Translate ***

الجمعة، 29 يوليو 2022

مجلد7.و8. تهذيب التهذيب لعلي بن حجر العسقلاني المتوفي سنة 528 هـ

 

7.

مجلد7..تهذيب التهذيب
تأليف:الامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني
المتوفي سنة 528 هـ

241 س (النسائي) عبدالحميد بن عبدالله بن أبي عمرو بن حفص بن المغيرة بن عبدالله ابن عمر بن مخزوم المخزومي.
روى عن أبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام عن أم سلمة لما وضعت زينب جاءني النبي صلى الله عليه وسلم فخطبني الحديث وعنه حبيب بن أبي ثابت.
ذكره ابن حبان في الثقات أخرج له النسائي هذا الحديث مقرونا بغيره.
قلت: وعلق البخاري طرفا من المتن من غير ذكر لاحد من رجاله فقال في كتاب النكاح ودفع النبي صلى الله عليه وسلم ربيبة له إلى من يكفلها فأشار إلى هذا الحديث الذي أخرجه النسائي وقد أخرجه أيضا الامام أحمد ومحمد ابن سعد في الطبقات بطوله وأوضحته في تعليق التعليق وروى عنه أبو الزبير قصة طلاق جده لفاطمة بنت قيس.
242 - ع (الستة) عبدالحميد بن عبدالرحمن بن زيد بن الخطاب العدوي أبو عمر المدني.
أمه من بني البكاء بن عامر واستعمله عمر بن عبد العزيز على الكوفة وقيل عداده في أهل الجزيرة.
روى عن أبيه وابن عباس ومحمد بن سعد بن أبي وقاص وعبد الله ابن عبدالله بن الحارث بن نوفل ومسلم بن يسار الجهني ومقسم مولى ابن عباس ومكحول الشامي وغيرهم.
وأرسل عن حفصة زوج النبي صلى الله عليه وسلم وعن عون بن مالك الاشجعي.
وعنه أولاده زيد وعبد الكبير وعمر والزهري وقتادة وزيد بن أبي أنيسة والحكم بن عتيبة وجماعة.
قال الزبير بن بكار كان أبو الزناد كاتبا له.
وقال العجلي والنسائي وابن خراش ثقة وقال أبو بكر بن أبي داود ثقة مأمون وذكره ابن حبان في الثقات له عند ابن ماجة في اتيان الحائض.
قال إسحاق بن زيد الخطابي توفي بحران في خلافة هشام.
قلت: وكذا قال خليفة في الطبقات وأبو عروبة وزاد روينا عنه انه جلس إلى ابن عباس وسأله.

243 - خ م د ت ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالحميد بن عبدالرحمن الحماني (1) أبويحيى الكوفي ولقبه بشمين.
أصله خوارزمي.
روى عن يزيد بن أبي بردة والاعمش والسفيانين وأبي حنيفة وجماعة.
وعنه أبو بكر ومحمد بن خلف الحدادي والحسن بن علي الخلال وأحمد بن عمر الوكيعي وأبو كريب وموسى بن عبدالرحمن المسروقي وأبو بكر وعثمان ابنا أبي شيبة وسفيان بن وكيع والحسين بن يزيد الكوفي ومحمد بن عبد بن ثعلبة ويحيى بن موسى خت وعمرو بن علي الفلاس وأبو سعيد الاشج والحسن بن علي بن عفان العامري وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال أبو داود كان داعية في الارجاء وقال النسائي ليس بقوي وقال في موضع آخر ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي هو وابنه ممن يكتب حديثه.
قال هارون الحمال مات سنة اثنتين ومائتين.
قلت: وفيها أرخه ابن قانع وزاد في جمادى.
الاولى وهو ثقة وقال ابن سعد وأحمد كان ضعيفا وقال العجلى كوفي ضعيف الحديث مرجئ وقال البرقي قال ابن معين كان ثقة ولكنه ضعيف العقل.
244 - ت (الترمذي) عبدالحميد بن عبدالرحمن أبو الحسن.
الراوي عن عمرو بن مرة مشهور بكنيته.
سماه الحاكم وسيأتي.
245 - د (أبي داود) عبدالحميد بن عبد الواحد الغنوي (2) بصري.
روى عن أم جنوب بنت نميلة وعنه بندار.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث في اسم ابن مضر (3).
__________
(1) في التقريب (الحماني) بكسر المهملة وتشديد الميم (وبشمين) بفتح الموحدة وسكون المعجمة وكسر الميم بعدها تحتانية ساكنة ثم نون اه.
(2) الغنوى بمعجمة ونون مفتوحتين اه مغنى.
(3) (خت ت ق - عبدالحميد) بن أبي العشرين في ابن حبيب اه.
(*)

246 - ت (الترمذي) عبدالحميد بن عمر الهلالي.
عن سعيد الجريري.
وعنه علي بن حجر.
تقدم التنبيه عليه في عبدالحميد بن الحسن (1) 247 - تمييز عبدالحميد بن عمر الذهلي.
روى عن ابن عيينة.
وعنه ابراهيم بن الهيثم البلدي.
248 - عبدالحميد بن كرديد (3) هو ابن دينار تقدم.
249 - س (النسائي) عبدالحميد بن محمد بن المستام (3) بن حكيم بن عمرو الملقام أبو عمر الحراني إمام مسجد حران مولى حذيفة.
روى عن عبد الجبار بن محمد الخطابي وعثمان بن محمد الطرائفي ومخلد بن يزيد والمغيرة بن سفيان وأبي جعفر النفيلى وعنه النسائي وأبو عروبة وأبو علي محمد بن سعيد الرقي الحافظ وابراهيم بن محمد بن متويه وأبو عوانة الاسفرائني وابن صاعد وعدة.
قال النسائي ثقة وقال ابن أبي حاتم لم يقض لي السماع منه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في جمادى الآخرة سنة ست وستين ومائتين.
250 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي)
عبدالحميد بن محمود المعولي (4) البصري ويقال الكوفي.
__________
(1) (خ م د س - عبدالحميد) بن فاضل في ابن دينار اه خلاصة.
(2) وفي الخلاصة عبدالحميد بن كرديك وفي التقريب ابن دريد اه.
(3) في الخلاصة المستام بضم الميم واسكان المهملة وفتح المثناة اه.
(4) المعولي في المغنى بكسر ميم وفتحها.
قال الكرماني هو بفتحها وقال النووي وسكون عين مهملة وفتح واو وخفة لام نسبة إلى معولة بن شمس اه.
(*)

روى عن أنس وابن عباس.
وعنه ابناه حمزة وسيف وقال النسائي ثقة وقال الدارقطني كوفي يحتج به وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد في الصلاة إلى السواري.
قلت: وقال عبد الحق في الاحكام لا يحتج به فرد ذلك عليه ابن القطان وقال لم أر أحدا ذكره في الضعفاء.
251 - ق (ابن ماجة) عبدالحميد بن المنذر بن الجارود العبدي البصري.
روى عن أنس.
وعنه أنس بن سيرين.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات روى ابن ماجة حديثا واحدا في السؤال عن صلاة الضحى.
252 - ت (الترمذي) عبدالحميد بن مهران في ترجمة عبد العزيز بن مهران (1).
253 - عبدالحميد بن يزيد بن سلمة.
عن أبيه وحده كذا يقول يزيد بن زريع عن عثمان البتي عنه ويقول ابن علية وغيره عبدالحميد بن سلمة كما تقدم (2).
254 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالحميد مولى بني هاشم.
روى عن أمه وكانت تخدم بعض بنات النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه سالم الفراء.
ذكره ابن
__________
(1) عبدالحميد بن واصل في ابن دينار اه هامش الاصل.
(2) عبدالحميد بن يزيد في ابن زياد - (عبدالحميد) الانصاري في ابن سلمة (عبدالحميد) أبو عمر في ابن الحسن - (عبدالحميد) عن عثمان بن عمر قيل هو اسم عبد ابن حميد اه هامش الاصل.
(*)

حبان في الثقات.
له في أبي داود والنسائي حديث واحد في القول حين يصبح وحين يمسى وقد تقدمت الاشارة إليه في ترجمة سالم.
255 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عبدالحميد صاحب الزيادي هو ابن دينار تقدم (1).
256 - عبد الحي بن سويد أبويحيى في الكنى.
(من اسمه عبد الخالق) 257 - م مد س (مسلم وأبي داود في المراسيل والنسائي) عبد الخالق بن سلمة الشيباني أبو روح البصري.
وقيل هما اثنان.
روى عن سعيد بن المسيب.
وعنه شعبة وحماد بن زيد وسعيد ابن أبي عروبة ووهيب وعمر بن علي المقدمي واسماعيل بن علية وكسر اللام ويزيد ابن هارون وفتحها.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة وكذا قال ابن معين وأبو داود والنسائي وقال أبو حاتم شيخ صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
له في مسلم والنسائي حديث واحد في النهي عن ظروف الاشربة وعند (مد) كانت الصدقة نصف صاع.
قلت: وقال الدارقطني قال يزيد بن هارون عبد الخالق بن سلمة ثقة.
258 - ق (ابن ماجة) عبد الخالق غير منسوب.
عن أنس.
في المعتكف يتبع الجنازة وعنه عنبسة بن عبدالرحمن القرشي أحد الضعفاء روى له ابن ماجة.
__________
(1) عبدالحميد عن العداء بن خالد بن هوذة في عبدالمجيد اه خلاصة.
(*)

(من اسمه عبد الخبير وعبد خير) 259 - د (أبي داود) عبد الخبير بن قيس بن ثابت بن شماس الانصاري (1).
روى عن أبيه عن جده في ذكر من قتله أهل الكتاب له أجر شهيدين.
وعنه فرج ابن فضالة.
وقال البخاري حديثه ليس بقائم وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووقع عند أبي داود عبد الخبير بن ثابت بن قيس بن شماس والصواب ما ذكره المؤلف فان قيس بن شماس لا صحبة له وجزم الدمياطي بانه عبد الخبير بن اسماعيل بن محمد ابن ثابت بن قيس فالله أعلم وقال أبو حاتم وابن عدي منكر الحديث حديثه ليس بالقائم وكذا قال الحاكم أبو أحمد.
260 - 4 (الاربعة) عبد خير بن يزيد ويقال ابن بجيد (2) بن جوني بن عبد عمرو ابن عبد يعرب بن الصائد الهمداني أبو عمارة الكوفي.
أدرك الجاهلية وروى عن أبي بكر ولم يذكر سماعا وعن ابن مسعود وعلي وزيد ابن أرقم وعائشة.
وعنه ابنه المسيب وأبو إسحاق السبيعي وعامر الشعبي وخالد ابن علقمة بن مرثد وعطاه بن السائب والحكم بن عتيبة وغيرهم.
قال عثمان الدارمي عن يحيى بن معين ثقة وقال ابن أبي شيبة عن يحيى جاهلي وقال العجلى كوفي تابعي ثقة.
قال عبدالملك بن سلع قلت لعبد خير كم أتى عليك قال عشرون ومائة سنة كنت غلاما ببلادنا فجاءنا كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاعلمنا في قصة ذكرها أخرجها البخاري في تاريخه.
__________
(1) هكذا في الخلاصة وفي التقريب عبد الخير بن قيس بن ثابت بن قيس بن شماس اه شريف الدين.
(2) في الخلاصة اسم أبيه يزيد أو محمد وفي هامشه يحمد بالتحتية أوله اه.
(*)

قلت: وقال أبو جعفر ومحمد بن الحسين البغدادي وسألت أحمد بن حنبل عن الثبت في علي فذكر عبد خير فيهم وقال الخطيب يقال اسم عبد خير عبدالرحمن وذكره مسلم في الطبقة الاولى من تابعي أهل الكوفة وذكره ابن عبد البر وغيره في الصحابة لادراكه وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وجزم بصحبته عبد الصمد بن سعيد الحمصي في كتاب الصحابة الذين نزلوها لكنه التبس عليه بآخر يسمى باسمه.
(من اسمه عبد ربه) 261 - مد (أبي داود في المراسيل) عبد ربه بن أبي أمية.
عن الحارث بن عبدالله بن أبي ربيعة بحديث مرسل.
وعنه ابن جريج هكذا عند أبي داود وذكره ابن أبي حاتم فيمن اسمه عبدالله.
قلت: وكذا ذكره البخاري وأبو بكر بن أبي خيثمة.
262 - ت (الترمذي) عبد ربه بن بارق الحنفي أبو عبد الله الكوفي الكوسج أصله من اليمامة ويقال اسمه عبدالله ويقال انه بصري.
روى عن جده لامه أبي زميل سماك بن الوليد الحنفي وخاله زميل بن سماك.
وعنه حبان بن هلال وعلي بن المديني ومحمد بن أبي بكر المقدمي وأبو الخطاب زياد بن يحيى ونصر بن علي الجهضمي وعمرو بن علي ومحمد بن أبي السري وغيرهم.
قال أبو داود عن أحمد ما أرى به بأسا وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما به بأس وقال أبو داود والدوري
عن ابن معين ليس بشئ وقال أبو حاتم عن عمرو بن علي حدثني به عبد ربه بن بارق وأثنى عليه خيرا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال النسائي ليس بالقوي وقال الساجي سمعت الحرشي يحدث عنه بمناكير وقال ابن أبي خيثمة ثنا أبو بشر ختن المقري ثنا عبد ربه بن بارق شيخ قديم روى عنه معتمر وقال أحمد هو ابن أخي سماك الحنفي

وأخرج ابن عدي من طريق أحمد بن عبدالله العنبري ثنا عبدالله بن بارق الحنفي عن جده سماك بن الوليد حديثا عن ابن عباس ثم أخرجه من طريق روح بن قرة عن عبد ربه ابن بارق عن جده ولم يسمه به سواه.
263 - مد (أبي داود في المراسيل) عبد ربه بن الحكم بن سفيان بن عبدالله بن ربيعة الثقفي الطائفي.
أخو عبدالله ووالد عبدالله بن عبد ربه.
روى عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم مرسلا في قصة الطائف وعن عثمان بن أبي العاص الثقفي.
وعنه عبدالله بن عبدالرحمن بن يعلى بن كعب الطائفي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أما أبو داود في المراسيل فلم ينسبه بل في روايته عن عبد ربه بن الحكم حسب وأما البخاري والرازي والبستي في ثقاته فقالوا عبد ربه بن الحكم بن عثمان بن بشير الثقفى سمع عثمان بن أبي العاص.
وعنه عبدالله ابن عبدالرحمن بن يعلى الطائفي فيحرر هذا النسب وقال ابن القطان الفاسي لا يعرف حاله وتفرد عبدالله بالرواية عنه.
264 - ق (ابن ماجة) عبد ربه بن خالد بن عبدالملك بن قدامة النميري (1) أبو المغلس البصري.
روى عن أبيه وفضيل بن سليمان ويحيى بن هاشم السمسار.
وعنه ابن ماجة وابن أبي عاصم وابن أبي الدنيا والمعمري ويعقوب بن سفيان ومحمد بن علي بن حبيب الرقي وغيرهم.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي عاصم مات سنة اثنتين
وأربعين ومائتين.
265 - ع (الستة) عبد ربه بن سعيد بن قيس بن عمرو الانصاري النجاري المدني.
روى عن جده قيس وأبي أمامة بن سهل بن حنيف وأبي بكر بن عبدالرحمن وابن
__________
(1) النميري بالضم اه خلاصة.
(*)

المنكدر ومحمد بن يحيى بن حبان ومخرمة بن سليمان ومحمد بن ابراهيم التيمي وسعيد المقبري وثابت البناني وعمر بن ثابت الانصاري وجماعة.
وعنه عطاء وهو أكبر منه وأبو أيوب السختياني وهو اقرانه وعمرو بن الحارث ومالك والليث وشعبة والسفيانان والمبارك ابن فضالة وحماد بن سلمة وأبي لهيعة.
قال ابن المديني عن يحيى بن سعيد القطان كان رقادا حي الفؤاد وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه شيخ ثقة مدني وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة مأمون وقال ابن أبي حاتم عن أبيه لا بأس به قلت يحتج بحديثه قال هو حسن الحديث ثقة وقال النسائي ثقة وقال عمرو بن علي وغير واحد مات سنة تسع وثلاثين ومائة.
قلت: وأرخه خليفة وابن قانع وغيرهما مات سنة (140) وذكره ابن حبان في الثقات وقال هو الذي يقال له عبد ربه المدني وقال العجلي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث دون أخيه يحيى وقال أبو عوانة هو أعز اخوته حديثا.
266 - ي (البخاري في جزء رفع اليدين) عبد ربه بن سليمان بن عمير بن زيتون (1) الدمشقي.
روى عن أم الدرداء ورجاء بن حيوة وابن محيريز.
وعنه رجاء بن أبي سلمة واسماعيل ابن عياش.
ذكره ابن حبان في الثقات ولم يذكره ابن عساكر في التاريخ.
267 - د (أبي داود) عبد ربه بن سيلان (2) الدوسي.
عن أبي هريرة.
وعنه محمد بن زيد بن المهاجر بن قنفذ.
تقدم ذكره في ترجمة جابر بن سيلان (3).
__________
(1) زيتون بزاي النبات المعروف اه خلاصة.
(2) سيلان في الخلاصة بكسر أوله وسكون التحتانية (والدوسي) بمهملة بينهما واو ساكنة نسبة إلى موضع بالمدينة وفي هامش الخلاصة الرويثي ورويثة موضع بين الحرمين اه.
(3) وقال بعضهم عبدالله وقال بعضهم جابر وبعضهم عيسى اه خلاصة.
(*)

268 - عبد ربه بن عبدالله عن عبد الصمد.
صوابه عبدة وهو الصفار.
269 - ت (الترمذي) عبد ربه بن عبيد الازدي الجرموزي (1) مولاهم أبو كعب البصري صاحب الحرير.
روى عن الحسن البصري ومحمد بن سيرين والنضر بن أنس ومعاوية بن قرة وبكر ابن عبدالله المزني وعدة.
وعنه شعبة وجعفر بن سليمان الضبعي وأبو داود الطيالسي وأبو عاصم وأبو نعيم ومعاذ بن معاذ ووكيع ومعتمر بن سليمان والقطان ومسلم ابن ابراهيم وغيرهم.
قال علي بن المديني كان يحيى بن سعيد يوثقه وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثنا وكيع ثنا عبد ربه بن عبيد وكان ثقة.
قال وسألت أبي عنه فقال ثقة وكذا قال ابن معين وأبو داود والنسائي وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك.
270 - صد (أبي داود في فضائل الانصار) عبد ربه بن عطاء ويقال عطاء الله القرشي الحميدي حجازي.
روى عن ابن القاري وهو عبدالله بن عثمان بن خثيم وعن ابن أبي مليكة.
وعنه
اسماعيل بن عياش وأبو عاصم وأبو حذيفة النهدي.
قلت: وقال البخاري في تاريخه عبد ربه بن عطاء الله القرشي.
سمع أبا سفيان عبدالرحمن.
سمع منه الضحاك بن مخلد والعقدي.
قال علي بن نصر هو الحميدي من بني أسد.
271 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبد ربه بن نافع الكناني أبو شهاب الحناط (2) الكوفي.
__________
(1) الجرموزي بضم الجيم والميم آخره زاي نسبة إلى جرموز بطن من الازد اه لب اللباب.
(2) الحناط بمهملة ونون اه تقريب.
(*)

نزيل المدائن وهو أبو شهاب الاصغر.
روى عن يحيى بن سعيد الانصاري والاعمش وعاصم بن بهدلة وعاصم الاحول وعوف الاعرابي وابن إسحاق ويونس بن عبيد واسماعيل ابن أبي خالد وخالد الحذاء وابن عون وشعبة وغيرهم.
وعنه يحيى بن آدم ومحمد بن الصلت الاسدي وسعيد بن سليمان الوسطي وأبو داود المباركي وعاصم بن يوسف اليربوعي ومسدد وأحمد بن يونس وسعيد بن سليمان بن محمد بن منصور وخلف بن هشام البزار وأبو الربيع الزهراني ومحمد بن جعفر الوركاني وغيرهم.
قال علي عن يحيى لم يكن بالحافظ.
قال ولم يرض يحيى أمره وقال الميموني عن أحمد كان كوفيا ما علمت إلا خيرا وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما بحديثه بأس فقلت ان يحيى بن سعيد قال ليس بالحافظ فلم يرض بذلك وقال ابن معين ثقة وقال عثمان الدارمي عن ابن معين أبو شهاب أحب إلي من أبي بكر بن عياش في كل شئ وقال يعقوب بن شيبة كان ثقة وكان كثير الحديث وكان رجلا صالحا لم يكن بالمتين وقد تكلموا في حفظه وقال النسائي ليس بالقوي وقال العجلي لا بأس به وقال مرة ثقة وقال ابن خراش صدوق.
قال عبدالله بن أحمد عن أبي داود المباركي مات سنة إحدى أو اثنتين وسبعين ومائة شك عبدالله.
له في مسلم حديث واحد في ترجمة المباركي.
قلت: قال مسلم عن أحمد
ابن حنبل مات سنة (71) رواه إسحاق القراب في تاريخه.
وقال الساجي صدوق يهم في حديثه وكذا قال الازدي وزاد يخطئ وقال ابن نمير ثقة صدوق وقال البزار ثقة وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالحافظ عندهم وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث ذكره في الطبقة السابعة وذكر الخطيب في مقدمة تاريخ بغداد من رواية الحسن بن الربيع عنه عن عاصم عن أبي عثمان عن جرير حديث تبنى مدينة بين دجلة ودجيل الحديث وأشار إلى أن أبا شهاب سمعه من سيف بن محمد ابن أخت الثوري عن عاصم فدلسه عن عاصم ثم حكى عن الامام أحمد انه قال هذا الحديث لا أصل له والله أعلم.
272 - د س (أبي داود والنسائي) عبد ربه بن أبي يزيد ويقال ابن يزيد ويقال عبد رب.

روى عن أبي عياض.
وعنه قتادة.
روى له أبو داود حديثا في الخطبة والنسائي آخر في الصائم يصبح جنبا.
قلت: قال علي بن المديني عبد ربه الذي روى عنه قتادة مجهول لم يرو عنه غير قتادة وقال البخاري في تاريخه نسبه همام وقال علي عرفه ابن عيينة قال كان يبيع الثياب.
273 - عبد ربه أبو نعامة.
في الكنى.
274 - عبد ربه أبو سعيد في الكنى.
(من اسمه عبدالرحمن) 275 - 4 (الاربعة) عبدالرحمن بن ابان بن عثمان بن عفان الاموي المدني (1).
روى عن أبيه.
وعنه عمر بن سليمان من ولد عمر بن الخطاب وعبد الله ومحمد ابنا أبي بكر بن محمد بن عمرو بر حزم وموسى بن محمد بن ابراهيم التيمي قال النسائي ثقة
وذكره ابن حبان في الثقات وقال الوقدي كان قليل الحديث وقال مصعب الزبيري حدثني مصعب بن عثمان قال كان عبدالرحمن بن ابان يشتري أهل البيت ثم يأمر بهم فيكسون ثم يدهنون ويعرضون عليه فيقول أنتم أحرار لوجه الله قال مصعب الزبيري وكان سبب عبادة علي بن عبدالله بن عباس انه رأى عبدالرحمن وعبادته فقال أنا أولى بهذا منه وأقرب إلى النبي صلى الله عليه وسلم فتجرد للعبادة.
قلت: وذكره ابن أبي خيثمة عن مصعب انه كان من الخيار وكان يصلي فخر ساجدا فمات.
176 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن ابراهيم بن عمرو بن ميمون القرشي الاموي مولى آل
__________
(1) عبدالرحمن بن ابان مقل عابد من السادسة اه تقريب.
(*)

عثمان أبو سعيد الدمشقي القاضي المعروف بدحيم (1) الحافظ ابن اليتيم.
روى عن الوليد بن مسلم وسفيان بن عيينة ومروان بن ماوية وعمر بن عبد الواحد وابن أبي فديك وأبي ضمرة وبشر بن بكر التنيسي وحبيب بن إسحاق وأيوب بن سويد الرملي ومحمد بن شعيب بن شابور ورؤوف الخياط التابعي وجماعة.
وعنه البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجة وروى النسائي أيضا عن أحمد بن المعلى القاضي وزكرياء ابن يحيى السجزي وعنه ابناه ابراهيم وعمرو وبقي بن مخلد والحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني وهو من اقرانه وأبو زرعة الرازي والدمشقي وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان وابراهيم الحربي وأحمد بن منصور الرمادي وجعفر بن محمد الفريابي وعبد الله بن محمد ابن سيار الفرهياني ومحمد بن الحسن بن قتيبة ومحمد بن حريم العقيلى وجماعة.
قال عبدان الاهوازي سمعت الحسن بن علي بن بحر يقول قدم دحيم بغداد فرأيت أبي وأحمد ابن حنبل ويحيى بن معين وخلف بن سالم قعودا بين يديه وقال الخطيب كان ينتحل في الفقه مذهب الاوزاعي وقال ابن يونس قدم مصر وهو ثقة ثبت وقال أبو بكر المروذي
وسمعته يعني أحمد يثني على دحيم ويقول هو عاقل ركين وقال العجلى وأبو حاتم والنسائي والدارقطني ثقة.
زاد النسائي مأمون لا بأس به وقال أبو داود حجة لم يكن بدمشق في زمنه مثله وأبو الجماهير أسند منه وهو ثقة.
وقال أبو حاتم كان دحيم يميز ويضبط نفسه وقال الاسماعيلي سئل عبدالله بن محمد ابن سيار الفرهياني من أوثق أهل الشام ممن لقيت فقال أعلاهم دحيم وقال أيضا هو أحب إلي من هشام بن عمر وهشام مسن وقال ابن عدي هو أثبت من حرملة.
قال ابنه عمر وولد في شوال سنة (170) قال ومات في رمضان سنة خمس وأربعين ومائتين وفيها أرخه غير واحد.
زاد أبو سعيد بن يونس بالرملة (2).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يكره أن يقال له دحيم كان من المتقنين
__________
(1) دحيم بمهملتين مصغرا اه تقريب.
(2) في هامش الخلاصة انه مات بفلسطين اه.
(*)

الذين يحفظون علم بلدهم وشيوخهم وأنسابهم ومات بطبرية وقال ابن حبان في موضع آخر دحيم تصغير دحمان ودحمان بلغتهم خبيث وقال مسلم ثقة وقال الخليلي في الارشاد كان أحد حفاظ الائمة متفق عليه ويعتمد عليه في تعديل شيوخ الشام وجرحهم وآخر من روى عنه بالشام سعيد بن هاشم بن مرثد وفي الزهرة أخرج عنه البخاري ثلاثة أحاديث.
277 - ع (الستة) عبدالرحمن بن ابزي (1) الخزاعي مولى نافع بن عبد الحارث.
مختلف في صحبته استخلفه نافع بن عبد الحارث على أهل مكة أيام عمر وقال لعمر انه قارئ لكتاب الله عالم بالفرائض ثم سكن الكوفة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بكر وعلي وعمر وعمار وأبي بن كعب وغيرهم.
وعنه ابنه سعيد وعبد الله بن أبي المجالد والشعبي وأبو مالك غزوان الغفاري وأبو إسحاق السبيعي وغيرهم.
ذكره ابن حبان في ثقات التابعين
وقال ابن أبي داود لم يحدث عبدالرحمن بن أبي ليلى عن رجل من التابعين إلا ابن أبزي وقال البخاري له صحبة وذكره غير واحد في الصحابة وقال أبو حاتم أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وصلى خلفه وقال ابن عبد البر استعمله علي على خراسان.
قلت: ذكره قبله بذلك أبو علي ابن السكن وأسند عن عبدالله بن عبدالرحمن بن الرضوان.
وذكره ابن سعد فيمن مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم احداث الاسنان وممن جزم بأن له صحبة خليفة بن خياط والترمذي ويعقوب بن سفيان وأبو عروبة والدارقطني والبرقي وبقي بن مخلد وغيرهم وفي صحيح البخاري من حديث ابن أبي المجالد انه سأل عبدالرحمن ابن أبزي وابن أبي أوفى عن السلف فقالا كنا نصيب المغانم مع النبي صلى الله عليه وسلم الحديث وقال ابن سعد أنا أبو عاصم أنا شعبة عن الحسن بن عمران عن عبدالله بن عبدالرحمن ابن أبزي عن أبيه أنه صلى الله عليه وسلم فكان إذا خفض لا يكبر.
278 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالرحمن بن الاخنس كوفي.
__________
(1) ابزي في هامش الخلاصة بفتح الهمزة واسكان الباء الموحدة بعدها زاي ثم ياء كذا في شرح مسلم من باب التيمم وضبط الزاي في جامع الاصول بالفتح اه.
(*)

روى عن سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل حديث عشرة في الجنة.
وعنه الحر بن الصباح والحارث بن عبدالرحمن النخعيان.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
279 - م د (مسلم وأبي داود) عبدالرحمن بن آدم البصري المعروف بصاحب السقاية مولى ام برثن (1).
وربما قيل له ابن برثن وقد تبدل النون ميما.
روى عن عبدالله بن عمرو وأبي هريرة وجابر ورجل من الصحابة لم يسمه.
وعنه قتادة وأبو العالية وسليمان التيمي وعوف الاعرابي وأبو الورد بن ثمامة.
قال ابن معين عبدالرحمن بن برثن وابن برثم سواء
وقال الدارقطني عبدالرحمن بن آدم إنما نسب إلى آدم أبي البشر ولم يكن له أب يعرف وذكره ابن حبان في الثقات وقال المدائني استعمله عبيد الله ابن زياد ثم عزله وأغرمه مائة ألف ثم رحل إلى يزيد بن معاوية فكتب إلى عبيد الله ابن زياد أن يخلف له ما أخذ منه قال وكان يناله.
قال وكان من شأنه فيما ذكر جويرية ابن أسماء ان أم برثن كانت امرأة تعالج الطيب فأصابت غلاما لقطة فربته حتى أدرك وسمته عبدالرحمن فكلمت نساء عبيد الله بن زياد فكلمته فيه مولاه فكان يقال له عبدالرحمن ابن أم برثن.
قلت: وقال عثمان الدارمي عن ابن معين لا بأس به حكاه ابن أبي حاتم وقال ابن عدي ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد سألت ابن معين عن عبدالرحمن ابن آدم فقال لا أعرفه فاما ان يكون آخرا ولم يستحضره عند سؤال عثمان وسأذكر الرد على ابن عدي فيما قال عن هذا في ترجمة عبدالرحمن بن عبدالله الغافقي.
280 - خت ق (البخاري في التعاليق وابن ماجة) عبدالرحمن بن اذينة (2) بن سلمة العبدي الكوفي قاضي البصرة.
روى عن أبيه وأبي هريرة.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وقتادة ويحيى بن أبي إسحاق
__________
(1) برثن في التقريب بضم الموحدة وسكون الراء بعدها مثلثة مضمومة ثم نون اه.
(2) أذينة في التقريب بنون مصغرا وفي الخلاصة بفتح الهمزة وكسر المعجمة اه أبو الحسن.
(*)

الحضرمي وسليمان التيمى (1) والشعبي وجماعة قال أبو داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في أول ولاية الحجاج على العراق وقال محمد بن عبدالله الانصاري استقضاه الحجاج سنة (83) فلم يزل قاضيا حتى مات الحجاج وقال عمر بن شبة كان موته سنة خمس وتسعين أو قبلها قليلا وذكره البخاري في موضع آخر من الوصايا ولم يسمه وروى له ابن ماجة حديثا واحدا عن أبي هريرة في تخيير بريرة.
قلت: ذكره أبو نعيم في الصحابة
مستندا إلى حديث رواه إسحاق بن راهويه في مسنده من طريقه وصوابه عن عبدالرحمن ابن أذينة عن أبيه والله أعلم.
281 - قد (أبي داود في القدر).
عبدالرحمن بن اذينة.
عن ابن عمر صوابه ابن هنيدة قاله جماعة من الزهري وتفرد به هارون بن محمد عن الليث عن عقيل عنه بقوله ابن اذينة (2).
282 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن اردك (3) هو ابن حبيب.
283 - د س (أبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن ازهر الزهري أبو جبير المدني.
ابن عم عبدالرحمن بن عوف وقيل غير ذلك.
شهد حنينا وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن جبير بن مطعم.
وعنه ابناه عبدالله وعبد الحميد والزهري وآخرون.
قال ابن سعد هو نحو ابن عباس في السن بقي إلى فتنة ابن الزبير وقال ابن مندة مات قبل الحرة.
له ذكر
__________
(1) هو سليمان بن طرخان التيمي اه.
(2) عبدالرحمن بن اذينة عن جبير بن مطعم حديث للفرس صوابه عبدالرحمن ابن أزهر اه هامش.
(3) أدرك بتقديم الراء المهملة على الدال المهملة كما يدل عليه الترتيب اه.
(*)

في صحيح مسلم وروى له أبو داود حديثا واحدا في قصة شارب الخمر.
قلت: وله عند أحمد احاديث وروى له النسائي أيضا في الحدود من السنن الكبرى الحديث المذكور من طرق كثيرة وفي الصحيحين وأبي داود من طريق بكير بن الاشج عن كريب أن ابن عباس والمسور بن مخرمة وعبد الرحمن بن ازهر أرسلوه إلى عائشة يسألها عن الركعتين بعد العصر
وقالوا له قل لها بلغنا أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عنهما وبلغنا أنك تصليهما فهذا حديث من رواية كريب عند تسمية بعض أهل الحديث مرسلا وبعضهم متصلا فيمن لم يسم فتعين أن يرقم له رقم الصحيحين ووقع في مسند الروياني من طريق الزهري عن طلحة بن عبدالله ابن عوف عن عبدالرحمن بن اذينة عن جبير بن مطعم حديث للفرس قوة الرجلين وهو تصحيف وإنما هو عبدالرحمن بن أزهر هذا وقد نبه عليه المصنف في ترجمة عبد الرحمن بن اذينة.
284 - د ت (أبي داود والترمذي).
عبدالرحمن بن اسحاق بن سعد بن الحارث أبو شيبة الواسطي الانصاري ويقال الكوفي ابن اخت النعمان بن سعد.
روى عن أبيه وخاله والقاسم بن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود وسيار بن الحكم وزياد بن زيد الاعسم والشعبي وحفصة بنت أبي كثير وغيرهم.
وعنه حفص بن غياث وعبد الواحد بن زياد وأبو معاوية ومحمد بن فضيل وهشيم وعلي بن مسهر ويحيى ابن أبي زائدة وغيرهم.
قال أبو داود سمعت أحمد يضعفة وقال أبو طالب عن أحمد ليس بشئ منكر الحديث وقال الدوري عن ابن معين ضعيف ليس بشئ وقال ابن سعد ويعقوب ابن سفيان وأبو داود والنسائي وابن حبان ضعيف وقال النسائي ليس بذاك وقال البخاري فيه نظر.
وقال أبو زرعة ليس بقوي وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث يكتب حديثه ولا يحتج به وقال ابن خزيمة لا يحتج بحديثه.
قلت: وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بذاك القوي وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس بذاك وهو الذي يحدث عن النعمان بن سعد أحاديث مناكير والمدني اعجب إلي من الواسطي وقال البزار ليس حديثه

حديث حافظ وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال ابن
عدي وفي بعض ما يرويه لا يتابعه الثقات عليه وقال العقيلي ضعيف الحديث وقال الساجي كوفي أصله واسطي أحاديثه مناكير وقال العجلي ضعيف جائز الحديث يكتب حديثه.
285 - خت بخ م 4 (البخاري في التعاليق والبخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
عبدالرحمن بن اسحاق بن عبدالله بن الحارث بن كنانة العامري القرشي مولاهم ويقال الثقفي المدني ويقال له عباد بن اسحاق.
نزل البصرة.
وروى عن أبيه وسعيد المقبري وأبي الزناد وعبد الله بن يزيد مولى المنبعث وعبد الله بن دينار وسهيل بن أبي صالح وصالح بن كيسان وصفوان بن سليم والزهري وأبي عبيدة بن محمد بن عمار بن ياسر.
وعنه يزيد بن زريع وبشر بن المفضل وحماد بن سلمة وخالد الواسطي وإسماعيل وربعي ابنا علية وابراهيم بن طهمان وموسى ابن يعقوب الزمعي وجماعة قال القطان فسألت عنه بالمدينة فلم أرهم يحمدونه وكذا قال علي بن المديني.
قال علي وسمعت سفيان سئل عنه فقال كان قدريا فنفاه أهل المدينة وقال يزيد بن زريع ما جاءنا احفظ منه وقال أبو بكر بن زنجويه سمعت أحمد يقول هو رجل صالح أو مقبول.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح الحديث وقال مرة ليس به بأس وقال أبو طالب عن أحمد روى عن أبي الزناد أحاديث منكرة وكان يحيى لا يعجبه وهو صالح الحديث وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين كان إسماعيل يرضاه (1) وقال ابن الجنيد عن ابن معين ثقة هو أحب إلي من صالح بن أبي الاخضر وقال عثمان الدارمي عن ابن معين صالح وقال مرة ثقة وكذا قال الدوري عنه وقال مرة صالح الحديث وقال ابن المديني كان يرى القدر ولم يحمل عنه أهل المدينة وقال يعقوب بن شيبة صالح وقال يعقوب بن سفيان ليس به بأس وقال العجلي يكتب حديثه وليس بالقوي.
__________
(1) هنا في الاصل بياض قدر صفحة واحدة اه هامش الاصل.
(*)

وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وهو قريب من ابن إسحاق صاحب المغازي وهو حسن الحديث وليس بثبت وهو أصلح من الواسطي وقال البخاري ليس ممن يعتمد على حفظه إذا خالف من ليس بدونه وإن كان ممن يحتمل في بعض.
قال وقال إسماعيل ابن ابراهيم سألت أهل المدينة عنه فلم يحمدوا مع أنه لا يعرف له بالمدينة تلميذ إلا موسى الزمعي روى عنه اشياءه فيها اضطراب وقال الآجري عن أبي داود قدري إلا أنه ثقة قال هرب إلى البصرة لما طلب القدرية أيام مروان وقال النسائي ليس به بأس ولم يكن ليحيى القطان فيه رأي.
وقال ابن خزيمة ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي في حديثه بعض ما ينكر ولا يتابع عليه ولا أكثر منه صحاح وهو صالح الحديث كما قال أحمد وقال الدارقطني ضعيف يرمي بالقدر.
قلت: وقال الساجي صدوق يرمى بالقدر وقال ابن سعد هو أثبت من الواسطي وقال الحاكم لا يحتجان به ولا واحد منهما وإنما أخرجا له في الشواهد وقال المروزي عن أحمد أما ما كتبنا من حديثه فصحيح وقال السعدي كان غير محمود في الحديث وحكى الترمذي في العلل عن البخاري انه وثقه (1).
186 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة).
عبد الرحمن بن الاسود بن عبد يغوث بن وهب بن عبد مناف بن زهرة الزهري أبو محمد المدني.
روى عن أبي بكر وعمر وعمرو بن العاص وأبي بن كعب وعائشة.
وعنه مروان ابن الحكم وعبيد الله بن عدي بن الخيار وأبو بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام وسليمان بن يسار وأبو سلمة بن عبدالرحمن وعوف بن الحارث رضيع عائشة.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل المدينة ممن ولد على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال العجلى مدني تابعي ثقة رجل صالح من كبار التابعين وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في
الثقات وقال الزبير كان له قدر وروى عنه أنه قال والله لركعتان أركعهما احب إلي من
__________
(1) عبدالرحمن بن اسميفع هو ابن وعلة المصري اه هامش الاصل.
(*)

الامرة على العراق.
له عندهم حديث واحد في أن من الشعر حكمة وانفرد ابراهيم ابن سعد بقوله في إسناده عبدالله بن الاسود.
قلت: وله في البخاري حديث آخر من رواية الزهري عن عوف بن الطفيل ابن الحارث عن المسور بن مخرمة وعبد الرحمن بن الاسود هذا في قصة عائشة في هجرها ابن الزبير وذكره مسلم في الطبقات فيمن ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وقال ابن حبان يقال إن له صحبة وقرنه خليفة بابن الزبير وغيره من صغار الصحابة وأثبت مطين صحبته وكان مستنده في ذلك أن أباه مات قبل الهجرة وأما أبو حاتم فقال لا أعلم له صحبة وقال أبو نعيم لا تصح له رواية ولا صحبة.
287 - ت س (الترمذي والنسائي).
عبدالرحمن بن الاسود بن المأمون مولى بني هاشم أبو عمرو الوراق البصري بغدادي الاصل.
روى عن عبيدة بن حميد ومحمد بن ربيعة الكلابي ومعتمر بن سليمان وعمر بن أيوب الموصلي.
وعنه الترمذي والنسائي وابن جرير الطبري الرقي وإسحاق بن ابراهيم بن محمد ابن عرعرة وأبو عبد الله محمد بن عبدة بن حرب القاضي وابراهيم بن محمد بن سعيد النيسابوري القتباني وغيرهم.
مات بعد الاربعين ومائتين.
288 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن الاسود بن يزيد بن قيس النخعي أبو حفص الفقيه ويقال أبو بكر.
أدرك عمر وروى عن أبيه وعم أبيه علقمة بن قيس وعائشة وأنس وابن الزبير
وغيرهم.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وأبو إسحاق الشيباني ومالك بن مغول وهارون ابن عنترة وعاصم بن كليب والاعمش وليث بن أبي سليم ومحمد بن اسحاق بن يسار وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي والعجلي وابن خراش ثقة وزاد بن خراش من خيار الناس وقال محمد بن اسحاق قدم علينا عبدالرحمن بن الاسود حاجا فاعتلت احدى قدميه

فقام يصلي حتى اصبح على قدم فصلى الفجر بوضوء العشاء (1).
قال خليفة مات قبل المائة وقال في موضع آخر مات في آخر خلافة سليمان.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وتسعين ومائة وكذا جزم به ابن قانع وقال أبو حاتم أدخل على عائشة وهو صغير ولم يسمع منها وقال ابن حبان كان سنه سن ابراهيم النخعي قلت فعلى هذا كيف يدرك عمر * (تنبيه) * وقع في شرح البخاري لابن التين تبعا للداودي أن عبد الرحمن بن الاسود الذي أخرج البخاري حديثه لا يستنجى بروث عن أبيه عن عبدالله وهو ابن مسعود في الاستجمار هو عبدالرحمن بن الاسود بن عبد يغوث وهو وهم فان هذا روى عن أبيه وهو الاسود بن يزيد التابعي الشهير الراوي عن ابن مسعود وأما الاسود بن عبد يغوث فمات كافرا بمكة أما قبل الهجرة وأما بعدها على ما تقدم في ترجمة ولده (2).
289 - عبدالرحمن بن الاصبهاني هو ابن عبدالله يأتي.
290 - م س (مسلم والنسائي).
عبدالرحمن بن الاصم ويقال اسم الاصم عبدالله وقيل عمرو أبو بكر العبدي ويقال الثقفي المدائني مؤذن الحجاج واصله من البصرة.
روى عن أبي هريرة وأنس.
وعنه خلف أبو الربيع والثوري وليث بن أبي سليم وأبو عوانة وغيرهم.
قال ابن معين ثقة كان يرى القدر وقال أبو حاتم صدوق ما بحديثه بأس وقال يعقوب بن سفيان ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن عبدالرحمن بن الاصم
وكان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له مسلم حديثا واحدا والنسائي آخر في التكبير في الركوع والسجود.
__________
(1) في الخلاصة أنه حج ثمانين حجة واعتمر ثمانين عمرة وفي هامشها لم يجمع بينهما وكذلك فعل أبوه الاسود اه شريف الدين.
(2) عبدالرحمن بن اسيد في ابن أبي عمرة اه هامش.
(*)

291 - س (النسائي).
عبدالرحمن بن أمية وقيل ابن يعلى بن أمية التميمي.
روى عن يعلى بن امية.
وعنه ابنه عمرو.
قال أبو حاتم لا يعرف وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن أبيه يعلى بن أمية.
روى له النسائي حديثا واحدا في الهجرة.
قلت: رأيت في تاريخ البخاري عبدالرحمن بن أمية عن أخيه يعلى لم يزد.
292 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن أيمن ويقال مولى أيمن المخزومي مولاهم المكي.
سمعه أبو الزبير يسأل عبدالله بن عمر عن رجل طلق امرأته حائضا وذكره ابن حبان في الثقات فقال روى عن ابن عمر وأبي سعيد.
روى عنه عمرو بن دينار.
قال المزي ذكره غير واحد في رجال مسلم وليس له عندهم رواية.
قلت: وقال البخاري رأى أبا سعيد وسمع ابن عمر.
اثنى عليه ابن عيينة خيرا.
293 - عبدالرحمن بن بجيد (1) بن وهب بن قيظي بن قيس بن لوذان بن ثعلبة ابن عدي بن بجدعة بن حارثة الانصاري الحارثي المدني مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وآله وعن جدته أم بجيد.
وعنه زيد بن أسلم ومحمد بن ابراهيم ابن الحارث وسعيد المقبري.
قال ابن عبد البر أنكر على سهل بن أبي حثمة حديث القسامة وكان يذكر بالعلم وفي صحبته نظر إلا أنه روى عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم فمنهم من يقول إن حديثه
مرسل وذكره ابن حبان في ثقات التابعين.
قلت: وقال يقال إن له صحبة وقال أبو القاسم البغوي لا أدري له صحبة أم لا وقال أبو نعيم قال ابن أبي داود له صحبة وأشار أبو عمر بقوله أنكر إلى ما وقع في سياقه عند أبي داود أن سهل بن أبي حثمة اوهم وروى قاسم ابن
__________
(1) بجيد بموحدة وجيم مصغرا اه تقريب.
(*)

اصبغ حديثه المذكور في القسامة من طريق محمد بن ابراهيم بن الحارث التيمى وما هو بأكثر علما منه ولكنه كان اسن منه انتهى ولم يذكر أبو داود هذه الزيادة وعند النسائي من طريق مالك عن زيد بن اسلم عن ابن بجيد عن جدته حديث غير هذا وكذا وقع غير مسمى لاكثر رواة الموطأ وسماه يحيى بن بكير محمد أو جزم هذا فكان يلزم المزي أن يترجم لمحمد بن بجيد وكأنه اعتمد على ما وقع في الاطراف في مسند أم بجيد فقال في رواية النسائي من طريق مالك عن زيد بن اسلم عن عبدالرحمن بن بجيد وليس هو شئ من الاطراف...أنه وقع من طريق أخرى عن سعيد المقبري عن عبدالرحمن ابن بجيد عن جدته أم بجيد فظن مصنف الاطراف اتحاد الروايتين فجزم بأن شيخ ابن اسلم هو عبدالرحمن بن بجيد وفيه نظر لانه مانع أن يكون محمد بن بجيد شيخ زيد بن اسلم غير عبدالرحمن بن بجيد شيخ سعيد المقبري وأن كلا منهما يروي عن جدته.
294 - س (النسائي).
عبدالرحمن بن بحر البصري أبو علي الخلال.
روى عن مبارك بن سعد اليمامي ورديح بن عطية المقدسي ورشدين بن سعد ويحيى ابن عيسى الرملي.
وعنه أبو بكر محمد بن عيسي الطبراني وعبيد الله بن واصل البخاري وجعفر بن محمد بن أبي عثمان الطيالسي وغيرهم.
روى له النسائي حديثا واحدا في القطع.
قلت: وله عنده حديث آخر في المزارعة.
295 - س ق (النسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن بديل بن ميسرة العقيلي البصري.
روى عن أبيه وعوسجة العقيلي ويحيى بن سعيد الانصاري.
وعنه ابن مهدي وأبو داود الطيالسي وعبد الصمد بن عبد الوارث والاصمعي وأبو عبيده الحداد وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين وأبو داود والنسائي ليس به بأس وقال أبو داود الطيالسي ثنا عبدالرحمن بن بديل وكان ثقة صدوقا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن أبي خيثمة أيضا عن ابن معين ضعيف وقال أبو الفتح الازدي فيه لين.

