Translate ***

الجمعة، 29 يوليو 2022

مجلد9. ومجلد10. تهذيب التهذيب لعلي بن حجر العسقلاني المتوفي سنة 528 هـ

 

9

مجلد9.تهذيب التهذيب
تأليف:الامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني
المتوفي سنة 528 هـ

 ------
 قال وقال أحمد كان عبد الصمد بن عبد الوارث يروي عنه عن قتادة مناكير وقال العقيلي ثنا عبدالله بن أحمد سمعت أبي يقول عمر بن عامر ثقة ثبت في الحديث إلا أنه كان مرجئا وقال العجلي ثقة وينبغي أن يحرز ما حكاه المؤلف عن ابن الدورقي عن ابن معين فانني أظن أنه في رجل آخر غير صاحب الترجمة يدل عليه كونه نسبه بجليا كوفيا وصاحب الترجمة سلمي بصري (1).
777 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عمر بن عبدالله بن الارقم بن عبد يغوث بن وهب بن عبد مناف ابن زهرة الزهري المدني.
روى عن سبيعة الاسلمية.
وعنه عبدالله بن عتبة بن مسعود وابنه عبيد الله بن عبدالله ابن عتبة فيما كتب إليهما.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
778 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عمر بن عبدالله بن أبي خثعم (2) وقد ينسب إلى جده ويقال عمر بن خثعم.
روى عن يحيى بن أبي كثير.
روى عنه زيد بن الحباب وأبو عمران موسى بن اسماعيل الختلي الواسطي.
قال الترمذي عن البخاري ضعيف الحديث ذاهب وضعفه جدا وقال البرذعي عن أبي زرعة واهي الحديث حدث عن يحيى بن أبي كثير ثلاثة أحاديث لو كانت في خمسمائة حديث لافسدتها وقال ابن عدي منكر الحديث وبعض حديثه لا يتابع عليه وزعم ابن حبان أنه عمر بن راشد وقد رد ذلك الدارقطني كما تقدم.
779 - م د (مسلم وأبي داود) عمر بن عبدالله بن رزين بن محمد بن برد السلمي أبو العباس النيسابوري.
روى عن أخيه مبشر بن عبدالله وابراهيم بن طهمان وسفيان بن حسين وأبي اسحاق
__________
(1) (تمييز - عمر) بن عامر البجلي الكوفي ضعيف من الثامنة اه تقريب.
(2) خثعم بفتح المعجمة - اه خلاصة.
(*)

وبكير بن معروف وأبي الاشهب جعفر بن الحارث الواسطي روى عنه أحمد بن يوسف السلمي وأبو الازهر وإسحاق بن عبدالله السليماني وأيوب بن الحسن الزاهد والحسين ابن منصور بن جعفر السلمي وسهل بن عمار العتكي ومسعود بن قتيبة النيسابوريون.
قال الحاكم خطتهم أشهر خطة بنيسابور.
سمع من ابن إسحاق وذكره غيره بنيسابور قال ولم يرحل وقال سهل بن عمار لم يكن بخراسان أنبل منه وقال السراج سمعت الحسن ابن عبد الصمد يقول مات عمي عمر بن عبدالله بن رزين سنة ثلاث ومائتين له عند (م) حديث في المواقيت وعند (د) حديث في ترجمة سعيد بن حكيم.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن سفيان بن حسين الغرائب.
780 - بخ (البخاري في الادب المفرد)
عمر بن عبدالله بن عبدالرحمن البصري المعروف بالرومي.
روى عن أبيه.
وعنه موسى بن اسماعيل وابراهيم بن موسى الرازي ومحمد ابن أبي بكر المقدمي وعبيد الله بن عمر القواريري وقتيبة بن سعيد.
ذكره ابن حبان في الثقات قلت: لكن...(1).
781 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) عمر بن عبدالله بن عروة بن الزبير بن العوام الاسدي المدني.
روى عن أبيه وجده والقاسم بن محمد بن أبي بكر وعمرو بن سليم الزرقي.
وعنه ابن جريج وابن إسحاق والقاسم بن عبد الواحد ويزيد بن الهاد وداود بن شابور وجعفر ابن عبدالله بن عثمان الحميدي.
ذكره ابن حبان في الثقات والبخاري في تاريخه وابن أبي حاتم هكذا وقال يعقوب بن شيبة أنكر مصعب أن يكون لعبد الله بن عروة عقب.
قال يعقوب ولعل ابن جريج أراد بقوله عمر بن عبدالله بن عروة عمر بن عروة كذا قال ولا إلتفات إلى ذلك لانه جاء منسوبا هكذا في عدة أحاديث من غير رواية ابن جريج أيضا.
له عند () حديث في الطيب للاحرام وعند (س) حديث عائشة فخرت بمال
__________
(1) بياض في الاصل قدر أربعة سطور اه.
(*)

أبي الحديث.
قلت: وقد صرح ابن جريج بالسماع منه ولو كان هو عمر بن عروة لم يلحقه ابن جريج لانه قتل مع عمه عبدالله بن الزبير وقد ذكر ابن سعد عمر بن عبدالله بن عروة في الطبقة الرابعة من أهل المدينة وقال أمه أم حكيم بنت عبدالله بن الزبير قال وكان كبيرا قليل الحديث ولم يعقب وكذا ذكره ابن حبان في أتباع التابعين.
782 - ق (ابن ماجة) عمر بن عبدالله بن عمر بن الخطاب.
عن أبيه عن جده أنه حمل على فرس الحديث.
وعنه هشام بن عروة في إسناد حديثه
اختلاف.
قلت: قال البخاري في تاريخه لما ذكره بروايته لهذا الحديث عن أبيه ورواية هشام عنه قال لا أدري هذا آخر أم ذاك وكان قد ذكر قبله عبدالله بن عبدالله بن عمر ابن الخطاب روى عنه يزيد بن الهاد.
قال وقال لي ابن تليد عن ابن وهب أنا ابن أبي الزناد عن أبيه أن عمر بن عبدالله بن عمر أخبره عن عبدالله بن عمران عمر سأله.
واما ابن حبان فلم يذكر في الثقات غير هذا الثاني عبدالله بن عبدالله بن عمرو قال روى عن ابن عمر.
روى عنه ابنه ويزيد بن الهاد وأبو الزناد وكذا لم يذكر ابن سعد في الطبقات غيره وقال أمه أم سلمة بنت المختار.
قال ابن سعد كان أبو الزناد يروي عنه وكان قليل الحديث ولم يذكر أهل النسب في أولاد عبدالله بن عمر أحدا اسمه عمر فهذا يرجح أنه المذكور عند ابن حبان (1).
783 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عمر بن عبدالله بن يعلي بن مرة الثقفي.
روى عن أبيه وانس بن مالك وعبد الله بن أبي أوفي وعرفجة بن عبدالله الثقفي وسعيد بن جبير وعياض بن أبي الاشرس والمنهال بن عمرو.
وعنه الثوري والمسعودي واسرائيل بن يونس وجرير بن عبدالحميد والقاسم بن مالك المزني وعباد بن العوام ومروان بن معاوية وأبو خالد الاحمر وزياد بن عبدالله البكائي وغيرهم.
قال أحمد
__________
(1) عمر بن عبدالله بن كعب بن مالك الانصاري في عمرو اه هامش.
(*)

وابن معين وأبو حاتم والنسائي منكر الحديث وقال أبو حاتم أيضا متروك الحديث وقال ابن معين أيضا ليس بشئ وقال أبو زرعة ليس بقوي قيل له فما حاله قال أسأل الله السلامة.
وقال البخاري يتكلمون فيه وقال البخاري أيضا ثنا ثنا علي جرير كان عمر بن يعلى يحدث عن أنس فقال لي زائدة وكان رهطه أشهد أنه يشرب كذا وكذا فإن شئت فاكتب
وان شئت فدع.
قال البخاري هو عمرو بن عبدالله بن يعلى بن منية.
وقال الساجي حدثني أحمد بن محمد ثنا حبي يحيى بن معين سمعت جرير بن عبدالحميد يقول كان عمر ابن يعلى بن منية الثقفي يشرب الخمر وقال الدارقطني متروك.
له عند (ق) حديث في التكفير بصاع من تمر.
قلت: وقال العجلي كوفي وقال الساجي عنده مناكير ثم حكى قول زائدة أنه كان يشرب الخمر ثم قال كان زائدة لا يرمي بشرب ما يسكر قال فأحسبه رآه يشرب شيئا من هذه الانبذة التي هي عند من يرى أنها حرام خمر وذكر العقيلي في الضعفاء.
784 - د ت (أبي داود والترمذي) عمر بن عبدالله المدني أبو حفص مولى غفرة (1).
ادرك ابن عباس وسأل سعيد بن المسيب والقاسم.
روى عن انس وأبي الاسود الدؤلي ومحمد بن كعب القرظى وأبي طريف مولى عبدالرحمن بن طلحة وعبد الله ابن علي بن السائب وابراهيم بن محمد بن علي بن أبي طالب وأبي سلمة بن عبدالرحمن وسالم بن عبدالله بن عمر وطائفة.
وعنه عبدالرحمن بن أبي الرجال وعمر بن محمد ابن زيد العمري والليث بن سعد وعيسى بن يونس ومحمد بن شعيب بن شابور ونافع ابن يزيد ويحيى بن ايوب وابن لهيعة وبشر بن المفضل وغيرهم.
__________
(1) غفرة في التقريب بضم المعجمة وسكون الفاء وزاد في المغنى آخره راء وعلى هامش الاصل أنها بنت رباح أخت بلال بن رباح ويقال بنت شيبة وهو ابن خالة ربيعة ابن أبي عبدالرحمن فيما قاله يحيى بن بكير اه المصحح.
(*)

قال عبدالله بن احمد عن أبيه ليس به بأس ولكن أكثر حديثه مراسيل وقال الدوري عن ابن معين لم يسمع من أحد من الصحابة وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ضعيف وكذا قال النسائي وقال عيسى بن يونس قلت له اسمعت من ابن عباس قال ادركت زمنه
وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث ليس يكاد يسند وكان يرسل حديثه مات سنة (145) وقال ابن حبان يقلب الاخبار لا يحتج به.
قلت: إنما قال ابن سعد أنه توفي بعد خروج محمد بن عبدالله بن الحسن قال وكان خروج محمد سنة (45) فذكره وقال خليفة مات بعد الهزيمة سنة (46).
وقال البرقي في الطبقات في باب من احتملت روايته من الثقات في الاخبار والقصص خاصة ولم يكن ممن يتقن الرواية عن أهل الفقه عمر مولى غفرة كان صاحب مراسلات ورقائق.
قال أبو بكر البزار لم يكن به بأس واحاديثه عن ابن عباس مرسلة وقال الدوري عن ابن معين لم يكن به بأس وقال الساجي تركه مالك وقال ابن أبي حاتم عن أبيه لم يلق انسا وحديثه عن ابن عباس مرسل وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي.
785 - عمر بن عبدالرحمن بن أمية الثقفي صوابه عمرو وسيأتي.
786 - س (النسائي) عمر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام بن المغيرة المخزومي المدني.
روى عن أبي هريرة وأبي بصرة الغفاري وعائشة وجماعة من الصحابة وعن أخيه أبي بكر بن عبدالرحمن.
روى عنه عبدالملك بن عمير وعامر الشعبي وحمزة بن عمر والعائذي الضبي.
قال ابن خراش أبو بكر وعمر وعكرمة وعبد الله بنو عبدالرحمن ابن الحارث كلهم أجلة ثقات يضرب بهم المثل وقال روى الزهري عنهم كلهم إلا عمر.
وذكره ابن حبان في الثقات وقد روى عن جماعة من الصحابة روى عنه الشعبي وقد قيل انه مات يوم مات عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
له عنده حديث في الصائم

يصبح جنبا.
قلت: هكذا وقع في الاصل وكان الصواب ولد يوم مات عمر هذا وعاش إلى ان كبرو حدث وقد ذكر البلاذري ان ابن الزبير استعمل عمر بن عبدالرحمن هذا
على الكوفة فخدعه المختار فانصرف عنه ثم صار مع الحجاج ومات بالعراق فهذا يدل على انه تأخر إلى حدود السبعين والله أعلم.
787 - د (أبي داود) عمر بن عبدالرحمن بن عوف الزهري أبو حفص المدني.
روى عن أبيه وسهل بن حنيف ورجال من الصحابة.
وعنه ابناه حفص وعبد العزيز وعمرو بن حية.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال الزبير بن بكار أمه سهلة الصغرى بنت عاصم بن عدي العجلاني.
له عنده حديث تقدم في ترجمة ابنه حفص.
788 - عخ د س ق (البخاري في خلق أفعال البلاد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمر بن عبدالرحمن بن قيس الكوفي أبو حفص الابار (1) الحافظ.
نزيل بغداد.
روى عن اسماعيل بن عبدالله الكندي واسماعيل بن مسلم المكي والحكم بن عبدالملك والاعمش وعمار الدهني ومحمد بن جحادة ومنصور بن المعتمر ويحيى ابن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه موسى بن اسماعيل وداود بن رشيد وسريج ابن يونس وسعيد بن سليمان ومنصور بن أبي مزاحم ويحيى بن معين وأبو الربيع الزهراني وأبو إبراهيم الترجماني وعثمان بن أبي شيبة وغيرهم.
قال أبو داود عن أحمد ما كان به بأس وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة قال وحدثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا أبو حفص الابار وكان ثقة وقال الدوري.
قلت: لابن معين لم يسم الابار قال كان يعمل الابر يضرب بمطرقته وكان كوفيا وعمى بعد وهو ثقة وقال ابن سعد كان ثقة من أهل الكوفة قدم بغداد فلم يزل بها حتى مات وقال النسائي ليس به بأس وقال الدارقطني ثقة.
له عند (س) حديث أبي في الرجم وحديث عائشة
__________
(1) عمر الابار بتشديد الموحدة من صغار الثامنة اه تقريب.
(*)

كان يصبح وهو جنب.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الاسدي مات في
ولاية هارون (1) وقال ابن أبي حاتم سئل أبي وأبو زرعة عنه فقالا هو صدوق.
789 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي) عمر بن عبدالرحمن بن محيصن (2) السهمي أبو حفص.
قارئ أهل مكة.
قال البخاري ومنهم من قال محمد بن عبدالرحمن.
روى عن أبيه وصفية بنت شيبة ومحمد بن قيس بن مخرمة وأبي سلمة بن سفيان.
روى عنه ابن جريج وإسحاق بن حازم المدني وعبد الله بن المؤمل وشبل بن عباد والسفيانان وهشيم.
قال الدوري عن ابن معين عمر بن عبدالرحمن بن محيصن وقد اختلف في اسمه وذكره ابن حبان في الثقات وقال صاحب الكمال في القراءات كان قرين ابن كثير قرأ على مجاهد وغيره وكان مجاهد يقول ابن محيصن يبني ويرص يعني انه عالم بالعربية والاثر.
قال ومات سنة ثلاث وعشرين ومائة روى له عندهم حديث واحد كل ما يصاب به المؤمن كفارة.
790 - س (النسائي) عمر بن عبد العزيز بن عمران بن أيوب بن مقلاص (3) الخزاعي أبو حفص المصري.
روى عن أبيه وسعيد بن كثير بن عفير ويحيى بن عبدالله بن بكير ويوسف ابن عدي وزيد بن بشير وعمرو بن خالد ومحمد بن عبدالاعلى القراطيسي وابراهيم بن المنذر الحزامي.
روى عنه النسائي وعبد الله بن جعفر بن الورد وعبد الله بن محمد بن جعفر
__________
(1) قال الذهبي توفي بعد الثمانين اه خ.
(2) محيصن بمهملتين مصغرا آخره نون اه تق.
(3) مقلاص بكر الميم وسكون القاف وآخره مهملة اه تقريب.
(*)

القزويني ويحيى بن محمد بن صاعد وأبو جعفر الطحاوي وأبو القاسم الطبراني وغيرهم.
وقال النسائي ثقة وقال ابن يونس توفي في ربيع الاول سنة خمس وثمانين ومائتين وكان فاضلا.
قلت: وبقية كلامه كان فقيها ثقة يجلس في جامع مصر في حلقة أبيه وكان فاضلا جيدا وقال مسلمة في الصلة كان مولده سنة (204) وهو ثقة روى عنه العقيلي.
791 - ع (الستة) عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس القرشي الاموي أبو حفص المدني ثم الدمشقي أمير المؤمنين.
أمه أم عاصم بنت عاصم بن عمر بن الخطاب روى عن أنس والسائب بن يزيد وعبد الله بن جعفر ويوسف بن عبدالله بن سلام وخولة بنت حكيم مرسل وعقبة بن عامر الجهني يقال مرسل واستوهب من سهل بن سعد قدحا شرب منه النبي صلى الله عليه وسلم وروى أيضا عن عبدالله بن ابراهيم بن قارظ ويقال ابراهيم بن عبدالله بن قارظ والربيع بن سبرة الجهني وعروة بن الزبير وأبي سلمة بن عبدالرحمن وأبي بكر بن الحارث بن هشام وعدة.
وعنه أبو سلمة بن عبدالرحمن وهو من شيوخه وابناه عبدالله وعبد العزيز ابنا عمر ابن عبد العزيز وأخوه زبان بن عبد العزيز وابن عمه مسلمة بن عبدالملك بن مروان وأبو بكر محمد بن عمرو بن حزم والزهري وعنبسة بن سعيد بن العاص وتمام بن نجيح وتوبة العنبري وعمرو بن مهاجر وغيلان بن أنس وليث بن أبي رقية الثقفي كاتبه ومحمد ابن قيس قاصه والنضر بن عربي ونعيم بن عبدالله القيني وهلال أبو طعمة مولى عمر ابن عبد العزيز ويعقوب بن عتبة بن المغيرة بن الاخنس ومحمد بن الزبير الحنظلي وأيوب السختياني وابراهيم بن أبي عبلة وعبد الملك بن الطفيل الجزري فيما كتب إليه وآخرون.
قال ابن سعد قالوا ولد سنة (63) وكان ثقة مأمونا له فقه وعلم وورع وروى حديثا كثيرا وكان إمام عدل وقال عمرو بن علي سمعت عبدالله بن داود يقول ولد مقتل الحسين سنة (61) وذكر سعيد بن عفير انه كان أسمر دقيق الوجه نحيف الجسم حسن اللحية

بجبهته اثر نفحة دابة قد وخطه الشيب (1) قال ضمرة بن ربيعة حدثنا أبو علي ثروان مولى عمر بن عبد العزيز أنه دخل اصطبل أبيه وهو غلام فضربه فرس فشجه فجعل أبوه يمسح عنه الدم ويقول ان كنت أشج بني أمية انك لسعيد.
وقال أبو بكر بن أبي الاسود عن جده عن الضحاك بن عثمان أن عبد العزيز ابن مروان ضم عمر ابنه إلى صالح بن كيسان فلما حج أتاه فسأله عنه فقال ما خبرت أحدا الله أعظم في صدره من هذا الغلام.
وقال ابن أبي خيثمة ثنا أبي ثنا المفضل بن عبدالله عن داود بن أبي هند قال دخل علينا عمر بن عبد العزيز من هذا الباب فقتل رجل من القوم بعث إلينا الفاسق بابنه هذا يتعلم الفرائض والسنن ويزعم انه لن يموت حتى يكون خليفة ويسير سيرة عمر بن الخطاب فقال لنا داود فوالله ما مات حتى رأينا ذلك فيه.
وقال مالك بن أنس كان سعيد بن المسيب لا يأتي أحدا من الامراء غيره وقال ابن وهب عن الليث حدثني قادم البربري انه ذاكر ربيعة كأنك تقول انه أخطأ والذي نفسي بيده ما أخطأ قط وقال ابن عيينة سألت عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز كم أتى على عمر قال لم يتم أربعين سنة وقال مجاهد أتيناه نعلمه فما برحنا حتى تعلمنا منه.
وقال ميمون بن مهران ما كانت العلماء عند عمر إلا تلامذة.
وقال نوح بن قيس سمعت أيوب يقول لا نعلم أحدا ممن أدركنا كان آخذ عن النبي صلى الله عليه وسلم منه وقال أنس ما رأيت أحدا أشبه صلاة برسول الله صلى الله عليه وسلم من هذا الفتى وقال محمد ابن علي بن الحسين لكل قوم نجيبة وان نجيبة بني أمية عمر بن عبد العزيز وانه يبعث يوم القيامة أمة وحده.
وقال ضمرة عن السري بن يحيى عن رباح بن عبيدة قال خرج عمر ابن عبد العزيز إلى الصلاة وشيخ يتوكأ على يده فسألته عنه فقال رأيته قلت نعم قال ما أحسبك إلا رجلا صالحا ذاك أخي الخضر اتاني فأعلمني اني سألي أمر هذه الامة واني ساعدك فيها.
وقال أبو مسهر عن سعيد بن عبد العزيز عهد سليمان إلى عمر بن عبد العزيز فأقام سنتين ونصفا وقال يعقوب بن ابراهيم بن سعد توفي سليمان بن عبدالملك في صفر سنة (99)
__________
(1) وخطه الشبب كوعده أي خالطه أو فشا شنبه اه قاه.
(*)

واستخلف عمر بن عبد العزيز يوم مات.
وقال سعيد بن عامر الضبعي عن ابن عون لما ولي عمر بن عبد العزيز الخلافة قام على المنبر فقال يا أيها الناس إن كرهتموني لم أقم عليكم فقالوا رضينا رضينا فقال ابن عون الآن حين طاب الامر.
وقال يحيى بن حمزة ثنا سليمان ابن داود ان عبدة بن أبي لبابة بعث معه بدراهم يفرقها في فقراء الامصار قال فأتيت الماجشون فسألته فقال ما أعلم ان فيهم اليوم محتاجا أغناهم عمر بن عبد العزيز.
وقال جعفر بن سليمان عن هشام بن حسان لما جاء نعي عمر بن عبد العزيز قال الحسن مات خير الناس.
ومناقبه وفضائله كثيرة جدا.
قال غير واحد مات في رجب سنة إحدى ومائة.
له عند (خ) حديث ايما امرئ أفلس.
قلت: قال ابن أبي حاتم سئل أبي سمع عمر بن عبد العزيز من عبدالله بن عمرو بن العاص فقال لا قال وقال أبي كان عمر على المدينة (1) وسهل بن سعد وسلمة بن الاكوع حيين وقال أبو محمد الدارمي لم يلق عقبة ابن عامر.
وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال البخاري قال مالك وابن عيينة عمر ابن عبد العزيز إمام.
792 - مد (أبي داود في المراسيل) عمر بن عبد العزيز بن وهيب (2) الانصاري مولى زيد بن ثابت.
وقد ينسب إلى جده.
روى عن خارجة بن زيد بن ثابت.
وعنه عبدالرحمن ابن أبي الزناد.
793 - تمييز عمر بن عبد العزيز مولى بني هاشم.
روى عن يونس بن أبي إسحاق روى عنه محمد بن سلمة الفرغاني.
ذكره الخطيب.
__________
(1) ولى إمرة المدينة للوليد وكان مع سليمان كالوزير وولى الخلافة بعده فعد مع الخلفاء الراشدين وله أربعون سنة ومدة خلافته سنتان ونصف اه تق.
(2) - وهب تق.
(*)

794 - س (النسائي) عمر بن عبدالملك بن حكيم الطائي أبو حفص الحمصي.
روى عن محمد بن عبيدة المددي اليماني.
روى عنه النسائي وقال صالح.
قال المزي لم أقف على روايته عنه.
795 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمر بن عبد الواحد بن قيس السلمي أبو حفص الدمشقي.
روى عن يحيى بن الحارث الذماري وقرأ عليه القرآن بحرف ابن عامر والاوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وسعيد بن عبد العزيز وسعيد بن بشير ومالك بن أنس وعبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان وطائفة.
وعنه هشام بن عمار وقرأ عليه بحرف ابن عامر وسليمان بن عبدالرحمن وأبو مسهر وداود بن رشيد ودحيم محمود بن خالد السلمي وإسحاق ابن راهويه ويحيى بن عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار وأبو عتبة أحمد بن الفرج الحجازي وآخرون.
قال ابن سعد كان ثقة وقد روى عنه وقال مروان بن محمد الطاطري نظرنا في كتب أصحاب الاوزاعي فما رأينا أحدا أصح حديثا عن الاوزاعي من عمر بن عبد الواحد وقال العجلى وابراهيم بن يوسف الهسنجاني ثقة وقال دحيم ثقة أصح حديثا من ابن أبي العشرين بكثير.
وقال الاسماعيلي وسألته يعني عبدالله بن محمد بن سيار الفرهياني عن أوثق أصحاب الاوزاعي فقال عمر بن عبد الواحد لا بأس به وذكره ابن حبان في
الثقات وقال دحيم ولد سنة (118) وقال أبو زرعة الدمشقي حدثني بعض أصحابنا ان شعيب بن إسحاق مات سنة سبع وثمانين ومائة وعمر بن عبد الواحد سنة مائتين وفيها أرخ وفاته غير واحد وقال الحسن بن محمد بن بكار بن بلال توفي سنة (201).
قلت: وقال ابن قانع صالح وذكر بعضهم انه عاش (92) سنة.

796 - م س (مسلم والنسائي) عمر بن عبد الوهاب بن رياح بن عبيدة الرياحي (1) أبو حفص البصري.
روى عن ابراهيم بن سعد وجويرية بن أسماء وعامر بن أبي عامر الخزاز ومعتمر ابن سليمان ويزيد بن زريع وطائفة وعنه أحمد بن الحسن بن خراش والعباس بن عبد العظيم العنبري وأحمد بن يوسف السلمي وأحمد بن منصور الرمادي وعباس الدوري ومحمد ابن رافع والبخاري في غير الجامع واسماعيل سمويه وحنبل بن إسحاق ومحمد بن غالب تمتام وعلي بن عبد العزيز البغوي وإسحاق بن الحسن الحربي وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة مأمون صدوق لم يقض لنا السماع منه وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في شعبان سنة إحدى وعشرين ومائة وفيها أرخه غير واحد وقال أبو داود قبل القعنبي بشهرين.
له عند (م) حديث في آداب قضاء الحاجة وعند (س) آخر في إعطاء علي الراية (2).
797 - ع (الستة) عمر بن عبيد بن أبي أمية الطنافسي (3) الحنفي الايادي مولاهم أبو حفص الكوفي.
روى عن أبيه وأبي إسحاق السبيعي وعبد الملك بن عمر وسعيد بن مسروق وسماك ابن حرب والاعمش ومنصور وأشعث بن سليم وعمر بن المثنى الاشجعي وغيرهم.
وعنه أخواه يعلى وابراهيم وأحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه وابنا أبي شيبة وعمرو الناقد
ومحمد بن سلام البيكندي ومحمد بن عبدالله بن نمير وأبو كريب وإسحاق بن ابراهيم ابن حبيب بن الشهيد ومحمد بن عبيد بن ثعلبة ومحمد بن عبيد المحاربي ومحمد ابن آدم المصيصي وسفيان بن وكيع وزياد بن أيوب وغيرهم.
__________
(1) عبيدة بفتح أوله و (الرياحي) بكسر الراء ثم تحتانية اه تقريب.
(2) عمر بن عبيد الله بن معمر زوج عائشة بنت طلحة اه هامش الاصل.
(3) الطنافسي بفتح الطاء والنون وبعد الالف فاء مكسورة ثم سين مهملة اه تقريب.
(*)

قال أحمد بن حنبل لم ندرك بالكوفة أحدا أكبر منه ومن المطلب بن زياد وقال ابن معين صالح وقال أبو حاتم محله الصدق قال ابن سعد وغيره مات سنة (185).
قلت: وزاد ابن سعد وكان شيخا قديما ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (87) وكذا أرخه خليفة وهارون بن حاتم وغير واحد وقيل مات سنة (8) وذكر ابن زبر انه ولد سنة (104) وقال الدارقطني عمر ويعلى ومحمد أولاد عبيد كلهم ثقات وأبوهم ثقة وكذا قال الامام أحمد قبله وقال عثمان الدارمي سألته يعني ابن معين عن يعلى ومحمد فقال ثقتان قلت فعمر قال ثقة قلت كأنه دونهما قال نعم وقال العجلي عمر أخو يعلى ومحمد وهو أسن منهما وهو دونهما في الحديث وكان صدوقا.
798 - عمر بن عثمان بن عبدالرحمن في ترجمة عمرو بن عثمان.
799 - ل (أبي داود في المسائل) عمر بن عثمان بن عاصم بن صهيب بن سنان التيمي أبو حفص الواسطي.
مولى قريبة بنت محمد بن أبي بكر الصديق.
روى عن معتمر بن سليمان وعباد ابن العوام وعبد السلام بن حرب وعبد العزيز بن عبد الصمد العمي ومحمد بن يزيد الواسطي ويزيد بن هارون.
روى عنه أحمد بن سنان القطان وأبو زرعة وأبو حاتم.
وقال صدوق وقال الآجري عن أبي داود كان مجودا في السنة.
800 - س (النسائي) عمر بن عثمان بن عفان المدني.
عن أسامة بن زيد بحديث لا يرث المسلم الكافر.
قاله مالك عن الزهري عن علي ابن الحسين عنه وقال عامة الرواة عن علي عن عمر بن عثمان وهو المحفوظ قد قيل عن مالك عمرو بن عثمان.
قال النسائي والصواب من حديث مالك عمر ولا نعلم أحدا تابع مالكا على قوله عمر وقال غيره كان مالك يناظر عليه ويقول هذه دار عمرو بن عثمان وهذه

دار عمر بن عثمان وقال البخاري قال ابراهيم بن عمر بن ابان بن عثمان بن عفان عن أبيه عن عمر بن عثمان بن عفان عن أبيه في فضل عثمان.
قال البخاري في اسناده شئ.
قلت: وكذا ذكره ابن حبان في الثقات وحاصله ان لعمر بن عثمان وجودا في الجملة كما قال ابن عبد البر ان أهل النسب لا يختلفون ان لعثمان ابنا يسمى عمر وآخر يسمى عمرا.
وقد ذكر ابن سعد عمر بن عثمان وقال كان قليل الحديث وذكره عمرو بن عثمان وقال كان ثقة.
وله أحاديث وذكر الزبير بن بكار ان عثمان لما مات ورثه بنو عمرو وابان وعمر وخالد والوليد وسعيد وبناته وزوجتاه لكن لا يدل على ذلك على انه روى هذا الحديث عن أسامة بن زيد.
801 - ز ق (البخاري في جزء القراءة خلف الامام وابن ماجة) عمر بن عثمان بن عمر بن موسى بن عبيد الله بن معمر التيمي أبو حفص المدني.
روى عن أبيه وعبيد الله بن عمر وإسحاق بن يحيى بن طلحة ويونس بن يزيد الايلي وأيوب بن سلمة بن عبدالله بن الوليد المخزومي وغيرهم.
روى عنه ابراهيم بن المنذر الحزامي ومحمد بن الحسن بن زبالة والزبير بن بكار.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث وقال عثمان الدارمي عن ابن معين لا أعرفه.
قلت: وقال ابن عدي
حدث عنه ابن المنذر وابن أبي اويس بالشئ اليسير وقال الزبير بن بكار كان من وجوه قريش وبلغائها وفصحائها وعلمائها وأهل العلم منها ولاه الرشيد القضاء بالبصرة فخرج حاجا وأقام بالمدينة فلم يزل بها حتى مات قال وأمه أم رومان بنت طلحة بن عبدالله ابن عبدالرحمن بن أبي بكر وقال ابن أبي خيثمة وعمر بن شبة وغيرهما ولاه المهدي قال الاول ثم حج واستخلف معاوية بن عبد الكريم الضال وزاد ابن شبة ان ذلك سنة ست وستين بعد عزل عبيد الله بن الحسن العنبري.
802 - عمر بن عروة بن الزبير في عمر بن عبدالله بن عروة.

803 - م د (مسلم وأبي داود) عمر بن عطاء بن أبي الخوار (1) المكي مولى بني عامر.
روى عن ابن عباس والسائب بن يزيد وعبيد الله بن عياض وعبيد بن جريج وعطاء ابن بخت ونافع بن جبير بن مطعم وأبي سلمة بن عبدالرحمن ويحيى بن يعمر ومولى لابي الاسقع.
روى عنه ابن جريج واسماعيل بن أمية.
قال الدوري عن ابن معين وأبو زرعة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الآجري سألت أبا داود عن عمر بن عطاء الذي روى عنه ابن جريج فقال هذا عمر بن عطاء بن أبي الخوار بلغني عن يحيى أنه ضعفه كذا قال والمحفوظ عن يحيى أنه وثقه وضعف الذي بعده.
قلت: ووثقه يعقوب ابن سفيان والعجلي.
804 - دق (أبي داود وابن ماجة) عمر بن عطاء بن وراز (2) ويقال ورازة حجازي.
روى عن عكرمة مولى ابن عباس وسالم بن الغيث.
وعنه ابن جريج وأبو بكر ابن أبي سبرة.
قال أبو طالب عن احمد كل شئ روى ابن جريج عن عمر بن عطاء عن عكرمة فهو ابن وراز وكل شئ روى ابن جريج عن عمر بن عطاء عن ابن عباس فهو
ابن أبي الخوار كان كبيرا قيل له ايروي ابن أبي الخوار عن عكرمة قال لا وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه ليس بقوي في الحديث وقال الدوري عن ابن معين عمر بن عطاء الذي يروي عنه ابن جريج يحدث عن عكرمة ليس هو بشئ وهو ابن وراز وهم يضعفونه كل شئ عن عكرمة فهو ابن وراز وعمر بن عطاء ابن أبي الخوار ثقة.
وقال أبو زرعة ثقة لين وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن خزيمة يتكلم اصحابنا في حديثه لسوء حفظه وقال ابن عدي قليل الحديث ولا اعلم يروي عنه غير ابن جريج.
له
__________
(1) أبو الخوار بضم المعجمة وتخفيف الواو اه تقريب.
(2) وراز في التقريب بفتح الواو والراء الخفيفة آخره زاي وفي الخلاصة والمهملة الثقيلة اه.
(*)

عند أبي داود حديث لا صرورة في الاسلام وعند (ق) آخر البلاغ الزاد والراحلة.
قلت: وقال النسائي في موضع آخر ضعيف وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وسمعت أصحابنا يضعفونهم وقال ابن حبان في الثقات عمر بن عطاء ابن وراز بن أبي الخوار كذا جمع بينهما والصواب التفرقة ولهم شيخ ثالث يقال له: 805 - عمر بن عطاء بن أبي حجاز.
روى عن أبي سلمة بن عبدالرحمن.
قال أبو حاتم مضطرب الحديث أفرده الذهبي في الميزان عنهما وذكرت في اللسان أنه تصحيف والصواب ابن أبي الخوار فهو الراوي عن أبي سلمة وكذا ذكره ابن حبان في الطبقة الثالثة من الثقات فقال عمر بن عطاء بن وراز ابن أبي الخوار يروي عن أبي سلمة ثم راجعت كتاب ابن أبي حاتم فوجدته فيه كما نقل الذهبي وذكر بعده عمر بن عطاء بن أبي الخوار ففرق بينهما ولست اشك انهما واحد والله اعلم.
806 - بخ م مد ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود في المراسيل والترمذي والنسائي)
عمر بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الهاشمي المدني الاصغر.
روى عن أبيه وابن أخيه جعفر بن محمد بن علي وسعيد بن مرجانة وارسل عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابناه علي ومحمد ابن أخيه حسين بن زيد بن علي وابن إسحاق ويزيد ابن الهاد والفضيل بن مرزوق ومحمد بن عبيد الله بن أبي رافع وحكيم بن صهيب.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو بكر بن أبي خيثمة انا مصعب قال قيل لعمر بن علي هل فيكم اهل البيت انسان مفترض طاعته قال لا والله وقال عتمة بن بشير الاسدي كان عمر ابن علي بن حسين يفضل وكان كثير العبادة والاجتهاد وكان اخوه أبو جعفر يكرمه ويرفع من منزلته.
قلت: قال ابن حبان في الثقات يخطئ.
807 - 4 (الاربعة) عمر بن علي أبي طالب الهاشمي الاكبر.

أمه الصهباء بنت ربيعة من بني تغلب.
روى عن أبيه.
وعنه اولاده محمد وعبيد الله وعلي وأبو زرعة عمرو بن جابر الحضرمي ذكر الزبير بن بكار ان عمر بن الخطاب سماه وقال مصعب كان آخر ولد علي بن أبي طالب يعني وفاة.
وقال العجلى ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال قتل مع مصعب ايام المختار.
قلت: ذكر الزبير ما يدل على انه عاش إلى زمن الوليد بن عبدالملك.
ذكر غير واحد من اهل التاريخ أن الذي قتل مع مصعب بن الزبير هو عبدالله بن علي بن أبي طالب والله أعلم.
808 - ع (الستة) عمر بن علي بن عطاء بن مقدم (1) المقدمى أبو جعفر البصري مولى ثقيف.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد ويحيى بن سعيد الانصاري وهشام بن عروة وحجاج ابن ارطاة وخالد الحذاء ومعن بن محمد الغفاري وأبي حازم المدني الاعرج وابراهيم ابن
عقبة وسفيان بن حسين الواسطي ونافع بن عمر الجمحي وأبي العميس المسعودي وغيرهم.
وعنه ابنه محمد وابن أخيه محمد بن أبي بكر بن علي واحمد بن حنبل ويحيى بن يحيى النيسابوري وعفان بن مسلم وسليمان بن حرب وخليفة بن خياط وأبو ظفر عبد السلام ابن مطهر وقتيبة بن سعيد وأبو بكر بن أبي شيبة وبندار وعمرو بن علي وأبو بكر ابن نافع العبدي ومحمد بن هشام بن أبي خيرة السدوسي ويوسف بن واضح وأبو الاشعث احمد بن المقدام العجلى وآخرون.
قال عبدالله بن احمد سمعت أبي ذكره فاثنى عليه خيرا وقال كان يدلس وقال ابن معين كان يدلس وما كان به بأس حسن الهيئة وأصله واسطي نزل البصرة لم اكتب عنه شيئا وقال ابن سعد كان ثقة وكان يدلس تدليسا شديدا يقول سمعت وحدثنا ثم يسكت فيقول هشام بن عروة والاعمش وقال كان رجلا صالحا ولم يكونوا ينقمون عليه غير التدليس وأما غير ذلك فلا ولم اكن اقبل منه حتى يقول حدثنا وقال أبو حاتم محله
__________
(1) مقدم بقاف وزن محمد اه تقريب.
(*)

الصدق ولولا تدليسه لحكمنا له إذا جاء بزيادة غير انا نخاف ان يكون أخذه عن غير ثقة.
وقال ابن عدي ارجو انه لا بأس به قال ابنه عاصم مات سنة تسعين ومائة في جمادي الاولى وفيها أرخه البخاري وقال أبو موسى مات سنة (92).
قلت: وقال أبو زيد عمر بن شبة كان مدلسا وكان مع تدليسه انبل الناس وفي الميزان عن احمد عمر ابن علي صالح عفيف مسلم عاقل كان به من العقل أمر عجيب جدا جاء إلى معاذ بن معاذ فأدى إليه مائتي الف وذكره ابن حبان في الثقات وحكى القولين في وفاته وقال الساجي صدوق ثقة كان يدلس ونقل ابن خلفون توثيقه عن العجلي.
809 - ق (ابن ماجة) عمر بن أبي عمر الكلاعي (1) أبو محمد الدمشقي.
عن عمرو بن شعيب ومكحول وأبي الزبير.
وعنه بقية.
قال ابن عدي عمر ابن أبي عمر منكر الحديث عن الثقات وقال البيهقي فهو من مشائخ بقية المجهولين وروايته منكرة.
له ذكر في ترجمة أبي أحمد الكلاعي.
قلت: وذكر له ابن عدي أحاديث وقال ليست هذه الاحاديث محفوظة وعمر مجهول وهو في جملة مشائخ بقية المجهولين وقال الذهبي احسبه عمر بن موسى الوجيهي.
810 - عمر بن أبي عمر.
هو عمر بن رباح.
811 - خ (البخاري) عمر بن العلاء بن عمار المازني أبو حفص البصري.
روى عن نافع عن ابن عمر حديث حنين الجذع.
وعنه عبدالله بن رجاء الغداني وأبو غسان يحيى بن كثير.
قال البخاري في دلائل النبوة من صحيحه حدثنا محمد بن المثنى ثنا يحيى بن كثير أبو غسان ثنا أبو حفص واسمه عمر بن العلاء أخو أبي عمرو عن نافع به.
قال
__________
(1) الكلاعي بفتح الكاف اه تقريب.
(*)

وقال عبدالحميد ثنا عثمان بن عمر انا معاذ بن العلاء عن نافع بهذا وقد رواه الترمذي عن عمرو بن علي عن عثمان بن عمر ويحيى بن كثير عن معاذ بن العلاء فيحتمل أن يكون محمد ابن المثنى وهم فيه فقد قال أحمد والدارقطني وغير واحد أن الصواب معاذ بن العلاء.
ورواه أبو أحمد الحاكم من رواية الغداني عن أبي حفص بن العلاء وحكى رواية محمد ابن المثنى ثم رواه من رواية عثمان بن عمر ويحيى بن سعيد ومعتمر بن سليمان كلهم عن معاذ ابن العلاء أبي غسان.
قال فالله اعلم اهما اخوان احدهما يسمى عمر والآخر معاذ وحدثا بحديث واحد عن نافع أو إحدى الروايتين غير محفوظة قال والمشهور من اولاد العلاء ابن العريان أبو عمرو وأبو سفيان ومعاذ فأما أبو حفص فلا اعرفه إلا في الحديثين الذين ذكرهما والله اعلم بصحة ذلك وقال النسائي في كتاب الاخوة أربعة أخوة معاذ وأبو عمرو وأبو
سفيان وعمر بنو العلاء.
812 - مد (أبي داود في المراسيل) عمر بن فروخ (1) العبدي أبو حفص البصري القتاب بياع الاقتاب ويقال صاحب الساج.
روى عن عكرمة مولى ابن عباس وحبيب بن الزبير وصالح الدهان ومصعب بن نوح الانصاري وأبو النضر بسطام بن النضر الكوفي وغيرهم.
وعنه وكيع وابن المبارك وجعفر ابن سليمان وزيد بن الحباب وعبد الصمد وعفان بن سيار وكثير بن هشام ومسلم بن ابراهيم وأبو عاصم الحوضي ومسلم بن ابراهيم وغيرهم.
قال ابن معين وأبو حاتم ثقة وقال الآجري سألت أبا داود عنه فرضيه وقال مشهور وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكره ابن عدي في الكامل وأورد له حديثين وقال ما أظن له غيرهما إلا اليسير ولم ينقل فيه جرحا وقال البيهقي ليس بالقوي.
__________
(1) عمر بن فروخ بفتح الفاء وتشديد الراء المضمومة آخره معجمة (وبياع) الاقتاب بقاف ومثناة و (الساج) بمهملة وجيم اه تقريب.
(*)

813 - بخ عس (البخاري في الادب المفرد والنسائي في مسند علي) عمر بن الفضل السلمي ويقال الحرشي (1) البصري.
روى عن نعيم بن يزيد ورقبة بن مصقلة وأبي العلاء بن الشخير وحبة بنت عبدالله.
وعنه ابن المبارك ويحيى القطان وحرمي بن عمارة وعبد الملك بن بشير السامي وأبو نعيم وأبو عمر الحوضي وغيرهم.
قال ابن المديني عن يحيى بن سعيد عمر بن الفضل أحب إلي من المختار بن عمرو وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
814 - ت (الترمذي) عمر بن قتادة بن النعمان الظفري (2) الانصاري المدني.
روى عن أبيه وله صحبة وعن علي بن الحسين.
روى عنه ابنه عاصم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا من رواية محمد بن مسلمة عن محمد ابن إسحاق عنه في قصة بني ابيرق وقال غريب لا نعلم أحدا اسنده غير أبي سلمة ورواه يونس ابن بكير وغير واحد عن أبي إسحاق عن عاصم بن عمر مرسلا لم يذكروا فيه عن أبيه عن جده.
قلت: وقد روى عاصم عن أبيه عن جده أحاديث غير هذا منها حديث رواه أبو يعلى الموصلي في مسنده من رواية عبدالرحمن بن الغسيل عن عاصم بن عمر عن أبيه عن قتادة بن النعمان أنه اصيبت عينه يوم بدر فذكر الحديث في رد عينه ومنها حديث رواه أحمد في مسنده من رواية يزيد بن الهاد عن جعفر بن عبدالله بن اسلم عن عاصم ابن عمر بن قتادة عن أبيه عن جده أنه وقع بقريش فنال منهم فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ؟ ؟ ؟ قريشا الحديث.
815 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عمر بن قيس الماصر (3) بن أبي مسلم الكوفي أبو الصباح مولى ثقيف
__________
(1) الحرشي بفتح المهملة وبالشين المعجمة اه تقريب.
(2) الظفري بفتح المعجمة والفاء اه تقريب.
(3) الماصر بكسر المهملة وتخفيف الراء وأبو الصباح بمهملة وموحدة شديدة اه تقريب.
(*)

وهو جد جد يونس بن حبيب الاصبهاني.
روى عن زيد بن وهب وشريح بن الحارث القاضي وعمرو بن أبي قرة الكندي ومجاهد بن جبر ومحمد بن الاشعث بن قيس.
روى عنه ابن عون الثوري ومسعر وزائدة وطعمة بن عمرو الجعفري.
قال ابن معين وأبو حاتم ثقة وقال الآجري سئل أبو داود عن عمر بن قيس فقال من الثقات وأبوه اشهر منه واوثق قال الاوزاعي أول من تكلم في الارجاء رجل من أهل الكوفة يقال له قيس الماصر.
وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال أبو نعيم الاصبهاني كان أبو مسلم من سبي الديلم وحسن اسلامه فولد له قيس الماصر قال ويقال إنه مولى علي وهو أول من مصر الفرات ودجلة.
له عندهما حديث ايما رجل من أمتي سببته.
وفيه قصة لحذيفة مع سلمان.
قلت: ذكره البخاري في تاريخه أنه قيل فيه عمرو بن قيس قال ولا يصح وذكره ابن شاهين في الثقات فقال احمد بن صالح يعني المصري عمر بن قيس ثقة وقال ابن حزم عمر بن قيس مجهول فما أدري أراد هذا أو غيره.
816 - د (أبي داود) عمر بن قيس المكي أبو جعفر (1) المعروف بسندل (2).
مولى آل بني أسد وقيل مولى آل منظور بن سيار.
روى عن عطاء ونافع والزهري وهشام بن عروة وطلحة بن يحيى بن طلحة وعمرو بن دينار وسعيد بن ميناء وغيرهم.
وعنه الاوزاعي وهو من أقرانه وابن عيينة وابن وهب وصدقة بن خالد والهقل بن زياد ومحمد بن بكر البرساني ورواد بن الجراج واحمد بن عبدالله بن يونس ومعاذ ابن فضالة وآخرون.
قال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد القطان كنت ليلة في المسجد الحرام وهو يحدث وما عقل به يحيى قال فسمعته يحدث عن عطاء عن عبيد بن عمير عن عمر في دية
__________
(1) أبو حفص.
(2) سندل بفتح المهملة وسكون النون وآخره لام اه تقريب.
(*)

اليهودي والنصراني وعجائب وقال أبو طالب عن احمد متروك ليس يسوي حديثه شيئا لم يكن حديثه بصحيح أحاديثه بواطيل وقال الدوري وابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال عمرو بن علي والنسائي متروك الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال الآجري سألت أبا داود عن سندل فوهاه وقال متروك وقال الجوزجاني
ساقط وقال أبو زرعة لين الحديث.
وقال أبو حاتم ضعيف الحديث متروك الحديث منكر الحديث وقال ابن حبان كان فيه دعابة يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات.
له عنده حديث الحج واجب والعمرة تطوع.
وحديث إذا أحدث في الصلاة فليأخذ بأنفه.
قلت: وقال النسائي في موضع آخر لبس بثقة ولا يكتب حديثه وقال ابن سعد فيه بذاء وتسرع إلى الناس فأمسكوا عن حديثه وألقوة وهو ضعيف وحديثه ليس بشئ قال ابن سعد وهو الذي عبث بمالك فقال له في حضرة بعض الولاة الشيخ يخطئ مرة ومرة لا يصيب فقال مالك كذاك الناس ثم بلغ مالكا انه تفعله بذلك فقال والله لا أكلمه أبدا.
وقال ابن المديني ذكر مالك حميد الاعرج فوثقه ثم قال أخوه أخوه وضعفه وقال الساجي حج هارون فدعا مالكا وعمر بن قيس فسألهما عن شئ من أمر الحج فاختلفا فتناظرا وجعلا يحتجان فقال عمر لمالك أنت احيانا تخطئ واحيانا لا تصيب فقال كذاك الناس فلما خرج مالك اشتكى على قعنب فأخبره بما قال عمر فغضب وقال ذاك الكذاب وقال الساجي ضعيف الحديث جدا يحدث عن عطاء ببواطيل لا تحفظ عنه وكان عطاء يستثقله وقال ابراهيم الحربي في العلل أمسكوا عنه وقال ابن معين حدثني من سأل عبدالرحمن بن مهدي عنه فقال ضعيف الحديث.
وقال ابن صاعد غيره أوثق منه وقال ابن عدي وعامة ما يرويه لا يتابع عليه وهو ضعيف باجماع لم يشك أحد فيه وقد كذبه مالك وذكره ابن البرقي في باب من كان الغالب عليه الضعف وقد تركه بعض أهل العلم وذكره يعقوب بن يوسف في باب من يرغب عن الراوية عنهم وسمعت أصحابنا يضعفونهم وقال لا يكتب حديثه وكان بطالا يحكون عنه حكايات فاحشة ونقل ابن عدي من مجونه من طريق عبيد الله المخزومي قال حدث

عمر بن قيس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال يقال للشرطي ضع سوطك وادخل النار فجاء الشرط إليه
فعاتبوه فقال لا تضعوها وأدخلوها معكم.
ومن طريق أحمد بن حنبل قال قال عمر ابن قيس ذهبت بي السفالة وذهبت بمالك النبالة كان طلبي وطلبه واحدا وكذا رجالنا.
وقال ابن عدي كان يقول إن كان مالك من ذي أصبح فإني من ذي أمسى.
قال وعند خالد بن نزار نسخة فيها عجائب وفي ضعفاء العقيلي قال شعبة لان أكتب عن ابن عون أحسب أحسب أحب إلي من أن اكتب عن سندل اشهد اشهد وكان سندل يقول اشهد على عطاء قال اشهد على ابن عباس ومن طريق ياسين بن أبي زرارة سمعت أبي يقول حج مالك فلقيه عمر بن قيت فقال أي مالك أنت هالك جلست ببلدة رسول الله صلى الله عليه وسلم تضل حاج بيت الله تقول افرد افرد افردك الله فأراد أصحاب مالك أن يكلموه فقال مالك لا تكلموه فإنه يشرب المسكر.
وعن الاصمعي قال قال مالك لو علمت أن لحميد أخا مثل هذا ما رويت عن حميد وعن عبد الرزاق كان مالك إذا ذكر حميد أثنى عليه وقال ليس مثل أخيه هذا الذي وقصه ومن طريق أبي داود السبخي ثنا الاصمعي قال عمر بن قيس ما انصفنا أهل العراق نأتيهم بسعيد بن المسيب وسالم والقاسم ويأتوننا باسماء المهارشين أبي قلابة وأبي حمزة وأبي الجوزاء لو ادركنا الشعبي لشعب لنا القدور ولو ادركنا النخعي لنخع لنا الشاة ولو ادركنا أبا الجوزاء لاكلناه.
بالتمر.
فكان هذا من جملة مجونه وضعفه أبو زرعة الدمشقي وابن الجارود والدارقطني والازدي والخليلي وقال أبو بكر البزار ضعيف الحديث روى عن عطاء وغيره أحاديث مناكير كأنه شبيه بالمتروك.
817 - خ م د ت كن ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي في مسند مالك وابن ماجة) عمر بن كثير بن أفلح المدني أبي أيوب الانصاري.
روى عن كعب بن مالك وابن عمر وسفينة.
ونافع مولى أبي قتادة وابن سفينة ومحمد وعمارة بن عمرو بن حزم وعبيد سنوطا.
وعنه يحيى وسعد ابنا سعيد الانصاري

وابن عون.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وكأنه لم يصح عنده لقيه للصحابة فاخر ذكره في اتباع التابعين وقال ابن سعد كان ثقة له أحاديث وقال ابن المديني والعجلي ثقة (1).
818 - عمر بن كثير بن أفلح المكي يأتي في عمرو بن كثير.
819 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عمر بن مالك الشرعبي (2) المعافري المصري.
روى عن يزيد بن الهاد وعبيد الله بن أبي جعفر وصفوان بن سليم وخالد ابن أبي عمران.
وعنه حيوة بن شريح وضمام بن اسماعيل وعبد الرحمن بن شريح الاسكندراني ومغيرة بن الحسن.
وقال أبو حاتم لا بأس به ليس بالمعروف وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس كان فقيها وقال ضمام سألت عمر بن مالك وكان فقيها.
روى له مسلم حديثا واحدا مقرونا بحيوة في التغني بالقرآن.
قلت: وقال ابن شاهين ثقة أحمد بن صالح يعني المصري.
820 - ق (ابن ماجة) عمر بن المثنى الاشجعي الرقي (3).
روى عن أبي إسحاق السبيعي الخراساني.
وعنه عمر بن عبيد الطنافسي وسلام ابن سليمان المدائني والعلاء بن هلال الباهلي.
ذكره أبو عروبة في الطبقة الثالثة من تابعي أهل الجزيرة روى له ابن ماجة حديثا واحدا في المسح على الخفين.
قلت: قال العقيلي
__________
(1) خلط ابن أبي حاتم هذه الترجمة بترجمة عمرو بن كثير بن أفلح المكي اه.
(2) الشرعبي بفتح المعجمة وسكون الراء وفتح المهملة بعدها موحدة اه.
(3) الرقي بفتح الراء بعدها قاف اه تقريب.
(*)

عمر بن المثنى حديثه غير محفوظ روى عن قتادة روى عنه بقية بن الوليد كذا ذكره ويحتمل أن يكون هو المذكور هنا.
821 - خ (البخاري) عمر بن محمد بن جبير بن مطعم النوفلي المدني.
روى عن أبيه.
وعنه الزهري قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له البخاري حديثا واحدا حديث لو كان عندي عدد هذه العضاة ذهبا.
قلت: ذكر غير واحد ان الزهري تفرد بالرواية عنه.
822 - خ س (البخاري والنسائي) عمر بن محمد بن الحسن بن الزبير الاسدي (1) أبو حفص الكوفي المعروف بابن التل.
روى عن أبيه ووكيع ويحيى بن يمان.
وعنه البخاري والنسائي وروى النسائي أيضا عن زكرياء السجزي عنه وابراهيم الحربي وأبو حاتم وابن خزيمة ومحمد بن عبدالله الحضرمي وابن أبي الدنيا وموسى بن اسحاق والهيثم بن خلف ويعقوب بن سفيان ويحيى ابن صاعد ومحمد بن هارون بن حميد المجدر والقاسم والحسين ابنا إسماعيل المحاملي وآخرون.
قال أبو حاتم محله الصدق وقال النسائي صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال يعتبر بحديثه ما حدث من كتاب أبيه فان في روايته التي كان يرويها من حفظه بعض المناكير وقال الدارقطني لا بأس به وقال البخاري مات في شوال سنة خمسين ومائتين.
قلت: وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة وقال مسلمة في الصلة صدوق ثقة.
823 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمر بن محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر بن الخطاب العدوي المدني.
نزيل عسقلان روى عن أبيه وجده زيد وعم أبيه سالم وابن عم أبيه عبدالله بن واقد
__________
(1) (الاسدي) بفتح المهملة وابن التل بفتح المثناة بعدها لام اه تقريب.
(*)

ابن عبدالله وابني عم أبيه الآخر القاسم وأبي بكر ابني عبيد الله بن عبدالله وأخويه زيد وأبي بكر ابني محمد وزيد بن اسلم وحفص بن عاصم ونافع مولى ابن عمر وعبد الله ابن بشير الاعرج وعمر بن عبدالله مولى غفرة.
وعنه أخوه عاصم وشعبة ومالك والسفيانان وابن المبارك ويزيد بن زريع والوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب بن شابور وابن وهب وأبو بدر شجاع بن الوليد ومحمد بن ربيعة الكلابي وأبو عاصم النبيل وغيرهم.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث مات بعد أخيه أبي بكر بقليل وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه شيخ ثقة ليس به بأس روى عنه الثوري واثني عليه وقال حنبل عن أحمد ثقة وكذا قال ابن معين والعجلي وأبو داود وقال الدوري عن ابن معين مات بعسقلان وكان مرابطا بها وكان ولده بها وكان صالح الحديث وقال أبو حاتم هم خمسة أخوة أوثقهم عمر وهو ثقة صدوق وقال النسائي ليس به بأس وقال علي بن نصر الخريبي عن سفيان الثوري لم يكن في آل عمر أفضل من عمر بن محمد بن زيد العسقلاني وقال ابن عيينة حدثني الصدوق البر عمر بن محمد بن زيد.
وقال يحيى بن حكيم عن أبي عاصم كان من أفضل أهل زمانه كان أكثر مقامه بالشام قدم إلى بغداد فانحفل الناس إليه وقالوا ابن عمر بن الخطاب ثم قدم الكوفة فأخذوا عنه وكان له قدر وجلالة.
وقال الآجري عن أبي داود وقال عبدالله بن داود يعني الخريبي ما رأيت رجلا قط أطول منه وبلغني أنه كان يلبس درع عمر فيسحبها.
له عند (ق) حديث لا ترجعوا بعدي كفارا.
قال الواقدي مات بعد أخيه أبي بكر بقليل ومات أبو بكر بعد خروج محمد بن عبدالله بن حسن وخرج محمد سنة (145) وقتل سنة (150).
قلت: بل قتل في السنة التي خرج فيها.
أجمع على ذلك أهل التاريخ وذكره ابن حبان في الثقات ووثقه أيضا العجلي وابن البرقي والبزار.
824 - عمر بن محمد بن صهبان هو ابن صهبان تقدم.

825 - قد (أبي داود في القدر) عمر بن محمد بن عبدالله بن المهاجر الشعيثي (1) أبو النضر الدمشقي.
روى عن أبيه عن مكحول وقيل عن مكحول نفسه.
روى عنه الوليد بن مسلم ومروان بن محمد الطاطري.
ذكره أبو زرعة الدمشقي في الرواية عن مكحول.
826 - ق (ابن ماجة) عمر بن محمد بن علي بن أبي طالب.
روى عن جده مرسلا وعن أبيه.
روى عنه العباس بن عثمان بن شافع وأبو جعفر الرازي.
ذكره البخاري وابن أبي حاتم ولم يذكره الزبير في النسب ولا يحيى بن جعفر النسابة ولا الجعابي في تاريخ الطالبيين والله أعلم.
827 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عمر بن محمد بن المنكدر التيمي المدني.
روى عن أبيه وسمي مولى أبي بكر بن عبدالرحمن.
وعنه هشام بن حسان ووهيب ابن الورد ومحمد بن سليمان بن مشمول وعبد الله بن رجاء المكي ويحيى بن سليم الطائفي وبشر بن منصور السلمي وسعد بن الصلت قاضي شيراز.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد من مات ولم يغز.
قلت: ذكر ابن حبان أنه كان من العباد وأنه مات من قرآن قرئ عليه وقال النسائي في التمييز وقال الازدي في القلب منه شئ (2).
828 - د س (أبي داود والنسائي) عمر بن المرقع (3) بن صيفي بن الربيع التميمي الاسيدي الكوفي.
__________
(1) الشعيثي بمعجمة ثم مهملة ومثلثة مصغرا اه تق.
(2) (عمر) بن محمد.
وعنه سعيد بن سلام في عمر بن صهبان اه هامش.
(3) المرقع بقاف ثقيلة مكسورة والصيفي بفتح المهملة بعدها تحتانية ساكنة ثم فاء مكسورة ثم تحتانية اه تقريب (*)

روى عن أبيه وقيس بن زهير.
وعنه عبدالله بن ادريس وأبو الوليد الطيالسي.
قال ابن معين ليس به بأس وقال أبو زرعة شيخ وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن الثوري والكوفيين.
له عندهما حديث تقدم في رباح.
829 - د ت (أبي داود والترمذي) عمر بن مرة الشني (1) البصري.
روى عن بلال بن يسار بن زيد مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه حفص.
قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث تقدم في بلال.
830 - عمر بن مسلم بن عمارة يأتي في عمرو.
831 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمر بن معتب ويقال ابن أبي معتب (2) المدني.
روى عن أبي الحسن مولى بني نوفل.
وعنه يحيى بن أبي كثير.
قال الميموني قال لنا أحمد أما أبو الحسن فمعروف ولكن لا أعرف عمر وقال مسلم عن أحمد روى عنه محمد بن يحيى قيل له أثقة هو قال لا أدري وقال ابن المديني منكر الحديث وقال أبو حاتم لا أعرفه وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن عدي قليل الحديث.
له عندهم حديث يأتي في أبي الحسن.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وذكره العقيلي وغيره في الضعفاء وذكر البخاري أن محمد بن أبي يحيى قال لما روى عنه عمر بن أبي معتب وغيره.
832 - عمر بن موسى الكلاعي.
يأتي في الكنى في أبي أحمد بن علي.
__________
(1) الشنى بفتح المعجمة وتشديد النون اه تقريب.
(2) معتب بمضمومة وفتح عين وكسر مثناة فوق مشددة فموحدة اه مغني.
(*)

833 - ت (الترمذي) عمر بن ميمون بن بحر بن سعد بن الرماح البلخي أبو علي قاضي بلخ.
قال أبو عمرو المستملى سعد هو المعروف بالرماح.
روى عن أبي سهل كثير بن زياد العتكى وسهيل بن أبي صالح وخالد بن ميمون والضحاك بن مزاحم ومقاتل بن حيان.
روى عنه ابنه عبدالله قاضي نيسابور وكاتبه سلم بن سليمان البلخي ويونس بن محمد المؤدب وشبابة بن سوار والحسن بن موسى الاشيب وأبو يحيى الجملي ويحيى بن آدم ويحيى ابن أبي بكير وداود بن عمرو الضبي ويحيى بن يحيى النيسابوري وسريج بن النعمان وآخرون.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال الخطيب يقال تولى قضاء بلخ أكثر من عشرين سنة وكان محمودا في ولايته مذكورا بالحلم والعلم والصلاح والفهم وعمي في آخر عمره قال علي بن المفضل البلخي مات في رمضان سنة إحدى وتسعين ومائة.
له عنده حديث تقدم في عثمان بن يعلى.
834 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمر بن نافع العدوي المدني مولى ابن عمر.
روى عن أبيه والقاسم بن محمد بن أبي بكر.
روى عنه مالك وزيد بن أبي أنيسة وعبيد الله بن عمر وعثمان بن عثمان الغطفاني وروح بن القاسم ويحيى بن سعيد الانصاري وعبد الرحمن بن أبي الرجال وزهير بن معاوية والدراوردي واسماعيل ابن جعفر وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه وهو من أوثق ولد نافع وقال ابن معين وأبو حاتم ليس به بأس وقال ابن سعد كان ثبتا قليل الحديث ولا يحتجون بحديثه وقال النسائي ثقة وقال ابن المديني عن ابن عيينة قال لي زياد بن سعد حين أتينا عمر هذا أحفظ ولد نافع وحديثه عن نافع صحيح وذكره ابن حبان في الثقات وقال الواقدي مات بالمدينة في
خلافة أبي جعفر المنصور.
قلت: وقال أبو داود قال أحمد بن حنبل هو عندي مثل العمري قال أبو داود هو عندي فوق العمري وقال ابن عدي لا بأس به.
وقال الذهبي نقل ابن عدي قول ابن معين في عمر بن نافع الثقفي أي مولى ابن عمر فوهم.

835 - تمييز عمر بن نافع الثقفي كوفي.
روى عن أنس وعكرمة وأبي بكر العنسي.
وعنه أبو معاوية الضرير ويحيى ابن زكرياء بن أبي زائدة والوليد بن بكير أبو حيان ويحيى بن مصعب الكوفي.
قال الدوري عن ابن معين ليس بشئ.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وذكره الساجي وابن الجارود في الضعفاء.
836 - د (أبي داود) عمر بن نبهان العبدي ويقال الغبري (1) البصري قال عمرو بن علي يقال له الدري.
روى عن الحسن البصري وقتادة وسلام بن عيسى وأبي راشد وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة وجعفر بن سليمان وأبو سفيان عبدالرحمن بن عبدالله بن عبد ربه وبشر بن منصور السليمي.
قال الآجري سألت أبا داود عنه فقال خال محمد بن بكر البرساني سمعت أحمد يذمه وقال الدوري عن ابن معين الحارث بن نبهان ليس بشئ وعمر بن نبهان صالح الحديث وهما بصريان قلت ليحيى بينهما قرابة قال لا وفي رواية ابن أبي حاتم عن الدوري عن ابن معين عمر بن نبهان ليس بشئ وقال عمرو بن علي وأبو حاتم ضعيف الحديث وقال البخاري لا يتابع في حديثه وقال ابن حبان يروي المناكير عن المشاهير كثيرا فاستحق الترك.
له عنده حديث في الدعاء ببطون كفيه وظاهرهما.
قلت: وقال يعقوب ابن سفيان ضعيف وقال البزار مشهور وذكره العقيلي في الضعفاء.
837 - تمييز عمر بن نبهان (2).
__________
(1) عمر بن نبهان بفتح النون وسكون الموحدة (الغبري) بضم المعجمة وفتح الموحدة الخفيفة من السابعة اه تقريب.
(2) شيخ مجهول قديم من الثانية اه تقريب.
(*)

عن عمر في أكل الجبن.
وعنه أبو إسحاق السبيعي.
قلت: هو أقدم من الذي قبله ذكر للتمييز.
838 - تمييز عمر بن نبهان (1) حجازي.
عن أبي ثعلبة الاشجعي وأبي هريرة وعنه أبو الزبير.
قال أبو حاتم لا أعرف أبا ثعلبة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال البخاري لا أدري من عمر ولا من أبو ثعلبة ووقع عند أحمد في مسنده عن حماد بن مسعدة عن ابن جريج عن أبي الزبير عن عمرو بن نبهان عن أبي هريرة والصواب الاول.
839 - م س (مسلم والنسائي) عمر بن نبيه (2) الكعبي الخزاعي حجازي.
روى عن أبيه ودينار أبي عبدالله القراظ وجمهان الاسلمي وحمران وقيل جمهان مولى يعقوب القبطي وآخرون.
وعنه ابنه حفص وشريك بن أبي نمر وهو من أقرانه وسليمان ابن بلال واسماعيل بن جعفر وحاتم بن اسماعيل والدراوردي ويحيى القطان وأبو ضمرة وغيرهم.
قال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد لم يكن به بأس.
له عندهما حديث من أراد بأهل المدينة سوءا قلت: وقال ابن المديني عمر بن نبيه شيخ ثقة وقال النسائي في التمييز ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال مدني.
840 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عمر بن هارون بن يزيد بن جابر بن سلمة (3) الثقفي مولاهم أبو حفص البلخي.
__________
(1) من الثالثة اه تق.
(2) (نبيه) بضم نون وفتح موحدة وسكون ياء اه مغني.
(3) سلمة بكسر لام اه مغني.
(*)

روى عن أيمن بن نابل وحريز بن عثمان وسلمة بن وردان ومعروف بن خربوذ وابن جريج وأسامة بن زيد الليثي وسعيد بن أبي عروبة وشعبة ومالك والثوري وصالح المري وهمام بن يحيى وطائفة.
وعنه أحمد بن حنبل وأبو الحسن اسماعيل بن ابراهيم الجعفي والد البخاري وهناد بن السري وعمرو بن رافع وعثمان بن أبي شيبة والحسن ابن عيسى بن ماسرجس وصالح بن عبدالله الترمذي وأبو سعيد الاشج وهشام بن عبيد الله الرازي وأبو الطاهر بن السرح المصري والجارود بن معاذ الترمذي وقتيبة بن سعيد وأبو داود المصاحفي وكامل بن طلحة الجحدري ونصر بن علي الجهضمي وخلق.
قال ابن سعيد كتب الناس عنه كتابا كبيرا وتركوا حديثه وقال البخاري تكلم فيه يحيى بن معين وقال أحمد بن علي الابار عن أبي غسان محمد بن عمر وزنيج قال قال عمر ابن هارون ألقيت من حديثي سبعين ألفا لابي حر عشرين ولعثمان البري كذا وكذا قال فقلت له يا أبا غسان ما كان حاله قال قال بهز قال يحيى بن سعيد أكثر عن ابن جريج من لزم رجلا اثني عشر سنة لا يريد أن يكثر عنه كان يحيى بن سعيد حسده وذكر مسلم بن عبدالرحمن البلخي ان ابن جريج تزوج أم عمر بن هارون فمن هناك أكثر السماع منه.
وقال ابن عدي يقال انه لقي ابن جريج بمكة وكان حصن الوجه فسأله ابن جريج ألك أخت قال نعم فتزوج باخته فتفرد عن ابن جريج وروى عنه أشياء لم يروها غيره
وقال أبو بكر بن أبي داود عن سعيد بن زنجل سمعت صاحبا لنا يقال له ثور بن الفضل سمعت أبا عاصم ذكر عمر بن هارون فقال كان أحسن عندنا للاخذ من ابن المبارك.
وقال أحمد بن سيار عمر بن هارون كان كثير السماع روى عنه عفان وقتيبة وغير واحد ويقال ان مرجئة بلخ كانوا يقعون فيه وكان أبو رجاء يعني قتيبة يطريه ويوثقه وذكر عن وكيع انه ذكره فقال كان يروي بالحفظ قال وسمعت أبا رجاء يقول كان عمر ابن هارون شديدا على المرجئة وكان يذكر مساويهم وكان من أعلم الناس بالقراءات.
قال قتيبة وسألت عبدالرحمن بن مهدي فقلت بلغنا انك تذكره فقال معاذ الله ما قلت فيه إلا خيرا قلت له بلغنا انك قلت انه روى عن فلان ولم يسمع منه فقال يا سبحان الله ما قلت

أنا ذا قط ولو روى ما كان عندنا بمتهم وقال يحيى بن المغيرة سمعت ابن المبارك يغمز عمر ابن هارون في سماعه من جعفر بن محمد.
وقال ابن الجنيد الرازي سمعت يحيى بن معين يقول عمر بن هارون كذاب قدم مكة وقد مات جعفر بن محمد فحدث عنه وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال تكلم فيه ابن المبارك فذهب حديثه قلت لابي ان الاشج حديثا عنه فقال هو ضعيف الحديث نخسه ابن المبارك نخسة فقال ان عمر بن هارون يروي عن جعفر بن محمد وقد قدمت قبل قدومه وكان قد توفي جعفر بن محمد وقال قتيبة قلت لجرير ان عمر بن هارون حدثنا عن القاسم ابن مبرور قال نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال ان كاتبك هذا أمين يعني معاوية فقال جرير اذهب إليه فقل له كذبت رواها العقيلي.
وقال المروذي عن أحمد كتبت عنه حديثا كثيرا وما أقدر أن أتعلق عليه بشئ (1) فقيل له تروي عنه فقال قد كنت رويت عنه شيئا وقال أبو طالب عن أحمد لا أروي عنه شيئا وقد أكثرت عنه ولكن كان ابن مهدي يقول لم يكن له عندي قيمة وبلغني انه قال حدثني باحاديث فلما قدم مرة أخرى حدث بها عن ابن عباس عن اولئك فتركت
حديثه.
وقال الحسين بن حيان قال أبوزكرياء عمر بن هارون البلخي كذاب خبيث ليس حديثه بشئ قد كتبت عنه وبت على بابه وذهبنا معه إلى النهروان ثم تبين لنا أمره فحرقت حديثه ما عندي عنه كلمة.
فقلت ما تبين لكم من أمره قال قال عبدالرحمن ابن مهدي قدم علينا فحدثنا عن جعفر بن محمد فنظرنا إلى مولده وإلى خروجه من مكة فإذا جعفر مات قبل خروجه.
وقال ابن محرز عن ابن معين ليس هو بثقة وبنحوه قال الغلابي عنه وقال عنه مرة ضعيف وقال أبو داود عنه هو غير ثقة وقال ابن أبي خيثمة وغيره عن ابن معين ليس بشئ وقال جعفر الطيالسي عن ابن معين يكذب وقال عبدالله بن علي بن المديني سألت أبي عنه فضعفه جدا وقال أبو زرعة قيل لابراهيم بن موسى لم لا تحدث عن عمر ابن هارون قال الناس تركوا حديثه وقال الجوزجاني لم يقنع الناس بحديثه وقال النسائي
__________
(1) كان أكثر ما يحدثنا عن ابن جريج ويروي عن الاوزاعي اه هامش.
(*)

وصالح بن محمد وأبو علي الحافظ متروك الحديث وقال الساجي فيه ضعف وقال الدارقطني ضعيف.
وقال أبو نعيم حدث بالمناكير لا شئ وقال الترمذي سمعت محمدا يقول عمر ابن هارون مقارب الحديث لا أعرف له حديثا ليس له أصل هذا الحديث يعني حديثه عن أسامة بن زيد عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده في الاخذ من اللحية قال ورأيته حسن الرأي فيه.
قال علي بن المفضل البلخي مات ببلخ يوم الجمعة أول يوم من رمضان سنة أربع وتسعين ومائة وهو ابن ست وستين سنة.
قال ورأيت في كتاب انه توفي وهو ابن ثمانين سنة.
له عند (ق) حديث أكذب الناس الصباغون والصواغون.
قلت: وقال العجلى ضعيف وقال الساجي سمعت أبا كامل الجحدري ومحمد بن موسى يحدثان عنه بمناكير يطول شرحها وقال ابن حبان يروي عن الثقات المعضلات ويدعي
شيوخا لم يرهم وقال الحاكم روى عن أبي جريج مناكير وقال في التاريخ كان من أهل السنة والذابين عن أهلها وقال الخليلي يتفرد عن سليمان لكن الاجلاء رووا عنه روى عن ابن جريج حديثا لا يتابع عليه.
841 - ق (ابن ماجة) عمر بن هشام النسوي (1) أبو حفص صاحب مظالم الري.
روى عن النضر بن شميل ومعاذ بن خالد بن شقيق والفضل بن موسى وفضالة ابن ابراهيم.
وعنه ابن ماجة وابراهيم بن عبدالله بن الجنيد وأبو حاتم الرازي.
له عنده حديث في الاضطجاع بعد ركعتي الفجر.
842 - مد (أبي داود في المراسيل) عمر بن هشام القبطي أو اللقيطي.
عن عبدالله بن داود الخريبي وعنه أبو داود في كتاب المراسيل.
قلت: وقد نص
__________
(1) النسوي بالنون اه تقريب.
(*)

أبو عبد الله بن المواق على ان هذا من مشائخ أبي داود المجهولين قال وقد ظنه بعض الناس صاحب مظالم الري وليس به.
قال الذهبي لا يكاد يعرف.
843 - فق (ابن ماجة في التفسير) عمر بن الهيثم الهاشمي.
روى عن عبدالملك بن عمير.
وعنه نصر بن سلام وغيره.
844 - د (أبي داود) عمر بن يزيد السياري (1) أبو حفص الصفار البصري.
نزيل الثغر روى عن عباد بن العوام وحماد بن زيد ودرست بن زياد وعبد الوارث ابن سعيد وعبد الوهاب الثقفي ومسلم بن خالد الزنجي وفضيل بن عياض وابن أبي
عدي وابن عيينة وغيرهم.
وعنه أبو داود ومحمد بن عبدالرحيم صاعقة وبقي بن مخلد والمعمري وعبدان الاهوازي وموسى بن زكرياء التستري والحسين بن عبدالله بن يزيد القطان وأبو طاهر بن فيل وأبو عبيد علي بن الحسين القاضي ابن حربويه وجماعة.
قال محمد بن عبدالرحيم البزار حدثنا عمر بن يزيد السياري كما تحب صدوق.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قلت: وذكر انه مات سنة بضع وأربعين ومائتين وقال الدارقطني لا بأس به.
845 - عمر بن يعلى الثقفي.
هو ابن عبدالله تقدم.
846 - ع (الستة) عمر بن يونس بن القاسم الحنفي أبو حفص اليمامي الجرشي (2)
__________
(1) قال في الخلاصة السياري بفتح المهملة والتحتانية الثقيلة وفي المغني الصفار بمهملة وشدة فاء وبراء اه المصحح.
(2) الجرشي بضم الجيم اه خلاصة.
(*)

روى عن أبيه وعكرمة بن عمار وأيوب بن عتبة وأيوب بن النجار وخباب بن فضالة وجهضم بن عبدالله وعاصم بن محمد بن زيد العمري ويحيى بن عبد العزيز الاردني ومحمد ابن عبدالله بن طاووس وملازم بن عمرو وغيرهم.
روى عنه ابن ابنه أحمد بن محمد بن عمر وأبو ثور الكلبي وعمرو الناقد وأبو موسى وبندار وأبو معن الرقاشي وإسحاق بن وهب العلاف وأبو خيثمة والعباس العنبري وعلي بن اشكاب ومحمود بن غيلان ومحمد بن الصباح الدولي ونصر بن علي الجهضمي ومخلد بن خالد الشعيري ويزيد بن سنان البصري وابراهيم ابن مرزوق وآخرون.
قال أحمد ثقة ولم أسمع منه وقال ابن معين والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يتقى حديثه من رواية ابن ابنه عنه لانه كان يقلب الاخبار.
قال اسماعيل بن إسحاق القاضي في كتاب احكام القرآن ثنا علي هو ابن
ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يتقى حديثه من رواية ابن ابنه عنه لانه كان يقلب الاخبار.
قال اسماعيل بن إسحاق القاضي في كتاب احكام القرآن ثنا علي هو ابن المديني ثنا عمر بن يونس اليمامي وكان ثقة ثبتا ووثقه أبو بكر البزار ويقال مات سنة ست ومائتين.
847 - عمر التغلبي هو ابن روبة.
848 - عمر الدمشقي هو ابن حيان (1) تقدم.
849 - عمر أبو رافع في عمرو بن زريع.
850 - عمر أبو علي في ابن الرماح.
851 - عمر خال محمد بن بكر البرساني هو ابن نبهان.
__________
(1) حبان - تقريب.
(*)

852 - عمر خالد ابن أبي يحيى ابن صهبان.
853 - عمر مولى غفرة هو ابن عبدالله تقدم (1).
تم طبع الجزء السابع من هذا الكتاب على مطابع دار الفكر بعون الله الملك العلي الوهاب أول شهر ذوالقعدة سنة 1403 هجرية على صاحبها ألف ألف صلاة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية ويتلوه الجزء الثامن أوله عمرو بن ابان وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
__________
(1) عمر أبو المغلس واسمه على الاصح ميمون اه تق (ح - عمر) عن أبيه عن الاعمش هو عمر بن حفص بن غياث اه خلاصة (*)

كتاب تهذيب التهذيب للامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني المتوفى سنة 582 ه الطبعة الاولى 1404 ه - 1984 م الجزء الثامن دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع

بسم الله الرحمن الرحيم (من اسمه عمرو) 1 - د (أبي داود) عمرو بن ابان بن عثمان بن عفان الاموي المدني.
روى عن جابر بن عبدالله وأبي غطفان بن طريف المري.
روى عنه الزهري وعبد الله ابن علي بن أبي رافع الملقب عبادل.
ذكره الزبير بن بكار في أولاد ابان وقال أمه أم سعيد بنت عبدالرحمن بن هشام.
روى له أبو داود حديث جابر أوى الليلة رجل صالح.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن جابر ولا أدري اسمع منه أم لا.
2 - 4 (الاربعة) عمرو بن الاحوص الجشمي (1).
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وشهد معه حجة الوداع.
وعنه ابنه سليمان.
قلت: قال
العسكري قال بعضهم إنه انصاري وقال ابن عبد البر اختلف في نسبه فقيل عمرو ابن الاحوص بن جعفر بن كلاب.
3 - س (النسائي) عمرو بن أحيحة (2) بن الجلاح بن الحريش بن جحجبا الانصاري الاوسي المدني.
قيل إنه عم عبدالرحمن بن أبي ليلى روى عن خزيمة بن ثابت في النهي عن اتيان النساء في ادبارهن.
وعنه عبدالله بن علي بن السائب وفي اسناد حديثه اختلاف.
قال ابن عبد
__________
(1) الجشمي بضم الجيم وفتح المعجمة اه تقريب.
(2) احيحة بمهملتين مصغرا و (الجلاح) بضم الجيم وتخفيف اللام اه تق.
[ * ]

البر في الاستيعاب ذكره ابن أبي حاتم فيمن روى عن النبي صلى الله عليه وسلم قال وسمع من خزيمة ابن ثابت قال ابن عبد البر وهذا لا أدري ما هو لان احيحة تزوج سليمة بنت زيد بعد هاشم ابن عبد مناف فولدت له عمرو بن احيحة فهو أخو عبدالمطلب لامه هذا قول أهل النسب واليهم يرجع في مثل هذا ومن المحال يروي عن خزيمة من كان في السن والزمن الذي وصف وعساه أن يكون حفيدا لعمرو بن احيحة يسمى عمرا فنسب إلى جده.
قلت: لم ينسبه ابن أبي حاتم وإنما قال عمرو بن احيحة بن الجلاح الانصاري فلم يتعين كونه ولد اجيحة المشهور بل يحتمل أن يكون آخر فقد وقعت لذلك نظائر.
وقد ذكر المرزباني في معجم الشعراء عمرو بن احيحة وقال إنه مخضرم وذكر له شعرا في الحسن بن علي لما خطب عند معاوية وإذا ثبت كونه أدرك الجاهلية والاسلام تعين كونه صحابيا إذ لم يمت النبي صلى الله عليه وسلم وفي الانصار أحد لا يظهر الاسلام فيخرج من ذلك أنه صحابي روى عن صحابي والله أعلم.
4 - م 4 (مسلم والاربعة)
عمرو بن أخطب بن رفاعة أبو زيد الانصاري الاعرج.
غزا مع النبي صلى الله عليه وسلم ثلاث عشرة غزوة ومسح رأسه وقال اللهم جمله فما شاب بعدها ونزل البصرة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه بشير وأبو قلابة وعلباء بن أحمر وعمرو ابن بجدان وتميم بن حويص والحسن بن محمد العبدي وسعيد بن قطر وأبو نهيك الازدي ومحمد بن سيرين له عند (د س) حديث إن رجلا اعتق ستة اعبد.
قلت: فرق البغوي بين أبي زيد عمرو بن أخطب وبين أبي زيد الانصاري روى عنه تميم بن حويص فالله أعلم.
5 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن الاسود العنسي (1) ويقال الهمداني أبو عياض ويقال أبو
__________
(1) (العنسي) في التقريب بالنون وقد يصغر وفي المغني العنسي بمفتوحة وسكون نون وبسين مهملة منسوب إلى عنس بن مذحج اه المصحج.
[ * ]

عبدالرحمن الدمشقي ويقال الحمصي.
سكن داريا وهو عمير بن الاسود.
روى عن عمرو بن مسعود ومعاذ بن جبل وعبادة بن الصامت والعرباض بن سارية ومعاوية وعبد الله بن عمرو بن العاص وجنادة بن أبي أمية وأبي هريرة وعائشة وأم حرام بنت ملحان وجماعة.
وعنه ابنه حكيم بن عمير ومجاهد وخالد بن معدان وشريح ابن عبيد وكثير بن أبي كثير ونصر بن علقمة وابراهيم بن مسلم الهجري وزياد بن فياض على خلاف في ذلك وغيرهم.
قال ضمرة بن حبيب مر عمرو بن الاسود على عمر بن الخطاب فقال من سره أن ينظر إلى هدي محمد فلينظر إلى هدي هذا.
وقال محمد بن عوف عمرو بن الاسود يكنى أبا عياض وهو والد حكيم بن عمير وقيل إن أبا عياض الذي يروي عنه زياد بن فياض والعراقيون رجل آخر.
قلت: كذا حكى ابن أبي حاتم عن أبيه وقال اسمه مسلم بن ندير وقيل إن
أبا عياض اسمه قيس بن ثعلبة حكاه النسائي في الكنى والحاكم أبو أحمد وقال ابن حبان في الثقات عمير بن الاسود كان من عباد أهل الشام وزهادهم وكان يقسم على الله فيبره وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وروى الحاكم في الكنى من طريق مجاهد قال حدثنا أبو عياض في خلافة معاوية.
وقال ابن عبد البر أجمعوا على أنه كان من العلماء الثقات مات في خلافة معاوية وذكره أبو موسى المديني في ذيل الصحابة وحكاه عن ابن أبي عاصم أنه ذكره فيهم قال أبو موسى وليس بصحابي إنما يروي عن الصحابة وحكى ابن أبي خيثمة عن مجاهد انه قال ما رأيت بعد ابن عباس أعلم من أبي عياض.
وروى الحسن بن علي الحلواني وفي كتاب المعرفة هذا الكلام عن مجاهد أيضا باسناد صحيح وروى الطبراني في مسند الشاميين من طريق ارطاة بن المنذر ثنا زريق أبو عبد الله الالهاني أن عمرو بن الاسود قدم المدينة فرآه عبدالله بن عمر يصلي فقال من سره أن ينظر إلى أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه وسلم فلينظر إلى هذا.
ومما يؤيد أن عمير بن الاسود هو عمرو بن الاسود ما أخرجه البخاري عن يحيى ابن إسحاق بن يزيد والطبراني عن أحمد بن المعلى عن هشام بن عمار كلاهما عن يحيى بن حمزة

عن ثور بن يزيد عن خالد بن معدان عن عمير بن الاسود عن أم حرام الحديث هذه رواية البخاري وفي رواية الطبراني عمرو بن الاسود (1).
6 - ع (الستة) عمرو بن أمية بن خويلد بن عبدالله بن اياس بن عبد بن ناشرة بن كعب ابن جدي بن ضمرة بن بكر بن عبد مناة بن علي بن كنانة أبو أمية الضمري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه اولاده جعفر وعبد الله والفضل وابن أخيه الزبرقان والشعبي وأبو سلمة بن عبدالرحمن وأبو قلابة الجرمي وأبو المهاجر.
قال ابن سعد أسلم حين انصرف المشركون عن أحد وكان شجاعا له اقدام وهو الذي روى عنه أبو قلابة
الجرمي عن أبي أمية.
قال محمد بن عمر فكان أول مشهد شهده عمرو بن أمية مسلما بير معونة (2) فاسرته بنو عامر يومئذ فجز عامر بن الطفيل ناصيته واطلقه ومات بالمدينة في خلافة معاوية.
قلت: ذكر أبو نعيم أنه مات قبل الستين.
قال وقد بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم عينا وحده فحمل خبيبا من خشبته.
وقال ابن سعد وبعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى النجاشي في زواج أم حبيبة.
وقال ابن عبد البر كان من رجال العرب نجدة وجرأة وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبعثه في أموره.
7 - ع (الستة) عمرو بن أوس بن أبي أوس واسمه حذيفة الثقفي الطائفي.
روى عن أبيه والمغيرة وعبد الرحمن بن أبي بكر الصديق وعبد الله بن عمرو بن العاص وأبي رزين العقيلي والحارث بن عبدالله الثقفي وعنبسة بن أبي سفيان وعروة بن الزبير وهو من اقرانه.
روى عنه ابن أخيه عثمان بن عبدالله الثقفي والنعمان بن سالم وغضيف ابن أبي
__________
(1) (عمرو) بن أسيد في ابن أبي سفيان - (عمرو) بن أكيمة ويقال عمارة تقدم اه هامش الاصل.
(2) بير معونة بالنون اه تقريب.
[ * ]

سفيان الثقفي وأبو إسحاق السبيعي وعمرو بن دينار المكي ومحمد بن سيرين وعبد الرحمن ابن البيلماني وغيرهم.
وقال عبدالرحمن بن نافع بن لبيبة الطائفي قال أبو هريرة تسألوني وفيكم عمرو ابن أوس وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري مات قبل سعيد بن جبير وقال أبو نعيم قبل سعيد بن جبير سنة (90) (1).
قلت: ذكره مسلم في الطبقة الاولى من التابعين وذكره ابن مندة وغيره في معرفة الصحابة واوردوا من حديثه حديثا وقع في اسناده وهم اوجب أن يكون لعمرو بن اوس صحبة وهو من رواية الوليد بن مسلم عن عبدالله ابن
عبدالرحمن الطائفي عن عثمان بن عمرو بن اوس عن أبيه قال قدمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في وفد ثقيف كذا رواه الوليد ورواه جماعة من الثقات عن الطائفي عن عثمان وهو ابن عبدالله بن أوس عن أبيه به ورواه وكيع وغير واحد عن الطائفي عن عثمان بن عبدالله ابن أوس عن جده أوس بن أبي أوس به وهو الصواب (2).
8 - 4 (الاربعة) عمرو بن بجدان (3) العامري حديثه في البصريين.
روى عن أبي ذر الغفاري وابي زيد الانصاري.
وعنه أبو قلابة.
قال ابن المديني لم يرو عنه غيره وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال عبدالله ابن أحمد قلت لابي عمرو بن بجدان معروف قال لا وقال ابن القطان لا يعرف وقال الذهبي في الميزان مجهول الحال.
9 - ق خ د ت (ابن ماجة والبخاري وأبي داود والترمذي).
عمرو ين بكر بن تميم السكسكي الشامي.
روى عن ابراهيم بن أبي عبلة وارطاة بن المنذر وابن جريج والثوري وحنظلة ابن أبي
__________
(1) هكذا في الاصل لكن في الخلاصة سنة خمس وسبعين اه المصحح.
(2) عمرو ابن أم مكتوم هو ابن زائدة اه تق.
(3) بجدان بضم الموحدة وسكون الجيم اه تق.
[ * ]

سفيان الجمحي وموسى بن عبيدة الربذي وميسرة بن عبد ربه ومقاتل بن حيان ومحمد ابن زيد بن المهاجر بن قنفذ وجماعة.
وعنه ابنه ابراهيم وأبو الدرداء هاشم بن محمد بن يزيد بن يعلى الانصاري المؤذن وهو راويته وابراهيم بن محمد بن يوسف الفريابي.
قال ابن عدي له أحاديث مناكير وقال ابن حبان روى عن ابن أبي عبلة وابن جريج وغيرهما إلا وأبدو الطامات التي لا يشك من هذا الشأن صناعته أنها معمولة أو مقلوبة لا يحل الاحتجاج به.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا من رواية ابراهيم بن أبي عبلة عن أبي أبي ابن أم حرام عليكم بالسنا والسنوت (1) وقد تابعه عليه شداد بن عبدالرحمن الانصاري.
قلت: وقال العقيلي حديثه غير محفوظ وقال الساجي ضعيف وقال أبو نعيم روى عن ابراهيم ابن أبي عبلة وابن جريج مناكير لا شئ.
10 - خ س ق (البخار والنسائي وابن ماجة) عمرو بن تغلب (2) النمري من النمر بن قاسط ويقال العبدي من جواثي (3) قرية من قرى البحرين له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه الحسن البصري ولم يرو عنه غيره قاله غير واحد وذكر ابن عبد البر أن الحكم بن الاعرج روى عنه أيضا.
قلت: قد سبق ابن عبد البر إلى ذلك أبو محمد بن أبي حاتم في كتاب الجرح والتعديل.
قال البخاري يعد في البصريين ولم يذكر له راويا غير الحسن وأنه قد صرح الحسن بسماعه منه فكأنه تأخر إلى بعد الاربعين.
__________
(1) النسا بالقصر نبات معروف من الادوية (والسنوت) العسل أو الرب أو الكمون اقوال اه مجمع البحار.
(2) تغلب بفتح المثناة وسكون المعجمة وكسر اللام ثم موحدة (والنمري) بفتح النون والميم اه تق.
(3) جواثي بضم الجيم آخره مثلثة اه خلاصة.
[ * ]

11 - د فق (أبي داود وابن ماجة في التفسير) عمرو بن ثابت بن هرمز البكري أبو محمد ويقال أبو ثابت الكوفي وهو عمرو بن أبي المقدام الحداد مولى بكر بن وائل.
روى عن أبيه وأبي إسحاق السبيعي والاعمش وعبد الله بن محمد بن عقيل والمنهال ابن عمرو وسماك بن حرب والحكم بن عتيبة وجماعة.
وذكر أنه رأى راعيا رأى النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه أبو داود الطيالسي وعمرو بن محمد العنقزي وسهل بن حماد أبو عتاب الدلال وعيسى بن موسى غنجار وموسى بن داود الضبي ويحيى بن بكير ويحيى ابن آدم وعبد الله بن صالح العجلي وسعيد بن منصور والحسن بن الربيع والبوراني وعباد ابن يعقوب الرواجني وآخرون.
قال علي بن الحسن بن شقيق سمعت ابن المبارك يقول لا تحدثوا عن عمرو بن ثابت فانه كان يسب السلف وقال الحسن بن عيسى ترك ابن المبارك حديثه وقال هناد بن السري لم يصل عليه ابن المبارك وقال عمرو بن علي ومحمد ابن المثنى لم يحدث عنه ابن مهدي.
وقال الدوري عن ابن معين هو غير ثقة وقال معاوية ابن صالح عن يحيى ضعيف وقال أبو زرعة ضعيف الحديث وكذا قال أبو حاتم وزاد يكتب حديثه كان ردئ الرأي شديد التشيع وقال البخاري ليس بالقوي عندهم.
وقال الآجري عن أبي داود رافضي خبيث وقال في موضع آخر رجل سوء قال لما مات النبي صلى الله عليه وسلم كفر الناس إلا خمسة وجعل أبو داود يذمه ويقول قد روى عنه سفيان وهو المشوم ليس يشبه حديثه أحاديث الشيعة وجعل يقول ويعنى ان أحاديثه مستقيمة وقال في موضع آخر كان من شرار الناس وقال في موضع آخر ليس في حديثه نكارة وقال النسائي متروك الحديث وقال مرة ليس بثقة ولا مأمون.
وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الاثبات وقال ابن عدي الضعف على رواياته بين.
قلت: وقال أبو داود في السنن أثر حديث في الاستحاضة ورواه عمرو بن ثابت عن ابن عقيل وهو رافضي خبيث وكان رجل سوء.
زاد في رواية ابن الاعرابي ولكنه كان صدوقا في الحديث ومن عادة المؤلف أن من علق له أبو داود رقم له رقمه وهذا منه

فأغفله وقال ابن سعد كان متشيعا مفرطا ليس هو بشئ في الحديث ومنهم من لا يكتب حديثه لضعفه ورأيه وتوفي في خلافة هارون وقال ابن قانع مات سنة اثنتين وسبعين ومائة وكذا قال البخاري عن عباد بن يعقوب وقال أبو أحمد الحاكم حديثه ليس بالمستقيم وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان يشتم عثمان ترك ابن المبارك حديثه وقال الساجي مذموم وكان ينال من عثمان ويقدم عليا على الشيخين وقال العجلي شديد التشيع غال فيه واهي الحديث وقال البزار كان يتشيع ولم يترك.
12 - س (النسائي) عمرو بن ثابت.
عن أبي أيوب في صوم ست شوال.
وعنه سعد بن سعيد.
وقع في بعض الطرق عند النسائي ونبه على أنه خطأ قال والصواب عمر بن ثابت.
13 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عمرو بن جابر الحضرمي أبو زرعة المصري.
روى عن جابر بن عبدالله وسهل بن سعد وعبد الله بن الحارث بن جزء وعمر بن علي ابن أبي طالب واسميفع المصري وكثير بن مرة والاعمش وغيرهم.
روى عنه ابنه عمران وعكرمة بن عمار وسعيد بن أبي أيوب وضمام بن اسماعيل وابن لهيعة وبكر بن مضر وهانئ ابن المنذر الكلاعي وآخرون.
قال ابن أبي مريم قلت لابن لهيعة من عمرو بن جابر هذا قال شيخ منا أحمق كان يقول إن عليا في السحاب وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه بلغني أن عمرو بن جابر كان يكذب قال وروى عن جابر أحاديث مناكير.
وقال الجوزجاني غير ثقة على جهل وحمق وقال النسائي ليس بثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث عنده نحو عشرين حديثا وقال ابن حبان لا يحتج بخبره وقال الازدي كذاب وقال ابن عدي فيما يروية مناكير وبعضها مشاهير إلا أنه في جملة الضعفاء ومن جملة الشيعة وكان الناس يذمونه من الوجهين من قوله في علي ومن ضعفه في رواياته.
قلت:
ذكر ابن يونس أنه توفي بعد العشرين ومائة وذكره البرقي فيمن ضعف بسبب التشيع وهو ثقة وذكره يعقوب بن سفيان في جملة الثقات وصحح الترمذي حديثه.

