحارث بن مسكين عن ابن عيينة قال لربما رأيت الثوري جاثيا بين يدي حماد بن زيد.

وقال ابن أبي خيثمة سأل انسان عبيد الله بن عمر كان حماد أميا قال أنا رأيته
واتيته يوم مطر فرأيته يكتب ثم ينفخ فيه ليجف قال وسمعت يحيى يقول لم يكن احد يكتب عند ايوب إلا حماد.
قلت: فهذ يدل على أن العمى طرأ عليه وقال الخليلي ثقة متفق عليه رضيه الائمة قال والمعتمد في حديث يرويه حماد ويخالفه غيره وعليه والمرفوع إليه وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبيه لم يسمع من أبي المهزم شيئا.
14 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) حماد بن سلمة (1) بن دينار البصري أبو سلمة مولى تميم.
ويقال مولى قريش وقيل غير ذلك.
روى عن ثابت البناني وقتادة وخاله حميد الطويل وإسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة وانس بن سيرين وثمامة بن عبدالله بن انس ومحمد بن زياد القرشي وأبي الزبير المكي وعبد الملك بن عمير وعبد العزيز بن صهيب وأبي عمران الجوني وعمرو بن دينار وهشام بن زيد بن انس وهشام بن عروة ويحيى ابن سعيد الانصاري وأيوب السختياني وخالد الحذاء وداود بن أبي هند وسليمان التيمي وسماك بن حرب وخلق كثير من التابعين فمن بعدهم.
وعنه ابن جريج والثوري وشعبة وهم أكبر منه وابن المبارك وابن مهدي والقطان وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان وأبو سلمة التبوذكي وآدم بن أبي اياس والاشيب واسود بن عامر شاذان وبشر بن السري وبهز بن اسد وسليمان بن حرب وأبو نصر الثمار وهدبة بن خالد وشيبان بن فروخ وعبيد الله العيشي وآخرون.
قال احمد حماد ابن سلمة اثبت في ثابت من معمر وقال أيضا في الحمادين ما منهما إلا ثقة وقال حنبل عن احمد اسند حماد بن سلمة عن ايوب احاديث لا يسندها الناس عنه وقال أبو طالب حماد ابن سلمة اعلم الناس بحديث حميد واصح حديثا وقال في موضع آخر هو اثبت الناس في حميد الطويل سمع منه قديما يخالف الناس في حديثه وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة.
وقال الدوري عن ابن معين من خالف حماد بن سلمة في ثابت فالقول قول حماد
__________
(1) في المغنى حماد بن سلمة بن دينار بفتح لام اه أبو الحسن.
(*)

وقال جعفر الطيالسي عنه من سمع من حماد بن سلمة الاصناف ففيها اختلاف ومن سمع منه نسخا فهو صحيح وقال ابن المديني لم يكن في اصحاب ثابت أثبت من حماد ابن سلمة وقال الاصمعي عن عبدالرحمن بن مهدي حماد بن سلمة صحيح السماع حسن اللقي ادرك الناس لم يهتم بلون من الالوان ولم يلتبس بشئ احسن ملكه نفسه ولسانه ولم يطلقه على احد فسلم حتى مات.
وقال ابن المبارك دخلت البصرة فما رأيت احدا اشبه بمسالك الاول من حماد بن سلمة وقال أبو عمر الجرمي ما رأيت فقيها افصح من عبد الوارث وكان حماد بن سلمة افصح منه وقال شهاب بن المعمر البلخي كان حماد بن سلمة يعد من الابدال وعلامة الابدال أن لا يولد لهم تزوج سبعين امرأة فلم يولد له وقال عفان قد رأيت من هو اعبد من حماد ابن سلمة ولكن ما رأيت اشد مواظبة على الخير وقراءة القرآن والعمل لله من حماد ابن سلمة وقال ابن مهدي لو قيل لحماد بن سلمة إنك تموت غدا ما قدر ان يزيد في العمل شيئا.
وقال ابن حبان كان من العباد المجابين الدعوة في الاوقات ولم ينصف من جانب حديثه واحتج في كتابه بابي بكر بن عياش فإن كان تركه إياه لما كان يخطئ فغيره من اقرانه مثل الثوري وشعبة كانوا يخطئون فإن زعم أن خطاءه قد كثر حتى تغير فقد كان ذلك في أبى بكر بن عياش موجودا ولم يكن من اقران حماد بن سلمة بالبصرة مثله في الفضل والدين والنسك والعلم والكتب والجمع والصلابة في السنة والقمع لاهل البدع.
قال سليمان بن حرب وغيره مات سنة (167) زاد ابن حبان في ذي الحجة واستشهد به البخاري وقيل إنه روى له حديثا واحدا عن أبي الوليد عنه عن ثابت.
قلت: الحديث المذكور في مسند أبي بن كعب من رواية ثابت عن أنس عنه وقد ذكره المذي في الاطراف ولفظه قال لنا أبو الوليد فذكره وقد عرض ابن حبان بالبخاري لمجانبته حديث حماد ابن
سلمة حيث يقول لم ينصف من عدل عن الاحتجاج به إلى الاحتجاج بفليح وعبد الرحمن ابن عبدالله بن دينار واعتذر أبو الفضل بن طاهر عن ذلك لما ذكر أن مسلما أخرج أحاديث اقوام ترك البخاري حديثهم قال وكذلك حماد بن سلمة اما كبير لمدحه الائمة

واطنبوا لما تكلم بعض منتحلي المعرفة أن بعض الكذبة أدخل في حديثه ما ليس منه لم يخرج عنه البخاري معتمدا عليه بل استشهد به في مواضع ليبين أنه ثقة وأخرج احاديثه التي يرويها من حديث اقرانه كشعبة وحماد بن زيد وأبي عوانة وغيرهم ومسلم اعتمد عليه لانه رأى جماعة من أصحابه القدماء والمتأخرين لم يختلفوا وشاهد مسلم منهم جماعة وأخذ عنهم ثم عدالة الرجل في نفسه واجماع ائمة أهل النقل على ثقته وامانته انتهى.
وقال الحاكم لم يخرج مسلم لحماد بن سلمة في الاصول إلا من حديثه عن ثابت وقد خرج له في الشواهد عن طائفة.
وقال البيهقي هو احد ائمة المسلمين إلا أنه لما كبر ساء حفظه فلدا تركه البخاري وأما مسلم فاجتهد وأخرج من حديثه عن ثابت ما سمع منه قبل تغيره وما سوى حديثه عن ثابت لا يبلغ اثني عشر حديثا أخرجها في الشواهد وقال عفان اختلف اصحابنا في سعيد بن أبي عروبة وحماد بن سلمة فصرنا إلى خالد بن الحارث فسألناه فقال حماد احسنهما حدثنا واثبتهما لزوما للسنة فرجعنا إلى يحيى القطان فقال اقال لكم وأحفظها قلنا لا وقال القطان حماد عن زياد الاعلم وقيس بن سعد ليس بذاك وقال عبدالله عن أبيه أو يحيى عن القطان إن كان ما يروى حماد عن قيس بن سعد فهو كذا قال عبدالله قلت لابي لاي شئ قال لانه روى عنه أحاديث رفعها.
وقال أحمد بن حنبل اثبتهم في ثابت حماد بن سلمة وقال الدولابي ثنا محمد بن شجاع البلخي حدثني ابراهيم بن عبدالرحمن بن مهدي قال كان حماد بن سلمة لا يعترف بهذه الاحاديث التي في الصفات حتى خرج مرة إلى عبادان (1) فجاء وهو يرويها فسمعت عباد
ابن صهيب يقول إن حمادا كان لا يحفظ وكانوا يقولون إنها دست في كتبه وقد قيل إن ابن أبي العوجاء كان ربيبه فكان يدس في كتبه.
قرأت.
بخط الذهبي ابن البلخي ليس بمصدق على حماد وأمثاله وقد اتهم.
قلت: وعباد أيضا ليس بشئ وقد قال أبو داود لم يكن لحماد بن سلمة كتاب غير كتاب قيس بن سعد يعني كان يحفظ علمه.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ضاع كتاب حماد عن قيس بن سعد وكان يحدثهم من
__________
(1) في لب اللباب (عبادان) بلد بنواحي البصرة اه أبو الحسن.
(*)

حفظه وأورد له ابن عدي في الكامل عدة أحاديث مما ينفرد به متنا أو اسنادا قال وحماد من اجلة المسلمين وهو مفتي البصرة وقد حدث عنه من هو أكبر منه سنا وله أحاديث كثيرة وأصناف كثيرة ومشائخ وهو كما قال ابن المديني من تكلم في حماد بن سلمة فاتهموه في الدين وقال الساجي كان حافظا ثقة مأمونا وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وربما حدث بالحديث المنكر وقال العجلي ثقة رجل صالح حسن الحديث وقال إن عنده الف حديث حسن ليس عند غيره.
وحكى أبو الوليد الباجي في رجال البخاري إن النسائي سئل عنه فقال ثقة قال الحكم بن مسعدة فكلمته فيه فقال ومن يجترئ يتكلم فيه لم يكن عند القطان هناك ثم جعل النسائي يذكر الاحاديث التي انفرد بها في الصفات كأنه خاف أن يقول الناس تكلم في حماد من طريقها وقال ابن المديني أثبت اصحاب ثابت حماد ثم سليمان ثم حماد بن زيد وهي صحاح.
15 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) حماد بن أبي سليمان مسلم الاشعري (1) مولاهم أبو إسماعيل الكوفي الفقيه.
روى عن أنس وزيد بن وهب وسعيد بن المسيب وسعيد بن جبير وعكرمة وأبي وائل وإبراهيم النخعي والحسن وعبد الله بن بريدة والشعبي وعبد الرحمن بن سعد مولى
آل عمر.
وعنه ابنه إسماعيل وعاصم الاحول وشعبة والثوري وحماد بن سلمة ومسعر ابن كدام وهشام الدستوائي وأبو حنيفة والحكم بن عتيبة والاعمش ومغيرة وهم من اقرانه وجماعة.
قال أحمد مقارب ما روى عنه القدماء سفيان وشعبة وقال أيضا سماع هشام منه صالح قال ولكن حماد يعني ابن سلمة عنده عنه تخليط كثير وقال أيضا كان يرمى بالارجاء وهو اصح حدثنا من أبي معشر يعني زياد بن كليب وقال مغيرة قلت لابراهيم ان حماد اقعد يفتي فقال وما يمنعه ان يفتي وقد سألني هو وحده عما لم تسألوني كلكم عن عشره وقال ابن شبرمة ما احدا من علي بعلم من حماد.
__________
(1) في المغنى الاشعري بشين معجمة وعين مهملة منسوب إلى الاشعر واسمه نبت ابن اد بن زيد اه أبو الحسن.
(*)

وقال معمر ما رأيت افقه من هؤلاء الزهري وحماد وقتادة وقال بقية قلت لشعبة حماد بن أبي سليمان قال كان صدوق اللسان وقال ابن المبارك عن شعبة كان لا يحفظ وقال القطان حماد احب إلي من مغيرة وكذا قال ابن معين وقال حماد ثقة وقال ابو حاتم حماد هو صدوق لا يحتج بحديثه وهو مستقيم في الفقه فإذا جاء الآثار شوش وقال العجلي كوفي ثقة وكان افقه اصحاب إبراهيم وقال النسائي ثقة إلا أنه مرجئ وقال داود الطائي كان سخيا على الطعام بالدنانير والدراهم وقال حماد بن سلمة قلت له قد سمعت ابراهيم فكان يقول ان العهد قد طال بابراهيم وقال أبو نعيم عن عبدالله بن حبيب بن أبي ثابت سمعت أبي يقول كان حماد يقول قال ابراهيم فقلت والله انك لتكذب على ابراهيم وان ابراهيم ليخطئ.
وقال ابن عدي وحماد كثير الرواية خاصة عن ابراهيم ويقع في حديثه افراد وغرائب وهو متماسك في الحديث لا بأس به وقال أبو بكر بن أبي شيبة مات سنة (120) وقال غيره سنة (19).
قلت: هو قول البخاري وابن حبان في الثقات وقال يخطئ وكان
مرجئا وكان لا يقول بخلق القرآن وينكر على من يقوله.
ونقل ابن سعد أنهم اجمعوا على أنه مات سنة عشرين وقال أبو حذيفة ثنا الثوري قال كان الاعمش يلقى حمادا جين تكلم في الارجاء فلم يكن يسلم عليه.
وقال أبو بكر بن عياش عن الاعمش حدثنا حماد عن ابراهيم بحديث وكان غير ثقة قال أبو أحمد الحاكم في الكنى وكان الاعمش سيئ الرأي فيه وقال جرير عن مغيرة حج حماد ابن أبي سليمان فلما قدم اتيناه فقال ابشروا يا أهل الكوفة رأيت عطاء وطاووسا ومجاهدا فصبيانكم بل صبيان صبيانكم افقه منهم قال مغيرة فرأينا ذلك بغيا منه وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث واختلط في آخر امره وكان مرجئا وكان كثير الحديث إذا قال برأيه أصاب وإذا قال عن غير ابراهيم اخطأ وقال الذهلي كثير الخطأ والوهم وقال شعبة كنت مع زبيد فمررنا بحماد فقال تنح عن هذا فانه قد احدث وقال مالك بن أنس كان الناس عندنا هم أهل العراق حتى وثب انسان يقال له حماد فاعترض هذا الدين فقال في برأيه.

16 - عس (النسائي في مسند علي).
حماد بن عبدالرحمن الانصاري كوفي.
روى عن ابراهيم بن محمد بن الحنفية عن أبيه عن علي في طواف القارن.
وعنه إسرائيل بن يونس.
ذكره ابن حبان في الثقات وروى مندل بن علي عن حماد بن عبد الرحمن الانصاري عن محمد بن عبدالله الشعيثي فكأنه هذا.
قلت: وضعفه الازدي.
17 - ق (ابن ماجة) حماد بن عبدالرحمن الكلبي (2) أبو عبد الرحمن من أهل قنسرين.
وقيل كوفي وقيل حمصي.
روى عن ادريس بن صبيح الاودي.
قال ابن عدي إنما هو ادريس بن يزيد الاودي وعن إسماعيل بن ابراهيم الانصاي وأبي إسحاق السبيعي
وأبي كرب الازدي وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم وصالح بن محمد الترمذي وهشام ابن عمار.
وقال أبو زرعة يروي أحاديث مناكير وقال أبو حاتم شيخ مجهول منكر الحديث ضعيف الحديث وقال ابن عدي قليل الرواية.
18 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
حماد بن عيسى بن عبيدة بن الطفيل الجهني (2) الواسطي.
وقيل البصري غريق الجحفة (3).
روى عن ابن جريج وحنظلة بن أبي سفيان والثوري ومعمر وموسى بن عبيدة الربذي وجعفر الصادق.
وعنه الحسن بن علي الحلواني وأحمد بن سعيد الدارمي وعبد ابن حميد وأبو موسى ومحمد بن إسحاق الصغاني والدوري وإبراهيم الجوزجاني والكديمي وغيرهم.
قال ابن معين شيخ صالح وقال أبو حاتم ضعيف الحديث وقال الآجري عن
__________
(1) في المغنى (الكلبي) منسوب إلى كلب بن وبرة (وقنسرين) بفتح قاف وشدة نون وسكون مهملة اه.
(2) (الجهني) بمضمومة وفتح هاء وبنون نسبة إلى جهينة بن زيد اه أبو الحسن.
(3) في الخلاصة لقب يعرف به غرق حاجا سنة (208) اه شريف الدين.
(*)

أبي داود ضعيف روى أحاديث مناكير وقال أبو موسى مات سنة 208.
قلت: وقال الحاكم والنقاش يروي عن ابن جريج وجعفر الصادق أحاديث موضوعة وضعفه الدارقطني وقال ابن حبان يروي عن ابن جريج وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز اشياء مقلوبة يتخايل إلى من هذا الشأن صناعته أنها معمولة لا يجوز الاحتجاج به وقال ابن ماكولا ضعفوا أحاديثه.
19 - تمييز حماد بن عيسى العبسي (1).
روى عن بلال بن يحيى العبسي.
وعنه عباد بن يعقوب الاسدي وعثمان بن أبي شيبة.
قلت: ذكر عبد الغني بن سعيد الازدي أن غريق الجحفة يقال له أيضا العبسي ويقال له أيضا النحاس ويقال له صاحب الرقيق فكأنهما واحد.
20 - ع (الستة).
حماد بن مسعدة (2) التميمي ويقال التيمي ويقال مولى باهلة أبو سعيد البصري.
روى عن حميد الطويل وسليمان التيمى ويزيد بن أبي عبيد وهشام بن عروة وعبيد الله بن عمر وابن أبي ذئب ومالك وابن جريج وهشام الدستوائي وشعبة وابن عون وغيرهم.
وعنه أحمد واسحاق وعلي ومعلى بن اسد وأبو بكر بن أبي شيبة والفلاس وبندار وأبو موسى وهارون الحمال وهارون بن سليمان ومحمد بن عبدالله يقال إنه محمد ابن يحيى بن عبدالله الذهلي ويحيى بن جعفر بن الزبرقان وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة وقال بان سعد كان ثقة ان شاء الله تعالى وتوفي بالبصرة في جمادى الآخرة سنة (202) وقال غيره في رجب.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وابن شاهين فيهم وقال ثقة ثقة لا بأس به.
__________
(1) في المغنى (العبسي) بمفتوحة وسكون موحدة وبسين مهملة منسوب إلى عبس ابن بغيض اه.
(2) (مسعدة) بمفتوحة وسكون سين مهملة أبو الحسن.
(*)

21 - خت س ق (البخاري في التعاليق والنسائي وابن ماجة).
حماد بن نجيح (1) الاسكاف السدوسي أبو عبدالله البصري.
روى عن أبي رجاء العطاردي وأبي عمران الجوني ومحمد بن سيرين وأبي التياح.
وعنه وكيع وعثمان بن عمر بن فارس وعبد الصمد وزيد بن الحباب وأبو داود الطيالسي وعمرو بن مرزوق وغيرهم.
قال أحمد ثقة مقارب الحديث وقال أبو حاتم لا بأس به ثقة
وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال علي بن محمد ثنا وكيع ثنا حماد بن نجيح وكان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات له عند البخاري تعليقا وعند النسائي حديث واحد في أكثر أهل الجنة والنار وعند ابن ماجة آخر في تعلم الايمان قبل القرآن.
قلت: ذكره ابن عدي في الكامل ثم قواه.
22 - تمييز.
حماد بن نجيح القصاب (2) الرازي.
روى عن طلحة بن عمرو المكي.
وعنه نوح بن أنس الرازي ذكره ابن أبي حاتم في كتابه.
23 - ت (الترمذي).
حماد بن واقد (3) العيشي أبو عمرو الصفار البصري.
روى عن عبد العزيز بن صهيب وأبي التياح وإسرائيل بن يونس وغيرهم.
وعنه ابنه فطر وبشر بن معاذ العقدي وحامد بن عمر البكراوي وشيبان بن فروخ وأبو الاشعث وغيرهم.
قال عمرو بن علي كثير الخطاء كثير الوهم ليس ممن يروى عنه وقال ابن معين
__________
(1) في المغنى (نجيح) بمفتوحة وكسر جيم وبحاء مهملة (والسدوسي) بفتح سين وضم دال مهملتين نسبة إلى سدوس بن ذهل اه أبو الحسن.
(2) هكذا ولكن في التقريب العصاب بمهملتين آخره موحدة - شريف الدين.
(3) في المغنى بكسر قاف وبدال مهملة (والعيشي) بمفتوحة وسكون ياء تحتانية وبشين معجمة نسبة إلى عايش بن مالك والصفار بمهملة وشدة فاء وبراء اه.
(*)

ضعيف وقال البخاري منكر الحديث وقال الترمذي ليس بالحافظ عندهم وقال أبو زرعة لين الحديث وقال أبو حاتم ليس بقوي لين الحديث يكتب حديثه على الاعتبار وبابه عثمان ابن مطر ويوسف بن عطية وقال ابن عدي عامة ما يرويه مما لا يتابعه عليه الثقات.
له
عند الترمذي حديث واحد وهو في انتظار الفرج وأعله.
قلت.
وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن حبان لا يجوز الاحتجاج بخبره إذا انفرد وقال العقيلي يخالف في حديثه.
24 - مدت (أبي داود في المراسيل والترمذي).
حماد بن يحيى الابح (1) أبو بكر السلمى البصري.
روى عن ثابت البناني وإسحاق بن أبي طلحة وسليمان التيمي وعبد العزيز بن صهيب وأبي إسحاق السبيعي وابن أبي مليكة ومكحول والزهري وغيرهم.
وعنه سفيان الثوري وهو أكبر منه وأبو داود الطيالسي وأبو نعيم ومسلم بن إبراهيم وخلف بن هشام البزار وقتيبة ولوين وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح الحديث ما أرى به بأسا وقال البخاري قال أبو بكر بن أبي الاسود عن عبدالرحمن ابن مهدي كان من شيوخنا نسبه يزيد بن هارون يهم في الشئ بعد الشئ.
وقال الترمذي ويروى عن ابن مهدي أنه كان يثبت حماد بن يحيى ويقول كان من شيوخنا وقال أبو حاتم لا بأس به وقال أبو زرعة ليس بقوي وقال الدولابي يهم في الشئ بعد الشئ وقال أيضا قال السعدي روى عن الزهري حديثا معضلا سمعت من يزعم أن الحديث رواه الوقاصي.
وقال ابن عدي ثنا أحمد بن حفص ثنا جنادة ثنا حماد بن يحيى عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال يعمل برهة بكتاب الله الحديث كان السعدي عنى هذا وقال الآجري عن أبي داود يخطئ كما يخطئ الناس.
وقال الدوري سالت يحيى عن حديث حماد بن يحيى فقال ثقة فقلت له قد روى عن أبي إسحاق عن عكرمة عن ابن عباس قال الغلام الذي قتله الخضر طبع كافراء قال هكذا
__________
(1) في التقريب (الابح) بالموحدة المفتوحة بعدها مهملة اه أبو الحسن.
(*)

حدثناه حماد الابح وغيره يقول عن أبي إسحاق عن سعيد بن جبير.
قال ابن عدي وله
غير ما ذكرت أحاديث حسان وهو ممن يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يخطئ ويهم والمنقول هنا عن الدولابي إنما أخذه عن البخاري فهو كلامه وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالحافظ عندهم وقال أبو حفص الآبار أول ما طلبت الحديث رأيت كهولا من أهل الحديث يتقون حديثه وقال البزار ليس بالقوي.
25 - تمييز.
حماد بن تحيى (1) بضم المثناة من فوق وفتح الحاء وتشديد الياء المثناة من تحت ضبطه ابن ماكولا.
روى عن عون بن أبي جحيفة وعنه محمد بن إبراهيم بن أبي العنبس الزهري.
قلت: قرأت بخط الذهبي كوفي لا يعرف.
26 - ق ت (ابن ماجة والترمذي).
حماد أبو الحطاب الدمشقي في الكنى.
27 - س (النسائي).
حمان بالكسر ويقال بالضم ويقال بالفتح ويقال أبوحمان ويقال حمران.
ويقال جمان بالجيم ويقال جماز بالزاي ويقال أبوجماز اخو ابي شيخ الهناني ووقع عنه ابن ماكولا حمان بن خالد وساق الخلاف في اسمه.
روى عن معاوية.
وعنه أخوه وأبو إسحاق السبيعي.
روى له النسائي حديثا واحدا في النهي عن لبوس الذهب وصفف النمور وفي سنده اختلاف.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات حمان الهنائي شيخ بصري يروي عن معاوية المراسيل.
وقرأت بخط الذهبي لا يدرى من هو.
__________
(1) كان الاليق أن يذكر المؤلف هذا الاسم في ذيل من أول حرف آبائهم المثناة الفوقانية ولكنه وقع هكذا في أكثر كتب الرجال لمجانسته يحيى صورة اه أبو الحسن.
(*)

(من اسمه حمدان)
28 - خ (البخاري).
حمدان بن عمر هو أحمد بن عمر السمسار تقدم وكذا.
29 - حمدان بن يوسف السلمي هو أحمد.
30 - فق (ابن ماجة في التفسير).
حمدون بن عمارة البغدادي أبو جعفر البزار واسمه محمد.
وحمدون لقب غلب عليه.
روى عن أحمد بن عبدالملك الحراني وسعيد بن سليمان الواسطي ونصر بن سلام وجماعة.
وعنه ابن ماجة في التفسير وعبد الله بن محمد الحامض و عبدالرحمن بن محمد بن حماد الطهراني وابن صاعد ومحمد بن مخلد وغيرهم.
قال الخطيب كان ثقة وقال محمد بن مخلد مات أول يوم من جمادى الاولى سنة (262).
(من اسمه حمران) 31 - (الستة).
حمران (1) بن ابان مولى عثمان كان من النمر بن قاسط.
سبي بعين التمر فابتاعه عثمان من المسيب بن نجبة فاعتقه.
أدرك أبا بكر وعمر وروى عن عثمان ومعاوية.
وعنه أبو وائل شقيق بن سلمة وهو من اقرانه وأبو صخرة جامع بن شداد وعروة بن الزبير ومعاذ بن عبدالرحمن التيمى وعطاء بن يزيد الليثي وأبو التياح وأبو سلمة بن عبدالرحمن وبيان بن بشر البجلى وغيرهم.
قال معاوية ابن صالح عن يحيى ابن معين حمران من تابعي أهل المدينة ومحدثيهم وقال ابن سعد نزل البصرة ودعى ولده في النمر بن قاسط وكان كثير الحديث ولم أرهم يحتجون بحديثه وحكي قتادة أنه كان
__________
(1) في المغنى (حمران) بمضمومة وسكون ميم وبراء مهملة اه أبو الحسن.
(*)

يصلي مع عثمان فإذا اخطأ فتح عليه وحكى الليث بن سعد ان عثمان اسر إليه سرا فاخبر به عبدالرحمن بن عوف فاستأمن له عبدالرحمن عثمان وأخبره بما أخبره به فغضب عليه
عثمان ونفاه وذكره في تسمية عمال عثمان فقال وحاجبه حمران وقال في موضع آخر مات بعده سنة (75).
قلت: أورد ابن عبد البر نسبه إلى النمر بن قاسط في ترجمة هشام بن عروة من التمهيد وقال انه ابن عم صهيب بن سنان يلتقي معه في خالد بن عبد عمرو.
قال وكان حمران أحد العلماء الجلة أهل الوجاهة والرأي والشرف وروينا بسند صحيح عن ابن المبارك عن معمر عن الزهري عن حميد بن عبدالرحمن عن المسور ان عثمان مرض فكتب العهد لعبد الرحمن بن عوف ولم يطلع على ذلك إلا حمران ثم أفاق عثمان فاطلع حمران عبدالرحمن على ذلك فبلغ عثمان فغضب عليه فنفاه.
وذكره ابن حبان في الثقات وأرخ ابن قانع وفاتة سنة (76) وابن جرير الطبري سنة (71).
32 - ق (ابن ماجة) حمران بن أعين (1) الكوفي مولى بني شيبان.
روى عن أبي الطفيل وأبي حرب بن أبي الاسود وأبي جعفر الباقر وعبيد بن نضلة وقرأ عليه.
وعنه الثوري وحمزة الزيات وأبو خالد القماط.
قال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وقال أبو حاتم شيخ صالح وقال الآجري عن أبي داود كان رافضيا.
قلت: وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ضعيف وقال أحمد كان يتشيع هو وأخوه وقال النسائي ليس بثقة وذكره ابن حبان في الثقات وزاد في الرواة عنه اسرائيل وقال ابن عدى ليس بالساقط.
33 - حمران بن خالد ويقال حمان أخو أبي شيخ تقدم.
__________
(1) في المغني أعين بمفتوحة فمهملة فياء مفتوحة فنون اه شريف الدين.
(*)

34 - سي (النسائي في اليوم والليلة) حمران مولى العبلات (1) ويقال مولى ابن عبلة.
روى عن ابن عمر.
وعنه عطاء الخراساني.
روى له النسائي حديثا واحدا في فضل سبحان الله والحمد لله.
قلت: وقال ابن أبي حاتم عن أبيه روى عنه القاسم بن أبي بزة وقال ابن حبان في الثقات حمران مولى ابن عبلة.
روى عن ابن عمر وأبي الطفيل.
روى عنه المثنى بن الصباح.
(من اسمه حمزة) 35 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة) حمزة بن أبي السيد (2) مالك بن ربيعة الانصاري الساعدي.
أبو مالك المدني.
روى عن أبيه والحارث بن زياد.
وعنه إبناه مالك ويحيى وسعد ابن المنذر وعبد الرحمن بن سليمان بن الغسيل ومحمد بن عمرو بن علقمة والزهري وأبو عمرو بن حماس.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد عن الهيثم عن ابن الغسيل توفي زمن الوليد بن عبدالملك.
قلت: وكذا قال ابن حبان ويقال انه ولد في زمن النبي صلى الله عليه وسلم.
36 - س ق (النسائي وابن ماجة) حمزة بن الحارث بن عمير العدوى (3) أبو عمارة البصري.
نزيل مكة مولى آل عمر.
روى عن أبيه.
روى عنه أحمد بن أبي شعيب الحراني
__________
(1) في التقريب العبلات بفتح العين المهملة والموحدة الخفيفة اه أبو الحسن.
(2) في التقريب (أسيد) بضم الهمزة وفي المغنى (الساعدي) بكسر عين مهملة نسبة إلى ساعدة بن كعب اه.
(3) (العدوى) بعين ودال مفتوحتين منسوب إلى عدي بن كعب بطن من قريش اه أبو الحسن.
(*)

وبكر بن خلف ورجاء بن السدى وابراهيم بن عبدالله بن حاتم الهروي وإسحاق ابن
أبي اسرائيل.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال في ترجمته يروي المقاطيع وروى الطبراني في الكبير خبرا فيه رواية ابن عيينة عن حمزة المذكور وذكر ابن أبي حاتم في الرواة عنه إسحاق بن راهويه والحميدي.
37 - م 4 (مسلم والاربعة) حمزة بن حبيب بن عمارة الزيات (1) القارى أبو عمارة الكوفي التيمي مولاهم.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وأبي إسحاق الشيباني والاعمش وعدي بن ثابت والحكم بن عتيبة وحبيب بن أبي ثابت ومنصور بن المعتمر وأبي المختار الطائي وجماعة.
وعنه ابن المبارك وحسن بن علي الجعفي وعبد الله بن صالح العجلي وسليم بن عيسى وقرأ عليه وعيسى بن يونس وأبو أحمد الزبيري ومحمد بن فضيل ووكيع وقبيصة ابن عقبة وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال الآجري عن أحمد ابن سنان كان يزيد يعني ابن هارون يكره قراءة حمزة كراهية شديدة قال أحمد بن سنان وسمعت ابن مهدي يقول لو كان لي سلطان على من يقرأ قراءة حمزة لاوجعت ظهره وبطنه.
قال محمد بن عبدالله الحضرمي مات بحلوان سنة ثمان وخمسين ويقال سنة (56).
وقال أبو بكر بن منجويه كان من علماء زمانه بالقراءات وكان من خيار عباد الله عبادة وفضلا وورعا ونسكا وكان يجلب الزيت من الكوفة إلى حلوان.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال فيه مثل كلام ابن منجويه سواء ومنه أخذ ابن منجويه وزاد ذكر وفاته وقال العجلي ثقة رجل صالح وقال ابن سعد كان رجلا صالحا عنده أحاديث وكان صدوقا صاحب سنة وقال ابن فضيل ما أحسب أن الله يدفع البلاء عن أهل الكوفة إلا بحمزة ورآه الاعمش مقبلا فقال وبشر المخبتين وقال حسين الجعفي ربما عطش حمزة فلا يستسقى كراهة ان يصادف من قرأ عليه وقال الساجي صدوق سئ الحفظ ليس بمتقن في الحديث وقد ذمه جماعة من أهل الحديث في القراءة وأبطل بعضهم الصلاة باختياره من القراءة وقال
__________
(1) في لب اللباب (الزيات) بالزاي وتشديد الياء نسبة إلى بيع الزيت اه أبو الحسن.
(*)

الساجي أيضا والازدي يتكلمون في قراءته وينسبونه إلى حالة مذمومة فيه وهو في الحديث صدوق سئ الحفط ليس بمتقن في الحديث.
قال الساجي سمعت سلمة بن شبيب يقول كان أحمد يكره أن يصلي خلف من يقرأ بقراءة حمزة وقال أبو بكر بن عياش قراءة حمزة عندنا بدعة وقال ابن دريد إني لاشتهي أن يخرج من الكوفة قراءة حمزة.
قرأت بخط الذهبي يريد ما فيها من المد المفرط والسكت وتغيير الهمز في الوقف والامالة وغير ذلك وقد انعقد الاجماع بآخره على تلقي قراءة حمزة بالقبول ويكفي حمزة شهادة الثوري له فانه قال ما قرأ حمزة حرفا إلا باثر وذكر الداني انه ولد سنة (80) وقال أبو حنيفة غلب حمزة الناس على القرآن والفرائض وقال (2).
38 - ت (الترمذي) حمزة بن أبي حمزة ميمون الجعفي الجزرى (1) النصيبي.
روى عن عمرو بن دينار وأبي الزبير وابن أبي مليكة وزيد بن رفيع ومكحول وغيرهم.
وعنه حمزة الزيات وبكر بن مضر وشبابة بن سوار ويحيى بن أيوب المصري وأبو شهاب الحناط ومحمد بن الفضل بن عطية وغيرهم.
قال محمد بن عوف عن أحمد مطروح الحديث وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس حديثه بشئ وقال الدوري عن يحيى لا يساوي فلسا وقال البخاري وأبو حاتم منكر الحديث وقال الترمذي ضعيف في الحديث وقال النسائي والدارقطني متروك الحديث وقال ابن عدي عامة ما يرويه مناكير موضوعة والبلاء منه وقال ابن حبان ينفرد عن الثقات بالموضوعات حتى كأنه المتعمد لها ولا تحل الرواية عنه.
له في الترمذي حديث واحد في تثريب الكتاب وهو غير منسوب عنده وقال بأثره حمزة هو ابن عمرو النصيبي.
__________
(1) في المغنى (الجزري) بفتح جيم وزاي وبراء منسوب إلى جزيرة وهي بلاد بين
الفرات ودجلة والنصيبي في لب اللباب بالفتح والكسر آخره موحدة نسبة إلى نصيبين مدينة بالجزيرة اه أبو الحسن.
(2) بياض في الاصل.
(*)

قال المزي لا نعلم أحدا قال فيه حمزة بن عمرو إلا الترمذي وكأنه اشتبه عليه بحماد ابن عمرو النصيبي وقد ذكره العقيلي فقال حمزة بن أبي حمزة النصيبي وهو حمزة ابن ميمون ثم ساق له الحديث الذي أخرجه الترمذي.
قلت: وقال أبو حاتم أيضا وأبو زرعة ضعيف الحديث.
زاد أبو حاتم أضعف من حمزة بن نجيح وقال الآجري عن أبي داود ليس بشئ وقال الحاكم يروي أحاديث موضوعة وقال ابن عدي أيضا يضع الحديث ولو رد له البخاري وابن حبان من موضوعاته حديث عسقلان أحد العروسين وحديث من نسي أن يسمي على طعامه فليقرأ إذا فرغ (قل هو الله أحد) وحديث لاتخللوا بالقصب فإنه يورث الاكلة.
وغير ذلك.
39 - قد (أبي داود في القدر) حمزة بن دينار.
قال عوتب الحسن في شئ من القدر فقال كانت موعظة فجعلوها دينا.
وعنه هشيم.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا أعرفه.
40 - ل (أبي داود في المسائل) حمزة بن سعيد المروزي أبو سعيد نزيل طرسوس.
روى عن حفص بن غياث وابن عيينة ويحيى بن سليم الطائفي وسهل بن مزاحم.
وعنه أبو داود في كتاب المسائل وابراهيم بن أبي السري وابراهيم بن أبي أمية الطرسوسي واسحاق بن سيار النصيبي والعباس الهمداني وابراهيم بن الحارث العبادي وعلي ابن ميسرة الرازي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وروى عنه أبو داود أيضا في
بدء الوحي وقال سلمة روى عنه ابن وضاح وذكر أنه كان حافظا ضابطا.
41 - ت (الترمذي) حمزة بن سفينة (1) البصري.
روى عن السائب بن يزيد وعنه أبو سعيد مولى المهرى.
ذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في المغنى بفتح سين مهملة وكسر فاء وبنون بعد تحتية اه.
(*)

42 - حمزة بن صهيب (1) بن سنان.
روى عن أبيه.
وعنه ابنه عبيد الله وعبد الله بن محمد بن عقيل.
ذكره ابن حبان في الثقات.
43 - ع (الستة) حمزة بن عبدالله بن عمر بن الخطاب أبو عمارة.
روى عن أبيه وعمته حفصة وعائشة.
وعنه أخوه عبدالله وابن ابن اخيه خالد بن أبي بكر بن عبيد الله بن عبدالله بن عمر والزهري وأخوه عبدالله بن مسلم بن شهاب والحارث بن عبدالرحمن خال ابن أبي ذئب وعبيد الله بن أبي جعفر المصري وموسى ابن عقبة وغيرهم.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال العجلي مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن المديني عن يحيى بن سعيد في فقهاء أهل المدينة وهو شقيق سالم.
44 - ص (النسائي في خصائص علي) حمزة بن عبدالله.
عن أبيه عن سعد.
وعنه عبدالله بن حبيب بن أبي ثابت وشريك بن عبدالله النخعي قلت: قال أبو حاتم مجهول.
45 - تمييز
حمزة بن عبدالله القرشي.
روى عن أبيه عن ابن عباس.
وعنه الحسن بن عمرو الفقيمي.
ذكره أبو حاتم مفردا عن الذي قبله وذكره البخاري معه في ترجمة واحدة.
قلت: والقرشي ذكره
__________
(1) بضم مهملة وفتح هاء فساكنة فموحدة (وسنان) بكسر مهملة وخفة نون أولى اه أبو الحسن.
(*)

ابن حبان في الثقات وذكر في الثقات أيضا حمزة بن عبدالله الثقفي.
يروى عن قاسم ابن حبيب.
وعنه عبدالملك بن أبي زهير (وحمزة) بن عبدالله الدارمي (1) عن شهر ابن حوشب وعنه يعقوب بن إسحاق الحضرمي.
ذكر الثلاثة في طبقة واحدة.
46 - خت م د س (البخاري في التعاليق ومسلم وأبي داود والنسائي) حمزة بن عمرو بن عويمر الاسلمي أبو صالح ويقال أبو محمد المدني.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بكر وعمر رضي الله عنهما وعنه ابنه محمد وحنظلة ابن علي الاسلمي وسليمان بن يسار وأبو مراوح وأبو سلمة بن عبدالرحمن وغيرهم.
قال البخاري في التاريخ حدثني أحمد بن الحجاج ثنا سفيان بن حمزة عن كثير بن زيد عن محمد بن حمزة الاسلمي عن أبيه قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في ليلة ظلماء دحمسة فأضاءت أصابعي حتى جمعوا عليها ظهرهم وما هلك منهم وان أصابعي لتنير.
قال ابن سعد وغيره مات سنة (91) وهو ابن (71) سنة وقيل إنه بلغ ثمانين.
47 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) حمزة بن عمرو العائذي (2) أبو عمر الضبي البصري.
روى عن أنس وعلقمة بن وائل وعمر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام.
وعنه ابنه عمرو وعنطوانة السعدي وعوف الاعرابي وشعبة.
قال أبو حاتم شيخ وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال وقد وهم من زعم انه جمرة يعني بالجيم
وقال الازدي جمرة الضبي ضعيف.
قلت: أخشى أن يكون تصحف بحمزة النصيبي وقد تقدم.
__________
(1) هكذا في التقريب ولكن صاحب الخلاصة ترجم لكل واحد من حمزة الثقفي وحمزة الدارمي أيضا ترجمة على حدة اه أبو الحسن.
(2) في المغنى العائذي بكسر مثناة تحت وذال معجمة نسبة إلى عائذ بن عمران وابن مالك (والضبي) بفتح ضاد معجمة وشدة موحدة نسبة إلى ضبة بن اد اه أبو الحسن.
(*)

48 - حمزة بن عمرو النصيبي.
تقدم في حمزة بن أبي حمزة.
49 - د (أبي داود) حمزة بن محمد بن حمزة بن عمرو الاسلمي.
روى عن أبيه.
وعنه محمد بن عبدالمجيد بن سهيل بن عبدالرحمن بن عوف بحديث واحد عنه أبي داود في الصوم في السفر.
وأخرجه الطبراني في الاوسط وقال تفرد به محمد عن حمزة.
قلت: وحمزة ضعفه ابن حزم وقال ابن القطان مجهول ولم أر للمتقدمين فيه كلاما.
50 - ت (الترمذي) حمزة بن أبي محمد المدني.
روى عن عبدالله بن دينار وموسى بن عبدالله بن يزيد الخطمي وبجاد بن موسى ابن سعد بن أبي وقاص.
وعنه حاتم بن اسماعيل.
قال أبو زرعة لين وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث لم يرو عنه غير حاتم.
له في الترمذي حديث واحد في خلق قوم ألسنتهم أحلى من العسل.
قلت: وقال ابن خلفون ان العجلي وثقه وقد ذكره ابن البرقي في الطبقات في باب من كان الاغلب عليه الضعف.
51 - م س ق (مسلم والنسائي وابن ماجة)
حمزة بن المغيرة بن شعبة الثقفي.
روى عنه أبيه.
وعنه اسماعيل بن محمد بن سعد بن أبي وقاص وعباد بن زياد بن أبي سفيان والنعمان بن أبي خالد وروى بكر بن عبدالله المزني عنه عن أبيه في المسح على الخفين وقال مرة عن عروة بن المغيرة عن أبيه وقال الحسن البصري عن ابن المغيرة عن أبيه في المسح على الخفين.
وقال مرة عن عروة بن المغيرة عن أبيه ولم يسمه قال العجلي تابعي ثقة.
ذكره ابن حبان في الثقات.