296 - خ م د ق (البخاري ومسلم وأبي داود وابن ماجة).
عبدالرحمن بن بشر بن الحكم بن حبيب بن مهران العبدي أبو محمد النيسابوري.
روى عن سفيان بن عيينة ومالك بن سعير بن الخمس وعبد الرزاق بن همام وبهز ابن اسد وعلي بن الحسين بن واقد ويحيى بن سعيد القطان والنضر بن شميل وموسى بن عبد العزيز والقنباري وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود بن محمد الاسدي وابراهيم الحربي وأحمد بن علي الابار وأحمد بن سلمة النيسابوري وابراهيم بن أبي طالب وحسين بن محمد القباني وابن الناجي وابن خزيمة والسراج ومحمد بن هارون بن حميد بن المجدر وأبو حاتم مكي بن عبدان وأبو حامد محمد بن هارون الحضرمي وأبو عوانة الاسفرائني ويحيى ابن محمد بن صاعد وأبو بكر بن أبي داود وأبو حامد أحمد بن محمد بن يحيى بن بلال البزار وآخرون.
قال صالح بن محمد صدوق وقال أبو بكر الجارود كان يحيى بن سعيد يحله محل الولد وقال الحاكم العالم بن العالم بن العالم وقال ابراهيم بن أبي طالب سمعت عبدالرحمن ابن بشر يقول حملني بشر بن الحكم علي عاتقه في مجلس ابن عيينة فقال يا معشر اصحاب الحديث أنا بشر بن الحكم بن حبيب سمع أبي الحكم بن حبيب من سفيان وقد سمعت أنا منه وحدثت عنه بخراسان وهذا ابني عبدالرحمن قد سمع منه.
وذكره ابن حبان في
الثقات.
قال حسين القباني مات في سنة ستين ومائتين وكذا أرخه أبو عمرو المستملى وزاد في ربيع الآخر وقال غيره مات سنة (62).
قلت: وقال أبو جعفر الزاهد أمر عبدالله ابن طاهر الامير أن يكتب اسامي الاعيان بنيسابور فكتبوا اسماء مائة مسن وفيهم عبدالرحمن ثم قال يختار من المائة عشرة فكتبوهم وفيهم عبدالرحمن ثم قال يختار من العشرة أربعة فاختيروا وفيهم عبدالرحمن وقال ابن أبي حاتم كتب إلي ببعض فوائده وكان صدوقا ثقة وقال مسدد بن قطن لما مات محمد بن يحيى عقد مسلم مجلس الاملاء لخالي عبدالرحمن بن بشر وانتقى عليه وفي الزهرة روى عنه البخاري ثلاثة أو أربعة ومسلم ثلاثة وعشرين.

297 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن بشر بن مسعود الانصاري أبو بشر المدني الازرق.
روى عن أبي مسعود الانصاري وأبي هريرة وأبي سعيد وخباب بن الارت.
وعنه ابراهيم النخعي ومحمد بن سيرين وموسى بن عبدالله بن يزيد الخطمى وجعفر ابن أبي وحشية ورجاء الانصاري وأبو حصين.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (م) حديث في العزل وعند (س) هذا وآخر في كيفية الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم وعند (د) في كرامة التسرع إلى الحكم.
قلت: قال ابن سعد كان قليل الحديث وقال الدارقطني أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم.
298 - م (مسلم).
عبدالرحمن بن بكر بن الربيع بن مسلم الجمحي البصري.
روى عن أبيه وجده وسهل بن قرين ومحمد بن حمران القسى وأبي المغيرة النضر ابن إسماعيل.
روى عنه مسلم حديثا واحدا في الرفع قبل الامام وأبو حاتم وأبو زرعة وعثمان بن خرزاذ وتمتام ومعاذ أبو المثنى وأبو خليفة وغيرهم.
قال أبو حاتم محله
الصدق يحدث عن جده أحاديث صحاحا وقال أبو القاسم البغوي مات سنة ثلاثين ومائتين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
299 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
عبدالرحمن بن أبي بكر بن عبيد الله بن أبي مليكة التيمي المدني.
روى عن عمه عبدالله وزرارة بن مصعب بن عبدالرحمن بن عوف وإسماعيل ابن محمد بن سعد وإسماعيل بن عبدالله بن جعفر وموسى بن عقبة وجماعة.
وعنه ابنه أبو غرازة محمد بن عبدالرحمن الجدعاني (1) وإسرائيل والشافعي وابن وهب ووكيع وأبو معاوية وإسحاق بن جعفر ان كان محفوظا وابن أبي فديك وزيد بن هارون وعبيد بن الطفيل
__________
(1) من السادسة اه تقريب.
(*)

المقري وعلي بن الجعد والقعنبي وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم ليس بقوي في الحديث وقال النسائي ليس بثقة.
قلت: وقال أبو طالب عن أحمد منكر الحديث وكذا نقل العقيلي عن البخاري وقال النسائي متروك الحديث قال ابن سعد له أحاديث ضعيفة وقال ابن عدي لا يتابع في حديثه وهو في جملة من يكتب حديثه قال ابن خراش ضعيف الحديث ليس بشئ وقال البزار لين الحديث وقال الساجي صدوق فيه ضعف يحتمل وقال ابن حبان ينفرد عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات.
300 - (الستة).
عبدالرحمن بن أبي بكر الصديق ويأتي نسبه في ترجمة أبيه أبو محمد وقيل أبو عبد الله وقيل أبو عثمان وهو شقيق عائشة.
اسلم قبل الفتح وقيل إنه كان اسن ولد أبي بكر وشهد مع خالد اليمامة فقتل سبعة من أكابرهم ويقال إنه كان اسمه في الجاهلية عبد الكعبة أو عبدالعزى فسماه النبي صلى الله عليه وسلم عبد
الرحمن وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبيه.
وعنه ابناه عبدالله وحفصة وابن أخيه القاسم بن محمد وعمرو بن أوس الثقفي وأبو عثمان النهدي وموسى بن وردان وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعبد الله بن أبي مليكة وغيرهم.
قال الزبير كان أمرا صالحا وكانت فيه دعابة وقال عروة بن الزبير نفله عمر بن الخطاب ليلى بنت الجودي بنت ملك دمشق.
قال ابن عبد البر وكان قد رآها قبل ذلك فكان يشبب بها والقصة اسندها الزبير بن بكار وقال معمر عن الزهري عن ابن المسيب في حديث ذكره أن عبدالرحمن بن أبي بكر لم يجرب عليه كذبة قط.
وقال ابن جريج عن ابن أبي مليكة توفي عبدالرحمن بحبشي (1) وهو على اثني عشر ميلا من مكة فحمل إلى مكة فدفن بها وقال ابن سعد وغير واحد كان ذلك سنة ثلاث وخمسين
__________
(1) حبشي بضم الحاء وسكون الموحدة بعده معجمة وياء مشددة جبل قرب مكة اه السيد أبو بكر بن شهاب الدين الحضرمي.
(*)

وقال يحيى بن بكير سنة (54) وقال أبو نعيم مات في نومة نامها سنة (3) وقيل (5) وقيل سنة ست وخمسين وقال أبو زرعة الدمشقي توفي بعد منصرف معاوية من المدينة في قدمته التي قدم فيها لاخذ البيعة ليزيد وتوفيت عائشة بعد ذلك بيسير سنة (59).
قلت: وقال العسكري هو أول من مات من أهل الشام فجأة وأرخ ابن حبان وفاته تبعا للبخاري سنة (58) وقال أبو الفرج الاصبهاني لم يهاجر عبدالرحمن مع أبيه لصغره وخرج قبل الفتح مع فتية من قريش وقيل بل كان اسلامه يوم الفتح واسلام معاوية في وقت واحد.
301 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن أبي بكر حجازي.
قال أمنا جابر بن عبدالله في قميص قاله اسرائيل عن أبي حرمل العامري.
وعنه أبو
حرمل وقد خلطه بعضهم بالمليكي وهو وهم فإن هذا اقدم من المليكي وليس للمليكي رواية عن أحد من الصحابة.
402 - ع (الستة) عبدالرحمن بن أبي بكرة نفيع بن الحارث الثقفي أبو بحر ويقال أبو حاتم البصري.
وهو أول مولود ولد في الاسلام بالبصرة.
روى عن أبيه وعلي وعبد الله بن عمرو ابن الاسود بن سريع والاشج العصري.
وعنه ابن أخيه ثابت بن عبيد الله بن أبي بكرة وابن ابنه بحر بن مرار بن عبدالرحمن وخالد الحذاء ومحمد بن سيرين وعلي بن زيد وقتادة ويونس ابن عبيد ويحيى بن أبي اسحاق الحضرمي وسعيد الجريري وأبو بشر بن أبي وحشية وابن عون وجعفر بن ميمون بياع الانماط وعبد الملك بن عمير واسحاق بن سويد العدوي وجماعة ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال ابن سعد هو أول مولود ولد بالبصرة فاطعم أبوه أهل البصرة جزورا فكفتهم وكان ثقة وله احاديث ورواية.
وقال ابن خلفون في الثقات فيما نقله من خط مغلطاي ولد سنة (14) ومات سنة

(96) وراجعت كتاب ابن خلفون ففيه يقال أنه أول مولود ولد بالبصرة سنة (14) ثم ذكر وفاته وكذا أرخ وفاته اسحاق القراب وقال خليفة توفي بعد الثمانين وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال البلاذرى حدثني أبو الحسن البلاذرى حدثني أبو الحسن المدائني قال كان عبدالرحمن بن أبي بكرة فراسا وشارف التسعين ووقع في بعض النسخ من مختصر السنن للمنذري بتقديم السين على الباء وهو خطأ وكان يخرج كل يوم إلى المربد فقال له سارب انك لطويل العمر يا شيخ فذكر قصة.
قال وحدثني شيبان بن فروخ قال ثنا أبو هلال قال كان زياد ولي عبدالرحمن بيوت الاموال وولي عبدالله سجستان وقال أبو اليقظان ولاه على بيت المال ثم ولاه ذاك زياد.
303 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن بهمان (1) حجازي.
روى عن جابر وعبد الرحمن بن حسان بن ثابت.
وعنه عبدالله بن عثمان بن خثيم.
قال ابن المديني لا نعرفه وذكره ابن حبان في الثقات.
له حديث يأتي في ابن حسان.
قلت: ووثقه العجلي.
304 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن بوذويه (2) ويقال ابن عمر بن بوذويه الصنعاني.
روى عن طاووس ووهب بن منبه وعثمان بن الاسود ومعمر بن راشد وهو من اقرانه وغيرهم.
وعنه عبد الرزاق ومطرف بن مازن وابراهيم بن خالد وسعد بن الصلت وعبد الله بن ابراهيم بن عمر بن كيسان.
قال الاثرم اثنى عليه احمد بن عمر بن بوذويه وكان من مثبتيهم.
305 - 4 (الاربعة) عبدالرحمن بن البيلماني (3) مولى عمر.
__________
(1) بهمان في الخلاصة بسكون الهاء اه.
(2) بوذويه بضم أوله وبعد الواو معجمة مفتوحة ثم تحتانية اه.
(3) البيلماني بفتح الموحدة ثم تحتانية ساكنة وفتح اللام اه خلاصة.
(*)

قال أبو حاتم عبدالرحمن بن أبي زيد هو ابن البيلماني.
روى عن ابن عباس وابن عمر وابن عمرو ومعاوية وعمرو بن أوس وعمرو بن عبسة وسرق وغيرهم.
وروى أيضا عن عثمان بن عفان وسعيد بن زيد ومن التابعين عن نافع بن جبير بن مطعم وعبد الرحمن الاعرج.
وعنه ابنه محمد ويزيد بن طلق وربيعة بن أبي عبدالرحمن وخالد ابن أبي عمران وسماك بن الفضل وهمام والد عبد الرزاق وجماعة.
قال أبو حاتم لين وقال ابن سعد هو من اخماس عمر بن الخطاب وقال عبد المنعم ابن ادريس هو من الابناء الذين كانوا باليمن وكان ينزل بحران وقيل كان شاعرا مجيدا وفد على الوليد فاجزل له الحباء وتوفي في ولايته.
له عند الترمذي في طواف الوداع وعند (س) حديث عمرو بن عبسة الطويل في قصة اسلامه وغير ذلك وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال مات في ولاية الوليد بن عبدالملك لا يحب أن يعتبر شئ من حديثه إذا كان من رواية ابنه محمد لان ابنه يضع على أبيه العجائب وقال الدارقطني ضعيف لا تقوم به حجة وقال الازدي منكر الحديث يروي عن ابن عمر بواطيل وقال صالح جزرة حديثه منكر ولا يعرف أنه سمع من أحد من الصحابة إلا من سرق.
قلت: فعلى مطلق هذا يكون حديثه عن الصحابة المسمين أولا مرسلا عند صالح.
306 - بخ د ت س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن ثابت بن ثوبان العنسي (1) أبو عبد الله الدمشقي الزاهد.
روى عن أبيه وعبدة بن أبي لبابة وحسان بن عطية والحسن بن ابجر والعلاء ابن عبدالرحمن وأبي الزبير والزهري وعبد الله بن الفضل الهاشمي وعطاء بن أبي رباح وعطاء بن قرة السلولي وعمرو بن دينار وطائفة وعنه الوليد بن مسلم وزيد بن الحباب وبقية وعلي بن ثابت الجزري وأبو النضر وعثمان بن سعيد بن كثير وأبو خليد عتبة ابن حماد وأبو عامر العقدي وزيد بن يحيى بن عبيد وأبو المغيرة الخولاني ومحمد بن يوسف
__________
(1) (العنسي) بالنون اه تقريب.
(*)

الفريابي وعلي بن عياش وعلي بن الجعد الجوهري وآخرون.
قال الاثرم عن أحمد أحاديثه مناكير وقال محمد بن الوراق عن احمد لم يكن بالقوي في الحديث وقال المروزي عن احمد كان عابد أهل الشام وقال ابراهيم بن الجنيد عن ابن
معين صالح وقال مرة عنه ضعيف وقال الدوري عن ابن معين والعجلي وأبو زرعة الرازي لين وقال معاوية بن صالح عن ابن معين ضعيف قلت يكتب حديثه قال نعم على ضعفه وكان رجالا صالحا وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا شئ وقال يعقوب ابن شيبة اختلف اصحابنا فيه فأما ابن معين فكان يضعفه وأما علي فكان حسن الرأي فيه وقال ابن ثوبان رجل صدق لا بأس به وقد حمل عنه الناس.
وقال عمرو بن علي حديث الشاميين ضعيف إلا نفرا فاستثناه منهم وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة يرمى بالقدر وقال أبو حاتم ثقة يشوبه شئ من القدر وتغير عقله في آخر حياته وهو مستقيم الحديث وقال أبو داود كان فيه سلامة وليس به بأس وكان مجاب الدعوة وقال النسائي ضعيف وقال مرة ليس بالقوي وقال مرة ليس بثقة وقال صالح بن محمد شامي صدوق إلا أن مذهبه القدر وانكروا عليه احاديث يرويها عن أبيه عن مكحول وقال أيضا لم يسمع من بكر بن عبدالله المزني شيئا وقال ابن خراش في حديثه لين وقال ابن عدي له احاديث صالحة وكان رجلا صالحا ويكتب حديثه على ضعفه وأبوه ثقة.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو زرعة الدمشقي عن ابراهيم بن عبدالله بن زبر ولد ابن ثوبان سنة (75) ومات سنة (165) وقال ابن معين مات ببغداد.
أخرج له البخاري في الادب المفرد.
قلت: ووقع عنده في اسناد حديث علقمة في الجهاد فقال ويذكر عن ابن عمر حديث جعل رزقي تحت ظل رمحي الحديث ووصله أبو داود من طريق عبدالرحمن بن ثابت بن ثوبان عن حسان بن عطية عن ابن منيب الحرشي عن ابن عمر.
307 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن ثابت بن الصامت الانصاري المدني.
روى عن أبيه.
وعنه ابنه عبدالله وفي اسناد حديثه اختلاف بعضه في ترجمة أبيه.

قال أبو حاتم ليس بحديثه بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره ابن عبد البر وابن مندة في الصحابة ومسلم في التابعين.
308 - صد (أبي داود في فضائل الانصار) عبدالرحمن بن ثابت الانصاري الاشهلي المدني.
روى عن عباد بن بشر الانصاري.
وعنه حصين بن عبدالرحمن الاشهلي.
فرق أبو حاتم بينه وبين الذي قبله ويحتمل أن يكونا واحدا وقد ذكره ابن المديني فقال هذا حصين بن عبدالرحمن بن عبدالله بن مصعب الخطمي وهذا عبدالرحمن بن ثابت ابن الصامت الانصاري.
قلت: وفرق بينهما البخاري وابن حبان.
309 - خ 4 (البخاري والاربعة) عبدالرحمن بن ثروان (1) أبو قيس الاودي الكوفي.
روى عن الارقم بن شرحبيل وزاذان الكندي وسويد بن غفلة وعمرو بن ميمون وهذيل بن شرحبيل وعكرمة وجماعة.
وعنه الاعمش وأبو إسحاق السبيعي ومحمد ابن جحادة وليث بن أبي سليم وفطر بن خليفة وشعبة والثوري وحماد بن سلمة وجماعة.
قال عبدالله بن أحمد عن ابيه يخالف في احاديثه وقال ابن عباس الدوري عن ابن معين ثقة يقدم على عاصم وقال العجلي ثقة ثبت وقال أبو حاتم ليس بقوي هو قليل الحديث وليس بحافظ قيل له كيف حديثه فقال صالح هو لين الحديث وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي عاصم مات سنة عشرين ومائة وفيها أرخه غير واحد.
قلت: وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة وقال أحمد في روايته عنه ليس به بأس ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه وقال عبدالله بن أحمد سألت أبي عنه فقال هو كذا وكذا وحرك يده وذكره العقيلي في الضعفاء وساق له من طريق (2) عنه عن المغيرة في المسح على الجوريين وقال الرواية في الجوريين فيها لين.
__________
(1) (ثروان) بمثلثة مفتوحة وراء ساكنة اه تقريب.
(2) بياض في الاصل اه.
(*)

310 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن ثعلبة بن عمرو بن عبيد بن محصن الانصاري المدني.
روى عن أبيه.
وعنه يزيد بن أبي حبيب.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في الرقة.
311 - ع (الستة) عبدالرحمن بن جابر بن عبدالله الانصاري السلمي أبو عتيق المدني.
روى عن أبيه وأبي بردة بن نيار وحزم بن أبي كعب.
وعنه سليمان بن يسار ومسلم ابن أبي مريم وطالب بن حبيب وعاصم بن عمر بن قتادة وعبد الله بن محمد بن عقيل وآخرون.
قال العجلي والنسائي ثقة وقال ابن سعد في روايته ورواية أخيه ضعف وليس يحتج بهما وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث لا يجلد فوق عشرة اسواط إلا في حد.
وعند أبي داود آخر في ترجمة حزم وروى حرام بن عثمان عن حفص بن ميسرة عنه منقبة لعلي.
312 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن جابر بن عتيك الانصاري المدني.
روى عن أبيه وعنه صخر بن إسحاق مولى بني غفار.
روى له أبو داود حديثا واحدا.
قلت: وفي مسند البزار في مسند جابر ما يدل على أن هذا الرجل روى عن جابر أيضا وقال ابن القطان الفاسي مجهول.
313 - عبدالرحمن بن جبر أبو عبس الانصاري في الكنى.
314 - عبدالرحمن بن جبير بن نفير الحضرمي أبو حميد ويقال أبو حمير الحمصي.
روى عن أبيه وأنس بن مالك وخالد بن معدان وكثير بن مرة وروى عن ثوبان
والصحيح عن أبيه عن ثوبان.
وعنه يحيى بن جابر الطائي ومعاوية بن صالح ويزيد ابن

حمير وثور بن يزيد وزهير بن سالم وصفوان بن عمرو ومحمد بن الوليد الزبيدي واسماعيل ابن عياش وجماعة.
قال أبو زرعة وقال النسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن سعد كان ثقة وبعض الناس يستنكر حديثه ومات سنة ثماني عشرة ومائة في خلافة هشام.
315 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عبدالرحمن بن جبير المصري الفقيه الفرضي المؤذن العامري.
روى عن عبدالله بن عمرو بن العاص وعقبة بن عامر وعمرو بن غيلان بن سلمة الثقفي وأبي الدرداء والمستورد الفهري وعن من خدم النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمرو بن العاص وقيل بينهما أبو قيس وغيرهم.
وعنه كعب بن علقمة وعمران بن أبي أنس وبكر ابن سوادة وعبد الله بن هبيرة وعقبة بن مسلم ويزيد بن أبي حبيب والحارث بن يعقوب وآخرون قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن لهيعة كان عالما بالفرائض وكان عبدالله بن عمرو به معجبا وقال ابن يونس كان فقيها عالما بالقراءة.
شهد فتح مصر وقال ربيعة الاعرج توفي سنة (7) وقال غيره سنة ثمانين وتسعين.
قلت: ووثقه يعقوب بن سفيان (1).
316 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالرحمن بن جدعان.
عن عبدالله بن عمر في السلام وعنه أبو جعفر الفراء.
ذكره البخاري في ترجمة عبدالرحمن بن محمد بن زيد بن جدعان.
317 - د كن (أبي داود والنسائي في مسند مالك) عبدالرحمن بن جرهد الاسلمي.
__________
(1) قال المزي وقد خلط بعضهم هذه الترجمة بالتي قبلها والصواب التفريق اه هامش الاصل.
(*)

عن أبيه بحديث الفخذ عورة وعنه ابنه زرعة والزهري وأبو الزناد.
وفي اسناد حديثه اختلاف كثير.
318 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عبدالرحمن بن جوشن (1) الغطفاني البصري.
كان صهر أبي بكرة على ابنته.
روى عن أخيه ربيعة بن جوشن وأبي بكرة وابن عباس وعثمان بن أبي العاص وابن عمر وسمرة بن جندب وبريدة بن الحصيب وجماعة.
وعنه ابنه عيينة.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس بالمشهور وقال أبو زرعة ثقة.
قلت: قال ابن سعد كان ثقة ان شاء الله تعالى وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي عيينة ثقة وأبوه ثقة.
319 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عبدالرحمن بن الحارث بن عبدالله بن عياش (2) بن أبي ربية (3) واسمه عمرو ابن المغيرة بن عبدالله بن عمر بن مخزوم المخزومي أبو الحارث المدني.
روى عن أخيه عبدالله وزيد بن علي بن الحسين والحسن البصري وحكيم ابن حكيم بن عباد بن حنيف الاوسي وسليمان بن موسى وطاووس وعمرو بن شعيب وعبيد الله بن عمر العمري والزهري وغيرهم.
وعنه ابنه المغيرة وأبو إسحاق الفزاري وسليمان بن بلال والدراوردي والثوري وابن أبي الزناد ومسلم بن خالد الزنجي وابن وهب وحاتم بن اسماعيل والوليد بن كثير ويحيى ابن عبدالله بن سالم بن عبدالله ابن عمر المدني واسماعيل بن عياش وجماعة.
__________
(1) جوشن بفتح الجيم والمعجمة وسكون الواو بينهما وآخره نون (والغطفاني) بفتح
المعجمة والمهملة والفاء اه تقريب.
(2) عياش بتحتانية ثقيلة ومعجمة اه تقريب.
(3) عياش بن عبدالله بن أبي ربيعة - خلاصة.
(*)

قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين صالح وقال أبو حاتم شيخ وقال النسائي ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد كان ثقة وتوفي في أول خلافة أبي جعفر وقال غيره ولد في عام الجحاف سنة ثمانين ومات سنة ثلاث وأربعين ومائة.
قلت: القائل ذلك هو البخاري حكاه عن ابن عباس عن المغيرة بن عبدالرحمن وقال العجلي مدني ثقة وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ليس به بأس وقال أحمد متروك وضعفه علي ابن المديني وقال ابن نمير لا اقدم على ترك حديثه وقال ابن حبان كان من أهل العلم.
320 - خ 4 (البخاري والاربعة) عبدالرحمن (1) بن الحارث بن هشام بن المغيرة بن عبدالله بن عمر ابن مخزوم أبو محمد المدني.
ولد في زمان النبي صلى الله عليه وسلم وروى عن أبيه وعمر وعثمان وعلي وأبي هريرة وأبي رافع وحفصة وعائشة وأم سلمة وذكوان مولى عائشة ونافع مولى أم سلمة.
وعنه أولاده أبو بكر وعكرمة والمغيرة وهشام بن عمر والفزاري وأبو قلابة الجرمي ويحيى بن عبد الرحمن بن حاطب والشعبي وآخرون.
قال العجلي مدني تابعي ثقة وقال الدارقطني مدني جليل يحتج به وقال الزبير أمه فاطمة بنت الوليد بن المغيرة وذكره ابن سعد فيمن أدرك النبي صلى الله عليه وسلم ورآه ولم يحفظه عنه شيئا.
قال الواقدي أحسبه كان ابن عشر سنين حين قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم.
توفي في خلافة معاوية وروى عن عمر وكان في حجره.
قال ابن سعد وكان عبد الرحمن من اشراف قريش وقال في موضع آخر كان اسمه ابراهيم فغيره عمر (2) وسماه عبدالرحمن.
قال ومات أبوه في طاعون عمواس فخلف عمر
ابن الخطاب على امرأته فاطمة فكان عبدالرحمن في حجره وقال ابن إسحاق عن يحيى ابن
__________
(1) هو ابن عم عكرمة بن أبي جهل بن هشام اه هامش الاصل.
(2) حين أراد أن يغير اسم من سمى باسماء الانبياء عليهم الصلاة والسلام اه.
(*)

عباد بن عبدالله بن الزبير عن أبيه سمع عائشة تذكر عبدالرحمن بن الحارث (1) قالت كان رجلا سريا وقال الزهري ثنا أنس بن مالك أن عثمان بن عفان أمر زيد بن ثابت وسعيد ابن العاص وعبد الله بن الزبير وعبد الرحمن بن الحارث بن هشام أن ينسخوا المصاحف الحديث.
وقال ابن حبان في ثقات التابعين مات سنة ثلاث وأربعين.
قلت: والذي ذكره الواقدي ظنا جزم به مصعب الزبيري واسنده الطبراني عنه في ترجمة عبدالرحمن وقال عبدالرحمن في كتاب الصحابة ولد في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسمع منه وقال البغوي ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولا أحسبه سمع منه وقال الحاكم هو صحابي.
321 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن الحارث الزرقي.
عن سليمان بن موسى.
وعنه الثوري.
كذا وقع في رواية ابن ماجة وصوابه المخزومي الدمشقي وهو ابن الحارث بن عبدالله بن عباس بن أبي ربيعة ونسبه أبو أحمد الزبيري في روايته لهذا الحديث عن الثوري.
322 - س (النسائي) عبدالرحمن بن الحارث السلمي.
عن أبي قتادة في النهي عن شرب نبيذ التمر والزبيب جميعا.
وعنه بكير بن الاشج.
صوابه عبدالرحمن بن الحباب وسيأتي.
323 - خت (البخاري في التعاليق) عبدالرحمن بن حاطب بن أبي بلتعة (2) بن عمرو بن عمير بن سلمة اللخمي
__________
(1) وكانت عائشة تقول لان أكون قعدت في منزلي عن مسيري إلى البصرة أحب إلي من أن يكون لي من رسول الله صلى الله عليه وسلم عشرة من الولد كلهم مثل عبدالرحمن بن الحارث اه هامش الاصل.
(2) بلتعة بفتح الموحدة والمثناة وسكون اللام بينهما ثم مهملة اه تقريب.
(*)

أبويحيى بن أبي محمد المدني قيل ان له رؤية.
روى عن أبيه وعمر بن الخطاب وعثمان وعبد الرحمن بن عوف وأبي عبيدة بن الجراح وعمرو بن العاص وصهيب بن سنان.
وعنه ابنه يحيى وعروة بن الزبير.
ذكره ابن معين في تابعي أهل المدينة ومحدثيهم وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل المدينة قال وكان ثقة قليل الحديث وقال العجلي مدني تابعي ثقة وقال الهيثم بن عدي عن ابن جريج عن الزهري كان الذين يتفقهون بالمدينة فذكره فيهم وذكره ابن حبان في الثقات وذكره يعقوب بن سفيان فيمن قتل يوم الحرة وقال خليفة وغير واحد مات سنة (68) زاد بعضهم بالمدينة.
له ذكر في ترجمة الاحكام من كتاب الاحكام من صحيح البخاري.
قلت: وقال ابن حبان يقال إنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم وقال ابن مندة وأبو نعيم ولد في زمن النبي صلى الله عليه وسلم وساق له أبو نعيم حديثا في اسناده ضعف شديد.
324 - عبدالرحمن بن الحباب (1) بن عمرو الانصاري السلمي ابن أخت أبي اليسر.
له ذكر في حديث أمه سلامة بنت معقل.
325 - س (النسائي) عبدالرحمن بن الحباب الانصاري السلمي وقيل الاسلمي المدني.
وهو والد عبدالله المتقدم.
روى عن أبي قتادة في النهي عن الخليطين.
وعنه بكير ابن الاشج وعمر بن حفص بن عبيد.
ذكره ابن حبان في الثقات ويحتمل أن يكون هو ابن أخي أبي اليسر المذكور قبل.
قلت: ووثقه العجلي.
326 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن حبيب بن اردك (2) ويقال حبيب بن عبدالرحمن ابن
__________
(1) الحباب بضم المهملة وموحدتين الاولى خفيفة (والسلمي) بفتح المهملة اه.
(2) أردك بفتح أوله وسكون ثانيه.
(*)

اردك المدني مولى بني مخزوم يقال هو أخو علي بن الحسين لامه.
روى عن علي بن الحسين وعطاء بن أبي رباح وعبد الوهاب بن بخت وعبد الواحد ابن عبدالله النصري.
وعنه سليمان بن بلال وعبد الله بن جعفر بن نجيح وعبد العزيز ابن محمد الدراوردي وأبو المقدام هشام بن زياد وأسامة بن زيد الليثي واسماعيل بن جعفر وحاتم بن اسماعيل.
قال النسائي منكر الحديث ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث ثلاثة جدهن جد.
قلت: وقال الحاكم من ثقات المدنيين (1).
327 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالرحمن بن حبيب.
مولى بني تميم حجازي قال قال لي عبدالله بن عمر ممن أنت قلت من بني تميم من مواليهم وفيه قصة.
وعنه وائل بن داود وذكره ابن حبان في الثقات.
328 - م 4 (مسلم والاربعة) عبدالرحمن بن حجيرة (2) الخولاني أبو عبد الله المصري قاضيها.
وهو ابن حجيرة الاكبر.
روى عن أبي ذر وابن مسعود وأبي هريرة وعقبة بن عامر وعبد الله بن عمرو بن العاص.
وعنه ابنه عبدالله والحارث بن يزيد الحضرمي ودراج أبو السمح وعبد الله بن ثعلبة الحضرمي وأبو عقيل زهرة بن معبد وأبو سوية عبيد ابن سوية وغيرهم قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن يونس توفي في المحرم سنة ثلاث وثمانين.
قال وكان عبد العزيز بن مروان قد جمع له القضاء وبيت المال فكان
يأخذ رزق كل سنة الف دينار فلم يكن يحول عليه الحول وعنده ما يجب فيه الزكاة.
له عند ابن ماجة حديث أبي هريرة إذا أردت زكاة مالك فقد قضيت ما عليك.
قلت:
__________
(1) عبدالرحمن بن حبيب الازدي ويقال الكندي في عبدالملك اه هامش الاصل.
(2) حجيرة بمهملة وجيم مصغرا اه.
(*)

وقال العجلي مصري تابعي ثقة وحكى ابن عبد الحكم في فتوح مصر أنه مات سنة (80) وقال الدارقطني مصري ثقة معروف.
329 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عبدالرحمن بن أبي حدرد (1) واسمه عبد الاسلمي المدني.
روى عن أبي هريرة.
وعنه أبو مودود عبد العزيز بن أبي سليمان وروى حمل ابن بشير بن أبي حدرد عن عمه عن أبي حدرد حديثا فيحتمل أن يكون عمه هو عبد الرحمن.
قال الدارقطني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
330 - م 4 (مسلم والاربعة) عبدالرحمن بن حرملة بن عمرو بن سنة (2) الاسلمي أبو حرملة.
روى عن سعيد بن المسيب وحنظلة بن علي الاسلمي وعمرو بن شعيب وعبد الله ابن نيار بن مكرم الاسلمي وثمامة بن شفي أبي علي الهمداني وثمامة بن وائل أبي ثفال المري وأم حبيبة بنت ذويب المزنية وغيرهم.
وعنه الثوري والاوزاعي ومالك وسليمان ابن بلال وابن أبي الزناد والدراوردي واسماعيل بن جعفر وحاتم بن اسماعيل وبشر ابن المفضل وابن علية والقطان وعلي بن عاصم وجماعة.
قال يحيى بن سعيد عنه كنت سئ الحفظ فرخص لي سعيد في الكتابة.
قال يحيى بن سعيد محمد بن عمر وأحب إلي من ابن حرملة وكان ابن حرملة يلقن وقال ابن خلاد الباهلي سألت القطان عنه فضعفه ولم يدفعه وقال إسحاق عن ابن معين
صالح وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به.
قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وقال ابن سعد توفي سنة خمس وأربعين ومائة.
قال محمد ابن عمرو كان ثقة كثير الحديث.
روى له مسلم حديثا واحدا متابعة في القنوت.
قلت:
__________
(1) بمهملات اه تقريب.
(2) عمرو بن سنة بفتح المهملة وتثقيل النون اه تقريب.
(*)

وقال الساجي صدوق يهم في الحديث وقال ابن عدي لم أر في حديثه حديثا منكرا ونقل ابن خلفون عن ابن نمير أنه وثقه وقال الطحاوي لا يعرف له سماع من أبي علي الهمداني.
331 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن حرملة الكوفي.
روى عن ابن مسعود حديث كان يكره عشر خلال تختم الذهب الحديث وعنه ابن أخيه القاسم بن حسان.
قال المديني لا أعلم روى عنه شئ إلا من هذا الطريق ولا نعرفه من أصحاب عبدالله وقال البخاري لم يصح حديثه وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال ليس بحديثه بأس وإنما روى حديثا واحدا ما يمكن أن يعتبر به ولم اسمع أحدا ينكره أو يطعن عليه وذكره ابن حبان في الثقات.
332 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن حسان بن ثابت بن المنذر بن عمرو بن حرام الانصاري أبو محمد ويقال أبو سعيد المدني.
روى عن أبيه وأمه سيرين القبطية هي أخت مارية والدة ابراهيم بن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه سعيد وعبد الرحمن بن بهمان والمنذر بن عبيد المدني.
ذكره ابن معين في تابعي أهل المدينة ومحدثيهم وقال ابن سعد كان شاعرا قليل الحديث ذكره ابن حبان في الثقات وقال خليفة مات سنة أربع ومائة.
قال ابن عساكر ولا أراه محفوظا (1) وفي
ترجمة أبيه أن عبدالرحمن مات من ثمان وأربعين سنة.
له عنده حديث لعن زوارات القبور.
قلت: وبقدر سنه جزم ابن حبان ولكن فيه نظر لانه كان في زمن أبيه رجلا وأبوه القائل:
__________
(1) في هامش الخلاصة قال ابن عساكر لا أراه صحيحا لانه قيل عاش ثمانيا وأربعين ومقتضاه أنه ما أدرك أباه لانه مات عبد الخمسين باربع أو نحوها وقد ثبت أنه كان رجلا في زمان أبيه وفي الاصابة أنه ولد في الزمان النبوي عاش إلى سنة أربع ومائة فيكون عاش ثمانيا وتسعين فلعل الاربعين محرفة من التسعين اه شريف الدين.
(*)

فمن للقوافي بعد حسان وابنه * ومن للمثاني بعد زيد بن ثابت فلا يستقيم تاريخ وفاته في هذه السنة إلا على تقدير أن يكون عاش أكثر من ثمانية وأربعين ففي أربع ومائة أرخه ابن جرير الطبري وابن قانع وابن حبان وذكره ابن مندة في الصحابة فقال أدرك النبي صلى الله عليه وآله وسلم وكذا ذكره العسكري في الصحابة في باب من ولد في أيامه ولم يرو عنه شيئا وكذا ذكره الجعابي في الصحابة وابن فتحون في ذيل الاستيعاب فإن ثبت ما ذكروه يكون مات وله ثمان وتسعون سنة.
333 - د سي (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة) عبدالرحمن بن حسان الكناني أبو سعيد الفلسطيني ويقال الدمشقي ويقال الحمصي.
روى عن الحارث بن مسلم ويقال مسلم بن الحارث وعن رجاء بن حيوة والزهري وابن المنكدر وغيرهم.
وعنه الوليد بن مسلم وصدقة بن خالد وراشد بن داود الصنعاني ومحمد بن شعيب بن شابور قال الدارقطني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث يأتي في مسلم بن الحارث.
قلت: وقال العجلي شامي ثقة وقال ابن شاهين في الثقات وقال ابن معين ثقة.
334 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن حسنة (1) أخو شرحبيل.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم قصة فيها عذاب القبر من البول.
وعنه زيد بن وهب.
قلت: وابراهيم بن عبدالله بن قارظ في معجم الطبراني ولكن في الاسناد ابن لهيعة ولا تقوم به حجة فقد قال مسلم والازدي والحاكم في المستدرك وأبو صالح المؤذن وابن عبد البر تفرد بالرواية عنه زيد بن وهب وانكر ابن أبي خيثمة والعسكري أن يكون أخا شرحبيل بن حسنة وقال الترمذي لما أشار إلى حديثه يقال أنه أخو شرحبيل.
__________
(1) حسنة بفتح المهملتين ثم نون اه تقريب.
(*)

335 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن حسين الحنفي (1) أبو الحسين الهروي.
روى عن ابن عيينة والعلاء بن عبد الجبار العطار وأبي عبدالرحمن المقري وكنانة وعنه أبو داود حديثا واحدا في اتباع الجنازة وابنه الحسين بن عبدالرحمن وأبو بكر ابن أبي داود ومحمد بن المنذر بن سعيد وداود بن الوسيم وأبو علي احمد بن محمد الباشاني.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أرخ القراب وفاته في تاريخه سنة ست وخمسين ومائتين (2).
336 - خ ت (البخاري والترمذي) عبدالرحمن بن حماد بن شعيب ويقال ابن عمارة الشعيثي (3) أبو سلمة العنبري البصري.
روى عن ابن عون وعباد بن منصور وسعيد بن أبي عروبة والثوري وكهمس ابن الحسن وغيرهم.
وعنه البخاري وروى الترمذي عن محمد بن احمد بن مدويه عنه وأبو العباس العصفري ويعقوب بن سفيان وابراهيم بن راشد الآدمي وأبو مسلم ابراهيم ابن
عبدالله الكشي وإسحاق بن سيار النصيبي ومحمد بن يونس الكديمي وغيرهم.
قال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن قانع مات سنة اثنتي عشرة ومائتين وكذا أرخه أبو القاسم بن مندة وزاد في ذي الحجة.
قلت: وقال الدارقطني في الجرح والتعدبل ثقة وفي الزهرة روى عنه البخاري ثلاثة أحاديث (4).
__________
(1) الجعفي - تقريب.
(2) عبدالرحمن بن الحسين الاشجعي في حسين بن عبدالرحمن اه هامش.
(3) الشعيثي بضم المعجمة وفتح المهملة ثم تحتانية آخره مثلثة اه خلاصة.
(4) عبدالرحمن بن حمزة بن أبي عبدالله كيسان وقيل خداش في ابن عبدالله المازني اه.
(*)

337 - ع (الستة) عبدالرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف الزهري المدني.
روى عن أبيه وسعيد بن المسيب والسائب بن يزيد وعبد الملك بن أبي بكر ابن عبدالرحمن وعروة.
وعنه صالح بن كيسان وسليمان بن بلال وحاتم بن اسماعيل والقطان وأبو ضمرة وابن عيينة وغيرهم.
قال ابن إسحاق عن ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم وأبو داود ثقة وقال ابن حبان في الثقات مات بالعراق في أول خلافة أبي جعفر سنة سبع وثلاثين ومائة.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث وقال العجلي مدني ثقة وقال النسائي في الجرح والتعديل ثقة.
338 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن حميد بن عبدالرحمن الرؤاسي (1) الكوفي.
وروى عن أبي إسحاق السبيعي وأبي الزبير ومغيرة بن مقسم ومنصور الاعمش وطارق بن عبدالرحمن البجلي والاسود بن قيس وغيرهم.
وعنه ابنه حميد ويحيى ابن
آدم وعباد بن ثابت ودبيس بن حميد الملائي وسلمة بن عبدالملك العوضي ومالك ابن اسماعيل النهدي.
وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وله أحاديث وقال العجلي كوفي ثقة.
339 - خ م مد ت س (البخاري ومسلم وأبي داود في المراسيل والترمذي والنسائي) عبدالرحمن بن خالد بن مسافر ويقال اسم جده ثابت بن مسافر ويقال غير ذلك أبو خالد ويقال أبو الوليد الفهمي المصري.
روى عن الزهري روى عنه الليث بن سعد ويحيى بن أيوب المصري.
قال ابن معين كان على مصر وكان عنده عن الزهري كتاب فيه مائتا حديث أو ثلاث مائة كان الليث يحدث بها عنه وكان جده شهد فتح بيت المقدس مع عمر وقال أبو حاتم صالح وقال
__________
(1) الرؤاسي بضم راء فهمزة وسين مهملة نسبة إلى رؤاس بن كلاب اه المغني.
(*)

النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس كانت ولايته على مصر سنة (118) وعزل سنة (19) وكان ثبتا في الحديث يقال توفي سنة سبع وعشرين ومائة استشهد به مسلم في حديث واحد أرأيتم ليلتكم هذه.
قلت: جزم القراب وابن حبان بوفاته سنة سبع وقال العجلي مصري ثقة وقال الذهلي ثبت وقال الدارقطني ثقة وقال الساجي هو عندهم من أهل الصدق وله مناكير وقرنه النسائي في طبقات أصحاب الزهري بابن أبي ذئب وغيره.
340 - س (النسائي) عبدالرحمن بن خالد بن ميسرة مولى السائب بن يزيد.
روى عن أبي هريرة حديث افطر الحاجم والمحجوم وعنه ابنه أبو عمر ومحمد رواه النسائي من حديث أبي عمرو عن أبيه عن أبي هريرة ولم يسمه فقال الحاكم أبو أحمد في الكنى هو محمد بن عبدالرحمن بن خالد بن ميسرة والد اسباط بن محمد وكذلك قال
يحيى بن محمد بن صاعد.
قلت: وفي الكنى للنسائي أبو عمر ومحمد بن عبدالرحمن والد اسباط.
341 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن خالد بن يزيد القطان أبو بكر الرقي ويقال الواسطي.
روى عن زيد بن الحباب ووكيع وحجاج بن محمد ومعاوية بن هشام القصار والعلاء ابن هلال الباهلي ووكيع ويزيد بن هارون وغيرهم.
وعنه أبو داود والنسائي وأبو حاتم وابن أبي عاصم وأحمد بن علي الآبار وابن أبي داود وعمر بن مدرك القاص وأحمد بن محمد بن حماد الرقي وجنيد بن حكيم والحسين بن عبدالله بن يزيد القطان وأبو عروبة وغيرهم.
قال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال هو الواسطي دخل الشام حدث بها قال أبو علي الحراني مات سنة إحدى وخمسين ومائتين.
342 - عبدالرحمن بن خالد في ترجمة خالد بن قثم.