14 - عخ د ت ق (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عمرو بن جارية (1) اللخمي يقال انه عم عتبة بن أبي حكيم.
روى عن أبي أمية الشعباني وعروة بن محمد بن عمار بن ياسر.
وعنه أمية بن هند وعتبة ابن أبي حكيم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد من رواية أبي أمية عن أبي ثعلبة إذا رأيت شحا مطاعا الحديث.
قلت: فرق البخاري بين عمرو بن جارية الذي روى عن أبي أمية وعنه عتبة وابن عمرو بن جارية الذي روى عن عروة بن محمد وعنه أمية بن هند وكذا صنيع ابن أبي حاتم ولم يذكر له البخاري راويا إلا عتبة.
15 - عمرو بن جارية الثقفي.
يأتي في عمرو بن أبي سفيان.
16 - س (النسائي) عمرو بن جاوان (2) التميمي السعدي البصري ويقال عمر.
روى عن الاحنف بن قيس.
وعنه حصين بن عبدالرحمن وروى سيف بن عمر التميمي عن ابن صعصعة (3) عن عمرو بن جاوان عن جرير بن شرس في الاخبار قال ابن معين كلهم يقولون عمر بن جاوان إلا أبو عوانة فإنه قال عمرو وقال علي بن عاصم قلت لحصين عمرو بن جاوان قال شيخ صحبتي في السفينة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر البخاري في تاريخه أن هشيما قال عن حصين عمرو بن جاوان.
17 - ت (الترمذي) عمرو بن جراد التميمي السعدي جد الربيع بن بدر.
روى عن الاسلع بن شريك وأبي موسى الاشعري روى حديثه الربيع بن بدر عن
__________
(1) جارية بالجيم اه تقريب.
(2) جاوان بفتح الجيم اه خلاصة.
(3) أبي صعصعة.
[ * ]

أبيه عن جده.
قلت: قال الذهبي هو وابنه بدر مجهولان.
وقرأت بخط الدمياطي الحافظ قال الربيع قيل في تسمية جده عمرو بن جراد وقيل هو الربيع بن بدر ابن الاسلع بن الاسقع الاعرابي.
قال والاشبه أن اسم جده الاسلع بن شريك صاحب راحلة النبي صلى الله عليه وسلم وكان مؤاخ لابي موسى الاشعري كذا قال فوهم وإنما اسم جده عمرو بن جراد كذا وقع في رواية ابن ماجة مسمى وعمرو بن جراد جد الربيع هو الذي روى عن الاسلع بن شريك فهو غيره.
18 - عس (النسائي في مسند علي) عمرو بن جرير.
عن علي.
وعنه ابنه أبو زرعة.
قال النسائي في مسند علي به هذا خطأ والصواب عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير عن عبدالله بن نجي عن أبيه عن علي.
19 - قد (أبي داود في القدر) عمرو بن أبي جندب.
عن علي قوله.
وعنه أبو إسحاق الهمداني وفي رواية عن أبي إسحاق عن أبي بصير عن علي.
قال ابن أبي حاتم عمرو بن أبي جندب أبو عطية الهمداني الكوفي روى عن علي وابن مسعود.
وعنه أبو إسحاق الهمداني والاعمش قال أبي ما بحديثه بأس وقال الآجري قلت لابي داود أبو عطية قال عمرو بن أبي جندب ثقة وقال مسلم في الكنى عمرو بن أبي جندب أبو عطية روى عنه علي بن الاقمر وقال ابن حبان في الثقات عمرو ابن أبي جندب أبو عطية الوادعي قال وقد قيل إن اسمه مالك بن أبي جندب.
قلت: بقي من كلام ابن حبان كان حيا في ولاية مصعب على العراق وقال البخاري في تاريخه
روى عنه أبو إسحاق وعلي بن الاقمر وسيأتى بقية الكلام عليه في ترجمة أبي عطية الوادعي في الكنى وأن الصواب في عمرو بن أبي جندب أنه وإن كان يكني أيضا أبا عطية فانه غير الوادعي والله أعلم.

20 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عمرو بن الحارث بن الضحاك الزبيدي الحمصي عداده في الكلاعيين.
روى عن عبدالله بن سالم الاشعري.
وعنه إسحاق بن ابراهيم بن العلاء بن زبريق ومولاته علوة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: تقدم في ترجمة إسحاق بن إبراهيم الراوي عنه شئ يتعلق بتعاليق البخاري وقال الذهبي لا تعرف عدالته.
21 - ع (الستة) عمرو بن الحارث بن أبي ضرار (1) بن حبيب بن عائذ بن مالك ابن خزيمة وهو المصطلق بن سعد بن كعب بن عمرو وهو خزاعة الخزاعي المصطلقي أخو جويرية زوج النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبيه الحارث وله صحبة وعن ابن مسعود وزينب امرأة ابن مسعود وقيل عن ابن أخيها عنها.
روى عنه مولاه دينار وأبو عبيدة بن عبدالله ابن مسعود وأبو إسحاق السبيعي وأبو وائل وزياد بن الجعد.
قال ابن أبي داود كان الحارث ابن أبي ضرار صهر عبدالله بن الحارث الراوي عن زينب غير صاحب الترجمة لان في كثير من الروايات عن عمرو بن الحارث ابن أخي زينب وزينب ثقفية فيكون هو ثقفيا قال اللهم إلا أن يكون ابن أخيها للام أو الرضاعة فالله أعلم (2).
22 - ع (الستة) عمرو بن الحارث بن يعقوب بن عبدالله الانصاري مولى قيس أبو أمية المصري أصله مدني.
__________
(1) ضرار بكسر المعجمة اه تقريب.
(2) (بخ عمرو) بن الحارث الثقفي ابن أخي زينب الثقفية ثقة من الثانية وهو غير الخزاعي على المرجح اه تقريب.
[ * ]

روى عن أبيه وسالم أبي النضر والزهري وعبد ربه ويحيى ين سعيد الانصاري وأبي الاسود يتيم عروة وربيعة وحبان بن واسع وعبد الرحمن بن القاسم وعمرو بن شعيب وأبي الزبير وأبي يونس مولى أبي هريرة وبكر بن سوادة وأبي علي ثمامة بن شفي ودراج أبي السمح وسعيد بن الحارث وسعيد بن أبي هلال وعامر بن يحيى المعافري وعبيد الله بن أبي جعفر ويزيد بن أبي حبيب ويونس بن يزيد الابلي وهو من أقرانه وطائفة.
وعنه مجاهد بن جبرو وصالح بن كيسان وهما أكبر منه وقتادة وبكير بن الاشج وهما من شيوخه وأسامة بن زيد الليثي وموسى بن أعين الجزري ومحمد بن شعيب بن شابور الشامي ونافع بن يزيد ويحيى بن أيوب ورشدين بن سعد وبكر بن مضر وعبد الله بن أبي وهب المصريون.
قال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله وقال أبو داود عن أحمد ليس فيهم مثل الليث لا عمرو ولا غيره وقد كان عمرو عندي...ثم رأيت له مناكير وقال في موضع آخر يروي عن قتادة أشياء يضطرب فيها ويخطئ وقال يعقوب بن شيبة كان ابن معين يوثقه جدا وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وكذا قال أبو زرعة والنسائي والعجلي وغير واحد وقال النسائي الذي يقول مالك في كتابه الثقة عن بكير يشبه أن يكون عمرو بن الحارث وقال ابن وهب سمعت من ثملاثمائة وسبعين شيخا فما رأيت أحدا أحفظ من عمرو بن الحارث.
وقال ابن وهب ثنا عبد الجبار بن عمر قال قال ربيعة لا يزال بذلك المصر علم ما دام بها ذلك القصير وقال أيضا لو بقي لنا عمرو ما احتجنا إلى مالك.
قال وقال لي ابن
مهدي اكتب إلي من حديث عمرو بن الحارث فكتبت له من حديثه وحدثته به وقال أبو حاتم كان أحفظ أهل زمانه ولم يكن له نظير في الحفظ وقال سعيد بن عفير كان أخطب الناس وأرواهم للشعر.
وقال ابن يونس كان فقيها أديبا وكان مؤدبا لولد صالح بن علي وقال يحيى بن بكير عن الليث كنت أرى عمرو بن الحارث عليه أثواب بدينار ثم لم تمض الليالي حتى رأيته يجر الوشي فإنا لله وإنا إليه راجعون.
وقال أحمد بن صالح الليث امام ولم يكن بالبلد بعد عمرو بن الحارث مثلة وقال ابن الاخرم عمرو بن الحارث عزيز الحديث جدا مع علمه وثبته وقلما يخرج حديثه من مصر

وقال الخطيب كان قارئا مفتيا ثقة وقال ابن ماكولا كان قارئا مفتيا أفتى في زمن يزيد ابن أبي حبيب وكان أديبا فصيحا.
وقال أحمد بن صالح ولد عمرو بن الحارث يقولون سنة (90) وقيل بعد ذلك.
وقال ابن سعد ويعقوب بن شيبة مات سنة (7) أو ثمان وأربعين ومائة وقال يحيى ابن بكير وغير واحد مات سنة (8) وقال الغلابي عن ابن معين مات سنة (149) وقال أبو داود مات وله (58) سنة.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات كان من الحفاظ المتقنين ومن أهل الورع في الدين وقال الساجي صدوق ثقة وقال الذهبي مات كهلا سنة (8) كذا قال وكان عالم الديار المصرية ومحدثها ومفتيها مع الليث.
23 - مد (أبي داود في المراسيل) عمرو بن الحباب (1) البصري أبو عثمان العلاف ويقال الصباغ كان بالمربد.
روى عن عبدالله بن الحارث المخزومي وعبد الملك بن هارون بن عنترة ويحيى ابن سليم الطائفي ويعلى بن الاشدق.
روى عنه أبو داود في المراسيل ويعقوب بن سفيان ومحمد بن أحمد بن هارون العوي قال ابن ماكولا ظن بعض الرواة انه أخو زيد ابن الجباب وذلك وهم.
24 - ص (النسائي في خصائص علي) عمرو بن حبشي (2) الزبيدي الكوفي.
روى عن علي وابن عباس وابن عمر.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وعبد الله بن المقدام ابن الورد الطائفي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قال وهو الذي يقال له عمرو بن حريش كذا قال وفرق بينهما غير واحد فالله أعلم.
__________
(1) الحباب بضم المهملة وتخفيف الموحدة اه تقريب.
(2) عمرو بن الحبشي بضم المهملة وسكون الموحدة ثم معجمة (الزبيدي) بضم الزاي مقبول من الثالثة اه تقريب.
[ * ]

25 - د (أبي داود) عمرو بن أبي الحجاج ميسرة المنقري (1) البصري والد أبي معمر.
روى عن نافع مولى ابن عمر والجارود بن أبي سبرة.
وعنه ابن علية وربعي ابن عبدالله بن الجارود ومحمد بن سواء ويحيى القطان.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه أراه كان شيخا ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن المديني من أصحاب نافع وقال الآجري عن أبي داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث عن الجارود.
قلت: ووثقه الدار قطني وقال البخاري في تاريخه قال بعضهم عمرو بن الحجاج ولا يصح (2).
26 - ع (الستة) عمرو بن حريث بن عمرو بن عثمان بن عبدالله بن عمرو بن مخزوم القرشي المخزومي أبو سعيد الكوفي.
له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أخيه سعيد بن حريث وأبي بكر وعمر وعلي وابن مسعود وسعيد بن زيد وعدي بن حاتم.
وعنه ابنه جعفر وابن أخيه عمرو بن عبدالملك ابن حريث ومولياه أصبغ وهارون بن سلمان واسماعيل بن أبي خالد وعبد الملك بن عمير
والوليد بن سريع والمغيرة بن سبيع والحسن العرني وخليفة والد فطر وأبو الاسود المحاربي وخلف بن خليفة رواه روبة.
قال الواقدي توفي النبي صلى الله عليه وسلم وعمرو بن حريث ابن ثنتي عشرة سنة وقال البخاري وغيره مات سنة خمس وثمانين.
قلت: روى الخطيب في المتفق والمفترق من طريق أبي ميسرة محمد بن الحسين الزعفراني قال كان يكنى أبا سعيد وهو في عداد الطلقاء الصغار حفظ عن النبي صلى الله عليه وسلم وتوفي سنة ثمان وتسعين كذا قال وفيه نظر ولعله بتقديم السين فقد
__________
(1) المنقري في التقريب بكسر الميم وسكون النون وفتح القاف وزاد في المغنى وبراء نسبة إلى منقر بن عبيد اه المصحح.
(2) عمرو بن حرملة في عمر اه.
[ * ]

حكى خليفة بن خياط في تاريخه ذلك وقربه شريح بن هانئ وغيره وقال ابن حبان في الصحابة ولد يوم بدر ومات بمكة سنة (85) وقال ابن إسحاق قبض النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن (12) سنة انتهى وعلى كل من التقديرين ان يكون ولد يوم بدر أو قبلها بهذا القدر فيشكل عليه ما رواه أبو داود من طريق فطر بن خليفة ثنا أبي عن عمرو بن حريث قال خط لي رسول الله صلى الله عليه وسلم دارا بالمدينة الحديث فان ظاهره انه كان في زمنه رجلا والله أعلم وقد تقدمت الاشارة إلى ذلك في ترجمة خليفة وقال ابن سعد ولي الكوفة لزياد ولابنه عبيد الله بن زياد.
27 - تمييز عمرو بن حريث.
غاير أبو يعلى الموصلي في سند بينه وبين المخزومي ونقل عن أبي خيثمة ان له صحبة وقال صالح بن أحمد قلت لابي عمرو بن حريث الذي يروي عنه أهل الشام هو الكوفي قال لا هو غيره وأخرج أبو يعلى من طريق سعيد بن أبي أيوب ثنا أبو خيثمة ثنا عبدالله
ابن يزيد المقري ثنا سعيد بن أبي أيوب حدثني أبو هانئ حدثني عمرو بن حريث ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما خففت عن خادمك من عمله كان لك أجرا في موازينك وأخرجه ابن حبان في النوع الثاني من القسم الاول ومقتضاه ان يكون عنده صحابيا أو اعتقد انه المخزومي وقد جزم بان راوي هذا الحديث ليس هو المخزومي جماعة من الائمة وجزم البخاري بان هذا الحديث مرسل فقال حديث عمرو بن حريث الذي روى عنه حميد ابن هانئ مرسل وجاء عن ابن وهب سنده عمرو بن حريث عن أبي هريرة حديث آخر وكذا قال يحيى بن معين عمرو بن حريث المصري تابعي وحديثه مرسل.
قلت: ولم يذكر الخطيب في المتفق سوى المخزومي والمعافري فقال: 28 - عمرو بن حريث المعافري المصري.
روى عن أبي هاني حميد بن هاني الخولاني وسالم بن غيلان ويزيد بن عبدالله الهذلي (تهذيب التهذيب - ج 8 - م 2)

واسند عن ابن معين هذا الذي حدث عنه أهل مصر لم ير النبي صلى الله عليه وسلم وليس هو الكوفي يعني المخزومي الماضي وأغفل الخطيب التنبيه على ما وقع لابي يعلى وسائر ما ذكرناه ثم ذكر آخر من طبقة شيوخ الائمة يقال له: 29 - عمرو بن حريث.
روى أبو نعيم الاسترابادي عن أبي نعيم بن عدي عن اسماعيل بن ابان عن عمرو ابن حريث قال وكان ثقة عن داود بن أبي سليك عن أنس فذكر حديثا منكرا في شيعة علي قد ذكرته في لسان الميزان وذكر ابن عدي في ترجمة المسعودي من روايته عنه عن عمرو بن حريث عن طارق بن عبدالرحمن حديثا آخر وقال عمرو بن حريث مجهول فيحتمل ان يكون هو ويحتمل ان يكون آخر.
30 - د (أبي داود)
عمرو بن حريش (1) الزبيدي أبو محمد.
روى عن عبدالله بن عمرو ان النبي صلى الله عليه وسلم أمره ان يجهز جيشا فنفدت الابل الحديث.
وعنه أبو سفيان غير منسوب وقيل عن أبي سفيان عن مسلم بن جبير عنه وقيل عن سفيان بن جبير مولى ثقيف قال ابن معين هذا حديث مشهور وقد تقدم ان ابن حبان جعل عمرو بن حريش هو عمرو بن حبيش فالله أعلم.
31 - عمرو بن حزم (2) بن زيد بن لوذان بن حارثة بن عدي بن زيد ابن
__________
(1) عمرو بن حريش في الخلاصة بفتح المهملة الاولى وآخره معجمة الزبيدي في التقريب بضم أوله وفي المغنى حريش بكسر راء وآخره شين معجمة اه.
(2) حزم في المغنى بمفتوحة وسكون زاي (ولوذان) بفتح لام وسكون واو وبذال معجمة (وحارثة) بحاء مهملة ومثلثة اه.
[ * ]

ثعلبة بن زيد مناة بن حبيب بن عبد حارثة بن مالك بن جشم بن الحارث ابن الخزرج الانصاري أبو الضحاك وقيل غير ذلك في نسبه.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه محمد وامرأته سودة بنت حارثه وابن ابنه أبو بكر ابن محمد ولم يدركه وزياد نعيم الحضرمي والنضر بن عبدالله السلمي.
شهد الخندق وهو ابن (15) سنة واستعمله النبي صلى الله عليه وسلم على أهل نجران وهو ابن (17) سنة (1) قال خليفة مات سنة إحدى أو اثنتين وخمسين وقال سعيد بن عفير سنة (53) وقال ابن إسحاق وغيره سنة (4) وقال الحافظ أبو نعيم توفي في خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه ويقال بل توفي سنة (54).
قلت: وما صدر به أبو نعيم كلامه قاله ابراهيم بن المنذر في الطبقات وكذا نقله ابن عبد البر وفي مسند أبي يعلى من طريق هشام عن محمد بن سيرين ان عمرو بن حزم وفد على معاوية فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ان الله لم يسترع عبدا رعية إلا وهو سائله عنها
الحديث.
وفيه قصة طويلة مع معاوية في بيعة ابنه يزيد فهذا يدل على ما قال خليفة وقد تكلمت على قول المصنف ان أبا بكر لم يدرك جده في ترجمة أبي بكر حفيده.
32 - ق (ابن ماجة) عمرو بن الحصين العقيلي (2) الكلابي ويقال الباهلي أبو عثمان البصري ثم الجزري.
روى عن عبد العزيز بن مسلم وحماد بن زيد واسماعيل بن حكيم البصري ومحمد ابن عبدالله بن علاثة وحفص بن غياث وأبي عوانة وعدة.
وعنه الذهلى ومحمد بن ابراهيم البوشنجي وابن علاثة وعثمان بن خرزاذ ومحمد بن أيوب بن الضريس وابراهيم ابن هاشم البغوي ومعاذ بن المثنى وجعفر بن محمد القلانسي والحسين بن إسحاق التستري وأبو يعلى الموصلي وطائفة.
__________
(1) ليفقههم في الدين ويعلم القرآن ويأخذ صدقاتهم وذلك سنة عشر اه استيعاب.
(2) العقيلى بضم الموحدة اه خلاصة.
[ * ]

قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي وقال تركت الرواية عنه ولم يحدثنا بحديثه وقال هو ذاهب الحديث وليس بشئ أخرج أول شئ أحاديث مشتبهة حسانا ثم أخرج بعد لابن علاثة أحاديث موضوعة فأفسد علينا ما كتبنا عنه فتركنا حديثه قال وسئل عنه أبو زرعة فقال ليس هو في موضع من يحدث عنه وهو واهي الحديث وقال ابن عدي حدث عن غير الثقات بغير ما حديث منكر وهو مظلم الحديث وقال الازدي ضعيف جدا يتكلمون فيه وقال الدار قطني متروك.
قلت: ويأتي كلام الخطيب فيه في ترجمة محمد ابن عبدالله بن علاثة.
33 - د س (أبي داود والنسائي) عمرو بن أبي حكيم الواسطي أبو سعيد ويقال أبو سهل ويعرف بابن
الكردي يقال له مولى لآل الزبير.
روى عنه الزبرقان بن عمرو بن أمية وعبد الله بن بريدة وعروة بن الزبير وعكرمة وأبي مجاز ويحيى بن معمر والصحيح ان بينهما بريدة.
روى عنه خالد الحذاء وداود ابن أبي هند وشعبة وعدي بن الفضل وعبد الوارث بن سعيد.
قال أبو حاتم صالح الحديث كان خالد يقول عنه ثنا عمرو بن كردي وقال أبو داود والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال انه مولى الازدي وقال ابن شاهين في الثقات وقال ابن معين ثقة.
34 - بخ م د س فق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والنسائي وابن) ماجة في التفسير) عمرو بن حماد بن طلحة القناد (1) أبو محمد الكوفي وقد ينسب إلى جده.
روى عن اسباط بن نصر الهمداني ومسهر بن عبدالملك بن سلع ومندل بن علي
__________
(1) في هامش الخلاصة نقلا عن أنساب السمعاني القناد بفتح القاف والنون آخره دال مهملة نسبة إلى بيع القند وهو السكر اه المصحح.
[ * ]

وعلي بن هاشم بن البريد وعامر بن يسار وحماد بن أبي سليمان والمطلب بن زياد وجعفر ابن سليمان وعدة.
وعنه مسلم حديث جابر بن سمرة في مسح خدود الولدان وروى البخاري في كتاب الادب وأبو داود والنسائي وابن ماجة في تفسيره بواسطة عبدالله بن محمد المسندي وسليمان بن عبدالرحمن الطلحي وجعفر بن محمد الذهلى وأحمد بن عثمان ابن حكيم وابراهيم الجوزجاني ومحمد بن يحيى بن كثير وأحمد بن فضالة وأبو بكر ابن أبي شيبة وإسحاق بن راهويه ومحمد بن رافع وأبو مسعود أحمد بن الفرات وأبو حاتم وأبو بكر بن أبي خيثمة وحميد بن زنجويه وأبو بكر بن محمد بن النعمان الاصبهاني ويعقوب بن شيبة ويعقوب بن سفيان ومحمد بن غالب تمتام ومحمد بن يونس
الكديمي وآخرون.
قال ابن معين وأبو حاتم صدوق وقال أبو داود كان من الرافضة ذكر عثمان بشئ فطلبه السلطان فهرب وقال مطين ثقة توفي في صفر سنة (222) وكذا ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وقال كان ثقة إن شاء الله وقال الساجي يتهم في عثمان وعنده مناكير وفي الزهرة روى عنه مسلم حديثين ووقع في عدة مواضع منسوبا لجده منها في أواخر سنن أبي داود وفي مستدرك الحاكم وأخرجه ابن حبان من الوجه الذي أخرجاه منه فوقع فيه عمرو بن حماد ولم يطلع المنذري على ذلك فقال لم نجد له فيما رأيناه من كتبهم ذكرا فان كان هو عمرو بن طلحة ووقع فيه تصحيف وهو من هذه الطبقة فلا يحتج بحديثه.
قلت: وفي قوله لا يحتج بحديثه نظر وقد تقدمت ترجمته وان أبا حاتم قال فيه محله الصدق.
35 - تمييز عمرو بن حماد الازدي الفراهيدي البصري.
روى عن حماد بن زيد ومحرز القصاب.
روى عنه إسحاق بن وهب العلاف.
36 - تمييز عمرو بن حماد العبدي أبو محمد البصري.

روى عن مروان بن معاوية وسلامة بن روح.
وعنه أبو حاتم وأبو زرعة.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه صدوق.
37 - س ق (النسائي وابن ماجة) عمرو بن الحمق (1) بن الكاهن ويقال كاهل بن حبيب بن عمرو بن القين ابن رزاح بن عمرو بن سعد بن كعب الخزاعي.
له صحبة.
سكن الكوفة ثم انتقل إلى مصر وكان قد شهد مع علي حروبه وقتل بالحرة وقيل بل
قتل سنة خمسين قبل الحرة وقال خليفة قتل بالموصل سنة (51) قتله عبدالرحمن بن عثمان الثقفي وبعث برأسه إلى معاوية وقال غيره كان أحد من الب على عثمان روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه رفاعة بن شداد القتباني وعبد الله بن عامر المعافري وجبير بن نفير الحضرمي وأبو منصور مولى الانصار وآخرون.
له عندهما حديث تقدم في رفاعة بن شداد.
قال إسحاق ابن أبي فروة ثنا يوسف بن سليمان عن جدته ميمونة عن عمرو بن الحمق انه سقى النبي صلى الله عليه وسلم لبنا فقال اللهم أمتعه بشبابه فمرت به ثمانون سنة لم ير شعرة بيضاء.
قلت: هذا لا يصح وإسحاق بن أبي فروة واهي الحديث ولم يعش هذا الرجل بعد النبي صلى الله عليه وسلم سوى نيف وأربعين سنة إلا ان يحمل انه استكمل ثمانين سنة فالله أعلم وذكر ابن حبان في الصحابة انه توجه بعد قتل علي إلى الموصل ودخل غارا فنهشته حية فقتلته فأخذ عامل الموصل رأسه وحمله إلى زياد فبعث زياد رأسه إلى معاوية (2).
وحكى ابن عبد البر انه كان ممن قام على عثمان وذكر جرير عن أبي مخنف ان عمرو بن الحمق كان من أصحاب حجر بن عدي يعني فلذلك أريد قتله وحمل رأسه لما مات (3).
__________
(1) الحمق في التقريب بفتح المهملة وكسر الميم بعدها قاف والكاهن بالنون.
(2) أول رأس حمل في الاسلام من بلد إلى بلد اه استيعاب.
(3) زاد في الخلاصة صحابي هاجر بعد الحديبية وكان ممن دخل الدار على عثمان ثم انضم إلى علي وشهد معه الجمل وصفين والنهروان اه المصحح.
[ * ]

38 - د (أبي داود) عمرو بن حنة (1) ويقال ابن حية ويقال عمر حجازي.
روى عن عمر بن عبدالرحمن بن عوف.
وعنه يوسف بن الحكم بن أبي سفيان الطائفي مقرونا بحفص بن عمر بن عبدالرحمن بن عوف.
ذكره ابن حبان في الثقات تقدم حديثه في حفص.
قلت: وقال الذهبي إنه معدود في التابعين لا يعرف.
39 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) عمرو بن خارجة بن المنتفق (2) الاشعري ويقال الانصاري ويقال الاسدي حليف أبي سفيان بن حرب وقيل خارجة بن عمرو والاول أصح.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم إن الله قد أعطى كل ذي حق حقه الحديث.
روى شهر ابن حوشب عن عبدالرحمن بن غنم الاشعري عنه وقيل عن شهر عن عمرو.
ورواه ليث ابن أبي سليم عن مجاهد عن عمرو بن خارجة مختصرا لا وصية لوارث.
قلت: ذكر له العسكري والطبراني حديثا آخر من رواية الشعبي عنه ثم أورد المذكور هنا وقال ولا يصح سماع شهر منه قلت وفي معجم الطبراني التصريح بسماع شهر منه لحديث آخر.
40 - خ ق (البخاري وابن ماجة) عمرو بن خالد بن فروخ بن سعيد بن عبدالرحمن بن واقد بن ليث ابن واقد بن عبدالله التميمي الحنظلي ويقال الخزاعي أبو الحسن الحراني الجزري نزيل مصر.
روى عن زهير بن معاوية والليث وابن لهيعة وأبي المليح الرقي وحماد بن سلمة
__________
(1) حنة بفتح النون الثقيلة ويقال بالتحتانية اه تق.
(2) المنتفق في الخلاصة بضم الميم وسكون النون وفتح المثناة وزاد في المغني وكسر فاء وبقاف اه.
[ * ]

وعتاب بن بشير ومحمد بن سلمة الحراني وبكر بن مضر وضمام بن اسماعيل وعبيد الله ابن عمرو الرقي وموسى بن أعين ويعقوب بن عبدالرحمن وغيرهم.
روى عنه البخاري وروى ابن ماجة عن الذهلي عنه وابناه أبوعلاثة محمد وأبو خيثمة على وعبد الرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم ويونس بن عبدالاعلى والحسن بن محمد الزعفراني وأحمد بن منصور الرمادي وأحمد بن سعد أبو إبراهيم الزهري والحسن ابن
علي الخلال وعثمان بن خرزاذ وأبو حاتم وأبو زرعة وأبو الاحوص محمد بن الهيثم ومحمد ابن اسماعيل الترمذي واسماعيل بن عبدالله سمويه وابراهيم بن عبدالله بن الجنيد وأحمد ابن ابراهيم بن ملحان وأبو الزنباع روح بن الفرج ويحيى بن عثمان بن صالح السهمي.
قال أبو حاتم صدوق وقال العجلي مصري ثبت ثقة.
قال البخاري وغيره مات بمصر سنة تسع وعشرين ومائتين.
قلت: وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة حجة وقال مسلمة في الصلة ثقة ثنا العقيلي عن أبيه عنه وذكره ابن حبان في الثقات وفي الزهرة روى عنه البخاري (23) حديثا.
41 - ق (ابن ماجة) عمرو بن خالد أبو خالد القرشي مولى بني هاشم أصله من الكوفة انتقل إلى واسط.
روى عن زيد بن علي بن الحسين نسخة وجعفر بن محمد بن علي بن الحسين وفطر ابن خليفة وحبيب بن أبي ثابت والثوري وأبي هاشم الرماني وغيرهم.
روى عنه إسرائيل ابن يونس وعباد بن كثير البصري والحجاج بن ارطاة وجعفر بن زياد الاحمر وسعيد ابن زيد وسويد بن عبد العزيز وعمر بن عبدالرحمن أبو حفص الآبار ويحيى ابن هاشم السمسار وجماعة.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه متروك الحديث ليس بشئ وقال الاثرم عن أحمد كذاب يروي عن زيد بن علي عن آبائه أحاديث موضوعة يكذب وقال عباس الدوري عن يحيى بن معين كذاب غير ثقة ولا مأمون.
وقال هاشم بن مرثد الطبراني عن ابن معين كذاب ليس بشئ وقال إسحاق ابن

راهويه وأبو زرعة كان يضع الحديث وقال أبو حاتم متروك الحديث ذاهب الحديث لا يشتغل به وقال الآجري سألت أبا داود عن عمرو بن خالد الذي يروي عنه أبو حفص الابار فقال هذا كذاب وقال أيضا عن أبي داود ليس بشئ قال وكيع كان جارنا فظهرنا
منه على كذب فانتقل قلت إلى واسط قال نعم وقال غيره عن وكيع كان في جوارنا يضع الحديث فلما فطن له تحول إلى واسط وقال النسائي ليس بثقة ولا يكتب حديثه.
قلت: وقال في موضع آخر متروك الحديث وقال الجوزجاني غير ثقة ورماه ابن البرقي بالكذب وقال الدار قطني متروك وقال ابن صاعد لا يكتب حديثه.
وقال الحاكم يروي عن زيد بن علي الموضوعات وذكره البخاري في ؟ ؟ ؟ في فصل من مات من عشر ومائة إلى عشرين ومائة وقال منكر الحديث وقال أبو نعيم الاصبهاني لا شئ وقال الاثرم لم أسمع أبا عبدالله يصرح في أحد ما صرح به في عمرو بن خالد من التكذيب وقال عبدالله بن أحمد في مسند ابن عباس ضرب أبي على حديث الحسن ابن ذكوان فظننت أنه ترك حديثه من أجل أنه روى عن عمرو بن خالد الذي يروي عن زيد ابن علي وعمرو بن خالد لا يساوي شيئا وذكره الخطيب في الموضح عن قيس عن عمير وكذا ذكر ابن أبي حاتم في العلل عن أبيه.
42 - تمييز عمرو بن خالد أبو حفص الاعشى الكوفي.
روى عن الاعمش وهشام بن عروة ومحل بن محرز الضبي وأبي حمزة الثمالي.
وعنه عمرو بن عبدالله الازدي (1) وأحمد بن حازم بن أبي عرزة وغيرهما.
قال ابن عدي منكر الحديث وقال ابن حبان يروي عن الثقات الموضوعات لا تحل الرواية عنه.
قلت: فرق ابن عدي بين عمرو بن خالد أبي حفص الاعشى هذا وبين عمرو بن خالد أبي يوسف الاعشى فزاد في ترجمة أبي يوسف أنه أسدي وساق في ترجمة أبي حفص عدة أحاديث وفي ترجمة أبي يوسف من طريق الحسن بن شبل العبدي ثنا عمرو بن خالد الاسدي
__________
(1) الاودي - تقريب.
[ * ]

الكوفي ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها في فضل العنب والخبز مرفوعا
ثم قال وهذا بهذا الاسناد باطل موضوع والبلاء من أبي يوسف ولم يحضرني له غير هذا الحديث انتهى كلامه وقال أبو نعيم الاصبهاني روى عن هشام بن عروة موضوعات.
43 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عمرو بن خزيمة أبو خزيمة المدني حديثه في أهل المدينة.
روى عن عمارة بن خزيمة عن خزيمة بن ثابت في الاستطابة.
وعنه هشام بن عروة.
وقيل عن هشام عن عبدالرحمن بن سعد عن عمرو بن خزيمة كذا قال علي بن حرب عن أبي معاوية عن هشام ولم يقل غيره عن أبي معاوية حيث ذكره.
44 - عمرو بن خلف قيل هو المهاجر بن قنفذ والمهاجر وقنفذ لقبان.
وسيأتي في الميم.
45 - ع (الستة) عمرو بن دينار المكي أبو محمد الاثرم الجمحي مولاهم أحمد الاعلام.
روى عن ابن عباس وابن الزبير وابن عمرو وابن عمرو بن العاص وأبي هريرة وجابر بن عبدالله وأبي الطفيل والسائب بن يزيد وبجالة بن عبدة وأبي الشعثاء جابر بن زيد والحسن بن محمد ابن علي بن أبي طالب وأبي صالح السمان ووهب بن منبه وأبي سلمة بن عبدالرحمن وأبي العباس الشاعر الاعمى وسالم بن شوال وسعيد بن أبي بردة وسعيد بن جبير وسعيد ابن الحويرث وسليمان بن يسار وطاووس وعامر بن سعد وعامر بن عبدالله بن الزبير وابن أبي مليكة وعروة بن الزبير وأبي المنهال عبدالرحمن بن مطعم وابن أبي مليكة وعطاء ابن ميناء وعطاء بن يسار وعكرمة وعمرو بن أوس الثقفي وكريب والقعقاع بن حكيم ومحمد ونافع ابني جبير بن مطعم وأبي جعفر محمد بن علي بن الحسين والزهري وجماعة.
وعنه قتادة ومات قبله وأيوب وابن جريج وجعفر الصادق ومحمد بن جحادة ومالك وشعبة وداود بن عبدالرحمن العطار وروح بن القاسم وزكرياء بن إسحاق وسليم ابن

حيان وسليمان بن كثير وقرة بن خالد وقيس بن سعد المكي ومحمد بن مسلم الطائفي ومطر الوراق وورقاء بن عمر وهشيم وأبو عوانة ومنصور بن زاذان والحمادان والسفيانان وآخرون.
قال محمد بن علي الجوزجاني عن أحمد بن حنبل كان شعبة لا يقدم على عمرو بن دينار أحد إلا الحكم ولا غيره يعني في التثبت وقال ابن المديني عن ابن مهدي عن شعبة مثل ذلك وقال نعيم بن حماد سمعت ابن عيينة يذكر عن ابن أبي نجيح وقال ما كان عندنا أحد أفقه ولا أعلم من عمرو بن دينار زاد غيره لا عطاء ولا مجاهد ولا طاووس وقال الحميدي وغيره عن سفيان قلت لمسعر من رأيت أشد اتقانا للحديث قال عمرو بن دينار والقاسم ابن عبدالرحمن وقال إسحاق بن اسماعيل عن سفيان قالوا لعطاء بمن تأمرنا قال بعمرو ابن دينار وقال عبدالرحمن بن الحكم بن ابن عيينة ثنا عمرو بن دينار وكان ثقة ثقة وحديث اسمعه من عمرو أحب إلي من عشرين حديثا من غيره.
وقال علي بن الحسن النسائي عن ابن عيينة مرض عمرو فعاده الزهري فلما قام الزهري قال ما رأيت شيخا انص للحديث الجيد من هذا الشيخ وقال علي عن القطان عمرو بن دينار أثبت عندي من قتادة قال صالح بن أحمد فذكره ذلك لابي فقال مثله قال صالح وقال أبي عمرو اثبت الناس في عطاء وقال النسائي ثقة ثبت وقال أبو زرعة وأبو حاتم ثقة وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة لم يسمع من أبي هريرة.
قال أحمد مات سنة (5) أو (126) وقال ابن عيينة وعمرو بن جرير كان ثقة ثبتا كثير الحديث صدوقا عالما وكان مفتي أهل مكة في زمانه.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال جاوز السبعين وقال الدوري عن ابن معين لم يسمع من البراء بن عازب وقال الترمذي قال البخاري لم يسمع عمرو بن دينار من ابن عباس حديثه عن عمر في البكاء على الميت.
قلت: ومقتضى ذلك أن يكون مدلسا قال الذهبي ما قيل عنه من التشيع باطل.
46 - ت ق (الترمذي وابن ماجة)
عمرو بن دينار البصري أبويحيى الاعور قهرمان آل الزبير ابن شعيب البصري.

روى عن سالم بن عبدالله بن عمر وصيفي بن صهيب.
وعنه سعيد بن زيد وعبد الوارث بن سعيد وخارجة بن مصعب ومعتمر بن سليمان واسماعيل بن علية والحمادان وآخرون.
قال زياد بن أيوب عن ابن علية كان لا يحفظ الحديث وقال الميموني عن أحمد ضعيف منكر الحديث وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين لا شئ وقال يعقوب بن شيبة عن ابن معين ذاهب الحديث.
وقال عمرو بن علي ضعيف الحديث روى عن سالم عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث منكرة.
وقال أبو حاتم مثله وزاد وعامة حديثه منكر وقال أبو زرعة واهي الحديث وقال البخاري فيه نظر وقال أبو داود في حديثه ليس بشئ وقال الترمذي ليس بالقوي وقال النسائي ليس بثقة روى عن سالم أحاديث منكرة.
وقال مرة ضعيف وكذا قال الجوزجاني والدار قطني وقال علي بن الجنيد شبه المتروك وقال ابن حبان لا يحل كتب حديثه إلا على جهة التعجب كان يتفرد بالموضوعات عن الاثبات.
قلت: وقال البخاري في الاوسط لا يتابع على حديثه وقال ابن عمار الموصلي ضعيف وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الساجي ضعيف يحدث عن سالم المناكير.
47 - تمييز عمرو بن دينار أبو خلدة الكوفي.
روى عن سهم بن منجاب روى عنه سيف بن عمر.
قلت: وقال الذهبي شويخ لا يعرف (1).
48 - د ت (أبي داود والترمذي) عمرو بن راشد الاشجعي أبو راشد الكوفي.
__________
(1) عمرو بن راشد بن شجرة اليمامى في عمر اه هامش الاصل.
[ * ]

روى عن عمر وعلي ووابصة بن معبد.
وعنه هلال بن يساف ونسير بن ذعلوق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث عن وابصة في المصلى خلف الصف.
49 - ق (ابن ماجة) عمرو بن رافع بن الفرات بن رافع البجلي أبو حجر (1) القزويني الحافظ.
روى عن جرير بن عبد الحميد والفضل بن موسى وابن عيينة وابن المبارك ويعقوب ومروان بن معاوية وهشيم وعمر بن هارون البلخي وابن علية ويحيى بن زكرياء ابن زائدة وسليمان بن عامر الكندي وأبي يحيى الترقفي ونعيم بن ميسرة ومحمد بن عبيد وعلي بن عاصم الواسطي وعدة.
روى عنه ابن ماجة وأبو زرعة وابن الضريس ومحمد ابن عبدالله بن رستة وأبو العباس أحمد بن جعفر بن نصر الحمال وعلي بن سعيد ابن بشير الرازي وأبو السري منصور بن محمد بن عبدالله الاسدي الملقب أسد السنة ويعقوب ابن يوسف القزويني ومحمد بن ابراهيم بن زياد الطيالسي ومحمد بن مسعود بن الحارث الاسدي القزويني وآخرون.
قال أبو حاتم سمعت ابراهيم بن موسى يقول ما بقي أحد ممن كان يطلب معنا العلم غير عمرو بن رافع.
قال أبو حاتم قل من كتبنا عنه أصدق لهجة وأصح حديثا منه حدثنا علي الطنافسي عنه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث جدا قال الخليلي (2) توفي سبع وثلاثين ومائتين.
50 - كن (النسائي في مسند مالك) عمرو بن رافع العدوي.
مولي عمر.
قال كنت اكتب مصحفا لحفصة الحديث في ذكر الصلاة الوسطى.
وعنه زيد ابن
اسلم ونافع مولى ابن عمر وأبو سلمة بن عبدالرحمن وأبو جعفر محمد بن علي بن الحسين.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره البخاري فقال قال بعضهم عمرو بن رافع ولا
__________
(1) أبو حجر بضم المهملة وسكون الجيم تقريب اه.
(2) هو أبو يعلى صاحب التاريخ اه المصحح.
[ * ]

يصح وقال بعضهم أبو رافع وأخرج الحديت المذكور اسماعيل القاضي في أحكام القرآن (من طريق) سليمان بن بلال عن عبدالرحمن بن عبدالله عن نافع أن عمرو بن رافع أو نافع مولى عمر اخبره أنه كتب مصحفا لحفصة.
(ومن طريق) موسى بن عقبة عن نافع أمرت حفصة ولم يذكر عمرو بن رافع وقال ابن الحذاء لعمرو بن رافع هذا عقب وربما انتسبوا في لخم.
ذكره في رجال الموطأ.
51 - خ م د (البخاري ومسلم وأبي داود) عمرو بن الربيع (1) بن طارق بن قرة بن نهيك بن مجاهد الهلالي أبو حفص الكوفي ثم المصري.
روى عن مالك والليث ويحيى بن ايوب وابن لهيعة ومسلمة بن علي الخشني ورشدين ابن سعد والسري بن يحيى وغيرهم.
وعنه البخاري وروى مسلم وأبو داود له بواسطة يحيى بن معين وإسحاق بن منصور الكوسج وأبي بكر الصاغاني وأبي حاتم الرازي وعنه أيضا ولده طاهر وابراهيم الجوزجاني وابراهيم بن ديزيل ومحمد بن عبدالملك ابن زنجويه وأبو عبيد القاسم بن سلام ومحمد بن سهل بن عسكر وابراهيم بن هانئ وأحمد ابن عبدالله العجلي وإسحاق بن سيار النصيبي ويعقوب بن سفيان ويحيى بن عثمان ابن صالح السهمي واسماعيل بن عبدالله سمويه وعبد الله بن الحسين بن جابر المصيصي.
قال العجلي كوفي ثقة كتبنا عنه بمصر وقال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن يونس مات في ربيع الاول سنة تسع عشرة وماءتين.
له عند مسلم
حديث ابن عباس في اسقية المجوس.
قلت: وكذا عند (البخاري) وقال الحاكم عن الدار قطني ثقة.
52 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن زائدة ويقال عمرو بن قيس بن زائدة ويقال زياد بن الاصم
__________
(1) الربيع بفتح راء وكسر موحدة فسكون ياء (وطارق) بكسر راء وبقاف اه مغني.
[ * ]

وهو جندب بن هرم بن رواحة بن حجر بن عبد بن معيص بن عامر بن لؤي العامري المعروف بابن أم مكتوم الاعمى مؤذن النبي صلى الله عليه وسلم وقيل اسمه عبدالله والاول أكثر وأشهر.
أسلم قديما وهاجر قبل مقدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة واستخلفه النبي صلى الله عليه وسلم على المدينة ثلاث عشرة مرة وشهد القادسية وقتل بها شهيدا وكان معه اللواء يومئذ وهو الاعمى المذكور في القرآن في عبس وتولى.
وقال الواقدي رجع من القادسية إلى المدينة فمات بها ولم يسمع له بذكر بعد عمر بن الخطاب روي عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أنس بن مالك وعبد الله بن شداد بن الهاد وزر بن حبيش وأبو رزين الاسدي وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعطية بن أبي عطية وأبو البختري الطائي.
ولم يدركه.
له عندهم حديث عدم الرخصة لمن يسمع النداء.
قلت: ذكره ابن حبان في الصحابة في العبادلة فقال كان اسمه الحصين فسماه النبي صلى الله عليه وسلم عبدالله.
ومنهم من زعم أن اسمه عمرو ومن قال هو عبدالله بن زائدة فقد نسبه إلى جده وقال ابن سعد أما أهل المدينة فيقولون اسمه عبدالله وأما أهل العراق فيقولون اسمه عمرو ثم اتفقوا على نسبه فقالوا ابن قيس بن زائدة وكان النبي صلى الله عليه وسلم يستخلفه على المدينة يصلي بالناس في عامة غزواته وقال أبو أحمد الحاكم قتل شهيدا بالقادسية.
53 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) عمرو بن زرارة (1) بن واقد الكلابي أبو محمد بن أبي عمرو النيسابوري المقري الحافظ.
روى عن أبي بكر بن عياش وهشيم وعبد الوارث الثقفي ومروان بن معاوية والقاسم ابن مالك المزني وأبي عبيدة الحداد وزياد البكائي وابن علية وابن عيينة وجرير وعبد
__________
(1) زرارة بضم زاي وخفة الرائين اه مغني.
[ * ]

العزيز بن أبي حازم ومعاذ بن معاذ العنبري ويحيى بن أبي زائدة وغيرهم.
وقرأ القرآن على الكسائي.
روى عنه البخاري ومسلم والنسائي وأحمد بن سلمة النيسابوري وأحمد بن سيار المروزي والذهلي وعبد الله الدارمي وابراهيم بن أبي طالب وحسين بن محمد القباني وعبد الله بن أبي القاضي وعلي بن الحسن الهلالي وأبو عمار الحسين بن حريث المروزي ومسدد بن قطن والحسن بن سفيان ومحمد بن إسحاق السراج وغيرهم.
قال النسائي وأبو بكر الجارودي كان ثقة وقال أبو عمرو المستملى سمعت محمد بن عبد الوهاب يقول عمرو بن زرارة ثقة ثقة.
وقال داود بن الحسين البيهقي كنا نختلف إليه فخرج علينا يوما فضحك رجل فغضب ولم يحدثنا بحرف.
وقال أحمد بن سلمة عن عمرو بن زرارة صحبت ابن علية ثلاث عشرة سنة فما رأيته يتبسم فيها قال البخاري وابن حبان مات سنة (238) وقال السراج مات قبله وله (78) سنة.
قلت: وروى الحاكم في تاريخه عن محمد بن عبد الوهاب قال كان علي بن عثام يسترجح عمرو بن زرارة وقال أبو العباس السراج حدثنا عمرو بن زرارة رجل فيه زهادة ويقال كان مجاب الدعوة وفي الزهرة أنه أنصاري.
روى عنه البخاري ثلاث عشرة ومسلم ثمانية أحاديث.
54 - عمرو بن زرارة الحدثي بفتح المهملتين ثم مثلثة نسبة إلى الحدث.
قرية بالثغر قاله الدار قطني حدث ببغداد عن شريك القاضي وأبي المليح الرقي وعيسى ابن يونس وأبي معاوية والمسيب بن شريك وغيرهم.
روى عنه صالح بن محمد الحافظ المعروف بجزرة وأبو القاسم البغوي وغيرهما قال صالح قدم بغداد فاجتمع عليه جمع عظيم ونقل عبدالمؤمن بن خلف الحافظ النسفي عن صالح بن محمد قال كان عمرو ابن زرارة مغفلا وحكى له في ذلك قصة وقال الدار قطني ثقة وقد يشبه به عمرو بن زرارة النيسابوري وهو ثقة أيضا ونقل الخطيب عن البرقاني أن البغوي روى عنهما جميعا وتعقبه الخطيب ففي أن يكون البغوي سمع من النيسابوري شيئا ولم يذكر الخطيب سنه وفاته ويشبه أن يكون في بضع وثلاثين ومائتين.

55 - عمرو بن سالم أبو عثمان الانصاري في الكنى.
56 - عمرو بن السائب صوابه عمر مضى.
57 - عمرو بن سعد بن معاذ الاشهلي في ابن معاذ.
58 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن سعد الفدكي (1) ويقال اليمامي مولى غفار ويقال مولى عثمان.
روى عن محمد بن كعب القرظي ورجاء بن حيوة وعطاء بن أبي رباح وعمرو بن شعيب ونافع مولى ابن عمرو وزياد النميري ويزيد الرقاشي.
وعنه يحيى بن أبي كثير وعكرمة ابن عمار والاوزاعي وعمر بن راشد وعبد الله بن غزوان الجمحي.
قال أبو زرعة الرازي دمشقي ثقة يروي عن الاوزاعي ويحيي بن أبي كثير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
59 - عمرو بن سعد البصري.
روى عن عبد العزيز بن مسلم.
وعنه البخاري وهم فيه صاحب الكمال لم يخرج له البخاري شيئا وصوابه عمرو بن سعيد.
60 - م مد ت س ق (مسلم وأبي داود في المراسيل والترمذي والنسائي وابن ماجة) عمرو بن سعيد بن العاص بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس أبو
__________
(1) الفدكي بفتح فاء ومهملة وكاف نسبة إلى فدك قرية بقرب المدينة يصرف ويترك اه مغني.
[ * ]

أمية المدني المعروف بالاشدق (1) وهو الاصغر.
وعمرو بن سعيد بن العاص الاكبر صحابي قديم وعمرو بن سعيد هذا يقال إن له رؤية روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن أبيه وعن عمر وعثمان وعلي وعائشة وسيابة ابن عاصم.
وعنه أولاده سعيد وموسى وأمية وخثيم بن مروان السلمي ويحيى بن سعيد الانصاري و عبد الكريم أبو أمية البصري ولي المدينة لمعاوية وليزيد بن معاوية ثم طلب الخلافة وغلب على دمشق (2) ثم قتله عبدالملك بن مروان بعد ان أعطاه الامان وقال الزبير بن بكار أمه أم البنين بنت الحكم أخت مروان.
وقال البخاري كان غزا ابن الزبير يعني في عهد يزيد بن معاوية ثم قتله عبدالملك وقال العتبي قال عبدالملك بن مروان بعد أن قتل عمرو بن سعيد ان كان أبو أمية لاحب إلي من زهر النواظر ولكن والله ما اجتمع فحلان في شول قط إلا اخرج أحدهما صاحبه قال يحيى بن بكير عن الليث قتل سنة (69) وقال أبو سعيد بن يونس قتله عبد الملك بن مروان يقال بيده سنة (70) له في مسلم حديث عثمان في تكفير المكتوبة.
قلت: وفي سنة (70) أرخه غالب أهل التاريخ من أهل الحديث وغيرهم.
والصواب أن مخالفته وحصار عبدالملك لدمشق وهو بها كان سنة (9) وقتله كان سنة (70) وقد أخطأ من زعم أن له رؤية فإن أباه لا تصح له صحبة بل يقال ان له رؤية وان النبي صلى الله عليه وسلم لما مات كان له نحو ثمان سنين.
وقال أبو حاتم ليست له صحبة ويقال كان يلقب لطيم الشيطان وكان مروان ابن
الحكم لما طلب الخلافة عاضده عمرو هذا وكان محبوبا إلى أهل الشام فشرط له مروان
__________
(1) ثوب بن ثلدة الوالبي عاش أكثر من مائتين وأربعين سنة دخل على معاوية فقال له أي هؤلاء أشبه بأمية بن عبد شمس فقال هذا يعني عمرو الاشدق وذكر له انه رأى أمية وهو أعمى يقوده عبده ذكوان فقال له معاوية مه هو ابنه فقال هذا شئ قلتموه أنتم اه هامش الاصل من الحلبي.
(2) سنة وتسع ستين غدرا اه خلاصة.
[ * ]

ان يوليه الخلافة بعده فلما استقرت قدم مروان في الملك دعا عمرو بن سعيد إلى أن يبايع لعبد الملك بن مروان ثم لعمرو بعده فأجاب عمرو على كره ثم مات مروان وولى عبد الملك فبايعه عمرو على أنه الخليفة بعده فلما أراد عبدالملك خلعه وأن يبايع لاولاده نفر عمرو من ذلك واتفق خروج عبدالملك إلى قتال ابن الزبير فخالفه عمرو إلى دمشق فغلب عليها وبايعه أهلها بالخلافة.
فذكر الطبري انه لما صعد المنبر خطب الناس فقال انه لم يقم أحد من قريش قبلي على هذا المنبر إلا زعم ان له جنة ونارا يدخل الجنة من أطاعه والنار من عصاه وإني أخبركم ان الجنة والنار بيد الله وانه ليس إلي من ذلك شئ وان لكم علي حسن المواساة.
قال فرجع عبدالملك وحاصره ثم خدعه وآمنه ثم غدر به فقتله فيقال انه ذبحه بيده وكان عمرو بن سعيد واليا قبل ذلك على المدينة زمن يزيد بن معاوية وهو الذي كان يجهز الجيوش إلى قتال ابن الزبير فقام إليه أبو شريح الخزاعي فحدثه بأن مكة حرام فأجابه عمرو بأن الحرم لا يعيذ عاصيا الحديث في الصحيحين وكان عمرو أول من أسر البسملة في الصلاة مخالفة لابن الزبير لانه كان يجهر بها روى ذلك الشافعي وغيره باسناد صحيح.
61 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عمرو بن سعيد القرشي ويقال الثقفي مولاهم أبو سعيد البصري.
روى عن أنس ووارد كاتب المغيرة وأبي زرعة بن عمرو بن جرير وسعيد بن جبير وحميد بن عبدالرحمن الحميري وأبي العالية والشعبي.
روى عنه أيوب ويونس بن عبيد وابن عون وداود وجرير بن حازم والحباب بن المختار القطعي وسعيد الجريري.
قال الدوري عن ابن معين مشهور وقال ابن الجنيد عن ابن معين شيخ بصري وقال ابن سعد والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قيل ان أبا سعيد الذي يروي عن وارد آخر اسمه عبد ربه وقيل عمرو وقيل لا يعرف اسمه.
قلت.
وابن عون هو الذي كناه لما روى عنه ولم ينسبه قال الحاكم أبو أحمد وقد روى ابن عون عن أبي سعيد كثير بن عبيد رضيع عائشة وعن أبي سعيد مجالد بن سعيد وقال غيره وقد روى ابن

عون أيضا عن أبي سعيد عمر بن اسحاق فالله أعلم.
وقال العجلي عمرو بن سعيد ثقة.
وقال ابن حبان في الضعفاء.
62 - تمييز عمرو بن سعيد الخولاني.
عن أنس.
وعنه أيوب السختياني لا يحل ذكره في الكتب الا اعتبارا انتهى فهذا شيخ آخر أفرده الذهبي في الميزان وجعل عمرو بن سعيد الثقفي والبصري واحدا اخرج له مسلم والاربعة.
63 - عمرو بن سعيد.
عن عمرو بن شعيب صوابه عمر تقدم.
64 - س (النسائي) عمرو بن سفيان بن عبدالله بن ربيعة بن الحارث الثقفي.
روى عن أبيه.
وعنه عمرو بن شعيب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث عمر في اللقطة.
قلت.
وقال روى عنه أهل الحجاز وعمرو بن شعيب ومفهومه ان غير عمرو بن شعيب روى عنه أيضا وقد جزم الذهبي بأنه تفرد به.
65 - خد عس (أبي داود في الناسخ والمنسوخ والنسائي في مسند علي) عمرو بن سفيان الثقفي.
روى عن أبيه وابن عباس وابن عمر.
وروى عنه الاسود بن قيس.
وفي حديثه عنه عن أبيه اختلاف وذكره ابن حبان في الثقات ويحتمل أن يكون الاول.
قلت.
بل فرق البخاري وابن أبي حاتم بين الاول الراوي عن أبيه وبين هذا الذى يروي عن ابن عباس وابن عمر.
وتبعهما ابن حبان وصحح الحاكم من رواية عمرو بن سفيان عن ابن عباس حديثا علقه البخاري بالجزم في تفسير السكر من سورة النحل فقال قال ابن عباس السكر ما حرم من ثمرتها والرزق الحسن ما أحل الله.
ووصله سفيان بن عيينة في تفسيره من رواية

سعد بن عبدالرحمن عن الاسود بن قيس عن عمرو بن سفيان عن ابن عباس وكذا وصله أبو داود في ناسخه وعبد بن حميد في تفسيره من وجهين آخرين عن الاسود وقال أبو جعفر النحاس في معاني القرآن له هي رواية ضعيفة لاجل راويها عمرو بن سفيان.
66 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عمرو بن أبي سفيان بن أسيد بن جارية الثقفي المدني.
حليف بني زهرة.
روى عن أبي موسى الاشعري وابن عمر.
روى عنه ابن أخيه عبدالملك بن عبدالله بن أبي سفيان و عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي حسين والزهري والحجاج بن فرافصة وهشام بن سعد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (م) حديث أبي هريرة لكل نبي دعوة.
وعند الباقين حديثه في بعث عشرة عينا.
قلت: جارية بالجيم وأسيد بفتح أوله وقد بين المصنف الاختلاف في تسميته على الزهري في ترجمته عن أبي هريرة في الاطراف وحاصله ان البخاري وقع عنده من طريق شعيب ومعمر عمرو ومن طريق ابراهيم بن سعد عن أبي أسيد بن جارية فأبهمه ونسبه لجده.
قلت: ووقع لاحمد من طريق ابراهيم بن سعد عمر بن أسيد ولعل هذا هو السر في ابهامه ووقع لابي
داود من طريق ابراهيم عمرو بن جارية فنسبه لجد أبيه ووقع للنسائي من طريق شعيب عمر بن أبي سفيان وكذا وقع لمسلم من حديث آخر.
67 - بخ د ت س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي) عمرو بن أبي سفيان بن عبدالرحمن بن صفوان بن أمية الجمحي (1).
روى عن أمية بن صفوان وابن عم أبيه عمرو بن عبدالله بن صفوان و عبدالله بن الزبير وجابر بن سعد الدؤلي ومسلم بن ثفنة البكري وعنه أخوه حنظلة وابن جريج والثوري وزكرياء بن إسحاق وابن المبارك قال عبدالله بن شعيب الصابوني عن يحيى بن معين حنظلة
__________
(1) الجمحي بمضمومة وفتح ميم واهمال حاء منسوب إلى جمح بن عمرو بن هصيص مصغرا اه مغنى.
[ * ]

ابن أبي سفيان وعمرو بن أبي سفيان جمحيان ثقتان وقال أبو حاتم مستقيم الحديث أراه أخا حنظلة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
68 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عمرو بن سلمة بن الحارث (1) الهمداني ويقال الكندي الكوفي.
روى عن علي وأبي موسى الاشعري وسلمان بن ربيعة الباهلى.
وعنه ابنه يحيى ويزيد ابن أبي زياد وعامر الشعبي.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه أخطأ البخاري في عمرو بن سلمة حيث جمع بينهما ذاك جرمى وهذا همداني وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة خمس وثمانين وهو أخو عبدالله بن سلمة.
قلت: وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل الكوفة وقال كان ثقة قليل الحديث وهو الذي بعثه الحسن بن علي في الصلح بينه وبين معاوية (2).
69 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) عمرو بن سلمة (3) بن قيس الجرمي أبو بريد ويقال أبو يزيد البصري.
وفد أبوه على النبي صلى الله عليه وسلم وكان عمرو يصلي بقومه في عهده وهو صغير ولم يصح له سماع ولا رواية وروي من وجه غريب انه أيضا وفد مع أبيه.
روى عن أبيه.
وعنه أبو قلابة الجرمي وعاصم الاحول وأبو الزبير ومسعر بن حبيب الجرمي وغيرهم.
قلت: روى ابن مندة في كتاب الصحابة حديثه من طريق صحيحة وهي رواية الحجاج بن المنهال عن حماد بن سلمة عن أيوب عن عمرو بن سلمة قال كنت في الوفد الذين وفدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا تصريح بوفادته وقد روى أبو نعيم في الصحابة أيضا من طرق ما يقتضي ذلك وقال ابن حبان له صحبة.
__________
(1) هكذا في الاصل لكن في الخلاصة الخرب بفتح المعجمة وكسر المهملة اه.
(2) عمرو بن سلمة الكندي في أبن أبي قرة اه هامش.
(3) سلمة بكسر اللام والجرمي بالجيم اه خلاصة.
[ * ]

70 - ع (الستة) عمرو بن أبي سلمة التنيسي (1) أبو حفص الدمشقي مولى بني هاشم.
روى عن الاوزاعي وصدقة بن عبدالله السمين وحفص بن ميسرة الصنعاني وعبد الله ابن العلاء بن زبر ومالك والليث وأبي معيد حفص بن غيلان وزهير بن محمد التميمي وعيسى ابن موسى القرشي وطائفة.
وعنه ابنه سعيد والشافعي وعبد الله بن محمد المسندي وأحمد ابن أبي الحواري ودحيم ومحمد بن السري العسقلاني وأحمد بن صالح المصري ومحمد ابن خلف العسقلاني وأحمد بن يوسف ومحمد بن يحيى الذهلى ومحمد بن عبدالرحيم بن البرقي وجعفر بن مسافر التنيسي ومحمد بن مسلم بن وارة وعبد الله بن محمد بن سعيد ابن أبي مريم وآخرون.
وقال أحمد بن صالح المصري كان حسن المذهب وكان عنده شئ سمعه من الاوزاعي عرضه وشئ أحازه له فكان يقول فيما سمع حدثنا الاوزاعي ويقول في الباقي عن الاوزاعي
وقال حميد بن زنجويه لما رجعنا من مصر قال لنا أحمد مررتم بأبي حفص قلنا وأي شئ عنده إنما عنده خمسون حديثا والباقي مناولة قال المناولة كنتم تأخذونه منها وتنظرون فيها.
وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وقال العقيلى في حديثه وهم وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن يونس كان من أهل دمشق قدم مصر وسكن تنيس حدث عن الاوزاعي وعن مالك بالموطأ كان ثقة توفي بتنيس سنة ثلاث عشرة ومائتين وقال مرة سنة (14) وقال البخاري عن الحسن بن عبد العزيز الجزري مات قريبا من سنة (12) وقال أبو زرعة الدمشقي وغيره مات سنة (14) له عند (د) حديث أبي هريرة في الاستطالة في عرض المسلم.
قلت: وكذا جزم ابن حبان وقال الساجي ضعيف وقال أحمد روى عن زهير أحاديث بواطيل كأنه سمعها من صدقة بن عبدالله فغلط فقلبها عن زهير وساق الساجي منها حديثه عن زهير عن هشام عن أبيه عن عائشة كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسلم تسليمة.
وقال عقبه وثقه الوليد بن مسلم عن زهير عن عائشة.
__________
(1) التنيسى بمثناة ونون ثقيلة بعدها تحتانية ثم مهملة اه تقريب.
[ * ]

71 - ع (الستة) عمرو بن سليم (1) بن خلدة بن مخلد بن عامر بن زريق الانصاري الزرقي.
روى عن أبي قتادة الانصاري وأبي هريرة وأبي سعيد وأبي حميد الساعدي وابن عمر وابن الزبير وسعيد بن المسيب وعاصم بن عمرو المديني وعبد الرحمن بن أبي سعيد وأمه وغيرهم.
وعنه ابنه سعيد وأبو بكر بن المنكدر وأبو بكر بن محمد بن عمرو ابن حزم وبكير بن الاشج وسعيد المقبري والزهري ومحمد بن يحيى بن حبان وعبد الله ابن أبي سلمة الماجشون وعامر بن عبدالله بن الزبير وآخرون.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال النسائي ثقة وقال الواقدي كان قد راهق الاحتلام يوم مات عمر.
قلت:
وقال ابن خراش ثقة في حديثه اختلاط وقال العجلى مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الفلاس مات سنة أربع ومائة.
72 - ق (ابن ماجة) عمرو بن سليم المزني البصري.
روى عن رافع بن عمرو المزني حديث العجوة والضحوة من الجنة.
وعنه المشمعل ابن اياس المزني.
قال النسائي ثقة.
قلت: وقع في كتاب ابن قانع عمرو بن سليمان وجعل الصحبة له فغلط غلطا بينا وقال الذهبي تفرد عنه المشمعل.
73 - تمييز عمرو بن سليم الحضرمي الشامي.
روى عن أبي عذبة الحمصى شيئا من كلام أبي عذبة.
روى عنه صفوان بن عمرو، ذكره الخطيب ثم ذكر آخر كاسمه واسم أبيه ونسبه هكذا قال انه حمصي وساق له من
__________
(1) سليم في المغنى بالتصغير (وخلدة) بفتح معجمة وسكون لام وقيل بفتحها قال الكرماني واهمال دال (ومخلد) بمضمومة وفتح معجمة وشدة لام (والزرقي) في التقريب بضم الزاي وفتح الراء بعدها قاف اه.
[ * ]

طريق بقية عن صفوان بن عمرو عن شريح بن عبيد عنه عن عمر خبرا فيه دعاؤه على أهل العراق ان يعجل عليهم بالغلام الثقفي.
فغاير بينهما الخطيب وعندي انه واحد ثم ذكر اثنين أيضا الباهلى عن أبي غالب صاحب أبي أمامة وعنه زيد بن الحباب وسهل بن تمام والبجلي عن علي بن زيد وعنه فضيل الواسطي والذي يخشى ان يلتبس بالانصاري أو المزني هو الحضرمي والله أعلم.
74 - عمرو بن سهل.
عن أبي حمزة العطار.
وعنه أبو بشر بكر بن خلف كذا في ابن ماجة في الطب
والصواب عمر بن سهل بن محمد بن عبدالله بن سعد بن أبي سرح.
75 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن سواد (1) بن الاسود بن عمرو بن محمد بن عبدالله بن سعد ابن أبي سرح العامري السرحي أبو محمد المصري.
روى عن ابن وهب والشافعي وأشهب وعبد الله بن كليب المرادي ومؤمل ابن عبدالرحمن الثقفي وغيرهم وعنه مسلم والنسائي وابن ماجة وابن ابنه أبوالعيذاق ابراهيم ابن عمر بن عمرو بن سواد القرشي وعبد الرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم وأبو حاتم وبقي بن مخلد والمعمري وأبو العلاء محمد بن جعفر والحسين بن إسحاق التستري والحسن ابن سفيان ومحمد بن زريق بن جامع ومحمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني وأبو بكر محمد بن محمد بن سليمان الباغندي وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان راويا لابن وهب وقال الخطيب كان ثقة.
وقال ابن يونس توفي يوم الجمعة لعشر بقين من رجب سنة خمس وأربعين ومائتين.
قلت: بقية كلام ابن يونس وكان ثقة صدوقا وذكره أبو علي الغساني في
__________
(1) عمرو بن سواد في المغنى بشدة واو وآخره دال (والسرحى) في الخلاصة بمهملات اه.
[ * ]

شيوخ أبي داود وقال النسائي في اسماء شيوخه لا بأس به وقال مسلمة في الصلة ثقة وقال الحاكم ثقة مأمون وفي الزهرة روى عنه مسلم ستة وعشرين حديثا.
76 - س (النسائي) عمرو بن شرحبيل بن سعيد بن سعد بن عبادة الانصاري الخزرجي المدني.
روى عن أبيه.
وعنه ابناه سعيد وعبد الرحمن وعبد الله بن محمد بن عقيل ومحمد ابن عبدالرحمن بن سعد بن زرارة ذكره ابن حبان في الثقات.
77 - تمييز
عمرو بن شرحبيل بن أم مكتوم كذا سمى أباه الواقدي.
ذكره الخطيب من طريق (1) ابن الغلابي عنه.
78 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عمرو بن شرحبيل الهمداني أبو ميسرة (2) الكوفي.
روى عن عمر وعلي وابن مسعود وحذيفة وسلمان وقيس بن سعد بن عبادة ومعقل ابن مقرن المزني وعائشة والنعمان بن بشير وآخرين.
روى عنه أبو وائل وأبو إسحاق السبيعي وأبو عمار الهمداني والقاسم بن مخيمرة ومحمد بن المنتشر ومسروق وهو من اقرانه وغيرهم.
قال عاصم بن بهدلة عن أبي وائل ما اشتملت همدانية على مثل أبي ميسرة قيل له ولا مسروق فقال ولا مسروق وقال أبو نعيم عن اسرائيل كان أبو ميسرة إذا أخذ عطاء متصدق منه فإذا جاء إلى أهله قعدوه وجدوه سواه (3).
وقال عمرو بن مرة عن أبي وائل قال أبو ميسرة وكان من أفاضل أصحاب عبدالله
__________
(1) ابن العلائي.
(2) أبو ميسرة بمفتوحة وسكون ياء مثناة تحت وفتح سين مهملة وبراء اه مغنى.
(3) وقال لبني أخيه الا تفعلون مثلي فقالوا لو علمنا انه لا ينقص لفعلنا قال أبو ميسرة أني لست اشترط هذا على ربي اه هامش الاصل.
[ * ]

فذكر قصة قال ابن سعد مات في ولاية ابن زياد وقال غيره مات قبل أبي جحيفة.
قلت: قال ابن سعد في الطبقات أنا وكيع عن اسرائيل عن أبي إسحاق قال رأيت أبا جحيفة في جنازة أبي ميسرة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من العباد وكانت ركبته كركبة البعير من كثرة الصلاة مات في الطاعون قبل أبى جحيفة سنه ثلاث وستين وروى ابن أبي خيثمة في تاريخه عن مسروق قال ما بالكوفة احب إلي أن أكون في مسلاخه من عمرو بن شرحبيل وقال ابن معين أبو ميسرة ثقة.
79 - خ م د تم س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
عمرو بن الشريد بن سويد الثقفي أبو الوليد الطائفي.
روى عن أبيه وأبي رافع وسعد بن أبي وقاص وابن عباس والمسور وآخرين.
وعنه إبراهيم بن ميسرة وعبد الله بن عبدالرحمن بن يعلى ويعلى بن عطاء ومحمد بن ميمون ابن مسيكة الطائفيون وبكير بن الاشج وعمرو بن شعيب وصالح بن دينار وغيرهم.
قال العجلي حجازي تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
80 - ز 4 (البخاري في جزء القراءة خلف الامام والاربعة) عمرو بن شعيب بن محمد (بن) عبدالله بن عمرو بن العاص القرشي السهمي أبو إبراهيم ويقال أبو عبد الله المدني ويقال الطائفي.
وقال أبو حاتم سكن مكة وكان يخرج إلى الطائف.
روى عن أبيه وجل روايته عنه وعمته زينب بنت محمد وزينب بنت أبي سلمة ربيبة النبي صلى الله عليه وسلم والربيع بنت معوذ وطاووس وسليمان بن يسار ومجاهد وعطاء والزهري وسعيد المقبري وعطاء بن سفيان الثقفي وجماعة.
وعنه عطاء وعمرو بن دينار وهما أكبر منه والزهري ويحيى بن سعيد وهشام بن عروة وثابت البناني وعاصم الاحول وقتادة ومكحول وحميد الطويل وإبراهيم بن ميسرة وأيوب السختياني وحريز بن عثمان والزبير بن عدي وأبو إسحاق الشيباني وأبو الزبير المكي ويحيى ابن أبي كثير ويزيد بن أبي حبيب وغيرهم من التابعين ومنهم أيضا الاوزاعي وابن جرير

ومحمد بن إسحاق وحسين المعلم والحكم بن عتيبة وابن عون وداود بن أبي هند وعمرو ابن الحارث المصري ومطر الوراق ويزيد بن الهاد وعبد الله بن طاووس ويزيد بن الحمصي وحجاج بن أرطاة وسليمان بن موسى وعبد الرحمن بن حرملة وعمارة بن غزية والمثنى ابن الصباح وابن لهيعة وآخرون.
قال صدقة بن الفضل سمعت يحيى بن سعيد القطان يقول إذا
روى عنه الثقات فهو ثقة يحتج به.
وقال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد حديثه عندنا واهي وقال علي عن ابن عيينة حديثه عند الناس فيه شئ وقال أبو عمرو بن العلاء كان يعاب على قتاة وعمرو بن شعيب أنهما كانا لا يسمعان شيئا إلا حدثا به.
وقال الميموني سمعت أحمد بن حنبل يقول له أشياء مناكير وإنما يكتب حديثه يعتبر به فأما أن يكون حجة فلا وقال الاثرم عن أحمد أنا أكتب حديثه وربما احتججنا به وربما وجس في القلب منه شئ ومالك يروي عن رجل عنه.
وقال أبو داود عن أحمد بن حنبل أصحاب الحديث إذا شاءوا احتجوا بحديث عمرو ابن شعيب عن أبيه عن جده وإذا شاءوا تركوه وقال البخاري رأيت أحمد بن حنبل وعلي ابن المديني وإسحاق بن راهويه وأبا عبيد وعامة أصحابنا يحتجون بحديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ما تركه أحد من المسلمين قال البخاري من الناس بعدهم وقال إسحاق ابن منصور عن يحيى بن معين إذا حدث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده فهو كتاب ومن هنا جاء ضعفه وإذا حدث عن سعيد بن المسيب أو سليمان بن يسار أو عروة فهو ثقة عن هؤلاء وقال الدوري ومعاوية بن صالح عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم سألت ابن معين فقال ما أقول روى عنه الائمة.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بذاك وقال أبو زرعة روى عنه الثقات وإنما أنكروا عليه كثرة روايته عن أبيه عن جده وقال إنما سمع أحاديث يسيرة وأخذ صحيفة كانت عنده فرواها وعامة المناكير تروى عنه إنما هي عن المثنى بن الصباح وابن لهيعة والضعفاء وهو ثقة في نفسه إنما تكلم فيه بسبب كتاب عنده وما أقل ما نصيب عنه مما روى عن غير أبيه عن جده من المنكر وقال ابن أبي حاتم سئل أبي عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده وبهز بن حكيم عن أبيه عن جده فقال عمرو أحب إلي.

وقال محمد بن علي الجوزجاني قلت لاحمد عمرو سمع من أبيه شيئا قال يقول حدثني أبي قلت فأبوه سمع من عبدالله بن عمرو قال نعم أراه قد سمع منه وقال الآجري قلت لابي داود عمرو بن شعيب عندك حجة قال لا ولا نصف حجة وقال جرير كان مغيرة لا يعبأ بصيحفة عبدالله بن عمرو وقال الحسن بن سفيان عن إسحاق بن راهويه إذا كان الراوي عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ثقة فهو كأيوب عن نافع عن ابن عمرو قال أيوب ابن سويد عن الاوزاعي ما رأيت قرشيا أفضل وفي رواية أكمل من عمرو بن شعيب.
وقال العجلي والنسائي ثقة وقال أبو جعفر أحمد بن سعيد الدارمي عمرو بن شعيب ثقة روى عنه الذين نظروا في الرجال مثل أيوب والزهري والحكم واحتج أصحابنا بحديثه وسمع أبوه من عبدالله بن عمرو و عبدالله بن عمر وعبد الله بن عباس.
وقال أبو بكر ابن زياد النيسابوري صح سماع عمرو من أبيه وصح سماع شعيب من جده وقال الدوري (1) لعمرو بن شعيب ثلاثة أجداد الادنى منهم محمد ومحمد لم يدرك النبي صلى الله عليه وسلم ومن جده عبدالله فإذا بينه وكشفه فهو صحيح حينئذ ولم يترك حديثه أحد من الائمة.
وقال الدار قطني قال النقاش عمرو بن شعيب ليس من التابعين وقد روى عنه عشرون من التابعين قال الدار قطني فتتبعتهم فوجدتهم أكثر من عشرين.
قال المزي كان الدار قطني وافق النقاش على أنه ليس من التابعين وليس كذلك فقد سمع من زينب بنت أبي سلمة والربيع بنت معوذ ولهما صحبة وقال ابن عدي ورى عنه أئمة الناس وثقاتهم وجماعة من الضعفاء إلا أن أحاديثه عن أبيه عن جده مع احتمالهم اياه لم يدخلوها في صحاح ما خرجوا وقال هي صحيفة قال خليفة وغيره مات سنة ثماني عشرة ومائة.
قلت: عمرو بن شعيب ضعفه ناس مطلقا ووثقه الجمهور وضعف بعضهم روايته عن أبيه عن جده حسب ومن ضعفه مطلقا فمحمول على روايته عن أبيه عن جده فأما روايته عن أبيه فربما دلس ما في الصحيفة بلفظ عن فإذا قال حدثني أبي فلا ريب في صحتها كما يقتضيه
__________
(1) قوله وقال الدوري رأيت في نسخة وقال الدار قطني وهو الموافق لما في البدر
المنير ولما سيأتي من قوله وعليه ينحط كلام الدار قطني الخ لا ريب في ذلك وفي الكلام هنا حذف وهو فيما وقفت عليه أبسط اه هامش الاصل.
[ * ]

كلام أبي زرعة المتقدم وأما رواية أبيه عن جده فانما يعني بها الجد الاعلى (1) عبدالله ابن عمرو لا محمد بن عبدالله وقد صرح شعيب بسماعه من عبدالله في أماكن وصح سماعه منه كما تقدم.
وكما روى حماد بن سلمة عن ثابت البناني عن شعيب قال قال سمعت عبدالله بن عمرو فذكر حديثا أخرجه أبو داود من هذا الوجه وفي رواية عمرو فمن ذلك رواية حسين المعلم عن عمرو عن أبيه عن جده قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي حافيا ومنتعلا.
رواه أبو داود.
وبهذا السند رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يشرب قائما وقاعدا رواه الترمذي.
وبه رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله ينتقل عن يمينه وعن يساره في الصلاة.
رواه ابن ماجة.
ومن ذلك هشام بن الغاز عن عمرو عن أبيه عن جده قال اقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وآله من ثنية إذا اخر الحديث رواه ابن ماجة ومن ذلك محمد بن إسحاق عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمر بكلمات من الفزع الحديث.
رواه أبو داود والنسائي والترمذي وغيرهم وهذه قطعة من جملة احاديث تصرح (2) بأن الجد هو عبدالله ابن عمرو لكن هل سمع منه جميع ما روى عنه أم سمع بعضها والباقي صحيفة، الثاني أظهر عندي وهو الجامع لاختلاف الاقوال فيه وعليه ينحط كلام الدار قطني (3) وأبي زرعة.
وأما اشتراط بعضهم أن يكون الراوي عنه ثقة فهذا الشرط معتبر في جميع الرواة لا يختص به عمرو وأما قول ابن عدي لم يدخلوها في صحاح ما خرجوا فيرد عليه اخراج ابن خزيمة له في صحيحه والبخاري في جزء القراءة خلف الامام على سبيل الاحتجاج وكذلك النسائي وكتابه عند ابن عدي معدود في الصحاح ولكن ابن عدي عنى غير الصحيحين فيما
__________
(1) قوله فإنما يعني بها الجد الاعلى دعوى بلا دليل بل نص الائمة على أنه يحتمل الجد
الادنى والاوسط والاعلى ولا يصح حديثه إلا إذا صرح بأنه عبدالله وكون شعيب سمع من عبدالله لا يزيل الاحتمال اه هامش الاصل.
(2) قوله تصرح بأن الجد عبدالله هذا فلا نسلم بل يحتمل أنه عبدالله ويحتمل أنه عمرو بن العاص فيكون منقطعا كما ذكره الدار قطني وغيره اه هامش.
(3) وهو السابق في قوله وقال الدوري وصوابه الدار قطني اه هامش.
[ * ]

أظن فليس فيهما لعمرو شئ وقد أنكر جماعة أن يكون شعيب سمع من عبدالله بن عمرو وذلك مردود بما تقدم.
ومن ذلك قال محمد بن عثمان بن أبي شيبة سألت علي بن المديني عن عمرو بن شعيب فقال ما روى عنه أيوب وابن جريج فذاك له صحيح وما روى عن أبيه عن جده فهو كتاب وجده فهو ضعيف.
وقال ابن عدي عمرو بن شعيب في نفسه ثقة إلا أنه إذا روى عن أبيه عن جده يكون مرسلا لان جده محمد لا صحبة له.
وقال ابن حبان في الضعفاء إذا روى عمرو عن طاووس وسعيد بن المسيب وغيرهما من الثقات فهو ثقة يجوز الاحتجاج به.
وإذا روى عن أبيه عن جده فإن شعيبا لم يلق عبدالله فيكون منقطعا.
وإن أراد بجده محمدا فهو لا صحبة له فيكون مرسلا.
والصواب أن يحول عمرو إلى كتاب الثقات فأما المناكير في روايته فتترك.
وقال الدار قطني لما حكى كلام ابن حبان هذا خطأ قد روى عبيد الله بن عمر العمري وهو من الائمة عن عمرو بن شعيب عن أبيه قال كنت عند عبدالله بن عمرو فجاء رجل فاستفتاه في مسألة فقال لي يا شعيب إمض معه إلى ابن عباس فذكر الحديث.
قلت: وقد أسند ذلك الدار قطني في السنن قال ثنا أبو بكر بن زياد النيسابوري ثنا محمد بن يحيى الذهلي وغيره قالوا ثنا محمد بن عبيد ثنا عبيد الله بن عمر.
ورواه الحاكم أيضا من هذا الوجه.
وقال أبو بكر بن أبي خيثمة سمعت هارون بن معروف يقول لم يسمع عمرو من أبيه شيئا إنما وجده في كتاب أبيه قال ابن أبي خيثمة قلت ليحيى بن معين اليس قد سمع من أبيه قال بلى قلت إنهم ينكرون ذلك فقال قال أيوب حدثني عمرو فذكر ابا عن أب إلى جده قد سمع من أبيه ولكنهم قالوا حين مات عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده إنما هذا كتاب.
قلت: يشير ابن معين بذلك إلى حديث اسماعيل بن علية عن أيوب حدثني عمرو ابن شعيب حدثني أبي عن أبيه عن أبيه حتى ذكر عبدالله بن عمرو فذكر حديث لا يحل سلف وبيع.
أخرجه أبو داود والترمذي من رواية ابن علية عن أيوب.
وروى النسائي من حديث ابن طاووس عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن أبيه محمد ابن

عبدالله بن عمرو وقال مرة عن أبيه وقال مرة عن جده في النهي عن لحوم الحمر الاهلية ولم يأت التصريح بذكر محمد بن عبدالله بن عمرو في حديث إلا في هذين الحديثين فيما وقفت عليه وذلك نادر لا تعويل عليه ولكن استدل ابن معين بذلك على صحة سماع عمرو من أبيه في الجملة.
وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح يعني المصري عمرو سمع من أبيه عن جده وكله سماع عمرو يثبت احاديثه مقام التثبت.
وقال الساجي قال ابن معين هو ثقة في نفسه وما روى عن أبيه عن جده لا حجة فيه وليس بمتصل وهو ضعيف من قبيل أنه مرسل وجد شعيب كتب عبدالله بن عمرو فكان يرويها عن جده ارسالا وهي صحاح عن عبدالله بن عمرو غير أنه لم يسمعها.
قلت: فإذا شهد له ابن معين أن احاديثه صحاح غير أنه لم يسمعها وصح سماعه لبعضها فغاية الباقي أن يكون وجادة صحيحة وهو أحد وجوه التحمل والله أعلم.
وقال يعقوب بن شيبة ما رأيت أحدا من أصحابنا ممن ينظر في الحديث وينتقي الرجال يقول في عمرو بن شعيب شيئا وحديثه عندهم صحيح وهو ثقة ثبت والاحاديث التي انكروا من حديثه إنما هي لقوم ضعفاء رووها عنه وما روى عنه الثقات فصحيح قال
وسمعت علي بن المديني يقول قد سمع أبوه سعيب من جده عبدالله بن عمرو وقال علي ابن المديني وعمرو بن شعيب عندنا ثقة وكتابه صحيح.
وقال الشافعي فيما اسنده البيهقي في المعرفة تحته يخاطب الحنفية حيث احتجوا عليه بحديث لعمرو بن شعيب عمرو بن شعيب قد روى احكاما توافق اقاويلنا وتخالف اقاويلكم عن الثقات فرددتموها ونسبتموه إلى الغلط فأنتم محجوجون إن كان ممن ثبت حديثه فأحاديثه التي وافقناها وخالفتموها أو اكثرها وهي نحو ثلاثين حكما حجة عليكم وإلا فلا تحتجوا به ولا سيما إن كانت الرواية عنه لم تثبت وقال الذهبي كان أحد علماء زمانه وقال قيل إن محمدا والد شعيب مات في حياة أبيه فرباه جده.
81 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عمرو بن صليع (1) بن محارب بن خصفة.
__________
(1) صليع في التقريب بمهملتين مصغرا اه.
[ * ]

روى عن حذيفة وعلي وعنه أبو الطفيل وصخر بن الوليد.
ذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال غيره له صحبة وقد وقع في سياق حديثه الذي أخرجه البخاري في الادب أن له صحبة.
قلت: علق البخاري في المزارعة اثرا عن علي وصله ابن أبي شيبة من طريق الحارث بن حصين عن عمرو هذا وذكره أبو حاتم في التابعين والظاهر أنه لا يصح سماعه من النبي صلى الله عليه وسلم فان في تاريخ (البخاري) عن أبي الطفيل قال كان لسني وقد ذكره ابن مندة في المعرفة.
83 - ق (ابن ماجة) عمرو بن الضحاك بن مخلد بن الضحاك بن مسلم بن الضحاك وأبوه هو أبو عاصم النبيل.
روى عن أبيه ومحمد بن عبدالله الانصاري.
وعنه ابن ماجة وابنه أبو بكر احمد بن عمرو
ابن أبي عاصم الحافظ صاحب التصانيف وأبو داود السجستاني خارج السنن ومحمد بن عبد الملك الدقيقي والمعمري وعبد الله بن احمد ومحمد بن الحسن بن قتيبة والحسين بن إسحاق التستري وأبو يعلى وغيرهم ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث وكان على قضاء الشام وقال ابنه أبو بكر مات سنة اثنتين واربعين ومائتين.
83 - عمرو بن طلحة القناد.
هو عمرو بن حماد تقدم (1).
84 - ع (الستة) عمرو بن العاص بن وائل بن هاشم بن سعيد (2) بن سهم أبو عبد الله ويقال أبو محمد السهمي.
__________
(1) عمرو بن ظالم في ظالم بن عمرو اه هامش الاصل.
(2) زاد في الخلاصة سعيد بضم أوله ابن سهم بن عمرو بن هصيص بن كعب بن لؤي السهمي أبو محمد الامير اه.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 4) [ * ]

أسلم سنة ثمان قبل الفتح وقيل بين الحديبية وخيبر وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عائشة.
روى عنه ابنه عبدالله وأبو قيس مولاه وقيس بن أبي حازم وأبو عثمان النهدي وعلي ابن رباح اللخمي وعبد الرحمن بن شماسة وعروة بن الزبير ومحمد بن كعب القرظي وعمارة ابن خزيمة بن ثابت وغيرهم.
وقال الزبير أمه سبية يقال لها النابغة من عنزة وقال البخاري ولاه النبي صلى الله عليه وسلم على جيش ذات السلاسل.
قال الثوري عن ابراهيم بن مهاجر عن ابراهيم النخعي عقد رسول الله صلى الله عليه وسلم لواء لعمرو بن العاص على أبي بكر وعمرو سراة اصحابه.
وفي حديث محمد ابن عمر عن أبي سلمة عن أبي هريرة رفعه ابنا العاصي مؤمنان عمرو وهشام أخرجه...وعن ابن أبي مليكة قال قال طلحة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول عمرو بن العاص من
صالحي قريش الحديث.
وقال مجاهد عن الشعبي عن قبيصة بن جابر صحبت عمرو ابن العاص فما رأيت رجلا أبين أو قال انصع رأيا ولا اكرم جليسا ولا أشبه سريرته بعلانيته منه.
وقال محمد بن سلام الجمحي كان عمر بن الخطاب إذا رأى الرجل يتلجلج في كلامه قال خالق هذا وخالق عمرو بن العاص واحد.
وقال مجاهد عن الشعبي دهاة العرب أربعة معاوية وعمرو والمغيرة وزياد فاما معاوية فللحلم واما عمرو فللمعضلات واما المغيرة فللمبادهة واما زياد فللصغير والكبير.
قال أحمد عن بعض شيوخه عن عمرو اني لاذكر الليلة التي ولد فيها عمر بن الخطاب.
وقال أبو عمر كان عمرو من أبطال قريش في الجاهلية مذكورا بذلك فيهم وفضائله ومناقبه كثيرة جدا وقال محمد بن المثنى وغيره مات سنة (42) وقيل مات سنة (3) وجزم به ابن يونس وآخرون قال ابن بكير له نحو مائة سنة وقال بعضهم مات سنة (8) وقال الهيثم بن عدي سنة (51) وقال طلحة الكوفي سنة (58) وقال البخاري والحسن بن واقع عن ضمرة بن ربيعة مات سنة إحدى أو ثلاث وستين في ولاية يزيد.
قلت: قال الحاكم وابن عبد البر أن وفاته سنة (43) أصح ويقال استعمله النبي صلى الله عليه وسلم على عمان فقبض النبي صلى الله عليه وسلم وهو عليها وكان أحد أمراء الاجناد
__________
(1) ودفن بالمقطم اه خلاصة.
[ * ]

في فتوح الشام وافتتح مصر في عهد عمر بن الخطاب وعمل عليها له ولعثمان ثم عمل عليها زمن معاوية منذ غلب عليها معاوية إلى أن مات عمرو وخلف أموالا عظيمة إلى الغاية والقول المحكي أخيرا في وفاته عن ضمرة قد جزم به ابن حبان في الصحابة والظاهر أنه وهم بل هو بين الغلط وكان ذلك إنما هو في ابنه عبدالله بن عمرو والله أعلم.
85 - بخ د ت س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي) عمرو بن عاصم بن سفيان بن عبدالله بن ربيعة بن الحارث الثقفي أبو
عبدالله الحجازي أخو بشر بن عاصم.
روى عن أبي هريرة في الدعاء.
وعنه يعلى بن عطاء العامري وعمر بن سعيد ابن أبي حسين المكي.
قال حنبل عن أحمد ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم الحديث المتقدم.
86 - تمييز.
عمرو بن عاصم بن الشاه بن عاصم الفقيه المروزي يكنى أبا عاصم.
روى عن علي بن حجر ومحمد بن علي بن الحسن بن شقيق واسحاق بن منصور الكوسج وغيرهم.
قال ابن سعد...حدث بسمر قند سنة (295) 87 - ع (الستة) عمرو بن عاصم بن عبيد الله بن الوازع الكلابي القيسي أبو عثمان البصري الحافظ.
روى عن جده وشعبة وحماد بن سلمة وهمام بن يحيى وجرير بن حازم وحرب ابن سريج وسليمان بن المغيرة وعمران القطان واسحاق بن يحيى بن طلحة وصخر بن جويرية ومعتمر بن سليمان وعدة.
وعنه البخاري وروى هو والباقون له بواسطة أحمد بن اسحاق السرماري وأبو بكر الحبحابي والحسن بن علي الخلال وأحمد بن الحسن بن خراش وأبو خيثمة وأبو داود

السجزي وأبو موسى محمد بن المثنى وبندار وعقبة بن مكرم وابراهيم الجوزجاني وعبد ابن حميد والدارمي وأبو داود الحراني وابراهيم بن المستمر ومحمد بن عبدالله بن عبيد الهلالي وروى عنه أيضا محمد بن مسلم بن وارة ويعقوب بن سفيان وإسحاق بن سيار النصيبي ومحمد بن يونس الكديمي وآخرون.
قال ابن معين ثقة وقال ابن سعد صالح وقال الآجري عن أبي داود لا انشط لحديثه.
قال وسألته عنه وعن الحوضي في همام فقدم الحوضي قال وقال بندار لو لا فرقي من آل عمرو بن عاصم لتركت حديثه.
وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال إسحاق بن سيار سمعته يقول كتبت عن حماد بن سلمة بضعة عشر ألفا.
قال البخاري وغيره مات سنة ثلاث عشرة ومائتين.
قلت: وكذا ذكر ابن حبان وزاد في غرة جمادى الاولى.
ولما ذكر الذهبي قول بندار عبر بقوله لو لا شئ لتركته ثم قال وكذا قال أبو داود قيل يا بندار...قال لو لا سلامة في بندار لتركته وفي الزهرة روى عنه (خ) لابنه أحاديث وروى أيضا عن واحد عنه.
88 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
عمرو بن عاصم ويقال ابن عامر الانصاري.
روى عن أم سليم بنت ملحان فيمن قدم ثلاثة من الولد.
وعنه عثمان بن حكيم الانصاري.
قاله عبد الواحد بن زياد عن عثمان واختلف عليه فيه فرواه موسى ابن اسماعيل عنه فقال عن عمرو بن عاصم ورواه يحيى الحماني عنه فقال عن عمرو بن عامر وقال عبدالله بن نمير وغير واحد عن عثمان بن حكيم عن عمر الانصاري لم يسم أباه.
89 - تمييز.
عمرو بن عاصم البرجمي أبو محمد البصري.
روى عن حميد بن الحكم وسويد أبي حاتم.
روى عنه أبو يوسف القلوس وابراهيم ابن المستمر.