52 - تمييز حمزة بن المغيرة بن نشيط (1) المخزومي الكوفي العابد.
روى عن عاصم الاحول وعمر بن ذر وموسى بن عقبة وسهيل بن أبي صالح وعبد الله ابن حبيب بن أبي ثابت وغيرهم.
وعنه ابن أخيه عبدالله بن محمد بن المغيرة نزيل مصر وأبو أسامة وأبو النضر هاشم بن القاسم وقال كان رحل إلى الكوفة وابن عيينة وسليمان ابن أبي شيخ قال ابن معين ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه فرق بين الراوي عن عاصم وعنه أبو النضر وبين الراوي عن سهيل وعنه ابن عيينة وهو واحد بلا رايب أردت التنبيه عليه لئلا يستدرك وقال الحميدي ثنا سفيان ثنا حمزة ابن المغيرة المخزومي مولى آل جعدة بن هبيرة وكان من سراة الموالي.
53 - تمييز حمزة بن المغيرة المروزي.
روى عن أبي بكر بن عياش.
وعنه أبو بكر بن أبي عتاب الاعين.
54 - حمزة بن ميمون هو ابن أبي حمزة.
55 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حمزة بن نجيح أبو عمارة ويقال أبو عمارة البصري.
روى عن الحسن البصري ومسلمة أو سلمة بن أبي حبيب.
وعنه بشر بن منصور وجعفر بن سليمان الضبعي وعلي بن الحسن بن شقيق وموسى بن اسماعيل وقال كان معتزليا وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ضعيف قلت يكتب حديثه فقال رضا وقال الآجري عن أبي داود ثقة وقال الازدي ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان قدريا.
قلت: وضعفه العجلي وقال أبو أحمد الحاكم يقال كان معتزليا.
__________
(1) في المغنى نشيط بمفتوحة وكسر شين معجمة فتحتية (والمخزومي) بخاء معجمة وبزاي منسوب إلى مخزوم بن يقظة اه أبو الحسن.
(*)

56 - د (أبي داود) حمزة بن نصير بن حمزة بن نصير الاسلمي (1) مولاهم أبو عبد الله العسال المصري.
روى عن سعيد بن أبي مريم وسعيد بن كثير بن عفير ويحيى بن حسان وأسد ابن موسى وعبد الله بن محمد بن المغيرة.
وعنه أبو داود في أواخر العيدين وقال المصري وعلي ابن أحمد بن سليمان علان وأبو بكر أحمد بن راشد بن معدان قال أبو سعيد بن يونس توفي في ربيع الآخر سنة (250) وسمي صاحب النبل جده الفرج وذكر أن النسائي أيضا روى عنه والصحيح ما ذكره ابن يونس ونصير بن الفرج طرسوسي من اقران حمزة ابن نصير هذا ولا يصح أن يكون أباه.
قلت: والاسلمي ضبطه ابن يونس بضم اللام كذا قرأت بخط مغلطاي ولم أر ذلك في تاريخ ابن يونس.
57 - تمييز حمزة بن نصير البيروذي (2) أو البارودي.
يروي عن مقاتل بن حبان ومقاتل بن سليمان.
وعنه زهير بن عباد الرواسي وغيره.
متقدم عن الاول يقال انه جده.
58 - ق (ابن ماجة)
حمزة بن يوسف بن عبدالله بن سلام ويقال ابن محمد بن يوسف.
روى عن أبيه عن جده عبدالله بن سلام.
وعنه ابنه محمد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند ابن ماجة حديث واحد في قصة إسلام زيد بن سعية مختصرا وقد رواه الطبراني بتمامه وهو حديث حسن مشهور في دلائل النبوة.
قلت: وقد أخرج ابن حبان في صحيحه والحاكم.
__________
(1) في التقريب (نصير الاسلمي) بضم اللام (والعسال) نسبة إلى بيع العسل كذا في اللب اه أبو الحسن.
(2) في اللب البيروذي بفتح الباء الموحدة وسكون التحتية وراء آخره معجمة نسبة إلى بيروذ من نواحي الاهواز اه.
(*)

(من اسمه حمل) 59 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حمل (1) بن بشير بن أبي حدرد الاسلمي حجازي.
روى عن عمه عن أبي حدرد.
وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
60 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) حمل بن مالك بن النابغة الهذلي يكنى أبا نضلة (2) له صحبة نزل البصرة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في قصة الجنين وليس له عندهم غيره.
روى عنه عبدالله بن عباس.
قلت: وذكر أبو ذر الهروي في مستدركه أن عمر بن الخطاب روى عنه أيضا وروى أبو موسى في الذيل في ترجمة عامر بن مرقش ان حمل هذا قتل في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وذلك عندي من الاوهام لان في حديثه هذا أنه قام إلى عمر لما خطب فحدثه.
(من اسمه حميد)
61 - خ 4 (البخاري والاربعة) حميد بن الاسود بن الاشقر البصري أبو الأسود الكرابيسي (3).
روى عن هشام بن عروة وابن عون وعبد العزيز بن صهيب وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وحبيب بن الشهيد وأسامة بن زيد الليثي واسماعيل بن أمية وحجاج بن أبي عثمان الصواف وسهيل بن أبي صالح ومحمد بن عمرو بن علقمة ومصعب بن ثابت بن عبدالله ابن
__________
(1) في المغنى حمل بمهملة وميم مفتوحتين (وحدرد) بمفتوحة وسكون دال أولى مهملة وفتح راء اه.
(2) في المغنى (أبو نضلة) بمفتوحة وسكون ضاد معجمة اه أبو الحسن.
(3) في المغنى (الكرابيسي) بكسر موحدة وسكون ياء وسين مهملة نسبة إلى بيع الكرابيس وهي الثياب كما في لب اللباب اه أبو الحسن.
(*)

الزبير وغيرهم.
وعنه حفيده أبو بكر بن محمد بن أبي الاسود وعبد الرحمن بن مهدي وبكر بن خلف وابن المبارك وسعيد بن عامر ومسدد وابن المديني وحميد بن مسعدة ونصر بن علي الجهضمي وعبيد الله القواريري وقال كان صدوقا وقال أبو حاتم ثقة وقال غيره كان عفان يحمل عليه وذكره ابن حبان في الثقات وأخرجه البخاري مقرونا بغير في موضعين.
قلت: وقال الاثرم عن أحمد سبحان الله ما أنكر ما يجئ به وقال العقيلي في الضعفاء كان عفان يحمل عليه لانه روى حديثا منكرا وقال الساجي والازدي صدوق عنده مناكير وقال الحاكم عن الدارقطني ليس به بأس.
62 - حميد بن حجير هو ابن أخت صفوان سيأتي.
63 - ت (الترمذي) حميد المروزي (1) الاعرج.
روى عن يحيى بن يعمر روى عنه عبدالله بن المبارك وأبو تميلة.
قال أبو حاتم
لا أعرفه وقال البخاري في الاحكام من صحيحه وقضى يحيى بن يعمر في الطريق ووصله في التاريخ قال قال علي بن حجر عن ابن المبارك عن حميد بن أبي حكيم أنه رأى يحيى بن يعمر فذكره قال وروى عنه أيضا أبوتميلة انتهى ذكره ابن حبان في الثقات.
64 - د (أبي داود) حميد بن حماد بن خوار (2) ويقال ابن أبي الخوار التميمي أبو الجهم.
ويقال أبو الخير ويقال أبو سعيد والاول أصح الكوفي ويقال البصري.
روى عن الاعمش وسماك بن حرب والثوري ومسعر وغيرهم.
وعنه زيد بن الحباب وأبو كريب ومحمود بن غيلان ومحمد بن يعمر البحراني وجعفر بن محمد بن الحسن الكوفي.
قال أبو
__________
(1) في المغنى المروزي بسكون راء وبزاي نسبة إلى مرو بزيادة زاي مدينة بخراسان اه.
(2) في التقريب (خوار) بضم الخاء المعجمة وتخفيف الواو اه.
(تهذيب التهذيب - ج 3 - م 3) (*)

حاتم شيخ يكتب حديثه ليس بالمشهور وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وقال أبو زرعة شيخ وقال الدارقطني يعتبر به وقال ابن عدي يحدث عن الثقات بالمناكير وقال في موضع آخر قليل الحديث وبعض حديثه على قلته لا يتابع عليه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
أخره له أبو داود حديثا واحدا في تطويل الجمعة مقرونا.
قلت: وأرخ ابن قانع وفاته سنة (215) وقال وهو ضعيف.
65 - ع (الستة) حميد بن أبي حميد الطويل أبو عبيدة الخزاعي (1) مولاهم.
وقيل غير ذلك البصري واسم عبدالحميد تير ويقال تيرويه ويقال زاذويه ويقال داور ويقال طرخان ويقال مهران ويقال عبدالرحمن ويقال مخلد ويقال غير ذلك (2).
روى عن أنس بن مالك وثابت البناني وموسى بن أنس وبكير بن عبدالله المزني وإسحاق ابن عبدالله بن الحارث بن نوفل والحسن البصري وابن أبي مليكة وعبد الله بن شقيق وأبي
المتوكل الناجي وغيرهم.
وعنه ابن اخته حماد بن سلمة ويحيى بن سعيد الانصاري وهو من اقرانه وحماد بن زيد والسفيانان وشعبة ومالك وابن إسحاق ووهيب بن خالد والقطان وزائدة وزهير وجرير بن حازم وسليمان بن بلال ويزيد بن هارون وعبد الله بن بكر السهمي ومحمد بن عبدالله الانصاري وقريش بن أنس وآخرون قال البخاري قال الاصمعي رأيت حميدا ولم يكن بطويل (3) وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة.
وقال الدارمي قلت لابن معين يونس بن عبيد أحب اليك في الحسن أو حميد قال
__________
(1) في المغنى (الخزاعي) بمضمومة وخفة زاي معجمة نسبة إلى خزاعة اه.
(2) قال في التقريب اختلف في اسم أبيه على نحو عشرة أقوال اه.
(3) زاد في هامشه والخلاصة نقلا عن النبل ولكن كان طويل اليدين وكان قصيرا لم يكن بذك الطويل ولكن كان له جار يقال له حميد القصير فقيل حميد الطويل ليعرف من الآخر وقال النووي في تهذيب الاسماء كان حميد لطول يديه يقف عند البيت فتصل إحدى يديه رأسه والاخرى رجليه اه.
(*)

كلاهما قال الدارمي يونس أكبر من حميد بكثير وقال العجلي بصري ثقة وقال أبو حاتم ثقة لا بأس به واكبر اصحاب الحسن عبادة وحميد وقال ابن خراش ثقة صدوق وقال مرة في حديثه شئ يقال إن عامة حديثه عن أنس إنما سمعه من ثابت وقال يحيى ابن أبي بكير عن حماد بن سلمة أخذ حميد كتب الحسن فنسخها ثم ردها عليه وقال الاصمعي عن حماد لم يدع حميد لثابت علما إلا ووعاه وسمعه منه وقال مؤمل عن حماد عامة ما يروي حميد عن اسن سمعه من ثابت وقال أبو عبيدة الحداد عن شعبة لم يسمع حميد من انس إلا اربعة وعشرين حديثا والباقي سمعها من ثابت أو ثبته فيها ثابت.
وقال علي بن المديني عن أبي داود سمعت شعبة يقول سمعت حبيب بن الشهيد يقول لحميد وهو يحدثني انظر ما تحدث به شعبة فانه يرويه عنك ثم يقول هو ان حميدا رجل نسئ فانظر ما يحدثك به وقال عيسى بن عامر بن الطيب عن أبي داود عن شعبة كل
شئ سمع حميد عن انس خمسة احاديث وقال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد كان حميد الطويل إذا ذهب بعضه على بعض حديث انس يشك فيه وقال الحميدي عن سفيان كان عندنا شويب بصري يقال له درست فقال لي إن حميدا قد اختلط عليه ما سمع من انس ومن ثابت وقتادة عن انس الا شئ يسير فكنت اقول له اخبرني بما شئت عن غير أنس فاسأل حميدا عنها فيقول سمعت انسا وقال يوسف بن موسى عن يحيى بن يعلي المحاربي طرح زائدة حديث حميد الطويل.
وقال ابن عدي له احاديث كثيرة مستقيمة وقد حدث عنه الائمة وأما ما ذكر عنه انه لم يسمع من انس إلا مقدار ما ذكر وسمع الباقي من ثابت عنه فاكثر ما في بابه أن بعض ما رواه عن انس يدلسه وقد سمعه من ثابت وقال رستة عن يحيى بن سعيد مات حميد الطويل وهو قائم يصلي وأرخه ابن سعد وجماعة سنة (142) وقال ابراهيم بن حميد الطويل مات سنة (43) وقد اتت عليه (75) سنة ولم اسمع منه شيئا وكذا أرخه عمرو بن علي وغيره.
قلت: وقال النسائي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث إلا انه ربما دلس عن انس وذكره ابن حبان في الثقات وقال هو الذي يقال له حميد بن أبي داود وكان يدلس.
سمع من انس ثمانية عشر حديثا وسمع من ثابت البناني فدلس عنه.
وقال أبو بكر البرديجي وأما حديث حميد فلا يحتج منه إلا بما قال حدثنا انس وقال

الحافظ أبو سعيد العلائي فعلى تقدير ان يكون أحاديث حميد مدلسة فقد تبين الواسطة فيها وهو ثقة صحيح.
قلت: ورواية عيسى بن عامر المتقدمة أن حميدا إنما سمع من انس احاديث قول باطل فقد صرح حميد بسماعه من انس بشئ كثير وفي صحيح البخاري من ذلك جملة وعيسى بن عامر ما عرفته وحكاية سفيان عن درست ليست بشئ فان درست هالك واما ترك زائدة حديثه فذاك لامر آخر لدخوله في شئ من امور الخلفاء (1).
66 - تمييز
حميد بن زاذويه (2).
روى عن انس.
وعنه عبدالله بن عون.
قال ابن المديني لم يرو عنه غيره وقال البخاري كذلك وقال ابن حبان في الثقات ليس هو بحميد الطويل وقال ابن ماكولا هو مجهول ذكرته للتمييز وقد خلطه المزي بحميد الطويل فانه ذكر في الاختلاف في اسم أبيه قول من قال إن اسمه زاذويه وكذا أورد أبو جعفر الحنيني في مسنده الحديث في ترجمة حميد الطويل عن انس.
67 - د (أبي داود) حميد بن خوار هو ابن حماد بن خوار تقدم.
68 - د س (أبي داود والنسائي) حميد بن زنجويه هو ابن مخلد بن زنجويه يأتي.
69 - بخ م د ت عس ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبى داود والترمذي والنسائي في مسند علي وابن ماجة) حميد بن زياد وهو ابن أبي المخارق (3) المدني أبو صخر الخراط.
__________
(1) فق حميد بن أبي حميد وهو حميد الشامي يأتي اه ذكره في التقريب.
(2) في المغني زاذويه بزاي وذال معجمة وواو مفتوحتين وسكون مثناة تحت اه.
(3) في المغني (المخارق) بمضمومة فمعجمة وراء وقاف (والخراط) في لب اللباب منسوب إلى خرط الخشب اه أبو الحسن.
(*)

صاحب العباء سكن مصر ويقال حميد بن صخر وقال أبو مسعود الدمشقي حميد ابن صخر أبو مودود الخراط ويقال انهما اثنان رأس سهل بن سعد وروى عن أبي صالح السمان وأبي حازم سلمة بن دينار ونافع مولى ابن عمر وكريب ومكحول وأبي سعيد المقبري ويزيد بن قسيط وشريك بن عبدالله بن أبي نمر وسعيد المقبري وغيرهم.
وعنه سعيد ابن
أبي أيوب وحيوة بن شريح وابن وهب ويحيى القطان وهمام بن اسماعيل وحاتم بن اسماعيل وغيرهم.
قال احمد ليس به بأس وقال عثمان الدارمي عن يحيى ليس به بأس وقال اسحاق ابن منصور وابن أبي مريم عن يحيى ضعيف وكذا قال النسائي وقال ابن عدي بعد أن روى له ثلاثة احاديث وهو عندي صالح وإنما أنكر عليه هذان الحديثان المؤمن يألف.
وفي القدرية وسائر حديثه أرجو أن يكون مستقيما ثم قال في موضع آخر حميد ابن صخر وعنه حاتم بن اسماعيل ضعفه النسائي واخرج له ابن عدي احاديث غير تلك الاحاديث وقال وله احاديث وبعضها لا يتابع عليه.
قلت: وكذا فرق بينهما ابن حبان وبين البغوي في كتاب الصحابة ان حاتم بن اسماعيل وهم في قوله حميد بن صخر وإنما هو حميد بن زياد أبو صخر وهو مدني صالح الحديث وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو إسحاق الصريفني مات سنة (89) وقيل سنة (192) رأيت ذلك بخط مغلطاي وفيه نظر.
70 - تمييز حميد بن زياد الاصبحي (1) مصري.
وفد على عمر بن عبد العزيز وحكى عنه وعنه ضمام بن اسماعيل.
ذكره ابن يونس منفردا عن الذي قبله وعنه ارطأة بن المنذر ومعاوية بن صالح ذكره ابن أبي حاتم عن أبيه ولم ينسبه وذكره ابن مندة أنه من اهل دمشق وزعم الحاكم أبو أحمد انه أبو صخر الخراط.
قلت: يخيل إلي انه الذي قبله (2).
__________
(1) في المغنى (الاصبحي) بمفتوحة وسكون مهملة وفتح موحدة وإهمال حاء منسوب إلى ذي اصبح اه أبو الحسن.
(2) وفي التقريب (تمييز حميد) بن زياد قيل انه آخر دمشقي مجهول من السادسة أيضا اه شريف الدين.
(*)

71 - تمييز حميد بن زياد اليمامي (1).
روى عن عبد العزيز بن اليمان.
وروى عنه أبو عبد الله صاحب الصدفة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
72 - ق (ابن ماجة) حميد بن أبي سويد ويقال ابن أبي سوية ويقال ابن أبي حميد المكي.
روى عن عطاء بن أبي رباح.
وعنه اسماعيل بن عياش.
ذكره ابن عدي وقال حدث عنه ابن عياش باحاديث عن عطاء غير محفوظات منها حديث فضل الدعاء عند الركن اليماني.
قلت: اخرج ابن ماجة في الحج حديثا في فضل الطواف وغيره عن هشام ابن عمار عن اسماعيل فقال في روايته حميد بن أبي سوية بفتح المهملة وكسر الواو وتشديد المثناة من تحت بعدها هاء تأنيث وأخرجه ابن عدي عن جعفر بن احمد بن عاصم عن هشام فقال في روايته حميد بن أبي سويد مصغرا بدال بدل الهاء وصوبه المصنف وترجمه ابن عدي فقال حميد بن أبي سويد مولى بني علقمة وقيل حميد بن أبي حميد حدث عنه اسماعيل بن عياش منكر الحديث.
73 - تمييز حميد بن صخر في حميد بن زياد.
74 - س (النسائي) حميد بن طرخان (2) وليس بالطويل.
روى عن عبدالله بن شقيق عن عائشة في الصلاة متربعا.
وعنه حماد بن زيد وحفص
__________
(1) (اليمامي) نسبة إلى اليمامة مدينة بالبادية اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (طرخان) بفتح طاء مهملة وقيل بكسرها وبخاء معجمة وبراء وبنون اه أبو الحسن.
(*)

ابن غياث.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي الحديث المذكور من طريق أبي داود الحفري (1).
عن حفص بن غياث عنه وقال لا اعلم أحدا روى هذا غير أبي داود وهو ثقة ولا احسبه إلا خطأ.
قلت: فرق ابن حبان بينه وبين حميد الطويل في الثقات وقد تقدم أن والد حميد الطويل يقال له طرخان وان الطويل يروي عن عبدالله بن شقيق فالظاهر أنه هذا إذ ليس في الرواية ما يدل على أنه غيره لا سيما وفي السنن الكبرى في رواية ابن الاحمر عن النسائي عن هارون عن أبي داود عن حفص عن حميد وهو الطويل فقوله وهو الطويل يحتمل أن يكون من قول النسائي أو من قول من فوقه أو دونه وهو الاشبه ثم وجدت الحديث في سنن البيهقي من طريق يوسف بن موسى عن أبي داود الحفري عن حفص عن حميد الطويل فتبين أنه هو نعم وقع في مسند مسدد ثنا حماد بن زيد عن حميد بن طرخان قال صلى بنا عبدالله بن شقيق فذكر اثرا موقوفا.
وفي الحلية من طريق السراج ثنا حاتم ثنا عارم ثنا حماد عن حميد ابن طرخان عن عبدالله بن طاووس عن أبيه فذكر اثرا والله الموفق.
75 - ع (السنة) حميد بن عبدالرحمن بن حميد بن عبدالرحمن الرؤاسي (2) أبو عوف الكوفي.
وقيل كنيته أبو علي وأبو عوف لقب.
روى عن أبيه واسماعيل بن أبي خالد والاعمش وهشام بن عروة والحسن بن صالح وزهير وأبي الاحوص وغيرهم.
وعنه احمد وأبو خيثمة وابنا أبي شيبة وقتيبة وابن نمير ويحيى بن يحيى.
قال الاثرم اثنى عليه احمد ووصفه بخير وقال ابن معين ثقة وقال ابن أبي خيثمة عن أبي بكر بن أبي شيبة قل من رأيت مثله وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في آخر سنة (192) وقال ابن
__________
(1) بفتح المهملة والفاء اسمه عمر بن سعد اه تقريب.
(2) في المغنى (الرؤاسي) بضم راء فهمزة وسين مهملة منسوب إلى رؤاس بن كلاب اه أبو الحسن.
(*)

نمير مات سنة (90) وقيل انه مات سنة (89).
قلت: هذا الاخير وقول ابن حبان حكاهما البخاري وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث لم يكتب الناس كل ما عنده وقال العجلي ثقة ثبت عاقل ناسك نقله ابن خلفون وهو يوافق المذكور بعده في الاسم واسم الاب والجد.
76 - تمييز حميد بن عبدالرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف.
حفيد الذي بعده روى عن (1) روى عنه (2).
قال الزبير بن بكار كان يمزح.
77 - ع (الستة) حميد بن عبدالرحمن بن عوف الزهري أبو إبراهيم.
ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو عثمان المدني.
روى عن أبيه وأمه أم كلثوم وعمر وعثمان وسعيد بن زيد وأبي هريرة وابن عباس وابن عمرو بن عمرو والنعمان بن بشير ومعاوية وأم سلمة وغيرهم.
وعنه ابن أخيه سعد بن ابراهيم وابنه عبدالرحمن وابن أبي مليكة والزهري وقتادة وصفوان بن سليم وغيرهم.
قال العجلي وأبو زرعة وأبو خراش ثقة.
قال ابن سعد روى مالك عن الزهري عن حميد ان عمر وعثمان كانا يصليان المغرب في رمضان ثم يفطران ورواه يزيد بن هارون عن ابن أبي ذئب عن الزهري عن حميد قال رأيت عمر وعثمان.
قال الواقدي واثبتهما عندنا حديث مالك وان حميدا لم ير عمر ولم يسمع منه شيئا وسنه وموته يدل على ذلك ولعله قد سمع من عثمان لانه كان خاله وكان ثقة كثير الحديث توفي سنة (95) وهو ابن (73) سنة قال ابن سعد وقد
سمعت من يقول إنه توفي سنة (105) وهذا غلط.
قلت: هو قول الفلاس واحمد ابن حنبل وأبي إسحاق الحربي وابن أبي عاصم وخليفة بن خياط ويعقوب بن سفيان في كتاب الكلاباذي قال الذهلي ثنا يحيى يعني ابن معين قال مات سنة (105).
قلت:
__________
(1) و (2) بياض في الاصل ولم يذكره صاحب تهذيب الكمال اه أبو الحسن.
(*)

وان صح ذلك على تقدير صحة ما ذكر من سنه فروايته عن عمر منقطعة قطعا وكذا عن عثمان وأبيه والله اعلم وقال أبو زرعة حديثه عن أبي بكر وعلي رضي الله عنهما مرسل.
78 - ع (الستة) حميد بن عبدالرحمن الحميري (1) البصري.
روى عن أبي بكرة وابن عمر وأبي هريرة وابن عباس وثلاثة من ولد سعد وغيرهم وعنه ابنه عبيد الله ومحمد بن المنتشر وعبد الله بن بريدة ومحمد بن سيرين وأبو بشر وعزرة ابن عبد الرحمن وأبو التياح وداود بن أبي هند وغيرهم.
قال العجلي بصري ثقة وقال هو ومنصور بن زاذان وكان ابن سيرين يقول هو افقه اهل البصرة.
زاد منصور قبل أن يموت عشر سنين وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان فقيها عالما.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وله أحاديث وذكر أنه روى عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه (2).
79 - بخ (البخاري) في الادب المفرد) حميد بن أبي غنية (3) الاصبهاني.
روى عن ابراهيم النخعي وأبي عجلان المحاربي وعدة.
وعنه ابنه عبدالملك وسفيان الثوري.
قال البخاري هو اصبهاني لما افتتح أبو موسى اصبهان انتسبوا إليه.
قلت: بقية كلامه وهو والد عبدالملك منقطع وقال ابن حبان لما ذكره في الثقات يروي المراسيل روى عنه سفيان بن عيينة وقال ابن ماكولا هو وولده كوفيون ثقات.
80 - ع (الستة)
حميد بن قيس الاعرج المكي أبو صفوان القارئ الاسدي مولاهم.
__________
(1) في المغنى (الحميري) بكسر حاء وسكون ميم وفتح ياء منسوب إلى حمير ابن سبأ بن يشجب.
(2) (حميد) بن عطاء أو ابن علي وقيل غير ذلك هو الاعرج يأتي اه.
(3) في التقريب (غنية) بفتح الغين المعجمة وكسر النون وتشديد التحتانية اه أبو الحسن.
(*)

وقيل مولى عفراء.
روى عن مجاهد وسليمان بن عتيق ومحمد بن ابراهيم التيمي وعمرو بن شعيب والزهري ومحمد بن المنكدر وصفية بنت أبي عبيد وغيرهم وعنه السفيانان ومالك وأبو حنيفة ومعمر وجعفر الصادق وجعفر بن سليمان الضبعي وجماعة قال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وكان قارئ أهل مكة وقال أبو طالب سألت أحمد عنه فقال هو ثقة هو أخو سندل وقال عبدالله بن احمد عن أبيه ليس هو بالقوي في الحديث وقال المفضل الغلابي عن ابن معين ثبت روى عنه مالك وأخوه سندل ليس بثقة وقال الدوري وغيره عن ابن معين حميد بن قيس الاعرج ثقة وحميد الذي روى عنه خلف بن خليفة ليس بشئ وقال أبو زرعة حميد الاعرج ثقة وقال أبو حاتم مكي ليس به بأس وابن أبي نجيح احب إلي منه وقال أبو زرعة الدمشقي حميد بن قيس من الثقات وقال أبو داود ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن خراش ثقة صدوق وقال ابن عدي لا بأس بحديثه وإنما يوتي مما يقع في حديثه من الانكار من جهة من يروي عنه قال ابن حبان مات سنة (130) وقال ابن سعد توفي في خلافة أبي العباس.
قلت: وقال العجلي مكي ثقة وقال الترمذي في العلل الكبير قال البخاري هو ثقة وكذا قال يعقوب بن سفيان.
81 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حميد بن مالك بن خثيم (1) ويقال ابن عبدالله بن مالك.
روى عن أبي هريرة وسعد.
وعنه محمد بن عمرو بن حلحلة وبكير بن الاشج ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان قديما قليل الحديث روى عنه الزهري وقال العجلي ثقة وحده.
ذكره البخاري في التاريخ فضبطه في الرواة عنه بضم المعجمة وفتح المثناة الخفيفة وضبطوه في رواية ابن القاسم في الموطأ كذلك لكن بالمثلثة وضبطه مسلم كذلك لكن بتشديد المثناة وضبطوه في الاحكام لاسماعيل القاضي بتشديد المثلثة.
82 - د س (أبي داود والنسائي) حميد بن مخلد بن قتيبة بن عبدالله الازدي أبو أحمد بن زنجويه
__________
(1) في المغنى حميد بن مالك بن خثيم بضم معجمة وفتح مثلثة اه أبو الحسن.
(*)

النسائي (1) الحافظ وزنجويه لقب أبيه وحميد له تصانيف.
روى عن عثمان بن عمر بن فارس وجعفر بن عون والنضر بن شميل ويحيى بن حميد ويزيد بن هارون وأبي عاصم وأبي صالح كاتب الليث وسعيد بن أبي مريم وعلي ابن المديني وأبي نعيم وسليمان بن عبدالرحمن وأبي عبيد القاسم بن سلام ومحمد بن عبدالله ابن كناسة والفريابي في آخرين.
وعنه أبو داود والنسائي وأبو زرعة الدمشقي وأبو حاتم وعبد الله بن احمد والحسن المعمري والحسن بن سفيان وابن أبي الدنيا والسراج وابن صاعد والحسين بن اسماعيل المحاملى وغيرهم.
قال النسائي ثقة وقال احمد بن سيار وكان حسن الفقه قد كتب ورحل وكان رأسا في العلم وقال أبو عبيد ما قدم علينا من فتيان خراسان مثل ابن زنجويه وابن شبويه وقال ابن حبان في الثقات كان من سادات أهل بلده فقها وعلما وهو الذي اظهر السنة بنسا.
مات سنة (247) وقال غيره سنة (48) وقال ابن يونس قدم إلى مصر وكتب بها وكتب عنه عن أبي عبيد وخرج عن مصر وتوفي سنة (51) وقال الخطيب كان ثقة ثبتا حجة وفرق الحافظ عبد الغني بينه وبين (حميد) بن مخلد بن الحسين وقال روى عن ابن كناسة وعنه النسائي والذي في
النسائي في كتاب الزينة ثنا حميد بن مخلد ثنا ابن كناسة لم يذكر جده.
قلت: بقية كلام الخطيب كثير الحديث قديم الرحلة روى عنه البخاري ومسلم.
قلت: وكان ذلك في غير الصحيحين وكذا ذكر روايتهما عنه الحاكم وأبو الحسين بن أبي يعلى الفراء في طبقات الحنابلة وقال الحاكم محدث كثير الحديث قديم الرحلة قرأت بخط أبي عمر والمستملي ثنا حميد بن زنجويه سنة (27) وقال ابن أبي حاتم كتب عنه أبي وقال صدوق.
83 - 4 م (الاربعة ومسلم) حميد بن مسعدة (2) بن المبارك السامي الباهلي أبو علي.
ويقال أبو العباس البصري.
روى عن حماد بن زيد وبشر بن المفضل وابن علية
__________
(1) النسائي بالفتح والهمزة والنسوي نسبة إلى نسا مدينة بخراسان كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (مسعدة) بمفتوحة وسكون سين مهملة اه أبو الحسن.
(*)

وعبد الوهاب الثقفي وعبد الوارث بن سعيد ومعتمر بن سليمان ويزيد بن زريع وجماعة.
وعنه الجماعة سوى البخاري وأبو زرعة وأبو يحيى صاعقة وموسى بن هارون وجعفر الفريابي وأبو جعفر الطبري ومحمد بن ابراهيم بن الحزور والبغوي وغيرهم.
قال أبو حاتم كتبت حديثه في سنة نيف وأربعين ومائتين فلما قدمت البصرة كان قد مات وكان صدوقا وقال أبو الشيخ توفي سنة (44) وكذا قال ابن حبان في الثقات في تاريخ وفاته قلت: وقال النسائي في اسماء شيوخه ثقة وقال ابراهيم بن اورمة كل حديث حميد فائدة وينظر كيف يجتمع الباهلي والسامي.
84 - ت س (الترمذي والنسائي) حميد بن أبي مهران حميد الخياط الكندي ويقال المالكي.
روى عن سعد بن اوس وقتادة ومحمد بن سيرين ويحيى بن أبي كثير وداود ابن أبي
هند وغيرهم.
وعنه أبو داود الطيالسي وأبو عبيدة الحداد ومحمد بن بكر البرساني ومسلم ابن ابراهيم وأبو عاصم وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال أبو داود والنسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال مسلم بن ابراهيم حدثنا حميد بن مهران وكان صدوقا.
روى له الترمذي والنسائي حديثا واحدا من اهان سلطانا اهانه الله.
85 - ع (الستة) حميد بن نافع الانصاري أبوافلح (1) المدني مولى صفوان بن اوس.
ويقال ابن خالد الانصاري ويقال مولى أبي ايوب.
قال البخاري يقال له حميد صغير.
روى عن أبي ايوب وعبد الله بن عمرو وزينب بنت أبي سلمة وغيرهم.
وعنه ابنه افلح ويحيى بن سعيد الانصاري وبكير بن الاشج وايوب بن موسى القرشي وعبد الله ابن أبي بكر بن حزم وشعبة وغيرهم.
وفرق ابن المديني بين حميد بن نافع الذي يروي عن زينب بنت ام سلمة وبين الذي يروي عن أبي ايوب وعبد الله بن عمرو وجعلهما أبو حاتم واحدا وقال النسائي حميد بن نافع ثقة.
قلت: ورجح البخاري قول ابن المديني وذكر
__________
(1) في المغنى (أبو فلح) بفاء وحاء مهملة اه.
(*)

ان الاول قول شعبة وكذا اشار مسلم إلى ترجيح ذلك في الطبقات وتبعهما ابن حبان في الثقات في البدنة ووثقه أبو حاتم.
86 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) حميد بن هانئ أبو هانئ الخولاني (1) المصري.
ادرك سليم بن عمر وروى عن عمرو بن حريث وأبي عبدالرحمن الحبلى وعلي ابن رباح وعباس بن جليد الجنبي وأبي عثمان الطنبذي وغيرهم.
وعنه سعيد بن أبي ايوب وحيوة وعبد الرحمن بن شريح والليث وابن لهيعة ونافع بن يزيد وابن وهب وغيرهم من أهل مصر.
قال أبو حاتم صالح وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في
الثقات في التابعين وقال ابن يونس توفي سنة (142) قلت وقال ابن شاهين في الثقات هو اكبر شيخ لابن وهب رفع به احمد بن صالح المصري وقال الدارقطني لا بأس به ثقة وقال ابن عبد البر هو عندهم صالح الحديث لا بأس به.
87 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حميد بن هلال بن هبيرة ويقال ابن سويد بن هبيرة العدوي (2).
أبو نصر البصري.
روى عن عبدالله بن مغفل وعبد الرحمن بن سمرة وانس وهشام ابن عامر الانصاري وابنه سعد بن هشام وأبي رفاعة العدوي وأبي قتادة العدوي وعبد الله بن الصامت وأبي صالح السمان وهصان بن الكاهن وخالد بن عمير وجماعة وعن عتبة بن غزوان فيما قيل والصحيح أن بينهما خالد بن عمير.
وعنه أيوب السختياني وعاصم الاحول وحجاج بن أبي عثمان وحبيب بن الشهيد وقتادة وأبو هلال الراسبي ويونس ابن عبيد وهشام بن حسان وابن عون وأبو عامر الخراز وشعبة وغيرهم.
قال القطان كان ابن سيرين لا يرضاه قال ابن أبي حاتم عن أبيه لانه دخل في عمل السلطان وكان في الحديث
__________
(1) الخولاني في لب اللباب بفتح الخاء المعجمة وسكون الواو نسبة إلى خولان قبيلة نزلت بالشام اه أبو الحسن.
(2) في المغني العدوي بعين ودال مفتوحتين منسوب إلى عدي بن كعب اه.
(*)

ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو هلال الراسبي ما كان بالبصرة أعلم منه وقال ابن عدي له احاديث كثيرة وقد حدث عنه الائمة واحاديثه مستقيمة قال ابن سعد مات في ولاية خالد على العراق.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال البزار في مسنده لم يسمع من أبي ذر وقال أبو حاتم لم يلق هشام بن عامر والحفاظ لا يدخلون بينهما أحدا حماد بن زيد وغيره وهو الاصح وقال ابن المديني لم يلق عندي أبا رفاعة العدوي ووثقه العجلي وفي أحاديث القهقهة من السنن للدارقطني من طريق وهيب
عن ابن عون عن ابن سيرين وقال كان أربعة يصدقون من حدثهم ولا يبالون ممن يسمعون الحسن وأبو العالية وحميد بن هلال ولم يذكر الرابع وفي بعض النسخ منه وداود بن أبي هند.
88 - د ق (أبي داود وابن ماجة) حميد بن وهب القرشي أبو وهب المكي ويقال الكوفي.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وعبد الله بن طاووس وهشام بن عروة ومسعر.
وعنه محمد بن طلحة بن مصرف وعامر بن ابراهيم الاصبهاني.
قال البخاري منكر الحديث وقال العقيلي لم يتابع على حديثه وحميد مجهول النقل وقال ابن حبان يخطئ حتى خرج عن حد الاحتجاج به إذا انفرد.
له في الكتابين حديث واحد في الخضاب بالصفرة.
قلت: وقال ابن المديني حميد القرشي يروي عن ابن طاووس مجهول.
89 - د (أبي داود) حميد بن يزيد البصري أبو الخطاب.
روى عن نافع عن ابن عمر حديث من شرب الخمر فاجلدوه.
وعنه حماد بن سلمة.
ذكره ابن المديني في الطبقة التاسعة من أصحاب نافع.
أخرج له أبو داود هذا الحديث الواحد.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يدري من هو وقال ابن القطان مجهول الحال.
90 - ت (الترمذي) حميد الاعرج الكوفي القاص الملائي (1) وهو حميد بن عطاء.
__________
(1) في المغنى (الملائي) بمضمومة وخفة لام وبمد وبياء في آخره نسبة إلى بيع الملاء نوع من الثياب اه.
(*)

ويقال ابن علي ويقال ابن عبدالله ويقال ابن عبيد.
روى عن عبدالله بن الحارث المكتب.
وعنه خلف بن خليفة وابن نمير وعثام بن علي وعيسى بن يونس وعبيد الله ابن موسى وغيرهم.
قال أحمد ضعيف وقال ابن معين ليس بشئ وقال البخاري والترمذي
منكر الحديث وقال النسائي ليس بالقوي وقال مرة ليس بثقة وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث قد لزم عبدالله بن الحارث عن ابن مسعود ولا نعلم لعبد الله عن ابن مسعود شيئا وقال أبو زرعة ضعيف الحديث واهي الحديث وقال ابن عدي وهذه الاحاديث عن عبدالله بن الحارث عن ابن مسعود ليست بمستقيمة ولا يتابع عليها وله عن غير عبدالله ابن الحارث.
قلت: وقال ابن حبان يروي عن عبدالله بن الحارث عن ابن مسعود نسخة كأنها موضوعة وقال الدارقطني متروك وأحاديثه تشبه الموضوعة وذكره العقيلي والساجي وابن الجارود وغيرهم في الضعفاء.
91 - ع (الستة) حميد الاعرج المكي هو ابن قيس تقدم.
92 - د فق (أبي داود وابن ماجة في التفسير) حميد الشامي الحمصي (1) قال ابن عدي يقال حميد بن أبي حميد.
روى عن سليمان المنبهي ومحمود بن الربيع وأبي عمر والشيباني.
وعنه محمد بن جحادة وغيلان بن جامع وسالم المرادي وصالح بن صالح بن حي.
قال أحمد لا أعرفه وقال عثمان الدارمي قلت ليحيى حميد الشامي عن سليمان المنبهي فقال لا أعرفهما وقال ابن عدي إنما أنكر عليه هذا الحديث ولا أعلم له غيره يعني الذي أخرجه أبو داود في قلادة فاطمة.
وقد روى محمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى عن حميد الشامي الازرق عن أبي سلمة ابن عبدالرحمن عن أبي هريرة في السجود (إذا السماء انشقت) وروى أبو بكر بن عياش عن حميد الشامي الكندي عن عبادة بن نسى والله أعلم أهم ثلاثة أو اثنان أو واحد.
قلت: والاخير ذكره ابن حبان في الثقات ولم يزد في التعريف به على ما هنا (2).
__________
(1) في لب اللباب (الحمصي) بالكسر والسكون نسبة إلى حمص بلد بالشام اه أبو الحسن.
(2) حميد (الطويل) في ابن أبي حميد اه خلاصة.
(*)

93 - حميد أبو المليح (1) الفارسي في الكنى.
94 - ت (الترمذي) حميد المكي مولى ابن علقمة وهو غير ابن قيس الاعرج المكي.
روى عن عطاء وعنه زيد بن الحباب.
قال البخاري روى عنه زيد ثلاثة أحاديث زعم أنه سمع عطاء لا يتابع وقال ابن عدي لم ينسب وحديثه هذا المقدار الذي ذكره البخاري لم يتابع عليه كما قال.
له في الترمذي حديث واحد إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا.
95 - د س (أبي داود والنسائي) حميد ابن أخت صفوان بن أمية.
روى عن خاله صفوان بن أمية قصة الخميصة.
وعنه سماك بن حرب وبعضهم سماه عنه جعيدا ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: سماه البخاري حميد بن حجير وقال ان زائدة صحفه فقال جعيد بن حجير وقال ابن القطان إنه مجهول الحال.
96 - بخ م ت 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والترمذي والاربعة) حميري (2) بن بشير الحميري البصري أبو عبد الله الجسري.
روى عن أبي ذر ولم يسمع وعن معقل بن يسار وأبي الدرداء وجندب البجلي وعبد الله ابن مغفل وعبد الله بن الصامت وأبي عنبة الخولاني.
وعنه سعيد الجريري وسليمان التيمي وقتادة وغيرهم.
قال أبو بكر بن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة.
له عندهم حديث واحد في قصة رداء صفوان مع السارق.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الحافظ أبو سعيد العلائي لم يسمع من أبي الدرداء.
__________
(1) في المغنى أبو المليح بفتح ميم وكسر لام وبحاء مهملة وفي التقريب يقال اسمه صبيح اه أبو الحسن.
(2) في التقريب (حميري) هنا اسم بلفظ النسبة (والجسري) في لب اللباب بالفتح والسكون نسبة إلى جسر بطن من عنزة وقضاعة اه.
(*)

97 - د ق (أبي داود وابن ماجة) حميضة (1) بن الشمرذل الاسدي الكوفي.
روى عن قيس بن الحارث.
وعنه محمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى وسليمان الشيباني ومحمد بن السائب الكلبي وغيرهم.
وقال ابن عدي ليس له إلا حديثان أو ثلاثة وذكره ابن حبان في الثقات.
له في الكتابين حديث واحد في النكاح ووقع في سنن ابن ماجة حميضة بنت الشمرذل.
قلت: وقال ابن القطان لا يعرف حاله وضعف ابن السكن حديثه وقال البخاري فيه نظر وذكره العقيلي وابن الجارود في الضعفاء.
98 - بخ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) حميل بن بصرة بن وقاص بن حاجب بن غفار أبو بصرة الغفاري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي ذر.
وعنه عمرو بن العاص وأبو هريرة وأبو الخير مرثد اليزني وعبيد بن جبير و عبدالرحمن بن شماسة وأبو تميم الجيشاني وغيرهم.
قال ابن يونس شهد فتح مصر واختط بها ومات بها ودفن في مقبرتها.
قلت: وفي اسمه اختلاف حميل بفتح الحاء قاله الدراوردي في روايته وذكر ابن المديني عن بعض الغفاريين انه تصحيف وذكر البخاري انه وهم وحميل بالضم وعليه الاكثر وصححه ابن المديني وابن حبان وابن عبد البر وابن ماكولا ونقل الاتفاق عليه وغيرهم وجميل بالجيم قاله مالك في حديث أبي هريرة حين خرج إلى الطور وذكر البخاري وابن حبان انه وهم وقيل اسمه زيد حكاه الباوردي وقد قيل فيه بصرة بن أبي بصرة كأنه قلب والله أعلم.
99 - د س (أبي داود والنسائي) حنان بن خارجة السلمي الشامي.
روى عن عبدالله بن عمرو وعنه العلاء بن عبدالله بن رافع الجزري.
له في الكتابين
__________
(1) في المغنى (حميضة) بمضمومة وفتح ميم وسكون تحتية واعجام ضاد والشمرذل
بمعجمة وميم كسفرجل اه أبو الحسن.
(*)

حديث واحد عند كل منهما بعضه فعند أبي داود فيمن قتل صابرا.
وعند النسائي في لباس أهل الجنة.
قلت: وساقه أحمد والطبراني تاما وذكره ابن حبان في الثقات وقال فيه ابن ماكولا حنان بن عبدالله بن خارجة وضبطه بفتح الحاء والنون المخففة ولم أر في شئ من الكتب زيادة عبدالله في نسبه وقال ابن القطان مجهول الحال.
100 - مدت (أبي داود في المراسيل والترمذي) حنان الاسدي من بني أسد بن شريك بصري.
وهو عم مسدد بن مسرهد.
روى عن أبي عثمان النهدي عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا في الريحان.
وعنه حجاج بن أبي عثمان قال الترمذي لا يعرف له غير هذا الحديث.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وشريك في نسبه بالضم.
(من اسمه حنش) 101 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
حنش (1) بن الحارث بن لقيط النخعي الكوفي.
روى عن أبيه وسويد بن غفلة وعمرو بن ميمون والاسود بن يزيد وعبد الرحمن ابن الاسود وغيرهم.
وعنه أبو أسامة ووكيع وشريك بن عبدالله وأبو أحمد الزبيري وأبو نعيم وقال كان ثقة وعدة.
وقال أبو حاتم صالح الحديث ما به بأس.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال أبو بكر البزار في مسنده ليس به بأس وقال العجلي ثقة.
102 - م 4 (مسلم والاربعة) حنش بن عبدالله ويقال ابن علي بن عمرو بن حنظلة السبائي (2).
__________
(1) في التقريب (حنش) بفتح أوله والنون الخفيفة بعدها معجمة اه.
(2) في لب اللباب السبائي بمفتوحة وفتح موحدة فكسر همزة وقصر نسبة إلى سبا عامر بن يشجب اه أبو الحسن.
(*)

أبورشدين الصنعاني من صنعاء دمشق سكن إفريقية.
وروى عن علي وابن مسعود ورويفع بن ثابت وفضالة بن عبيد وأبي سعيد وابن عباس وكعب الاحبار وغيرهم.
وعنه ابنه الحارث وخالد بن أبى عمران وبكر بن سوادة والجلاح أبو كثير وقيس بن الحجاج وعامر بن يحيى المعافري وأبو مرزوق التجيبي وغيرهم.
قال العجلي وابو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال ابن المديني حنش الذي روى عن فضالة هو حنش بن علي الصنعاني وليس هو حنش بن المعتمر الكناني صاحب علي ولا حنش بن ربيعة الذي صلى خلف علي ولا حنش صاحب التيمي وقال ابن يونس كان مع علي بالكوفة وقدم مصر وغزا المغرب مع رويفع بن ثابت.
توفي بافريقية سنة مائة وقال أبو عبد الله الحميدي يقال ان جامع سرقسطة من بنائه وذكر بعض أهل العلم ان قبره بها.
قلت: قال ذلك أبو الوليد الوقشي ووثقه يعقوب بن سفيان وابن حبان وقال الآجري عن أبي داود هو حنش بن علي.
103 - حنش بن قيس هو حسين تقدم.
104 - د ت ص (أبي داود والترمذي والنسائي في خصائص علي) حنش بن المعتمر ويقال ابن ربيعة الكناني (1) أبو المعتمر الكوفي.
روى عن علي ووابصة بن معبد وأبي ذر وعليم الكندي.
وعنه أبو إسحاق السبيعي والحكم بن عتيبة وسماك بن حرب واسماعيل بن أبي خالد وغيرهم.
قال ابن المديني حنش ابن ربيعة الذي روى عن علي وعنه الحكم بن عتيبة لا أعرفه وقال أبو حاتم حنش ابن المعتمر هو عندي صالح ليس أراهم يحتجون بحديثه وقال أبو داود ثقة وقال البخاري يتكلمون في حديثه وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن حبان لا يحتج به وعند ابن المديني ان حنش بن المعتمر غير حنش بن ربيعة.
قلت: وأما ابن حبان فقال حنش بن المعتمر هو
الذي يقال له حنش بن ربيعة والمعتمر كان جده وكان كثير الوهم في الاخبار ينفرد عن علي بأشياء لا تشبه حديث الثقات حتى صار ممن لا يحتج بحديثه وقال العجلي تابعي ثقة
__________
(1) في المغنى الكناني بكسر كاف وخفة نون أولى نسبة إلى كنانة بن خزيمة اه.
(*)

وقال البزار حدث عنه سماك بحديث منكر وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالمتين عندهم وذكره العقيلي والساجي وابن الجارود وأبو العرب الصقلي في الضعفاء وقال ابن حزم في المحلى ساقط مطرح وذكره ابن مندة وأبو نعيم في الصحابة لكونه أرسل حديثا وقد بينت ذلك في كتابي الاصابة.
(من اسمه حنظلة (1) 105 - حنظلة بن الاسود هو ابن أبي سفيان يأتي.
106 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حنظلة بن حذيم (2) بن حنيفة المالكي يقال كنيته أبو عبيد.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه الذيال بن عبيد وقد..وهو غلام صغير مع أبيه وجده.
قلت: قال الازدي لا يحفظ روى عنه غير الذيال.
107 - قد (أبي داود في القدر) حنظلة بن أبي حمزة.
وليس بالسدوسي فيما قال أبو حاتم.
روى عن سعيد بن جبير.
وروى عنه حماد بن سلمة.
108 - س (النسائي) حنظلة بن خويلد العنزي (3).
روى عن عبدالله بن عمرو.
وعنه الاسود بن مسعود على اختلاف فيه عليه.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وسماه شعبة في روايته حنظلة بن سويد.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: إلا أنه فرق بين حنظلة بن خويلد وبين حنظلة بن سويد وجعلهما اثنين.
__________
(1) في المغنى حنظلة بمهملة مفتوحة وسكون نون وفتح معجمة وبلام اه.
(2) بكسر المهملة وسكون المعجمة وفتح التحتانية اه أبو الحسن.
(3) (العنزي) بعين ونون مفتوحتين وزاي نسبة إلى عنزة بن أسد اه (*)