343 - ت (الترمذي) عبدالرحمن بن خباب (1) السلمي البصري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في فضل عثمان حين جهز جيش العسرة.
وعنه فرقد أبو طلحة.
قال الدوري سئل عنه ابن معين فقال قد روى عن النبي صلى الله عليه وسلم قيل له هو ابن خباب ابن الارت قال أحسبه هو.
قلت: قال أبو القاسم البغوي لما ذكر حكاية الدوري هذه ليس هو كما ظن أبوزكرياء فان هذا سلمى كذا روى عن غير وجه ولم يرو عن النبي صلى الله عليه وسلم غير هذا الحديث ولما ذكره ابن حبان في الصحابة قال انه انصاري فان صح هذا فهو سلمي بفتح السين.
344 - س (النسائي) عبدالرحمن بن خلف بن عبدالرحمن بن الضحاك النصري (2) أبو
معاوية الحمصي.
روى عن أبيه وشعيب بن الليث ومحمد بن شعيب بن شابور.
وعنه النسائي قال المزي ولم أقف على روايته عنه وابراهيم بن محمد بن الحسن بن متويه وابن أبي حاتم وأبو بكر أحمد بن محمد بن عيسى البغدادي صاحب تاريخ الحمصيين.
قال النسائي لا بأس به.
قلت: وذكره في مشائخه.
قال صالح وقال مسلمة بن قاسم ثقة ومن خط الذهبي في مشائخ الستة له لا يعرف.
345 - تمييز عبدالرحمن بن خلف بن الحصين أبو محمد الضبي البصري أبو رزيق (3).
__________
(1) خباب في التقريب بمعجمة وموحدتين الاولى ثقيلة (والسلمي) بضم السين وقيل بفتحها وهم من زعم انه ابن خباب بن الارت اه شريف الدين.
(2) النصري بالنون اه تقريب.
(3) أبو رزيق مصغرا براء وقاف اه تقريب.
(*)

روى عن أبي علي الحنفي وحجاج بن نصير ومسلم بن ابراهيم ونحوهم وعنه أبو عوانة في صحيحه وأبو محمد بن صاعد والمحاملي بن جعفر المطيري واسماعيل الصفار وغيرهم.
قال أبو الشيخ مات سنة تسع وسبعين ومائتين وقال الخطيب ما علمت به بأسا ذكرته للتمييز.
346 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن خلاد الانصاري.
روى عن أم ورقة بنت نوفل ولها صحبة وقيل عن أبيها عنها.
وعنه الوليد بن عبدالله ابن جميع.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو الحسن بن القطان حاله مجهول.
347 - عبدالرحمن بن داود في عبدالرحيم بن داود.
348 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن رافع التنوخي أبو الجهم ويقال أبو الحجر المصري.
قاضي افريقية.
روى عن عبدالله بن عمرو بن العاص وغزية ويقال عقبة بن الحارث.
وعنه ابنه ابراهيم وعبد الرحمن بن زياد بن أنعم وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وسليمان ابن عوسجة وبكر بن سوادة وغيرهم.
قال البخاري في حديثه مناكير وقال أبو حاتم شيخ مغربي حديثه منكر وذكره ابن حبان في الثقات وقال لا يحتج بخبره إذا كان من رواية ابن أنعم وإنما وقع المناكير في حديثه من أجله.
قال ابن يونس توفي في وسط خلافة سليمان بن عبدالملك.
قال الحسن بن علي العداس سنة ثلاث عشرة ومائة.
قلت: لفظ ابن يونس توفي في وسط خلافة هشام بن عبدالملك وعليه ينطبق قوله عن العداس سنة ثلاث عشرة وقال أبو العرب كان أحد الفقهاء العشرة الذين أرسلهم عمر بن عبد العزيز ليفقهوا أهل افريقية وقال الساجي فيه نظر وقال البناني فيه نظر وهو غيره مشهور.
349 - 4 (الاربعة) عبدالرحمن بن أبي رافع ويقال ابن فلان بن أبي رافع.

روى عن عبدالله بن جعفر وعن عمه عن أبي رافع وعن عمته سلمى عن أبي رافع.
وعنه حماد بن سلمة.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين صالح.
له عند (ت) في التختم في اليمين وآخر حديث في دعاء الكرب وعند الباقين حديث في تعدد الغسل للطواف على النساء (1).
350 - مد (أبي داود في المراسيل) عبدالرحمن بن الربيع بن مسلم هو ابن بكر تقدم.
351 - 4 (الاربعة) عبدالرحمن بن أبي الرجال (2) محمد بن عبدالرحمن بن عبدالله ابن
حارثة بن النعمان بن نفيع بن زيد بن عبيد بن ثعلبة بن غنم بن مالك ابن النجار الانصاري المدني.
كان ينزل بعض ثغور الشام.
روى عن أبيه وأخيه حارثة ويحيى بن سعيد الانصاري والاوزاعي وابن أبي ذئب وربيعة وعمر بن عبدالله مولى عفرة بن غزية وعمر بن نافع وغيرهم.
وعنه أبو نعيم وعبد الله بن يوسف وقتيبة بن هشام بن عمار وسويد بن سعيد وآخرون.
قال أحمد وابن معين والمفضل الغلابي والدارقطني ثقة وقال ابن معين أيضا وأبو داود ليس به بأس وقال البرذعي سألت أبا زرعة عن عبدالرحمن وحارثة فقال عبدالرحمن أشبه وحارثة واهي وعبد الرحمن أيضا يرفع أشياء لا يرفعها غيره وقال الآجري عن أبي داود أحاديث عمرة يجعلها كلها عن عائشة وقال أبو حاتم صالح هو مثل عبدالرحمن بن زيد بن أسلم وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
352 - بخ د ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن رزين (3) ويقال ابن يزيد الغافقي مولى قريش.
__________
(1) عبدالرحمن بن رافع في عبيد الله بن عبدالرحمن بن رافع اه هامش.
(2) أبو الرجال بكسر الراء ثم جيم اه تقريب.
(3) رزين بفتح الراء وكسر الزاي آخره نون (والغافقي) بمعجمة وفاء مكسورة بعدها قاف اه تقريب.
(*)

روى عن سلمة بن عمرو بن الاكوع سمع منه بالربذة ومحمد بن يزيد بن أبي زياد الفلسطيني وهو من أقرانه وإسحاق بن عبدالله بن أبي فروة وهو أصغر منه.
روى عنه العطاف بن خالد المخزومي ويحيى بن أيوب المصري ذكره ابن حبان في الثقات.
له في سنن أبي داود وابن ماجة حديث واحد في المسح على الخفين.
قلت: قال ابن أيوب وفي تاريخ مصر عبدالرحمن بن رزين.
353 - عبدالرحمن بن رقيش (1) عن خاله عبدالله بن أبي أحمد بن جحش.
كذا ذكره عبد الحق في الاحكام.
وهو وهم وإنما هو عن سعيد بن عبدالرحمن ابن رقيش وعبد الرحمن غير معروف في الرواة.
354 - س (النسائي) عبدالرحمن بن الرماح في ترجمة عوسجة بن الرماح.
355 - كن (النسائي في مسند مالك) عبدالرحمن بن الزبير (2) بن باطا القرظي المدني.
له صحبة.
روى حديثه بن وهب عن مالك عن المسور بن رفاعة عن الزبير بن عبدالرحمن ابن الزبير عن رفاعة بن سموأل طلق امرأته ولم يقولوا عن أبيه وهو المحفوظ.
356 - خت مق 4 (البخاري في التعاليق ومسلم في المقدمة والاربعة) عبدالرحمن بن أبي الزناد (3) بن عبدالله بن ذكوان القرشي مولاهم المدني.
__________
(1) رقيش في ترجمة سعيد بن عبدالرحمن في التقريب بالقاف والشين المعجمة مصغرا اه.
(2) في الخلاصة (الزبير) بفتح الزاي وفي التقريب (باطا) بموحدة (والقرظي) بضم القاف وفتح الراء بعدها معجمة وذكر في هامش الخلاصة نقلا عن التهذيب واللباب للصغاني والقاموس باطي بقصر اه.
(3) الزناد بفتح النون اه خلاصة.
(*)

روى عن أبيه وموسى بن عقبة وهشام بن عروة وعمرو بن أبي عمرو مولى المطلب وسهيل بن أبي صالح ومحمد بن عبدالله بن عمرو بن عثمان وعبد الرحمن بن الحارث بن عياش ابن أبي ربيعة وصالح مولى التوأمة والاوزاعي ومعاذ بن معاذ العنبري وهو من أقرانه وغيرهم.
وعنه ابن جريج وزهير بن معاوية وهما أكبر منه ومعاذ بن معاذ العنبري وأبو داود الطيالسي وحجاج بن محمد وسعد بن عبدالحميد بن جعفر وابن وهب وأبو علي الحنفي
والنعمان بن عبد السلام والاصمعي ويحيى بن حسان والوليد بن مسلم وعبد الله بن نافع وأبو الوليد الطيالسي وسعيد بن أبي مريم وعبد العزيز الاويسي وأبو جعفر النفيلى واسماعيل ابن أبي أويس ومحمد بن جعفر الوركاني وسليمان بن داود الهاشمي وأحمد بن عبدالله بن يونس وعلي بن حجر وسويد بن سعيد ومحمد بن سليمان لوين وهناد بن السري وغيرهم.
قال مصعب كان أبو الزناد أحب أهل المدينة وابنه وابن ابنه وقال سعيد بن أبي مريم عن خاله موسى بن سلمة قدمت المدينة فأتيت مالك بن أنس فقلت له اني قدمت إليك لاسمع العلم وأسمع ممن تأمرني به فقال عليك بابن أبي الزناد وقال أبو داود عن ابن معين أثبت الناس في هشام بن عروة عبدالرحمن بن أبي الزناد وقال ابن محرز عن يحيى بن معين ليس ممن يحتج به أصحاب الحديث ليس بشئ وقال معاوية بن صالح وغيره وعن ابن معين ضعيف وقال الدوري عن ابن معين لا يحتج بحديثه وهو دون الدراوردي وقال صالح ابن أحمد عن أبيه مضطرب الحديث وقال محمد بن عثمان عن ابن المديني كان عند أصحابنا ضعيفا وقال عبدالله بن علي بن المديني عن أبيه ما حدث بالمدينة فهو صحيح وما حدث ببغداد أفسده البغداديون ورأيت عبدالرحمن بن مهدي يخط على أحاديثه وكان يقول في حديثه عن مشيختهم فلان وفلان وفلان قال ولقنه البغداديون عن فقهائهم.
وقال صالح بن محمد روى عن أبيه أشياء لم يروها غيره وتكلم فيه مالك لروايته عن أبيه كتاب السبعة يعني الفقهاء وقال أين كنا عن هذا وقال يعقوب بن شيبة ثقة صدوق وفي حديثه ضعف سمعت علي بن المديني يقول حديثه بالمدينة مقارب وما حدث به بالعراق فهو مضطرب قال علي وقد نظرت فيما روى عنه سليمان بن داود الهاشمي فرأيتها مقاربة وقال عمرو بن علي فيه ضعف فما حدث بالمدينة أصح ما حدث ببغداد كان عبدالرحمن يخط على حديثه وقال في موضع آخر تركه عبدالرحمن وقال الساجي فيه

ضعف وما حدث بالمدينة أصح مما حدث ببغداد وقال ابن أبي حاتم سألت أبا زرعة عنه
وعن ورقاء وشعيب والمغيرة أيهم أحب إليك في أبي الزناد قال كلهم أحب إلي من عبد الرحمن بن أبي الزناد وقال النسائي لا يحتج بحديثه وقال ابن سعد قدم في جامعه فسمع منه البغداديون وكان كثير الحديث وكان يضعف لروايته عن أبيه وكان يفتي.
مات ببغداد سنة أربع وسبعين ومائة ومولده سنة (100) وكذا أرخه أبو موسى.
قلت: ولا أعلم فيه خلافا بين المحدثين والمؤرخين وقال أبو طالب عن أحمد يروي عنه عنه قلت يحتمل قال نعم وقال أيضا فيما حكاه الساجي أحاديثه صحاح وقال ابن معين فيما حكاه الساجي عبدالرحمن بن أبي الزناد عن أبيه عن الاعرج عن أبي هريرة حجة وقال الآجري عن أبي داود كان عالما بالقرآن عالما بالاخبار وقال الترمذي والعجلي ثقة وصحح الترمذي عدة من أحاديثه وقال في اللباس ثقة حافظ وقال ابن عدي هو ممن يكتب حديثه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالحافظ عندهم وقال الواقدي كان نبيلا في علمه وولى خراج المدينة فكان يستعين بأهل الخير والورع وكان كثير الحديث عالما وقال الشافعي كان ابن أبي الزناد يكاد يجاوز القصد في ذم مذهب مالك.
357 - عبدالرحمن بن زهير أبو خلاد في الكنى.
338 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن زياد بن انعم (1) بن ذرى بن يحمد بن معد يكرب ابن أسلم بن منبه بن النمادة بن حيويل الشعباني أبو أيوب ويقال أبو خالد الافريقي القاضي.
عداده في أهل مصر.
روى عن أبيه وأبي عبدالرحمن الحبلى وعبد الرحمن بن رافع التنوخي وزياد بن نعيم الحضرمي وعمران بن عبد المعافري وأبي عثمان مسلم بن يسار
__________
(1) أنعم بفتح أوله وسكون النون وضم المهملة اه تقريب.
(*)

الطنبذي وأبي غطيف الهذلي وعبادة بن نسى ودخين بن عامر الحجري وجماعة.
وعنه
الثوري وابن لهيعة وابن المبارك وعيسى بن يونس ومروان بن معاوية وابن ادريس وأبو خيثمة وأبو أسامة ورشدين بن سعد وعبد الله بن يحيى البرلسي ويعلى بن عبيد وجعفر ابن عون وعبد الله بن يزيد المقري وغيرهم.
قال عبدالله بن ادريس ولي قضاء أفريقية لمروان وقال المقري عنه أنا أول من ولد في الاسلام بعد فتح افريقية يعني بها وقال أبو موسى ما سمعت يحيى ولا عبدالرحمن يحدثان عن سفيان عنه وقال عمرو بن علي كان يحيى لا يحدث عنه وما سمعت عبد الرحمن ذكره إلا مرة قال ثنا سفيان عن عبدالرحمن بن زياد الافريقي وهو مليح الحديث ليس مثل غيره في الضعف وقال ابن قهزاذ عن إسحاق بن راهويه سمعت يحيى بن سعيد يقول عبدالرحمن بن زياد ثقة وقال ابن المديني سألت يحيى بن سعيد عنه فقال سألت هشام بن عروة فقال دعنا منه وقال في موضع آخر ضعف يحيى الافريقي وقال محمد ابن يزيد المستملى عن ابن مهدي أما الافريقي فما ينبغي أن يروى حديث عنه وقال أبو طالب عن أحمد ليس بشئ.
وقال أحمد بن الحسن الترمذي وغيره عن أحمد لا أكتب حديثه وقال المروزي عن أحمد منكر الحديث وقد دخل على أبي جعفر فتكلم بكلام حسن فقال له وأحسن ووعظه وقال محمد بن عثمان بن أبي شيبة عن يحيى بن معين ضعيف يكتب حديثه وإنما أنكر عليه الاحاديث الغرائب التي يحدثها وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف وقال الدوري عن ابن معين ليس به بأس وهو ضعيف وهو أحب إلي من أبي بكر بن أبي...وقال الجوزجاني كان صادقا خشنا غير محمود في الحديث وقال يعقوب بن شيبة ضعيف الحديث وهو ثقة صدوق رجل صالح وقال يعقوب بن سفيان لا بأس به وفي حديثه ضعف.
وقال عبدالرحمن سألت أبي وأبا زرعة عن الافريقي وابن لهيعة فقالا ضعيفان وأثبتهما الافريقي أما الافريقي فان أحاديثه التي تنكر عن شيوخ لا نعرفهم وعن أهل بلده فيحتمل أن لا يكون فيهم ويحتمل أن يكون وقال البرذعي قلت لابي زرعة يروي عن
يحيى القطان انه قال الافريقي ثقة ورجاله لا نعرفهم فقال لي أبو زرعة حديثه عن هؤلاء لا ندري ولكنه حدث عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب فيمن أتى بهيمه وهو

منكر قلت فكيف محله عندك قال يقارب يحيى بن عبيد الله ونحوه وقال صالح بن محمد منكر الحديث ولكن كان رجلا صالحا وقال أبو داود قلت لاحمد بن صالح يحتج بحديث الافريقي قال نعم قلت صحيح الكتاب قال نعم وقال الترمذي ضعيف عند أهل الحديث ضعفه يحيى القطان وغيره ورأيت محمد بن اسماعيل يقوي أمره ويقول هو مقارب الحديث.
وقال النسائي ضعيف وقال ابن خزيمة لا يحتج به وقال ابن خراش متروك وقال الساجي فيه ضعف وكان ابن وهب يطريه وكان أحمد بن صالح ينكر على من يتكلم فيه ويقول هو ثقة وقال ابن رشدين عن أحمد بن صالح من تكلم في ابن أنعم فليس بمقبول ابن أنعم من الثقات وقال ابن عدي عامة حديثه لا يتابع عليه وقال الهيثم وخليفة مات في خلافة أبي جعفر وقال البخاري عن المقري مات سنة ست وخمسين ومائة وقال ابن يونس مات بافريقية سنة ست وخمسين وقال المقري جاز المائة (1).
قلت: ذكر أبو العرب انه مات سنة إحدى وستين ومائة وقال كان مولده سنة أربع أو خمس وسبعين.
وقال أبو العرب القيراني كان ابن أنعم من أجلة التابعين عدلا في قضائه صلبا أنكروا عليه أحاديث ذكرها البهلول بن راشد سمعت الثوري يقول جاءنا عبدالرحمن بستة أحاديث يرفعها إلى النبي صلى الله عليه وسلم لم أسمع أحدا من أهل العلم يرفعها حديث أمهات الاولاد وحديث إذا رفع رأسه من آخر السجدة فقد تمت صلاته وحديث لا خير فيمن لم يكن عالما أو متعلما وحديث أغد عالما أو متعلما وحديث العلم ثلاثة وحديث من أذن فهو يقيم قال أبو العرب فلهذه الغرائب ضعف ابن معين حديثه وقال الغلابي يضعفونه ويكتب حديثه ذكره ابن البرقي في باب من نسب إلى الضمف وقال سحنون عبدالرحمن بن زياد ابن
أنعم ثقة وقال الحربي غيره أوثق منه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم.
وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الثقات ويدلس عن محمد بن سعيد المصلوب وقال
__________
(1) قوله جاز المائة يعني انه عمر أكثر من مائة وقوله كان من أجلة التابعين تصريح بانه تابعي فبطل قول ابن حجر في التقريب من السابعة لان أهل السابعة والسادسة ليسوا بتابعين اه هامش الاصل.
(*)

البرقاني قال أبو بكر بن أبي داود إنما تكلم الناس في الافريقي وضعفوه لانه روى عن مسلم ابن يسار...افريقية قط يعنون البصري ولم يعلموا ان مسلم بن يسار آخر يقال له أبو عثمان الطنبذي وكان الافريقي رجلا صالحا وقال أبو الحسن بن القطان كان من أهل العلم والزهد بلا خلاف بين الناس ومن الناس من يوثقه ويربأ به عن حضيض رد الرواية والحق فيه انه ضعيف لكثرة روايته المنكرات وهو أمر يعتري الصالحين.
359 - ت (الترمذي) عبدالرحمن بن زياد.
قيل انه أخو عبيد الله بن زياد بن أبيه وقيل عبدالله بن عبدالرحمن وقيل عبدالرحمن بن عبدالله وقيل عبدالملك ابن عبدالرحمن.
روى عن عبدالله بن مغفل حديث الله الله في أصحابي.
وعنه عبيدة بن أبي رائطة.
قال المفضل الغلابي عن يحيى بن معين لا أعرفه.
قال المفضل وذكر غيره انه ابن أبي سفيان ذكره ابن حبان في الثقات وذكر أبو جعفر الطبراني ان عبدالرحمن بن زياد ولي على خراسان في سنة تسع وخمسين.
قلت: لكن ابن حبان لم يذكره إلا في عبدالله ابن عبدالرحمن وتبع في ذلك البخاري وابن أبي حاتم ثم ان البخاري لما ذكره حكى كلام من قال فيه عبد الرحمن بن زياد.
وقال وفيه نظر.
قلت: وقد قيل ان عبدالرحمن ابن زياد ابن أبيه بقي إلى أيام الحجاج وهو الذي ذكره الطبري وليس هو فيما أظن راوي
الحديث المذكور.
360 - ص (النسائي في خصائص علي) عبدالرحمن بن زياد ويقال ابن أبي زياد مولى بني هاشم.
روى عن عبدالله بن الحارث بن نوفل عن عبدالله بن عمرو بن العاص حديث تقتل عمارا الفئة الباغية وقيل عن عبدالله بن عمرو بن العاص نفسه وقيل عن عبدالله بن الحارث عن عمرو بن العاص ومنهم من جمع بين عمرو وابن عمرو وروى أيضا عن عبدالرحمن ابن أبي ليلى.
وعنه الاعمش وأبو الجحاف داود بن أبي عوف.
قال عثمان الدارمي عن

ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال البخاري في عبدالرحمن نظر وقال العجلي ثقة.
361 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن زيد بن اسلم العدوي مولاهم المدني.
روى عن أبيه وابن المنكدر وصفوان بن سليم وأبي حازم سلمة بن دينار.
وعنه ابن وهب وعبد الرزاق ووكيع والوليد بن مسلم وابن عيينة وعيسى غنجار وهارون ابن صالح الطلحى ووهب بن سعيد بن عطية السلمي وأبو مصعب الزبيري وسويد ابن سعيد الحدثاني ومحمد بن عبيد المحاربي وعيسى بن حماد زغبه وآخرون.
وروى عنه مالك ابن مغول ويونس بن عبيد وهما أكبر منه وزهير بن محمد التيمي ومرحوم بن عبد العزيز العطار وهما من أقرانه.
قال أبو طالب عن أحمد ضعيف وقال أبو حاتم سألت أحمد عن أولاد زيد أيهم أحب إليك قال أسامة قلت ثم من قال عبدالله ثم ذكر عبدالرحمن وضجع في عبدالرحمن وقال الميموني عن أحمد عبدالله أثبت من عبدالرحمن قلت فعبد الرحمن قال كذا ليس مثله وضعف أمره قليلا.
وقال عبدالله بن أحمد سمعت أبي يضعف عبدالرحمن وقال روى حديثا منكرا
أحلت لنا ميتتان ودمان وقال عمرو بن علي لم أسمع عبدالرحمن يحدث عنه وقال الدوري عن ابن معين ليس حديثه بشئ وقال البخاري وأبو حاتم ضعفه علي بن المديني جدا وقال أبو داود أولاد زيد بن أسلم كلهم ضعيف وأمثلهم عبدالله وقال أيضا أنا لا أحدث عن عبدالرحمن وعبد الله أمثل منه وقال النسائي ضعيف وقال ابن عبد الحكم سمعت الشافعي يقول ذكر رجل لمالك حديثا منقطعا فقال اذهب إلى عبدالرحمن بن زيد يحدثك عن أبيه عن نوح وقال خالد بن خداش قال لي الدراوردي ومعن وعامة أهل المدينة لا ترد عبدالرحمن انه كان لا يدري ما يقول ولكن عليك بعبد الله وقال أبو زرعة ضعيف.
وقال أبو حاتم ليس بقوي في الحديث كان نفسه صالحا وفي الحديث واهيا وقال في

موضع آخر هو أحب إلي من ابن أبي الرجال وقال ابن عدي له أحاديث حسان وهو ممن أحتمله الناس وصدقه بعضهم وهو ممن يكتب حديثه.
قال البخاري قال لي ابراهيم ابن حمزة مات سنة اثنتين وثمانين ومائة.
قلت: وقال ابن حبان كان يقلب الاخبار وهو لا يعلم حتى كثر ذلك في روايته من رفع المراسيل واسناد الموقوف فاستحق الترك وقال ابن سعد كان كثير الحديث ضعيفا جدا وقال ابن خزيمة ليس هو ممن يحتج أهل العلم بحديثه لسوء حفظه هو رجل صناعته العبادة والتقشف ليس من احلاس الحديث.
وقال الساجي ثنا الربيع ثنا الشافعي قال قيل لعبد الرحمن بن زيد حدثك أبوك عن جدك ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ان سفينة نوح طافت بالبيت وصلت خلف المقام ركعتين قال نعم.
قال الساجي وهو منكر الحديث وقال الطحاوي حديثه عند أهل العلم بالحديث في النهاية من الضعف وقال الحربي غيره أوثق منه وقال الجوزجاني أولاد زيد ضعفاء وقال الحاكم وأبو نعيم روى عن أبيه أحاديث موضوعة وقال ابن الجوزي أجمعوا على ضعفه (1).
362 - س (النسائي) عبدالرحمن بن زيد بن الخطاب العدوي ولد في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم وسمى محمدا حتى غيره عمر (2).
روى عن أبيه وعمه عمر وابن مسعود ورجال من الصحابة.
وعنه ابنه عبدالحميد وأبو القاسم حسين بن حريث الجدلي وسالم بن عبدالله بن عمر وعاصم بن عبدالله وعيسى ابن أسيد وأبو جناب الكلبي.
قال مصعب كان من أطول الرجال وأتمهم وزوجة عمر ابنته فاطمة وقال محمد بن عبد العزيز الزهري ولد هو ألطف من ولد فأخذه جده أبو أمه
__________
(1) عبدالرحمن بن زيد بن جدعان في عبدالرحمن بن محمد عن جدته اه.
(2) في هامش الخلاصة عن التهذيب لانه مر به ورجل يسبه يقول فعل الله بك يا محمد فقال عمر لا أرى محمدا يسب بك والله لا تدعي محمدا ما دمت حيا فسماه عبدالرحمن اه شريف الدين.
(*)

أبو لبابة في ليفة فجاء به النبي صلى الله عليه وسلم فحنكه ومسح على رأسه ودعا له بالبركة قال فما رئي عبدالرحمن بن زيد مع قوم في صف الا برعهم طولا وقال خليفة ولاه يزيد بن معاوية مكة سنة ثلاث وستين قال البخاري مات قبل ابن عمر وقال ابن سعد مات النبي صلى الله عليه وسلم وله ست وستين ومات في زمن ابن الزبير.
روى له النسائي حديثا واحدا في الصوم.
قلت: وقال ابن حبان في الصحابة ولد سنة هاجر النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة وقال العسكري لم يرو عن النبي صلى الله عليه وسلم شيئا.
363 - عبدالرحمن بن أبي زيد هو ابن البيلماني تقدم (1).
364 - م د ت سي ق (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) عبدالرحمن بن سابط ويقال عبدالرحمن بن عبدالله بن سابط ويقال عبدالرحمن بن عبدالله بن عبدالرحمن بن سابط بن أبي حميضة ابن عمرو
ابن اهيب بن حذافة بن جمح الجمحي المكي.
تابعي أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عن عمر وسعد بن أبي وقاص والعباس بن عبد المطلب وعباس بن أبي ربيعة ومعاذ بن جبل وأبي ثعلبة الخشني وقيل لم يدرك واحدا منهم وعن أبيه وله صحبة وجابر وأبي أمامة وابن عباس وعائشة وعمرو بن ميمون الاودي وحفصة بنت عبدالرحمن بن أبي بكر وغيرهم.
وعنه ابن جريج وليث ابن أبي سليم وفطر بن خليفة ويزيد بن أبي زياد وأبو خثيم وحنظلة بن أبي سفيان الجمحي وعلقمة ابن مرثد وعبد الملك بن ميسرة الزراد.
قيل ليحيى بن معين سمع عبدالرحمن بن سعد ابن أبي وقاص قال لا قيل من أبي أمامة قال لا قيل من جابر قال لا هو مرسل وذكره الهيثم عن عبدالله بن عياش في الفقهاء من أصحاب ابن عباس.
قال الواقدي وغير واحد مات سنة ثماني عشرة ومائة وقال ابن سعد أجمعوا على ذلك وكان ثقة كثير الحديث له
__________
(1) عبدالرحمن بن زيد بن أبي الموال في ابن أبي الموال اه هامش الاصل.
(*)

في صحيح مسلم حديث واحد في الفتن.
قلت: وقال ابن أبي خيثمة سمعت ابن معين يقول عبدالرحمن بن عبدالله بن سابط ومن قال عبدالرحمن بن سابط فقد أخطأ وكذا ذكره البخاري وأبو حاتم وابن حبان في الثقات وغير واحد كلهم في عبدالرحمن ابن عبدالله وقال تابعي ثقة.
365 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن سالم بن عتبة ويقال ابن عبدالله ويقال ابن عبدالرحمن ابن عويم بن ساعدة الانصاري المدني.
روى عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه محمد بن طلحة بن الطويل التيمي.
له عنده حديث في ترجمة أبيه.
قلت: قال البخاري لم يصح حديثه وجزم ابن شاهين بانه عبدالرحمن بن سالم بن عبدالرحمن بن عتبة بن عويم بن ساعدة وصار الحديث بمقتضى
ذلك من مسند عتبة بن عويم بن ساعدة إذ ليس لعبد الرحمن بن عتبة صحبة قطعا (1).
366 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن السائب بن أبي نهيك (2) المخزومي ويقال اسمه عبدالله.
روى عن سعد وعائشة.
وعنه ابن أبي مليكة ومجاهد.
وكان حسن الصوت بالقرآن روى له ابن ماجة حديثا واحدا من رواية اسماعيل بن رافع عن ابن أبي مليكة عنه عن سعد في التغني بالقرآن وفيه قصة وزيادة للامر بالبكاء والتباكي وقد رواه أبو داود من حديث الليث عن ابن أبي مليكة فقال عبيد الله وقيل عبدالله بن أبي نهيك عن سعد وكذا رواه عمرو بن دينار عن ابن أبي مليكة واقتصر على حديث التغني.
قلت: وهو أقرب إلى الصواب ففي عبدالله ذكره البخاري وابن أبي حاتم وابن حبان في الثقات والاختلاف في المتن والاسناد على ابن أبي مليكة واسماعيل ضعيف وقد تابعه المليكي عن
__________
(1) عبدالرحمن بن سالم بن عويم بن ساعدة في عويم بن ساعدة اه هامش.
(2) نهيك بفتح النون اه تقريب.
(*)

ابن أبي مليكة فذكره بالزيادة لكن قال عن عبيد الله بن عبدالله بن السائب بن نهيك كذا أخرجه ابن أبي داود في كتاب الشريعة وأخرجه أبو عوانة في صحيحه من حديث المليكي فقال عبدالله بن السائب بن أبي نهيك ووضح من هذه الطرق انه عبدالله وقيل عبدالرحمن بن عبيد الله بن السائب بن نهيك بن أبي مليكة فمنهم من نسبه إلى جده فقال عبدالله بن السائب أو عبدالرحمن ومنهم من نسب أباه إلى جده ومنهم من سماه عبيد الله بن عبدالله ونسب أباه إلى جده ومنهم من نسب السائب إلى جده وزيادة البكاء والتباكي والقصة التي فيه انفرد بها هذان الضعيفان اسماعيل والمليكي والله أعلم.
367 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن السائب ويقال ابن السائبة.
روى عن عبدالرحمن بن سعاد وأبي هريرة.
وعنه عمرو بن دينار.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي وابن ماجة حديثا واحدا في الطهارة.
قلت: وجزم ابن حبان تبعا للبخاري وغيره انه ابن السائبة.
368 - سي (النسائي في اليوم والليلة) عبدالرحمن بن السائب ويقال عبدالله الهلالي.
روى عن عمته ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم في الرقية.
وعنه أزهر بن سعيد الخرازي ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال روى عنه سعيد المقبري والحارث بن أبي ذباب وقال ابن سعد كان قليل الحديث (1).
369 - س ق (النسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن سعاد (2).
روى عن أبي ايوب انما الماء من الماء.
وعنه عبدالرحمن بن السائب وقال كان مرضيا من أهل المدينة.
__________
(1) عبدالرحمن بن سبرة في ابن سمير اه.
(2) بالضم اه خلاصة.
(*)

370 - ق (ابن ماجة).
عبدالرحمن بن سعد بن عمار بن سعد القرظ المؤدب.
روى عن ابيه وعمه محمد وبني اعمامه وجماعة من أهله وأبي الزناد وصفوان بن سليم وعنه اسحاق بن راهويه وابراهيم بن المنذر وأبو غسان محمد بن يحيى الكناني والحميدي وابراهيم بن موسى وهشام بن عمار ويعقوب بن حميد وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف.
قلت: وقال البخاري فيه نظر وقال الحاكم أبو أحمد حديثه ليس بالقائم وذكره ابن حبان في الثقات.
371 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة).
عبدالرحمن بن أبي سعيد سعد بن مالك بن سنان الانصاري الخزرجي أبو حفص ويقال أبو محمد ويقال أبو جعفر.
روى عن ابيه وعمارة بن حارثة الضمري وأبي حميد الساعدي.
وعنه ابناه ربيح وسعيد وأبو سلمة بن عبدالرحمن وهو من اقرانه وسهيل بن أبي صالح وصفوان بن سليم وشريك بن أبي نمر وزيد بن اسلم وعمرو بن سليم الزرقي وسعيد المقبري وعمارة بن غزية وعمران بن أبي أنس وسليط بن وأيوب وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة اثنتي عشرة ومائة وهو ابن سبع وسبعين وفيها أرخه ابن نمير وعمرو بن علي.
قلت: وقال ابن سعد مثل ما قال ابن حبان وزاد كان كثير الحديث وليس هو بثبت ويستضعفون روايته ولا يحتجون به وقد تقدم في الراء ان سعيد ابنه هو ربيح فليس له إلا ولد واحد وقال العجلى تابعي مدني ثقة.
372 - عبدالرحمن بن سعد بن المنذر أبو حميد الساعدي في الكنى.
373 - م د ق (مسلم وأبي داود وابن ماجة).
عبدالرحمن بن سعد المدني مولى الاسود بن سفيان ويقال مولى آل أبي سفيان.

رأى عمر وعثمان وروى عن ابيه وابن عمر وأبي هريرة وأبي سعيد الخدري وأبي ابن كعب وعمر بن أبي سلمة المخزومي وعمرو بن خزيمة المزني.
وعنه عبدالرحمن ابن مهران وعمر بن حمزة بن عبدالله بن عمر وابن أبي ذئب وهشام بن عروة وأبو الاسود وكلثوم بن عمار.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند أبي داود في الرجل يفضى إلى امرأته ثم يفشى سرها وفي الاكل بثلاث أصابع وفي اجر التعبد في المسجد وعند مسلم الاولان وعند ابن ماجة الاخير.
قلت: وقال العجلي في الثقات
عبدالرحمن بن سعد مدني تابعي ثقة فيحتمل أنه هذا ويحتمل أنه المقعد.
وفرق الخطيب في المتفق والمفترق بين عبدالرحمن بن سعد الذي روى عن أبيه وابن عمر وروى عنه عبدالرحمن بن مهران وكذلك فعل البخاري في التاريخ وأما الازدي فقال فيه نظر.
374 - قد (أبي داود في القدر) عبدالرحمن بن سعد الاعرج أبو حميد المدني المقعد مولى بني مخزوم.
روى عن أبي سريحة حذيفة بن اسيد الغفاري وعبد الرحمن بن الحارث بن هشام وأبي هريرة.
وعنه صفوان بن سليم والزهري وابن أبي ذئب وأبو الاسود يتيم عروة.
قال ابن معين لا اعرفه وقال أبو داود روى عنه الزهري وابن أبي ذئب حديثا غريبا وقال النسائي ثقة.
روى له مسلم حديثا واحدا في السجود في * (إذا السماء انشقت) *.
ووقع عنده عن الاعرج مولى بني مخزوم فذكره أبو مسعود الدمشقي في ترجمة عبدالرحمن بن هرمز الاعرج فوهم لان ابن هرمز مولى بني هاشم وفرق بينهما الدارقطني.
قال المزي وقد فرق غير واحد بين هذا وبين مولى الاسود بن سفيان المذكور قبله والاسود بن سفيان مخزومي فيحتمل أن يكونا واحدا والله أعلم.
قلت: قول المزي أن أبا مسعود ذكر الحديث في ترجمة عبدالرحمن بن هرمز مع كونه ذكر صفوان بن سليم هنا في الرواية عن عبدالرحمن بن سعد مغائر لما جزم به في الاطراف فعقد لعبد الرحمن ابن سعد الاعرج مولى بني مخزوم عن أبي هريرة ترجمة وذكر فيها حديث السجود في * (إذا

السماء انشقت) *.
وهو هذا فقد ذكر على الصواب هنا لكنه ذكره في ترجمة عبدالرحمن ابن هرمز من وجه آخر فعقد لعبيد الله بن أبي جعفر عن الاعرج عن أبي هريرة ترجمة وأورد هذا الحديث فيها واقره المزي واقره أبو علي الجياني بأن الاعرج المذكور هو ابن
سعد لا ابن هرمز والجياني معذور لان مسلما أخرج الحديث من رواية صفوان بن سليم فقا عن عبدالرحمن الاعرج مولى بني مخزوم عن أبي هريرة ثم ساقه من طريق عبيد الله ابن أبي جعفر فقال عن عبدالرحمن الاعرج والظاهر أن الثاني هو الاول ويؤيده أن الدارقطني جزم في العلل أن ابن هرمز لم يرو هذا الحديث عن أبي هريرة مرفوعا إنما رواه عن أبي هريرة عن عمر موقوفا والذي رواه عن أبي هريرة مرفوعا هو عبد الرحمن بن سعد والله اعلم (1) وقال الازدي عبدالرحمن بن سعد فيه نظر.
375 - عبدالرحمن بن سعد هو ابن عبدالله بن سعد يأتي.
376 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالرحمن بن سعد القرشي كوفي.
روى عن مولاه عبدالله بن عمر.
وعنه أبو إسحاق السبيعي ومنصور بن المعتمر وأبو شيبة عبدالرحمن بن إسحاق الكوفي وحماد بن أبي سليمان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال النسائي ثقة.
377 - قد (أبي داود في القدر) عبدالرحمن بن سعوة (2) المه ؟ ى أبو معن.
__________
(1) وذكر بعض الحفاظ أنه لا يعرف لعبد الرحمن بن سعد هذا غير ثلاثة احاديث أحدها في العشر الآيات قبل الساعة والثاني امسك عليك هذا واشار إلى لسانه المتقدم.
قال المزي وله عدة غير هذه اه هامش الاصل.
(2) (سعوة) في التقريب بفتح المهملة والواو بينهما عين ساكنة (والمهري) في لب اللباب بفتح الميم وسكون الهاء نسبة إلى مهرة قبيلة من قضاعة اه.
(*)

روى معن بن عبدالرحمن بن سعوة عن أبيه عن جده قال لقيت عبدالله بن عمرو قلت ما يكون في الناس قال يعملون لما خلقوا له الحديث موقوف.
378 - بخ م ت ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم والترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن سعيد بن وهب الهمداني الخيواني (1) الكوفي.
روى عن أبيه والشعبي وأبي حازم سلمان الاشجعي وعائشة ولم يدركها وعنه عبد الملك بن عمير وهو من اقرانه والاعمش ومالك بن مغول ومحمد بن عجلان وشعبة وخالد الحذاء وصالح بن صالح بن حي وعمرو بن قيس الملائي وغيرهم.
قال أبو حاتم والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان قليل الحديث ووقع عند مسلم في البيوع من طريق يعقوب بن عبدالرحمن القاري عن ابن عجلان عن عبدالرحمن ابن سعيد عن الشعبي عن النعمان بن بشير حديث الحلال بين ووقع عند أبي عوانة في صحيحه وابن حبان من طريق عبدالله بن عياش القتباني عن ابن عجلان عن سعيد ابن عبدالرحمن الهمداني عن الشعبي ورواه أبو عوانة أيضا من طريق أبي ضمرة عن ابن عجلان عن عبدالله بن سعد عن الشعبي فكأنه اختلف في اسمه والله أعلم.
379 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عبدالرحمن بن سعيد بن يربوع بن عنكثة بن عامر بن مخزوم المخزومي أبو محمد المدني.
روى عن أبيه وعثمان بن عفان ومالك الدار.
وعنه ابنا ابنه عمر ومحمد وأبو حازم ابن دينار وعبد الله بن موسى بن أبي أمية.
قال ابن سعد توفي سنة تسع ومائة وهو ابن ثمانين سنة وكان ثقة في الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأرخه مثل ابن سعد وكذا فعل ابن المديني.
__________
(1) (الخيواني) بفتح المعجمة وسكون المثناة التحتية نسبة إلى خيوان بطن من همدان اه لب اللباب.
(*)

380 - ق (ابن ماجة)
عبدالرحمن بن سلم (1) شامي.
روى عن عطية بن قيس عن أبي بن كعب علمت رجلا القرآن فاهدى إلي قوسا الحديث.
وعنه ثور بن يزيد وفي اسناد حديثه اختلاف كثير.
381 - م مد س (مسلم وأبي داود في المراسيل والنسائي) عبدالرحمن بن سلمان الحجري (2) الرعيني المصري.
روى عن عمرو بن أبي عمرو والمطلب ويزيد بن عبدالله بن الهاد وعقيل بن خالد وعنه ابن وهب وقال ابن يونس وهو قريب السن من ابن وهب يروي عن عقيل غرائب ينفرد بها وكان ثقة وقال البخاري فيه نظر وقال أبو حاتم مضطرب الحديث يروي عن عقيل أحاديث عن مشيخة لعقيل يدخل بينهم الزهري في شئ سمعه عقيل من أولئك المشيخة ما رأيت من حديثه منكرا وهو صالح الحديث له عند مسلم في مبيت ابن عباس عند ميمونة.
قلت: وقال النسائي ليس به بأس.
382 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن سلمان أبوالاعيس (3) الخولاني الشامي يقال له عبيد.
روى عن خالد بن يزيد بن معاوية وعمر بن عبد العزيز.
وعنه ابنه خبيب وعبد الله ابن العلاء بن زبر وعبد الرحمن بن زيد بن جابر وشداد بن عبيد الله القاري وعلي ابن أبي حملة القرشي ومعاوية بن صالح وغيرهم.
ذكره الحاكم أبو أحمد فيمن لم يقف على اسمه وقد سماه أبو زرعة الدمشقي وغيره وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في التابعين وقال يروي عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم.
__________
(1) سلم بفتح المهملة وسكون اللام اه.
(2) الحجري بفتح المهملة وسكون الجيم.
(3) (الاعيس) بفتح التحتانية قبلها مهملة ساكنة اه تق.
(*)