90 - تمييز.
عمرو بن عاصم الوراق مولى المنصور.
روى عن إسحاق بن يوسف الازرق.
وعنه أحمد بن القاسم بن نصر.
91 - تمييز.
عمرو بن عاصم مولى بني أمية.
روى عن يحيى بن أبي أنيسة.
روى عنه عبدالحميد بن بيان.
92 - ع (الستة) عمرو بن عامر الانصاري الكوفي.
روى عن انس بن مالك.
وعنه أبو الزناد وشعبة والثوري ومسعر وشريك وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة صالح الحديث وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
94 - تمييز.
عمرو بن عامر البجلي الكوفي والد أسد بن عمرو القاضي.
روى عن الحسن البصري وعمر بن عبد العزيز ووهب بن منبه وصخر بن صدقة.
وعنه ابن عيينة وزافر بن سليمان والمحاربي وعنبسة بن عبدالرحمن وسلمة بن جعفر وأبو نعيم.
وذكر الآجري عن أبي داود أن الذي يروي عن انس هو والد أسد بن عمرو وكذا قال ابن عساكر في الاطراف في الرواة عن انس عمرو بن عامر الانصاري والد أسد بن عمرو فكأنه تبع في ذلك أبا داود وذلك وهم فان والد أسد بجلي وهو متأخر عن طبقة الانصاري والله أعلم.
قلت: مثل أبي داود لا يرد قوله بلا دليل (1).
94 - خ (البخاري) عمرو بن العباس الباهلي أبو عثمان البصري الاهوازي الرزي (2).
__________
(1) عمرو بن عامر الجشمي في ابن عمر اه هامش.
(2) الرزي بضم راء وشدة زاي اه مغني.
[ * ]

روى عن ابن عيينة وغندر وابن مهدي ويزيد بن هارون ومحمد بن مروان العجلي وابراهيم بن صدقة وابراهيم بن ناصح.
روى عنه البخاري ومحمد بن عمرو بن جبلة ومات قبله وعباس العنبري وحرب الكرماني ومحمد بن ابراهيم بن جناد وأبو بكر ابن
سليمان البزار وعبدان بن أحمد الاهوازي ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف وقال أبو داود عن محمد بن عبدالملك مات في ذي الحجة سنة خمس وثلاثين ومائتين وفي الزهرة روى عنه (خ) أربعة عشر حديثا.
95 - د (أبي داود) عمرو بن عبدالله بن الاسوار اليماني يقال له عمرو بن برق (1).
روى عن عكرمة.
وعنه معمر.
قال معمر فذكرت حديثه لايوب فلم ينكر ذلك قال معمر لم أره حمل إلا ما حمل الفقهاء وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ليس بالقوي وقال ابن أبي مريم عن ابن معين زعم هشام القاضي أنه ليس بثقة وقال ابن عدي حديثه لا يتابع عليه الثقات.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث ابن عباس وأبي هريرة نهى عن شريطة الشيطان.
قلت: وذكر أن هشام بن يوسف روى عنه أيضا وأورد ابن عدي من طريق أحمد بن سعد بن أبي مريم عن يحيى بن معين فذكر ما تقدم وزاد ونزل عكرمة على عبدالله فيقال إن ابنه سرق كتابا من كتب عكرمة فنسخه وجعل يسأل عكرمة فيجيبه ففهم عكرمة أن لا سئلة من كتابه فقال علمت أن عقلك لا يبلغ هذا قال ويقال له أبو الأسوار والاسواري وحكى العقيلي عن أحمد أنه قال له أشياء مناكير وكان عند معمر لا بأس به وحكى عنه ابن معين في رواية الدوري انه كان سئ الاخذ في حال تحمله عن عكرمة (2) فكان يشرب فيقول عكرمة اطلبوه فيحده فيقوم وهو سكران فيقول له عكرمة: أصبب على صدرك من بردها * إني أرى الناس يمونا *
__________
(1) عمرو بن برق بفتح الموحدة اه.
(2) وذلك أن عكرمة كان ينزل على عبدالله والد عمرو بصنعاء فأمر عمرو عبدالله ابنه بالاخذ عن عكرمة اه هامش.
[ * ]

وقد ذكر المصنف هاتين القضيتين باختصار وقال الازدي متروك الحديث وقال ابن الاعرابي عن أبي داود كان معمر إذا حدث أهل البصرة قال لهم عمرو بن عبدالله وإذا حدث أهل اليمن لا يسميه.
96 - س (النسائي) عمرو بن عبدالله بن أنيس بن أسعد بن حرام الجهني حجازي.
روى عن أبيه في ذكر ليلة القدر.
وعنه الزهري.
قلت: قال الذهبي تفرد عنه.
97 - ق (ابن ماجة) عمرو بن عبدالله بن حنش (1) الاودي ويقال ابن محمد بن حنش ويقال ابن عثمان.
روى عن أبيه عبدالله بن حنش الاودي وأبي بكر بن عياش ووكيع وأبي اسامة وأبي معاوية واسماعيل بن محمد الطلحي وعدة.
وعنه ابن ماجة وابن وارة وابراهيم ابن متويه واحمد بن يحيى بن زهير وأبو حاتم وابن خزيمة وابن أبي داود وحاجب بن اركين وعبد الرحمن بن أبي حاتم وبدر بن الهيثم القاضي وآخرون.
قال أبو زرعة رأيت محمد ابن مسلم يعظم شأنه ويطنب في ذكره وقال أبو حاتم صدوق وقال ابن أبي حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات (2).
98 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عمرو بن عبدالله بن صفوان بن أمية بن خلف الجمحي المكي.
روى عن كلدة بن الحنبل ويزيد بن شيبان وعبد الله بن السائب المخزومي ومحمد ابن
__________
(1) حنش بفتح المهملة والنون بعدها معجمة اه تق.
(2) عمرو بن عبدالله بن ذي يحمد في مقلوبها - عمرو بن محمد بن عبدالله ابن أبي صغيرة في مقلوبها.
عمرو بن عبدالله بن زيد بن وهب النخعي في ابن عبدالله بن وهب اه هامش.
[ * ]

الاسود بن خلف.
روى عنه عمرو بن دينار وعمرو ومحمد ابنا أبي سفيان الجمحي والحكم ابن جميع السدوسي قال الزبير عن بعض اصحابه توالي خمسة في الشرف فذكر جماعة عمرو فيهم وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان قليل الحديث وقال الزبير فيه يقول الفرزدق.
تمشي تبختر حول البيت منتحيا * لو كنت عمرو بن عبدالله لم تزد قال وكان له رقيق يتجرون فكان ذلك يعينه على مكارمه.
99 - م صد (مسلم وأبي داود في فضائل الانصار) عمرو بن عبدالله بن أبي طلحة (1) الانصاري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا.
وعن عمه أنس بن مالك وعبد الله بن الزبير.
وعنه ابن عمه موسى بن أنس وجرير بن زيد (1) وابن إسحاق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له في مسلم حديث أنس في تكثير الطعام.
قلت: استعمل عمر بن عبد العزيز...عمرو بن عبدالله بن أبي طلحة.
اخرجه عبدالله بن أحمد بن زيادات الزهد باسناده إلى الاوزاعي قال وكان عاملا له على عمان.
100 - ع (الستة) عمرو بن عبدالله بن عبيد ويقال علي ويقال ابن أبي شعيرة أبو إسحاق السبيعي (3) الكوفي.
والسبيع من همدان ولد لسنتين بقيتا من خلافة عثمان قاله شريك عنه.
روى عن علي ابن أبي طالب والمغيرة بن شعبة وقد رآهما وقيل لم يسمع منهما وعن سليمان بن صرد وزيد بن ارقم والبراء بن عازب وجابر بن سمرة وحارثة بن وهب الخزاعي وحبيش ابن
__________
(1) زاد في نسبه صاحب الخلاصة أبي طلحة زيد بن سهل اه.
(2) عم جرير بن حازم اه هامش الخلاصة.
(3) السبيعي بفتح المهملة وكسر الموحدة اه.
[ * ]

جنادة وذي الجوشن.
وعبد الله بن يزيد الخطمي وعدي بن حاتم وعمرو بن الحارث ابن أبي ضرار والنعمان بن بشير وأبي جحيفة السوائي والاسود بن يزيد النخعي وأخيه عبدالرحمن بن يزيد وابنه عبدالرحمن بن الاسود والاغرابي مسلم ويزيد بن أبي مريم والحارث الاعور وحارثة بن مضرب وسعيد بن جبير وسعيد بن وهب وصلة بن زفر وعامر بن سعد البجلى والشعبي وعبد الله بن عتبة بن مسعود وعبد الله بن معقل بن مقرن وأبي ميسرة عمرو بن شرحبيل والعيزار بن حريث ومسروق بن الاجدع وعلقمة وقيل لم يسمع منه ومصعب وعامر ومحمد ابني سعد بن أبي وقاص وموسى بن طلحة بن عبيد الله وهانئ بن هانئ وهبيرة بن يريم وأبي الاحوص الجشمي وأبي بردة وأبي بكر ابني أبي موسى وأبي عبيدة بن عبدالله بن مسعود وخلق كثير.
وعنه ابنه يونس وابن ابنه إسرائيل بن يونس وابن ابنه الآخر يوسف بن إسحاق وقتادة وسليمان التيمي واسماعيل بن أبي خالد والاعمش وفطر بن خليفة وجرير ابن حازم ومحمد بن عجلان وعبد الوهاب بن بخت وحبيب بن الشهيد ويزيد بن عبدالله ابن الهاد وشعبة ومسعر والثوري وهو أثبت الناس فيه وزهير بن معاوية وزائدة بن قدامة وزكرياء بن أبي زائدة والحسن بن حمزة وحمزة الزيات ورقبة بن مصقلة وأبو حمزة السكري وأبو الاحوص وشريك وعمر بن أبي زائدة وعمرو بن قيس الملائي ومطرف ابن طريف ومالك بن مغول والاجلح بن عبدالله الكندي وزيد بن أبي أنيسة وسليمان ابن مسعود والمسعودي وعمر بن عبيد الطنافسي والمطلب بن زياد وسفيان ابن عيينة وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد قلت لابي أيما أحب اليك أبو إسحاق أو السدي فقال أبو إسحاق ثقة ولكن هؤلاء الذين حملوا عنه بآخره.
وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابن
المدينى احصينا مشيخته نحوا من ثلاثمائة شيخ وقال مرة أربعمائة وقد روى عن سبعين أو ثمانين لم يرو عنهم غيره وقال العجلي كوفي تابعي ثقة والشعبي أكبر منه بسنتين ولم يسمع أبو إسحاق من علقمة ولم يسمع من حارث الاعور إلا أربعة أحاديث والباقي كتاب.
وقال أبو حاتم ثقة وهو أحفظ من أبي إسحاق الشيباني وشبه الزهري في كثرة الرواية

واتساعه في الرجال وقال له رجل إن شعبة يقول إنك لم تسمع من علقمة قال صدق وقال أبو داود الطيالسي قال رجل لشعبة سمع أبو إسحاق من مجاهد قال ما كان يصنع بمجاهد كان هو أحسن حديثا من مجاهد ومن الحسن وابن سيرين.
وقال الحميدي عن سفيان مات سنة ست وعشرين ومائة.
وقال أحمد عن يحيى ابن سعيد مات سنة سبع وكذا قال غير واحد وقال أبو نعيم مات سنة (8) وقال عمرو ابن علي مات سنة (29) وقال أبو بكر بن أبي شيبة مات وهو ابن (96).
قلت: قال ابن سعد أنا أحمد بن يونس ثنا زهير ثنا أبو إسحاق أنه صلى خلف علي الجمعة قال فصلاها بالهاجرة بعد ما زالت الشمس.
وقال البغوي في الجعديات ثنا محمود بن غيلان سمعت أبا احمد الزبيري قال لقي أبو إسحاق عليا وقال ابن أبي حاتم في المراسيل سمعت أبي يقول لم يسمع أبو إسحاق من ابن عمر إنما رآه رؤية قال وقد رأى حجر بن عدي وما أظنه سمع منه.
قال وكتب إلي عبدالله بن احمد عن أبيه قال لم يسمع أبو إسحاق من سراقة.
قال وسمعت أبا زرعة يقول وحديث ابن عيينة عن أبي إسحاق عن ذي الجوشن هو مرسل لم يسمع أبو إسحاق من ذي الجوشن.
قال وسألت أبي هل سمع من أنس قال لا يصح له من أنس رؤية ولا سماع.
وقال البرديجي في المراسيل قيل ان ابا إسحاق لم يسمع من سليمان بن صرد ولا من النعمان بن بشير ولا من جابر بن سمرة قال ولم يسمع من عطاء بن أبي رباح وفي ترجمة
شعبة من الحلية بسند صحيح عن شعبة لم يسمع أبو إسحاق من أبي وائل إلا حديثين وعن الاعمش قال كان اصحاب عبدالله إذا رأوا أبا إسحاق قالوا هذا عمرو القاري وقال له عون بن عبدالله ما بقي منك قال اصلي البقرة في ركعة قال ذهب شرك وبقي خيرك وعن أبي بكر بن عياش قال قال أبو إسحاق ذهبت الصلاة منى وضعفت فما اصلى إلا بالبقرة وآل عمران وقال العلاء بن سالم كان الاعمش يتعجب من حفظ أبي اسحاق لرجاله الذين يروي عنهم.
وقال حفص بن غياث عن الاعمش كنت إذا خلوت بأبي إسحاق جئنا بحديث عبدالله غضا وعن أبي بكر بن عياش قال مات أبو إسحاق وهو ابن مائة سنة أو نحوها

وقال ابن حبان في كتاب الثقات كان مدلسا ولد سنة (29) ويقال سنة (32) وكذا ذكره في المدلسين حسين الكرابيسي وأبو جعفر الطبري وقال ابن المديني في العلل قال شعبة سمعت أبا إسحاق يحدث عن الحارث بن الازمع بحديث فقلت له سمعت منه فقال حدثني به مجالد عن الشعبي عنه قال شعبة وكان أبو إسحاق إذا اخبرني عن رجل قلت له هذا اكبر منك فإن قال نعم علمت أنه لقى وإن قال انا اكبر منه تركته.
وقال أبو إسحاق الجوزجاني كان قوم من اهل الكوفة لا تحمد مذاهبهم يعني التشيع هم رؤوس محدثي الكوفة مثل أبي إسحاق والاعمش ومنصور وزبيد وغيرهم من اقرانه احتملهم الناس على صدق ألسنتهم في الحديث ووقفوا عندما أرسلوا لما خافوا أن لا يكون مخارجها صحيحة فأما أبو إسحاق فروى عن قوم لا يعرفون ولم ينتشر عنهم عند أهل العلم إلا ما حكى أبو إسحاق عنهم فإذا روى تلك الاشياء عنهم كان التوقيف في ذلك عندي الصواب وحدثنا اسحاق ثنا جرير عن معن قال افسد حديث أهل الكوفة الاعمش وأبو إسحاق يعني للتدليس قال يحيى بن معين سمع منه ابن عيينة بعدما تغير ووجدت في التاريخ المظفري ان يوسف بن عمر لما ولي الكوفة اخرج بنو أبي إسحاق ابا إسحاق
على برذون ليأخذ صلة يوسف فأخذت وهو راكب فرجعوا به ومات يوم دخول الضحاك الخارجي الكوفة.
101 - عمرو بن عبدالله بن قيس هو أبو بكر بن أبي موسى في الكنى.
102 - 4 (الاربعة) عمرو بن عبدالله بن كعب بن مالك الانصاري السلمي المدني.
روى عن نافع بن جبير بن مطعم.
وعنه يزيد بن خصيفة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الاربعة حديثا واحدا وهو حديث عثمان ابن أبي العاص في الدعاء صححه (ت).
قلت: ووثقه يعقوب بن سفيان ولكنه سماه عمر.
وقال الذهبي تفرد عنه يزيد بالرواية وقال ابن الحذاء وقع في رواية ابن بكير عن مالك أنه اسلمي والصحيح الاول.

103 - خ س ق (البخاري والنسائي وابن ماجة) عمرو بن عبدالله بن وهب النخعي أبو معاوية ويقال أبو سليمان الكوفي.
روى عن ابن أبي عمرو الشيباني ومهاجر بن الحسن وعامر الشعبي وزيد العمى وحماد بن أبي سليمان.
وعنه ابنه أبو داود سليمان وزائدة بن قدامة وابن عيينة ووكيع وزيد بن الحباب وحسين بن علي الجعفي وأبو نعيم قال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم ثقة صالح الحديث وقال أيضا اخطأ وكيع في قوله عمرو ابن عبدالله بن زيد بن وهب زاد في نسبه زيدا واخطأ زيد بن الحباب حيث قال عمرو ابن وهب بن عبدالله يعني أنه قلبه وذكره ابن حبان في الثقات.
104 - د (أبي داود) عمرو بن عبدالله الشيباني أبو عبد الجبار ويقال أبو العجماء الحضرمي الحمصي.
روى عن عمر وعوف بن مالك وذي مخبر الحبشي وواثلة بن الاسقع وأبي امامة.
روى عنه يحيى بن أبي عمرو السيباني ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال الذهبي ما علمت روى عنه سوى يحيى وقال العجلى شامي تابعي ثقة وفرق الدولابي بين أبي العجماء الحضرمي روى عن عمرو عنه يحيى بن أبي عمرو وبين أبي عبد الجبار عمرو بن عبدالله الراوي عن عوف بن مالك وغيره فلم يذكر لابي العجماء اسما وكذا ذكره الحاكم أبو أحمد فيمن لا يعرف اسمه (1).
105 - س (النسائي) عمرو بن عبدالرحمن بن أمية التميمي (2).
__________
(1) عمرو بن عبدالله بن عثمان في ابن عبدالله بن حنش - (عمرو) بن عبدالله ابن محمد بن حنش في ابن عبدالله بن حنش - (عمرو) بن عبدالله مولى عنبسة في عمرو ابن خالد القرشي اه هامش.
(2) هو ابن أخي يعلي بن أمية ويقال ابن أمية اه هامش.
[ * ]

روى عن أبيه عن يعلى بن أمية (1) قال جئت بابي يوم الفتح فقلت يا رسول الله بايعه على الهجرة الحديث.
وعنه الزهري.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات ونسبه ثقفيا وقال الذهبي لا يعرف (2).
106 - عمرو بن عبدالملك في عبدالملك ابن أخي عمرو بن حريث.
107 - م 4 (مسلم والاربعة) عمرو بن عبسة (3) بن عامر بن خالد بن غاضرة بن عتاب ابن امرئ القيس بن بهثة بن سليم السلمي أبو نجيح وقيل أبو شعيب وقيل غير ذلك في نسبه أسلم قديما بمكة وكان أخا أبي ذر لامه.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه ابن مسعود وسهل بن سعد وأبو امامة الباهلي
ومعدان بن أبي طلحة اليعمري وأبو عبد الله الصنابحي وشرحبيل بن السمط وكثير ابن مرة وسليم بن عامر وعبد الرحمن بن البيلماني وعبد الرحمن بن عائذ وأبو طيبة الكلاعي وأبو سلام الاسود وعبد الرحمن بن يزيد بن موهب وجبير بن نفير وآخرون.
قال الواقدي أسلم بمكة ثم رجع إلى بلاد قومه ثم قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ذلك المدينة وقال ابن سعد يقولون إنه رابع أو خامس في الاسلام وقال أبو نعيم كان قبل ان يسلم يعتزل عبادة الاصنام وقال الحاكم أبو أحمد نزل الشام وقال غيره مات بحمص، له عند مسلم حديث إسلامه.
قلت: كانت وفاته في أواخر خلافة عثمان فيما أظن فاني ما وجدت له ذكرا في الفتنة ولا في خلافة معاوية.
__________
(1) وفي الخلاصة روى عن يعلى بن أمية اه.
(2) عمرو بن عبدالرحمن في ابن زائدة اه خلاصة.
(3) عبسة بعين وموحدة مفتوحتين واهمال سين (وغاضرة) بغين وضاد معجمتين (وبهثة) بمضمومة وسكون هاء وبمثلثة (وسليم) مصغرا (ونجيح) بمفتوحة وكسر جيم وبحاء مهملة اه مغني.
[ * ]

108 - قدفق (أبي داود في القدر وابن ماجة في التفسير) عمرو بن عبيد بن باب (1) ويقال ابن كيسان التميمي مولاهم أبو عثمان البصري.
روى عن الحسن البصري وأبي العالية وأبي قلابة وعبيد الله بن أنس بن مالك.
روى عنه هارون بن موسى النحوي والاعمش والحمادان ويزيد بن زريع وأبو عوانة وابن عيينة وابن عبد الوارث و عبد الوهاب الثقفي وعبد الوهاب بن عطاء ويحيى القطان وعلي ابن عاصم الواسطي وآخرون.
قال عمرو بن علي متروك الحديث صاحب بدعة وقال أيضا كان يحيى بن سعيد يحدثنا
عنه ثم تركه وقال أيضا كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وقال أبو حاتم متروك الحديث وقال الآجري عن أبي داود أبو حنيفة خير من ألف مثل عمرو بن عبيد وقال النسائي ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال في الكنى قال حفص بن غياث ما وصف لي أحد إلا رأيته دون الصفة إلا عمرو بن عبيد فإني رأيته فوق ما وصف لي وما لقيت أحدا أزهد منه وكان يضعف في الحديث وانتحل ما انتحل وقال الميموني عن أحمد بن حنبل ليس بأهل أن يحدث عنه وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ.
وقال أبو داود الطيالسي عن شعبة عن يونس بن عبيد كان عمرو بن عبيد يكذب في الحديث وقال عفان عن حماد بن سلمة كان حميد من أكفهم عنه قال لي يعني مع ذلك لا تأخذ عن هذا شيئا فإنه يكذب على الحسن وقال ابن عون عمرو بن عبيد يكذب على الحسن وقال معاذ قلت لعوف إن عمرو بن عبيد حدثنا عن الحسن بكذا قال كذب والله عمرو وقال همام عن مطر والله ما أصدق عمرا في شئ وقال ابن المديني عن ابن عيينة كتبت عنه كتابا كثيرا ثم وهبته لابن أخي عمرو بن عبيد.
وقال نعيم بن حماد قلت لابن المبارك لاي شئ تركوا عمرو بن عبيد قال ان عمرا كان يدعو إلى القدر وقال معاذ كنت مع عمرو فمر بنا أشعث فلم يسلم عليه وقال الانصاري
__________
(1) بموحدتين اه خلاصة.
[ * ]

قال لي أشعث لاتأت عمرو بن عبيد فإن الناس ينهون عنه وقال ابن عيينة رأى الحسن عمرو بن عبيد فقال هذا سيد شباب أهل البصرة ما لم يحدث وقال فهد بن حيان عن سعيد ابن أبي راشد المازني سمعت الحسن يقول نعم الفتى عمرو بن عبيد ما لم يحدث قال فأحدث والله أعلم الحدث.
وقال أحمد بن إبراهيم الدورقي عن معاذ بن معاذ سمعت عمرو بن عبيد يقول إن كان تبت يدا أبي لهب في اللوح المحفوظ فما لله على ابن آدم حجة وقال عبيد الله بن معاذ بن معاذ
العنبري سمعت أبي يقول سمعت عمرو بن عبيد يقول وذكر حديث الصادق المصدوق فقال لو سمعت الاعمش يقول هذا لكذبته ولو سمعت زيد بن وهب يقول هذا ما أحببته ولو سمعت عبدالله بن مسعود يقول هذا ما قبلته إلى أن قال ليس على هذا أخذ علينا الميثاق.
وقال سوار بن عبدالله العنبري عن الاصمعي جاء عمرو بن عبيد إلى أبي عمرو ابن العلاء فقال يا أبا عمرو يخلف الله وعده قال لا قال أفرأيت إن وعد الله على عمل عقابا يخلف وعده قال له أبو عمرو من العجمة أتيت يا أبا عثمان إن الوعد غير الوعيد أن العرب لا تعد خلفا ولا عارا أن تعد شرا ثم لا تفعله بل ترى أن ذلك كرم وفضل إنما الخلف أن تعد خيرا ثم لا تفعله قال فأوجدني هذا في كلام العرب قال أما سمعت: ولا يرهب ابن العم ما عشت صولتي * ولا أختبي من خشية المتهده واني إذا أو عدته أو وعدته * لمخلف إيعادي ومنجز موعدي وقال إسحاق بن إبراهيم بن حبيب بن الشهيد عن قريش بن أنس سمعت عمرو ابن عبيد يقول يؤتى بي يوم القيامة فأقام بين يدي الله تعالى فيقول لي لم قلت ان القاتل في النار فأقول أنت قلته ثم تلا (ومن يقتل مؤمنا متعمدا) الآية قال فقلت له وما في القوم أصغر مني أرأيت إن قال لك اني قد قلت (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء).
من أين علمت اني لا أشاء أن أغفر لهذا قال فما رد علي شيئا والاخبار عنه في هذا الباب كثيرة جدا.
قال الخطيب كان يسكن البصرة وجالس الحسن وحفظ عنه واشتهر بصحبته ثم ازاله واصل بن عطاء عن مذهب أهل السنة فقال بالقدر ودعا إليه واعتزل أصحاب الحسن وكان له سمت وإظهار زهد ويقال إنه هو وواصل ولدا جميعا سنة (30).

وقال البخاري قال لي ابن المثنى عن قريش بن أنس مات سنة (3) أو (142) وقال الساجي مات سنة (3) وكان قدريا داعية فتركه أهل النقل ومن كان يميز الاثر وروى
عنه الغرباء وكان له زهد وسمت فظنوا به خيرا وقد روى عنه شعبة حديثين ثم تركه وقال الواقدي وغيره مات سنة (4) وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه مات سنة (8) وذكر ابن قتيبة أن المنصور رثاه لما مات.
قال نصر بن مرزوق عن إسماعيل بن مسلمة القعنبي رأيت الحسن بن أبي جعفر في النوم فقال لي أيوب ويونس وابن عون في الجنة قلت فعمرو ابن عبيد قال في النار ثم رأيته بعد ذلك فقال لي مثل ذلك.
ورواه جعفر بن محمد الرسعني عن إسماعيل بن مسلمة نحوه وذكر الرؤيا ثلاثة.
وروى (خ) في الفتن من صحيحه عن الحجبي عن حماد بن زيد عن رجل لم يسمه عن الحسن قال خرجت بسلاحي ليالي الفتنة فاستقبلني أبو بكرة الحديث فقيل ان الرجل المكنى عنه هو عمرو بن عبيد.
قلت: لم يخرج البخاري هذا الاسناد للاحتجاج وإنما أخرجه ليبين أنه غلط يظهر ذلك من سياقه فإنه قال حدثنا عبدالله بن عبد الوهاب ثنا حماد عن رجل لم يسمه عن الحسن قال خرجت بسلاحي ليالي الفتنة فاسقبلني أبو بكرة فقال أين تريد قلت أريد نصرة ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا تواجه المسلمان بسيفيهما الحديث.
قال حماد بن زيد فذكرت هذا الحديث لايوب ويونس ابن عبيد وأنا أريد أن يحدثاني به فقالا إنما روى هذا الحديث الحسن عن الاحنف بن قيس عن أبي بكرة.
حدثنا سليمان يعني ابن حرب ثنا حماد يعني ابن زيد بهذا.
وقال مؤمل يعني ابن اسماعيل ثنا حماد بن زيد ثنا أيوب ويونس وهشام ومعلى بن زياد عن الحسن عن الاحنف عن أبي بكرة عن النبي صلى الله عليه وسلم به ورواه معمر عن أيوب.
فهذا كما ترى لم يقصد البخاري منه إلا رواية حماد عن يونس وأيوب عن الحسن عن الاحنف عن أبي بكرة وهي الرواية المتصلة الصحيحة ولم يقصد الرواية المبهمة المنقطعة ولم يسقها إلا في ضمن القصة فلا يقال في مثل هذا ان البخاري اخرج عن عمرو بن عبيد وابهمه بل الظاهر ان حماد بن زيد هو الذي تعمد عدم تسميته وقصد التنبيه على سوء حفظه بكونه جعل القصة التي

للاحنف للحسن وهذا واضح بين بحمد الله وقد بينت في تعليق التعليق من وصل حديث مؤمل ومعمر الذين أشار إليهما مع غيرهما من الطرق التي علقها هناك فلله الحمد وقد علق له أبو داود في السنن شيئا ففي رواية الرملي قال لنا أبو داود عقب حديث قتادة عن الحسن عن سمرة حفظت عن النبي صلى الله عليه وسلم سكتتين.
رواه يحيى بن سعيد عن عمرو ابن عبيد عن الحسن فقال ثلاث سكتات قال فقلت له عن سمرة فقال فعل الله بسمرة وفعل.
وقال ابن سعد كان كثير الحديث عن الحسن وغيره وكان صاحب رأي ليس بشئ في الحديث معتزلي قال الساجي حدثني محمد بن عمر المقدمي عن محمد بن عبيد الله الانصاري قال كان عمرو بن عبيد إذا سئل عن شئ قال هذا من قول الحسن فيوهمهم أنه من قول الحسن البصري.
حدثنا بندار ثنا سليمان ابن حرب ثنا حماد بن زيد قال قيل لايوب ان عمرو بن عبيد روى عن الحسن لا يجلد السكران من النبيذ فقال أيوب كذاب أنا سمعت الحسن يقول يجلد السكران من النبيذ.
وبه إلى حماد قيل لايوب إن عمرا روى عن الحسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا رأيتم معاوية على منبري فاقتلوه فقال أيوب كذب عمرو.
قال الساجي وكان الحسن وأيوب وابن عون وسليمان التيمي ويونس بن عبيد يذمون عمرا وينهون الناس عنه وكانوا أعلم به.
قال الساجي وقال يحيى بن سعيد رأيته يصلي في مسجده خلاف صلاته في منزله نسبه إلى الرياء.
قال الساجي وله مثالب يطول ذكرها وحديثه لا يشبه رواية أهل البيت.
قال وثنا عبدالله بن أحمد قال كان أبي يحدثنا عن عمرو وربما قال عن رجل ثم تركه وقال ابن حبان كان من أهل الورع والعبادة إلى أن أحدث ما أحدث فاعتزل مجلس الحسن وجماعة معه فسموا المعتزلة وكان يشتم الصحابة ويكذب في الحديث وهمالا تعمدا والكلام فيه والطعن عليه كثير جدا.
109 - تمييز.
عمرو بن عبيد التميمي شيخ بصري.
أرسل عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم حديث يوشك أن تداعى عليكم الامم.
رواه (تهذيب التهذيب - ج 7 م 5

عنه أبو داود الطيالسي وعبد الصمد بن عبد الوارث.
قلت: وهذا الحديث عنه أحمد من رواية مبارك بن فضالة عن ابن مرزوق عن أبي أسماء عن ثوبان.
وفي الرواة عمرو ابن عبيد ثلاثة لا يلتبسون بهذين لانهم ليس فيهم تميمي.
110 - س ق (النسائي وابن ماجة) عمرو بن عتبة بن فرقد السلمي الكوفي.
روى عن ابن مسعود وعن سبيعة الاسلمية كتابة.
روى عنه عبدالله بن ربيعة السلمي وحوط بن رافع العبدي والشعبي وعبس بن عبد الهمداني.
ولم يدركه وكان أحد المذكورين بالزهد والعبادة ذكره ابن حبان في الثقات وقال علي بن صالح بن حي كان يرعى ركائب أصحابه وغمامة تظله وكان يصلي والسبع يضرب بذنبه يحميه.
وقال ابن المبارك عن فضيل بن عياض عن الاعمش قال قال عمرو بن عتبة بن فرقد سألت الله ثلاثا فاعطاني اثنتين وأنا أنتظر الثالثة (سألته) أن يزهدني في الدنيا فما أبالي ما أقبل وما أدبر (سألته) أن يقويني على الصلاة فرزقني منها و (سألته) الشهادة فأنا أرجوها.
وقال أحمد بن حنبل ثنا أبو معاوية عن الاعمش عن عمارة عن عبدالرحمن ابن يزيد قال خرجنا في جيش فيهم علقمة ومعضد العجلي وعمرو بن عتبة بن فرقد ويزيد بن معاوية النخعي قال فخرج عمرو عليه جبة بيضاء فقال ما أحسن ينحدر على هذه قال فأصابه حجر فشجه قال فتحدر الدم عليها فمات منها فدفناه.
قلت: ذكر ابن حبان أنه قتل بتستر في خلافة عثمان بن عفان وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل الكوفة وقال كان قليل الحديث ثقة.
ثنا عبدالله اسرائيل عن ابراهيم بن مهاجر عن ابراهيم يعني النخعي أن عمرو بن عتبة استشهد فصلى عليه علقمة.
111 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار القرشي أبو حفص الحمصي مولى بني أمية أخو يحيى.
روى عن أبيه ومحمد بن حرب الخولاني والوليد بن مسلم ومروان بن معاوية

ومروان بن محمد واسماعيل بن عياش وبقية وسفيان بن عيينة ومحمد وأحمد ابني خالد الوهبي وجماعة.
وعنه أبو داود والنسائي وابن ماجة وروى النسائي في اليوم والليلة عن زكرياء السجزي عنه وأبو زرعة وأبو حاتم والذهلي وبقي بن مخلد وابن أبي عاصم وجعفر الفريابي وعبدان الاهوازي وأبو بكر بن أبي داود وأبو عروبة وعمر بن محمد ابن يحيى ومحمد بن عبيد الله بن الفضيل الكلاعي وآخرون.
قال أبو زرعة كان أحفظ من أبي مصفى وأحب إلي منه.
وقال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (250).
قلت: ووثقه النسائي في اسماء شيوخه وكذا أبو داود ومسلمة وثقاه وقال عبدالله ومحمد بن سنان عن موسى بن سهل هو الجوني عمرو بن عثمان أحب إلي من محمد بن مصفى.
112 - ق (ابن ماجة) عمرو بن عثمان بن سيار (1) الكلابي أبو عمر ويقال أبو عمرو ويقال أبو سعيد الرقي مولى بني الوحيد.
روى عن زهير بن معاوية وعبيد الله بن عمرو وموسى بن أعين واسماعيل بن عياش وعيسى بن يونس وأبي شهاب الحناط وابن عيينة وغيرهم.
وعنه أبو الأزهر النيسابوري وأحمد بن منصور الرمادي والحسين بن الحسن المروزي ومحمد بن الحسين السمناني والذهلي ومسلمة بن شيب وعمرو الناقد وعمر بن الخطاب السجستاني ومحمد بن علي ابن ميمون العطار وعبد الله بن حماد الآملي وأبو الحسن الميموني وأبو أمية الطرسوسي
واسماعيل سمويه وعبد الله بن الحسين المصيصي وآخرون.
قال أبو حاتم يتكلمون فيه كان شيخا أعمى بالرقة يحدث الناس من حفظه بأحاديث منكرة لا يصيبونه في كتاب أدركته ولم أسمع منه ورأيت من أصحابنا من أهل العلم من قد كتب عامة كتبه لا يرضاه وليس عنده بذاك وقال العقيلي عن أحمد بن علي الابار سألت علي بن ميمون الرقي عنه فقال كان عندنا إنسان يقال له أبو مطر فمات فجاءني ابنه بكتب
__________
(1) سيار بسين مهملة وشدة تحتية وبراء مهملة اه مغني.
[ * ]

أبيه أبيعها له فقال لي عمرو بن عثمان الكلابي جئني بشئ منها فجئته فكان يحدث منها فلما مات عمرو بن عثمان ردوها علي فرددتها على أهلها وقال النسائي والازدي متروك الحديث.
وقال ابن عدي له أحاديث صالحة عن زهير وغيره وقد روى عنه ناس من الثقات وهو ممن يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (219) وقال محمد ابن سعيد الحرانى مات بالرقة سنة (17).
قلت: وفي النسخة التي وقفت عليها من ثقات ابن حبان سبع عشرة بتقديم السين وقال ربما أخطأ وكذا أرخ أبو عروبة وفاته عن هلال ابن العلاء ذكره العقيلي في الضعفاء.
113 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) عمرو بن عثمان بن عبدالله بن موهب التيمي مولاهم أبو سعيد الكوفي وهو ابن عم يحيى بن عبيد الله.
روى عن أبيه وموسى بن طلحة ورباح بن عبيدة السلمي وعمر بن عبد العزيز.
روى عنه زائدة والثوري وابن نمير والخريبي والقطان ووكيع وجعفر بن عون وابن عيينة وعبيد الله بن موسى وأبو نعيم وجماعة وروى عنه شعبة فسماه محمدا.
قال علي بن المديني قلت ليحيى بن سعيد عمرو بن عثمان أحب إليك أو طلحة بن يحيى قال عمرو وكذا قال أحمد بن حنبل وقال أحمد أيضا وابن معين وابن المديني ويعقوب بن سفيان ويعقوب ابن
شيبة ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
114 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عمرو بن عثمان بن عبدالرحمن بن سعيد بن يربوع بن عنكثة (1) ابن عامر بن مخزوم القرشي ويقال اسمه عمر وهو الصواب.
روى عن جده عبدالرحمن وسلمة بن عبدالله بن عمر بن أبي سلمة.
وعنه الواقدي
__________
(1) ذكر صاحب التقريب في بيان سعيد بن يربوع بن (عنكثة) بفتح المهملة وسكون النون وفتح الكاف بعدها مثلثة اه المصحح.
[ * ]

وزيد بن الحباب.
ذكره ابن حبان فيمن اسمه عمر من كتاب الثقات وذكره ابن أبي حاتم أيضا فيمن اسمه عمرو وقال أبو داود في كتاب التفرد الصواب عمر.
115 - ع (الستة) عمرو بن عثمان بن عفان الاموي قيل يكنى أبا عثمان.
روى عن أبيه واسامة بن زيد.
وعنه ابنه عبدالله وعلي بن الحسين وسعيد بن المسيب وأبو الزناد.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى وقال كان ثقة وله أحاديث وقال العجلي مدني ثقة من كبار التابعين وقال الزبير بن بكار كان أكبر ولد عثمان الذين أعقبوا.
قلت: وذكر الزبير أن معاوية زوجه لما ولي الخلافة ابنته رملة وذكره ابن حبان في الثقات.
116 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عمرو بن عثمان بن هانئ المدني مولي عثمان.
روى عن القاسم بن محمد بن أبي بكر ووهب بن كيسان وعاصم بن عمر بن عثمان وقيل ابن قتادة وعاصم بن عبيد الله.
وعنه ابن أبي فديك وهشام بن سعد والواقدي.
ذكره ابن سعد في الطبقة الخامسة من أهل المدينة وقال روى عنه الكوفيون ولم يذكره البخاري في تاريخه ولا ابن أبي حاتم.
قلت: وذكره الاحوص عن المفضل الغلابي في موالي عثمان ووقع
في رواية أحمد بن حنبل عن أبي عامر عن هشام بن سعد عن عثمان بن عمرو بن هانئ فكأنه انقلب وقد رواه الذهلى عن أبي همام عن هشام بن سعد على الصواب.
117 - ت (الترمذي) عمرو بن عثمان بن يعلى بن مرة الثقفي، روى عن أبيه عن جده.
وعنه أبو سهل كثير بن زياد وخلف بن مهران العدوي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث تقدم في ترجمة أبيه.
قلت: وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
ولهم شيخ آخر يقال له: 118 - عمرو بن عثمان الثقفي متأخر عن هذا يروي عن الثوري.

119 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) عمرو بن علقمة بن وقاص الليثي المدني.
روى عن أبيه عن بلال بن الحارث حديث ان الرجل ليتكلم بالكلمة الحديث.
وعنه ابنه محمد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجوا له الحديث المذكور صححه الترمذي.
قلت: وكذا صححه ابن حبان وصحح له ابن خزيمة حديثا آخر من روايته عن أبيه أيضا.
120 - ع (الستة) عمرو بن علي بن بحر (1) بن كنيز الباهلي أبو حفص البصري الصيرفي الفلاس.
روى عن عبد الوهاب الثقفي ويزيد بن زريع وخالد بن الحارث وأبي قتيبة سلم ابن قتيبة وأبي داود الطيالسي وأبي عاصم النبيل والخريبي وعبد الاعلى بن عبدالاعلى وابن مهدي وغندر و عبدالله بن ادريس وابن أبي عدى ومعاذ بن معاذ بن هشام ومعاذ ابن هانئ ويحيى بن سعيد القطان ووهب بن جرير بن حازم ويزيد بن هارون وأبي بكر وأبي علي الحنفيين وبشر بن المفضل وأزهر بن سعد السمان وعفان وفضيل بن سليمان النميري وابن عيينة ومحمد بن فضيل وخلق كثير.
روى عنه الجماعة وروى النسائي عن زكرياء السجزي عنه وأبو زرعة وأبو حاتم وعبد الله بن أحمد وابن أبي الدنيا ومحمد بن يحيى بن مندة وجعفر الفريابي وإسحاق ابن ابراهيم البستي وشعيب بن محمد الدارع ومحمد بن علي الحكيم الترمذي والهيثم بن خلف الدوري وقاسم المطرز وأحمد بن محمد بن عمر الحراني والحسن بن سفيان ومحمد بن ابراهيم ابن شعيب الغازي ومحمد بن صالح بن الوليد النرسي ومحمد بن يونس المعصفري وأحمد ابن ابن محمد بن منصور الجوهري ومحمد بن جرير الطبري ويحيى بن محمد بن صاعد وأبو روق أحمد بن بكر الهزاني.
قال أبو حاتم كان أرشق من علي بن المديني وهو بصري صدوق وقال أيضا سمعت العنبري يقول ما تعلمت الحديث إلا من عمرو بن علي وقال حجاج بن الشاعر عمرو بن علي
__________
(1) بحر مكبرا (وكنيز) بضم الكاف وفتح النون آخره زاي اه خلاصة.
[ * ]

لا يبالي أحدث من حفظه أو من كتابه وقال النسائي ثقة صاحب حديث حافظ وقال أبو الشيخ الاصبهاني قدم اصبهان سنة (16) وسنة (24) وسنة (36).
وحكى ابن مكرم بالبصرة قال ما قدم علينا بعد علي بن المديني مثل عمرو بن علي.
مات بالعسكر في آخر ذي القعدة سنة تسع وأربعين ومائتين.
قلت: وقال أبو زرعة كان من فرسان الحديث وفي الترمذي سمعت أبا زرعة يقول روى عفان عن عمرو بن علي حديثا وقال الدار قطني كان من الحفاظ وبعض أصحاب الحديث يفضلونه على ابن المديني ويتعصبون له وقد صنف المسند والعلل والتاريخ وهو إمام متقن.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال الحسين بن اسماعيل المحاملي ثنا أبو حفص الفلاس وكان من نبلاء المحدثين وقال عبدالله بن علي بن المديني سألت أبي عنه فقال قد كان يطلب قلت قد روى عن عبدالاعلى عن هشام عن الحسن الشفعة لا تورث.
فقال ليس هذا في كتاب عبدالاعلى قال الحاكم وقد كان عمرو بن علي أيضا يقول في علي بن المديني وقد
أجل الله تعالى محلهما جميعا عن ذلك يعني ان كلام الاقران غير معتبر في حق بعضهم بعضا إذا كان غير مقسر لا يقدح.
وقال ابراهيم بن أورمة الاصبهاني حدث عمرو بن علي بحديث عن يحيى القطان فبلغه ان بندارا قال ما نعرف هذا من حديث يحيى فقال أبو حفص وبلغ بندار إلى أن يقول ما نعرف قال ابراهيم وصدق أبو حفص بندار رجل صاحب كتاب واما ان يأخذ على أبي حفص فلا وقال صالح جزرة ما رأيت في المحدثين بالبصرة أكيس من خياط ومن أبي حفص الفلاس وكانا جميعا متهمين وما رأيت بالبصرة مثل ابن عرعرة وكان أبو حفص أرجح عندي منهما وقال ابن اشكاب كان عمرو بن علي يحسن كل شئ.
وقال العباس العنبري حدث يحيى بن سعيد القطان بحديث فأخطأ فيه فلما كان من الغد اجتمع أصحابه حوله وفيهم ابن المديني وأشباهه فقال لعمرو بن علي من بينهم أخطئ في حديث وأنت حاضر فلا تنكر.
وقال مسلمة بن قاسم ثقة حافظ وقد تكلم فيه علي بن المديني وطعن في روايته عن يزيد بن زريع انتهى وإنما طعن في روايته عن يزيد لانه استصغره فيه وفي الزهرة روى عنه (خ) سبعة وأربعين حديثا ومسلم حديثين.

121 - عخ د س ق (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عمرو بن عمرو ويقال ابن عامر بن مالك بن نضلة الجشمي (1) أبو الزعراء الكوفي.
روى عن عمه أبي الاحوش عوف بن مالك وعكرمة وعبيد الله بن عبدالله.
وعنه الثوري وسماه عمرو بن عامر وابن عيينة وعبيدة بن حميد.
قال البخاري عمرو بن عمر وأبو الزعراء وقال الثوري عمرو بن عامر قال أحمد وعمرو بن عمرو أصح وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه شيخ ثقة وقال ابن معين أبوالزعراء عمرو بن عمرو ثقة وقال أبو
حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن عيينة بقي بعد أبي إسحاق.
قلت: ووثقه العجلى والنسائي في الكنى وقال ابن عبد البر أجمعوا على انه ثقة.
122 - ع (الستة) عمرو بن أبي عمرو اسمه ميسرة مولى المطلب بن عبدالله بن حنطب المخزومي أبو عثمان المدني.
روى عن أنس بن مالك ومولاه المطلب وعكرمة وأبي سعيد المقبري وسعيد المقبري وسعيد بن جبير وعبد الله بن عبدالرحمن الاشهلى والاعرج وعاصم بن عمر بن قتادة وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن سويد بن حيان وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وعبد الرحمن ابن أبي الزناد ويزيد بن الهاد ومحمد واسماعيل ابنا جعفر بن أبي كثير ومالك بن أنس وسليمان بن بلال وسعيد بن سلمة بن أبي الحسام وفضيل بن سليمان ويعقوب بن عبد الرحمن والدراوردي وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس به بأس وقال الدوري عن ابن معين.
في حديثه ضعف ليس بالقوي.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف وقال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال البخاري روى عن عكرمة في قصة البهيمة فلا أدري سمع أم لا.
قال الآجري سألت أبا داود عنه فقال ليس هو بذاك حدث
__________
(1) الجشمي بضم الجيم وفتح المعجمة وأبو الزعراء بفتح الزاي وسكون المهملة اه.
[ * ]

عنه مالك بحديثين روى عن عكرمة عن ابن عباس من أتى بهيمة فاقتلوه.
وقد روى عاصم عن أبي زرعة عن ابن عباس ليس على من أتى بهيمة حد.
وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن عدي لا بأس به لان مالكا يروي عنه ولا يروي مالك إلا عن صدوق ثقة.
قال ابن سعد مات في خلافة أبي جعفر...وزياد بن عبدالله.
قلت: وقال كان كثير الحديث صاحب مراسيل وقال عثمان الدارمي في حديث رواه في الاطعمة هذا
الحديث فيه ضعف من أجل عمرو بن أبي عمرو وقال ابن حبان في الثقات بما أخطأ يعتبر حديثه من رواية الثقات عنه وقال العجلى ثقة ينكر عليه حديث البهيمة وقال الساجي صدوق إلا انه يهم وكذا قال الازدي وقال الطحاوي تكلم في روايته بغير اسقاط وأرخ ابن قانع وفاته سنة (44) وقال الذهبي حديثه حسن منحط عن الرتبة العلياء من الصحيح كذا قال وحق العبارة ان يحذف العلياء.
123 - د عس (أبي داود والنسائي في مسند علي) عمرو بن عمران أبو السوداء النهدي الكوفي.
روى عن المسيب بن عبد خير وأبي مجاز وعبد الرحمن بن سابط والضحاك بن مزاحم وغيرهم.
وعنه حفص بن عبدالرحمن بن سوقة أخي محمد بن سوقة والسفيانان قال أحمد وابن معين ثقة وقال أبو حاتم ما بحديثه بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود قتل أيام قحطبة.
قلت: وقد أخرج النسائي حديثه في السنن وهو ثابت في رواية أبي الاحمر فكان ينبغي ان يرقم له علامة النسائي في السنن لا في مسند علي على القاعدة وذكر أبو حاتم انه رأى أنس بن مالك وقال ابن عبد البر في الكنى روى عن أنس وشريح القاضي ووثقه ابن نمير وغيره.
124 - عمرو بن أبي عمرو شيخ.
روى عن ابن عباس في قوله تعالى (ونخل طلعها هضيم).
وعنه اسماعيل ابن أبي خالد.
قال عباس الدوري سألت يحيى بن معين عنه فقال هو أبو إسحاق السبيعي فان اسمه عمرو فأبوه أبو عمرو قلت له هو المدني يعني مولى المطلب فقال لا.

125 - عمرو بن أبي عمرو الجعفي.
عن عمران بن مسلم.
وعنه أسيد الجمال.
قال الدار قطني هو عمرو بن شمر انتهى
وابن شمر أحد المتروكين.
له ترجمة كبيرة هناك.
126 - د (أبي داود) عمرو بن عمير حجازي.
روى عن أبي هريرة حديث من غسل ميتا فليغتسل.
وعنه القاسم بن عباس اللهبي.
قلت: قال ابن القطان هو مجهول الحال وقال الذهبي في الميزان تفرد عنه القاسم المذكور.
127 - خت د ت ق (البخاري في التعاليق وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عمرو بن عوف بن زيد بن ملحة (1) بن عمرو بن بكر بن أفرك بن عثمان ابن عمرو بن أد بن طابخة أبو عبد الله المزني.
قال ابن سعد كان قديم الاسلام.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى حديثه كثير بن عبدالله ابن عمرو بن عوف عن أبيه عن جده وكثير ضعيف.
قلت: علم له علامة تعليق البخاري وهو صواب فانه ذكر له حديثا في المزارعة قال ويذكر عن عمرو بن عوف عن النبي صلى الله عليه وآله ذكره عقب تعليقه عن عمر من أحيى أرضا ميتة فهي له.
وذكر ان في رواية عمرو زيادة وقد ذكرت من وصله في تعليق التعليق ولم يذكره المري في الاطراف وقد ذكر نظيره كأبي الشموس وأبي لاس وذكر أبو حاتم بن حبان في الصحابة انه مات في ولاية معاوية وقال الواقدي استعمله النبي صلى الله عليه وسلم على حرم المدينة وقال البخاري في التاريخ قال لنا ابن أبي أويس حدثنا كثير بن عبدالله عن أبيه عن جده قال كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم حين قدم المدينة فصلى نحو بيت المقدس سبعة عشر شهرا وروى ابن سعد عنه ان أول غزوة غزها الابواء.
__________
(1) ملحة بكسر الميم واسكان اللام اه خلاصة.
[ * ]

128 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) عمرو بن عوف الانصاري حليف بني عامر بن لؤي له صحبة.
وكان ممن شهد بدرا وقال ابن إسحاق هو مولى سهيل بن عمرو العامري روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث ما الفقر أخشى عليكم ولكن أخشى ان تبسط الدنيا عليكم الحديث وفيه قصة وعنه المسور بن مخرمة.
قلت: قال ابن سعد عمير بن عوف مولى سهيل ابن عمرو يكنى أبا عمرو وكان من مولدي مكة كان موسى بن عقبة وغيره يقولون عمير وكان ابن إسحاق يقول عمرو.
وذكره ابن حبان في الصحابة في باب عمير وقال ابن عبد البر عمير بن عوف لم يختلفوا انه من مولدي مكة شهد بدرا وما بعدها ومات في خلافة عمر وصلى عليه عمر.
وقال قبل ذلك عمرو بن عوف الانصاري حليف بني عامر ابن لؤي يقال له عمير سكن المدينة لا عقب له روى عنه المسور حديثا واحدا وكذا فرق العسكري بين الانصاري وبين حليف بني عامر بن لؤي فالله أعلم.
129 - ع (الستة) عمرو بن عون بن اوس بن الجعد أبو عثمان الواسطي البزار الحافظ مولى أبي العجفاء السلمي سكن البصرة.
روى عن الحمادين وهشيم وشريك وأبي عوانة وخالد بن عبدالله وعبد السلام بن حرب وأبي معاوية وشعيب بن إسحاق وأبي يعقوب التوأم ووكيع وابن أبي الزائدة وعمارة ابن زاذان وحفص بن غياث وجماعة.
روى عنه البخاري وأبو داود وروى البخاري أيضا والباقون له بواسطة عبدالله ابن محمد المسندي وحجاج بن الشاعر وعبد الله الدارمي وأحمد بن سليمان الرهاوي ومحمد ابن داود بن صبيح وعثمان بن خرزاذ والعباس بن جعفر بن الزبرقان وختنه أبو أمية عبدالله ابن محمد بن خلاد الواسطي ويحيى بن معين وابنه محمد بن عمرو وأبو قدامة السرخسي ومحمد ابن عبدالرحيم البزار وأبو زرعة وأبو حاتم ويعقوب بن شيبة وعبد الكريم الدير عاقولي واسماعيل سمويه وأحمد بن بهز الضبي وعلي بن عبد العزيز البغوي وغيرهم.

قال ابراهيم بن الجنيد سمعت يحيى بن معين يقول حدثنا عمرو بن عون واطنب في الثناء عليه وقال العجلى ثقة وكان رجلا صالحا وقال الدوري سمعت يزيد بن هارون يقول عمرو بن عوف ممن يزداد كل يوم خبرا.
وقال أبو زرعة قل من رأيت اثبت منه وقال أبو حاتم ثقة حجة وكان يحفظ حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة خمس وعشرين ومائتين كذا قال أبو حاتم بن الليث الجوهري وكذا قاله البخاري وأبو داود ظنا.
قلت: وكذا جزم به ابن قانع نقلا عن حفيده وزاد في شعبان وقال مسلمة في الصلة ثقة وفي الزهرة روى عنه (خ) أحد عشر حديثا.
130 - م قد ت ق (مسلم وأبي داود في القدر والترمذي وابن ماجة) عمرو بن عيسى بن سويد بن هبيرة أبو نعامة العدوي البصري.
روى عن خالد بن عمير وشويس أبي الرقاد وعبد العزيز بن بشير بن كعب وحجير ابن أبي الربيع العدوي وحميد بن هلال وأبي السوار (1) العدوي وحفصة بنت سيرين وغيرهم.
وعنه يزيد بن زريع ويحيى القطان ووكيع والنضر بن شميل وزهير بن هنيد وصفوان بن عيسى وأبو عاصم ومكي بن ابراهيم وغيرهم.
قال الاثرم عن احمد ثقة إلا أنه اختلط قبل موته وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه العجلي وقال ابن سعد في الطبقة الرابعة من البصريين كان ضعيفا.
131 - خ س (البخاري والنسائي) عمرو بن عيسى الضبعي (2) أبو عثمان البصري الآدمي.
روى عن محمد بن سواء وعبد الاعلى بن عبدالاعلى وعبد العزيز العمي وأبي بحر البكراوي وأبي عاصم وأبي نعيم وأحمد بن يونس.
روى عنه البخاري وروى النسائي
__________
(1) في التقريب أبو السوار بتشديد الواو العدوي يقال هو حجير بن أبي الربيع البصري اه.
(2) الضبعي بضم المعجمة وفتح الموحدة اه تقريب.
[ * ]

بواسطة زكرياء السجزي عنه وابنه محمد بن عمرو بن عيسى وعبدان الاهوازي وعمر ابن محمد البحتري وأبو بكر بن عاصم وجعفر بن أحمد بن سنان الواسطي وزكرياء ويحيى الساجي وأبو عمر ويوسف بن يعقوب النيسابوري وأحمد بن يحيى بن زهير التسترى ومحمد بن يحيى بن مندة الاصبهاني.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قلت: وفي الزهرة روى عنه (خ) ثلاثة احاديث.
132 - ت س (الترمذي والنسائي) عمرو بن غالب الهمداني الكوفي.
روى عن علي وعمار وعائشة والاشتر النخعي.
وعنه أبو إسحاق السبيعي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال ابن البرقي كوفي مجهول احتملت روايته لرواية أبي إسحاق عنه وقال مسلم في الوحدان تفرد عنه أبو إسحاق وقال أبو عمرو الصدفي وثقه النسائي وقال الذهبي ما حدث عنه سوى أبي إسحاق.
133 عس (النسائي في مسند علي) عمرو بن غزي بن أبي علباء.
روى عن عمه علباء بن أبي علباء عن علي.
وعنه ابان بن عبدالله البجلي.
قلت: وقال الذهبي ما روى عنه غيرابان وزعم الحسيني في رجال المسند أنه مجهول.
134 - ق (ابن ماجة) عمرو بن غيلان بن سلمة الثقفي مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن ابن مسعود وكعب الاحبار.
وعنه عبدالرحمن بن جبير المصري وأبو عبيد الله مسلم بن مشكم الخزاعي وقتادة ولا تصح صحبته قاله ابن البرقي وذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة الاولى من تابعي أهل الشام ممن أدرك الجاهلية وأبوه
غيلان هو الذي اسلم وتحته عشر نسوة فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يختار منهن اربعا ويفارق
__________
(1) عزي بضم المعجمة وتشديد الزاي المكسورة اه تقريب.
[ * ]

سائرهن وابنه عبدالله بن عمرو بن غيلان كان من كبار رجال معاوية وكان أميرا له على البصرة.
روى له ابن ماجة حديثه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال اللهم من آمن بي وصدقني الحديث.
ذكره العسكري والبغوي وغير واحد من الصحابة وأوردوا له هذا الحديث ولم يقع عند أحد منهم أنه قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم وقال ابن عبد البرليس اسناده بالقوي وقال ابن مندة مختلف في صحبته.
135 د (أبي داود) عمرو بن الفغواء (1) ويقال ابن أبي الغفواء بن عبيد بن عمرو بن مازن ابن عدي بن عمرو بن ربيعة الخزاعي أخو علقمة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه عبدالله وفي اسناد حديثه اختلاف تقدم في ابنه.
136 س (النسائي) عمرو بن قتادة اليمامي حجازي.
روى عن عطاء وطاووس.
وعنه محمد بن مسلم ويحيى بن سليم الطائفيان.
روى له النسائي قوله سألت طاووسا.
قلت: وقال ابن أبي خيثمة في تاريخه سمعت يحيى ابن معين يقول عمرو بن قتادة اليمامي ثقة مأمون روى عنه القدماء فما أدري إن كان أراه هذا أو غيره وذكره ابن شاهين في الثقات بمثل ما ذكره ابن أبي خيثمة كأنه نقله من غيره.
137 س (النسائي) عمرو بن قتيبة الصوري شامي.
روى عن الوليد بن مسلم.
روى عنه النسائي وسعد بن محمد البيروتي وأحمد بن يزيد القاضي وأحمد بن عمير بن يوسف بن جوصاء مكاتبة.
له عنده حديث عمرو بن أمية ان
الله وضع عن المسافر الصيام.
قلت: قال النسائي في مشيخته كتبنا عنه لا بأس به وقال مسلمة في كتاب الصلة صوري لا بأس به روى عنه النسائي بحمص.
__________
(1) عمرو بن الفغواء بمفتوحة وسكون غين معجمة اه مغني.
[ * ]

138 بخ د (البخاري في الادب وأبي داود) عمرو بن أبي قرة اسمه سلمة بن معاوية بن وهب بن قيس بن وهب بن حجر الكندي أبو سعيد الاشج.
روى عن عمربن الخطاب وحذيفة وسلمان.
روى عنه عمربن قيس الماصر وأبو إسحاق الشيباني.
قال أبو حاتم ليس به بأس وكان أبوه من اصحاب سلمان وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث تقدم في عمربن قيس.
قلت: وقال العجلي كوفي تابعي وقال أبو إسحاق الشيباني ثنا عمرو بن أبي قرة الكندي قال جاءنا كتاب عمر قال أبو إسحاق فقمت إلى يسير بن عمرو فقلت حدثني عمرو بن أبي قرة فقال صدق رواه البخاري في تاريخه وعلق المتن المذكور في كتاب الجهاد وقد ذكرته في ترجمة إسحاق ابن أبي إسحاق الشيباني.
139 د (أبي داود) عمرو بن قسط ويقال ابن قسيط بن جرير السلمي مولاهم أبو علي الرقي.
روى عن عبيد الله بن عمر وعمر بن أيوب والوليد بن مسلم وأبي المليح الرقي ويعلى ابن الاشدق وآخرون.
وعنه أبو داود وأبو زرعة وعثمان بن خرزاذ وعمر بن شبة النميري وجعفر بن سفيان وأبو بكر احمد بن إسحاق الخشاب وغيرهم.
قال أبو حاتم هو دون عمرو بن عثمان خرج إلى ارمينية فلما قدم كان عبيد الله بن عمر قد توفي فبعث إلى أهل البيت عندهم فأخذ منهم كتب عبيد الله بن عمر.
وقال أبو علي محمد بن سعيد الحراني مات سنة ثلاث وثلاثين.
قلت: علق البخاري في اوائل تفسير سورة النساء
لاسحاق بن راشد عن الزهري وهومن رواية عمرو هذا عن عبيد الله عنه فلعل البخاري حمله عنه فإنه في الطبقة الثانية من شيوخه.
140 عمرو بن قنفذ (1) يقال هو اسم المهاجر والمهاجر لقب وسيأتي في الميم.
__________
(1) قنفذ بضم قاف وسكون نون وبذال معجمة اه مغني.
[ * ]

141 س (النسائي) عمرو بن قهيد بن مطرف الغفاري حجازي.
روى عن أبي هريرة بحديث ارأيت إن عدا على مالي.
وعنه يزيد بن الهاد قاله قتيبة وغيره عن الليث عن يزيد وقال شعيب بن الليث عن أبيه عن يزيد عن قهيد ابن مطرف وفيه غير ذلك من الاختلاف والصواب رواية عبدالله بن صالح عن الليث عن يزيد بن الهاد عن عمرو وهو مولى المطلب عن قهيد بن مطرف عن أبي هريرة هكذا رواه ابن وهب عن يحيى بن عبدالله بن سالم عن يزيد عن عمرو.
142 - 4 (الاربعة) عمرو بن قيس بن ثور بن مازن بن خيثمة الكندي السكوني أبو ثور الشامي الحمصي.
روى عن جده مازن بن خيثمة وله صحبة وعن عبدالله بن عمرو ومعاوية ووفد عليه مع أبيه والنعمان بن بشير وواثلة بن الاسقع وأبي امامة الباهلى وعاصم بن حميد السكوني وعبد الله بن بسر المازني و عبدالرحمن بن خالد بن الوليد وغيرهم.
روى عنه معاوية بن صالح الحضرمي والاوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وثور بن يزيد الرحبي وحسان بن نوح ومحمد بن الوليد الزبيدي ومحمد بن حمير السيلحيني واسماعيل بن عياش وآخرون قال اسماعيل بن عياش ادرك سبعين من الصحابة أو أكثر وقال ابن سعد صالح الحديث وقال ابن معين والعجلي والنسائي ثقة.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات
سنة اربعين ومائة (1) وفيها ارخه غير واحد وقال أبو مسهر سمعت كامل بن سلمة ابن رجاء بن حيوة يقول قال هشام بن عبدالملك من سيد أهل حمص قالوا عمرو بن قيس الكندي فذكر قصة وقال ايوب بن منصور سمعت عمرو بن قيس يقول قال لي الحجاج متى ولدت فقلت عام الجماعة سنة اربعين فقال وهي مولدي قال فتوفي الحجاج سنة (95)
__________
(1) زاد في التقريب وله مائة سنة اه.
[ * ]

قال ايوب وتوفي عمرو سنة (140) وقيل مات سنة (25) قال ابن عساكر وهو وهم لانه ممن سار في طلب دم الوليد بن يزيد وقتل الوليد سنة (26) وقال الهيثم بن عدي مات في أول خلافة أبي جعفر.
قلت: وكانت خلافته سنة (136).
143 - عمرو بن قيس بن زائدة ويقال ابن زائدة تقدم.
144 - تمييز عمرو بن قيس الشيباني الكوفي.
روى عن أبيه عن جده يسير بن عمرو.
روى عنه أبو نعيم الملائي.
145 - تمييز عمرو بن قيس اللخمي أبو رقية الراشدي المصري.
روى عن عبدالله بن عمرو بن العاص.
روى عنه عمرو بن أمية الترخمى.
مات سنة (135) ذكره ابن يونس.
146 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عمرو بن قيس الملائي (2) أبو عبدالله الكوفي.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وعكرمة والمنهال بن عمرو والحكم بن عتيبة والحر ابن الصباح وعاصم بن أبي النجود وعون بن جحيفة وعطية بن سعد وعمارة بن غزية وعدة.
روى عنه اسماعيل بن أبي خالد وهو أكبر منه والثوري واسماعيل بن زكرياء ومحمد ابن
الحسن بن أبي يزيد وأبو إسحاق الاشجعي وأبو خالد الاحمر ومصعب بن سلام وخلاد الصفار واسباط بن محمد القرشي وعمر بن شبيب المسلى وسعد بن الصلت الشيرازي وغيرهم.
__________
(2) الملائى بضم الميم وتخفيف اللام والمد اه تقريب.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 6) [ * ]

قال أحمد وابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال أبو زرعة ثقة مأمون وقال العجلى ثقة من كبار الكوفيين متعبد وكان الثوري يتبرك به وكان يبيع الملاء وكان إذا كسد أهل السوق قال إني لارحم هؤلاء المساكين لو أن أحدهم إذا كسدت الدنيا ذكر الله تمنى يوم القيامة أنه كان اكبر أهل الدنيا كسادا وقال عبد الرزاق كان الثوري إذا ذكره قال حسبك به شيخا وعن عمرو بن قيس قال ما سمعت شيئا من الحديث إلا وأنا أحفظه وما كتبت قط وقال ابن حبان في الثقات كان من ثقات أهل الكوفة ومتقنيهم وعباد أهل بلده وقرائهم.
ثم روى عن الثوري أنه قال لحماد بن سلمة يا أبا سلمة أشبهك بشيخ صالح قال من هو قال عمرو بن قيس الملائي.
قال أبو داود مات بسجستان.
قلت: أرخه بعضهم سنة (146) ووثقه يعقوب بن سفيان والترمذي وابن خراش وابن نمير وغيرهم وفي صحيح مسلم عن عبد الرزاق كان الثوري إذا ذكر عمرو بن قيس اثنى عليه وقال ابن عدي كان من ثقات أهل العلم وأفاضلهم (1).
147 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة) عمرو بن أبي قيس الرازي الازرق كوفي نزل الري.
روى عن أبي اسحاق السبيعي ومنصور بن المعتمر والمنهال بن عمرو وأيوب السختياني وابراهيم بن مهاجر وسماك بن حرب والحجاج بن ارطاة والزبير بن عدي وأبي فروة مسلم بن سالم ومطرف بن طريف ومحمد بن المكندر وشعيب بن خالد وعاصم ابن أبي النجود وغيرهم.
وعنه عبدالرحمن بن عبدالله بن سعد الدشتكي وحكام بن مسلم ومحمد
ابن سعيد بن سابق وهارون بن المغيرة واسحاق بن سليمان ويحيى بن الضريس الرازي ومهران بن أبي عمر وآخرون.
قال عبد الصمد بن عبد العزيز المقري دخل الرازيون على الثوري فسألوه الحديث فقال أليس عندكم ذلك الازرق يعني عمرو بن أبي قيس وقال الآجري عن أبي داود في حديثه خطأ وقال في موضع آخر لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة لا بأس به كان يهم في الحديث قليلا وقال أبو بكر البزار في السنن مستقيم الحديث.
__________
(1) عمرو بن قيس في ابن أم مكتوم اه خلاصة.
[ * ]

148 - ق (ابن ماجة) عمرو بن كثير بن أفلح المكي مولى آل أسيد ويقال عمر.
روى عن عبدالرحمن بن كيسان.
وعنه أبو همام الدلال محمد بن محبب وسعيد ابن سالم القداح وأبو عون محمد بن عون الزيادي وأبو سعيد مولي بني هاشم وعمر بن زريق وحماد بن خالد الخياط ومحمد بن بشر العبدي ويونس بن محمد المؤدب وأبو حذيفة موسى ابن مسعود وأبو سلمة موسى بن اسماعيل.
قال علي بن المديني مكي لا يعرف وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
149 - تمييز عمرو بن كثير القبي.
روى عن سعيد بن جبير.
روى عنه حسان مولى أبي يحيى الكندي.
قال يحيى ابن معين ثقة قيل ليحيى ما القبي قال يكون في القبة أي في الرحبة بالكوفة ذكر ذلك ابراهيم بن الجنيد في اسئلته عن يحيى بن معين.
150 - عمرو بن كردي هو ابن أبي حكيم تقدم.
151 - عمرو بن كعب ويقال كعب بن عمرو يأتي.
152 - ت (الترمذي) عمرو بن مالك الراسبي (1) الغبري أبو عثمان البصري.
روى عن مروان بن معاوية الفزاري وأبي شيخ جارية بن هرم الفقيمي وخالد ابن الحارث و عبدالاعلى وفضيل بن سليمان وابن عيينة وأبي بكر البكراوي والوليد بن مسلم
__________
(1) الراسبي بمهملة وموحدة اه تقريب.
[ * ]

وغيرهم.
وعنه الترمذي وعثمان بن خرزاذ والحسين بن إسحاق التستري وأبو بكر البزار وإبراهيم بن يوسف الهسنجاني وإبراهيم بن هاشم البغوي وعبدان الاهوازي واسحاق ابن إبراهيم البستي وإسحاق بن إبراهيم المنجنيقي وأبو يعلى وابن جرير الطبري وأحمد ابن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه كتبت عنه أيام الانصار وقال لي علي بن نصر كان كذا (كأنه ضعفه) ولم يكن بصدوق ترك أبي التحديث عنه وكذلك أبو زرعة وذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب ويخطئ مات بعد الاربعين ومائتين.
قلت: وقال ابن عدي منكر الحديث عن الثقات ويسرق الحديث وسمعت أبا يعلى يقول كان ضعيفا ثم ساق له حديثين وقال وله غير ما ذكرت مناكير وبعضها سرقة انتهى إلا أنه قال في صدر الترجمة عمرو بن مالك النكري فوهم فإن النكري متقدم على هذا.
153 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عمرو بن مالك الهمداني المرادي أبو علي الجنبي (1) المصري.
روى عن فضالة بن عبيد وأبي سعيد الخدري وأبي ريحانة على خلاف فيه.
وروى عنه أبو هانئ حميد بن هانئ ومحمد بن شمير الرعيني.
قال الدوري عن ابن معين ثقة ذكره ابن حبان في الثقات قال ابن يونس يقال توفي سنة ثلاث ومائة وقال الحسن بن علي العداس مات سنة (2).
قلت: ووثقه العجلي والدارقطني وذكره ابن حبان في الثقات
وقال روى عن عقبة بن عامر الجهني.
154 - عخ 4 (البخاري في خلق أفعال العباد والاربعة) عمرو بن مالك النكري (2) أبويحيى ويقال أبو مالك البصري.
روى عن أبيه وأبي الجوزاء.
روى عنه ابنه يحيى ونوح بن قيس ومهدي بن ميمون
__________
(1) الجنبي بفتح الجيم وسكون النون بعدها موحدة اه ت تقريب.
(2) النكري بضم النون اه.
[ * ]

وسعيد وحماد إبنا زيد ومخلد بن الحسن ويزيد بن كعب العوذي وعباد بن عباد وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وعشرين ومائة.
قلت: وقال يعتبر حديثه من غير رواية ابنه عنه يخطئ ويغرب.
155 - عمرو بن مالك صوابه عمر بالضم وهو الشرعبي (1) تقدم.
156 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عمرو بن بكير بن سابور (2) الناقد أبو عثمان البغدادي الحافظ سكن الرقة.
روى عن هشيم وعيسى بن يونس وعمار بن محمد وحفص بن غياث والقاسم بن مالك ومعتمر بن سليمان ومروان بن معاوية ووكيع وأبي النضر وابن عيينة وابن علية وإسحاق الازرق وعبد الرزاق وعبد العزيز بن أبي حازم وعبدة بن سليمان وكثير بن هشام ويحيى ابن يمان ويزيد بن هارون وأبي معاوية وأبي أحمد الزبيري ويعقوب بن إبراهيم بن سعد وخلق كثير وعنه البخاري ومسلم وأبو داود.
روى النسائي عن أحمد بن نصر النيسابوري عنه وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو شيبة ابن أبي بكر بن أبي شيبة وأحمد بن سيار المروزي ومحمد بن إسحاق الصاغاني وعبد الله ابن أحمد و عبدالله بن الدورقي وأبو بكر بن أبي الدنيا وجعفر الفريابي وأبو يعلى وعبد الله
ابن محمد بن عبد العزيز البغوي وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه عمرو يتحرى الصدق.
وسئل عنه وعن المعيطي فقال عمرو كأنه أحب إليه.
وعن عبدالله بن أحمد عن حجاج بن الشاعر نحو ذلك وقال أبو حاتم ثقة أمين صدوق وقال ابن معين وقيل له ان خلفا يقع فيه فقال ما هو من أهل الكذب هو صدوق وقال الآجري عن أبي داود ثقة.
__________
(1) زاد في الخلاصة روى عنه ابن وهب اه.
(2) شابور في الخلاصة بمهملة اه.
[ * ]

وقال الحسين بن فهم ثقة ثبت صاحب حديث وكان من الحفاظ المعدودين وكان فقيها توفي ببغداد في ذي الحجة سنة اثنتين وثلاثين ومائتين وفيها أرخه غير واحد منهم ابن حبان.
قلت: في الثقات ومنهم ابن قانع وقال ثقة وأنكر علي بن المديني عليه روايته عن ابن عيينة عن ابن أبي نجيح عن مجاهد عن أبي معمر عن ابن مسعود ان ثقفيا وقرشيا وانصاريا عند استار الكعبة الحديث.
وقال هذا كذب لم يرو هذا ابن عيينة عن ابن أبي نجيح قال الخطيب والاصح ان حجاجا سأل أحمد عنه فقال أحمد ذلك.
157 - ت (الترمذي) عمرو بن محمد بن أبي رزين (1) الخزاعي مولاهم أبو عثمان البصري.
روى عن هشام الدستوائي وهشام بن حسان وشعبة وثور بن يزيد الحمصي وسعيد ابن ابي عروبة وسهيل بن ابي حزم القطعي والمثنى بن سعيد الضبعي ووهيب بن الورد المسلى وغيرهم.
وعنه ابن المديني ويحيى بن معين وأحمد بن إبراهيم الدورقي وعبدة الصفار وأبو موسى وإبراهيم بن المستمر ورجاء بن محمد العذري وأبو موسى وبندار وعباد ابن الوليد الغبري وإبراهيم بن مرزوق البصري ومحمد بن سنان القزاز ومحمد بن يونس الكديمي وآخرون.
قال أحمد بن سعيد الدارمي دلنا عليه أبو داود الطيالسي.
له عنده حديث زيد بن أرقم في الطب.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ سمع منه
إبراهيم بن المستمر سنة ست ومائتين.
قلت: وفيها أرخ ابن قانع وفاته وقال بصري صالح وقال الحاكم صدوق.
158 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) عمرو بن محمد العنقزي (2) القرشي مولاهم أبو سعيد الكوفي.
قال ابن حبان كان يبيع العنقز فنسب إليه والعنقز المرز نجوش.
روى عن عيسى
__________
(1) أبو رزين بفتح راء وكسر زاي وسكون ياء وبنون اه مغني.
(2) العنقزي بفتح العين وسكون النون وكسر القاف ثم زاي اه خلاصة.
[ * ]

ابن طهمان وحنظلة بن أبي سفيان ويونس بن أبي إسحاق وأبي حنيفة وعبد العزيز ابن أبي رواد وابن جريج وإسرائيل والثوري وعبد الله بن بديل وعمرو بن ثابت بن هرمز وغيرهم.
وعنه ابناه الحسين وقاسم وقتيبة وإسحاق بن راهويه وعلي بن المديني وعبد الرحيم بن مطرف وأحمد بن عثمان بن حكيم وأحمد بن محمد بن يحيى القطان وأحمد بن نصر النيسابوري والحسين بن علي البجلي وعبد الله بن عمر بن ابان الجعفي وعبد الرحمن بن محمد بن سلام وعبدة بن عبدالرحيم والحسن بن حماد الوراق والحسين ابن منصور وعلي بن محمد بن الخصيب وعلي بن محمد الطنافسي وأبو سعيد الاشج والذهلي.
قال أحمد والنسائي ثقة وقال ابن معين ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات قال البخاري قال أحمد بن نصر مات سنة تسع وتسعين ومائة.
قلت وقال العجلي ثقة جائز الحديث.
159 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عمرو بن مرثد أبو أسماء الرحبي (1) الدمشقي.
وقال ابن سميع اسم أبيه أسماء.
روى عن ثوبان وأبي ذر وشداد بن أوس ومعاوية ابن أبي سفيان وأبي هريرة وأبي ثعلبة الخشنى وعمرو البكالي وأبي الاشعث الصنعاني
ان كان محفوظا.
روى عنه أبو الأشعث الصنعاني وأبو قلابة الجرمى وشداد بن عمار ومكحول الشامي وراشد بن داود الصنعاني ويحيى بن الحارث الذماري وربيعة بن يزيد القصير وصالح بن جبير قال العجلي شامي تابعي ثقة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن زبر الرحبي نسبة إلى رحبة دمشق قرية من قراها بينها وبين دمشق ميل رأيتها عامرة.
قلت: وذكر أبو سعد بن السمعاني انه من رحبة حمير وقال مات في خلافة عبدالملك ابن مروان ويروي عن أبي داود ان اسم أبي أسماء الرحبي عبدالله.
160 - خ د (البخاري وأبي داود) عمرو بن مرزوق الباهلي يقال مولاهم أبو عثمان البصري.
__________
(1) الرحبي بفتح المهملة اه خلاصة.
[ * ]

روى عن شعبة ومالك وزائدة وعمران القطان والمسعودي والحمادين وزهير بن معاوية و عبدالرحمن بن عبدالله بن دينار وعكرمة بن عمار ومالك بن مغول وهمام ووهيب ابن خالد والحارث بن شداد وجماعة.
روى عنه البخاري مقرونا بغيره وأبو داود وبندار وأبو قلابة الرقاشي واسماعيل بن إسحاق وعثمان بن خرزاذ ويعقوب بن سفيان ويعقوب ابن شيبة وحرب بن اسماعيل وعباس بن الفرج وأبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن محمد ابن حسان التمار وأبو بكر بن أبي عاصم ويوسف بن يعقوب القاضي وأبو خليفة الفضل ابن الحباب الجمحى وآخرون.
قال أبو زرعة سمعت أحمد بن حنبل وقلت له ان علي بن المديني يتكلم في عمرو ابن مرزوق فقال عمرو رجل صالح لا أدري ما يقول علي.
قال وبلغني عن أحمد انه قال كان عفان يرضي عمرو بن مرزوق ومن كان يرضي عفان.
قال أبو زرعة وسمعت سليمان ابن حرب وذكر عمرو بن مرزوق فقال جاء بما ليس عندهم فحسدوه وقال الفضل بن زياد سأل عنه أبو عبيد الله الحداني عن أحمد بن حنبل فقال ثقة مأمون فتشنا على ما قيل فيه
فلم نجد له أصلا وقال ابن أبي قماش عن ابن معين ثقة مأمون صاحب غزو وقرآن وفضل وحمده جدا وقال أبو حاتم كان ثقة من العباد ولم يكتب عن أحد من أصحاب شعبة كان أحسن حديثا منه.
قال أبو حاتم قلت لابي سلمة كتب عمرو مع أبي داود فغضب وقال بل أبو داود كان يطلب مع عمرو.
وقال ابن عدي سمعت أحمد بن محمد بن مخلد يقول لم يكن بالبصرة مجلس أكبر من مجلس عمرو بن مرزوق كان فيه عشرة آلاف رجل وقال سعيد بن سعد البخاري سمعت مسلم بن ابراهيم يقول كانت الكتب التي عند أبي داود لعمرو ابن مرزوق وكان عمرو غزاء فلما مات أبو داود حولها عمرو.
قال سعيد فقال لي ابن المديني اختلف إلى مسلم بن ابراهيم ودع عمرو بن مرزوق وقال الحسن بن شجاع البلخى سمعت ابن المديني يقول اتركوا حديث الفهدين والعمرين يعني فهد بن حيان وفهد بن عوف وعمرو بن مرزوق وعمرو بن حكام.
وقال ابن وارة سألت أبا الوليد عنه فقال لا أقول فيه شيئا وقال بندار سمعت عمرو