109 - م ت س ق (مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) حنظلة بن الربيع بن صيفي (1) بن رباح بن الحارث التميمي الاسيدي.
أبو ربعي المعروف بحنظلة الكاتب.
وهو ابن أخي أكتم بن صيفي حكيم العرب نزل الكوفة ثم انتقل إلى قرقيسياء (2).
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه أبو عثمان النهدي وابن ابن أخيه المرقع بن صيفي بن رباح بن الربيع وقيس بن زهير والحسن البصري وقتاة ولم يدركه وغيرهم.
شهد مع خالد بن الوليد حروبه بالعراق وقال ابن البرقي إنما سمى الكاتب لانه كتب للنبي صلى الله عليه وسلم الوحي وتوفي بعد علي معتزلا للفتنة وقال يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم حنظلة بن الربيع ابن أخي أكتم بن صيفي إلى أهل الطائف.
قلت: وقال ابن حبان مات في أيام معاوية.
110 - ع (الستة) حنظلة بن أبي سفيان بن عبدالرحمن بن صفوان بن أمية الجمحي المكي.
روى عن سالم بن عبدالله بن عمر وسعيد بن ميناء وطاووس وعكرمة بن خالد والقاسم ابن محمد ونافع مولى ابن عمر وعطاء بن أبي رباح ومجاهد وأخويه عبدالرحمن وعمر وجماعة.
وعنه الثوري وحماد بن عيسى الجهني وابن المبارك وابن نمير وان وهب ووكيع والقطان والوليد بن مسلم وعبيد الله بن موسى ومكي بن ابراهيم وأبو عاصم وجماعة.
قال أحمد كان وكيع إذا أتى على حديثه قال حدثنا حنظلة بن أبي سفيان وكان ثقة ثقة وكذا قال الجوزجاني عن أحمد أنه ثقة ثقة وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة حجة وقال عبدالله بن شعيب عن ابن معين حنظلة وأخوه ثقتان وقال أبو زرعة وأبو داود والنسائي
ثقة زاد أبو داود وعثمان بن الاسود يقدم عليه وقال ابن المديني سألت يحيى بن سعيد عنه فقال كان عنده كتاب ولم يكن عندي مثل سيف وقال ابن عدي وعامة ما روى
__________
(1) في التقريب (صيفي) بفتح الصاد المهملة بعدها تحتانية ساكنة وبهامش الخلاصة بتشديد التحتانية وتخفيفها اه محمد شريف الدين.
(2) قرقيساء ويقال قرقيسياء بياء ثانية اه هامش القاموس.
(*)

حنظلة مستقيم وإذا حدث عنه ثقة فهو مستقيم قال أحمد عن يحيى بن سعيد كان حيا سنة (151) وقال البخاري قال يحيى بن سعيد مات فيها.
قلت: وقال يعقوب بن شيبة هو ثقة وهو دون المتثبتين وقال أيضا قيل لعلي بن المديني كيف رواية حنظلة عن سالم فقال روايته عن سالم وادي ورواية موسى بن عقبة عن سالم وادي ورواية الزهري عن سالم كأنها أحاديث نافع فقيل لعلي هذا يدل على أن سالما كثير الحديث قال أجل وقال ابن سعد كان ثقة وله أحاديث وقال ابن المديني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال اسم أبي سفيان الاسود وهو الذي يروي عنه محمد بن فضيل ويقول حدثنا حنظل بن الاسود وذكره ابن عدي في الكامل وأورد له حديثا استنكره لعل العلة فيه من غيره.
111 - ص (النسائي في خصائص علي) حنظلة بن سويد في حنظلة بن خويلد.
112 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) حنظلة بن عبدالله وقيل ابن عبيد وقيل ابن عبدالرحمن وقيل ابن أبي صفية السدوسي أبو عبد الرحيم البصري.
روى عن أنس وشهر بن حوشب وعبد الله بن الحارث بن نوفل وعكرمة وغالب التمار.
وعنه شعبة والحمادان وجرير بن حازم وسعيد بن أبي عروبة وابن المبارك وأبو
إسحاق الفزاري وأبو معاوية الضرير وغيرهم قال ابن المديني عن يحيى بن سعيد قد رأيته وتركته على عمد قلت ليحيى كان قد اختلط قال نعم وقال الميموني عن أحمد ضعيف الحديث وقال الاثرم عن أحمد منكر الحديث يحدث بأعاجيب وقال صالح بن أحمد عن أبيه ضعيف الحديث يروي عن أنس أحاديث مناكير وقد روى عنه بعض الناس وترك بعض الناس الرواية عنه وقال ابن معين والنسائي ضعيف وقال أبو حاتم ليس بقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وسمى أباه عبدالله وقال ابن حبان أيضا في كتاب الضعفاء حنظلة بن عبدالله السدوسي كنيته أبو عبد الرحمن اختلط بآخره حتى كان لا يدري (*)

ما يحدث به فاختلط حديثه القديم بحديثه الاخير تركه يحيى القطان.
قلت: فكأنه عنده إثنان وقال يحيى بن معين حنظلة السدوسي أبو شريك معلم كتاب ليس بثقة ولا دون الثقة وقال الساجي صدوق 113 - بخ م د س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) حنظلة بن علي بن الاسقع الاسلمي ويقال السلمي المدني.
روى عن حمزة بن عمرو وخفاف بن ايماء الغفاري ورافع بن خديج وربيعة بن كعب ومحجن بن الادرع وأبي هريرة وعنه عبدالله بن بريدة وعبد الرحمن بن حرملة الاسلمي وعمران بن أبي أنس والزهري وأبو الزناد وجماعة.
قال النسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي قال البخاري ويقال ابن الاسقع.
114 - بخ (البخاري في الادب المفرد) حنظلة بن عمرو بن حنظلة بن قيس الزرقي (1) الانصاري المدني.
روى عن أبي حرزة يعقوب بن مجاهد وأبي الحويرث الزرقي.
وعنه إسحاق ابن راهويه وعبد العزيز الاويسي وهشام بن عمار ومحمد بن عباد المكي ومحمد بن مهران الحمال ويعقوب بن حميد بن كاسب.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
115 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) حنظلة بن قيس بن عمرو بن حصن بن خلدة الزرقي المدني.
جد الذي قبله.
روى عن عمر وعثمان وأبي اليسر ورافع بن خديج وابن الزبير وعبد الله بن عامر بن كريز.
وعنه ربيعة ويحيى بن سعيد الانصاري والزهري وأبو الحويرث الزرقي وغيرهم.
قال ابن سعد عن الواقدي كان ثقة قليل الحديث وحكى عن الزهري ما رأيت من الانصار أحزم ولا أجود رأيا من حنظلة بن قيس.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال رأى عمر وعثمان.
قلت: وذكره ابن عبد البر في الصحابة جانحا لقول الواقدي انه ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم.
__________
(1) الزرقي بالضم والفتح نسبة إلى بني زريق بطن من الانصار وأبا حرزة بفتح المهملة وسكون الزاي اه.
(*)

116 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) حنظلة الكاتب هو ابن الربيع.
117 - حنظلة السدوسي هو ابن عبدالله.
118 - عس (النسائي في مسند علي) حنيف (1) بن رستم المؤذن الكوفي.
روى عن أبي الرقاد النخعي وعنه جرير بن عبدالحميد.
قال عبدالله بن أحمد عن ابن معين هو شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو حاتم مجهول.
119 - د (أبي داود) حنيفة أبو حرة (2) الرقاشي.
روى عن عمه وعنه علي بن زيد بن جدعان وسلمة بن دينار والد حماد.
قال ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم وغيره اسمه حنيفة وقال الآجري عن أبي داود لا أدري ما اسمه
وهو ثقة.
قلت: إنما هو مشهور بكنيته وقال ابن مندة وأبو نعيم وابن قانع والباوردي وجماعة ان حنيفة اسم عم أبي حرة وكذا الطبراني في المعجم الكبير وقال أبو نعيم وغيره اختلف في اسم أبي حرة فقيل حكيم بن أبي يزيد وقيل غير ذلك.
120 - د س (أبي داود والنسائي) حنين (3) بن أبي حكيم الاموي مولاهم المصري.
روى عن سالم أبي النضر ومكحول وعلي بن رباح ونافع مولى ابن عمر وغيرهم وعنه
__________
(1) في التقريب حنيف بالنون مصغرا اه أبو الحسن.
(2) أبو حرة بمفتوحة وشدة راء (والرقاشي) في المغنى بمفتوحة وخفة قاف وشين معجمة نسبة إلى رقاش بنت ضبيعة اه.
(3) حنين بنونين مصغرا اه.
(*)

عمرو بن الحارث والليث وسعيد بن أبي هلال وابن لهيعة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي لا أدري البلاء منه أو من أبن لهيعة فإن أحاديثه عنه غير محفوظة قال ولا أعلم (من) يروي عنه غير ابن لهيعة.
122 - س (النسائي) حنين والد عبدالله مولى ابن عباس.
عن علي في النهي عن لباس القسي وغيره.
وعنه نافع وقيل عن نافع عن عبدالله ابن حنين عن علي وقيل عنه عن ابراهيم بن عبدالله بن حنين عن أبيه عن علي وهو المحفوظ رواه النسائي على الاختلاف.
قلت: وحنين له صحبة قال البخاري في التاريخ الكبير كان يخدم النبي صلى الله عليه وسلم وهبه بعد لعمه العباس فاعتقه وكذا قال أبو حاتم الرازي وأبو حاتم ابن حبان وغيرهما وكان ينبغي للمؤلف أن ينبه على كونه صحابيا إلا انني أظنه تبع ابن حبان فإنه غفل فذكره في التابعين من الثقات وقد ذكرت ترجمته في معرفة الصحابة.
123 - ق (ابن ماجة) حوثرة (1) بن محمد بن قديد المنقري أبو الأزهر البصري الوراق.
روى عن ابن عيينة والقطان وابن مهدي ومحمد بن بشر العبدي وأبي أسامة وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وابن خزيمة وزكرياء الساجي وابن جرير الطبري وأبو حامد الحضرمي وابن صاعد وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال هو وابراهيم بن محمد الكندي مات سنة (256).
قلت: وذكره أبو علي في شيوخ أبي داود وقال روى عنه في كتاب بدء الوحي.
(من اسمه حوشب) 124 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) حوشب (2) بن عقيل الجرمي وقيل العبدي أبو دحية البصري.
__________
(1) في التقريب (حوثرة) بفتح أوله وسكون الواو بعدها مثلثة مفتوحة ثم مهملة اه.
(2) في التقريب (حوشب) بفتح أوله وسكون الواو وفتح المعجمة بعدها موحدة اه.
أبو الحسن.
(*)

روى عن أبيه وأبي عمران الجوني وقتادة والحسن وبكر بن عبدالله المزني ومهدي الهجري وغيرهم.
وعنه وكيع وابن مهدي وزيد بن الحباب وأبو داود الطيالسي وسليمان ابن حرب وغيرهم.
قال ابن سعد كان حوشب عندي أثبت من جهير بن يزيد وقال علي ابن محمد الطنافسي عن وكيع ثنا حوشب وكان ثقة وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان ثقة من الثقات وقال ابن معين ثقة وقال مرة ليس به بأس وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال أبو داود والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات ونسبه ثقفيا وهو وهم.
قلت: بل ذكر هما جميعا ولم ينسب أبا دحية هذا إلى أحد ووثقه يعقوب بن سفيان وقال العقيلي روى عن مهدي الهجري حديثا لا يتابع عليه وقال الازدي ضعيف.
125 - تمييز حوشب بن مسلم الثقفي مولاهم يكنى ابا بشر ويأتي ذكره غير منسوب.
روى عن الحسن البصري.
وعنه شعبة وجعفر الضبعي ونوح بن قيس ومسلم ابن ابراهيم وغيرهم.
قال أبو داود كان من كبار أصحاب الحسن.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الازدي ليس بذاك.
126 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) حويطب (1) بن عبدالعزى بن عبدود بن نصر بن مالك بن حسل ابن عامر بن لؤي العمري أبو محمد ويقال أبو الأصبغ مكي من مسلمة الفتح.
روى عن عبدالله بن السعدي.
وعنه السائب بن يزيد وابنه أبو سفيان بن حويطب وعبد الله بن بريدة وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين لا أحفظ عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم شيئا ثابتا وقال الزبير بن بكار هو افتدت أمه يمينه (2) وقال أحمد بلغني عن الشافعي قال كان
__________
(1) حويطب بمضمومة وفتح واو وسكون ياء وكسر طاء مهملة وبموحدة (وأبو الاصبغ) بمفتوحة وسكون مهملة وفتح موحدة واعجام عين اه أبو الحسن.
(2) وفي تهذيب الكمال (لمنه) اه الحسن النعماني.
(*)

حويطب حميد الاسلام قال الواقدي كان قد بلغ عشرين ومائة سنة ستين في الاسلام وستين في الجاهلية.
قال خليفة وغيره مات سنة (54) روى له الشيخان والنسائي حديثا واحدا في العمالة وهو الذي اجتمع في اسناده أربعة من الصحابة ثم سقط ذكر حويطب من كتاب مسلم في جميع النسخ.
قلت: قال ابن معين لا أحفظ لحويطب عن النبي صلى الله عليه وسلم شيئا كأنه أراد يصح وإلا فقد ذكرت في ترجمته حديثا مرفوعا أخرجه الواقدي.
127 - خت م د س (البخاري في التعاليق ومسلم وأبي داود والنسائي).
حوي (1) أبو عبيد حاجب سليمان بن عبدالملك يأتي في الكنى.
(من اسمه حيان) 128 - ق (ابن ماجة) حيان (2) بن بسطام الهذلي البصري.
روى عن ابن عمر وأبي هريرة.
وعنه ابنه.
ذكره ابن حبان في الثقات.
129 - م د ت س (مسلم وابي داود والترمذي والنسائي).
حيان بن حصين أبو الهياج (3) الاسدي الكوفي.
روى عن علي وعمار.
وعنه ابناه جرير ومنصور وابو وائل والشعبي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لم يخرج له الترمذي وانما له مجرد ذكر وقال العجلى تابعي ثقة وقد قال ابن عبد البر كان كاتب عمار رضي الله عنه.
130 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
حيان بن عمير القيسي (4) الجريري أبو العلاء البصري.
__________
(1) في التقريب (حوي) بضم اوله وفتح الواو بعدها تحتانية مثقلة اه.
(2) حيان بفتح اوله وتشديد التحتانية (وبسطام) بكسر موحدة وسكون مهملة اه.
(3) في المغني (ابو الهياج) بمفتوحة وشدة مثناة تحت وبجيم اه.
(4) في المغني (القيسي) بمفتوحة وسكون تحتية وبسين مهملة منسوب إلى قيس عيلان اه أبو الحسن.
(*)

روى عن عبدالرحمن بن سمرة وعبد الله بن عباس وسمرة بن جندب وقطن بن قبيصة ابن المخارق على خلاف فيه وغيرهم.
وعنه سليمان التيمي وسعيد الجريري وقتادة وعوف الاعرابي على خلاف فيه.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكره ابن سعد وقال كان ثقة قليل الحديث وذكره البخاري في فصل من مات بين التسعين والمائة وقال النسائي في الكنى أبو العلاء حيان ابن عمير بصري ثقة.
131 - د س (أبي داود والنسائي).
حيان بن العلاء.
عن قطن بن قبيصة بن المخارق عن ابيه حديث العيافة والطيرة والطرق من الجبت.
وعنه عوف الاعرابي وقيل عن عوف عن حيان لم ينسب وقيل عنه عن حيان ابي العلاء وقيل عنه عن حيان بن عمير وقال اسحاق بن منصور عن احمد ويحيى ليس هو ابن عمير وقال ابن حبان في الثقات حيان بن مخارق أبو العلاء يروي عن قطن بن قبيصة عن أبيه.
132 - ق (ابن ماجة).
حيان الاعرج.
عن أبي العلاء بن الحضرمي بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى البحرين الحديث.
وعنه محمد ابن زيد.
وفي كتاب ابن أبي حاتم حيان الاعرج بصري.
روى عن جابر بن زيد.
وعنه قتادة وسعيد بن أبي عروبة وابن جريج ومنصور بن زاذان.
وحكي عن ابن معين انه ثقة قال المزي فان كان هو هذا فان روايته عن العلاء بن الحضرمي منقطعة.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات حيان الاعرج يروي عن جابر بن زيد وعنه منصور ابن زاذان.
ذكره في اتباع التابعين.
133 - فق (ابن ماجة في التفسير).
حيان غير منسوب.
عن سليمان التيمي وعنه عبد الصمد بن عبد الوارث حديث أبي سعيد في تفسير من يأت ربه مجرما.

134 - حيوان ويقال بالمعجمة أبو شيخ الهنائي (1) في الكنى.
(من اسمه حيوة) 135 - ع (الستة).
حيوة (2) بن شريح بن صفوان بن مالك التجيبي أبو زرعة المصري.
الفقيه الزاهد روى عن أبي هانئ حميد بن هانئ وشرحبيل بن شريك المعافري وبكر بن عمر والمعافري وسالم بن غيلان وأبي يونس مولى أبي هريرة وربيعة بن يزيد الدمشقي وأبي صخر الخراط وأبي عقيل زهرة بن معبد وأبي الاسود يتيم عروة وزيد ابن أبي حبيب ويزيد بن عبدالله بن الهاد وكعب بن علقمة التنوخي وجماعة.
وعنه الليث وابن لهيعة ونافع بن يزيد وابن وهب وابن المبارك وأبو عبد الرحمن المقري وابو عاصم وهانئ بن المتوكل وهو آخر من حدث عنه وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد قيل لابي حيوة ابن شريح وعمرو بن الحارث فقال جميعا كأنه سوى بينهما وقال حرب عن احمد ثقة ثقة وقال ابن معين ثقة وقال ابن يونس كانت له عبادة وفضل وقال ابن أبي حاتم سمعت أبي وسئل عن حيوة ويحيى بن ايوب وسعيد بن أبي أيوب فقال حيوة أعلى القوم وهو ثقة وأحب إلي من المفضل بن فضالة وقال ابن وهب ما رأيت أحدا أشد استخفافا بعمله من حيوة وكان يعرف بالاجابة.
وقال ابن المبارك ما وصف لي أحد ورأيته إلا كانت رؤيته دون صفته الا حيوة فإن رؤيته كانت أكبر من صفته وقال يعقوب بن سفيان ثنا المقري ثنا حيوة بن شريح وهو
__________
(1) في المغنى (الهنائي) بمضمومة وخفة نون وبمد نسبة إلى هناة بن مالك اه.
(2) في المغنى (حيوة) بمفتوحة وسكون تحتية وفتح واو (وشريح) بضم معجمة وفتح راء وبحاء مهملة (والتجيبي) بمضمومة ويجوز فتحها وكسر جيم وسكون مثناة تحت فموحدة منسوب إلى تجيب بن ثوبان بن سليم اه أبو الحسن.
(*)

كندي شريف عدل رضى ثقة توفي سنة (158) وأرخه الكلاباذي سنة (59).
قلت: ووثقه العجلي ومسلمة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مستجاب الدعوة يقال إن الحصاة كانت تتحول في يده تمرة بدعائه وقال مات سنة (8) أو (9) وأرخه ابن
يونس نقلا عن ابن بكير سنة (8) وقال ابن سعد مات في آخر خلافة أبي جعفر وكان ثقة.
وقال ابن وضاح بلغني أن رجلا كان يطوف ويقول اللهم اقض عني الدين فرأى في المنام ان كنت تريد وفاء الدين فائت حيوة بن شريح يدعو لك فاتى إلى الاسكندرية بعد العصر يوم الجمعة قال فاقمت حتى صار ما حوله دنانير فقال لي إتق الله ولا تأخذ الا قدر دينك فأخذت ثلاثمائة.
وقال ابن أبي حاتم في المراسيل كتب إلي عبدالله بن احمد قال سمعت أبي يقول لم يسمع حيوة من الزهري ولا من بكير بن الاشج ولا من خالد ابن أبي عمران.
136 - خ د ت ق (البخاري وأبي داود والترمذي وابن ماجة) حيوة بن شريح بن يزيد الحضرمي أبو العباس الحمصي.
روى عن ابيه وبقية واسماعيل بن عياش ومحمد بن حرب الابرش وضمرة بن ربيعة والوليد بن مسلم وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود.
وروى له البخاري في الادب وروى الترمذي وابن ماجة له بواسطة احمد بن عاصم البلخي واسحاق بن منصور الكوسج وعبد الله الدارمي والذهلي وأبو حاتم الرازي وابو وارة وأبو زرعة الدمشقي واحمد ويحيى وعثمان الدارمي وأبو أمية الطوسوسي ومحمد بن عوف الطائي ويعقوب ابن سفيان وجماعة.
قال ابن معين يعقوب بن شيبة ثقة وقال يعقوب بن سفيان مات سنة (224).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
137 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي).
حية بن حابس (1) التميمي.
عن ابيه.
تقدم في ترجمة ابيه.
وعنه يحيى بن أبي كثير.
قلت: وذكره ابن ابي
__________
(1) بمهملتين وقبل السين موحدة اه تقريب التهذيب.
(*)

عاصم في الصحابة وروى هذا الحديث من طريقه عن النبي صلى الله عليه وسلم بغير واسطة ابيه
وذكره ابو موسى في ذيله تبعا له وهو مرسل اسقطه بعض الرواة وقد ذكره ابن حبان في ثقات التابعين وبينت حاله في معرفة الصحابة.
(من اسمه حي) 138 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
حي (1) بن يؤمن بن حجيل بن جريج أبوعشانة المصري.
روى عن عبدالله بن عمرو وعمار بن ياسر وعقبة بن عامر ورويفع بن ثابت.
وعنه عمرو بن الحارث والليث وابن لهيعة وغيرهم.
وقال احمد ويحيى ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال ابن لهيعة حي بن يؤمن رجل من احبار اليمن وقال ابن يونس توفي سنة (118) قلت: وذكره ابن حبان في الثقات ولما خرج حديثه في صحيحه قال فيه من ثقات أهل مصر ووثقه يعقوب بن سفيان.
139 - ق (ابن ماجة) حي أبو حية الكلبي الكوفي والد أبي جناب.
روى عن عمر وسعد بن أبي وقاص.
وعنه إبنه.
قال ابو زرعة محله الصدق.
له في ابن ماجة حديث واحد.
(من اسمه حيي) 140 - (الاربعة) حيي (2) بن عبدالله بن شريح المعافري الحبلى أبو عبد الله المصري.
__________
(1) (حي) بفتح اوله وتشديد التحتانية (ويؤمن) بضم التحتانية وسكون الواو وكسر الميم (وابو عشانة) بضم المهملة وتشديد المعجمة كذا في التقريب اه ابو الحسن.
(2) في التقريب (حيي) بضم اوله ويائين من تحت الاولى مفتوحة (والحبلى) بضم مهملة وموحدة نسبة إلى بني الحبلى حي من اليمن اه.
(*)

روى عن أبي عبدالرحمن الحبلي وغيره.
وعنه الليث وابن لهيعة وابن وهب وهو آخر من حدث عنه وغيرهم.
قال احمد احاديثه مناكير وقال البخاري فيه نظر وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن معين ليس به بأس وقال ابن عدي ارجو انه لا بأس به إذا روى عنه ثقة وقال ابن يونس توفي سنة (143) قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
بخ قد ت س فق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود في القدر والترمذي والنسائي وابن ماجة في التفسير) حيي بن هانئ بن ناضر (1) بن يمنع أبو قبيل المعافري المصري.
وقيل اسمه حي والاول أشهر أدرك مقتل عثمان وغزا روذس (2) مع جنادة بن أمية وروى عن عبادة بن الصامت وعمرو بن العاص وعبد الله بن عمرو وعقبة بن عامر الجهني وشفى بن مانع وغيرهم.
وعنه يزيد بن أبي حبيب وبكر بن مضر والليث وأبو هانئ حميد بن هانئ وابن لهيعة ودراج أبو السمح ويحيى بن ايوب وغيرهم من المصريين.
قال احمد وابن معين وابو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال يعقوب بن شيبة كان له علم بالملاحم والفتن وقال ابن يونس مات بالبرلس سنة (128) قلت: وأرخه ابن أبي عاصم سنة (7) وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ ووثقه الفسوي والعجلي وأحمد بن صالح المصري وذكره الساجي في الضعفاء له وحكى عن ابن معين انه ضعفه.
(حرف الخاء المعجمة) 141 - ع د (الستة وأبي داود).
خارجة بن الحارث بن رافع بن مكيث الجهني المدني.
روى عن أبيه وسالم بن سرح.
وعنه ابن مهدي ومحمد بن خالد الجهني ومحمد بن الحسين
__________
(1) ناضر بنون ومعجمة (وأبو قبيل) بفتح القاف وكسر الباء الموحدة بعدها تحتانية ساكنة كذا في تقريب التهذيب اه أبو الحسن.
(2) في القاموس روذس بضم الراء وكسر الذال المعجمة جزيرة للروم تجاه الاسنكدرية
وضبه في معجم ياقوت بالمهملة والمعجمة اه أبو الحسن.
(*)

الشيباني وخالد بن مخلد واسماعيل بن أبي أويس.
قال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس.
قلت: وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين فخارجة بن الحارث الجهني فقال ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
142 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة).
خارجة بن حذافة (1) بن غانم القرشي العدوي.
له صحبة سكن مصر.
له حديث واحد في الوتر.
روى عنه عبدالله بن أبي مرة الزوفي وعبد الرحمن بن جبير.
قال البخاري لا يعرف سماع بعضهم من بعض.
قلت: وقال ابن يونس في تاريخ مصر شهد فتح مصر واختط بها وكان أمير ربع المدد الذين أمد بهم عمر ابن الخطاب عمرو بن العاص وكان على شرطة مصر في إمرة عمرو بن العاص لمعاوية قتله خارجي بمصر وهو يحسب أنه عمرو وقال ابن حبان في الثقات يروي عن النبي صلى الله عليه وسلم في الوتر والاسناد مظلم قتل بمصر سنة (40) وكذا أرخ خليفة وفاته وقال القراب قتل ليلة قتل علي رضى الله عنه وقال ابن عبد البر قتله أحد الخوارج الثلاثة الذين انتدبوا لقتل علي ومعاوية وعمرو فأراد الخارجي قتل عمرو فقتل خارجة وذلك انه استخلفه ذلك اليوم لصلاة الصبح فلما قتله أخذ وادخل على عمرو فقال الخارجي اردت عمرا وأراد الله خارجة.
قال محمد بن الربيع الجيزي لم يرو عنه غير أهل مصر.
143 - ع (الستة).
خارجة بن زيد بن ثابت الانصاري النجاري (2) أبو زيد المدني.
أدرك عثمان وروى عن ابيه وعمه يزيد وأسامة بن زيد وسهيل بن سعد وعبد الرحمن
__________
(1) في المغنى (حذافة) بمضمومة وخفه معجمة وفاء والعدوي بعين ودال مفتوحتين منسوب إلى عدي بن كعب بطن من قريش اه.
(2) النجاري في المغنى بفتح نون وشدة جيم وبراء نسبة إلى النجار بن ثعلبة منهم أبي بن كعب اه أبو الحسن.
(*)

ابن أبي عمرة وأمه أم سعد بن الربيع وأم العلاء الانصارية.
وعنه ابنه سليمان وابنا اخويه سعيد بن سليمان بن زيد بن ثابت وقيس بن سعد بن زيد وعبد الله بن عمرو بن عثمان ابن عفان وابنه محمد بن عبدالله ومجالد بن عوف وأبو الزناد والزهري وعثمان بن حكيم والمطلب بن عبدالله بن حنطب ويزيد بن قسيط وأبو بكر ابن بنت عمرو بن حزم في آخرين.
قال أبو الزناد كان أحد الفقهاء السبعة وقال مصعب الزبيري كان خارجة وطلحة ابن عبدالله بن عوف يقسمان المواريث ويكتبان الوثائق وينتهي الناس إلى قولهما وقال العجلي مدني تابعي ثقة وقال البخاري إن صح قول موسى بن عقبة أن يزيد بن ثابت قتل يوم اليمامة فان خارجة بن زيد لم يدرك عمه قال ابن نمير وعمرو بن علي مات سنة (99) وقال ابن المديني وغير واحد مات سنة مائة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وحكى القولين جميعا وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال ابن خراش خارجة ابن زيد أجل من كل من اسمه خارجة.
144 - خارجة بن سليمان في خارجة بن عبدالله.
145 - د س (أبي داود والنسائي).
خارجة بن الصلت (1) البرجمي الكوفي.
روى عن عمه وله صحبة وفي اسمه اختلاف وعن عبدالله بن مسعود.
وعنه الشعبي وعبد الاعلى بن الحكم الكلبي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقد قال ابن أبي خيثمة إذا روى الشعبي عن رجل وسماه فهو ثقة يحتج بحديثه.
146 - ت س (الترمذي والنسائي).
خارجة بن عبدالله بن سليمان بن زيد بن ثابت الانصاري أبو زيد.
وقيل أبو ذر وقد ينسب إلى جده.
روى عن أبيه عبدالله ونافع مولى ابن عمر
__________
(1) الصلت بمفتوحة وسكون لام وبمثناة فوق كذا في المغني (والبرجمي) في لب اللباب بضم الباء والجيم نسبة إلى البراجم قبيلة من تميم اه أبو الحسن.
(*)

والحسين بن بشير بن سلام وعامر بن عبدالله بن الزبير ويزيد بن رومان وغيرهم.
وعنه معن بن عيسى وزيد بن الحباب والعقدي والواقدي والقعنبي وغيرهم.
قال أبو طالب عن احمد ضعيف وقال ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم شيخ حديثه صالح وقال أبو داود شيخ وقال ابن عدي لا بأس به وبرواياته عندي ذكره ابن أبي عاصم فيمن مات سنة (165).
قلت: وكذا أرخه ابن حبان في الثقات وكذا قال ابن سعد وقال كان قليل الحديث وقال ابن الجوزي ضعفه الدارقطني وقال الازدي اختلفوا فيه ولا بأس به وحديثه مقبول كثير المنكر وهو إلى الصدق أقرب (1).
147 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
خارجة بن مصعب (2) بن خارجة الضبعى بن الحجاج الخراساني السرخسي.
روى عن زيد بن أسلم وسهل بن أبي صالح وأبى حازم سلمة بن دينار وبكير ابن الاشج وخالد الحذاء وشريك بن أبي نمر وعاصم الاحول وعمرو بن دينار قهرمان آل الزبير ومالك وأبي حنيفة ويونس بن يزيد ويونس بن عبيد وخلق.
وعنه الثوري ومات قبله وأبو داود الطيالسي وعلي بن الحسن شقيق وزيد بن الحباب وشبابة بن سوار وعبد الرحمن بن مهدي وابو بدر شجاع بن الوليد ووكيع ويحيى بن يحيى النيسابوري ونعيم بن حماد الخزاعي وغيرهم.
قال الاثرم عن أحمد لا يكتب حديثه وقال عبدالله بن أحمد نهاني أبي أن أكتب عنه شيئا من الحديث وقال الدوري ومعاوية عن ابن نمير ليس بثقة وقالا عنه مرة ليس بشئ وقال عباس عنه كذاب وقال معاوية عنه ضعيف وقال عثمان الدارمي وغيره عن ابن معين
ليس بشئ وقال الحسين بن محمد القباني قال لي أبو معمر الهذلي أتدري لم ترك حديث خارجة فقال لمكان رأيه قال لا ولكن كان اصحاب الرأي عمدوا إلى مسائل لابي حنيفة
__________
(1) خارجة بن عمرو في عمرو بن خارجة اه هامش الاصل.
(2) مصعب بمضمومة وسكون مهمله اولى وفتح الثانية (والسرخسي) بفتحتين وسكون المعجمة ومهملة نسبة إلى سرخس مدينة بخراسان اه أبو الحسن.
(*)

فجعلوا لها اسانيد عن يزيد بن أبي زياد عن مجاهد عن ابن عباس فوضعوها في كتبه فكان يحدث بها وقال البخاري تركه ابن المبارك ووكيع.
وقال يحيى بن يحيى كان يدلس عن غياث بن ابراهيم وغياث ذهب حديثه ولا يعرف صحيح حديثه من غيره.
قال مسلم سمعت يحيى بن يحيى وسئل عن خارجة فقال مستقيم الحديث عندنا ولم يكن ينكر من حديثه إلا ما يدلس عن غياث بن ابراهيم فانا كنا قد عرفنا تلك الاحاديث فلا نعرض لها وقال النسائي متروك الاحاديث وقال مرة ليس بثقة وقال مرة ضعيف وقال ابن سعد اتقى الناس حديثه فتركوه وقال الجوزجاني كان يرمى بالارجساء وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال ابو حاتم مضطرب الحديث ليس بقوي يكتب حديثه ولا يحتج به لم يكن محله محل الكذب.
وقال ابن خراش والحاكم أبو أحمد متروك الحديث وقال الدارقطني ضعيف وأخوه علي ضعيف وقال ابن عدي له حديث كثير وأصناف فيه مسند ومنقطع وعندي انه يغلط ولا يتعمد الكذب وقال مصعب بن خارجة توفي أبي في ذي القعدة سنة (168) وهو ابن (98) سنة.
قلت: وقال يعقوب بن شيبة ترك ابن المبارك حديثه وقال رأيت منه سهولة في اشياء فلم آمن أن يكون اخذه للحديث على ذلك وقال يعقوب وهو ضعيف الحديث عند جميع اصحابنا ووهاه الفضل بن موسى السيناني وقال ابن المديني هو
عندنا ضعيف.
وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وقال مرة ليس بشئ وقال أيضا عنه خارجة أودع كتبه عند غياث بن ابراهيم فافسدها عليه وقال ابن حبان كان يدلس عن غياث ابن ابراهيم وغيره ويروي ما يسمع منهم مما وضعوه على الثقات عن الثقات الذين رآهم فمن هنا وقع في حديثه الموضوعات عن الاثبات لا يجوز الاحتجاج بخبره وذكره ابن الجارود والعقيلي وسعيد بن السكن وأبو زرعة الدمشقي وأبو العرب الصقلي وغيرهم في الضعفاء.
148 - تمييز.
خارجة بن مصعب بن خارجة بن مصعب.
حفيد الذي قبله وهو اوثق منه.
وروى عن ابي نعيم وعلي بن الحسين بن واقد

والمغيث بن بديل وغيرهم.
وعنه محمد بن عبدالرحمن الدغولي وآخرون.
مات سنة (264) ذكره ابن حبان في الثقات ذكرته للتمييز.
(من اسمه خازم) 149 - ز (البخاري في جزء القراءة).
خازم بن الحسين أبو إسحاق الخميسي (1) البصري سكن الكوفة.
روى عن أيوب السختياني ومالك بن دينار وعطاء بن السائب ومحمد بن جحادة وغيرهم.
وعنه أبو معاوية وإسحاق بن منصور السلولي وأحمد بن عبدالله بن يونس والحسن ابن الربيع البجلى وجبارة بن المغلس ويحيى الحماني وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وقال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه ولا يحتج به وقال ابن عدي عامة حديثه عمن يروى عنهم لا يتابعه عليه أحد وأحاديثه تشبه الغرائب وهو ضعيف يكتب حديثه (2) له في الجزء حديث واحد شاهد.
قلت: وقال أبو داود عن أنس روى مناكير وذكره ابن شاهين في الضعفاء وقال الدارقطني في العلل كوفي يعرف بكنيته يعتبر به وليس
من الحفاظ.
150 - ق (ابن ماجة).
خازم العنزي (3) أبو محمد البصري قيل اسم أبيه مروان.
روى عن عطاء بن السائب ومسور بن الحسن.
وعنه نصر بن علي الجهضمي ويعقوب ابن بشير العنزي.
وقال أبو حاتم مجهول والحديث الذي رواه باطل أخرج له ابن ماجة
__________
(1) في المغنى خازم بمعجمة وزاي والخميسي بفتح المعجمة وكسر السين المهملة كذا في الخلاصة والتقريب وفي هامش الخلاصة أن صاحب الانسان للسمعاني ضبطه بضم الحاء المهملة وفتح الميم وسكون الياء التحتانية ثم مهملة مكسورة وهكذا في لب اللباب اه.
(2) وفي تهذيب الكمال روى له البخاري في كتاب القراءة خلف الامام حديثا واحدا اه.
(3) في المغنى العنزي بفتح عين وسكون نون منسوب إلى عنز بن وائل اه أبو الحسن.
(*)

الحديث المشار إليه وهو حديث امتي خمس طبقات الحديث.
ذكره صاحب الكمال في حرف الحاء فوهم.
قلت: سمى الدارقطني في المؤتلف والمختلف أباه مروان في رواية يعقوب المذكور عنه لحديث آخر.
(من اسمه خالد) 151 - خت خدق (البخاري في التعاليق وأبي داود في الناسخ والمنسوخ وابن ماجة).
خالد بن اسلم القرشي العدوي أخو زيد بن أسلم مولى عمر.
روى عن ابن عمر.
وعنه أخوه زيد والزهري وسفيان بن عاصم الاموي وعبد الله بن سلمة الهذلي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدارقطني ثقة ليس بالمكثر.
له في أوائل الزكاة من البخاري حديث قال فيه قال أحمد بن شبيب ثنا أبي (1) ووقع في بعض نسخ الصحيح ثنا أحمد فعلى هذا كان ينبغي أن يرقم له (خ).
152 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
خالد بن الياس ويقال اياس (2) بن صخر بن أبي الجهم عبيد بن حذيفة أبو الهيثم العدوي المدني.
روى عن ربيعة وسعيد المقبري وصالح مولى التوأمة وإسماعيل بن عمرو بن سعيد ابن العاص وأبي الزناد وابن المنكدر ويحيى بن عبدالرحمن بن حاطب ويحيى بن سعيد الانصاري وعدة.
وعنه عيسى بن يونس وإسماعيل بن جعفر والعقدي وأبو معاوية والمغيرة بن عبدالرحمن المخزومي وأبو نعيم والواقدي والقعنبي وغيرهم.
قال أحمد متروك الحديث وقال ابن معين ليس بشئ ولا يكتب حديثه وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث قيل له يكتب حديثه فقال زحفا وقال أبو زرعة ضعف ليس بقوي سمعت أبا نعيم يقول لا يسوى حديثه وسكت ثم قال لا يسوى حديثه فلسين وقال البخاري
__________
(1) ووقع خالد هذا في هذا السند اه هامش الاصل.
(2) اياس بمكسورة وخفة تحتية وإهمال سين اه أبو الحسن.
(*)

منكر الحديث ليس بشئ وقال أبو داود كان يؤم في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم نحوا من ثلاثين سنة وقال النسائي متروك الحديث وقال مرة ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال ابن عدي أحاديثه كلها غرائب وافراد ومع ضعفه يكتب حديثه.
قلت: وذكره يعقوب ابن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال الترمذي ضعيف عند أهل الحديث وقال النسائي في الكنى مدني ضعيف وقال ابن شاهين في الضعفاء ضعفه محمد بن عمار وقال الساجي في الضعفاء سمعت ابن مثنى يقول خالد بن الياس يضعف في الحديث قال الساجي هو ضعيف الحديث جدا وليس هو بحجة في احكام وقال أبو بكر البزار في مسنده ليس بالقوي وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الثقات حتى يسبق إلى القلب أنه الواضع لها لا يكتب حديثه إلا على جهة التعجب وهو الذي روى أن الله طيب يحب
الطيب نظيف يحب النظافة.
وقال الحاكم روى عن ابن المنكدر وهشام بن عروة والمقبري أحاديث موضوعة وكذا قال أبو سعيد النقاش وقال ابن عبد البر ضعيف عند جميعهم.
153 - ت (الترمذي).
خالد بن أبي بكر بن عبيد الله بن عبدالله بن عمر بن الخطاب العدوي المدني.
روى عن جده عبيد الله وعن عمي أبيه حمزة وسالم.
وعنه ابنه عبدالله ومعن ابن عيسى القزاز وزيد بن الحباب وأبو جعفر النفيلى وإسحاق بن محمد الفروي.
قال أبو حاتم يكتب حديثه وقال الترمذي سمعت محمدا يقول لخالد بن أبي بكر مناكير عن سالم وذكره ابن حبان في الثقات وقال بن أبي عاصم مات سنة (162).
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وابن حبان وزاد يخطئ وزاد ابن سعد كان كثير الحديث والرواية.
154 - ق (ابن ماجة).
خالد بن أبي بلال.
عن عبدالله بن بشر في الملاحم.
وعنه بحير بن سعد صوابه عن بحير عن خالد ابن معدان عن ابن أبي بلال وهو عبدالله عن عبدالله بن بسر.
(*)

155 - ع (الستة).
خالد بن الحارث بن عبيد بن سليمان ويقال ابن الحارث بن سليم بن عبيد ابن سفيان الهجيمي (1) أبو عثمان البصري.
روى عن حميد الطويل وأيوب وابن عون وهشام بن عروة وعبيد الله بن عمر وسعيد ابن أبي عروبة وشعبة والثوري وعبد الملك بن أبي سليمان وابن جريج وهشام بن حسان وهشام الدستوائي وجماعة.
وعنه أحمد وإسحاق بن راهويه وعلي بن المديني ومسدد وعارم والفلاس وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي وعبيد الله بن معاذ ويحيى بن حبيب
ابن عربي ونصر بن علي الجهضمي والحسن بن عرفة وهو آخر أصحابه وغيرهم وحدث عنه شعبة وهو من شيوخه.
قال بن عمار عن القطان ما رأيت خيرا من سفيان وخالد ابن الحارث وقال الاثرم عن أحمد إليه المنتهى في التثبت بالبصرة وقال المروزي عن أحمد كان خالد بن الحارث يجئ بالحديث كما يسمع وقال أبو زرعة كان يقال له خالد الصدق وقال ابن سعد ثقة وقال أبو حاتم امام ثقة وقال النسائي ثقة ثبت وقال عمرو بن علي ولد سنة عشرين ومائة وقال هو وابن سعد مات سنة (186).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ولد سنة (119) وكان من عقلاء الناس ودهاتهم وقال معاوية بن صالح قلت ليحيى بن معين بن أثبت شيوخ البصريين قال خالد بن الحارث مع جماعة سماهم وقال الترمذي ثقة مأمون سمعت ابن مثنى يقول ما رأيت بالبصرة مثله وقال ابن شاهين في الثقات قال فيه حماد بن زيد ذاك الصدوق وقال الآجري سألت أبا داود عن خالد ومعاذ فقال معاذ صاحب حديث وخالد كثير الشكوك وذكر من فضله وقال الدارقطني روى عن حسان بن ابراهيم الكرماني وهو أكبر من خالد وأقدم وفاة وقال في موضع آخر احد الاثبات.
156 - خالد بن حسين هو خالد بن عبدالله بن حسين.
__________
(1) في المغني الهجيمي بمضمومة وفتح جيم نسبة إلى الهجيم بن عمرو - أبو الحسن.
(*)

157 - بخ فق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة في التفسير).
خالد بن حميد المهري (1) أبو حميد الاسكندراني.
روى عن بكر بن عمرو المعافري وخالد بن يزيد الجمحي وأبي عقيل زهرة بن معبد والعلاء بن كثير وعياش بن عقبة الحضرمي وجماعة.
وعنه ابن وهب ومحمد بن حمير الحمصي وبقية وأبو صالح كاتب الليث وروح بن صلاح (2) وهو آخر من حدث عنه بمصر وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس
مات سنة (169).
158 - د (أبي داود).
خالد بن الحويرث المخزومي المكي.
روى عن عبدالله بن عمرو.
عنه ابنه محمد وعلي بن زيد بن جدعان.
وقال عثمان ابن سعيد الدارمي سألت يحيى بن معين عنه فقال لاأعرفه وقال ابن عدي إذا كان يحيى لا يعرفه فلا يكون له شهرة ولا يعرف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر البخاري في التاريخ رواية ابن عون عن محمد بن سيرين عنه.
159 - ق (ابن ماجة).
خالد بن حيان الرقي أبو يزيد الكندي مولاهم الخراز (3).
روى عن سالم بن أبي المهاجر وسليمان بن عبدالله بن الزبرقان وعلي بن عروة الدمشقي
__________
(1) في لب اللباب المهري بالفتح والسكون نسبة إلى مهرة قبيلة من قضاعة و (الاسكندراني) بالكسر وسكون السين والنون وفتح الكاف والدال المهملة والراء نسبة إلى الاسنكدرية بلد على طرف بحر المغرب اه أبو الحسن.
(2) كذا في الاصل وتهذيب الكمال والظاهر روح بن جناح فانهما من طبقة واحدة ولا يوجد روح بن جناح اه الحسن النعماني.
(3) في التقريب الخراز بالمعجمة والراء آخره زاي اه أبو الحسن.
(*)

وجعفر بن برقان وهمام بن يحيى وغيرهم.
وعنه أحمد بن حنبل وأيوب ويحيى وأبو كريب وعلي بن ميمون العطار وزكرياء بن عدي وعبد الله بن محمد النفيلى وسنيد بن داود والحسن ابن حماد سجاده والحسن بن عرفة وغيرهم.
قال الاثرم عن أحمد قدم علينا لم يكن به بأس كان يروي عن جعفر عن أبيه كتبنا عنه غرائب وقال ابن معين وابن عمار ثقة وقال الغلابي قد سمع منه يحيى بن معين وزعم أنه خراز وليس به بأس وقال عمرو بن علي ضعيف وقال
الخطيب قال أحمد بن علي الابار سألته يعني علي بن ميمون الرقي عنه فقال كان منكرا وكان صاحب حديث قال الخطيب قوله منكرا يعنى في الضبط والتحفظ وشدة التوقي والتحرز وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن خراش والدارقطني لا بأس به وقال ابن سعد كان ثقة ثبتا مات بالرقة في ذي القعدة سنة (191) ولم يستكمل السبعين وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأخرج له في صحيحه وذكر له ابن خزيمة في صحيحه أحاديث منها ما استنكره فقال وجاء خالد بن حيان بطامة وقال أبو بشر الدولابي أخبرني أحمد ابن شعيب انا عمرو بن منصور ثنا علي بن الحسن النسائي حدثني خالد بن حيان أبو يزيد الرقي وكان ثقة.
160 - خالد بن خالد ويقال سبيع بن خالد يأتي.
161 - خالد بن أبي خالد هو ابن طهمان.
162 - بخ م كدس (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود في مسند مالك والنسائي).
خالد بن خداش بن عجلان الازدي المهلي (1) مولاهم.
أبو الهيثم البصري سكن بغداد.
روى عن حماد بن زيد وصالح المري ومالك ومهدي ابن ميمون وحاتم بن إسماعيل وعبد الله بن وهب وغيرهم.
وعنه مسلم وروى له
__________
(1) في التقريب خداش بكسر المعجمة وتخفيف الدال وآخره معجمة (والمهلبي) في لب اللباب بفتح الهاء نسبة إلى المهلب بن أبي صفرة اه أبو الحسن.
(*)