383 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن سلمة ويقال ابن مسلمة الخزاعي يأتي.
384 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن سليمان بن أبي الجون (1) العنسي أبو سليمان الدمشقي الداراني (2).
روى عن اسماعيل بن أبي خالد والاعمش ويحيى بن سعيد الانصاري وليث ابن أبي سليم ومحمد بن صالح المدني ومسعر وأبي سعد البقال وفطر بن خليفة وراشد بن سعد وراشد بن داود وابن شريح الاسكندراني وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن عياش والوليد ابن مسلم وهما من اقرانه ومحمد بن عائذ وأبو توبة وعبد الله بن يوسف التنيسي وعلي ابن عياش الحمصي وهشام بن عمار وآخرون.
قال عثمان الدارمي عن دحيم لا اعلمه إلا ثقة وكان أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وقال أبو داود ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي عامة أحاديثه مستقيمة وفي بعضها بعض الانكار وأرجو أنه لا بأس به.
له عنده حديث فيمن أخرج أذى من المسجد.
قلت: فأما أبو سليمان الداراني الزاهد فإن اسمه عبدالرحمن بن أحمد بن عطية وهو عنسى أيضا.
قال ابن أبي حاتم أصله واسطي سكن دمشق وذكر أنه اجتمع بالثوري وهو متأخر الطبقة عن هذا.
مات سنة اثنتي عشرة ومائة روى عنه أحمد بن أبي الحواري ولازمه وموسى ابن عيسى الجصاص وآخرون ذكر له الخطيب حديثا رواه باسناده وقال لا أعلم له مسندا غيره وروى له ابن عساكر آخر.
قال ولكن له حكايات كثيرة ومن محاسن كلامه ليس لمن الهم شيئا من الخير ان يعمل به حتى يسمعه من الاثر فحينئذ يعمل به ويحمد الله على ما وافق قلبه من ذلك.
__________
(1) (أبو الجون) بفتح الجيم والعنسي بالنون اه تقريب.
(2) (الداراني) بتخفيف الراء نسبة إلى داريا قرية بدمشق اه لب اللباب.
(*)

385 - خ م د تم ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل وابن ماجة) عبدالرحمن بن سليمان بن عبدالله بن حنظلة الانصاري الاوسي أبو سليمان المدني المعروف بابن الغسيل.
والغسيل جد أبيه حنظلة بن أبي عامر غسلته الملائكة يوم أحد لانه استشهد وهو جنب.
روى عن حمزة والمنذر والزبير وسعد بني أبي أسيد الساعدي وعن مالك ابن حمزة بن أبي أسيد وأسيد بن علي بن عبيد مولى أبي أسيد وعباس بن سهل بن سعد وعاصم ابن عمر بن قتادة وغيرهم.
ورأى انس بن مالك وسهل بن سعد.
وعنه عبدالله ابن ادريس والحسين بن الوليد النيسابوري وزيد بن الحباب وعلي بن نصر الجهضمي الكبير ووكيع بن الجراح وأبو أحمد الزبيري وأبو عامر العقدي ويحيى بن زكرياء بن أبي زائدة وابراهيم بن الوزير واحمد بن يعقوب المسعودي واسماعيل بن ابان الوراق وأبو نعيم وأبو غسان مالك بن اسماعيل النهدي وأبو الوليد الطيالسي وآخرون.
قال الدوري عن ابن معين ثقة ليس به بأس وقال الدارمي عن ابن معين صويلح وقال أبو زرعة والنسائي والدارقطني ثقة وقال النسائي في موضع آخر ليس به بأس وقال مرة ليس بقوي وقال ابن عدي وهو ممن يعتبر حديثه ويكتب.
قال البخاري ويقال مات سنة إحدى وقال أبو حسان الزيادي مات سنة اثنتين وسبعين ومائة وقال اسماعيل بن ابان ثنا عبدالرحمن بن الغسيل وقد أتى عليه مائة وستون سنة اخرجه ابن عدي.
قلت: ومقتضاه أن يكون ولد في خلافة أبي بكر وهو باطل فإن أباه لم يكن ولد بعد فلعله كان مائة وسنة أو سنتين فتصحف وقال ابن حبان كان ممن يخطئ ويهم كثيرا مرض القول فيه احمد ويحيى وقالا صالح وقال الازدي ليس بالقوي عندهم (1).
__________
(1) (عبدالرحمن) بن سليمان بن الاصبهاني ترجم له في الكمال وهو وهم وصوابه عبدالرحمن بن عبدالله بن الاصبهاني وسيأتي وهو عم محمد بن سليمان الاصبهاني - (عبد
الرحمن) بن السمح في دراج - (عبدالرحمن) بن سمعان في ابن أبي سمعان اه هامش الاصل.
(*)

386 - ع (الستة) عبدالرحمن بن سمرة بن حبيب بن عبد شمس العبشمي أبو سعيد.
أسلم يوم الفتح يقال اسمه عبد كلال وقيل غير ذلك فسماه النبي صلى الله عليه وسلم عبدالرحمن سكن البصرة وهو الذي افتتح سجستان وكابل وغيرهما وشهد غزوة مؤتة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن معاذ بن جبل.
وعنه حبان بن عمير وعبد الرحمن بن أبي ليلى وهصان ابن كاهن والحسن البصري وأبو لبيد لمازة بن زبار واخرون.
قال ابن سعد استعمله عبدالله ابن عامر على سجستان وغزا خراسان ففتح بها فتوحا ثم رجع إلى البصرة فمات بها سنة خمسين وكذا أرخه أبو موسى وغيره وقال ابن عفير مات سنة خمسين ويقال سنة إحدى وخمسين.
387 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن سمير (1) ويقال ابن سميرة ويقال ابن أبي سميرة ويقال ابن سمرة ويقال ابن سبرة ويقال ابن سمية.
روى عن عبدالله بن عمر.
وعنه عون بن أبي جحيفة.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له أبو داود حديثا واحدا في الاستسلام للقتل.
قلت: ذكره ابن مندة في الصحابة من أجل رواية اوردها من طريقه لم يذكر فيها ابن عمر لكن الحديث واحد ارسله بعض من رواته وقال أبو نعيم لا يصح وقال ابن أبي حاتم ابن أبي سميرة (2).
388 - عبدالرحمن بن سهل هو عبدالرحمن بن عمرو بن سهل يأتي.
389 - عبدالرحمن بن سهيل بن زيد بن كعب بن عامر بن عدي بن مجدعة ابن حارثة الانصاري الاوسي الحارثي.
__________
(1) (سمير) بمهملة مصغرا ويقال بالموحدة بلا تصغير اه تقريب.
(2) عبدالرحمن بن السميفع هو ابن وعلة اه هامش الاصل.
(*)

أخو عبدالله المقتول بخيبر وابن عم حويصة ومحيصة مذكور في الصحيحين وغيرهما.
روى عنه محمد بن كعب أنه كان بالشام فرأى روايا خمر فقام إليها برمحه فشقها فرفع ذلك إلى معاوية وهو أمير فقال دعوه فإنه شيخ ذهب عقله.
وروى عنه سهل بن أبي حثمة ثم أراد أن يتكلم في قصة عند قتل أخيه وكان اصغر القوم فقال النبي صلى الله عليه وسلم كبر كبر فتكلم حويصة الحديث في القسامة وقد تقدمت الاشارة إليه في ترجمة حويصة وقال ابن سعد أمه ليلى بنت رافع بن عامر بن عدي وهو الذي اعتمر بعد بدر فأسره أبو سفيان حتى فدى به ولده عمرو بن أبي سفيان.
قلت: وفيه نظر لان الذي اسره أبو سفيان بسبب ولده عمرو قيل انه شهد بدرا ومن يؤسر بعد بدر بقليل لا يقال في حقه بعد قليل من السنين انه اصغر القوم ثم أن اسم جد الذي اسر لم يسم وقيل في حقه أنه شهد بدرا واحدا والخندق وغيرها وصاحب قصة القسامة يصغر عن ذلك وأيضا فلو كان هو لم يقل معاوية في حقه بعد ثلاثين سنة أو دونها شيخ ذهب عقله فالذي يظهر أنه غيره.
390 - م (مسلم) عبدالرحمن بن سلام (1) في سلام بن عبيد الله بن سالم ويقال ابن سلام الجمحي أبو حرب البصري مولى قدامة بن مظعون.
ثقة وهو أخو محمد بن سلام الجمحي صاحب الاخبار.
روى عن ابراهيم بن طهمان والربيع بن مسلم وحماد بن سلمة وفضيل بن عياض ومبارك بن فضالة والدراوردي وغيرهم وعنه مسلم وأبو زرعة وأبو حاتم وموسى بن هارون وابراهيم بن هاشم البغوي ومعاذ بن المثنى ومحمد بن غالب تمتام والحسن بن أحمد بن حبيب الكرماني وأبو خليفة والحسن بن سفيان وأبو يعلي احمد بن علي بن المثنى وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة اثنتين وثلاثين ومائتين تقريبا وقال موسى بن هارون مات سنة (31) قلت: وحكى الحاكم في تاريخه قال سئل صالح بن محمد يعني جزرة عن عبدالرحمن ومحمد ابني سلام الجمحيين فقال صدوقان ورأيت يحيى بن معين يختلف اليهما وفي الزهرة روى عنه مسلم ثلاثة عشر حديثا.
__________
(1) (سلام) بالتشديد اه تقريب.
(*)

391 - عبدالرحمن بن سلام الطرسوسي.
هو ابن محمد بن سلام يأتي.
392 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن شبل (1) بن عمرو بن زيد بن بجدة بن مالك بن لوذان ابن عمرو بن عوف بن عبد بن مالك بن الاوس الانصاري.
كان أحد نقباء الانصار.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه تميم بن محمود وأبو راشد الحبراني ويزيد بن خمير وأبو سلام الاسود وابن له غير مسمى.
قال ابن سعد كان له ثلاثة بنين عزير ومسعود وموسى وبنت اسمها جميلة وذكره عبد الصمد بن سعيد القاضي فيما نزل حمص من الصحابة وحكاه عن محمد بن عوف وعن أبي زرعة الدمشقي قال نزل الشام ومات في امارة معاوية بن أبي سفيان.
قلت: وقال أبو راشد الحبراني كنا مع معاوية بمسكن (2) فبعث إلى عبدالرحمن بن شبل انك من أقدم اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وفقهائهم فقم في الناس وعظهم.
رواه الجوزجاني في تاريخه.
393 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن شريح بن عبدالله بن محمود بن المعافري (3) أبو شريح الاسكندراني.
روى عن أبي هانئ حميد بن هانئ وأبي قبيل حيي بن هانئ وايوب بن بجيد بالباء وسهل
ابن أبي امامة بن سهل بن حنيف وأبي الاسود محمد بن عبدالرحمن بن نوفل وشراحيل ابن يزيد وعبد الكريم بن الحارث وواهب بن عبدالله المعافري وأبي الصباح محمد بن سمير الرعيني وأبي الزبير وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وابن وهب وابن القاسم والقاسم بن كثير وزيد ابن
__________
(1) (شبل) بكسر المعجمة وسكون الموحدة اه تقريب.
(2) كذا في الاصل ولعله بمكة اه.
(3) (المعافري) بفتح الميم والمهملة اه.
(*)

الحباب وموسى بن داود الضبي وأبو صالح المصري وهانئ بن المتوكل وهو آخر من حدث عنه في آخرين.
قال احمد وابن معين والنسائي ثقة.
زاد أحمد ليس به بأس وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن يونس توفي بالاسكندرية سنة سبع وستين ومائة وكانت له عبادة وفضل.
قلت: وقال العجلي مصري ثقة وقال يعقوب بن سفيان كان كخير الرجال وقال أبو حاتم لا اظنه ادرك شراحيل وضعفه ابن سعد وحده فقال منكر الحديث.
394 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
عبدالرحمن بن شريك بن عبدالله النخعي الكوفي.
روى عن ابيه.
وعنه البخاري في كتاب الادب وأبو كريب ومحمد بن عبدالله ابن نمير وأحمد بن عثمان بن حكيم وأبو شيبة بن أبي بكر بن أبي شيبة ومحمد بن بشر ابن شريك النخعي وهو ابن اخيه ومحمد بن أبي غالب العوفي محمد بن مسلم بن وارة وغيرهم.
قال أبو حاتم واهي الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ قال ابن عقدة مات سنة سبع وعشرين ومائتين.
395 - م س (مسلم والنسائي).
عبدالرحمن بن أبي الشعثاء (1) سليم بن الاسود المحاربي أخو أشعث.
روى عن ابراهيم التيمي وابراهيم النخعي.
وعنه بيان بن بشر روى له مسلم والنسائي حديثا واحدا في متعة الحج متابعة.
396 - م 4 (مسلم والاربعة).
عبدالرحمن بن شماسة (2) بن ذئب بن احور المهري أبو عمرو المصري.
__________
(1) (الشعثاء) بفتح المعجمة والمثلثة بينهما مهملة ممدودة اه تقريب.
(2) في القاموس (شماسة) كثمامة ويفتح اسم وفي التقريب بكسر المعجمة وتخفيف الميم بعدها سين مهملة (والمهري) بفتح الميم وسكون الهاء وزاد في المغني وبراء منسوب إلى مهرة بن حيدان اه شريف الدين.
(*)

روى عن ابن عمرو بن العاص وعبد الله بن عمر وعقبة بن عامر وزيد بن ثابت وعوف ابن مالك ومسلمة بن مخلد وأبي بصرة الغفاري وأبي ذر الغفاري وعائشة وأبي الخير مرثد اليزني وغيرهم.
روى عنه كعب بن علقمة التنوخي ويزيد بن أبي حبيب والحارث ابن يعقوب وابراهيم بن نشيط الوعلاني وواهب بن عبدالله المعافري وحرملة ابن عمران والتجيبي وهو آخر من حدث عنه.
قال العجلي مصري تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال يحيى بن بكير مات بعد المائة وقال يونس مات في اول خلافة يزيد بن عبدالملك له عند (ت) طوبى للشام وعند (ق) آخر في البيوع.
قلت: علق البخاري حديثا من روايته عن عقبة بن عامر في اوائل البيوع فقال وقال عقبة لا يحل لامرئ يبيع سلعة يعلم بها داء إلا أخبر به.
ووصله ابن ماجة وغيره وقال ابن أبي حاتم عن ابيه روايته عن عائشة مرسله وقال اللالكائي سمع منها وذكره يعقوب ابن سفيان في جملة الثقات وقال ابن يونس في مقدمة تاريخ مصر وأهل النقل ينكرون ان يكون ابن شماسة سمع من أبي ذر.
397 - بخ صدت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود في فضائل الانصار
والترمذي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن أبي شميلة (1) الانصاري المدني القبائي.
روى عن سعيد الصواف وسلمة بن عبيد الله بن محصن الانصاري الخطمي.
وعنه حماد بن زيد ومروان بن معاوية.
قال ابن المديني لا أعلم روى عنه غيرهما وقال ابن معين مشهور وقال أبو حاتم مشهور برواية حماد بن زيد عنه وذكره ابن حبان في الثقات.
398 - س (النسائي).
عبدالرحمن بن شيبة بن عثمان القرشي العبدري المكي الحجبي خازن الكعبة.
__________
(1) في التقريب (أبو شميلة) بمعجمة مصغرا (والقبائي) بضم القاف وتخفيف الموحدة ممدود وذكر في الخلاصة والمغني بفتح قاف وشدة موحدة بنون اه شريف الدين.
(*)

روى عن عائشة وأم سلمة.
وعنه أبو قلابة وعثمان بن حكيم بن عباد بن حنيف.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في تفسير سورة الاحزاب.
قلت: وذكره مسلم في الطبقة الثانية من المكيين وقال الدارقطني ثقة وقال أبو نعيم في كتاب الصحابة هو تابعي غير مختلف فيه ذكره بعض المتأخرين يعني ابن مندة وتوهم انه من الصحابة انتهى وقد جزم ابن مندة بأنه ادرك النبي صلى الله عليه وسلم ولا يصح له منه سماع وهذا ممكن.
399 - عبدالرحمن بن شيبة الحزامي.
من شيوخ البخاري هو عبدالرحمن بن عبدالملك بن شيبة نسب لجده يأتي.
400 - تمييز.
عبدالرحمن بن شيبة.
عن هشيم وغيره.
روى عنه الربيع بن سليم.
قال أبو حاتم لا اعرفه وحديثه صالح.
وذكره النباتي في ذيل الضعفاء ذكرته للتمييز.
401 - ص (النسائي في خصائص علي).
عبدالرحمن بن صالح الازدي العتكي (1) أبو صالح ويقال أبو محمد الكوفي.
سكن بغداد ويقال اسم جده عجلان.
روى عن أبي بكر بن عياش وشريك وابن المبارك وعائذ بن حبيب وابراهيم بن أبي يحيى وابن علية وحفص بن غياث وحميد ابن عبدالرحمن الكوفي الاحول الرؤاسي وعبيدة بن حميد وعلي بن ثابت وأبي معاوية ومهدي ابن ميمون وأبي النضر ويحيى بن زكرياء بن أبي زائدة ويحيى بن عبدالملك بن أبي غنية ويونس ابن بكير وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن اسحاق الجزري وأبو زرعة وأبو حاتم وعباس الدوري وعبد الله بن احمد الدورقي وعثمان بن خرزاذ ومحمد بن غالب تمتام ويعقوب ابن
__________
(1) (العتكي) بفتح المهملة والمثناة اه تقريب.
(*)

سفيان وأبو قلابة الرقاشي واحمد بن علي البربهاري وأبو بكر بن أبي خيثمة وابراهيم ابن فهد وعبد الله بن أحمد بن حنبل وابو يعلى أحمد بن علي بن المثنى وآخرون.
قال يعقوب بن يوسف المطوعي كان عبدالرحمن بن صالح رافضيا وكان يغشى أحمد ابن حنبل فيقربه ويدنيه فقيل له فيه فقال سبحان الله رجل أحب قوما من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو ثقة وقال سهل بن علي الدوري سمعت يحيى بن معين يقول عليكم رجل من أهل الكوفة يقال له عبدالرحمن بن صالح ثقة صدوق شيعي لان يخر من السماء أحب إليه من ان يكذب في نصف حرف وقال محمد بن موسى البربري رأيت يحيى بن معين جالسا في دهليزه غير مرة يكتب عنه وقال الحسين بن محمد بن الفهم قال خلف بن سالم لابن معين نمضى إلى عبدالرحمن بن صالح فزجره وقال عنده سبعون حديثا ما سمعت منها شيئا وقال ابن محرز عن ابن معين لا بأس به وقال أبو حاتم صدوق.
وقال موسى بن هارون كان ثقة وكان يحدث بمثالب ازواج رسول الله صلى الله عليه وسلم واصحابه وقال في موضع آخر خرقت عامة ما سمعت منه وقال أبو القاسم البغوي سمعته يقول
افضل هذه الامة بعد نبيها أبو بكر وعمر وقال عبدالمؤمن بن خلف عن صالح بن محمد كوفي إلا انه كان يقرض عثمان وقال علي بن محمد بن حبيب عن صالح بن محمد صدوق وقال الآجري عن أبي داود لم أر ان اكتب عنه وضع كتاب مثالب في اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وذكره مرة أخرى فقال كان رجل سوء وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي معروف مشهور في الكوفيين لم يذكر بالضعف في الحديث ولا اتهم فيه إلا انه محترق فيما كان فيه من التشيع وقال الحضرمي وغيره مات سنة خمس وثلاثين ومائتين.
402 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن الصامت وقيل ابن هضاض وقيل ابن الهضهاض وقيل ابن الهضاب (1) الدوسي.
ابن عم أبي هريرة وقيل ابن اخيه روى عنه قصة ماعز الاسلمي.
وعنه أبو الزبير
__________
(1) أو ابن الهضام بفتح الهاء والضاد المعجمة اه.
(*)

المكي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال البخاري لا يعرف إلا بهذا الحديث وقال البناني (1) في ذيل الكامل من لا يعرف إلا بحديث واحد ولم يشهر حاله فهو في عداد المجهولين.
قلت: وقال البخاري بعد ان حكى الخلاف في اسم ابيه وقال ابن جريج عبدالرحمن بن الصامت ولا اظنه محفوظا فعلى هذا كان ينبغي ان يترجم له في الهاء من اسماء الاباء.
403 - د (أبي داود).
عبدالرحمن بن صخر بن عبدالرحمن بن وابصة بن معبد الاسدي الرقي.
روى عن شيبان بن عبدالرحمن وقيس بن الربيع وجعفر بن برقان وبشر بن لاحق وطلحة بن زيد الرقي وأبي مريم الانصاري.
وعنه ابنه عبد السلام.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الصلاة.
404 - عبدالرحمن بن صخر أبو هريرة في الكنى.
405 - عبد الرحمن بن أبي صعصعة هو ابن عبدالله بن عبدالرحمن يأتي.
406 - ق (ابن ماجة).
عبدالرحمن بن صفوان بن أمية بن خلف بن وهب بن حذافة بن جمح الجمحي المكي أخو عبدالله يقال ان له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم انه استعار من ابيه صفوان دروعا.
وعنه عبدالله بن أبي مليكة ذكره ابن حبان في ثقات التابعين وفي اسناد حديثه اختلاف.
قلت: وذكره ابن حبان في الصحابة ايضا وكذا الترمذي والباوردي والعسكري وابن مندة وابن عبد البر وقال
__________
(1) هو احمد بن محمد الاشبيلي المعروف بابن الرومية اه كشف الظنون.
(*)

ابن البرقي لا اظن له سماعا وانما جاء عنه حديث هو مشهور عن يعلى بن أمية وقال مسلم في الوحدان وممن انفرد عنه ابن أبي مليكة من الصحابة عبدالرحمن بن صفوان وذكر الاختلاف على ابن أبي مليكة فيه فالله أعلم.
407 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
عبدالرحمن بن صفوان بن قدامة الجمحي.
وقال بعض الرواة فيه عبدالرحمن بن صفوان أو صفوان بن عبدالرحمن.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر بن الخطاب.
روى عنه مجاهد بن جبر وروى أبو علقمة موسى ابن ميمون بن موسى بن عبدالرحمن بن صفوان بن قدامة المرادى عن ابيه وجده عن ابيه عبدالرحمن ابن صفوان بن قدامة عن النبي صلى الله عليه وسلم المرؤ مع من أحب.
قلت: هذا المرادي الذي روى عنه ابنه غير الجمحي اما الجمحي فقال البخاري في التاريخ عبدالرحمن بن صفوان أو صفوان ابن عبدالرحمن عن النبي صلى الله عليه وسلم قاله يزيد بن أبي زياد عن مجاهد ولا يصح وكذا ذكره أبو حاتم والعسكري وابن عبد البر.
وذكره ابن حبان في الصحابة فقال عبدالرحمن بن صفوان القرشي له صحبة واما المرادي فهو من تميم روى حديثه دعلج بن احمد السجزي عن موسى بن هارون فذكر الحديث وفيه وكان صفوان بن قدامة حيث اراد الهجرة خرج بابنيه عبدالرحمن وعبد الله وكان اسمهما عبدالعزى وعبد تميم فغيرهما النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال الطبراني اقام صفوان بن قدامة بالمدينة حتى مات بها واقام عبدالرحمن حتى بعثه عمر هو وجرير بن عبدالله في جيش مددا وذكر ابن عبد البر معناه وقال ابن حبان في الصحابة عبدالرحمن بن صفوان بن قدامة يروي عن ابيه وله صحبة.
408 - ق (ابن ماجة).
عبدالرحمن بن صيفي من ولد صهيب.
هكذا وقع في بعض النسخ وصوابه عبدالحميد بن صهيب وقد تقدم.

409 - د س (أبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن طارق بن علقمة بن غنم بن خالد بن عويج بن جذيمة بن سعيد بن عوف بن الحارث بن عبد مناة الكناني المكي.
روى عن أمه وقيل عن ابيه وقيل عن عمه في الدعاء إذ استقبل البيت وروى عنه عبيد الله بن أبي زيد.
ذكره ابن سعد في أهل مكة وقال كان قليل الحديث.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يروي عن جماعة من الصحابة وقال البخاري وقال بعضهم عن عمه ولا يصح.
410 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
عبدالرحمن بن طرفة (1) بن عرفجة بن أسعد التميمي العطاردي.
حديثه في أهل البصرة.
روى عن جده.
روى عنه أبو الاشهب وسلمة بن زرير.
قلت: قال العجلى ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
411 - عس (النسائي في مسند علي).
عبدالرحمن بن طلحة الخزاعي.
روى عن أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين.
وعنه أبو رويحة حبان بن يسار الكلابي تقدم حديثه في حبان.
قلت: يكنى ابا المطرف.
قال أبو عبد الله ابن القيم في كتاب فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم مجهول لا يعرف في غير هذا الحديث ولم يذكره أحد من المتقدمين انتهى وقد بينت الحديث والاختلاف بين رواية عبيد الله بالتصغير ابن طلحة الخزاعي.
__________
(1) في التقريب (طرفة) بفتح المهملة والراء والفاء بعدها هاء التأنيث (ابن عرفجة) بفتح المهملة والفاء بينهما راء ساكنة ثم جيم اه شريف الدين.
(*)

412 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن عابس (1) بن ربيعة النخعي الكوفي.
روى عن ابيه وعمه مخرمة وابن عباس وعبد الرحمن بن أبي ليلى وأبي بردة ابن أبي موسى وسليم بن اذنان والعلاء بن خلف بن زياد وأم يعقوب الاسدية روى عنه الثوري وشعبه وحجاج بن ارطاة ويزيد بن زياد بن أبي الجعد وقيس بن الربيع وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة وأبو حاتم والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى ثقة وقال ابن خلفون وثقه ابن نمير وابن وضاح وقال الصريفيني مات سنة تسع عشرة ومائة.
413 - س (النسائي).
عبدالرحمن بن عاصم بن ثابت حجازي.
روى عن فاطمة بنت قيس طلاقها.
وعنه عطاء بن أبي رباح.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في تاريخه عبدالرحمن بن عاصم سمع فاطمه قاله ابن جريج عن عطاء وقال
حجاج عن عطاء عن ابن عباس عن فاطمة والاول اصح.
414 - د (أبي داود).
عبدالرحمن بن عامر المكي.
عن عبدالله بن عمرو بن العاص بحديث من لم يرحم صغيرنا.
وعنه ابن أبي نجيح، رواه أبو داود ولم يسمه في روايته بل قال عن ابن عامر حسب وقال أبو بكر بن داسة قال أبو داود هو عبدالرحمن بن عامر كذا قال والظاهر انه وهم في ذلك وانما الذي روى عنه ابن أبي نجيح (2) هو أبو عبيد الله بن عامر وهكذا رواه البخاري في كتاب الادب
__________
(1) عابس بموحدة ومهملة اه تقريب.
(2) من هنا إلى آخر الترجمة اغلاط وتحريفات لم يمكن تصحيحها لانها هكذا في النسخ الموجودة اه الحسن النعماني.
(*)

عن علي عن سفيان عن ابن أبي نجيح عن عبدالله وروى عمرو عن عروة وأدركت أبا عبدالرحمن وقال عثمان الدارمي عن ابن معين عبيد الله عن عبدالله بن عمرو وعنه ابن أبي نجيح هو ثقة وقال ابن أبي حاتم عن ابيه عبدالرحمن بن عامر اخو عبيد الله وعروة سمع عطاء بن يحنس.
روى عنه ابن عيينة ثم قال عبيد الله بن عامر أو عروة أو عبدالرحمن روى عن عبدالله بن عمر وروى عنه ابن أبي نجيح.
415 - د (أبي داود).
عبدالرحمن بن عامر اليحصبي الشامي.
من أهل دمشق وهو أخو عبدالله بن عامر المقري.
ذكر صاحب الكمال له توجمة وحذفه المزى لانه لم يقف على من أخرج له.
قال عبد الغني روى عن أخيه وإسماعيل ابن عبيد الله بن أبي المهاجر وربيعة بن يزيد والوليد بن عبدالملك وزرعة بن ثوب وبنت واثلة ابن الاسقع.
روى عنه الوليد بن مسلم وأبو مسهر ومحمد بن شعيب بن شابور وغيرهم.
وقال أبو مسهر كان قديما.
قلت: وذكره أبو زرعة الدمشقي في الطبقات في نفر ثقات وفي التابعين من ثقات ابن حبان عبدالرحمن اليحصبي روى عن واثلة فلعله هو وسقط لفظ بنت أو هو آخر (1).
416 - 4 (الاربعة).
عبدالرحمن بن عائذ (2) الثماني.
ويقال الكندي ويقال اليحصبي أبو عبدالله ويقال أبو عبيد الله الحمصي يقال ان له صحبة.
روى عن عمر وعلي ومعاذ بن جبل وأبي ذر وعبد الله بن عمرو بن العاص وعمرو ابن عبسة وعقبة بن عامر وعتبة بن عبد والعرباض بن سارية وعوف بن مالك وعياض ابن
__________
(1) قال هشام بن عبدالملك اليزني عبدالرحمن بن عائذ هو ابن قرط أمير حمص الازدي ذكره أبو داود في سننه في باب المذي وفات المصنف ذلك اه هامش.
(2) عائذ بتحتانية ومعجمة اه تقريب.
(*)

حمار والمقدام بن معدي كرب وأبي أمامة وأنس وجابر ومجاهد بن رباح وكثير بن مرة وناشرة بن سمى وجماعة.
وعنه إسماعيل بن أبي خالد وثور بن يزيد وسعد بن عبدالله الاغطش ومحفوظ ونصر ابنا عقيل وأبو دوس اليحصبي ويحيى بن جابر الطائي وسماك ابن حرب وشريح بن عبيد وغيرهم.
قال ابن مندة ذكره البخاري في الصحابة ولا يصح قال ابن عساكر لم يذكره البخاري في الصحابة في التاريخ وذكره ابن سميع في الطبقة الثالثة من تابعي أهل الشام.
وقال بقية عن ثور بن يزيد كان أهل حمص يأخذون كتبه فما وجدوا فيها من الاحكام اعتمدوه وقال ابن اسحاق حدثني ثور عن يحيى بن جابر عن عبدالرحمن بن عائذ وكان من حملة العلم وقال النسائي ثقة وقال جنادة بن مروان سمعت أبى يذكر قال لما اتى الحجاج بعبد الرحمن بن عائذ أسيرا يوم الجماجم فذكر قصة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال قد قيل أنه لقي عليا وقال أبو حاتم لم يدرك النبي صلى الله عليه وسلم وقال هو وأبو زرعة حديثه عن علي مرسل قال ولم يدرك معاذا وقال ابن أبي حاتم روى عن عمر مرسلا وقال الازدي ضعيف.
417 - ت (الترمذي).
عبدالرحمن بن عائش (1) الحضرمي.
ويقال السكسكي.
مختلف في صحبته وفي أسناد حديثه.
روى عنه حديث رأيت ربي في أحسن صورة وقيل عنه عن رجل من الصحابة وقيل عنه عن مالك بن يخامر عن معاذ بن جبل وقيل غير ذلك.
روى عنه خالد بن اللجلاج وأبو سلام الاسود وربيعة بن يزيد.
قال البخاري له حديث واحد إلا أنهم يضطربون فيه وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لاحمد إن ابن جابر يحدث عن ابن اللجلاج عن عبدالرحمن بن عائش حديث رأيت ربي في أحسن صورة.
ويحدث به قتادة عن أبي قلابة عن خالد بن اللجلاج عن ابن عباس قال هذا ليس بشئ والقول ما قال ابن جابر وقال أبو حاتم هو تابعي واخطأ من قال له صحبة وقال أبو زرعة
__________
(1) عائش بتحتانية وبمعجمة اه تقريب.
(*)

الرازي ليس بمعروف وقال الترمذي لم يسمع من النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
وقال ابن عدي الحديث له طرق وقد صحح أحمد طريق يحيى بن أبي كثير عن زيد ابن سلام عن جده.
قلت: وكذا قواه ابن خزيمة من رواية يحيى عن زيد عن جده عنه عن مالك بن يخامر عن معاذ بن جبل وهي طريق ابن عباس وصحح صحبته ابن حبان تبعا للبخاري ووقع عند أبي القاسم البغوي في أسناد حديثه التصريح بسماعه من النبي صلى الله عليه وسلم والله أعلم ولكن قال ابن خزيمة قول الوليد بن مسلم في هذا الاسناد عن عبدالرحمن ابن عائش سمعت النبي صلى الله عليه وسلم وهم لان عبدالرحمن لم يسمع من النبي صلى الله عليه وسلم.
قلت: قد صرح غيره بذلك كما بينته في ترجمته من الاصابة (1).
418 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
عبدالرحمن بن عباس القرشي.
روى عن أبي هريرة قوله.
وعنه ثابت البناني.
419 - عبدالرحمن بن عباس.
عن سليمان بن موسى صوابه عبدالرحمن بن الحارث بن عبدالله بن عياش بن أبي ربيعة وقد مضى.
420 - عبدالرحمن بن عبدالله بن جبر.
عن أنس.
وعنه شعبة كذا ثبت من كثير من روايات البخاري في المناقب والصواب عبدالله ابن عبدالله كما ثبت في رواية أبي ذر (2).
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عباس الانصاري في ابن عياش اه هامش.
(2) (عبد الرحمن) بن عبدالله بن الاصبهاني يأتي بعد ابن عبدالله بن المطاع (عبد الرحمن) بن عبدالله بن الحباب عن امرأة من قومه حديث الله أعلم بما كانوا عاملين.
وعنه بكير بن الاشج.
قال المزي في ترجمة - (عبدالرحمن) بن الحباب يحتمل أن يكون هذا ويحتمل أن يكون ابن أخيه اه هامش.
(*)

421 - عبدالرحمن بن عبدالله بن خالد بن حكيم بن حزام الاسدي الحزامي.
روى عن عمرو بن شعيب.
وعنه ابنه المغيرة.
أورده صاحب الكمال قال المزي وهو وهم إنما المغيرة الذي يروي عن أبيه عن عمرو بن شعيب وغيره هو المغيرة بن عبدالرحمن ابن الحارث بن عبدالله بن عياش بن أبي ربيعة المخزومي وقد جاء مصرحا في سنن أبي داود وأما الحزامي فليست له رواية عن أبيه ولا لابيه عن عمرو بن شعيب وأيضا حكيم في النسب زيادة وفيه وهم آخر وهو أنه ليس من ولد حكيم بن حزام إنما هو من ولد أخيه
خالد بن حزام.
422 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
عبدالرحمن بن عبدالله بن دينار العدوي مولى ابن عمر.
روى عن أبيه وزيد بن اسلم وأبي حازم بن دينار ومحمد بن زيد بن المهاجر وعمرو ابن يحيى المازني وموسى بن عبيدة الربذي واسيد بن أبي اسيد البراد ومحمد بن عجلان.
وعنه أبو النضر وعبد الصمد بن عبد الوارث وابن المبارك وأبو قتيبة والحسن بن موسى وأبو علي الحنفي وقرة بن حبيب ومسلم بن ابراهيم وأبو الوليد الطيالسي وعلي بن الجعد وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين في حديثه عندي ضعف وقد حدث عنه يحيى القطان وحسبته أن يحدث عنه يحيى وقال عمرو بن علي لم اسمع عبدالرحمن يحدث عنه بشئ قط وقال أبو حاتم فيه لين يكتب حديثه ولا يحتج به وقال ابن عدي وبعض ما يرويه منكر لا يتابع عليه وهو في جملة من يكتب حديثه من الضعفاء.
قلت: وقال السلمي عن الدارقطني خالف فيه البخاري الناس وليس بمتروك وقال الحاكم عن الدارقطني إنما حدث بأحاديث يسيرة وقال أبو القاسم البغوي هو صالح الحديث وقال الحربي غيره اوثق منه وقال ابن خلفون سئل عنه علي بن المديني فقال صدوق.
423 - عبدالرحمن بن عبدالله بن ذكوان هو ابن أبي الزناد تقدم.

424 - عبدالرحمن بن عبدالله بن سابط هو ابن سابط تقدم.
425 - 4 ز (الاربعة والبخاري في جزء القراءة).
عبدالرحمن بن عبدالله بن سعد بن عثمان الدشتكي (1) أبو محمد الرازي المقري.
روى عن أبيه وأبي خيثمة وأبي سفيان قاضي نيسابور وعمرو بن أبي قيس وأبي
جعفر الرازيين وإبراهيم بن طهمان وجرير بن عبدالحميد وغيرهم.
وعنه ابناه أحمد وعبد الله وأحمد بن سعيد الرباطي وأحمد بن أبي سريج الرازي وعثمان بن محمد الانماطي وعبد بن حميد وهارون بن حيان القزويني ويحيي بن موسى خت ومحمد بن حميد الرازي ومحمد بن مهران الحمال ويوسف بن موسى القطان وأبو الازهر وأبو مسعود وغيرهم.
ورآه أبو حاتم وسمع كلامه وسئل عنه فقال صدوق كان رجلا صالحا وقال ابن الجنيد عن ابن معين هو وعمرو بن أبي قيس لا بأس بهما قلت ثقتان قال ثقتان وقال محمد ابن سعيد بن سابق لو خالفني وأنا احفظ سماعي لتركت حفظي لحفظه وذكره ابن حبان في الثقات وعلق له البخاري في آخر القراءة خلف الامام (1).
426 - س (النسائي).
عبدالرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم بن أعين بن ليث المصري أبو القاسم.
روى عن أبيه وشعيب بن الليث وشعيب بن يحيى التجيبي وأشهب وأسد بن موسى وإسحاق بن بكر بن مضر والحصيب بن ناصح وسعيد بن أبي مريم وأبي صالح كاتب الليث وسعيد بن عفير وسعيد بن تليد وعلي بن معبد الرقي والنضر بن عبد الجبار وأبي زرعة وهب الله بن راشد وجماعة.
وعنه النساني وأبو حاتم وعلي بن أحمد علان وابراهيم
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عبدالله بن أبي صعصعة هو ابن عبدالله بن عبدالرحمن يأتي اه هامش الاصل.
(*)

ابن يوسف الهسنجاني وعمرو بن أبي الطاهر بن السرح ومكحول البيروتي وأبو بكر الباغندي وأبو بكر بن أبي داود وعلي بن الحسن بن قديد وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي لا بأس به وقال ابن يونس كان فقيها والاغلب عليه الحديث والاخبار وكان ثقة.
قال أبو الحسن ابن قديد توفي في المحرم سنة سبع وخمسين ومائتين وسنه نحو السبعين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال القضاعي كان من أهل الحديث عالما
بالتواريخ صنف تاريخ مصر وغيره.
427 - فق (ابن ماجة في التفسير).
عبدالرحمن بن عبدالله بن عبد ربه ويقال عبدالرحمن بن عبد رب بن تميم الشيباني ويقال اليشكري أبو سفيان النسوي قاضي نيسابور.
روى عن أبي الغيث عطية بن سليمان وأبي حنيفة وابن عون وعمر بن نبهان وعنه عمرو بن قيس وهو أكبر منه وابن المبارك وهو من اقرانه والحسين بن الوليد النيسابوري وأصرم بن حوشب وعبد الرحمن بن عبدالله الدشتكي وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات (1).
428 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي صعصعة الانصاري المارني.
ومنهم من يسقط عبدالرحمن من نسبه ومنهم من ينسبه هو إلى جده فيقول عبد الرحمن بن أبي صعصعة.
روى عن أبيه وعطاء بن يسار والزهري وعمر بن عبد العزيز والحارث بن عبدالله بن كعب بن مالك والسائب بن خلادان كان محفوظا.
وعنه يحيى ابن سعيد الانصاري ومالك ويزيد بن الهاد ويزيد بن خصيفة ويعقوب بن محمد بن أبي صعصعة وعبد العزيز بن أبي سليمان الماجشون وابن عيينة.
قال أبو حاتم والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال الهيثم بن عدي مات في خلافة أبي جعفر قلت: قال
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عبدالله بن عبدالرحمن بن سابط هو ابن سابط اه.
(*)

ابن المديني وهم ابن عيينة في نسبه حيث قال عبدالله بن عبدالرحمن وقال الشافعي يشبه أن يكون مالك حفظه وقال الدارقطني لم يختلف على مالك في تسمية عبدالرحمن ابن عبدالله وقال ابن عبد البر في التمهيد هو ثقة.
429 - خ صد س ق (البخاري وأبي داود في فضائل الانصار والنسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن عبدالله بن عبيد البصري أبو سعيد مولى بني هاشم نزيل مكة يلقب جردقة (1).
روى عن أبي خلدة وصخر بن جويرية وابان العطار ووهيب وهمام وزائدة وزهير ابن معاوية وأبي حرة وحماد بن سلمة وشعبة وجماعة.
وعنه أحمد بن حنبل وعلي ابن محمد الطنافسي وعبد الله بن محمد المسور وعبد الله بن سعد أبو قدامة وابن أبي عمر العدني وهارون بن الاشعث البخاري وغيرهم.
قال أحمد وابن معين ثقة وقال أبو حاتم كان يرضاه وما كان به بأس وقال أبو القاسم الطبراني ثقة وقال هارون بن الاشعث مات سنة سبع وتسعين ومائة.
قلت: ووثقه البغوي والدارقطني وذكره ابن شاهين في الثقات وقال الساجي يهم في الحديث وحكى العقيلي عن أحمد بن حنبل أنه قال كان كثير الخطأ ونقل القباني أنه جاء عن أحمد أنه كان لا يرضاه.
430 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
عبدالرحمن بن عبدالله بن عتبة بن عبدالله بن مسعود الكوفي المسعودي.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وأبي إسحاق الشيباني والقاسم بن عبدالرحمن ابن مسعود وعلي بن الاقمر وعون بن عبدالله بن عتبة بن مسعود وعلقمة بن مرثد وعلي ابن بذيمة وسعيد بن أبي بردة وحبيب بن أبي ثابت وأبي ضمرة جامع بن شداد وزياد بن علاقة وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر ومحمد بن عبدالرحمن مولى آل طلحة وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم والوليد بن العيزار.
وغيرهم.
وعنه السفيانان وشعبة وهم
__________
(1) (جردقة) بفتح الجيم والدال بينهما راء ساكنة ثم قاف اه تقريب.
(*)

من اقرانه وجعفر بن عون وأبو داود الطيالسي وعبد الله بن يزيد المقري وعاصم بن علي وخالد بن الحارث وأبو نعيم والنضر بن شميل ووكيع ومحمد بن عبدالله الانصاري ويزيد بن زريع ويزيد بن هارون وعبد الله بن المبارك وعمرو بن مرزوق وعلي
ابن الجعد وخلق.
قال الاثرم سمعت أبا عبدالله يسأل عن أبي عميس والمسعودي قال كلاهما ثقة والمسعودي أكثرهما حديثا قلت هو أخوه قال نعم وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه سماع وكيع من المسعودي قديم وأبو نعيم أيضا وإنما اختلط المسعودي ببغداد ومن سمع منه بالكوفة والبصرة فسماعه جيد وقال حنبل عن أحمد سماع أبي النضر وعاصم وهؤلاء من المسعودي بعدما اختلط وقال عثمان بن سعيد الدارمي عن ابن معين ثقة وقال ابن أبي مريم عن يحيى من سمع منه في زمان أبي جعفر فهو صحيح السماع وقال يعقوب بن شيبة عن يحيى المسعودي ثقة وقد كان يغلط فيما يروي عن عاصم والاعمش والصفار يخطئ في ذلك ويصحح له ما روى عن القاسم ومعن وشيوخه الكبار.
وقال عباس الدوري عن ابن معين أحاديثه عن الاعمش مقلوبة وعن عبدالملك أيضا وأما عن أبي حصين وعاصم فليس بشئ إنما أحاديثه الصحاح عن القاسم وعن عون وقال عبدالله بن علي بن المديني عن أبيه المسعودي ثقة وقد كان يغلط فيما روى عن عاصم وسلمة ويصحح فيما روى عن القاسم ومعن وقال ابن نمير كان ثقة واختلط بآخره سمع منه ابن مهدي ويزيد بن هارون أحاديث مختلطة وما روى عنه الشيوخ فهو مستقيم وقال عمرو بن علي سمعت يحيى يقول رأيت المسعودي سنة رآه عبدالرحمن بن مهدي فلم أكلمه وقال أيضا سمعت معاذ بن معاذ يقول رأيت المسعودي سنة (54) يطالع الكتاب يعنى أنه قد تغير حفظه وقال يحيى بن سعيد آخر ما لقيت المسعودي سنة سبع أو ثمان وأربعين ثم لقيته بمكة سنة (58) وكان عبدالله بن عثمان ذلك العام معي وعبد الله (1) ابن مهدي فلم يسأله عن شئ.
وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث إلا أنه اختلط في آخر عمره ورواية المتقدمين
__________
(1) كذا في الاصل والظاهر - وعبد الرحمن بن مهدي فلم نسأله عن شئ اه.
(*)