ابن مرزوق وقيل له تزوجت الف امرأة قال أو زيادة قال محمد بن عيسى بن السكن مات سنة أربع وعشرين ومائتين في صفر وفيها أرخه مطين وقال غيره سنة (23).
قلت.
وقال ابن أبي خيثمة قال عبيد الله بن عمر كان يحيى بن سعيد لا يرضي عمرو بن مرزوق وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث عن شعبة وقال الساجى صدوق من أهل القرآن والجهاد كان أبو الوليد يتكلم فيه وقال ابن المديني ذهب حديثه.
وقال الازدي كان علي بن المديني صديقا لابي داود وكان أبو داود لا يحدث حتى يأمره علي وكان ابن معين يطري عمرو بن مرزوق ويرفع ذكره يعني ولا يصنع ذلك بأبي داود لطاعة أبي داود لعلي وقال ابن عمار الموصلي ليس بشئ وقال العجلي عمرو ابن مرزوق بصري ضعيف يحدث عن شعبة ليس بشئ وقال الحاكم عن الدارقطني صدوق
كثير الوهم وقال الحاكم سيئ الحفظ وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
161 - تمييز عمرو بن مرزوق الواشحي (1) بصري أيضا لكنه أقدم من الباهلي.
روى عن عون بن أبي شداد ويحيى بن علي بن يحيى بن خلاد بن رافع بن خديخ وعنه الحسن بن موسى الاشيب وأبو ظفر عبد السلام بن مطهر والحجاج بن منهال وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان ومحمد بن كثير العبدي ومسلم بن ابراهيم وموسى بن اسماعيل وأبو عمر الحوضي.
قال الدوري عن ابن معين ليس به بأس.
162 - عمرو بن المرقع بن صيفي صوابه عمر بالضم وقد تقدم.
163 - ع (الستة) عمرو بن مرة بن عبدالله بن طارق بن الحارث بن سلمة بن كعب بن وائل ابن جمل بن كنانة بن ناجية بن مراد الجملي (2) المرادي أبو عبد الله الكوفي الاعمى.
__________
(1) عمرو الواشحي بكسر شين معجمة وحاء مهملة وفي الخلاصة هو أزدي اه.
(2) الجملى بفتح الجيم والميم اه تقريب.
[ * ]

روى عن عبدالله بن أبي أوفى وأبي وائل ومرة الطيب وسعيد بن المسيب وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعبد الله بن الحارث النجراني وعمرو بن ميمون الاودي وعبد الله ابن سلمة والحسن بن مسلم بن يناق وخيثمة بن عبدالرحمن وسعد بن عبيدة وسعيد بن جبير وزاذان أبي عمر ومصعب بن سعد وأبي حمزة مولى الانصار وأبي عبيدة بن عبدالله ابن مسعود ويحيى بن الجزار وابراهيم النخعي وجماعة وارسل عن عبدالله بن عباس.
روى عنه ابنه عبدالله وأبو إسحاق السبيعي وهو أكبر منه والاعمش ومنصور وزيد ابن أبي أنيسة ومسعر والعلاء بن المسيب وادريس بن يزيد الاودي والاوزاعي والمسعودي وحصين بن عبدالرحمن ومحمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى والثوري وشعبة والعوام ابن
حوشب وأبو سنان الشيباني وغيرهم.
قال البخاري عن علي له نحو مائتي حديث وقال سعيد الاراطي زكاه أحمد بن حنبل وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق ثقة كان يرى الارجاء وقال حفص بن غياث ما سمعت الاعمش يثنى على أحد إلا على عمرو بن مرة فانه كان يقول كان مأمونا على ما عنده وقال بقية عن شعبة كان أكثرهم علما وقال معاذ بن معاذ عن شعبة ما رأيت أحدا من أصحاب الحديث إلا يدلس إلا ابن عون وعمرو بن مرة.
وقال قراد عن شعبة ما رأيت عمرو بن مرة في صلاة قط إلا ظننت انه لا ينفتل حتى يستجاب له.
وقال عبدالملك بن ميسرة في جنازته اني لاحسبه خير أهل الارض وقال مسعر لم يكن بالكوفة أحب إلى ولا أفضل منه وقال ابن عيينة عن مسعر كان عمرو من معادن الصدق وقال عبدالرحمن بن مهدي أربعة بالكوفة لا يختلف في حديثهم فمن اختلف عليم فهو يخطئ منهم عمرو بن مرة وقال جرير عن مغيرة لم يزل في الناس بقية حتى دخل عمرو في الارجاء فتهافت الناس فيه.
وقال أبو نعيم وأحمد بن حنبل مات سنة (18) وقيل مات سنة ست عشر ومائة.
قلت: جزم بذلك ابن حبان في الثقات وقال يكنى أبا عبدالرحمن وكان مرجئا ووثقه ابن نمير ويعقوب بن سفيان.
164 - ت (الترمذي) عمرو بن مرة الجهني أبو طلحة قيل أبو مريم وقيل ان أبا مريم الازدي آخر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه أبو الحسن الجزري وعيسى بن طلحة ومضرس ابن

عثمان وياسر بن سويد الرهاوي وعبد الرحمن...بن ربيعة وحجر بن مالك ابن أبي مريم وسبرة بن معبد وقيلى الربيع بن سبرة.
وقال ابن سعد هو عمرو بن مرة بن عيسى بن مالك بن الحارث بن مازن بن سعد ابن مالك بن رفاعة بن نصر بن غطفان بن قيس بن جهينة أسلم قديما وشهد المشاهد وكان
أول من ألحق قضاعة باليمن.
وقال البغوي سكن مصر وقدم دمشق على معاوية وقال أبو الحسن بن سميع مات بالشام في خلافة عبدالملك.
له عنده حديث ما من إمام أو وال يغلق بابه.
قلت: ذكر ابن عبد البر في خلافة معاوية.
165 - عمرو بن مسلم بن عمارة بن أكيمة (1) الليثي الجندعي المدني وقيل عمر.
روى عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة حديث من أراد أن يضحي فدخل العشر فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره.
وعنه مالك وسعيد بن أبي هلال ومحمد بن عمرو ابن علقمة وعبد الرحمن بن سعد بن عمار المؤذن وقد قيل ان الزهري روى عنه والمحفوظ ان الزهري إنما روى عن جده.
قال ابن معين ثقة وفي رواية لا بأس به.
قلت: اسند الخطيب في الموضح عن ابن معين انه قيل فيه عمار وعمرو يختلفون فيه وادعى ابن حبان في الثقات والصحيح ان الذي روى عنه الزهري اسمه عمرو بن مسلم بن أكيمة وان الذي روى عنه مالك وغيره أخوه عمر بن مسلم ولم يوافقه أحد علمته على ذلك وإليه أشار المصنف بقوله وقيل وقد تقدم تحرير ذلك في ترجمة جده عمارة بن أكيمة.
166 - عس (النسائي في مسند علي) عمرو بن مسلم بن نذير (2).
عن علي.
وعنه عياش غير منسوب قاله إسحاق الازرق عن شريك عنه وقال عبدالله ابن مسلم عن شريك عن عياش بن عمرو عن مسلم بن نذير وهو الصواب.
__________
(1) أكيمة في التقريب بالتصغير والجندعي في المغنى بضمومة فنون ساكنة فضم دال وبعين مهملتين ويجوز فتح دال اه.
(2) نذير بمفتوحة وكسر ذال معجمة وبراء اه.
[ * ]

167 - عخ م د ت س (البخاري في خلق أفعال العباد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي)
عمرو بن مسلم الجندي (1) اليماني.
روى عن طاووس وعكرمة.
وعنه ابنه عبدالله وابن جريج ومعمر وأمية بن شبل ومحمد بن منصور الجندي وعمرو بن نشيط وابن عيينة.
قال أحمد ضعيف وقال مرة ليس بذاك وقال ابن الجنيد عن ابن معين لا بأس به وقال الدوري عن ابن معين ليس بالقوي وقال عبدالله بن أحمد قلت لابن معين عمرو بن مسلم أضعف أو هشام بن حجير فضعف أو قال هشام أحب إلي وقال ابن المديني ذكره يحيى بن سعيد فحرك يده وقال ما أرى هشام بن حجير إلا أمثل منه قلت له أضرب على حديث هشام قال نعم وقال النسائي ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي ليس له حديث منكر جدا.
قلت: وله ذكر في سند اثر معلق في الذبائح في الصحيح وقال الساجي صدوق يهم وقال ابن خراش ليس بشئ وكذا قال ابن حزم في المحلى.
168 - تمييز عمرو بن مسلم صاحب المقصورة.
روى عن أنس وعن أبي حازم عنه.
روى عنه أبو معاوية الضرير وأبو علقمة الفروى.
169 - تمييز عمرو بن مسلم الباهلي.
روى عن يعلى بن عبيد.
روى عنه أبو الطاهر من قبل.
ذكرهما الخطيب.
170 - عمرو بن مسلم.
قال العقيلي هو عمرو بن برق وقال غيره هو ابن عبدالله.
__________
(1) الجندي بفتح الجيم والنون اه تقريب.
[ * ]

171 - بخ كن (البخاري في الادب المفرد والنسائي في مسند مالك) عمرو بن معاذ بن سعد بن معاذ الاشهلي أبو محمد المدني ويقال عمرو ابن سعد ينسب إلى جده وقال بعضهم معاذ بن عمرو وهو وهم.
روى عن جدته واسمها حواء.
وعنه زيد بن أسلم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وحكى ابن الحذاء ان في رواية أكثر أصحاب مالك عن عمرو بن معاذ بن عمرو ابن معاذ بن النعمان وصحح الاول وحكى أيضا فيه عمر بضم العين وحكى عن رواية يحيى بن يحيى الليثي عن مالك عن زيد عن ابن عمرو بن سعد بن معاذ وقال البخاري أرى ان مالكا قال عمرو بن سعد بن معاذ قاله في التاريخ.
172 - عمرو بن أبي المقدام هو عمرو بن ثابت بن هرمز.
173 - عمرو بن أم مكتوم عن عمرو بن زائدة تقدما.
174 - د (أبي داود) عمرو بن منصور الهمداني المشرقي (1) الكوفي.
روى عن الشعبي والحجاج بن فرافصة.
وعنه ابراهيم وعمران ابنا عتبة ويونس ابن أبي إسحاق وهو من أقرانه وعيسى بن يونس ومحمد بن مروان الكوفي ووكيع.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم ضعيف الحديث ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديث ابن عمر في قصة...في تبوك.
قلت: وذكر ابن ماكولا تبعا للخطيب انه روى عن علي بن المديني خبرا منكرا رواه عن أحمد بن أبي الحواري.
__________
(1) المشرقي بكسر الميم وسكون المعجمة وفتح الراء بعدها قاف اه تقريب.
[ * ]

175 - زبخ (البخاري في جزء القراءة خلف الامام وفي الادب المفرد) عمرو بن منصور القيسي (1) البصري القداح.
روى عن هشام بن حسان ومبارك بن فضالة وشعبة ووهيب بن خالد وأبى هلال الراسبي وخليفة بن خياط جد شباب (2) و عبد الواحد بن زيد البصري وجماعة.
وعنه البخاري في كتاب الادب وفي جزء القراءة خلف الامام والحسن بن محمد الزعفراني وكناه ابا عثمان وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان وسهل بن بحر الجند يسابوري ومحمد بن عاصم الاصبهاني
وغيرهم.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي عاصم مات سنة خمس عشرة ومائتين.
176 - س (النسائي) عمرو بن منصور النسائي أبو سعيد الحافظ.
روى عن عفان وموسى بن داود الضبي والهيثم بن خارجة وأبي همام الدلال وأبي مسهر واصبغ بن الفرج وأحمد بن حنبل وأبي اليمان وسليمان بن حرب وسعيد ابن ذويب المروزي و عبدالله بن يوسف التنيسي وعثمان بن صالح السهمي ومسلم بن ابراهيم وخلق كثير.
روى عنه النسائي فأكثر وعبد الله بن محمد بن سيار والقاسم بن زكرياء المطرز قال النسائي ثقة مأمون ثبت وقال عبدالله بن محمد بن سيار قال لي العباس العنبري ما قدم علينا مثل عمرو بن منصور وأبي بكر الوراق فقلت من أبو بكر قال الاثرم فقلت له لا نرضى أن نقرن صاحبنا بالاثرم أي أن هذا فوق الاثرم.
177 - ي د ق (البخاري في جزء رفع اليدين وأبي داود وابن ماجة) عمرو بن المهاجر بن أبي مسلم واسمه دينار الانصاري أبو عبيد الدمشقي مولى أسماء بنت زيد رأى انسا وواثلة.
وروى عن أبيه وعمر بن عبد العزيز وكان على شرطته وعباس بن سالم اللخمي.
روى
__________
(1) القيسي بقاف اه خلاصة.
(2) هو لقب خليفة بن خياط الذي كان اخباريا علامة من العاشرة اه تقريب، [ * ]

عنه أخوه محمد بن مهاجر و عبدالله بن العلاء بن زبر ويحيى بن حمزة الحضرمي واسماعيل ابن عياش وغيرهم.
قال ابن معين ودحيم وأبو داود وابن سعد والعجلي ثقة وقال يعقوب بن سفيان هو وأخوه ثقتان ولهما أحاديث كبار حسان وذكره ابن حبان في الثقات قال يحيى ابن بكير ولد سنة (74) ومات سنة تسع وثلاثين ومائة وفيها ارخه غير واحد وقال ابن
سعد له حديث كثير ومات وله أربع وستون سنة.
178 - ع (الستة) عمرو بن ميمون بن مهران الجزري أبو عبد الله وقيل أبو عبد الرحمن الرقي أمه أم عبدالله بنت سعيد بن جبير.
روى عن أبيه وسليمان بن يسار وأبي حاضر عثمان بن حاضر والشعبي وأبي قلابة ونافع مولى ابن عمرو مكحول وعمر بن عبد العزيز والحسن البصري والزهري وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالله وابن أخيه بزيع الرقي وابن أخيه أيضا عبدالحميد بن عبدالحميد ابن ميمون والد أبي الحسن بن عبدالملك الميموني ومحمد بن اسحاق وهو من أقرانه والثوري وزهير بن معاوية وابن المبارك ويزيد بن زريع وأبو معاوية ويحيى بن أبي زائدة ومحمد بن بشر وسليم بن اخضر وبشر بن المفضل وزيد بن هارون وآخرون.
قال الميموني قال لي احمد جدك عمرو بن ميمون ليس به بأس وقال ابن معين ثقة وقال ابن خراش شيخ صدوق وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله تعالى.
وقال الميموني سمعت أبي يصف عمرو بن ميمون بالقرآن والنحو قال وثنا أبي قال ما سمعت عمرا يغتاب أحدا قط قال وسمعته يقول لو علمت انه بقي على حرف من السنة باليمن لاتيتها.
حكى البخاري عن موسى بن عمر بن عمرو بن ميمون أن جده مات سنة (47) وقال أبو الحسن الميموني أظنه مات سنة (48) قال وسمعت أبي يقول ووجه ميمون بن مهران عمرا إلى عمر بن عبد العزيز يستعفيه من ولاية الجزيرة فلم يعفه وولى عمرا البريد قال وقال أبي مات بالكوفة وقال هلال بن العلاء مات بالرقة.
له عند (خ م ت س) حديث عائشة

في غسل المني وقال خليفة والواقدي وغيرهما مات سنة خمس وأربعين ومائة.
قلت: وفيها أرخه ابن حبان لما ذكره في الثقات ووثقة النسائي وابن نمير وغيرهما.
179 - تمييز عمرو بن ميمون المكي.
روى عن ابن شهاب.
روى عنه عنبسة بن سعيد ذكره الخطيب.
180 - تمييز عمرو بن ميمون القناد.
عن عبدالرحمن بن مغراء.
قال أبو حاتم حديثه منكر كذا في الميزان.
181 - عمرو بن ميمون الاودي أبو عبد الله ويقال ابو يحيى الكوفي.
أدرك الجاهلية ولم يلق النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عن عمر وابن مسعود ومعاذ بن جبل وأبي ذر وأبي مسعود البدري وسعد بن أبي وقاص ومعقل ابن يسار وعائشة وأبي هريرة وابن عباس وغيرهم وعن عبدالرحمن بن أبي ليلى والربيع بن خثيم وهما من اقرانه بل أصغر منه.
روى عنه سعيد بن جبير والربيع بن خثيم وأبو إسحاق السبيعي وعبد الملك ابن عمير وزياد بن علاقة وهلال بن يساف وابراهيم بن يزيد التيمي وعامر الشعبي وعمرو ابن مرة وعطاء بن السائب ومحمد بن سوقة وحصين بن عبدالرحمن وآخرون.
قال العجلي كوفي تابعي ثقة (1)...وقال أبو بكر بن عياش عن أبي إسحاق كان اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يرضون بعمرو بن ميمون وقال يونس بن أبي إسحاق عن أبيه كان عمرو بن ميمون إذا دخل المسجد فرؤى ذكر الله وقال الاوزاعي عن حسان بن عطية عن عبدالرحمن بن سابط عن عمرو بن ميمون قدم علينا معاذ اليمن رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم من السحر رافعا صوته بالتكبير اجش الصوت فالقيت عليه محبتي الحديث وقال ابن معين والنسائي ثقة.
قال أبو
__________
(1) وحج ستين ما بين حجة وعمرة وروى إسرائيل عن أبي إسحاق حج مائة حجة وعمرة اه خلاصة.
[ * ]

نعيم وغير واحد مات سنة أربع وسبعين ويقال سنة (75).
قلت: وذكره ابن عبد
البر في الاستيعاب فقال أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وصدق إليه وكان مسلما في حياته وذكره ابن حبان في ثقات التابعين.
182 - ق (ابن ماجة) عمرو بن النعمان الباهلي البصري من ولد جبلة بن عبدالرحمن.
روى عن حسين المعلم وعلي بن الحزور ومحمد بن عمرو بن علقمة وسليمان التميمي وعثمان ابن سعيد الكاتب وغيرهم.
وعنه زيد بن الحباب واحمد بن عبدة الضبي والحسين بن محمد الذارع وحميد بن مسعدة وأبو الاشعث العجلي والنضر بن طاهر القيسي وغيرهم.
قال أبو حاتم ليس به بأس صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي روى عن جماعة من الضعفاء أحاديث منكرة ولا أدري البلاء منه أو من الضعيف الذي روى هو عنه روى له ابن ماجة حديث عمران بن حصين وأبي برزة في الجنائز.
قلت: وقال أبو بكر البزار في مسنده ثنا حسين بن محمد الذارع ثنا عمرو بن النعمان ثقة فذكر حديثا.
183 - د (أبي داود) عمرو بن ابي نعيمة المعافري (1) المصرى.
روى عن مسلم بن يسار وعلي بن عثمان الطنبذي رضيع عبدالملك عن أبي هريرة في الاستشارة وغير ذلك.
وعنه بكر بن عمرو المعافري وأبو شريح عبدالرحمن بن شريح الاسكندراني.
قال الدارقطني مصري مجهول يترك وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود الحديث المتقدم.
قلت: وقال الحاكم كان من الائمة وقال في سياق سنده عن بكر بن عمرو عن عمرو وكان امرءا صدق وقال أحمد يروي له وقال أبو حاتم شيخ وقال ابن يونس كانت له عبادة وفضل وقال غيره كان امام الجامع وقال ابن القطان مجهول الحال.
__________
(1) المعافري بفتح الميم والمهملة وبالفاء المكسورة اه تقريب.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 7) [ * ]

184 - ل (أبي داود في المسائل) عمرو بن هارون المقرى أبو عثمان البصري صاحب الكرى.
روى عن ابن عيينة ويحيى بن العلاء.
وعنه احمد بن بن محمد يحيى بن سعيد القطان وعبد الله بن الصباح العطار وعباس الدوري وعمرو بن علي وقال كان صدوقا وأبو زرعة الرازي وقال صدوق مرضى.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر في الرواة عنه عباس بن عبد العظيم العنبري وقال أبو عمرو الداني أخذ القراءة عن أيوب بن المتوكل وقرأ عليه روح بن عبدالمؤمن وغيره.
185 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي) عمرو بن هاشم ابو مالك الجنبي (1) الكوفي.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وعبيد الله بن عمر وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد الانصاري وحجاج بن ارطاة والاجلح الكندي وغيرهم.
وعنه ابنه عمار وعبد الرحمن ابن صالح الازدي ومحمد بن عبيد المحاربي ويحيى بن معين ويعقوب الدورقي والحسن ابن حماد الحضرمي ومحمد بن أبي السري العسقلاني وآخرون.
قال أحمد صدوق ولم يكن صاحب حديث وقال البخاري فيه نظر وقال أبو حاتم لين الحديث يكتب حديثه وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن عدي هو صدوق إن شاء الله.
قلت: وقال ابن سعد كان صدوقا ولكنه كان يخطئ كثيرا وقال مسلم في الكنى ضعيف وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم.
وقال النسائي في الكنى أنا سليمان بن الاشعث سألت ابن معين عنه فقلت أبو مالك الجنبي قال سمعت منه ولم يكن به بأس وقال ابن حبان كان يقلب الاسانيد ويروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات لا يجوز الاحتجاج بخبره وقال العقيلي بعد ان ساق له عن عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر لانكاح إلا بولي وشاهدين.
لم يتابع عليه والرواية في الشاهدين بينة.
__________
(1) الجنبي في التقريب بفتح الجيم وسكون النون بعدها موحدة اه.
[ * ]

186 - ق (ابن ماجة) عمرو بن هاشم البيروتي (1).
روى عن الاوزاعي ومحمد بن عجلان وابن لهيعة وسليمان بن أبي كريمة وادريس ابن زياد وغيرهم.
وعنه ابن هاشم وبقية بن الوليد وهو اكبر منه وأبو صالح كاتب الليث والعباس بن الوليد بن صبيح الخلال وأبو زرعة وابن وارة وعلي بن معبد وبكر بن سهل الدمياطي وآخرون.
قال ابن أبي حاتم عن ابن وارة كتبت عنه وكان قليل الحديث ليس بذاك كان صغيرا حين كتب عن الاوزاعي وقال ابن عدي ليس به بأس.
قلت: وفي الضعفاء للعقيلي عمرو بن هاشم عن ابن عجلان مجهول بالنقل لا يتابع على حديثه ثم ساق له من رواية علي بن معبد عنه عن ابن عجلان عن نافع عن ابن عمر رفعه لا أشهد على جور.
ثم قال هذا ثابت عن ابن بشير.
187 - خت م ت س ق (البخاري في التعاليق ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) عمرو بن هرم الازدي البصري.
وليس بابن هرم بن حيان صاحب أويس ذاك عبدي وهذا ازدي.
روى عن أبي الشعثاء وسعيد بن جبير وعكرمة وربعي بن حراش وعبد الحميد بن محمود وأبي عبدالله المدائني.
روى عنه حبيب بن أبي حبيب الجرمي وجعفر بن أبي وحشية وسالم المرادي وواصل مولى أبي عيينة.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم وأبو داود ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال صلى عليه قتادة بعدما دفن.
قلت: وقد علق عليه البخاري موضعا واحدا في الطلاق قبل النكاح ولم يذكره المزي وكذا روى البخاري في تاريخه بعد أن سمى جده حيان وتبعه ابن أبي حاتم وابن أبي خيثمة وابن حبان وغيرهم وقال ابن أبي حاتم في باب الهاء هرم بن حيان الازدي ويقال العبدي وقال العجلي عمرو بن هرم ثقة لا بأس به نقله عنه ابن خلفون.
__________
(1) البيروتي بفتح الموحدة وسكون التحتانية وبالمثناة اه تقريب.
[ * ]

188 - س (النسائي) عمرو بن هشام بن يزين الجزرى ابو أمية الحراني (1).
روى عن جده لامه عتاب بن بشير ومحمد بن سلمة الحراني وسليمان بن أبي كريمة و عبدالملك الماجشون وابن عيينة وأبي بكر بن عياش ومخلد بن يزيد وغيرهم وعنه النسائي ومحمد بن عوف الطائي وبقي بن مخلد وأحمد بن علي الآبار وزكرياء السجزي ومحمد ابن محمد بن سليمان الباغندي والحسين بن إسحاق التستري وأبو عروبة الحراني وآخرون.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بسواد الكوفة وهو ذاهب إلى الحج سنة خمس وأربعين ومائتين.
189 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عمرو بن الهيثم بن قطن (2) بن كعب الزبيدي القطعي ابو قطن البصري.
روى عن شعبة ومالك بن مغول ومبارك بن فضالة ومالك بن أنس وعبد العزيز ابن أبي سلمة بن الماجشون وحمزة الزيات وأبي حنيفة وسعيد بن أبي عروبة وأبي حرة واصل بن عبدالرحمن وغيرهم.
وعنه أحمد ويحيى بن معين ويحيى بن بشر اللخمي وأحمد ابن منيع وعمرو الناقد وسريج بن يونس وبندار وأبو ثور وابراهيم بن دينار التمار وأحمد ابن سنان القطان ونصر بن عبدالرحمن الوشاء ومحمد بن حرب النشائي والحسن بن محمد الزعفراني وغيرهم.
قال الربيع بن سليمان عن الشافعي ثقة وقال أبو داود ثقة عن أحمد ما كان به بأس وقال عبدالله بن احمد عن أبيه قال قال أبو قطن وكان ثبتا ما أعرت أحدا كتابي قط وقال ابراهيم الحربي ثنا عنه احمد يوما فقال له رجل إن هذا تكلم بعدكم في القدر فقال أحمد إن ثلث أهل البصرة قدرية وقال عبدالله بن احمد قلت لابي أيما أحب اليك
ابو قطن أو عبد الوهاب الخفاف في سعيد بن أبي عروبة فقال الخفاف أقدم سماعا وقال
__________
(1) وفي الخلاصة الحداني بضم المهملة اه.
(2) قطن بفتح القاف والمهملة والقطعي بضم القاف وفتح القاف وفتح المهملة اه تقريب.
[ * ]

ابن المديني ثقة من الطبقة الرابعة من أصحاب شعبة وقال ابن معين ثقة وقال ابن أبي حاتم سئل عنه أبو زرعة فذكره بجميل وقال أبو حاتم صدوق صالح وقال صالح بن محمد البغدادي ثقة.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بعد المائتين وقال ابن أبي عاصم مات سنة ثمان وتسعين ومائة وفيها أرخه ابن سعد عن الواقدي وزاد في شعبان وهو ابن (77) سنة وقال عبدالمؤمن بن خلف النسفي سألت أبا علي صالح بن محمد عن حديث أبي قطن عن شعبة عن قتادة عن جلاس عن أبي رافع عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم لو تعلمون ما في الصف المقدم لكانت قرعة.
فقال هذا خطأ ثنا به يحيى بن معين وأبو ثور عن أبي قطن ولم يرفعه احد غيره والصحيح عن أبي هريرة قوله قال فسألت ايا علي عن أبي قطن فقال ثقة.
روى له مسلم هذا الحديث وحديثا آخر في الدعاء فقط.
قلت: وذكره مسلم بن الحجاج في الطبقة الثانية من ثقات اصحاب شعبة مع وكيع ويزيد ابن هارون وغيرهما.
190 - د (أبي داود) عمرو بن وابصة (1) بن معبد الاسدي الرقي.
روى عن أبيه وابصة.
وعنه سالم شيخ لاسحاق بن راشد وعبد الحميد بن عبدالرحمن ابن زيد بن الخطاب.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه أهل الجزيرة وأمه أمة بنت عمر بن بشر بن ذي الرمحين.
191 - عمرو بن واقد القرشي ابو حفص الدمشقي مولى بني امية أو بني هاشم.
روى عن يونس بن ميسرة بن حلبس وثور بن يزيد وزيد بن واقد والوليد بن سليمان ابن أبي السائب ويزيد بن عبدالرحمن بن أبي مالك وعروة بن رويم وإسماعيل بن عبيد الله ابن
__________
(1) وابصة في المغنى بكسر موحدة وبصاد مهملة ومعبد بمفتوحة وسكون مهملة وفتح موحدة وبمهملة وفي التقريب الاسدي بفتحتين اه.
[ * ]

أبي المهاجر وعلي بن يزيد الالهاني وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم ومحمد بن المبارك الصوري وعبد الله بن محمد النفيلي وهشام بن عمار وغيرهم.
قال يزيد بن محمد بن عبد الصمد قال أبو مسهر كان يكذب من غير أن يتعمد وقال البخاري وأبو حاتم ودحيم ويعقوب بن سفيان ليس بشئ.
وقال يعقوب بن سفيان عن دحيم لم يكن شيوخنا يحدثون عنه قال وكأنه لم يشك أنه كان يكذب قال وقال عبدالله ابن أحمد...كان يعني محمد بن المبارك الصوري لا يحدث عن عمرو بن واقد حتى مات مروان الطاطري وكان مروان يقول عمرو بن واقد كذاب.
وقال إبراهيم الجوزجاني سألت محمد بن المبارك عنه فقال كان يتبع السلطان وكان صدوقا.
قال إبراهيم وما أدري ما قال الصوري أحاديثه معضلة منكرة وكنا قديما ننكر حديثه وقال أبو حاتم ضعيف منكر الحديث وقال البخاري والترمذي منكر الحديث وقال النسائي والدار قطني والبرقاني متروك الحديث وقال ابن عدي وهو ممن يكتب حديثه مع ضعفه وقال أبو القاسم محدث شاعر.
قلت: وذكره البخاري في فصل من مات بين الثلاثين إلى الاربعين ومائة.
قال ابن حبان يقلب الاسانيد ويروي المناكير عن المشاهير واستحق الترك.
192 - (تمييز) عمرو بن...بصرى.
عن محمد بن عمرو لا يعرف والخبر منكر كذا في الميزان وقد ذكره قبله أبو جعفر
العقلي فقال بعد أن ساق له من روايته عنه عن محمد بن عمرو بن علقمة عن أبي سلمة عن أبي هريرة رفعه من ولى عشرة جئ به يوم القيامة مغلولة يده اما أن يفكه العدل أو يوبقه الجور لا يتابع عليه.
193 - (ابن ماجة) عمرو بن الوليد بن عبدة (1) السهمي المصرى مولى عمرو بن العاص،
__________
(1) عبدة بفتحات اه خلاصة.
[ * ]

روى عن عبدالله بن عمرو وقيس بن سعد بن عبادة وأنس.
روى عنه يزيد ابن أبي حبيب.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس وغيره شهد أبوه فتح مصر وقال سعد ابن كثير بن عفير مات سنة ثلاث ومائة.
قلت: وقال كان فقيها فاضلا وقال الدار قطني في حديثه عن أنس منهم من قال عن يزيد بن أبي حبيب عن الوليد بن عبدة وسأوضحه في ترجمة الوليد بن عبدة وقال الذهبي ما روى عنه سوى يزيد بن أبي حبيب وقال ابن يونس كان من أهل الفضل والفقه وذكره يعقوب بن سفيان في ثقات أهل مصر.
194 - د (أبي داود) عمرو بن الوليد.
عن عبادة بن الصامت حديث لا يزال المؤمن معنقا ما لم يصب دما حراما.
وعنه هانئ بن كلثوم.
روى أبو داود هذا الحديث.
قلت: وقال الذهبي فيه نكرة (1).
195 - ز س (البخاري في جزء القراءة خلف الامام والنسائي) عمرو بن وهب الثقفي.
روى عن المغيرة بن شعبة حديث المسح على الخفين وفيه غير ذلك.
وعنه محمد ابن سيرين.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي بصري ثقة وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث.
196 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عمرو بن وهب الطائفي.
روى عن غضيف بن أبي سفيان ومحمد بن عبدالله بن أسيد.
وعنه عيسى بن يونس وأبو عاصم النبيل.
ذكره ابن حبان في الثقات.
197 - عمرو بن وهب شيخ ليحيى بن حسان التنيسي.
__________
(1) عمرو بن وهب بن عبدالله في ابن عبدالله بن وهب اه هامش الاصل.
[ * ]

قال أبو حاتم مضطرب الحديث كذا ذكره في الميزان ثالثا وقد ذكره ابن حبان في الثقات.
198 - س (النسائي) عمرو بن يحيى بن الحارث الحمصى الزنجارى.
روى عن أبي صالح سلمويه والمعافى بن سليمان الرسعني وحفص بن عبدالله وأحمد ابن أبي شعيب الحرافي ومحبوب بن موسى وأحمد بن محمد بن شبويه ومؤمل بن الفضل.
روى عنه النسائي وأبو الحسن أحمد بن محمد الرشيدي وقال سمعت منه سنة تسع وسبعين ومائتين وأبو الورد عيسى بن العباس الحموي.
قال النسائي ثقة وقال في موضع آخر لا بأس به.
199 - خ ق (البخاري وابن ماجة) عمرو بن يحيى بن سعيد بن عمرو بن سعيد بن العاص بن سعيد بن العاص ابن امية الاموى السعيدى ابو امية المكي.
روى عن جده سعيد بن عمرو وعن أبيه يحيى.
وعنه ابن عيينة وروح بن عبادة وأبو النضر هاشم بن القاسم وأحمد بن محمد الازرقي وموسى ابن إسماعيل وعبد الله ابن عبد
الوهاب الحجبي ومحمد بن يحيى بن أبي عمر وإبراهيم بن محمد الشافعي وسويد ابن سعيد وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (ق) حديث أبي هريرة ما بعث الله نبيا إلا راعي غنم.
قلت: وقال الدوري عن ابن معين لا بأس به وقال الحاكم عن الدار قطني ثقة وذكره ابن عدي في الكامل فقال عمرو ابن يحيى بن سعيد القرشي وأورد له حديثين أحدهما في صحيح البخاري ولم ينقل عن أحد فيه جرحا وقال ليس له في الحديث الا القليل.
200 - ع (الستة) عمرو بن يحيى بن عمارة بن ابي حسن الانصاري المازني المدني ابن بنت

عبدالله بن زيد بن عاصم واسم ابي حسن تميم بن عمرو فيما قيل.
روى عن أبيه وعباد بن تميم ومحمد بن يحيى بن حبان وعباس بن سهل بن سعد ودينار القراط وأبي الحباب سعيد بن يسار ويوسف بن محمد بن ثابت بن قيس بن شماس وأبي زيد مولى بني ثعلبة ومحمد بن عمرو بن عطاء وعيسى بن عمر ومريم بنت أياس ابن البكير وغيرهم.
وعنه يحيى بن أبي كثير ويحيى بن سعيد الانصاري وهما من أقرانه وأيوب ومالك وابن جريج ووهيب بن خالد وإبراهيم بن طهمان وروح بن القاسم وزائدة وداود ابن عبدالرحمن العطار وعبد العزيز الماجشون والدراوردي وابن المختار وخالد الواسطي وإسماعيل بن جعفر وعبد الواحد بن زياد وسليمان بن بلال والحمادان والسفيانان وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة صالح وقال النسائي ثقة.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال العجلي وابن نمير ثقة نقله ابن خلفون وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة إلا أنه اختلف عنه في حديثين الارض كلها مسجد وكان يسلم عن يمينه.
وقال عثمان الدارمي عن ابن معين صويلح وليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عبد
البر مات سنة (140) وقول المصنف إنه ابن بنت عبدالله بن زيد وهم تبع فيه صاحب الكمال وسببه ما في رواية مالك عن عمرو بن يحيى عن أبيه أن رجلا سأل عبدالله ابن زيد وهو جد عمرو بن يحيى فظنوا أن الضمير يعود على عبدالله وليس كذلك بل إنما يعود على الرجل وهو عمرو بن أبي حسن عم يحيى وقيل له جد عمرو بن يحيى تجوزا لان العم صنو الاب وأما عمرو بن يحيى فامه فيما ذكر محمد بن سعد في الطبقات حميدة بنت محمد بن أياس بن البكير وقال غيره أم النعمان بنت أبي حية فالله أعلم.
201 - ق (ابن ماجة) عمرو بن يزيد التميمي أبو بردة الكوفي.
روى عن علقمة بن مرثد ومحارب بن دثار وأبي إسحاق السبيعي وحماد ابن أبي سليمان وعطية.
وعنه وكيع وأبو معاوية وطلق بن غنام وأحمد بن يونس ويحيى الحماني

وآخرون قال ابن معين ليس حديثه بشئ وليس هو من ولد أبي موسى الاشعري وقال مرة ضعيف وقال أبو حاتم ليس بقوي منكر الحديث وكان مرجئا وقال الاجري سألت أبا داود عنه فوهاه جدا وقال الدار قطني ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديث بريدة في الجنائز.
قلت: ووقع في روايته غير مسمى وكذا في رواية غيره ولاجل ذا قال ابن معين انه ليس من ولد أبي موسى الاشعري لان في طبقته بريد ابن عبدالله بن أبي بردة يكنى أبا بردة الاشعري وقال أبو جعفر العقيلي لا يتابع على حديثه وقال ابن عدي وهو ممن يكتب حديثه من الضعفاء.
202 - س (النسائي) عمرو بن يزيد ابو يزيد (1) الجرمي البصري.
روى عن أمية بن خالد وبهز بن أسد وأبي داود الطيالسي و عبد الصمد بن عبد الوارث ومحمد بن أبي عدي وسيف بن عبيد الله وعبد الرحمن بن مهدي وغندر وروح
ابن عبادة وغيرهم.
وعنه النسائي وأبو حاتم وأبو بكر البزار وأحمد بن حماد بن سفيان وأبو بكر محمد بن الحسن بن مكرم وعمرو بن محمد بن بجير و عبدالله بن محمد ابن ناجية وأحمد بن محمد بن الجهم وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أغرب.
203 - س (النسائي) عمرو ذومر الهمداني الكوفي.
عن علي وغيره في قصة غدير خم وعنه أبو إسحاق السبيعي وحده.
قال البخاري لا يعرف وقال ابن عدي هو في جملة مشائخ أبي إسحاق المجهولين الذين لا يحدث عنهم غيره.
قلت: وقال البخاري فيه نظر وقال مسلم وأبو حاتم لم يرو عنه غير أبي إسحاق وقال ابن حبان في حديثه مناكير وقال العجلي كوفي تابعي ثقة (2).
__________
(1) هكذا في الاصل وفي التقريب أبو بريد بموحدة وراء مصغرا اه المصحح.
(2) عمرو الاشدق في ابن سعيد اه.
[ * ]

204 - عمرو الانصاري صوابه عمران وعنه ابنه محمد (1).
205 - عمرو برق هو ابن عبدالله تقدم.
206 - عمرو الناقد هو ابن محمد بن بكير.
207 - عمرو الضبي صوابه ابو عمر الضبي يأتي في الكنى.
208 - عمرو القارى في عمرو بن عبدالله بن عبيد الله.
209 - عمرو ابو رافع في ابن رافع.
210 - عمرو عن انس هو ابن عامر.
211 - عمرو عن بكير هو ابن الحارث المصري.
212 - عمرو.
عن جابر بن عبدالله وعن وهب بن منبه وعن الزهري وعن سعيد بن جبير وعن كريب هو ابن دينار.
__________
(1) عمرو الانصاري وعنه عثمان بن حكيم في عمرو بن عاصم - اه هامش.
[ * ]

(من اسمه عمران) 213 - عمران بن ابان بن عمران بن زياد بن ناصح ويقال صالح السلمي ويقال القرشي ابو موسى الطحان الواسطي اخو محمد بن ابان.
روى عن شعبة وحريز بن عثمان وحمزة الزيات وطلحة بن يزيد وخلف بن خليفة وشريك القاضي وأيوب بن سيار وغيرهم.
وعنه أبو داود الحراني والحسن بن علي الحلال وحجاج بن الشاعر والقاسم بن محمد بن أبي شيبة وحميد بن زنجويه وغيرهم.
قال أبو داود خرج مع أبي السرايا وقذف قوما بلغني عن ابن معين أنه قال ليس بشئ قال أبو داود فقلت لاحمد كان يزيد يكلمه فقال كان يزيد لا يهجر على مثل هذا وقال النسائي ضعيف وقال مرة ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي له غرائب خاصة عن محمد بن مسلم الطائفي ولا أرى بحديثه بأسا ولم أر له حديثا منكرا.
قال ابن حبان مات سنة خمس ومائتين.
قلت: وقال أبو حاتم الرازي ضعيف الحديث وقال العقيلي لا يتابع وقال العجلي فيما نقله عنه ابن خلفون ليس بثقة وقال أسلم الواسطي في تاريخه أخبرني إسماعيل بن عيسى أنه توفي سنة (207).
قلت: وفيها أرخه القراب وقال الحسن بن علي الخلال ثنا عمران بن ابان عن شعبة عن مالك عن عمرو ابن مسلم عن سعيد بن المسيب عن أم سلمة رفعه إذا أهل هلال ذي الحجة فمن كانت عنده ذبيحة الحديث.
قال عمران فسألت مالكا عنه فقال ليس هذا من حديثي قال فقلت لجلسائه ثنا بهذا عنه إمام العراق شعبة ويقول ليس من حديثي فقالوا انه إذا لم يأخذ
بالحديث فقال ليس هذا من حديثي.
قلت: كتبت هذا لاني استنكرت هذا من عمران ولا أعتقد صحة هذا الكلام عن مالك وقد أخرج الحديث الدار قطني من طرق عن شعبة عن مالك به مرفوعا ومن طرق أخرى عن مالك به مرفوعا وموفوفا وقال الذهبي قديم الوفاة مقل.
214 - د ت (أبي داود والترمذي) عمران بن انس ابو انس المكي.

روى عن عطاء وابن أبي مليكة وغيرهم.
وعنه معاوية بن هشام ويحيى بن واضح ومصعب بن المقدام وأبو تميلة وآخرون.
قال البخاري منكر الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود والترمذي حديثا واحدا عن عطاء عن ابن عمر أذكروا محاسن موتاكم الحديث.
قلت: وقال العقيلي لا يتابع على حديثه وأورد له عن ابن أبي مليكة عن عائشة حديث لدرهم ربا أعظم عند الله من سبعة وثلاثين زنية.
وقال أرسله غيره عن ابن أبي مليكة.
215 - بخ م د ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عمران بن ابي انس القرشي العامري المصرى ويقال مولى ابي خراش السلمي مدني نزيل الاسكندرية.
روى عن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب ومالك بن أوس بن الحدثان (1) وسلمان الاغر وسليمان بن يسار وعمر بن الحكم بن رافع وعبد الرحمن بن أبي سعيد وأبي سلمة ابن عبدالرحمن وأبي خراش السلمي وحنظلة بن علي السلمي وعروة بن الزبير وعبد الرحمن بن جبير المصري وعبد الله بن نافع بن العمياء وعمر بن عبد العزيز وجماعة.
وعنه ابنه عبدالحميد وعبد ربه بن سعيد ويزيد بن أبي حبيب ومحمد بن إسحاق ويونس ابن يزيد وعبد الحميد بن جعفر والليث بن سعد والوليد بن أبي الوليد المدني وآخرون.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال ابن يونس قدم الاسكندرية سنة مائة وكان سماع الليث منه بالمدينة توفي بالمدينة سنة سبع عشرة ومائة وكذا أرخه ابن حبان قلت: يعني في الثقات وزعم ان اسم أبيه عبد العزيز بن شرحبيل بن حسنة وقال العجلى مدني ثقة وقال ابن سعد كان يزعمون انهم من بني عامر بن لؤي والناس يقولون انهم موالي ثم انتموا بعد ذلك إلى اليمن ومات عمران قديما وله أحاديث وقال ابن إسحاق حدثني عمران بن أبي أنس وكان ثقة وحكى عن ابن أبي شيبة ان أبا أنس كان مولى لعبد الله بن سعد بن أبي سرح واسمه نوفل.
__________
(1) زاد في الخلاصة وعن أبي هريرة وسهل بن سعد اه المصحح.
[ * ]

216 - س (النسائي) عمران بن بكار بن راشد الكلاعي ابو موسى البراد (1) الحمصي المؤذن.
روى عن الحسن بن خمير وبشر بن أبي حمزة ومحمد بن المبارك الصوري وخطاب ابن عثمان الفوزي وأبي اليمان وأبي المغيرة وعلي بن عياش والربيع بن روح اللاحوني ويزيد ابن عبد ربه وأبي التقى عبدالحميد بن ابراهيم وأحمد بن خالد الوهبي وعدة.
وعنه النسائي وابن أبي عاصم والبجيري وعبدان الاهوازي وأبو حاتم وابنه عبدالرحمن ابن أبي حاتم ومحمد بن جرير الطبري وابراهيم بن متويه ومحمد بن الحسن بن قتيبة وأبو عوانة الاسفرائيني وخيثمة بن سليمان وآخرون.
قال النسائي ثقة.
قلت: وقال مسلمة ابن قاسم لا بأس به مات بحمص سنة إحدى وسبعين ومائة.
217 - م س (مسلم والنسائي) عمران بن الحارث السلمي ابو الحكم الكوفي.
روى عن ابن عباس وابن الزبير وابن عمر.
وعنه قتادة وسلمة بن كهيل وحصين ابن عبدالرحمن.
وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له
مسلم حديثا واحدا عن ابن عمر فيمن اتخذ كلبا.
قلت: ووقع في رواية عن أبي الحكم غير مسمى ولا منسوب وقد جزم النووي بانه عبدالرحمن بن أبي نعم البجلى وجزم عبد الغني بن سعيد بان أبا الحكم الذي روى عن ابن عمر وعنه قتادة بجلى وان الذي روى عن ابن عباس وعنه حصين وسلمة بن كهيل سلمي وهذا مما يقوي قول الثوري وقال العجلى عمران بن الحارث كوفي تابعي ثقة عندهم.
218 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عمران بن حدير (2) السدوسي أبو عبيدة البصري.
__________
(1) البراد بموحدة وراء ثقيلة اه تقريب.
(2) حدير بمهملات مصغرا و (أبو عبيدة) بالضم اه تقريب.
[ * ]

صلى على جنازة خلف أنس.
وروى عن أبي مجلز وأبي قلابة وأبي عثمان النهدي و عبدالله بن شقيق العقيلى ودعامة والد قتادة وقسامة بن زهير ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه شعبة والحمادان وعبد الملك بن الصباح ويزيد بن زريع ووكيع ومعاذ ابن معاذ ومعتمر بن سليمان وعثمان بن الهيثم المؤذن وآخرون.
قال أبو حاتم حدثني عبدالله ابن دينار البصري قال ذكر شعبة عمران بن حدير فقال كان شيئا عجبا كأنه يثبته وقال يزيد بن هارون كان أصدق الناس وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه بخ بخ ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابن المديني ثقة من أوثق شيخ بالبصرة.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قال البخاري وقال أبو قطن مات سنة تسع وأربعين ومائة.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن حنبل هو صدوق صدوق وقال ابن خلفون وثقه ابن نمير وأحمد بن صالح وغيرهما ووصفه عثمان بن الهثم انه أصدق الناس.
219 - س ق (النسائي وابن ماجة)
عمران بن حذيفة أحد المجاهيل.
قال كانت ميمونة تدان الحديث.
وعنه زياد بن عمرو بن هند الجملى.
قلت: ذكره مسلم في الطبقة الثانية من أهل الكوفة وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وأخرج حديثه في صحيحه وكذا الحاكم وقال الذهبي لا يعرف.
220 - ع (الستة) عمران بن حصين بن عبيد بن خلف بن عبد نهم بن سالم بن غاضرة بن سلول ابن حبشة بن سلول بن كعب بن عمرو الخزاعي أبو نجيد (1) أسلم هو وأبو هريرة عام خيبر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن معقل بن يسار.
وعنه ابنه نجيد وأبو الاسود الديلي وأبو
__________
(1) أبو نجيد بنون وجيم مصغرا اه تقريب.
[ * ]

رجاء العطاردي وربعي بن حراش ومطرف ويزيد ابنا عبدالله بن الشخير والحكم ابن الاعرج وزهدم الجرمى وصفوان بن محرز وعبد الله بن رباح الانصاري وعبد الله بن بريدة ومحمد بن سيرين والحسن وأبو قتادة العدوى وأبو السوار العدوى وأبو المهلب الجرمى وزرارة بن أوفى وأبو نضرة العبدي وآخرون.
استقضاه عبدالله بن عامر على البصرة ثم استعفاه ومات بها سنة اثنتين وخمسين وكان الحسن البصري يحلف بالله ما قدمها راكب خير من عمران بن حصين.
قلت: وكذا قال ابن سيرين نحوه وسياق النسب هنا من عند عبد البر...وكذا ذكره ابن الكلبي ومن تبعه ان عبد نهم بن حذيفة ابن جهم بن غاضرة وقال ابن سعد استقضاه زياد ثم استعفاه وكانت الملائكة تصافحه (1) قبل ان يكتوى وقال ابن البرقي كان صاحب راية خزاعة يوم الفتح وحكى ابن مندة قولا انه مات سنة (53).
221 - تمييز
عمران بن حصين الضبي.
عن اعرابي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما أخاف على قريش إلا أنفسها الحديث.
وعنه بلال ابن يحيى العبسى.
أخرجه أحمد في مسنده من طريق بلال بن يحيى العبسي عنه وقال الغلابي عن يحيى بن معين حديث سعيد بن أوس عن بلال عن عمران بن حصين الضبي عن ابن عباس إذا رأيت الناس فلين.
كذا قال وقد أسنده الدار قطني من طريق أبي أحمد الزبيري عن بلال بهذا السند إلى عمران قال قدمت البصرة وبها ابن عباس وإذا رجل يقول صدق الله ورسوله قال فسألته فذكر قصة فيها انه قدم على النبي صلى الله عليه وسلم في فداء ابن لصديق له وفيها إن طال بك عمر رأيت قريشا فلا هنا وفلا هنا قال فقد رأيت ذلك.
قال ابن يونس في تاريخ مصر ما جاء لاهل الكوفة عن سعد بن أوس العبسي عن عمران ابن حصين فهو الضبي لا الصحابي.
__________
(1) وزاد في الخلاصة وكانت الملائكة تسلم عليه وهو ممن اعتزل الفتنة اه المصحح.
[ * ]

222 - تمييز عمران بن حصين القشيري آخر يقال إنه أبو روبة ويقال ابن روبة.
يروى عنه بصري.
روى عن عائشة وأبي سعيد.
وعنه أيوب بن عائذ.
ذكره الخطيب.
223 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) عمران بن حطان (1) بن ظبيان بن لوذان بن عمرو بن الحارث بن حدوس وقيل غير ذلك في نسبه السدوسي أبو سماك ويقال أبو شهاب البصري ويقال غير ذلك.
روى عن أبي موسى الاشعري وابن عباس وابن عمر وجماعة.
وعنه يحيى ابن أبي كثير وقتادة ومحارب بن دثار وغيرهم.
قال العجلي بصري تابعي ثقة وقال أبو داود ليس
في أهل الاهواء أصح حديثا من الخوارج ثم ذكر عمران بن حطان وغيره وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو سلمة عن ابان بن يزيد سألت قتادة فقال كان عمران بن حطان لا يتهم في الحديث وقال يعقوب بن شيبة أدرك جماعة من الصحابة وصار في آخر أمره ان رأى رأي الخوارج وكان سبب ذلك فيما بلغنا ان ابنة عمه رأت رأي الخوارج فتزوجها ليردها عن ذلك فصرفته إلى مذهبها قال وحدثت عن الاصمعي عن عثمان البتي قال كان عمران بن حطان من أهل السنة فقدم غلام من عمان كأنه نصل فقلبه في مجلس.
وذكر المبرد ان اسم امرأة عمران حمنة وقال حلبس الكلبي عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة لقيني عمران بن حطان فقال يا أعمى اني عالم بخلافك غير انك رجل تحفظ فاحفظ عني هذه الابيات ثم أنشده أبياتا في الزهد قال ابن قانع توفي سنة (84).
قلت: ذكر أبوزكرياء الموصلي في تاريخ الموصل عن محمد بن بشر العبدي الموصلي قال لم يمت عمران
__________
(1) حطان بكسر الحاء وتشديد الطاء المهملتين اه تقريب.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 8) [ * ]

ابن حطان حتى رجع عن رأي الخوارج انتهى هذا أحسن ما يعتذر به عن تخريج البخاري له واما قول من قال انه خرج ما حمل عنه قبل ان يرى ما رأى ففيه نظر لانه اخرج له من رواية يحيى بن أبي كثير عنه ويحيى إنما سمع منه في حال هربه من الحجاج وكان الحجاج يطلبه ليقتله من أجل المذهب وقصته في هربه مشهورة.
واما قول أبي داود ان الخوارج أصح أهل الاهواء حديثا فليس على اطلاقه فقد حكى ابن ابي حاتم عن القاضي عبدالله بن عقبة المصري وهو ابن لهيعة عن بعض الخوارج ممن تاب انهم كانوا إذا هووا أمرا صيروه حديثا.
وقال العقيلى عمران بن حطان لا يتابع وكان يرى رأي الخوارج يحدث عن عائشة ولم يتبين سماعه منها انتهى وكذا جزم ابن عبد البربانه لم يسمع منها وليس كذلك فان الحديث الذي اخرجه له البخاري
وقع عنده التصريح بسماعه منها وقد وقع التصريح بسماعه منها في المعجم الصغير للطبراني باسناد صحيح.
وكذا روى الرياشي عن أبي الوليد الطيالسي عن أبي عمرو بن العلاء عن صالح ابن سرح اليشكري عن عمران بن حطان قال كنت عند عائشة.
وقال ابن حبان في الثقات كان يميل إلى مذهب الشراة.
وقال ابن البرقي كان حروريا وقال الدار قطني متروك لسوء اعتقاده وخبث مذهبه وقال المبرد في الكامل كان رأس القعد من الصفرية وفقيههم وخطيبهم وشاعرهم انتهى والقعد الخوارج كانوا لا يرون بالحرب بل ينكرون على امراء الجور حسب الطاقة ويدعون إلى رأيهم ويزينون مع ذلك الخروج ويحسنونه.
وقال أبو نواس: فكأني وما أحسن منها * قعدي يزين التحكيما لكن ذكر أبو الفرج الاصبهاني انه إنما صار قعديا لما عجز عن الحرب والله أعلم.
قلت: وكان من المعروفين في مذهب الخوارج وكان قبل ذلك مشهورا بطلب العلم والحديث ثم ابتلي وساق بسند صحيح عن ابن سيرين قال تزوج عمران امرأة من الخوارج ليردها عن مذهبها فذهبت به وسماها في رواية أخرى حمنة وأنشد له من شعره: لا يعجز الموت شئ دون خالقه * والموت يفني إذا ما ناله الاجلى وكل كرب أمام الموت منقشع * والكرب والموت مما بعده جلل

224 - س (النسائي) عمران بن خالد بن يزيد بن مسلم بن خالد بن يزيد بن مسلم بن أبي حميل القرشي ويقال الطائي مولاهم أبو عمر ويقال أبو عمرو الدمشقي وقد ينسب إلى جده ويقال عمران بن يزيد بن خالد.
روى عن معروف الخياط وعيسى بن يونس وعبد الرحمن بن أبي الرجال وشعيب ابن
إسحاق ومخلد بن حسين والدراوردى ومروان بن معاوية الفزاري ومحمد بن شعيب بن شابور وابن عيينة واسماعيل بن عبدالله بن سماعة بن اسماعيل وهقل بن زياد وغيرهم.
روى عنه النسائي والعمري وابن قتيبة وحرب الكرماني والحسن بن سفيان والباغندي وغيرهم.
قال أبو زرعة كتبت عنه حديثا واحدا عن رديح بن عطية وقال أبو حاتم كتبت عنه في الرحلة الثانية وقال النسائي لا بأس به.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة أربع وأربعين ومائتين وقال النسائي في موضع آخر ثقة.
225 - د ت (أبي داود والترمذي) عمران بن خالد أبو خالد.
عن ابن عباس.
وعنه اسماعيل بن حماد بن أبي سليمان.
ذكره ابن عدي في ترجمة اسماعيل وقال انه مجهول وقال العقيلي حديث اسماعيل بن حماد غير محفوظ ويرويه عن مجهول وظهر لي انه خير أبي خالد الوالبي الآتي ذكره وإن كان صنيع المزي يقتضى انهما واحد وقد أوضحت ذلك في ترجمة أبي خالد الوالبي في الكنى وقد فرق الحاكم أبو أحمد بين الوالبي وبين الراوي عن ابن عباس فسمى الوالبي هرما ولم يذكر له رواية عن ابن عباس وذكر الراوي عن ابن عباس فيما لا يعرف اسمه لكن لم يقل ان اسماعيل ابن حماد يروي عنه.
226 - خت 4 (البخاري في التعاليق الاربعة) عمران بن داور (1) العمى أبو العوام القطان البصري.
__________
(1) عمران بن داور في التقريب بفتح الواو بعدها راء والعمى في الخلاصة بفتح العين المهملة اه المصحح.
[ * ]

روى عن قتادة ومحمد بن سيرين وأبي جمرة الضبعي وأبي إسحاق الشيباني وابان ابن أبي عياش وحميد الطويل وسليمان التيمي ويحيى بن أبي كثير ومعمر بن راشد ومحمد
ابن جحادة وغيرهم.
وعنه ابن مهدي وأبو داود الطيالسي وسلم بن قتيبة وسهل بن تمام وشعيب بن بيان ومحمد بن بلال وعبد الله بن رجاء الغداني وأبو عاصم الضحاك بن مخلد وأبو علي الحنفي وعمرو بن عاصم وعمرو بن مرزوق وآخرون.
قال عمرو بن علي كان ابن مهدي يحدث عنه وكان يحيى لا يحدث عنه وقد ذكره يحيى يوما فأحسن الثناء عليه وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه ارجوه أن يكون صالح الحديث.
وقال الدوري عن ابن معين ليس بالقوي وقال مرة ليس بشئ لم يرو عنه يحيى ابن سعيد وقال الآجري عن أبي داود هو من اصحاب الحسن وما سمعت إلا خيرا وقال مرة ضعيف افتى في ايام ابراهيم بن عبدالله بن حسن بفتوى شديدة فيها سفك الدماء قال وقدم أبو داود أبا هلال الراسبي عليه تقديما شديدا وقال النسائي ضعيف وقال ابن عدي هو ممن يكتب حديثه.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو المنهال عن يزيد بن زريع كان حروريا كان يرى السيف على اهل القبلة.
قلت: في قوله حروريا نظر ولعله شبه بهم وقد ذكر أبو يعلى في مسنده القصة عن أبي المنهال في ترجمة قتادة عن أنس ولفظه قال يزيد كان ابراهيم يعني ابن عبدالله بن حسن لما خرج يطلب الخلافة استفتاه عن شئ فأفتاه بفتيا قتل بها رجال مع ابراهيم انتهى وكان ابراهيم ومحمد خرجا على المنصور في طلب الخلافة لان المنصور كان في زمن بني أمية بايع محمدا بالخلافة فلما زالت دولة بني أمية وولي المنصور الخلافة تطلب محمدا ففر فالخ في طلبه فظهر بالمدينة وبايعه قوم وأرسل أخا ابراهيم إلى البصرة فملكها وبايعه قوم فقدر انهما قتلا وقتل معهما جماعة كثيرة وليس هؤلاء من الحرورية في شئ.
وقال الساجي صدوق وثقه عفان وقال العقيلى من طريق ابن معين كان يرى رأي الخوارج ولم يكن داعية وقال الترمذي قال البخاري صدوق يهم وقال ابن شاهين في
الثقات كان من أخص الناس بقتادة وقال الدارقطني كان كثير المخالفة والوهم وقال

العجلي بصري ثقة وقال الحاكم صدوق واورد له العقيلى عن قتادة عن سعيد ابن أبي الحسن عن أبي هريرة حديث ليس شئ اكرم على الله من الدعاء.
قال لا يتابع عليه بهذا اللفظ ولا يعرف الا به (1).
227 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) عمران بن زائدة بن نشيط (2) الكوفي.
روى عن أبيه وحسين بن أبي عائشة وأبي داود نفيع.
وعنه ابن المبارك ووكيع وأبو أحمد الزبيري وعيسى بن يونس وحفص بن غياث وعبد الله بن نمير وعبد الله ابن داود الخريبي وأبو نعيم.
قال ابن معين والنسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
228 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عمران بن زيد التغلبي (3) أبويحيى البصري ويقال الكوفي الملائي الطويل.
روى عن أبيه وزيد العمى وأبي حازم الاعرج وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد وجماعة.
وعنه ابن المبارك ووكيع وأبو النضر وأسد بن موسى وأبو نعيم وعلي بن الجعد وعبيد الله العيشي وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ليس يحتج بحديثه وقال أبو حاتم يكتب حديثه وليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث أنس في المصافحة كان إذا استقبله انسان فصافحه لا ينزع يده من يده.
قلت: وقال ابن عدي بصري يكنى أبا محمد قليل الحديث (4).
__________
(1) (ت خ - عمران) بن رياح في ابن مسلم اه هامش الاصل.
(2) عمران بن نشيط بفتح النون وكسر الشين المعجمة وبعدها تحتانية ثم مهملة ثقة من السابعة اه تقريب.
(3) التغلبي في الخلاصة بمثناة ثم معجمة والملائي في التقريب بضم الميم وتخفيف اللام
اه المصحح.
(4) (عمران) بن شرحبيل في ابن أنس اه.
[ * ]

229 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عمران بن طلحة بن عبيد الله التيمي.
ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم فسماه عمران.
روى عن أبيه وأمه حمنة بنت جحش وعلي ابن أبي طالب وخولة الانصارية.
وعنه ابنا اخويه ابراهيم بن محمد بن طلحة ومعاوية ابن إسحاق بن طلحة وسعد بن طريف الاسكاف.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل المدينة وقال العجلى مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد عن أمه في الاستحاضة (1).
230 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي) عمران بن ظبيان (2) الحنفي الكوفي.
روى عن أبي يحيى حكيم بن سعد وعدي بن ثابت ويحيى بن عقيل.
وعنه قيس ابن الربيع وعبد الملك بن مسلم بن سلام واسرائيل وشريك والسفيانان وغيرهم.
وقال البخاري فيه نظر وقال أبو حاتم يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال انه مات سنة سبع وخمسين ومائة وقال يعقوب بن سفيان ثقة من كبراء أهل الكوفة يميل إلى التشيع وقال ابن حبان في الضعفاء أيضا فحش خطأه حتى بطل الاحتجاج به وذكره العقيلى وابن عدي في الضعفاء.
231 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) عمران بن عبدالله بن طلحة الخزاعي البصري وقد ينسب إلى جده.
روى عن سعيد بن المسيب والقاسم بن محمد بن أبي بكر.
وعنه حماد بن سلمة وسلام بن مسكين.
قال الآجري عن أبي داود بصري مستقيم الحديث وذكره ابن
حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن حبان ليس بمشهور (3).
__________
(1) (عمران) بن طلحة الخزاعي هو ابن عبدالله اه تقريب.
(2) ظبيان بفتح المعجمة وسكون الموحدة بعدها تحتانية اه تقريب.
(3) (عمران) بن عبدالله العطاردي في ابن ملحان (عمران) بن عبد العزيز في ابن أبي أنس اه.
[ * ]

232 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عمران بن عبد (1) المعافري أبو عبدالله المصري.
روى عن عبدالله بن عمرو بن العاص.
وعنه عبدالرحمن بن زياد بن أنعم الافريقى قال عثمان الدارمي عن ابن معين ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما ثلاثة لا تقبل لهم صلاة.
وعند (ق) ثلاث من ادان فيهن (2).
قلت: وشرط أنه يعتبر حديثه من غير رواية الافريقى عنه فكأنه لم يوثقه لانه ليس له راو غير الافريقى.
وقد ذكره يعقوب بن سفيان في ثقات المصريين وقال العجلى مصري تابعي ثقة وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
233 - ت (الترمذي) عمران بن عصام الضبعي أبو عمارة البصري والد أبي جمرة (3) ويقال عمران بن عصام العنزي القاص الشاعر ويقال انهما اثنان.
روى عن عمران بن حصين وقيل عن رجل عنه في ذكر الشفع والوتر.
روى عن أبيه وقتادة والمثنى بن سعيد وأبو التياح الضبعيان.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال خليفة قتل يوم الزاوية وقيل بعد ابن الاشعث.
روى له الترمذي الحديث المتقدم.
قلت لكنه غير منسوب عنده فاما عمران بن عصام الضبعي والدابي جمرة فان ابن عبد البر وغيره ذكره في الصحابة.
وقال ابن عبد البر ومنهم من لا يصحح له صحبة وإنما روايته عن عمران بن حصين وقال البخاري في تاريخه قال حجاج ثنا حماد عن أبيه قال عاش النبي صلى الله عليه وسلم ثلاثا وستين سنة.
وقال ابن حبان كان على قضاء البصرة وكان مع ابن الاشعث فضرب الحجاج عنقه يوم الزاوية وقال البخاري في الاوسط قتله الحجاج يوم الزاوية سنة ثلاث وثمانين وأما
__________
(1) عبد بغير اضافة اه تقريب.
(2) تكملته ثم مات ولم يقض قضاه الله عنه اه هامش الاصل.
(3) أبو جمرة بالجيم اه تق.
[ * ]

(عمران) بن عصام العنزي الشاعر فهو آخر غير هذا كان شاعرا يمدح بني أمية وبعثه الحجاج إلى عبدالملك بن مروان يحضه على البيعة بولاية العهد بعده للوليد وكان ذلك بعد وقعة ابن الاشعث بالاتفاق فتبين أنه غير المقتول في وقعة ابن الاشعث وكيف يجتمع بعد ذلك نسب ضبيعة وعنزة لرجل واحد فصح أنهما اثنان والله أعلم.
234 - ي م (البخاري في جزء رفع اليدين ومسلم) عمران بن أبي عطاء الاسدي مولاهم أبو حمزة (1) القصاب الواسطي.
روى عن أبيه وابن عباس وأنس ومحمد بن الحنفية.
وعنه يونس بن عبيد وشعبة والثوري وهشيم وأبو عوانة وغيرهم.
قال أحمد ليس به بأس صالح الحديث وقال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة بصري لين وقال أبو حاتم والنسائي ليس بالقوي وقال الآجري عن أبي داود يقال له عمران الحلاب ليس بذاك وهو ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
له في مسلم حديث ابن عباس لا اشبع الله بطنه.
قلت: قال ابن خلفون عن ابن نمير أنه وثقه.
235 - عمران بن عمير الهذلي الكوفي مولى عبدالله بن مسعود وأخو القاسم ابن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود لامه.
روى عن عبدالله بن عتبة بن مسعود والده عمير هو جد إسحاق بن ابراهيم بن عمير
الماضي في الهمزة.
روى عنه مسعر وحده.
قال البخاري حديثه في الكوفيين وقال ابن أبي حاتم نحوه ذكره البخاري في الشهادات في باب شهادة القاذف وأجازه عبدالله ابن عتبة انتهى وقد وصله أبو بكر بن أبي شيبة عن أبي ادريس عن مسعر عن عمران بن عمير ان عبد الله بن عتبة كان يجيز شهادة القاذف إذا تاب ذكرته لكون المزي ذكر عبدالرحمن ابن فروخ وهو نظير هذا.
236 - 4 (الاربعة) عمران بن عيينة بن أبي عمران الهلالي أبو الحسن الكوفي أخو سفيان.
__________
(1) أبو حمزة بالمهملة والزاي اه تقريب.
[ * ]

روى عن أبي إسحاق السبيعي واسماعيل بن أبي خالد وعطاء بن السائب وحصين ابن عبدالرحمن وليث بن أبي سليم ويزيد بن أبي زياد وأبي فروة الجهني وغيرهم.
وعنه ابنه الحسن وعمران بن علي الباهلى ومحمد بن طريف البجلى وعبدة بن عبدالرحمن وعثمان بن أبي شيبة ومحمد بن عبدالاعلى الصنعاني وأبو سعيد الاشج وآخرون.
قال ابن معين صالح الحديث وقال أبو زرعة صالح الحديث وقال أبو حاتم لا يحتج بحديثه لانه يأتي بالمناكير وقال الآجري سئل أبو داود عن ابراهيم وعمران ومحمد بن عيينة فقال كلهم صالح وحديثهم قريب وقال العقيلى في حديثه وهم خطأ وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو بكر البزار ليس به بأس وقال ابن خلفون وقال أبو صالح صدوق.
237 - مد (أبي داود في المراسيل) عمران بن محمد بن سعيد بن المسيب القرشي المخزومي.
روى عن أبيه عن جده وعن أم ولد لابيه.
روى عنه ابراهيم بن حماد المدني ومعن ابن عيسى ويونس بن محمد المؤذن وموسى بن اسماعيل.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يعتبر حديثه إذا روى عنه الثقات لان في رواية الضعفاء عنه أحاديث منكرة.
روى له
أبو داود حديثا واحدا مرسلا وأخرج الطبراني في ترجمة أبي سعيد الخدري من طريقه حديثا آخر مسندا وقال لا نعلم له غيره إن الله تعالى ثلاث حرمات.
238 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عمران بن محمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى الانصاري الكوفي.
روى عن أبيه.
وعنه ابنه محمد وابن أخيه الحسن بن عبدالرحمن بن محمد وسهل ابن عثمان العسكري وعثمان بن أبي شيبة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقد تقدم حديث الترمذي في داود بن علي.
239 - عمران بن مسلم بن رياح (1) الثقفي الكوفي وقد ينسب إلى جده.
__________
(1) رياح بكسر الراء بعدها تحتانية اه تقريب.
[ * ]

روى عن عبدالله بن معقل بن مقرن وعلي بن عمارة.
وعنه مسعر وزكرياء بن سيار والثوري وشريك وأبو مالك النخعي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه جعله تابعيا وقال يروي عن عبدالله بن المغفل يعني بالمعجمة والفاء.
240 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عمران بن مسلم المنقري (1) أبو بكر البصري القصير.
رأى أنسا وروى عن أبي رجاء العطاردي والحسن ومحمد وأنس بن سيرين وعطاء ابن أبي رباح وابراهيم التيمي وسعيد بن سليمان الربعي وعبد الله بن دينار وقيس بن سعد المكي وغيرهم.
وعنه مهدي بن ميمون والثوري والجراح بن مليح والد وكيع وخالد ابن الحارث ويحيى القطان ويحيى بن سليم الطائفي وحاتم بن اسماعيل وحماد بن مسعدة وبشر ابن المفضل وعبد الله بن رجاء المكى وآخرون.
قال القطان كان مستقيم الحديث وإنما ذكرته لانه يروي أشياء لا يرويها غيره وينفرد عنه قوم بتلك الاحاديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد إلا أن في رواية
يحيى بن سليم عنه بعض المناكير وكذا في رواية سويد بن عبد العزيز عنه انتهى وقد فرق البخاري بين (عمران بن مسلم القصير) فقال أبو بكر سمع أبا رجاء وعطاء وكناه يحيى ابن سعيد ثم قال عمران بن مسلم عن عبدالله بن دينار منكر الحديث روى عنه يحيى ابن سليم وكذا تبعه ابن أبي حاتم في التفرقة بينهما وقال في الذي يروي عن عبد الله ابن دينار سمعت أبي يقول يقول هو منكر الحديث وهو شبه المجهول وكذا فرق بينهما أيضا ابن أبي خيثمة ويعقوب بن سفيان وابن عدي والعقيلي وانكر ذلك الدار قطني في العلل في ترجمة عبدالله بن دينار عن ابن عمر وقال هو هو بغير شك.
وقال ابن أبي حاتم ثنا أبو زياد عن عبدالرحمن بن مهدي وذكر عمران بن مسلم الجعفي فقال كان مستقيم الحديث فسألت أبي عن عمران القصير فقال لا بأس به قال وسألت أبي عن عمران الذي روى عن أنس قال خدمت النبي صلى الله عليه وآله وسلم عشرا.
وعنه جعفر
__________
(1) المنقري بكسر الميم وسكون النون اه تقريب.
[ * ]

ابن برقان فقال يرون أنه عمران القصير ولم يسمع من أنس وأفرد العقيلى عمران بن مسلم عن عمران القصير عن أنس وذكر له هذا الحديث.
وقال ابن عدي في ترجمة سويد بن عبد العزيز عمران القصير هو ابن مسلم بصري عزيز الحديث ونسب عمران الراوي عن عبدالله بن دينار مكيا وقال إبراهيم بن الجنيد سألت يحيى بن معين عن خالد بن رباح فقال بصري ليس به بأس يحدث عن عمران أبي بكر فقال هذا عمران القصير ليس بشئ.
241 - تمييز عمران بن مسلم المكي تقدم في الذي قبله.
242 - تمييز عمران بن مسلم الجعفي الكوفي الاعمى.
روى عن خيثمة بن عبدالرحمن وزاذان الكندي وسويد بن غفلة ويزيد بن عمرو وسعيد بن جبير وعنه طلحة بن مصرف وهو من أقرانه وشعبة ومالك بن مغول وزهير ابن معاوية وزائدة بن قدامة ومحمد بن جابر الحنفي والثوري وشريك وأبو عوانة وآخرون.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكره ابن أبي حاتم قال سألت أبي عنه فقال ثقة قال وكتب إلي عبدالله بن أحمد عن أبيه أنه قال ثقة وكما يكون الثقة وعن إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال مرة صالح وعن ابن مهدي قال أحاديث عمران بن مسلم صحاح مستقيمة لا يختلفون فيه وقال العجلي كوفي ثقة.
243 - تمييز عمران بن مسلم الفزاري ويقال الاودي (1) الكوفي.
روى عن جعفر بن عمرو بن حريث ومجاهد وعطاء.
وعنه أبو معاوية والفضل ابن موسى السيناني وأسباط بن محمد ومحمد بن ربيعة ومروان بن معاوية وأبو نعيم.
قال
__________
(1) الازدي - تقريب.
[ * ]

أبو أحمد الزبيري كان رافضيا كأنه جرو كلب.
قلت: ذكره ابن أبي حاتم فقال عمران ابن مسلم سمعت أبي يقول هو شيح وذكره ابن حبان في الثقات فقال عمران بن مسلم وقيل ابن أبي مسلم وقال الازدي قد حدث عنه يحيى بن سعيد يعني القطان ومن حدث عنه فهو في عداد أهل الصدق.
244 - ع (الستة) عمران بن ملحان (2) ويقال ابن تيم ويقال ابن عبدالله أبو رجاء العطاردي البصري.
أدرك زمن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره وروى عن عمر وعلي وعمران بن حصين وابن عباس وسمرة بن جندب وعائشة.
وعنه أيوب وجرير بن حازم وعوف الاعرابي وعمران القصير
ومهدي بن ميمون وأبو الاشهب وحماد بن نجيح وسلم بن زرير وسعيد بن أبي ربيعة والجعد أبو عثمان والحسن بن ذكوان وأبو الحارث الكرماني وصخر بن جويرية وآخرون.
قال ابن معين وأبو زرعة ثقة وقال ابن سعد كان ثقة في الحديث وله رواية علم بالقرآن وأم قومه أربعين سنة وتوفي في خلافة عمر بن عبد العزيز قال وقال الواقدي توفي سنة سبع عشرة ومائة قال وهذا عندي وهل وقال الذهلي مات قبل الحسن لا أدري في أي سنة غير أني أتوهمه سنة (107) وقال أبو حاتم جاهلي فر من النبي صلى الله عليه وسلم ثم اسلم بعد الفتح وأتى عليه مائة وعشرون سنة وقال البخاري قال أشعث بن سوار بلغ سبعا وعشرين ومائة سنة وقال البخاري يقال مات قبل الفرزدق والحسن ومات الحسن سنة عشر ومائة.
وقال ابن عبد البر كان ثقة وكانت فيه غفلة وكانت له عبادة وعمر عمرا طويلا أزيد من مائة وعشرين سنة.
مات سنة (109) في أول خلافة هشام.
قلت: حكى ابن سعد أن اسمه عطارد بن برز وتبعه ابن حبان فذكره كذلك في الثقات فيمن اسمه عطارد وقال ابن أبي حاتم عمران بن ملحان ويقال عمران بن تيم وهو أصح وقال البخاري في الاوسط ملحان ما أراه يصح وقال في الكبير قال أحمد هو عمران بن عبدالله.
__________
(1) ملحان بكسر ميم وقيل بفتحها وسكون لام وبحاء مهملة ونون اه مغني.
[ * ]

245 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) عمران بن موسى بن حبان القزاز الليثي أبو عمرو البصري.
روى عن حماد بن زيد وعبد الوارث ويزيد بن زريع وعبد الواحد بن زياد ومحمد ابن سواء السدوسي (1)...وعمرو بن رباح العبدي وقاسم المطرز وآخرون.
وقال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
مات بعد الاربعين ومائتين.
قلت: ووثقه مسلمة بن قاسم والدارقطني.
246 - د ت (أبي داود والترمذي)
عمران بن موسى بن عمرو بن سعيد بن العاص بن سعيد بن العاص الاموي أخو أيوب بن موسى.
روى عن سعيد المقبري وعمر بن عبد العزيز.
وعنه ابن جريج.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود والترمذي حديثا واحدا من حديث أبي رافع في أن غرز الضفيرة كفل الشيطان.
وفيه قصة قلت: وقع ذكره في سند أثر علقه البخاري في الشهادات عن عمر بن عبد العزيز ووصله الطبري والخلال من رواية ابن المبارك عن ابن جريج عن عمران بن موسى سمعت عمر بن عبد العزيز اجاز شهادة القاذف ومعه رجل.
وأفاد الحاكم أن اسماعيل بن علية روى عنه أيضا.
247 - خ د (البخاري وأبي داود) عمران بن ميسرة (2) المنقري أبو الحسن البصري الآدمي.
روى عن عبد الوارث ومعتمر وعباد بن العوام وعبد الله بن ادريس وحفص بن غياث ومحمد بن فضيل وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود وأبو زرعة وأبو حاتم والاثرم وأبو مسلم الكجي ومحمد بن يحيى بن المنذر القزاز وأبو خليفة وغيرهم.
ذكره ابن حبان في
__________
(1) هكذا في الاصول ولعله وعنه عمرو بن رباح لتكميل سلسلة التلامذة اه.
(2) ميسرة بفتح الميم وسكون التحتانية اه تقريب.
[ * ]

الثقات قال ابن أبي عاصم مات سنة ثلاث وعشر ومائتين.
قلت: ووثقه الدارقطني وفي الزهرة روى عنه البخاري أحد عشر حديثا.
248 - س (النسائي) عمران بن نافع.
روى عن حفص بن عبيد الله بن انس.
وعنه بكير بن الاشج.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث انس فيمن احتسب ثلاثة من صلبه (1).
249 - عمران بن يزيد في ابن خالد بن يزيد.
250 - س (النسائي) عمران الانصاري.
عن ابن عمر في فضل وادي اليسر (2).
روى عنه محمد ابنه.
أخرج له النسائي هذا الحديث الواحد.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم لا بأس به.
251 - د (أبي داود) عمران البارقي.
عن عطية عن أبي سعيد حديث لا تحل الصدقة لغني الحديث.
وعنه الثوري وروى أيضا عن الحسن البصري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
وأخرج له أبو داود هذا الحديث الواحد.
قلت: قد ذكر ابن حبان أن الاعمش روى عنه وتبع في ذلك البخاري فانه قال عمران البارقي روى عن الحسن وعنه الاعمش مرسل قال وقد روى الثوري عن عمران البارقي عن عطية.
__________
(1) (عمران) بن نوفل في ابن أبي انس اه هامش الاصل.
(2) السرر.
[ * ]

252 - عمران الحلاب في ابن أبي عطاء.
253 - عمران القصير هو ابن مسلم.
254 - تمييز.
عمران القصير.
يروي عن انس.
وعنه جعفر بن برقان.
قال البخاري قال يحيى القطان لم يكن به بأس ولم يكن من أهل الحديث كتبت عنه أشياء فرميت بها.
قلت: قد تقدم في ترجمة
عمران بن مسلم القصيران أبا حاتم قال إن هذا لم يسمع من انس.
255 - عمران القطان هو ابن داور تقدم.
(من اسمه عمير) 256 - خ س (البخاري والنسائي) عمير (1) بن إسحاق القرشي أبو محمد مولي بني هاشم.
روى عن المقداد بن الاسود وعمرو بن العاص والحسن بن علي وعبد الله بن عبدالله ابن أمية وأبي هريرة ومروان بن الحكم وسعيد بن العاص.
وعنه عبدالله بن عون.
قال أبو حاتم والنسائي لا نعلم روى عنه غيره وقال ابن معين لا يساوي شيئا ولكن يكتب حديثه وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين كيف حديثه قال ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكر الساجي أن مالكا سئل عنه فقال قد روى عنه رجل لا أقدر أن أقول فيه شيئا وذكره العقيلي في الضعفاء لانه لم يرو عنه غير واحد قال ابن عدي لا أعلم روى عنه غير ابن عون وله من الحديث شئ يسير ويكتب حديثه.
__________
(1) عمير بالتصغير اه تقريب.
[ * ]

257 - عمير بن الاسود هو عمرو بن الاسود تقدم.
258 - ق (ابن ماجة) عمير بن حبيب.
قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يرفع يديه مع كل تكبيرة.
روى حديثه الاوزاعي عن عبدالله بن عبيد بن عمير عن أبيه عن جده عمير بن حبيب كذا قال والمعروف أن اسم جده عمير بن قتادة واما عمير بن حبيب فهو جد أبي جعفر الخطمي وهو صحابي أيضا ولم يخرجوا له.
قلت: اخرج ابن ماجة حديثه عن هشام بن عمير عن رفدة بن قضاعة عن
الاوزاعي هكذا والوهم فيه فيما ظهر لى منه فان أبا علي بن السكن أورد هذا الحديث بعينه في ترجمة عمير بن قتادة الليثي فقال حدثنا محمد بن خريم ثنا هشام بن عمار فذكره وقال في سياقه عن عبدالله بن عبيد بن عمير الليثي عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يقل عمير بن حبيب فلعل ابن ماجة أراد الافادة بتسميته فوهم في اسم أبيه وأخرجه العقيلي أيضا عن عبدوس عن هشام بن عمار مثل سياق ابن السكن وهو الصواب وكذا رواه أبو نعيم في الصحابة من طريق جعفر الفريابي وأحمد بن علي الابار وكذا أخرجه ابن شاهين عن الباغندي ثلاثتهم عن هشام ولابن شاهين فيه وهم فإنه أورده في ترجمة قتادة والد عمير وزعم أنه صحابي هذا الحديث فلم يصب.
259 - ت س (الترمذي والنسائي) عمير بن سعد الانصاري الاوسي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه محمود وأبو إدريس الخولاني وحبيب بن عبيد وراشد ابن سعد وزهير بن سالم وأبو طلحة الخولاني وغيرهم.
قال مصعب الزبيري عن عبدالله ابن محمد بن عمارة عمير بن سعد بن شهيد بن قيس بن النعمان بن عمرو ابن أمية له صحبة وهو الذي رفع إلى النبي صلى الله عليه وسلم كلام الجلاس بن سويد وكان يتيما في حجره ولم يشهد شيئا من المشاهد وشهد فتوح الشام واستعمله عمر على حمص وكان من الزهاد هكذا قال ابن

القداح واما ابن سعد فقال عمير بن سعد بن عبيد بن النعمان بن قيس بن عمرو بن زيد ابن أميه كان أبوه ممن شهد بدرا وأبوه سعد القاري أبو زيد واستشهد بالقادسية ولابيه صحبة وولاه عمر على حمص.
قال ومات في خلافة معاوية كذا قال ابن سعد وقيل انه وهم في ذلك تبعا للواقدي وأن الصواب ما قاله القداح وقد فرق بينهما غير واحد وقال بعضهم أن أبا زيد الانصاري لم يعقب.
وقال محمد بن اسحاق عن عاصم بن عمر بن قتادة عن عبدالرحمن بن عمير بن سعد
قال ابن عمر ما كان من الصحابة رجل أفضل من أبيك وقال هشام بن حسان عن ابن سيرين كان عمر معجبا به وكان من عجبه به كان يسميه نسيج وحده (1) ويقال إن عمر قال لاصحابه تمنوا فتمنى كل رجل أمنية فقال عمر لكنني أتمنى أن يكون لي رجال مثل عمير استعين بهم على أمور المسلمين ويقال إنه مات في خلافة عمر ويقال في خلافة عثمان وقيل غير ذلك.
قلت: مناقبه كثيرة وقد تعقب ابن الاثير قول من قال إنه ابن أبي زيد القاري بأن انس بن مالك كان يقول في أبي زيد هو أحد عمومتي وانس من الخزرج وعمير بن سعد هذا أوسي فكيف يكون ابنه وهو تعقب جيد (2).
260 - خ م د عس ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي في مسند علي وابن ماجة) عمير بن سعيد النخعي الصهباني (3) أبويحيى الكوفي.
روى عن علي وأبي موسى وسعد بن أبي وقاص وابن مسعود والحسن بن علي وعلقمة ومسروق وغيرهم.
روى عنه الشعبي والسبيعي والاعمش وأبو حصين والزبير
__________
(1) نسيج وحده بفتح النون وكسر المهملة بعدها تحتانية ساكنة ثم جيم ثم واو مفتوحة ومهملة ساكنة وهي كلمة تطلق على الفائق اه تقريب.
(2) عمير بن سعد الصمداني اليامي في عمير اه هامش الاصل.
(3) في التقريب الصهباني بضم المهملة وسكون الهاء بعدها موحدة وزاد في المغني آخر هانون اه المصحح.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 9) [ * ]

ابن عدي وطلحة بن مصرف ومطرف بن طريف وفطر بن خليفة وعدة قال شعبة عن الحكم بن عتيبة قال عمير بن سعيد وحسبك به وقال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة سبع ومائة في ولاية ابن هبيرة وقال ابن سعد مات سنة (15).
له عندهم حديث واحد عن علي في حد شارب الخمر.
قلت: وقال ابن حبان ويقال ابن سعد ووقع في رواية الدارقطني في قصة ليحيى ابن معين مع ابن المديني فقال يحيى بين عمير بن سعيد وعمار مفازة فيحرر هذا فانه قديم فقد ذكر البخاري في تاريخه عنه أنه قال كان أول من أتانا سعد ثم أتانا بعده المغيرة فقتل عمر وهو عليها يعني على الكوفة وقال ابن سعد بقي حتى أدركه محمد بن جابر وروى عنه وكان ثقة وله أحاديث.
وقال العجلي عمير بن سعد ثقة سمع من عبدالله وأفرط أبو محمد بن حزم في الكلام على الملائكة من كتاب الملل والنحل فقال انه مجهول وانه روى حديثين عن علي ما نعلم له غيرهما أحدهما في ذكر شارب الخمر يعني الذي أخرجه البخاري والآخر في قصة هاروت وماروت وقال وكلاهما كذب كذا قال ولقد استعظمت هذا القول ولولا شرطي في كتابي هذا ما عرجت عليه فإنه من أشنع ما وقع لابن حزم سامحه الله وقد وقفنا له عن علي على حديث آخر أنه كبر على يزيد بن المكفف أربعا وله روايات عن غير علي فما أدري هذا الجزم من ابن حزم.
261 - س (النسائي) عمير بن سلمة الضمري (1) يعد في أهل المدينة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وقيل عن البهزي عنه قصة الظبي الخافق (4) روى عنه عيسى ابن طلحة بن عبيد الله وقال ابن إسحاق هو عمير بن سلمة بن منتاب بن طلحة بن حدي
__________
(1) الضمرى بفتح المعجمة وسكون الميم اه تقريب.
(2) في هامش الخلاصة نقلا عن التهذيب وهو صاحب الظبي الخافق الذي وجد فيه سهمه وفي مجمع البحار ظبي خافق أي الذي انحنى وثنى في نومه اه المصحح.
[ * ]

ابن ضمرة.
قلت: قال ابن عبد البر لم يختلفوا في صحتبته وجعل مالك في حديثه عن عمير بن سليم عن البهزي والصحيح انه لعمير بن سلمة عن النبي صلى الله عليه وسلم والبهزي كان صائدا
ويحتمل ان يكون بين الروايتين اختلاف عن البهزي وإنما أخبر عن قصة البهزي فحذف المضاف وبقي المضاف إليه ولذلك نظائر وقد جزم بذلك موسى بن هارون فيما نقله عنه الدارقطني في العلل ونبه ابن عبد البر على نظير لذلك في التمهيد.
وفي هذا الاعتذار نظر فقد رواه الدارقطني في العلل من طريق عباد بن العوام ويونس ابن راشد كلاهما عن يحيى بن سعيد فقال في روايته ان البهزي حدثه ويحتمل أن يكون ذلك وهما منهما ظنا ان قوله عن البهزي على سبيل الرواية فروياه بالمعنى فقالا حدثه والاعتماد في صحة صحبته على رواية ابن الهاد عن محمد بن ابراهيم عن عيسى عن عمير ابن سلمة قال بينما نحن مع النبي صلى الله عليه وسلم وفي رواية عبد ربه بن سعيد عن محمد بن ابراهيم خرجت مع النبي صلى الله عليه وسلم وإنما قال فيه عن البهزي يحيى بن سعيد عن محمد والله أعلم وإنما اختلف فيه على يحيى وفي قوله لم يختلفوا في صحبته نظر فقد قال ابن مندة مختلف في صحبته وذكره ابن حبان في ثقات التابعين بعد أن ذكره في الصحابة.
262 - مد (أبي داود في المراسيل) عمير بن عبدالله بن بشر الخثعمي الكوفي.
روى عن عبدالملك بن المغيرة الطائفي وأبي زرعة بن عمرو بن جرير والحجاج ابن ارطاة.
وعنه قيس بن الربيع وحبيب بن أبي ثابت عبد الجبار بن العباس والسفيانان قال محمد بن عبدالله بن نمير شيخ قديم ثقة من أصحاب الحجاج وذكره ابن حبان في الثقات.
263 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عمير بن عبدالله الهلالي أبو عبدالله المدني مولى أم الفضل.
روى عن مولاته وعن ابنيها عبدالله والفضل ابني العباس وأبي جهيم بن الحارث ابن الصمة وأسامة بن زيد وعبد الله بن يسار مولى ميمونة.
وعنه الاعرج وسالم أبو النضر