البخاري في الادب وأبو داود في مسند مالك والنسائي بواسطة أبي قدامة السرخسي وهارون الحمال والحسن بن إسحاق المروزي وأبو حاتم وأبو زرعة وأحمد بن حنبل وأبو الاحوص العكبري ويعقوب بن شيبة وعباس الدوري وجماعة.
قال يحيى بن معين وأبو حاتم وصالح بن محمد البغدادي صدوق وقال ابن سعد ثقة وقال يعقوب بن شيبة كان ثقة صدوقا وقال ابن المديني ضعيف وقال زكرياء الساجي فيه ضعف وقال يحيى بن معين
قد كتبت عنه ينفرد عن حماد بن زيد باحاديث وقال أبو داود روى عن حماد بن زيد عن أيوب عن نافع عن ابن عمر حديث الغار ورأيت سليمان بن حرب ينكره عليه وقال أبو حاتم الرازي سألت سليمان بن حرب عنه فقال صدوق لا بأس به كان يختلف معنا إلى حماد بن زيد واثنى عليه خيرا قال مطين وغيره مات سنة (223).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (224) وكذا أرخه ابن قانع وقال ثقة وفي كتاب الساجي أيضا كان أحمد يلزمه.
163 - خ س (البخاري والنسائي).
خالد بن خلي (1) الكلاعي أبو القاسم الحمصي القاضي.
روى عن بقية ومحمد بن حرب وسلمة بن عبدالملك العوصي ومحمد بن حمير السليحي وغيرهم.
وعنه البخاري وروى له النسائي بواسطة ابنه محمد بن خالد وأبو زرعة الدمشقي وأبو أمية الطرسوسي وعمران بن بكار ومحمد بن عوف وابن وارة وغيرهم.
قال البخاري صدوق وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني ليس له شئ ينكر.
قلت: وقال الخليلي ثقة.
164 - 4 (الاربعة).
خالد بن دريك الشامي.
روى عن ابن عمر وعائشة ولم يدركهما ويعلى بن منية مرسلا وعبد الله بن محيريز
__________
(1) (خلي) بفتح المعجمة بوزن لي كما في التقريب (والكلاعي) في المغنى بفتح كاف وخفة لام وبعين مهملة نسبة إلى ذي الكلاع اه أبو الحسن.
(*)

وقباث بن اشيم.
وعنه أيوب السختياني وأبو بشر جعفر بن أبي وحشية وابن عون والاوزاعي وقتادة وغيرهم.
قال ابن معين مشهور وقال مرة ثقة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات في اتباع التابعين وقال أبو داود لم يدرك عائشة.
قلت: وقال
ابن أبي حاتم سمعت أبي وذكر حديثا رواه أبو توبة عن بشير بن عطية عن خالد ابن دريك قال سمعت يعلى بن منية يقول غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما أدري ما هذا ما أحسب خالد بن دريك لقى يعلى بن منية وقال عبد الحق في الاحكام لم يسمع من عائشة وقال أبو زرعة الدمشقي في تاريخه الكبير قلت لعبد الرحمن بن إبراهيم يعني دحيما أن الوليد بن نصر وسوار بن عمارة اخبراني عن بشير بن عطية عن خالد ابن دريك أنه سأل يعلى بن منية عن الجعائل.
افيحتمل خالد بن دريك إذا لقي ابن عمر أنه يسأل يعلى قال فاسترابه وذكر خالدا فقدم امره وسنه فلم ينكر رواية قتادة عنه ولا لقيه ابن عمر.
165 - تمييز.
خالد بن دريك.
عن عمران بن حصين.
وعنه اسيد بن عبدالرحمن.
ذكره ابن حبان في الثقات هكذا ثم ذكر خالد بن دريك الشامي في اتباع التابعين فالظاهر أنهما اثنان عنده.
166 - د (أبي داود).
خالد بن دهقان (1) القرشي مولاهم أبو المغيرة الدمشقي.
روى عن هانئ بن كلثوم الوليد بن عبدالرحمن الجرشي ويحيى بن يحيى الغساني وزيد بن ارطأة وخالد بن عبدالله سبلان وغيرهم.
وعنه الاوزاعي ومحمد بن شعيب ابن شابور وصدقة بن خالد والوليد بن مسلم وغيرهم.
قال ابن معين قال أبو مسهر كان غير متهم كان ثقة وقال أيضا كان عنده أربعة أحاديث وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة وقال أبو زرعة الدمشقي نفر ثقات فذكره اولهم وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في المغني خالد بن دهقان بكسر مهملة وبقاف اه أبو الحسن.
(*)

167 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
خالد بن دينار التميمي السعدي أبو خلدة (1) البصري الخياط.
روى عن أنس والحسن وابن سيرين وأبي العالية وغيرهم.
وعنه ابن مهدي ويحيى القطان وابن المبارك ووكيع وعبد الصمد بن عبد الوارث ويونس بن بكير وحرمي ابن عمارة وبشر بن ثابت البزار وخالد بن الحارث وأبو داود الطيالسي ومسلم بن إبراهيم وأبو نعيم وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين صالح وقال عثمان ابن سعيد عن يحيى ثقة وقال عمرو بن علي عن يزيد بن زريع ثنا أبو خلدة وكان ثقة وقال أيضا حدثنا عبدالرحمن بن مهدي قال حدثنا أبو خلدة فقال له رجل كان ثقة فقال كان مأمونا خيارا الثقة شعبة وسفيان وقال النسائي ثقة وقال ابو زرعة أبو خلدة أحب إلي من الربيع بن أنس.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وله سن وقد لقي وقال العجلي والدارقطني ثقة وقال الترمذي ثقة عند أهل الحديث وفي تاريخ البخاري قال ابن مهدي كان خيارا مسلما صدوقا وقال ابن حبان في الثقات كان ابن مهدي يحسن الثناء عليه وقال ابن عبد البر في الكنى هو ثقة عند جميعهم وكلام ابن مهدي لا معنى له في اختيار الالفاظ وقال ابن قانع مات في سنة (152).
168 - ق (ابن ماجة).
خالد بن دينار النيلي (2) أبو الوليد الشيباني بصري الاصل.
وقيل كوفي سكن النيل وهي مدينة بين واسط والكوفة.
روى عن أبي عمارة العبدي وسالم بن عبدالله بن عمر والحسن البصري ومعاوية بن قرة المزني وأبي هاشم الرماني وغيرهم.
وعنه الثوري وابن شهاب الحناط ويونس بن بكير ويزيد بن زريع وأبو أسامة وغيرهم.
قال أحمد خالد النيلى هو خالد بن دينار شيخ ثقة وقال أبو حاتم يكتب حديثه.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في التقريب (أبو خلدة) بفتح المعجمة وسكون اللام مشهور بكنيته اه.
(2) (النيلي) بكسر النون بعدها تحتانية كذا في التقريب وزاد في المغنى إنه نسبة
إلى النيل بلد اه أبو الحسن.
(*)

169 - ع (الستة).
خالد بن ذكوان (1) أبو الحسين ويقال أبو الحسن المدني.
حديثه في البصريين.
روى عن الربيع بنت معوذ بن عفراء ولها صحبة وأم الدرداء الصغرى وأيوب بن بشير بن كعب.
وعنه حماد بن سلمة وبشر بن المفضل وعبد الواحد ابن زياد وأبو معشر البراء ومحبوب بن الحسن ومحمد بن دينار الطائي.
قال إسحاق ابن منصور وعثمان بن سعيد عن ابن معين ثقة وقال هو أحب إلي من عبدالله بن محمد بن عقيل وقال أبو حاتم صالح الحديث قليل الحديث محله الصدق وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي حديثه ليس بالكثير وأرجو أنه لا بأس به وبرواياته وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قرأت بخط الذهبي ما أدري لاي شئ ذكره ابن عدي في الكامل انتهى وابن عدي اشعر كلامه بانه تبع البخاري في ذلك وقد قال ابن خزيمة عقب حديثه في الصيام الذي رواه عن الربيع بنت معوذ خالد بن ذكوان حسن الحديث وفى القلب منه (2).
170 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
خالد بن الربيع العبسي كوفي.
روى عن حذيفة وعنه أبو وائل قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
171 - س (النسائي).
خالد بن روح بن السرى بن أبي حجير الثقفي أبو عبد الرحمن الدمشقي.
روى عن صفوان بن صالح وسليمان بن عبدالرحمن ويزيد بن خالد بن موهب وهشام بن عمار وطبقتهم ومن بعدهم.
وعنه النسائي وابن جوصاء وأبو الميمون البجلى وأبو القاسم الطبراني وغيرهم.
قال النسائي ثقة وقال ابن زبر عن محمد بن يوسف الهروي
مات سنة (280).
__________
(1) (ذكوان) في المغنى بفتح معجمة وسكون كاف اه أبو الحسن.
(2) بياض في الاصل اه.
(*)

172 - ت س (الترمذي والنسائي).
خالد بن زياد بن جرد الازدي أبو عبد الرحمن الترمذي (1) صاحب السابري.
روى عن مقاتل بن حيان وقتادة ونافع مولى ابن عمر وأبي الصديق الناجي ومسعر وغيرهم.
وعنه ابنه عبد العزيز وقتيبة وصالح بن عبدالله الترمذي وغيرهم.
قال سعيد ابن سويد ثنا خالد بن زياد وكان ثقة وقال ابن حبان في الثقات يروي عن نافع صحيفة مستقيمة وعن قتادة الحرف بعد الحرف مات وهو ابن مائة سنة وسنة وكان على القضاء بترمذ وكان ابنه بعده.
173 - خالد بن زيد بن حارثة في خالد السلمي.
174 - ع (الستة).
خالد بن زيد بن كليب بن ثعلبة بن عبد عوف ويقال ابن عمرو بن عبد عوف بن غنم ويقال ابن عبد عوف بن جشم بن غنم بن مالك بن النجار أبو أيوب الانصاري الخزرجي.
شهد بدرا والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ونزل عند رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قدم المدينة شهرا حتى بنى المسجد.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بن كعب.
وعنه البراء ابن عازب وجابر بن سمرة وزيد بن خالد الجهني وابن عباس وعبد الله بن يزيد الخطمي والمقداد بن معدي كرب وغيرهم من الصحابة وموسى بن طلحة وعبد الله بن حنين وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعطاء بن يزيد الليثي وعروة بن الزبير وأبو عبد الرحمن الحلبي وعطاء بن يسار وعمر بن ثابت وجماعة.
قال الخطيب حضر العقبة وشهد بدرا وأحدا والمشاهد كلها وكان مسكنه المدينة
__________
(1) بكسر أوله أو فتحه أو ضمه اقوال وكسر الميم أو ضمه قولان وذاله معجمة نسبة إلى ترمذ مدينة على طرف جيحون كذا في لب اللبا اه أبو الحسن.
(*)

وحضر مع علي حرب الخوارج وورد المدائن في صحبته وعاش بعد ذلك زمانا طويلا حتى مات ببلاد الروم غازيا في خلافة معاوية قال الهيثم بن عدي وغيره مات سنة (50) وقال الواقدي وغيره مات سنة (52) وقال أبو زرعة الدمشقي مات في سنة (55).
قلت: وذكر الواقدي وأبو القاسم البغوي وغيرهما انه شهد مع علي صفين.
وقال ابن سعد ولما ثقل قال لاصحابه إن أنا مت فاحملوني فإذا صاففتم العدو فادفنوني تحت أقدامكم وقال البغوي قبر ليلا وأمر يزيد بالخيل تقبل عليه وتدبر حتى عمى قبره وقال ابن حبان في الصحابة مات بأرض الروم وقال لهم إذا أنا مت فقدموني في بلاد العدو ما استطعتم ثم ادفنوني فمات وكان المسلمون على حصار القسطنطينية فقدموه حتى دفن إلى جانب حائط.
175 - د س (أبي داود والنسائي).
خالد بن زيد ويقال ابن يزيد الجهني (1).
عن عقبة بن عامر في فضل الرمي.
وعنه أبو سلام الحبشي على اختلاف فيه على يحيى ابن أبي كثير فقال مرة عبدالله بن زيد وفرق البخاري وأبو حاتم وغيرهما بينه وبين خالد بن زيد بن خالد الجهني الذي يروي عن أبيه في اللقطة ويروي عنه عبدالله بن محمد ابن عقيل وذكر الخطيب انه وهم وأن الصواب انهما واحد ولم يأت على ذلك بحجة إلا أنه روى حديث الرمي رواية أبي سلام عن خالد بن زيد الجهني وليس في ذلك ما يمنع كونهما اثنين ويؤيد ذلك ان في رواية أبي الحسن بن العبد وغيره عن أبي داود وفي رواية النسائي خالد بن يزيد بزيادة ياء في أوله وكذا وقع عند ابن ماجة من طريق اسماعيل ابن
رافع عن خالد بن يزيد عن عقبة بن عامر في حديث النذر فلو لم يكونا اثنين ما اختلف في اسم أبي هذا لان زيد بن خالد الجهني الصحابي لم يختلف فيه.
وقال ابن عساكر في حرف العين عبدالله بن زيد ويقال ابن يزيد ويقال خالد بن زيد القاص الازرق الدمشقي قاص مسلمة بن عبدالملك روى عن عقبة بن عامر وعوف ابن
__________
(1) الجهني في المغنى بمضمومة وفتح هاء وبنون منسوب إلى جهينة بن زيد اه أبو الحسن.
(*)

مالك وعنه بكير بن الاشج ويعقوب بن الاشج وأبو سلام الحبشي وغيرهم ثم روى من حديث بكير بن الاشج ويزيد بن خصيفة عن عبدالله بن زيد عن عوف بن مالك حديث لا يقص إلا أمير.
ثم روى من حديث يحيى بن أبي كثير وغيره عن أبي سلام عن عبدالله ابن زيد الازرق عن عقبة بن عامر في الرمي ثم حكى قول البخاري في التفريق بينهما ثم قال وعندي انهما واحد والقول في هذا كالقول مع الخطيب فان الراوي عن عوف ابن مالك لا خلاف ان اسمه عبدالله وإنما وقع خلاف في اسم أبيه فقال عمرو بن الحارث عن بكير بن الاشج زيد وقال ابن لهيعة في روايته عن بكير ويزيد بن خصيفة يزيد وقول عمرو بن الحارث أولى فإنه أحفظ وأقوى.
قلت: وخالد بن زيد بن خالد الجهني ذكره ابن حبان في الثقات.
176 - س (النسائي).
خالد بن زيد وقيل ابن يزيد وهو وهم أبو عبد الرحمن السامي (1).
أرسل عن العرباض بن سارية وشرحبيل بن السمط وروى عن أبي بكر بن عبد الرحمن بن الحارث وقزعة بن يحيى.
وعنه معتمر بن سليمان وسفيان بن حسين.
قال أبو حاتم ما به بأس ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وسمى أبا يزيد وكذا قال البخاري في تاريخه وقد ذكرت في لسان الميزان ان الراوي عن العرباض الذي روى عنه سفيان بن حسين هو خالد بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان وقد صرح أبو حاتم بأنه
أخو عبدالرحمن بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان وفرق بينه وبين خالد ابن زيد الذي روى عن شرحبيل وهو الذي أخرج له النسائي فان كان وقع فيه خالد بن يزيد فالوهم مختص به لا بالآخر وستأتي ترجمة خالد بن يزيد بن معاوية (2).
177 - د ت سي ق (أبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة).
خالد بن سارة ويقال ابن عبيد بن سارة المخزومي المكي.
__________
(1) هكذا وقع في الاصل بسين مهملة ولكن وجد في التقريب والخلاصة بشين معجمة بغير ضبط اه أبو الحسن.
(2) خالد بن زيد في خالد بن أبي عمران اه.
(*)

روى عن ابن عمر وعبد الله بن جعفر بن أبي طالب.
وعنه ابنه جعفر بن خالد وعطاء ابن أبي رباح ذكره ابن حبان في الثقات (1).
178 - خ س ق (البخاري والنسائي وابن ماجة) خالد بن سعد الكوفي مولى أبي مسعود الانصاري.
روى عن مولاه وحذيفة وعائشة وأبي هريرة وعبد الله بن أبي عبس.
وعنه ابراهيم النخعي والاعمش ومنصور وأبو حصين ومجمع بن يحيى وحبيب بن أبي ثابث وغيرهم.
قال اسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد في ذكر الدجال.
قلت: وله عند النسائي آخر وذكر البخاري في الاوسط في فصل من مات من ثلاثين إلى أربعين ومائة وقال يحيى بن يمان عن سفيان عن منصور عن خالد بن سعد عن أبي مسعود رضي الله تعالى عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى بنبيذ فصب عليه الماء.
لوم يصح وقال ابن أبي عاصم في الاشربة هو عندي مجهول ولم يقل سمعت أبا مسعود فأرى أن يكون بينه وبين أبي مسعود إنسانا وقال ابن عدي ولخالد أحاديث إلا أن الذي ينكر عليه من حديثه هو الذي ذكرت يعني حديث النبيذ وحديث لا يتم
على عبد نعمة إلا بالجنة.
وقال النسائي بعد أن روى الحديث المذكور في النبيذ هذا خبر ضعيف انفرد به ابن عازب (2) ولا يحتج بحديثه لسوء حفظه وكثرة خطئه.
قلت: ورواه يحيى بن سعيد عن سفيان موقوفا وهو الصحيح.
179 - خ د (البخاري وأبي داود) خالد بن سعيد بن عمرو بن سعيد بن العاص الاموي (3).
روى عن أبيه وبديح مولى عبدالله بن جعفر وسهل بن يوسف بن مالك الانصاري.
__________
(1) خالد بن سبيع في سبيع بن خالد اه هامش الاصل.
(2) في الام انفرد به يمان وليس فيها ابن عازب اه هامش الاصل.
(3) في المغنى الاموي بمضمومة وفتح ميم منسوب إلى أمية بن عبد شمس والاموي بفتح همزة منسوب إلى أمية بن بجالة بن مازن اه أبو الحسن.
(*)

وعنه ابن المبارك وهشام بن الكلبي وابراهيم بن موسى الرازي ويحيى الحماني وغيرهم.
قال مكي بن عبدالله ثنا مسلم بن الحجاج ثنا الحلواني ثنا محمد بن بشر ثنا خالد فقيل لمحمد من ذكرت قال الثقة الصدوق المأمون خالد بن سعيد أخو اسحاق بن سعيد وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدارقطني ليس به بأس.
180 - د ق (أبي داود وابن ماجة) خالد بن سعيد بن أبي مريم التيمي المدني مولى ابن جدعان.
روى عن سعيد بن عبدالرحمن بن رقيش والمطلب بن عبدالله بن حنطب ونعيم المجمر وأبي زينب مولى حازم بن حرملة الغفاري وأبي مالك الاشعري وعنه ابنه عبدالله ومحمد ابن معن الغفاري وعطاف بن خالد المخزومي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن المديني لا نعرفه وساق له العقيلي خبرا استنكره وجهله ابن القطان.
181 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة)
خالد بن سلمة بن العاص بن هشام بن المغيرة المخزومي أبو سلمة ويقال أبو المقسم المعروف بالفألفأ الكوفي أصله حجازي.
روى عن عبدالله البهي وعيسى وموسى ابني طلحة بن عبيد الله وسعيد بن المسيب وأبي بردة بن أبي موسى والشعبي وغيرهم.
وعنه أولاده عكرمة ومحمد وعبد الرحمن والسفيانان وشعبة ومسعر وزائدة وزكرياء بن أبي زائدة وابنه يحيى بن زكرياء وحماد ابن زيد وغيرهم وحدث عنه عمرو بن دينار ويحيى بن سعيد الانصاري وهما أكبر منه قال البخاري عن ابن المديني له نحو عشرة أحاديث وقال أحمد وابن معين وابن المديني ثقة وكذا قال ابن عمار ويعقوب بن شيبة والنسائي وقال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه وقال ابن عدي هو في عداد من يجمع حديثه ولا أرى بروايته بأسا وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد هرب من الكوفة إلى واسط لما ظهرت دعوة بني العباس فقتل مع ابن هبيرة وقال محمد بن حيمد عن جرير كان الفأفأ رأسا في المرجئة وكان يبغض عليا وقال

يعقوب بن شيبة يقال ان بعض الخلفاء (1) قطع لسانه ثم قتله ذكره علي بن المديني يوما فقال قتل مظلوما وقال أبو داود عن الحسن بن علي الخلال سمعت يزيد بن هارون يقول دخلت المسودة واسط سنة (132) فنادى مناديهم بواسط الناس آمنون إلا ثلاثة العوام ابن حوشب وعمر بن ذر وخالد بن سلمة المخزومي فاما خالد فقتل واما العوام فهرب وكان يحرض على قتالهم وكان عمر بن ذر يقص بهم ويحرض على قتالهم عندنا بواسط (2).
له عند مسلم من حديث واحد.
قلت: وقع في صحيح البخاري ضمنا حيث قال في الحيض وقالت عائشة كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الله على كل أحيانه فان مسلما أخرجه من طريق خالد بن سلمة هذا وذكر ابن المديني في العلل الكبرى ان الفأفأ لم يسمع من عبدالله بن عمر وذكر ابن عائشة انه كان ينشد بني مروان الاشعار التى هجى بها المصطفى صلى الله عليه وسلم.
182 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة)
خالد بن شمير (3) السدوسي البصري.
روى عن ابن عمر وأنس وعبد الله بن رباح الانصاري وبشر بن نهيك ومضارب ابن حرب.
وعنه الاسود بن شيبان.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي بصري ثقة وذكر له ابن جرير الطبري وابن عبد البر والبيهقي حديثا أخطأ في لفظه منه وهي قوله في الحديث كنا في جيش الامراء يعني مؤتة والنبي صلى الله عليه وسلم لم يحضرها.
183 - ق (ابن ماجة) خالد بن أبي الصلت البصري.
عامل عمر بن عبد العزيز مدني الاصل.
روى عن عمر بن عبد العزيز ومحمد بن سيرين وعبد الملك بن عمير وربعي بن حراش وسماك بن حرب.
وعنه خالد الحذاء والمبارك بن فضالة وسفيان بن حسين وواصل مولى أبي
__________
(1) هو أبو جعفر المنصور العباسي اه تهذيب الكمال.
(2) بياض في الاصل وعلى هامش الاصل بياض في الام - أبو الحسن.
(3) في التقريب والخلاصة شمير بالتصفير وزاد في الخلاصة بمعجمة اه أبو الحسن.
(*)

عيينة وأبو عوانة فيما قيل والصواب ان بينهما خالد الحذاء.
قال البخاري خالد بن أبي الصلت عن عراك مرسل وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في استقبال البائل القبلة وهو معلل قال البخاري في التاريخ قال موسى ثنا حماد هو ابن سلمة عن خالد الحذاء عن خالد بن أبي الصلت قال كنا عند عمر بن عبد العزيز فقال عراك ابن مالك سمعت عائشة رضي الله عنها قالت قال النبي صلى الله عليه وسلم حول مقعدتي إلى القبلة.
قال وقال موسى ثنا وهيب عن خالد عن رجل ان عراكا حدث عن عمرة عن عائشة وقال ابن بكير حدثني بكر عن جعفر بن ربيعة عن عراك عن عروة ان عائشة كانت تنكر قولهم لا يستقبل القبلة.
وهذا صح.
قلت: وذكر الخلال عن أبي عبدالله انه قال ليس معروفا وقال ابراهيم بن الحارث أنكر أحمد قول من قال عن عراك سمعت عائشة وقال عراك
من أين سمع من عائشة وقال أبو طالب عن أحمد إنما هو عراك عن عروة عن عائشة ولم يسمع عراك منها وقال أبو محمد بن حزم هو مجهول وقال عبد الحق ضعيف وتعقب ابن مفوز (1) كلام ابن حزم فقال مشهور بالرواية معروف بحمل العلم ولكن حديثه معلول وذكره أسلم بن سهل في تاريخ واسط وحكى عن سفيان بن حسين قال كنا نأتي خالد بن أبي الصلت وكان عينا لعمر بن عبد العزيز بواسط وكانت له هيئة وقال الترمذي في العلل الكبير سألت محمدا عن هذا الحديث فقال فيه اضطراب والصحيح عن عائشة قولها وذكر أبو حاتم نحو قول البخاري وان الصواب عراك عن عروة عن عائشة قولها وان من قال فيه عن عراك سمعت عائشة مرفوعا وهم فيه سندا ومتنا.
184 - ت (الترمذي) خالد بن طهمان (2) السلولي أبو العلاء الخفاف الكوفي وهو خالد بن أبي خالد.
روى عن أنس وحبيب بن أبي حبيت البجلي وحبيب بن أبي ثابت وحصين بن مالك
__________
(1) هكذا في الاصل وعلى هامش الاصل ابن منور نقله من الام اه.
(2) في المغنى طهمان بمفتوحة وسكون هاء وبنون (والسلولي) في لب اللباب بالفتح والضم نسبة إلى بني سلول بنت ذهل بن شيبان اه أبو الحسن (*).

وعطية العوفي ونافع بن أبي نافع البزار وغيرهم.
وعنه الثوري وابن المبارك ووكيع وأبو أحمد الزبيري وأبو نعيم والفريابي وعبيد الله بن موسى وأحمد بن يونس ويحيى ابن هاشم السمسار خاتمة أصحابه وغيرهم.
قال خالد الاسكاف قال الدوري عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم هو من عتق الشيعة محله الصدق وقال أبو عبيد لم يذكره أبو داود إلا بخير وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطى ويهم.
قلت: وقال ابن الجارود ضعيف وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ضعيف خلط قبل موته بعشر سنين وكان قبل ذلك ثقة وكان في تخليطه كلما جاؤوا به يقربه وقال ابن عدي ولم أر له في مقدار ما يرويه
حديثا منكرا.
185 - م (مسلم) خالد بن عبدالله بن حرملة (1) المدلجي حجازي.
روى عن الحارث بن خفاف بن ايماء وأبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام.
وعنه محمد بن عمرو بن علقمة ومحمد بن يحيى الاسلمي ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال البخاري حديثه عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسل.
قلت: وذكره لاجل هذا الحديث ومتنه خيركم المدافع عن قومه.
في الصحابة البغوي وقال لا أدري له صحبة أم لا وذكره فيهم ابن أبي عاصم وابن مندة وأبو نعيم.
186 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) خالد بن عبدالله بن حسين الاموي مولاهم الدمشقي.
وقد ينسب إلى جده روى عن أبي هريرة.
وعنه اسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر وزيد بن واقد ومحمد بن عبدالله بن المهاجر الشعيثي.
قال البخاري سمع أبا هريرة وقال إسحاق بن سيار النصيبي أظنه لم يسمع من أبي هريرة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الآجري عن أبي داود كان أعقل أهل زمانه.
__________
(1) في المغنى حرملة بفتح مهملة وسكون راء وفتح ميم (والمدلجيى) في لب اللباب بالضم والسكون وكسر اللام والجيم نسبة إلى مدلج بطن من كنانة ومن سعد هذيم اه أبو الحسن.
(*)

187 - ع (الستة) خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن بن يزيد الطحان أبو الهيثم.
ويقال أبو محمد المزني (1) مولاهم الواسطي.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وبيان ابن بشر وحميد الطويل وسليمان التيمي وأبي طوالة وابن عون وخالد الحذاء وعمرو ابن
يحيى بن عمارة ومطرف بن طريف وسهيل بن أبي صالح وداود بن أبي هند وأبي إسحاق الشيباني وأبي حيان التيمي ويونس بن عبيد وجماعة.
وعنه زيد بن الحباب وعبد الرحمن بن مهدي ووكيع ويحيى القطان وعفان وعمرو بن عون ومسدد وسعيد ابن منصور وابنه محمد بن خالد ومحمد بن الصباح الدولابي وإسحاق بن شاهين الواسطي وقتيبة وآخرون.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان خالد الطحان ثقة صالحا في دينه وهو أحب إلينا من هشيم وقال ابن سعد وأبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم ثقة صحيح الحديث وقال الترمذي ثقة حافظ وقال أبو داود قال إسحاق الازرق ما رأيت أفضل من خالد الطحان قيل قد رأيت سفيان قال كان سفيان رجل نفسه وكان خالد رجل عامة وسئل محمد بن عمار عن جرير وخالد أيهما أثبت فقال خالد.
قال عبدالحميد بن بيان ويعقوب بن سفيان وعلي بن عبدالله بن مبشر مات سنة (179) زاد علي ولد سنة (115) وقال خليفة ومحمد بن سعد مات سنة (182).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وحكى القولين في وفاته وقال أبو زرعة لم يسمع من الاعمش حكاه ابن أبي حاتم عنه في المراسيل ووقع في التمهيد لابن عبد البر في ترجمة يحيى بن سعيد في الكلام على حديث البياضي في النهي عن الجهر بالقرآن بالليل.
رواه خالد الطحان عن مطرف عن أبي إسحاق عن الحارث عن علي نحوه وقال تفرد به خالد وهو ضعيف واسناده كله ليس مما يحتج به.
قلت: وهي مجازقة ضعيفة فان الكل ثقات إلا الحارث فليس فيهم ممن لا يحتج به غيره.
__________
(1) في المغنى (المزني) بمضمومة وفتح زاي وبنون منسوب إلى مزينة بنت كعب اه أبو الحسن.
(*)

188 - م س (مسلم والنسائي) خالد بن عبدالله بن محرز (1) المازني البصري
روى عن عمه صفوان وعن عبدالله بن عمر والصحيح عن عمه عنه وعن زرارة ابن أوفى والحسن البصري وسنان بن سلمة بن المحبق وغيرهم.
وعنه سليمان التيمي وعاصم الاحول وعوف الاعرابي وابراهيم بن طهمان وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي ثقة.
189 - عخ د (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود) خالد بن عبدالله بن يزيد بن أسد القسري الامير أبو القاسم.
ويقال أبو الهيثم الدمشقي.
روى عن أبيه عن جده وله صحبة.
وعنه اسماعيل ابن أبي خالد وحبيب بن أبي حبيب الجرمى وحميد الطويل واسماعيل بن أوسط بن اسماعيل البجلي وغيرهم.
وقال يحيى الحماني قيل لسيار تروي عن خالد قال إنه كان أشراف من أن يكذب وذكره ابن حبان في الثقات قال خليفة مات عبدالملك وعلى مكة نافع بن علقمة ابن صفوان فعزله الوليد بعد سنتين وولى خالد بن عبدالله فلم يزل بها حتى عزله سليمان ابن عبدالملك.
قال وفي سنة (106) ولي خالد بن عبدالله العراق ولاه هشام ابن عبدالملك ثم عزله في سنة (125) قال وقتل سنة (136) وهو ابن نحو ستين وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل سمعت يحيى بن معين قال خالد بن عبدالله القسري كان واليا لبني أمية وكان رجل سوء وكان يقع في علي بن أبي طالب رضي الله عنه.
له في كتاب أبي داود عن مسدد عن أمية بن خالد لما ولي خالد القسري أضعف الصاع.
وله في كتاب خلق أفعال العباد للبخاري قصة قتله الجعد بن درهم.
قلت: وقال العقيلي لا يتابع على حديثه وله أخبار شهيرة وأقوال فظيعة ذكرها ابن جرير وأبو الفرج الاصبهاني والمبرد وغيرهم وقال عمر بن شبة ثنا أبو نعيم عن رجل قال شهدت خالدا حين أتى به يوسف ابن
__________
(1) في المغنى (محرز) بمضمومة وسكون مهملة وكسر راء فزاي (والمازني) بكسر زاي ونون نسبة إلى مازن جماعة اه أبو الحسن.
(*)

عمر فدعا بعود فوضع على قدميه ثم قامت عليه الرجال حتى كسرت قدماه ثم على ساقيه حتى كسرتا ثم على فخذيه ثم على حقويه ثم على صدره حتى مات فوالله ما تكلم ولا عبس.
190 - خ ت س (البخاري والترمذي والنسائي) خالد بن عبدالرحمن بن بكير السلمي أبو أمية البصري.
روى عن الحسن البصري وغالب القطان ونافع وابن سيرين.
وعنه ابن المبارك وابن مهدي ووكيع واسرائيل وبشر بن المفضل وأبو داود الطيالسي وعبد الصمد والحسين ابن الوليد النيسابوري وابن أبي عدي وأبو الوليد الطيالسي.
قال أبو حاتم صدوق لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
له عندهم حديث واحد في الصلاة في السجود على الثوب.
قلت: وقال العقيلي يخالف في حديثه وقال الحاكم عن الدارقطني لا بأس به.
191 - د س (أبي داود والنسائي) خالد بن عبدالرحمن الخراساني أبو الهيثم ويقال أبو محمد المروزي.
سكن ساحل دمشق.
روى عن مالك بن أنس واسرائيل وعيسى بن طهمان والمسعودي وشعبة والثوري وشيبان وابن أبي ذئب ومطيع بن ميمون.
وجماعة وعنه يحيى بن معين وبحر بن نصر الخولاني وسعد ومحمد ابنا عبدالله بن عبد الحكم وهشام ابن عمار والربيع بن سليمان المرادي ومحمد بن محمد بن مصعب الصوري ومحمد بن عبدالله ابن عبدالرحيم بن البرقي وأبو عتبة الحجازي وجماعة.
قال يزيد بن عبد الصمد عن ابن معين ثقة وقال ابن صاعد ثنا بحر بن نصر ومحمد بن عبدالله بن عبد الحكم قالا ثنا خالد وكان ثقة وقال أبو زرعة وأبو حاتم لا بأس به.
زاد أبو حاتم كان ابن معين يثني عليه خيرا وقال العقيلي في حفظه شئ.
قلت: ثم ذكر له حديثا معللا روي على وجوه ولعل الخطأ فيه من غيره وقال ابن عدي ليس بذاك.
192 - تمييز
خالد بن عبدالرحمن بن خالد بن سلمة المخزومي المكي.

روى عن اسماعيل بن أمية وسفيان الثوري ومسعر وورقاء ومحمد بن طلحة ابن مصرف.
وعنه أبو سلمة يحيى بن المغيرة المخزومي ومحمد بن ميمون الخياط وأبو الدرداء عبد العزيز بن منيب ويحيى بن عبدك القزويني وأبو يحيى بن أبي ميسرة.
قال البخاري وأبو حاتم ذاهب الحديث.
زاد أبو حاتم تركوا حديثه وقد جعل ابن عدي الخراساني والمخزومي واحدا وفرق بينهما العقيلي وغيره وهو الصحيح.
قلت: وفرق بينهما أيضا ابن أبي حاتم.
والمخزومي ذكر ابن يونس انه مات سنة (212) بمصر وقال البخاري في الاوسط رماه عمرو بن علي بالوضع وقال صالح بن محمد منكر الحديث وقال الحاكم أبو أحمد خالد بن عبدالرحمن المخزومي الخراساني سكن مكة حديثه ليس بالقائم.
قلت: وقوله الخراساني خطأ أيضا وقال الدارقطني ضعيف وذلك له حديثا فقال الحمل فيه على خالد.
193 - تمييز خالد بن عبدالرحمن العبدي أبو الهيثم العطار الكوفي.
روى عن سماك بن حرب وروى عنه إسحاق بن الفرات المصري.
قال العقيلي ليس بمعروف بالنقل.
قلت: وقال الحاكم أبو عبد الله في الضعفاء وتبعه النقاش أبو الهيثم الخراساني ويقال العبدي روى عن سماك بن حرب ومالك بن مغول أحاديث موضوعة حدث بها عنه عيسى بن أحمد العسقلاني وغيرهم.
قلت: وقد وهم الحاكم في جمعه بين العبدي والخراساني فقد قال ابن يونس إن العبدي قديم وصدق هو أقدم من الخراساني وقال الدارقطني في العبدي لا أعلم (من) روى غير هذا الحديث الباطل يعني حديثه عن سماك عن طارق عن عمر مرفوعا بعثت داعيا وليس إلي من الهدي شئ.
وجمع ابن عدي بين الخراساني والعبدي فنقل عن يحيى بن معين من طريق يزيد بن عبد الصمد عنه انه ثقة
وقال أيضا حدثنا ابن صاعد ثنا بحر بن نصر وابن عبد الحكم قالا حدثنا خالد بن عبد الرحمن أبو الهيثم الخراساني وكان ثقة ثم أورد له عن مالك والمسعودي والثوري ومالك ابن مغول ومسعر وكامل أبي العلاء وأبي شيبة الواسطي عدة أحاديث مناكير ثم أوره من طريق عيسى بن أحمد العسقلاني عن إسحاق بن الفرات ثنا خالد بن عبدالرحمن

العبدي أبو الهيثم عن سماك الحديث الذي ذكره الدارقطني وقال لا أدري سمع خالد من سماك أم لا ثم قال ولا أشك أنه الخراساني وروايته عن سماك مرسلة كذا قال.
194 - ق (ابن ماجة) خالد بن عبيد العتكي (1) أبو عصام البصري سكن مرو روى عن أنس بن مالك وعبد الله بن بريدة والحسن البصري وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وأبو تميلة والفضل بن موسى وغيرهم.
قال أحمد بن سيار كان شيخا نبيلا وكان العلماء يعظمونه وكان ابن المبارك ربما سوى عليه ثيابه إذا ركب وقال العلاء بن عمران كانوا لا ينكرون روايته عن أنس وقال البخاري في حديثه نظر وقال ابن حبان والحاكم حدث عن أنس باحاديث موضوعة وقال العقيلي لا يتابع على حديثه وقال ابن عدي ليس في أحاديثه حديث منكر جدا وذكره هو وأبا عصام البصري الذي يروي عنه البصريون هشام الدستوائي وغيره في ترجمه واحدة والصواب انهما اثنان.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في موضع خروج الدابة.
قلت: وهو الذي عناه البخاري.
وقال أبو أحمد الحاكم حديثه ليس بالقائم وقال ابن عدي عن العباس ابن مصعب ثنا العلاء بن عمران انا خالد بن عبيد سمعت انسا فذكر عشرة أحاديث منكرات قال العباس وكان الشيخ رجلا صالحا ولا أدري كيف هذا ولفظ ابن حبان في الضعفاء يروي عن أنس نسخة موضوعة مالها أصول يعرفها من ليس الحديث صناعته أنها موضوعة لا يحل كتب حديثه إلا على جهة التعجب.
منها عن أنس عن سلمان قال قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم لعلي هذا وصيي وموضع سري وخير من اترك بعدي.
وأخرج مسلم في صحيحه والثلاثة من طريق هشام الدستوائي عن أبي عصام عن أنس حديث النفس عند الشرب وأورده المزي في الكنى وسيأتي.
195 - خالد بن عبيد المخزومي في خالد بن سارة.
__________
(1) العتكي بفتحتين نسبة إلى العتيك بطن من الازد اه أبو الحسن.
(*)

196 - د (أبي داود) خالد بن العداء (1) بن هوذة.
قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه عبدالمجيد أبو عمرو.
قاله هناد وأبو كريب عن وكيع والصواب العداء بن خالد وسيأتي.
197 - د س (أبي داود والنسائي) خالد بن عرفجة صوابه ابن عرفطة يأتي.
198 - ت س (الترمذي والنسائي) خالد بن عرفطة بن ابرهة (2) ويقال ابرة بن سنان القضاعي العذري.
له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر.
وعنه أبو عثمان النهدي وأبو إسحاق السبيعي وعبد الله بن يسار الجهني وحفيده عمارة بن يحيى بن خالد بن عرفطة ومولاه مسلم وغيرهم.
قال الطبراني كان خليفة سعد بن أبي وقاص على الكوفة وقال ابن أبي عاصم مات سنة (61) له في الجنائز حديث واحد فيمن قتله بطنه.
قلت: وذكر الدولابي أن المختار بن أبي عبيد قتله بعد موت يزيد بن معاوية فيكون ذلك بعد سنة (64) والله اعلم.
199 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي)
خالد بن عرفطة.
روى عن الحسن البصري وأبي سفيان طلحة بن نافع وحبيب بن سالم.
وعنه أبو
__________
(1) في المغنى (العداء) بفتح عين وشدة دال مهملة وألف فهمزة (وهوذة) بمفتوحة وسكون واو وفتح ذال معجمة اه.
(2) في المغنى (ابرهة) بمفتوحة فساكنة وفتح راء (والعذري) في لب اللباب بضم العين المهملة وسكون الذال المعجمة نسبة إلى عذرة قبيلة من قضاعة اه أبو الحسن.
(*)

بشر وقتادة وواصل مولى أبي عيينة ذكره ابن حبان في الثقات له عند أبي داود والنسائي حديث واحد في الذي وقع على جارية امرأته.
قلت: وقال أبو حاتم وأبو بكر البزار في مسنده أنه مجهولم زاد أبو حاتم لا أعرف أحدا اسمه خالد بن عرفطة إلا الصحابي.
200 - د سى (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة) خالد بن عرفطة.
عن سالم بن عبيد في تشميت العاطس.
وعنه هلال بن يساف.
قاله يزيد بن هارون وعبد الصمد بن النعمان عن ورقاء عن منصور عن هلال وقال إسحاق الازرق وأبو داود الطيالسي عن ورقاء عن منصور عن هلال عن خالد بن عرفجة.
وقال ابن مهدي عن أبي عوانة عن منصور عن هلال عن رجل من آل عرفطة.
وقال معاوية بن هاشم عن الثوري عن منصور عن رجل عن خالد بن عرفطة.
قلت: الذي أظن أنه الاول.
201 - س (النسائي) خالد بن عقبة بن خالد السكوني (1) أبو عقبة الكوفي.
روى عن أبيه وأبي أسامة وحسين الجعفي.
روى عنه النسائي وأبو حاتم ومطين والسراج والحكيم الترمذي.
قال النسائي صالح وذكره ابن حبان في الثقات وقال مطين مات سنة (247).
202 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) خالد بن علقمة الهمداني الوادعي (2) أبو حية الكوفي.
روى عن عبد خير عن علي في الوضوء.
وعنه ابنه عمارة وابراهيم بن محمد بن مالك
__________
(1) (السكوني) في لب اللباب بفتح المهملة وضم الكاف نسبة إلى السكون بطن من كندة اه أبو الحسن.
(2) في لب اللباب الوادعي بالفتح ومهملتين نسبة إلى بني وداعة بطن من همدان قال في القاموس أو هو وادعة وعليه تكون النسبة قياسة (وأبو حية) في المغنى بمفتوحة وشدة مثناة تحت اه أبو الحسن.
(*)

الهمداني وخباب بن نسطاس وحجاج بن ارطأة وزائدة بن قدامة والثوري وأبو الاحوص وشريك وأبو حنيفة الفقيه وعبد الله بن عباس الهمداني وشعبة لكن سماه مالك ابن عرفطة وتبعه أبو عوانة بعد أن كان يسميه باسمه الصحيح.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم شيخ.
قلت: ذكر أبو داود في السنن في رواية أبي الحسن بن العبد عنه ان أبا عوانة قال يوما حدثنا مالك بن عرفطة فقال له عمرو الاغضف هذا خالد بن علقمة ولكن شعبة يخطئ فيه فقال أبو عوانة هو في كتابي خالد بن علقمة ولكن قال لي شعبة هو مالك بن عرفطة قال أبو داود حدثنا عمرو بن عون ثنا أبو عوانة حدثنا ما لك ابن عرفطة قال أبو داود وسماعه قديم قال وحدثنا أبو كامل ثنا أبو عوانة ثنا خالد بن علقمة قال أبو داود وسماعه متأخر كأنه بعد ذلك رجع إلى الصواب وقال البخاري واحمد وأبو حاتم وابن حبان في الثقات وجماعة وهم شعبة في تسميته حيث قال مالك بن عرفطة وعاب بعضهم على أبي عوانة كونه كان يقول خالد بن علقمة مثل الجماعة ثم رجع عن ذلك حين قيل له إن شعبة يقول مالك بن عرفطة واتبعه وقال شعبة اعلم مني وحكاية أبي داود تدل على أنه رجع عن ذلك ثانيا إلى ما كان يقول أولا وهو الصواب.
وقرأت بخط
مغلطاي وكذا تبع شعبة حسن بن عقبة المرادي أخرجه الدارمي في مسنده كذا قال فوهم وإنما رواه حسن بن عقبة بن الدارمي عن عبد خير نفسه من دون واسطة.
203 - د ق (أبي داود وابن ماجة) خالد بن عمرو بن محمد بن عبدالله بن سعيد بن العاص الاموي السعيدي (1).
أبو سعيد الكوفي روى عن يونس بن أبي إسحاق والثوري ومالك بن مغول وشعبة وسفيان والليث بن سعد وهشام الدستوائي وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن موسى الرازي والحسن بن علي الخلال وشهاب بن عباد ويوسف بن عدي ومنجاب بن الحارث وسليمان ابن داود بن ثابت الواسطي وأبو نعيم الحلبي وأبو كريب واحمد بن منصور الرمادي وغيرهم.
قال احمد بن سيار عن احمد بن حنبل منكر الحديث وقال عبدالله بن احمد عن أبيه ليس
__________
(1) في لب اللباب السعيدي مكبرا نسبة إلى سعيد جد اه أبو الحسن.
(*)