عنه صحيحة وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عيينة ما أعلم أحدا أعلم بعلم ابن مسعود من المسعودي وقال ابن أبي حاتم عن أبيه تغير قبل موته بسنة أو سنتين وقال سليمان ابن حرب وأبو عبيد وأحمد بن حنبل مات سنة ستين ومائة.
قلت: علم عليه المصنف علامة تعليق البخاري ولم أر له في صحيح البخاري شيئا معلقا نعم له في الاستسقاء زيادة رواها عنه سفيان ويتبين من سياق الحديث أنها ليست معلقة.
قال البخاري حدثنا عبدالله بن محمد ثنا سفيان عن عبيد الله بن أبي بكر سمع عباد ابن تميم عن عمه خرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى المصلى يستسقي واستقبل القبلة فصلى ركعتين وقلب رداءه قال سفيان وأخبرني المسعودي عن أبي بكر قال جعل اليمين على الشمال انتهى وقوله قال سفيان وأخبرني المسعودي من جملة الحديث موصول عنده عن عبدالله بن محمد عن سفيان وهذا ظاهر واضح من سياقه والظاهر أن البخاري لم يقصد التخريج له وإنما وقع اتفاق وقد وقع لد نظير ذلك في عمرو بن عبيد المعتزلي وعبد الكريم بن أبي المخارق وغيرهما وقال يعقوب بن شيبة توفي سنة (65) وكان ثقة صدوقا إلا أنه تغير بآخره.
وقال ابن عمار كان ثبتا قبل أن يختلط ومن سمع منه ببغداد فسماعه ضعيف وقال العجلي ثقة إلا أنه تغير بآخره وقال ابن خراش نحو ذلك وقال ابن حبان اختلط حديثه فلم يتميز فاستحق الترك وقال أبو النضر هاشم بن القاسم إني لاعرف اليوم الذي اختلط فيه المسعودي كنا عنده وهو يعزي في ابن له إذ جاءه انسان فقال له إن غلامك أخذ من مالك عشرة آلاف وهرب ففزع وقام فدخل في منزله ثم خرج الينا وقد اختلط.
431 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
عبدالرحمن بن عبدالله بن أبي عتيق محمد بن عبدالرحمن بن أبي بكر الصديق التيمي يكنى أبا عتيق المدني.
فيما ذكر النسائي.
روى عن أبيه وعن عطاء والقاسم بن محمد ونافع.
وعنه ابن إسحاق
وسليمان بن بلال وأبو حزرة (1) يعقوب بن مجاهد ويزيد بن زريع.
قال أحمد لا أعلم إلا
__________
(1) بفتح المهملة وسكون الزاي اه تقريب.
(*)

خيرا وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (بخ) حديث في السلام وعند (س) حديث في السواك.
قلت: وقال الازدي كان صاحب نوادر وسمر ليس من أهل الحديث كذا قال والموصوف بالنوادر والده عبدالله بن أبي عتيق.
432 - عبد الرحمن بن عبدالله بن عثمان.
هو ابن أبي بكر الصديق تقدم.
433 - م 4 (مسلم والاربعة) عبدالرحمن بن عبدالله بن أبي عمار المكي القرشي كان يلقب بالقس (1) لعبادته.
روى عن أبي هريرة وابن عمر وابن الزبير وجابر وشداد بن الهاد وعبد الله بن بابيه.
وعنه عبدالملك بن عبيد بن عمير وابن جريج وعمرو بن دينار ويوسف بن ماهك وعكرمة ابن خالد.
قال ابن سعد وأبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي خيثمة وكان حليفا لبني جمح وكان ينزل مكة وكان من عبادها فسمى القس لعبادته ثم ذكر قصته مع سلامة وشغفه بها وبعض اشعاره فيها ورجوعه إلى حاله الاولى وأنها اشتريت له فلم يقبلها.
قلت: ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن المديني.
434 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عبدالله بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر ابن الخطاب أبو القاسم العمري المدني نزيل بغداد.
روى عن أبيه وعمه عبيد الله وهشام بن عروة وسهيل بن أبي صالح وسعيد المقبري وغيرهم.
وعنه أبو الربيع الزهراني وسريج بن يونس وعبد العزيز الاويسي محمد بن الصباح
__________
(1) (القس) بفتح القاف وتشديد السين المهملة اه تقريب.
(*)

الجرجرائي ومحمد بن مقاتل المروزي والحسن بن عرفة وغيرهم.
قال أبو طالب عن أحمد ليس بشئ وقد سمعت منه ومزقته وكان يقلب حديث نافع عن ابن عمر يجعله عن عبدالله ابن دينار وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه أحاديثه مناكير كان كذابا وقال عباس الدوري عن ابن معين ضعيف وقد سمعت منه وقال مرة ليس بشئ.
وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة متروك الحديث وترك قراءة حديثه وقال أبو حاتم كان يكذب وهو متروك الحديث اضعف من أخيه القاسم وقال الجوزجاني القاسم وعبد الرحمن العمريين منكرا الحديث جدا وقال أبو داود لا يكتب حديثه وكذا النسائي وزاد ليس بثقة وقال مرة متروك الحديث وقال البخاري ليس ممن يروي عنه وقال في موضع آخر ليس بقوي يتكلمون فيه مات سنة ست وثمانين ومائة وكذا أرخه أبو مصعب الزهري وزاد في صفر.
له في ابن ماجة حديث واحد في العيدين.
قلت: وذكر له ابن عدي حديثه عن سهيل كلم الله البحر الشامي ثم قال وهذا الحديث لا يرويه غيره وهو افظع ما انكر عليه وله غير ما ذكرت وعامة ما يرويه مناكير إما اسنادا وإما متنا وقال الدارقطني ضعيف متروك وقال البخاري سكتوا عنه وقال ابن حبان كان يروي عن عمه ما ليس من حديثه وذاك أنه كان يهم فيقلب الاسناد ويلزق المتن بالمتن ففحش ذلك في روايته فاستحق الترك وقال الزبير بن بكار ولي القضاء للرشيد وقال نعيم الاصبهاني حدث عن أبيه وعمه وسهيل وهشام بالمناكير (1).
435 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن عبدالله بن كعب بن مالك الانصاري والسلمي أبو الخطاب المدني.
روى عن أبيه وجده وعمه عبيد الله وأبي هريرة وجابر وسلمة بن الاكوع على خلاف
فيه.
وعنه الزهري ومحمد بن أبي امامة بن سهل بن حنيف وعبد الله بن عيسى بن عبد
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عبدالله بن أبي عمرة في عبدالرحمن بن أبي عمرة - (عبد الرحمن) بن عبدالله بن الفزر في ابن عبدالله بن مسلم اه هامش.
(*)

الرحمن بن أبي ليلى قيل إنه كان أعلم قومه واوعاهم وقال النسائي ثقة وقال خليفة ابن خياط مات في خلافة هشام بن عبدالملك.
قلت: ووقع في صحيح البخاري في الجهاد تصريحه بالسماع من جده وقال الذهلي في العلل ما أظنه سمع من جده شيئا وقال الدارقطني روايته عن جده مرسل وقال أبو العباس الطرفي إنما روى عن جده أحرفا في الحديث ولم يمكنه الحديث بطوله فاستثبته من أبيه.
436 - ع (الستة) عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود الهذلي الكوفي.
روى عن أبيه وعلي بن أبي طالب والاشعث بن قيس وأبي بردة بن نياران كان محفوظا ومسروق بن الاجدع.
وعنه ابناه القاسم ومعن وسماك بن حرب والحسن ابن سعد وعبد الملك بن عمير وأبو إسحاق السبيعي وأبو بكر بن عمرو بن عتبة الكوفي ومحمد بن ذكوان.
قال يعقوب بن شيبة كان ثقة قليل الحديث وقد تكلموا في روايته عن أبيه وكان صغيرا فأما علي بن المديني فقال قد لقي أباه وقال ابن معين عبدالرحمن وأبو عبيدة لم يسمعا من أبيهما وقال أحمد بن حنبل عن يحيى بن سعيد مات عبدالله وعبد الرحمن ابن ست سنين أو نحوها وقال أحمد أما سفيان الثوري وشريك فإنهما يقولان سمع وأما إسرائيل فإنه يقول في حديث الضب سمعت.
وقال العجلى يقال إنه لم يسمع من أبيه الا حرفا واحدا محرم الحلال كمستحل الحرام.
وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وقال معاوية بن صالح عن ابن معين سمع من أبيه وعن علي وقال أبو حاتم صالح وروى البخاري في التاريخ الصغير باسناد لا بأس
به عن القاسم بن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود عن أبيه قال لما حضر عبدالله الوفاة قال له ابنه عبدالرحمن يا ابت اوصني قال ابك من خطيئتك.
قلت: وروى البخاري في التاريخ الكبير وفي الاوسط من طريق ابن خثيم عن القاسم بن عبدالرحمن عن أبيه قال إني مع أبي فذكر الحديث في تأخير الصلاة وزاد في الاوسط شعبة يقولون لم يسمع من أبيه وحديث ابن خثيم أولى عندي وقال ابن المديني في الغلل سمع من أبيه حديثين حديث الضب وحديث تأخير الوليد للصلاة وقال العجلى ثقة

وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وأسند حديثه محرم الحلال من طريق سماك عنه وقال أبو حاتم سمع من أبيه وهو ثقة وقال الحاكم اتفق مشائخ أهل الحديث أنه لم يسمع من أبيه انتهى وهو نقل غير مستقيم وقال خليفة بن خياط مات فقدم الحجاج العراق سنة (79).
437 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عبدالله بن مسلم ويقال ابن الفزر الجزري (1) أبو محمد نزيل البصرة ولقبه عبويه.
روى عن عبدالله بن داود الخريبي وعفان وعبيد الله بن موسى وسليمان بن حرب.
وعنه ابن ماجة حديثا واحدا حديث سفينة أن رجلا طاف علينا.
وأبو بكر احمد ابن محمد الكندي الصيرفي والحسن بن أحمد بن سعيد الرهاوي وعبد الرحمن بن محمد ابن حماد الطهراني وعمرو بن أحمد العمى النحاس وأبو عبيد محمد بن أحمد ابن إسحاق الايلى.
438 - عبدالرحمن بن عبدالله بن المطاع.
هو ابن حسنة (2) تقدم.
439 - ع (الستة) عبدالرحمن بن عبدالله بن الاصبهاني الكوفي الجهني.
ويقال الجدلي.
كان يتجر إلى اصبهان.
روى عن أنس وأبي حازم الاشجعي وعكرمة وزيد ابن وهب وأبي صالح السمان وعبد الرحمن بن أبي ليلى والشعبي وعبد الله بن معقل بن مقرن ومجاهد بن وردان وأبي سلمة بن عبدالرحمن وغيرهم.
وعنه ابن أخيه محمد بن سليمان
__________
(1) (الجزري) في التقريب بجيم وزاي وفي الخلاصة (عبويه) بفتح أوله وضم الموحدة الثقيلة اه شريف الدين.
(2) حسنة بفتح مهملتين ونون اه مغني.
(*)

واسماعيل بن أبي خالد وهو من اقرانه وابن إسحاق وشعبة والثوري وشريك وأبو عوانة وابن أبي زائدة وابن عيينة وجماعة.
قال ابن معين وأبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في امارة خالد القشيري على العراق.
قلت: وقال العجلى ثقة وقال البخاري في التاريخ الكبير أصله من اصبهان حين افتتحها أبو موسى (1).
440 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن عبدالله الغافقي (2) أمير الاندلس.
روى عن ابن عمر.
وعنه عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز.
وقال عثمان الدارمي وابن معين لا أعرفه وقال ابن عدي إذا لم يعرف ابن معين الرجل فهو مجهول ولا يعتمد على معرفة غيره وقال ابن يونس.
روى عنه عبدالله بن عياض قتلته الروم بالاندلس سنة خمس عشرة ومائة.
له في الكتابين حديث واحد في ذم الخمر.
قلت: هذا الذي ذكر ابن عدي قاله في ترجمة عبدالرحمن بن آدم عقب قول ابن معين في كل منهما لا أعرفه واقره المؤلف عليه وهو لا يتمشى في كل الاحوال فرب رجل لم يعرفه ابن معين بالثقة والعدالة وعرفه غيره فضلا عن معرفة العين لا مانع من هذا وهذا الرجل قد عرفه ابن يونس واليه المرجع في معرفة أهل مصر والمغرب وقد ذكره ابن خلفون في الثقات وقال كان رجلا
صالحا جميل السيرة استشهد في قتال الفرنج في شهر رمضان وقد مضى في ترجمة الجراح ابن مليح فما يرد الاعتراض.
441 - م س (مسلم والنسائي) عبدالرحمن بن عبدالله السراج البصري.
روى عن نافع والزهري وسعيد المقبري وعطاء بن أبي رباح.
وعنه أيوب السختياني
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عبدالله الاصم في ابن الاصم اه.
(2) (الغافقي) في الخلاصة بمعجمة وفي المغني بكسر فاء فقاف اه.
(*)

وهو من اقرانه وأيوب بن خوط وجرير بن حازم وجويرية بن اسماء وحماد بن زيد وسعيد ابن أبي عروبة ومعمر وغيرهم.
قال احمد وابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال معمر ثنا عبدالرحمن السراج وكان قد وعى علما وذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن المديني في الطبقة السابعة من أصحاب نافع.
442 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عبدالله السلمي أبو الجعد الحجازي العرجي (1).
روى عن كثير بن عبدالله بن عمرو بن عوف.
وعنه معن بن عيسى وهو من اقرانه وابراهيم بن المنذر الحزامي.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له ابن ماجة حديثا واحدا.
تبدأ الخيل يوم وردها (2).
443 - م سي (مسلم والنسائي في اليوم والليلة) عبدالرحمن بن عبدالله المازني أبو حمزة البصري جار شعبة ويقال ابن أبي عبدالله ويقال أبو حمزة بن أبي عبدالله كيسان وقيل خداش.
روى عن أنس وحميد بن هلال وصفوان بن محرز وسليمان بن يسار وغيرهم وعنه شعبة ويونس الاسكاف.
ذكره ابن حبان في الثقات له في الصحيح حديث واحد في تزوج
عبدالرحمن بن عوف.
قلت: جزم مسلم أن عبدالرحمن بن كيسان الذي روى عن شعبة من رواية وكيع عنه وهو أبو حمزة هذا.
444 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن عبدالحميد بن سالم المهري (3) أبو رجاء المصري المكفوف.
__________
(1) (العرجي) بالفتح والسكون وجيم نسبة إلى العرج موضع بمكة اه لب.
(2) (عبدالرحمن) بن عبدالله.
عن عبدالله بن مغفل في عبدالرحمن بن زياد اه هامش الاصل.
(3) المهري في التقريب بفتح الميم وسكون الهاء اه.
(*)

روى عن عقيل بن خالد وسعيد بن أبي أيوب وبكر بن عمرو وأبي هانئ حميد ابن هانئ وأبي حزرة يعقوب بن مجاهد ويحيى بن أيوب المقابري وغيرهم.
وعنه ابن أخته أبو الطاهر احمد بن عمرو بن السرح سماعا ووجادة وعبد الله بن وهب وهارون ابن معروف قال أبو زرعة شيخ من أهل مصر وقال أبو داود ثقة حدث عنه ابن وهب وقال أبو عمرو الكندي توفي سنة اثنتين وتسعين ومائة وكان من أفضل أهل مصر.
قلت: وقال ابن يونس في تاريخ مصر حدثني أبي عن جدي أنه توفي في المحرم سنة (118) وكان من افاضل أهل مصر آخر من حدث عنه بمصر يونس بن عبدالاعلى وكان قد عمي فكان يحدث حفظا فاحاديثه مضطربة (1).
445 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن عبد رب الكعبة العائذي (2) أو الصائدي.
حديثه في أهل الكوفة.
روى عن ابن مسعود وعبد الله بن عمرو.
وعنه زيد ابن وهب والشعبي وعون بن أبي شداد العقيلي.
ذكره ابن حبان في الثقات له في الكتب حديث واحد في الفتن وفيه الحث على طاعة الامير في طاعة الله.
قلت: وقال العجلي
تابعي ثقة (3).
446 - فق (ابن ماجة في التفسير) عبدالرحمن بن عبد ربه النسوي قاضي نيسابور.
هو ابن عبدالله بن عبد ربه تقدم.
447 - م (مسلم) عبدالرحمن بن عبد العزيز بن عبدالله بن عثمان بن حنيف الانصاري
__________
(1) (عبد الرحمن) بن عبدالحميد عن هشام في ابن عبدالمجيد اه هامش الاصل.
(2) العائذي بعين مهملة وتحتانية اه تقريب.
(3) (عبدالرحمن) بن أبي عبدالرحمن في ابن البيلماني اه هامش الاصل.
(*)

الاوسي أبو محمد المدني ويقال له الامامي (1).
فيقال انه من ولد أبي امامة بن سهل بن حنيف الانصاري.
روى عن الزهري وعبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم.
وعنه فليح بن سليمان وهو من اقرانه وخالد بن مخلد وسعيد بن أبي مريم والقعنبي والواقدي وغيرهم.
قال يعقوب بن شيبة ثقة وقال أبو حاتم شيخ مضطرب الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة اثنتين وستين ومائة وهو ابن بضع وسبعين سنة وكان قد ذهب بصره.
روى له مسلم حديثا واحدا في النكاح.
قلت: وقال ابن سعد كان كثير الحديث وكان عالما بالسيرة وغيرها ثم ذكر وفاته وسنه كما قال ابن حبان وقال عثمان الدارمي عن ابن معين شيخ مجهول وقال الازدي ليس بالقوي وغيرهم.
448 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن عبدالمجيد السهمي.
روى عن هشام بن الغاز.
وعنه محمد بن اسماعيل بن أبي فديك.
روى له أبو داود
حديثا واحدا في الدعاء.
قلت: وقع في نسخة الخطيب عبدالرحمن بن عبدالحميد وكذا في التذكرة للفريابي ووقع عند الطبراني في الدعاء من رواية ابن أبي فديك عن عبد الرحمن بن عبدالمجيد ولم أر فيه جرحا ولا تعديلا إلا أن صنيع المصنف في الاطراف يقتضي أن يكون هو عبدالرحمن بن عبدالحميد الماضي قبل ترجمتين فإنه قال في ترجمة مكحول عن أنس حديث من قال حين يصبح وحين يمسي اللهم إني اصبحت اشهدك الحديث وفي الادب عن احمد بن صالح عن ابن أبي فديك عن عبدالرحمن بن عبدالحميد السهمي ويقال ابن عبدالحميد بن سالم أبي رجاء المكفوف عن هشام بن الغاز انتهى فإن كانا واحدا فقد عرف حاله والله أعلم.
__________
(1) (الامامي) بالضم اه تقريب.
(*)

449 - م س (مسلم والنسائي) عبدالرحمن بن عبدالملك بن سعيد بن حبان (1) بن أبجر الهمداني ويقال الكناني الكوفي.
روى عن أبيه والثوري والمفضل بن يونس الجعفي.
وعنه ابنه عبدالملك واسماعيل ابن محمد بن جحادة وهو من اقرانه ويحيى بن عبدالرحمن الارحبي وسعيد بن محمد الجرمي وسريج بن يونس وأحمد بن اشكاب وأبو همام الوليد بن شجاع وغيرهم.
قال ابن معين صالح له عند مسلم حديث عمار في قصر الخطبة وحديث ابن عمرو في نفقة الرقيق وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن نمير مات سنة إحدى وثمانين ومائة.
قلت: وكذا قال ابن سعد وزاد أنه كناني من انفسهم.
قال وكان خيرا فاضلا صاحب سنة وقال العجلي كوفي ثقة وقال ابن حبان مستقيم الحديث ووثقه الدارقطني ومحمد بن عبدالله بن نمير.
450 - خ س (البخاري والنسائي) عبدالرحمن بن عبدالملك بن شيبة وقيل ابن محمد بن شيبة الحزامي (2)
مولاهم المدني أبو بكر.
روى عن ابن أبي فديك وأبي نباتة يونس بن يحيى وعبد الرحمن بن المغيرة الحزامي واسماعيل بن قيس بن سعد بن زيد بن ثابت وزياد بن نصر الوادي وعبد الله بن نافع الصائغ والوليد بن مسلم وغيرهم روى عنه البخاري وروى النسائي عن أبي زرعة الرازي عنه وأبو معين الرازي والربيع بن سليمان المرادي وعبد الله بن شبيب المدني ومحمد بن يزيد الاسفاطي وعلي بن أحمد الجوازي والفضل بن محمد بن المسيب وغيرهم.
قال أبو حاتم كان يختلف إلى عبد العزيز الاويسي وهو شاب يكتب عنه فرآه أبو زرعة فذاكره بغرائب لم تكن عنده فسأله أن يحدثه فسمع منه.
قال أبو زرعة لم يكن بين
__________
(1) حيان بمهملة وتحتانية وابن ابجر بموحدة وجيم وراء وزن احمد اه تقريب.
(2) الحزامي بمهملة وزاي اه تقريب.
(*)

تحديثه وموته كبير شئ وقال أبو بكر بن أبي داود ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف.
قلت: وربما نسب إلى جده فقيل عبد الرحمن بن شيبة وكذا وقع في رواية البخاري عنه في حديثين أخرجهما عنه لم يخرج عنه غيرهما وبذلك جزم صاحب الزهرة وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالمتين عندهم.
451 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عبد الوهاب العمى (1) البصري الصيرفي.
روى عن أبي قتيبة سلم بن قتيبة وأبي عامر العقدي وعبد الله بن موسى التيمي وعبد الله بن نمير ووكيع بن الجراح ويعقوب بن إسحاق الحضرمي وأبي عاصم وأبي سلمة موسى ابن اسماعيل وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وأبو زرعة وبقي بن مخلد وابراهيم نائلة ومحمد ابن أيوب بن الضريس ومحمد بن عبدالله الحضرمي وموسى بن إسحاق الانصاري والحسن ابن سفيان وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث:
452 - ع (الستة) عبدالرحمن بن عبد القاري (2) من ولد القارة بن الديش.
يقال له صحبة وقيل بل ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وقيل أتي به إليه وهو صغير.
روى عن عمر وأبي طلحة وأبي أيوب وأبي هريرة.
وعنه ابنه محمد والسائب بن يزيد وهو من اقرانه وعروة بن الزبير والاعرج وعبيد الله بن عبدالله بن عتبة وأحمد بن عبد الرحمن بن عوف ويحيى بن جعدة بن هبيرة والزهري قال ابن معين ثقة وقال ابن سعد توفي بالمدينة سنة (85) في خلافة عبدالملك وهو ابن (78) سنة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثمان وثمانين.
قلت: وكذا أرخه ابن قانع وابن زبر والقراب
__________
(1) (العمى) بفتح العين اه خلاصة.
(2) في التقريب القاري بتشديد الياء وفي هامش الخلاصة منسوب هو وابناه محمد وابراهيم وأقاربه ويعقوب بن عبدالرحمن وغيرهم إلى القارة قبيلة مشهورة بجودة الرمي اه شريف الدين.
(*)

وزاد وهو ابن (78) سنة وقال الواقدي له صحبة ثم قال كان على بيت المال زمن عمر وهو من جلة تابعي أهل المدينة وعلمائهم وأخرج البيهقي في التشهد من طريق ابن إسحاق حدثني ابن شهاب وهشام عن عروة عن عبدالرحمن بن عبد القاري وكان عاملا لعمر على بيت المال.
وقال العجلي مدني تابعي ثقة وذكره مسلم وابن سعد وخليفة في الطبقة الاولى من تابعي أهل المدينة وروى ابن وهب عن يعقوب بن عبدالرحمن بن محمد بن عبدالله ابن عبد القاري عن أبيه.
قال أتى بعبد الله وعبد الرحمن إلى النبي صلى الله عليه وسلم فمسح على رؤوسهما فذكر قصة أوردها البغوي في معجم الصحابة.
453 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن عبيد الله بن حكيم الاسدي أبو محمد الحلبي الكبير
المعروف بابن أخي الامام بحلب.
روى عن عبيد الله بن عمرو الرقي وأبي المليح الحسن بن عمر الرقي وخلف بن خليفة ويحيى بن أبي زائدة وعيسى بن يونس والوليد بن مسلم وعبد الله بن المبارك والدراوردي وابن عيينة وابراهيم بن سعد وعمر بن عبيد الطنافسي وغيرهم.
وعنه أبو داود والنسائي وأحمد بن علي الابار وبقي بن مخلد والحسن بن علي المعمري وحفيده محمد بن عبدالله بن عبد الرحمن المعروف بالاسير وأبو حاتم الرازي وعبد الرحمن بن عبيد الله بن عبد العزيز الهاشمي المعروف أيضا بابن أخي الامام وعمر بن سعيد بن سنان الطائي ومحمد بن محمد ابن سليمان الباغندي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي لا بأس به وقال أحمد ابن إسحاق أبو صالح الوزان ثنا عبدالرحمن بن عبيد الله أخو الامام ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
قلت: وقال أبو حاتم في العلل سألته وكان يفهم الحديث.
454 - تمييز عبدالرحمن بن عبيد الله بن عبد العزيز بن الفضل بن صالح بن علي ابن عبدالله بن عباس أبو محمد ويقال أبو القاسم ابن أخي الامام الحلبي المعدل.

روى عن ابراهيم بن سعيد الجوهري وأحمد بن حرب الموصلي وبركة بن محمد الحلبي وحاجب بن سليمان المنبجي وعبدة بن عبدالرحيم المروزي وأبي داود الحراني وجماعة.
وعنه أبو بكر بن دجالة الدمشقي وأبو أحمد بن عدي وأبو بكر بن المقري وعلي ابن الحسين بن بندار وأبو الحسن الحلبي القاضي وعلي بن عمرو بن سهل الحريري وغيرهم.
ذكره الحافظ أبو القاسم علي بن محمد بن إسحاق في تاريخ دمشق وقال قدم دمشق سنة (302) وحدث بها ذكر هو والذي بعده للتمييز.
455 - تمييز
عبدالرحمن بن عبيد الله بن أحمد الاسدي أبو محمد ابن أخي الامام الحلبي المعدل.
روى عن ابراهيم بن سعيد الجوهري وحاجب بن سليمان ومحمد بن قدامة وأحمد ابن حرب الموصلي.
وعنه ابن عدي وأبو بكر بن المقري وأبو الحسين بن المظفر وأبو أحمد الحاكم وذكره في الكنى وأبو طاهر محمد بن سليمان بن أحمد بن ذكوان وخلط صاحب الكمال ترجمته بالذي قبله والصواب التفرقة والله أعلم.
456 - ع (الستة) عبدالرحمن بن عبيد بن نسطاس (1) بن أبي صفية الثعلبي العامري البكائي ويقال البكالي ويقال السلمي أبو يعفور الصغير الكوفي.
روى عن السائب بن يزيد وأبي الضحى والوليد بن العيزار وابراهيم النخعي وأبي ثابت أيمن بن ثابت وأبي الشعثاء المحاربي وأبيه عبيد بن نسطاس.
وعنه الحسن بن صالح والسفيانان وابن المبارك ومروان بن معاوية ومحمد بن فضيل بن غزوان وغيرهم.
قال
__________
(1) في التقريب (نسطاس) بكسر النون وسكون السين المهملة (أبو يعفور) بفتح التحتانية وسكون المهملة بعدها فاء مضمومة زاد في الخلاصة وآخره راء مهملة (والثعلبي) بمثلثة اه شريف الدين.
(*)

أحمد وابن معين ثقة وقال أبو حاتم ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأفاد انه روى عن عبدالله بن أبي أوفى وأنس بن مالك وقال يعقوب بن سفيان ثقة.
457 - م (مسلم) عبدالرحمن بن أبي عتاب.
عن أبي سلمة عن عائشة في ركعتي الفجر.
وعنه زياد بن سعد تقدم ذكره في ترجمة زيد بن أبي عتاب.
458 - عبدالرحمن بن أبي عتيق هو عبدالرحمن بن عبدالله بن أبي عتيق تقدم.
459 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن عثمان بن أمية بن عبدالرحمن بن أبي بكرة الثقفي أبو بحر البكراوي البصري.
روى عن حميد الطويل وسعيد بن أبي عروبة ومحمد بن عمرو بن علقمة وثابت ابن عمارة واسماعيل بن مسلم المكي واسرائيل بن يونس وحبيب بن الشهيد وعتاب بن عبد العزيز الحماني وقرة بن خالد وحماد بن سلمة وجماعة.
وعنه بندار وأبو موسى وعمرو ابن علي وأبو عمر الضرير وزياد بن يحيى الحساني وأحمد بن عبدة الضبي والحسن بن محمد ابن الصباح الزعفراني ويحيى بن حكيم المقوم وأزهر بن جميل الرقاشي ومحمد بن عبدالله ابن مربع وجماعة.
قال أحمد بن حنبل طرح الناس حديثه وقال الدوري عن يحيى بن معين ضعيف وقال أبو حاتم عن علي بن المديني ذهب حديثه وقال الآجري عن أبي داود قال أحمد لا بأس به وقال في موضع آخر عن أبي داود صالح قال لي عباس كان علي لا يحدث عنه وسألت أحمد عنه فقال ما أسوأ رأي البصريين فيه.
قال أبو داود وقال لي أحمد من حدث عنه علي يحدث عنه قلت لا أدري قال الآجري وسمعت أبا داود يقول تركوا

حديثه وقال اسماعيل بن إسحاق عن علي بن المديني كان يحيى بن سعيد حسن الرأي فيه وحدث عنه.
قال علي وأنا لا أحدث عنه وكان يحيى ربما كلمني فيه ويقول انكم لتحدثون عن من هو دونه.
وقال أبو حاتم ليس بقوي يكتب حديثه ولا يحتج به وقال النسائي ضعيف وقال ابن عدي له أحاديث غرائب عن شعبة وعن غيره وهو ممن يكتب حديثه.
قال البخاري عن جراح بن مخلد مات في المحرم أو صفر سنة خمس وتسعين ومائة.
قلت: وقال الحاكم
أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن حبان يروي المقلوبات عن الاثبات فلا يجوز الاحتجاج به وقال ابن الجارود في الضعفاء قال البخاري لم يتبين لي طرحه ووثقه العجلي.
460 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن عثمان بن عبيد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد ابن تيم بن مرة التيمي.
أسلم يوم الحديبية وقيل يوم الفتح وكان يقال له شارب الذهب.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمه طلحة بن عبيد الله وعثمان بن عفان.
وعنه ابناه عثمان ومعاذ والسائب بن يزيد وابن المسيب ومحمد بن ابراهيم التيمي وأبو سلمة بن عبدالرحمن وغيرهم.
قتل مع عبدالله ابن الزبير (1) ودفن بالحزورة فلما زيد في المسجد دخل قبره في المسجد الحرام (2).
461 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود) عبدالرحمن بن عجلان.
عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسل.
وعنه ثابت البناني.
ذكره البخاري في تاريخه وأخرج له في كتاب الادب المفرد اثرا عن عمر موقوفا من رواية كثير بن محمد عنه ثم ذكر المزي ان البخاري جعله وما بعده اثنين ولم يذكر غيره إلا واحدا.
وأظن الصحيح ما قاله البخاري وان الذي روى له هو و (د) شخ بصري لم يذكره المزي.
__________
(1) في هامش الخلاصة سنة ثلاث وسبعين اه.
(2) عبدالرحمن بن عثمان الثقفي في عبدالله بن عثمان اه هامش الاصل.
(*)

462 - تمييز عبدالرحمن بن عجلان أبو موسى البرجمي الطحاوي الكوفي.
سمع ابراهيم قوله وقال ابن أبي حاتم روى عن ابراهيم النخعي وعنه الثوري ويعلى ابن عبيد وأبو نعيم وقبيصة.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم ما بحديثه بأس
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: الذي ذكره العجلي ويعقوب بن سفيان غيره.
463 - مد (أبي داود في المراسيل) عبدالرحمن بن عدي البهراني (1) الحمصي.
روى عن أخيه عبدالاعلى ويزيد بن ميسرة بن حلبس.
وعنه صفوان بن عمرو وعبد الله بن بسر الحبراني واسماعيل بن عياش.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو حاتم لا أعرفه وحديثه صالح وقال ابن القطان لا يعرف.
464 - تمييز عبدالرحمن بن عدي بن الخيار.
روى عن أبي هريرة وعنه ابن المنكدر.
465 - تمييز عبدالرحمن بن عدي الكندي كوفي.
روى عن الاشعث بن قيس.
وعنه عبدالله بن شريك العامري.
466 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عرزب (2) ويقال عرزم الاشعري.
روى عن أبي موسى.
وعنه ابنه الضحاك وفي اسناد حديثه اختلاف.
__________
(1) البهراني بفتح الموحدة وسكون الهاء.
(2) عرزب بفتح المهملة وسكون الراء بعدها زاي ثم موحدة أو ميم من الثالثة اه تقريب.
(*)

467 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عرق (1) اليحصبي الحمصي.
روى عن النعمان بن بشير عن حبيب بن مسلمة.
وعنه ابنه محمد.
ذكره ابن حبان
في الثقات.
468 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن عسيلة (3) بن عسل بن عسال المرادي أبو عبد الله الصنابحي.
رحل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فوجده قد مات قبله بخمس ليال أو ست ثم نزل الشام.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن أبي بكر وعمر وعلي وبلال وسعد بن عبادة وعمرو بن عبسة وشداد ابن أوس ومعاذ بن جبل ومعاوية وعائشة.
وعنه أسلم مولى عمر وربيعة بن يزيد الدمشقي وأبو الخير مرثد بن عبدالله اليزني وأبو عبد الرحمن الحبلى وعطاء بن يسار وسويد بن غفلة وعبد الله بن محيريز ومحمود بن لبيد الانصاري وعبد الله بن سعد البجلى الكاتب ويونس ابن ميسرة بن حلبس وجماعة.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال يعقوب بن شيبة هؤلاء الصنابحيون الذين يروى عنهم في العدد ستة وإنما هما اثنان فقط.
الصنابحي الاحمسي وهو الصنابح الاحمسي هذان واحد من قال فيه الصنابحي فقد أخطأ وهو الذي يروي عنه الكوفيون.
والثاني: عبد الرحمن بن عسيلة كنيته أبو عبد الله لم يدرك النبي صلى الله عليه وسلم بل أرسل عنه وروى عن أبي بكر وغيره فمن قال عن عبدالرحمن الصنابحي فقد أصاب اسمه ومن قال عن أبي عبدالله الصنابحي فقد أصاب كنيته وهو رجل واحد ومن قال عن أبي عبدالرحمن فقد أخطأ قلب اسمه فجعله كنيته ومن قال عن عبدالله الصنابحي فقد أخطأ قلب كنيته فجعلها اسمه هذا قول علي بن المديني ومن تابعه وهذا الصواب عندي وقد تقدم باقي ما يتعلق في ترجمة عبدالله الصنابحي.
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عرق بكسر المهملة وسكون الراء بعدها قاف مقبول من الرابعة اه.
(2) عسيلة بمهملة مصغرا اه تقريب.
(*)

قلت: وذكر ابن حبان في الثقات عبدالرحمن بن عسيلة نحو ما ذكره ابن سعد وقال
ابن يونس شهد فتح مصر وقال ابن معين تأخر إلى زمن عبدالملك بن مروان وكان عبدالملك يجلسه معه على السرير وذكره البخاري في التاريخ الاوسط في فصل من مات ما بين السبعين إلى الثمانين وقال العجلي شامي تابعي ثقة وكان كثير المناقب فمن أجلها ما أخرجه الطبراني في مسند عبادة من طريق ابن محيريز قال عدنا عبادة بن الصامت فأقبل أبو عبد الله الصنابحي فقال عبادة من سره أن ينظر إلى رجل عرج به إلى السماء فنظر إلى أهل الجنة وأهل النار فرجع وهو يعمل على ما رأى فلينظر إلى هذا.
469 - عبدالرحمن بن عصام المزني.
يأتي في ابن عصام في المبهمات.
470 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالرحمن بن عطاء القرشي.
مولاهم أبو محمد ابن بنت أبي لبيبة (1) الذارع المدني صاحب الشارعة.
وروى عن عبدالملك بن جابر بن عتيك ومحمد بن جابر بن عبدالله وسليمان بن يسار وسعيد بن المسيب وأبي عبيدة بن محمد بن عمار بن ياسر.
وعنه ابن أبي ذئب وسليمان ابن بلال والدراوردي وهشام بن سعد وحاتم بن اسماعيل وغيرهم.
قال البخاري وقال أبو حاتم شيخ يحول من كتاب الضعفاه وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد توفي سنة ثلاث وأربعين ومائة وكان ثقة قليل الحديث.
روى له أبو داود والترمذي حديث حسن (2) إنما نعرفه من حديث ابن أبي ذيب انتهى وقد رواه سليمان ابن
__________
(1) في التقريب (أبي لبيبة) بموحدتين الاولى مكسورة بينهما تحتانية ساكنة وفي هامش الخلاصة (الشارعة) هي أرض عند رواقي رومة بطرف المدينة اه.
(2) كذا في الاصل والظاهر - روى له أبو داود والترمذي حديثا.
(*)

بلال عن عبدالرحمن بن عطاء أيضا.
قلت: وقال ابن حبان مصري أصله من أهل المدينة يعتبر حديثه إذا روى عن غير عبد الكريم أبي أمية وقال الازدي لا يصح حديثه وقال
ابن وضاح كان رفيقا لمالك في الطلب وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن عبد البر ليس عندهم بذاك وترك مالك الرواية عنه وهو جاره.
471 - تمييز عبدالرحمن بن عطاء بن كعب مدني.
روى عن نافع وعبد الكريم بن أمية.
روى عنه سعيد بن أبي أيوب وعمرو ابن الحارث.
فرق بينه وبين الذي قبله ابن أبي حاتم وقال سألت أبي عنه فقال شيخ.
قلت: لم يفرق بينهما أحد غير ابن أبي حاتم وأما البخاري والنسائي وابن حبان وابن سعد فلم يذكروا إلا واحدا وقال ابن يونس في تاريخ مصر عبدالرحمن بن عطاء بن كعب العامري روى عنه من أهل مصر عمرو بن الحارث ويحيى بن أيوب فقال توفي باسوان من صعيد مصر سنة (143) وهو الذي قال فيه مالك غرب نفسه فذكر وفاته من عند ابن يونس دليل على انه هو الذي ذكره ابن سعد وغيره وكذلك ما قدمناه من كلام ابن حبان والله أعلم.
472 - س (النسائي) عبدالرحمن بن عطاء بن صفوان الزهري.
روى عن عطاء بن أبي رباح.
روى عنه يزيد بن سنان الرهاوي وأبو عبد الرحمن خال محمد بن سلمة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى النسائي من طريق موسى بن أعين عن أبي عبدالرحيم عن الزهري عن عطاء قال رأيت جابر بن عبدالله وجابر بن عمير يرتميان الحديث ومن طريق محمد بن سلمة عن خاله أبي عبدالرحيم قال حدثني عبدالرحمن الزهري فذكره ورواه ابن مندة في المعرفة من حديث موسى بن أعين مثله وقال بعده الزهري هذا هو عبدالرحمن بن عطاء بن صفوان كذلك رواه سعيد بن يحيى الاموي عن أبيه عن يزيد بن سنان عن عبدالرحمن بن عطاء الزهري به.
لم يذكره المزي وهو على شرطه.

473 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عقبة بن الفاكه (1) بن سعد الانصاري المدني.
روى عن جده وله صحبة.
وعنه ابن أخته أبو جعفر الخطمي.
له عنده حديث يأتي في الفاكه.
474 - تمييز عبدالرحمن بن عقبة بن عبدالرحمن بن جابر بن عبدالله الانصاري.
روى عن أبيه انه حدثه عن أبيه عن جابر قال لما خرج رسول الله صلى الله عليه وآله وأبو بكر مهاجرين فدخلا الطائف الحديث.
وفيه قصة أم معبد مختصرة.
روى عنه يعقوب ابن محمد الزهري أخرجه البزار وقال عبدالرحمن بن عقبة معروف النسب ولم يحدث إلا يعقوب بن محمد.
475 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالرحمن بن أبي عقبة الفارسي المدني مولى الانصار.
روى عن أبيه وله صحبة.
وعنه داود بن الحصين.
ذكره ابن حبان في الثقات له عندهما حديث يأتي في ترجمة أبيه.
قلت: وقال يروي المراسيل روى عنه محمد بن يحيى ابن حبان وداود بن الحصين وكذا ذكر أبو حاتم ان محمد بن يحيى بن حبان ممن روى عنه.
476 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن علقمة ويقال ابن أبي علقمة مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم ان وفد ثقيف قدموا عليه ومعهم هدية وقيل عن عبدالرحمن ابن أبي عقيل الثقفي وروى أيضا عن عبدالله بن مسعود.
وعنه أبو صخرة جامع بن شداد المحاربي وعبد الملك بن محمد بن بشر الكوفي وعون بن أبي جحيفة.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه ليست له صحبة.
قلت: فرق ابن أبي حاتم بين الذي روى حديث ان وفد
__________
(1) الفاكه بكسر الكاف اه تقريب.
(*)

ثقيف قدموا وبين الذي روى عن ابن مسعود فقال في الاول روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وفي الثاني روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وروى عن ابن مسعود ثم ذكر ترجمة ثالثة عبدالرحمن ابن أبي عقيل روى عنه جامع وقال في آخر ترجمته فأخبرت أبي فقال هو تابعي ليست له صحبة وقال ابن حبان يقال له صحبه وقال الدارقطني لا تصح له صحبة ولا نعرفه وفرق ابن حبان بين الراوي لحديث الهدية وبين الراوي عن ابن مسعود فذكر الثاني في التابعين وذكره في الصحابة جماعة ممن ألف فيهم منهم خليفة ويعقوب بن سفيان وابن مندة.
477 - عخ س (البخاري في خلق أفعال العباد والنسائي) عبدالرحمن بن علقمة.
ويقال ابن أبي علقمة ويقال ابن علقم.
روى عن ابن عباس وابن عمر.
وعنه الثوري.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي ثقة وقال ابن شاهين قال ابن مهدي كان من الاثبات الثقات.
478 - بخ د ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن علي بن شيبان الحنفي اليمامي.
روى عن أبيه وطلق بن علي.
وعنه ابنه يزيد وعبد الله بن بدر الحنفي ووعلة ابن عبدالرحمن ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأخرج له في صحيحه وقال العجلي تابعي ثقة ووثقه أيضا أبو العرب التميمي وابن حزم.
479 - مد س (أبي داود في المراسيل والنسائي) عبدالرحمن بن عمار بن أبي زينب التيمي المدني.
روى عن القاسم بن محمد وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم.
وعنه محمد بن إسحاق ويزيد بن الهاد ويحيى بن سعيد القطان.
قال ابراهيم بن سعد عن محمد بن إسحاق حدثني عبدالرحمن بن عمار بن أبي زينب وأثنى عليه خيرا وقال حرب بن اسماعيل عن أحمد
كان ثقة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
480 - عبدالرحمن بن عمار المؤذن هو عبدالرحمن بن سعد بن عمار نقدم.