واسماعيل بن رجاء الزبيدي و عبدالرحمن بن مهران قال ابن إسحاق حدثني الاعرج عن عمير مولى ابن عباس وكان ثقة.
أخرجوا له حديثين أحدهما في الصيام والآخر في التيمم.
وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن سعد وغيره مات بالمدينة سنة أربع ومائة.
264 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عمير بن قتادة بن سعد بن عامر بن جندع بن ليث بن بكر بن عبد مناة الليتي الجندعي الكوفي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابنه عبيد وحده.
له عندهم حديثان قلت: ذكر العسكري انه شهد الفتح وذكر البغوي انه شهد حجة الوداع وروى أبو يعلى في مسنده من طريق عبيد الله بن عبيد بن عمير الليثي عن أبيه قال أتيت إلى عمر رضي الله عنه وهو يعطي الناس فقلت يا ابن الخطاب أعطني فإن أبي استشهد مع النبي صلى الله عليه وسلم فأقبل إلي وضمني إليه ثم قال فذكر قصة.
قلت: فان صح هذا فحديث عبيد بن عمير عن أبيه مرسل.
265 - ت (الترمذي) عمير بن مأموم ويقال مأمون بن زرارة التميمي الدارمي الكوفي.
روى عن الحسن بن علي وابن الزبير وأم الفضل بنت الفضل.
وعنه سعد بن طريف الاسكاف وسالم بن أبي الجعد.
وروى الحكم بن عتيبة عن رجل من بني دارم عن الحسن ابن علي فقيل انه هو وذكره ابن حبان في الثقات وقال غيره كانت أم عمير بن المأمون عنيدة بنت عطارد بن حاجب وكانت أختها أسماء تحت الحسن بن علي.
روى له الترمذي حديثا واحدا عن الحسن تحفة الصائم الدهن والمجمر.
وضعفه بسعد الاسكاف.
قلت: وقال الدار قطني في الجرح والتعديل عمير بن مأموم لا شئ.
266 - سى (النسائي في اليوم والليلة) عمير بن نيار (1) ويقال ابن عقبة بن نيار من أهل بدر.
__________
(1) نيار بكسر النون اه خلاصة.
[ * ]

روى عن النبي صلى الله عليه وآله في فضل الصلاة عليه.
وعنه ابنه سعيد وقيل عن سعيد ابن عمير بن عقبة بن نيار.
قلت.
كلا الراويتين عند النسائي والسند واحد والاختلاف فيه بين وكيع وأبي أسامة وقد أخرجه ابن مندة من طريق عثمان بن أبي شيبة عن وكيع فقال سعيد بن عمرو بفتح العين بلا تصغير.
267 - ع (الستة) عمير بن هانئ العنسي (1) أبو الوليد الدمشقي الداراني.
روى عن معاوية ومالك بن يخامر وجنادة بن أبي أمية وأبي هريرة وعنه ابن عمير وعبد الرحمن ثابت بن ثوبان وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وأبو عمرو ومسلمة ابن عمرو الشامي والعلاء بن عتبة اليحصبي وعثمان بن أبي العاتكة وسعيد بن بشير ومعاوية ابن صالح وجماعة.
قال الحاكم أبو أحمد يقال أدرك ثلاثين من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقال العجلي شامي تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود كان قدريا وكان يسبح في اليوم مائة الف تسبيحة وذكر أبو زرعة الدمشقي ان الصفر بن حبيب المري قتله بداريا سنة سبع وعشرين ومائة وقال يعقوب بن سفيان قلت لدحيم عمير بن هانئ قال مات قديما قلت قتل قال لا إنما المقتول ابنه.
له عند (س) حديث عبادة من شهد أن لا إله إلا الله.
قلت: أخرجه ابن عساكر في ترجمة محمد بن حسان والد مروان الطاطرى من طريق أبي زرعة الدمشقي عن محرز بن محمد بن مروان ثنا مروان حدثني أبي قال رأيت في ايام زامل رأس عمير بن هانئ وقد أدخل على رمح فقلت للذي يحمله ويلك لو تدري رأس من تحمل قال أبو زرعة وايام زامل بعد موت يزيد بن الوليد وذكر البخاري في الاوسط في فصل من مات من سنة مائة إلى عشر ومائة.
وروى في الكبير عنه انه قال
عملت لعمر بن عبد العزيز على الثبية وحوران وكذا ذكر ابن حبان في الثقات وفرق بين الذي روى عن جنادة بن أبي أمية فذكره في الطبقة الثالثة وكلام أبي داود الذي ذكره
__________
(1) العنسي بسكون النون ومهملتين اه تقريب.
[ * ]

المزي قد اسند الترمذي بزيادة في كتاب الدعوات من جامعه فقال حدثنا علي بن حجر ثنا مسلمة بن عمر وقال كان عمير بن هانئ يصلي كل يوم الف سجدة ويسبح مائة الف تسبيحة.
268 - 4 (الاربعة) عمير بن يزيد بن عمير بن حبيب بن خماشة ويقال ابن حباشة الانصاري أبو جعفر الخطمي (1) المدني نزيل البصرة أمه بنت عقبة بن الفاكه بن سعد لجديه عمير بن حبيب والفاكه بن سعد صحبة.
روى عن أبيه وخاله عبدالرحمن بن عقبة وأبي أمامة بن سهل بن حنيف وسعيد ابن المسيب ومحمد بن كعب القرظي وعمارة بن خزيمة بن ثابت والحارث بن فضيل الخطمي وعمارة بن عثمان بن حبيب.
وعنه هشام الدستوائي وعدي بن الفضل وشعبة وروح ابن القاسم وحماد بن سلمة ويوسف السمتي ويحيى القطان.
قال ابن معين والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال عبدالرحمن بن مهدي كان أبو جعفر وأبوه وجده قوما يتوارثون الصدق بعضهم عن بعض.
قلت: وقال أبو الحسن ابن المديني هو مدني قدم البصرة وليس لاهل المدينة عنه اثر ولا يعرفونه ووثقه ابن نمير والعجلي فيما نقله ابن خلفون وقال الطبراني في الاوسط ثقة.
269 - م 4 (مسلم والاربعة) عمير مولى آبي اللحم الغفاري.
له صحبة شهد خيبر مع مواليه.
وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن مولاه.
روى عنه محمد
ابن ابراهيم التيمي ومحمد بن زيد بن المهاجر بن قنفذ ويزيد بن عبدالله بن الهاد ويزيد ابن أبي عبيد وغيرهم.
له في مسلم حديث الصدقة بغير إذن المولى.
__________
(1) الخطمي بفتح المعجمة وسكون الطاء اه تقريب.
[ * ]

270 - ق (ابن ماجة) عمير مولى عبدالله بن مسعود.
روى عن مولاه.
وعنه ابنه عمران وابن ابنه إسحاق بن ابراهيم بن عمير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث تقدم في إسحاق بن ابراهيم بن عمير.
271 - ق (ابن ماجة) عمير مولى عمر بن الخطاب.
روى عن مولاه في صلاة الرجل في بيته.
وعنه عاصم بن عمر والبجلي ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره البخاري في تاريخه فقال عمير أو ابن عمير وكذا ذكره ابن حبان.
272 - عمير مولى أم الفضل هو ابن عبدالله تقدم.
273 - د (أبي داود) عمير الثقفي جد حرب بن عبيد الله.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه حفيده حرب من رواية عطاء بن السائب.
واختلف فيه على عطاء ولم يقع مسمى عند أبي داود لكن جزم المصنف بان اسم جد حرب عمير ولم يذكره مع ذلك في الاسماء (1).
(من اسمه عميرة) 274 - ص (النسائي في خصائص علي) عميرة (2) بن سعد الهمداني اليامي أبو السكن الكوفي.
__________
(1) عمير عنه قيس بن الربيع في عمرو بن خالد القرشي اه هامش الاصل.
(2) في التقريب عميرة بفتح أوله وأبو السكن بفتحتين وفي المغنى بسين وكاف مفتوحتين وبنون اه المصحح.
[ * ]

روى عن علي وأبي هريرة في بضع عشر رجلا من الصحابة وأبي سعيد وأنس.
روى عنه الزبير بن عدي وطلحة بن مصرف وعرار بن عبدالله بن سويد اليمامي قال علي ابن المديني عن يحيى بن سعيد القطان لم يكن ممن يعتمد عليه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكر البخاري ان بعضهم سماه عميرا قال ولا يصح.
275 - د س (أبي داود والنسائي) عميرة بن أبي ناجية واسمه حريث الرعيني أبويحيى المصري مولى حجر ابن رعين.
روى عن أبيه وبكر بن سوادة ورزيق بن حكيم ويحيى بن سعيد الانصاري ويزيد ابن أبي حبيب وغيره.
وعنه سعيد بن زكرياء الادم وحيوة بن شريح وابن لهيعة وابو شريح عبدالرحمن بن شريح ورشدين بن سعد ويحيى بن أيوب وبكر بن مضر وابن وهب وغيرهم.
قال النسائي ثقة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة إحدى وخمسين ومائة.
وقال ابن يونس كان ناسكا متعبدا وقال ابن وهب كان من العباد وكان يزيد ابن حاتم الامير يقول ما فعلت الثكلى.
قال أحمد بن يحيى بن وزير مات سنة (153) ببطن مر (1) منصرفا من الحج وكانت له عبادة وفضل.
قلت: وذكر له أبو داود في الطهارة من سننه حديثا معلقا فكان ينبغي للمؤلف أن يرقم له رقم أبي داود على عادته في ذلك.
(ذكر من اسمه عنبسة) 279 - س (النسائي) عنبسة (2) بن الازهر الشيباني أبويحيى الكوفي قاضي جرجان والري.
روى عن أبي إسحاق والسندي وسلمة بن كهيل وسماك بن حرب وفروة بن وهب
__________
(1) بفتح الميم وتشديد الراء من نواحي مكة اه.
(2) عنبسة في التقريب بفتح أوله ثم نون ساكنة ثم موحدة ومهملة مفتوحتين وزاد في المغنى آخره سين مهملة اه المصحح.
[ * ]

ومحارب بن دثار وجماعة.
وعنه أحمد بن أبي طيبة الجرجاني وعفان بن سيار الجرجاني وبندار وابراهيم بن المختار والسري بن يحيى ويونس بن بكير وهشام بن عبيد الله الرازي وسفيان بن وكيع قال أبو حاتم وأبو داود لا بأس به.
زاد أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
روى له النسائي حديثا واحدا في النهي عن النفخ في الصلاة.
277 - خ د (البخاري وأبي داود) عنبسة بن خالد بن يزيد بن أبي النجاد الاموي مولاهم الايلي (1).
روى عن عمه يونس بن يزيد وابن جريج وابن المبارك ورجاء بن حميل.
روى عنه عبدالله بن وهب وهو من أقرانه ومحمد بن مهدي الاخميمي وهاشم بن محمد الربعي وأبو محمد الاموي وأحمد بن صالح المصري.
قال الآجري عن أبي داود عنبسة أحب إلينا من الليث بن سعد سمعت أحمد بن صالح يقول عنبسة صدوق قيل لابي داود يحتج بحديثه قال سألت أحمد بن صالح قلت كانت أصل يونس عنده أو نسخه قال بعضها أصول وبعضها نسخه وقال يعقوب بن سفيان عن يحيى بن بكير إنما يحدث عن عنبسة مجنون أحمق كان يجيئني ولم يكن موضعا للكتابة ان يكتب عنه.
وقال ابن أبي حاتم عن أبيه كان على خراج مصر وكان يعلق النساء بالثدي.
قال قلت لمحمد بن مسلم أيما أحب إليك عنبسة أو وهب الله بن راشد فقال سبحان الله ما سمعت بوهب الله إلا الآن منكم وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس توفي بايلة في جمادى الاولى سنة ثمان وتسعين ومائة.
أخرج له (خ) مقرونا بغيره.
قلت: وقال الساجي
روى عن يونس أحاديث انفرد بها عنه.
قال أحمد بن حنبل ما لنا ولعنبسة أي شئ خرج علينا من عنبسة من روى عنه غير أحمد بن صالح وذكر يعقوب بن سفيان عن يحيى بن بكير ان عنبسة روى عن يونس عن ابن شهاب قال وفدت على مروان وأنا محتلم قال يحيى بن بكير هذا باطل إنما وفد على عبدالملك.
__________
(1) الايلي بفتح الهمزة بعدها تحتانية ساكنة اه تقريب.
[ * ]

278 - د (أبي داود) عنبسة بن أبي رائطة (1) الغنوي (2) الاعور.
يأتي في ترجمة عنبسة بن سعيد القطان.
279 - خت ت س (البخاري في التعاليق والترمذي والنسائي) عنبسة بن سعيد بن الضريس (3) الاسدي أبو بكر الكوفي قاضي الري يقال له الرازي.
روى عن الزبير بن عدي قاضي الري وحبيب بن أبي عمرة وزكرياء بن خالد والاعمش وسماك بن حرب وميمون بن أبي حمزة وهشام بن عروة وجماعة.
وعنه حكام بن سلم وابن المبارك وهارون بن المغيرة وجرير بن عبدالحميد وعلي بن مجاهد ويعقوب بن عبدالله القمى وزيد بن الحباب وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة وأبو داود ثقة.
قال أبو حاتم ثقة لا بأس به وقال ابن معين في رواية لا بأس به وكذا قال النسائي.
وقال يعقوب بن سفيان ثنا عبدالله بن عثمان ثنا عبدالله يعني ابن المبارك ثنا عنبسة ابن سعيد كوفي مستقيم الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال كان يخطئ وقال أحمد بن حنبل لا بأس به هو أكبر من القرشي وقال أبو حاتم كان أحمد يقدمه على أبي جعفر الرازي وقال الحاكم عن الدار قطني يحتج به وذكر الترمذي له حديثا خالفه فيه
الثوري فقال رواية الثوري أصح من رواية عنبسة.
280 - خ م د (البخاري ومسلم وأبي داود) عنبسة بن سعيد بن العاص بن سعيد بن العاص بن أمية أبو أيوب ويقال أبو خالد وهو أخو عمرو الاشدق.
__________
(1) رابطة - تقريب.
(2) الغنوى بمعجمة ونون مفتوحتين اه تقريب.
(3) الضريس بضم المعجمة مصغرا اه خلاصة.
[ * ]

روى عن أبي هريرة وأنس وعمر بن عبد العزيز قوله في القسامة.
روى عنه أبو قلابة والزهري.
قال ابن معين وأبو داود والنسائي والدار قطني ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال الدار قطني كان جليس الحجاج.
قلت: وروى عنه أيضا محمد بن عمرو بن علقمة.
قال الزبير كان انقطاعه إلى الحجاج وحكى أنه بعد موت أبيه دعا مروان بن الحكم في وليمة عرسه ورأى بزة حسنة فسأله أعليك دين قال نعم فقال لم لا جعلت هذه البزة في وفائه قال فاهتممت بذلك حتى قضيت ديني واقتنيت المال بعد وذكره ابن حبان في الثقات ووثقه يعقوب بن سفيان.
281 - تمييز عنبسة بن سعيد بن أبان بن سعيد بن العاص أبو خالد الاموي الكوفي نزيل بغداد.
روى عن شريك وابن المبارك.
روى عنه ابن أخيه سعيد بن يحيى وأحمد بن إبراهيم الدورقي وغيرهما.
ومات قديما بعد المائتين كتبته للتمييز لقرب نسبه من الذي قبله.
282 - ق (ابن ماجة) عنبسة بن سعيد بن أبي عياش الاموي مولاهم.
روى عن جدته لابيه أم عياش وكانت مولاة لرقية بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنه ابنه روح روى له ابن ماجة حديثا واحدا تقدم في خلف بن محمد.
283 - عنبسة بن سعيد بن غنيم أبو غنيم الشامي.
روى عن مكحول.
روى عنه الوليد بن مسلم وإسماعيل بن عياش ومحمد بن شعيب ابن شابور.
ذكره الخطيب.
284 - د (أبي داود) عنبسة بن سعيد بن كثير بن عبيد القرشي مولى أبي بكر.

روى عن جده أبي العنبس كثير بن عبيد رضيع عائشة.
وعنه ابن ابنه أبو الصباح إسماعيل بن صديق بن عنبسة بن سعيد وعبد الرحمن بن مهدي وأبو النضر هاشم بن القاسم ومحمد بن عبدالله الانصاري وأبو الوليد الطيالسي.
وقال ثقة وكذا قال ابن معين وأبو حاتم وأبو داود قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
285 - تمييز عنبسة بن سعيد الشامي يكنى أبا المنذر.
روى عن النضر بن شميل.
وروى عنه جعفر الفريابي ذكره الخطيب.
286 - د (أبي داود) عنبسة بن سعيد القطان الواسطي ويقال النضري.
روى عن الحسن البصري وشهر بن حوشب وأشعث بن جابر وهشام بن عروة وغيرهم.
وعنه ابن أخيه سعيد بن أبي الربيع السمان وإسماعيل بن صبيح البكري و عبد الوهاب الثقفي وآخرون.
وقال الدوري عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم ضعيف الحديث يأتي بالطامات وقال عمرو بن علي كان مختلطا لا يروى عنه قد سمعت منه وجلست إليه متروك الحديث وكان صدوقا لا يحفظ.
وقال محمد بن المثنى ما سمعت عبد الرحمن يحدث عن عنبسة القطان وقال الآجري عن أبي داود ثنا المخرمي ثنا يزيد بن هارون ثنا عنبسة بن سعيد ذاك المجنون.
قال أبو داود كان أشد الناس في السنة وكان أحيانا عاقلا وأحيانا مجنونا.
قال فسألت أبا داود عن عنبسة وأشعث يعني أخاه فقال عنبسة أمثلهما وقال في موضع آخر سألت أبا داود عن عنبسة فقال ثقة وقال ابن عدي بعض أحاديثه مستقيمة وبعضها لا يتابع عليه.
روى له أبو داود حديثا واحدا مقرونا بحميد الطويل كلاهما عن الحسن عن عمران بن حصين حديث لا جلب ولا جنب.
قلت: ذكر النباتي أن الساجي نقل في الضعفاء عن محمد بن المثنى ما ذكر هنا وان الازدي نقل ذلك عن الساجي بلفظ الاثبات لا النفي قال وكذا وقع عند ابن عدي والاول

المعتمد ثم ان المصنف تابع لابن القطان في كون عنبسة الذي أخرج له أبو داود وهو عنبسة ابن سعيد القطان ولكنه غير منسوب فيما وقفت عليه من نسخ سنن أبي داود جل الذي فيه حدثنا يحيى بن خلف ثنا عبد الوهاب بن عبدالمجيد ثنا عنبسة (ح) وحدثنا مسدد ثنا بشر بن المفضل عن حميد الطويل جميعا عن الحسن فذكره قال وزاد يحيى في حديثه في الرهان هكذا هو في كتاب الجهاد وإذا كان كذلك فالظاهر ان عنبسة هذا هو عنبسة بن أبي رائطة الغنوي فإنهما وإن اشتركا في الرواية عن الحسن فإن البخاري وجماعة معه نصوا على أن الغنوي روى عن الحسن وأن عبد الوهاب الثقفي روى عنه وكانت هذه قرينة دالة على أن راوي هذا الحديث هو ابن أبي رائطة ومما يؤيده أن الطبراني ترجم في معجمه الكبير في مسند عمران بن حصين فقال عنبسة بن أبي رائطة الغنوي عن الحسن عن عمران فساق في هذه الترجمة حديثين أحدهما عن عبدان عن بندار عن عبد الوهاب الثقفي عن عنبسة عن الحسن عن عمران لا قمار في الاسلام.
وهذا هو طرف من الحديث المذكور الذي أخرجه أبو داود فلنذكر ترجمة الغنوي وهو (عنبسة) بن أبي رائطة
الغنوي الاعور.
روى عن الحسن البصري وروى عنه وهيب بن خالد وعبد الوهاب الثقفي.
ذكره البخاري في تاريخه وقال علي بن المديني في العلل عنبسة الغنوي الذي روى عن الحسن روى عنه عبد الوهاب الثقفي ضعيف وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عن عنبسة الاعور فقال هو عنبسة بن أبي رائطة وهو عنبسة الغنوي شيخ روى عنه عبد الوهاب الثقفي أحاديث حسانا وروى عنه وهيب وليس بحديثه بأس ولم يفرق ابن عدي بين عنبسة القطان وعنبسة الغنوي وذكره ابن حبان في الثقات وذكر عنبسة بن سعيد القطان في الضعفاء فقال منكر الحديث لا يجوز الاحتجاج به بإفراده.
وقال الدار قطني عنبسة بن سعيد القطان بصري متروك وقال الساجي ضعيف يحدث بمناكير وفرق العقيلي في الضعفاء بين عنبسة بن سعيد القطان فلم يذكر فيه إلا قول محمد ابن المثنى الذي تقدم وبين عنبسة بن سعيد أخي أبي الربيع السمان فنقل فيه قول يزيد ابن هارون وقول يحيى بن معين وأورد له حديثا منكرا وكذا فرق بينهما ابن أبي حاتم وقال الازدي عنبسة بن سعيد سئ المذهب ضعيف.
قال يزيد بن هارون كان قدريا وقال النباتي ذكر العقيلي بعض هذا في ترجمة عنبسة

أخي أبي الربيع السمان ثم قال الازدي كان جماعة ممن يسمى عنبسة في عصر واحد يقرب بعضهم من بعض فذكر ممن تكلم فيه عنبسة شيخ عبد الوهاب الثقفي وعنبسة ابن عبدالرحمن وابن هبيرة والقطان والعطار وصاحب الطعام وصاحب المعاريض.
قلت: فالله أعلم أيهم الذي أخرج له أبو داود وقال ابن حزم عنبسة بن سعيد مجهول وليس هو ابن سعيد بن العاص.
287 - م 4 (مسلم والاربعة) عنبسة بن أبي سفيان صخر بن حرب بن أمية بن عبد شمس أبو الوليد ويقال أبو عثمان ويقال أبو ماهر المدني وامه عاتكة بنت أبي أزيهر الازدية.
روى عن أخته أم حبيبة وشداد بن أوس وغيرهما.
وعنه أبو أمامة الباهلي ويعلى ابن أمية التميمي وعمرو بن أوس الثقفي والقاسم أبو عبد الرحمن وعبد الله وأبو صالح ابن مهاجر الشعيثي والمسيب بن رافع ومكحول الشامي وعطاء بن أبي رباح السمان وحسان ابن عطية وغيرهم.
قال أبو نعيم الاصبهاني أدرك النبي صلى الله عليه وسلم لا تصح له صحبة ولا رؤية ذكره بعض المتأخرين واتفق متقدموا أئمتنا على أنه من التابعين.
وذكره أبو زرعة الدمشقي في الطبقة الاولى من التابعين وذكره ابن حبان في ثقات التابعين.
وذكره الليث وغيره أنه حج بالناس سنة (46) وسنة (47).
قلت: وكذا ذكر خليفة وزاد ان معاوية ولاه مكة فكان إذا شخص إلى الطائف استخلف طارق بن المرقع.
وفي سنن النسائي من طريق عطاء عن يعلى بن أمية قدمت الطائف فدخلت على عنبسة ابن أبي سفيان وهو في الموت.
ورويناه في الكنجروديات من طريق عمرو بن أوس الثقفي قال دخلت على عنبسة وهو في الموت فحدثني قال حدثتني أم حبيبة بحديث من صلى من النهار اثنتي عشرة ركعة قال ما تركتهن منذ سمعت من أم حبيبة وأخرج الخطيب بسند فيه ضعف إلى القاسم عن أبي أمامة قال مرض عنبسة فدخل عليه أناس يعودونه وهو يبكي فقالوا اما كانت لك سابقة وسلف لك خير قال ومالي لا أبكي من هول المطلع وما لي من عمل أثق به.
وقال الواقدي استعمله أخوه على الصائفة سنة (42).

288 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عنبسة بن عبدالرحمن بن عيينة بن سعيد بن العاص بن سعيد بن العاص ابن أمية وقال بعضهم عنبسة بن أبي عبدالرحمن الاموي.
روى عن زيد بن اسلم وعبد الله بن نافع مولى ابن عمر وعلاق بن أبي مسلم وقيل عبد الملك بن علاق ومحمد بن زاذان ومحمد بن المنكدر وموسى بن عقبة وهشام بن عروة وابان
ابن أبي عياش وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم وعبد الله بن الحارث المخزومي ومحمد ابن يعلى زنبور السلمي وسعيد بن زكرياء المدائني وهياج بن بسطام وعبد الواحد ابن غياث وآخرون.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا شئ وقال أبو زرعة واهي الحديث منكر الحديث وقال أبو حاتم متروك الحديث كان يضع الحديث وقال البخاري تركوه وقال أبو داود والنسائي والدار قطني ضعيف وقال النسائي أيضا متروك وقال الترمذي يضعف وقال الازدي كذاب وقال ابن حبان هو صاحب أشياء موضوعة لا يحل الاحتجاج به.
قلت: وقال ابن البرقي عن ابن معين ضعيف وقال عثمان بن سعيد عن ابن معين لا أعرفه أيضا منكر الحديث وكذا قال ابن عدي وقال أبو حاتم كان عند أحمد بن يونس عنه شئ فلم يحدث عنه على عمد.
289 - خث د (البخاري في التعاليق وأبي داود) عنبسة بن عبد الواحد بن أمية بن عبدالله بن سعيد بن العاص بن سعيد ابن العاص بن أمية القرشي الاموي أبو خالد الكوفي الاعور.
روى عن هشام بن عروة وبيان بن بشر البجلي وعكرمة بن عمار والدخيل بن اياس الحنفي وسعيد الجريري ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه ابن ابنه محمد بن عبد الواحد بن عنبسة والفضل بن الموفق وأبو عبيد القاسم بن سلام ومحمد بن عيسى بن الطباع ومنصور بن أبي مزاحم وأبو همام الوليد بن شجاع السكوني وآخرون.
قال ابن أبي خيثمة والغلابي عن ابن معين ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به قال وأبو

حاتم ثقة ليس به بأس وقال أبو داود عن محمد بن عيسى بن الطباع كنا نقول أنه من الابدال من الموالى وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس قال وثنا محمد بن عيسى بن الطباع ثنا ابن فضل عن أبيه عن الرحال بن سالم عن عطاء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الابدال من
الموالي ولا يبغض الموالي إلا منافق.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الاثرم عن أحمد ما أرى به بأسا وقال ابن معين سمعت منه وكان أعور.
290 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عنبسة بن عمار الدوسي ويقال القرشي حجازي قدم الكوفة.
قد روى عن ابن عمر وأبي سلمة بن عبدالرحمن وعكرمة وحميد بن عبدالرحمن وعنه عيسى بن يونس وأبو معاوية وسعيد بن محمد الوراق ومروان بن معاوية وقال الآجري عن أبي داود كوفي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
291 - عنبسة بن هلال صوابه عيسى سيأتي.
292 - عنبسة الاعور في ابن سعيد القطان وفي ابن عبد الواحد.
293 - عنسبة الغنوى في ابن سعيد القطان.
294 - عنبسة القطان في ابن سعيد.
295 - عنبسة المصرى في ابن سعيد.
296 - س (النسائي) عنترة (1) بن عبدالرحمن الكوفي الشيباني.
__________
(1) عنترة بمثناة وراء اه تقريب.
[ * ]

روى عن عمر وعلي وأبي الدرداء وابن عباس وزاذان بن عمر.
وعنه ابنه هارون وعبد الله بن عمرو بن مرة الجملي وأبو سنان الشيباني.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا عن ابن عباس.
قلت: وذكر ابن أبي حاتم عن أبي زرعة أنه كوفي ثقة وذكره مسلم في الطبقة الاولى من الكوفيين وذكره أبو موسى في ذيل الصحابة مستند إلى حديث آخر أخرجه من طريق الطبراني بسنده عن عبدالملك ابن هارون بن عنترة عن أبيه عن جده وسيأتي في ترجمة هارون كلام الدار قطني.
(من اسمه العوام) 297 - ت (الترمذي) العوام بن حمزة المازني البصري.
روى عن أبي نضرة وثابت البناني وبكر بن عبدالله المزني وأبي عثمان النهدي وغيرهم.
وعنه عيسى بن يونس ويحيى القطان وغندر والنضر بن شميل وغيرهم.
قال علي ابن المديني عن يحيى القطان ما أقر به من مسعود بن علي ومسعود لم يكن به بأس وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه له ثلاثة أحاديث مناكير وقال الدوري عن ابن معين لين وقال إسحاق بن راهويه بصري ثقة وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة شيخ قيل فكيف ترى استقامة حديثه قال لا أعلم إلا خيرا وقال الآجري عن ابي داود ما نعرف له حديثا منكرا وقال مرة ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي قليل الحديث وأرجو أنه لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
298 - ع (الستة) العوام بن حوشب بن يزيد بن الحارث الشيباني الربعي أبو عيسى الواسطي.
أسلم جده على يد علي فوهب له جارية فولدت له حوشب فكان على شرطته.
روى العوام عن أبي إسحاق السبيعي ومجاهد وسعيد بن جمهان وإبراهيم بن عبدالرحمن السكسكي وسلمة بن كهيل وأزهر بن راشد والسفاح بن مطر وعمرو بن مرة وأبي إسحاق (تهذيب التهذيب ج 8 - م 10)

الشيباني وجبلة بن سحيم وحبيب بن أبي ثابت وأبي محمد مولى عمر بن الخطاب وجماعة.
وعنه ابن سلمة وابنا أخيه عبدالله وشهاب وشعبة وسفيان بن حبيب وحفص بن عمر الرازي وهشيم ويزيد بن هارون ومحمد بن عبيد الطنافسي وسهل بن يوسف ومحمد ابن يزيد الواسطي وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة ثقة وقال ابن معين وأبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح ليس به بأس وقال العجلي شيباني من أنفسهم ثقة صاحب سنة ثبت صالح وكان أبوه على شرطة الحجاج روى نحوا من مائتي حديث وقال ابن سعد عن يزيد بن هارون كان صاحب أمر بالمعروف ونهي عن المنكر.
مات سنة ثمان وأربعين ومائة.
قلت: بقية كلام ابن سعد وكان ثقة.
وذكر أسلم بن سهل في تاريخ واسط أن إسم جده يزيد بن رويم وروى ذلك بإسناده عنه وكذا سماه ابن حبان لما ذكر العوام في الثقات ولم يتجه لي المعنى في قوله وكان على شرطته هل يعني به أن يزيد الذي أسلم على يد علي كان على شرطة علي أم لا لانه إن عنى حوشب وهو الظاهر فهو من المحال لقصر مدة علي أن يسلم فيها رجل على يده ثم يولد له ثم يكبر الولد حتى يصير صاحب شرطته ثم تبين لي أنه سقط منه شئ وأنه كانت ولدت له حوشب فكان على شرطة الحجاج والله أعلم وقال الحاكم العوام ويوسف وطلاب أولاد حوشب ثقات يجمع حديثهم وعن هشيم قال ما رأيت أقول بالحق من العوام.
299 - ق (ابن ماجة) العوام بن عباد بن العوام الواسطي الكلابي مولاهم.
روى عن أبيه وعنه محمد بن يحيى بن أبي سمينة ومحمد بن يحيى الذهلي وأبو بكر الاعين وغيرهم له ذكر عند ابن ماجة في حديث العباس لا تزال أمتي على الفطرة ما لم يؤخروا المغرب الحديث.
قلت: قال الذهبي حكى عن الذهلي لا يعرف كذا قال مع شهرة أبيه ورواية جماعة عن العوام.

(من اسمه عوسجة) 300 - سي (النسائي في اليوم والليلة) عوسجة (1) بن الرماح كوفي.
روى عن عبدالله بن أبي الهذيل عن أبي مسعود في القول بعد الصلاة.
وعنه عاصم الاحوال قاله جماعة عن عاصم.
وقال ابن عيينة عن عاصم عن رجل يقال له عبدالرحمن ابن الرماح عن عبدالرحمن بن عوسجة أحدهما عن الآخر عن عائشة وقيل عن ابن عيينة عن عاصم عن عبدالرحمن عن عوسجة عن عبد الرحمن بن الرماح عن عائشة وهذا غير محفوظ والوهم من ابن عيينة فلعله فيما رواه بعد الاختلاط ولا يعرف في رواة الحديث من اسمه عبدالرحمن بن الرماح.
قال اسحاق بن منصور عن ابن معين عوسجة بن الرماح ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدار قطني عوسجة بن الرماح شبه المجهول لا يروي عنه غير عاصم لا يحتج به لكن يعتبر به.
301 - 4 (الاربعة) عوسجة المكي مولى ابن عباس.
روى عن مولاه ابن عباس مات رجل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يترك وارثا إلا عبدا هو اعتقه فاعطاه رسول الله صلى الله عليه وسلم ميراثه.
وعنه عمرو بن دينار قال البخاري لم يصح حديثه وقال أبو حاتم والنسائي ليس بمشهور وقال أبو زرعة مكي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجوا له هذا الحديث الواحد.
قلت: قال عبدالله بن محمد ابن قتيبة في كتاب مشكل الحديث الفقهاء على خلاف حديث عوسجة هذا إما لاتهامهم عوسجة فانه ممن لا يثبت به فرض ولا سنة وإما التحريف في التأويل وإما النسخ وذكره ابن عدي في الكامل وقال عند ابن عيينة عن عمرو عن عوسجة عن ابن عباس عدة أحاديث وقال الذهبي هو نكرة.
__________
(1) عوسجة بفتح أوله وسكون الواو وفتح المهملة والجيم ابن الرماح بتشديد الميم كوفي مقبول من السادسة اه تقريب.
[ * ]

(من اسمه عوف)
302 - ع (الستة) عوف بن أبي جميلة (1) العبدي الهجري أبو سهل البصري المعروف بالاعرابي واسم أبي جميلة بندويه ويقال بل بندويه اسم أمه واسم أبيه رزينة.
روى عن أبي رجاء العطاردي وأبي عثمان النهدي وأبي العالية وأبي المنهال سيار ابن سلامة وخلاس الهجري والحسن بن أبي الحسن البصري وأخيه سعيد بن أبي الحسن وأنس ومحمد ابني سيرين وزرارة بن أوفى وعلقمة بن وائل وقسامة بن زهير ويزيد الفارسي وأبي نضرة العبدي وخالد الاشج وزياد بن مخراق وعبد الله بن عمرو ابن هند وجماعة.
وعنه شعبة والثوري وابن المبارك والقطان وهشيم وعيسى بن يونس وغندر ومروان ابن معاوية ومعتمر بن سليمان وروح بن عبادة وجعفر بن سليمان الضبعي وابن علية واسحاق الازرق وعباد بن العوام وابن أبي عدي ومحمد بن الحسن الواسطي ويزيد ابن زريع وأبو سفيان الحميري والنضر بن شميل ومعاذ بن معاذ العنبري وعثمان بن الهيثم المؤذن وأبو زيد الانصاري النحوي ومحمد بن عبدالله الانصاري وأبو عاصم وهوذة ابن خليفة وآخرون.
قال عبدالله بن احمد عن أبيه ثقة صالح الحديث وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح وقال النسائي ثقة ثبت وقال الوليد ابن عتبة عن مروان بن معاوية كان يسمى الصدوق وقال محمد بن عبدالله الانصاري كان يقال عوف الصدوق وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث.
قال وقال بعضهم يرفع أمره أنه ليجئ عن الحسن بشئ ما يجئ به أحد قال وكان يتشيع ومات سنة ست وأربعين ومائة وقال أبو داود مات سنة (47) وقال أبو عاصم دخلنا عليه سنة (6) فقلنا كم أتى لك قال سنة وثمانون سنة.
__________
(1) أبو جميلة بفتح الجيم اه تقريب.
[ * ]

قلت: وقال ابن سعد عن محمد بن عبدالله الانصاري كان اثبتهم جميعا وقال خالد ابن الحارث ثنا عوف قال حدثني شيخ من مزينة أدرك وفاة النبي صلى الله عليه وسلم قال أبي (1) اذكر نسوة منا لما توفي النبي صلى الله عليه وسلم يسودن ثيابهن عليه وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مولده سنة (59) وحكى العقيلى عن ابن المبارك قال...حتى كانت فيه بدعتان قدري شيعي.
وقال الانصاري رأيت داود بن أبي هند يضرب عوفا ويقول ويلك يا قدري وقال في الميزان قال بندار وهو يقرأ لهم حديث عوف لقد كان قدريا رافضيا شيطانا وقال مسلم في مقدمة صحيحه وإذا وازنت بين الاقران كابن عوف وأيوب مع عوف وأشعث الحمراني وهما صاحبا الحسن وابن سيرين كما أن ابن عون وأيوب صاحباهما وجدت البون بينهما وبين هذين بعيدا في كمال الفضل وصحة النقل وإن كان عوف وأشعث غير مدفوعين عن صدق وأمانة.
303 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عوف بن الحارث بن الطفيل بن سخبرة (1) بن جرثومة الازدي.
رضيع عائشة وابن أخيها لامها.
روى عنها وعن أخته رميثة بنت الحارث وعن أم سلمة وأبي هريرة والمسور بن مخرمة وعبد الله بن الزبير وعبد الرحمن بن الاسود ابن عبد يغوث ونوفل بن معاوية وجماعة.
وعنه عامر بن عبدالله بن الزبير وهشام بن عروة والزهري و عبدالمجيد بن سهل ومحصن بن علي الفهري وبكير بن الاشج وعبد الله ابن محمد بن أبي يحيى وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أخو عائشة لامها هو الطفيل والد عوف نص عليه البخاري وغيره وجزم ابن المديني بأنه عوف بن الطفيل ابن الحارث بن سخبرة والله أعلم.
__________
(1) كذا في الاصول والظاهر أني أذكر اه الحسن النعماني كان الله له.
(2) سخبرة بفتح المهملة وسكون المعجمة بعدها موحدة مفتوحة وبراء اه تق.
[ * ]

304 - ع (الستة) عوف بن مالك بن أبي عوف الاشجعي الغطفاني أبو عبد الرحمن ويقال أبو عبد الله ويقال أبو محمد ويقال أبو حماد ويقال أبو عمر وشهد فتح مكة.
ويقال كانت معه راية أشجع ثم سكن دمشق.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عبدالله ابن سلام.
وعنه أبو مسلم الخولاني وجبير بن نفير وعاصم بن حميد السكوني وكثير ابن مرة وأبو إدريس الخولاني وأبو المليح بن أسامة وسيف الشامي وشداد بن عمار وعبد الرحمن بن عامر وحبيب بن عبيد وراشد بن سعد وجماعة.
قال الواقدي شهد خيبر ونزل حمص وبقي إلى خلافة عبدالملك ومات سنة ثلاث وسبعين وفيها أرخه غير واحد.
قلت: وذكر ابن سعد أن النبي صلى الله عليه وسلم آخى بينه وبين أبي الدرداء.
305 - عوف بن مالك الخبائري كوفي.
روى عن علي بن أبي طالب.
روى عنه يحيى بن مسلم وأبو الضحاك.
ذكره الخطيب.
306 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عوف بن مالك بن نضلة (1) الجشمي أبو الأحوص الكوفي من بني جشم ابن معاوية بن بكر بن هوازن.
روى عن أبيه وله صحبة وعن علي وقيل إنه لم يسمع منه وابن مسعود وأبي مسعود الانصاري وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعروة بن المغيرة بن شعبة ومسروق ابن الاجدع ومسلم بن يزيد وغيرهم يروي عنه ابن أخيه أبوالزعراء الجشمي وأبو إسحاق السبيعي ومالك بن الحارث و عبدالله بن مرة وعبد الله بن أبي الهذيل وعبد الملك
__________
(1) نضلة بفتح النون وسكون المعجمة (والجشمي) بضم الجيم وفتح المعجمة اه.
[ * ]

ابن عمير وحميد بن هلال العدوي وعلي بن الاقمر ومورق العجلي وابراهيم بن مسلم الهجري وآخرون قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال غيره قتلته الخوارج أيام الحجاج بن يوسف.
قلت: بل كذا قاله ابن حبان في ترجمته في الثقات وقال ابن سعد روى عن حذيفة وزيد بن صوحان قال وكان ثقة له أحاديث أنا عفان أنا حماد ابن زيد أنا عاصم قال كنا نأتي أبا عبدالرحمن السلمى فكان يقول لنا لا تجالسوا القصاص غير أبي الاحوص وقال النسائي في الكنى كوفي ثقة أنا احمد بن سليمان ثنا يحيى بن آدم ثنا أبو بكر بن عياش سمعت أبا إسحاق يقول خرج أبو الأحوص إلى الخوارج فقاتلهم فقتلوه.
وذكر الخطيب في تاريحه أنه شهد مع علي قتال الخوارج بالنهروان فإن ثبت ذلك فلا يدفع سماعه منه والله أعلم (1).
(من اسمه عون) 307 - ع (الستة) عون بن أبي جحيفة وهب بن عبدالله السوائي (2) الكوفي.
روى عن أبيه ومسلم بن رباح الثقفي وله صحبة والمنذر بن جرير البجلي وعبد الرحمن ابن سمير ومخنف بن سليم وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري وقيس بن الربيع ومالك ابن مغول وححاج بن ارطاة وصدقة بن أبي عمران وأبو العميس ورقبة بن مصقلة وعمر ابن أبي زائدة واشعث بن سوار وأبو خالد الدالاني وآخرون.
قال ابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
قال خليفة مات في آخر ولاية خالد على العراق وقال ابن قانع مات سنة ست عشرة ومائة.
308 - م (مسلم) عون بن سلام (3) القرشي أبو جعفر الكوفي مولى بني هاشم.
__________
(1) عوف بن مجالد في مجالد اه خلاصة.
(2) السوائي بضم المهملة اه تقريب.
(3) سلام بتشديد اللام اه تقريب.
[ * ]

روى عن محمد بن طلحة بن مصرف وزهير بن معاوية وأبي بكر النهشلي وأبي زبيد عبثر بن القاسم وإسرائيل بن يونس وقيس بن الربيع ومندل بن علي وأبي كدينه ويحيى ابن سلمة بن كهيل والحسن بن صالح بن حي وجماعة.
وعنه مسلم وأبو بكر ابن أبي خيثمة وأحمد بن عثمان بن حكيم وابراهيم بن عبدالله بن الجنيد وموسى بن هارون الحمال وموسى بن إسحاق الانصاري واحمد بن علي الابار وأبو زرعة الرازي ومحمد ابن الحسين بن أبي الحنين ومحمد بن عبدالله الحضرمي ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة وأبو حصين محمد بن الحسين الوادعي وأحمد بن موسى الحمار وآخرون.
قال صالح بن محمد لا بأس به وقال محمد بن عبدالله مات سنة ثلاثين ومائتين وكان ثقة وقال البغوي وكان ضرير البصر وقال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قلت: وقال الدارقطني لا بأس به وفي الزهرة روى عنه مسلم ثمانية احاديث وفي الميزان كان صدوقا وقد لين شيئا.
309 - ق (ابن ماجة) عون بن أبي شداد (1) العقيلي ويقال العبدي أبو معمر البصري.
روى عن انس وعبد الله بن مالك وأبي عثمان النهدي ومطرف بن عبدالله ابن الشخير وعبد الله بن أبي بكرة الثقفي وعبد الله بن غالب الحداني وهرم بن حيان وغيرهم.
وعنه عنبس بن ميمون ونوح بن قيس الطاحي وهشام وخلف بن خليفة وعمرو بن مرزوق وآخرون.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال الآجري عن أبي داود ثقة قلت هو مثل حميد قال حميد اكثر حديثا قلت هو مثل عباس الجريري
اعني قواس قال ما ابعدت وقال مرة سألت أبا داود عنه وضعفه.
له عنده حديث تقدم.
قلت: وله ذكر في العلل التي آخر كتاب الترمذي وذكره ابن حبان في الثقات وفرق بين الراوي عن الحسن وعنه نوح بن قيس وبين الراوي عن أنس وعنه الدستوائي ولم يسم أبا هذا الثاني وتبع في ذلك البخاري.
__________
(1) شداد بمفتوحة وشدة دال مهملة أولى والعقيلي بمضمومة وفتح قاف اه.
[ * ]

310 - س (النسائي) عون بن صالح البارقي.
روى عن جميلة بنت عباد وزينب بنت نصر وعطية العوفي وخباب بن اياس صاحب ابن عمر.
روى عنه ابن المبارك ووكيع.
ذكره ابن حبان في الثقات.
311 - م 4 (مسلم والاربعة) عون بن عبدالله بن عتبة بن مسعود الهذلي أبو عبد الله الكوفي الزاهد.
روى عن أبيه وعمه مرسلا وأخيه عبدالله وعبد الله بن عمير وعبد الله بن عمرو ويوسف بن عبدالله بن سلام والشعبي وسعيد بن علاقة وأبي بردة بن أبي موسى وأم الدرداء وجماعة.
ويقال إن روايته عن الصحابة مرسلة.
وعنه أخوه وحمزة والمسعودي وأبو العميس ومحمد بن عجلان والزهري وموسى بن أبي عيسى الطحان واسحاق ابن يزيد الهذلي وحماد بن أبي خليد المزني وسعيد بن أبي هلال وقتادة وعمرو بن مرة وأبو الزبير وأبو إسحاق الشيباني ويحيى بن عبدالرحمن الثقفي وجعفر بن ربيعة ومسعر بن كدام وآخرون.
قال أحمد ويحيى بن معين والعجلي والنسائي ثقة وقال ابن المديني قال عون صليت خلف أبي هريرة.
وذكر الدارقطني أن روايته عن ابن مسعود مرسلة وقال ابن سعد لما ولي عمر بن عبد العزيز الخلافة رحل إليه عون بن عبدالله وعمر بن ذر وأبو الصباح موسى ابن
أبي كثير فناظروه في الارجاء فزعموا أنه وافقهم وكان عون ثقة كثير الارسال.
وقال الاصمعي عن أبي نوف الهذلي عن أبيه كان من أأدب أهل المدينة واوقفهم وكان مرجئا ثم رجع عن ذلك وقال ابياتا في ذلك منها: لاول ما نفارق غير شك * نفارق ما يقول المرجئونا ثم خرج مع ابن الاشعث ثم هرب وصحب عمر بن عبد العزيز في خلافته.
وفيهم يقول جرير: يا أيها القارئ المرخى عمامته * هذا زمانك إني قد خلا زمني

وقال ابن عيينة عن أبي هارون موسى ابن أبي عيسى كان عون يحدثنا ولحيته ترتش بالدموع.
ذكره البخاري فيمن مات بين عشر ومائة إلى عشرين ومائة.
قلت: وقال العجلى كان يرى الارجاء ثم تركه وقال ابن حبان في ثقات التابعين كان من عباد أهل الكوفة وقرائهم يروي عن أبي هريرة إن كان سمع منه وقد أدرك أبا جحيفة وقال البخاري سمع أبا هريرة وابن عمرو.
312 - ق (ابن ماجة) عون بن عمارة العبدي القيسي أبو محمد البصري.
روى عن سليمان التميمي وحميد الطويل وعبد الله بن المثنى بن عبدالله بن أنس وروح ابن القاسم وعزرة بن ثابت وعثمان بن مقسم البري وهشام بن حسان ومحمد بن عمرو ابن علقمة وأيوب بن خوط وبحر بن كنيز السقاء وبهز بن حكيم ومالك وحماد وغيرهم.
روى عنه الحسن بن علي الخلال وأبو الربيع الزهراني وعبد الرحمن بن بشر بن الحكم وعلي ابن مسلم الطوسي وأحمد بن يوسف السلمي وأبو بدر عباد بن الوليد وأبو الازهر والحارث ابن
أبي أسامة والكديمي وآخرون.
قال أبو زرعة منكر الحديث وقال الحاكم أدركته ولم أكتب عنه وكان منكر الحديث ضعيف الحديث وقال البخاري يعرف وينكر وقال أبو داود ضعيف وقال ابن عدي ومع ضعفه يكتب حديث.
قال محمد بن عبدالله الحضرمي مات سنة اثنتي عشرة ومائتين.
قلت: وقال الساجي صدوق فيه غفلة يهم وقال الحاكم أبو أحمد في حديثه بعض المناكير وقال الحاكم أبو عبد الله وأبو نعيم يحدث عن حميد وهشام بن حسان بالمناكير وقال البخاري لما ذكر حديثه من طريق أبي قتادة الآيات بعد المائتين فقد مضى مائتان ولم يأت من الايات شئ.
313 - د (أبي داود) عون بن كهمس (1) بن الحسن التميمي أبويحيى البصري.
__________
(1) كهمس بفتح كاف وميم وسكون هاء وبسين مهملة اه مغني.
[ * ]

روى عن أبيه وبشر بن عمير وهشام بن حسان وأبي الاسود الطفاوي وسليمان التيمي وشعبة وغيرهم.
روى عنه أحمد بن عبدالله بن علي بن سويد بن منجوف وخليفة بن خياط وبندار وأبو موسى ومحمد بن يحيى القطعي وغيرهم.
قال حرب عن أحمد بن حنبل لا اعرفه وقال الآجري عن أبي داود لم يبلغني إلا الخير وذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه عويم) 314 - ق (ابن ماجة) عويم (1) بن ساعدة بن عابس بن قيس بن النعمان بن زيد بن أمية بن زيد ابن مالك بن عوف الانصاري أبو عبد الرحمن المدني.
وقيل في نسبه غير ذلك شهد العقبتين في قول الواقدي وبدرا واحدا والخندق ومات في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم وقيل بل مات في خلافة عمر وهو الصحيح.
روى حديثه عبد
الرحمن بن سالم بن عتبة بن عويم بن ساعدة عن أبيه عن جده وروى عن شرحبيل بن سعد عنه إن كان محفوظا.
وقال ابن إسحاق آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بينه وبين حاطب ابن أبي بلتعة وقال جابر بن عبد الله سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول نعم العبد من عباد الله الرجل الصالح من أهل الجنة عويم بن ساعدة.
وذكر صاحب الاطراف حديثه في مسند عتبة ابن عويم بن ساعدة وقد تقدم حديثه في ترجمة سالم بن عتبة.
قلت: الصواب أن الضمير في جده يعود على سالم لا على عبدالرحمن والحديث من مسند عويم ويؤيد ذلك حزم الطبراني وغيره أو من مسند عتبة إن كان بينه وبين سالم أب آخر كما ذكرنا في ترجمة عبدالرحمن والله أعلم ووقع في المحاملى والصحابة لابن شاهين عن عبدالله بن سالم بن عويم بن ساعدة وهو اختصار من النسب والله أعلم.
(من اسمه عويمر) 315 - ق (ابن ماجة) عويمر (2) بن أشقر الانصاري البدري.
__________
(1) عويم بالتصغير (وعابس) بموحدة ومهملتين اه تقريب.
(2) عويمر في التقريب بزيادة راء في آخر عويم وأشقر في المغني بمعجمة فقاف اه شريف الدين.
[ * ]

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثا في الاضاحي.
وعنه عباد بن تميم ويحيى بن أبي سعيد البخاري.
قلت: ذكر العسكري أنه من بني الحارث بن الخزرج وذكر ابن معين أن عبادا لم يسمع منه لكن وقع التصريح بسماعه منه في حديث الدراوردي عن يحيى ابن سعيد عن عباد بن تميم سمعت عويمرا وقال ابن البرقي هو عويمر بن أشقر بن عدي ابن خنساء بن مبذول بن عمرو بن عثمان بن مازن بن تيم الله بن ثعلبة بن عمرو بن الخزرج.
وذكره خليفة فيمن لم يحفظ نسبه من الانصار ووقع في الموطأ رواية القعنبي في حديث اللعان عن سهل بن سعد ان عويمر بن أشقر العجلاني جاء إلى عاصم بن عدي فذكر الحديث
وفيه نظر فإن عويمر بن أشقر آخر مازني لا عجلاني.
316 - ع (الستة) عويمر بن مالك وقيل ابن عامر وقيل ابن ثعلبة وقيل ابن عبدالله وقيل ابن زيد بن قيس بن أمية بن عامر بن عدي بن كعب بن الخزرج الانصاري أبو الدرداء الخزرجي.
وقال الكديمي عن الاصمعي اسمه عامر وكانوا يقولون له عريمر وكذا قال عمرو بن علي عن بعض ولده روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عائشة وزيد بن ثابت.
روى عنه ابنه بلال وزوجته أم الدرداء وفضالة بن عبيد وأبو امامة ومعدان بن أبي طلحة وأبو إدريس الخولاني وأبو مرة مولى أم هانئ وأبو حبيبة الطائي وأبو السفر الهمداني مرسل وأبو سلمة ابن عبدالرحمن وجبير بن نفير وسويد بن غفلة وزيد بن وهب وصفوان ابن عبدالله بن صفوان وعلقمة بن قيس وكثير بن قيس وسعيد بن المسيب وأبو بحرية عبدالله بن قيس وكثير بن مرة ومحمد بن سيرين ومحمد بن سويد أبي وقاص ومحمد ابن كعب القرظي وهلال بن يساف وآخرون.
قال أبو مسهر عن سعيد بن عبد العزيز أسلم يوم بدر وشهد أحدا وأبلى فيها وقال الاعمش عن خيثمة عنه قال كنت تاجرا قبل البعثة فزاولت بعد ذلك التجارة والعبادة فلم يجتمعا فأخذت العبادة وتركت التجارة.
وقال صفوان بن عمير وعن شريح بن عبيد قال

رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد نعم الفارس عويمر.
وقال حكيم أمتي.
ومناقبه وفضائله كثيرة جدا.
قال أبو مسهر عن سعيد بن عبد العزيز مات أبو الدرداء وكعب الاحبار في خلافة عثمان لسنتين بقيتا من خلافته.
وقال الواقدي وغير واحد مات سنة اثنتين وثلاثين.
قلت: وقال ابن حبان ولاه معاوية قضاء دمشق بأمر عمر بن الخطاب وقال ابن سعد آخر النبي صلى الله عليه وسلم بينه وبين عوف
ابن مالك وقال ابن عبد البر قال طائفة من أهل الاخبار مات بعد صفين قال والاصح عند أهل الحديث أنه توفي في خلافة عثمان وصحح ابن الحذاء قول البخاري أنه عويمر بن زيد وقال عمرو بن علي عن بعض ولده مات قبل عثمان بسنة.
(من اسمه العلاء) 317 - ق (ابن ماجة) العلاء بن بدر في ابن عبدالله.
318 - د (أبي داود) العلاء (1) بن بشير المزني المصري.
روى عن أبي الصديق الناجي وعنه المعلى بن زياد الفردوسي قال وكان ما علمته شجاعا عند اللقاء بكاء عند الذكر.
قال ابن المديني مجهول لم يرو عنه غير المعلى وذكره ابن حبان في الثقات.
319 - م 4 (مسلم والاربعة) العلاء بن الحارث بن عبد الوارث الحضرمي أبو وهب ويقال أبو محمد الدمشقي.
روى عن عبدالله بن بشر ومكحول وأبي الاشعث والزهري وعمرو بن شعيب
__________
(1) العلاء بمهملة ومد اه مغني.
[ * ]

وزيد بن ارطاة وحزام بن حكيم وعلي بن أبي طلحة وغيرهم وعنه الاوزاعي ويحيى ابن حمزة و عبدالرحمن بن ثابت بن ثوبان ومعاوية بن صالح الحضرمي والهيثم بن حميد الغساني وعيسى بن موسى القرشي وجماعة.
قال معاوية بن صالح عن أحمد صحيح الحديث وكذا قال المفضل الغلابي وقال الدوري عن ابن معين ثقة.
قيل له في حديثه شئ قال لا ولكن كان يرى القدر.
وقال ابن المديني ثقة وقال يعقوب بن سفيان ثنا أبو صالح عن معاوية بن صالح عن
العلاء بن الحارث وهو ثقة وقال الآجري عن أبي داود ثقة كان يرى القدر تغير عقله وقال عثمان الدارمي عن دحيم كان مقدما على أصحاب مكحول ثقة وقال أبو حاتم لا أعلم أحدا من أصحاب مكحول أوثق منه وقال الكناني قلت لابي حاتم عنه فقال كان يرى القدر كان دمشقيا من خيار أصحاب مكحول صدوق في الحديث ثقة وقال ابن سعد كان قليل الحديث ولكنه أعلم أصحاب مكحول واقدمهم كان يفتي حتى خولط وقال أبو زرعة قلت لدحيم العلاء بن الحارث وثابت بن ثوبان أيهما أثبت قال العلاء أفقه حديثا وثابت بن ثوبان قليل الحديث قلت له أن أبا مسهر قال انبل أصحاب مكحول ثابت ابن ثوبان والعلاء بن الحارث واعدت عليه تقدم سن ثابت ولقيه سعيد بن المسيب فلم يدفعه عن ثقة وتقدم.
وقدم العلاء بن الحارث لفقهه.
وقال أبو مسهر عن سعيد بن عبد العزيز أن كتاب مكحول في الحج أخذه من العلاء ابن الحارث وقال أبو مسهر إليه أوصى مكحول وقال يعقوب بن سفيان سألت هشام ابن عمار أي أصحاب مكحول أرفع قال سليمان بن موسى قلت فمن يليه قال العلاء ابن الحارث.
قال أبو مسهر مات يوم مات وهو فقيه الجند وفي رواية وهو أفقه الجند.
وقال ابن سعد وغير واحد مات سنة ست وثلاثين ومائة زاد بعضهم وهو ابن سبعين سنة (1).
__________
(1) العلاء بن الحصين قال النواوي مستدركا على الاصل روى له النسائي وذلك وهم منه إنما روى النسائي للعلاء بن عصيم كما سيأتي اه هامش.
[ * ]

320 - ع (الستة) العلاء بن الحضرمي حليف بني أمية واسم الحضرمي عبدالله بن عمار ابن أكبر بن ربيعة بن مالك بن عويف.
وله عدة أخوة يقال إنهم كانوا أحد عشر واخوه عمرو بن الحضرمي أول قتيل من المشركين قتله المسلمون وكان ماله أول مال خمس في الاسلام وبسببه كانت وقعة بدر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في مكث المهاجر.
روى عنه السائب بن يزيد وأبو هريرة وحيان الاعرج وسهم بن منجاب وزياد بن حدير وكان يقال إنه مجاب الدعوة وولاه رسول الله صلى الله عليه وسلم البحرين وأقره أبو بكر وعمر ثم ولاه عمر البصرة فمات قبل أن يصل إليها سنة (14) وقال أبو حسان الزيادي (1)...فبدأ بنفسه.
مات سنة إحدى وعشرين.
وله مناقب وفضائل كثيرة.
له عندهم الحديث المتقدم وعند (د خ) في مكاتبة النبي صلى الله عليه وسلم.
321 - عخ ت س (البخاري في خلق أفعال العباد والترمذي والنسائي) العلاء بن أبي حكيم واسمه يحيى الشامي.
روى عن معاوية وكان سيافه وشقي بن ماتع وعن رجل عن أبي هريرة.
روى عنه أبو عثمان الوليد بن أبي الوليد.
قال البخاري يعد في الشاميين وقال العجلي شامي تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الذهبي ما علمت روى عنه سوى الوليد.
322 - م ت (مسلم والترمذي) العلاء بن خالد الاسدي الكاهلي الكوفي.
روى عن أبي وائل وعنه الثوري وحفص بن غياث ومروان بن معاوية وأبو خالد الاحمر.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين كوفي ليس به بأس وقال ابن المديني عن يحيى القطان تركته على عمد ثم كتبت عن سفيان عنه وقال الاجري عن أبي داود ما عندي من علمه سوى ارجو أن يكون ثقة.
__________
(1) ذكر في الخلاصة بعثه النبي صلى الله عليه وسلم إلى المنذر صاحب البحرين فحال بينهم البحر فدعا فمشوا على البحر توفي وهو على البحرين اه.
[ * ]

323 - ت (الترمذي) العلاء بن خالد القرشي ويقال الرياحي (1) مولاهم الواسطي ويقال البصري.
روى عن أخيه ربعي بن خالد والحسن البصري وعطاء ونافع وقتادة ومنصور ابن
زاذان وغيرهم.
وعنه يونس بن محمد وحبان بن هلال وقتيبة وموسى بن اسماعيل كان عنده أربعة أحاديث ثم اخرج كتابا ورماه بالكذب وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي اثرا واحدا موقوفا على الحسن في الجمعة.
قلت: لم يفرق ابن عدي بينه وبين الذي قبله بل اورد قول البخاري وقال القطان في ترجمة الاسدي واظن الصواب التفرقة بينهما.
وفرق بينهما العقيلي وقبله البخاري وأبو حاتم ورجحه النباتي وأعاد ابن حبان ذكره في الضعفاء وقال العلاء بن خالد بصري روى عن عطاء كان يعرف باربعة أحاديث فجعل يحدث بكل شئ يسأل لا يحل ذكره إلا بالقدح وقال ابن شاهين في الثقات قال يحيى ليس به بأس كأنه اشتبه على ابن شاهين بالذي قبله.
324 - تمييز العلاء بن خالد بن وردان الحنفي أبو شيبة (2) البصري.
روى عن عطاء بن أبي رباح وعبد الله بن عبيد بن عمير والحكم بن عتيبة وسنان ابن أبي سنان ويزيد الرقاشي.
وعنه الفضل بن موسى والحسن بن موسى وأبو عاصم وأبو كامل الجحدري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
325 - تمييز العلاء بن خالد المجاشعي.
__________
(1) الرياحي بتحتانية اه تقريب.
(2) هكذا في الاصل والتقريب ولكن ذكر في الخلاصة أبو نسيبة بضم النون وفتح المهملة مصغرا (ووردان) في المغني بمفتوحة وسكون راء وبمهملة ونون قاله الكرماني اه شريف الدين.
[ * ]

روى عن عكرمة بن حفص الزهري وعنه ليث بن خالد البلخي.
قلت: قال الذهبي لا يدرى من هو.
326 - س (النسائي) العلاء بن زهير بن عبدالله بن زهير بن سليم الازدي الكوفي أخو الصعقب.
روى عن عبدالرحمن بن الاسود بن يزيد ووبرة بن عبدالرحمن المسلي.
روى عنه وكيع وأبو مخنف لوط بن يحيى الازدي والقاسم بن الحكم والفريابي وأبو نعيم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثين أحدهما في قصر الصلاة.
قلت: قال ابن حزم محهول ورد ذلك عليه عبد الحق وقال بل هو ثقة مشهور.
والحديث الذي رواه في القصر صحيح وتناقض فيه ابن حبان فقال في الضعفاء يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات فبطل الاحتجاج به فيما لم يوافق الثقات ورده الذهبي بأن العبرة بتوثيق يحيى.
327 - خت مد س ق (البخاري في التعاليق وأبي داود في المراسيل والنسائي وابن ماجة) العلاء بن زياد بن مطر بن شريح العدوي أبو نصر البصري.
أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن معاذ وأبي ذر وعبادة بن الصامت وشداد بن أوس وروى عن أبيه وأبي هريرة وعمران بن حصين وعياض بن حمار والحسن البصري ومطرف ابن عبدالله بن الشخير وبشير بن كعب العدوي وغيرهم.
روى عنه قتادة وإبراهيم بن أبي عبلة وإسحاق بن سويد وحميد بن...وجرير بن حازم ومطر الوراق وهشام بن حسان وحماد بن زيد وآخرون.
قال قتادة بكى العلاء بن زياد حتى غشي وكان إذا أراد أن يقرأ جهشه البكاء وقال سعيد بن أبي عروبة عن قتادة كان العلاء بن زياد يقول لينزل أحدكم نفسه أنه قد حضره الموت فاستقال ربه نفس فأقاله فليعمل بطاعة الله.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال (تهذيب التهذيب - ج 8 - م 11)

مات في آخر ولاية الحجاج سنة (94) وكان من عباد أهل البصرة وقرائهم (1) قال المؤلف
ان صح تاريخ وفاته فإن رواية حماد بن زيد وأقرانه عنه مرسلة.
روى له النسائي حديثا واحدا من رواية حماد بن زيد عنه مقرونا بهشام وأيوب كلهم عن الحسن عن الاحنف عن أبي بكرة إذا التقى المسلمان بسيفيهما الحديث قلت قال العجلي الحديث إنما هو عن المعلى بن زياد بميم مضمومة في أوله وتشديد اللام وكذلك علقه البخاري من طريقه وكذا رواه غير واحد عن حماد بن زيد عنه منهم خالد بن خداش عنه مسلم والطبراني وقد ساقه المؤلف من طريق الطبراني لكن استدرك عليه السروجي بخطه أن في نسخة ابن خليل من الطبراني المعلي بن زياد كما هو في الصحيح ولم يرو حماد بن زيد عن العلاء بن زياد شيئا ووفاة العلاء بن زياد قد ذكره ابن سعد في ولاية الحجاج وزاد ابن حبان كان ثقة وله أحاديث وأرخه خليفة أيضا سنة (94) ولم يذكر المؤلف في الرواة عنه أحدا من طبقة حماد بن زيد وحماد بن زيد ليس معروفا بالارسال ولا التدليس والصواب ما ذكرنا إن شاء الله ثم رأيت بخط بعض المحدثين في هامش نسخة من التهذيب التي بخط المهندس نقلا عن المؤلف ما نصه هكذا وقع في هذه الرواية عن العلاء بن زياد في أصل سهل بن بشر من كتاب المحاربة وتبعه ابن عساكر وهو خطأ والصواب المعلى كما وصله مسلم وعلقه البخاري فبان خطأ من قال فيه العلاء بن زياد وأن النسائي لم يخرج للعلاء شيئا وقال إبراهيم بن أبي عبلة ما رأيت عراقيا أفضله على العلاء بن زياد رواه ابن أبي خيثمة في تاريخه.
328 - ق (ابن ماجة) العلاء بن زيد ويعرف بابن زيدل (1) الثقفي ابو محمد البصري.
روى عن أنس وشهر بن حوشب.
وعنه عثمان بن مطيع السلمي ويحيى بن سعيد العطار ويزيد بن هارون وغيرهم.
قال يزيد دلني عليه حماد بن سلمة وقال علي بن المديني
__________
(1) قال هشام بن حسان كان يصوم حتى يحصر ويقوم حتى يسقط اه خلاصة.
(2) زيدل بزيادة لام اه تقريب.
[ * ]

كان يضع الحديث وقال البخاري والعقيلي وابن عدي منكر الحديث وقال أبو حاتم منكر الحديث متروك الحديث بابه باب أبي هدبة وزياد بن ميمون وقال أبو داود متروك الحديث وقال ابن حبان روى عن أنس نسخة موضوعة لا يحل ذكره إلا تعجبا وقال الدار قطني متروك.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في النهي عن الاقعاء في الصلاة.
قلت: وقال أبو حاتم كان أحمد يتكلم فيه وقال النسائي ضعيف وقال الحاكم يروي عن أنس أحاديث موضوعة وكذا قال أبو نعيم وزاد سكن الايلة لا شئ وقال أبو حاتم حديثه ليس بالقائم وقال العقيلي نسبه أبو الوليد الطيالسي إلى الكذب وقال ابن شاهين في الضعفاء.
قال ابن معين ليس بثقة وفرق العقيلي بين العلاء بن زيد والعلاء بن زيدل فقال في الاول يعني واسطي لكن وقع عنده العلاء بن يزيد ونقل تكذيبه عن الطيالسي وعن البخاري منكر الحديث ثم ساق له من رواية يزيد بن هارون عنه عن أنس قصة معاوية الليثي ثم ساق ترجمة العلاء بن زيدل ولم ينسبه وقال منكر الحديث ونقل قول أبي داود فيه فالراجح أنه العلاء بن زيدل وربما خفف بحذف اللام وأما يزيد فزيادة الياء أوله خطأ.
329 - ق (ابن ماجة) العلاء بن سالم الطبري أبو الحسن الواسطي ثم البغدادي الحذاء.
روى عن أبي معاوية ويزيد بن هارون وشعيب بن حرب وإسحاق الازرق وإسحاق ابن سليمان الرازي وخلف بن تميم وأبي بدر شجاع بن الوليد وغيرهم.
روى عنه ابن ماجة حديثا واحدا والحسين بن محمد المعروف بعبيد العجل وعبد الله بن عروة والحسن ابن محمد بن شعبة ومحمد بن خلف ووكيع والقاسم المطرز ويحيى بن محمد بن صاعد ومحمد بن المسيب الارغياني وأبو العباس السراج وإسماعيل بن العباس الوراق ومحمد ابن مخلد العطار وآخرون.
قال الآجري عن أبي داود تقدم موته ما كان به بأس وقال ابن
مخلد مات في رجب سنة ثمان وخمسين ومائتين.
330 - تمييز العلاء بن سالم العبدي الكوفي العطار.

روى عن اسماعيل بن أبي خالد وعبد الملك بن الاخنس ومحمد بن عبدالله بن نمير وهو أقدم من الذي قبله.
331 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) العلاء بن صالح التيمي ويقال الاسدي الكوفي وسماه أبو داود في روايته علي بن صالح وهو وهم.
روى عن المنهال بن عمرو وعدي بن ثابت وسلمة بن كهيل والحكم بن عتيبة ونهشل ابن سعيد ويزيد بن أبي مريم وزرعة بن عبدالرحيم الكوفي وغيرهم.
روى عنه أبو أحمد الزبيري وعبد الله بن نمير وعلي بن هاشم بن البريد ومحمد بن بشر العبدي ويحيى ابن يعلى الاسدي وأبو نعيم وعبيد الله بن موسى وغيرهم.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال ابن معين أيضا وأبو حاتم لا بأس به وقال ابن المديني روى أحاديث مناكير وقال يعقوب بن شيبة.
مشهور وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (ت) حديث وائل في الصلاة وعند (س) حديث ابن عباس في اتخاذ ذي الروح غرضا.
قلت: وقال البخاري لا يتابع ووثقه يعقوب بن سفيان وابن نمير والعجلي وقال ابن خزيمة شيخ.
332 تمييز - العلاء بن صالح النيسابوري أبو الحسن (1).
روى عن ابن لهيعة وخارجة بن مصعب واسماعيل بن عياش ومعتمر وأبي بكر ابن عياش وأبي المليح الرقي.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي بالري.
333 - قد (أبي داود في القدر)
العلاء بن عبدالله بن بدر الغنوى ويقال النهدي أبو محمد البصري.
أرسل عن علي.
وعنه أبي الصيفي وشعيب بن درهم وعبادة بن مسلم وعقبة ابن
__________
(1) أبو الحسين - تقريب.
[ * ]

أبي الصهباء وأبو سنان الشيباني وسعيد بن أبي عروبة قال ابن معين وأبو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
334 - د س (أبي داود والنسائي) العلاء بن عبدالله بن رافع الحضرمي الجزري.
روى عن حنان بن خارجة السلمي الذكواني وسعيد بن جبير.
وعنه زياد ومحمد إبنا عبدالله بن علاثة وجعفر بن برقان وأبو سعيد محمد بن مسلم بن أبي الوضاح والمهند بن خالد.
قال أبو حاتم يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات تقدم حديثه في حنان.
قلت: وقال يروي المراسيل.
335 - خ ت س ق (البخاري والترمذي والنسائي وابن ماجة) العلاء بن عبد الجبار الانصاري مولاهم العطار أبو الحسن البصري.
نزيل مكة.
روى عن جرير بن حازم والحمادين وعبد الله بن جعفر المخزومي وعبد العزيز بن مسلم ومبارك بن فضالة ومحمد بن مسلم الطائفي والحارث بن عمير وجعفر ابن سليمان الضبعي ونافع بن عمر الجمحي ووهيب بن خالد ويحيى بن عتيق قاضي عدن وجماعة.
روى عنه البخاري أثرا واحدا موقوفا في كتاب العلم وروى له الترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة بوساطة إبراهيم الجوزجاني وأحمد بن إبراهيم الدورقي والحسين ابن محمد بن شيبة الواسطي وروى ايضا عنه ابنه عبد الجبار والحميدي وأبو خيثمة ونصر ابن علي الجهضمي ومحمد بن مسعود العجمي وأبو مسعود الرازي وبكر بن خلف وابن سعد ومحمد بن يعقوب الكرماني وأحمد بن سليمان الرهاوي وأبو يحيى بن أبي مسرة وبشر ابن
موسى الاسدي وآخرون.
قال العجلي ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في كتاب الثقات وقال مات سنة اثنتي عشرة ومائتين.
قلت: وكذا ذكر البخاري وقال ابن سعد كان كثير الحديث وفي الزهرة روى عنه البخاري حديثين.

336 - ز م 4 (البخاري في جزء القراءة ومسلم والاربعة) العلاء بن عبدالرحمن بن يعقوب الحرقي (1) أبو شبل المدني.
مولى الحرقة من جهينة.
روى عن أبيه وابن عمر وأنس وأبي السائب مولى هشام ابن زهرة ونعيم المجمر وسعد بن كعب بن مالك وعلي بن ماجد وعباس بن سهل بن سعد وإسحاق مولى زائدة وأبي كثير بن جحش وسالم بن عبدالله بن عمر وغيرهم وعنه ابنه شبيل (2) وابن جريج وعبيد الله بن عمر وابن إسحاق ومالك ومحمد بن عجلان وروح ابن القاسم وحفص بن ميسرة وعبد الحميد بن جعفر وأبو اويس والدراوردي وابن أبي حازم وأبو زكير ومسلم الزنجي وروح بن القاسم وفليح بن سليمان بن بلال وشعبة والسفيانان ومحمد واسماعيل ابنا جعفر بن أبي كثير وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة لم أسمع أحدا ذكره بسوء.
قال وسألت أبي عن العلاء وسهيل فقال العلاء فوق سهيل وكذا قال حرب عن أحمد وزاد وفوق محمد بن عمرو وقال الدوري عن ابن معين ليس حديثه بحجة وهو وسهيل قريب من السواء وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بذاك لم يزل الناس يتوقون حديثه وقال أبو زرعة ليس هو بالقوي ما يكون وقال أبو حاتم صالح روى عنه الثقات ولكنه أنكر من حديثه أشياء وهو عندي أشبه من العلاء بن المسيب.
وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي وللعلاء نسخ يرويها عنه الثقات وما أرى به بأسا وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد قال محمد بن عمر صحيفة العلاء بالمدينة
مشهورة وكان ثقة كثير الحديث وتوفي في أول خلافة أبي جعفر.
قلت: وقال أبو داود سهيل اعلى عندنا من العلاء انكروا على العلاء صيام شعبان يعني حديث إذا انتصف شعبان فلا تصوموا.
وقال عثمان الدارمي سألت ابن معين عن العلاء وابنه كيف حديثهما قال ليس به بأس
__________
(1) (الحرقي) بضم المهملة وفتح الراء بعدها قاف (وأبو شبل) بكسر المعجمة وسكون الموحدة اه تقريب.
(2) شبل.
[ * ]

قلت هو أحب اليك أو سعيد المقبري قال سعيد أوثق والعلاء ضعيف يعني بالنسبة إليه يعني كأنه لما قال اوثق خشي أنه يظن أنه يشاركه في هذه الصفة وقال إنه ضعيف وقال البخاري قال علي اراه مات سنة (32) وقال ابن الاثير مات سنة (39) وقال الخليلي مدني مختلف فيه لانه ينفرد باحاديث لا يتابع عليها لحديثه إذا كان النصف من شعبان فلا تصوموا.
وقد أخرج ا مسلم من حديث المشاهير دون الشواذ وقال الترمذي هو ثقة عند أهل الحديث.
337 - تمييز العلاء بن عبدالرحمن.
شيخ سأل عليا عن الايمان فذكر فيه حديثا فيه طول.
روى عنه محمد بن سوقة.
روى الغلابي عن ابن معين انه قال العلاء بن عبدالرحمن هذا ليس بالمدني مولى الحرقة وتعقبه الخطيب بأن قال ليس في الرواة من اسمه العلاء واسم أبيه عبدالرحمن غير مولى الحرقة ثم ساق الحديث من طريق أبي جعفر الطبري بسنده إلى محمد بن سوقة عن العلاء ابن عبدالرحمن حدثني شيخ أن رجلا سأل عليا.
338 - قد فق (أبي داود في القدر وابن ماجة في التفسير)
العلاء بن عبد الكريم اليامي (1) أبو عون الكوفي.
روى عن عبد خير (2) الهمداني و عبدالرحمن بن سابط ومجاهد بن جبر وحبيب ابن أبي ثابت ومرة الهمداني وآخرين.
وعنه الثوري وشريك ومحمد بن طلحة بن مصرف وحفص بن غياث ووكيع وأبو نعيم وغيرهم.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم ثقة وقال مؤمل عن سفيان ثنا العلاء بن عبد الكريم وكان عندنا مرضيا وقال أبو حاتم أثنى عليه أبو نعيم وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من العباد الخشن.
قلت: ووثقه العجلي
__________
(1) اليامي بالتحتانية اه تقريب.
(2) هو مرة الطيب خلاصة.
[ * ]

وذكر الدار قطني في العلل جماعة منهم العلاء هذا وقال إنهم حفاظ وقال الذهبي مات في حدود الخمسين ومائة.
339 - د (أبي داود) العلاء بن عتبة اليحصبي (1) أبو محمد الحمصي.
روى عن عمير بن هانئ وأبي عامر الرحبي وثور بن يزيد وخالد بن معدان.
وعنه الاوزاعي وأبو فروة الشامي ومعاوية بن صالح الحضرمي وأب ووهب الكلاعي واسماعيل ابن عياش.
قال أبو حاتم شيخ صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا من روايته عن عمير عن ابن عمرو في الفتن.
قلت: وذكر ابن شاهين في الثقات قال يحيى بن معين ثقة وقال العجلي ثقة وشذ أبو الفتح الازدي فقال فيه لين وكذا قال ابن القطان الفاسي وله ذكر في ترجمة ثور بن يزيد.
340 - ص (النسائي في خصائص علي) العلاء بن عرار (2) الخارفي الكوفي.
روى عن ابن عمر في قضية عثمان وعمر.
وعنه أبو إسحاق السبيعي.
قال إسحاق ابن
منصور عن ابن معين ثقة وقال الدوري عن ابن معين قال ابن...عن شعبة عن أبي إسحاق عن العلاء بن كراز وإنما هو ابن عرار.
341 - س (النسائي) العلاء بن عصيم (3) الجعفي أبو عبد الله الكوفي المؤذن.
روى عن ابن ابجر وزهير بن معاوية وأبي زبيد وأبي الاحوص وحماد بن زيد.
وعنه ابن المديني وأحمد بن سعيد الرباطي وأبو بكر بن أبي شيبة ورجاء بن محمد العذري
__________
(1) اليحصبي بفتح التحتانية وسكون المهملة بعدها صاد مهملة مفتوحة ثم موحدة اه تق.
(2) عرار بمهملات (والخارفي) بمعجمة وراء مهملة مكسورة ثم فاء اه تق.
(3) عصيم في التقريب بمهملتين مصغرا وزاد في هامش الخلاصة آخره ميم اه.
[ * ]

وعبد الله الدارمي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة خمس ومائتين وقال الحضرمي مات سنة (8).
قلت: وذكر ابن خلفون أن ابن نمير وثقه.
342 - العلاء بن عمرو الحنفي.
343 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) العلاء بن الفضل بن عبدالملك بن أبي سوية المنقري (1) السعدي الفقيمي أبو الهذيل البصري ابن سوية خليفة بن عبدة (2).
روى عن أبيه وعبيد الله بن عكراش ومحمد بن اسماعيل بن طريح بن اسماعيل الثقفي والعلاء بن جرير العنبري والهيثم بن رزيق المالكي وذكر أنه عاش مائة سنة وسبع عشرة وغيرهم.
روى عنه الاصمعي وهو من أقرانه والعباس بن الفرج الرياشي وزكرياء ابن يحيى المنقري وصالح بن مسمار وعبدة بن عبدالله الصفار وبندار ومحمد بن شعبة ابن جواب واسماعيل بن إسحاق القاضي والكديمي وآخرون.
ذكره بعضهم في الضعفاء وقال ابن قانع مات سنة عشرين ومائتين روى له الترمذي
وابن ماجة حديثا واحدا عن عبيد الله بن عكراش عن أبيه.
قلت: تقدم في ترجمة عبيد الله بن عكراش أن العباس بن عبد العظيم ذكر أن العلاء وضع حديث عبيد الله ابن عكراش عن أبيه وقال ابن حبان يتفرد عن أبيه بأشياء منكرة عن أقوام مشاهير ثم ذكر حديث عبيد الله بن عكراش بطوله وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
344 - سي (النسائي في اليوم والليلة) العلاء بن كثير الاسكندراني مولى قريش.
روى عن أبي بكر بن عبدالرحمن بن المسور بن مخرمة وأبي عبدالرحمن الحبلي
__________
(1) المنقري بكسر الميم وسكون النون وبفتح القاف اه تقريب.
(2) وقيل سهل بن خليفة بن عبده اه هامش الاصل.
[ * ]

وسعيد بن المسيب وصفوان بن سليم وعكرمة مولى ابن عباس وجماعة.
وعنه عمرو ابن الحارث وابن لهيعة ويحيى بن أيوب وحيوة بن شريح وضمام بن اسماعيل وبكر بن مضر والليث وغيرهم.
قال أبو زرعة مصري ثقة وقال ابن يونس كان مستجاب الدعاء وقال ادريس بن يحيى عن الليث ما هبت أحدا بعد العلاء بن كثير وقال ابن يونس يقال توفي بالاسكندرية سنة أربع وأربعين ومائة.
قلت: وأسند أبو عمرو الكندي أنه مات سنة (43).
345 - تمييز العلاء بن كثير الليثي أبو سعيد الدمشقي مولى بني أمية سكن الكوفة.
روى عن أبي الدرداء مرسلا ومكحول الشامي وعدة.
وعنه عنبسة بن عبدالرحمن القرشي وسليمان بن عمر النخعي وسليمان بن الحكم بن عوانة ويحيى بن حمزة الحضرمي وغيرهم.
قال حنبل عن أبي عبدالله ليس بشئ وقال معاوية بن صالح ليس حديثه بشئ وقال أبو زرعة ضعيف الحديث واهي الحديث يحدث عن مكحول عن واثلة بمناكير وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث لا يعرف بالشام هو مثل عبد القدوس ابن
حبيب وعمر بن موسى الوجيهي في الضعفاء.
وقال اسماعيل بن إسحاق عن علي ابن المديني...وقال البخاري منكر الحديث وقال النسائي ضعيف الحديث وقال ابن عدي وللعلاء بن كثير بن مكحول عن الصحابة نسخ كلها غير محفوظة وهو منكر الحديث.
قلت: وقال الساجي منكر الحديث وقال النسائي في موضع آخر متروك الحديث وقال الازدي ساقط لا يكتب حديثه وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الاثبات وذكره العقيلي في الضعفاء (1).
346 - ت (الترمذي) العلاء بن اللجلاج (2) الغطفاني ويقال العامري الشامي يقال إنه أخو خالد ابن اللجلاج.
__________
(1) العلاء بن كراز.
في ابن عرار اه هامش الاصل.
(2) اللجلاج بسكون الجيم الاول اه تقريب.
[ * ]

روى عن أبيه وابن عمر.
وعنه ابنه عبدالرحمن وحفص بن عمر بن ثابت ابن زرارة الحلبي.
قال العجلى شامي تابعي ثقة.
روى له الترمذي حديثا واحدا عن عائشة في شدة الموت.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
347 - ت (الترمذي) العلاء بن مسلمة بن عثمان بن محمد بن اسحاق الرواسي (1) أبو سالم البغدادي مولى بني تميم.
روى عن عبدالمجيد بن أبي رواد وكثير بن هشام ومحمد بن مصعب القرقساني وجعفر ابن عون وابراهيم بن إسحاق الطالقاني وغيرهم.
وعنه الترمذي وإسحاق بن ابراهيم ابن بشير الحنبلى ومحمد بن علي بن الحكم وأحمد بن نصر بن شاكر وأحمد بن يحيى ابن زهير التستري وعلاء بن الحسن والقاسم بن موسى بن الحسن الاشيب ومحمد بن حمدوية
المروزي ويحيى بن صاعد وغيرهم.
قال الازدي كان رجل سوء لا يبالي ما روى ولا على ما أقدم لا يحل لمن عرفه أن يروي عنه.
قال ابن حبان يروي المقلوبات والموضوعات عن الثقات لا يحل الاحتجاج به وقال ابن طاهر المقدسي كان يضع الحديث.
348 - تمييز العلاء بن مسلمة بن حيان بن بسطام الهذلي البصري.
ابن أخي سليم بن حيان.
يروي عن سهل بن أسلم العدوي.
349 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) العلاء بن المسيب بن رافع الاسدي الكاهلي ويقال الثعلبي (2) الكوفي.
روى عن أبيه وعكرمة وعطاء وعمرو بن مرة وفضيل بن عمرو الفقيمي
__________
(1) الرواسي بتشديد الواو اه.
(2) الثعلبي بالمثلثة اه تقريب.
[ * ]

والحكم بن عتيبة وسهيل بن أبي صالح وأبي أمامة التميمي وأبي إسحاق الشيباني وغيرهم.
عنه عبد الواحد بن زياد وزهير بن معاوية وأبو شهاب الحناط وعبد الله ابن سعيد بن حازم وحفص بن غياث وجرير بن عبدالحميد وأبو زبيد عبثر بن القاسم ومحمد ابن فضيل بن غزوان ومروان بن معاوية الفزاري والنضر بن محمد المروزي ويحيى ابن عبدالملك بن أبي بحينة ويحيى بن أبي زائدة وغيرهم.
وقال ابن معين ثقة مأمون وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال ابن عمار ثقة يحتج بحديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى ثقة وأبوه من خيار التابعين وقال يعقوب بن سفيان كوفي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة وقال الحاكم له أوهام في الاسناد والمتن وقال الازدي في بعض حديثه نظر وتعقبه النباتي بأنه كان يجب أن يذكر ما فيه النظر وفي الميزان قال بعضهم كان يهم كثيرا وهو قول لا يعبأ به.
350 - العلاء بن هارون الواسطي أخو يزيد بن هارون.
سكن الرملة (1).
روى عن ابن عون.
وروى عنه ضمرة بن ربيعة وحسان بن حسان.
قال أبو زرعة ثقة هكذا ذكره صاحب الكمال ولم يذكر من أخرج له ونقل ترجمته من كتاب ابن أبي حاتم وقد غير البخاري بين شيخ ضمرة وشيخ حسان بن حسان والمرجح أنه واحد.
وقد ذكره الازدي في الضعفاء وقال إنه مضطرب الحديث وفعل الازدي غير عمدة مع توثيق أبي زرعة وقد ذكره الخطيب في المتفق وقال نزل الشام وذكر له حديثا من رواية سوار بن عمارة عنه عن حسين المعلم.
ثم ذكره بعده (العلاء) بن هارون الموصلي.
روى عن علي بن حرب وهو متأخر الطبقة.
روى عنه عبدالله بن القاسم الصراف وكانت وفاة العلاء سنة عشرين وثلاثمائة.
351 - س (النسائي) العلاء بن هلال بن عمر بن هلال بن أبي عطية الباهلي أبو محمد الرقي.
__________
(1) الرملة بفتح راء وسكون ميم وبلام مدينة بفلسطين اه مغني.
[ * ]

روى عن أبيه وعبيد الله بن عمرو الرقي وخلف بن خليفة وحماد بن زيد وعباد ابن العوام وعلي بن هاشم بن البريد ومحمد بن سلمة الحراني ومعتمر بن سليمان وهشيم ابن بشير ويزيد بن زريع الوليد بن مسلم وأسعد بن عمرو البجلى وجماعة وعنه ابنه هلال ومحمد بن جبلة الرافقي وابراهيم بن يعقوب الجوزجاني وعمرو الناقد وأحمد بن ثابت الحافظ فرحويه وحفص بن عمرو شيخه وآخرون.
قال أبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث.
عنده عن يزيد بن زريع أحاديث موضوعة وقال النسائي هلال ابن العلاء روى عن أبيه غير حديث منكر فلا أدري منه أتى أو من أبيه.
وقال الخطيب في بعض حديثه نكرة.
قال هلال ولد أبي سنة (150) ومات سنة خمس عشرة ومائتين.
قلت: ذكره ابن حبان في الضعفاء وقال يقلب الاسانيد ويغير الاسماء فلا
يجوز الاحتجاج به.
352 - تمييز العلاء بن هلال بن أبي عطية البصري وهو عم والد الذي قبله.
روى عن ابن عمرو صلة بن زفر وشهر بن حوشب.
وعنه يونس بن عبيد والسري ابن يحيى وحماد بن سلمة.
قلت: قال أبو حاتم ثقة لا بأس به وقال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات (1).
353 - د (أبي داود) العلاء ابن أخي شعيب بن خالد البجلي الرازي والد يحيى.
روى عن اسماعيل بن ابراهيم عن رجل من بني سليم.
وعنه شعبة بن الحجاج ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الذهبي لا يعرف.
تفرد عنه شعبة.
354 - س (النسائي) العلاء الجريري (2).
__________
(1) العلاء بن يحيى في ابن أبي كثير - (العلاء) بن يزيد في ابن زيد اه.
(2) الجريري بضم الجيم اه تقريب.
[ * ]

عن عمرو بن شعيب.
وعنه همام في رواية أبي الوليد عنه وقال عبد الصمد وغيره عن همام عن عباس الجريري عن عمرو بن شعيب.
قال أبو داود قالوا ليس هو عباس الجريري قال وهو وهم.
قلت: فكأن الصواب ما قال أبو الوليد.
355 - س (النسائي) العلاء عن داود بن عبيد الله.
عن خالد بن معدان عن عبدالله بن بسر عن أخته عن عائشة في النهي عن صوم يوم السبت.
وعنه أبو عبد الرحيم الحراني يشبه أن يكون العلاء بن الحارث.
روى له
النسائي.
قلت: وهو هو والحديث معلول بالاضطراب.
356 - فق (ابن ماجة في التفسير) العلاء الخزاز (1).
عن يعقوب القمي.
وعنه الحسن بن يوسف بن أبي المنتاب الرازي.
قلت: لعله الجريري الماضي قريبا.
(من اسمه علاج وعلاق) 357 - د (أبي داود) علاج (2) بن عمرو.
عن ابن عمر في الصلاة بالمزدلفة.
وعنه أشعث بن سليم وأبو صخر جامع بن شداد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الذهلي لا يعرف.
358 - ق (ابن ماجة) علاق بن أبي مسلم ويقال ابن مسلم ويقال غلاق بالمعجمة.
__________
(1) الخزاز بمعجمة وشدة زاي أولى اه مغني.
(2) علاج بكسر أوله وتخفيف اللام اه تقريب.
[ * ]

روى عن جابر وانس وأبان بن عثمان ومحمد بن الحنفية.
روى عنه عنبسة بن عبد الرحمن حديث أبان عن أبيه أول من يشفع الانبياء الحديث.
ووقع في رواية عنبسة ابن أبي عبدالرحمن وهو وهم والصواب عنبسة بن عبدالرحمن القرشي أحد الضعفاء وقد تقدم ذكره ويقال إن علاق بن مسلم هذا وهو شيخ مجهول هو عبدالملك بن علاق الذي روى عن انس حديث تعشوا ولو بكف من خشف.
وهو من رواية عنبسة عنه أيضا وهو مجهول أيضا ذكره ابن أبي حاتم في الغين المعجمة فقال غلاق بن مسلم روى عن انس وعنه عنبسة بن عبدالرحمن وذكره ابن ماكولا بالعين المهملة وهو الصحيح وقال روى
عنه عنبسة وغيره وفي قوله وغيره نظر.
قلت: وقال الازدي علاق بن مسلم ذاهب الحديث ورد عليه الذهبي.
359 - د س (أبي داود والنسائي) علاق (1) بن صحار التميمي.
روى الشعبي عن خارجة بن الصلت عن عمه عن النبي صلى الله عليه وسلم في الرقية.
قال أبو القاسم البغوي بلغني أن عمه علاقة بن صحار وقال خليفة اسم عمه عبدالله بن عبثر ابن قيس بن خفاف من بني عمرو بن حنظلة من البراجم.
قلت: وقد سمى عمه علاقة ابن صحار أيضا أبو عبيد القاسم بن سلام وأبو حاتم وابن حبان وغيرهم.
(من اسمه عياش) 360 - د (أبي داود) عياش (2) بن الازرق ويقال عياش بن الوليد بن الازرق أبو النجم البصري.
__________
(1) ذكر في الخلاصة علاقة بزيادة هاء (وصحار) بضم المهملة الاولى وفي التقريب صحار بمهملة مخففة قيل هو عم خارجة بن الصلت اه.
(2) عياش بتشديد التحتانية وآخره معجمة (واذنة) بمعجمة ونون وفتحات اه تقريب.
[ * ]

نزيل أذنة.
روى عن ابن وهب.
وعنه أبو داود وأحمد بن عبدالله بن صالح العجلي وجعفر بن محمد الفريابي.
قال العجلي (1) عياش بن الوليد بن الازرق بصري ثقة قد كتبت عنه.
وقال ابن أبي عاصم مات سنة (227) وفيه نظر لان جعفر الفريابي كانت رحلته بعد الثلاثين فلعله مات سنة سبع وثلاثين ومائتين.
قلت: أوهما اثنان كما يؤخذ من مجموع هذه الترجمة.
361 - ق (ابن ماجة)
عياش بن أبي ربيعة واسمه عمرو ذو الرمحين بن المغيرة بن عبدالله ابن عمر بن مخزوم القرشي أبو عبد الله وقيل أبو عبد الرحمن المخزومي.
كان أحد المستضعفين بمكة وهاجر الهجرتين ومات بالشام في خلافة عمر وقيل قتل يوم اليمامة وقيل يوم اليرموك وهو أحد من كان النبي صلى الله عليه وسلم يدعو له بالنجاة من المستضعفين في القنوت.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في تعظيم مكة.
وعنه ابنه عبدالله وانس بن مالك وعبد الرحمن بن سابط وعمر بن عبد العزيز مرسلا.
ونافع مولى ابن عمر.
قلت: أرخ ابن قانع والقراب وغيرهما وفاته سنة خمس عشرة وحكى العسكري عن ابن اسحاق أنه شهد بدرا وهو خطأ.
362 - ز م 4 (البخاري في جزء القراءة خلف الامام ومسلم والاربعة) عياش بن عباس (2) القتباني الحميري أبو عبدالرحيم ويقال أبو عبد الرحمن المصري.
رأى عبدالله بن الحارث بن جزء وروى عن جنادة بن أبي أمية والصحيح أن بينهما رجلا وشييم بن بيتان وسالم أبي النضر وبكير بن الاشج وأبي عبدالرحمن الحبلي
__________
(1) العجلي اسمه أحمد اه خلاصة.
(2) عباس في التقريب بموحدة ومهملة (والقتباني) بكسر القاف وسكون المثناة (والحميري) في المغني بكسر الحاء وسكون الميم وفتح الياء المثناة من تحت اه.
[ * ]

وعيسى بن هلال وكليب بن صبيح ويزيد بن صبيح وأبي الحصين الحميري وأبي الخير مرثد اليزني وجماعة.
وعنه ابناه عمر وعبد الله ويحيى بن أيوب والمفضل بن فضالة وابن لهيعة وحيوة بن شريح وسعيد بن أبي أيوب وعبد الله بن سويد بن حيان المصري وأبو شجاع بن يزيد وشعبة والليث وآخرون.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال أبو حاتم صالح.
قال ابن يونس يقال توفي سنة ثلاث وثلاثين ومائة.
قلت: وذكره
ابن حبان في الثقات وقال النسائي ليس به بأس وقال أبو بكر البزار مشهور.
363 - د س (أبي داود والنسائي) عياش بن عقبة بن كليب بن تغلب بن كليب الحضرمي أبو عقبة المصري.
يقال إنه عم عبدالله بن لهيعة وأمه أم عبدالله بنت عبدالله بن كثيم روى عن خير ابن نعيم الحضرمي ويحيى بن ميمون الحضرمي والفضل بن الحسن بن عمرو بن أمية الضمري وحوية بن عبيد بن سنان الديلى المديني وعبد الله بن رافع الحضرمي وعبد الكريم ابن الحارث وموسى بن وردان وغيرهم.
روى عنه بكر بن مضر وضمام بن اسماعيل وابن المبارك وابن وهب رزيد بن الحباب والمقري وغيرهم.
قال المقري هو عم ابن لهيعة.
قال الدار قطني والمصريون ينكرون ذلك وقال أحمد ثنا المقري ثنا عياش بن عقبة الحضرمي عم ابن لهيعة شيخ صدوق.
قال النسائي والدار قطني ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس ولي بحر مصر لمروان بن محمد وقال يحيى بن بكير ولد سنة (74) أو (90) الشك من ابن يونس قال وتوفي في ولاية يزيد بن حاتم وكانت ولايته سنة (44) وعزل سنة (52) وقال أحمد ابن يحيى بن الوزير توفي سنة ستين ومائة.
قلت: وقال النسائي في موضع آخر ثقة.
364 - م س (مسلم والنسائي) عياش بن عمرو العامري التميمي الكوفي.
روي عن عبدالله بن أبي أوفى وابراهيم التيمي ومسلم بن يزيد وسعيد بن جبير (تهذيب التهذيب - ج 8 - م 12)

وزاذان أبي عمر وأبي الشعثاء المحاربي وغيرهم.
روى عنه ابنه عبدالله والثوري وشعبة وقيس بن الربيع والعوام بن حوشب وشريك النخعي.
قال إسحاق ابن منصور عن يحيى بن معين ثقة وكذا قال النسائي وقال أبو حاتم صالح.
وذكره ابن
حبان في الثقات وقال محمد بن حميد عن جرير رأيت عياشا عليه عمامة بيضاء.
له عندهما حديث عمر في متعة الحج.
قلت: الجمع في نسب واحد بين العامري والتيمي يحتاج إلى ارتكاب مجاز.
365 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) عياش بن الوليد الرقام (1) القطان أبو الوليد البصري.
روى عن عبدالاعلى بن عبدالاعلى والوليد بن مسلم ووكيع ومعتمر بن سليمان ومسلمة ابن علقمة وأبي معاوية الضرير وأبي سفيان الحميري ومحمد بن زيد الواسطي.
روى عنه البخاري وأبو داود وروى أبو داود أيضا عن عيسى بن شاذان عنه والنسائي في اليوم والليلة عن أبي موسى عنه وأبو حاتم وأبو زرعة والذهلى ويعقوب بن سفيان وعبد الله ابن جبلة وابن أبي خيثمة وأبو الاحوص العكبري والعباس بن الفضل الاسفاطي وآخرون.
قال أبو حاتم هو من الثقات وقال أبو داود صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو موسى وغيره مات سنة ست وعشرين ومائتين.
قلت: وفي الزهرة روى عنه البخاري (23) حديثا.
366 - سي (النسائي في اليوم والليلة) عياش السلمي.
عن ابن مسعود في ذكر ليلة الجن.
وعنه محمد بن عبدالرحمن بن سعد بن زرارة (2).
__________
(1) الرقام بمهملة اه خلاصة.
(2) (د) عياش عن عبدالاعلى هو ابن الوليد اه خلاصة.
[ * ]

(من اسمه عياض) 367 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عياض (1) بن حمار بن أبي حمار بن ناجية بن عقال بن محمد بن سفيان ابن
مجاشع المجاشعي التميمي نسبه خليفة سكن البصرة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه مطرف ويزيد ابنا عبدالله بن الشخير والعلاء بن زياد والحسن البصري وعقبة بن صهبان وغيرهم.
له عند مسلم حديث أنه صلى الله عليه وسلم خطب فقال إن الله أمرني أن اعلمكم.
قلت: ذكر عمرو بن شبة أن الزبير بن العوام لما دخل البصرة في وقعة الجمل وقف على مسجد بني مجاشع فسأل عن عياض بن حمار فقال له النعمان بن زمام هو بوادي السباع فمضى يريده.
فيؤخذ منه أن عياضا كان في خلافة علي.
368 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عياض بن خليفة.
روى عن عمر وعلي.
روى عنه الزهري ويعقوب بن عتبة وعمر بن عبدالرحمن.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر أنه روى عن ابن عمر وذكر في التاريخ يحيى ابن عبدالرحمن بن حاطب في الرواة عنه وكأنه عمر بن عبدالرحمن المذكور في الاصل فيحرر.
369 - تمييز عياض بن أبي زهير يأتي في عياض بن هلال.
370 - ع (الستة) عياض بن عبدالله بن سعد بن أبي سرح (2) بن الحارث بن حبيب ابن
__________
(1) عياض بكسر أوله وتخفيف التحتانية وآخره معجمة (ابن حمار) بكسر المهملة وتخفيف الميم عاش إلى حدود الخمسين اه.
(2) أبو سرح بفتح المهملة وسكون بعدها مهملة اه تقريب.