بثقة يروي احاديث بواطيل وقال عباس عن يحيى بن معين ليس حديثه بشئ وقال الحسين بن حبان عن يحيى كان كذابا يكذب.
حدث عن شعبة احاديث موضوعة وقال البخاري والساجي وأبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم متروك الحديث ضعيف وقال أبو داود ليس بشئ وقال النسائي ليس بثقة وقال صالح بن محمد البغدادي كان يضع الحديث وقال ابن حبان كان يتفرد عن الثقات بالموضوعات لا يحل الاحتجاج بخبره وذكره أيضا في الثقات.
قلت: وهي إحدى غفلاته وقال ابن عدي روى عن الليث وغيره احاديث مناكير واورد له احاديث من روايته عن الليث عن يزيد بن أبي حبيب ثم قال وهذه الاحاديث كلها باطلة وعندي انه وضعها على الليث ونسخة الليث عن يزيد عندنا ليس فيها من هذا شئ وله غير ما ذكرت وعامتها أو كلها موضوعة وهو بين الامر من الضعفاء ونقل ابن الجوزي عن جعفر الفريابي أنه قال كان يكذب ولم يصب ابن الجوزي فإنه إنما قال ذلك في الذي بعده وعن احمد بن حنبل انه قال احاديثه موضوعة وأورد له
العقيلي حديثه عن سفيان عن أبي حازم عن سهل حديث ازهد في الدنيا يحبك الله الحديث وقال ليس له أصل من حديث الثوري وقال العجلي ضعيف كتبنا عنه.
204 - تمييز خالد بن عمرو السلفي (1) الحمصي أبوالاخيل.
روى عن الحارث بن عبيدة وبقية ومحمد بن حرب وغيرهما.
وعنه ابنه احمد وأبو حاتم الرازي وغير واحد من شيوخ الطبراني.
وهاه ابن عدي وكذبه جعفر الفريابي.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن عدي لابي الاخيل احاديث مناكير وسمعت احمد بن أبي الاخيل يقول مات أبي سنة (226).
205 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) خالد بن أبي عمران التجيبي (2) مولاهم أبو عمر التونسي قاضي افريقية.
__________
(1) في لب اللباب السلفي بضم أوله نسبة إلى سلف بطن من الكلاع اه.
(2) في لب اللباب (التجيبي) بالضم وكسر الجيم آخره موحدة نسبة إلى تجيب قبيلة من كندة ومحلة بمصر (والتونسي) بضم أوله والنون نسبة إلى تونس مدينة بالمغرب اه أبو الحسن.
(*)

قال ابن حبان واسم أبى عمران زيد.
روى عن عبدالله بن عمر مرسلا وعن عبدالله ابن الحارث بن جزء وسالم بن عبدالله بن عمر ونافع مولى ابن عمر وحنش الصنعاني ووهب ابن منبه وسعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة والقاسم أبي عبدالرحمن الشامي وعبد الرحمن بن البيلماني وعروة بن الزبير والاعمش وهو من اقرانه.
وعنه يحيى بن سعيد الانصاري وعبيد الله بن أبي جعفر والليث بن سعد وأبو شجاع سعيد بن يزيد القتباني وعبيد الله بن زحر والليث بن سعد وعمرو بن الحارث وابن لهيعة وعبد القاهر بن عبدالله وجماعة.
قال ابن سعد كان ثقة ان شاء الله وكان لا يدلس وقال أبو حاتم لا باس به وقال ابن يونس كان فقيه أهل المغرب ومفتي أهل مصر والمغرب وكان يقال انه مستجاب
الدعوة.
توفي بافريقية سنة (129) قال وقال ربيعة الاعرج توفي بافريقية سنة (125).
قلت: وقال العجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو حاتم لم يسمع من أبي امامة.
206 - م تم س ق (مسلم والترمذي في المشائل والنسائي وابن ماجة) خالد بن عمير العدوي البصري.
روى عن عتبة بن غزوان وعنه حميد بن هلال وأبو نعامة العدوي وعبد العزيز ابن مهران والد مرحوم يقال انه ادرك الجاهلية ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وممن ذكره في الصحابة أبو عمر بن عبد البر وابن قانع وأبو موسى في الذيل وقال قال عبدان لا أدري أله روية أم لا.
207 - بخ م قد (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود في القدر) خالد بن غلاق (1) القيسي ويقال العيشي أبو حسان البصري.
روى عن أبي هريرة حديث الدعاميص.
وعنه سعيد الجريري وأبو السليل ضريب ابن نقير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال ابن ماكولا في علاق يقال فيه بالعين المهملة والاول أكثر.
__________
(1) في التقريب (الغلاق) بالغين المعجمة على الصحيح (والقيسي) بالقاف والمهملة (والعيشي) بالعين المهملة والشين المعجمة اه أبو الحسن.
(*)

208 - خالد بن الفرز (1) البصري.
روى عن انس.
وعنه الحسن بن صالح بن حي قال عباس الدوري عن يحيى ما سمعت احدا يروي عنه غيره.
قال ولم ار له فيه رأيا وقيل عن عباس عن يحيى ليس بذاك وقال أبو حاتم شيخ.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
209 - تمييز خالد بن الفرز.
حكى عن حيوة بن شريح.
وعنه احمد بن سهل الازدي وهو متأخر عن الذي قبله.
210 - ص (النسائي في خصائص علي) خالد بن قثم (2) بن العباس بن عبدالمطلب الهاشمي.
روى حديثه أبو إسحاق السبيعي واختلف عليه فيه فقيل عن أبي إسحاق عن خالد ابن قثم بن العباس وقيل عن أبي إسحاق قال سأل عبدالرحمن بن خالد قثم بن العباس من اين ورث علي النبي صلى الله عليه وسلم الحديث أخرجه النسائي في الخصائص على الوجهين.
211 - م د خد س (مسلم وأبي داود في سننه وفي الناسخ والمنسوخ والنسائي) خالد بن قيس بن رباح الازدي الحداني ويقال الطاحي (3) البصري.
روى عن عطاء وعمرو بن دينار وقتادة وأبو مسلمة ومطر الوراق وعنه اخوه نوح ابن قيس وعلي بن نصر الجهضمي الكبير ومسلم بن ابراهيم.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن
__________
(1) في التقريب الفرز بكسر الفاء وفتحها وسكون الراء بعدها زاي اه.
(2) في المغنى قثم بن العباس بضم قاف وفتح مثلثة اه أبو الحسن.
(3) في لب اللباب الحداني بالضم والتشديد بطن ومحلة بالبصرة (والطاحي) كالقاضي نسبة إلى صاحية بطن من الازد ومحلة بالبصرة اه.
(*)

حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن المديني ليس به بأس وقال الازدي خالد بن قيس عن قتادة فيها مناكير روى عنه اخوه نوح ونوح صدوق.
212 - ق (ابن ماجة) خالد بن كثير الهمداني (1) الكوفي.
روى عن السرى بن اسماعيل وأبي إسحاق السبيعي وعطاء بن أبي رباح وعاصم ابن أبي النجود وداود بن أبي هند وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن طهمان ومحمد بن إسحاق
ويزيد بن أبي حبيب وواصل مولى أبي عيينة وايوب بن موسى وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال وقد قيل انه الذي روى عنه مطرف بن طريف فقال ثنا خالد بن أبي نوف وليس كذلك وجمع بينهما البخاري وهو معدود في اوهامه وفرق بينهما أبو حاتم يعني الرازي وهو الصواب إن شاء الله تعالى قلت: وقد تبع البخاري في كونهما واحدا عبد الغني بن سعيد في ايضاح الاشكال ولم ار قوله وليس كذلك في كتاب ابن حبان وقال أبو حاتم سألت أبي عن خالد بن كثير يروي عن النبي صلى الله عليه وسلم فقال ليست له صحبة قلت ان احمد بن سيار أخرجه في مسنده فقال أبي خالد بن كثير يروي عن الضحاك وأبي إسحاق الهمداني يعني أنه من اتباع التابعين.
213 - س ق (النسائي وابن ماجة) خالد بن أبي كريمة الاصبهاني أبو عبد الرحمن الاسكاف سكن الكوفة.
روى عن معاوية بن قرة وعكرمة وأبي جعفر الباقر وأبي جعفر المدائني.
وعنه اسرائيل بن يونس وزهير بن معاوية والسفيانان وشعبة ومسعر وعبد الله بن ادريس ووكيع وغيرهم.
قال احمد وأبو داود ثقة وقال عباس عن ابن معين ضعيف وقال أبو
__________
(1) (الهمداني) في المغنى بمفتوحة وسكون ميم ودال مهملة ونون نسبة إلى همدان واسمه أو سلة بن مالك اه أبو الحسن.
(*)

حاتم ليس بقوي وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
قلت: وقال العجلى كوفي لا بأس به وفي تاريخ عباس الدوري سألت يحيى عنه فقال ثقة.
وقال البخاري في تاريخه قال احمد عنده مراسيل وقال يعقوب بن سفيان لا بأس به وقال البيهقى اشار الشافعي إلى أنه لا يعرف من حاله ما يثبت خبره.
214 - بخ (البخاري في الادب المفرد)
خالد بن كيسان (1) حجازي.
روى عن ابن عمر وابن الزبير.
وعنه ايوب بن ثابت المكي.
قال ابن حبان في كتاب الثقاب خالد بن كيسان يروي عن الربيع بنت معوذ.
وعنه أبو معاذ عيسى ابن يزيد.
قلت: وقال فيها أيضا خالد بن كيسان يروي عن ابن عمر وابن الزبير وعنه ايوب ابن ثابت فهما عنده اثنان وإنما اسم يروي عن الربيع خالد ابن ذكوان وقد تقدم.
215 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) خالد بن اللجلاج (2) العامري.
ويقال مولى بني زهرة أبو إبراهيم الحمصى ويقال الدمشقي.
روى عن ابن عباس فيما قيل والمحفوظ عن عبدالرحمن بن عياش الحضرمي وعن عمر بن الخطاب مرسلا وعن أبيه وله صحبة وقبيصة بن ذويب.
وعنه أبو قلابة الجرمى ومكحول وزرعة ابن ابراهيم والاوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز ومسلمة بن عبدالله الجهني وغيرهم.
قال ابن إسحاق عن مكحول كان ذا سن وصلاح جرئ اللسان على الملوك في الغلظة عليهم وقال خليفة بن خياط كان على الشرط بدمشق وقال ابن سميع كان على بناء مسجد دمشق وقال ابن حبان كان من افاضل أهل زمانه وقال أبو مسهر كان يفتي مع مكحول وقال البخاري سمع عمر بن الخطاب.
قلت: ذكره ابن عبد البر في الصحابة ثم قال لا اعرفه فيهم وذكره ابن حبان في ثقات التابعين
__________
(1) في المغنى (كيسان) بفتح كاف وسكون تحتية وبسين مهملة اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (اللجلاج) بجيمين وفتح اللام الاولى اه أبو الحسن.
(*)

وروى أبو داود وغيره من حديث محمد بن خالد السلمى عن أبيه عن جده حديثا فسمى جده ابن مندة وأبو نعيم اللجلاج فعلى هذا فخالد بن اللجلاج السلمي غير خالد ابن اللجلاج العامري وكان ينبغي للمؤلف أن يفرق بينهما وقد أشرت إليه في المبهمات التي
في أواخر هذا الكتاب.
216 - خالد بن اللجلاج في خالد السلمي.
217 - ص (النسائي في خصائص علي) خالد بن اللجلاج ويقال حصين بن اللجلاج تقدم.
218 - خالد بن أبي مالك.
عن محمد بن سعد.
وعنه أبو يعقوب إسحاق بن ابراهيم الثقفي الكوفي.
وليس هذا بخالد بن يزيد بن أبي مالك.
قلت: هذا قال فيه أبو حاتم مجهول (1).
219 - د (أبي داود) خالد بن محمد الثقفي الدمشقي.
سكن حمص.
روى عن بلال بن أبي الدرداء وعمر بن عبد العزيز وعبد الرحمن بن سلمة الجمحي وبلال بن سعد وعنه حريز بن عثمان ومعاوية بن صالح وأبو بكر بن أبي مريم وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
220 - تمييز خالد بن محمد بن خالد بن الزبير الثقفي.
روى عن عمر بن الخطاب مرسلا وعن رجل من كنانة عن عمر.
وعنه حجاج ابن ارطأة على اختلاف عنه.
فرق البخاري وابن أبي حاتم وابن حبان في الثقات بينه وبين الاول وقال ابن عساكر وهما عندي واحد.
__________
(1) خالد بن أبي مالك الدمشقي هو ابن يزيد يأتي اه تقريب.
(*)

221 - خ م كد ت س ق (البخاري ومسلم وأبي داود في مسند مالك والترمذي والنسائي وابن ماجة) خالد بن مخلد القطواني (1) أبو الهيثم البجلي مولاهم الكوفي.
وقطوان موضع بها.
روى عن سليمان بن بلال وعبد الله بن عمر العمري ومحمد ابن جعفر بن أبي كثير ومالك و عبدالرحمن بن أبي الموال وإسحاق بن حازم المدني وموسى بن يعقوب الزمعى ونافع بن أبي نعيم القارى وعلي بن صالح بن حي والربيع ابن منذر والثوري وجماعة.
وعنه البخاري وروى له مسلم وأبو داود في مسند مالك والباقون بواسطة محمد بن عثمان بن كرامة وأبي كريب وابن نمير والقاسم بن زكرياء وعبد ابن حميد وأبو بكر بن أبي شيبة وأحمد بن عثمان بن حكيم الاودي وصالح بن محمد ابن يحيى بن سعيد القطان وعلي بن عثمان النفيلى وعباس الدوري وسفيان بن وكيع ابن الجراح وابراهيم بن عبدالرحمن بن مهدي وأحمد بن فضالة والنسائي وأحمد بن الخليل البزار وأبي داود الحراني وعباس بن عبد العظيم العنبري ومعاوية بن صالح الاشعري وأحمد بن يوسف السلمي وحدث عنه عبيد الله بن موسى وهو أكبر منه وأبو أمية الطرسوسي وإسحاق بن راهويه وعثمان بن أبي شيبة ويوسف بن موسى القطان وغيرهم وأبو يعلي محمد بن شداد المسمعي وهو آخر من روى عنه.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه له احاديث مناكير وقال أبو حاتم يكتب حديثه وقال الآجري عن أبي داود صدوق ولكنه يتشيع وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ما به بأس وقال ابن عدي هو من المكثرين وهو عندي إن شاء الله لا بأس به قال مطين مات سنة (213).
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وقال ابن قانع سنة (14) وذكره البخاري في الاوسط من مات فيما بين سنة (11) إلى (15) وقال ابن عدي بعد أن ساق له احاديث لم أجد في حديثه انكر مما ذكرته ولعلها توهم منه أو حملا على حفظه وقال ابن سعد كان متشيعا
__________
(1) في المغنى (مخلد) بفتح ميم وسكون معجمة (والقطواني) في لب اللباب بفتحات نسبة إلى قطوان موضع بالكوفة اه أبو الحسن.
(*)

منكر الحديث مفرطا في التشيع وكتبوا عنه للضرورة وقال العجلى ثقة فيه قليل تشيع
وكان كثير الحديث وقال صالح بن محمد جزرة ثقة في الحديث إلا أنه كان متهما بالغلو وقال الجوزجاني كان شتاما معلنا لسوء مذهبه وقال الاعين قلت له عندك أحاديث في مناقب الصحابة قال قل في المثالب أو المثاقب يعني بالمثلثة لا بالنون وحكى أبو الوليد الباجي في رجال البخاري عن أبي حاتم أنه قال لخالد بن مخلد أحاديث مناكير ويكتب حديثه وفي الميزان للذهبي قال أبو أحمد يكتب حديثه ولا يحتج به وقال الازدي في حديثه بعض المناكير وهو عندنا في عداد أهل الصدق وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان ابن أبي شيبة هو ثقة صدوق وذكره الساجى والعقيلي في الضعفاء وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يكره أن يقال له القطواني قلت: وقال البخاري في تاريخه كان يغضب من القطواني ويقال إنما قطوان بقال وزعم الباجي أن قطوان قرية بالقرب من الكوفة وبه جزم ابن السمعاني.
222 - ع (الستة) خالد بن معدان (1) بن أبي كريب الكلاعي أبو عبد الله الشامي الحمصي.
روى عن ثوبان وابن عمرو وابن عمر وعتبة بن عبد السلمى ومعاوية بن أبي سفيان والمقدام بن معد يكرب وأبي امامة وذي مخبر ابن أخي النجاشي وعبد الله بن بسر وأبي الحجاج الثمالي وله ادراك وعبادة بن الصامت وأبي الدرداء ولم يذكر سماعا منهما وجبير بن نفير وعبد الله بن أبي بلال وحجر بن حجر الكلاعي وربيعة بن الغاز وغيرهم وارسل عن معاذ وأبي عبيدة بن الجراح وأبي ذر وعائشة.
وعنه بحير بن سعيد ومحمد ابن ابراهيم بن الحارث التيمي وثور بن يزيد وحريز بن عثمان وعامر بن جشيب وحسان ابن عطية وفضيل بن فضالة وجماعة.
__________
(1) في المغنى (معدان) بمفتوحة وسكون عين مهملة وخفة دال مهملة وكريب) تصغير كرب بموحدة (والكلاعي) بفتح كاف وخفة لام وبعين مهملة منسوب إلى ذي الكلاع اه أبو الحسن.
(*)

قال يعقوب بن شيبة لم يلق أبا عبيدة وهو كلاعي يعتد من الطبقة الثالثة من فقهاء الشام بعد الصحابة وقال العجلي شامي تابعي ثقة وقال يعقوب بن شيبة ومحمد بن سعد وابن خراش والنسائي ثقة وقال أبو مسهر عن اسماعيل بن عياش حدثتنا عبدة بنت خالد بن معدان وأم الضحاك بنت راشد أن خالد بن معدان قال أدركت سبعين رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقال بقية عن بحير بن سعيد ما رأيت أحدا ألزم للعلم منه كان علمه في مصحف له أزرار وعرى قال بقية وكان الاوزاعي يعظم خالدا فقال لنا أله عقب قلنا له ابنة فقال ائتوها فسلوها عن هدي أبيها قال فكان ذلك سبب اتياننا عبدة.
وقال اسماعيل بن عياش عن صفوان بن عمرو رأيت خالد بن معدان إذا كبرت حلقته قام مخافة الشهرة وقال يزيد بن هارون مات وهو صائم وقال ابن سعد اجمعوا على انه توفي سنة (103) وقال دحيم وغيره مات سنة (4) وقال يحيى بن صالح عن اسماعيل ابن عياش مات سنة (5) وقيل عن اسماعيل سنة ست وقال أبو عبيد وخليفة سنة (185).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من خيار عباد الله مات سنة (4) وقيل سنة (8) وقيل سنة (103) وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين خالد عن أبي ثعلبة الخشنى مرسل.
وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبيه لم يصح سماعه من عبادة بن الصامت وحديثه عن معاذ مرسل ربما كان بينهما اثنان وأدرك أبا هريرة ولم يذكر سماعا وقال أحمد لم يسمع من أبي الدرداء وقال أبو زرعة لم يلق عائشة وقال أبو نعيم في الحلية لم يلق أبا عبيدة وقال الاسماعيلي بينه وبين المقدام بن معد يكرب جبير بن نفير.
قلت: وحديثه عن المقدام في صحيح البخاري.
223 - م (مسلم) خالد بن المهاجر (1) بن سيف الله خالد بن الوليد بن المغيرة المخزومي حجازي.
روى عن عمر ولم يدركه وعن ابن عمر وابن عباس وعبد الرحمن بن أبي عمرة.
وعنه
__________
(1) في المغنى (المهاجر) بضم ميم وكسر جيم (وسيف الله) لقب به خالد ابن الوليد الصحابي رضي الله تعالى عنه لشجاعته في الحروب اه.
(*)

الزهري ومحمد بن أبي يحيى الاسلمي وثور بن يزيد الرحبي واسماعيل بن رافع المدني.
قال الزبير كان مع ابن الزبير وكان اتهم ابن اثال طبيب معاوية انه سم عمه عبدالرحمن ابن خالد فاعترض لابن اثال فقتله ثم لم يزل مخالفا لبني أمية.
قال الزبير وقد انقرض ولد خالد بن الوليد فلم يبق منهم أحد وورثهم أيوب بن سلمة بن عبدالله بن الوليد بن المغيرة دارهم بالمدينة وذكر الواقدي أن معاوية ضرب خالدا وأغرمه وحبس حتى مات معاوية وقيل ان الذي قتل ابن اثال خالد بن عبدالرحمن بن خالد بن الوليد وذكره ابن حبان في الثقات له في مسلم حديث واحد في المتعة.
224 - ع (الستة) خالد بن مهران (1) الحذاء أبو المنازل البصري.
مولى قريش.
وقيل مولى بني مجاشع رأى أنس بن مالك.
وروى عن عبدالله بن شقيق وأبي رجاء العطاردي وأبي عثمان النهدي وأبي قلابة وأنس ومحمد وحفصة أولاد سيرين وأبي العالية والحسن وسعيد ابني أبي الحسن البصري وسعيد بن عمرو بن اشوع وأبي معشر زياد ابن كليب وعبد الله بن الحارث نسيب ابن سيرين وابنه يوسف بن عبدالله وعبد الرحمن ابن أبي بكرة وعكرمة وعطاء بن أبي رباح وعطاء بن أبي ميمونة وعمار بن أبي عمار مولى بني هاشم ومروان الاصفر وابي المليح بن أسامة وجماعة.
وعنه الحمادان والثوري وشعبة وابن علية وسعيد بن أبي عروبة وخالد بن عبدالله الواسطي وعبد الوهاب الثقفي وبشر بن المفضل وروح بن عطاء بن أبي ميمونة وحفص ابن غياث وابن أبي عدي ويزيد بن زريع وخلق من آخرهم علي بن عاصم وعبد الوهاب
الخفاف وحدث عنه شيخه محمد بن سيرين وأبو إسحاق السبيعي والاعمش ومنصور وابن جريج وغيرهم ممن هو مثله أو أكبر منه.
قال الاثرم عن أحمد ثبت وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به.
__________
(1) في المغنى (مهران) بكسر الميم (والحذاء) بمفتوحة وشدة ذال معجمة ومد (وأبو المنازل) بمضمومة فنون وكسر زاي اه أبو الحسن.
(*)

وقال ابن سعد لم يكن خالد بحذاء ولكن كان يجلس إليهم قال وقال فهد بن حبان إنما كان يقول أحذ على هذا النحو فلقب الحذاء قال وكان خالد ثقة مهيبا كثير الحديث.
توفي سنة (141) وكان قد استعمل على العشور بالبصرة وقال محمد بن المثنى عن قريش ابن انس مات سنة (142) وأكثر.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وحكى القولين في تاريخ وفاته وقال العجلي بصري ثقة وقال أبو الوليد الباجي قرأت على أبي ذر الهروي في كتاب الكنى لمسلم خالد الحذاء أبو المنازل بفتح الميم قال أبو الوليد والضم أشهر.
وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل في كتاب العلل عن أبيه لم يسمع خالد الحذاء من أبي عثمان النهدي شيئا وقال أحمد أيضا لم يسمع من أبي العالية وذكر ابن خزيمة ما يوافق ذلك ويشهد له وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبيه عن أحمد ما أراه سمع من الكوفيين من رجل أقدم من أبي الضحى وقد حدث عن الشعبي وما أراه سمع منه وقال غيره لم يسمع من عراك بن مالك بينهما خالد بن أبي الصلت وحكى العقيلي في تاريخه من طريق يحيى بن آدم عن أبي شهاب قال قال لي شعبة عليك بحجاج بن ارطأة ومحمد بن إسحاق فانهما حافظان وأكتم علي عند البصريين في خالد الحذاء وهشام.
قال يحيى وقلت لحماد بن زيد فخالد الحذاء قال قدم علينا قدمة من الشام فكأنا أنكرنا حفظه وقال عباد بن عباد أراد شعبة أن يقع في خالد فأتيته أنا وحماد بن زيد فقلنا له مالك أجننت وتهددناه فسكت وحكى العقيلي من طريق أحمد بن حنبل قيل
لابن علية في حديث كان خالد يرويه فلم يلتفت إليه ابن علية وضعف أمر خالد.
قرأت بخط الذهبي ما خالد في الثبت بدون هشام بن عروة وأمثاله.
قلت: والظاهر ان كلام هؤلاء فيه من أجل ما أشار إليه حماد بن زيد من تغير حفظه بآخره أو من أجل دخوله في عمل السلطان والله أعلم.
225 - د س (أبي داود والنسائي) خالد بن ميسرة الطفاوى (1) أبو حاتم البصري العطار.
روى عن معاوية بن قرة وعطاء الخراساني.
وعنه زيد بن أبي الزرقاء وأبو عامر
__________
(1) بضم الطاء المهملة وفتح الفاء نسبة إلى طفارة من قيس عيلان اه لب اللباب.
(*)

العقدي ومعن بن عيسى القزاز ومعاذ بن هانئ وغيرهم.
قال ابن عدي هو عندي صدوق فاني لم أر له حديثا منكرا وذكره ابن حبان في الثقات.
226 - د س (أبي داود والنسائي) خالد بن نزار (1) بن المغيرة بن سليم الغساني مولاهم الايلي.
روى عن ابراهيم بن طهمان نسخة وعن مالك والقاسم بن مبرور والاوزاعي ونافع ابن عمر الجمحي وابن عيينة وابن أبي الزناد ومحمد بن ادريس الشافعي وهو من اقرانه وغيرهم.
وعنه أحمد بن صالح المصري وأبو الطاهر بن السرح وابنه طاهر بن خالد ومحمد ابن عبدالله بن عبد الحكم وهارون بن سعيد الايلي وجماعة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد مات سنة (222) قلت: بقية كلام ابن حبان يغرب ويخطئ وقال مسلمة بن قاسم وثقة محمد بن وضاح وقال ابن الجارود في كتاب الآحاد وخالد بن نزار أثبت من حرمي بن عمارة.
227 - س (النسائي) خالد بن أبي نوف (2) السجستاني وقيل هو خالد الشيباني.
الذي يروي عن ابن عباس مرسلا قاله أبو حاتم روى عن سليط بن أيوب وقيل بينهما محمد بن إسحاق وعن عطاء بن أبي رباح والنعمان صاحب ابن عمر والضحاك بن مزاحم.
وعنه مطرف بن طريف ويونس بن أبي إسحاق.
قال أبو حاتم يروي ثلاثة أحاديث مراسيل وذكره ابن حبان في الثقات وقد تقدم قول البخاري في ترجمة خالد ابن كثير يعني انه هو هو.
__________
(1) (نزار) في المغنى بكسر نون وزاي (والغساني) بمفتوحة وشدة سين مهملة وبنون نسبة إلى مازن بن الازد (وغسان) ماء شربوا منه والايلى بمفتوحة وسكون مثناة وبلام منسوب إلى ايلة بلدة من الشام.
اه.
(2) في المغنى في تذكر نوف البكالى (نوف) بفتح نون وسكون واو وبفاء اه أبو الحسن.
(*)

228 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) خالد بن الوليد بن المغيرة بن عبدالله بن عمرو بن مخزوم القرشي أبو سليمان سيف الله.
أسلم بعد الحديبية وشهد مؤتة ويومئذ سماه رسول الله صلى الله عليه وسلم سيف الله وشهد الفتح وحنينا واختلف في شهوده خيبر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابن عباس وهو ابن خالته وجابر بن عبدالله والمقدام بن معد يكرب وقيس بن أبي حازم والاشتر النخعي وعلقمة ابن قيس وجبير بن نفير وأبو العالية وأبو وائل وغيرهم.
استعمله أبو بكر على قتال أهل الردة ومسيلمة ثم وجه إلى العراق ثم إلى الشام وهو أحد أمراء الاجناد الذين ولوا فتح دمشق قال محمد بن سعد وابن نمير وغير واحد مات بحمص سنة (21) وقال دحيم وغيره مات بالمدينة وقيل مات سنة (22) ويروى انه لما حضرته الوفاة بكى وقال لقيت كذا وكذا زحفا وما في جسدي شبر إلا وفيه ضربة بسيف أو طعنة برمح وها أنا أموت على فراشي فلا نامت أعين الجبناء (1).
قلت: وقال الزبير بن بكار كان ميمون النقيبة
ولما هاجر لم يزل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوليه الخيل ويكون في مقدمته وقال محمد بن سعد كان يشبه عمر في خلقته وصفته ولما نزل الحيرة قيل له إحذر السم لاتسقيكه الاعاجم فقال ائتوني به فأخذه بيده وقال بسم الله وشربه فلم يضره شيئا.
229 - د (أبي داود) خالد بن وهبان (2) ابن خالة أبي ذر.
روى عنه.
وعنه أبو الجهم سليمان بن الجهم الجوزجاني.
روى له أبو داود حديثين أحدهما في التحذير من مخالفة الجماعة والآخر في الصبر عند الاثرة.
قلت: وقيل فيه
__________
(1) وفي الاستيعاب ثم ها أنا إذا أموت على فراشي كما يموت العير فلا نامت أعين الجبناء وفي القاموس (العير) الحمار الوحشي اه أبو الحسن.
(2) وهبان بمضمومة فساكنة فموحدة مخففة ونون ذكره صاحب المغني في باب الهمزة في اهبان اه أبو الحسن.
(*)

اهبان بهمزة كذا في مسند البزار وغيره وذكره ابن حبان في الثقات فقال خالد بن وهبان روى عن أبي ذر روى عنه الناس وقال أبو حاتم مجهول.
230 - خ (البخاري) خالد بن يزيد بن زياد الاسدي الكاهلي أبو الهيثم الطبيب الكحال المقري الكوفي.
روى عن اسرائيل وأبي بكر بن عياش والحسن بن حي وقيس بن الربيع وحمزة الزيات وعدة.
وعنه البخاري وأبو زرعة وأبو حاتم وقال صدوق ويعقوب بن سفيان وقال كان ثقة وأبو أمية الطرسوسي وعباس الدوري ومحمد بن الحسين بن أبي الحنين وجماعة.
وقال محمد بن الحجاج الضبي كان من القراء من أصحاب حمزة وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري مات ما بين سنة (11) إلى سنة (15) وقال غيره مات سنة
(12) وقال مطين مات سنة (215).
قلت: بقية كلام ابن حبان في الثقات يخطئ ويخالف وقال الحاكم عن الدارقطني لا بأس به.
231 - مد س ق (أبي داود في المراسيل والنسائي وابن ماجة) خالد بن يزيد بن صالح بن صبيح بن الخشخاش بن معاوية بن سفيان المري (1) أبو هاشم الدمشقي قاضي البلقاء.
قرأ القرآن على عبدالله بن عامر.
وروى عن جده وابراهيم بن أبي عبلة وطلحة ابن عمرو بن عثمان المكي ومكحول وهشام بن الغاز ويونس بن ميسرة بن حلبس.
وعنه ابنه عراك والوليد بن مسلم وقرأ عليه ومروان بن محمد الطاطري وأبو مسهر وعبد الله ابن يوسف التنيسي وقال العجلي ودحيم وأبو حاتم ثقة.
زاد ابن أبي حاتم وصدوق وهو أمتن من خالد بن يزيد بن أبي مالك وأوثق من ابنه عراك وقال أحمد بن رشيدن
__________
(1) في التقريب (المري) بضم الميم وبالراء المشددة قال صاحب لب اللباب انه نسبة إلى مرة بطن اه أبو الحسن.
(*)

قيل لاحمد بن صالح فخالد بن يزيد بن صبيح كأنه أرفع من هؤلاء وأنبل فشديد.
وقال نعم وقال النسائي ليس به بأس وقال الدارقطني يعتبر به وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو زرعة الدمشقي حدثني ابن عرك بن خالد عن أبيه ان جده خالد بن يزيد المري توفي قبل سعيد بن عبد العزيز بنحو من سنة ابن تسع وثمانين وتوفي سعيد سنة (167).
232 - ق (ابن ماجة) خالد بن يزيد بن عبدالرحمن بن أبي مالك هانئ الهمداني الدمشقي أبو هاشم.
روى عن أبيه وخلف بن حوشب وأبي حمزة الثمالي وأبي روق عطية بن الحارث الهمداني وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم وابن المبارك والهيثم بن خارجة وسليمان ابن
عبدالرحمن وهشام بن عمار وهشام بن خالد وسويد بن سعيد وغيرهم.
قال أحمد ابن يحيى عن أحمد بن حنبل ليس بشئ وقال ابن أبي الحواري عن يحيى بن معين بالعراق كتاب ينبغي أن يدفن وبالشام كتاب ينبغي أن يدفن فأما الذي بالعراق فكتاب التفسير عن ابن الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس وأمام الذي بالشام فكتاب الديات لخالد ابن يزيد بن أبي مالك لم يرض أن يكذب على أبيه حتى كذب على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
قال ابن أبي الحواري وكنت قد سمعت من خالد بن يزيد كتاب الديات فأعطيته لابن عبدوس العطار فقطعه وأعطى الناس فيه الحوائج وقال عباس عن يحيى ليس بشئ وقال النسائي ليس بثقة وقال الدارقطني ضعيف وقال أبو زرعة الدمشقي وأحمد ابن صالح المصري ثقة وقال ابن حبان هو من فقهاء الشام كان صدوقا في الرواية ولكنه كان يخطئ كثيرا وفي حديثه مناكير لا يعجبني الاحتجاج به إذا انفرد عن أبيه وما أقر به ممن ينسبه إلى التعديل وهو ممن استخير الله فيه وقال عثمان الدارمي عن دحيم صاحب فتيا.
وقال ابن عدي بعد أن روى له أحاديث وله غير ما ذكرت وعند سليمان بن عبد الرحمن عنه كتاب مسائل عن أبيه وأبوه يزيد فقيه أهل دمشق ومفتيهم ولم أر من أحاديث خالد هذا إلا كل ما يحتمل في الرواية أو يرويه ضعيف عنه فيكون البلاء من الضعيف لا منه وقال أبو مسهر ولد سنة (105) ومات سنة (185).
قلت: ووثقه

أيضا العجلي وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وقال مرة كان بدمشق رجل يقال له خالد بن يزيد متروك الحديث وقال ابن حبان وهو الذي روى عن أبيه عن أنس حديث رأيت ليلة أسرى بي على باب الجنة مكتوبا الصدقة بعشر أمثالها والقرض بثمانية عشر.
وليس بصحيح وقال يعقوب بن سفيان حدثنا عنه سليمان وهو ضعيف وذكره ابن الجارود والساجي والعقيلي في الضعفاء.
233 - ق (ابن ماجة)
خالد بن يزيد بن عمر بن هبيرة الفزاري.
روى عن عطاء بن السائب وعبيد الله بن الوليد الوصافي.
وعنه بقية.
ذكر أبو جعفر الطبري قصة قتل أبيه يزيد في سنة (132) قال وقتل معه ابنه داود كان له ابن آخر صغير في حجره فنحاه وخر ساجدا فقتل وهو ساجد والصغير هو خالد هذا والله أعلم.
له في ابن ماجة حديث واحد في الوضوء من لحوم الابل.
قلت: قرأت بخط الذهبي فيه جهالة لانه لم يرود عنه غير بقية.
234 - د (أبي داود) خالد بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان الاموي أبو هاشم الدمشقي.
روى عن أبيه ودحية الكلبي.
وعنه الزهري ورجاء بن حيوة وعلي بن رباح وعبيد الله بن العباس ويقال العباس بن عبيد الله بن العباس وغيرهم.
قال أبو حاتم هو من الطبقة الثالثة من تابعي أهل الشام وقال الزبير بن بكار كان يوصف بالعلم ويقول الشعر قال عمي مصعب بن عبدالله زعموا أنه هو الذي وضع ذكر السفياني وكثره وأراد أن يكون للناس فيهم مطمع حين غلبه مروان على الملك وتزوج أمه قال ابن عساكر بلغني أنه توفي مع روح بن زنباع في عام واحد قال وبلغني من وجه آخر ان روحا توفي سنة (84) ثم حكى عن يزيد البرقي أنه قال توفي سنة (90).
قلت: رد أبو الفرج الاصبهاني قول مصعب بان خبر السفياني مشهور وقد ذكره جابر الجعفي وغيره انتهى وكأنه أراد الانتصار لقريبه وإلا فجابر متروك ومع ذلك فهو متراخى الطبقة عن خالد هذا فلعله

مستنده وذكره ابن حبان في الثقات وذكر العسكري أنه كان مولعا بالكتب وقال الذهبي لم يلق دحية الكلبي.
235 - ع (الستة) خالد بن يزيد الجمحي (1) أبو عبد الرحيم المصري مولى ابن الصبيغ.
قال ابن يونس كان فقيها مفتيا وقال البخاري قال زيد بن الحباب هو السكسكي.
روى عن سعيد بن أبي هلال وعطاء بن أبي رباح والزهري وأبي الزبير والمثنى بن الصباح وغيرهم.
وعنه سعيد بن أبي أيوب ونافع بن يزيد ويحيى بن أيوب والليث وحيوة بن شريح وبكر بن مضر وابن لهيعة والمفضل بن فضالة وهو آخر من حدث عنه بمصر وجماعة.
قال أبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال ابن يونس توفي سنة (139) فيما ذكر حرملة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي ثقة وقال يعقوب ابن سفيان مصري ثقة.
236 - د ت (أبي داود والترمذي) خالد بن يزيد الازدي العتكي (2) ويقال الهدادي أبو يزيد.
ويقال أبو حمزة ويقال أبو سلمة صاحب اللؤلؤ.
روى عن أبي جعفر الرازي وأشعث ابن جابر الحداني وثابت البناني وبشر بن حرب وشعبة وورقاء وغيرهم.
وعنه إبناه محمد وعبد الله وأبو كامل الجحدري وعمرو بن علي ونصر بن علي الجهضمي وغيرهم.
وفرق ابن أبي حاتم عن أبيه بين خالد بن يزيد صاحب اللؤلؤ الذي يروي عن أبي جعفر الرازي وبين خالد بن يزيد الهدادي الذي يروي عن بشر بن حرب ويحيى بن أبي كثير وقال في الهدادي هو أثبت من عامر بن يساف وعقبة بن زياد.
__________
(1) في المغنى (الجمحى) بمضمومة وفتح ميم وإهمال حاء منسوب إلى جمح بن عمر ابن هصيص اه.
(2) (العتكى) في المغنى بعين مهملة ومثناة فوق مفتوحتين وبكاف نسبة إلى العتك ابن أزد (والهدادي) في لب اللباب بالفتح وتخفيف المهملتين نسبة إلى هداد بطن من الازد اه أبو الحسن.
(*)

وقال في صاحب اللؤلؤ سئل أبو زرعة عنه فقال لا بأس به وكذلك فرق بينهما ابن
حبان في كتاب الثقات وذكر أن الهدادي مات سنة (182) وقال ربما أخطأ.
روى الترمذي حديث من خرج في طلب العلم لم يزل في سبيل الله حتى يرجع.
عن نصر بن علي عن خالد بن يزيد العتكي عن أبي جعفر الرازي عن الربيع بن أنس عن أنس ورواه ابن أبي داود عن نصر بن علي فقال عن خالد بن يزيد الهدادي ورواه غير واحد عن نصر ابن علي فقال عن خالد بن يزيد صاحب اللؤلؤ فدل ان الجميع واحد.
قلت: وجعل ابن حبان في الثقات العتكي وصاحب اللؤلؤ والهدادي ثلاثة وقال النسائي في الهدادي ليس به بأس وقال القواريري ثنا خالد بن يزيد الهدادي وكان أوثق من أخيه الوليد وقال العقيلي في صاحب اللؤلؤ لا يتابع على كثير من حديثه.
237 - د ق (أبي داود وابن ماجة) خالد بن يزيد السلمى أبو هاشم الازرق (1) الدمشقي.
روى عن محمد بن راشد المكحولي والمطعم بن مقدام والثوري وليث بن أبي سليم وغيرهم.
وعنه ابنه محمود ودحيم وصفوان بن صالح وسلمان بن عبدالرحمن وغيرهم.
ذكره ابن سميع في الطبقة السادسة وذكره ابن حبان في الثقات.
238 - قد (أبي داود في القدر) خالد بن يزيد.
قال تعبد الشيطان مع عيسى سنين.
الحديث موقوف وعنه الحسين بن طلحة.
239 - ق (ابن ماجة) خالد بن يزيد ويقال ابن أبي يزيد.
عن عقبة بن عامر الجهني.
وعنه اسماعيل بن رافع المدنى.
قلت: يحتمل أن يكون الجهني الذي تقدم في خالد بن زيد.
__________
(1) الازرق بتقديم المعجمة على المهملة اه أبو الحسن.
(*)

240 - خالد بن يزيد ويقال ابن زيد الجهني تقدم.
241 - خالد بن يزيد ويقال ابن زيد الشامي تقدم.
242 - ق (ابن ماجة) خالد بن يزيد ويقال ابن أبي يزيد وهو الصواب.
واسم ابي يزيد اليهبذان أبو الهيثم المزرفي القرني القطربلى (1).
روى عن عبدالله ابن يحيى بن أبي كثير وشعبة وورقاء بن عمر وأبي بكر المديني وحماد بن زيد واسماعيل ابن عياش وعدة.
وعنه محمد بن يحيى بن أبي حاتم الازدي وعباس الدوري وأبو أمية الطرسوسي وبشر بن موسى وجماعة وكتب عنه يحيى بن معين وقال لم يكن به بأس.
243 - بخ م د س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والنسائي) خالد بن يزيد ويقال ابن أبي يزيد وهو المشهور ابن سماك بن رستم.
قاله ابن عروبة وقال الدارقطني ابن سمال بفتح السين وتشديد الميم وباللام الاموي مولاهم أبو عبد الرحيم الحراني (2).
روى عن زيد بن أبي أنسية وعبد الوهاب بن يخت وجهم بن الجارود ومكحول الشامي وعدة.
وعنه ابن أخته محمد بن سلمة الحراني وموسى ابن أعين وعيسى بن يونس ووكيع وغيرهم.
قال أحمد وأبو حاتم لا بأس به وقال ابن
__________
(1) في التقريب (المزرفي) بفتح الميم وسكون الزاي وفتح الراء بعدها فاء وفي الخلاصة ولب اللباب المزرقي بالقاف (والقرني) بسكون الراء المهملة نسبة إلى قرن قرية من عمل بغداد (والقطربلي) بضم القاف والراء والموحدة ولام نسبة إلى قطربل قرية ببغداد اه أبو الحسن.
(2) في اللب (الحراني) بفتح الحاء وتشديد الراء المهملتين نسبة إلى حران مدينة بالجزيرة اه.
(*)

الجنيد عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال حسن الحديث متقن فيه قال
محمد بن سلمة مات سنة (144).
قلت: وقال أبو القاسم البغوي كان ثقة.
244 - م س (مسلم والنسائي) خالد الاثبج (1) هو ابن عبدالله بن محرز تقدم (2).
245 - خالد الحذاء هو ابن مهران.
246 - د (أبي داود) خالد السلمي والد محمد يقال اسم أبيه اللجلاج.
روى حديثه أبو المليح الرقى عن محمد بن خالد السلمي عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم وسيأتي حديثه في محمد بن خالد.
قلت: كذا قال ابن مندة في روايته في معرفة الصحابة ان جده اللجلاج وروى ابن شاهين في معجم الصحابة هذا الحديث من هذا الوجه فسمى جده زيد بن حارثة في سياق الاسناد وحدث له أبو داود حديثا هو في رواية اللؤلؤي.
247 - خالد الشيباني في خالد بن أبي نوف.
248 - خالد عن خالد الحذاء الاول خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن.
249 - خالد القسى أو العيشي هو ابن غلاق تقدم.
__________
(1) في المغنى (الاثبج) بالمثلثة ثم الموحدة بعدها جيم اه.
(2) (دس - خالد) الجهني في ابن يزيد ويقال ابن يزيد أبو عبد الرحمن الشامي تقدم.
ذكره صاحب الخلاصة اه شريف الدين.
(*)

250 - خالد الطحان هو ابن عبدالله.
251 - خالد القسري هو ابن عبدالله.
252 - خالد النيلي هو ابن دينار.
253 - خالد الصدق هو ابن الحارث.
(من اسمه خباب) 254 - ع (الستة)
خباب (1) بن الارت بن جندلة بن سعد التميمي كنيته أبو عبد الله.
شهد بدرا وكان قينا في الجاهلية روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه أبو أمامة الباهلي وابنه عبدالله بن خباب وأبو معمر عبدالله بن الشخير وقيس بن أبي حازم ومسروق ابن الاجدع وعلقمة بن قيس وأبو وائل وحارثة بن مضرب وأبو الكنود الازدي وأبو ليلى الكندي وأرسل عنه مجاهد والشعبي وسليمان بن أبي وهند ويقال ابن أبي هندية نزل الكوفة ومات بها سنة (37) وهو ابن (73) سنة وقيل أو ستين وصلى عليه علي ابن أبي طالب وكان من المهاجرين الاولين.
قلت: قال ابن سعد أصابه سبأ فبيع بمكة ثم حالف بني زهرة (2) وأسلم قبل أن يدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم دار الارقم وكان من المستضعفين
__________
(1) في التقريب (خباب) بالموحدتين الاولى مثقلة (والارت) في المغنى بهمزة وراء مفتوحتين وشدة مثناة فوق اه أبو الحسن.
(2) وقيل إن أمه كانت أم سباع الخزاعية ولكنه انتمى إلى حلفاء أمه بني زهرة.
ذكر أن عمر بن الخطاب سأله عما لقى في ذات الله فكشف ظهره فقال عمر ما رأيت كاليوم فقال يا أمير المؤمنين لقد أوقدت لي نار فما أطفأها إلا شحمي ذكره السهيلي اه هامش الاصل.
(*)

الذين يعذبون بمكة وحكى الباودردي انه أسلم سادس ستة وحكى ابن عبد البر في الاستيعاب انه شهد صفين مع علي ثم قال وقيل مات سنة (19) وصلى عليه عمر وقال أبو الحسن ابن الاثير الصحيح انه لم يشهد صفين منعه من ذلك مرضه وقال ابن حبان مات منصرف علي من صفين وصلى عليه علي وقيل مات سنة (19) والاول أصح.
255 - م د (مسلم وأبي داود) خباب المدني صاحب المقصورة جد مسلم بن السائب بن خباب.
روى عن أبي هريرة وعائشة في اتباع الجنازة وعنه عامر بن سعد بن أبي وقاص.
قلت: قال ابن ماكولا أدرك الجاهلية وكذا قال ابن عبد البر في الاستيعاب (خباب)
مولى فاطمة بنت عتبة بن ربيعة أدرك الجاهلية واختلف في صحبته وذكره ابن مندة وأبو نعيم في الصحابة وساق ابن مندة من طريق عبدالله بن السائب بن خباب عن أبيه عن جده قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم متكئا على سرير الحديث.
(من اسمه خبيب) 256 - خبيب (1) بن سليمان بن سمرة بن جندب أبو سليمان الكوفي.
روى عن ابيه عن جده نسخة وعنه ابن عمه جعفر بن سعد بن سمرة بن جندب ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن حزم مجهول وقال عبد الحق ليس بقوي وقرأت بخط الذهبي لا يعرف.
257 - س (النسائي) خبيب بن عبدالله بن الزبير بن العوام الاسدي.
روى عن ابيه وعائشة وكعب الاحبار.
وعنه ابنه الزبير ويحيى بن عبدالله بن مالك
__________
(1) في التقريب (خبيب) بموحدتين مصغرا (وسمرة) بمفتوحة وضم ميم وقد يسكن عند البعض (وجندب) بمضمومة وسكون نون وضم دال وفتحها اه ابو الحسن.
(*)