481 - عبدالرحمن بن أبي عمار.
هو ابن عبدالله بن أبي عمار تقدم.
482 - عبدالرحمن بن عمر بن بوذويه.
ويقال عبدالرحمن بن بوذويه تقدم.
483 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن عمر بن يزيد بن كثير الزهري أبو الحسن الاصبهاني الازرق المعروف برسته (1).
روى عن أبي هدبة وابن عيينة وأبي داود الطيالسي ويحيى القطان وابن أبي عدي وابن مهدي ومعاذ بن معاذ العنبري وعبد الوهاب الثقفي وعبد الملك بن الصباح وأبي عاصم وأبي عبدالرحمن المقري وجماعة.
وعنه ابن أخيه عبدالله بن محمد بن عمر وابن أخيه الآخر محمد بن عبدالله بن عمر وأبو زرعة وأبو حاتم وابن وارة وأبو خليفة وسمويه والحسن بن محمد الداركي والعباس بن الفضل بن شاذان ومحمد بن يحيى بن مندة الاصبهاني وغيرهم.
قال أحمد ما ذهبت إلى ابن مهدي إلا وجدته عنده وقال أبو حاتم الرازي صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو الشيخ يقال كان عنده عن ابن مهدي ثلاثون الف حديث.
قال وله أحاديث ينفرد بها إلى أن قال وغرائب حديثه تكثر وقال الحافظ أبو موسى المديني تكلم فيه أبو مسعود وخرج إلى الري فكتب إليهم فيه فلم يبالوا بكتابه وحضر مجلسه أبو حاتم وأبو زرعة وابن وارة.
قال محمد بن عبدالله بن عمر بن يزيد ولد عمي عبدالرحمن سنة (188) ومات سنه (255) وقال أبو الشيخ مات سنة ست وأربعين ومائتين ويقال سنة (50).
قلت: في صحة ما ذكر من مولده نظر فان أبا
نعيم في تاريخ أصبهان وصفه بانه كان رواية يحيى القطان وابن مهدي وتقدم كلا أبي الشيخ
__________
(1) (رسته) بضم الراء وسكون المهملة وفتح المثناة اه تقريب.
(*)

في عدة ما كان عنده عن ابن مهدي وابن مهدي مات سنة (98) ويبعد من ابن عشر سنين ان يوصف بذلك ويحيى القطان مات أيضا في أوائل سنة (98).
484 - خ ت كن (البخاري والترمذي والنسائي في مسند مالك) عبدالرحمن بن عمرو بن سهل الانصاري المدني.
وقد ينسب إلى جده.
روى عن عثمان وسعد بن أبي وقاص وسعيد بن زيد روى عنه ابنه عمرو وطلحة بن عبدالله بن عوف والحارث بن عبدالرحمن بن أبي ذباب وإسحاق ابن الحارث القرشي.
وذكر الواقدي فيمن قتل بالحرة عبدالملك بن عبدالرحمن بن عمرو ابن سهل بن عبد شمس بن عبدود بن نصر وليس بابن عبدالرحمن هذا.
قلت: بل أظنه ولده فاني لم أجد من نسب عبدالرحمن هذا أيضا...وحدث في مسند أحمد وصحح ابن خزيمة ما يدل على انه قرشي ثم وجدت الدارقطني شفي في هذا فقال في غرائب مالك بعد أن أخرج من رواية ابن وهب عن مالك عن ابن شهاب عن طلحة بن عبدالله ابن عوف عن عبدالرحمن بن عمرو بن سهل كذا كتب بخطه عن سعيد بن زيد من ظلم شبرا من الارض.
وهو الذي أخرجه له البخاري وغيره ثم أخرجه من وجه آخر عن ابن وهب مثله لكن قال ابن سهل بسكون الهاء ثم قال أخرجه أبو داود يعني في حديث مالك عن أبي الطاهر عن أبي السرح عن ابن وهب مثله لكن قال عبدالرحمن بن سهل نسبه لجده.
قال ولا نعلم حدث به عن مالك غير ابن وهب.
قال ورواه معمر وعقيل وشعيب والزبيدي وابن مسافر وغيرهم عن الزهري فقالوا عبدالرحمن بن عمرو بن سهل بسكون الهاء قال وسهل هو ابن عمرو بن عبد شمس بن عبدود بن نصر بن مالك ابن حسل بن عامر بن لؤي وجده سهل هو أخو سهيل بن عمرو صاحب القضية في الحديبية
قال الدارقطني ومن نسب عبدالرحمن فقال ابن عمرو بن سهيل يعني بالتصغير فقد وهم وقال ابن حزم هو ثقة معروف (1).
__________
(1) تمييز (عبدالرحمن) بن عمرو بن سهل الغامري القرشي قتل بالحرة لا أعرف له رواية اه تقريب.
(*)

485 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن عمرو بن عبدالله بن صفوان بن عمرو النصري (1) أبو زرعة الدمشقي شيخ الشام في وقته.
روى عن محمد بن المبارك الصوري وسليمان بن عبدالرحمن وعبد الله بن جعفر الرقي وأبي مسهر وعفان وعلي بن عياش وأبي نعيم وأبي اليمان وآدم بن أبي اياس وأبي الجماهر ومحمد ابن عائذ ويحيى بن صالح الوحاظي وهوذة بن خليفة وأبي غسان مالك بن اسماعيل وأبي ابن صالح المصري وأحمد بن خالد الوهبي وأحمد بن حنبل وأبي النضر الفراديسي وسعيد ابن منصور وسليمان بن حرب وخلق وعنه أبو داود ويعقوب بن سفيان وهو من اقرانه وابن أبي حاتم وابن أبي داود وابن صاعد وعبدان الاهوازي وابن جوصاء وأحمد بن سليمان ابن حذلم وأبو جعفر الطحاوي وإسحاق بن ابراهيم الاذرعي والحسن بن حبيب الحضائري والحسين بن يحيى بن جذلان وأحمد بن القاسم بن معروف وأبو الميمون عبدالرحمن ابن راشد وأبو القاسم بن أبي العقب وأبو العباس الاصم وأبو القاسم الطبراني وجماعة.
قال أحمد بن أبي الحواري هو شيخ الشباب وقال ابن أبي حاتم كان رفيق أبي وكتب عنه وكتبنا عنه وكان صدوقا ثقة سئل أبي عنه فقال صدوق وقال ابن عدي كان ابن جوصاء يسأل من أبي زرعة ومن يزيد بن عبد الصمد عن حديثه وخاصة حديث دمشق وقال الهروي وغيره مات في جمادى الآخرة سنة (281).
قلت: قال الخليلي كان من الحفاظ الاثبات.
486 - د ت ق (أبي امامة والترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن عمرو بن عبسة السلمي (2) الشامي.
نسبه بقية عن يحيى بن سعيد.
روى عن العرباض بن سارية وعتبة بن عبد السلمي.
__________
(1) (النصري) النون اه تقريب.
(2) السلمى بالفتح اه تقريب.
(*)

وعنه ابنه جابر وخالد بن معدان وضمرة بن حبيب ومحمد بن زياد الالهاني وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد مات سنة عشر ومائة.
له في الكتب حديث واحد في الموعظة صححه الترمذي.
قلت: وابن حبان والحاكم في المستدرك وزعم القطان الفاسي انه لا يصح لجهالة حاله وذكره مسلمة في الطبقة الاولى من التابعين ووقع في رواية للطبرانه من طريق يزيد بن الهاد عن محمد بن ابراهيم عن خالد بن معدان عن عمه عن عرباض وهذا يعكر على من قال انه ابن عمرو بن عبسة فان معدان والد خالد هو ابن أبي ذئب إلا أن يكون خالد أطلق عليه عمه مجازا.
487 - ع (الستة) عبدالرحمن بن عمرو بن أبي عمرو واسمه يحمد الشامي أبو عمرو الاوزاعي الفقيه.
نزل بيروت في آخر عمره فمات بها مرابطا.
روى عن إسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة وشداد بن عمار وعبدة بن أبي لبابة وعطاء بن أبي رباح وقتادة وأبي النجاشي عطاء بن صهيب ونافع مولى ابن عمر والزهري ومحمد بن ابراهيم التيمي ومحمد بن سيرين والمطلب بن عبدالله بن حنطب ويحيى بن سعيد الانصاري ويحيى بن أبي كثير وأبي عبيد المذحجي وأبي كثير السيحمي وسلمان بن حبيب المحاربي وحسان بن عطية وربيعة ابن أبي عبدالرحمن وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد وعمرو بن زيات والوليد بن هشام
المعيطي ويزيد بن يزيد بن جابر وخلق من اقرانه وغيرهم.
روى عنه مالك والشعبة والثوري وابن المبارك وابن أبي الزناد وعبد الرزاق وبقية وبشر بن بكر ومحمد بن حرب وهقل بن زياد ويحيى بن سعيد القطان وشعيب بن إسحاق وأبو ضمرة المدني وضمرة بن ربيعة واسماعيل بن عبدالله بن سماعة وأبو إسحاق الفزاري واسماعيل بن عياش وعبد الله بن كثير الدمشقي القاري وعبد الله بن نمير وعمرو ابن أبي سلمة التنيسي ومبشر بن اسماعيل ومحمد بن شعيب بن شابور ومحمد بن مصعب القرقسائى ومخلد بن يزيد الحراني والهيثم بن حميد والوليد بن مسلم والوليد بن يزيد العذري ويحيى ابن حمزة الحضرمي ويزيد بن السمط ويحيى بن عبدالله بن الضحاك البابلتي وموسى ابن

أعين الجزري وعيسى بن يونس وعمر بن عبد الواحد السلمي وعبد الحميد بن حبيب ابن أبي العشرين وأبو عاصم النبيل ومحمد بن يوسف الفريابي والمغيرة الخولاني وعبيد الله بن موسى العبسي ومحمد بن كثير المصيصي وجماعة.
وروى عنه من شيوخه الزهري ويحيى ابن أبي كثير وقتادة وغيرهم.
قال الحاكم أبو أحمد في الكنى الاوزاعي من حمير وقد قيل ان الاوزاع قرية بدمشق وعرضت هذا القول على أحمد بن عمير فلم يرضه وقال إنما قيل الاوزاعي لانه من أوزاع القبائل وقال أبو سليمان بن زبر هو اسم وقع على موضع مشهور بدمشق يعرف بالاوزاع سكنه في صدر الاسلام بقايا من قبائل شتى وقال أبو زرعة الدمشقي كان اسم الاوزاعي عبد العزيز فسمى نفسه عبدالرحمن وكان أصله من سبأ السند وكان ينزل الاوزاع فغلب ذلك عليه وإليه فتوى الفقه لاهل الشام لفضله فيهم وكثرة روايته وبلغ سبعين سنة وكان فصيحا ورسائله تؤثر وقال عمرو بن علي عن ابن مهدي الائمة في الحديث أربعة الاوزاعي ومالك والثوري وحماد بن زيد وقال أبو عبيد عن ابن مهدي ما كان بالشام أعلم بالسنة منه.
وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة ما أقل ما روى عن الزهري وقال أبو حاتم
امام متبع لما سمع وقال أبو مسهر عن هقل بن زياد أجاب الاوزاعي في سبعين الف مسألة أو نحوها وقال ابن عيينة كان إمام أهل زمانه وقال أمية بن يزيد بن أبي عثمان كان عندنا أرفع من مكحول جمع العبادة والورع والقول بالحق وقال ابن سعد ولد سنة (88) وكان ثقة مأمونا صدوقا فاضلا خيرا كثير الحديث والعلم والفقه (1) وكان مكتبه باليمامة ومات ببيروت سنة (158) وقال الآجري عن أبي داود مات الاوزاعي في الحمام.
قلت: وقال عيسى بن يونس كان الاوزاعي حافظا وقال ابن حبان في الثقات كان من فقهاء أهل الشام وقرائهم وزهادهم وكان السبب في موته أنه كان مرابطا ببيروت فدخل الحمام فزلق فسقط وغشى عليه ولم يعلم به حتى مات وقد روى عن ابن سيرين نسخة ولم يسمع الاوزاعي من ابن سيرين شيئا ثم روى عن الوليد عن الاوزاعي قال قدمت
__________
(1) في الخلاصة قال إسحاق إذا اجتمع الاوزاعي والثوري ومالك على الامر فهو سنة اه شريف الدين.
(*)

البصرة بعد موت الحسن بنحو من أربعين يوما فدخلت على محمد بن سيرين واشترط علينا ان لا نجلس فسلمنا عليه قياما وقال أبو زرعة الدمشقي لا يصح للاوزاعي عن نافع شئ وكذا قال عباس عن ابن معين لم يسمع من نافع شيئا وسمع من عطاء.
وقال ابن أبي حاتم في المراسيل سمعت أبي يقول الاوزاعي لم يدرك عبدالله بن أبي زكرياء ولم يسمع من أبي مصبح ولم يسمع من خالد بن اللجلاج إنما روى عن عبدالرحمن ابن يزيد عنه وقد أخطأ الوليد بن مزيد في جمعه بين الاوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد ابن جابر عن خالد بن اللجلاج وقال عمر بن عبد الواحد عن الاوزاعي دفع إلي يحيى بن أبي كثير صحيفة فقال إروها عني ودفع إلي الزهري صحيفة وقال اروها عني.
وقال يعقوب بن شيبة عن ابن معين الاوزاعي في الزهري ليس بذاك قال يعقوب والاوزاعي ثقة ثبت في روايته عن الزهري خاصة شئ وقال النسائي في الكنى أبو عمرو
والاوزاعي امام أهل الشام وفقيههم وقال أحمد بن حنبل دخل الثوري والاوزاعي على مالك فلما خرجا قال مالك احدهما اكثر علما من صاحبه ولا يصلح للامامة والآخر يصلح للامامة يعني الاوزاعي وقال أبو إسحاق الفزاري ما رأيت مثل رجلين الاوزاعي والثوري فاما الاوزاعي فكان رجل عامة والثوري كان رجل خاصة ولو خيرت لهذه الامة لاخترت لها الاوزاعي لانه كان اكثر توسعا وكان والله اماما إذ لا نصيب اليوم اماما ولو ان الامة اصابتها شدة والاوزاعي فيهم لرأيت لهم ان يفزعوا إليه.
وقال ابن المبارك لو قيل لي اختر لهذه الامة لاخترت الثوري والاوزاعي ثم لاخترت الاوزاعي لانه ارفق الرجلين وقال الخريبي كان الاوزاعي افضل أهل زمانه وقال بقية بن الوليد انا لنمتحن الناس بالاوزاعي فمن ذكره بخير عرفنا انه صاحب سنة وقال الوليد بن مزيد ما رأيت احدا كان اسرع رجوعا إلى الحق منه وقال محمد بن عجلان لا أعلم كان انصح للامة منه وقال العجلى شامي ثقة من خيار المسلمين.
قال الشافعي ما رأيت أحدا أشبه فقهه بحديثه من الاوزاعي وقال الفلاس الاوزاعي ثبت وقال ابراهيم الحربي سألت أحمد بن حنبل عن الاوزاعي فقال حديثه ضعيف.
قال البيهقي انا بذلك الحاكم انا أبو بكر الشافعي ثنا الحربي.
قال البيهقي يريد أحمد بذلك بعض ما يحتج به لانه اضعف في الرواية والاوزاعي إمام في نفسه ثقة لكنه يحتج في بعض مسائله بأحاديث من لم يقف على حاله ثم يحتج بالمقاطيع.

وقال عقبة ارادوا الاوزاعي على القضاء فامتنع فقيل لم لم يكرهوه فقال هيهات هو كان اعظم في انفسهم قدرا من ذلك وقال أبو عبد الملك القرطبي في تاريخه كانت الفتيا تدور بالاندلس على رأي الاوزاعي إلى زمن الحكم بن هشام المتوفي سنة (256) وقال الخليلي في الارشاد اجاب عن ثمانين الف مسألة في الفقه من حفظه وقال الوليد بن مسلم فيما رواه أبو عوانة في صحيحه احترقت كتبه زمن الرجفة فأتى رجل بنسخها وقال له هو اصلاحك بيدك فما عرض لشئ منها حتى مات وفي سنة وفاته اختلاف غير ما تقدم قيل سنة (55)
وقيل سنة (51) وقيل سنة (56) والله أعلم.
488 - د سي (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة).
عبدالرحمن بن أبي عمرو حجازي.
روى عن بسر بن سعيد وسعيد المقبري.
وعنه عبد العزيز الدراوردي وعمرو ابن الحارث.
روى له أبو داود حديثا في كفارة المجلس والنسائي آخر في التصاوير (1).
489 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن أبي عمرة الانصاري النجاري واسم أبي عمرة عمرو ابن محصن وقيل ثعلبة بن عمرو بن محصن وقيل أسيد بن مالك وقيل يسير بن عمرو ابن محصن بن عتيك بن عمرو بن مبذول بن مالك بن النجار.
قاله ابن سعد.
روى عن ابيه وعثمان بن عفان وعبادة بن الصامت وزيد بن خالد وأبي سعيد الخدري وأبي هريرة وجدته كبشة بنت ثابت أخت حسان وكان يقال لها البرصاء.
وعنه ابنه عبدالله وخارجة بن زيد بن ثابت وخالد بن المهاجر بن خالد بن الوليد وشريك بن أبي نمر وعبد الله بن عمرو بن عثمان ومحمد بن يحيى بن حبان وأبو بكر بن محمد ابن عمرو بن حزم وهلال بن أبي ميمونة ويزيد بن يزيد بن جابر ومجاهد بن جبر وعبد الرحمن
__________
(1) (عبدالرحمن) بن عمرو الاصم في ابن الاصم - (عبدالرحمن) بن أبي عمرة في ابن أبي عمرة اه هامش الاصل.
(*)

ابن أبي الموالى وغيرهم.
قال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وفي صحيح مسلم عن اسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة ان عبدالرحمن هذا كان قاصا بالمدينة وقال ابن أبي حاتم في المراسيل ليست له صحبة انتهى وهو بفهم انه روى عن النبي صلى الله عليه وسلم شيئا وقد ذكره مطين في الصحابة واورد له حديثا وأورد له ابن السكن آخر وذكره ابن سعد فيمن ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وما ادعاه المؤلف من ان عبدالرحمن ابن
أبي المولي روى عنه ليس بشئ وانما روى عن ابن اخيه كما سأذكره بعد.
490 - تمييز.
عبدالرحمن بن أبي عمرة الانصاري.
روى عن القاسم بن محمد بن أبي بكر.
وعنه مالك في الموطأ.
قال ابن عبد البر هو ابن اخى عبدالرحمن بن أبي عمرة نسبه مالك إلى جده وهو عبدالرحمن بن عبدالله ابن أبي عمرة ويروي عن عمه وعن أبي سعيد الخدري وما اظنه سمع منه.
روى عنه عبدالله ابن خالد اخو عطاف وعبد الرحمن بن أبي الموالى.
وقال الداني في اطراف الموطأ هو عبدالرحمن بن عمرو بن أبي عمرة.
491 - ت (الترمذي).
عبدالرحمن بن أبي عميرة (1) المزني ويقال الازدي.
وهو وهم سكن حمص.
وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه جبير بن نفير ويونس بن ميسرة ابن حليبس وربيعة بن يزيد وخالد بن معدان والقاسم أبو عبد الرحمن له عند الترمذي حديث واحد في ذكر معاوية.
قلت: قال ابن عبد البر لا تصح صحبته ولا يثبت اسناد حديثه وجزم أحمد بن عبدالرحيم بن البرقي بكونه ازديا خلاف ما نقله المؤلف (2).
__________
(1) عميرة بالفتح اه خلاصة.
(2) عبدالرحمن بن عنمة في عبدالله اه هامش.
(*)

492 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة).
عبدالرحمن بن عوسجة (1) الهمداني ثم النهمي الكوفي.
روى عن البراء بن عازب وعلقمة بن قيس والضحاك بن مزاحم وارسل عن علي روى عنه الضحاك بن مزاحم ايضا وطلحة بن مصرف وأبو إسحاق السبيعي وقنان النهمي وأبو سفيان طلحة بن نافع وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال
قتل يوم الزاوية مع ابن الاشعث سنة ثلاث وثمانين.
قلت: اظن سنة ثلاث زيادة من المؤلف لانها ليست فيما وقفنا عليه من نسخ كتاب الثقات ويدل عليه ان خليفة بن خياط وغير واحد من المؤرخين منهم ابن قانع اتفقوا على أن يوم الزاوية كان سنة (82) وقال العجلى كوفي تابعي ثقة وقال ابن المديني عن يحيى بن سعيد سألت عنه بالمدينة فلم ارهم يحمدونه وقال ابن سعد روى عن علي بن أبي طالب وكان قليل الحديث.
493 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن عوف بن عبد عوف بن عبد بن الحارث بن زهرة ابن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب أبو محمد الزهري أحد العشرة.
وأمه من بني زهرة ايضا واسمها الشفاء ويقال ضيعة ولد بعد الفيل بعشر سنين واسلم قديما وهاجر الهجرتين وشهد المشاهد كلها وكان اسمه عبد الكعبة ويقال عبد عمرو فغيره النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر.
روى عنه اولاده ابراهيم وحميد وعمر ومصعب وأبو سلمة وابن ابنه المسور بن ابراهيم وابن اخته المسور بن مخرمة وابن عباس وابن عمر وجابر وجبير بن مطعم وأنس وبجالة بن عبيدة ومالك بن أوس بن الحدثان ونوفل بن اياس الهذلي ورداد الليثي وعبد الله بن عامر بن ربيعة ومحمد بن جبير ابن مطعم وغيرهم.
قال الزبير ابن بكار صلى الله عليه وسلم وراءه في غزوة وهو صاحب الشورى وقال معمر عن
__________
(1) عوسجة في الخلاصة بفتح المهملتين بينهما واو ساكنة ثم الجيم.
(*)

الزهري تصدق عبدالرحمن بن عوف على عهد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بشطر ماله اربعة آلاف ثم تصدق باربعين الف دينار ثم حمل على خمسمائة فرس في سبيل الله وخمسمائة راحلة وكان عامة ماله من التجارة وقال حميد عن أنسى كان بين خالد بن الوليد وبين عبدالرحمن ابن عوف كلام فقال خالد لعبد الرحمن تستطيلون علينا بايام سبقتمونا لها فبلغنا ان ذلك ذكر
للنبي صلى الله عليه وسلم فقال دعو إلي اصحابي فوالذي نفسي بيده لو انفقتم مثل احدا ومثل الجبال ذهبا ما بلغتم اعمالهم.
رواه الامام أحمد في مسنده وقال الزهري عن ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف مرض عبدالرحمن فاغمى عليه فصرخت أم كلثوم فلما افاق قال اتاني رجلان فقالا انطلق نحاكمك إلى العزيز الامين فلقيهما رجل فقال لا تنطلقا به فانه ممن سبقت له السعادة في بطن أمه ومناقبه كثيرة وقال عمرو بن علي وغير واحد مات سنة اثنتين وثلاثين وقيل سنة احدى وقيل سنة (3) وقال بعضهم وله خمس وسبعون سنة وقال أبو سلمة ابن عبدالرحمن بن عوف عن ابيه صولحت امرأة عبدالرحمن من نصيبها ربع الثمن على ثمانين الفا.
قلت: وقال نيار الاسلمي عن ابيه كان عبدالرحمن ممن يفتي على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم واما الواقدي...وذكر المرزباني انه ممن حرم الخمر في الجاهلية.
قلت: وفي الصحيح ما يرد ذلك.
494 - د س (أبي داود والنسائي).
عبدالرحمن بن أبي عوف الجرشي (1) الحمصي القاضي.
روى عن عمرو بن العاص والمقدام بن معد يكرب وأبي هند البجلى وعثمان بن عثمان الثقفي وعتبة بن عبد السلمي وغيرهم.
وعنه حريز بن عثمان ومروان بن روبة الثعلبي وصفوان بن عمرو بن محمد بن الوليد الزبيدي وثور بن يزيد.
قال الآجري عن ابي داود شيوخ حريز ثقات وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث لا تنقطع الهجرة حتى تنقطع التوبة وعند (د) حديث لا يحل ذو ناب من السباع وفيه غير ذلك.
قلت: قال
__________
(1) (الجرشي) بضم الجيم وفتح الراء بعدها معجمة اه تقريب.
(*)

آدم بن أبي اياس في كتاب الثواب له انا حريز بن عثمان عن عبدالرحمن بن أبي عوف وكان قد ادرك النبي صلى الله عليه وسلم فذكر حديثا وذكره ابن مندة في الصحابة وقال ابو نعيم هو
من تابعي أهل الشام وقال العجلى شامي تابعي ثقة وقال ابن القطان مجهول الحال.
495 - ت (الترمذي).
عبدالرحمن بن العلاء بن اللجلاج (1) الغطفاني.
ويقال العامري.
كان يسكن حلب.
روى عن ابيه.
وعنه مبشر بن اسماعيل ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا يأتي في ترجمة ابيه.
496 - د (أبي داود).
عبدالرحمن بن عياش (2) ويقال عباس الانصاري ثم السمعي المدني القبائي.
روى عن دلهم بن الاسود عن ابيه عن أبيه (2) عن عمه لقيط بن عامر في قصة وفادته حديثا طويلا ووقع في رواية ابن الاعرابي عن أبي داود بعضه.
وذكره ابن حبان في الثقات (3).
497 - س ق (النسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن عياش.
عن عمرو بن شعيب وغيره.
وعنه أبو إسحاق الفزاري وغيره.
هو عبدالرحمن ابن الحارث بن عبدالله بن عياش بن أبي ربيعة تقدم.
498 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
عبدالرحمن بن غزوان (4) الخزاعي ويقال الضبي أبو نوح المعروف بقراد.
__________
(1) في المغني اللجلاج بجيمين وفتح اللام الاولى اه.
(2) في التقريب عياش بتحتانية ومعجمة ويقال بموحدة ومهملة والسمعي بفتح المهملة والميم بعدها مهملة والقبائي بضم القاف بعدها موحدة اه.
(3) ووقع في سياق الطبراني رواية دلهم عن جده قال دلهم وحدثنيه ايضا أبو الأسود قال المزي والمحفوظ عن ابيه عن جده اه هامش الاصل.
(4) غزوان بمعجمة مفتوحة وزاي ساكنة (وقراد) بضم القاف وتخفيف الراء اه.
(*)

سكن بغداد.
روى عن جرير بن حازم وشعبة وعكرمة بن عمار وعوف الاعرابي والليث بن سعد ومالك ويونس بن أبي اسحاق وغيرهم.
وعنه ابناه محمد وغزوان وأبو معاوية وهو أكبر منه ويحيى بن معين وأحمد بن حنبل ومحمد بن عبدالله بن المبارك المخرمي وحجاج بن الشاعر ومحمد بن رافع وعباس الدوري وابراهيم الجوزجاني والفضل بن سهل الاعرج ومجاهد بن موسى والصغاني ومحمد بن الحسن بن اشكاب والحارث بن أبي أسامة وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان عاقلا من الرجال وقال ابن معين صالح ليس به بأس وقال أبو حاتم صالح وقال ابن المديني وابن نمير ويعقوب بن شيبة ثقة وقال ابن سعد كان ثقة وروى عن شعبة رواية كثيرة وكان شعبة ينزل عليه وقال مجاهد بن موسى كان كيسا ما كتبت عن شيخ كان احر رأسا منه.
قال ابن جرير مات سنة (187).
وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ يتخالج في القلب منه لروايته عن الليث عن مالك عن الزهري عن عروة عن عائشة قصة المكاكيك.
قلت: صوابه قصة المماليك كذا هو في عدة نسخ من كتاب ابن حبان ويؤيده ما ذكر أبو أحمد الحاكم في الكنى أخبرني أبو جعفر محمد بن عبدالرحمن قال قرأت على أحمد بن محمد بن الحجاج بن رشدين سألت أحمد بن صالح عن حديث قراد عن الليث عن مالك عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن لي مماليك اضربهم.
فقال أحمد هذا باطل مما وضع الناس وليس كل الناس يضبط هذه الاشياء إنما روى هذا الليث أظنه قال عن زياد ابن العجلان منقطع قيل لاحمد روى ذلك الرجل يعني أحمد بن حنبل عن قراد فقال لم يكن يعرف حديث الليث أي ابن صالح وإن كان له فضل وعلم.
وقال الدارقطني في غرائب مالك حدثنا أبو بكر النيسابوري ثنا العباس بن محمد ثنا أبو نوح عبدالرحمن بن غزوان قراد ثنا الليث بن سعد عن مالك عن الزهري عن عروة عن عائشة أن رجلا من اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم جلس بين يديه فقال يا رسول الله إن لي
مملوكين يكذبونني ويخونونني ويعصوني وأضربهم وأسبهم فكيف أنا منهم فقال له رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم يحسب ما خانوك وعصوك وكذبوك وعقابك اياهم الحديث.
قال الدارقطني قال لنا أبو بكر ليس هذا من حديث مالك واخطأ فيه قراد والصواب

عن الليث ما حدثنا به بحر بن نصر من كتابه ثنا ابن وهب أخبرني الليث عن زياد ابن عجلان عن زياد مولى ابن عياش قال اتى رجل فجلس بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكره.
قال الدارقطني لم يروه عن مالك عن الزهري غير قراد عن الليث وليس بمحظوظ وساقه الدارقطني من عدة طرق غير هذه عن قراد كذلك وقال الخليلي قراد قديم روى عنه الائمة ينفرد بحديث عن الليث لا يتابع عليه يعني هذا وقال الدارقطني في الجرح والتعديل ثقة وله أفراد وقال ابن أبي حاتم عن أبيه صدوق.
499 - خ م د تم (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل).
عبدالرحمن بن الغسيل.
هو ابن سليمان الانصاري تقدم.
500 - عبدالرحمن بن أبي الغمر أبو زيد المصري الفقيه.
روى عن معاوية بن يحيى الطرابلسي وعبد الرحمن بن القاسم.
روى عنه أبو الطاهر ابن السرح والحارث بن مسكين ويونس بن عبدالاعلى وأبو زرعة الرازي.
هكذا ذكره صاحب الكمال ولم يذكر من أخرج له فلم يترجم له المزي بذلك وقد روى أيضا عن المفضل ابن فضالة ويعقوب بن عبدالرحمن الاسكندراني وروى عنه أيضا البخاري خارج الصحيح وروح بن الفرج وأحمد بن رشدين.
قال الدارقطني حديثه عند المصريين وقال ابن يونس اسم أبي الغمر عمر بن عبد العزيز وكان من موالي بني سهل ومات في آخر يوم من رجب سنة أربع وثلاثين ومائتين.
501 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
عبدالرحمن بن غنم (1) الاشعري مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وعثمان وعلي ومعاذ وأبي ذر وأبي الدرداء وأبي
__________
(1) (غنم) بفتح المعجمة وسكون النون اه تقريب.
(*)

عبيدة بن الجراح وأبي مالك الاشعري وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعمرو ابن خارجة وشداد بن أوس وعبادة بن الصامت وثوبان ومعاوية وغيرهم.
وعنه ابنه محمد وعطية بن قيس وأبو سلام الاسود ومكحول الشامي وشهر بن حوشب ورجاء بن حيوة وعبادة بن نسى ومالك بن أبي مريم وصفوان بن سليم وجماعة.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من تابعي أهل الشام وقال كان ثقة إن شاء الله بعثه عمر بن الخطاب يفقه الناس وكان أبوه ممن قدم على رسول الله صلى الله عليه وآله صحبة أبي موسى وقال ابن يونس عبدالرحمن بن غنم بن كريب بن هاني بن ربيعة وساق نسبه إلى اشعر ممن قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم في السفينة وقدم مصر مع مروان سنة (65) وقال ابن مندة ذكر يحيى بن بكير عن الليث وابن لهيعة أنهما كانا يقولان لعبد الرحمن بن غنم صحبة.
وقال أبو زرعة الدمشقي ناظرت عبدالرحمن بن ابراهيم قلت ارأيت الطبقة التي أدركت رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم تره وأدركت أبا بكر وعمر ومن بعدهما من أهل الشام من المقدم منهم الصنابحي أو عبدالرحمن بن غنم قال ابن غنم المقدم عندي وهو رجل من أهل الشام وقال العجلى شامي تابعي ثقة من كبار التابعين وقال يعقوب بن شيبة مشهور من ثقات الشاميين وقد حدث من غير واحد من الصحابة وأدرك عمر وسمع منه وذكره ابن حبان في الثقات التابعين وقال زعموا أن له صحبة وليس ذلك بصحيح عندي.
وقال ابن عبد البر كان مسلما على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يره ولازم معاذ بن جبل إلى أن مات وسمع من عمر وكان أفقه أهل الشام وهو الذي فقه عامة التابعين بالشام وكانت له جلالة وقدر قال خليفة وغيره مات سنة (78).
قلت: وقال البخاري في التاريخ قال محمد من شيوخ البخاري ثنا محمد بن سلمة عن ابن إسحاق عن عبدالرحمن بن الحارث
حدثت عن عبدالرحمن بن ضباب الاشعري عن عبدالرحمن بن غنم وكانت له صحبة قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم فذكر حديثا وقال أبو القاسم البغوي لا أدري أدرك النبي صلى الله عليه وآله أم لا وقيل إنه ولد على عهده وقال حرب بن اسماعيل عن احمد عبدالرحمن بن غنم قد أدرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسمع منه (1).
__________
(1) عبدالرحمن بن الفاكه في ابن أبي القراد اه هامش.
(*)

502 - خت (البخاري في التعاليق) عبدالرحمن بن فروخ (1) العدوي مولى عمر.
روى عن أبيه وصفوان بن أمية ونافع بن الحارث.
وعنه عمرو بن دينار ذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري في الصحيح واشترى نافع بن عبد الحارث بن صفوان ابن أمية دار السجن لعمر الحديث وقد رواه ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن عبدالرحمن ابن فروخ قال اشترى فذكره.
قلت: لم يسمه البخاري في صحيحه هذا الموضع ولا غيره وإنما علق القصة حسب ولو كان المؤلف يلتزم أن يذكر جميع من في تعاليق البخاري ممن لم يصرح بذكرهم لاستدركنا عليه خلقا كثيرا ممن خرجنا احاديثهم فيما كتبناه على تعاليق البخاري ولكن موضوع هذا الكتاب وأصله المسمى بالكمال يأتي ذلك.
وزعم الحاكم أن البخاري ومسلما إنما تركا اخراج حديث عبدالرحمن بن فروخ هذا لانه لم يرو عنه غير عمرو بن دينار يعني تركا أحاديثه الموصولة وهو على قاعدته في أن شرط من يخرج له في الصحيح أن يكون له راويان وقد تناقض هو فادعى أن هذا شرطهما ثم استدرك عليهما أشياء مما يخالف ذلك ولا يرد منها شئ لانهما لم يصرحا باشتراط ذلك بل يقوم مقام الراوي الثاني الشهرة مثلا وقد بدا لي فاستدركت كلما اطلعت عليه مما هذا سبيله فإن كان الاسم مترجما له بغير رقم نبهت على انه فاته الرقم وإلا فالترجمة كاملة واعين الباب الذي وقع ذكره فيه والسند كذلك مع ما اطلع عليه من حال الراوي المذكور إن
شاء الله تعالى وكان تتبعي لذلك بعد تبييض النسخة من هذا المختصر باربعين سنة.
503 - خ مد س (البخاري وأبي داود في المراسيل والنسائي) عبدالرحمن بن القاسم بن خالد بن جنادة العتقي (2) أبو عبد الله المصري الفقيه.
روى عن مالك الحديث والمسائل وعن بكر بن مضر ونافع بن أبي نعيم القاري.
__________
(1) فروخ بفتح الفاء وتشديد الراء المضمومة آخره خاء معجمة اه تقريب.
(2) العتقي بضم المهملة وفتح المثناة بعدها قاف اه خلاصة.
(*)

ويزيد بن عبدالملك النوفلي وابن عيينة وغيرهم وعنه ابنه موسى وأصبغ بن الفرج وسعيد بن عيسى بن تليد ومحمد بن سلمة المرادي والحارث بن مسكين وسحنون ابن سعيد وعبد الرحمن بن أبي الغمر المصري ومحمد بن عبدالله بن عبد الحكم وعيسى ابن حماد زغبة وغيرهم.
قال أبو زرعة مصري ثقة رجل صالح كان عنده ثلاثمائة جلدا ونحوه عن مالك مسائل مما سأله أسد رجل من العرب كان سأل محمد بن الحسن عن مسائل وأتى ابن وهب وسأله أن يجيبه بما كان عنده عن مالك وما لم يكن عنده عن مالك فمن عنده فأبى فأتى عبدالرحمن بن القاسم فأجابه على هذا فالناس يتكلمون في هذه المسائل قال النسائي ثقة مأمون أحد الفقهاء وقال الحاكم ثقة مأمون وقال الخطيب ثقة.
وقال ابن يونس ذكر أحمد بن شعيب النسوي ونحن عنده عبدالرحمن بن القاسم فاحسن الثناء عليه واطنب وذكره ابن حبان في الثقات قال كان خيرا فاضلا ممن تفقه على مالك وفرع على أصوله وذب عنها ونصر من انتحلها.
قال يونس بن عبدالاعلى مات في صفر سنة إحدى وتسعين ومائة وقيل إن مولده سنة (28) وقيل إحدى وقيل اثنتين وثلاثين له في صحيح البخاري حديث واحد.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم كان فقيه البدن من ثقات أصحاب مالك وكان ورعا صالحا ولم يكن صاحب حدث وقال أحمد
ابن محمد الحضرمي سألت يحيى بن معين عنه فقال ثقة ثقة وقال ابن وضاح لم يكن عند ابن القاسم إلا الموطأ الذي روى عن مالك وسماعه من مالك يعني المسائل كان يحفظهما حفظا.
حكى ذلك سحنون وغيره قال ورآه ابن معبد في المنام فسأله كيف وجدت المسائل فقال اف اف فما أحسن ما وجدت قال الرباط قال ورأيت ابن وهب أحسن حالا منه وقال الخليلى زاهد متفق عليه أول من حمل الموطأ إلى مصر وهو امام.
504 - ع (الستة) عبدالرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق التيمي أبو محمد المدني.
ولد في حياة عائشة.
روى عن أبيه وابن المسيب وعبد الله بن عبدالله بن عمر وسالم بن عبدالله بن عمر ونافع مولى ابن عمر ومحمد بن جعفر بن الزبير وغيرهم.
وعنه سماك بن حرب والزهري وعبيد الله بن عمر وابن عجلان وهشام بن عروة ومنصور

ابن زاذان ويحيى بن سعيد الانصاري وموسى بن عقبة وأيوب السختياني وحميد الطويل ومالك وشعبة وصخر بن جويرية وحماد بن سلمة والثوري والاوزاعي وابن جريج والليث وعمرو بن الحارث المصري ويزيد بن الهاد وابن إسحاق وعبد العزيز الماجشون والمسعودي وابن عيينة وغيرهم.
قال ابن سعد أمه قريبة بنت عبدالرحمن بن أبي بكر وقال مصعب الزهري كان من خيار المسلمين وكان له قدر في أهل المشرق وقال ابن عيينة ثنا عبدالرحمن بن القاسم وكان أفضل أهل زمانه وقال مرة سمعت عبدالرحمن بن القاسم وما بالمدينة يومئذ أفضل منه وقال مالك لم يخلف أحد أباه في مجلسه إلا عبدالرحمن وقال أبو طالب عن أحمد ثقة ثقة وقال العجلى وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال ابن سعد وغير واحد مات بالشام سنة (126) وكذا قال خليفة وقال مرة مات سنة (31) وكذا قال الفلاس والاول أصح وقال الواقدي عن ابن أبي الزناد مات وهو قاصد إلى الوليد بن يزيد بالفدين من أرض الشام قال
وكان ثقة ورعا كثير الحديث.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات كان من سادات أهل المدينة فقها وعلما وديانة وفضلا وحفظا واتقانا وممن ذكر أنه مات سنة (31) الهيثم ابن عدي وابن قانع.
505 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن أبي قراد (1) الانصاري.
ويقال له ابن الفاكه.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه الحارث بن فضيل وعمارة بن خزيمة بن ثابت.
قال ابن سعد له صحبة.
قلت: وذكر مسلم وأبو الفتح الازدي أن عمارة بن خزيمة تفرد بالرواية عنه ورواية الحارث بن فضيل عنه ترد عليهما وقد ذكرها البخاري في تاريخه وغيره (2).
__________
(1) في التقريب قراد بضم القاف وتخفيف الراء (والفاكه) في المغني بفاء وكسر كاف وبهاء اه.
(2) ساق المزي حديثه ولفظه خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الخلاء وكان إذا أراد حاجة أبعد اه هامش.
(*)

506 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن قرط (1).
روى عن حذيفة بن اليمان حديث كان الناس يسألون عن الخير الحديث.
وعنه حميد ابن هلال وقيل عن حميد بن هلال عن نصر بن عاصم عن اليشكري عن حذيفة وهو المحفوظ.
507 - تمييز عبدالرحمن بن قرط صحابي من أهل الصفة سكن الشام.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في الاسرى.
وعنه سليم بن عامر وعروة بن رويم يقال أنه أخو عبدالله بن قرط الثمالي قال الدوري قلت لابن معين عبدالرحمن بن قرط اكان من أصحاب الصفة قال هو هكذا.
قلت: وزعم الازدي أن عروة بن رويم تفرد بالرواية عنه.
508 - عبدالرحمن بن قرة.
صوابه ابن وردان وسيأتي.
509 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن أبي قسيمة (2) ويقال ابن أبي قسيم الحجري الدمشقي.
روى عن واثلة بن الاسقع.
وعنه عمر بن الدرفس الغساني ذكره أبو زرعة في الاصاغر من أصحاب واثلة.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في الاطعمة.
قلت: وقال الازدي ولا يصح حديثه.
510 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن قيس بن محمد بن الاشعث بن قيس الكندي الكوفي.
__________
(1) قرط بضم القاف وسكون الراء ثم مهملة اه تقريب.
(2) في الخلاصة قسيمة بفتح القاف أو ابن قسيم بغيرها مصغرا وفي التقريب (الحجري) بفتح المهملة وسكون الجيم اه شريف الدين.
(*)

عن أبيه عن جده عن عبدالله بن مسعود حديث إذا اختلف البيعان والسلعة قائمة الحديث.
وعنه أبو العميس هكذا وقع نسبه في سنن أبي داود وكذا ذكره ابن أبي حاتم وهو الصواب ووقع عند يعقوب بن سفيان عبدالرحمن بن محمد بن قيس بن محمد بن الاشعث وعند النسائي عبدالرحمن بن محمد بن الاشعث قيل ان الحجاج قتله بعد سنة (90).
511 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن قيس أبو صالح الحنفي الكوفي.
روى عن أبيه قيس وأخيه طليق بن قيس وعن علي وحذيفة وابن مسعود وسعد ابن أبي وقاص وأبي مسعود البدري وأبي سعيد الخدري وأبي هريرة وعائشة وابن عباس.
روى عنه ابن عون محمد بن عبيد الله الثقفي وسعيد بن مسروق الثوري وضرار بن مرة الشيباني وعمرو بن مرة واسماعيل بن أبي خالد وبيان ابن بشر وجماعة.
قال إسحاق ابن
منصور عن ابن معين أبو صالح الحنفي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وروى النسائي عن إسحاق بن راهويه عن النضر بن شميل وأبي عامر عن شعبة عن أبي عون الثقفي عن أبي صالح الحنفي واسمه ماهان عن علي حديث الحلة السيراء.
وقال كذا قال إسحاق ماهان والصواب عبدالرحمن بن قيس.
له عندهم حديث علي في قسمة الحلة بين نسائه وعند (سي) في الذكر.
قلت: وقال البخاري قال علي ماهان أبو سالم فقلت له إن أحمد يقول ماهان أبو صالح فقال أنا اخبرت أحمد وكان عندنا كذلك حتى وجدناه ماهان أبو سلم وقال العجلى عبدالرحمن وقيل ماهان أبو صالح الحنفي كوفي تابعي ثقة من خيار التابعين من أصحاب علي وذكر ابن أبي حاتم أن روايته عن حذيفة وابن مسعود مرسلة.
512 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن قيس العتكي (1) أبو روح البصري.
روى عن طلحة بن عبيد الله بن كريز الخزاعي ويحيى بن يعمر ويوسف بن ماهك
__________
(1) العتكي بمثناة اه خلاصة.
(*)

وابن أبي رافع مولى حفصة.
وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة وأبو عامر الخزاز وعبد الرحمن بن مهدي ويحيى القطان ووهب بن جرير بن حازم.
ذكره ابن حبان في الثقات له حديث واحد عند أبي داود في الصلاة.
قلت: وأخرجه ابن خزيمة وابن حبان في صحيحيهما وقال المنذري في مختصره يشبه أن يكون الزعفراني يعني الآتي بعد هذا وليس كما ظن فإن الزعفراني يصغر عن ادراك يوسف بن ماهك وأيضا فقد ذكره ابن حبان في الثقات وأما الزعفراني فواهي الحديث كما ترى.
513 - تم (الترمذي في الشمائل) عبدالرحمن بن قيس الضبي أبو معاوية الزعفراني الواسطي.
سكن بغداد ثم نيسابور.
روى عن هشام بن حسان وشعبة وابن عون وكهمس ابن الحسن وداود بن أبي هند وحميد الطويل ومحمد بن عمر بن علقمة والحمادين وغيرهم.
وعنه أبو داود الطيالسي مع تقدمه وسلمة بن شبيب وأبو مسعود الرازي ومحمد ابن مرزوق الباهلى وأحمد بن منصور الرمادي وأحمد بن سعيد الدارمي ومحمد بن إسحاق الصغاني ومحمد بن ابراهيم أبو أمية الطرسوسي وغيرهم.
قال الذهلى عن عبد الصمد بن عبد الوارث كان ابن مهدي يكذبه وقال أحمد حديثه ضعيف ولم يكن بشئ متروك الحديث وقال النسائي متروك الحديث وقال زكرياء الساجي ضعيف كتبت عن حوثرة المنقري عنه وقال صالح بن محمد كان يضع الحديث وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابعه عليه الثقات.
قلت: وقال الحاكم روى عن محمد ابن عمر وحماد بن سلمة أحاديث منكرة منها حديث من كرامة المؤمن على الله أن يغفر لمشيعيه قال وهذا عندي موضوع وليس الحمل فيه إلا عليه وقال الحاكم أبو أحمد ذاهب الحديث وقال أبو نعيم الاصبهاني لا شئ.
514 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالرحمن بن أبي كريمة.
والد اسماعيل السدي مولى قيس بن مخرمة قيل اسم أبي كريمة نهشل وقيل ان