جذيمة بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي القرشي العامري المكي.
روى عن ابن عمرو وأبي هريرة وأبي سعيد وجابر.
روى عنه زيد بن أسلم ومحمد ابن عجلان وسعيد المقبري وبكير بن الاشج وداود بن قيس الفراء والحارث بن عبد
الرحمن بن أبي ذباب واسماعيل بن أمية وسعيد بن أبي هلال و عبدالله بن عبدالله ابن عثمان بن حكيم وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس ولد بمكة ثم قدم مصر مع أبيه ثم رجع إلى مكة فلم يزل بها حتى مات (1).
371 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عياض بن عبدالله بن عبدالرحمن بن معمر الفهري المدني نزيل مصر.
روى عن ابراهيم بن عبيد بن رفاعة.
والزهري وأبي الزبير ومخرمة بن سليمان وسعد ابن ابراهيم.
وعنه صدقة السمين وابن لهيعة والليث وابن وهب.
قال أبو حاتم ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد ابن يونس في الرواة عنه ابنه معمر وقال الساجي روى عنه ابن وهب أحاديث فيها نظر وقال يحيى بن معين ضعيف الحديث وقال ابن شاهين في الثقات وقال أبو صالح ثبت له بالمدينة شأن كبير في حديثه شئ وقال البخاري منكر الحديث.
372 - تمييز عياض بن عبدالله الكوفي.
روى عن أبيه.
وعنه سلمة بن كهيل.
ذكره ابن حبان في الثقات وفرق بينه وبين من قبله.
373 - س (النسائي) عياض بن عروة ويقال عروة بن عياض.
روى عن عائشة حديث افطر الحاجم والمحجوم.
وعنه عبدالله بن عبيد بن عمير.
قلت: تقدم في عروة بن عياض.
وقرأت بخط الذهبي فيه جهالة.
__________
(1) مات على رأس المائة اه تقريب.
[ * ]

374 - م ق (مسلم وابن ماجة) عياض بن عمرو الاشعري مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي موسى وعن امرأة أبي موسى.
روى عنه الشعبي وسماك ابن حرب وحصين بن عبدالرحمن.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وروى عن أبي عبيدة يعني ابن الجراح.
قلت: جاء عنه حديث يقتضي التصريح بصحبته ذكره البغوي في معجمه وفي اسناده لين واختلف على شريك في اسمه ثم قال البغوي يشك في صحبته وقال ابن حبان له صحبة (1).
375 - س (النسائي) عياض بن غطيف (2) ويقال غطيف بن الحارث.
قال ابن أبي حاتم وهو الصحيح يأتي في غطيف (3).
376 - 4 (الاربعة) عياض بن هلال وقيل ابن عبدالله وقيل ابن أبي زهير وقيل هلال ابن عياض الانصاري.
روى عن أبي سعيد الخدري.
وعنه يحيى بن أبي كثير.
قال الذهلي وأبو حاتم عياض بن هلال أشبه وقال ابن حبان في الثقات من زعم أنه هلال بن عياض فقد وهم.
له عندهم حديث في السهو وغيره وعند (د ق) حديث لا يخرج الرجلان يضربان الغائط.
قلت: وقال ابن خزيمة في صحيحه أحسب الوهم فيه عن عكرمة بن عمار حيث قال هلال ابن عياض وهو عياض بن هلال روى عنه يحيى بن أبي كثير غير حديث وكذا رجح تسميته عياض بن هلال البخاري ومسلم في الوحدان والدار قطني.
__________
(1) قال أبو حاتم تابعي أرسل ورأى أبا عبيدة اه خلاصة.
(2) غضيف - خلاصة.
(3) في الغين المعجمة اه تق.
[ * ]

قلت: وقول ابن خزيمة أن الوهم فيه من عكرمة فيه نظر لان الاوزاعي سماه أيضا في
روايته عن يحيى بن أبي كثير وعياض بن هلال مرة وهلال بن عياض مرة وكذا اختلف فيه بقية اصحاب يحيى بن أبي كثير فقال حرب وهشام وغيرهما عياض وقال ابن العطر اهلال فالظاهر أن الاضطراب فيه من يحيى بن أبي كثير وأما قول من قال فيه عياض ابن عبدالله وابن أبي زهير فهذا خلاف آخر وقد جعل الامام علي بن المديني عياض ابن أبي زهير غير عياض بن هلال فإنه قال عياض بن أبي زهير الفهري مجهول لم يرو عنه غير يحيى بن أبي كثير وزيد بن اسلم.
قلت: وهذا عندي الصواب لان عياض بن هلال أو هلال بن عياض أنصاري وأما هذا فإنه فهري فأنى يجتمعان وكان سبب الاشتباه أن يحيى بن أبي كثير روى عنهما جميعا لكن امتاز ابن أبي زهير برواية زيد بن اسلم عنه أيضا ويشبه أن يكون قول من قال عياض بن عبدالله أراد بن ابن أبي زهير ويكون أبو زهير كنية عبدالله فالله اعلم.
377 - س (النسائي) عياض أبو خالد البجلي.
روى عن معقل بن يسار المزني حديث من حلف على يمين.
وعنه شعبة بن الحجاج.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن المديني شيخ مجهول لم يرو عنه غير شعبة وذكره الذهبي في الميزان بقوله تفرد عنه شعبة.
378 - عياض.
عن زيد بن ثابت وعثمان رضي الله عنهما صوابه أبو عياض وهو عمرو بن الاسود تقدم.
379 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) العيزار (1) بن حريث العبدي الكوفي.
__________
(1) العيزار بفتح أوله وسكون التحتانية بعدها زاي وآخره راء ثقة من الثالثة مات بعد سنة عشر ومائة اه تقريب.
[ * ]

روى عن عروة بن الجنيد البارقي وابن عمر والنعمان بن بشير وابن عباس وعمر ابن سعد بن أبي وقاص وأم الحصين الاحمسية.
روى عنه ابنه الوليد وأبو إسحاق السبيعي ويونس بن أبي إسحاق وجرير بن ايوب وبدر بن عثمان ومسلم بن يزيد بن مذكور.
قال ابن معين والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في ولاية خالد على العراق.
قلت: ووثقه العجلى.
(من اسمه عيسى) 380 - د (أبي داود) عيسى بن ابراهيم بن سيار ويقال ابن دينار الشعيري (1) أبو إسحاق ويقال أبو عمر ويقال أبويحيى البصري المعروف بالبركي كان ينزل سكة البرك.
روى عن حماد بن سلمة وعبد القاهر بن السري وعبد الواحد بن زياد وعبد الوارث ابن سعيد وعبد ربه بن بارق وعبد العزيز بن مسلم وعثمان بن مطر والمعافي بن عمران الموصلي وغيرهم.
وعنه أبو داود والبخاري في غير الجامع وعباس الدوري ومحمد بن ابراهيم البوشنجي وأبو حاتم وأبو زرعة وابن أبي خيثمة وعثمان بن خرزاذ ومحمد بن ايوب ابن الضريس وتمتام ومعاذ بن المثنى وأحمد بن علي الآبار والكديمي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو القاسم توفي سنة ثمان وعشرين ومائتين.
قلت: وقال ابن معين مرة ليس برضى ومرة لا يساوي شيئا وقال البزار في مسنده كان ثقة وقال الساجي صدوق احسبه كان يهم ما سمعت بندارا يحدث عنه وحدثنا عنه ابن مثنى وقال ابن معين ليس بشئ هذا بقية كلام الساجي وقال مسلمة بن قاسم ثقة وقال الازدي كان يهم في احاديث وهو صدوق.
__________
(1) الشعيري في الخلاصة بفتح المعجمة وكسر المهملة (والبركي) في هامش المغني بكسر الباء المنقوطة بواحدة وفتح الراء هذه النسبة إلى البرك وهي سكة معروفة بالبصرة اه المصحح.
[ * ]

381 - د س (أبي داود والنسائي) عيسى بن ابراهيم بن عيسى بن مثرود (1) المثرودي الغافقي ثم الاحدبي مولاهم أبو موسى المصري.
روى عن ابن وهب ورشدين بن سعد وابن عيينة وحجاج بن سليمان ويحيى بن خلف الطرسوسي وأبو القاسم وعدة روى عنه أبو داود والنسائي وابن خزيمة والبجيري وأحمد ابن يونس بن عبدالاعلى وزكرياء الساجي وعلي بن سعيد بن بشير الرازي وعلي بن سعيد ابن جرير النسائي وإسحاق بن إبراهيم بن محمد بن حميل وأبو بكر بن أبي داود وأبو جعفر الطحاوي وأبو بكر بن زياد النيسابوري وآخرون.
قال النسائي لا بأس به وقال الطحاوي ذكر أن مولده سنة (166) وهو أبي من الرضاعة وقال ابن يونس توفي في صفر سنة إحدى وستين ومائتين وكان مولده سنة (170) ذكر ذلك ابنه محمد بن عيسى وكان ثقة ثبتا (2).
قلت: وقال ابن أبي حاتم توفي قبل قدومي مصر بقليل قال وهو شيخ مجهول وقال مسلمة بن قاسم مصري ثقة انا عنه غير واحد.
382 - ت س (الترمذي والنسائي) عيسى بن أحمد بن عيسى بن وردان (3) العسقلاني أبويحيى البلخي.
من عسقلان بلخ يقال إن أصله من بغداد.
روى عن بقية بن الوليد وضمرة بن ربيعة وعبد الله بن نمير وأبي أسامة والاسود بن عامر وإسحاق بن الفرات وعبد الله بن وهب وأبي النضر ويزيد بن هارون ومصعب بن المقدام ويونس بن محمد وجماعة.
وعنه الترمذي والنسائي وأبو حاتم وأبو عوانة الاسفرائني وحماد بن شاكر النسفي وعبد الله ابن محمد بن طرخان وعلي بن الحسن بن سهل البلخي وعلي بن أحمد الفارسي الفقيه.
__________
(1) عيسى بن مثرود بمثلثة ساكنة (الغافقي) بمعجمة ثقة اه خلاصة.
(2) وقد جاوز التسعين اه تقريب.
(3) ورد ان في المغنى بمفتوحة وسكون راء وبمهملة ونون وفي التقريب بلخ بفتح الموحدة وسكون اللام بعدها معجمة.
[ * ]

وأبو همام محمد بن خلف بن رجاء النسفي الفقيه ومحمد بن المنذر بن سعيد ومحمد ابن علي الحكيم ومحمد بن عقيل بن أبي الازهر والهيثم بن كليب الشاشي وآخرون.
قال النسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثمان وستين ومائتين (1) وقال أبو القاسم بن مندة توفي بعسقلان محلة ببلخ في جمادي منها وولد ببغداد سنة (180).
قلت: وقال مسلمة ثنا عنه العقيلي وقال الخليلي كان ثقة كبيرا في العلماء يعرف بابن البغدادي.
وله أحاديث يتفرد بها (2).
383 - د (أبي داود) عيسى بن أيوب القيني (3) الازدي أبو هاشم الدمشقي.
روى عن مكحول وقتادة والربيع بن لوط ومحمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى.
روى عنه الوليد بن مسلم وبقية وأبو مسهر قال أبو حاتم شيخ وقال دحيم كان له فضل وورع وإسلام.
قال أبو مسهر بلغ من ورع أبي هاشم أنه فعل كذا وكذا فذكر شيئا لم افهمه وذكره أبو زرعة الدمشقي في نفر أهل زهد وفضل.
روى له أبوداودا أثرا موقوفا عليه في صفة تصفح النساء.
قلت: تعقب مغلطائي على المؤلف قوله الازدي القيني وان الازد والقين لا يجتمعان (4).
384 - ق (ابن ماجة) عيسى بن جارية (5) الانصاري المدني.
روى عن جرير البجلي وجابر بن عبدالله وشريك رجل له صحبة وابن المسيب وأبي
__________
(1) وقد قارب التسعين اه تق.
(2) عيسى بن إدريس بن أبي رزين يأتي في ابن أبي رزين - عيسى بن ازداد يأتي
في ابن يزداد اه هامش الاصل.
(3) القيني بفتح القاف وسكون التحتانية بعدها نون اه تقريب.
(4) عيسى بن البراد في ابن أبي عيسى.
عيسى بن تليد في ابن ميمون اه هامش.
(5) جارية بالجيم اه تقريب.
[ * ]

سلمة بن عبدالرحمن وسالم بن عبدالله بن عمر.
وعنه أبو صخر حميد بن زياد وزيد ابن أبي أنيسة ويعقوب القمي وعنبسة بن سعيد الرازي وسعيد بن محمد الانصاري.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بذاك لا أعلم أحدا روى عنه غير يعقوب وقال الدوري عن ابن معين عنده مناكير حدث عنه يعقوب القمي وعنبسة قاضي الري وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم عيسى الدوري عن أبي سلمة وعنه زيد بن أبي أنيسة هو عندي عيسى بن جارية وقال الآجري عن أبي داود منكر الحديث وقال في موضع آخر ما أعرفه ووى مناكير وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث جابر خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة فمر على رجل يصلي.
قلت: وذكره الساجي والعقيلي في الضعفاء وقال ابن عدي أحاديثه غير محفوظة.
385 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عيسى بن حطان (1) الرقاشي ويقال العائذي ويقال هما اثنان.
روى عن علي بن أبي طالب وعلي بن طلق الحنفي على خلاف فيه وعبد الله بن عمرو ابن العاص وزبان بن صبرة وعمرو بن ميمون الاودي ومسلم بن سلام الحنفي ومصعب ابن سعد.
روى عنه عاصم الاحول و عبدالملك بن مسلم الحنفي وعلي بن زيد بن جدعان ومحمد بن جحادة وليث بن أبي سليم وبسام الصيرفي وزيد بن عياض.
ذكره ابن حبان في الثقات وقد تقدم حديثه في علي بن طلق.
قلت: فرق بين الرقاشي والعائذي البخاري ويعقوب بن سفيان وابن حبان والخطيب في المتفق وجزم بأن الذي يروي عن عبدالله
ابن عمر وهو الرقاشي وتقدم قول ابن عبد البر فيه في ترجمة عبدالملك بن مسلم.
386 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عيسى بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي أبو زياد المدني لقبه رباح (2) وهو عم عبيد الله بن عمر.
__________
(1) عيسى بن حطان بكسر المهملة وتشديد المهملة اه تقريب.
(2) رباح في التقريب بموحدة اه.
[ * ]

روى عن أبيه وسعيد بن المسيب وعبيد الله بن عبدالله بن عمر والقاسم بن محمد ونافع مولى ابن عمر وعطاء بن أبي مروان.
وعنه سليمان بن بلال ويحيى القطان ووكيع والدراوردي وجعفر بن عون وأبو عامر العقدي والواقدي وعثمان بن عمر بن فارس والقاسم بن عبدالله العمري والقعنبي.
قال أحمد وابن معين والنسائي ثقة وقال الحاكم قال فيه القعنبي عيسى بن حفص الانصاري وكانت أمه ميمونة بنت داود الخزرجية فربما عرف بقبيلة أخواله.
قال ابن حبان وابن قانع مات سنة سبع وخمسين ومائة وقال الواقدي سنة (9) وهو ابن ثمانين سنة له في الكتب حديثان (أحدهما) عن أبيه عن ابن عمر في قصر الصلاة (والآخر) عن نافع عن ابن عمر في فضل المدينة قلت: ذكر ابن سعد عن الواقدي أنه مات سنة سبع وخمسين ومائة في خلافة أبي جعفر فتعين أنه بتقديم السين لان أبا جعفر مات سنة (8) قال ابن سعد وكان قليل الحديث ونقل ابن خلفون ان العجلي وثقه.
387 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عيسى بن حماد بن مسلم بن عبدالله التجيبي أبو موسى المصري زغبة (1).
روى [ عن ] الليث بن سعد وهو آخره من حدث عنه من الثقات وعن عبدالرحمن بن زيد ابن أسلم ورشدين بن سعد وسعيد بن زكرياء الادم وابن وهب وابن القاسم وجماعة.
روى عنه
مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجة وعبد الرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم والبجيري وأبو حاتم وعبدان الاهوازي وأبو زرعة وابن أخيه محمد بن أحمد بن حماد بن زغبة وبقي ابن مخلد والمعمري وأبو الليث عاصم بن رازح وأحمد بن عبد الوارث بن جرير العسال وأبو بكر بن أبي داود ومحمد بن الحسن بن قتيبة ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي ومحمد ابن زبان بن حبيب المصري وموسى بن سهل أبوعمران الجوني وأحمد بن عيسى الوشا وهو آخر من حدث عنه وآخرون.
قال أبو حاتم ثقة رضي وقال أبو داود لا بأس به وقال النسائي ثقة وقال في موضع
__________
(1) عيسى لقبه زغبة بضم الزاي وسكون المعجمة بعدها موحدة اه تقريب.
[ * ]

آخر لا بأس به وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس جاوز في سنه التسعين.
توفي في ذي الحجة سنة ثمان وأربعين ومائتين وقال ابن حبان مات سنة (9).
قلت: وقال أبو عمرو الكندي في الموالي زغبة لقب أبيه حماد وزعم الشيرازي أنه لقب عيسى والصواب الاول ويؤيده أن الطبراني لما روى عن أخيه أحمد قال ثنا أحمد ابن حماد زغبة وقال ابن قانع عيسى زغبة وفي الزهرة روى عنه مسلم تسعة أحاديث.
388 - بخ د ت (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي) عيسى بن دينار الخزاعي مولاهم أبو علي الكوفي المؤذن.
روى عن أبيه وأبي جعفر وعبد الله ابني علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب وعدة.
روى عنه ابن المبارك ووكيع وابن قتيبة ويحيى بن أبي زائدة وعثمان بن عمر بن فارس وأبو أحمد الزبيري وأبو المنذر البجلي وأبو نعيم وغيرهم.
قال أحمد ليس به بأس وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق عزيز الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (د ت) حديث ابن مسعود في الصوم.
وقال علي بن المديني عيسى بن دينار عن أبيه عن عمرو بن الحارث عمرو معروف
ولا نعرف أباه.
قلت: إنما قال ابن المديني عيسى معروف ولا نعرف أباه يعني دينارا وأما عمرو بن الحارث فهو المصطلقي الخزاعي وليس لابيه هنا رواية حتى يحتاج إلى من يعرف حاله والذي ذكرناه نص عليه محمد بن عثمان بن أبي شيبة في سؤالاته عن ابن المديني وكنت أظن أن لفظة عمرو بن طغيان القلم (1) لكنه صرح في الهامش بثبوتها والصواب عيسى لا محالة وقال الترمذي عن البخاري عيسى بن دينار ثقة.
389 - سي (النسائي في اليوم والليلة) عيسى بن أبي رزين (2) واسمه (راشد) فيما قيل ويقال هو عيسى ابن ادريس بن أبي رزين الثمالي الحمصي.
__________
(1) قال في الهامش إن ما فعله هو الصواب وإن قوله في الكمال غير معروف خطأ وصحح على عمرو اه.
(2) عيسى بن رزين الثمالي بضم المثلثة اه تقريب.
[ * ]

روى عن لقمان بن عامر وصالح بن شريح الحمصي وغضيف بن الحارث ويزيد ابن رفاعة وعبد الله بن قيس وأبي عون الشامي.
روى عنه ابن المبارك وبقية وجنادة ابن مروان والعلاء بن يزيد الثمالي ومحمد بن سليمان بن أبي داود الحراني ويحيى بن سعيد العطار الحمصي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو زرعة هو مجهول.
390 - عيسى بن سبرة أبو عبادة.
هو عيسى بن عبدالرحمن يأتي.
391 - م س (مسلم والنسائي) عيسى بن سليم الحمصي الرستني (1) العنسي أبو حمزة.
روى عن عبدالرحمن بن جبير بن نفير وراشد بن سعد وشعوذ بن عبدالرحمن ابن يونس وشبيب الكلاعي وأبي عون الانصاري.
روى عنه عمرو بن الحارث الحمصي وبقية وعيسى بن يونس ومعاوية بن صالح الحضرمي ويحيى بن حمزة قال أبو حاتم ثقة
صدوق.
له عند (م) حديث عوف بن مالك في الصلاة على الجنازة.
قلت: وقال أحمد لا أعرفه وأما عيسى بن سليم الذي ذكره العقيلي في الضعفاء فهو آخر كوفي روى عن أبي وائل شقيق بن سلمة وعنه أبو بكر بن عياش ولعله الذي قال فيه أحمد لا أعرفه.
392 - بخ قد ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود في القدر والترمذي وابن ماجة) عيسى بن سنان الحنفي أبو سنان القسملي (2) الفلسطيني.
سكن البصرة في القسامل فنسب إليهم.
روى عن وهب بن منبه ويعلى بن شداد ابن أوس وأبي طلحة الخولاني وعثمان بن أبي سودة والضحاك بن عبدالرحمن بن عرزب
__________
(1) الرستني في التقريب بفتح الراء والمثناة بينهما مهملة ساكنة وآخره نون (والعنسي) في الخلاصة بنون اه.
(2) القسملي بفتح القاف وسكون المهملة وفتح الميم وتخفيف اللام اه تقريب.
[ * ]

ورجاء بن حيوة وغيرهم.
وعنه الحمادان وعيسى بن يونس ويوسف بن يعقوب السدوسي وحماد بن واقد وأبو أسامة وآخرون.
قال الاثرم قلت لابي عبدالله أبو سنان عيسى بن سنان فضعفه.
قال يعقوب بن شيبة عن ابن معين لين الحديث وقال جماعة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال أبو زرعة مخلط ضعيف الحديث وهو شامي قدم البصرة وقال أبو حاتم ليس بقوي في الحديث وقال العجلي لا بأس به وقال النسائي ضعيف وقال ابن خراش صدوق وقال مرة في حديثه نكرة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الكناني عن أبي حازم يكتب حديثه ولا يحتج به وذكره الساجي والعقيلي في الضعفاء وسمى الفلاس أباه سلمان.
393 - س (النسائي) عيسى بن سهل بن رافع بن خديج الانصاري الحارثي المدني.
نزيل الاسكندرية ويقال عثمان بن سهل وهو وهم.
روى عن جده رافع بن خديج وعنه أبو شجاع سعيد بن يزيد القتباني وأبو شريح الاسكندراني وموسى بن عبيدة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
394 - عيسى بن سيلان المكي.
تقدم ذكره في ترجمة جابر بن سيلان.
395 - د (أبي داود) عيسى بن شاذان القطان البصري الحافظ نزيل مصر.
روى عن أبي همام الخاركي وعباس بن الوليد الرقام وابراهيم بن أبي سويد الذارع وعبد الله بن رجاء الغداني وعمر بن حفص بن غياث وأبي حذيفة وعارم وهشام بن عمار وغيرهم.
وعنه أبو داود وأحمد بن يحيى بن زهير وزكرياء بن يحيى الساجي وعبدان الاهوازي ومحمد بن صالح بن الوليد النرسي والحسين بن أحمد بن بسطام وسهل بن موسى بشيران ويحيى بن محمد بن صاعد وعلي بن عبدالله بن مبشر وأبو عروبة وغيرهم.
قال أبو داود ما رأيت أحمد مدح إنسانا قط إلا عيسى بن شاذان وسمعت أحمد يقول

هو كيس وقال الآجري عن أبي داود ما رأيت أحفظ من النفيلي قلت له ولا عيسى ابن شاذان قال ولا عيسى وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من الحفاظ لم يعمر حتى ينتفع الناس بعلمه.
مات وهو شاب.
قال ابن يونس قدم مصر سنة (230) وحدث بها وقال غيره حدث بالبصرة بعد الاربعين ومائتين.
قلت: بقية كلام ابن حبان يغرب ونقله عنه النباتي بلفظ يخطئ وقال مسلمة ثقة أخبرنا عنه ابن مبشر وقال اسماعيل القاضي كان من أهل العلم بالحديث.
396 - سي (النسائي في اليوم والليلة) عيسى بن شعيب بن شعيب (1) بن ابراهيم النحوي أبو الفضل البصري الضرير.
روى عن روح بن القاسم وسعيد بن أبى عروبة وعبد الله بن المثنى وعباد بن منصور
وصالح بن أبي الاخضر وجماعة وعنه شيبان بن فروخ وعمرو بن الفلاس وأبو موسى وعباس بن يزيد النجراني وعقبة بن مكرم العمي وآخرون.
قال البخاري قال عمرو ابن علي ثنا عيسى بن شعيب بصري صدوق.
قلت: وقال ابن حيان فحش خطأه فاستحق الترك ثم أورد له عن حجاج بن ميمون عن حميد بن أبي حميد عن عبدالرحمن ابن دلهم رفعه قدس العدس على لسان سبعين نبيا.
قلت: وشيخه ضعيف مجهول وليس إلصاق الوهن به بأولى من إلصاق الوهن بالآخر وشيخ شيخه ضعيف أيضا.
397 - تمييز.
عيسى بن شعيب بن ثوبا مولى بني الديل (2) من أهل المدينة.
روى عن السائب بن يزيد وفليح الشماس.
روى عنه ابراهيم بن المنذر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره في الطبقة الرابعة وقال روى عنه فليح بن سليمان ولم يقل الشماس وكأنه لم يقع له رواية عن السائب بن يزيد إذ لو كان رآها لذكره في طبقة
__________
(1) كذا في الاصول ولكن في التقريب عيسى بن شعيب بن ابراهيم اه.
(2) الدبل بكسر الدال بعدها تحتانية اه تقريب.
[ * ]

التابعين لان السائب صحابي وحديثه عن النبي صلى الله على وسلم في الصحيح.
وقال العقيلي في الضعفاء مدني لا يتابع ثم ساق له من رواية ابراهيم بن المنذر عنه عن فليح عن عبيد بن أبي عبيد قال العقيلي مجهول عن أبي هريرة حديثا مطولا في قصة المرأة التي زنت وقتلت ولدها فافتاها أن لا توبة لها فأنكر عليه النبي صلى الله عليه وسلم وتلا الآية التي في الفرقان ووجدت الحديث في تفسير ابن مردويه أخرجه من طريق أحمد بن الحسين اللهبي حدثني عيسى عن فليح الشماس عن عبيد عن أبي هريرة صليت العتمة ثم انصرفت فإذا امرأة عند بابي فاذنت لها فقالت جئت أسأل قلت سلي قالت: زنيت وودلت فقتلته فهل لي توبة قلت لا ولا كرامة فتحسرت وقالت أخلق هذا الجسد للنار فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم
فقال بئسما قلت أما كنت تقرأ الآية التي في الفرقان قال فخرجت فطفت بالمدينة أسأل عن امرأة استفتت أبا هريرة فإذا هي بالعشي عند بابي فقلت أبشري وقرأت لها الآية فخرت ساجدة واعتقت جاريتين وقالت تبت عما كنت عملت.
قال الذهبي في الميزان هذا الخبر موضوع انتهى وما رأيت في ترجمة فليح بن سليمان من نسبه شماسيا ولا من لقبه ولم يذكر المزي في شيوخه عبيد بن أبي عبيد ولا في الرواة عنه عيسى بن شعيب ولكن كون عيسى مدينا وفليح مدني والروايات عن عيسى مدنيات.
وقد قال ابن مردويه في رواية فليح بن سليمان لا يبعد أنه راو آخر.
398 - ع (الستة) عيسى بن طلحة بن عبيد الله التيمي أبو محمد المدني.
وامه سعدى بنت عوف المرية.
روى عن أبيه ومعاذ بن جبل وعبد الله بن عمرو ابن العاص وأبي هريرة وعائشة ومعاوية وعمرو بن سلمة الضمري وحمران بن أبان وغيرهم وسنه ابنا أخية طلحة واسحاق ابنا يحيى بن طلحة والزهري ومحمد بن ابراهيم ابن الحارث التيمي وخالد بن سلمة المخزومي ومحمد بن عبدالرحمن مولى إل طلحة ويزيد بن أبي حبيب وغيرهم.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل المدينة وقال كان ثقة كثير الحديث.
وقال ابن الجنيد عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي والعجلي

قال خليفة وغيره مات في خلافة عمر بن عبد العزيز وقال ابن منجويه مات سنة مائة.
قلت: هو قول ابن حبان في الثقات قال وكان من أفاضل أهل المدينة وعقلائهم.
399 - بخ تم س (البخاري في الادب المفرد والترمذي في الشمائل والنسائي) عيسى بن طهمان (1) بن رامة الجشمي وأبو بكر البصري.
سكن الكوفة.
روى عن انس بن مالك وثابت البناني والمساور مولى أبي برزة وأبي صادق الازدي روى عنه ابن المبارك ووكيع وأبو أحمد الزبيري ويحيى بن إدم وأبو قتيبة وأبو النضر
وخالد بن عبدالرحمن الخراساني وقبيصة بن عقبة وخلاد بن يحيى وأبو نعيم وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه شيخ ثقة وقال حنبل بن اسحاق عن أحمد بن حنبل ليس به بأس وكذا قال ابن معين والنسائي وقال المفضل الغلابي عن ابن معين بصري صار إلى الكوفة ثقة لقيه أبو النضر ببغداد وقال أبو حاتم ثقة لا بأس به يشبه حديثه حديث أهل الصدق ما بحديثه بأس وقال يعقوب بن سفيان ثقة وقال أبو داود لا بأس به أحاديثه مستقيمة وقال مرة ثقة.
قلت: وقال الحاكم عن الدار قطني ثقة وقال ابن حبان يتفرد بالمناكير عن انس كأنه كان يدلس عن أبان عن أبي عياش ويزيد الرقاشي عنه لا يجوز الاحتجاج بخبره.
وقال العقيلي لا يتابع على حديثه ولعله أتي من خالد بن عبدالرحمن لان أبا نعيم وخلادا قد حدثا عنه أحاديث مقاربة ثم ساق له من رواية خالد عنه عن انس حديثين (أحدهما) من وسع لنا في مسجدنا هذا بنى الله له بيتا في الجنة فاشترى عثمان بيتا فوسع به في المسجد.
(والثاني) إنه صلى الله عليه وسلم قال لعثمان أزوجك خيرا من بنت عمر ويتزوج بنت عمر خير منك.
وأورد له ابن حبان عن انس حديث إرحموا ثلاثة عزيز قوم ذل الحديث.
وقال الحاكم صدوق وقال ابن معين في رواية جعفر الطيالسي عنه لا بأس به وقال الذهبي مات قبل الستين ومائة.
__________
(1) طهمان في المغني بمفتوحة وسكون هاء وبنون (والجشمي) بضم الجيم وفتح المعجمة من الخامسة اه تقريب.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 13) [ * ]

400 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عيسى بن عاصم الاسدي الكوفي.
روى عن زربن حبيش وشريح القاضي وعدي بن ثابت وعدي بن عدي وسعيد بن
جبير وسعيد بن حرملة وأرسل عن ابن عباس وابن عمر وعبد الله بن عياش بن أبي ربيعة.
روى عن سلمة بن كهيل وهو من أقرانه وجرير بن حازم وعبد الرحمن بن يزيد ابن جابر ومعاوية بن صالح الحضرمي.
قال أبو طالب عن أحمد ثقة خرج إلى ارمينية وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث زر عن عبدالله في الطيرة.
قلت: وقال الحاكم كوفي ثقة.
401 - د ت (أبي داود والترمذي) عيسى بن عبدالله بن أنيس (1) الانصاري وليس بالجهني حجازي.
روى عن أبيه.
وعنه عبيد الله وعبد الله ابنا عمر العمريان.
وقال الآجري عن أبي داود في حديث عبدالاعلى عن عبيد الله بن عمر عن عيسى عن أبيه في الشرب من الاداوة هذا لا يعرف عن عبيد الله والصحيح عن عبدالله بن عمرو وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قد رواه القطان عن عبيد الله بن عمر عن عيسى لكن لم يقل عن أبيه ارسله.
أخرجه مسدد في مسنده عن يحيى.
402 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عيسى بن عبدالله بن مالك الدار وهو مالك بن عياض مولى عمر.
وقال بعضهم عبدالله بن عيسى بن مالك وهو وهم.
روى عن زيد بن وهب ومحمد ابن عمرو بن عطاء وعطية بن سفيان بن عبدالله الثقفي وعباس بن سهل بن سعد ويعقوب ابن اسماعيل بن طلحة.
روى عنه أخوه محمد وابن إسحاق والحسن بن الحر وفليح ابن سليمان وابن لهيعة وعتبة بن أبي حكيم قال ابن المديني مجهول لم يرو عنه غير محمد ابن
__________
(1) انيس بالتصغير اه تقريب.
[ * ]

إسحاق وقال الآجري قلت لابي داود مالك الدار قال مالك بن عياض وذكره ابن حبان في الثقات.
تقدم حديثه في عطية بن سفيان.
403 - عيسى بن عبدالله بن ماهان في عيسى بن أبي عيسى الرازي.
404 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عيسى بن عبدالاعلى بن عبدالله بن أبي فروة الاموي مولاهم ابن أخي اسحاق بن أبي فروة.
روى عن أبي يحيى عبيد الله بن عبدالله بن موهب وإسحاق بن عبدالله ابن أبي طلحة.
روى عنه الوليد بن مسلم.
روى له أبو داود حديثا واحدا في صلاة العيد.
قلت: قال الذهبي لا يكاد يعرف والخبر منكر.
قال ابن القطان لا أعرفه في شئ من الكتب ولا في غير هذا الحديث.
405 - ق (ابن ماجة) عيسى بن عبدالرحمن بن فروة ويقال ابن سبرة (1) الانصاري أبو عبادة الزرقي المدني.
روى عن زيد بن أسلم وعيسى بن أبي موسى والزهري وغيرهم.
وعنه ابن لهيعة و عبدالله بن عيسى القتباني ومعن بن عيسى وسماه عيسى بن سبرة وأبو داود الطيالسي ومحمد بن شعيب بن شابور وغيرهم.
قال أبو زرعة ليس بالقوي وقال أبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث شبيه بالمتروك لا اعلمه روى عن الزهري حديثا صحيحا وقال البخاري منكر الحديث وقال النسائي منكر الحديث وقال ابن حبان يروي المناكير عن المشاهير فاستحق الترك.
__________
(1) عيسى بن سبرة بفتح المهملة وسكون الموحدة من السابعة اه تقريب.
[ * ]

روى له ابن ماجة حديثا واحدا في مسند معاذ في الربا وغيره.
قلت: وقال البخاري روى ابن لهيعة عن عيسى بن عبدالرحمن عن الزهري مقلوبا وقال ابن عدي يروي عن الزهري مناكير وقال العقيلى مضطرب الحديث وقال الازدي منكر الحديث
مجهول وقال هو عيسى بن عبدالرحمن بن الحكم بن النعمان بن بشير كذا ويؤيده قول ابن أبي حاتم لما ذكره قال وهو من ولد النعمان بن بشير وجعل ابن عدي هذه النسبة لعيسى بن عبدالرحمن شيخ بقية فالله أعلم.
406 - د س سي ق (أبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) عيسى بن عبدالرحمن بن أبي ليلى الانصاري الكوفي.
روى عن أبيه و عبدالله بن عكيم وزر بن حبيش والحكم بن عتيبة إن كان محفوظا.
روى عنه أخوه محمد وابنه عبدالله وعتبة بن أبي حكيم إن كان محفوظا قال إسحاق ابن منصور عن ابن معين...وذكره ابن حبان في الثقات.
407 - بخ قد عس (البخاري في الادب المفرد وأبي داود في القدر والنسائي في مسند علي) عيسى بن عبدالرحمن السلمي ثم البجلي أبو سلمة الكوفي.
وبجيلة من سليم.
روى عن الشعبي وأبي عمرو الشيباني وأبي إسحاق السبيعي وسعيد بن عمرو بن أشوع والقاسم بن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود وطلحة ابن مصرف وعبد الله بن يعلى النهدي واسماعيل السدي والحسن البصري وسلمة بن كهيل وغيرهم.
وعنه الثوري وأبو داود الطيالسي وابن مهدي ويحيى بن آدم وعفان وعبيد الله بن موسى وعبيد الله بن محمد وأبو غسان مالك بن اسماعيل وأحمد بن عبدالله ابن يونس وآخرون.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم ثقة صالح الحديث وقال الآجري عن أبي داود ما سمعت إلا خيرا ثم قال ثقة وقال ابن مهدي هو من ثقات مشيخة الكوفة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه العجلى وقال ابن سعد توفي في خلافة أبي جعفر.
والبجلي باسكان الجيم نسبة إلى بجلة بن مالك بن ثعلبة.

408 - عيسى بن عبدالرحمن.
عن ابن أبي ليلى صوابه بكر بن عيسى عن عيسى (1) بن المختار عن ابن أبي ليلى.
409 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عيسى بن عبيد بن مالك الكندي أبو المنيب (2) المروزي.
روى عن عميه معبد وعمرو ابني مالك وعبد الله بن بريدة وعبيد الله مولى عمر ابن مسلم وغيلان بن عبدالله العامري والربيع بن أنس وأبي مجلز ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه عبد العزيز بن أبي رزمة والفضل بن موسى السيناني وعيسى بن موسى غنجار وأبو تميلة والعلاء بن عمران وعبد الله بن عثمان ونعيم بن حماد وجماعة.
قال أبو زرعة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات ووقع في أكثر الروايات عن أبي داود عيسى بن عبيد الله وهو وهم والصواب عيسى بن عبيد كما وقع عند اللؤلؤي.
قلت: وقال الذهبي عن...السلماني فيه نظر.
410 - ت (الترمذي) عيسى بن عثمان بن عيسى بن عبدالرحمن بن عيسى بن عجلان التميمي النهشلي الكوفي الكسائي.
روى عن عمه يحيى بن عيسى الرملي.
وعنه الترمذي ومحمد بن عبدالله الحضرمي وموسى ابن إسحاق والهيثم بن خلف ومحمد بن يحيى بن مندة والقاسم المطرز وابن جرير وابن أبي داود وغيرهم قال النسائي صالح وقال الحضرمي مات سنة إحدى وخمسين ومائتين.
قلت:...
__________
(1) بكر بن عبدالرحمن عن عيسى - تقريب.
(2) أبو المنيب بضم الميم وكسر النون بعدها تحتانية ثم موحدة وأبوه بغير اضافة وقد قيل فيه عبيد الله صدوق من الثانية اه تقريب.
[ * ]

411 - قد ت س (أبي داود في القدر والترمذي والنسائي) عيسى بن أبي عزة (1) واسمه مساك الكوفي.
مولى عبدالله بن الحارث الشعبي.
روى عن ابن عم مولاه عامر الشعبي وشريح القاضي وعنه إسرائيل وقيس بن الربيع والثوري.
قال أحمد شيخ ثقة وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال الآجري عن أبي داود وقرأت في كتاب عند آل عيسى بن أبي عزة هذا ما كاتب عليه عبدالله بن الحارث الشعبي مساكا ظنه على مائتي درهم.
قال فذكرته لعباس العنبري فأعجب به.
قلت وقع ذكره في سند اثر علقه البخاري في الشهادات عن الشعبي ووصله ابن أبي شيبة عن وكيع عن الحسن بن صالح واسرائيل عن عيسى بن أبي عزة عن الشعبي أنه أجاز شهادة الاعمى.
وقال ابن سعد عيسى بن أبي عزة ثقة وله أحاديث وذكره العقيلي في الضعفاء وقال ضعف حديثه يحيى بن سعيد القطان.
412 - د ت (أبي داود والترمذي) عيسى بن علي بن عبدالله بن عباس الهاشمي أبو العباس ويقال أبو موسى المدني ثم البغدادي وإليه ينسب نهر عيسى ببغداد.
روى عن أبيه وأخيه محمد.
وعنه ابناه داود وإسحاق وابن أخيه جعفر بن سليمان ابن علي ونافلة (2) أخيه هارون الرشيد وهشام بن يحيى بن يحيى الغساني وشيبان النحوي والمسور بن الصلت المدني وخالد بن عمرو القرشي وعمر بن ابراهيم بن خالد ومحمود بن سوار العنبري.
وقال ابن سعد كان من أهل السلامة والعافية لم يل لاهل بيته عملا حتى مات في خلافة المهدي وقال حاتم بن الليث عن ابن معين لم يكن به بأس.
كان له مذهب جميل وكان
__________
(1) أبو عزة بمهملة ثم معجمة اه خلاصة.
(2) النافلة ولد الولد اه السيد ابن شهاب.
[ * ]

معتزلا للسلطان وليس بتقديم الموت بلغني أنه مات في السنة التي مات فيها شعبة.
وروى هذا الحديث وهو غريب عن أبيه عن جده يعني حديث يمن الخيل في شقرها.
وهو الذي اخرجه أبو داود والترمذي من طريق شيبان عنه ويروي عن الرشيد أنه قال كان عيسى ابن علي راهبنا وعالمنا وقال ابراهيم بن عيسى بن المنصور ولد عيسى بن علي سنة (83) وقيل ولد سنة (81) ومات سنة أربع وستين ومائة وقاله علي بن سراج المصري وقال اسماعيل الخطمي مات سنة (63) وقال غيره مات سنة (5).
قلت: ذكر أبو بكر البزار أنه لم يرو عن أبيه حديثا مسندا غير الحديث المذكور.
413 - عيسى بن علي بن عبيد الله.
صوابه عيسى بن طلحة تقدم.
414 - ق (ابن ماجة) عيسى بن عمر بن موسى بن عبيد الله بن معمر التيمي حجازي.
ربما نسب إلى جده وهو أخو عثمان بن عمر.
روى عن نافع مولى ابن عمر وبديح مولى ابن جعفر.
وعنه الدراوردي وابن المبارك وجويرية بن اسماء وجرير بن عبدالحميد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديث ابن عمر في الاعتكاف ووقع في بعض النسخ المتأخرة عباد بن عمر بن موسى وهو خطأ.
415 - ت س (الترمذي والنسائي) عيسى بن عمر الاسدي المعروف بالهمداني (1) أبو عمر الكوفي القاري الاعمى صاحب الحروف.
روى عن عمر بن عتبة بن فرقد مرسلا وعطاء بن أبي رباح وعطاء بن السائب وزيد ابن أسلم واسماعيل السدي وطلحة بن مصرف وعمرو بن مرة وأبي عون الثقفي وجماعة.
وعنه ابن المبارك ووكيع وعيسى بن يونس وأبو أحمد الزبيري ومسهر بن عبد
__________
(1) الهمداني بسكون الميم اه تقريب.
[ * ]

الملك بن سلع وجرير بن عبدالحميد وأبو نعيم والفريابي وعبيد الله بن موسى وخلاد ابن يحيى وغيرهم.
قال الميموني عن أحمد ليس به بأس وقال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال ابن معين عيسى بن عمر الكوفي صاحب الحروف هو همداني وعيسى بن عمر النحوي بصري وقال النسائي ثقة وقال أبو حاتم ليس بحديثه بأس وقال أيضا ثنا مقاتل بن محمد ثنا وكيع عن عيسى بن عمر الهمداني وكان ثقة وقال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال الحضرمي مات عيسى بن عمر القاري مولى بني أسد سنة ست وخمسين ومائة.
قلت: وقال العجلى كوفي ثقة رجل صالح كان أحد قراء الكوفة رأسا في القرآن وقال أبو بكر البزار ليس به بأس وقال ابن خلفون وثقه ابن نمير وقال الداني أحد القراء عن عاصم بن أبي النجود والاعمش وأخذ عنه الكسائي وخارجة ابن مصعب وغيرهما.
416 - تمييز عيسى بن عمر النحوي أبو عمر البصري الثقفي.
روى عن عمه الحكم بن الاعرج وعبد الله بن أبي إسحاق الحضرمي والحسن البصري وعون بن عبدالله بن عيسى بن مسعود وجماعة.
روى عنه علي بن نصر الجهضمي الكبير وهارون بن موسى النحوي وداود بن المحبر والاصمعي وغيرهم.
قال أبو عبد الرحمن القحذمي عيسى بن عمر.
مولى آل خالد بن الوليد كان عطاؤه في ثقيف نزل فيهم.
قلت: وكذا قال أبو حاتم نقله الداني وقال ابن معين بصري ثقة.
وقال أبو محمد بن قتيبة كان من أهل القراءة إلا أن الغريب والشعر أغلب عليه وكان صاحب...ومات سنة تسع وأربعين ومائة قبل أبي عمرو بن العلاء.
وقال الاصمعي
كان لا يدع الاعراب لشئ وقال أبو عبيد كان من قراء أهل البصرة غير أنه كان له اختيار في القراءة على مذهب العربية يفارق قراءة العامة وكان يحب النصب على ما وجد إليه سبيلا، منه قوله تعالى (حمالة الحطب) (و) هو (اطهر لكم).
وغير ذلك وقال أبو حاتم في حديث جاء من روايته عن عائشة عيسى لم يسمع من عائشة.

417 - س (النسائي) عيسى بن عمر (1) ويقال ابن عمير حجازي.
روى عن عبدالله بن علقمة بن وقاص عن أبيه عن معاوية في القول كما يقول المؤذن.
روى عنه عمرو بن يحيى بن عمارة المازني.
قلت: قال الدار قطني في الجرح والتعديل مدني معروف يعتبر به وقال الذهبي لا يعرف.
418 - ق (ابن ماجة) عيسى بن أبي عيسى الحناط الغفاري أبو موسى ويقال أبو محمد المدني (2).
مولى قريش أصله كوفي واسم أبي عيسى ميسرة وهو أخو موسى بن أبي عيسى الطحان.
روى عن أبيه وأنس والشعبي وأبي الزناد ونافع مولى ابن عمر وهشام بن عروة وعمرو بن شعيب وغيرهم.
وعنه مروان بن معاوية ووكيع وابن أبي فديك وأبو خالد الاحمر وصفوان بن عيسى وعمر بن هارون البلخي وعبيد الله بن موسى وغيرهم.
قال البخاري ضعفه علي عن يحيى القطان وقال عمرو بن علي سمعت يحيى بن سعيد وذكر عيسى الخياط فلم يرضه وذكر له حفظا سيئا وقال كان منكر الحديث وكان لا يحدث عنه.
وقال صالح بن أحمد بن حنبل عن أبيه السري بن إسماعيل أحب إلي منه وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ ولا يكتب حديثه وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين كان كوفيا وانتقل إلى المدينة كان خياطا ثم ترك ذلك وصار حناطا ثم ترك ذلك وصار يبيع الخبط.
قال ابن سعد كان يقول انا خباط وحناط وخياط كلا قد عالجت وقال عمرو بن علي
__________
(1) في هامش الخلاصة كذا وقع في نسخة الخزرجي عمرو بفتح العين وفي التهذيب عمر بالضم اه.
(2) ذكر في التقريب عيسى الحناط ويقال فيه الخياط بالمعجمة والتحتانية والموحدة وبالمهملة والنون كان قد عالج الصنائع الثلاثة وفي هامشه يعني يقال في وصفه الخياط والخباط والحناط لانه كان عمل الحرف الثلاث اه المصحح.
[ * ]

وأبو داود والنسائي والدار قطني متروك الحديث وقال أبو حاتم ليس بالقوي مضطرب الحديث وقال أبو حاتم أيضا عيسى بن ميسرة الغفاري المدني روى عن أبي الزناد عن أنس هو عيسى الحناط وفرق بينهما البخاري وهما واحد.
وقال ابن عدي روى أحاديث لا يتابع عليها متنا ولا إسنادا وقال ابن سعد قدم الكوفة في تجارة فسمع من الشعبي وكان كثير الحديث لا يحتج به وتوفي في خلافة أبي جعفر.
وقال أبو الشيخ مات سنة إحدى وخمسين ومائة.
قلت: واستدل الخطيب على وهم البخاري بأن أخرج الحديث من طريق عيسى عن أبي الزناد عن أنس فقال مرة عن عيسى بن ميسرة ومرة عن عيسى بن أبي عيسى وقال إبراهيم الحربي كان فيه ضعف وأخوه موسى ثقة وقال أبو عبد الله لا يساوي شيئا وقال عمرو بن علي في موضع آخر متروك الحديث ضعيف الحديث جدا.
وقال النسائي في التمييز ليس بثقة ولا يكتب حديثه.
وقال حماد بن يونس لو شئت أن يحدثني عيسى بكل ما يصنع أهل المدينة حدثني به.
وقال أبو القاسم البغوي ضعيف الحديث وذكره يعقوب ابن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم.
وقال ابن حبان كان سئ الحفظ والفهم فاستحق الترك وضعفه أيضا العجلي والساجي والعقيلي ويعقوب بن شيبة وآخرون وذكره البخاري في فصل من مات من الاربعين إلى
الخمسين ومائة.
419 - د س (أبي داود والنسائي) عيسى بن أبي عيسى واسمه هلال بن يحيى السليحي (1) الطائي الحمصي المعروف بابن البراد وسليح بطن من قضاعة.
روى عن محمد بن حمير السليحي وإسماعيل بن عياش وعبد الله بن عبد الجبار الخبايري ومروان بن محمد الطاطري ويحيى بن أبي بكير الكرماني وزيد بن يحيى بن عبيد وأبي
__________
(1) عيسى (السليحي) بفتح المهملة وكسر اللام والمهملة (والحمصي) بكسر مهملتين اه تق.
[ * ]

المغيرة الخولاني وغيرهم.
روى عنه أبو داود والنسائي ويعقوب بن سفيان وإبراهيم ابن يوسف الهسنجاني وإسحاق بن ابراهيم المنجنيقي والحسين بن ادريس الهروي والحسين بن عبدالله القطان ومحمد بن الحسن بن قتيبة وموسى بن سهل الجوني وأبو بكر بن أبي داود وآخرون.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أغرب.
قلت: أنكر الشيخ مغلطاي على المؤلف نسبته إياه طائيا مع أنه قرر أنه من سليح ثم قال وسليح من قضاعة.
قال وطي وقضاعة لا يجتمعان وهو كما قال ويجوز الجمع بينهما من وجه آخر وهو أن تكون نسبته إلى أحدهما حقيقية والآخر مجازية اما بحلف أو غير ذلك وعده ابن القطان فيمن لا يعرف حاله فما أصاب فقد ذكره النسائي في أسماء شيوخه وقال لا بأس به.
420 - د ت (أبي داود والترمذي) عيسى بن أبي عيسى أبو جعفر الرازي.
يأتي في الكنى.
قلت: اسم أبيه ماهان وقيل عبدالله بن ماهان وذكر الخطيب فيمن يقال له عيسى بن أبي عيسى البصري.
روى عنه بقية (وآخر أنصاري) عن موسى الاسواري.
روى عنه مروان بن معاوية.
ذكر ابن أبي حاتم وكناه أبا حكيم وقال روى
عن عوف الاعرابي ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا.
(وثالث كندي).
روى عن أبيه روى عنه المنذر بن زياد.
(ومن طبقة الرازي مدني) روى عن نباتة مول بني عامر.
روى عنه المدائني (وآخر) روى عن محمد بن ثابت.
روى عنه الحكم بن المنذر (ومن طبقة السليحي) عيسى بن أبي عيسى النيسابوري الدراوردي واسم أبيه موسى بن ميسرة الهلالي.
روى عن ابن عيينة وابن المبارك ووكيع ومعن وعبد الرزاق وغيرهم.
روى عنه ابن أخيه عن أبي الحسن بن أبي عيسى وأحمد بن حرب ومحمد بن يزيد المستملي.
قال الحاكم...وقال الخطيب من بيت أهل العلم والزهد وأرخ الحاكم وفاته سنة (210).
421 - عيسى بن فائد (1) أمير الرقة.
__________
(1) عيسى بن فائد بفاء اه تقريب.
[ * ]

عن سعد بن عبادة في الذي ينسى القرآن وقيل عن رجل عن سعد وقيل عن عبادة ابن الصامت وقيل غيرذلك.
روى عنه يزيد بن أبي زياد.
قال ابن المديني لم يرو عنه غيره وقال ابن عبد البر هذا إسناد ردئ في هذا المعنى وعيسى بن فائد لم يسمع من سعد ابن عبادة ولا أدركه.
قلت: وقال ابن المديني مجهول.
422 - فق (ابن ماجة في التفسير) عيسى بن قرطاس الكوفي.
روى عن إبراهيم النخعي وعكرمة ومجاهد والمسيب بن رافع وحبيب بن أبي ثابت وأبي الجنوب الاسدي.
وعنه ابان بن عثمان الاحمر وعبيد الله بن موسى وأبو نعيم.
قال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بشئ لا يحل لاحد أن يروي عنه.
وقال أبو زرعة جماعة فمن طبقة الحناط (عيسى) بن أبي عيسى شيخ بصري.
روى عن الحسن الرازي كوفي لين وقال النسائي متروك الحديث وقال الدارقطني ضعيف.
وقال العقيلي كان من الغلاة الرفض.
قلت: ثم نقل عن الحسين بن علي الحلواني قال
أبو نعيم كان عيسى بن قرطاس وحمحم فيه وقال الآجري عن أبي داود شيخ ضعيف وقال أبو حاتم يروي الموضوعات عن الثقات لا يحل الاحتجاج به وقال الساجي كذاب وقال أبو زرعة الدمشقي سألت أحمد عنه فقال شيخ روى عنه أبو نعيم ما أعرفه وقال يعقوب الفسوي لا يذكر حديثه ولا يكتب إلا للمعرفة وقال ابن عدي ليس حديثه بالكثير وهو ممن يكتب حديثه.
423 - عيسى بن ماهان.
هو أبو جعفر الرازي يأتي في الكنى.
424 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عيسى بن محمد بن اسحاق ويقال ابن عيسى أبو عمير بن النحاس (1) الرملي.
__________
(1) النحاس بمهملتين اه تقريب.
[ * ]

روى عن أبيه وضمرة بن ربيعة وزيد بن أبي الزرقاء والحسن بن بلال نزيل الرملة ورواد بن الجراح وعثمان بن عمر وحجاج بن محمد الاعور والوليد بن مسلم ويحيى بن عيسى الرملي وابن عيينة وأحمد بن يزيد بن روح الداري وأشهب بن عبد العزيز المصري وأيوب ابن سويد الرملي ومحمد بن يوسف الفريابي وطائفة.
وعنه أبو داود والنسائي وابن ماجة والبخاري في غير الجامع ويحيى بن معين ويحيى بن سليمان الجعفي وهما أكبر منه وحرب الكرماني وأبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن اسحاق بن راهويه ويعقوب بن سفيان وعمر (1) ابن بحير وابن أبي عاصم والحسن بن سفيان وعبد الله بن أحمد بن أبي الحواري وأبو بشر الدولابي وأبو بكر بن أبي داود وآخرون.
قال ابراهيم بن الجنيد سئل يحيى بن معين عن أبي عمير بن النحاس فقال ثقة من أحفظ الناس لحديث ضمرة وقال أبو زرعة كان ثقة رضي وقال أبو حاتم كان من عباد المسلمين كان يطلب العلم وعلى ظهره خريقة وقال النسائي ثقة وقال الحضرمي مات سنة ست وخمسين ومائتين وروى أبو طاهر بإسناد له عن عمرو بن دحيم أنه مات في رجب
سنة (76) وهذا وهم قلت وقال مسلمة بن قاسم توفي سنة (58) وهو ثقة.
425 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عيسى بن المختار بن عبدالله بن عيسى بن عبدالرحمن بن أبي ليلى الانصاري الكوفي.
روى عن جده عبدالله وعم جده محمد بن عبدالرحمن وطلحة بن مصرف والمنهال ابن عمرو وعبد الكريم بن أبي أمية.
وعنه ابن عمه بكر بن عبدالرحمن بن عبدالله الكوفي القاضي.
قلت: قال ابن سعد كان سمع مصنف ابن أبي ليلى منه وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن معين صالح وقال الدارقطني ثقة وقال الذهبي مقل تفرد عنه ابن عمه بكر ابن عبدالرحمن.
__________
(1) عمرو أو عمير.
[ * ]

426 - س (النسائي) عيسى بن مساور (1) الجوهري أبو محمد (2) البغدادي.
روى عن الوليد بن مسلم ومروان بن محمد ومروان بن معاوية وسويد بن عبد العزيز ورواد بن الجراح ومحمد بن شعيب بن شابور ونعيم بن سالم بن قنبر.
روى عنه النسائي وابن أخيه أبو جعفر أحمد بن القاسم بن مساور وأحمد بن علي الخزاز ومحمد بن عبدوس ابن كامل وأبو العباس محمد بن اسحاق السراج وأبو حامد محمد بن هارون الحضرمي وغيرهم.
قال النسائي لا بأس به وقال السراج كان محمد بن اشكاب يحسن الثناء عليه وقال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان راويا للوليد بن مسلم وسويد بن عبد العزيز.
قال ابن قانع مات في شوال سنة أربع وأربعين ومائتين وقال السراج وابن حبان مات سنة (45).
427 عس (النسائي في مسند علي)
عيسى بن مسعود بن الحكم الزرقي الانصاري.
روى عن أبيه عن علي في ترك القيام للجنازة وعن جدته حبيبة بنت شريق ولها صحبة وعن عمرو بن سليم الزرقي.
روى عنه موسى بن عقبة ويزيد بن أبي حبيب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
428 - فق (ابن ماجة في التفسير) عيسى بن مسلم أبو داود الطهوي (3) الكوفي الاعمى.
روى عن عبدالاعلى بن عامر التغلبي وعبد الله بن شريك العامري وعمرو بن عبدالله ابن عمرو بن هند وقيس بن مسلم وميسرة الاشجعي وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن ابان
__________
(1) مساور بضم ميم ومهملة خفيفة اه مغني.
(2) أبو موسى - تقريب.
(3) الطهوي بضم الطاء المهملة وفتح الهاء اه تقريب.
[ * ]

الوراق ومختار بن غسان التمار والحسن بن صالح بن أبي الاسود وعبد العزيز ابن الخطاب وعبيد بن اسحاق العطار وأبو غسان النهدي وغيرهم.
قال أبو زرعة كوفي لين وقال أبو حاتم ليس بالقوي يكتب حديثه.
قلت: وقال الدارقطني أبو داود الطهوي متروك.
429 - تمييز عيسى بن مسلم الصفار الاحمري.
روى عن مالك وحماد بن زيد واسماعيل بن عياس وميسرة بن عمار.
روى عنه ابنه مسلم ومحمد بن عبدالله الحضرمي وغيرهما.
قال أحمد بن حنبل كان خبيث القول في الارجاء واستنكر الخطيب حديثه عن مالك.
430 - د (أبي داود)
عيسى بن معقل بن أبي معقل الاسدي أسد خزيمة حجازي.
روى عن جدته أم معقل ويوسف بن عبدالله بن سلام.
وعنه موسى بن عقبة وابن إسحاق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
431 - د (أبي داود) عيسى بن معمر حجازي.
روى عن عبدالله بن عمرو بن الفغواء وعباد بن عبدالله بن الزبير.
روى عنه محمد ابن إسحاق وثور بن زيد الديلى ومصعب بن ثابت ويعقوب بن يحيى بن عباد بن عبدالله ابن الزبير وأبو بكر بن أبي شيبة وعلي بن محمد المعمري.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الازدي في الضعفاء عيسى بن معمر مولى جابر روى عنه عطاف بن خالد ضعيف الحديث.
له عنده حديث تقدم في ابن الفغواء.
قلت: وقال الذهبي صالح الرواية (1).
__________
(1) (بخ عيسى) بن المغيرة بن الضحاك بن عبدالله بن خالد بن حزام الاسدي الخزامي حجازي.
روى عن الضحاك بن عثمان الحزامي وأبي مودود عبد العزيز بن أبي سليمان وابن - > [ * ]

432 - تمييز عيسى بن المغيرة التميمي الحرامي (1) بالراء المهملة أبو شهاب الكوفي.
روى عن عمر بن عبد العزيز والشعبي وابراهيم التيمي روى عنه الثوري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الذهبي ما علمت روى عنه إلا الثوري.
433 - م (مسلم) عيسى بن المنذر السلمي أبو موسى الحمصي.
روى عن أبيه ومحمد بن حرب الخولاني واسماعيل بن عياش وبقية بن الوليد وغيرهم.
وعنه ابنه موسى وإسحاق بن منصور الكوسج وابن وارة وأحمد بن علي الخراز.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب (2).
434 - خت ق (البخاري في التعاليق وابن ماجة) عيسى بن موسى التيمي ويقال التميمي مولاهم أبو أحمد البخاري الازرق المعروف بغنجار (3) لقب بذلك لحمرة لونه.
روى عن عبدالله بن كيسان المروزي وسفيان الثوري وزهير بن معاوية وطلحة ابن زيد الشامي وحفص بن ميسرة وابراهيم بن طهمان وعبيدة بن بلال القمي وعتاب بن ابراهيم
__________
أبي ذئب روى عنه ابراهيم بن المنذر الحزامي قال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم شيخ محله الصدق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ اه هامش.
(1) هكذا في الاصل وذكر في الخلاصة أبو شهاب الجذامي بضم الجيم وفي التقريب الحراني بفتح المهملة وبراء يكنى أبا شهاب اه المصحح.
(2) (عيسى) بن موسى بن ميسرة الهلالي في ابن أبي عيسى - (عيسى) بن موسى ابن عبدالله التيمي في عيسى بن عمر بن موسى اه.
(3) في التقريب (غنجار) بضم المعجمة وسكون النون بعدها جيم وزاد صاحب المغنى آخره راء اه.
[ * ]

ونوح بن أبي مريم وياسين الزيات وأبي حمزة السكري وجماعة.
روى عنه يعقوب ابن إسحاق الحضرمي وهو من أقرانه وإسحاق بن حمزة بن فروخ الازدي البخاري له نسخة عنه عن أبي حمزة عن رقية (1) بن مسلم وأبو أحمد بحير بن النصر البخاري ومحمد بن أمية الساوى ومحمد بن سلام البيكندي وآخرون.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف اعتبرت حديثه بحديث الثقات وروايته عن الاثبات مع رواية الثقات فلم أر فيما يروي عن المتقنين شيئا يوجب تركه إذا بين السماع في خبره ويروي عن المجاهيل والكذابين أشياء كثيرة حتى غلب على حديثه المناكير لكثرة روايته عن الضعفاء والمتروكين والاحتياط في أمره الاحتجاج بما روى عن الثقات إذا
بين السماع عنهم لانه كان يدلس عن الثقات ما سمع من الضعفاء عنهم وترك الاحتجاج بما روى عن الثقات إذا لم يبين السماع فاما ما روى عن المجاهيل والضعفاء فان تلك الاخبار تلزق بأولئك دونه لا يجوز الاحتجاج بشئ منها.
وقال الحاكم هو إمام عصره ومسجده مشهور ببخارى وطلبه للعلم على كبر السن بالحجاز والعراق وخراسان وهو في نفسه صدوق محتج به في الجامع الصحيح إلا انه إذا روى عن المجهولين كثرت المناكير في حديثه وليس الحمل فيها عليه فاني تتبعت رواياته عن الثقات فوجدتها مستقيمة وقال في موضع آخر ثقة مقبول غير انه يروي عن أكثر من مائة شيخ من المجهولين لا يعرفون أحاديث مناكير وربما توهم طالب القلم انه جرح فيه وليس كذلك.
قلت: وقال الخليلي زاهد ثقة قديم الموت ربما روى عن الضعفاء فالحمل على شيوخه لا عليه والبخاري قد احتج به في أحاديث ولا يضعفه وإنما يقع الاضطراب من تلامذته وضعف شيوخه لا منه وقال مسعود عن الحاكم هو ثقة ولم يؤخذ عليه إلا كثرة روايته عن الكذابين وقال الدار قطني لا شئ وقال البيهقي فيه ضعف وقال مسلمة بن قاسم في
__________
(1) وفي الصحيح في أول بدء الخلق وروى عيسى عن رقية والصواب عن أبي حمزة عن رقية اه هامش الاصل.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 14) [ * ]

الصلة كان ثقة جليلا مشهورا بخراسان وهو قديم لم يقع في النوايج وتوفي بسرخس سنة سبع وثمانين ومائة وقال الذهبي مات في آخر سنة (6).
435 - عخ د سي ق (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) عيسى بن موشى القرشي أبو محمد ويقال أبو موسى الدمشقي.
روى عن اسماعيل بن عبدالله بن أبي المهاجر والعلاء بن الحارث وربيعة بن يزيد وغيلان ابن أنس ويزيد بن عبيدة ويونس بن ميسرة بن حلبس وعروة بن رويم.
وعنه الوليد ابن مسلم وعمرو بن أبي سلمة التنيسي ومحمد بن سليمان بن أبي داود الحراني.
قال أبو زرعة الدمشقي في تسمية الاخوة من أهل الشام اخوان سليمان بن موسى وعيسى بن موسى وقال عثمان الدارمي عن دحيم عيسى بن موسى ثقة.
له عند (د) حديث عمرو بن شعيب في ميراث ابن الملاعنة وعند (ق) حديث أبي أمامة في الاسم الاعظم.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن أبي حازم.
قلت: فرق البخاري وابن أبي حاتم عن أبيه بينهما فقال البخاري عيسى بن موسى أبو محمد القرشي عن اسماعيل ابن أبي المهاجر وسمع يونس بن ميسرة وعنه الوليد.
وقال ابن أبي حاتم عيسى ابن موسى أبو موسى سمع أبا حازم.
وعنه الوليد سمعت أبي يقول ذلك ويقول هو ثقة ما به بأس صالح الحديث ثم قال بعد تراجم عيسى بن موسى أبو محمد القرشي روى عنه اسماعيل بن أبي المهاجر وعنه الوليد سمعت أبي يقول ذلك.
قلت: وكان الموقع لابن حبان في انهما واحد رواية الوليد.
436 - تمييز عيسى بن موسى القرشي دمشقي أيضا.
يروي عن عطاء الخراساني.
وعنه سليمان بن عبدالرحمن وعامر بن سيار وهو متأخر عن الذي قبله.
هذا وهم محض فان ابن عساكر إنما ترجم لموسى بن عيسى ابن موسى في التاريخ وروى له الطبراني في مسند الشاميين حديثين من روايته عن عطاء

الخراساني وقد ذكره المؤلف على الصواب في ترجمة عطاء الخراساني فإن كان المؤلف أراد والده فليس هو بمتأخر عن الذي قبله.
437 - بخ (البخاري في الادب المفرد)
عيسى بن موسى حجازي.
روى عن محمد بن عباد بن جعفر قال قال ابن عباس أكرم الناس علي جليسي.
وعنه السائب بن عمر المخزومي ويحتمل أن يكون هو عيسى بن موسى بن محمد بن اياس ابن البكير.
وقد روى أيضا عن صفوان بن سليم وروى عنه اسماعيل بن جعفر المدني ويحيى بن أيوب والليث.
قال أبو حاتم ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره في التابعين وزعم أنه يروي عن أسامة بن زيد وعنه عياش بن عباس ثم ذكره في الثالثة أيضا.
438 - عيسى بن ميسرة.
هو عيسى بن أبي عيسى الخياط تقدم.
439 - خد (أبي داود في الناسخ والمنسوخ) عيسى بن ميمون الجرشي المكي (1) أبو موسى المعروف بابن داية.
وهو صاحب التفسير.
روى عن مجاهد وقيس بن سعد وابن أبي نجيح.
وعنه السفيانان وأبو عاصم وكيسان.
قال ابن عيينة قرأ على ابن كثير وقال الدوري عن ابن معين ليس به بأس وقال غيره عن ابن معين ورقاء وشبل وعيسى بن ميمون كلهم سواء وقال أبو حاتم ثقة وهو أحب إلي في ابن أبي نجيح من ورقاء وقال الآجري عن أبي داود أصحاب ابن أبي نجيح عيسى الجرشي وشبل ثقات إلا أنهم يرون القدر وقال في موضع آخر ثقة روى عنه أبو حاتم وقال ابن داية يرى القدر وقال في موضع آخر هو
__________
(1) عيسى الجرشي بضم الجيم وفتح الراء والمعجمة يعرف بابن داية بتحتانية خفيفة ثقة من السابعة اه تقريب.
[ * ]

أعجب إلي من شبل وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قلت: وقال ابن المديني ثقة كان سفيان يقدمه على ورقاء وقال الساجي ثقة ووثقه أيضا الترمذي وأبو أحمد الحاكم والدار قطني وغيرهم (1).
440 - ع (الستة) عيسى بن يونس بن أبي إسحاق السبيعي (2) أبو عمرو ويقال أبو محمد الكوفي.
سكن الشام.
رأى جده أبا إسحاق وروى عن أبيه وأخيه إسرائيل وابن
__________
(1) (ت ق - عيسى) بن ميمون المدني مولى القاسم بن محمد يعرف بالواسطي ويقال له ابن تليدان بفتح المثناة وفرق بينهما ابن معين وابن حبان.
وابن ميمون ضعيف من السادسة كذا في التقريب وفي الخلاصة عيسى بن ميمون الواسطي.
عن مولاه القاسم ابن محمد وحماد بن سلمة ويسميه الطفيل بن سخبرة.
وعنه يزيد بن هارون وأبو نعيم.
قال البخاري منكر الحديث.
(د - عيسى) بن نميلة بالتصغير الفزاري عن أبيه وعنه الدراوردي وثقه ابن حبان.
وزاد في التقريب هو حجازي من السابعة (عيسى بن هلال) السليحي هو ابن أبي عيسى.
تقدم.
(بخ د ت س - عيسى) بن هلال الصدفي المصري.
عن عبدالله بن عمرو.
وعنه دراج أبو السمح وكعب بن علقمة وثقه ابن حبان (خد ق - عيسى) بن يزداد الفارسي اليماني.
عن أبيه وعنه زكرياء بن إسحاق.
قال البخاري وأبو حاتم لا يصح حديثه ووثقه ابن حبان.
(س ق - عيسى) بن يزيد الازرق أبو معاذ المروزي النحوي عن أبي إسحاق ومطر الوراق.
وعنه ابن المبارك وأبو تميلة وثقه ابن حبان كان على قضاء سرخس (د س ق - عيسى) بن يونس بن ابان الجرار بجيم ومهملتين أبو موسى الرملي الفاخوري.
عن الوليد بن مسلم وضمرة.
وعنه (س) ووثقه و (ق) قال ابن عساكر مات سنة أربع وستين ومائتين كذا قال صاحب الخلاصة ولكن زاد في التقريب لم يصح ان أبا داود روى له اه.
(2) السبيعي بفتح المهملة وكسر الموحدة اه تق.
[ * ]

عمه يوسف بن إسحاق بن أبي إسحاق وسليمان التيمي وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد
الانصاري وعبيد الله بن عمر وابن عون وعيسى بن سليمان الرستني والوليد بن كثير واسماعيل بن أبي خالد والاعمش وزكرياء بن أبي زائدة وحسين المعلم وابن أبي عروبة وابن أنعم وابن جريج وعثمان بن حكيم وعمر بن سعيد بن أبي حسين والاوزاعي وعبد الملك بن أبي سليمان وهشام بن حسان بن الغاز وأبي حيان التيمي ومعمر بن راشد وأيمن ابن نابل وحريز بن عثمان وعبد الحميد بن جعفر والثوري وشعبة وجماعة.
وعنه أبوه يونس وابنه عمرو بن عيسى وحماد بن سلمة وهو أكبر منه وموسى بن أعين والوليد بن مسلم واسماعيل بن عياش وهم من أقرانه وبقية بن الوليد وعبد الله بن وهب وعبد الله بن يوسف التنيسي وإسحاق بن راهويه ومسدد وابن المديني وابراهيم ابن موسى الفراء والحكم بن موسى وعمرو الناقد وأبو بكر بن أبي شيبة والمفضل بن صالح النخاس ومحمد بن مهران الحمال ومحمد بن عبيد بن ميمون المدني ومنصور و...ابن علي وأحمد بن جناب المصيصي واسماعيل بن ابان الوراق والفضل بن بحر ويحيى ابن أكثم وعلي بن حجر وعلي بن خشرم ومحمد بن زنبور المكي ومحمد بن سليمان لوين والحسن بن عرفة وآخرون.
قال أحمد وابو حاتم ويعقوب بن شيبة وابن خراش ثقة.
وقال عبدالله بن أحمد سألت أبي أيما أصح حديثا عيسى بن يونس أو...قلت له...عيسى أو إسرائيل قال ما أقربهما قلت ما...قال المروذي سئل يعني أحمد عن عيسى ابن يونس وأبي إسحاق وأبي معاوية أيهم أثبت فقال ما فيهم الا ثبت قيل له من تقدم قال ما فيهم...إلا أن أبا إسحاق ومكانه من الاسلام.
قال المروذي سمعت أبا عبدالله يقول الذي نخبر ان عيسى بن يونس كان سنة في الغزو وسنة في الحج وقد كان قدم...فأمر له بمال فأبى أن يقبل.
وقال علي بن عثمان بن نفيل قلت لاحمد ان أبا قتادة الحراني كان يتكلم في وكيع وعيسى ابن يونس وابن المبارك فقال من كذب أهل الصدق فهو الكذاب.
وقال الاثرم عن أحمد
كان عيسى بن يونس يسند حديث الهدية والناس يرسلونه وقال ابن معين عيسى بن يونس يسند حديثا عن هشام عن أبيه عن عائشة ان النبي صلى الله عليه وسلم كان يقبل الهدية ولا يأكل

الصدقة.
والناس يرسلونه...سألت ابن معين قلت فعيسى بن يونس أحب إليك أو أبو إسحاق...يعني في الاعمش.
وقال حرب بن اسماعيل سئل ابن المديني عن عيسى بن يونس...وقال قيس ابن حنش سمعت ابن المديني يقول جماعة من الاولاد عن آبائهم منهم عيسى بن يونس وقال ابن عمار أثبتهم عيسى ثم يوسف ثم أولاد يونس.
وقال في موضع آخر عيسى حجة وهو من أفضل إسرائيل وقال العجلى كوفي ثقة وكان يسكن الثغر وكان ثبتا في الحديث.
وقال ابراهيم بن موسى عن الوليد بن مسلم ما أبالي من خالفني في الاوزاعي ما خلا عيسى بن يونس فاني رأيت أخذه أخذا محكما.
قال محمد بن عبيد كان عيسى بن يونس إذا أتى إلى الاعمش ينظرون إلى هديه وسمته.
وقال محمد بن عبيد أيضا كان عيسى من أصحاب الاعمش الذين لا يفارقونه وقال عيسى بن يونس حدثنا الاعمش أربعين حديثا فيها ضرب الرقاب لم يشركني فيها أحد عن ابن اسحاق وكان يسأله عن أحاديث الفتن.
وقال الكديمي عن سليمان ابن داود كنا عند ابن عيينة فجاء عيسى فقال مرحبا بالفقيه ابن الفقيه ابن الفقيه وقال أبو همام ثنا عيسى بن يونس الثقة الرضي.
وقال أبو زرعة كان حافظا وقال عيسى بن يونس سمعت بمكة من الجريري فنهاني غلام بصري أن أحدث عنه يعني القطان وكان ذلك بعد اختلاط الجريري.
وقال بشر بن الحارث كان عيسى يعجبه...قال فكتبت من نسخة قديمة شيئا ليس من حديثه قال فجعل يقرأ علي ويغرب وقال لي لا تغتم لو كان...أن يدخلوه علي أو قال لعرفته وقال وكيع كان قد قهر العلم وقال أبو نعيم من ابراهيم بن يوسف وقال عيسى بن يونس لم يكن في أقراني...الحق فدخلتنا نخوة فتركته.
وقال جعفر بن يحيى البرمكي ما رأينا في القراء مثله عرضت عليه مائة دينار فقال لا والله لا يتحدث أهل العلم أني أكلت للسنة ثمنا ألا كان هذا قبل أن يسألوني فاما على الحديث فلا ولا شربة ماء ولا...وقال أحمد بن جناب مات سنة سبع وثمانين ومائة فيها أرخه غير واحد وقال محمد بن...وقال أبو عبيد المصيصي ومحمد بن سعد خليفة مات سنة (91) زاد ابن سعد وكان ثقة ثبتا.
وقال يعقوب بن شيبة مات أول سنة (91) بالحدث يعني موضعا من الثغر.