والزهري وسليمان بن عطاء وغيرهم.
قال الزبير كان اسن ولد عبدالله ولم يعقب وقال ايضا حدثني عمي قال كان خبيب قد لقي كعب الاحبار ولقي العلماء وقرأ الكتب وكان من النساك.
قال الزبير وادركت اصحابنا وغيرهم يذكرون انه كان علما كثيرا لا يعرفون وجهه ولا مذهبه قال عمي مصعب حدثت عن مولى لخالته أم هاشم بن منظور يقال له يعلى بن عقبة قال كنت أمشى معه وهو يحدث نفسه إذ وقف فقال سأل قليلا وأعطى كثيرا وسأل كثيرا فاعطى قليلا فطعنه فارداه فقتله ثم أقبل علي فقال قتل عمرو بن سعيد الساعة ثم مضى فكان كذلك وله اشباه هذا وكان عالما بقريش طويل الصلاة قليل الكلام كان الوليد بن عبدالملك [ قد ] كتب إلى عمر بن عبد العزيز وهو عامله على المدينة يأمره أن
يجلده مائة سوط فجلده عمر فمات بعد ذلك وندم عمر على ما صنع واستعفى من المدينة وامتنع من الولاية وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (93) روى له النسائي حديثا واحدا في صبغ الثياب بالزعفران ولم يسمه في روايته بل قال عن ابن عبدالله وسماه أبو صالح كاتب الليث في روايته لذلك الحديث رواه سمويه في فوائده لكنه لم يقل ابن الزبير.
258 - ع (الستة) خبيب بن عبدالرحمن بن خبيب بن يساف (1) الانصاري الخزرجي أبو الحارث المديني.
روى عن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب وعبد الرحمن بن مسعود بن نيار وعبد الله ابن معن المدني وعن أبيه وعمته أنيسة.
وعنه مالك وابن اسحاق ويحيى بن سعيد الانصاري ومنصور بن زاذان وشعبة وعمارة بن غزية وعبد الله وعبيد الله ابنا عمر ابن حفص بن عاصم وغيرهم.
وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابو حاتم صالح الحديث وقال الواقدي مات في زمن مروان بن محمد.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (132) وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث.
__________
(1) في المغنى (يساف) بمفتوحة وخفة سين مهملة وبفاء اه أبو الحسن.
(*)

259 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) خثيم (1) بن عراك بن مالك الغفاري المدني.
روى عن أبيه وسليمان بن يسار وعنه ابراهيم ويحيى بن سعيد الانصاري ويحيى ابن سعيد القطان وحماد بن زيد وسلمان بن بلال وحاتم بن اسماعيل وغيرهم وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العقيلي ليس به بأس وقال الازدي منكر الحديث وقال ابن حزم لا تجوز الرواية عنه.
قلت: وهي مجازفة صعبة ولعل مستند
من وهاه ما ذكره أبو علي الكرابيسي في كتاب القضاء (حدثنا) سعيد بن زبير ومصعب الزبيري قالا استفتي امير المدينة مالكا عن شئ فلم يفته فارسل إليه ما منعك من ذلك فقال مالك لانك وليت خثيم بن عراك بن مالك على المسلمين فلما بلغه ذلك عزله.
(من اسمه خداش (2)) 260 - ق (ابن ماجة) خداش بن سلامة.
ويقال ابن أبي سلامة.
ويقال ابن أبي سلمة ويقال خداش أبو سلمة السلمي ويقال السلامي يعد في الكوفيين.
له عن النبي صلى الله عليه وسلم اوصى امرا بأمه.
وعنه عبيد الله بن عاصم بن عمر وعبيد الله بن علي ابن عرفطة وقيل عن عبيد الله بن علي عن عرفطة السلمي.
قلت: تفرد بالحديث منصور ابن المعتمر عن عبيد الله بن علي.
ذكره الطبراني في الاوسط وقال البخاري في التاريخ لم يتبين سماعه من النبي صلى الله عليه وسلم وقال ابن قانع ورواه زائدة وجرير عن منصور فقالا خراش قلت: ولهذا ذكره ابن حبان في الموضعين.
261 - خداش بن عياش العبدي البصري.
__________
(1) في التقريب (خثيم) بمثلثة مصغرا (وعراك) في المغنى بمكسورة وخفة راء وبكاف اه أبو الحسن.
(2) بكسر اوله وتخفيف المهملة وآخره معجمة اه أبو الحسن.
(*)

روى عن أبي الزبير.
وعنه سليمان التيمي ومحمد بن ثابت العبدي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الترمذي لا نعرف خداشا هذا من هو وقد روى عنه سلمان التيمي غير حديث.
262 - س (النسائي).
خديج (1) بن رافع.
والد رافع بن خديج.
ذكره ابن عساكر في الاطراف وقال روى النسائي عن علي بن حجر عن عبيد الله ابن عمر وعن عبد الكريم عن مجاهد قال أخذت بيد طاووس حتى ادخلته على رافع ابن خديج فحدثه عن ابيه قال أبو القاسم كذا قال عبد الكريم والصواب ما روى عمرو بن دينار قال كان طاووس يؤجر ارضه فقال له مجاهد اذهب إلى ابن رافع ابن خديج فاسمع حديثه عن ابيه.
قال أبو القاسم ولا أعلم لخديج صحبة فضلا عن رواية قال المزي وعبد الكريم برئ من الوهم والذي في النسخ الصحاح من النسائي عن علي ابن حجر عن عبيد الله (2) عن عبد الكريم عن مجاهد أخذت بيد طاووس حتى أدخلته على ابن رافع بن خديج فحدثه عن ابيه هكذا هو في عدة اصول والله أعلم.
263 - خراش بن سلامة في خداش.
264 - ع (الستة).
خرشة (3) بن الحر الفزاري.
كان يتيما في حجر عمر بن الخطاب روى عنه وعن أبي ذر وحذيفة وعبد الله بن سلام.
وعنه ربعي بن حراش وسليمان بن مسهر والمسيب بن رافع وأبو زرعة بن عمرو بن جرير وابو حصين عثمان بن عاصم وغيرهم.
قال الآجري عن أبي داود خرشة بن الحر له صحبة
__________
(1) في التقريب خديج بوزن كثير آخره جيم اه أبو الحسن.
(2) هو عبيد الله بن عمرو الرقي فان علي بن حجر يروى عنه كما يأتي في ترجمته اه.
(3) في التقريب (خرشة) بفتحات والشين معجمة والحر بضم المهملة اه أبو الحسن.
(*)

واخته سلامة بنت الحر لها صحبة.
وقال ابن سعد توفي في ولاية بشر بن مروان على الكوفة وقال خليفة مات سنة (74) وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في التابعين وقال العجلي كوفي تابعي من كبار التابعين وذكره ابن عبد البر وابو نعيم وابن مندة في الصحابة وقال ابو موسى المديني خلط ابو عبد الله يعني ابن مندة بينه وبين خرشة
المرادي والظاهر انهما اثنان.
265 - 4 (الاربعة).
خريم (1) بن فاتك الاسدي أبويحيى وهو خريم بن الاخرم بن شداد ابن عمرو بن فاتك بن عمر بن أسد بن خزيمة.
نزل الرقة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن كعب الاحبار.
وعنه ابنه أيمن وحبيب بن النعمان الاسدي وابن عباس وأبو هريرة ووابصة بن معبد ويسير بن شميلة وارسل عنه شمر بن عطية.
ذكره البخاري وغير واحد فيمن شهد بدرا وقال ابن سعد كان الشعبي يروي عن ايمن ابن خريم قال ان أبي وعمي شهدا بدرا وعهدا إلي ان لا اقاتل مسلما.
قال محمد بن عمر وهذا ما لايعرف عندنا وانما اسلما حين اسلمت بنو أسد بعد فتح مكة وتحولا إلى الكوفة فنزلاها بعد ذلك.
قلت: وقال ابن مندة مات بالرقة في عهد معاوية وروينا في غرائب شعبة لابي عبدالله بن مندة وفي الاول من امالي المحاملي باسناد صحيح إلى الشعبي عن ايمن بن خريم قال ان عمي شهد الحديبية وقد أخرجه ابن عساكر من طرق قال وهو الصواب.
266 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
الخزرج (2) بن عثمان السعدي أبو الخطاب البصري بياع السابري.
روى عن أبي ايوب سليمان وقيل عبدالله بن ابي سليمان مولى عثمان وعنه أبو عبيد الحداد وعبد الصمد وأبو سلمة التبوذكي وابراهيم بن الحجاج السامي وغيرهم.
قال ابن معين
__________
(1) في التقريب خريم بالتصغير وفاتك بفاء ومثناة فوق وكاف اه.
(2) بفتح اوله وسكون الزاي وفتح الراء بعدها جيم أبو الحسن.
(*)

صالح وقال الآجري عن أبي داود شيخ بصري وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى بصري تابعي ثقة وقال البرقاني عن الدارقطني الخزرج بصري يترك وأبو أيوب عن
أبي هريرة جماعة ولكن هذا مجهول وقال الازدي فيه نظر ونقل ابن الجوزي عنه انه قال ضعيف.
(من اسمه خزيمة) 267 - م 4 (مسلم والاربعة).
خزيمة (1) بن ثابت بن الفاكه بن ثعلبة بن ساعدة الانصاري الخطمي.
أبو عمارة المدني ذو الشهادتين شهد بدرا وما بعدها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه عمارة وجابر بن عبدالله الانصاري وعمارة بن عثمان بن حنيف وعمرو بن ميمون الاودي وابراهيم بن سعد بن ابي وقاص وأبو عبد الله الجدلي وعبد الله بن يزيد الخطمي على اختلاف فيه وعبد الرحمن بن ابي ليلى وعطاء بن يسار وغيرهم.
قال ابن سعد كان هو وعمير ابن عدي ابن خرشة يكسران اصنام بني خطمة وقال أبو معشر المدني عن محمد بن عمارة ابن خزيمة بن ثابت ما زال جدي كافا سلاحه يوم صفين حتى قتل عمار فسل سيفه وقاتل حتى قتل وذلك سنة سبع وثلاثين.
قلت: وانما قيل له ذو الشهادتين لان النبي صلى الله عليه وسلم جعل شهادته بشهادة رجلين أخرج ذلك ابو داود وعند احمد من مسند خزيمة انه أخبر النبي صلى الله عليه وسلم انه رأى في المنام انه يسجد على جبهته فاضطجع حتى سجد خزيمة على جبهته وذكر ابن عبد البر والترمذي قبله واللالكائي انه شهد بدرا واما اصحاب المغازي فلم يذكروه في البدريين وعده ابن البرقي فيمن لم يشهد بدرا وقال العسكري وأهل المغازي لا يثبتون انه شهد احدا وشهد المشاهد بعدها.
268 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
خزيمة بن جزء (2) السلمي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه اخواه خالد وحبان.
قلت: قال ابو منصور الباوردي لم
__________
(1) في الخلاصة خزيمة بضم اوله وفي التقريب الخطمي بفتح المعجمة اه.
(2) في التقريب (جزء) بفتح الجيم وسكون الزاي بعدها همزة اه.
(*)

يثبت حديثه لانه من حديث عبد الكريم ابي أمية وقال البخاري في التاريخ لما ذكر حديثه في الحشرات فيه نظر وقال البغوي ولا اعلم له غيره وقال الازدي لا يحفظ (من) روى عنه إلا حبان ولا يحفظ له هذا الحديث، قال وفي اسناده نظر.
269 - د ت سي (أبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة).
خزيمة غير منسوب.
روى عن عائشة بنت سعد.
وعنه سعيد بن أبي هلال.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
270 - ق (ابن ماجة).
الخشخاش (1) العنبري.
جد حصين بن أبي الحر له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابن ابنه حصين بن ابي الحر.
قلت: سمى ابو حاتم وابن ابي خيثمة اباه الحارث وحكى ابن عبد البر فيه غير ذلك وقال ابن حبان خشخاش ابن حبان وقيل الخشخاش بن خلف وقال الازدي تفرد بالرواية عنه حصين.
271 - 4 (الاربعة).
خشف (2) بن مالك الطائي الكوفي.
روى عن ابيه وعمر وابن مسعود.
وعنه زيد بن جبير الجشمي.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدارقطني في السنن مجهول وتبعه البغوي في المصابيح وقال الازدي ليس بذاك.
272 - د س (أبي داود والنسائي).
خشيش (3) بن اصرم بن الاسود أبو عاصم النسائي الحافظ.
__________
(1) الخشخاش بمعجمات اه أبو الحسن.
(2) في التقريب (خشف) بكسر اوله وسكون المعجمة بعدها فاء اه.
(3) بمعجمات مصغرا والاصرم بمفتوحة وسكون مهملة وبراء.
(*)

روى عن روح بن عبادة وعبد الله بن بكر السهمي وحبان بن هلال واشهل بن حاتم وازهر بن سعد السمان وابي داود الطيالسي وأبي عاصم وعبد الرزاق وعلي بن معبد ابن شداد الرقي والفريابي وعارم والقاسم بن كثير المصري ويحيى بن حسان ويزيد بن هارون وجماعة.
وعنه ابو داود والنسائي وابن أبي داود وابو بكر احمد بن عبد الوارث ابن جرير العسال واسحاق بن اسماعيل الرملي وجماعة.
وقال النسائي ثقة مات في رمضان سنة (253) وله كتاب الاستقامة في الرد على أهل الاهواء.
قلت: أرخ ابن يونس وفاته في الغرباء وقال كان ثقة وكذا قال مسلمة بن قاسم قال وأخبرنا عنه غير واحد.
(من اسمه خصيب) 273 - مد (أبي داود في المراسيل) الخصيب (1) بن زيد التيمي.
عن الحسن البصري.
وعنه هشام (2) وثقة احمد وذكره ابن حبان في الثقات.
274 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
الخصيب بن ناصح الحارثي البصري نزيل مصر.
روى عن نافع بن عمر الجمحي وهشام بن حسان ووهيب بن خالد وهمام بن يحيى ويزيد بن ابراهيم التستري والسفيانين وغيرهم.
وعنه بحر بن نصر والربيع بن سليمان وعبد الرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم وغيرهم.
قال ابو زرعة ما به بأس ان شاء الله تعالى وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
قلت: وقال ابن يونس في تاريخ الغرباء قدم مصر وحدث بها وبها مات سنة (208) وقيل سنة (7).
275 - 4 (الاربعة).
خصيف (3) بن عبدالرحمن الجزري أبو عون الحضرمي الحراني الاموي مولاهم
__________
(1) بفتح اوله وكسر الصاد المهملة اه أبو الحسن.
(2) هشيم.
(3) في التقريب (خصيف) بالصاد المهملة مصغرا (والجزري) في المغنى بفتح جيم وزاي وبراء منسوب إلى الجزيرة وهي بلاد بين الفرات ودجلة اه أبو الحسن.
(*)

رأى انسا.
وروى عن عطاء وعكرمة وأبي الزبير وسعيد بن جبير ومجاهد ومقسم وأبي مسعود وأبي عبيدة بن عبدالله بن مسعود وعبد العزيز بن جريج والد عبدالملك وغيرهم.
وعنه السفيانان وعبد الملك بن جريج وحجاج بن أرطأة وزهير وأبو الاحوص ومعمر ومعمر الرقي وابن أبي نجيح وابن اسحاق وهما من اقرانه وجماعة.
قال أبو طالب عن أحمد ضعيف الحديث وقال حنبل عنه ليس بحجة ولا قوي في الحديث وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه ليس بقوي في الحديث قال وقال مرة ليس بذاك قال ابي خصيف شديد الاضطراب في المسند وقال ابن معين ليس به بأس وقال مرة ثقة وقال ابو حاتم صالح يخلط وتكلم في سوء حفظه.
وقال النسائي عتاب ليس بالقوي ولا خصيف وقال مرة صالح وقال ابن عدي ولخصيف نسخ واحاديث كثيرة وإذا حدث عن خصيف ثقة فلا بأس بحديثه ورواياته إلا أن يروى عنه عبد العزيز بن عبدالرحمن فان رواياته عنه بواطيل والبلاء من عبد العزيز لا من خصيف وقال ابن سعد كان ثقة مات سنة (137) وكذا قال البخاري وقال النفيلى مات سنة (6) وقال ابو عبيدة وغيره مات سنة (8) وقال خليفة بن خياط مات سنة (9) وقيل غير ذلك في تاريخ وفاته.
قلت: قال ابن المديني كان يحيى بن سعيد يضعفه.
وقال الدارقطني يعتبر به يهم وقال الساجي صدوق وقال الآجري عن ابي داود قال أحمد مضطرب الحديث وقال جرير كان خصيف متمكنا في الارجاء يتكلم فيه وقال أبو طالب سئل أحمد عن عتاب بن بشير فقال ارجو ان لا يكون به بأس روى احاديث ناخرة منكرة وما ارى إلا انها من قبل خصيف وقال ابن معين انا كنا نتجنب حديثه
وقال ابن خزيمة لا يحتج بحديثه وقال يعقوب بن سفيان لا بأس به.
وقال ابو أحمد الحاكم ليس بالقوي وقال الازدي ليس بذاك وقال ابن حبان تركه جماعة من ائمتنا واحتج به آخرون وكان شيخا صالحا فقيها عابدا إلا انه كان يخطئ كثيرا فيما يروي ويتفرد عن المشاهير بما لا يتابع عليه وهو صدوق في روايته إلا ان الانصاف فيه قبول ما وافق الثقات في الروايات وترك ما لم يتابع عليه وهو ممن استخير الله تعالى فيه وقد حديث عبد العزيز عنه عن أنس بحديث منكر ولا يعرف له سماع من أنس.

(من اسمه الخضر) 276 - عس (النسائي في مسند علي).
الخضر بن القواس.
روى عن أبي سخيلة.
وعنه أزهر بن راشد الكاهلي.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
277 - س (النسائي).
الخضر بن محمد بن شجاع الجزري أبو مروان الحراني.
روى عن ابن المبارك وهشيم وأبي يوسف القاضي وجعفر بن سليمان الضبعي وجماعة.
وعنه ابن ابن عمه ابراهيم بن عبد العزيز بن مروان بن شجاع الجزري ومحمد بن يحيى بن محمد ابن كثير الحراني وهلال بن العلاء والذهلى وابن وارة وأبو أمية الطرسوسي واسماعيل سمويه وغيرهم.
قال أبو حاتم ليس به بأس وكان صدوقا جالسته بحران وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (221) زاد غيره في المحرم.
(من اسمه خطاب).
278 - س (النسائي).
خطاب بن جعفر بن أبي المغيرة الخزاعي القمي (1).
روى عن أبيه والسدي وعطاء بن السائب.
وعنه الحسين بن حفص وعامر بن ابراهيم الاصبهانيان.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابو نعيم الاصبهاني كان أبو حاتم الرازي يتبع حديثه فكتب إلى بعض اخوانه باصبهان مهما وقع عندكم من حديث الخطاب ابن جعفر فاجمعوه لي وخذوا لي به اجازة.
له في تفسير النسائي حديث واحد في تفسير قوله تعالى (لا يلاف قريش).
__________
(1) في لب اللباب (القمي) بضم القاف وتشديد الميم نسبة إلى قم بلد بين ساوة واصبهان اه أبو الحسن.
(*)

279 - د (أبي داود).
خطاب بن صالح بن دينار الانصاري الظفري (1) مولاهم أبو عمرو المدني.
اخو داود ومحمد.
روى عن أمه وعنه ابن اسحاق.
قال البخاري قاله يعقوب عن ابيه عن محمد بن اسحاق وكان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (143) وقال الطبراني تفرد ابن اسحاق بحديثه.
280 - خ س (البخاري والنسائي).
خطاب بن عثمان الطائي الفوزي (2) أبو عمر ويقال أبو عمرو الحمصي.
روى عن محمد بن حمير وعيسى بن يونس وعبد العزيز بن ابان وبقية واسماعيل بن عياش وغيرهم.
وعنه البخاري وروى له النسائي بواسطة عمران بن بكار وسلمة بن أحمد بن سليم ابن عثمان الفوزي وأبو علي الحسن بن سميط البخاري وابراهيم الجوزجاني ومحمد بن عوف الطائي واسماعيل سمويه وغيرهم.
قال ابن أبي الدنيا عن القاسم بن هاشم حدثني الخطاب ابن عثمان الفوزي وكان يعد من الابدال وذكره ابن حبان في الثقات قال ربما أخطأ.
قلت: ووفقه الدارقطني.
281 - د س (أبي داود والنسائي).
خطاب بن القاسم الحراني أبو عمر قاضي حران.
روى عن خصيف وزيد بن اسلم وعبد الكريم الجزري والاعمش وغيرهم.
وعنه ابو جعفر النفيلي والمعافي بن سليمان الرسعني ومعلل بن نفيل الحراني ومحمد بن موسى ابن أعين وعمرو بن خالد الحراني.
قال عثمان عن ابن معين ثقة وقال البرذعي عن أبي زرعة منكر الحديث يقال انه اختلط قبل موته وقال ابن ابي حاتم عن ابي زرعة ثقة وعن
__________
(1) (الظفري) في المغنى بظاء وفاء مفتوحتين نسبة إلى ظفر اسمه كعب ابن الخزرج اه.
(2) (الفوزي) بفتح الفاء وسكون الواو ثم زاي نسبة إلى فوز قرية بحمص اه ابو الحسن.
(*)

ابيه يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرج له أبو داود حديثا واحدا في النكاح في الجمع بين العمة والخالة والنسائي آخر في الصيام في فضل التطوع وقال عقبة هذا حديث منكر وخصيف ضعيف وخطاب لا علم لي به.
282 - م ق (مسلم وابن ماجة).
خفاف (1) بن ايماء بن رحضة الغفاري إمام بني غفار.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه الحارث وحنظلة بن علي الاسلمي ومقسم والصحيح أن بينهما رجلا.
روى البخاري من طريق اسلم قال خرجت مع عمر إلى السوق فلحقته امرأة فقالت يا أمير المؤمنين أنا ابنة خفاف بن ايماء وقد شهد أبي الحديبية في حديث طويل.
قلت: فدل على أنه مات قبل ذلك وقد كتب المصنف حاشية توفي بالمدينة في خلافة عمر انتهى وقال أبو القاسم البغوي بلغني أنه مات في زمن عمر رضي الله عنه.
(من اسمه خلف) 283 - ت (الترمذي).
خلف بن أيوب العامري أبو سعيد البلخي.
روى عن عوف الاعرابي ومعمر وقيس بن الربيع وإسرائيل وغيرهم.
وعنه أحمد وأبو كريب وأبو معمر القطيعي الهذلي وغيرهم.
قال عبدالله كنت سألت أبي عنه فلم يثبته فلما حدثني بحديثه عن معمر قلت له فقال إنما احفظ عنه حفظا وإنما ذكرته عند حديث عبدالاعلى وقال ابن أبي حاتم عن أبيه يروي عنه وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مرجئا غاليا استحب مجانبة حديثه لتعصبه وأخرج له الترمذي حديثا واحدا وهو حديثه عن عوف عن ابن سيرين عن أبي هريرة رفعه خصلتان لا تجتمعان.
ثم ساق الحديث وقال غريب ولا يعرف هذا إلا من حديث هذا الشيخ ولا أدري كيف هو.
قلت:
__________
(1) في التقريب (خفاف) بضم أوله وفائين الاولى خفيفة (وايماء) بكسر الهمزة بعدها تحتانية ساكنة و (رخصة) في المغنى براء مهملة وضاد معجمة اه أبو الحسن.
(*)

وقد ذكره الحاكم في تاريخ نيسابور وأطال ترجمته وقال فيه فقيه أهل بلخ وزاهدهم تفقه بأبي يوسف وابن أبي ليلى وأخذ الزهد عن إبراهيم بن ادهم روى عنه يحيى بن معين وذكر جماعة قال وكان قدومه إلى نيسابور سنة (203) وتوفي في شهر رمضان سنة (215) سمعت أبا أحمد الحافظ يقول سمعت محمد بن سليمان بن فارس يقول سمعت عبد الصمد ابن الفضل يقول توفي خلف فذكره وقال القراب في تاريخه مات سنة (205) وصححه الذهبي وقال العقيلى عن أحمد حدث عن عوف وقيس بمناكير وكان مرجئا وقال معاوية ابن صالح عن يحيى بن معين ضعيف وقال الخليلي صدوق مشهور كان يوصف بالستر والصلاح والزهد وكان فقيها على رأي الكوفيين.
284 - س ق (النسائي وابن ماجة).
خلف بن تميم بن أبي عتاب (1) مالك التميمي مولاهم.
وقيل غير ذلك أبو عبد الرحمن الكوفي نزل المصيصة.
روى عن إسرائيل وبشر ابن أبي إسماعيل وزائدة والثوري وزهير وأبي الاحوص وعبد الله بن السرى الانطاكي وهو
اصغر منه وغيرهم.
وعنه الحسين بن أبي السري العسقلاني وعلي بن محمد بن علي المصيصي وعمرو الناقد وإبراهيم بن سعيد الجوهري وصاعقة ومحمد بن سعد كاتب الواقدي وعباس الدوري وعباس الترقفي ومحمد بن الفرج الازرق وغيرهم وحدث عنه أبو إسحاق الفزاري وهو أكبر منه.
قال عثمان الدارمي سألت ابن معين عنه فقال هو المسكين صدوق وقال يعقوب بن شيبة ثقة صدوق احد النساك صحب إبراهيم بن أدهم وقال أبو حاتم ثقة صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من العباد الخشن.
مات سنة (206) وكذا قال أبو مسلم المستملى في تاريخ وفاته وقال ابن سعد مات بالمصيصة سنة (213) وكان عالما.
قلت: وكذا قال القراب وحكى ابن قانع القولين وقال العجلي كوفي لا بأس به.
__________
(1) في المغنى (أبو عتاب) بشدة مثناة فوق وبموحدة اه أبو الحسن.
(*)

285 - خت عس (البخاري في التعاليق والنسائي في مسند علي).
خلف بن حوشب (1) الكوفي العابد أبو يزيد.
ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو مرزوق الاعور.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وإياس بن سلمة بن الاكوع وعطاء بن أبي رباح وعمرو بن مرة وجماعة.
وعنه شعبة ومسعر وابن عيينة وشريك وأبو بدر شجاع بن الوليد ومروان بن معاوية وجماعة اثنى عليه سفيان بن عيينة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال حسين ابن علي الجعفي عن إبراهيم بن الربيع بن أبي راشد كان أبي معجبا بخلف فقلت له فقال يا بني إنه نشأ على طريقة حسنة فلم يزل عليها ذكره البخاري في الفتن من جامعه وأخرج له النسائي في مسند علي رضي الله عنه حديثا واحدا.
قلت: وله ذكر في سند أثر أخرجه في الادب ونبهت عليه في ترجمة الاحوس بن حكيم وقال العجلى ثقة وذكر الذهبي في ترجمته أنه بقي إلى حدود الاربعين ومائة.
286 - خ (البخاري).
خلف بن خالد القرشي مولاهم أبو المهنا (2) المصري.
روى عن بكر بن مضر والليث وابن لهيعة.
وعنه البخاري وأبو حاتم وقال شيخ.
وإبراهيم بن الحسين بن ديزيل وعبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم وغيرهم قال ابن يونس مات قبل الثلاثين ومائتين.
قلت: له في البخاري حديث واحد في علامات النبوة نبوة النبي صلى الله عليه وسلم.
287 - تمييز.
خلف بن خالد بن اسحاق القرشي مولاهم أبو المضاء (3).
__________
(1) في المغنى (حوشب) بمفتوحة وسكون واو وفتح شين معجمة فموحدة اه.
(2) في الخلاصة أبو المهنأ بضم الميم وبفتح الهاء والنون مع التشديد اه.
(3) في التقريب (أبو المضاء) بفتح الميم وتخفيف المعجمة وبمد اه أبو الحسن.
(*)

روى عن يحيى بن أيوب المصري قال ابن يونس في تاريخ مصر مات سنة (225) في ذي القعدة.
قلت: أظنه هو الذي قبله وغاية ما هنا أن الكنية تصحيف وقد قال الخطيب ليس له في الصحيح سوى حديث انشقاق القمر وهو يؤيد ما ظننته.
288 - تمييز.
خلف بن خالد العبدي البصري.
يروي عن سليم بن مسلم المكي الخشاب.
وعنه كنيز بن محمد الكوفي وأبو عقيل يحيى بن حبيب.
289 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
خلف بن خليفة بن صاعد الاشجعي مولاهم أبو أحمد.
كان بالكوفة ثم انتقل إلى واسط فسكنها مدة ثم تحول إلى بغداد فأقام بها إلى حين
وفاته ورأى عمرو بن حريث صاحب النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عن أبيه وحفص ابن أخي أنس ابن مالك وإسماعيل بن أبي خالد وأبي مالك الاشجعي وحميد بن عطاء الاعرج ويزيد ابن كيسان ومالك بن أنس وعطاء بن السائب وجماعة.
وعنه سريج بن النعمان وسعدويه وسعيد بن منصور وداود بن رشيد وأبو بكر ابن شيبة وقتيبة وعلي بن حجر والحسن بن عوف وهو آخر من روى عنه وقد حدث عنه هشيم ووكيع من القدماء.
قال عبدالله بن أحمد بن حنبل سمعت أبي يقول قال رجل لسفيان بن عيينة يا أبا محمد عندنا رجل يقال له خلف بن خليفة يزعم أنه رأى عمرو ابن حريث فقال كذب لعله رأى جعفر بن عمرو بن حريث وقال أبو الحسن الميموني سمعت أبا عبدالله يسأل هل رأى خلف بن خليفة عمرو بن حريث قال لا ولكنه عندي شبه عليه هذا بن عيينة وشعبة والحجاج لم يروا عمرو بن حريث ويراه خلف وقال أحمد أيضا قد رأيت خلف بن خليفة وهو مفلوج سنة سبع وثمانين ومائة وقد حمل وكان لا يفهم فمن كتب عنه قديما فسماعه صحيح وقال الاثرم عن أحمد اتيته فلم افهم عنه قلت له في أي سنة مات قال اظنه في سنة ثمانين أو آخر سنة (79).
وقال زكرياء بن يحيى بن حمويه عن خلف بن خليفة فرض لي عمر بن عبد العزيز وأنا ابن ثمان سنين وقال ابن معين والنسائي ليس به بأس وكذا قال ابن عمار وزاد ولم

يكن صاحب حديث وقال ابن معين أيضا وأبو حاتم صدوق وقال ابن عدي أرجو أنه لا بأس به ولا ابرئه من أن يخطئ في بعض الاحايين في بعض رواياته.
وقال ابن سعد كان ثقة مات ببغداد سنة (181) وهو ابن تسعين سنة أو نحوها وقال البخاري يقال مات سنة (171) وهو ابن مائة سنة وسنة.
قلت: وكذا جزم به ابن حبان وفي هذا المقدار في سنه نظر فقد تقدم أنه قال فرض لي عمر بن عبد العزيز وأنا ابن ثمان سنين فيكون مولده على هذا سنة (91) أو اثنتين لان ولاية عمر كانت سنة
(99) وقد ذكروا أنه توفي سنة (81) فيكون عمره تسعين سنة أو تسعين واشهرا وعلى هذا فيبعد ادراكه لعمرو بن حريث بعدا بينا على ما سنذكره في ترجمة عمرو ان شاء الله تعالى.
وقال العجلي ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة صدوق ثقة لكنه خرف فاضطرب عليه حديثه وقال ابن سعد اصابه الفالج قبل موته حتى ضعف وتغير واختلط وحكى القراب اختلاطه عن ابراهيم بن أبي العباس وكذا حكاه مسلمة الاندلسي ووثقه وقال من سمع منه قبل التغير فروايته صحيحة وقال أسلم بن سهل في تاريخ واسط عن عبدالحميد توفي سنة (80) وذكر الحاكم في المدخل أن مسلما إنما أخرج له في الشواهد.
290 - تمييز.
خلف بن خليفة آخر متأخر الطبقة عن الذي قبله.
روى عن سفيان بن عيينة.
روى عنه أبو بكر البزار في مسنده في ترجمة الحسن عن أبي بكر.
291 - س (النسائي).
خلف بن سالم المرمي (1) أبو محمد المهلبي مولاهم السندي البغدادي الحافظ.
__________
(1) في لب اللباب (المخرمي) بالضم والفتح وكسر الراء المشددة نسبة إلى المخرم محلة ببغداد نزلها ولد يزيد بن المخرم (والسندي) بكسر المهملة نسبة إلى السند من بلاد الهند اه أبو الحسن.
(*)

روى عن هشيم وابن علية وعبد الرزاق وابن نمير وغندر وأبي أحمد الزبيري ومعن ابن عيسى القزاز ويحيى القطان ويعقوب وسعد ابني ابراهيم بن سعد في آخرين.
وعنه أبو بكر أحمد بن علي بن سعيد المروزي وأحمد بن علي الابار وعباس الدوري وعثمان
الدارمي ويعقوب بن شيبة وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأبو القاسم البغوي في آخرين قال الآجري عن أبي داود سمعت من خلف بن سالم خمسة أحاديث سمعها من احمد.
قال وكان أبو داود لا يحدث عن خلف وقال علي بن سهل بن المغيرة عن أحمد لا يشك في صدقه وقال المروزي عن أحمد نقموا عليه تتبعه هذه الاحاديث (1) قلت هو صدوق قال ما أعرفه يكذب مع انه قد دخل مع الانصاري في شئ.
وقال عبد الخالق بن منصور عن يحيى بن معين صدوق قلت إنه كان يحدث بمساوئ الصحابة قال قد كان يجمعها واما أن يحدث بها فلا وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بالمسكين بأس لولا أنه سفيه وقال يعقوب بن شيبة كان ثقة ثبتا وذكره في موضع آخر في حديث خالفه فيه الحميدي ومسدد فقال يعقوب كان خلف أثبت منهما وقال النسائي ثقة ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من الحذاق المتقنين قال الصوفي مات في آخر رمضان سنة (231) وهو ابن (69) سنة وقال غيره ابن سبعين.
قلت: وكذا أرخ ابن أبي خيثمة والبخاري وفاته وقال علي بن أحمد بن النصر مات سنة (32) قال الخطيب والاول أصح وقال ابن سعد كان قد صنف المسند وكان كثير الحديث وقال حمزة الكناني خلف بن سالم ثقة مأمون من نبلاء المحدثين.
292 - تمييز خلف بن سالم النصيبي (2) أبو الجهم.
روى عن سفيان الثوري.
وعنه الحسن بن يزداد الرسعني بحديث غريب تفرد به خلف.
__________
(1) أي الاحاديث في مثالب الصحابة كما سيجئ بعد اه أبو الحسن.
(2) في لب اللباب (النصيبي) بالفتح والكسر آخره موحدة نسبة إلى نصيبين مدينة بالجزيرة اه.
(*)

293 - خلف بن عامر.
شيخ للفريري (1).
حكى عنه في صفة الصلاة في الصحيح.
294 - ق (ابن ماجة).
خلف بن محمد بن عيسى الخشاب القافلاني (2) أبو الحسين بن أبي عبدالله الواسطي المعروف بكردوس.
روى عن عبد الكريم بن روح وروح بن عبادة وشاذ بن فياض ويزيد بن هارون وعدة.
وعنه ابن ماجة حديثا واحدا عن أم عياش كنت أوضئ النبي صلى الله عليه وسلم.
ومطين وأبو عوانة الاسفرائني وابن أبي حاتم وابن أبي الدنيا وابن أبي داود والحسين المحاملي ومحمد بن مخلد واسماعيل الصفار وأبو سعيد بن الاعرابي وابن جوصاء وخيثمة الطرابلسي وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي وهو صدوق وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن المنادي أخبرنا أنه توفي بواسط للنصف من ذي الحجة سنة (274) وقد نيف على ثمانين سنة.
295 - س (النسائي) خلف بن مهران (3) العدوى أبو الربيع البصري.
امام مسجد سعيد بن أبي عروبة وهو مسجد بني عدي بن يشكر.
روى عن عامر ابن عبد الواحد الاحول وعمرو بن عثمان بن يعلى بن أمية وعبد الرحمن بن عبدالله ابن الاصم.
وعنه حرمى بن حفص بن عمارة وأبو عبيدة الحداد وقال كان ثقة صدوقا خيرا
__________
(1) للمقريزي - تهذيب الكمال.
(2) (القافلاني) بسكون الفاء نسبة إلى بيع اكسار السفن وفي التقريب ضبطه بكسر الفاء (وكردوس) في المغنى بكاف ودال مهملة مضمومتين اه.
(3) في المغنى مهران بكسر ميم اه أبو الحسن.
(*)

مرضيا وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا من قتل عصفورا
عبثا الحديث.
قلت: جعل البخاري خلف بن مهران إمام مسجد بني عدي غير خلف أبي الربيع إمام مسجد سعيد بن أبي عروبة وكذا قال أبو حاتم ذكر ان إمام مسجد سعيد يروي عن أنس بن مالك.
قال البخاري روى عنه عمرو بن حمزة القيسي لا يتابع في حديثه وذكر أن إمام مسجد بني عدي هو الذي أثني عليه أبو عبيدة الحداد.
قلت: وهو الذي ذكره ابن حبان في ثقاته ولكن قال البغوي حدثنا عبدالله بن عون ثنا أبو عبيدة الحداد ثنا خلف بن مهران أبو الربيع العدوى وكان ثقة فهذا يدل على أنه واحد وقال ابن خزيمة لما خرج حديث خلف امام مسجد سعيد عن أنس لا أعرف خلفا بعدالة ولا جرح.
296 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
خلف بن موسى بن خلف العمي (1) البصري.
روى عن أبيه وحفص بن غياث.
وعنه البخاري في الادب حديثا واحدا في النهي عن الاضطجاع على الوجه وروى له النسائي بواسطة عمرو بن منصور وأبو حاتم وعلي ابن عبد العزيز البغوي وتمتام واسماعيل سمويه وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ مات سنة (222) وقال ابن أبي عاصم مات سنة (21).
قلت: وأرخه البخاري وابن قانع والقراب سنه (20) ووثقه العجلي.
297 - م د (مسلم وأبي داود) خلف بن هشام بن ثعلب (2) ويقال طالب بن غراب البزار البغدادي المقري.
روى عن مالك وحماد بن زيد وهشيم وابي الاحوس وأبي شهاب وأبي عوانة
__________
(1) (العمي) بالفتح والتشديد نسبة إلى العم بطن من تميم اه لب اللباب.
(2) في التقريب (ثعلب) بمثلثه ومهملة (وغراب) في المغنى بضم معجمة وفتح مهملة آخره موحدة (والبزار) بالراء آخره اه أبو الحسن.
(*)

والدراوري وجماعة.
وعنه مسلم وأبو داود وابن أبي خيثمة وابراهيم الحربي وعباس الدوري وعبد الله بن أحمد بن حنبل وأحمد بن يحيى بن جابر البلاذري الكاتب والحسين بن الفهم وأبو زرعة وأبو حاتم وموسى بن هارون ومحمد بن يحيى بن سليمان الروزي وعبد الله ابن محمد البغوي وغيرهم.
قال اللالكائي سئل عباس الدوري عن حكاية عن أحمد ابن حنبل في خلف بن هشام فقال لم أسمعها ولكن حدثني اصحابنا انهم ذكروه عند أحمد فقيل انه يشرب فقال قد انتهى إلينا علم هذا ولكنه والله عندنا الثقة الامين.
وقال عباس ووجهني خلف إلى يحيى فقال كانت عندي كتب حماد بن زيد فحدثت بها وبقي عندي رقاع بعضها دارس فاجتمعت عليه أنا وأصحابنا فاستخرجناها فهل ترى ان أحدث بها قال فقال لي قل له حدث بها يا أبا محمد فانك صدوق الثقة وقال النسائي بغدادي ثقة وقال الدارقطني كان عابدا فاضلا قال أعدت صلاة أربعين سنة كنت أتناول فيها الشراب على مذهب الكوفيين.
قال موسى بن هارون وغير واحد مات في سنة (229) في جمادي الآخره وكذا قال ابن حبان وزاد وكان خيرا فاضلا عالما بالقراءات كتب عنه أحمد بن حنبل.
قلت: وحكى الخطيب في تاريخه عن محمد بن حاتم الكندي قال سألت يحيى بن معين عن خلف البزار فقال لم يكن يدري ايش الحديث قال الخطيب أحسبه سأله عن حفاظ الحديث وثقاته فأجابه بهذا والمحفوظ عن يحيى توثيق خلف وقال أبو عمرو الداني قرأ القرآن عن سليم وأخذ حرف نافع عن إسحاق المسيبي وحرف عاصم عن يحيى بن آدم وهو إمام في القراءات وله اختيار حمل عنه متقدم في رواية الحديث صاحب سنة ثقة مأمون (1).
298 - خلف أبو الربيع امام مسجد سعيد في خلف بن مهران.
__________
(1) وزاد في الخلاصة قيل كان يصوم الدهر اه.
(*)

(من اسمه خليد)
299 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي) خليد (1) بن جعفر بن طريف الحنفي أبو سليمان البصري.
روى عن معاوية بن قرة وأبي نضرة والحسن البصري.
وعنه شعبة بن الحجاج وعزرة ابن ثابت.
قال شعبة حدثني خليد بن جعفر وكان من أصدق الناس وأشدهم اتقاء وقال يحيى بن سعيد لم أره ولكن بلغني أنه لا بأس به وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق.
له في الترمذي والنسائي حديث واحد أطيب الطيب المسك.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الساجي قال ابن معين هو إلى الضعف أقرب وقال أحمد أحاديثه حسان وقال النسائي في كتاب الكنى ثقة وحكى عن عبدالله ابن أحمد عن أبيه أنه وثقه وكذا وثقه أبو بشر الدولابي وغيره.
300 - ق (ابن ماجة) خليد بن أبي خليد.
عن معاوية بن قرة.
وعنه أبوحلبس روى له ابن ماجة عن يحيى بن عثمان عن بقية عن أبي حلبس عن خليد بن أبي خليد عن معاوية بن قرة عن أبيه حديث من حضرته الوفاة فأوصى فكانت وصيته على كتاب الله كانت كفارته لما ترك من زكاته.
وقد روى بقية عن خليد بن دعلج عن معاوية بن قرة حديثا غير هذا فكأن بقية دلسه في هذا الحديث لضعفه فان بقية معروف بذلك وهو (2).
301 - تمييز خليد بن دعلج (3) السدوسي أبوحلبس ويقال أبو عبيد أو أبو عمر.
__________
(1) في الخلاصة (خليد بن جعفر) بفتح أوله (وطريف) ضبطه في المغنى في ترجمة رجل آخر بمفتوحة وكسر راء وبفاء اه أبو الحسن.
(2) بياض في الاصل، دار الفكر.
(3) في المغنى (دعلج) بمفتوحة فساكنة مهملتين وفتح لام وبجيم وفي موضع آخر
بكسر دال (وأبو حلبس) بمفتوحة وسكون لام وفتح موحدة فمهملة اه.
(*)

أو أبو عمرو البصري سكن الموصل ثم حدث بدمشق ثم سكن بيت المقدس.
روى عن عطاء ومطر الوراق وابن سيرين والحسن وقتادة وأبي غالب صاحب أبي أمامة وثابت البناني ومعاوية بن قرة وغيرهم.
وعنه بقية وضمرة بن ربيعة والوليد بن مسلم وأبو توبة وأبو جعفر النفيلي وإسحاق بن سعيد بن الا ركون وغيرهم.
قال أحمد وابن معين ضعيف وقال ابن معين في رواية الدوري ليس بشئ وقال النسائي ليس بثقة وقال أبو حاتم صالح ليس بالمتين في الحديث حدث عن قتادة أحاديث منكرة وقال يعقوب بن سفيان هو أمثل من سعيد بن بشير وقال ابن عدي عامة حديثه تابعه عليه غيره وفي حديثه بعض إنكار وليس بالمنكر الحديث جدا وعده الدارقطني في جماعة من المتروكين قال النفيلى مات سنة (166).
قلت: وقال البرقاني قلت للدارقطني هو ثقة فقال لا وقال الآجري عن أبي داود ضعيف وكذا قال الساجي وذكره ابن البرقي والعقيلي وغيرهما في الضعفاء وقال الساجي مجمع على تضعيفه.
302 - م د (مسلم وأبي داود) خليد بن عبدالله العصري (1) أبو سليمان.
روى عن علي وسلمان وأبي ذر وأبي الدرداء والاحنف وزيد بن صوحان وقرأ عليه القرآن وعنه ابان بن أبي عياش وأبو الاشهب العطاردي وعوف الاعرابي وقتادة ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين انه قال لم يسمع خليد بن عبدالله من سلمان قال فقلت يقول لما ورد علينا سلمان قال يعني بالبصرة انتهى وعلى هذا فيبعد سماعه من علي وأبي ذر رضي الله عنهما وأما أبو الدرداء فقال ابن حبان في الثقات لما ذكره يقال إن هذا مولى لابي الدرداء رضي الله عنه.
__________
(1) في لب اللباب (العصري) بفتح المهملتين وراء نسبة إلى عصر بطن من عبدالقيس
ومن طي اه أبو الحسن.
(*)

(من اسمه خليفة) 303 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) خليفة بن حصين بن قيس بن عاصم التميمي المنقري.
روى عن أبيه حصين بن قيس بن عاصم وجده قيس بن عاصم وعلي بن أبي طالب وزيد بن أرقم وأبي الاحوص الجشمي وأبي نصر الاسدي الراوي عن عباس.
روى عنه الاغر بن الصباح.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقع ذكره في حديث موقوف علقه البخاري في النكاح لشيخه أبي نصر الاسدي وسيأتي ذكره في ترجمة أبي نصر ويلزم المزي ان يرقم له علامة التعليق كما صنع في ترجمة عبدالرحمن بن فروخ وقال أبو الحسن بن القطان الفاسي حديثه عن جده مرسل وإنما يروي عن أبيه عن جده انتهى وليس كما قال فقد جزم ابن أبي حاتم بأن زيادة من رواه عن أبيه وهم.
304 - خ (البخاري) خليفة بن خياط بن خليفة بن خياط العصفري (1) التميمي.
أبو عمرو البصري الملقب بشباب.
روى عن اسماعيل بن أمية وبشر بن المفضل وأبي داود الطيالسي ويزيد بن زريع وعبد الرحمن بن مهدي كهمس بن المنهال ومعاذ بن معاذ العنبري ومعتمر بن سليمان وابن عيينة وخلق وكثير.
وعنه البخاري وابراهيم ابن عبدالله بن الجنيد الختلي وأبو يعلى الموصلي وأبو بكر بن أبي عاصم وأحمد بن علي الابار وبقي بن مخلد وعبد الله بن أحمد بن حنبل وحرب الكرماني وعبد الله بن ناجية والحسن ابن سفيان وعبد الله بن عبدالرحمن الدارمي وتمتام ويعقوب بن شيبة والصنعاني وجماعة.
قال أبو حاتم لا أحدث عنه هو غير قوي كتبت من مسنده ثلاثة أحاديث عن أبي الوليد فأتيت أبا الوليد وسألته عنها فأنكرها وقال ما هذه من حديثي فقلت كتبتها من كتاب
__________
(1) في التقريب العصفري بضم العين المهملة وسكون الصاد المهملة وضم الفاء (وشباب) بفتح المعجمة وموحدتين الاولى خفيفة اه شريف الدين.
(*)

شباب العصفري فعرفه وسكن غضبه وقال ابن أبي حاتم انتهى أبو زرعة إلى أحاديث كان أخرجها في فوائده عن شباب العصفري فلم يقرأها علينا فضربنا عليها وتركنا الرواية عنه.
وقال الحسن بن يحيى الرازي عن علي بن المديني في دار عبدالرحمن بن عمرو بن جبله وشباب بن خياط شجر يحمل الحديث.
وقال ابن عدي له حديث كثير وتاريخ حسن وكتاب في الطبقات وهو مستقيم الحديث صدوق من متيقظي رواة الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان متقنا عالما بايام الناس وانسابهم.
قال محمد بن عبيد الله الحضرمي مات سنة (240).
قلت: لم يحدث عنه البخاري إلا مقرونا وإذا حدث عنه لمفرده علق احاديثه وقد ذكره العقيلى في الضعفاء فقال غمزه علي بن المديني وقال الكديمي عن علي بن المديني لو لم يحدث شباب لكان خيرا له وتعقب ابن عدي هذه الحكاية بضعف الكديمي وقال مسلمة الاندلسي لا بأس به.
305 - تمييز خليفة بن خياط أبو هبيرة جد الذي قبله.
روى عن عمرو بن شعيب وحميد الطويل وغيرهما.
وعنه أبو الوليد الطيالسي ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (160) ذكرته للتمييز.
306 - مد (أبي داود في المراسيل) خليفة بن صاعد الاشجعي مولاهم الكوفي.
روى عن ابن عمر وابن الزبير واسماء بنت أبي بكر.
وعنه ابنه خلف.
ذكره ابن حبان في الثقات.
3077 - خليفة بن عبدالله العنبري ابن عبدالله بن خليفة.
308 - عخ (البخاري في خلق افعال العباد) خليفة بن غالب الليثى أبو غالب البصري.