أبا كريمة كنية عبدالرحمن بن نهشل روى عن أبي هريرة.
وعنه ابنه اسماعيل السدي.
له عند أبي داود حديث الايمان قيد الفتك وعند الترمذي آخر.
قلت وذكره ابن حبان في الثقات وأخرج له في صحيحه أحاديث من رواية ابنه عنه عن أبي هريرة.
515 - ع (الستة) عبدالرحمن بن كعب بن مالك الانصاري السلمي أبو الخطاب المدني.
روى عن أبيه وأخيه عبدالله بن كعب وأبي قتادة وجابر وعائشة وسلمة بن الاكوع
على خلاف فيه.
وعنه ابنه كعب وأبو امامة بن سهل بن حنيف وهو أكبر منه والزهري وسعد بن ابراهيم وأبو عامر الخزاز وروى عبد الرحمن بن سعد مولى الاسود بن سفيان عن عبدالله بن كعب أو عبدالرحمن بن كعب عن أبيه في لعق الاصابع.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الهيثم بن عدي مات في خلافة سليمان بن عبدالملك وقال الواقدي مات في خلافة هشام.
قلت: إنما قال ذلك الواقدي في عبدالرحمن بن عبدالله ابن كعب المتقدم وأما هذا فقال ابن سعد كان ثقة وهو أكثر حديثا من أخيه وتوفي في خلافة سليمان وكذا ذكر خليفة ويعقوب بن سفيان وغير واحد وذكره العسكري فيمن ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولم يرو عنه شيئا وقال أحمد بن صالح لم يسمع الزهري من عبدالرحمن ابن كعب شيئا إنما روى عن عبدالرحمن بن عبدالله بن كعب ولم يذكره النسائي في شيوخ الزهري إنما ذكر ابن أخيه حسب.
516 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن كيسان (1) بن جرير مولى خالد بن أسيد (2).
روى عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة في ثوب واحد.
وعنه عمرو بن كثير بن افلح
__________
(1) كان في الكامل عبدالرحمن بن كيسان بن عبدالله بن طارق وقيل ابن بشر الحجازي وهو وهم والصواب ما هنا كما في تايخ البخاري وكيسان بن عبدالله بن طارق والد نافع بن كيسان وليس بوالد عبدالرحمن بن كيسان اه هامش الاصل.
(2) أسيد بفتح الهمزة اه تقريب.
(*)

ومعروف بن مشكان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه أورده في اتباع التابعين (1).
517 - عبدالرحمن بن أبي لبيبة.
وهو ابن عطاء تقدم.
518 - ع (الستة)
عبدالرحمن بن أبي ليلى واسمه يسار ويقال بلال ويقال داود بن بلال ابن بليل بن أحيحة بن الجلاح بن الحريش بن جحجبا بن كلفة بن عوف بن عمرو ابن عوف بن مالك بن أوس الانصاري الاوسي أبو عيسى الكوفي والد محمد.
ولد لست بقين من خلافة عمر.
روى عن أبيه وعمر وعثمان وعلي وسعد وحذيفة ومعاذ بن جبل والمقداد وابن مسعود وأبي ذر وأبي بن كعب وبلال بن رباح وسهل ابن حنيف وابن عمر وعبد الرحمن بن أبي بكر وقيس بن سعد وأبي أيوب وكعب ابن عجرة وعبد الله بن زيد بن عبد ربه ولم يسمع منه وأبي سعيد وأبي موسى وأم هانئ بنت أبي طالب وأنس والبراء بن عازب وزيد بن أرقم وسمرة بن جندب وصهيب وعبد الرحمن بن سمرة وعبد الله بن عكيم وأسيد بن حضير وغيرهم.
وعنه ابنه عيسى وابن ابنه عبدالله بن عيسى وعمرو بن ميمون الاودي وهو أكبر منه والشعبي وثابت البناني والحكم بن عتيبة وحصين بن عبدالرحمن وعمرو بن مرة ومجاهد ابن جبر ويحيى بن الجزار وهلال الوزان ويزيد بن أبي زياد وأبو إسحاق الشيباني والمنهال ابن عمرو وعبد الملك بن عمير والاعمش واسماعيل بن أبي خالد وجماعة.
قال عطاء بن السائب عن عبدالرحمن أدركت عشرين ومائة من الانصار صحابة وقال عبدالملك بن عمير لقد رأيت عبدالرحمن في حلقة فيها نفر من الصحابة فيهم البراء يسمعون
__________
(1) (عبدالرحمن) بن كيسان عنه سعيد بن عبدالله المازني - (عبدالرحمن) ابن كيسان الاعرج في ابن هرمز اه هامش الاصل.
(*)

لحديثه وينصتون له وقال عبدالله بن الحارث بن نوفل ما ظننت أن النساء ولدن مثله وقال الدوري عن ابن معين لم ير عمر قال فقلت له فالحديث الذي يروي كنا مع عمر نتراءى الهلال فقال ليس بشئ وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال العجلى كوفي تابعي وذكره أبو عبيد أنه أصيب سنة (71) وهو وهم ثم قال أبو عبيد واخبرني يحيى
ابن سعيد عن سفيان أن ابن شداد وابن أبي ليلى فقدا بالجماجم وقد اتفقوا على أن الجماجم كانت سنة (82) (1) وفيها أرخه خليفة وأبو موسى وغير واحد ويقال إنه غرق بدجيل (2) والله أعلم.
قلت: وقال ابن أبي حاتم قلت لابي يصح لابن أبي ليلى سماع من عمر قال لا قال أبو حاتم روى عن عبدالرحمن أنه رأى عمر وبعض أهل العلم يدخل بينه وبين عمر البراء ابن عازب وبعضهم كعب بن عجرة وقال الآجري عن أبي داود رأى عمر ولا ادري يصح أم لا وقال أبو خيثمة في مسنده ثنا يزيد بن هارون أنا سفيان الثوري عن زبيد وهو الايامى عن عبدالرحمن بن أبي ليلى سمعت عمر يقول صلاة الاضحى ركعتين والفطر ركعتين الحديث.
قال أبو خيثمة تفرد به يزيد بن هارون هكذا ولم يقل أحد سمعت عمر غيره ورواه يحيى بن سعيد وغير واحد عن سفيان عن زبيد عن عبدالرحمن عن الثقة عن عمر ورواه شريك عن زبيد عن عبدالرحمن عن عمر ولم يقل سمعت.
وقال ابن أبي خيثمة في تاريخه وقد روي سماعه من عمر من طرق وليست بصحيح وقال الخليلي في الارشاد الحفاظ لا يثبتون سماعه من عمر وقال ابن المديني كان شعبة ينكر أن يكون سمع من عمر قال ابن المديني لم يسمع من معاذ بن جبل وكذا قال الترمذي في العلل الكبير وابن خزيمة وقال يعقوب بن شيبة قال ابن معين لم يسمع من عمر ولا من عثمان وسمع من علي وقال ابن معين لم يسمع من المقداد وقال العسكري روى عن أسيد ابن حضير مرسلا وقال الذهلي والترمذي في جامعه لم يسمع من عبدالله بن زيد بن عبد ربه
__________
(1) هكذا في الاصل وفي التقريب سنة ست وثمانين وفي الخلاصة أنه مات سنة ثلاث وثمانين اه.
(2) زاد في هامش الخلاصة مع محمد بن الاشعث اه شريف الدين.
(*)

وقال الاعمش ثنا ابراهيم عن عبدالرحمن بن أبي ليلى وكان لا يعجبه يقول هو صاحب
مراء وقال حفص بن غياث بن الاعمش سمعت عبدالرحمن يقول اقامني الحجاج فقال العن الكاذبين فقلت لعن الله الكاذبين (1) علي بن أبي طالب وعبد الله بن الزبير والمختار ابن أبي عبيدة قال حفص وأهل الشام حمير يظنون أنه يوقعها عليهم وقد أخرجهم منها ورفعهم.
519 - ت س (الترمذي والنسائي) عبدالرحمن بن ماعز.
ويقال ماعز بن عبدالرحمن ويقال محمد ابن عبدالرحمن بن ماعز.
روى عن أبيه ماعز العامري وسفيان بن عبدالله الثقفي.
وعنه الزهري والجعيد ابن عبدالرحمن وهنيد بن القاسم.
قلت: قال ابن حبان في ترجمته في الثقات أن معمرا قال عن الزهري عن عبدالرحمن بن ماعز وخالفه الزبيدي فقال ماعز بن عبدالرحمن وقال البخاري في التاريخ وافق معمرا شعيب وقال ابراهيم بن سعد عن الزهري عن محمد ابن عبدالرحمن بن ماعز والله أعلم.
520 - خ ق (البخاري وابن ماجة) عبدالرحمن بن مالك بن مالك بن جعشم (2) بن مالك بن عمرو المدلجي.
روى عن أبيه وعمه سراقة.
روى عنه الزهري.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره في اتباع التابعين وإنما روى عن أبيه عن سراقة لم أر له رواية عن سراقة نفسه هم اختلفوا على الزهري في حديثه فقيل عن سراقة باسقاط ذكر أبيه.
__________
(1) الصواب حذف الجلالة من قوله لعن الله لانه أراد أن اللاعن لهم علي ومن بعده ليستقيم قوله أهل الشام حمير وقد رأيته في نسخة بحذف الجلالة وهو الصواب بلا ريب اه هامش.
(2) جعشم بضم الميم والشين بينهما مهملة ساكنة اه تقريب.
(*)

521 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن المبارك بن عبدالله العيشي (1) الطفاوي ويقال السدوسي أبو بكر ويقال أبو محمد البصري الخلقاني.
روى عن وهيب بن خالد وأبي عوانة وفضيل بن سليمان وحماد بن زيد وحزم القطعي وسفيان بن حبيب وعبد الوارث بن سعيد ويحيى بن سعيد القطان وخالد ابن الحارث وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود والنسائي عن عمرو بن منصور ومعاوية ابن صالح الاشعري وعنه أبو زرعة وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان وأبو الاحوص العكبري وابراهيم بن الجنيد وعثمان بن خرزاذ ومحمد بن علي بن ميمون الرقي واحمد بن ابراهيم الدورقي وجعفر الطيالسي وعباس الدوري وحرب بن اسماعيل الكرماني ومحمد ابن أيوب ابن الضريس ومعاذ بن المثنى واسماعيل بن عبدالله بن سمويه وأبو مسلم الكجي وإسحاق بن الحسن الحربي وأبو خليفة الفضل بن الحباب وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو القاسم مات سنة (92) (2).
قلت ووثقه العجلي وأبو بكر البزار في مسنده وفي الزهرة روى عنه البخاري عشرة احاديث.
522 - عبدالرحمن بن محمد بن الاشعث.
في عبدالرحمن بن قيس بن محمد بن الاشعث.
523 - مد س (أبي داود في المراسيل والنسائي) عبدالرحمن بن محمد بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم الانصاري الحزمي المدني.
__________
(1) في التقريب العيشي بالتحتانية والمعجمة (والطفاوي) في لب اللباب بالضم والفاء نسبة إلى طفاوة والخلقاني بالضم والسكون وقاف نسبة إلى بيع خلقان الثياب اه أبو الحسن.
(2) هكذا في الاصل وفي الخلاصة أنه مات سنة ثمان وعشرين ومائتين اه.
(*)

روى عن أبيه.
وعنه عطاف بن خالد ويحيى بن حسان والواقدي.
قال البخاري روى عنه الواقدي عجائب وذكره ابن حبان في الثقات.
524 - ت (الترمذي) عبدالرحمن بن محمد بن أبي بكر الصديق.
عن عائشة.
وعنه ابنه القاسم كذا وقع في بعض نسخ الترمذي وفي سائر الاصول الصحيحة عن عبدالرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر عن أبيه عن عائشة وهو الصواب.
525 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) عبدالرحمن بن محمد بن حبيب بن أبي حبيب الجرمي (1).
صاحب الانماط.
روى عن أبيه عن جده قصة الجعد بن درهم.
وعنه القاسم بن محمد ابن حميد المعمري.
526 - عبدالرحمن بن محمد بن زيد بن جدعان.
في عبدالرحمن بن جدعان.
527 - ع (الستة) عبدالرحمن بن محمد بن زياد المحاربي أبو محمد الكوفي.
روى عن ابراهيم بن مسلم الهجري واسماعيل بن أبي خالد وحجاج بن ارطاة وسلام الطويل والاعمش واسماعيل...بن المكي وعباد بن كثير وعبد الله ابن سعيد المقبري وفطر بن خليفة ومحمد بن سوقة وأبي إسحاق الشيباني ومحمد بن إسحاق ويحيى بن سعيد الانصاري وعطاء بن السائب وفضيل بن غزوان وغيرهم وعنه أحمد ابن حنبل وهناد بن السرى وأبو بكر بن أبي شيبة وأبو سعيد الاشج وأحمد بن حرب
__________
(1) الجرمي بفتح الجيم اه خلاصة.
(*)

الموصلي وعلي بن محمد الطنافسي ومحمد بن سلام البيكندي وأبو كريب ونصر بن عبد الرحمن الوشاء وهارون بن إسحاق الهمداني والحسن بن عرفة وغيرهم.
وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال النسائي أيضا ليس به بأس وقال أبو حاتم صدوق إذا حدث عن الثقات ويروي عن المجهولين أحاديث منكرة فيفسد حديثه وقال محمود بن غيلان قيل لوكيع مات عبدالرحمن المحاربي فقال رحمه الله ما كان أحفظه لهذه الاحاديث الطوال وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري عن محمود بن غيلان مات سنة خمس وتسعين ومائة.
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وقال كان ثقة كثير الغلط وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة هو صدوق ولكنه هو كذا مضطرب.
وقال البزار والدارقطني ثقة وقال عثمان الدارمي سألت ابن معين عنه فقال ليس به بأس.
قال عثمان وعبد الرحمن ليس بذاك وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه بلغنا أنه كان يدلس.
ولا نعلمه سمع من معمر وقال عبدالله بن محمد عن عاصم حدثنا فقال لعله سمعه من سيف بن محمد عن عاصم يعني فدلسه وقال العجلي كان يدلس أنكر أحمد حديثه عن معمر وقال العجلي لا بأس به وقال الساجي صدوق يهم.
528 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن محمد بن سلام (1) بن ناصح البغدادي أبو القاسم.
مولى بني هاشم وقد ينسب إلى جده.
سكن طرسوس.
روى عن ريحان بن سعيد وحجاج الاعور وأبي داود الطيالسي وأبي داود الحفري وزيد بن الحباب وإسحاق الازرق وأبي أسامة وعبد الصمد بن عبد الوارث وعفان وعمر بن يونس اليمامي وأبي أحمد الزبيري وعمرو بن محمد العنقزي ومحمد بن ربيعة الكلابي وأبي معاوية وخلق.
وعنه أبو داود والنسائي وابن ابنه أبو الحسن أحمد بن محمد بن عبدالرحمن وأبو حاتم ومطين ووصيف بن عبدالله الانطاكي وحرب بن اسماعيل وأبو القاسم ابن أخي أبي زرعة وأبو بشر الدولابي وابن أبي داود وجماعة.
قال أبو حاتم شيخ وقال النسائي ثقة وقال مرة
__________
(1) عبدالرحمن بن محمد بن سلام بالتشديد اه تقريب.
(*)

لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف.
قلت: وقال الدارقطني طرسوسي ثقة وأرخ صاحب الزهرة وفاته سنة (31).
529 - عبدالرحمن بن محمد بن عبدالرحمن الانصاري هو ابن أبي الرجال تقدم.
530 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي) عبدالرحمن بن محمد.
عن جدته عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في بيتها الحديث وفيه المستشار مؤتمن.
وعنه داود بن أبي عبدالله مولى بني هاشم وقيل عن داود عن ابن جدعان عن جدته وقيل عن داود عن عبدالرحمن بن محمد بن زيد بن جدعان عن جدته عن أبي الهيثم بن التيهان وقال ابن أبي حاتم عن أبيه عبدالرحمن بن محمد بن زيد بن جدعان روى عن عائشة روى عن عبد الرحمن بن أبي الضحاك وكذا قال ابن حبان في الثقات زاد وهو الذي روى عنه أبو جعفر الفراء فقال ثنا عبدالرحمن بن جدعان سمعت ابن عمر في السلام وذكر البخاري في التاريخ الاختلاف في حديث عبدالرحمن بن أبي الضحاك عن عبدالرحمن بن محمد بن زيد ثم قال وروى أبو جعفر الفراء عن عبدالرحمن بن جدعان سمع ابن عمر قوله في السلام.
وقال النسائي عبدالرحمن بن محمد عن الزهري قلت فيلخص من هذا ان ابن جدعان في رواية الترمذي ليس هو علي بن زيد بن جدعان كما فهمة ابن عساكر في الاطراف بل هو عبدالرحمن هذا كما دل عليه رواية البخاري في الادب المفرد (1) ويلخص انه روى عن جدته وقيل عن أمه ولم يسم وعن عائشة وابن عمر وروى داود بن أبي عبدالله مولى بني هاشم وأبو جعفر الفراء وعبد الرحمن بن أبي الضحاك والزهري ووثقه النسائي وابن حبان والله أعلم بصواب ذاك من خطأه.
__________
(1) وتقدم في عبدالرحمن بن جدعان انه وقع في التاريخ عن عبدالرحمن بن زيد
ابن جدعان فيحصل انه نسب لجده الاعلى ولجده دونه زيد اه هامش.
(*)

531 - 4 (الاربعة) عبدالرحمن بن محيريز الجمحي.
روى عن فضالة بن عبيد وأبي أمامة وزيد بن أرقم.
وعنه مكحول الشامي وأبو قلابة الجرمى وابراهيم بن محمد بن حاطب.
قال البخاري ويذكر عن عيسى بن سنان عن أبي بكر بن بشر انه رآه مع ابن عمر وأبي أمامة وواثلة ببيت المقدس وذكره ابن حبان في الثقات روى له الاربعة حديثا واحدا في قطع يد السارق وقال الترمذي حسن غريب.
قلت: ذكره ابن عبد البر في الصحابة وأشار إلى أنه ولد على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وكان فاضلا وقال ابن القطان لا يعرف.
532 - س (النسائي) عبدالرحمن بن مرزوق الدمشقي.
روى عن زرين حبيش وسعيد الجريري وعبادة بن نسى وعطاء بن أبي رباح وأبي سلمة البصري وهو عثمان الشحام وغيرهم.
وعنه سعيد بن أبي أيوب والهيثم بن حميد الغساني.
ذكره ابن حبان في الثقات (1).
533 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبدالرحمن بن مسعود بن نيار (2) الانصاري المدني.
روى عن سهل بن أبي خيثمة (3) وعنه خبيب بن عبدالرحمن.
ذكره ابن حبان في الثقات وروى جعفر بن أياس عن عبدالرحمن بن مسعود عن أبي هريرة في فضل
__________
(1) له عنده حديث ابي بكرة في الاستعاذة من الكفر والفقر وآخر في الدعاء ليلة القدر اه هامش.
(2) في التقريب نيار بكسر النون وبالتحتانية اه.
(3) هكذا في الاصل والتهذيب والمتقدم في السين حثمة وهو الصحيح.
(*)

الحسن والحسين فلا أدري هل هو هذا أو غيره.
له عنده حديث واحد في الخرص في الزكاة.
قلت: وقال البزار معروف وقال ابن القطان لكنه لا يعرف حاله.
ولهم شيخ آخر يقال له...534 - عبدالرحمن بن مسعود.
يروي عن الحارث مولى ابن سباع.
عن أبي سعيد الخدري.
قال يحيى لا يحتج بحديثه.
535 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن مسلمة ويقال ابن سلمة ويقال ابن المنهال بن سلمة الخزاعي.
عن عمه في صيام عاشوراء.
وعنه قتادة.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال النسائي في الكنى أبو المنهال عبدالرحمن بن سلمة بن المنهال.
قلت: وصوب أبو علي بن السكن ان اسم أبيه سلمة.
قال ويقال ان شعبة أخطأ في اسمه حيث قال عن عبدالرحمن ابن المنهال بن مسلمة ثم ساق بسنده من طريق روح بن عبادة عن سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن عبدالرحمن بن سلمة انتهى وقد رويناه في جزء ابن نجيح من طريق شعبة عن قتادة سمعت ابن المنهال وهو يؤيد ما قال النسائي وقال ابن القطان حاله مجهول.
536 - م (مسلم) عبدالرحمن بن المسور (1) بن مخرمة بن نوفل بن أهيب بن عبد مناف ابن زهرة الزهري أبو المسور المدني.
روى عن أبيه وسعد بن أبي وقاص وأبي رافع مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه جعفر والزهري وجعفر بن عبدالله بن الحكم الانصاري وحبيب بن أبي ثابت.
ذكر ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد أمه أمة الله بنت شرحبيل بن حسنة وتوفي بالمدينة سنة تسعين وكان قليل الحديث وكذا أرخه غير واحد.
روى له مسلم حديثا واحدا في الايمان.
__________
(1) المسور بكسر الميم اه خلاصة.
(*)

537 - ت عس ق (الترمذي والنسائي في مسند علي وابن ماجة) عبدالرحمن بن مصعب بن يزيد الازدي ثم المعني (1) ويقال الشيباني أبو يزيد القطان الكوفي.
نزيل الري عن اسرائيل عن يونس والحسن بن صالح والثوري وشريك وفطر بن خليفة ويونس بن أبي يعفور وغيرهم.
وعنه موسى بن داود الضبي وهو من أقرانه والقاسم ابن زكريا بن دينار ويوسف بن موسى القطان وأبو مسعود الرازي وعباس الدوري وعلي بن محمد الطنافسي وجعفر بن محمد بن عمر الصباح الرقي وجماعة.
كان جعفر بن غياث إذا لقيه قال له ما قعدت بعدما حدثت.
قلت: وقال ابن سعد عابد ناسك عنده أحاديث وقال ابن القطان مجهول الحال.
538 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالرحمن بن مطعم البناني (2) أبو المنهال المكي.
بصري كان نزل مكة.
روى عن ابن عباس والبراء وزيد بن أرقم واياس بن عبد.
وعنه عمرو بن دينار وحبيب بن أبي ثابت وعامر بن مصعب وسليمان الاحول وعبد الله ابن كثير القاري واسماعيل بن أمية وأبو التياح.
قال أبو زرعة مكي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو بكر بن أبي عاصم مات سنة ست ومائة.
قلت: ووثقه ابن معين والدارقطني والعجلي وأبو حاتم وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال البخاري في تاريخه أثنى عليه ابن عيينة.
قال وروى أبوالتياح عن المنهال العنزي فلا أدري هو ذا أم لا.
539 - خ م (البخاري ومسلم) عبدالرحمن بن مطيع بن الاسود بن حارثة بن نضلة بن عون بن عبيد ابن عويج بن عدي بن كعب العدوي المدني.
__________
(1) المعني بفتح الميم وسكون المهملة وكسر النون ثم ياء النسبة اه تقريب.
(2) البناني بضم الموحدة ونونين الاولى خفيفة اه تقريب.
(*)

روى عن خاله نوفل بن معاوية الديلى وعنه أبو بكر بن عبدالرحمن بن الحارث ابن هشام.
ذكره الزبير بن بكار في أولاد مطيع.
قال وأمهم أم كلثوم بنت معاوية ابن عروة.
أخرج له الشيخان حديثا واحدا مقرونا من حديث الزهري عن سعيد وأبي سلمة عن أبي هريرة وعن الزهري عن أبي بكر بن عبدالرحمن عن عبدالرحمن بن مطيع عن نوفل مثل حديث أبي هريرة.
قلت: ذكره ابن حبان في الصحابة ونسبه هكذا عبد الرحمن بن مطيع بن الاسود بن المطلب بن أسد بن عبدالعزى القرشي وكذا نسب أخاه عبدالله بن مطيع ووهم في ذلك والصواب ما تقدم وذكره ابن منده في معرفة الصحابة وعاب ذلك عليه أبو نعيم وقال عداده في التابعين والله أعلم.
540 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن معاذ بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة التيمي يقال ان له صحبة.
روى حديثه حميد الاعرج عن محمد بن إبراهيم بن الحارث عنه قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن بمنى قاله غير واحد عن حميد وقال معمر عن حميد عن محمد عن عبدالرحمن عن رجل من الصحابة وقيل غير ذلك.
قلت: جزم البخاري والترمذي وابن حبان بان له صحبة وكذا ذكره في الصحابة ابن عبد البر وأبو نعيم وابن زبر والباوردي وغيرهم.
وعده ابن سعد فيمن شهد الفتح.
541 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالرحمن بن معاوية بن حديج (1) الكندي التجيبي أبو معاوية المصري القاضي.
روى عن أبيه وعبد الله بن عمرو وعبد الله بن عمر وأبي بصرة الغفاري.
وعنه
واهب بن عبدالله المعافري وعقبة بن مسلم التجيبي ويزيد بن أبي حبيب والحسن بن ثوبان
__________
(1) حديج بمهملة وجيم مصغرا اه تقريب.
(*)

وسعيد بن راشد وسويد بن قيس وغيرهم.
قال ابن لهيعة هو أول من كشف أموال اليتامى وشهرها وأشهد فيها فجرى الامر على ذلك وقال سعيد بن عفير جمع له القضاء وخلافة السلطان وقال أبو عمر الكندي كان على القضاء والشرطة جميعا وقال ابن يونس توفي سنة خمس وتسعين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات ونقل ابن خلفون توثيقه عن أحمد بن صالح.
542 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن معاوية بن الحويرث الانصاري الزرقي أبو الحويرث المدني.
روى عن عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي ذباب وعثمان بن أبي سليمان بن جبير ابن مطعم وحنظلة بن قيس الزرقي والنعمان بن أبي عياش ونعيم المجمري وشهد جنازة جابر ابن عبدالله.
روى عنه شعبة والثوري وزياد بن سعد وعبد الرحمن بن إسحاق المدني ومعن بن عيسى القزاز وغيرهم.
وقال بشر بن عمر عن مالك ليس بثقة وقال عبدالله ابن أحمد أنكر أبي ذلك من قول مالك وقال قد روى عنه شعبة وسفيان وقال الدوري عن ابن معين ليس يحتج بحديثه وقال الآجري عن أبي داود قال مالك قدم علينا سفيان فكتب عن قوم يذمون بالتخنيث يعني أبا الحويرث منهم قال أبوداد وكان يخضب رجليه وكان من مرجئي أهل المدينة وقال النسائي ليس بذاك وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن أبي عاصم مات سنة (28) وقال في موضع آخر سنة (130) وكذا أرخه ابن نمير.
قلت: وابن حبان وقال مرة سنة (32) ونقل ابن عدي في ترجمته من طريق أحمد بن سعيد بن أبي مريم عن يحيى بن معين ثقة وكذا من طريق عثمان الدارمي عن يحيى وقال أبو حاتم ليس بقوي يكتب حديثه ولا يحتج به وقال العقيلى وثقه ابن معين وقال ابن
عدي ليس له كثير حديث ومالك أعلم به لانه مدني ولم يرو عنه شيئا وقال عباس الدوري عن ابن معين روى عنه شعبة وقال أبو الجويرية ونقل ذلك الحاكم أبو أحمد عن البخاري ثم قال وهو وهم ولم يتكلم فيه البخاري بشئ (1).
__________
(1) عبدالرحمن بن معتب في ابن مغيث اه هامش.
(*)

543 د (أبي داود) عبدالرحمن بن معقل بن مقرن المزني أبو عاصم الكوفي.
روى عن علي وابن عباس وغالب بن أبجر وعبد الرحمن بن بشر على خلاف فيهما.
وعنه عبيد أبو الحسن السوائي والبختري بن المختار وعبد الله بن خالد العبسي (1).
ذكره ابن حبان في الثقات روى له أبو داود حديثا واحدا في ترجمة غالب بن أبجر.
قلت: وقال أبو زرعة كوفي ثقة وقال ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل الكوفة تكلموا في روايته عن أبيه لانه كان صغيرا وذكره ابن الامين الطليطلي في الصحابة ووهم في ذلك ومستنده ما أخرجه الطبري من طريق البختري بن المختار عن عبدالرحمن بن معقل المزني قال كنا عشرة ولد مقرن فنزلت فينا * (ومن الاعراب من يؤمن بالله واليوم الآخر) * الآية.
قلت: وإنما عين بقوله كنا أباه وأعمامه وأما هو فيصغر عن ذلك ومن أعمامه عبدالرحمن بن مقرن ذكره ابن سعد في الصحابة.
544 - عبدالرحمن بن معن.
عن الاعمش صوابه ابن مغراء وهو الآتي.
545 - عبدالرحمن بن مغراء (2) بن عياض بن الحارث بن عبدالله بن وهب الدوسي أبو زهير الكوفي.
سكن الري وولى قضاء الاردن.
روى عن أخيه خالد وأبي بردة بن عبدالله بن أبي بردة بن أبي موسى والاعمش وابن إسحاق والفضل بن مبشر وعبيد الله بن عمر وحجاج بن أبي عثمان ومجالد بن سعيد ومحمد بن عمرو بن علقمة ومحمد بن سوقة ويحيى ابن
__________
(1) القيسي.
(2) في الخلاصة مغراء بفتح الميم أوله واسكان المعجمة آخره راء اه.
(3) وحدث بالشام والعراق وكان جده الحارث قدم مع أبيه عبدالله.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم ورجع أبوه إلى السرة فمات بها وقبض النبي صلى الله عليه وسلم والحارث بالمدينة اه هامش الاصل.
(*)

سعيد الانصاري وصالح بن صالح بن حي وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن موسى الفراء وابراهيم ابن مخلد الطالقاني والحسين بن منصور بن جعفر وسهل بن زنجلة ومحمد بن حميد والفضل ابن غانم وإسحاق بن الفيض الاصبهاني ويوسف بن موسى القطان وأبو جعفر مخلد ابن مالك ومحمد بن عبدالله بن حماد القطان وموسى بن نصر بن دينار الرازي خاتمة أصحابه قال عيسى بن يونس كان طلابة وقال عثمان بن أبي شيبة رأيت أبا خالد الاحمر يحسن الثناء عليه وقال طلب الحديث قبلنا وبعدنا وكذا قال وكيع وقال أبو زرعة صدوق وقال أبو خالد الاحمر أيضا ثقة وقال علي بن المديني ليس بشئ كان يروي عن الاعمش ستمائة حديث تركناه لم يكن بذاك.
قال ابن عدي وهو كما قال علي إنما أنكرت على أبي زهير هذا أحاديث يرويها عن الاعمش لا يتابعه عليها الثقات وله عن غير الاعمش وهو من جملة الضعفاء الذين يكتب حديثهم وقال أبو جعفر محمد بن مهران كان صاحب سمر وقال الحاكم أبو أحمد حدث بأحاديث لم يتابع عليها وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه الخليلي وقال الساجي من أهل الصدق فيه ضعف.
546 - س (النسائي) عبدالرحمن بن مغيث (1).
ويقال بالمهملة وبالمثناة من فوق روى عن كعب الاحبار (2) عن صهيب في القول عند
__________
(1) في التقريب عبدالرحمن بن مغيث بمعجمة مكسورة وآخره مثلثة وقيل بمهملة مفتوحة ومثناة ثقيلة مكسورة ثم موحدة اه.
(2) في قوله روى عن كعب الاحبار عن صهيب في القول عند الانصراف من الصلاة نظر فان النسائي إنما أخرج له من طريق سعد بن عبدالحميد عن عبدالرحمن ابن أبي الزناد عن موسى بن عقبة عن عطاء بن أبي مروان عن أبيه عنه قال قال كعب ما أرى محمد صلى الله عليه وسلم قرية يريد دخولها إلا قال اللهم رب السموات السبع وما أظللن وكذلك رويناه في الدعاء للمحاملي من طريق سعد بن عبدالحميد بهذا الاسناد وآخر حديث للنسائي من طريق عبدالله بن وهب عن حفص بن ميسرة عن موسى عن عطاء عن أبيه عن كعب - > (*)

الانصراف من الصلاة وفيه اختلاف كثير على عطاء بن أبي مروان راويه عن أبيه عنه قال ابن المديني عبدالرحمن بن مغيث لا يعرف إلا في هذا الحديث.
قلت:...547 - خ د (البخاري وأبي داود) عبدالرحمن بن المغيرة بن عبدالرحمن بن عبدالله بن خالد بن حكيم ابن حزام الاسدي الحزامي أبو القاسم المدني.
روى عن أبيه ومالك والدراوردي وعبد الرحمن بن عياش السمعي وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن المنذر وابراهيم بن حمزة وعبد الرحمن بن عبدالملك بن شيبة ويعقوب ابن
__________
< - لم يذكر فيه عبدالرحمن بن مغيث.
وأخرجه النسائي أيضا من طريق ابن إسحاق عن من لا يتهم عن عطاء وفي رواية أخرى عن إسحاق عن عطاء عن أبيه عن ابن مغيث عن عمرو ان النبي صلى الله عليه وسلم لما أتى خيبر قال لاصحابه قفوا الحديث لم يذكر بين ابن إسحاق وعطاء أحدا قال كان عبدالرحمن ابن مغيث يكنى أبا مغيث فيكون عمر والد مغيث وبالعكس وأيا ما كان فقد اختلف على عطاء بن أبي مروان في شيخ أبيه.
قال الاكثر على أنه كعب الاحبار عن صهيب ومنهم من أدخل بينهما عبدالرحمن بن مغيث والاولون قالوا عن ابن عمرو ابن مغيث لم يذكروا كعبا.
واورد النسائي في الدعاء للمحاملي من طريق صالح بن كيسان عن أبي مروان عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم وعلي هذا جد عطاء هو ابن مغيث بن عمر فيوافق لرواية محمد بن إسحاق وكان عبدالرحمن بن مغيث من أقارب ابن مروان لاخيه ويحتمل أن يكون هو عبدالرحمن بن مغيث بن أبى معتب بن عمرو وأغرب ابن حبان أن اسم ابن مروان والد عطاء عبدالرحمن بن مغيث فذكره لاجل ذلك في الطبقة الثالثة من الثقات والله أعلم اه هامش الاصل.
(*)

محمد الزهري والزبير بن بكار.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال حمزة السهمي عن الدارقطني صدوق.
548 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن مقاتل التستري أبو سهل.
خال القعنبي سكن البصرة.
روى عن عبدالرحمن بن أبي الموال وعبد الله بن عمر العمري وابراهيم بن سعد وعبد الملك بن قدامة ومالك بن أنيس وعلي بن عابس وعنه أبو داود وعمرو بن علي الصيرفي وعمران بن عبدالرحيم الاصبهاني وعلي بن عبد العزيز ومعاذ بن المثنى وأبو خليفة وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
549 - ع (الستة) عبدالرحمن بن مل (1) بن عمرو بن عدي بن وهب بن ربيعة بن سعد ابن خزيمة بن كعب بن رفاعة بن مالك بن نهد أبو عثمان النهدي.
سكن الكوفة ثم البصرة أدرك الجاهلية.
وأسلم على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وصدق إليه ولم يلقه.
وروى عن عمر وعلي وسعد وسعيد وطلحة وابن مسعود وحذيفة وأبي ذر وأبي بن كعب وأسامة بن زيد وبلال وحنظلة الكاتب وزهير بن عمرو وزيد بن أرقم
وعمرو بن العاص وأبي بكرة وابن عباس وابن عمر وابن عمرو بن العاص وعبد الرحمن ابن أبي بكر وأبي برزة الاسلمي وأبي هريرة وأبي سعيد وأبي موسى الاشعري وعائشة وأم سلمة وغيرهم.
وعنه ثابت البناني وقتادة وعاصم الاحول وسليمان التيمي وأبو التياح وعوف الاعرابي وخالد الحذاء وأيوب السختياني وحميد الطويل وأبو تميمة الهجيمي وعباس الجريري وأبو نعامة عبد ربه السعدي وعثمان بن غياث وعلي بن زيد بن جدعان وجماعة.
__________
(1) عبدالرحمن بن مل بلام ثقيلة والميم مثلثة (والنهدي) بفتح النون وسكون الهاء اه تقريب.
(*)

قال ابن المديني هاجر إلى المدينة بعد موت أبي بكر ووافق استخلاف عمر فسمع منه ولم يسمع من أبي ذر وقال أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وقال عبد القاهر بن السري عن أبيه عن جده كان أبو عثمان من قضاعة وأدرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره وسكن الكوفة فلما قتل الحسين تحول إلى البصرة وحج ستين ما بين حجة وعمرة وكان يقول أتت علي مائة وثلاثون سنة وما مني شئ إلا وقد أنكرته خلا أملي وقال معتمر بن سليمان التيمي عن أبيه اني لاحسب ان أبا عثمان كان لا يصيب ذنبا كان ليله قائما ونهاره صائما وقال ابن أبي حاتم عن أبيه كان ثقة وكان عريف قومه وقال أبو زرعة والنسائي وابن خراش ثقة.
قال عمرو بن علي وغيره مات سنة خمس وتسعين وهو ابن ثلاثين ومائة وقال ابن معين وغيره مات سنة (100) وقال خليفة مات بعد سنة مائة ويقال بعد سنة (95) وقال هشيم بلغني ان أبا عثمان توفي وهو ابن أربعين ومائة سنة.
قلت: حكى في ميم مل الحركات الثلاث وهو معدود فيمن عاش في الجاهلية ستين سنة وفي الاسلام أكثر من ذلك وقال ابن سعد كان ثقة وتوفي أول قدوم الحجاج العراق وكذا أرخه القراب وزاد سنة (75) قال ابن حبان في الثقات مات سنة (100) وقال الآجري عن أبي داود أكبر تابعي أهل الكوفة أبو عثمان.
550 - عبدالرحمن بن أبي مليكة هو ابن أبي بكر تقدم.
551 - عبدالرحمن بن المنهال بن مسلمة تقدم في ابن سلمة.
552 - ع (الستة) عبدالرحمن بن مهدي بن حسان بن عبدالرحمن العنبري وقيل الازدي مولاهم أبو سعيد البصري اللؤلؤي الحافظ الامام العلم.
روى عن أيمن بن نابل وجرير بن حازم وعكرمة بن عمار وأبي خلدة خالد بن دينار ومهدي بن ميمون ومالك وشعبة والسفيانين والحمادين واسرائيل وحرب بن شداد ومحمد

ابن راشد ومالك بن مغول ووهيب وهشام بن سعد وهمام بن يحيى والمثنى بن سعيد الضبعي وسليم بن حيان وسلام بن أبي مطيع وابراهيم بن نافع المكي وابان العطار وصخر بن جويرية وعمران القطان ومنصور بن سعد وخلق كثير.
وعنه ابن المبارك وهو من شيوخه وابن وهب وهو أكبر منه وابنه موسى وأحمد وإسحاق وعلي ويحيى بن معين ويحيى بن يحيى وأبو ثور وأبو خيثمة وأبو عبيد وأحمد ابن سنان القطان وابراهيم بن محمد بن عرعرة وابنا أبي شيبة وعبد الله بن محمد المسندي والفلاس وبندار وأبو موسى والذهلي وعبد الله بن هاشم الطويل وعبد الرحمن بن عمر رسته وعبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي وآخرون.
قال الاثرم سمعت أبا عبدالله يسأل عن عبدالرحمن بن مهدي أكان كثير الحديث فقال قد سمع ولم يكن بذاك الكثير جدا لكن الغالب عليه حديث سفيان وكان يشتهي أن يسأل عن غيره من كثرة ما يسأل عنه فقيل له كان يتفقه قال كان أوسع فيه من يحيى ابن سعيد كان يحيى يميل إلى قول الكوفيين وكان عبدالرحمن يذهب إلى بعض مذاهب أهل الحديث وإلى رأي المدنيين فذكر لابي عبدالله عن إنسان انه يحكى عنه القدر قال ويحل له أن يقول هذا هو سمع هذا منه ثم قال يجئ إلى إمام من أئمة المسلمين يتكلم فيه.
قيل لابي عبدالله كان عبدالرحمن حافظا فقال حافظ وكان يتوقى كثيرا كان يحب أن يحدث باللفظ.
وقال حنبل عن أبي عبدالله رأيت بالبصرة مثل يحيى بن سعيد وبعده عبدالرحمن وعبد الرحمن أفقه الرجلين وقال أيضا إذا اختلف وكيع وعبد الرحمن فعبد الرحمن أثبت لانه أقرب عهدا بالكتاب وقال أحمد بن الحسن الترمذي سمعت أحمد يقول اختلف ابن مهدي ووكيع في نحو خمسين حديثا فنظرنا فإذا عامة الصواب في يد عبد الرحمن وقال صالح بن أحمد عن أبيه كان عبدالرحمن أكثر عددا لشيوخ سفيان من وكيع وروى وكيع عن خمسين شيخا لم يرو عنهم عبدالرحمن قلت فأبو نعيم قال أين يقع من هؤلاء وقال محمد بن عثمان بن أبي صفوان عن ابن مهدي كتب عني الحديث وأنا في حلقة مالك وقال صدقة بن الفضل سألت يحيى بن سعيد عن حديث فقال ألزم عبدالرحمن بن مهدي.

قال أبو حاتم عن أبي الربيع الزهراني ما رأيت مثل عبدالرحمن وأوصف منه بصرا بالحديث وقال العجلي قال له رجل أيما أحب إليك يغفر الله لك ذنبا أو تحفظ حديثا قال أحفظ حديثا وقال علي بن المديني إذا اجتمع يحيى بن سعيد وعبد الرحمن بن مهدي على ترك رجل لم أحدث عنه فإذا اختلفا أخذت بقول عبدالرحمن لانه أقصدهما وكان في يحيى تشدد وقال أحمد بن سنان سمعت علي بن المديني يقول كان عبدالرحمن بن مهدي أعلم الناس قالها مرارا وقال ابن أبي صفوان سمعت علي بن المديني يقول لو حلفت بين الركن والمقام لحلفت بالله اني لم أر أحدا قط أعلم بالحديث من عبدالرحمن بن مهدي.
وقال علي بن نصر عن علي بن المديني كان يحيي بن سعيد أعلم بالرجال وكان عبد الرحمن أعلم بالحديث رما شبهت علم عبدالرحمن بالحديث إلا بالسحر وقال القواريري عن يحيى بن سعيد ما سمع عبدالرحمن من سفيان عن الاعمش احب إلي مما سمعت أنا من
الاعمش وقال إسماعيل بن إسحاق القاضي سمعت علي بن المديني يقول أعلم الناس بالحديث عبدالرحمن بن مهدي قال وكان يعرف حديثه وحديث غيره وكان يذكر له الحديث عن الرجل فيقول خطأ ثم يقول ينبغي أن يكون اتى هذا الشيخ من حديث كذا من وجه كذا قال فنجده كما قال.
وقال أبو حاتم هو أثبت اصحاب حماد بن زيد وهو امام ثقة اثبت من يحيى ابن سعيد وأتقن من وكيع وكان يعرض حديثه على الثوري وقال ابن المديني كان ورد عبد الرحمن كل ليلة نصف القرآن وقال الاثرم عن أحمد إذا حدث عبدالرحمن عن رجل فهو حجة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث توفي سنة ثمان وتسعين ومائة في جمادى الآخرة وهو ابن (63) سنة (1) وكذا قال ابن المديني وغير واحد في سنة وفاته قلت وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من الحفاظ المتقنين وأهل الورع في الدين ممن حفظ وجمع وتفقه وصنف وحدث وأبى الرواية إلا عن الثقات وقال الخليلي هو امام بلا مدافعة ومات الثوري في داره وقال الشافعي لا أعرف له نظيرا في الدنيا.
__________
(1) هكذا في الاصول وخلاصة تذهيب التهذيب ولكن في التقريب وهو ابن ثلاث وسبعين سنة اه شريف الدين.
(*)

553 - م س (مسلم والنسائي).
عبدالرحمن بن مهران المدني أبو محمد مولى الازد ويقال مولى مزينة ويقال مولى أبي هريرة.
روى عن أبي هريرة وأبي مروان الاسلمي.
وعنه أبو محمد والحارث بن عبدالرحمن ابن أبي ذباب وسعيد المقبري وسعيد الجريري ونافع بن سلمان والوليد بن كثير.
قال أبو حاتم صالح.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند مسلم احب البلاد إلى الله مساجدها وعند النسائي في قول الميت إذا وضع على سريره.
قلت: وقال أبو الفتح الازدي مجهول
وقال البرقاني عن الدارقطني شيخ مدني يعتبر به.
554 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
عبدالرحمن بن مهران المدني مولى بني هاشم.
روى عن عبدالرحمن ابن سعد مولى الاسود بن سفيان وعمير مولى ابن عباس.
وعنه محمد بن أبي ذئب.
ذكره ابن حبان في الثقات (1).
قلت: علق البخاري في اوائل النكاح أثرا من رواية محمد بن عبدالرحمن بن أبي ذئب عنه وهو قوله وجمع عبدالله ابن جعفر بين ابنة علي وامرأة علي ووصله البغوي في الجعديات عن علي بن الجعد عن ابن أبي ذئب عنه بهذا ولهذا الاثر طريق آخر يأتي في حرف القاف في قثم وقال أبو الفتح الازدي فيه وفي شيخه عبدالرحمن بن سعد نظر.
555 - خ 4 (البخاري والاربعة).
عبدالرحمن بن أبي الموال.
واسمه زيد وقيل عبدالرحمن بن زيد ابن أبي الموال (2) أبو محمد مولى آل علي.
روى عن محمد بن كعب القرظي ومحمد بن المنكدر والزهري وعبد الرحمن ابن أبي
__________
(1) له عندهما حديث من عبدالرحمن بن سعد اه هامش.
(2) ويجئ أيضا الموالي كالجواري كما في المغنى اه.
(*)

عمرة الانصاري وفائد مولى عبادل وعبد الله بن الحسن بن الحسن والحسن بن محمد بن علي ابن أبي طالب والحسين بن علي بن الحسين وأبي جعفر الباقر محمد بن علي بن الحسين بن علي ابن أبي طالب وغيرهم.
وعنه الثوري وهو من اقرانه وخالد بن مخلد وعبد العزيز بن عبدالله الاوسي ويحيى بن حسان وابن المبارك وابن وهب والقعنبي وخال القعنبي ومعن بن عيسى ومطرف بن عبدالله ويحيى بن يحيى وقتيبة وجماعة.
قال أبو طالب عن أحمد لا بأس به وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين صالح وقال
الترمذي والنسائي ثقة وكذا قال الدوري عن ابن معين والآجري عن أبي داود.
قال أبو زرعة لا بأس به صدوق وقال أبو حاتم لا بأس به هو أحب إلي من أبي معشر وقال ابن خراش صدوق وقال ابن حبان في الثقات يخطئ وقال قتيبة مات سنة ثلاث وسبعين ومائة قلت: قال أبو طالب عن أحمد كان يروي حديثا منكرا عن ابن المنكدر عن جابر في الاستخارة ليس أحد يرويه غيره.
قال وأهل المدينة يقولون إذا كان حديث غلط ابن المنكدر عن جابر وأهل البصرة يقولون ثابت عن انس يحملون عليهما.
قال ابن عدي ولعبد الرحمن غير ما ذكرت وهو مستقيم الحديث والذي انكر عليه حديث الاستخارة وقد روى حديث الاستخارة غير واحد من الصحابة كما رواه ابن أبي الموال انتهى وقد جاء من رواية أبي ايوب وأبي سعيد وأبي هريرة وابن مسعود وغيرهم وليس في حديث منهم ذكر الصلاة إلا في حديث أبي ايوب ولم يقيده بركعتين ولا بقوله من غير الفريضة.
556 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن ميسرة الحضرمي أبو سلمة الحمصي.
روى عن المقدام بن معدي كرب وأبي امامة والعرباض بن سارية وجبير بن نفير وغيرهم وعنه حريز بن عثمان وصفوان بن عمرو وثور بن يزيد.
قال ابن المديني مجهول لم يرو عنه غير حريز وقال أبو داود شيوخ حريز كلهم ثقات وقال العجلى شامى تابعي ثقة.
557 - تمييز عبدالرحمن بن ميسرة الحضرمي أبو ميسرة المصري.