قلت: وذكره ابن حبان في الثقات والحاكم أبو أحمد وآخرون وقال ابن أبي خيثمة في تاريخه ثنا أحمد بن جناب ثنا عيسى بن يونس عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن انس...أحمد بن جناب ثنا علي...شعبة عن يونس بن عبيد عن الحسن عن سمرة به قال ابن حبان ليس فيه سمرة انما هو موقوف على الحسن.
441 - د (أبي داود) عيسى بن يونس الطرسوسي.
روى عن حجاج بن محمد وابن الاشجعي وموسى وعلي بن عاصم.
وروى عنه أبو داود في الجنائز وفي السنة وعنه ذلك من كتاب.
قال مسلمة بن قاسم يكنى أباه موسى وكان يفتي أهل طرسوس لا بأس به.
442 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عيينة (1) بن عبدالرحمن بن جوشن الغطفاني الجوشني أبو مالك البصري.
روى عن أبيه وابن أبي ربيعة بن جوشن ونافع مولى ابن عمر وأيوب بن موسى وأبي الزبور مروان الاصفر وعلي بن زيد بن جدعان.
روى عنه شعبه وابن المبارك وعيسى ابن يونس وهشيم ويزيد بن زريع وابن علية وخالد بن الحارث ويحيى القطان وأبو عبيدة الحداد والنضر بن شميل ومكي بن ابراهيم وأبو عاصم وأبو عبد الرحمن المقري ومحمد ابن
عبدالله الانصاري وآخرون.
قال أحمد ليس به بأس صالح الحديث وقال الدوري عن ابن معين ليس به بأس وقال مرة ثقة قال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله وقال أبو حاتم صدوق وقال أيضا حدثنا علي بن محمد ثنا وكيع عن عيينة بن عبدالرحمن وكان ثقة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكر وكيع أنه سمع منه سنة (148) (2).
__________
(1) عيينة بتحتانيتين مصغرا (وجوشن) بجيم ومعجمة مفتوحتين بينهما واو ساكنة والغطفاني بفتح المعجمة والمهملة ثم فاء اه تقريب.
(2) زاد في التقريب ما ورد في حدود الخمسين اه.
[ * ]

(حرف الغين المعجمة) (من اسمه غالب) 443 - د (أبي داود) غالب بن أبجر (1) ويقال ابن ديج ويقال ابن ذريح المزني.
عداده في أهل الكوفة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه خالد بن سعد وعبد الله ويقال عبدالرحمن بن معقل بن مقرن.
روى له أبو داود حديث الحمر الاهلية.
وله ذكر في صحيح البخاري في كتاب الطب.
قلت: فرق ابن قانع بين غالب بن أبجر وغالب ابن ديج وقال ابن حزم غالب بن ديج لا يدري من هو.
قلت: ذكره في الصحابة غير واحد والحديث الذي أخرجه له أبو داود أورده من طرق أكثرها معلق ولم يذكر المزي منها إلا الموصول وهو الاول.
444 - د (أبي داود) غالب بن حجرة (2) بن التلب بن ثعلبة بن ربيعة التميمي العنبري.
روى عن عمه ملقام بن التلب وبنت عمه أم عبدالله بنت ملقام.
روى عنه حرمي ابن حفص وموسى بن اسماعيل ومحمد بن عبدالله الرقاشي ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الاطعمة.
قلت: قال الآجري سألت أبا داود عنه
فقال إعرابي تريد أن تحتج به أي شئ عنده وقال ابن حزم هو والملقام مجهولان وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
__________
(1) ابن أبجر في التقريب بموحدة وجيم وزن أحمر ويقال ابن ديخ بكسر الدال المهملة بعدها تحتانية ثم معجمة وذكر في المغنى غالب بن ذيخ بكسر معجمة وسكون تحتية واعجام خاء والله أعلم اه.
(2) حجرة في التقريب بفتح المهملة وسكون الجيم و (التلب) في المغنى بمفتوحة وكسر لام وبموحدة اه المصحح.
[ * ]

445 - ع (الستة) غالب بن خطاف (1) وهو ابن أبي غيلان القطان أبو سليمان البصري.
مولى ابن كريز وقيل مولى بني تميم وقيل غير ذلك.
روى عن انس فيما قيل ومحمد ابن سيرين والحسن وبكر بن عبد الله المزني وسعيد بن جبير والاعمش وعمرو بن شعيب وأبي الجوزاء ومالك بن دينار وأبي المهزم التميمي وعن رجل من بني نمير عن أبيه عن جده وعدة.
روى عنه شعبة وابن علية وسلام بن أبي مطبع وخالد بن عبدالرحمن السلمي وعبد الله بن شوذب وبشر بن المفضل وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح وقال عمار بن عمر بن المختار عن أبيه حدثنا غالب القطان وكان والله من أخيار الناس وذكره ابن حبان في الثقات وخطاف ضبطه أحمد بالفتح وابن المديني وابن معين بالضم.
له عند مسلم حديث انس في السجود على الثوب.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وقال ابن عدي بعد أن ساق له أحاديث الضعف على أحاديثه بين وفي حديثه النكرة ثم أورد له حديثا منكرا الحمل فيه على الراوي عنه عمر بن المختار وقال الذهبي لعل الذي ضعفه ابن عدي آخر.
446 - مد فق (أبي داود في المراسيل وابن ماجة في التفسير) غالب بن سليمان العتكي (2) الجهضمي أبو صالح ويقال أبو سلمة الخراساني البصري.
روى عن كثير بن زياد وابراهيم بن أبي حرة والضحاك بن مزاحم ويحيى بن عقيل وجماعة.
وعنه جرير بن حازم وابنه وهب بن جرير وحماد بن زيد وعبد الوارث وسليمان
__________
(1) خطاف في التقريب بضم المعجمة وقيل بفتحها وزاد في الخلاصة بتشديد الطاء (وغيلان) في المغنى بفتح معجمة وسكون مثناة من تحت اه المصحح.
(2) (العتكي) في التقريب بفتح المهملة والمثناة (والجهضمي) في المغني بمفتوحة وسكون هاء وفتح ضاد اه.
[ * ]

ابن حرب وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة وقال أيضا سمعت سليمان بن حرب ذكره فأثنى عليه خيرا وقال وقع إلى خراسان.
447 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) غالب بن مهران التمار العبدي أبو عفان وقيل أبو غفار (1) البصري.
روى عن اويس (2) بن مسروق وحميد بن هلال وعامر الشعبي وعبد الله بن ابراهيم.
روى عنه قتادة وهو أكبر منه وشعبة وسعيد بن أبي عروبة واسماعيل بن علية ومسعود ابن واصل وحنظلة بن أبي سفيان قال أبو حاتم صالح روى له الثلاثة حديثا عن أبي موسى في دية الاصابع.
قلت: قال ابن سعد كان ثقة وقال ابن حبان في الثقات غالب ابن مهران ويقال ابن ميمون ونص ابن ما كولا على أن كنيته أبو غفار بالغين المعجمة المكسورة والفاء الخفيفة وكذا ذكره النسائي وغيره في الكنى في حرف الغين المعجمة.
448 - ت (الترمذي) غالب بن نجيح أبو بشر الكوفي.
روى عن ايوب بن عائذ الطائي وأبي صخرة جامع بن شداد وحماد بن أبي سليمان.
وعنه جرير بن عبدالحميد وإسحاق السلولي وأبو أحمد الزبيري وعبد الله بن موسى ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث كعب بن عجرة في التحذير من امراء الجور.
449 - س (النسائي) غالب بن الهذيل الاودي أبو الهذيل الكوفي.
روى عن أنس وسعيد بن جبير وابراهيم النخعي وكليب الاودي وابن رزين.
روى عنه الثوري وإسرائيل وشريك وعلي بن صالح بن حي.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه لا
__________
(1) أبو غفار في الخلاصة بكسر المعجمة وفي هامشه وقيل أبو عقار بفتح المهملة وتشديد القاف اه المصحح.
(2) أوس.
[ * ]

بأس به قلت يحتج بحديثه قال وأي شئ عنده عنده قليل وذكره ابن حبان في الثقات.
له في النسائي اثر واحد عن ابراهيم موقوفا عليه في اقتضاء الدراهم من الدنانير.
قلت: وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة وعن أبي سيعد الاشج عن عبدالله بن ادريس عن أبيه حدثنا غالب أبو الهذيل وكان رافضيا (1).
(من اسمه غرفة وغريف) 350 - د (أبي داود) غرفة (2) بن الحارث الكندي أبو الحارث اليماني.
نزيل مصر شهد حجة الوداع.
وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم قصة نحر البدن.
روى عنه عبدالله بن الحارث الازدي وعبد الرحمن بن شماسة المهري وكعب بن علقمة التنوخي.
قال ابن يونس شهد فتح مصر وكان شريفا في أيامه بمصر وكان كاتب عمر بن الخطاب.
قلت: ذكره ابن قانع في المهملة وكذا ذكره ابن حبان ثم اعاده في المعجمة وهو الصواب.
451 - د س (أبي داود والنسائي) الغريف (3) بن عياش بن فيروز الديلمي.
ابن أخي الضحاك بن فيروز وقد ينسب إلى جده.
روى عن جده فيروز وواثلة بن الاسقع.
وعنه ابراهيم بن أبي عبلة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال من أهل الشام.
له عندهما حديث واحد في فضل العتق.
قلت: وقال ابن حزم مجهول وذكره بالعين المهملة.
__________
(1) غالب القطان في ابن خطاف اه خلاصة.
(2) غرفة بضم أوله واسكان ثانيه اه خلاصة.
(3) الغريف بمفتوحة وكسر راء وبفاء والعياش بمفتوحة وشدة مثناة وبشين معجمة اه مغني.
[ * ]

(من اسمه غزوان) 452 - د (أبي داود) غزوان بن جرير (1) الضبي مولاهم الكوفي والد فضيل بن غزوان.
روى عن أبيه عن علي من فعله في الصلاة.
وعنه الاخضر بن عجلان وأبو طالوت عبد السلام بن أبي حازم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود هذا الحديث الواحد ولم يسمه.
قلت: وعلقه البخاري من فعل علي.
453 - خت د س ت (البخاري في التعاليق وأبي داود والنسائي والترمذي) غزوان أبو مالك الغفاري (2) الكوفي.
روى عن عمار بن ياسر وابن عباس والبراء بن عازب وعبد الرحمن بن ابزي وعن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه سلمة بن كهيل واسماعيل السدي وحصين ابن عبدالرحمن واسماعيل بن سميع.
قال ابن أبي خيثمة سألت ابن معين عن أبي مالك
الذي روى عنه حصين فقال هو الغفاري كوفي ثقة واسمه غزوان وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة لا يسمى كذا قال وقد سماه غيره وفي تفسير الرحمن من صحيح البخاري وقال ما أبو مالك العصف أول ما ينبت فذكر تفسيره ووصله عبد بن حميد عن يحيى الحماني عن ابن المبارك عن اسماعيل بن أبي خالد عن أبي مالك في قوله تعالى العصف قال أول ما ينبت تسميه النبط هبورا.
وأخرجه الطبراني من وجه آخر عن ابن المبارك دون قوله تسميه النبط هبورا.
454 - غزوان الشامي.
__________
(1) جرير بجيم مفتوحة وراء مكسورة مكررة و (الضبي) بفتح ضاد وشدة موحدة نسبة إلى ضبة بن اد اه مغني.
(2) الغفاري بمكسورة وخفة فاء نسبة إلى غفار بن مليل اه مغني.
[ * ]

روى عن مقعد.
رأى النبي صلى الله عليه وسلم يصلى بتبوك.
وعنه ابنه سعيد.
قلت: قال أبو الحسن بن القطان غزوان هذا لا يعرف والحديث في غاية الضعف ونكارة المتن.
(من اسمه غسان) 455 - ق (ابن ماجة) غسان بن الاغر بن حصين بن أوس النهشلي أبو الأغر الكوفي.
روى عن عمه زياد بن حصين عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم وقيل عن غسان عن أبيه عن جده.
وعنه بهز بن أسد وأبو همام الصلت بن محمد الخاركي وحبان بن هلال وأبو الهيثم ابن خلف بن الهيثم النهشلي القصاب وموسى بن اسماعيل.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ثقة حديثه في زياد.
456 - ق (ابن ماجة) غسان بن برزين (1) الطهوي أبو المقدام البصري.
روى عن أبي المنهال سيار بن سلامة وثابت البناني وابن عجلان وراشد الحماني وأبي سعيد الرقاشي.
روى عنه أبو داود الطيالسي واسد بن موسى ويونس بن محمد واسود ابن عامر بن شاذان واحمد بن عبدالملك بن واقد الحراني وعفان ومسلم بن ابراهيم ومسدد ومحمد بن عبدالله الخزاعي وعبد الواحد بن غياث وعبد الله بن معاوية الجمحي وغيرهم.
قال ابن معين والعجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا تقدم في البراء السليطي.
قلت: وقال كان يخطئ.
457 - د (أبي داود) غسان بن عوف المازني البصري.
روى عن سعيد الجريري.
وعنه أحمد بن عبيد الله الغداني ومحمد بن جامع العطار.
__________
(1) برزين بضم الموحدة وبفتحها واسكان المهملة وكسر الزاي ثم تحتانية ساكنة اه خلاصة.
[ * ]

روى له أبو داود حديث أبي سعيد في الدعاء.
قال الآجري سألت أبا داود عن غسان ابن عوف الذي يحدث عنه الجريري بحديث الدعاء فقال شيخ بصري وهذا حديث غريب.
قلت: ضعفه الساجي والازدي وقال العقيلي لا يتابع على كثير من حديثه ووقع في كتاب الدعاء لابن أبي عاصم غسان بن وهب.
458 - مد (أبي داود في المراسيل) غسان بن الفضل السجستاني أبو عمرو نزيل مكة.
روى عن حماد بن زيد وحزم بن أبي حزم القطعي وصبيح بن سعيد النجاشي وبشر ابن ميمون الواسطي وابن المبارك.
وعنه أبو داود في المراسيل وأبو بكر الاثرم وأبو زرعة ومحمد بن حيان الهروي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
459 - س (النسائي)
غسان بن مضر الازدي النمري أبو مضر البصري المكفوف.
روى عن أبي سلمة سعيد بن يزيد الازدي.
روى عنه ابنه مضر والاصمعي وموسى ابن اسماعيل ومسلم بن ابراهيم واحمد بن حنبل وعمرو بن علي الفلاس وخليفة بن خياط وأبو بكر وعثمان ابنا أبي شيبة وأبو موسى وعباس بن يزيد البحراني وآخرون.
قال الميموني عن احمد كان شيخا عسرا وقال عبدالله بن احمد عن أبيه شيخ ثقة ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال الآجري عن أبي داود ثقة أظن يحيى بن سعيد حدث عنه وقال أبو زرعة صدوق وقال أبو حاتم لا بأس به صالح الحديث.
له عنده حديث انس في الصلاة في النعلين وقال ابن حبان في الثقات روى عن ثابت وعبد العزيز بن صهيب روى عنه عمار بن هارون المستملى والبصريون.
مات سنة اربع وثمانين ومائة يعتبر حديثه من رواية الثقات.
قلت: وفيها أرخه البخاري في تاريخه.

(من اسمه غضيف) 460 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) غضيف (1) ويقال غطيف بن الحارث بن زنيم السكوني الكندي ويقال الثمالي أبو أسماء الحمصي.
مختلف في صحبته.
روى عن بلال المؤذن وعمر بن الخطاب وأبي عبيدة بن الجراح وأبي ذر وأبي الدرداء وأبي حمصية المزني وعطية بن بشر وعائشة.
روى عنه ابنه عياض بن عضيف ابن الحارث ومكحول وعبادة بن نسي وسلم بن عامر وشرحبيل بن مسلم وازهر بن سعيد الحرازي وحبيب بن عبيد الرحبي وعبد الله بن أبي قيس وعبد الرحمن بن عائذ الثمالي وعيسى بن أبي رزين الثمالي ووبرة بن عبدالرحمن والوليد بن عبدالرحمن ويونس ابن سيف وأبو راشد الحبراني.
قال ابن أبي حاتم قال أبي وأبو زرعة غضيف بن الحارث له صحبة وقال ابن سعد
في الطبقة الاولى من تابعي أهل الشام غضيف بن الحارث الكندي كان ثقة وقال العجلى غضيف بن الحارث شامي تابعي ثقة وقال الدار قطني ثقة من أهل الشام وذكره ابن حبان في الثقات وقال في حرف العين عياض بن غضيف وهو الذي يقول فيه سليم بن عامر غضيف بن الحارث لم يضبط اسمه ووقع في رواية النسائي من طريق الوليد بن عبد الرحمن عن عياض بن غطيف عن أبي عبيدة بن الجراح وقال مكحول عن غطيف ابن الحارث مررت بعمر بن الخطاب فقال نعم الفتى غطيف بن الحارث.
قال الهيثم بن عدي وخليفة بن خياط مات في زمن مروان بن الحكم وقال غيرهما بقي إلى زمن عبدالملك بن مروان وهو الصحيح.
قلت: الذي روى عنه ابنه عياض غير صاحب الترجمة كما سأبينه لان البخاري قال في تاريخه الاوسط (حدثنا) عبدالله يعني ابن صالح حدثنا معاوية عن ازهر بن سعيد قال سأل عبدالملك بن مروان غضيف ابن
__________
(1) غضيف في التقريب بالضاد المعجمة مصغرا ويقال بالطاء المهملة وزاد في المغني آخره فاء وفي هامش الخلاصة نقلا عن التهذيب زنيم بزاي أوله ثم نون اه المصحح.
[ * ]

الحارث الثمالي وهو أبو أسماء السكوني الشامي ادرك النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال الثوري في حديث غضيف بن الحارث وهو وهم وقال في التاريخ الكبير قال معن هو ابن عيسى بن معاوية يعني ابن صالح عن يونس بن سيف عن غضيف بن الحارث أو الحارث بن غضيف السكوني قال مهما نسيت من الاشياء فإني لم انس أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم واضعا يده اليمنى على اليسرى في الصلاة.
وقال ابن حبان في الصحابة غضيف بن الحارث الثمالي أبو أسماء السكوني من اهل اليمن رأى النبي صلى الله عليه وسلم يصلي واضعا يده اليمنى على اليسرى في الصلاة سكن الشام وحديثه عند اهلها.
مات في زمن مروان بن الحكم في فتنته ومن قال انه الحارث ابن غضيف فقد وهم.
وقال أبو بكر بن أبي خيثمة غضيف بن الحارث وقيل الحارث بن غضيف والصحيح غضيف وقيل الحارث له صحبة نزل الشام وهو بالضاد فأما عطيف الكندي فهو بالطاء تحتها نقطة (1) فهو غير هذا يروي عنه ابنه عياض بن غطيف قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا شرب الرجل الخمر فاجلدوه الحديث.
وقال أبو الفتح الازدي غطيف بن الحارث له صحبة تفرد عنه ابن عياض وممن فرق بينهما أيضا أبو القاسم عبد الصمد القاضي في تاريخ الصحابة الذين نزلوا حمص وأبو القاسم الطبراني في المعجم الكبير وغيرهما.
461 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي) غضيف بن أبي سفيان الطائفي (2) الثقفي وقيل غطيف.
روى عن يعقوب ونافع بن عاصم وعمر بن أوس.
وعنه سعيد بن السائب وعمرو ابن وهب الطائفيان.
قال ابن حبان في الثقات غطيف بن أبي سفيان الثقفي روى عن ابن عمر وعنه سعيد بن السائب.
قلت: بقية كلام ابن حبان قال مات سنة ثمان وأربعين ومائة
__________
(1) قوله تحتها نقطة أي حرف غير معجم كما يوجد في الكتب القديمة والله اعلم اه المصحح.
(2) الطائفي بالفاء نسبة إلى الطائف مدينة بالحجاز اه لب اللباب.
[ * ]

وكذا أرخه خليفة وابن سعد وذكره ابن مندة في معرفة الصحابة وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبيه هو تابعي.
462 - غضيف ويقال غطيف ويقال أبو غطيف يأتي في الكنى.
463 - ت (الترمذي) غطيف (1) بن أعين الشيباني الجزري وقيل غضيف.
روى عن مصعب بن سعد.
وعنه اسحاق بن أبي فروة و عبد السلام بن حرب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا وقال ليس بمعروف في
الحديث.
قلت: وضعفه الدار قطني.
(من اسمه غنيم وغلاق وغياث) 464 - م 4 (مسلم والاربعة) غنيم (2) بن قيس المازني الكعبي أبو العنبر البصري.
أدرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره ووفد على عمر وغزا مع عقبة بن غزوان.
روى عن أبيه وله صحبة وسعد بن أبي وقاص وأبي موسى الاشعري وابن عمر وأبي العوام مؤذن بيت المقدس.
روى عنه سليمان التيمي وعاصم الاحول وخالد الحذاء وثابت بن عمارة الحنفي وأبو السليل ضريب بن نفير ويزيد الرقاشي.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل البصرة وقال كان ثقة قليل الحديث وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال شعبة عن عاصم الاحول عن غنيم بن قيس إني أذكر أبياتا قالها أبي على رسول الله صلى الله عليه وسلم: ألا لي الويل على محمد * قد كنت من جنابه بمقعد أنام ليلي آمنا إلى الغد
__________
(1) غطيف في الخلاصة بالطاء المشالة مصغرا وفي التقريب ويقال بالضاد المعجمة اه.
(2) غنيم بنون مصغرا اه خلاصة.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 15) [ * ]

روى له مسلم حديثا واحدا في المتعة والثلاثة حديث كل عين زانية وابن ماجة حديث مثل القلب مثل ريشة.
قلت: قال ابن حبان في الثقات مات سنة تسعين.
وقال عبد الغني بن سعيد المصري له رؤية وكذا قال ابن ما كولا وهو وارد على جزم المزي بأنه لم يره.
465 - غلاق بن مسلم في المهملة.
466 - ق (ابن ماجة) غياث بن جعفر الشامي الرحبي (1) من رحبة مالك بن طوق.
كان مستملي ابن عيينة.
روى عنه وعن الوليد بن مسلم ومعن بن عيسى وعبد الرزاق وجماعة.
روى عنه ابن ماجة و عبدالله بن أحمد وجعفر بن درستويه والحسين بن إدريس ومحمد بن جرير والسراج ومحمد بن هارون المجدر وغيرهم.
قال الدار قطني روى عن ابن عيينة حديثا كثيرا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال مستقيم الحديث.
(من اسمه غيلان) 467 - ي د ق (البخاري في جزء رفع اليدين وأبي داود وابن ماجة) غيلان بن انس الكلبي مولاهم أبو يزيد الدمشقي.
روى عن عمر بن عبد العزيز وعكرمة وأبي سلمة بن عبدالرحمن والقاسم ابن عبدالرحمن ومحمد بن عبدالله بن ثوبان وأبي سلام الحبشي والوليد بن عبدالرحمن الجرشي.
روى عنه الاوزاعي عيسى بن موسى القرشي وشعيب بن أبي حمزة ومنصور الخولاني وعبد الله بن زبر.
وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ليس يروي عنه غير الاوزاعي.
468 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) غيلان بن جامع بن أشعث المحاربي أبو عبد الله الكوفي قاضيها.
__________
(1) الرحبي براء ومهملة مفتوحتين وبموحدة اه مغني.
[ * ]

روى عن أبي وائل شقيق بن سلمة وأبي اسحاق السبيعي واسماعيل بن أبي خالد وعلقمة بن مرثد واياس بن سلمة بن الاكوع وليث بن أبي سليم وقتادة وسماك بن حرب وسليمان بن بريدة وأبي الزبير المكي وقيس بن وهب وطائفة.
وعنه يعلى بن الحارث المحاربي وعمرو بن أبي قيس وشعبة والثوري وشريك وعلي بن عاصم الواسطي وآخرون.
قال ابن معين وابن المديني ويعقوب بن شيبة وأبو داود ثقة وقال أبو حاتم شيخ وقال محمد بن حميد الرازي عن جرير رأيت غيلان بن جامع على قضاء الكوفة وكان أخذ من محمد بن أبي ليلى وقال الآجري عن أبي داود جاء غيلان بن حصين فسأل رجل أبا
حصين عن مسألة فقال اسكت أما ترى القاضي فقال انه أمرني وجعل أبو داود يثني عليه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في ولاية يزيد بن هبيرة على العراق.
قلت: وقال ابن سعد قتلته المسودة أول ما جاءوا بين واسط والكوفة وكان ثقة إن شاء الله تعالى.
قلت: كان ذلك سنة اثنتين وثلاثين ومائة وقال أبو حاتم أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم وفرق بعض الناس بينهما وهما واحد عندي.
469 - ع (الستة) غيلان بن جرير المعولي (1) الازدي البصري.
روى عن أنس بن مالك وأبي قيس زياد بن رباح ومطرف بن عبدالله بن الشخير و عبدالله بن معبد الزماني وأبي بردة بن أبي موسى وأبي قلابة الجرمي وعامر الشعبي وصفوان بن محرز وغيرهم.
وعنه موسى بن أبي عائشة وأيوب وجرير بن حازم ومهدي ابن ميمون وشداد بن سعيد أبو طلحة الراسيي وشعبة وأبو هلال الراسبي وابان بن يزيد العطار وحماد بن زيد وآخرون.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وعشرين ومائة ونسبه ضبيا.
قلت: قال ابن سعد كان ثقة.
وله أحاديث وقال العجلي بصري ثقة.
__________
(1) المعولي بالكسر والسكون وفتح الواو نسبة إلى معولة بطن من الازد وقال ابن السمعاني بفتح الميم وهو خطأ قلت صوب النووي الفتح انتهى اه لب اللباب.
[ * ]

4 - ت (الترمذي) غيلان بن عبدالله العامري.
روى عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير عن جرير مرفوعا ان الله تعالى أوحى إلي في ؟ ء الثلاث نزلت فهي دار هجر لك المدينة أو البحرين أو قنسرين.
وعنه عيسى ابن ؟ الكندي المروزي ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن أبي زرعة عن جرير
بثا منكرا وأخرجه الترمذي وقال غريب.
4 - تمييز.
غيلان بن عبدالله بن أسماء بن حارثة الاسلمي.
روى عن أبيه عن جده حديثا في صفة وضع اليد في التشهد.
وعنه الهيثم بن عدي بارى (1) أحد الضعفاء أخرجه الطبراني.
قال الحافظ أبو سعيد العلائي في الوشي أعرفه ولا أباه وجده صحابي معروف وهو غير الذي أخرج له الترمذي لاختلاف النسبين.
(حرف الفاء) (من اسمه فاتك وفاكه) - ت (الترمذي) فاتك بن فضالة (2) بن شريك بن سلمان بن خرشة (3) بن سلمة بن عامر ابن ؟ س بن نمير بن والبة بن الحارث بن ثعلبة بن دودان بن أسد بن خزيمة الاسدي الكوفي.
__________
(1) الاخباري بفتح همزة يقال لمن يروي الحكايات والقصص والنوادر قاله السمعاني ؟ ؟ ني.
(2) فاتك بفاء ومثناه فوق وكاف وفضالة بمفتوحة.
[ * ]

روى عن أيمن بن خريم في شهادة الزور.
وعنه سفيان بن زياد الاسدي.
قال أيوب ابن عباية كان فاتك بن فضالة كريما علي بني أمية ووفد على عبدالملك بن مروان.
وله يقول الاقيش.
وفد الوفود فكنت أكرم وافد * يا فاتك بن فضالة بن شريك 473 - ق (ابن ماجة) الفاكه (1) بن سعد الانصاري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في الغسل يوم الفطر وغيره.
وعنه ابن ابنه عبدالرحمن بن عقبة ابن الفاكه.
قلت: ذكره ابن سعد في طبقة الخندقيين وذكره ابن حبان في التابعين وقال يقال ان له صحبة.
(من اسمه فائد) 474 - ق ت (ابن ماجة والترمذي) فائد بن عبدالرحمن الكوفي أبو الورقاء العطار (2).
روى عن عبدالله بن أبي أوفى وبلال بن أبي الدرداء ومحمد بن المنكدر وغيرهم.
روى عنه عيسى بن يونس وحماد بن سلمة ومروان بن معاوية وأبو عاصم العباداني ومخلد ابن يزيد وعبد الوهاب الخفاف وعبد الله بن بكر السهمي ومكي بن ابراهيم ومحمد ابن يوسف الفريابي وآخرون قال عبدالله بن أحمد عن أبيه متروك الحديث وقال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بثقة وليس بشئ وقال ابن أبي حاتم سمعت أبي وأبا زرعة يقولان لا يشتغل به.
قال وسمعت أبي يقول فائد ذاهب الحديث لا يكتب حديثه وكان عنه مسلم بن ابراهيم عنه وكان لا يحدث عنه كنا لا نسأله عنه وأحاديثه عن ابن أبي أوفى بواطيل لا تكاد ترى لها أصلا كأنه لا يشبه حديث ابن أبي أوفى ولو أن رجلا
__________
(1) الفاكه بكسر الكاف اه تقريب.
(2) ورقاء بمفتوحة وسكون راء وبقاف اه مغنى.
[ * ]

حلف ان عامة حديثه كذب لم يحنث وقال البخاري منكر الحديث وقال أبو داود ليس بشئ وقال الترمذي يضعف في الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال في موضع آخر متروك الحديث وقال ابن حبان لا يجوز الاحتجاج به.
قلت: وقال الميموني عن أحمد ترك الناس حديثه وقال البخاري في الاوسط لا يتابع في حديثه وذكره في فصل من مات من خمسين ومائة إلى ستين ومائة وقال الحاكم أبو أحمد حديثه ليس بالقائم وضعفه
الساجي والعقيلي والدار قطني وقال الحاكم روى عن ابن أبي أوفى أحاديث موضوعة وقال ابن عدي ومع ضعفه يكتب حديثه.
475 - د سي ق (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) فائد بن كيسان (1) الباهلي أبو العوام الجزار.
روى عن أبي عثمان النهدي وأبو السليل ضريب بن نفير وعبد الله بن بريدة روى عنه حماد بن سلمة وزكرياء بن يحيى الذراع ومكي بن ابراهيم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (دق) حديث سلمان في الجرار.
476 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) فائد مولى عبادل (2) واسم عبادل عبيد الله بن علي بن أبي رافع المدني.
مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن مولاه وأبي مرة مولى عقيل بن أبي طالب وابراهيم ابن عبدالرحمن بن عبدالله بن أبي ربيعة وعبد الله بن سعد وسكينة بنت الحسين وغيرهم.
وعنه عبدالرحمن بن أبي الموال والفضل بن سليمان النميري وزيد بن الحباب وحماد بن خالد الخياط وعبد العزيز الدراوردي وابن أبي فديك والواقدي والقعنبي وآخرون.
قال أبو طالب عن أحمد لا بأس به وقال الدوري عن يحيى بن معين وقال ابن أبي حاتم عن أبيه
__________
(1) كيسان في المغني بفتح كاف وسكون تحتانية وبسين مهملة و (الجزار) في التقريب بالجيم والزاي اه المصحح.
(2) عبادل باللام اه تقريب.
[ * ]

لا بأس به قيل له هو أحب إليك أو فائد أبو الورقاء فقال فائد مولى عبيد الله أحب إلي بكثير وذكره ابن حبان في الثقات.
477 - د (أبي داود) فجيع (1) العامري.
له صحبة وهو فجيع بن عبدالله بن جندع بن البكاء
هو ربيعة بن عامر بن صعصعة العامري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يحل من الميتة.
وعنه وهب بن عقبة البكائي العامري.
قلت: ذكره ابن سعد في طبقة الفتحتين وقال البغوي سكن الكوفة وفي المثاني لابن ابي عاصم ان بنته روت عنه أيضا.
478 - ي (البخاري في جزء رفع اليدين) فديك (2) بن سليمان ويقال ابن قيس بن سليمان ويقال ابن أبي سليمان ابن قيس أبو معشر القيسراني العابد.
من ولد فديك صاحب النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن الاوزاعي وعباد بن عباد الارسوفي ومحمد ابن سوقة ومسلمة بن علي الخشنى وخليفة بن حميد وجماعة.
وعنه البخاري في جزء رفع اليدين ودحيم وأبو عاصم خشيش بن أصرم وسلمة شبيب وابن أبي السري والعباس ابن الوليد الخلال وأبو بكر الاعين ومحمد بن مسعود العجمي والذهلى وابن وارة وأبو مسعود الرازي وأبو الازهر وابراهيم بن الوليد بن سلمة الطبراني وعمرو بن ثور الجذامي وآخرون.
قال الذهلى كان من العباد وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) فجيع بمضمومة وفتح جيم وسكون ياء وأهمال عين اه في المغنى.
(2) في المغنى فديك بمضمومة وفتح دال مهملة وكاف مصغرا وفي لب اللباب القيسراني نسبة إلى قيسارية مدينة بالشام اه.
[ * ]

(من اسمه فرات) 479 - د (أبي داود) فرات (1) بن حيان بن عطية بن عبدالعزى بن حبيب بن أحمد بن ربيعة ابن سعد بن عجل العجلي.
حليف بني سهم كان عينا لابي سفيان ثم أسلم وأحسن إسلامه وقال فيه النبي صلى الله عليه وآله
ان منكم رجالا نكلهم إلى ايمانهم منهم فرات بن حيان.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم هذا الحديث.
وعنه حارثة بن مضرب وقيس بن زهير والحسن البصري.
روى له أبو داود الحديث المذكور.
قلت: ذكره ابن سعد في طبقة الخندقيين وقال نزيل الكوفة.
480 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) فرات بن حيان.
صوابه نزار يأتي في النون.
481 - بخ (البخاري في الادب المفرد) فرات بن خالد الضبي أبو إسحاق الرازي الحافظ والد أبي مسعود أحمد ابن الفرات.
روى عن مسعر و عبد العزيز بن أبي رواد والثوري وعبد الحميد بن جعفر ومالك ابن مغول وأسامة بن زيد الليثي ويونس بن أبي إسحاق وابراهيم بن نافع المكي وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن موسى الفراء والحسين بن عيسى بن ميسرة الخلال وسليمان بن أبي سليمان ومحمد ابن حميد التميمي وموسى بن نصر بن دينار الرازيون وصفية بنت الفرج.
قال أبو حاتم صدوق ؟ ؟ - ة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) (فرات) في المغنى بمضمومة وخفة راء وبمثناة فوق و (حيان) في التقريب التحتانية اه المصحح.
[ * ]

482 - ع (الستة) فرات بن أبي عبدالرحمن القزاز التميمي أبو محمد ويقال أبو عبد الله البصري.
سكن الكوفة.
روى عن أبي الطفيل وأبي حازم سلمان الاشجعي وعبيد الله ابن القبطية وسعيد بن جبير وعبد الرحمن بن الاسود بن يزيد النخعي ومخوص مولى أم سلمة.
روى عنه ابنه الحسن بن الفرات وابن ابنه زياد بن الحسن بن فرات ومحمد بن جحادة وشعبة والمسعودي وعمرو بن قيس الملائي وعمرو بن أبي قيس الرازي وأبو الاحوص
وشريك والسفيانان وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن شاهين في الثقات قال سفيان كان ثقة وقال العجلى كوفي ثقة.
483 - ع (الستة) فراس (1) بن يحيى الهمداني الخارفي أبويحيى الكوفي في المكتب.
روى عن الشعبي وعطية العوفي وأبي صالح السمان وفديك (2) بن عمارة روى عنه منصور بن المعتمر وهو من أقرانه وزكرياء بن أبي زائدة وشعبة وشيبان وسفيان الثوري والحسن بن عمارة وأبو عوانة وشريك وغيرهم.
قال أحمد وابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم شيخ ما بحديثه بأس وقال ابن المديني عن يحيى بن سعيد ما بلغني عنه شئ وما أنكرت من حديثه إلا حديث الاستبراء وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وعشرين ومائة وكان متقنا.
قلت: وقال العجلي كوفي ثقة من أصحاب الشعبي في عداد الشيوخ ليس بكثير الحديث وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن عمار ثقة وقال عثمان يعني ابن أبي شيبة صدوق قيل له ثبت قال لا وقال يعقوب بن شيبة كان مكتبا وفي حديثه لين وهو ثقة.
__________
(1) فراس في التقريب بكسر أوله وبمهملة و (الخارفي) بمعجمة وفاء وزاد صاحب المغنى وراء مكسورة وفي لب اللباب انه نسبة إلى خارف بطن من همدان اه المصحح.
(2) مدرك [ * ]

484 - الفراسي (1) أو ابن الفراسي في الانساب.
(من اسمه فرج) 485 - د ق (أبي داود وابن ماجة)
فرج بن سعيد بن علقمة بن سعيد بن أبيض بن حمال السبائي الماربي (2) أبو روح اليماني.
روى عن عمي أبيه ثابت وجبير ابني سعيد وخالد بن سعيد بن عمرو بن سعيد ابن العاص ومنصور بن شبيب الماربي وابن وهب.
روى عنه الحميدي وابن أبي عمرو وأبو صالح محبوب بن موسى بن سهل بن عاصم.
قال أبو زرعة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
486 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) فرج بن فضالة بن النعمان بن نعيم التنوخي القضاعي أبو فضالة الحمصي ويقال الدمشقي.
روى عن يحيى بن سعيد الانصاري وأبي سعد صاحب واثلة وربيعة بن يزيد وعبد الخبير بن قيس وعبد الرحمن بن زياد بن أنعم ولقمان بن عامر ومسافر وهشام بن عروة و عبدالله بن عمر وجماعة.
وعنه ابنه محمد وشعبة وهو أكبر منه وأبو معاوية ووكيع ومعاذ بن معاذ والنضر بن شميل وحجاج بن محمد وبقية بن الوليد ويزيد بن هارون وأبو صالح كاتب الليث وعلي بن الجعد وأحمد بن ابراهيم الموصلي وصالح بن عبدالله الترمذي وقتيبة بن سعيد وعلي بن حجر وآخرون.
__________
(1) الفراسي بمكسورة وخفة راء وسين مهملة نسبة إلى فراس بن غنم اه.
(2) السبائي بمفتوحة وفتح موحدة فكسر همزة وقصر و (الماربي) بمفتوحة وسكون همزة وكسر راء وبموحدة نسبة إلى مأرب مدينة باليمن اه مغنى.
[ * ]

قال أبو داود عن أحمد إذا حدث عن الشاميين فليس به بأس ولكنه حدث عن يحيى ابن سعيد مناكير وقال أيضا عنه يحدث عن ثقات أحاديث مناكير وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال ابن الجنيد قال رجل لابن معين أيما أعجب إليك
اسماعيل بن عياش أو فرج بن فضالة قال لا بل اسماعيل ثم قال فرج ضعيف الحديث وأيش عند فرج وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ليس به بأس وقال الفلاس (1) عن ابن معين صالح وقال ابن أبي شيبة عن ابن المديني هو وسط وليس بالقوي وقال عبدالله ابن المديني عن أبيه ضعيف لا أحدث عنه وقال البخاري ومسلم منكر الحديث وقال النسائي ضعيف.
وقال أبو حاتم صدوق يكتب حديثه ولا يحتج به حديثه عر يحيى بن سعيد فيه نكارة وهو في غيره أحسن حالا وروايته عن ثابت لا تصح وقال الحاكم أبو أحمد حديثه ليس بالقائم وقال ابن عدي وهذه الاحاديث التي أمليتها له غير محفوظة وحديث يحيى ابن سعيد عن عمرة لا يرويها عن يحيى غير فرج وله عن يحيى غيرها مناكير وله غير ما أمليت أحاديث صالحة وهو مع ضعفه يكتب حديثه وقال الدار قطني ضعيف الحديث يروى عن يحيى بن سعيد أحاديث لا يتابع عليها.
وقال البرقاني قلت للدار قطني حديثه عن يحيى بن سعيد عن محمد بن علي عن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم إذا عملت أمتي خمس عشرة خصلة الحديث فقال هذا باطل قلت من جهة الفرج قال نعم قلت يخرج هذا الحديث قال لا قلت فحديثه عن لقمان بن عامر عن أبي أمامه هذا كله غريب (2) يخرج وقال عمرو بن علي سمعت عبدالرحمن بن مهدي يقول حدث فرج بن فضالة عن أهل الحجاز بأحاديث منكرة مقلوبة قال وكنا عند يحيى بن سعيد فقال معاذ حدثنا فرج بن فضالة فرأيت يحيى كلح وجهه.
وقال الساجي ضعيف الحديث روى عن يحيى بن سعيد مناكير كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وقال علي بن عبد العزيز البغوي عن سليمان بن أحمد سمعت عبدالرحمن ابن
__________
(1) الغلابي.
(2) هذا كأنه قريب.
[ * ]

مهدي يقول ما رأيت شاميا أثبت منه وما حدثت عنه وأنا استخير الله تعالى في التحديث
عنه فقلت يا أبا سعيد حدثني فقال أكتب حدثني فرج بن فضالة.
قال الخطيب ذكر رجل من ولده أن مولده في خلافة الوليد بن عبدالملك وذلك سنة ثمان وثمانين وقال ابن سعد قدم بغداد وولي بيت المال في أول خلافة المهدي ومات بها سنة سبع وسبعين ومائة.
قلت: لا يغتر أحد بالحكاية المروية في توثيقه عن ابن مهدي فإنها من رواية سليمان ابن أحمد وهو الواسطي وهو كذاب وقد قال البخاري تركه ابن مهدي وقد ذكره يعقوب ابن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم والبرقي في باب من نسب إلى الضعف لا يكاد حديثه ممن احتملت روايته وقال ابن حبان يقلب الاسانيد ويلزق المتون الواهية بالاسانيد الصحيحة لا يحل الاحتجاج به وقال الخليلي في الارشاد ضعفوه ومنهم من يقويه وينفرد بأحاديث وقال مسعود السجزي عن الحاكم هو ممن لا يحتج به.
(من اسمه فرقد) 487 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) فرقد (1) بن يعقوب السبخي أبو يعقوب البصري.
من سبخة البصرة وقيل من سبخة الكوفة.
روى عن أنس وسعيد بن جبير وأبي العلاء ابن عبدالله بن الشخير ومرة بن شراحيل وأبي منيب الجرشي وابراهيم النخعي وشهر ابن حوشب وغيرهم.
وعنه همام ومغيرة بن مسلم وأبو سلمة الكندي وصدقة الدقيقي والحمادان وعبد الواحد بن زياد ويوسف بن عطية وغيرهم.
قال سليمان بن حرب عن حماد بن زيد سألت أيوب عنه فقال ليس بشئ وفي رواية لم يكن صاحب حديث.
قال ابن المديني عن يحيى القطان ما يعجبني التحديث عنه وقال أبو طالب عن أحمد رجل صالح ليس بقوي في الحديث لم يكن صاحب حديث.
وقال
__________
(1) (فرقد) بمفتوحة وسكون راء وبقاف ومهملة (والسبخي) بسين وموحدة مفتوحتين واعجام خاء اه مغنى.
[ * ]

الجوزجاني عن أحمد يروي عن مرة منكرات وقال ابن أبى خيثمة عن ابن معين ليس بذاك وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة.
وقال البخاري في حديثه مناكير وقال الترمذي تكلم فيه يحيى بن سعيد وروى عن الناس وقال النسائي ليس بثقة وقال يعقوب بن شيبة رجل صالح ضعيف الحديث جدا وقال أبو حاتم ليس بقوي في الحديث وكان حائكا وقال ابن عدي كان يعد من صالح أهل البصرة وليس هو كثير الحديث.
وقال ابن سعد مات بالطاعون سنة إحدث وثلاثين ومائة.
قلت: بقية كلام ا سعد وكان ضعيفا منكر الحديث وقال العجلي بصري لا بأس به رجل صالح وقال الخري ؟ كان رجلا صالحا وغيره أثبت منه وقال عبدالله بن أحمد سألت أبي عنه فحرك ي ؟ كأنه لم يرضه وقال الساجي كان يحيى بن سعيد يكره الحديث عنه وقال ابن المديني يكن بثقة وقال ابن معين ليس به بأس وقال أحمد ليس هو بقوي.
قال الساجي وقال اختلف فيه وليس بحجة في الاحكام والسنن وقال ابن شاهين قال أحمد ليس بثقة وقا الحاكم أبو أحمد منكر الحديث.
وقال ابن حبان كانت فيه غفلة ورداءة حفظ فكا يرفع المراسيل وهو لا يعلم ويسند الموقوف من حيث لا يفهم فبطل الاحتجاج به.
وأخر ابن عدي من طريق جرير عن مغيرة قال أول من دلنا على ابراهيم النخعي فرقد وك ؟ فرقد من نصارى أرمينية حائكا.
488 - ت (الترمذي) فرقد أبو طلحة.
روى عن عبدالرحمن بن خباب السلمي.
في ذكر جيش العسرة.
وعنه الوليد اب ؟ هشام.
قلت: قال علي بن المديني لا أعرفه.
(من اسمه فروخ وفروة) 489 - ق (ابن ماجة)
فروخ مولى عثمان بن عفان.
روى عن عمر في النهي عن الاحتكار.
وعنه أبويحيى المكي.
ذكره ابن حبان في الثقات.

490 - ق (ابن ماجة) فروة (1) بن قيس حجازي.
روى عن عطاء عن ابن عمر في ذكر الموت.
وعنه نافع بن عبدالله وقيل نافع ابن كثير.
شيخ لابن حمزة وأنس بن عياض.
491 - د (أبي داود) فروة بن مجاهد أبو مجالد اللخمي مولاهم الفلسطيني الاعمى.
روى عن عقبة بن عاصم وسهل بن معاذ بن أنس وأبي عمران الانصاري.
وعنه حسان بن عطية وأسيد بن عبدالرحمن الخثعمي والمغيرة بن المغيرة الرملي وابراهيم ابن أدهم.
قال البخاري فروة بن مجالد كان يسكن كفرعنا وكانوا لا يشكون أنه من الابدال وذكره ابن حبان في الثقات تقدم حديثه في أسيد.
قلت: وكذا سمى أباه مجالد أبو حاتم وقال روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وقال ابن عبد البر في الصحابة فروة بن مجالد مولى لحم أكثرهم يجعل حديثه مرسلا.
492 - د ت (أبي داود والترمذي) فروة بن مسيك (2) بن الحارث بن سلمة بن الحارث بن كريب ويقال بدل كريب ذويب بن مالك بن منبه بن غطيف المرادي ثم القطيعي له صحبة، أسلم سنة تسع وسكن الكوفة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه أبو سبرة النخعي وهانئ ابن عروة المرادي وعامر الشعبي وسعيد بن أبيض بن حمال وغيرهم.
له عندهما حديث وفادته طوله (ت) فأخرجه في تفسير سبأ واختصره (د) وعند (د) حديث من القرف التلف وفي حديثه أن النبي صلى الله عليه وسلم أمره على قتال من لم يسلم من أهل سبأ ثم شرط
__________
(1) فروة بفتح فاء وسكون راء اه مغني.
(2) مسيك بمهملة مصغرا والغطيف بمعجمة مصغرا اه تقريب.
[ * ]

عليه أن يراجعه في أمرهم.
قلت: وقال ابن سعد استعمله عمر بن الخطاب على صدقات مذحج وكناه ابن أبي خيثمة في تاريخه أبا عمير.
493 - خ ت (البخاري والترمذي) فروة بن أبي المغراء (2) واسمه معدي كرب الكندي أبو القاسم الكوفي.
روى عن على بن مسهر وعبيدة بن حميد وابراهيم بن مختار الرازي والوليد بن أبي ثور وأبي الاحوص ومحمد بن سليمان بن الاصبهاني والقاسم بن مالك المزني وغيرهم.
وعنه البخاري وروى الترمذي عن عبدالله الدارمي عنه وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو الازهر والصغاني وعثمان بن خرزاذ ويعقوب بن سفيان وعباس الدوري ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة وأحمد بن علي الخزاز وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال البخاري وابن حبان مات سنة خمس وعشرين ومائتين.
قلت: ووثقه الدار قطني وذكره ابن حبان في الثقات.
494 - فروة بن المغيرة.
يأتي في المغيرة بن فروة.
495 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) فروة بن نوفل الاشجعي الكوفي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن أبيه وعلي بن أبي طالب وجبلة بن حارثة وعائشة وظئر لرسول الله صلى الله عليه وسلم.
وعنه هلال بن يساف وأبو اسحاق السبيعي وعن رجل عنه وشريك بن طارق ونصر بن عاصم.
ذكره ابن حبان في ثقات التابعين.
وقال قد قيل إن له صحبة.
له عند (م ق) حديث في الدعاء.
قلت: وقع ذكره في حديث علقه البخاري في النكاح ونبهت عليه في ترجمة والده نوفل وذكره ابن حبان أيضا في الصحابة وساق له من رواية عبد العزيز بن مسلم عن أبي إسحاق عن فروة بن نوفل قال أتيت
المدينة فقال لي رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ما جاء بك قلت جئت لتعلمني كلمات الحديث.
قال ابن
__________
(1) أبو المغراء بفتح الميم والمد اه تقريب.
[ * ]

حبان القلب يميل إلى أن هذه اللفظة ليست بمحفوظة لان عبد العزيز بن مسلم ربما وهم فأفحش انتهى وقد روى هذا الحديث أبو داود الحفري عن الثوري عن أبي إسحاق عن فروة عن أبيه وكذا أرخه أصحاب السنن الثلاثة من طريق زهير بن معاوية وإسرائيل عن أبي إسحاق وهو الصواب.
واختلف فيه على أبي إسحاق اختلافا كثيرا وقال ابن عبد البر في الصحابة حديثه مضطرب وفروة بن نوفل الاشجعي من الخوارج خرج على المغيرة بن شعبة في صدر خلافة معاوية فبعث إليهم المغيرة فقتلوا سنة خمس وأربعين وليس لفروة بن نوفل صحبة ولا رؤية وإنما يروي عن أبيه وعن عائشة وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عن فروة بن نوفل له صحبة فقال ليست له صحبة ولابيه صحبة.
496 - ق (ابن ماجة) فروة بن يونس الكلابي أبو يونس البصري.
روى عن هلال بن جبير.
وعنه النضر بن شميل وأبو عبيدة الحداد ومحمد بن عبدالله الانصاري قال أبو الفتح الازدي ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث أنس من أصاب من شئ فليلزمه.
497 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) فضاء (1) بن خالد الجهضمي الازدي البصري.
روى عن أبيه وعلقمة بن عبدالله المزني.
وعنه ابنه محمد.
له في الكتب حديثان تقدما في عبدالله بن سنان.
(من اسمه فضالة) 498 - ت (الترمذي)
فضالة بن ابراهيم التيمي أبو إبراهيم ويقال أبو أحمد النسوي (2) ثم المروزي والد عبيد الله وأحمد.
__________
(1) فضاء المد اه تقريب.
(2) النسائي بالفتح والهمزة والنسوي نسبة إلى نساء مدينة بخراسان اه لب اللباب.
[ * ]

روى عن الليث وابن لهيعة وابن المبارك.
روى عنه عمر بن هشام النسوي ومحمد ابن عبد العزيز بن أبي رزمة ووهب بن زمعة وأحمد بن عبدة الآملي.
قال النسائي ثقة وقال أبو علي المروزي كان من كبار أصحاب عبدالله وكذا قال ابن حبان.
زاد وكان من أهل الحفظ والضبط والعلم باللغة والشعر وكان قتيبة معه بمصر.
499 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) فضالة بن عبيد بن ناقذ (1) بن قيس بن صهيبة ويقال صهيب بن الاصرم ابن جحجبا بن كلفة بن عوف بن عمرو بن عوف بن مالك بن أوس أبو محمد الانصاري.
شهد أحدا وما بعدها وولاه معاوية الغزو وقضاء دمشق واستخلفه على دمشق لما غاب عنها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وأبي الدرداء وجماعة.
روى عنه أبو علي ثمامة بن شفي وحنش بن عبدالله الصنعاني وعبد الرحمن بن محيريز وعبد الله بن عامر اليحصبي وسلمان بن سمير وعبد الله بن محيريز وعلي بن رباح وأبو علي عمرو بن مالك الجنبي وميسرة مولاه ومحمد بن كعب القرظي وأبو يزيد الخولاني وآخرون.
قال خالد بن يزيد بن أبي مالك عن أبيه كان أبو الدرداء على القضاء بدمشق فلما حضرته الوفاة قال له معاوية من ترى لهذا الامر قال فضالة بن عبيد فلما مات أرسل إلى فضالة فولاه وقال أبو الحسن المدايني وغير واحد مات سنة ثلاث وخمسين وقيل مات سنة سبع وستين والاول الصحيح.
قلت: وقال ابن حبان في الصحابة سكن مصر والشام ومات في ولاية معاوية وكان معاوية ممن حمل سريره وقال أبو يونس شهد فتح مصر وولى
بها البحر والقضاء لمعاوية.
500 - ت (الترمذي) فضالة بن الفضل بن فضالة التميمي الطهوي أبو الفضل الكوفي.
روى عن أبي بكر بن عياش وبزيع بن عبدالله اللحام وثابت بن محمد الزاهد وأبي
__________
(1) ناقد بقاف وذال معجمة اه مغنى.
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 16) [ * ]

داود الحفري وجماعة.
روى عنه الترمذي وأبو بكر البزار وعمر بن محمد النميري وأبو حاتم الرازي وعلي بن العياش الشامي وموسى بن إسحاق الانصاري والقاسم المطرز ومحمد بن جرير وابن صاعد وابن أبي داود وأبو عروبة وزيد بن الهيثم القاضي وآخرون قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
قال الحضرمي مات سنة خمسين ومائتين.
501 - د (أبي داود) فضالة الليثي الزهراني (1).
له صحبة.
قيل اسمه عبدالله وقيل وهب يعد في أهل المدينة.
له عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث واحد في المحافظة على العصرين.
وعنه ابنه عبدالله وفي اسناد حديثه اختلاف.
(من اسمه الفضل) 502 - ت (الترمذي) الفضل بن جعفر بن عبدالله بن الزبرقان البغدادي أبو سهل بن أبي طالب الهاشمي مولى آل العباس واسطي الاصل وهو أخو يحيى بن أبي طالب.
روى عن يحيى بن أبي بكير وعمرو بن حكام ومعاذ بن فضالة وأبي حذيفة والحسن ابن بشر البجلى وحجاج بن محمد ويزيد بن هارون وأبي علي الحنفي وأبي عاصم وزيد ابن
علي بن الحسين بن زيد بن علي بن الحسين وعتاب بن زياد وخلاد بن يزيد ومحمد بن الصلت وعبيد الله بن موسى وغيرهم.
روى عنه الترمذي وابن أبي الدنيا ومحمد بن الليث الجوهري وصالح بن أحمد بن أبي مقاتل وأحمد بن محمد بن المغلس وهارون بن محمد بن المنخل ويحيى بن صاعد والحسن بن اسماعيل المحاملى وآخرون.
ذكره ابن حبان في الثقات
__________
(1) قال ابن عبد البر في الاستيعاب وقال بعضهم الزهراني فأخطأ والزهراني غير الليثي والزهراني تابعي اه هامش الاصل.
[ * ]

وقال الخطيب كان ثقة وقال أخوه يحيى ولد سنة ست وثمانين ومائة وقال السراج وابن حبان مات سنة اثنتين وخمسين ومائتين.
503 - د (أبي داود) الفضل بن الحسن بن عمرو بن أمية الضمري المدني نزيل مصر.
روى عن عمه بكير بن عمرو وأبي هريرة وابن عمر وابن أم الحكم بنت الزبير ابن عبدالمطلب وأرسل عن عمر.
وعنه ابنه الحسن وجعفر بن ربيعة ويزيد بن أبي حبيب وابن إسحاق وعبيد الله بن أبي جعفر ويزيد بن محمد القرشي وعبيد بن وهب.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس يقال توفي بالاسكندرية.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الذكر بعد الصلاة.
قلت: وقال العجلى مصري تابعي ثقة.
504 - عس (النسائي في مسند علي) الفضل بن أبي الحكم الطاحي (1) البصري.
روى عن أبي نضرة العبدي عن علي بشر قاتل ابن صفية بالنار.
وعنه أبو عامر العقدي ويعقوب بن إسحاق الحضرمي وأبو داود الطيالسي.
قال أبو حاتم شيخ بصري سكن الطاحية وذكره ابن حبان في الثقات.
505 - ع (الستة)
الفضل بن دكين وهو لقب واسمه عمرو بن حماد بن زهير بن درهم التيمي مولى آل طلحة أبو نعيم الملائى الكوفي الاحول.
روى عن الاعمش وايمن بن نابل وسلمة بن وردان وسلمة بن نبيط ويونس ابن أبي إسحاق وعيسى بن طهمان وعبد الرحمن بن الغسيل وفطر بن خليفة ومصعب بن سليم ويحيى بن أبي الهيثم العطار والمسعودي وأبي العميس وورقاء والثوري ومالك بن مغول
__________
(1) الطاحي بمهملتين اه خلاصة.
[ * ]

ومالك بن أنس وابن أبي ذئب ومحمد بن طلحة بن مصرف ومسعر ومعمر بن يحيى ابن سام ونصير بن أبي الاشعث وموسى بن علي بن رباح وهشام بن سعد المدني وهشام الدستوائي وهمام بن يحيى وسيف بن أبي سليمان وعمر بن ذر وصخر بن جويرية وابراهيم بن نافع المكي وإسحاق بن سعيد السعيدي وإسرائيل وافلح بن حميد واسماعيل ابن مسلم وجعفر بن برقان ومسعر بن كدام وداود بن قيس الفراء وزكرياء بن أبي زائدة وأبي خيثمة زهير بن معاوية وسعيد بن عبيد الطائي وبشير بن مهاجر وشيبان النحوي وعبد الملك بن حميد بن أبي غنية وعزرة بن ثابت وعبيد الله بن محرز وعاصم بن محمد ابن زيد بن عبدالله بن عمر وعبد العزيز بن أبي سلمة الماجشون وأبي عاصم محمد ابن أيوب الثقفي ونافع بن عمر الجمحي وأبي الاشهب العطاردي وأبي شهاب الحناط وعبد السلام بن حرب وابن عيينة وخلق.
روى عنه البخاري فأكثر وروى هو والباقون بواسطة يوسف بن موسى القطان ومحمد بن عبدالله بن نمير وأبي خيثمة وأبي بكر بن أبي شيبة وإسحاق ابن راهويه وأبو سعيد الاشج وعبد بن حميد والحسن الزعفراني ومحمد بن داود المصيصي ومحمد ابن سليمان الانباري وأحمد بن محمد بن المعلى الآدمي وهارون بن عبدالله الحمال وأحمد ابن منيع ومحمد بن أحمد بن مردويه ومحمود بن غيلان وأبو داود الحراني وعباس الدوري
ومحمد بن اسماعيل بن علية والحسن بن إسحاق المروزي وأحمد بن يحيى الكوفي وعبد الاعلى بن واصل وعمرو بن منصور النسائي ومحمود بن اسماعيل بن أبي ضرار الرازي ومحمد بن يحيى الذهلى.
وروى عنه أيضا عبدالله بن المبارك ومات قبله بدهر طويل وعثمان بن أبي شيبة ويحيى بن معين وأحمد بن حنبل وعلي بن خشرم وأبو مسعود الرازي وأبو زرعة وأبو حاتم والصنعاني (1) وأبو إسماعيل الترمذي ويعقوب بن شيبة وأحمد بن الحسن الترمذي وابراهيم الحربي وابراهيم بن يزيد وعلي بن عبد العزيز البغوي وإسحاق بن الحسن الحربي والحارث بن أبي أسامة والكديمي وبشر بن موسى وخلق كثير.
__________
(1) الصاغاني.
[ * ]

قال محمد بن سليمان الباغندي سمعت أبا نعيم يقول حدثنا الفضل بن عمرو بن حماد ودكين لقب وقيل إن رجلا قال لابي نعيم كان اسم أبيك دكينا قال اسم أبي عمرا ولكنه لقبه فروة الجعفي دكينا وقال حنبل بن إسحاق قال أبو نعيم كتبت عن نيف ومائة شيخ ممن كتب عنه سفيان وقال الفضل بن زياد الجعفي عن أبي نعيم شاركت الثوري في ثلاثة عشر ومائة شيخ وقال أبو عوف الدوري عن أبي نعيم قال لي سفيان مرة وسألته عن شئ أنت لا تبصر النجوم بالنهار فقلت وأنت لا تبصرها كلها بالليل فضحك.
وقال صالح بن احمد قلت لابي وكيع وعبد الرحمن بن مهدي ويزيد بن هارون أين يقع أبو نعيم من هؤلاء قال على النصف إلا أنه كيس يتحرى الصدق.
قلت: فأبو نعيم اثبت أو وكيع قال أبو نعيم اقل خطأ قلت فأيما أحب اليك أبو نعيم أو ابن مهدي قال ما فيهما الا ثبت إلا أن عبدالرحمن كان له فهم وقال حنبل عن أحمد ابو نعيم أعلم بالشيوخ وانسابهم وبالرجال ووكيع أفقه وقال يعقوب بن شيبة أبو نعيم ثقة ثبت صدوق سمعت
أحمد بن حنبل يقول أبو نعيم يزاحم به ابن عيينة فقال له رجل وأي شئ عند أبي نعيم من الحديث ووكيع اكثر رواية فقال هو على قلة روايته اثبت من وكيع وعن أبي زرعة الدمشقي عن احمد مثله.
وقال الفضل بن زياد قلت لاحمد يجري عندك ابن فضيل مجرى عبيد الله بن موسى قال لا كان ابن فضيل اثبت فقلت وأبو نعيم يجري مجراهما قال لا أبو نعيم يقظان في الحديث وقام في الامر يعني في الامتحان وقال المروذي عن احمد قال يحيى وعبد الرحمن أبو نعيم الحجة الثبت...كان أبو نعيم ثبتا وقال أيضا عن احمد وإنما رفع الله عفان وأبا نعيم بالصدق حتى نوه بذكرهما وقال مهنأ سألت احمد عن عفان وأبي نعيم فقال هما العقدة وفي رواية ذهبا محمودين.
وقال زياد بن أيوب عن احمد أبو نعيم أقل خطأ من وكيع.
وقال عبد الصمد بن سليمان البلخي سمعت أحمد يقول ما رأيت أحفظ من وكيع وكفاك بعبد الرحمن اتقانا وما رأيت أشد ثبتا في الرجال من يحيى، وأبو نعيم أقل الاربعة خطأ قلت يا أبا عبدالله يعطي فيأخذ فقال أبو نعيم صدوق ثقة موضع للحجة في الحديث

وقال الميموني عن أحمد ثقة كان يقظان في الحديث عارفا به ثم قام في أمر الامتحان ما لم يقم غيره عافاه الله واثنى عليه وقال أحمد بن الحسن الترمذي سمعت أحمد يقول إذا مات أبو نعيم صار كتابه إماما إذا اختلف الناس في شئ فزعوا إليه.
وقال أبو داود عن أحمد كان يعرف في حديثه الصدق وقال أبو بكر بن أبي خيثمة سئل يحيى بن معين أي أصحاب الثوري أثبت قال خمسة يحيى وعبد الرحمن ووكيع وابن المبارك وأبو نعيم وقال أبو زرعة الدمشقي سمعت ابن معين يقول ما رأيت أثبت من رجلين أبي نعيم وعفان قال وسمعت أحمد بن صالح يقول ما رأيت محدثا أصدق من أبي نعيم وقال أبو حاتم سألت علي بن المديني من أوثق أصحاب الثوري قال يحيى وعبد
الرحمن ووكيع وأبو نعيم وأبو نعيم من الثقات وقال ابن عمار أبو نعيم متقن حافظ إذا روى عن الثقات فحديثه أرجح ما يكون وقال الحسين بن ادريس خرج علينا عثمان ابن أبي شيبة فقال حدثنا الاسد فقلنا من هو فقال الفضل بن دكين.
وقال الآجري قلت لابي داود كان أبو نعيم حافظا قال جدا وقال العجلي أبو نعيم الاحول كوفي ثقة ثبت في الحديث وقال يعقوب بن سفيان أجمع أصحابنا على أن أبا نعيم كان غاية في الاتقان وقال ابن أبي حاتم سئل أبو زرعة عن أبي نعيم وقبيصة فقال أبو نعيم أتقن الرجلين وقال أبو حاتم ثقة كان يحفظ حديث الثوري ومسعر حفظا كان يحرز حديث الثوري ثلاثة آلاف وخمسمائة وحديث مسعر نحو خمسمائة كان يأتي بحديث الثوري على لفظ واحد لا يغيره وكان لا يلقن وكان حافظا متقنا وقال أبو حاتم أيضا لم أر من المحدثين من يحفظ يأتي بالحديث على لفظ واحد لا يغيره سوى قبيصة وأبي نعيم في حديث الثوري ويحيى الحماني في شريك وعلي بن الجعد في حديثه.
وقال أحمد بن عبدالله الحداد سمعت أبا نعيم يقول نظر ابن المبارك في كتبي فقال ما رأيت أصح من كتابك وقال أحمد بن منصور الرمادي خرجت مع أحمد ويحيى إلى عبد الرزاق أخدمهما فلما عدنا إلى الكوفة قال يحيى لاحمد أريد [ أن ] أختبر أبا نعيم فقال له أحمد لا تزيد الرجل إلا ثقة فقال يحيى لا بد لي فأخذ ورقة وكتب فيها ثلاثين حديثا من حديث أبي نعيم وجعل على رأس كل عشرة منها حديثا ليس من حديثه ثم جاؤوا إلى أبي نعيم

فخرج فجلس على دكان فأخرج يحيى الطبق فقرأ عليه عشرة ثم قرأ الحادي عشر فقال أبو نعيم ليس من حديثي إضرب عليه ثم قرأ العشر الثاني وأبو نعيم ساكت فقرأ الحديث الثاني فقال ليس من حديثي إضرب عليه ثم قرأ العشر الثالث وقرأ الحديث الثالث فانقلبت عيناه وأقبل على يحيى فقال أما هذا وذراع أحمد في يده فأورع من أن يعمل هذا واما هذا يريدني فأقل من أن يعمل هذا ولكن هذا من فعلك يا فاعل ثم أخرج رجله
فرفسه (1) فرمى به وقام فدخل داره فقال أحمد ليحيى ألم أقل لك إنه ثبت قال والله لرفسته أحب إلي من سفرتي.
وقال حنبل بن اسحاق سمعت أبا عبدالله يقول شيخان كان الناس يتكلمون فيهما ويذكرونهما وكنا نلقى من الناس في أمرهما ما الله به عليم قاما لله بأمر لم يقم به أحد أو كبير أحد مثل ما قاما به عفان وأبو نعيم يعني بالكلام فيهما لانهما كانا يأخذان الاجرة من التحديث وبقيامهما عدم الاجابة في المحنة.
وقال محمد بن إسحاق الثقفي سمعت الكديمي يقول لما أدخل أبو نعيم على الوالي ليمتحنه وثم أحمد بن يونس وأبو غسان وغيرهما فأول من امتحن فلان فأجاب ثم عطف على أبي نعيم فقال قد أجاب هذا ما تقول فقال والله ما زلت أتهم جده بالزندقة ولقد أدركت الكوفة وبها سبع مائة شيخ كلهم يقولون إن القرآن كلام الله وعنقي أهون علي من زري هذا قال فقام إليه أحمد بن يونس فقبل رأسه وكان بينهما شحناء وقال جزاك الله من شيخ خيرا وروى بعضها البخاري عن الكديمي عن أبي بكر ابن أبي شيبة بالمعنى وفيها ثم أخذ زره فقطعه ثم قال رأسي أهون علي من زري هذا.
وقال أحمد بن ملاعب سمعت أبا نعيم يقول ولدت سنة ثلاثين ومائة في آخرها وقال ابراهيم الحربي كان بين وكيع وأبي نعيم سنة وفات أبا نعيم في تلك السنة الخلق وقال يعقوب بن سفيان مات أبو نعيم سنة ثماني عشرة ومائتين وكان مولده سنة ثلاثين وقال حنبل بن اسحاق وغير واحد مات سنة تسع عشرة ومائتين وقال بعضهم في سلخ شعبان
__________
(1) الرفسة الصدمة بالرجل في الصدر اه قاموس.
[ * ]

وبعضهم في رمضان وقال علي بن خشرم سمعت أبا نعيم يقول يلومونني على الاجر (1) وفي بيتي ثلاثة عشر وما في بيتي رغيف.
قلت: قال ابن سعد في الطبقات أنا عبدوس بن كامل قال كنا عند أبي نعيم في ربيع
الاول سنة سبع عشرة فذكر رؤيا رآها فأولها أنه يعيش بعد ذلك يومين ونصفا أو شهرين ونصفا أو عامين ونصفا.
قال فعاش بعد الرؤيا ثلاثين شهرا ومات لانسلاخ شعبان في سنة تسع عشرة.
قال ابن سعد وكان ثقة مأمونا كثير الحديث حجة وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح ما رأيت محدثا أصدق من أبي نعيم وكان يدلس أحاديث مناكير.
وقال النسائي في الكنى أبو نعيم ثقة مأمون وقال أبو أحمد الفراء سمعتهم يقولون بالكوفة قال أمير المؤمنين وإنما يعنون الفضل بن دكين رواه الحاكم في تاريخه وقال الخطيب في تاريخه كان أبو نعيم مزاحا ذا دعابة مع تدينه وثقته وأمانته وقال يوسف ابن حسان قال أبو نعيم ما كتبت علي الحفظة أني سببت معاوية وقال وكيع إذا وافقني هذا الاحول ما باليت من خالفني.
وقال علي بن المديني كان أبو نعيم عالما بأنساب العرب أعلم بذلك من يحيى بن سعيد القطان وقال ابن معين كان مزاحا.
ذكر له حديث عن زكرياء بن عدي فقال ماله وللحديث ذاك بالتوراة أعلم يعني أن أباه كان يهوديا فأسلم وقال له رجل خراساني يا أبا نعيم إني أريد الخروج فاخبرني باسمك قال اسمي دعاك فمضى قال ورأيته مرة ضرب بيده على الارض فقال أنا أبو العجائز.
506 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) الفضل بن دلهم (2) الواسطي ثم البصري القصاب.
روى عن الحسن البصري ومحمد بن سيرين وأبي نضرة وثابت وقتادة وعوف الاعرابي
__________
(1) الاخذ - نسخة أخرى.
(2) دلهم بسكون لام وفتح هاء اه مغني.
[ * ]

روى عنه ابن المبارك ووكيع ومحمد بن القاسم الاسدي ومحمد بن خالد الوهبي وهشام ابن
الوليد المخزومي ويزيد بن هارون.
قال الاثرم عن أحمد ليس به بأس إلا أن له أحاديث.
قلت: هو واسطي قال نعم لا أعلم أحدا روى عن وكيع عنه (1) قال وسمعت أبا عبدالله ذكر حديثه عن الحسن عن قبيصة بن حريث عن سلمة بن المحبق حديث خذوا عني.
فقال هذا حديث منكر يعني أنه أخطأ فيه لان قتادة وغيره رووه عن الحسن عن حطان بن عبدالله الرقاشي عن عبادة.
وذكر له البخاري هذا الحديث وقال هذا أصح يعني حديث حطان وقال عبد الله ابن أحمد وجدت بخط أبي قال يزيد بن هارون كان الفضل بن دلهم عندنا قصابا شاعرا معتزليا وكنت أصلي معه في المسجد فلا أسمع ذاك منه (2) وقال الحلواني عن أحمد كان لا يحفظ وذكر أشياء أخطأ فيها وقال عباس الدوري سألت ابن معين عن حديثه كيف هو فقال صالح وقال ابن أبي خيثمة سئل يحيى عن الفضل بن دلهم عن الحسن فقال ضعيف قال وسمعته مرة يقول الفضل بن دلهم حديثه صالح.
وقال أبو داود ليس بالقوي ولا بالحافظ وقال علي بن الجنيد في القلب من أحاديثه شئ.
قلت: وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال أبو بكر البزار لم يكن بالحافظ وقال الآجري عن أبي داود كان معتزليا له رأي سوء وقال مرة زعموا أنه كان له مذهب ردئ وقال أبو الحسن بن العبد عن أبي داود حديثه منكر وليس هو برضى وقال أبو الفتح الازدي ضعيف جدا ووثقه وكيع.
507 - خ (البخاري) الفضل بن زهير هو ابن دكين نسب إلى جد له وقع كذلك عند البخاري.
508 - خ م د ت س (البخاري ومسلم أبي داود والترمذي والنسائي) الفضل بن سهل بن ابراهيم الاعرج أبو العباس البغدادي الحافظ الرام.
__________
(1) لا أعلم أحدا أروى من وكيع عنه.
(2) فيه.
[ * ]

روى عن شبابة والاسود بن عامر والحسن بن موسى الاشيب وزيد بن الحبحاب وأبي الجواب الاحوص بن جواب ويزيد بن هارون وأبي النضر ويعقوب بن ابراهيم بن سعد ويونس بن محمد المؤدب وعفان وقراد أبو نوح ومعلى بن منصور ويحيى بن غيلان وأبي أحمد الزبيري وحسين بن محمد المروزي وسريج بن النعمان والوليد بن صالح وجماعة.
وعنه الجماعة سوى ابن ماجة وأبو حاتم وعبد الله بن أحمد بن حنبل وأبو بكر ابن أبي عاصم وعبدان والبجيري والحسن بن أبي سفيان وابن أبي الدنيا وقاسم المطرز والبغوي والسراج وابن صاعد والحسين بن اسماعيل المحاملي ومحمد بن مخلد وغيرهم.
قال عبدان الاهوازي سمعت أبا داود يقول أنا لا أحدث عنه قلت لم قال لانه كان لا يفوته حديث جيد.
وقال أحمد بن الحسين بن اسحاق الصوفي كان أحد الدواهي.
قال الخطيب يعني في الذكاء وقال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة خمس وخمسين ومائتين وفيها أرخه السراج وزاد في صفر وله نيف وسبعون سنة.
قلت: وقال أبو عبد الله بن مندة هو خراساني نزل بغداد.
509 - قد (أبي داود في القدر) الفضل بن سويد الكوفي.
روى عن سعيد بن جبير وأبي سفيان طلحة بن نافع وأبي المليح الهذلي.
روى عنه محمد بن حمران وحده.
قال أبو حاتم ليس بالمشهور ولا أرى بحديثه بأسا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: إلا أنه فرق بين الراوي عن أبي سفيان وعنه محمد بن حمران وبين الراوي عن سعيد بن جبير فقال روى عنه محمد بن حمزة بن محمد فليحرر هذا.
510 - تمييز الفضل بن أبي سويد في الفضل بن الفضل.
511 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) الفضل بن الصباح البغدادي أبو العباس السمسار وأصله من نهاوند.

روى عن ابن عيينة ومحمد بن فضيل ومعن بن عيسى وسعيد بن زكرياء المدائني وأبي ضمرة وأبي معاوية الضرير وغيرهم.
روى عنه الترمذي وابن ماجة وابن أبي الدنيا ومحمد ابن عبدالله الحضرمي ومحمد بن جرير ومحمد بن اسحاق السراج ومحمد بن المسيب الارغياني والهيثم بن خلف وأبو يعلى الموصلي ومحمد بن عبدوس بن كامل والبغوي وأبو حامد الحضرمي وآخرون.
قال عبد الخالق بن منصور وغيره عن ابن معين ثقة وقال أبو القاسم البغوي حدثنا الفضل بن الصباح وكان من خيار عباد الله وذكره ابن حبان في الثقات وقال السراج وغيره مات سنة خمس وأربعين ومائتين في رجب.
512 - س (النسائي) الفضل بن أبي طالب هو ابن جعفر تقدم.
513 - س (النسائي) الفضل بن العباس بن ابراهيم ويقال ابن مهدي ويقال ابن مهران ويقال ابن أحمد أبو العباس الحلبي البغدادي الاصل.
روى عن عفان وسعيد بن سليمان الواسطي وحجاج بن منهال وأحمد بن يونس ومعاوية ابن عمرو وعلي بن بحر بن بري ومحمد بن حاتم الجرجرائي ومحمد بن مقاتل المروزي والهيثم ابن خارجة ويحيى الحماني والقعنبي وجماعة.
روى عنه النسائي ومحمد بن المنذر شكر وأحمد بن عبد الحليم الكريزي وأحمد بن محمد بن اسحاق الحلبي ومحمد بن بركة الحافظ برداعس وأبو الحسن محمد بن جعفر بن السقاء الحلبي وعلي بن الحسن بن العبد.
قال النسائي ثقة وقال في موضع آخر ليس به بأس.
قلت.
وقال مسلمة ثقة.
514 - ع (الستة)
الفضل بن العباس بن عبدالمطلب بن هاشم ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم أبو عبد الله ويقال أبو العباس ويقال أبو محمد المدني.
وأمه أم الفضل لبابة الكبرى بنت الحارث الهلالية أردفه رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة

الوداع وحضر غسل رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أخواه عبدالله وقثم وابن أخيه عباس بن عبيد الله بن عباس وابن عمه ربيعة بن الحارث بن عبدالمطلب وعمير مولى أم الفضل وأبو معبد وكريب موليا ابن عباس وأبو هريرة وسليمان بن يسار والشعبي وعطاء بن أبي رباح وقيل انه لم يسمع منه سوى أخيه عبدالله وأبي هريرة.
ورواية باقي من ذكر هنا عنه مرسلة.
قال عباس الدوري عن ابن معين قتل يوم اليرموك وعليه درع النبي صلى الله عليه وسلم وقال أبو داود قتل بدمشق وقال الواقدي مات بطاعون عمواس سنة ثمان عشرة وقال ابن سعد كان أسن ولد العباس وثبت يوم حنين ومات بناحية الاردن في خلافة عمر.
قلت: رواية ربيعة بن الحارث عنه ممكنة لا أعلم من نص على أنه لم يسمع منه وأما رواية الباقين عنه فظاهرة الارسال لقدم موته.
515 - س (النسائي) الفضل بن عبيد الله بن أبي رافع المدني مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن أبيه وعن جده.
وعنه ابنه عباس ومنبوذ المدني رجل من آل أبي رافع وعباس بن خراش (1).
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا في الغلول.
516 - س ق (النسائي وابن ماجة) الفضل بن عطية بن عمرو بن خالد المروزي مولى بني عبس.
روى عن سالم بن عبدالله بن عمر وعطاء بن أبي رباح وعبد الله بن عبيد بن عمير
وعنه ابنه محمد وحسين بن بشير وسلام بن سلم وعبد الله بن سعد الدشتكي قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال ابن معين في رواية ليس به بأس وقال عمرو بن علي ضعيف الحديث وقال اسحاق بن راهويه قال لي يحيى بن يحيى كتبت عن محمد بن الفضل كذا ثم مزقته قلت كان أهله قال اسحاق وكان أبوه الفضل بن عطية ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به
__________
(1) خداش.
[ * ]

وذكره ابن حبان في الثقات وقال يعتبر حديثه من غير رواية ابنه عنه لان ابنه في الحديث ليس بشئ.
قلت: وقال ابن عدي روى عنه ابنه مناكير والبلاء من ابنه محمد والفضل خير من ابنه محمد.
517 - الفضل بن عمرو.
هو أبو نعيم تقدم في الفضل بن دكين ودكين لقبه.
518 - خ (البخاري) الفضل بن عميرة القيسي (1) الطفاوي أبو قتيبة البصري.
روى عن ثابت البناني وميمون الكردي.
روى عنه جعفر بن سليمان الضبعي وحرمي ابن حفص بن عمارة وإدريس بن يزيد الاودي وعمرو بن حصين العقيلي والفضل ابن وثيق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره الساجي في الضعفاء وقال في حديثه ضعف وعنده مناكير وقال العقيلي لا يتابع عليه وأورد له عن ميمون بن سياه عن أبي عثمان سمعت عمر يرفعه سابقنا سابق ومقتصدنا ناج وظالمنا مغفور له.
519 - خ س (البخاري والنسائي) الفضل بن عنبسة الواسطي أبو الحسن ويقال أبو الحسين الخزاز (2).
روى عن شعبة ووهيب بن خالد وحماد بن سلمة واسماعيل بن مسلم العبدي ويزيد ابن ابراهيم التستري وغيرهم.
وعنه علي بن المديني وهارون بن حميد الواسطي ومحمد ابن عبدالله المخرمي وأحمد بن ابراهيم الدورقي وحمدون بن مسلم (3) وقتيبة وعمرو بن سليم
الواسطي ومحمد بن حرب الثنائي ومحمد بن روح الواسطي وأحمد بن سنان القطان وآخرون.
__________
(1) القيسي بقاف اه خلاصة.
(2) الخزاز بمعجمات اه خلاصة.
(3) سلم.
[ * ]

قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة من كبار أصحاب الحديث وقال ابن سعد كان ثقة معروفا وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري عن هارون ابن حميد مات أراه سنة ثلاث ومائتين.
وقال أسلم بن سهل أخبرني تميم بن المنتصر أنه مات سنة سبع وتسعين ومائة.
أخرج له البخاري حديثا واحدا مقرونا بغيره من مسند ابن عباس بت عند ميمونة وعند (س) حديثان أحدهما حديث عائشة في الصلاة عند طلوع الشمس.
قلت: وأرخ خليفة وفاته سنة إحدى ومائتين وفيها أرخه ابن قانع وقال واسطي ضعيف وقال الدارقطني ثقة.
520 - خ س (البخاري والنسائي) الفضل بن العلاء أبو العباس ويقال أبو العلاء الكوفي نزيل البصرة.
روى عن فطر بن خليفة وعثمان بن حكيم وليث بن أبي سليم وموسى بن عبيدة وأشعث بن سوار واسماعيل بن أمية وابراهيم بن مسلم الهجري وطلحة بن عمرو المكي وجماعة.
وعنه أحمد بن حنبل وعلي بن المديني وعمرو بن علي الفلاس وأبو بكر ابن الاسود ومحمد بن هشام بن شبيب بن أبي خيرة ومحمد بن ابراهيم بن صدران ومحمد ابن عبدالاعلى الصنعاني وخليفة بن خياط وعلي بن الحسين الدرهمي وأزهر بن جميل وأحمد بن بكار وآخرون.
قال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له البخاري حديثا واحدا مقرونا بغيره من
مسند ابن عباس أيضا في بعث معاذ إلى اليمن.
قلت: قال ابن شاهين في الثقات قال ابن معين لا بأس به وقال علي بن المديني ثقة وقال الدارقطني كان كثير الوهم.
521 - ق (ابن ماجة) الفضل بن عيسى بن أبان الرقاشي أبو عيسى البصري الواعظ.
روى عن عمه يزيد بن ابان الرقاشي وعن أنس وأبي عثمان النهدي ومحمد بن المنكدر والحسن البصري وأبي الحكم البجلي وجماعة روى عنه ابن اخته المعتمر بن سليمان وأبو عاصم العباداني وأبو عاصم النبيل والحكم بن ابان العبدي وعلي بن عاصم الواسطي وآخرون.