روى عن سعيد بن أبي سعيد المقبري ونافع مولى ابن عمر وأبي غالب صاحب أبي امامة.
وعنه أبو عامر العقدي وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان وأبو سلمة التبوذكي وغيرهم قال عبدالله بن احمد عن أبيه هو أوثق من خالد بن عبدالرحمن السلمي وقال ابن معين صالح وقال أبو حاتم شيخ محله الصدق وقال الآجري سألت أبا داود عنه فوثقه وذكره ابن حبان في الثقات وابن المديني في الطبقة السابعة من اصحاب نافع.
قلت: وقال عبدالله بن احمد بن حنبل عن أبيه أيضا ثنا عفان بن مسلم ثنا خليفة بن غالب ثقة قال احمد كذا قال عفان.
309 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي).
خليفة بن كعب التميمي أبو ذبيان (1) البصري.
روى عن أبي الزبير والاحنف بن قيس.
وعنه حفصة بنت سيرين وشعبة وجعفر ابن ميمون الانماطي.
قال النسائي ثقة.
له عندهم حديث واحد في لباس الحرير.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
310 - ص (النسائي في خصائص علي) خليفة بن موسى بن راشد العكلي (2) الكوفي.
روى عن الشرقي ابن قطامي وغالب بن عبيد الله الجزري ومحمد بن ثابت.
وعنه ابن أخيه محمد بن عباد بن موسى ويزيد بن هارون.
311 - د (أبي داود) خليفة القرشي المخزومي الكوفي مولى عمرو بن حريث.
روى عن مولاه.
وعنه ابنه فطر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود
__________
(1) في التقريب (ذبيان) بكسر المعجمة وسكون الموحدة بعدها تحتانية وفي الخلاصة ذئبان مثنى ذئب اه.
(2) العكلي بضم المهملة وسكون الكاف نسبة إلى عكل بطن من تميم قال ابن الاثير بل أمة لامرأة من حمير اه لب اللباب.
(*)

حديثا واحدا عن مولاه قال خط لي رسول الله صلى الله عليه وسلم دارا بالمدينة.
قلت: قال الذهبي هذا حديث منكر لان عمرو بن حريث يصغر عن ذلك مات النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن عشر سنين أو نحوها انتهى وهذا الكلام تلفقه الذهبي من أبي الحسن بن القطان فإنه ضعف هذا الحديث بها لما تعقبة على عبد الحق واعله بان خليفة مجهول الحال.
(من اسمه الخليل) 312 - فق (ابن ماجة في التفسير) الخليل بن أحمد الازدي الفراهيدي (1) ويقال الباهلي.
أبو عبد الرحمن البصري صاحب العروض وكتاب العين في اللغة.
روى عن ايوب السختياني وعاصم الاحول وعثمان بن حاضر والعوام بن حوشب وغالب القطان.
وعنه حماد بن زيد والنضر بن شميل وايوب بن المتوكل وسيبويه والاصمعي وهارون بن موسى النحوي ووهب بن جرير بن حازم وداود وهذاب ابنا المحبر وغيرهم.
قال الآجري عن أبي داود قال حماد بن زيد كان الخليل يرى رأي الاباضية حتى من الله عليه بمجالسة ايوب وقال أبو داود المصاحفي عن النضر بن شميل ما رأيت أحدا يطلب إليه ما عنده أشد تواضعا منه وقال السيرافي كانت الغاية في استخراج مسائل النحو صحيح القياس فيه وكان من الزهاد في الدنيا المنقطعين إلى العلم وقصته مع سليمان أمير البصرة أو السند مشهورة وهي أنه أرسل إليه يسأله أن يحضر عنده لتأديب أولاده فأخرج خبزا يابسا وقال مادام
هذا عندي لا حاجة لي فيه قال وكان يقول من الشعر البيتين والثلاثة.
وقال ابراهيم بن إسحاق الحربي كان أهل البصرة يعني أهل العربية منهم اصحاب الاهواء إلا أربعة فإنهم كانوا اصحاب سنة أبو عمرو بن العلاء والخليل بن احمد ويونس ابن حبيب والاصمعي وقال ابن حبان في كتاب الثقات كان من خيار عباد الله المتقشفين في
__________
(1) هكذا في الخلاصة والتقريب والاصل بدال مهملة ولكن في لب اللباب الفراهيذي بفتحتين وكسر الهاء وتحتانية ساكنة وذال معجمة نسبة إلى فراهيذ بطن من الازد اه أبو الحسن.
(*)

العبادة.
قلت: وقال العباس بن يزيد النجراني ثنا أمية بن خالد ولم يكن بالبصرة اوثق منه إلا الخليل بن احمد وقال أبو بكر بن السري قيل لسيبويه هل رأيت مع الخليل كتبا يملي عليك منها قال لم أجد معه كتبا إلا عشرين رطلا فيها بخط دقيق ما سمعته من لغات العرب وما سمعت من النحو فاملا من قلبه.
وكانت وفاة الخليل سنة (175) وقيل سنة (70) وقيل سنة نيف وستين ومائة.
قرأت الاولين بخط الخطيب (1).
313 - بخ (البخاري في الادب المفرد) الخليل بن أحمد المزني ويقال السلمي أبو بشر البصري.
روى عن المستنير بن اخضر بن معاوية بن قرة المزني (2) وعنه ابراهيم بن محمد ابن عرعرة والعباس بن عبد العظيم وعبد الله بن محمد الجعفي المسندي ومحمد بن يحيى ابن أبي سمينة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال الخطيب في المتفق رأيت شيخا يشار إليه بالفهم والمعرفة جمع اخبار الخليل العروضي وادخل فيه احاديث هذا ولو امعن النظر لعلم ان المسندي وابن أبي سمينة والعنبري يصغرون عن ادراك العروضي انتهى.
وقد جزم البخاري في التاريخ بأن عبدالله المسندي سمع من الخليل بن احمد النحوي ولم يترجم البخاري للمزني وفرق بينهما النسائي وابن أبي حاتم وابن حبان وغيرهم
وهو الصواب وأما قول الخطيب أن المسندي ما أدرك الخليل النحوي فهو ظاهر بالنسبة إلى ما أرخ به الخطيب وفاة الخليل فإن اقدم شيخ للمسندي وهو فضيل بن عياض مات بعد الخليل بمدة طويلة تزيد على عشر سنين لكن البخاري اعلم بمشيخة المسندي من غيره وقد اثبت الحافط أبو الفضل الهروي فيمن يقال له الخليل بن أحمد ثالثا وتبعه على ذلك
__________
(1) وفي هامش الاصل وجد بخط الذهبي أنه ولد سنة (105) اه كاتب الاصل.
(2) هكذا وقع في خط المزي ابن معاوية وسياقه من طريق الطبراني كذلك ثم قال إن البخاري في الادب رواه عن المستنير عنه وعن المستنير عن معاوية بن قرة والكل صحيح فإن المستنير روى عن جده معاوية وإن كان سياق الطبراني قال فيه عن أبيه وقال المزي صوابه عن جده نبهت عليه وإن كان واضحا لكلام وقع هنا اه هامش الاصل.
(*)

ابن الجوزي في التلقيح وابن الصلاح في علوم الحديث فقال الثالث (الخليل) بن أحمد اصبهاني روى عن روح بن عبادة وتعقبه شيخنا في النكت فقال هذا وهم وإنما هو الخليل ابن أحمد العجلى ذكره أبو الشيخ في طبقات الاصبهانيين وأبو نعيم في تاريخ اصبهان روى عنه أبو الأسود عبدالرحمن بن محمد وذكر شيخنا أن أبا الفضل الهروي ذكر فيمن اسمه الخليل بن أحمد بصري روى عن عكرمة.
قال شيخنا وذكره ابن الجوزي في التلقيح أيضا.
قلت: واخلق به أن يكون غلطا فإن اقدم من يقال له الخليل بن أحمد هو صاحب العروض ولم يذكر أحد في ترجمته أنه لقي عكرمة بل ذكروا أنه لقي اصحاب عكرمة كايوب السختياني فلعل الراوي عنه أسقط الواسطة بينه وبين عكرمة فظنه أبو الفضل آخر غير العروضي وليس كما ظن لان اصحاب الاخبار اتفقوا على أنه لم يوجد أحد يسمى أحمد من بعد النبي صلى الله عليه وسلم إلا أحمد والد الخليل كما حكاه أبو العباس المبرد وغيره وأما من يقال له الخليل بن أحمد غير هذين وهما العروضي والمزني ومن قرب من عصرهما لو صح فجماعة تزيد عدتهم على العشرة قد
ذكرتهم فيما كتبته على علوم الحديث لابن الصلاح سبقني شيخنا في الكنت إلى نصفهم والله المستعان.
314 - ق (ابن ماجة) الخليل بن زكرياء الشيباني ويقال العبدي البصري.
روى عن عوف الاعرابي وابن جريج وهشام بن حسان وابن عون وسعيد بن أبي عروبة وأبي هلال الراسبي وغيرهم.
وعنه عبد العزيز بن ابان وهو من اقرانه وأبو جعفر أحمد بن الهيثم البزار والحارث بن أبي اسامة والفضيل بن أبي طالب ومحمد بن عقيل النيسابوري وجماعة.
قال أبو بكر الشافعي سمعت جعفر الصائغ يقول سمعت الخليل يقول وكان ثقة مأمونا وقال القاسم المطرز ثنا جعفر الصائغ قال ثنا الخليل بن زكرياء قال القاسم وهو والله كذاب وقال العقيلى يحدث عن الثقات بالبواطيل وقال الازدي متروك الحديث.
وقال ابن عدي بعد أن أورد له احاديث وهذه الاحاديث مناكير كلها من جهة

الاسناد والمتن جميعا ولم أر لمن تقدم فيه قولا وقد تكلموا فيمن كان خيرا منه بدرجات لان عامة احاديثه مناكير وقال أيضا عامة حديثه لم يتابعه عليها أحد.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا توبع عليه وهو لاتقبل صدقة من غلول.
قلت: وقال الحاكم في تاريخه قال صالح بن محمد لا يكتب حديثه وقال الساجي يخالف في بعض حديثه وقال ابن السكن قدم بغداد وحدث بها عن ابن عون وحبيب بن الشهيد احاديث مناكير لم يروها غيره.
315 - د (أبي داود) الخليل بن زياد المحاربي (1) الخواص الكوفي.
سكن دمشق.
روى عن علي بن مسهر وعلي بن عابس وأبي بكر بن عياش ومروان بن معاوية
الفزاري وغيرهم.
وعنه أبو زرعة الدمشقي وأبو حاتم الرازي.
روى أبو داود في الديات عن محمد بن يحيى بن فارس عن محمد بن بكار العاملي عن محمد بن راشد عن سليمان يعني ابن موسى عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عقل شبه العمد مغلظ مثل عقل العمد ولا يقتل صاحبه.
قال يعني محمد بن يحيى وزادنا خليل عن ابن راشد وذلك أن ينزو الشيطان الحديث.
قال المزي وما أظنه إلا ابن زياد هذا.
316 - ق (ابن ماجة) الخليل بن عبدالله.
روى عن الحسن البصري عن جابر في فضل النفقة في سبيل الله وعنه ابن أبي واقد وقال صاحب الكمال الخليل بن عبدالله روى عن علي وأبي الدرداء وأبي هريرة وأبي امامة الباهلى وعبد الله بن عمرو وجابر.
وعنه ابن أبي فديك وهذا خطأ لم يدرك ابن أبي فديك أحدا من اصحاب هؤلاء.
قلت: قرأت بخط ابن عبد الهادي الخليل ابن عبدالله المذكور روى عن الحسن عن هؤلاء هذا الحديث وهو حديث منكر والخليل
__________
(1) في المغنى المحاربي بمضمومة وخفة حاء مهملة وكسر راء وبموحدة نسبة إلى محارب اه أبو الحسن.
(*)

ابن عبدالله لا يعرف انتهى وكذا قال الذهبي في الخليل هذا وقال المنذري في الترغيب والترهيب له لا أعرفه بعدالة ولا جرح قال وقد روى ابن أبي حاتم هذا الحديث من طريقه قال عن الحسن عن عمران حسب وقال الدارقطني في غرائب مالك بعد أن روى حديثا من طريق ابن أبي ذيب عن الخليل بن عبدالله عن أخيه عن علي.
الخليل وأخوه مجهولان وروى آدم بن أبي اياس في كتاب الثواب عن الخليل بن عبدالله اليحصبي (1) عن عبدالله بن مروان عن نعمة بن عبدالله عن أبيه عن علي رضي الله عنه حديثا منكرا فما أدري أهو هذا أو غيره.
317 - قد س (أبي داود في القدر والنسائي) الخليل بن عمر بن ابراهيم العبدي أبو محمد البصري.
روى عن أبيه وعبيد الله بن شميط بن عجلان وعمر بن سعيد الابح وموسى بن سعيد الراسبي وعنه أبو موسى العنزي وابن المديني وبندار والذهلى ويعقوب بن شيبة ويعقوب ابن سفيان وأبو أمية الطرسوسي واسماعيل سمويه وجماعة.
قال يعقوب بن شيبة ذكر علي ابن المديني الخليل يوما فقال هو أحب إلي من شاذ بن فياض قال يعقوب وقد كتبت عنهما وهما ثقتان وقال غيره عن علي بن المديني كان من أهل القرآن وذكر ابن حبان في الثقات وقال يعتبر حديثه من روايته عن غير أبيه لان أباء كان واهيا والمناكير في أخباره من ناحية أبيه فإذا سبر ماروى عن غير أبيه وجد اشياء مستقيمة ذكره أبو القاسم بن أبي عبدالله ابن مندة فيمن مات سنة (220).
قلت: وقال العقيلى يخالف في بعض حديثه.
318 - ق (ابن ماجة) الخليل بن عمرو الثقفي أبو عمرو البزاز البغوي نزيل بغداد.
روى عن ابن عيينة وعيسى بن يونس ومحمد بن سلمة الحراني وشريك النخعي وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وموسى بن هارون الحافظ وعثمان بن خرزاذ وابن أبي الدنيا والحسن ابن
__________
(1) على هامش الاصل الحسني وقال كذا في الام اه أبو الحسن.
(*)

سفيان وأبو القاسم البغوي.
قال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال البغوي مات سنة (242) في صفر.
قلت: وذكره أبو علي الجياني في شيوخ (د) وقال وروى عنه في كتاب الزهد.
319 - ت (الترمذي) الخليل بن مرة الضبعي (1) البصري.
وقع إلى الشام ونزل الرقة.
روى عن يزيد بن أبي مريم وابن أبي مليكة وعطاء وعكرمة وعمرو بن دينار وقتادة
وابن عجلان وابن سوقة ويحيى بن صالح السمان وسهيل بن أبي صالح وعن أبي صالح على اختلاف فيه وسعيد بن عمرو وقيل بينهما الحسن السدوسي وجماعة.
وعنه الليث بن سعد وهو من اقرانه وابن وهب وجعفر بن سليمان الضبعي وبقية وابنه علي بن الخليل ووكيع وأحمد ويعقوب ابنا إسحاق الحضرمي وغيرهم.
قال أبو حاتم ليس بقوي بابه بكر ابن خنيس واسماعيل بن رافع وقال أبو زرعة شيخ صالح وقال البخاري منكر الحديث وقال في موضع آخر لا يصح حديثه وقال ابن عدي لم أر في حديثه حديثا منكرا قد جاوز الحد وهو في جملة من يكتب حديثه وليس هو متروك الحديث.
قلت: أرخ ابن قانع وفاته سنة (160) وقال البخاري في تاريخه الكبير فيه نظر وذكره ابن شاهين في المختلف فيهم ثم قال وهو عندي إلى الثقة أقرب.
ثم ذكره في الثقات فذكر عن أحمد بن صالح المصري أنه قال ما رأيت أحد يتكلم فيه ورأيت أحاديثه عن قتادة ويحيى بن أبي كثير صحاحا وإنما استغنى عنه البصريون لانه كان خاملا ولم أرا أحدا تركه وهو ثقة وذكره الساجي والعقيلي وابن الجارود والبرقي وابن السكن في الضعفاء وقال الآجري عن أبي داود قال أبو الوليد الطيالسي خليل بن مرة ضال مضل وقال أبو الحسن الكوفي ضعيف الحديث متروك وقال النسائي ضعيف وقال ابن حبان في الضعفاء يروي عن جماعة من البصريين والمدنيين من المجاهيل وروى عن يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة نسخة
__________
(1) في المغنى (الضبعي) بضم معجمة وفتح موحدة وبعين مهملة نسبة إلى ضبيعة ابن نزار اه أبو الحسن.
(*)

طويلة كأنها مقلوبة روى عنه إنسان ليس بثقة يقال له طلحة بن زيد الرقي وقد طول ابن عدي ترجمته وأورد له عدة مناكير.
320 - د (أبي داود) الخليل أو ابن الخليل.
عن علي رضي الله عنه في امرأة ولدت من ثلاثة.
هو عبدالله بن الخليل يأتي.
321 - د (أبي داود) الخليل غير منسوب.
عن محمد بن راشد.
في ترجمة الخليل بن زياد المحاربي.
322 - بخ (البخاري في الادب المفرد) خميل (1) بن عبدالرحمن.
روى عن نافع بن عبد الحارث الخزاعي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من سعادة المرء المنزل الواسع والجار الصالح والمركب الهني.
وعنه حبيب بن أبي ثابت.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: حفظه جماعة بضم الخاء المعجمة وأما ابن أبي شيبة فقاله بضم الحاء المهملة وتبعه ابن صاعد وخطأ ذلك العسكري في كتاب التصحيف.
323 - بخ (البخاري في الادب المفرد) خوات (2) بن جبير بن النعمان الانصاري أبو عبد الله ويقال أبو صالح.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث.
وعنه ابنه صالح وعبد الرحمن بن أبي ليلى وبسر ابن سعيد وغيرهم.
وأرسل عنه زيد بن أسلم قال ابن إسحاق في السيرة ضرب له رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم بدر بسهمه واجره وذكره عبدالله بن أبي رافع فيمن شهد صفين مع علي رضي الله عنه من أهل بدر.
قال ابن نمير مات سنة (40) وكذا قال يحيى بن أبي بكير
__________
(1) في التقريب مقبول من الثالثة اه شريف الدين.
(2) في الخلاصة (خوات) بتشديد الواو آخره مثناة فوقانية اه.
(*)

وزاد وسنه (71) سنة.
قلت: وأرخه ابن قانع سنة (42) وقال العسكري شهد أحدا وما بعدها وكف بصره ومات بالمدينة.
324 - خويلد بن عمرو أبو شريح الخزاعي (1) الكني.
(من اسمه خلاد) 325 - س (النسائي) خلاد (2) بن أسلم البغدادي أبو بكر الصفار يقال أصله مروزي.
روى عن عبد العزيز الدراوردي ومحمد بن مصعب القرفسائي وهشيم وابن عيينة والنضر بن شميل وعبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد وغيرهم وعنه الترمذي والنسائي وموسى بن هارون وعبد الله بن أحمد وابن ناجية والبغوي وابن صاعد والمحاملى وغيرهم.
قال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال البغوي مات بسامرا سنة (249) في جمادي الآخرة.
قلت: وقال النسائي كتبنا عنه ثقة وكذا أرخه ابن حبان والقراب وأرخه ابن قانع سنة (48) وقال مسلمة بن قاسم ثقة حدثنا عنه المحاملى قال وقد قال بعضهم توفي قبل الخمسين أو عام الخمسين.
326 - 4 (الاربعة) خلاد بن السائب بن خلاد بن سويد الانصاري الخزرجي.
روى عن أبيه وزيد بن خالد الجهني.
وعنه ابنه خالد وعبد الملك بن أبي بكر ابن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام ومحمد بن كعب القرظي وحبان بن واسع والمطلب ابن عبدالله بن حنطب.
قلت: وقد ذكره جماعة في الصحابة منهم ابن حبان ولم يرفع نسبه وقال له صحبة ثم اعاده في التابعين وذكره ابن مندة وأبو نعيم وغيرهما وشبهتهم في
__________
(1) في المغنى (أبو شريح) بضم معجمة وفتح راء وبحاء مهملة اه.
(2) في المغنى خلاد بمفتوحة وشدة لام واهمال دال اه أبو الحسن.
(*)

ذلك الحديث الذي رواه عنه عبدالملك بن أبي بكر فقال عن خلاد عن أبيه رفعه وقيل عن خلاد بن السائب عن النبي صلى الله عليه وسلم وقال الترمذي والسائب بن خلاد اصح وقال ابن عبد البر مختلف في صحبته وقال ابن أبي حاتم خلاد بن السائب بن خلاد بن سويد له صحبة
وقال بعضهم السائب بن خلاد وقال العجلى خلاد بن السائب مدني ما نعرفه.
327 - تمييز خلاد بن السائب الجهني.
يروي عن أبيه وله صحبة.
وعنه قتادة والزهري وحفص بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص.
وقيد قيل هو الذي قبله.
قلت: والجمهور على أنه غيره.
328 - س (النسائي) خلاد بن سليمان الحضرمي أبو سليمان المصري.
روى عن خالد بن أبي عمران ونافع مولى ابن عمر ودراج أبي السمح وغيرهم.
وعنه ابن وهب وأبو سلمة منصور بن سلمة الخزاعي وعبد الله بن عبد الحكم وسعيد ابن أبي مريم ويحيى بن عبدالله بن بكير وغيرهم.
قال أبو سلمة الخزاعي كان من الخائفين وقال علي بن الحسين بن الجنيد كان مصريا ثقة وذكره ابن حبان في الثقات إلا أنه ذكره فيمن اسمه خالد ووهم في ذلك.
قال ابن يونس مولده بافريقية وتوفي سنة (178) وكان خياطا أميا لا يكتب.
329 - د س (أبي داود والنسائي) خلاد بن عبدالرحمن بن جندة الصنعاني الا بناوي (1).
روى عن سعيد بن المسيب وشقيق بن ثور وسعيد بن جبير وطاووس ومجاهد وعنه
__________
(1) الا بناوي في لب اللباب نسبة إلى الابناء وهم من ولد باليمن من ابناء الفرس منهم طاووس بن كيسان وفي التقريب ضبطه بفتح الهمزة وسكون الموحدة بعدها نون ثقة حافظ من السادسة اه أبو الحسن.
(*)

ابن أخيه القاسم بن فياض بن عبدالرحمن ومعمر بن راشد وهمام والد عبد الرزاق وبكار ابن عبدالله اليماني وغيرهم.
وقال هشام بن يوسف عن معمر لقيت مشيختكم فلم أر
أحدا كاد أن يحفظ الحديث إلا خلاد بن عبدالرحمن وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من الصالحين.
قلت: وقال ابن أبي حاتم ثم سئل أبو زرعة عن خلاد بن عبدالرحمن ابن جندة فقال صنعاني ثقة.
330 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) خلاد بن عيسى الصفار ويقال خلاد بن مسلم العبدي أبو مسلم الكوفي.
روى عن ثابت البناني وسماك بن حرب واسماعيل السدى وعمرو بن قيس الملائي والحكم بن عبدالله النصري وغيرهم.
وعنه الحكم بن بشير ابن سلمان ووكيع وعمرو ابن محمد العنقزي وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ثقة وقال عن ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم حديثه متقارب وذكره ابن حبان في الثقات قلت وقال العقيلي مجهول بالنقل حدثنا عبدالله بن أحمد بن حنبل ثنا علي بن عيسى المخرمي ثنا خلاد بن عيسى عن ثابت عن أنس مرفوعا حسن الخلق نصف الدين.
331 - خ د ت (البخاري وأبي داود والترمذي) خلاد بن يحيى بن صفوان السلمي أبو محمد الكوفي سكن مكة.
روى عن عيسى بن طهمان ونافع بن عمر الجمحي والثوري ومسعر وعبد الواحد ابن أيمن وابراهيم بن نافع المكي وعمر بن ذر وفطر بن خليفة في آخرين.
وعنه البخاري وروى له الترمذي بواسطة وأبو داود عن جعفر بن مسافر عنه وأبو زرعة وأبو بكر الصنعاني ومحمد بن سهل بن عسكر ومحمد بن عقيل النيسابوري وحنبل بن إسحاق والباغندي الكبير وأبو يحيى بن أبي ميسرة وجماعة.
قال أحمد ثقة أو صدوق ولكن كان يرى شيئا من الارجاء وقال ابن نمير صدوق إلا أن في حديثه غلطا قليلا وقال أبو حاتم ليس بذاك المعروف محله الصدق وقال أبو داود ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات قال البخاري سكن مكة ومات بها قريبا من سنة (213) وقال حنبل بن إسحاق مات

سنة (17).
قلت: وأرخه ابن حبان سنة (13) وأفاد أن أبا بكر بن أبي شيبة روى عنه وأرخه ابن قانع سنة (12) وكأنهما تلقيا ذلك من مفهوم كلام البخاري وقال الحاكم قلت للدارقطني فخلاد بن يحيى قال ثقة إنما اخطأ في حديث واحد حديث الثوري عن اسماعيل يعني ابن أبي خالد عن عمرو بن حريث يعني عن عمر بن الخطاب حديث لان يمتلئ جوف أحدكم قيحا خير له من أن يمتلئ شعرا.
رفعه ووقفه الناس.
قلت: ورواه البزار في مسنده عن زهير بن محمد هو ابن قمير واحمد بن إسحاق الاهوازي كلاهما عن خلاد بن يحيى به وقال قد رواه غير واحد موقوفا ولا نعلم اسنده إلا خلاد ابن يحيى (1) وقال العجلى ثقة وقال الخليلي في الارشاد ثقة امام.
332 - ت (الترمذي) خلاد بن يزيد الجعفي (2) الكوفي.
روى عن زهير بن معاوية وشريك ويونس بن أبي إسحاق وغيرهم.
وعنه أبو كريب ومحمد بن عبدالله بن نمير وعبيد بن يعيش وهلال بن بشر البصري ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ له.
في الترمذي حديث واحد في حمل ماء زمزم واستغربه وقال البخاري لا يتابع عليه.
قلت: وبقية كلام ابن حبان في الثقات واحسبه الذي يقال له أبو عيسى القاري فإن يك ذلك فإنه مات سنة (220) وروى له ابن خزيمة في صحيحه حديثا آخر.
333 - تمييز خلاد بن يزيد بن حبيب التميمي بصري.
__________
(1) في خط ابن عبد الهادي قال ابن يونس خلاد بن يحيى السلمي كوفي يكنى أبا محمد قدم مصر وكتب عنه.
توفي بمصر سنة (212) وكان له ابن يقال له يحيى بن خلاد ابن يحيى كانت القضاة تقبله اه هامش الاصل.
(2) في لب اللباب الجعفي بالضم والسكون نسبة إلى جعفي بن سعد العشيرة من
مذحج اه أبو الحسن.
(*)

روى عن حميد الطويل.
وعنه ابن سيار.
قال ابن يونس في تاريخ الغرباء مات بمصر في ذي الحجة سنة (214).
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يعرف.
334 - تمييز خلاد بن يزيد الباهلي (1) البصري المعروف بالارقط.
صهر يونس بن حبيب النحوي.
روى عن سفيان الثوري وهشام بن الغاز وعبد الملك ابن أبي عبسة.
وعنه الحسن بن علي الخلال وعمر بن شبة النميري وعمرو بن علي الفلاس.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (220).
قلت: يحرر هذا فإني لم أره في كتاب الثقات وروى الخطيب في كتاب العلم من طريق أبي زيد عمر بن شبة قال حدثني خلاد بن يزيد الارقط وكان من الجبال الرواسي نبلا.
335 - ع (الستة) خلاس (2) بن عمرو الهجري البصري.
روى عن علي وعمار بن ياسر وعايشة وأبي هريرة وابن عباس وأبي رافع الصائغ وغيرهم.
وعنه قتادة وعوف الاعرابي وجابر بن صبح وداود بن أبي هند وجماعة.
قال ابراهيم بن يعقوب الجوزجاني عن احمد بن حنبل روايته عن علي من كتاب وقال عبدالله ابن احمد عن أبيه ثقة ثقة وقال صالح بن احمد عن أبيه كان يحيى بن سعيد يتوقى أن يحدث عن خلاس عن علي خاصة وأظنه حدثنا عنه بحديث وقال الآجري عن أبي داود ثقة ثقة قيل سمع من علي قال لا قال أبو داود وسمعت احمد يقول لم يسمع خلاس من أبي هريرة شيئا وقال في موضع آخر خلاس لم يسمع من حذيفة وقال أيضا كانوا يخشون أن يكون خلاس يحدث عن صحيفة الحارث الاعور.
وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال ابن أبي حاتم سئل أبو زرعة عن
__________
(1) الباهلى بالهاء نسبة إلى باهلة قبيلة اه لب اللباب.
(2) في المغنى (خلاس) بكسر خاء معجمة وخفة لام واهمال سين (والهجري) بهاء وجيم مفتوحتين نسبة إلى هجر مدينة اه أبو الحسن.
(*)

خلاس سمع من علي فقال كان يحيى بن سعيد يقول هو كتاب وقد سمع من عمار وعائشة وابن عباس.
وقال أبو حاتم يقال وقعت عنده صحف عن علي وليس بقوي وقال ابن سعد كان قديما كثير الحديث له صحيفة يحدث عنها وقال ابن عدي له احاديث صالحة ولم أر بعامة حديثه بأسا حديثه في صحيح البخاري مقرون بغيره.
قلت: وقال البخاري في تاريخه روى عن أبي هريرة وعلي رضي الله عنهما صحيفة وقال أبو طالب سألت احمد سمع خلاس من عمر فقال لا.
وقال عبدالله بن أحمد في العلل قال يحيى بن سعيد لم يسمع من عمرو لا من علي وقال الجوزجاني والعقيلي كان على شرطة علي وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال الحاكم عن الدارقطني كان أبوه صحابيا وما كان من حديثه عن أبي رافع عن أبي هريرة احتمل وأما عن عثمان وعلي فلا وقال يحيى بن سعيد كان في اطراف عوف خلاس ومحمد (1) عن أبي هريرة حديث أن موسى كان حييا فقالت بنو إسرائيل هو آدر (2) فسألت عوفا فترك محمدا وقال خلاس مرسل وقال الازدي خلاس تكلموا فيه يقال كان صحفيا.
قلت: وقد ثبت أنه قال سألت عمار بن ياسر ذكره محمد بن نضر في كتاب الوتر.
قرأت.
بخط الذهبي مات خلاس قبيل المائة.
336 - د س (أبي داود والنسائي) خيار (3) بن سلمة أبو زياد.
يعد في الشاميين.
روى عن عائشة رضي الله عنها وعنه خالد بن معدان.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له أبو داود والنسائي حديثا واحدا في أكل البصل (4).
__________
(1) أي ابن سيرين اه هامش الاصل.
(2) في مجمع البحار (آدر) بهمزة ممدودة فدال مهملة مفتوحة فراء مخففة من الادرة بالضم نفخة في الخصية اه أبو الحسن.
(3) بكسر أوله وتخفيف التحتانية اه تق.
(4) أن آخر طعام أكله رسول الله صلى الله عليه وسلم طعام فيه بصل اه.
(*)

(من اسمه خيثمة) 337 - ت س (الترمذي والنسائي) خيثمة بن أبي خيثمة (1) واسمه عبدالرحمن فيما يقال أبو نصر البصري.
روى عن أنس والحسن البصري.
روى عنه الاعمش ومنصور وجابر الجعفي وبشير وأبو إسماعيل وبلال بن مرداس.
قال عباس عن ابن معين ليس بشئ وذكره ابن حبان في الثقات.
338 - ع (الستة) خيثمة بن عبدالرحمن بن أبي سبرة (2) واسمه يزيد بن مالك بن عبدالله ابن ذويب الجعفي الكوفي.
لابيه ولجده صحبة وفد جده أبو سبرة إلى النبي صلى الله عليه وسلم ومعه ابناه سبرة وعزيز.
روى عن أبيه وعلي بن أبي طالب وابن عمر وابن عمرو وابن عباس والبراء بن عازب وعدي ابن حاتم والنعمان بن بشير وغيرهم من الصحابة والتابعين.
وعنه زر بن حبيش وأبو إسحاق السبيعي وطلحة بن مصرف وعمرو بن مرة الجملي وقتادة والاعمش ومنصور وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال العجلي كوفي تابعي ثقة وكان رجلا صالحا وكان سخيا ولم ينج من فتنة ابن الاشعث الا هو وابراهيم النخعي وقال مالك بن مغول عن طلحة بن مصرف ما رأيت بالكوفة أحدا اعجب إلي منهما.
قال البخاري مات قبل أبي وائل وقال غيره مات
بعد سنة ثمانين.
قلت: وأرخه ابن قانع سنة (80) وذكره ابن حبان في الثقات وساق بسنده إلى نعيم بن أبي هند قال رأيت أبا وائل في جنازة خيثمة وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه لم يسمع خيثمة من ابن مسعود وكذا قال أبو حاتم وقال أبو زرعة خيثمة عن عمر مرسل وقال ابن القطان ينظر في سماعه من عائشة رضي الله عنها.
__________
(1) في المغنى أبو خيثمة بمعجمة وسكون تحتية فمثلثة اه أبو الحسن.
(2) في الخلاصة خيثمة بن عبدالرحمن بن أبي سبرة بفتح المهملتين بينهما موحدة ساكنة اه شريف الدين.

339 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) خير (1) بن نعيم بن مرة بن كريب الحضرمي أبو نعيم ويقال أبو إسماعيل المصري القاضي بمصر وببرقة.
روى عن عبد الله بن هبيرة وسهل بن معلى بن أنس وأبي الزبير وعطاء وغيرهم.
وعنه عمرو بن الحارث وابن لهيعة والليث ويزيد بن أبي حبيب وسعيد بن أبي أيوب في آخرين.
قال أبو زرعة صدوق لا بأس به وقال أبو حاتم صالح وقال ضمام بن اسماعيل عن يزيد بن أبي حبيب ما ادركت من قضاة مصر أفقه منه وقال ابن يونس توفي سنة (137) له في صحيح مسلم حديث واحد في وقت العصر وفي النسائي اثنان هذا وفي قوله تعالى (وليال عشر).
قلت: وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
340 - خيوان ويقال بالمهملة أبو شيخ الهنائي (2) يأتي في الكنى.
(حرف الدال) (من اسمه دارم) 341 - د (أبي داود) دارم الكوفي.
روى عن سعيد بن أبي بردة.
وعنه أبو إسحاق السبيعي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له في ابن ماجة حديث واحد إني قد بدنت فلا تسبقوني بالركوع.
__________
(1) بفتح معجمة وسكون تحتية آخره مهملة اه أبو الحسن.
(2) في المغنى (الهنائى) بمضمومة وخفة نون وبمد نسبة إلى هناة بن مالك اه.
(*)

(من اسمه داود) 342 - د (أبي داود) داود بن أمية (1) الازدي.
روى عن مالك بن سعير وابن عيينة ومعاذ بن معاذ البصري ومعاذ بن هشام الدستوائي.
وعنه أبو داود وعبد الله بن محمد البغوي.
قلت: وأبو محمد عبدالله ابن عبدالرحمن الدارمي وقد تقدم أن أبا داود لا يروي إلا عن ثقة.
343 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) داود بن بكر بن أبي الفرات (2) الاشجعي مولاهم المدني.
روى عن محمد بن المنكدر وموسى بن عقبة وصفوان بن سليم وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن جعفر وأبو ضمرة وابن أبي حازم وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ لا بأس به ليس بالمتين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني داود بن بكر بن أبي الفرات ويقال داود بن أبي الفرات يعتبر به.
344 - د ق (أبي داود وابن ماجة) داود بن جميل (3) ويقال الوليد.
روى عن كثير بن قيس على خلف فيه.
وعنه عاصم بن رجاء بن حيوة.
ذكره ابن حبان في الثقات وفي اسناد حديثه اختلاف يأتي في ترجمة كثير بن قيس.
قلت: وقال
__________
(1) (أمية) بمضمومة وخفة مفتوحة وشدة تحتية على قياس أمية آخر في المغنى
(والازدي) فيه بمفتوحة وسكون زاي واهمال دال منسوب إلى الازد اه.
(2) (أبو الفرات) في المغنى بمضمومة وخفة راء وبمثناة فوق (والاشجعي) نسبة إلى اشجع بن ريث بن غطفان قبيلة مشهورة اه أبو الحسن.
(3) في المغنى جميل بمفتوحة وكسر ميم اه.
(*)

الدارقطني مجهول وقال مرة هو ومن فوقه إلى أبي الدرداء ضعفاء وقال في العلل لا يصح داود وقال الازدي ضعيف مجهول.
345 - ع (الستة) داود بن الحصين الاموي (1) مولاهم أبو سليمان المدني.
روى عن أبيه وعكرمة ونافع وأبو سفيان مولى ابن أبي أحمد وأم سعد بنت سعد ابن الربيع وجماعة.
وعنه مالك وابن إسحاق ومحمد بن عبيد الله بن أبي رافع وابراهيم ابن أبي حبيبة وابراهيم بن أبي يحيى وزيد بن جبيرة وغيرهم قال ابن معين ثقة وقال علي بن المديني ماروى عن عكرمة فمنكر.
قال وقال ابن عيينة كنا نتقي حديث داود وقال أبو زرعة لين وقال أبو حاتم ليس بالقوي ولولا أن مالكا روى عنه لترك حديثه وقال أبو داود احاديثه عن شيوخه مستقيمة واحاديثه عن عكرمة مناكير وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي صالح الحديث إذا روى عنه ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يذهب مذهب الشراة (2) وكل من ترك حديثه على الاطلاق وهم لانه لم يكن بداعية قال ابن نمير وغير واحد مات سنة (135).
قلت: وقال ابن سعد والعجلي ثقة وقد تقدم في ترجمة ثور بن زيد مواضع تتعلق بداود وقال الساجي منكر الحديث يتهم برأي الخوارج وقال العقيلى قال ابن المديني مرسل الشعبي أحب إلي من داود عن عكرمة عن ابن عباس وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح هو أهل الثقة والصدق وقال الجوزقاني لا يحمد الناس حديثه وقال ابن أبي خيثمة حدثني أبي ثنا
يعقوب بن ابراهيم حدثنا أبي عن ابن إسحاق حدثني داود بن الحصين وكان ثقة وعاب غير واحد على مالك الرواية عنه وتركه الرواية عن سعد بن ابراهيم وذكر ابن المديني في الطبقة الرابعة من اصحاب نافع.
__________
(1) في لب اللباب الاموي بضم الهمزة نسبة إلى بني أمية اه أبو الحسن.
(2) الشراة يعنى الخوارج اه هامش الاصل.
(*)

346 - د (أبي داود) داود بن خالد بن دينار المدني.
روى عن ربيعة بن الهدير ومحمد بن المنكدر ويزيد بن نشيط وابراهيم بن عبيد ابن رفاعة.
وعنه ابن أبي فديك ومحمد بن معن الغفاري والواقدي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في ذكر قبور الشهداء قال ابن المديني لا يحفظ عنه إلا هذا الحديث الواحد عن ربيعة وقد أورد له ابن عدي هذا الحديث وحديثا آخر عن ابن المنكدر عن جابر وقال وله غير ما ذكرت وليس بالكثير وكل أحاديثه افرادات وأرجو أنه لا بأس به.
قلت: وقال يعقوب بن شيبة مجهول لا نعرفه ولعله ثقة وقال العجلى ثقة.
347 - س (النسائي) داود بن خالد الليثي أبو سليمان المدني ويقال المكي العطار.
وكان منزله في بني ليث.
روى عن سعيد المقبري وعثمان بن سليمان بن أبي حثمة.
وعنه معلى بن منصور ويحيى الحماني ويحيى بن قزعة.
أفرده البخاري وابن حبان في الثقات وغير واحد عن الذي قبله وجمع بينهما ابن عدي.
روى له النسائي حديثا واحدا فيمن جعل قاضيا.
قلت: وقال فيه ابن حبان من أهل المدينة سكن مكة وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين فداود العطار قال لا أعرفه.
348 - بخ (البخاري في الادب المفرد) داود بن أبي داود عامر وقيل عمير بن عامر وقيل مازن (1) الانصاري المدني روى عن عبدالله بن سلام.
وعنه محمد بن يحيى بن حبان وقال ابن حبان في الثقات داود بن مازن وهو الذي يقال له داود بن أبي داود يروي المراسيل (2).
__________
(1) في المغنى مازن بزاي ونون اه أبو الحسن.
(2) داود بن دينار هو ابن أبي هند اه هامش الاصل.
(*)

349 - د سى (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة) داود بن راشد الطفاوي (1) أبو بحر الكرماني ثم البصري الصائغ.
روى عن صهر له يقال له مسلم بن مسلم وعن أبي مسلم البجلى.
وعنه معتمر بن سليمان وجرير بن عبدالحميد وعبد الله بن يزيد المقري وعمرو بن مرزوق.
قال ابن معين داود الطفاوي الذي يروي عنه المقري حديث القرآن ليس بشئ وذكره ابن حبان في الثقات له عند أبي داود والنسائي حديث واحد في القول عقب الصلاة اللهم أنت ربنا ورب كل شئ الحديث.
قلت: قال العقيلى حديثه باطل لا أصل له يعني الحديث الذي ذكره ابن معين ثم ساقه بطوله من رواية داود المذكور عن مسلم بن أبي مسلم عن مورق العجلى عن عبيد بن عمير عن عبادة بن الصامت.
350 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) داود بن رشيد (2) الهاشمي مولاهم أبو الفضل الخوارزمي سكن بغداد.
روى عن هشيم والوليد بن مسلم ومعمر بن سليمان ويحيى بن زائدة وحفص ابن غياث واسماعيل بن جعفر وابن علية واسماعيل بن عياش وشعيب بن إسحاق وصالح ابن عمر الواسطي وعباد بن العوام وعمر بن أيوب الموصلي ومروان بن معاوية الفزاري وجماعة.
وعنه مسلم وأبو داود وابن ماجة وروى له البخاري حديثا في فضل العتق
والنسائي آخر بواسطة صاعقة واحمد بن علي المروزي وروى عنه البخاري في غير الجامع بلا واسطة وأبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن عبيد الله بن المنادى وبقى بن مخلد ويعقوب ابن شيبة وزكرياء السجزي وابن ناجية ومحمد بن إسحاق السراج وأبو يعلى وأبو القاسم البغوي.
__________
(1) في لب اللباب الطفاوي بالضم وفاء نسبة إلى طفاوة من قيس عيلان (والكرماني) بالكسر والسكون نسبة إلى كرمان ولاية كبيرة وفي المغنى أن المحدثين يفتحون الكاف اه أبو الحسن.
(2) في التقريب داود بن رشيد بالتصغير والخوارزمي في المغنى نسبة إلى خوارزم بلاد على جيحون اه أبو الحسن.
(*)