قال سلام بن أبي مطيع عن أيوب لو أن فضلا ولد أخرس لكان خيرا له.
وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن أبيه ضعيف.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين كان قاصا وكان رجل سوء قلت كيف حديثه قال لا تسأل عن القدري الخبيث وقال اسحاق ابن منصور عن ابن معين سئل عنه ابن عيينه فقال لا شئ وقال أبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم منكر الحديث في حديثه بعض الوهن ليس بقوي وقال الآجري قلت لابي داود أكتب حديث الفضل الرقاشي قال لا ولا كرامة.
وقال مرة كان هالكا وقال مرة حدث حماد بن عدي عن الفضل بن عيسى وكان من أخبث الناس قولا وقال مرة حدثنا سليمان بن حرب حدثنا حماد بن زيد عن فضل الرقاشي عن ابن المنكدر عن جابر رفعه ينادي رجل يوم القيامة واعطشاه الحديث فقال أبو داود هذا حديث يشبه وجه فضل الرقاشي وقال النسائي ضعيف وقال في موضع آخر ليس بثقة وقال ابن عدي الضعف بين على ما يرويه.
قلت: وقال البخاري في الاوسط عن ابن عيينة كان يرى القدر وكان أهلا ان لا يروى عنه.
وقال الساجي كان ضعيف الحديث قدريا.
قال وسمعت ابن المثنى يقول كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وكان شعبة يشهد ابان بن أبي عياش وأمثاله وكذا رواه
العقيلي في الضعفاء عن الساجي ونقل كثيرا مما تقدم وقال يعقوب بن سفيان معتزلي ضعيف الحديث وقال ابن حبان في الثقات الفضل بن عيسى روى عن أنس إن كان هو الرقاشي فليس بمتصل.
522 - س (النسائي) الفضل بن الفضل المدني.
روى عن الاعرج عن ضباعة بنت الزبير أنها ذبحت في بيتها شاة فأرسل إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أطعمينا من شاتكم الحديث.
وعنه أسامة بن زيد الليثي.
روى له النسائي الحديث المذكور وقال أبو نعيم الاصبهاني رواه حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن الفضل ابن الفضل عن سعيد بن المسيب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث إلى امرأة من أهله فذكره.
قلت:

وذكره ابن حبان في الثقات قال روى عن الاعرج وسعيد بن المسيب روى عنه هشام ابن عروة وأسامة بن زيد الليثي.
523 - تمييز الفضل بن الفضل بن أبي سويد السعدي أبو عبيدة السقطي البصري.
روى عن عبد الواحد بن زياد وأبي بكر بن عياش ويعقوب بن ابراهيم بن سعد ويحيى ابن يمان وعاصم بن بكار الليثي.
روى عنه أبو زرعة وأبو حاتم وابراهيم بن فهد الساجي وهشام بن علي السيرافي.
قال أبو حاتم ليس هو بذاك شيخ يكتب حديثه.
قلت.
وهو متأخر الطبقة عن الذي قبله بكثير.
524 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة) الفضل بن مبشر الانصاري أبو بكر المدني.
روى عن جابر بن عبدالله وسالم بن عبدالله بن عمر.
روى عنه أبو زهير عبد الرحمن بن مغراء ومروان بن معاوية وزياد بن عبدالله البكائي ويعلى بن عبيد.
قال
إسحاق بن منصور عن ابن معين ضعيف وقال أبو زرعة لين وقال أبو حاتم ليس بقوي يكتب حديثه وقال الآجري عن أبي داود أبو بكر بن مبشر ضعيف حدث عنه يعلى ولم يقف على اسمه وقال النسائي ضعيف وقال ابن عدي عامة احاديثه لا يتابع عليها.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: بقية كلام ابن عدي وهي دون العشرة وقال العجلى لا بأس بة وقال الدولابي مدني ضعيف الحديث وقال الدوري عن ابن معين الفضل بن مبشر المدني (1) روى عنه عبدالرحمن بن الغسيل ليس به بأس.
روى عن جابر بن عبدالله.
525 - خ ص (البخاري والنسائي في خصائص علي) الفضل بن مساور أبو المساور (2) البصري ختن أبي عوانة.
__________
(1) الذي.
(2) المساور بضم الميم بعدها مهملة خفيفة اه تقريب.
[ * ]

روى عن عوف الاعرابي وحجاج بن ارطاة وأبي عوانة وأبي محمد البجلى.
وعنه أبو داود الطيالسي والمنتجع بن مصعب العبدي وبندار وأبو موسى والنضر بن طاهر.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له (خ) حديثا.
قلت: قال الدار قطني ثقة وقال الساجي فيه ضعف.
526 - بخ (البخاري في الادب المفرد) الفضل بن مقاتل الازدي أبو مقاتل البلخي.
روى عن النضر بن شميل وعبد الرزاق ويزيد بن أبي حكيم العدني وعبد الله ابن ابراهيم بن عمر بن كيسان وابراهيم بن إسحاق الطالقاني والنضر بن زرارة وعبد العزيز بن خالد الترمذي.
روى عنه البخاري في الادب واسماعيل الترمذي.
روي عنه وأبو الدرداء عبد العزيز بن منيب ومحنف (1) بن آدم وجعفر الفريابي.
قال الآجري
سألت أبا داود عنه فجعل لا يقف عليه وقال أبو محمد نصر بن أحمد البغدادي حدثنا ابن اسماعيل البخاري حدثنا الفضل بن مقاتل بلخي ثقة.
527 - ع (الستة) الفضل بن موسى السيناني (2) أبو عبد الله المروزي.
مولى بني قطيعة.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد والاعمش وهشام بن عروة وعبيد الله وعبد الله ابني عمر وطلحة بن يحيى بن طلحة وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وعبد الحميد بن جعفر وحنظلة بن أبي سفيان والجعيد بن عبدالرحمن وداود بن أبي هند والحسين بن ذكوان المعلم وعبد المؤمن بن خالد الحنفي وحسين بن واقد وخثيم بن عراك
__________
(1) ذكر في الخلاصة السيناني بكسر المهملة ثم تحتانية ثم نونين بينهما الف قال صاحب المغني نسبة إلى سينان قرية من خراسان و (قطيعة) بضم قاف وفتح طاء وبعين مهملتين اه محمد شريف الدين.
(2) عجيف.
(تهذيب التهذيب - ج 8 م 17) [ * ]

وسعيد بن عبيد الطائي وفضيل بن غزوان وأبي حمزة السكري ومعمر بن راشد ومحمد ابن عمرو بن علقمة ويونس بن أبي إسحاق والثوري وشريك وشريح القاضي وغيرهم.
وعنه إسحاق بن راهويه وابراهيم بن موسى الرازي وأبو عمار الحسين بن حريث ويوسف بن عيسى المروزي ومعاذ بن اسد ومحمد بن عبد العزيز بن أبي رزمة والجارود ابن معاذ الترمذي وأبو إسحاق الطالقاني وعمرو بن رافع القزويني ومحمد بن الصباح الدولابي ويحيى بن اكثم ومحمود بن غيلان ومحمود بن سليمان البلخي وعبدة بن عبدالرحيم المروزي ومحمد بن حميد الرازي وعلي بن حجر وآخرون.
قال ابن معين وابن سعد ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح وقال علي بن خشرم
سألت وكيعا عنه فقال أعرفه ثقة صاحب سنة وقال الانباري عن أبي نعيم هو اثبت من ابن المبارك وقال أبو إسماعيل الترمذي سمعت أبا نعيم ذكره فقال كان والله عاقلا لبيبا وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مولده سنة خمس عشرة ومائة ومات سنة إحدى أو اثنتين وتسعين ومائة.
قلت: وقال أبو رجاء محمد بن حمدويه السبخي مات في ربيع الاول سنة اثنتين وقال الحاكم هو كبير السن عالمي الاسناد إمام من أئمة عصره في الحديث وقال ابن شاهين في الثقات كان ابن المبارك يقول حدثني الثقة يعنيه.
وقال البخاري فضل بن موسى مروزي أبو عبد الله ثقة وقال ابراهيم بن شماس سألت وكيعا عن السيناني فقال ثبت سمع الحديث معنا لا نبالي سمعت الحديث منه أو من ابن المبارك وقال عبدالله بن علي بن المديني سألت أبي عن حديث الفضل بن موسى عن معمر عن ابن طاووس عن أبيه عن ابن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شهر سيفه فدمه هدر.
فقال منكر ضعيف وقال عبدالله أيضا سألت أبي عن الفضل وأبي تميلة فقدم أبا تميلة وقال روى الفضل مناكير.
528 - ق (ابن ماجة) الفضل بن الموفق بن أبي المتئد (1) الثقفي أبو الجهم الكوفي ابن خال سفيان بن عيينة ويقال ابن عمته.
__________
(1) أبوالمتئد بضم الميم وتشديد المثناة بعدها تحتانية مهموزة اه تقريب.
[ * ]

روى عن فطر بن خليفة ومالك بن مغول وفضيل بن مرزوق ومسعر وإسرائيل ابن يونس وعنبسة بن عبد الواحد القرشي والمسعودي وأبي بكر بن عياش وطائفة.
وعنه ابنه عبدالرحمن وأحمد بن حنبل وأبو بكر بن أبي شيبة وابنه أبو شيبة ابراهيم ابن أبي بكر بن أبي شيبة وعبد الله بن براد الاشعري وأبو بكر الاعين وإسحاق بن سيار النصيبي وأبو أمية الطرسوسي وآخرون.
قال أبو حاتم كان شيخا صالحا ضعيف
الحديث وكان قرابة لابن عيينة.
له عنده حديث أبي سعيد في القول إذا خرج إلى الصلاة.
529 - ت (الترمذي) الفضل بن يزيد الثمالي (1) ويقال البجلي الكوفي.
روى عن عكرمة والشعبي وابن عجلان والمحاربي وأبي المخارق إن كان محفوظا.
روى عنه أبو عقيل الثقفي وعلي بن مسهر وأبو معاوية ومروان بن معاوية.
قال أبو زرعة كوفي ثقة وقال الترمذي روى عنه غير واحد من الائمة وقال الحاكم ثقة يجمع حديثه وقع إلى الجزيرة وبها حديثه لم يسند تمام العشرة وذكره ابن حبان في الثقات.
530 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة) الفضل بن يعقوب بن ابراهيم بن موسى الرخامي (2) أبو العباس البغدادي.
روى عن عبدالله بن جعفر البرقي ومحمد بن سابق البزاز والحسن بن محمد ابن أعين وحجاج بن محمد المصيصي وحبيب بن أبي حبيب كاتب مالك ومروان بن محمد الطاطري وأبي النضر هاشم بن القاسم ورواد بن الجراح وأبي عامر وجماعة.
وعنه البخاري وابن ماجة وابن ناجية وابن أبي الدنيا وعمرو بن محمد البجيري وأبو حاتم وابنه عبدالرحمن بن أبي حاتم الباغندي والسراج وابن صاعد ومحمد بن المسيب الارغياني وأبو حامد الحضرمي والحسين والقاسم ابنا اسماعيل المحاملى ومحمد بن مخلد الدوري وآخرون.
__________
(1) الثمالي بضم المثلثة اه تقريب.
(2) الرخامي بضم الراء المهملة بعدهما معجمة مفتوحة اه تقريب.
[ * ]

قال أبو حاتم صدوق وقال ابن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي ببغداد وكان صدوقا ثقة وقال الدار قطني ثقة حافظ وقال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن مخلد مات في أول جمادى الاولى سنة ثمان وخمسين ومائتين.
531 - د ق (أبي داود وابن ماجة) الفضل بن يعقوب البصري أبو العباس المعروف بالجزري (1).
روى عن عبد الاعلى بن عبدالاعلى وابن عيينة وعبد الله بن داود الخريبي ومحمد ابن بكر البرساني وابن أبي عدي ومخلد بن يزيد ونوح بن قيس الحداني وابراهيم ابن صدقة وجماعة.
وعنه أبو داود وابن ماجة وابراهيم وأبو بكر أحمد ابنا محمد بن ابراهيم الكندي وعبد الله بن محمد بن ناجية ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن هارون الروياني وأبو بكر البزار وعلي بن الجنيد الرازي وأبو الاذان عمر بن ابراهيم البغدادي والباغندي وأبو حامد الحضرمي ويحيى بن محمد بن صاعد وأبو عروبة وغيرهم.
قال أبو حاتم محله الصدق وقال الخطيب كان صدوقا وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابراهيم بن محمد الكندي مات في شعبان سنة ست وخمسين ومائتين.
532 - تمييز الفضل بن يعقوب الجعفي أبو العباس الكوفي.
روى عن الحسن بن صابر الهاشمي الكسائي ومحمد بن جعفر.
روى عنه الحسين ابن علي بن الحسين الدهان وأبو عمران موسى بن العباس الجويني وكناه ذكره أبو أحمد الحاكم في الكنى.
قلت: هو متأخر عن الذي قبله.
533 - ت (الترمذي) فضة (2) أبو مودود البصري.
__________
الجزري بجيم وزاي وبراء اه تقريب.
(2) فضة بكسر أوله وتشديد المعجمة اه تقريب.
[ * ]

قدم الري فسكنها مدة ثم سكن خراسان.
روى عن سليمان التيمي.
وعنه يحيى ابن الضريس وعلي بن الحسن روى له الترمذي حديثا واحدا من حديثه عن التيمي عن أبي
عثمان عن سليمان حديث لا يزيد في العمر إلا البر الحديث.
ولم يسمه وقال حسن غريب.
قال وأبو مودود اثنان (أحدهما) يقال له فضة بصري وهو الذي يروي هذا الحديث (والآخر) عبد العزيز بن أبي سليمان مدني وكانا في عصر واحد انتهى.
وذكر أبو حاتم آخر يقال له أبو مودود اسمه بحر بن موسى روى عن الحسن البصري وعنه الثوري وغيره وقال أبو مودود المدني أحب إلي من أبي مودود بحر ومن ابي مودود فضة.
(من اسمه فضيل) 534 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) فضيل (1) بن حسين بن طلحة البصري أبو كامل الجحدري ابن أخي كامل ابن طلحة.
روى عن حماد بن زيد وعبد الواحد بن زياد وأبي عوانة ويزيد بن زريع وخالد ابن عبدالله واسماعيل بن علية وبشر بن المفضل وخالد بن الحارث وسليم بن اخضر ويحيى القطان وأبي معشر البراء وغيرهم روى عنه البخاري تعليقا ومسلم وأبو داود والنسائي عن زكرياء السجزي عنه وأبو زرعة وعبد الله بن احمد بن حنبل وبقي بن مخلد وابن أبي عاصم والبزار وعبدان الاهوازي والحسن بن سفيان وزكرياء الساجي وآخرون.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مطين وموسى بن هارون مات سنة سبع وثلاثين ومائتين.
قلت: وقال أبو طالب عن احمد أبو كامل بصير بالحديث متقن يشبه الناس وله عقل وقال ابن أبي حاتم عن أبيه عن علي بن المديني ثقة وذكر ابن السمعاني أن مولده كان سنة خمس واربعين ومائة.
535 - ق (ابن ماجة) فضيل بن رافع أبو رافع.
__________
(1) فضيل بالتصغير اه تقريب.
[ * ]

روى عن سمى.
وعنه الوليد بن مسلم.
كذا في الجهاد لابن ماجة والصواب اسماعيل ابن رافع.
536 - ع (الستة) فضيل بن سليمان النميري (1) أبو سليمان البصري.
روى عن أبي مالك الاشجعي وأبي حازم بن دينار الاعرج وعبد الله بن عثمان ابن خثيم وصالح بن خوات بن صالح بن خوات بن جبير وخثيم بن عراك بن مالك وعبد الله ابن سعيد بن أبي هند ومحمد بن عجلان وموسى بن عقبة وعمرو بن أبي عمرو ومنصور ابن عبدالرحمن الحجبي ومسلم بن أبي مريم وفائد مولى عبادل ومحمد بن زيد بن المهاجر ابن قنفذ وكثير بن قاروند وعبد الرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف ومحمد بن أبي يحيى الاسلمي وابراهيم بن طهمان وغيرهم.
وعنه أبو عاصم الضحاك بن مخلد وعلي بن المديني ومحمد بن أبي بكر المقدمي وعبد الرحمن بن مبارك العيشي وعاصم بن علي بن عاصم وخليفة بن خياط واحمد بن عبدة الضبي ومحمد بن عبدالله بن بزيع وعمرو بن علي وعبيد الله بن عمر القواريري ومحمد ابن زياد الزيادي ومحمد بن موسى الحرشي والحسين بن محمد الذراع وأبو المغلس عبد ربه ابن خالد النميري ونصر بن علي الجهضمي وأبو الاشعث العجلى وآخرون.
قال عباس الدوري عن ابن معين ليس بثقة وقال أبو زرعة لين الحديث روى عنه ابن المديني وكان من المتشددين وقال أبو حاتم يكتب حديثه ليس بالقوي وقال الآجري عن أبي داود كان عبدالرحمن لا يحدث عنه.
قال وسمعت أبا داود يقول ذهب فضيل بن سليمان والسمتي إلى موسى بن عقبة فاستعارا منه كتابا فلم يرداه وقال النسائي ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ست وثمانين ومائة وقال ابن أبي عاصم عن أبي المغلس النميري مات سنة خمس وثمانين ومائة.
قلت: وقال صالح بن محمد جزرة منكر الحديث روى عن موسى بن عقبة مناكير
__________
(1) النميري بالنون مصغرا اه تقريب.
[ * ]

وقال الساجي عن ابن معين ليس هو بشئ ولا يكتب حديثه وقال الساجي وكان صدوقا وعنده مناكير وقال الآجري سألت أبا داود عن حديث فضيل بن سليمان عن عبدالرحمن ابن إسحاق عن الزهري فقال ليس بشئ إنما هو حديث ابن المنكدر وقال ابن قانع ضعيف توفي سنة ثلاث وثمانين ومائة وذكره ابن عدي وأورد له أحاديث ولم يقل فيه شيئا.
537 - م ت د س (مسلم والترمذي وأبي داود والنسائي) فضيل بن أبي عبدالله المدني مولى المهري (1).
روى عن عبد الله بن نيار الاسلمي والقاسم بن محمد بن أبي بكر.
وعنه مالك وبكير ابن الاشج وأبو بكر بن أبي سبرة.
قال أبو حاتم لا بأس به.
وذكره ابن حبان في الثقات تقدم حديثه في عبدالله بن نيار.
538 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) فضيل بن عبد الوهاب بن ابراهيم الغطفاني أبو محمد القناد (2) السكري الكوفي.
مولى بني قيس بن ثعلبة أخو محمد بن عبد الوهاب وكان الاصغر وهو اصبهاني الاصل نزل الكوفة.
روى عن حماد بن زيد وأبي الاحوص وفضيل بن عياض وجعفر بن سليمان وعباد بن العوام وجرير بن عبدالحميد وعبد الوارث بن سعيد وهشيم وأبو عوانة ووكيع ويزيد بن زريع وغيرهم.
وعنه أبو داود ومحمد بن سعد وأبو بكر بن أبي خيثمة والحسن بن علي الخلال وأبو بكر بن أبي الدنيا وعمر بن شبة ومحمد بن عبدالملك ابن زنجويه وأبو بكر الاعين ويعقوب بن سفيان وموسى بن هارون وآخرون.
قال ابن معين ثقة لا بأس به وقال أبو حاتم بغدادي صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو بكر البزار ليس به بأس.
__________
(1) المهري بفتح الميم وسكون الهاء اه.
(2) بالقاف والنون اه تق.
[ * ]

539 - م قد ت س ق (مسلم وأبي داود في القدر والترمذي والنسائي وابن ماجة) فضيل بن عمرو الفقيمي (1) التميمي أبو النضر الكوفي.
روى عن أبيه وابراهيم النخعي وثابت البناني وعامر الشعبي وسعيد بن جبير وأبي جهمة زياد بن الحصين وعائشة بنت طلحة واياس بن الطفيل ومجاهد بن جبر ويحيى ابن الجزار وغيرهم.
روى عنه أخوة الحسن بن عمرو والعلاء بن المسيب والاعمش ومنصور والحجاج بن أرطاة وأبو إسرائيل الملائي وابان بن تغلب وعبيد بن مهران المكتب وغيرهم.
قال أحمد بن أبي مريم عن ابن معين ثقة حجة وقال العجلى كوفي ثقة وأخوه حسن كوفي ثقة وهو أصغر من فضيل.
وقال أبو حاتم لا بأس به وهو من كبار أصحاب ابراهيم.
له عند (ت) حديث عبدالله في الكبر وعنه حديثه في الطهارة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة عشر ومائة يخطئ وكذا قال ابن مندة في تاريخ وفاته.
قلت: وفيها أرخه أبو موسى محمد بن المثنى وغيره.
قال ابن سعد كان ثقة وله أحاديث.
540 خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) فضيل بن عياض بن مسعود بن بشر التميمي اليربوعي أبو علي الزاهد الخراساني.
روى عن الاعمش ومنصور وعبيد الله بن عمر وهشام بن حسان ويحيى بن سعيد الانصاري ومحمد بن إسحاق وليث بن أبي سليم ومحمد بن عجلان وحصين بن عبدالرحمن وسليمان التيمي وحميد الطويل وفطر بن خليفة وصفوان بن سليم وجعفر بن محمد الصادق واسماعيل بن أبي خالد وبيان بن بشر وزياد بن أبي زياد وعوف الاعرابي في آخرين.
وعنه الثوري وهو من شيوخه وابن عيينة وهو من أقرانه وابن المبارك ومات قبله
ويحيى القطان وابن مهدي وحسين بن علي الجعفي وعبد الرزاق وإسحاق بن منصور السلولي والاصمعي وابن وهب والشافعي ومروان بن محمد ومؤمل بن اسماعيل وهريم بن سفيان ويوسف بن مروان ويحيى بن يحيى التميمي والقعنبي وأحمد بن عبدالله بن يونس ومسدود
__________
(1) الفقيمي بالفاء والقاف مصغرا اه تقريب.
[ * ]

ومحمد بن يحيى بن أبي عمر والحميدي وابراهيم بن محمد الشافعي وداود بن عمرو وأبو عمار الحسين بن حريث المروزي والحصين بن الربيع البوراني والحسن بن اسماعيل المجالدي وأحمد ابن عبدة الضبي وقتيبة بن سعيد وعبيد الله بن عمر القواريري وعبدة بن عبدالرحيم المروزي ومحمد بن زنبور المكي ومحمد بن سليمان لوين وآخرون.
قال أبو عمار الحسين بن حريث سمعت الفضل بن موسى يقول كان الفضيل بن عياض شاطرا يقطع الطريق بين ابيورد وسرخس وكان سبب توبته انه عشق جارية فبينما هو يرتقي الجدران إليها إذا سمع تاليا يتلو (ألم يأن للذين آمنوا ان تخشع قلوبهم لذكر الله).
فلما سمعها قال بلى يا رب قد آن فرجع فآواه الليل إلى خربة فإذا فيها سابلة (1) فقال بعضهم نرتحل وقال بعضهم حتى نصبح فان فضيلا على الطريق يقطع علينا قال ففكرت قلت أنا أسعى بالليل في المعاصي وقوم من المسلمين يخافونني هاهنا وما أرى الله ساقني إليهم إلا لارتدع اللهم اني قد تبت إليك وجعلت توبتي مجاورة البيت الحرام.
وقال ابراهيم بن محمد الشافعي سمعت ابن عيينة يقول فضيل ثقة وقال أبو عبيد القاسم ابن سلام قال ابن مهدي فضيل بن عياض رجل صالح ولم يكن بحافظ وقال العجلى كوفي ثقة متعبد رجل صالح سكن مكة وقال الحسين بن ادريس عن أبي عمار ليت فضيلا كان يحدثك بما يعرف قلت ترى حديثه حجة قال سبحان الله وقال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة مأمون رجل صالح وقال الدار قطني ثقة.
وقال ابن سعد ولد بخراسان بكورة ابيورد وقدم الكوفة وهو كبير فسمع الحديث
من منصور وغيره ثم تعبد وانتقل إلى مكة فنزلها إلى أن مات بها في أول سنة سبع وثمانين ومائة وكان ثقة نبيلا فاضلا عابدا ورعا كثير الحديث وفي سنة سبع أرخه غير واحد.
زاد بعضهم في أول المحرم وقيل يوم عاشوراء وقيل مات سنة ست وثمانين وقال أبو وهب محمد بن مزاحم عن ابن المبارك وأما أورع الناس ففضيل بن عياض وقال ابراهيم بن شماس عن ابن المبارك ما بقي على ظهر الارض عندي أفضل من فضيل وقال ابن أبي خيثمة عن عبيد الله بن عمر القواريري أفضل من رأيت من المشائخ فذكره فيهم ثانيا.
__________
(1) السابلة من الطرق المسلوكة والقوم المختلفة عليها اه قاموس.
[ * ]

وقال النضر بن شميل سمعت هارون الرشيد يقلول ما رأيت في العلماء أهيب من مالك ولا أورع من الفضيل وقال الهيثم بن جميل عن شريك لم يزل لكل قوم حجة في زمانهم وان فضيل بن عياض حجة لاهل زمانه وقيل عن الهيثم نفسه مثل ذلك وقال بشر ابن الحارث عشرة كانوا يأكلون الحلال لا يدخل بطونهم غيره ولو استفوا التراب فذكره فيهم وقال ابراهيم بن الاشعث خادم الفضيل ما رأيت أحدا كان الله في صدره أعظم من الفضيل كان إذا ذكر الله عنده أو سمع القرآن ظهر به من الخوف والحزن وفاضت عيناه فبكى حتى يرحمه من بحضرته.
وقال إسحاق بن ابراهيم الطبري ما رأيت أحدا كان أخوف على نفسه ولا أرجى للناس من الفضيل وكان صحيح الحديث صدوق اللسان شديد الهيبة للحديث إذا حدث وقال أبو بكر بن عفان سمعت وكيعا يوم مات الفضيل بن عياض يقول ذهب الحزن اليوم من الارض.
له عند (د) حديث سويد بن مقرن في عتق الجارية (1) إذا لطم.
قلت: وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة كان ثقة صدوقا وليس بحجة وذكره ابن حبان في الثقات وقال أقام بالبيت الحرام مجاورا مع الجهد الشديد والورع الدائم والخوف الوافر والبكاء الكثير والتخلي بالوحدة ورفض الناس وما عليه أسباب الدنيا
إلى أن مات بها.
وقال ابن أبي خيثمة سمعت قطبة بن العلاء يقول تركت حديث فضيل لانه روى أحاديث فيها ازراء على عثمان.
قلت: ولم يلتفت أحد إلى قطبة في هذا وقد أعقب ابن أبي خيثمة هذه القصة ان أخرج عن عبد الصمد بن يزيد عن فضيل بن عياض انه ذكر عنده الصحابة فقال اتبعوا فقد كفيتم...أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان ابن عفان وعلي بن أبي طالب حدثنا عبد الصمد ثنا رباح بن خالد قال قال لي ابن المبارك إذا نظرت إلى فضيل جدد لي الحزن ومقت نفسي ثم بكى.
541 - تمييز فضيل بن عياض الخولاني.
__________
(1) الخادم.
[ * ]

عن علي بن أبي طالب في الحث على العلم.
وعنه عبد الكريم بن مالك الجزري.
قاله الحارث بن عبدالله الحارثي عن محمد بن زياد عن عبد الكريم ولم يذكره الخطيب في المتفق والمفترق.
542 - تمييز فضيل بن عياض بن السهل (1) الصدفي (2) المصري.
روى عن أبي سلمة بن عبدالرحمن.
وعنه حيوة بن شريح وموسى بن أيوب الغافقي.
قال ابن يونس مات قبل سنة عشرين ومائة.
543 - ع (الستة) فضيل بن غزوان بن جرير الضبي مولاهم أبو الفضل الكوفي.
روى عن أبي حازم الاشجعي وسالم بن عبدالله بن عمر ونافع مولى ابن عمر وأبي إسحاق السبيعي وعكرمة وأبي زرعة بن عمرو بن جرير وطلحة بن عبيد الله بن كريز
وعبد الرحمن بن أبي نعم البجلى وعمارة بن القعقاع وزبيد اليامي وعبد الله بن واقد ابن عبدالله بن عمر وغيرهم.
وعنه ابنه محمد والثوري وابن المبارك والقطان ووكيع وجرير وحفص بن غياث وعبد الله بن نمير والفضل بن موسى السيناني وعيسى بن يونس ومصعب ابن المقدام وإسحاق بن يوسف الازرق وأبو أسامة وعبد الرحمن المحاربي ويعلى ابن عبيد وآخرون.
قال أحمد وابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه محمد بن عبدالله ابن عمار ويعقوب بن سفيان وقال أبو بكر بن أبي خيثمة حدثنا أبي حدثنا بن فضيل عن أبيه قال كنا نجلس أنا وابن شبرمة والقعقاع بن يزيد والحارث العكلى نتذاكر الفقه فربما لم نقم حتى نسمع النداء لصلاة الفجر.
وذكر الخالدي الشاعر انه قتل في ايام المنصور.
__________
(1) المتهلل.
(2) الصدفي بصاد ودال مهملتين مفتوحتين وبفاء نسبة إلى الصدف بكسر دال اه مغنى.
[ * ]

544 - س (النسائي) فضيل بن فضالة (1) القيسي البصري.
روى عن أبي رجاء العطاردي وعبد الرحمن وعبيد الله ابني أبي بكرة.
وروى عنه شعبة بن الحجاج.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في صلاة الضحى.
قلت: وقال علي بن المديني لا نعرف أحدا روى عن هذا الشيخ غير شعبة وقال ابن شاهين في الثقات هو ثقة.
545 - مد س (أبي داود في المراسيل والنسائي) فضيل بن فضالة الهوزني (3) الشامي تابعي.
أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عن عبدالله بن بسر المازني وخالد بن معدان وحبيب ابن عبيد وأبي المخارق زهير بن سالم العنسى ويزيد بن خمير وغيرهم.
وعنه صفوان ابن
عمرو الزبيدي وأبو شيبة فرج بن يزيد الكلاعي وأبو بكر بن أبي مريم ومعاوية ابن صالح الحضرمي وآخرون ذكره ابن حبان في الثقات.
546 - ي م 4 (البخاري في جزء رفع اليدين ومسلم والاربعة) فضيل بن مرزوق الاغر (3) الرقاشي ويقال الرواسي الكوفي أبو عبد الرحمن مولى بني عنزة.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وعدي بن ثابت وعطية العوفي والاعمش وميسرة ابن حبيب وشقيق بن عقبة وجبلة بنت مصفح وغيرهم.
وعنه زهير بن معاوية ووكيع وعبد
__________
(1) فضالة في التقريب بفتح الفاء والضاد المعجمة الخفيفة (والقيسي) في الخلاصة بقاف اه.
(2) الهوزني في التقريب بفتح الهاء والزاي بينهما واو ساكنة وزاد في المغنى وبزاي ونون نسبة إلى هوزن بن عوف اه المصحح.
(3) الاغر بالمعجمة والراء اه تقريب.
[ * ]

الغفار بن الحكم وحسين بن علي الجعفي وأبو أسامة والفضل بن موفق ويحيى بن آدم ويحيى بن أبي بكير ويزيد بن هارون ومحمد بن ربيعة الكلابي ومحمد بن فضيل ونعيم ابن ميسرة النحوي وزيد بن الحباب وأبو نعيم وعلي بن الجعد وآخرون.
قال معاذ بن معاذ سألت الثوري عنه فقال ثقة وقال الحسن بن علي الحلواني سمعت الشافعي يقول سمعت ابن عيينة يقول فضيل بن مرزوق ثقة وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وقال عبد الخالق بن منصور عن ابن معين صالح الحديث إلا أنه شديد التشيع وقال أحمد لا أعلم إلا خيرا وقال ابن أبي حاتم عن أبيه صالح الحديث صدوق يهم كثير يكتب حديثه قلت يحتج به قال لا وقال النسائي ضعيف.
وقال ابن عدي أرجو انه لا بأس به وقال الحسين بن الحسن المروزي سمعت الهيثم ابن
جميل يقول جاء فضيل بن مرزوق وكان من أئمة الهدى زهدا وفضلا إلى الحسن بن صالح ابن حي فذكر قصة له عند النسائي حديث عبدالله بن عمر إياكم والشح.
قلت: قال مسعود عن الحاكم ليس هو من شرط الصحيح وقد عيب على مسلم اخراجه لحديثه قال ابن حبان في الثقات يخطئ وقال في الضعفاء كان يخطئ على الثقات ويروي عن عطية الموضوعات.
وقال ابن شاهين في الثقات اختلف قول ابن معين فيه وقال في الضعفاء قال أحمد ابن صالح حديث فضيل عن عطية عن أبي سعيد حديث الله الذي خلقكم من ضعف.
ليس له عندي أصل ولا هو بصحيح وقال ابن رشدين لا أدري من أراد أحمد بن صالح بالتضعيف أعطية أم فضيل بن مرزوق.
وقال العجلى جائز الحديث صدوق وكان فيه تشيع وقال أحمد لا يكاد يحدث عن غير عطية.
547 - بخ (البخاري في الادب المفرد) فضيل بن مسلم.
عن أبيه عن علي في النهي عن اللعب بالنرد وعنه عبيد الله بن الوليد الوصافي.
وقال النسائي في الكنى أبو أنس فضيل بن مسلم روى عن عطاء بن أبي رباح.
روى عنه اسباط.
فيحتمل أن يكون هو.

548 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) فضيل بن ميسرة الازدي العقيلي (1) أبو معاذ البصري.
ختن بديل بن ميسرة.
روى عن طاووس والشعبي وأبي حريز قاضي سجستان روى عنه شعبة وسعيد بن أبي عروبة ويزيد بن زريع ومعتمر بن سليمان وأبو معشر البراء ويحيى بن سعيد القطان.
قال ابن المديني سمعت يحيى بن سعيد يقول قلت للفضيل ابن ميسرة أحاديث أبي حريز قال سمعتها فذهب كتابي فأخذته بعد ذلك من إنسان وقال
الاثرم عن أحمد ليس به بأس وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ صالح الحديث وقال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
له عند (س) حديث ابن عباس في عشرة النساء وغير ذلك.
549 - فق (ابن ماجة في التفسير) فضيل الناجي (2) مجهول وعنه حفص بن حميد القمي.
(من اسمه فطر) 550 - خ 4 (البخاري والاربعة) فطر بن خليفة القرشي المخزومي مولاهم أبو بكر الحناط الكوفي.
روى عن أبيه ومولاه عمرو بن حريث وعطاء الشيبي وعداده في الصحابة وأبي الطفيل عامر بن وائلة ومنذر الثوري وابي وائل وأبي إسحاق السبيعي ومجاهد بن جبر والقاسم بن أبي بزة وعطاء بن أبي رباح و عبد الجبار بن وائل وعاصم بن بهدلة وسعد ابن عبيدة وأبي الضحى ويحيى بن سام وشرحبيل بن سعد وشمر بن عطية وأبي فروة وعبيدة الجهني وغيرهم.
__________
(1) العقيلي بالضم اه خلاصة.
(2) الناجي في المغنى بنون وخفة جيم وشدة تحتية مغنى و (الحناط) في التقريب بالمهملة والنون اه المصحح.
[ * ]

وعنه ابن المبارك ووكيع والقطان والسفيانان والفضل بن موسى ومصعب بن المقدام ويحيى بن آدم ومحمد بن بشر وعثمان بن عبدالرحمن الطرايفي وأبو أسامة وعبد الله ابن داود الخريبي وعطاء الشيبي وعداده في الصحابة وعبد الرحمن المحاربي ومحمد بن عبيد الطنافسي وعلي بن قادم وعمار بن رزيق وعبيد الله بن موسى والفريابي وخلاد بن يحيى وقبيصة وأبو نعيم وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن أبيه ثقة صالح الحديث قال وقال أبي كان عند يحيى بن سعيد ثقة وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وقال العجلى كوفي ثقة حسن الحديث وكان فيه تشيع قليل وقال أبو حاتم صالح الحديث كان يحيى بن سعيد يرضاه ويحسن القول فيه ويحدث عنه وقال أبو داود عن أحمد بن يونس كنا نمر على فطر وهو مطروح لا نكتب عنه وقال النسائي لا بأس به وقال في موضع آخر ثقة حافض كيس وقال محمد بن عبدالله الحضرمي مات سنة خمس ويقال سنة ثلاث وخمسين ومائة.
روى له البخاري مقرونا.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله تعالى ومن الناس من يستضعفه وكان لا يدع أحدا يكتب عنه وكانت له سن عالية ولقاء وقال الساجي صدوق ثقة ليس بمتقن كان أحمد بن حنبل يقول هوه خشبي (1) مفرط قال الساجي وكان يقدم عليا على عثمان وكان يحيى بن سعيد يقول حدث عن عطاء ولم يسمع منه وقال الساجي وقد حكى وكيع ان فطرا سأل عطاء وروى أيضا عن رجل يقال له عطاء رأى النبي صلى الله عليه وسلم وقال السعدي زائغ غير ثقة وقال الدار قطني فطر زائغ ولم يحتج به البخاري.
وقال أبو بكر بن عياش ما تركت الرواية عنه إلا لسوء مذهبه وقال أبو زرعة الدمشقي سمعت أبا نعيم يرفع من فطر ويوثقه ويذكر انه كان ثبتا في الحديث وقال ابن أبي خيثمة سمعت قطبة بن العلاء يقول تركت فطرا لانه يروي أحاديث فيها أزراء على عثمان وذكره ابن حبان في الثقات وقال وقد قيل انه سمع من أبي الطفيل فان صح فهو من التابعين وقال النسائي في الكنى حدثنا يعقوب بن سفيان عن ابن نمير قال فطر حافظ كيس وقال ابن عدي له أحاديث صالحة عند الكوفيين وهو متماسك وأرجو انه لا بأس به.
__________
(1) أي من الخشبية فرقة من الجهمية اه خلاصة.
[ * ]

(من اسمه فلفلة وفليت) 551 - س (النسائي)
فلفلة بن عبدالله الجعفي الكوفي.
روى عن حذيفة وابن مسعود والحسن بن علي.
وعنه القاسم بن حسان العامري وخيثمة ابن عبدالرحمن وعمرو بن مرة وعثمان بن حبان العامري وأبو المغيرة الذهلى.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث ابن مسعود نزلت الكتب من باب واحد الحديث.
552 - د س (أبي داود والنسائي) فليت بن خليفة ويقال أقلت تقدم.
(من اسمه فليح وفيروز) 553 - ع (الستة) فليح بن سليمان بن أبي المغيرة واسمه رافع ويقال نافع بن جبير الخزاعي ويقال الاسلمي أبويحيى المدني مولى آل زيد بن الخطاب وفليح لقب غلب عليه واسمه عبدالملك.
روى عن أبي طوالة والزهري ونافع مولى ابن عمر وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد الانصاري ونعيم بن عبدالله المجمر وربيعة بن أبي عبدالرحمن وزيد بن أسلم وسالم أبي النضر سعيد بن الحارث وأبي حازم بن دينار وعباس بن سهل بن سعد وضمرة بن سعيد وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد وصالح بن عجلان وسهيل بن أبي صالح وعبد الله ابن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم وعثمان بن عبدالرحمن التيمي والعلاء بن عبدالرحمن ابن يعقوب وهلال بن أبي ميمونة في آخرين.
روى عنه زياد بن سعد وهو أكبر منه وزيد بن أبي انيسة ومات قبله وابنه محمد ابن فليح وابن المبارك وابن وهب وأبو عامر العقدي ويونس بن محمد وأبو تميلة والحسن ابن

محمد بن عيسى والحسن بن ابراهيم بن اشكاب وزيد بن الحباب وعثمان بن عمر ويحيى ابن صالح الوحاظي والمعافى بن سليمان ومحمد بن سنان وسريج بن النعمان ويحيى بن عباد
الضبعي وسعيد بن منصور ومحمد بن الصلت وأبو الربيع الزهراني ومنصور ابن أبي مزاحم ومحمد بن بكار بن الريان وآخرون.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ضعيف ما أقربه من أبي أويس وقال الدوري عن ابن معين ليس بالقوي ولا يحتج بحديثه وهو دون الدراوردي وقال أبو حاتم ليس بقوي وقال الآجري قلت لابي داود ابلغك أن يحيى بن سعيد كان يقشعر من أحاديث فليح قال بلغني عن يحيى بن معين قال كان أبو كامل مظفر بن مدرك يتكلم في فليح قال أبو كامل كانوا يرون أنه يتناول رجال الزهري قال أبو داود وهذا خطأ عندي يتناول رجال مالك وقال الآجري قلت لابي داود قال ابن معين عاصم بن عبيد الله وابن عقيل وفليح لا يحتج بحديثهم قال صدق.
وقال النسائي ضعيف وقال مرة ليس بالقوي وقال ابن عدي لفليح أحاديث صالحة يروي عن الشيوخ من أهل المدينة أحاديث مستقيمة وغرائب وقد اعتمده البخاري في صحيحه وروى عن الكثير وهو عندي لا بأس به.
قال البخاري قال سعيد بن منصور مات سنة ثمان وستين ومائة.
قلت: وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالمتين عندهم وقال الدار قطني يختلفون فيه وليس به بأس وقال ابن أبي شيبة قال علي بن المديني كان فليح وأخوه عبدالحميد ضعيفين وقال البرقي عن ابن معين ضعيف وهم يكتبون حديثه ويشتهونه وقال الساجي هو من أهل الصدق ويهم وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال الحاكم أبو عبد الله اتفاق الشيخين عليه يقوي أمره وقال الرملي عن أبي داود ليس بشئ وقال الطبري ولاه المنصور على الصدقات لانه كان أشار عليهم بحبس بني حسن لما طلب محمد بن عبدالله بن الحسن وقال ابن القطان اصعب ما رمى به ما روي عن يحيى بن معين عن أبي كامل قال كنا نتهمه لانه كان يتناول أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم كذا ذكره هذا وهكذا ابن القطان في كتاب البيان له وهو من التصحيف الشنيع الذي وقع له والصواب ما تقدم ثم رأيته مثل ما نقل ابن القطان في رجال البخاري للباجي فالوهم
(تهذيب التهذيب - ج 8 - م 18)

منه وزعم الحميدي في الجمع في مسند جابر أن سليمان بن قيس اليشكري والد فليح هذا فوهم في ذلك وفليح خزاعي أو اسلمي لا يشكري وسليمان مات في حياة جابر فلو كان فليح ولده لادرك جابر اوسن فليح لا يحتمل ذلك.
554 - 4 (الاربعة) فيروز الديلمي ويقال ابن الديلمي أبو عبد الله ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو الضحاك اليماني.
قال ابن سعد هو من ابناء فارس الذين بعثهم كسرى إلى الحبشة وفيروز هو الذي قتل الاسود العنسي وقد وفد على النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عنه احاديث وبعضهم يروي عنه يقول حدثني الديلمي الحميري وبعضهم يقول الديلمي وهذا كله واحد.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه بنوه الضحاك و عبدالله وسعيد وأبو الخير مرثد بن عبدالله اليزني وأبو خراش الرعيني وبشر المؤذن.
قال ابن سعد وأبو حاتم مات في زمن عثمان بن عفان وقيل مات باليمن في امارة معاوية سنة ثلاث وخمسين.
له في كتب السنن ثلاثة احاديث عند (د ت ق) في نكاح الاختين وعند (د س) في الانبذة وعند (س) في قتل العنسي.
(حرف القاف)
(من اسمه قابوس) 555 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) قابوس (1) بن أبي ظبيان الجنبي الكوفي.
روى عن أبيه حصين بن جندب وآخرين.
وعنه ابنه ولم يسم والثوري وحجاج ابن
__________
(1) (قابوس) في المغني بموحدة وسين مهملة (وأبو ظبيان) في التقريب بفتح المعجمة وسكون الموحدة بعدها تحتانية (والجنبي) بفتح الجيم وسكون النون بعدها
موحدة اه المصحح.
[ * ]

ارطاة وزهير بن معاوية وأبو كدينة يحيى بن المهلب وجرير بن عبدالحميد وعبيدة ابن حميد وأبو بدر شجاع بن الوليد وغيرهم.
قال أبو موسى سمعت يحيى يحدث عن سفيان عنه ما سمعت عبدالرحمن يحدث عنه شيئا قط وكذا قال عمرو بن علي وقال ابن الطباع عن جرير لم يكن من النقد الجيد وكذا قال أبو داود عن احمد وعن ابن معين أنه قال ثقة وقال عبدالله بن احمد عن أبيه ليس بذاك وقد روى عنه الناس وعن ابن معين ضعيف الحديث وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة جائز الحديث إلا أن ابن أبي ليلى جلده الحد وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وقال النسائي ليس بالقوي ضعيف وقال ابن عدي أرجو أنه لا بأس به.
قلت: وقال يعقوب بن سفيان ثقة وقال ابن سعد فيه ضعف ولا يحتج به وقال الساجي ليس بثبت يقدم عليا على عثمان جاء إلى ابن أبي ليلى فشهد عليه عنده في قضية فحمل عليه ابن أبي ليلى فضربه.
وقال العجلى كوفي لا باس به وقال البرقاني عن الدار قطني ضعيف ولكن لا يترك وقال ابن حبان كان ردئ الحفظ ينفرد عن أبيه بما لا أصل له فربما رفع المراسيل واسند الموقوف وأبوه ثقة يقال مات في خلافة مروان بن محمد وقيل في خلافة أبي العباس.
556 - د م س ق (أبي داود ومسلم والنسائي وابن ماجة) قابوس بن أبي المخارق ويقال ابن المخارق بن سليم الشيباني الكوفي.
روى عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أم الفضل بنت الحارث وقيل عن أبيه عنها.
روى عنه سماك بن حرب.
قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (د ق) حديث النضح من بول الغلام.
وعند (س) في المقاتلة دون المال.
قلت: ذكره
ابن يونس فيمن قدم مع محمد بن أبي بكر مصر في خلافة علي فهو على هذا قديم لا يمتنع ادراكه لام الفضل وحديثه عنها في صحيح ابن خزيمة.
وقرأت: بخط ما حدث عنه سوى سماك.

557 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) قارظ بن شيبة بن قارظ الليثي المدني حليف بني زهرة.
روى عن سعيد بن المسيب وأبي غطفان بن طريف المري.
روى عنه أخوه عمرو ومحمد ابن عبدالرحمن بن أبي ذيب.
قال النسائي ليس به بأس وقال ابن سعد توفي بالمدينة في خلافة عبدالملك وكان قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في خلافة سليمان بن عبدالملك.
له عندهما حديث ابن عباس في الطهارة.
قلت: أخرجه النسائي أيضا ولم يذكر ذلك المزي وعلق البخاري اثرا هو فيه قد ذكرته في ترجمة سعيد ابن خالد وقال ابن حبان في ترجمته يروي عن جماعة من الصحابة وقال ابن سعد يكنى أبا سلمة توفي بالمدينة في خلافة سليمان بن عبدالملك فكأن لفظة سليمان سقطت من النسخة التي سطرها المؤلف وأرخ وفاته في خلافة سليمان خليفة في الطبقات وأبو حاتم وغيرهما ويقال إنه مات في وقعة قديد سنة ثلاثين ومائة في خلافة مروان بن محمد بن مروان حكاه البخاري في تاريخه والقراب وغير واحد.
(من اسمه القاسم) 558 - د (أبي داود) القاسم بن أحمد البغدادي.
روى عن أبي عامر العقدي.
روى عنه أبو داود حديث أبي امامة بن سهل عن عبدالله بن عمرو في الحبشة.
فرق الخطيب بينه وبين الذي يأتي.
559 - تمييز
القاسم بن أحمد بن بشر (1) بن معروف ويقال القاسم بن بشر بن أحمد ابن معروف ويقال باسقاط أحمد ويقال في ابن معروف.
روى عن ابن عيينة وعبد الصمد والوليد بن مسلم ووهب بن جرير بن حازم ويزيد ابن
__________
(1) بشير.
[ * ]

هارون وحجاج بن محمد وأبي داود الطيالسي وجماعة.
وعنه محمد بن إسحاق بن خزيمة وعمر بن محمد البجيري ومحمد بن أحمد بن هلال العوذي (1) ومحمد بن إسحاق السراج والهيثم ابن خلف الدوري وأحمد بن المعلى الاسدي (2) ويحيى بن محمد بن صاعد وآخرون.
قال محمد ابن إسحاق الثقفي صدوق ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب كان ثقة.
560 - ت (الترمذي) القاسم بن أمية الحذاء (3).
عن حفص بن غياث.
وعنه سلمة بن شبيب.
قلت: ذكره المصنف في الهمزة فقال أمية بن القاسم ثم ذكره في الجزء الذي يصلح في التهذيب فقال الصواب قاسم ابن أمية فتحول ثم رأيت بخطه في الجزء الذي يصلح في التهذيب القاسم بن أمية الحذاء العقدي أبو محمد البصري.
روى عن حفص بن غياث ومعتمر بن سليمان ونوح بن قيس وأبي زكير.
روى عنه سلمة بن شبيب وأبو زرعة وأبو حاتم ومحمد بن غالب تمتام.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه ليس به بأس صدوق وقال أبو زرعة كان صدوقا ثم قال روى الترمذي عن سلمة عنه عن حفص عن برد عن مكحول عن واثلة حديث لا تظهر الشماتة باخيك فيرحمه الله ويبتليك.
فوقع عنده أمية بن القاسم وهو خطأ منه أو من شيخه فقد رواه تمتام عنه على الصواب وذكر نحو ذلك في الاطراف في ترجمة مكحول عن واثلة.
قلت: وذكره ابن حبان في الضعفاء وقال يروي عن حفص بن غياث المناكير الكثيرة ثم ساق له هذا الحديث وقال لا أصل له من كلام النبي صلى الله عليه وسلم كذا قال وشهادة أبي زرعة وأبي
حاتم له أنه صدوق أولى من تضعيف ابن حبان له.
561 - س فق (النسائي وابن ماجة في التفسير) القاسم بن أبي أيوب وهو ابن بهرام الاسدي الواسطي الاعرج.
__________
(1) الشطوي (2) الشونيزي (3) القاسم الحذاء بفتح المهملة والذال المعجمة الثقيلة من كبار العاشرة اه تقريب.
[ * ]

أصبهاني الاصل.
روى عن سعيد بن جبير عن ابن عباس حديث القنوت.
روى عنه أصبغ بن زيد الوراق الجهني وشعبة وأبو خالد الملائي وهشيم.
ولم يسمع منه فيما قال أبو حاتم قال ابن معين وأبو حاتم ثقة وقال الآجري سئل أبو داود عن القاسم بن أبي أيوب فقال ثقة هو الاعرج سمع من سعيد بن جبير بأصبهان.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو نعيم الاصبهاني القاسم بن أبي أيوب هو ابن بهرام.
قلت: لكن فرق بينهما ابن حبان فذكر ابن أبي أيوب في الثقات وقال من قال فيه ابن أيوب فقدوهم.
وذكر ابن بهرام في الضعفاء وقال يروي عن أبي الزبير العجائب لا يجوز الاحتجاج به بحال.
وقال الدارقطني القاسم بن بهرام يكنى أبا همدان ضعيف وقال الدوري قلت ليحيى ابن معين شعبة عن قاسم الاعرج قال هو ابن أبي أيوب.
وحكى البخاري عن بعضهم أنه قال القاسم بن أيوب قال وهو خطأ وقال أسلم الواسطي في تاريخه القاسم بن أبي أيوب واسم أبي أيوب حيان (1).
يروي عنه حصين غير شئ وقال ابن سعد القاسم بن أبي أيوب كان ثقة قليل الحديث.
562 - ع (الستة) القاسم بن أبي بزة (2) واسمه نافع ويقال يسار ويقال نافع بن يسار المكي أبو عبد الله ويقال أبو عاصم القاري المخزومي مولاهم قيل ان أصله من همدان.
روى عن أبي الطفيل وسعيد بن جبير وعكرمة ومجاهد وسليمان بن قيس وعطاء الكيخاراني وعطاء الخراساني وعدة.
وعنه فطر بن خليفة وعمرو بن دينار وابن جريج وشعبة ومسعر وسعيد بن أبي هلال وحجاج بن أرطاة وهشام الدستوائي وداود ابن عبدالرحمن العطار وآخرون.
قال ابن معين والعجلي والنسائي ثقة وقال ابن سعد قال محمد بن عمر توفي سنة أربع وعشرين ومائة بمكة وكان ثقة قليل الحديث.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات
__________
(1) حباب.
(2) بزة بفتح الموحدة وتشديد الزاي اه تقريب.
[ * ]

سنة أربع عشرة أو خمس عشرة وقد قيل سنة خمس وعشرين ومائة والاول أصح وجده من فارس أسلم على يد السائب بن صيفي.
قلت: بقية كلام ابن حبان ولم يسمع التفسير من مجاهد أحد غير القاسم وكل من يروي عن مجاهد التفسير فإنما أخذه من كتاب القاسم وذكر البخاري في الاوسط عن أحمد بن محمد بن عبدالله بن القاسم بن أبي بزة أن جده القاسم مات سنة خمس عشرة ومائة.
563 - ت (الترمذي) القاسم بن حبيب التمار الكوفي.
روى عن عكرمة ومحمد بن كعب القرظي وسلمة بن كهيل وسعيد بن عمرو بن أشوع ونزار بن حيان.
روى عنه وكيع ويحيى بن عبدالملك بن أبي غنية ويحيى بن يعلى الاسلمي والمعافى بن عمران وأشعث بن عطاف ومحمد بن فضيل وأبو نعيم.
قال اسحاق ابن منصور عن ابن معين لا شئ وذكره ابن حبان في الثقات تقدم حديثه في علي بن نزار.
564 - د س (أبي داود والنسائي) القاسم بن حسان العامري الكوفي.
روى عن أبيه وعمه عبدالرحمن بن حرملة وزيد بن ثابت وفلفلة الجعفي.
وعنه الدكين بن الربيع والوليد بن قيس السكوني والد أبي بدر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في اتباع التابعين ومقتضاه أنه لم يسمع من زيد بن ثابت ثم وجدته قد ذكره في التابعين أيضا وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح ثقة وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
565 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي) القاسم بن الحكم بن كثير بن جندب بن ربيع بن عمرو بن عبدالله ابن ابراهيم بن كعب العرني (1) أبو أحمد الكوفي قاضي همدان.
__________
(1) (العرني) بضم المهملة الاولى وفتح الراء بعدها نون نسبة إلى عرينة اه خلاصة.
[ * ]

روى عن سعيد بن عبيد الطائي وعبيد الله بن الوليد الوصافي وسلمة بن نبيط وغالب ابن عبيد الله الجزري وأبي حنيفة ويونس بن أبي إسحاق في آخرين.
روى عنه عبيد الله ابن سعيد السرخسي ومحمد بن سلام البيكندي وزكرياء بن يحيى البلخي وابراهيم بن مسعود الهمداني واسحاق بن الفيض الاصبهاني ومحمد بن أحمد بن مدويه ومحمد بن حسان الازرق وعمرو بن رافع القزويني وآخرون.
قال ابراهيم بن مسعود سمعت أحمد يقول مات عرنيكم ونحن نريد أن نشد إليه الرحال وقال أبو نعيم كانت فيه غفلة.
وقال عبدالله بن علي بن الجارود حدثنا أبو صالح أحمد ابن خلف قال حدثنا القاسم بن الحكم وسألت أحمد ويحيى وأبا خيثمة وخلف بن سالم ومحمد بن عبدالله بن نمير عنه فقالوا ثقة وقال النسائي ثقة وقال أبو زرعة صدوق وقال أبو حاتم محله الصدق يكتب حديثه ولا يحتج به وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث وقال شيرويه الديلمي ولي القطاء أيام الرشيد وكان قاضي همدان إلى أن مات بها وقال أحمد بن صالح الاشج مات سنة ثمان ومائتين.
قلت: وقال العقيلي في حديثه مناكير لا يتابع على كثير من حديثه.
566 - تمييز القاسم بن الحكم بن أوس الانصاري أبو محمد البصري.
روى عن أبي عبادة عيسى بن عبدالرحمن الزرقي ومعمر بن راشد وعنه عبيد الله ابن عمر القواريري ومحمد بن المثنى.
قال البخاري سمع أبا عبادة ولم يصح حديث أبي عبادة.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن عدي في الكامل تبعا للبخاري.
567 - د م س ق (أبي داود ومسلم والنسائي وابن ماجة) القاسم بن دينار.
هو القاسم بن زكرياء يأتي.
568 - القاسم بن ربيعة.
هو القاسم بن عبدالله بن ربيعة يأتي.

569 د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) القاسم بن ربيعة بن جوشن (1) الغطفاني الجوشني.
روى عن عمر وعبد الرحمن بن عوف وأبي بكرة وابن عمر وابن عمرو وعقبة ابن أوس ويقال يعقوب بن أوس.
روى عنه ابن عمه عيينة بن عبدالرحمن بن جوشن وقتادة وأيوب وخالد الحذاء وحميد الطويل وعلي بن زيد بن جدعان.
روى البخاري ان الحسن كان إذا سئل عن شئ من النسب قال سلوا القاسم بن ربيعة وقال علي بن المديني وأبو داود ثقة وقال خليفة عن أبي اليقظان كتب عمر بن عبد العزيز إلى عدي بن أرطاة أجمع من قبلك فشاورهم في اياس بن معاوية والقاسم بن بن ربيعة واستقض أحدهما قال فحلف له القاسم أن أياسا أعلم منه وأصلح فولاه وذكره ابن حبان في الثقات.
570 - س (النسائي) القاسم بن رشدين (2) بن عمير ويقال ابن رشدين بن القاسم بن عمير مولى بني مخزوم حجازي.
روى عن مخرمة بن بكير.
وعنه ابراهيم بن المنذر.
روى له النسائي حديث الرجم
كفارة.
وقال لا أعرفه ويشبة أن يكون مدنيا.
وقال الحاكم أبو أحمد في الكني أبورشدين القاسم بن عمير الديلي مولى بني الديل مديني وكان قديما قد سمع أبا هريرة وعنه ابن أبي ذئب كناه الواقدي وقال ابن أبي حاتم القاسم بن عمير أبورشدين مولى بني مخزوم روى عن أبي هريرة وروى عن عائذ بن أبي منبه (3) الحميري وحميد بن مالك بن خثيم الديلي وعنه ابنه رشدين وموسى بن يعقوب وابن أبي ذئب وابن أبي سبرة فهذا كأنه جد
__________
(1) في المغني جوشن بفتح جيم وسكون واو وفتح شين معجمة وبنون والغطفاني بمعجمة ومهملة مفتوحتين وبفاء نسبة إلى غطفان بن سعد اه مغني.
(2) رشدين في التقريب بكسر الراء بعدها معجمة ساكنة وزاد في المغني وكسر دال مهملة وبياء ونون اه المصحح.
(3) أبي ضبة.
[ * ]

القاسم بن رشدين الذي أخرج له النسائي.
قلت: ما استفدنا بذلك شيئا من معرفة حال القاسم بن رشدين ثم ان هذا قالوا فيه إنه مولى بني الديل وكذا ذكر ابن سعد في الطبقات وقال انه كان قديما قليل الحديث وأما صاحب الترجمة فمعروف مولى بني مخزوم لكن يمكن الجمع بينهما.
571 - م ت س ق (مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) القاسم بن زكرياء بن دينار القرشي أبو محمد الطحان الكوفي.
وربما نسب إلى جده.
روى عن اسحاق بن منصور السلولي وحسين بن علي الجعفي وخالد بن مخلد ووكيع وعبيد الله بن موسى وعلي بن قادم وأبي داود الحفري ومعاوية ابن عمرو ومعاوية بن هشام وأبي أسامة وزكرياء بن عدي وطلق بن غنام وسعيد ابن عمرو الاشعثي ومصعب بن المقدام وعدة.
وعنه مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة وأبو حاتم والحسين بن سفيان والحسين بن اسحاق التستري والقاسم بن زكرياء المطرز
والقاسم بن خلف الدوري وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكر صاحب الزهرة أن مسلما روى عنه ستة وعشرين حديثا وأنه مات وله خمسة وتسعون سنة، سنة خمس وثلاثين وأظن السبعين بتقديم السين وذكر غيره أنه مات في حدود الخمسين والمائتين.
572 - تمييز القاسم بن زكرياء بن يحيى البغدادي الحافظ أبو بكر المقري المعروف بالمطرز (1).
روى عن ابراهيم بن سعيد الجوهري واسحاق بن موسى الانصاري وزياد بن يحيى الحساني وحميد بن مسعدة وسويد بن سعيد ومحمد بن الصباح الجرجرائي وأبي كريب وأبي همام والوليد بن شجاع وبشر بن معاذ العقدي ومجاهد بن موسى وطائفة.
وعنه أبو بكر
__________
(1) المطرز بكسر راء مشددة وبزاي اه مغنى.
[ * ]

الشافعي وأبو بكر الجعابي وأبو القاسم الطبراني وأبو الحسين بن المنادي و عبد العزيز ابن جعفر الخرقي وأبو الحسين بن المظفر وعمر بن محمد بن علي الزيات وغيرهم.
قال الدار قطني مصنف مقرئ نبيل وقال الخطيب كان ثقة ثبتا وقال أبو الحسين ابن المنادي توفي في صفر سنة خمس وثلاثمائة وكان من أهل الحديث والصدق والمكثرين في تصنيف المسند والابواب والرجال ولم يحدث في سنة موته بشئ.
قلت: وقال مسلمة ابن قاسم مات ببغداد.
وله خمس وثمانون سنة وكان مشهورا فاضلا.
573 - فق (ابن ماجة في التفسير) القاسم بن سليم.
عن نوح عن أبي اسحاق عن الحارث عن علي في تفسير المقاليد فذكر حديثا طويلا.
وعنه الحسن بن يوسف بن أبي المنتاب الرازي.
574 - ز د (البخاري في جزء القراءة وأبي داود) القاسم بن سلام (1) البغدادي أبو عبيد الفقيه القاضي صاحب التصانيف.
روى عن هشيم واسماعيل بن عياش واسماعيل بن جعفر وجرير بن عبدالحميد وحفص ابن غياث وأبي زيد الانصاري والاصمعي ويحيى القطان وابن المبارك ووكيع وابن مهدي وابن عيينة وعمر بن يونس اليمامي ويزيد بن هارون وأبي زياد الكلابي وخلق كثير من أقرانه ومن هو دونه.
روى عنه سعيد بن أبي مريم المصري وهو من شيوخه وعباس العنبري وعباس الدوري وعبد الله الدارمي ومحمد بن اسحاق الصغاني والحارث ابن أبي أسامة وعلي بن عبد العزيز وابن أبي الدنيا وأحمد بن يوسف التغلبي ومحمد بن يحيى ابن سليمان المروزي وآخرون.
قال علي بن عبد العزيز ولد بهراة وكان أبوه سلام عبد البعض أهلها وكان مولى الازد وقال أبو عبيد كان مؤدبا صاحب نحو وعربية وطلب للحديث والفقه وولي قضاء
__________
(1) سلام بالتشديد اه تقريب.
[ * ]

طرسوس وصنف كتبا وسمع الناس منه وحج وتوفي بمكة سنة أربع وعشرين ومائتين وقال ابن يونس قدم مصر مع يحيى بن معين سنة ثلاث عشرة ومائتين وكتب بمصر وحكى عنه وذكر وفاته كما قال ابن سعد وفيها أرخه غير واحد وقيل مات سنة ثلاث والاول أصح وقيل بلغ سبعا وستين سنة.
قال ابراهيم بن أبي طالب سألت أبا قدامة عن الشافعي.
وأحمد واسحاق وأبي عبيد فقال الشافعي أفهمهم إلا أنه قليل الحديث وأحمد أورعهم واسحاق أحفظهم وأبو عبيد أعلمهم بلغات العرب وقال أحمد بن سلمة النيسابوري سمعت اسحاق بن راهويه يقول الحق يحبه الله أبو عبيد أفقه مني وأعلم مني وقال الحسن ابن سفيان عن إسحاق نحو ذلك وزاد انا نحتاج إلى أبي عبيد وأبو عبيد لا يحتاج إلينا.
وقال أبو قدامة عن أحمد أبو عبيد أستاذ وقال عبد الخالق بن منصور عن ابن معين
ثقة وقال الآجري عن أبي داود ثقة مأمون وقال السلمي عن الدار قطني ثقة إمام جبل وقال الحاكم هو الامام المقبول عند الكل وقال ابراهيم الحربي أدركت ثلاثة لن ترى مثلهم أبدا تعجز النساء أن يلدن مثلهم رأيت أبا عبيد ما مثلته الا بجبل نفخ فيه الروح وقال أيضا كان يحسن كل شئ إلا الحديث فإنها صناعة أحمد ويحيى كان أبو عبيد يؤدب ثم اتصل بثابت بن مالك الخزاعي فولاه قضاء طرسوس ثماني عشرة سنة فاشتغل عن كتابة الحديث كتب في حداثته عن هشيم وغيره فلما احتاج إلى التصنيف احتاج إلى أن يكتب عن يحيى بن صالح وهشام بن عمار وليس له كتاب مثل غريب المصنف وأضعفها كتاب الاموال يعني لقلة ما فيها وعن بعض كتابه في الاموال من أحسن ما صنف في الفقه وأجوده والاحاديث التي فيها خطأ أتى فيها من أبي عبيدة معمر بن المثنى.
وقال الطبراني عن عبدالله بن أحمد بن حنبل عرضت كتاب غريب الحديث لابي عبيد على أبي فاستحسنه وقال جزاه الله خيرا وقال أحمد بن كامل القاضي كان أبو عبيد فاضلا في دينه وفي علمه مقدما في أصناف من علوم الاسلام حسن الرواية صحيح النقل لا أعلم أحدا من الناس طعن فيه وقال أحمد بن يوسف التغلبي لما عمل أبو عبيد كتاب غريب الحديث عرض على عبدالله بن طاهر فاستحسنه وقال ان عقلا بعث صاحبه على عمل مثل هذا الكتاب لحقيق ان لا يحوج إلى طلب المعاش فأجرى له في كل شهر مالا.

وقال هلال بن العلاء الرقي من الله على هذه الامة بأربعة في زمانهم بالشافعي تفقه في الحديث وباحمد ثبت في المحنة وبابن معين نفى الكذب عن الحديث وبأبي عبيد فسر الغريب.
وقال عبدالله بن جعفر بن درستويه كان أبو عبيد ذا دين وفضل وستر ومذهب حسن روى الناس من كتبه المصنفة في القرآن والفقه والغريب والامثال وغير ذلك بضعا وعشرين كتابا وكتبه مستحسنة مطلوبة في كل بلد وقد سبق إلى جميع مصنفاته ثم ذكر من سبقه إلى مصنفاته وان أبا عبيد أخذ كتبهم فهذبها ورتبها وزاد فيها.
قال أبو بكر الانباري كان أبو عبيد يقسم الليل أثلاثا فينام ثلثه ويصلي ثلثه ويصنف ثلثه ومناقبه وفضائله كثيرة جدا ذكره البخاري في جزء القراءة خلف الامام وحكى عنه في كتاب الادب وفي كتاب أفعال العباد وذكره أبو داود في تفسير أسنان الابل من كتاب الزكاة ورثاه عبدالله بن طاهر لما بلغه موته.
قلت: قد وجدت له رواية في الصحيح والموضع الذي حكاه عنه في الادب قوله عقب قول ابن الحنفية (هل جزاء الاحسان إلا الاحسان).
قال هي مسجلة للبر والفاجر قال أبو عبيد مسجلة مرسلة.
وذكره الترمذي في الجامع في غير موضع منها في القراءات قال وقرأ أبو عبيد (والعين بالعين) يعني بضم النون ووقع في الصحيح في أحاديث الانبياء عليهم السلام قال أبو عبيد كلمته كن فكان فهذا رأيته من كلام أبي عبيدة معمر بن المثنى أيضا وفي الصحيح أيضا في الزكاة وقال أبو عبيد كل بستان عليه حائط فهو حديقة وفي كتاب الرقاق من الصحيح قال الفربري قال أبو جعفر يعني وراق البخاري سألت البخاري فقال سمعت أحمد ابن عاصم يقول سمعت أبا عبيد يقول قال الاصمعي وأبو عمرو وغيرهما جذر قلوب الرجال الحذر الاصل من كل شئ.
وقال أبو حاتم الرازي لم أر أهل الحديث عنده فلم أكتب عنه وهو صدوق وقال ابن حبان في الثقات كان أحد أئمة الدنيا صاحب حديث وفقه ودين وورع ومعرفة بالادب وايام الناس جمع وصنف واختار وذب عن الحديث ونصره وقمع من خالفه وقال الازهري في كتاب التهذيب كان أبو عبيد دينا فاضلا عالما فقيها صاحب سنة وقال ثعلب كان عاقلا لو حضره الناس يتعلمون من سمته وهديه لاحتاجوا.

575 - تمييز القاسم بن سلام بن مسكين (1) الازدي أبو محمد البصري.
روى عن أبيه و عبد العزيز بن مسلم وحماد بن زيد وعبد القاهر بن السري وهشام ابن سليمان المجاشعي وعفيف بن سالم.
روى عنه أبو زرعة وأبو حاتم وقالا صدوق وعبد الله ابن حماد الآملي ويعقوب بن سفيان ومحمد بن غالب تمتام ويوسف بن يعقوب القاضي.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث مات سنة ثمان وعشرين ومائتين.
قلت: وقال الازدي تبعا للساجي ضعيف وكان عنده كتاب عن أبيه عن قتادة فلم يزل به أصحاب الحديث حتى حدث به عن قتادة.
576 - تمييز القاسم بن سلام المروزي.
روى عن النضر بن شميل.
وعنه أبو حامد محمد بن هارون الحضرمي.
مات في حدود الاربعين ومائتين.
577 - خ م مد تم س (البخاري ومسلم وأبي داود في المراسيل والترمذي في الشمائل والنسائي) القاسم بن عاصم التميمي ويقال الكليني (2) ويقال الليثي البصري.
روى عن رافع بن خديج وزهدم بن مضرب الجرمي وسعيد بن المسيب وعطاء الخراساني.
وعنه أيوب السختياني وحميد الطويل وخالد الحذاء.
ذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) مسكين بكسر وكاف اه مغني.
(2) الكليني في الخلاصة بضم الكاف وفتح اللام بعدها تحتانية ثم نون وفي المشتبه للذهبي نسبة إلى كلين قرية من قرى العراق اه.
[ * ]

578 - م 4 د ت س ق (مسلم والاربعة وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة) القاسم بن عباس بن محمد بن معتب (1) بن أبي لهب الهاشمي أبو العباس المدني.
روى عن نافع بن جبير بن مطعم وعبد الله بن نيار بن مكرم وعبد الله بن عمير مولى ابن عباس وعبد الله بن رافع مولى أم سلمة وعمرو بن عمير.
وعنه بكير بن الاشج وروى هو أيضا عنه وابن أبي ذئب قال الدوري عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال علي بن المديني في حديث ابن أبي ذئب عن القاسم بن عباس عن ابن الاشج عن ابن المكرز عن أبي هريرة قيل يا رسول الله الرجل يجاهد وهو يحب أن يحمد.
لم يروه غير ابن أبي ذئب والقاسم مجهول وابن مكرز مجهول لم يرو عنه غير ابن الاشج وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال كنيته أبو محمد قتل سنة إحدى وثلاثين ومائة وقيل انه مات بالمدينة ايام الحرورية وقال البخاري عن عبدالرحمن بن شيبة قتل سنة ثلاثين ومائة.
وله ذكر في ترجمة عبدالله بن عمير.
579 - خد س (أبي داود في الناسخ والمنسوخ والنسائي) القاسم بن عبدالله بن ربيعة بن قانف الثقفي وربما نسب إلى جده وهو ابن ابن أخي ليلى بنت قانف الصحابية.
روى عن سعد بن أبي وقاص في قوله تعالى (ما ننسخ من آية).
وعنه يعلى ابن عطاء العامري ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقرأت بخط الذهبي ما حدث عنه سوى يعلى.
580 - ق (ابن ماجة) القاسم بن عبدالله بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي العمري المدني أخو عبدالرحمن.
روى عن عمه عبيد الله بن عمر العمري ومحمد بن المنكدر وجعفر بن محمد الصادق وسعد
__________
(1) معتب بمثناه اه خلاصة.
[ * ]

ابن سعيد الانصاري وأبي طوالة وسهيل بن أبي صالح وعبد الله بن دينار وعلي بن زيد
ابن جدعان وغيرهم.
روى عنه محمد بن الحسن بن زبالة المدني وعبد الله بن وهب وسعيد ابن أبي مريم وسعيد بن عفير ومهدي بن حفص وعبد الله بن الجراح القهستاني وقتيبة ابن سعيد وهشام بن عمار وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن أبيه أف أف ليس بشئ قال وسمعت أبي مرة أخرى يقول هو عندي كان يكذب.
وقال أبو طالب عن أحمد كذاب كان يضع الحديث ترك الناس حديثه وقال البخاري سكتوا عنه وقال أحمد كان يكذب وأخوه عبدالرحمن ليس ممن يروى عنه وقال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بشئ وقال أبو حاتم وسعيد بن أبي مريم والنسائي متروك الحديث وقال أبو زرعة ضعيف لا يساوي شيئا متروك الحديث منكر الحديث.
وقال ابراهيم بن يعقوب الحوزجاني القاسم وعبد الرحمن كانا متواهمين (1) منكري الحديث جدا وقال الآجري عن أبي داود ما كتبت له حديثا قط ولا هممت به.
قلت: وقال ابن المديني ليس بشئ وقال يعقوب بن سفيان متروك مهجور وقال العجلي والازدي متروك الحديث وقال الدارقطني ضعيف كثير الخطأ وقال الحاكم روى عن عمه وعبد الله بن دينار المناكير وذكره البخاري في الاوسط فيمن مات بين الخمسين إلى الستين ومائة.
581 - خ 4 (البخاري والاربعة) القاسم بن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود المسعودي أبو عبد الرحمن الكوفي القاضي.
روى عن أبيه وعن جده مرسلا وعن ابن عمر وجابر بن سمرة ومسروق بن الاجدع وحصين بن يزيد التغلبي وحصين بن قبيصة الفزاري وأرسل عن أبي ذر وغيرهم.
روى عنه عبدالرحمن وأبو العميس عتبة ابنا عبدالله المسعوديان وأخوه معن بن عبدالرحمن ابن عبدالله وأبو إسحاق السبيعي وأبو إسحاق الشيباني وعبيد الله بن محيريز وعطاء ابن
__________
(1) شر مصحفين.
[ * ]

السائب وعمرو بن مرة وعيسى بن عبدالرحمن السلمي ومحمد بن عبدالرحمن ابن أبي ليلى وعبد الله بن عثمان بن خثيم وسماك بن الحارث وعبد الرحمن بن اسحاق الكوفي وجابر الجعفي ومسعر بن كدام وآخرون.
قال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال علي بن المديني لم يلق من الصحابة غير جابر بن سمرة قيل له فلقي ابن عمر قال كان يحدث عن ابن عمر بحديثين ولم يسمع منه شيئا وقال العجلي كان على قضاء الكوفة وكان لا يأخذ على القضاء أجرا وكان ثقة رجلا صالحا وقال ابن عيينة قلت لمسعر من أثبت من أدركت قال القاسم بن عبدالرحمن وعمرو بن دينار وقال مسعر عن محارب صحبناه إلى بيت المقدس ففضلنا بثلاث كثرة الصلاة وطول الصمت والسخاء.
وقال مسعر عن مزاحم ابن زفر قال لي عمر بن عبد العزيز من على قضائكم بالكوفة قلت القاسم بن عبدالرحمن وقال خليفة مات في ولاية خالد بن عبدالله.
قلت: وقال ابن خراش ثقة وقال ابن حبان في الثقات مات في ولاية خالد على العراق سنة عشرين ومائة وقال غيره مات سنة ست عشرة.
582 - ت (الترمذي) القاسم بن عبدالرحمن بن محمد.
يأتي في ترجمة عبدالرحمن بن محمد بن أبي بكر الصديق رضي الله عنهما.
583 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) القاسم بن عبدالرحمن الشامي أبو عبد الرحمن الدمشقي مولى آل أبي ابن حرب الاموي.
روى عن علي وابن مسعود وتميم الداري وعدي بن حاتم وعقبة بن عامر ومعاوية
وأبي أيوب وأبي أمامة وعمرو بن عبسة وعنبسة بن أبي سفيان وغير واحد وقيل لم يسمع من أحد من الصحابة إلا من أبي أمامة روى عنه علي بن يزيد الالهاني وعبد الرحمن (تهذيب التهذيب - ج 8 - م 19)

ابن يزيد بن جابر وأبو الغيث عطية بن سليمان والوليد بن جميل ويحيى بن الحارث الذماري و عبدالله بن العلاء بن زبر وثابت بن عجلان وسليمان بن عبدالرحمن الدمشقي الكبير والوضين بن عطاء والعلاء بن الحارث وغيلان بن أنس وآخرون.
قال ابن سعد له حديث كثير قال بعض الشاميين إنه أدرك أربعين بدريا.
وقال الدوري عن ابن معين ليس في الدنيا القاسم بن عبدالرحمن شامي غير هذا وقال البخاري سمع عليا وابن مسعود وأبا أمامة روى عنه العلاء بن الحارث وابن جابر وكثير ابن الحارث ويحيى بن الحارث وسليمان بن عبدالرحمن أحاديث مقاربة وأما من يتكلم فيه مثل جعفر بن الزبير وبشر بن نمير وعلي بن زيد وغيرهم ففي حديثهم عنه مناكير واضطراب.
وقال أبو حاتم روايته عن علي وابن مسعود مرسلة وقال أحمد قال بعض الناس هذه المناكير التي يرويها عنه جعفر وبشر بن نمير ومطرح قال أحمد ولكن يقولون هذه من قبل القاسم في حديث القاسم مناكير مما يرويها الثقات يقولون من قبل القاسم.
وقال الاثرم سمعت أحمد حمل على القاسم وقال يروي عنه يعلى بن زيد أعاجيب وتكلم فيها وقال ما أرى هذا إلا من قبل القاسم قال أحمد وإنما ذهبت رواية جعفر بن الزبير لانه إنما كانت روايته عن القاسم قال أحمد وما حدث بشر بن نمير عن القاسم قال شعبة ألحقوه به وقال جعفر بن محمد بن ابان الحراني سمعت أحمد بن حنبل يقول ما أرى البلاء إلا من القاسم.
وقال أبو زرعة الدمشقي ذكرت لاحمد حديثا حدثنا به محمد بن المبارك عن يحيى ابن حمزة عن عروة بن رويم عن القاسم بن عبدالرحمن قال قدم علينا سلمان الفارسي دمشق فأنكره أحمد وقال لي كيف يكون له هذا اللقاء وهو مولى خالد بن يزيد ابن
معاوية قال فأخبرت عبدالرحمن بن ابراهيم يقول أبي عبدالله فقال لي عبدالرحمن كان القاسم مولى لجويرية بنت أبي سفيان فورث بنو يزيد بن معاوية ولاءه فلذلك يقال مولى بني يزيد بن معاوية.
قال أبو زرعة وهذا أحب القولين إلي وقال ابراهيم بن الجنيد عن ابن معين القاسم ثقة والثقات يروون عنه هذه الاحاديث ولا يرفعونها ثم قال يجئ من المشائخ الضعفاء ما يدل حديثهم على ضعفه.

وقال ابن معين في موضع آخر إذا روى عنه الثقات أرسلوا ما رفع هؤلاء وقال العجلي ثقة يكتب حديثه وليس بالقوي وقال يعقوب بن سفيان والترمذي ثقة وقال الجوزجاني كان خيارا فاضلا أدرك أربعين رجلا من المهاجرين والانصار وقال أبو حاتم حديث الثقات عنه مستقيم لا بأس به وإنما ينكر عنه الضعفاء وقال الغلابي منكر الحديث وقال يعقوب بن شيبة ثقة وقال في موضع آخر قد اختلف الناس فيه وقال البخاري قال أبو مسهر حدثني صدقة بن خالد حدثنا عبدالرحمن بن يزيد بن جابر قال ما رأيت أحدا أفضل من القاسم كنا بالقسطنطينية فكان الناس يرزقون رغيفين رغيفين في كل يوم فكان يتصدق برغيف ويصوم ويفطر على رغيف.
قال ابن سعد وغيره مات سنة اثنتي عشرة ومائة ويقال سنة ثماني عشرة.
قلت: قال ابن حبان كان يروي عن الصحابة المعضلات وقال ابراهيم بن موسى الفراء رأيت النبي صلى الله عليه وسلم في النوم أو قال حدثني من رآه عرضت عليه أحاديث من أحاديث القاسم عن أبي أمامة فأنكرها وقال أبو إسحاق الحربي كان من ثقات المسلمين وذكر له العقيلي حديث لئن كنت خلقت للجنة لان يطول عمرك ويحسن عملك خير لك.
لا يعرف إلا به.
584 - بخ ت س ق (البخاري في الادب المفرد والترمذي والنسائي وابن ماجة) القاسم بن عبد الواحد بن أيمن المكي مولي بني مخزوم.
روى عن عبدالله بن محمد بن عقيل وأبي حازم بن دينار وعمر بن عبدالله بن عروة
ابن الزبير.
وعنه همام بن يحيى ومحمد بن محمد بن نافع الطائفي وعبد الوارث بن سعيد أبو هلال الراسبي وداود بن عبدالرحمن.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه يكتب حديثه قلت يحتج به قال يحتج بحديث سفيان وشعبة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (ت ق) حديث جابر في الحذر من عمل قوم لوط.
قلت: وعد الذهبي حديثه الذي أخرجه النسائي عن عائشة فخرت بمال أبي وكان ألف ألف أوقية...وقال ألف الثانية باطلة قطعا كذا قال.
585 - تمييز القاسم بن عبد الواحد الوزان الكوفي.

روى عن عبدالله بن أبي أوفى.
وعنه أبو كامل الجحدري (1).
586 - د س (أبي داود والنسائي) القاسم بن عبد الوهاب الصوري (2) ابن أخت الحسن بن موسى.
روى عن أبي معاوية الضرير.
روى عنه النسائي قال المؤلف ذكره صاحب النبل ولم أقف على روايته عنه وسعيد بن هاشم بن مرثد الطبراني وأبو الميمون شيخ لابن حبان.
وقال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قلت: بقية كلامه يغرب وذكره النسائي في أسماء شيوخه وذكره أبو علي الجياني في شيوخ أبي داود وقال روى عنه في كتاب الزهد.
قلت: وكتاب الزهد مفرد كأن المزي لم يقف عليه وقال مسلمة بن قاسم القاسم بن عبد الوهاب له مناكير روى عنه النسائي 587 - بخ م س (البخاري في الادب المفرد ومسلم والنسائي) القاسم بن عبيد الله بن عبدالله بن عمر بن الخطاب أبو محمد المدني.
روى عن أبيه وعمه سالم.
وعنه عمر وعاصم ابنا محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر وأبو عقيل يحيى بن المتوكل.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن جده عبدالله روى عنه
الزهري.
روى له مسلم في مقدمة كتابه قوله مخاطبا ليحيى بن سعيد لما قال له إنه يقبح على مثلك وأنت ابن امامي هدى أبي بكر وعمر أن تسأل عن شئ من أمر هذا الدين فلا يوجد عندك منه علم فقال أقبح من ذلك أن أتكلم بغير علم أو آخذ عن غير ثقة وروى له هو والنسائي حديثا آخر في الزجر عن الاكل والشرب بالشمال.
قلت: وقال ابن سعد أمه أم عبدالله بن عمر بنت القاسم بن محمد بن أبي بكر.
توفي في خلافة مروان بن محمد وكان قليل الحديث وقال ابن حزم متفق على سقوطه.
588 - القاسم بن عمير في ابن رشدين.
__________
(1) هو الفضل بن الحسين اه خلاصة.
(2) بضم مهملة نسبة مدينة من ساحل الشام اه مغنى.
[ * ]

589 - م سي ق (مسلم والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) القاسم بن عوف الشيباني البكري الكوفي من بني مرة بن همام.
روى عن البراء وزيد بن أرقم وابن عمر وأبي برزة وابن أبي أوفي وعبد الرحمن ابن أبي ليلى وعلي بن الحسين وغيرهم وأرسل عن أبي ذر.
روى عنه قتادة وأيوب وأبو إسحاق الشيباني وزيد بن أبي أنيسة وهشام الدستوائي وغيرهم قال ابن المديني ذكرناه ليحيى فقال قال شعبة دخلت عليه فحرك رأسه قلت ليحيى ما شأنه قال فجعل يحيد فقلت ضعفه في الحديث فقال لو لم يضعفه لروى عنه قال وقلت ليحيى إن ابن أبي عروبة روى عن قتادة عن القاسم بن عوف عن زيد بن أرقم يعني حديث الحشوش وشعبة يحدثه عن قتادة عن النضر بن انس عن زيد فقال يحيى لو علم شعبة أنه عن القاسم لم يحمله أنه رأى القاسم وتركه.
وقال أبو حاتم مضطرب الحديث وحمله عندي الصدق وقال ابن عدي هو ممن يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (م) حديث صلاة الاوليين.
قلت: وقال
النسائي عقب تخريج حديثه في اليوم والليلة القاسم ضعيف الحديث وقال ابن عدي اشتهر بحديث الحشوش وله غيره شئ يسير وهو ممن يكتب حديثه.
590 - مد (أبي داود في المراسيل) القاسم بن عيسى بن إبراهيم الطائي الواسطي.
روى عن حجاج بن محمد وهشيم وموئل بن اسماعيل ومحمد بن الحسن المزني ورحمة ابن مصعب وخالد بن عبدالله وعبد الحكم بن منصور وعدة.
وعنه أبو داود في المراسيل وابراهيم الحربي وأسلم بن سهل الواسطي وجعفر بن أحمد بن سنان والمعمري وعلي بن سعيد ابن بشير الرازي وعبد الله بن قحطبة وجعفر بن أحمد بن المبارك كردان وسهل بن أبي سهل وابراهيم بن سلمويه وآخرون قال الآجري عن أبي داود تغير عقله وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أسلم بن سهل في تاريخ واسط يكنى أبا محمد توفي سنة أربعين ومائتين وأفرط أبو محمد بن حزم كعادته فقال مجهول لا يدرى من هو.

591 - تمييز.
القاسم بن عيسى بن ادريس بن معقل أبو دلف العجلي أمير الكرخ.
كان شاعرا جوادا بطلا.
روى عن هشيم.
وعنه الاصمعي ومات قبله وابراهيم ابن الحسن بن سهل ومحمد بن حميد اليشكري وعبد الله بن نوح العجلي ومحمد بن المغيرة بن زياد وأبو تمام الطائي الشاعر وغيرهم.
قال أبو حسان الزيادي وغير واحد مات سنة خمس وعشرين ومائتين.
قلت: أخباره في الجود والادب شهيرة.
وله مع المأمون قصص ولطائف وموضع إيراد أخباره غير هذا الكتاب من ألطفها في سرعة الجواب ما حكى عن الحسن بن سهل قال كنا في موكب المأمون فترجل له أبو دلف فقال له المأمون ما أخرك عنا قال علة عرضت فقال عافاك الله وشفاك اركب فوثب من الارض على ظهر الفرس فقال له المأمون ما هذه وثبة عليل قال شفيت بدعاء أمير المؤمنين.
592 - تمييز.
القاسم بن عيسى بن زياد البصري.
روى عن أبي زيد النحوي الانصاري.
وعنه محمد بن أحمد بن الهيثم التميمي.
593 - تمييز.
القاسم بن عيسى بن ابراهيم بن عيسى العصار (1) أبو بكر الدمشقي.
روى عن ابراهيم الجوزجاني وأبي أمية الطرسوسي في آخرين.
روى عنه الحاكم أبو أحمد النيسابوري الحافظ وغير واحد.
قلت: طبقة هذا متأخرة عن المذكورين جدا.
594 - د (أبي داود) القاسم بن غزوان.
روى عن إسحاق بن راشد وعمر بن عبد العزيز.
روى عنه سعيد بن محمد الوراق
__________
(1) القصار.
[ * ]

وشهاب بن خراش.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الفتن من مسند خريم بن فاتك وابن مسعود وغيرهما.
595 - د ت (أبي داود والترمذي) القاسم بن غنام (2) الانصاري البياضي المدني.
روى عن عمته أم فروة وقيل عن بعض أمهاته عن أم فروة وقيل عن جدة له عن عمته أم فروة في فضل أول الوقت.
روى عنه الضحاك بن عثمان الحزامي وعبيد الله ابن عمر العمري وأخوه عبدالله بن عمر.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود والترمذي وقال اضطربوا في هذا الحديث.
قلت: وذكره العقيلي في الضعفاء وقال في حديثه اضطراب.
596 - بخ م 4 (البخاري ومسلم والاربعة)
القاسم بن الفضل بن معدان بن قريط الحداني (2) الازدي أبو المغيرة البصري كان نازلا في بني حدان.
روى عن أبيه وأبي نضرة ومحمد بن زياد الجمحى وثمامة بن حزن القشيري وسعيد ابن المهلب والنضر بن شيبان وأبي جعفر محمد بن علي بن الحسين ويوسف بن سعد ولبطة ابن الفرزدق وغيرهم.
وعنه ابن مهدي ووكيع ويونس بن محمد وأبو داود الطيالسي وابن هشام المخزومي والنضر بن شميل وبهز بن أسد وابن المبارك وقبيصة وموسى بن اسماعيل ومسلم بن ابراهيم وأبو الوليد الطيالسي و عبدالله بن معاوية الجمحي وشيبان بن فروخ وآخرون.
__________
(1) غنام بفتح معجمة وشدة نون اه مغني.
(2) الحداني في الخلاصة بضم المهملة الاولى وفتح الثانية الثقيلة وفي هامشه منسوب إلى بني حدان ولم يكن من أنفسهم بل كان نازلا فيهم وهو من بني الحارث بن مالك اه المصحح.
[ * ]

قال صالح بن أحمد عن علي بن المديني قلت ليحيى بن سعيد إن عبد الرحمن بن مهدي يثبت القاسم بن الفضل قال ذاك منكر وجعل يثني عليه وقال عمرو بن علي سمعت يحيى ابن سعيد يحسن الثناء على القاسم قال وكان ثقة وقال أحمد بن سنان القطان سمعت ابن مهدي قال كان من قدماء أشياخنا ومع ذلك من أثبتهم وقال أحمد عن ابن مهدي نحو ذلك وقال ابن معين ثقة وقال مرة صالح وقال مرة ليس به بأس وقال أحمد وابن سعد والنسائي والترمذي ثقة وقال أبو زرعة وأحفظ من أبي هلال الراسبي.
وقال الآجري عن أبي داود كان صاحب حديث قال يحيى القطان كان منكرا يعني من فطنته وقال أبو داود مرة هو من مرجئة البصرة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن معين مات سنة سبع وستين ومائة.
قلت: وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن عمار القاسم ابن الفضل من ثقات الناس وقال العقيلي سأله شعبة عن حديث أبي نضرة يعني عن أبي
سعيد في قصة كلام الذئب وفيه لا تقوم الساعة حتى يكلم الرجل عذبته وشراك نعله بما أحدث أهله.
فحدثه فقال شعبة لعلك سمعته من شهر بن حوشب قال لا حدثناه أبو نضرة فما سكت حتى سكت شعبة.
597 - د س (أبي داود والنسائي) القاسم بن فياض بن عبدالرحمن بن جبيرة بضم الجيم الصنعاني الا بناوي (1).
روى عن عمه خلاد بن عبدالرحمن.
وعنه هشام بن يوسف الصنعاني.
قال الدوري عن ابن معين ضعيف وقال الآجري عن أبي داود قال هشام بن يونس لما حدثني بتلك الاحاديث اتهمته فقلت له هي عندك مكتوبة قال نعم وأخرج لي قرطاسا وأملاها علي قلت لابي داود هو ثقة قال نعم روى له أبو داود والنسائي حديث ابن عباس في الحدود وقال النسائي هو منكر.
قلت: وقال ابن المديني اسناده مجهول ولم يرو عنه غير هشام
__________
(1) الا بناوي في التقريب بفتح الهمزة بعدها موحدة ساكنة ثم نون وفي المشتبه للذهبي أن الا بناوي نسبة إلى أبناء الفرس الذين نزلوا اليمن اه.
[ * ]

وقال النسائي ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات ثم ذكره في الضعفاء وقال كان ينفرد بالمناكير عن المشاهير فلما كثر ذلك في روايته بطل الاحتجاج به.
598 - ت س (الترمذي والنسائي) القاسم بن كثير بن النعمان الاسكندراني قاضيها ويقال المصري أبو العباس مولى قريش.
روى عن أبي شريح بن عبدالرحمن بن شريح بن عبيد الله المعافري الاسكندراني وأبي غسان محمد بن مطرف وسليمان بن القاسم الزاهد والليث بن سعد.
روى عنه محمد ابن سهل بن عسكر وخشيش بن أصرم و عبدالله بن عبدالرحمن الدارمي ومحمد بن عبدالله
ابن عبدالرحيم البرقي ويزيد بن سنان البصري وغيرهم.
قال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ثقة وقال ابن يونس يقال إنه من أهل العراق سكن الاسكندرية وهو عندي من أهل مصر وكان رجلا صالحا توفي قريبا من سنة عشرين ومائتين.
له عند (ت) حديث سهل بن حنيف في تمني الشهادة وعند (س) حديث تقدم في سليمان بن سنان.
قلت: وذكر الداني أنه كان من متصدري القراء بمصر.
599 - عس (النسائي في مسند علي) القاسم بن كثير الخارفي (1) الهمداني أبو هاشم الكوفي بياع السابري.
روى عن قيس الخارفي وأبي البختري الطائي.
روى عنه سفيان الثوري ومطرف ابن طريف.
قال أبو حاتم صالح.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت وقال يعقوب بن سفيان لا بأس به.
600 - س (النسائي) القاسم بن الليث بن مسرور بن الليث بن مالك بن عبيد الرسعني أبو صالح الغساني نزيل تنيس.
__________
(1) الخارفي بمعجمة وراء مكسورة اه تقريب.
[ * ]

روى عن المعافى بن سليمان الرسعني واحمد بن عبدة الضبي وبشر بن آدم البصري وبشر بن معاذ العقدي وعمرو بن علي وابن أبي الشوارب ومحمد بن مصطفى الحمصي وهشام ابن عمار وعدة.
روى عنه النسائي قال المزي لم أقف على روايته عنه إلا في الكنى وهو من أقرانه وأبو بكر محمد بن الحارث بن الابيض القرشي وأبو العباس محمد بن الحسن الكلابي أخو شريك وأبو الحسن محمد بن عبدالله بن زكرياء بن حيويه وأبو علي محمد بن هارون ابن شعيب الانصاري وأبو بكر أحمد بن محمد بن أبي الموال وأبو أحمد عبدالله بن عدي الجرجاني وأبو القاسم سليمان بن أحمد الطبراني وآخرون.
قال الدارقطني ثقة مأمون
وقال ابن يونس قدم مصر قديما وسكن تنيس وتوفي بها سنة أربع وثلاثمائة وكان ثقة.
قلت: وقال مسلمة كان ثقة أخبرنا عنه غير واحد.
601 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) القاسم بن مالك المزني أبو جعفر الكوفي.
روى عن المختار بن فلفل وأبي مالك الاشجعي وابن عون وخالد الحذاء وعاصم ابن كليب والجعيد بن عبدالرحمن والاجلح الكندي وليث بن أبي سليم و عبدالملك ابن أبي سليمان وسعيد الجريري وأيوب بن عائذ الطائي وغيرهم.
وعنه أحمد وابن المديني وأبو بكر وعثمان ابنا أبي شيبة ويحيى بن معين ومحمد بن عبدالله بن نمير وزهير بن حرب وعمرو الناقد وفروة بن أبي المغراء ويعقوب بن ماهان وهشام بن يوسف النهشلي ومحمد ابن حاتم المؤدب ومجاهد بن موسى وأحمد بن اشكاب وعمرو بن زرارة النيسابوري وزياد بن أيوب الطوسي والحسن بن عرفة وآخرون.
قال أبو داود عن أحمد كان صدوقا قال وذكره أنه كان يلي بعض العمل في السواد وقال الدوري وغيره عن ابن معين ثقة وقال ابن الجنيد عن ابن معين ما كان به بأس صدوق وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس وقال في موضع آخر ثقة وقال أبو حاتم صالح وليس بالمتين وقال ابراهيم بن عبدالله الهروي ومحمد بن عبدالله بن عمار وأبو الحسن العجلى ثقة وقال الساجي ضعيف وقد روى عنه علي بن المديني في الناس وذكره

ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره ابن سعد في أهل الكوفة وقال كان ثقة صالح الحديث بقي إلى بعد التسعين ومائة.
602 - د س (أبي داود والنسائي) القاسم بن مبرور الايلي أحد الفقهاء.
روى عن عمه طلحة بن عبدالملك ويونس بن يزيد وهشام بن عروة وابن جريج.
وعنه خالد بن نزار الايلى وخالد بن حميد المهري وأبو أمية عمرو بن مروان.
قال خالد ابن نزار قال لي مالك ما فعل القاسم فقلت مات قال كنت أحسبه يكون خلفا من الاوزاعي.
قال ابن يونس توفي بمكة سنة ثمان أو تسع (1) ومائة وصلى عليه الثوري.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
603 - ع (الستة) القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق أبو محمد ويقال أبو عبد الرحمن.
روى عن أبيه وعمته عائشة وعن العبادلة و عبدالله بن جعفر وأبي هريرة وعبد الله ابن خباب ومعاوية ورافع بن خديج وصالح بن خوات بن جبير واسلم مولى عمر وعبد الرحمن ومجمع ابني يزيد بن جارية وفاطمة بنت قيس وغيرهم وارسل عن ابن مسعود.
روى عنه ابنه عبدالرحمن والشعبي وسالم بن عبدالله ابن عمر وهما من أقرانه ويحيى وسعد ابنا سعيد الانصاري وابن أبي مليكة ونافع مولى بن عمر والزهري وعبيد الله ابن عمر وسعد بن ابراهيم وعبيد الله بن مقسم وأيوب وابن عون وربيعة وأبو الزناد وأيمن ابن نابل وافلح بن حميد وثابت بن عبيد وحنظلة بن أبي سفيان وربيعة بن عطاء وعاصم ابن عبيد الله وعباد بن منصور وعبد الله بن العلاء بن زبر وعكرمة بن عمار وعمر ابن عبدالله بن عروة بن الزبير ومظاهر بن أسلم وموسى بن سرجس وأبو بكر بن محمد ابن
__________
(1) كذا في التقريب أيضا لكن في الخلاصة مات سنة ثمان أو تسع وخمسين ومائة وهو الظاهر والله أعلم اه المصحح.
[ * ]

عمرو بن حزم ومالك بن دينار وعيسى بن ميمون الواسطي وآخرون.
قال ابن سعد أمه أم ولد يقال لها سودة وكان ثقة رفيعا عالما فقيها اماما ورعا كثير الحديث وقال البخاري قتل أبوه وبقي القاسم يتيما في حجر عائشة رضي الله عنها وقال الزبير ما رأيت أبا بكر ولد ولدا أشبه من هذا الفتى وقال عبدالله بن شوذب عن يحيى
ابن سعيد ما أدركنا بالمدينة أحدا نفضله على القاسم وقال وهيب عن أيوب ما رأيت افضل منه وقال البخاري في الصحيح حدثنا علي حدثنا ابن عيينة حدثنا عبدالرحمن ابن القاسم وكان أفضل أهل زمانه أنه سمع أباه وكان افضل أهل زمانه.
وقال أبو الزناد ما رأيت أحدا اعلم بالسنة منه ولا أحد ذهنا وقال جعفر بن أبي عثمان الطيالسي عن ابن معين عبيد الله بن عمر عن القاسم عن عائشة ترجمة مشبكة بالذهب وقال ابن عون كان القاسم وابن سيرين ورجاء بن حيوة يحدثون بالحديث على حروفه وقال خالد بن نزار كان اعلم الناس بحدث عائشة ثلاثة القاسم وعروة وعمرة وقال مالك كان قليل الحديث والفتيا وقال يونس بن بكير عن ابن إسحاق رأيت القاسم يصلى فجاء إليه اعرابي فقال له ايما أعلم أنت أو سالم فقال سبحان الله فكرر عليه فقال ذاك سالم فاسأله قال ابن إسحاق كره أن يقول أنا اعلم من سالم فيزكي نفسه وكره أن يقول سالم أعلم مني فيكذب قال وكان القاسم أعلمهما.
وقال ابن وهب عن مالك كان القاسم من فقهاء هذه الامة قال وكان ابن سيرين يأمر من يحج أن ينظر إلى هدى القاسم فيقتدي به وقال مصعب الزبيري والعجلي كان من خيار التابعين وقال العجلى أيضا مدني تابعي ثقة نزه رجل صالح وقال ابن وهب حدثني مالك أن عمر بن عبد العزيز كان يقول لو كان لي من هذا الامر شئ ما عصبته إلا بالقاسم.
قال ضمرة عن رجاء بن جميل مات بعد عمر بن عبد العزيز سنة إحدى أو اثنتين ومائة وقال عبدالله بن عمر مات القاسم وسالم أحدهما سنة خمس والآخر سنة ست وقال خليفة مات سنة ست أو أول سنة سبع وقال ابن أبي خيثمة عن يحيى بن معين وابن المديني مات سنة ست ومائة وكذا قال غير واحد.
زاد بعضهم وهو ابن سبعين سنة وقال ابن سعد مات سنة اثنتي عشرة ومائة وقيل غير ذلك.
قلت: قوله عن ابن

سعد وكان ثقة رفيعا عالما اماما فقيها ورعا كثير الحديث إنما قاله ابن سعد حكاية عن
الواقدي وقال يعقوب بن سفيان كا