وغيرهم.
قال صالح بن محمد كان يحيى بن معين ثقة وقال ابو حاتم صدوق وقال الدارقطني ثقة نبيل وقال محمد بن عبد الحضرمي وغيره مات في سنة (239) زاد غيرهما في شعبان.
قلت: هو قول الكلاباذي تبعا للبخاري في تاريخه وكذا قال السراج وذكره ابن حبان في الثقات وقال ثنا عنه الحسين بن ادريس الانصاري وغيره.
مات بعدما عمي ووهم ابن حزم فقال اثر حديث اخرجه من روايته في كتاب الحدود من الايصال داود ابن رشيد ضعيف.
351 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) داود بن الزبرقان (1) الرقاشي أبو عمرو وقيل أبو عمر البصري.
نزل بغداد.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وايوب واسماعيل بن مسلم وبكر ابن خنيس وداود بن أبي هند وزيد بن اسلم وابن عون ومطر الوراق ويحيى بن سعيد الانصاري وأبي الزبير وجماعة.
وعنه سعيد بن أبي عروبة وشعبة بن الحجاج وهما من شيوخه وبقية ابن الوليد وأبو صالح المصري وبشر بن هلال الصواف وعلي بن حجر المروزي واسماعيل ابن موسى الفزاري والحسن بن عرفة وغيرهم.
قال ابن معين ليس بشئ وقال ابن
المديني كتبت عنه شيئا يسيرا ورميت به وضعفه جدا وقال الجوزجاني كذاب وقال يعقوب بن شيبة وأبو زرعة متروك وقال البخاري مقارب الحديث وقال أبو داود ضعيف وقال مرة ليس بشئ وقال أيضا ترك حديثه وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي عامة ما يرويه عن كل من روى عنه مما لا يتابع عليه احد وهو في جملة الضعفاء الذين يكتب حديثهم.
قلت: وقال ابن خراش ويعقوب بن سفيان والساجى والعجلي ضعيف الحديث وقال الازدي متروك وقال ابن حبان كان نحاسا بالبصرة اختلف فيه الشيخان أما احمد فحسن القول فيه ويحيى وهاه قال وكان داود صالحا يحفظ ويذاكر ولكنه كان يهم
__________
(1) في المغنى (الزبرقان) بكسر زاي وسكون موحدة وبراء وبمد (والرقاشي) في لب اللباب بالفتح وتخفيف القاف ومعجمة نسبة إلى رقاش بنت قيس بن ثعلبة اه أبو الحسن.
(*)

في المذاكرة ويغلط في الرواية إذا حدث من حفظه ويأتى عن الثقات بما ليس من احاديثهم إلى أن قال وداود عندي صدوق فيما وافق الثقات إلا أنه لا يحتج به إذا انفرد وقال البزار منكر الحديث جدا.
قرأت.
بخط الذهبي مات سنة نيف وثمانين ومائة.
352 - قد (أبى داود في القدر) داود بن سليك (1) السعدى ويقال الحمانى.
يروى عن أبى سهل عن ابن عمر وعن أبى غالب عن أبى امامة وعن يزيد الرقاشى وأبى هارون العبدى.
وعنه جرير بن عبدالحميد وبكر بن خنيس وعمرو بن قيس الملائى وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
353 - س ق (النسائي وابن ماجة) داود بن سليمان بن حفص العسكري أبو سهل الدقاق السامري (3) مولى بنى هاشم يعرف ببنان وهو به أشهر.
روى عن أبى معاوية الضرير وحسين بن علي الجعفي وكثير بن هشام ومحمد بن أبى خداش ومحمد بن الصباح الدولابى وغيرهم.
وعنه النسائي وابن ماجة وابن أبى داود وعلي بن سعيد العسكري والخرائطي ومحمد بن العباس الاخرم وغيرهم قال ابن أبى حاتم كتبت عنه مع أبى وهو صدوق وقال الخطيب كان ثقة.
قلت: ذكره النسائي في اسماء شيوخه وقال شويخ كتبنا عنه بالثغر صدوق
__________
(1) في الخلاصة (سليك) بضم السين المهملة و (السعدي) في المغنى بمفتوحة وسكون عين مهملة نسبة إلى سعد بن زيد (والحماني) في التقريب بكسر المهملة وتشديد الميم اه.
(2) في لب اللباب (السامري) بفتح الميم وتشديد الراء نسبة إلى سر من رأى مدينة فوق بغداد (وبنان) في الخلاصة بضم الموحدة وبنونين اه أبو الحسن.
(*)

252 - د ق (أبي داود وابن ماجة) داود بن سوار (1) بن حمزة الصيرفي.
عن عمرو بن شعيب هكذا يقول وكيع والصواب سوار بن داود وسيأتي.
355 - داود بن سويد هو ابن أبي عوف.
356 - بخ ت س (البخاري في الادب المفرد والترمذي والنسائي) داود بن شابور (2) أبو سليمان المكي.
روى عن مجاهد وعمرو بن شعيب وعطاء وشهر بن حوشب وأبي زرعة وغيرهم.
وعنه شعبة وابن عيينة وداود بن عبدالرحمن العطار ووهيب بن الورد المكي وغيرهم قال ابن معين وأبو زرعة وأبو داود والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد وقد قيل إنه داود بن عبدالرحمن بن شابور وقال ابراهيم الحربي مكي ثقة وذكر البيهقي في المعرفة أن الشافعي قال هو من الثقات.
357 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة)
داود بن شبيب (3) الباهلي أبو سليمان البصري.
روى عن همام بن يحيى وأبي هلال الراسبي والحمادين وأبي شيبة الواسطي وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود.
روى له ابن ماجة بواسطة الذهلى وعبد القدوس الحبحابي وأبو مسلم الكجى وحنبل وأبو خليفة الجمحى وسمويه والكديمي وهشام بن على السيرافى
__________
(1) في المغنى (سوار) بمفتوحة وشدة واو وآخره راء وفى هامش الخلاصة نقلا عن التهذيب سوار بكسر المهملة وتخفيف الواو وهو الصواب (والصيرفي) في لب اللباب بالفتح نسبة إلى بيع الذهب اه.
(2) في التقريب (شابور) بالشين المعجمة وبالموحدة اه.
(3) في المغنى (شبيب) بمفتوحة وكسر موحدة أولى فتحتية ثم موحدة اه أبو الحسن.
(*)

وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قال البخاري مات سنة إحدى أو اثنتين وعشرين ومائتين وقال غيره سنة (23).
قلت: ماله في البخاري سوى حديث واحد في أول المحاربين وقال الدارقطني ما علمت إلا خيرا.
358 - د ق (أبي داود وابن ماجة) داود بن صالح بن دينار التمار المدنى مولى الانصار.
روى عن أبي امامة بن سهل بن حنيف والقاسم وسالم وأبي سلمة وأبيه صالح وغيرهم.
وعنه هشام بن عروة وابن جريج والدراوردى وغيرهم.
قال حرب عن احمد لااعلم به بأسا وذكره ابن حبان في الثقات.
59 - د (أبى داود) داود بن أبي صالح الليثى المدنى.
روى عن نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وآله نهى أن يمشي الرجل بين المرأتين.
وعنه الحسن بن أبي عزة الدباغ وأبو قتيبة مسلم بن قتيبة ويعقوب بن إسحاق الحضرمي
وغيرهم.
قال البخاري لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به وقال أبو زرعة لاأعرفه ألا في حديث واحد وهو حديث منكر وقال أبو حاتم مجهول حدثه بحديث منكر.
قلت: وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الثقات حتى كأنه يعتمد.
360 - تمييز داود بن أبى صالح حجازي.
روى عن أبى أيوب الانصاري.
وعنه الوليد بن كثير.
قلت: قرأت بخط الذهبي لايعرف وقال في الميزان لم يرو عنه غير الوليد بن كثير.
قلت: الحديث الذى اشار إليه اخرجه احمد والحاكم من طريق العقدي عن كثير عن داود عن أبي أيوب فأخشى أن يكون قوله روى عنه الوليد بن كثير وهما وإنما هو كثير بن زيد والله اعلم (1).
__________
(1) داود بن طهمان في داود بن أبي هند اه هامش الاصل.
(*)

361 - خت د س (البخاري في التعاليق وأبي داود والنسائي).
داود بن أبي عاصم بن عروة بن مسعود الثقفى الطائفي ثم المكى.
قال البخاري ويقال داود بن عاصم.
روى عن ابن عمر وعثمان بن أبي العاص وسعيد ابن المسيب وأبي سلمة وأبي العنبس الثقفى.
وعنه ابن جريج وقتادة وحجاج بن ارطأة ويعقوب بن عطاء بن أبى رباح وعبد الله بن عثمان بن خثيم وغيرهم.
قال أبو زرعة وأبو داود والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وروى نوح بن حكيم الثقفى عن داود رجل من بني عروة بن مسعود ولدته أم حبيبة عن ليلى بنت قانف في غسل أم كلثوم والظاهر أنه هذا.
قال البخاري في تفسير سورة الكهف عقب حديث سعيد بن جبير عن ابن عباس عن أبي بى كعب في قصة الخضر وأما داود بن أبى عاصم فقال عن غير واحد أنها جارية (1).
قلت: القائل وأما داود بن أبي عاصم هو ابن جريج وعلى هذا فالحديث متصل الاسناد إلى
داود بن أبي عاصم غير معلق لان ابن جريج راوي أصل الحديث وقد أوضحت ذلك ببرهانه فيما كتبته على تعاليق البخاري وقد نص البخاري على أن داود الذى روى عنه نوح ابن حكيم هو داود بن أبي عاصم وقال ابن حبان في الثقات وهو الذي يقال له داود ابن عاصم وقال الدارقطني طائفي يحتج به وقال أبو بكر بن أبي عاصم داود بن أبي عاصم ثقة.
362 - م د ت (مسلم وأبي داود والترمذي).
داود بن عامر بن سعد بن أبي وقاص (2) القرشي الزهري المدني.
روى عن أبيه.
وعنه يزيد بن أبي حبيب ويزيد بن قسيط وابن إسحاق وعبد الحميد بن جعفر.
ذكره بن حبان في الثقات.
له مسلم وأبي داود حديث واحد وفى
__________
(1) أي بدلا عن الغلام الذي قتله المخضر اه السيد أبو بكر بن شهاب الحضرمي.
(2) في المغنى أبو وقاص بمفتوحة وشدة قاف وبصاد مهملة (والزهري) بضم زاي معجمة منسوب إلى زهرة بن كلاب اه أبو الحسن.
(*)

الترمذي آخر في صفة الجنة.
قلت: وقال العجلي مدني ثقة وقال مسلم ثقة (1).
363 - كن ق (والنسائي في مسند مالك وابن ماجة).
داود بن عبدالله بن أبى الكرم محمد بن علي بن عبدالله بن جعفر ابن أبي طالب الهاشمي الجعفري أبو سليمان المدني.
روى عن مالك والدراوردى وابن أبى يحيى وغيرهم.
وعنه ابنا أبى شيبة وابن نمير وأبو حاتم وابن عفان السامري وغيرهم.
قال الحسين بن إدريس عن عثمان بن أبى شيبة ثنا داود بن عبدالله وهو ثقة وقال أبو حاتم كان عنده عن حاتم بن إسماعيل مصنفات شريك وكان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وقال أبو يعلى الخليلي مقارب الحديث يخطئ أحيانا وكان جوادا.
قلت: بقية كلام الخليلى اخطأ
في حديث مالك عن نافع عن ابن عمر في رفع اليدين والمحفوظ موقوف وقال العقيلى في حديثه وهم.
464 - ع (الاربعة).
داود بن عبدالله الاودى الزعافرى (2) أبو العلاء الكوفى.
روى عن الشعبي وحميد بن عبدالرحمن الحميري ووبرة أبى كرز الحارثى وعبد الرحمن المسلى وعنه زهير بن معاوية وأبو حمزة السكري وأبو عوانة ووكيع ومحمد بن فضيل وغيرهم.
قال أحمد شيخ ثقة قديم وهو غير عم ابن إدريس وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ.
قلت: يحرر هذا فإنه عن الدوري عن ابن معين في داود بن يزيد كما سيأتي وقال أبو داود ثقة وقال النسائي ليس به
__________
(1) داود بن عامر في داود بن أبى داود اه هامش الاصل.
(2) في المغنى (الاودي) بمفتوحة فواو ساكنة فدال مهملة منسوب إلى أود بن صعب و (الزعافري) في لب اللباب بفتح الزاى والمهملة وكسر الفاء وراء نسبة إلى الزعافر بطن من أود اه أبو الحسن.
(*)

بأس وقال بن شاهين في الثقات عن أحمد بن حنبل هو ثقة من الثقات ولما ذكر ابن حزم الاندلسي حديثه في الوضوء بفضل المرأة قال إن كان داود عم ابن ادريس فهو ضعيف وإلا فهو مجهول وقد رد ذلك ابن مفوز على ابن حزم وكذلك ابن القطان الفاسي قال ابن القطان وقد كتب الحميدي إلي ابن حزم من العراق يخبره بصحة هذا الحديث وبين له أمر هذا الرجل بالثقة قال فلا أدرى أرجع عن قوله أم لا.
365 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي).
داود بن أبي عبدالله (1) مولى بني هاشم.
روى عن عبدالرحمن بن محمد عن جدته عن أم سلمة حديث المستشار مؤتمن.
وقيل
عنه عن بن جدعان عن جدته عن أم سلمة وقيل غير ذلك.
وعنه أبواسمامة ومحمد ابن بشير ووكيع ذكره ابن حبان في الثقات.
366 - ع (الستة).
داود بن عبدالرحمن العطار العبدي أبو سليمان المكي.
روى عن هشام بن عروة وابن جريج ومعمر وابن خثيم وإسماعيل بن كثير المكى وعمرو بن دينار وعمرو بن يحيى المازني ومنصور بن عبدالرحمن بن صفية وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وابن وهب والشافعي وسعيد بن مصنور ويحيى بن يحيى وقتيبة وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معية ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به صالح وذكره ابن حبان في الثقات وقال إبراهيم بن محمد الشافعي ما رأيت أحدا أعبد من الفضيل بن عياض، ولا أورع من داود بن عبدالرحمن ولا أفرس في الحديث من ابن عيينة.
قال أبو داود أخبرني ابن لداود قال ولد داود سنة مائة قال وذكر أيضا أنه مات سنة (175) قال ابن حبان مات سنة أربع وسبعين.
قلت: وذكر مولده سنة مائة بمكة.
قال وكان متقيا من فقهاء أهل مكة وكذا قال ابن سعد في تاريخ وفاته وقال كان كثير الحديث وقال الآجرى عن
__________
(1) أخو شقيق بن أبي عبدالله اه هامش الاصل.
(*)

أبي داود ثقة وقال العجلي مكي ثقة ووثقه أيضا البزار ونقل الحاكم عن ابن معين تضعيفه وقال الازدي يتكلمون فيه.
367 - داود بن عبدالرحمن بن شابور في داود بن شابور.
368 - س (النسائي).
داود بن عبيدالله.
روى عن خالد بن معدان.
وعنه العلاء كأنه بن الحارث وفى تاريخ ابن عساكر داود ابن عبيدالله بن مروان بن الحكم له ذكر وكان له ابن يسمى سليمان فيحتمل أن يكون
هو هذا وروى محمد بن الحسين البرجلاني عن داود بن عبيدالله عن بكر بن مضاد وهو متأخر عن طبقة هذا.
369 - ق (ابن ماجة).
داود بن عجلان المكي أبو سليمان البزار اصله خراساني.
روى عن أبي عقال عن أنس في فضل للطواف في المطر وابراهيم بن ادهم وعنه يحيى ابن سليم الطائفي وهو من اقرانه وأحمد بن عبدة الضبى ومحمد بن يحيى بن أبى عمر ونعيم بن حماد وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ما أظنه بشئ وقال أحمد بن أبى يحيى عن ابن معين ضعيف وقال الآجري عن أبي داود ليس بشئ وقال ابن عدي معروف بهذا الحديث وإن كان له غيره ولعله حديث أو حديثان على أن البلاء من أبى عقال دونه.
قلت: وقال العقيلى روى حديثا لا يتابع عليه من وجه يثبت وقال ابن حبان أصله بلخى يروي عن أبي عقال عن أنس المناكير الكثيرة والاشياء الموضوعة وهو الذي روى عن أبي عقال عن أنس طفت مع رسول الله صلى الله عليه وآله في يوم مطر فقال استأنف العمل.
وقال الحاكم والنقاش روى عن أبي عقال احاديث موضوعة.

370 - ق (ابن ماجة) داود بن عطاء المزني (1) مولاهم ويقال مولى الزبير أبو سليمان المدني.
روى عن موسى بن عقبة وهشام بن عروة وصالح بن كيسان وزيد بن اسلم وابن أبي ذئب وزيد بن عبدالحميد بن عبدالرحمن بن زيد بن الخطاب وغيرهم.
وعنه الاوزاعي وهو من شيوخه وابراهيم بن المنذر الحزامى واسماعيل بن محمد الطلحى وغيرهم.
قال عبدالله ابن احمد عن أبيه والبخاري عن أحمد ليس بشئ وقال أبو حاتم ليس بالقوي ضعيف الحديث منكره سمعت عبدالله بن محمد بن إسحاق الاذرمى سأل أبي عنه فقال لاتحدث عنه من شاء كتب حديث زحفا وقال البخاري وأبو زرعة منكر الحديث وقال النسائي ضعيف وقال ابن عدي ليس حديثه بالكثير وفي حديثه بعض النكرة.
قلت: وقال
الدارقطني متروك وهو من أهل مكة كذا قال وقال ابن حبان من أهل المدينة وهو الذي يقال له داود بن أبي عطاء كثير الوهم في الاخبار لا يحتج به بحال لكثرة خطئه وعكسه صوابه.
371 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي) داود بن علي بن عبدالله بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي أبو سليمان الشامي.
روى عن أبيه عن جده.
وعنه سعيد بن عبد العزيز والاوزاعي وابن جريج وابن أبي ليلى والنضر بن علقمة وقيس بن الربيع والثوري وشريك وغيرهم.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين شيخ هاشمي إنما يحدث بحديث واحد.
قال ابن عدي أظن الحديث في عاشوراء وقد روى غير هذا بضعة عشر حديثا وولي الموسم ومكة واليمن واليمامة وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
قال يعقوب بن سفيان توفي سنة (133) وهو وال على المدينة وكذا قال ابن سعد في تاريخ وفاته وزاد وهو ابن (52) سنة له في الترمذي حديث واحد استغربه.
قلت: وفي الكامل لابن عدي سئل ابن معين كيف حديثه قال
__________
(1) في المغنى (المزني) بمضمومة وفتح زاي وبنون منسوب إلى مزينة بنت كلب اه أبو الحسن.
(*)

أرجو أنه ليس يكذب قال ابن عدي وعندي أنه لا بأس بروايته عن أبيه عن جده (1).
372 - م س (مسلم والنسائي) داود بن عمرو بن زهير بن عمرو بن جميل (2) الضبي أبو سليمان البغدادي.
كذا نسبه ابن سعد وغيره.
وقال الحاكم أبو أحمد داود بن عمرو بن المسيب ويقال ابن زهير روى عن نافع بن عمر الجمحى وابن أبي الزناد ومسلم بن خالد الزنجي وجويرية بن اسماء وحماد بن زيد وأبي الاحوص وداود بن عبدالرحمن العطار وعبد الله بن عمر العمري وأبي شهاب الحناط وعيسى بن يونس ومحمد بن مسلم الطائفي ومنصور بن أبي الاسود وأبي
معشر والوليد بن مسلم في آخرين.
وعنه مسلم وروى له النسائي بواسطة الفضل بن سهل الاعرج وأبو يحيى صاعقة وأحمد بن حنبل وأحمد بن منصور الرمادي وأبو العلاء الوكيعى وأبو بكر الصاغانى وموسى بن هارون الحمال وأبو القاسم البغوي وجماعة.
قال موسى بن هارون الحمال حدثنا أبو الحسن بن العطار شيخ لنا ثقة أنه رأى احمد ابن حنبل يأخذ لداود بن عمرو بالركاب.
قال ابن محرز سئل عنه ابن معين فلم يعرفه ثم بلغني أنه قال لا بأس به وأنه سأل سعدويه عنه فحمده وقال أبو القاسم البغوي حدثنا داود بن عمرو بن زهير الثقة المأمون وذكره ابن حبان في الثقات.
قال موسى بن هارون وغيره مات في صفر سنة (228) وقيل في ربيع الاول.
قلت: وقال ابن قانع ثقة ثبت وحكى ابن الجوزى في الضعفاء أن أبا زرعة وأبا حاتم قالا إنه منكر الحديث فيحرر هذا.
373 - داود بن عمرو الاودي الدمشقي عامل واسط.
روى عن عبدالله بن أبي زكرياء وبسر بن عبيدالله وعطية بن قيس ومكحول
__________
(1) داود بن علي.
عن صالح بن صهيب في عبدالرحيم بن داود اه.
(2) ذكر في الخلاصة بكسر المعجمة وفي هامشه جميل بالجيم كذا نسبه ابن سعد والبغوى وقال غيرهما بالحاء المهملة المضمومة ولينظر قوله بكسر المعجمة فأنه اوصل نسبه في التهذيب إلى ضبة بن اد وهو بفتح الضاد وقيل ضبة من اليمن اه شريف الدين.
(*)

الشامي وغيرهم.
وعنه هشيم وأبو عوانة وخالد الواسطي ومحمد بن يزيد الواسطي وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه حديثه مقارب وقال الدوري عن ابن معين مشهور وقال الدارمي عن ابن معين ثقة وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوى وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم شيخ وقال الآجري عن أبي داود صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو حاتم في العلل داود بن عمرو ليس بالمشهور وقال البخاري في تاريخ روى عن مكحول مرسل وقال ابن حزم ضعفه احمد وقد ذكر بالكذب كذا قال
ابن حزم وما أدرى من هو الذي ذكره بالكذب غيره.
374 - داود بن عمرو بن الفرات هو داود بن أبي الفرات (1).
375 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) داود بن أبي عوف سويد التميمي البرجمي (2) مولاهم أبو الجحاف الكوفي روى عن عبدالرحمن بن صبيح مولى أم سلمة وجميع بن عمير وأبي حازم سلمان الاشجعى وعكرمة وقيس الخارفي وغيرهم.
وعنه السفيانان وشريك وإسرائيل وعبد السلام بن حرب وجماعة.
قال عبدالله بن داود كان سفيان يوثقه ويعظمه وقال وكيع عن سفيان عن أبي الجحاف وكان مرجئا (3) وقال ابن عيينة كان من الشيعة مما يشيعه وقال أحمد وابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي له أحاديث وهو من غالية التشيع وعامة حديثه في أهل البيت وهو عندي ليس بالقوى ولامن يحتج به وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وله في السنن وابن
__________
(1) في المغنى أبو الفرات بمضمومة وخفة راء وبمثناة فوق اه.
(2) البرجمى (في المغنى) بضم ياء وسكون راء وضم جيم وذكر صاحب لب اللباب أنه نسبة إلى البراجم قبيلة من تميم (وأبو الجحاف) في المغنى بمفتوحة وشدة مهملة آخره فاء أبو الحسن.
(3) وكان مرضيا - تهذيب الكمال.
(*)

ماجة حديث واحد في فضل الحسن والحسين.
قلت: وقال العقيلى كان من غلاة الشيعة وقال الازدي زائغ ضعيف.
376 - خ ت س ق (البخاري والترمذي والنسائي وابن ماجة) داود بن أبي الفرات عمرو بن الفرات الكندى (1) أبو عمرو المروزي قدم البصرة.
روى عن عبدالله بن بريدة وابراهيم بن ميمون الصائغ وعلباء بن أحمر وغيرهم.
وعنه أيوب وسعيد بن أبى عروبة وهما أكبر منه وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان والنضر بن شميل وعبد الرحمن بن مهدى وعثمان بن عمر بن فارس وعارم وعفان وأبو سلمة التبوذكى وطالوت ابن عباد وجماعة.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي عاصم مات سنة (167) (2).
قلت: وذكر أبو الوليد الباجي في رجال البخاري عن ابن المبارك أنه وثقه وقال العجلى ثقة وقال الدارقطني ليس بن بأس.
377 - داود بن أبي الفرات هو داود بن بكر (3) ربما نسب لجده (4).
378 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) داود بن قيس الفراء الدباغ أبو سليمان القرشي مولاهم المدني.
روى عن السائب بن يزيد الكندي وزيد بن أسلم وعبيدالله بن مقسم وعياض ابن
__________
(1) في المغنى (الكندي) بكسر الكاف وسكون نون نسبة إلى كندة (والمروزي) مرحله قريبا اه أبو الحسن.
(2) في الخلاصة قال ابن أبى عاصم مات سنة ست وتسعين ومائة اه محمد شريف الدين.
(3) بكير - تقريب.
(4) داود بن فراهيج ذكر له ترجمة ولم يرو له أحد منهم فلم اكتبه اه هامش الاصل عن المزى.
(*)

عبدالله بن سعد بن أبي سرح وموسى بن يسار ونافع مولى ابن عمر ونافع بن جبير ابن مطعم وعبيدالله بن عبدالله بن اقرم ونعيم المجمر وغيرهم.
وعنه السفيانان واسماعيل ابن جعفر وأبو داود الطيالسي وابن مهدي وابن المبارك وابن وهب وعبد الرزاق وابن أبي فديك ويحيي القطان ووكيع والوليد بن مسلم والدراوردى والعقدى وأبو نعيم والقعني قال البخاري عن علي بن المديني له نحو ثلاثين حديثا وقال الشافعي ثقة حافظ.
وقال أبو طالب عن أحمد ثقة وهو أكبر من هشام بن سعد وقال ابن معين كان صالح
الحديث وهو أحب إلي من هشام وقال أبو زرعة وأبو حاتم والنسائي ثقة.
زاد أبو حاتم وهو أحب الينا من هشام بن سعد كان القعنبي يثنى عليه وقال ابن سعد عن القعنبي ما رأيت بالمدينة رجلين كانا أفضل من داود بن قيس ومن الحجاج بن صفوان وقال ابن سعد مات بالمدينة.
قلت: وبقية كلام ابن سعد وكان ثقة وله أحاديث صالحة وقال على ابن المدينى داود بن قيس الفراء ثقة وذكره ابن حبان وقال مات في ولاية أبى جعفر وقال الساجي ثقة.
379 - تمييز داود بن قيس الصنعاني.
روى عن وهب بن منبه وعنه حفيده سليمان بن أيوب بن داود بن قيس وعبد الرزاق وهشام بن يوسف ذكره ابن حبان في الثقات.
380 - صد (أبى داود في فضائل الانصار).
داود بن كثير الرقى (1).
روى عن ابن المنكدر وعلي بن زيد بن جدعان.
وعنه اسحاق بن موسى الانصاري ويحيى الحمانى.
قلت: قال ابو حاتم شيخ مجهول وذكره ابن حبان في الثقات..
__________
(1) في المغنى (الرقي) بفتح راء وشدة قاف نسبة إلى الرقة بلد بالشام اه.
(*)

381 - قد ق (ابي داود في القدر وابن ماجة).
داود بن المحبر (1) بن قحذم بن سليمان الطائي ويقال الثقفى البكراوي أبو سليمان ال بصري نزيل بغداد صاحب كتاب العقل.
روى عن الحمادين والاسود بن شيبان والخليل بن احمد والربيع بن صبيح وهمام بن يحيى وشعبة وصالح المرى وجماعة.
وعنه الفضل بن سهل الاعرج وابو أمية الطرسوسي والحسين بن عيسى البسطامي واسماعيل بن أبي الحارث وابن المنادى ومحمد بن يحيى ابن
عبد الكريم الازدي والحسن بن مكرم والحارث بن أبي أسامة وغيرهم.
قال عبدالله ابن احمد سألت أبي عنه فضحك وقال شبه لا شئ كان لا يدرى ما الحديث وكذا قال البخاري عن احمد.
وقال الدوري عن ابن معين ما زال معروفا بالحديث يكتب الحديث وترك الحديث ثم ذهب فصحب قوما من المعتزلة فافسدوه وهو ثقة وقال في موضع آخر ليس بكذاب وقد كتب عن ابيه المحبر وكان داود ثقة ولكنه جفا الحديث وكان يتنسك وقال ابن المدينى ذهب حديثه وقال الجوزجانى كان يروى عن كل وكان مضطرب الامر وقال أبو زرعة ضعيف الحديث وقال ابو حاتم ذاهب الحديث غير ثقة وقال ابو داود ثقة شبه الضعيف بلغني عن يحيى فيه كلام انه يوثقه وقال النسائي ضعيف وقال صالح بن محمد البغدادي ضعيف صاحب مناكير وقال ايضا يكذب ويضعف في الحديث وقال الدارقطني متروك الحديث وقال في موضع آخر كتاب العقل وضعه اربعة أو لهم ميسرة بن عبد ربه ثم سرقه منه داود بن المحبر فركبه باسانيد غير اسانيد ميسرة وسرقه عبدالعزير بن ابي رجاء فركبه باسانيد أخر ثم سرقه سليمان بن عيسى السجزي فاتى باسانيد أخر أو كما قال.
وقال ابن عدى وعن داود كتاب قد صنفه في فضل العقل وفيه اخبار كلها أو عامتها
__________
(1) في الخلاصة المحبر بمهملة ثم موحدة كمعظم و (قحذم) بفتح القاف والمعجمة بينهما مهملة ساكنة و (البكراوى) في المغنى بفتح باء وسكون كاف وبراء نسبة إلى أبى بكرة بلا قياس لئلا يلتبس بالبكرى اه أبو الحسن.
(*)

غير محفوظات وله احاديث صالحة غير كتاب العقل ويشبه ان تكون صورته ما ذكره يحيى بن معين انه كان يخطئ ويصحف الكثير وفى الاصل انه صدوق.
قال البخاري مات لثمان مضين من جمادى الاولى سنة (206) ببغداد.
روى له ابن ماجة حديث عن الربيع بن صبيح عن يزيد الرقاشى عن انس في فضل قزوين وهو منكر يقال انه ادخل
عليه.
قلت: وقرأت بخط الذهبي لقد شان ابن ماجة كتابه بادخاله هذا الحديث الموضوع فيها وقال أبو حاتم لما سئل عنه وعن رشدين بن سعد ما أقر بهما واسقطه أبو خيثمة.
وحكى الخطيب عن النسائي انه قال فيه متروك وقال الحاكم حديث ببغداد عن جماعة من الثقات باحاديث موضوعة حدثونا عن الحارث بن أبى أسامة عنه بكتاب العقل واكثر ما اودع ذلك الكتاب من الحديث الموضوع على رسول الله صلى الله عليه وآله.
كذبه احمد بن حنبل وقال ابن حبان كان يضع الحديث على الثقات ويروى عن المجاهيل المقلوبات وقال الازدي متروك وقال ابن مردويه قال ابن معين المحبر وولده ضعاف وقال النقاش حدث بكتاب العقل واكثره موضوع.
382 - د (أبي داود).
داود بن مخراق (1) ويقال داود بن محمد بن مخراق الفريابى.
روى عن جرير بن عبدالحميد وعيسى بن يونس وأبن عيينة وعبدان المروزى وغيرهم.
وعنه ابن دا ود وجعفر بن محمد الفريابى وابو أحمد الفراء واسحاق بن ابراهيم البستى وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بعد الاربعين ومائتين وقال غيره مات سنة (239).
383 - ق (ابن ماجة).
داود بن مدرك.
روى عن عروة بن الزبير.
وعنه موسى بن عبيدة الربذى.
روى له ابن ماجة
__________
(1) في المغنى (نحراق) بمكسورة وسكون معجمة وبراء مهملة وقاف (والفريابي) بكسر فاء وسكون راء وبمثناة تحت وبموحدة منسوب إلي بلد بالترك ويقال فيه الفاريابي ايضا اه.
(*)

حديثا واحدا دخلت امرأة المسجد ترفل لى زينة لها الحديث.
قلت: قرأت بخط
الذهبي نكرة لا تعرف.
384 - د س (أبى داود والنسائي).
داود بن معاذ العتكى (1) أبو سليمان البصري.
ابن بنت مخلد بن الحسين ويقال ابن اخته.
سكن المصيصة.
روى عنه وعن عبد الوارث وحماد بن زيد وغيرهم.
روى عنه ابو داود وروى له النسائي بواسطة علي بن محمد ابن ابي المضاء وابو حاتم وعثمان بن خرزاذ ويوسف بن سعيد بن مسلم وجعفر الفريابى وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وسمع منه جعفر الفريابي سنة (233) له عند النسائي حديث واحد في النهى عن الاختلاف في القرآن.
قلت: نقل ابو اسماعيل الهروي في كتاب ذم الكلام له بسنده إلى محمد بن هارون المصيصى قال حدثنا داود بن معاذ ابو سليمان ابن أخت مخلد بن الحسين وكان من افضل خلق الله صام ولم يتوسد الفراش ولم يأكل الادم ولم يرفع رأسه إلى السماء اربعين سنة وصبر ايام المحنة وقام لها قياما لم يقمه أحد وكان اتى عليه مائة ونيف عن خالد بن عمران عن الحسن فذكر اثرا.
385 - ت (الترمذي).
داود بن معاوية.
عن حفص بن غياث وعنه الدارمي.
صوابه هارون وسيأتى.
386 - س (النسائي).
داود بن منصور النسائي أبو سليمان الثغرى (2).
__________
(1) في المغنى العتكي بعين ومثناة فوق مفتوحتين وبكاف نسبة إلى عتك بن أزد اه.
أبو الحسن.
(2) في لب اللباب (الثغري) بفتح المثلثة وسكون المعجمة نسبة إلى الثغر وهو الموضع القريب من العود اه أبو الحسن.
(*)

سكن بغداد ثم ولى قضاء المصيصة وسكنها.
روى عن الليث وابراهيم بن طهمان وجرير بن حازم وحماد بن زيد وعبد الوارث بن سعيد وقيس بن الربيع وابى بكر ابن عياش وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن سعيد الجوهري وابو حاتم وابن أبي المضا ويوسف ابن سعيد بن مسلم وغيرهم.
قال مهنأ عن أحمد أعرفه قلت كيف هو قال لا ادرى وكرهه المصيصى وقال النسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق.
قلت: وقال ابن أبى حاتم سمع منه أبي سنة (220) وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (223) وقال العقيلى يخالف في حديثه.
387 - س (النسائي).
داود بن نصير (1) الطائي أبو سليمان الكوفي الفقيه الزاهد.
روى عن عبدالملك بن عمير واسماعيل بن ابي خالد وحميد الطويل وسعد بن سعيد الانصاري وابن أبي ليلى والاعمش وغيرهم.
وعنه عبدالله بن إدريس وابن عيينة وابن علية ومصعب بن المقدام واسحاق بن منصور السلولى ووكيع وأبو نعيم وغيرهم.
قال ابن المدينى عن ابن عيينة كان داود ممن علم وفقه ثم أقبل على العبادة وكان الثوري إذا ذكره قال ابصر الطائي أمره وقال عطاء بن مسلم كنا ندخل على داود الطائى فلم يكن في بيته إلا بارية وابنة يضع رأسه عليها واجانة فيها خبز ومطهرة يتوضأ منها ومنها يشرب.
وقال الآجري عن أبي داود دفن داود الطائي كتبه وقال ابن معين ثقة وقال البخاري مات بعد الثوري قال لي علي وقال أبو نعيم مات سنة (160) وقال ابن نمير مات سنة (165) قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال محارب بن دثار لو كان داود في الامم الماضية لقص الله علينا من خبره (2).
__________
(1) نصير في التقريب بضم النون (والطائي) في المغنى منسوب إلى الطي اه.
(2) وذكر ابن حبان ايضا وكان داود من الفقهاء ممن كان يجالس أبا حنيفة ثم عزم على العبادة ولزمها وورث عشرين دينارا اكلها في عشرين سنة ثم مات ولم يأخذ من السلطان
عطية ولاقبل من الاخوان هدية رحمه الله تعالى اه الحسن النعماني كان الله له.
(*)

388 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم الاربعة).
داود بن أبي هند واسمه دينار بن عذافر (1) ويقال طهمان القشيري مولاهم أبو بكر ويقال أبو محمد البصري.
رأى أنس بن مالك وروى عن عكرمة والشعبى وزرارة بن أبي أوفى وأبي العالية وسعيد بن المسيب وسماك بن حرب وعاصم الاحول وعزرة بن عبدالرحمن ومحمد بن سيرين وابى الزبير ومكحول الشامي.
رأى عثمان النهدي والنعمان بن سالم وأبي بصرة وجماعة.
وعنه شعبة والثوري ومسلمة بن علقمة وابن جريج والحمادان ووهيب بن خالد وعبد الوارث ابن سعيد وعبد الاعلى بن عبدالاعلى ويحيى العطان ويزيد بن زريع ويزيد ابن هارون وغيرهم.
قال ابن عيينة عن أبيه كان يفتي في زمان الحسن وقال ابن المبارك عن الثوري هو من حفاظ البصريين وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن ابيه ثقة ثقة قال وسئل عنه مرة أخرى فقال مثل داود يسأل عنه وقال ابن معين ثقة وهو أحب إلي من خالد الحذاء وقال العجلى بصري ثقة جيد الاسناد رفيع وكان صالحا وكان خياطا وقال أبو حاتم والنسائي ثقة وقال يعقوب بن شيبة ثقة ثبت وقال يزيد بن هارون وغير واحد مات سنة (139) وقال على ابن المدينى وغير واحد مات سنة (40) قلت: وقيل سنة (41).
وقال ابن حبان روى عن انس خمسة احاديث لم يسمعها منه وكان من خيار أهل البصرة من المتقنين في الروايات إلا انه كان يهم إذا حدث من حفظه وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال الحاكم لم يصح سماعه من أنس وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عن داود وعوف وقرة فقال داود أحب إلى وهو أحب إلى من عاصم وخالد الحذاء وقال ابن خراش بصرى ثقة وقال الاثرم عن احمد كان كثير الاضطراب والخلاف.
__________
(1) في المغنى (عذافر) بضم مهملة وخفة دال معجمة وكسر فاء و (طهمان) بمفتوحة وسكون هاء وبنون اه أبو الحسن.
(*)

389 - بخ ت ق (البخاري في الادب المفرد والترمذي وابن ماجة).
داود بن يزيد بن عبدالرحمن الاودي (1) الزعافرى أبو يزيد الكوفي الاعرج عم ابن ادريس.
روى عن ابيه والشعبي والحكم بن عتيبة وسماك بن حرب وأبي وائل والمغيره بن شبيل وأبي بردة بن أبي موسى وغيرهم.
وعنه السفيانان وشعبة وابن اخيه عبدالله بن ادريس ووكيع وأبو نعيم وجماعة.
قال احمد ضعيف الحديث وقال معاوية بن صالح وغيره عن ابن معين ضعيف وقال الدوري عن يحيى ليس حديثه بشئ وقال ابن المدينى عن يحيى ابن سعيد قال سفيان شعبة يروى عن داود بن يزيد تعجبا منه.
وقال عمرو بن على كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وكان سفيان وشعبة يحدثان عنه وقال ابو حاتم ليس بقوى يتكلمون فيه وقال ابو داود ضعيف وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدى لم أر له حديثا منكرا جاوز الحد إذا روى عنه ثقة وان كان ليس بقوي في الحديث فانه يكتب حديثه ويقبل إذا روى عنه ثقة.
قلت: قال ابن معين توفي سنة (151) وكذا قال ابن حبان وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي وقال ابن المديني انا لا اروي عنه وقال الحاكم ابو احمد ليس بالقوي عندهم وقال الساجى صدوق بهم وكان شعبة حمل عنه قديما وقال الازدي ليس بثقة.
390 - س (النسائي).
داود السراج الثقفى المصرى وقيل أبو داود وهو وهم.
روى عن أبي سعيد الخدري.
وعنه قتادة ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن المديني مجهول لااعرفه.
له في النسائي حديث واحد في اللباس (2).
__________
(1) في لب اللباب (الاودي) بالفتح والسكون ومهملة نسبة إلى اود بن صعب بن سعد العشيرة من مذحج (والزعافري) بفتح الزاى والمهملة وكسر الفاء وراء نسبة إلى الزعافر بطن من اود اه أبو الحسن.
(2) داود الطائي هو ابن نصير تقدم (داود) العطار هو ابن خالد وابن عبدالرحمن ايضا تقدما (داود) القاري هو ابن أبي هند (داود) عن عكرمة هو ابن حصين اه.
(*)

391 - د س (أبي داود والنسائي).
داود الطفاوى (1) وهو القسام هو ابن راشد تقدم.
392 - د س (أبى داود والنسائي).
داود الوراق أبو سليمان البصري.
روى عن سعيد بن حكيم بن معاوية بن حيدة وسماك بن حرب وعباد بن راشد.
وعنه سفيان بن حسين والحجاج بن فرافصة.
قيل انه داود بن أبى هند والصحيح انه غيره فرق بينهما ابن معين.
له عند أبي داود والنسائي حديث واحد في حق المرأة على الزوج.
393 - داود رجل من بنى عروة بن مسعود في داود بن أبي عاصم.
394 - د (أبي داود) دحية (2) بن خليفة بن فروة بن فضالة بن امرئ القيس الكلبي.
كان اجمل الناس وجها.
روى عن النبي صلى الله عليه وآله.
وعنه خالد بن يزيد بن معاوية ومنصور بن سعيد بن الاصبغ وعبد الله بن شداد بن الهاد ومحمد بن كعب القرظى والشعبي.
قال ابن سعد اسلم قديما ولم يشهد بدرا وشهد المشاهد وبقي إلى خلافة معاوية وكان رسول نبي الله صلى الله عليه وآله إلى قيصر.
قال الواقدي لقيه بحمص في المحرم سنة (7) وقال ابن البرقي جاء عنه حديثان وقال بعضهم سكن دمشق وكان منزله قرب المزة (3).
__________
(1) في لب اللباب الطفاوي بالضم وفاء نسبة إلى طفاوة من قيس عيلان اه.
(2) في المغنى (دحية) بكسر دال وسكون مهملة وبمثناة تحت (وفروة) بفتح فاء وسكون راء (وفضلة بمفتوحة وخفة ضاد معجمة) اه.
(3) زاد في الخلاصة وغيره وهو الذي كان شبيه جبريل عليه السلام وكان قد ينزل جبريل في صورته اه شريف الدين.
(*)

395 - د (أبي داود).
الدخيل (1) بن اياس بن نوح بن مجاعة بن مرارة الحنفي اليمامي.
روى عن ابيه وابن عم ابيه هلال بن سراج بن مجاعة.
وعنه عنبسة بن عبد الواحد وعبد الرحمن بن جبر شيخ للواقدي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
396 - عخ د س ق (البخاري في خلق افعال العباد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) دخين (2) بن عامر الحجرى أبو ليلى المصري.
روى عن عقبة بن عامر الجهني.
وعنه بكر بن سوادة وعبد الرحمن بن زياد بن انعم وكعب بن علقمة والمغيرة بن نهبك وابو الهيثم مولى عقبة وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس يقال قتلته الروم بتنيس سنة مائة.
قلت: ووثقه يعقوب ابن سفيان.
397 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة).
دراج (3) بن سمعان يقال اسمه عبدالرحمن.
ودراج لقب أبو السمح القراشى السهمى مولاهم المصرى القاص.
رأى مولاه عبدالله ابن عمرو بن العاص.
وروى عن عبدالله بن الحارث الزبيدى وأبي الهيثم سليمان بن عمرو العتوارى وعبد الرحمن بن حجيرة وأبي قبيل حيى بن هانئ وعيسى بن هلال الصدفي وغيرهم.
وعنه حيوة بن شريج وابن لهيعة وعمرو بن الحارث والليث وابو شجاع القتبانى وسالم بن غيلان التجيبى وغيرهم.
__________
(1) في المغنى (الدخيل) بمفتوحة وكسر معجمة و (اياس) بمكسورة وخفة تحتية واهمال سين (ومجاعة) بضم ميم وشدة جيم فتح مهملة وفي التقريب مستور من السادسة اه.
(2) (دخين) بمهملة ومعجمة ونون مصغرا (والحجري) بمفتوحة وسكون جيم وبراء منسوب إلى حجر بن ذى رعين وحجر بن عمران اه.
(3) في التقريب (دراج) بتثقيل الراء وآخره جيم (وابو السمح) بمهملتين الاولى مفتوحة والميم ساكنة اه ابو الحسن.
(*)

قال عبدالله بن احمد عن ابيه حديثه منكر وقال أبو داود لما سئل عنه سمعت احمد يقول الشأن في دراج وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة قال عثمان دراج ومشرح ابن هاعان ليسا بكل ذاك وهما صدوقان وقال الدوري عن ابن معين دراج ثقة وأبو الهيثم ثقة وقال الآجري عن أبي داود أحاديثه مستقيمة إلا ما كان عن أبي الهيثم عن أبي سعيد وقال النسائي ليس بالقوي وقال في موضع آخر منكر الحديث وقال أبو حاتم في حديثه ضعيف.
وقال الدارقطني ضعيف وقال في موضع آخر متروك وقال فضلك الرازي لما ذكر له أن ابن معين قال دراج ثقة فقال ليس بثقة ولا كرامة وقال ابن عدي عامة الاحاديث التى امليتها عن دراج مما لا يتابع عليه ومما ينكر من حديثه أصدق الرؤيا بالاسحار.
والشتاء ربيع المؤمن.
والشباع حرام.
واكثروا من ذكر الله حتى يقال مجنون.
ولا حليم إلا ذو عثرات وأرجو ان أحاديثه بعد هذه التي أنكرت عليه لا بأس بها.
وقال ابن يونس كان يقص بمصر يقال توفى سنة (126).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات في عبدالرحمن وذكر أن اسم أبيه السمح وخرج حديثه في صحيحه وذكر ابن أبي حاتم عن أحمد بن صالح المصرى دراج لايعرف اسم أبيه وحكى ابن عدي عن أحمد بن حنبل أحاديث دراج عن أبي الهيثم عن أبي سعيد فيها ضعف وقال ابن شاهين
في الثقات ما كان بهذا الاسناد فليس به بأس.
398 - د ق (أبي داود وابن ماجة) درست (1) بن زياد العنبري ويقال القشيرى أبو الحسن ويقال أبويحيى البصري القزاز.
روى عن ابان بن طارق ويزيد الرقاشى وحميد الطويل ومحمد بن عمرو بن علقمة وغيرهم.
وعنه زيد بن الحباب ومسدد وأبو موسى ونصر بن على والعباس بن يزيد البحراني وإسحاق بن أبى اسرائيل وجماعة.
قال ابن معين لا شئ وقال أبو زرعة
__________
(1) في التقريب (درست) بضم أوله والراء وسكون المه