روى عن أبي هانئ الخولاني وعقيل بن خالد.
وعنه ابن وهب وسعيد بن عفير ويحيى بن بكير وغيرهم.
قال ابن يونس ولد سنة (118) وتوفي سنة ثمان وثمانين ومائة.
قلت: وقال أبو عمر الكندي كان فقيها عفيفا وكان في شهود...العمري العاصى ومن
أهل الامانات عنده وهو أول من اقرأ بمصر بحرف نافع واخرج الحاكم حديثه في المستدرك وقال رواته مصريون ثقات.
558 - تمييز عبدالرحمن بن ميسرة الحضرمي أبو شريح.
روى عنه أبو خالد محمد بن عمر الطائى.
ذكره النسائي في الكنى.
559 - تمييز عبدالرحمن بن ميسرة الكلبي ويقال الحضرمي أبو سليمان الدمشقي.
روى عن عطية مولى السلم ومحمد بن حجاج بن أبي قتيلة وأبي قنان صاحب أبي معاوية.
وعنه الوليد بن مسلم ومروان بن محمد وعبد الله بن يوسف.
ذكره أبو الحسن ابن سميع في الطبقة الخامسة ونسبه كلبيا وفرق بينه وبين الحمصى وقال فيه الحضرمي.
560 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن ميمون البصري.
مولى عبدالرحمن بن سمرة.
روى عن أبيه ميمون بن عبدالله وعوف الاعرابي.
وعنه يعقوب بن إسحاق الحضرمي وزيد بن الحباب وعبد النور بن عبدالله وسليمان بن قرم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في ذات الجنب.
561 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي) عبدالرحمن بن نافع بن عبد الحارث الخزاعي.
روى عن أبي موسى الاشعري حديث القف.
وعنه أبو سلمة بن عبدالرحمن قاله أبو الزناد عن أبي سلمة وقال محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن نافع بن عبد الحارث عن النبي

صلى الله عليه وسلم فالله اعلم.
قلت: وذكره ابن شاهين في الصحابة وعزاه لابن سعد ولم يبين مستند ذلك وأبوه صحابي شهير.
562 - عبدالرحمن بن نافع المعروف بدرخت.
عن مغيرة بن سقلاب وسعيد بن يزيد بن الصلت الرقي ومعتمر بن سليمان ومخلد بن يزيد.
روى عنه أبو زرعة الرازي ومحمد بن هارون الفلاس.
قال أبو زرعة صدوق ذكره صاحب الكمال فلم يزد على ما ذكره أبو حاتم ولم اره في تاريخ البخاري وقال ابن حبان في الثقات عبدالرحمن بن نافع المخزومي من أهل بغداد يروي عن وكيع.
روى عنه صالح ابن محمد البغدادي أحسبه الذي يقال درخت كنيته أبو زياد وهو أبو زياد الاعور انتهى وما خاب ظنه فإن الخطيب ذكره وذكر لقبه وكنيته لكن قال المخرمى بتشديد الراء روى عن مغيرة وعلي بن ثابت الجزري وابن أبي الزناد ثم اسند من طريق عبدالله ابن أحمد الدورقي ثنا عبدالرحمن بن نافع أبو زياد المخرمى جار خلف وكان ثقة.
563 - ع (الستة) عبدالرحمن بن أبي نعم (1) البجلي أبو الحكم الكوفي العابد.
روى عن أبي هريرة وأبي سعيد ورافع بن خديج والمغيرة بن شعبة وابن عمر وسفينة وعنه سعيد بن مسروق الثوري ومحمد بن عبدالله بن أبي يعقوب الضبي ويزيد ابن أبي زياد ومغيرة بن مقسم وعمارة بن القعقاع وفضيل بن غزوان وغيرهم قال مندل ابن علي عن بكير بن عامر لو قيل لعبد الرحمن قد توجه ملك الموت اليك يريد قبض روحك ما كانت عنده زيادة على ما هو فيه وقال محمد بن فضيل عن أبيه كان عبدالرحمن يحرم من السنة إلى السنة وكان يقول لبيك لو كان رياء لاضمحل.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من عباد أهل الكوفة ممن يصبر على الجوع الدائم أخذه الحجاج ليقتله وادخله بيتا مظلما وسد الباب خمسة عشر يوما ثم امر بالباب
__________
(1) عبدالرحمن بن أبي نعم بضم النون وسكون المهملة اه تقريب.
(*)

ففتح ليخرج فيدفن فدخلوا عليه فإذا هو قائم يصلي فقال له الحجاج سر حيث شئت.
قلت: وروى عبدالرحمن بن احمد في زيادات الزهد من طريق مغيرة بن مقسم قال دخل ابن أبي نعم على الحجاج أيام الجماجم فوعظه وقال ابن سعد كان يحرم من السنة إلى السنة وكان ثقة وله احاديث وقال ابن أبي حاتم ذكر ابي عبدالرحمن بن أبي نعم فذكر له فضلا وعبادة وقال النسائي في التمييز ثقة وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف.
564 - د (أبي داود) عبدالرحمن بن النعمان بن معبد بن هوذة الانصاري أبو النعمان الكوفي.
روى عن أبيه وسعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة وسليمان بن قتة البصري ومحمد ابن كليب بن جابر وأبي سعيد مولى المهري وعبيد الله بن عبدالله بن الحصين الانصاري.
وعنه علي بن ثابت الجزري وأبو أحمد الزبيري وأبو نعيم ومحمد بن ربيعة الكلابي وعبد العزيز بن ابان.
وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ضعيف وقال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا عن أبيه عن جده أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالاثمد عند النوم وقال ليتقه الصائم وقال عقبة قال لي يحيى بن معين هو منكر.
قلت: وذكره ابن مندة أن الحديث عن هوذة قال وهو ابن قيس بن عبادة بن دهثم ابن عطية بن زيد بن قيس بن عامر بن مالك بن الاوس وقال ابن المديني عبدالرحمن ابن النعمان مجهول وقال الدارقطني في الراوي عن محمد بن كليب بن جابر متروك وقال في الراوي عن سليمان بن قتة عقب روايته عنه عن أبي سعيد في كتاب السنن كلهم ثقات وكذا فرق ابن حبان في الثقات بين الراوي عن سليمان بن قتة وبين الراوي عن محمد بن كليب بن جابر فذكرهما في اتباع التابعين.
565 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن نمر (1) اليحصبي أبو عمرو الدمشقي.
__________
(1) نمر بفتح النون وكسر الميم اه تقريب.
(*)

روى عن الزهري ومكحول الشامي.
وعنه الوليد بن مسلم.
قال الدوري عن ابن معين ابن نمر الذي يروي عن الزهري ضعيف وقال دحيم صحيح الحديث عن الزهري وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس كان كاتبا حضر مع ابن هشام والزهري يملى عليهم وقال أبو حاتم ليس بقوي وسليمان بن كثير وسفيان بن حسين أحب إلي منه لا اعلم روى عنه غير الوليد بن مسلم وذكره ابن حبان في الثقات وقال من ثقات أهل الشام ومتقنيهم وقال ابن عدي في حديثه عن الزهري عن عروة عن مروان عن بسرة ان النبي صلى الله عليه وسلم أمر بالوضوء في مس الذكر والمرأة مثل ذلك.
قال وهذه الزيادة التي ذكرت في متنه والمرأة مثل ذلك لا يرويها عن الزهري غير ابن نمر هذا.
وقال يحيى بن معين هو ضعيف في الزهري ليس انه انكر عليه في اسانيد ما روي عن الزهري ولا في متونه إلا ما ذكرت من قوله والمرأة مثل ذلك وهو في جملة من يكتب حديثه من الضعفاء وابن نمر هذا له عن الزهري غير نسخة وهو احاديث مستقيمة انتهى ولم يخرج له الشيخان سوى حديث واحد في الكسوف.
قلت: وهو متابعة وقال أبو زرعة الدمشقي حديثه عن الزهري مستوى وقال أبو أحمد الحاكم مستقيم الحديث وقال ابن البرقي ثقة وقال الذهلي عبدالرحمن بن نمر وعبد الرحمن بن خالد ثقتان ولا تكاد تجد لابن نمر حديثا عن الزهري إلا ودون الحديث مثله يقول سألت الزهري عن كذا فحدثني عن فلان وفلان فيأتي بالحديث على وجهه ولا اعلم روى عنه غير الوليد وكذا قال دحيم لم يرو عنه غير الوليد.
566 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن نمران (1) الحجري.
عن أبي الزبير.
وعنه أبو شريح صوابه عبدالله بن نمران كذلك وذكره ابن يونس وروى له الحديث الذي رواه له ابن ماجة في أكل الكراث وقال لم يرو عن عبدالله ابن نمران غير هذا وكذا رواه ابن المقري في حديث حرملة.
__________
(1) نمران بكسر النون وسكون الجيم (والحجري) بفتح المهملة وسكون الجيم اه.
(*)

567 - ق (ابن ماجة) عبدالرحمن بن نهشل.
عن الضحاك بن مزاحم.
وعنه عبدالرحمن بن محمد بن أبي بكر المحاربي هكذا وقع عند ابن ماجة في جميع الروايات وهو وهم والصواب عن المحاربي عبدالرحمن عن نهشل وهو ابن سعيد عن الضحاك وليس من الرواة من يقال له عبدالرحمن بن نهشل.
قلت: وقد وقع في كثير من النسخ من ابن ماجة على الصواب (1).
568 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالرحمن بن هانئ بن سعيد الكوفي أبو نعيم النخعي الصغير ابن بنت إبراهيم النخعي.
روى عن مسعر والثوري وشريك وابن جريج وعمر بن ذر وفطر بن خليفة والحسن ابن الحكم النخعي وأبي مالك النخعي ومحمد بن عبدالله العرزمى وغيرهم.
وعنه البخاري في التاريخ وروى أبو داود وابن ماجة عنه بواسطة عباس بن عبد العظيم ومحمد ابن ثواب الهباري وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو أمية الطرسوسى وشعيب بن أيوب الصريفيني وابراهيم الجوزجاني ويوسف بن موسى القطان والذهلى ويعقوب بن سفيان واسماعيل سمويه وأبو عمرو بن أبي عزرة ومحمد بن غالب تمتام وأحمد بن عبيد الله النرسى وجماعة.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس بشئ وقال علي بن الحسن الهسنجاني سمعت يحيى بن معين يقول بالكوفة كذابان أبو نعيم النخعي وأبو نعيم ضرار بن صرد وقال معاوية بن صالح عن ابن معين من حاله عرف ضعفه وقال أبو داود والنسائي ضعيف وقال أبو حاتم الرازي لا بأس به يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
في القلب منه لروايته عن الثوري عن أبي الزبير عن جابر حديث من قتل
ضفدعا فعليه شاة محرما كان أو حلالا قال البخاري مات سنة إحدى عشرة ومائتين أو نحوها وقال الحضرمي مات سنة (16).
قلت: وقال ابن حبان مات سنة إحدى أو
__________
(1) عبدالرحمن بن نهشل في ابن أبي كريمة اه هامش الاصل.
(*)

اثنتي عشرة وقال البخاري فيه نظر وهو في الاصل صدوق وقال العجلى ثقة وقال العقيلى ضعفه أبو نعيم الفضل بن دكين وقال ابن عدي عامة ماله لا يتابعه عليه الثقات.
569 - ع (الستة) عبدالرحمن بن هرمز الاعرج أبو داود المدني مولى ربيعة بن الحارث ابن عبدالمطلب (1).
روى عن أبي هريرة وأبي سعيد وعبد الله بن مالك بن بجينة وابن عباس ومحمد ابن مسلمة الانصاري ومعاوية بن أبي سفيان ومعاوية بن عبدالله بن جعفر وأبي سلمة ابن عبدالرحمن واسيد بن رافع بن خديج وعبيد الله بن أبي رافع وعبد الله بن كعب بن مالك وعمير مولى ابن عباس وغيرهم.
وعنه زيد بن اسلم وصالح بن كيسان والزهري وأبو الزبير ويحيى بن سعيد وربيعة وموسى بن عقبة وعمرو بن أبي عمرو وابو الزناد عبدالله ابن ذكوان وايوب وجعفر بن ربيعة وسعد بن ابراهيم وعبد الله بن الفضل الهاشمي وعبيد الله بن أبي جعفر وعلقمة بن أبي علقمة ومحمد بن يحيى بن حبان ومحمد بن عجلان ومحمد بن إسحاق وابن لهيعة وغيرهم.
وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال المقدمى سئل عن ابن المديني عن اعلى اصحاب أبي هريرة فبدا بابن المسيب وذكر جماعة قيل له فالاعرج قال دون هؤلاء وهو ثقة وقال العجلى مدني تابعي ثقة وقال أبو زرعة بن خراش ثقة وقال ابن عيينة قال أبو إسحاق قال أبو صالح والاعرج ليس أحد يحدث عن أبي هريرة إلا علمنا اصادق هو أم كاذب.
قال ابن يونس وغير واحد مات بالاسكندرية سنة سبع عشرة ومائة وقيل مات سنة (110) وهو وهم.
قلت: قائل ذلك هو الواقدي وتبعه الفلاس وغيره ولكن
الاول اصح وقال ابن حبان في الثقات كنيته أبو داود وقد قيل أبو حازم وقد قيل ان اسم أبيه كيسان فقال غندر ثنا عبدالله بن سعيد بن أبي هند ثنا عبدالرحمن بن كيسان الاعرج وقال الحاكم أبو أحمد عبدالرحمن بن هرمز ويقال كيسان وقال الداني روى عنه
__________
(1) وقيل مولى محمد بن ربيعة اه هامش الاصل.
(*)

القراءة عرضا نافع بن أبي نعيم (1) وقال ابن لهيعة عن أبي النضر كان الاعرج عالما بالانساب والعربية.
570 - تمييز عبدالرحمن المكي.
شيخ روى عن يزيد بن أبي مريم السلولي عن ابن عباس ومحمد بن الحنفية في القنوت في الصبح.
وروى عنه ابن خديج وقيل عن ابن جريج عن عبدالله بن هرمز أخرج حديثه محمد بن نصر في قيام الليل والحاكم في كتاب القنوت والبيهقي من طرق وهو مجهول.
571 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي) عبدالرحمن بن هضاب أو ابن هضاض أو ابن هضهاض في ابن الصامت تقدم.
572 - قد (أبي داود في القدر) عبدالرحمن بن هنيدة ويقال ابن أبي هنيدة العدوي المدني.
مولى عمر وهو رضيع عبدالملك.
روى عن ابن عمر.
وعنه الزهري.
قال الآجري عن أبي داود ثقة روى احاديث مسندة وقال أبو زرعة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
573 - بخ م د س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن هلال العبسي (2) الكوفي.
عن جرير (3).
وعنه أبو الضحى وتميم بن سلمة ومحمد بن أبي اسماعيل وموسى ابن
عبدالله بن يزيد الخطمي ومجالد وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) هو نافع بن عبدالرحمن بن أبي نعيم القاري امام أهل المدينة اه خلاصة.
(2) العبسى بالموحدة اه تقريب.
(3) نسبه في الخلاصة جرير بن عبدالحميد وفي هامشه نقلا عن التهذيب جرير بن عبدالله البجلي اه شريف الدين.
(*)

قلت: وقال العجلى كوفي تابعي ثقة وفي الطبراني من طريق مجالد عنه قال بعثني أبي إلى جرير فسألته.
574 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبدالرحمن بن واقد بن مسلم البغدادي أبو مسلم الواقدي.
يقال أصله بصري.
روى عن الوليد بن مسلم وشريك النخعي وعبد الملك بن الوليد ابن معدان وعبد الرحمن بن زيد بن اسلم وأبي مسلم قائد الاعمش والقاضي أبو يوسف ومروان بن معاوية وابراهيم بن سعد واسماعيل بن جعفر وخلف بن خليفة وجماعة.
وعنه الترمذي وروى ابن ماجة عن أبي الازهر عنه وابراهيم بن الجنيد وعباس الدوري وابن أبي الدنيا وعثمان بن خرزاذ وعباس بن الفرج الرياشي وأبو بكر الجعابى حاجب بن اركين (1) واحمد بن يونس الضبي وأبو بكر بن أبي داود وأبو حامد الحضرمي وغيرهم.
قال الدوري دلني عليه ابن معين وقال ابن الجنيد سمعت ابن معين يقول عبدالرحمن ابن واقد احفظ لكتاب عباس بن الفضل في القراءات من أبي موسى الهروي وذكره ابن حبان في الثقات فقال حاجب بن اركين مات سنة سبع واربعين ومائتين.
قلت: وقال ابن عدي يحدث بالمناكير عن الثقات ويسرق الحديث سمعت عبدان الاهوازي يقول في حديث من اقتراب الساعة اختلاف الاهلة هذا حديث دحيم عن ابن أبى فديك انه سرقه
وقال وهو فيه ابطل أو قال الباطل.
575 - تمييز عبدالرحمن بن واقد العطار البصري.
روى عن هشيم وأبى الاحوص وأبى عوانة وشريك وغيرهم.
وعنه زيد بن الحريش وإسحاق بن سيار النصيبي وابو حاتم الرازي.
وقال شيخ.
__________
(1) في الخلاصة حاجب بن الركين اه (*)

576 - د (أبى داود) عبدالرحمن بن وردان (1) الغفاري أبو بكر المكي المؤذن.
روى عن أنس وأبي سلمة بن عبدالرحمن وسعيد المقبري.
وعنه مروان بن معاوية ومحمد بن مهزم الشعاب وأبو عاصم.
قال ابن معين صالح وقال أبو حاتم ما بحديثه بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدارقطني ليس بالقوي.
577 - م 4 (مسلم والاربعة) عبدالرحمن بن وعلة (2) ويقال ابن السميفع بن وعلة المصري السبائي.
روى عن ابن عباس وابن عمر.
وعنه زيد بن اسلم ويحيى بن سعيد الانصاري وأبو الخير اليزني وجعفر بن ربيعة والقعقاع بن حكيم وغيرهم.
قال ابن معين والعجلي والنسائي ثقة وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس عبدالرحمن ابن اسميفع بن وعلة السبائي كان شريفا بمصر في ايامه وله وفادة على معاوية وصار إلى افريقية وبها مسجده ومواليه وقال في حرف الالف اسميفع بن وعلة بن يعفر بن سلامة ابن شرحبيل بن علقمة السبائي آخر ملوك سبا عليه قام الاسلام هاجر في خلافة عمر وشهد الفتح بمصر وترك عدة من الولد منهم عبدالله وعبد الرحمن وذكر غيرهم.
قلت: وذكره يعقوب بن سفيان في ثقات التابعين من أهل مصر وذكره احمد فضعفه في حديث الدباغ (3).
578 - عبدالرحمن بن يحيى بن إسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر المخزومي أبو محمد الدمشقي.
__________
(1) وردان بمفتوحة وسكون راء وبمهملة ولون اه مغنى.
(2) وعلة بفتح الواو وسكون المهملة واسميقع في الخلاصة بضم اوله واسكان المهملة وفتح الميم والقاف بينهما تحتانية ساكنة وآخره عين (وفي القاموس سميفع بالفاء) والسبائى بفتح المهملة والموحدة اه شريف الدين.
(3) عبدالرحمن بن الوليد بن الهلال قيل هو اسم أبي معشر المدني اه تقريب.
(*)

تقدم ذكر جده.
روى عن الوليد بن مسلم ومحمد بن عيسى بن سميع وعبيد ابن الوليد بن أبي السائب وخالد بن يزيد بن أبي مالك والجراح بن مليح وغيرهم.
روى عنه البخاري في التاريخ وأبو حاتم الرازي وقال سمعت منه في الرحلة الاولى وما بحديثه بأس روى عنه أيضا محمد بن عوف الدمشقي ويعقوب بن سفيان وآخرون.
وذكره ابن حبان في الثقات جرى ذكره في سند حديث ذكره البخاري تعليقا في تفسير سورة الرحمن فقال وقال أبو الدرداء في قوله تعالى * (كل يوم هو في شأن) * يغفر ذنبا ويكشف كربا الحديث ووصله في التاريخ عن عبدالرحمن هذا عن الوليد بن مسلم عن اسماعيل ابن عبدالله عن أم الدرداء عن أبي الدرداء به وذكرته لان المزي ذكر عبدالرحمن بن فروخ الماضي قريبا.
579 - ت ق م (الترمذي وابن ماجة ومسلم) عبدالرحمن بن يربوع المخزومي.
روى عن أبي بكر في الحج وعنه محمد بن المنكدر.
قال الترمذي لم يسمع ابن المنكدر من عبدالرحمن وقال احمد بن حنبل من قال في هذا الحديث عن ابن المنكدر عن سعيد ابن عبدالرحمن عن أبيه فقد اخطأ.
قلت: وكذا قال البخاري والترمذي والدارقطني
وقال الدارقطني في العلل من قال عبدالرحمن بن يربوع حكاه عن أهل النسب وقال البزار في مسنده عبدالرحمن بن يربوع أدرك الجاهلية وذكره يحيى بن أبي كثير في المؤلفة قلوبهم حكاه أبو موسى في ذيل الصحابة باسناده عن يحيى وأما أبو القاسم البغوي فقد بلغني أنه ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وقال الذهبي في الميزان ما روى عنه سوى ابن المنكدر واخطأ في هذا الحصر وكأنه تلقاه من هذه الترجمة وقلد في ذلك شيخه المزي وقد قال البزار عبدالرحمن هذا معروف قد روى عنه عطاء بن يسار وابن المنكدر وغيرهما وساق رواية عطاء عنه.
580 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبدالرحمن بن يزيد بن تميم السلمي الدمشقي.
روى عن اسماعيل بن عبيد الله بن أبي المهاجر وعلي بن بذيمة والزهري وعبد الكريم

الجزري وزيد بن اسلم ومكحول وغيرهم.
وعنه ابنه حسين والوليد بن مسلم وأبو أسامة وحسين الجعفي وغيرهم.
قال البخاري عنده مناكير وهو الذي روى عنه أهل الكوفة أبو أسامة وحسين يعني الجعفي فقال عبدالرحمن بن يزيد بن جابر وقال دحيم منكر الحديث عن الزهري وقال عبدالله عنه كتاب كبير عن الزهري وقال يع ؟ وب بن سفيان قال محمد بن عبدالله بن نمير روى أبو أسامة عن عبدالرحمن بن يزيد بن جابر ونرى أنه ليس بابن جابر المعروف وذكر لي أنه رجل يسمى باسمه.
قال يعقوب صدق هو ابن تميم قال يعقوب وكأني رأيت ابن نمير يتهم أبا أسامة أنه علم ذلك وتغافل.
قال يعقوب قال لي ابن نمير ألا ترى روايته لا تشبه سائر احاديثه الصحاح.
وقال ابن أبي حاتم سألت محمد بن عبدالرحمن بن أخي حسين الجعفي فقال قدم الكوفة عبدالرحمن بن يزيد بن تميم ويزيد بن يزيد بن جابر بعد ذلك بدهر الذي يحدث عنه أبو أسامة ليس هو ابن جابر هو ابن تميم وقال الآجري عن أبي داود قال لي محمد
ابن يحيى شيخان يجئ عنهما أحاديث من أحاديث الزهري صحاح وأحاديث مناكير عبدالرحمن بن يزيد بن تميم والموقري وقال أبو بكر بن أبي داود سمعت أبا أسامة عن ابن المبارك عن عبدالرحمن بن يزيد بن جابر الدمشقي عن مكحول فلما قدم ابن تميم الكوفة قال أنا عبدالرحمن بن يزيد الدمشقي وحدث عن مكحول فظن أبو أسامة أنه ابن جابر وابن جابر ثقة مأمون وابن تميم ضعيف روى عن الزهري مناكير حدثنا ببعضها محمد بن يحيى في علل حديث الزهري وقال احرج على من حدث بها عني مفردة.
قال وقدم ابن تميم هذا مع ثور بن يزيد وبرد بن سنان ومحمد بن راشد وابن ثوبان فروا من القتل وكانوا قدرية.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه قلب عبدالرحمن بن يزيد بن تميم أحاديث شهر فجعلها عن الزهري وضعفه وقال البخاري قال أحمد اخبرت عن مروان عن الوليد أنه قال لا ترو عنه فانه كذاب وقال الهيثم بن خارجة حدث الوليد عن ابن تميم عن مكحول حديث الناخرة فبلغ وكيعا فقال سوءة شيخ مثله يحدث بمثل هذا الحديث وقال الدوري عن ابن معين ضعيف في الزهري وفي غيره وقال أبو زرعة وأبو حاتم ضعيف الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال أبو داود متروك الحديث.
حدث عنه أبو اسامة وغلط في اسمه وكلما جاء عن أبي أسامة عن عبدالرحمن بن يزيد فإنما هو ابن تميم

وقال النسائي ليس بثقة وقال مرة متروك الحديث وقال ابن عدي هو من جملة من يكتب حديثه من الضعفاء.
له عند النسائي حديث واحد متابعة في الذي يأتي امرأته وهي حائض.
قلت: وقال الساجي ضعيف يحدث عن مكحول مناكير وقال الدارقطني متروك وقال مرة ضعيف وقال أبو بكر البزار لين الحديث وابن جابر ثقة.
581 - ع (الستة) عبدالرحمن بن يزيد بن جابر الازدي أبو عتبة الشامي الداراني.
روى عن مكحول والزهري وعطية بن قيس وعمير بن هانئ وسليم بن عامر
واسماعيل بن أبي المهاجر وبسر بن عبدالله الحضرمي وزيد بن اسلم وسعيد المقبري والقاسم بن عبدالرحمن والقاسم بن مخيمرة ويحيى بن جابر الطائي وأبي سلام الاسود وأبي الاشعث الصنعاني وعطاء الخراساني وعلي بن بذيمة وعبد الله بن عامر اليحصبي المقري ونافع مولى ابن عمر وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالله وصدقة بن المبارك وعمر ابن عبد الواحد وبشر بن بكر وحسين بن علي الجعفي وعيسى بن يونس والوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب بن شابور ويحيى ابن حمزة الحضرمي والوليد بن يزيد البيروتي وغيرهم.
قال أحمد ليس به بأس وقال ابن معين والعجلي وابن سعد والنسائي وغير واحد ثقة وقال ابن المديني يعد في الطبقة الثانية من فقهاء أهل الشام بعد الصحابة وقال يعقوب ابن سفيان عبدالرحمن ويزيد ابنا حابر ثقتان كانا نزلا البصرة ثم تحولا إلى دمشق وقال أبو داود هو من ثقات الناس وقال ابنه أبو بكر بن أبي داود ثقة مأمون وقال موسى ابن هارون روى أبو أسامة عن عبدالرحمن بن يزيد بن جابر وكان ذلك وهما منه وهو لم يلق ابن جابر وإنما لقي ابن تميم فظن أنه ابن جابر وابن جابر ثقة وابن تميم ضعيف.
قال خليفة وغيره مات سنة ثلاث وخمسين ومائة زاد ابن سعد وهو ابن بضع وثمانين وقال صفوان بن صالح سمعت الوليد وغير واحد من أصحابنا يقول مات سنة (54) وقال عبدالله بن يزيد القاري مات سنة (55) وقال ابن معين مات سنة (56) وكذا حكاه البخاري ويعقوب بن شيبة.
قلت جزم ابن حبان في الثقات بالقول الاول وقال الفلاس ضعيف الحديث وهو عندهم من أهل الصدق روى عند أهل الكوفة أحاديث

مناكير.
قال الخطيب كأنه اشتبه على الفلاس بابن تميم وقال ابن مهدي إذا رأيت الشامي يذكر الاوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وعبد الرحمن بن يزيد فاطمأن إليه وقال دحيم هو بعد زيد بن واقد في مكحول وقد تقدم في ترجمة الذي قبله نقل توثيق هذا عن جماعة وقال أبو حاتم صدوق لا بأس به ثقه.
582 - خ 4 (البخاري والاربعة) عبدالرحمن بن يزيد بن جارية (1) الانصاري أبو محمد المدني.
اخو عاصم بن عمر بن الخطاب لامه.
ولد في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وروى عنه قصة خنساء بنت خذام وقيل عنه عن خنساء عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم وعن عمه مجمع بن جارية وعمر بن الخطاب وأبي لبابة بن ابن عبد المنذر وأبي أيوب.
وعنه ابن أخيه يعقوب بن مجمع والقاسم بن محمد ابن أبي بكر وعبيد الله بن عبدالله بن ثعلبة والزهري وعبد الله بن محمد بن عقيل وعاصم ابن عبيد الله.
قال الاعرج ما رأيت رجلا بعد الصحابة أفضل منه وقال ابن سعد كان قديما وولي القضاء لعمر بن عبد العزيز وكان ثقة قليل الحديث مات بالمدينة سنة ثلاث وتسعين.
قلت: وقال خليفة مات سنة (98) وتبعه القراب وابن قانع وابن زبر وغيرهم.
وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال يقال إنه ولد في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكره العسكري في فصل من ولد على عهده صلى الله عليه وسلم وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة وقال ابن خلفون وثقه العجلي وابن البرقي وهو أجل من أن يقال فيه ثقة (2).
583 - ع (الستة).
عبدالرحمن بن يزيد بن قيس النخعي أبو بكر الكوفي.
روى عن أخيه الاسود وعمه علقمة وعن حذيفة وعثمان وابن مسعود وسليمان (3) وأبي
__________
(1) جارية بالجيم والتحتانية اه تقريب.
(2) عبدالرحمن بن يزيد بن خولي الهمداني في عبد خير اه هامش.
(3) سلمان - خلاصة.
(*)

مسعود الانصاري وأبي موسى وعائشة والاشتر النخعي.
وعنه ابنه محمد وابراهيم ابن يزيد النخعي وعمارة بن عمير وأبو إسحاق السبيعي وابراهيم بن مهاجر وسلمة بن كهيل
وأبو صخرة جامع بن شداد ومنصور بن المعتمر وغيرهم قال ابن معين ثقة وقال ابن سعد توفي في ولاية الحجاج قبل الجماجم وقال يحيى بن بكير سنة (73) وقال عمرو بن علي مات في الجماجم سنة (ثلاث وثمانين) قلت وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث كثيرة وقال ابن حبان في الثقات قتل في الجماجم سنة (83) وقال العجلي كوفي تابعي ثقة وقال الدارقطني هو أخو الاسود وابن أخي علقمة وكلهم ثقات.
584 - س ق (النسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان.
روى عن أبيه وثوبان.
وعنه محمد بن قيس القاص المدني وعبد الله بن عبدالرحمن أبو طوالة وأبو حازم المدني وأبو أمية عبد الكريم بن أبي المخارق وغيرهم.
قال مصعب الزبيري كان رجلا صالحا وقال أبو زرعة معاوية وعبد الرحمن وخالد بنو يزيد بن معاوية كانوا صالحي القوم.
وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما حديث واحد في النهي عن السؤال (1).
قلت: وقال البخاري حديثه عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسل وقال الوليد بن مسلم قدم عبدالرحمن بن يزيد على عمر بن عبد العزيز يرفع إليه دينا.
585 - ت (الترمذي).
عبدالرحمن بن يزيد اليماني أبو محمد الصنعاني القاص الا بناوي (2).
روى عن أبي هريرة وابن عمر.
وعنه عبدالله بن عمر وعبد الله بن بحير بن ريسان وهمام والد عبد الرزاق والمنذر بن النعمان.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابراهيم ابن خالد ثنا عبدالله بن بحير عن عبدالرحمن بن يزيد وكان من أفضل صنعاء وكان أعلم
__________
(1) من يتقبل لي بواحدة اتقبل له بالجنة قلت ما هي قال لا تسأل الناس شيئا اه هامش الاصل.
(2) على هامش الخلاصة من ابناء الفرس اه.
(*)

بالحلال والحرام من وهب بن منبه فذكر حديثا له عنده في فضائل القرآن وحديث من سره أن ينظر إلى يوم القيمة فليقرأ * (إذا الشمس كورت) * و * (إذا السماء انفطرت) *.
وحسبت أنه قال وسورة هود (1).
586 - عبدالرحمن بن يسار (2) أبو مزرد في الكنى (3).
587 - ز م 4 (البخاري في جزء القراءة ومسلم والاربعة).
عبدالرحمن بن يعقوب الجهني المدني مولى الحرقة (4).
روى عن أبيه وأبي هريرة وأبي سعيد وابن عباس وابن عمر وهانئ مولى علي وغيرهم.
وعنه ابنه العلاء وسالم أبو النضر ومحمد بن ابراهيم التيمى ومحمد بن عجلان ومحمد بن عمرو ابن علقمة وعمر بن حفص بن ذكوان.
قال ابن أبي حاتم قلت لابي هو اوثق أو المسيب بن رافع فقال ما أقربهما وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن المديني مع الاعرج وغيره من اصحاب أبي هريرة.
قلت: وقال العجلي تابعي ثقة.
588 - خ ق (البخاري وابن ماجة).
عبدالرحمن بن يعلى.
عن عمرو بن شعيب في التكبير في صلاة العيد.
وعنه ابن المبارك.
كذا ذكره ابن
__________
(1) عبدالرحمن بن يزيد الغافقي في ابن رزين - (عبدالرحمن) بن يزيد الدمشقي في ابن يزيد بن تميم اه.
(2) يسار في التقريب بالتحتانية والمهملة ومزرد في المغنى بمضمومة وفتح زاي وكسر راء مشددة اه.
(3) (عبدالرحمن) بن يسار في ابن أبي ليلى - (عبدالرحمن) بن يسير في ابن أبي عمرة - (عبدالرحمن) بن يعلى بن امية في ابن امية اه هامش الاصل.
(4) مولى الحرقة بفتح المهملة وفتح الراء بعدها قاف اه تقريب.
(*)

ماجة عن أبي كريب عنه والصواب عبدالله بن عبدالرحمن بن يعلى وهو الطائفي وهو عبدالله بن عبدالرحمن الطائفي الذي روى عنه وكيع ومعتمر بن سليمان وهو أبو يعلى الطائفي الذي روى عنه أبو سليمان بن حيان والله أعلم.
589 - 4 (الاربعة).
عبدالرحمن بن يعمر (1) الديلي.
له صحبة عداده في أهل الكوفة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث الحج يوم عرفة وحديث النهي عن الدباء والمزفت.
وعنه بكير بن عطاء الليثي.
قلت: ذكر ابن حبان في الصحابة أنه مكي سكن الكوفة.
قال ويقال مات بخراسان وقال مسلم والازدي وغيرهما لم يرو عنه غير بكير بن عطاء.
590 - خ (البخاري).
عبدالرحمن بن يونس بن هاشم الرومي أبو مسلم المستملي البغدادي.
مولى أبي جعفر المنصور.
روى عن ابن عيينة وكان يستملى عليه وعن ابن أبي فديك وحاتم بن صفوان الاموي وعبد الله بن ادريس وغيرهم.
وعنه البخاري وابراهيم الحربي ومحمد بن سعد وأبو حاتم وأبو زرعة وابن أبي الدنيا وحنبل بن إسحاق وعباس الدوري ومحمد بن غالب تمتام وأحمد بن يحيى الحلواني وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال السراج سألت أبا يحيى محمد بن عبدالرحيم عنه فلم يرضه أراد أن يتكلم فيه ثم قال استغفر الله فقلت له في الحديث فقال نعم وشيئا آخر وقال الآجري عن أبي داود كان يجوز حد المستحلين في الشرب قال الخطيب احسب أن هذا هو الذي كنى عنه محمد بن عبدالرحيم وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان صاعقة (2) لا يحمد أمره وقال ابن سعد أخبرني أنه ولد سنة (64) وطلب الحديث ورحل فيه واستملي لابن عيينة ويزيد بن هارون وغيرهما
__________
(1) (عبدالرحمن) بن يعمر بفتح التحتانية وسكون المهملة وفتح الميم (والديلى)
بكسر الدال وسكون التحتانية اه تقريب.
(2) في التقريب صاعقة لقب أبي يحيى محمد بن عبدالرحيم اه.
(*)

ومات فجأة في رجب سنة أربع وعشرين ومائتين وكذا أرخه ابن أبي خيثمة وغيره وقال البخاري مات سنة (25) أو نحوها.
قلت: وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالمتين عندهم.
وفي الزهرة روى عنه (خ) أربعة أحاديث.
591 - تمييز.
عبدالرحمن بن يونس بن محمد الرقي أبو محمد السراج.
يروي عن أبي اسحاق الفزاري والدراوردي وعيسى بن يونس وأبي بكر بن عياش وسعيد بن اسحاق وعبد المجيد بن أبي رواد وابن عيينة وابن أبي فديك والوليد بن مسلم ومنصور بن عمار وجماعة.
وعنه أبو حصين الوادعى وزكرياء الساجي ومحمد بن هارون الروياني وعبد الله بن أبي الدنيا وعبد الله بن ناجية وحاجب بن اركين واسحاق بن أحمد زيزك وابن صاعد والباغندي ومحمد بن هارون الحضرمي وأحمد بن اسحاق بن بهلول التنوخى ومحمد بن هارون بن المجدر والحسين بن اسماعيل المحاملى وغيرهم.
قال أحمد ما علمت منه إلا خيرا وقال الدارقطني لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو علي الحراني في تاريخ الرقة مات بعد سنة (46) وقال ابن صاعد مات سنة ثمان وأربعين ومائتين.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم ثقة حدثنا عنه ابن المحاملي وغيره وقال الازدي لا يصح حديثه.
592 - د (أبي داود).
عبد الرحمن الازدي الجرمي البصري.
روى عن سمرة بن جندب حديث أن رجلا قال يا رسول الله رأيت كأن دلوا دليت من السماء الحديث وعنه ابنه اشعث.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: تقدم في ترجمة ولده أن الصواب الجرمى أو الازدي.
593 - عبدالرحمن الاصم تقدم في ابن الاصم (1).
__________
(1) عبدالرحمن الزهري هو ابن عطاف اه هامش الاصل.
(*)

594 - ت (الترمذي).
عبد الرحمن القرشي التيمي.
روى عن عمه محمد بن المنكدر.
وعنه عبدالله بن داود الواسطي وكان لمحمد ابن المنكدر أخوان أبو بكر وعمر.
روى له الترمذي حديثه عن عمه عن جابر عن أبي بكر ما طلعت الشمس على احد أفضل من عمر وقال غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه وليس إسناده بذاك وقال العقيلى لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به.
595 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبدالرحمن المسلي (1) الكوفي.
ومسلية من كنانة وقيل من مذحج.
روى عن الاشعث بن قيس.
وعنه داود بن عبد الله الاودي الزعافري ليس له عندهم سوى حديث واحد في ضرب الزوجة وفي الحض على الوتر.
قلت: وصححه الحاكم وأما أبو الفتح الازدي فذكر عبدالرحمن هذا في الضعفاء وقال فيه نظر وأورد له هذا الحديث (2).
596 - ت (الترمذي).
عبدالرحمن مولى قيس بصري.
روى عن زياد النميري عن أنس في فضل من بنى مسجدا.
وعنه نوح بن قيس.
__________
(1) المسلى بضم الميم وسكون المهملة اه تقريب.
(2) (عبدالرحمن) مولى ايمن في ابن ايمن - (عبدالرحمن) اليحصبي في ابن عائذ - (عبدالرحمن) الافريقي في ابن زياد - (عبدالرحمن) ابن أخي الامام مولى أبي عبيد الله جماعة - (عبدالرحمن) بن فلان بن أبي رافع في ابن أبي رافع (عبدالرحمن) عن جدته
وقيل عن امه في عبدالرحمن بن محمد - (عبدالرحمن) المحاربي هو ابن محمد بن زياد - كلهم عن هامش الاصل - (خ - عبدالرحمن) عن أبي هريرة.
وعنه أبو الزناد وهو في سعد بن ابراهيم - (عبدالرحمن) الاعرج في ابن هرمز - (خ - عبدالرحمن) عن سفيان ويحيى القطان وبهز بن اسد وعنه (خ) هو ابن بشر العبدي اه خلاصة.
(*)

597 - عبدالرحمن المليكي.
هو ابن أبي بكر بن عبدالله بن أبي مليكة.
598 - عبدالرحمن السراج هو ابن عبدالله.
599 - عبدالرحمن بن فلان عن أبي بردة هو ابن جابر.
600 - عبدالرحمن عن غالب بن أبجر هو ابن معقل.
(من اسمه عبدالرحيم) 601 - ق (ابن ماجة).
عبدالرحيم بن داود وقيل عبدالرحمن وقيل داود بن علي.
عن صالح بن صهيب عن أبيه حديث ثلاث فيهن البركة البيع إلى أجل الحديث وعنه نصر بن القاسم.
قال العقيلى مجهول بالنقل حديثه غير محفوظ ولا يعرف إلا به.
قلت: اقتصر العقيلى على عبدالرحمن بن داود.
602 - ق (ابن ماجة).
عبدالرحيم بن زيد بن الحواري العمى (2) البصري أبو زيد.
روى عن أبيه ومالك بن دينار.
وعنه أحمد بن محمد بن الوليد الازرقي وأبو إبراهيم الترجماني والحسن بن قزعة والحسن بن حريث وابن أبي عمر ومرحوم بن عبد العزيز العطار وسويد بن سعيد والمسيب بن واضح وغيرهم.
وقال الدوري عن ابن معين ليس
__________
(1) العمي بفتح المهملة وتشديد الميم اه تقريب.
(*)

بشئ وقال الجوزجاني غير ثقة وقال أبو زرعة واه ضعيف الحديث وقال أبو حاتم يترك حديثه منكر الحديث كان يفسد أباه يحدث عنه بالطامات وقال البخاري تركوه وقال أبو داود ضعيف قال النسائي متروك الحديث وقال مرة ليس بثقة ولا مأمون ولا يكتب حديثه وقال ابن عدي يروي عن أبيه عن شقيق عن عبدالله غير حديث منكر وله أحاديث لا يتابعه عليها الثقات وقال أبو بكر بن أبي عاصم مات سنة أربع وثمانين ومائة.
قلت: وقال العقيلي قال ابن معين كذاب خبيث وقال عبدالله بن علي بن المديني عن أبيه ضعيف وقال الساجي عنده مناكير.
603 - ع (الستة).
عبدالرحيم بن سليمان الكناني وقيل الطائي أبو علي المروزي الاشل.
سكن الكوفة.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وعاصم الاحول وعبيد الله بن عمر وهشام بن عروة وهشام بن حسان ويزيد بن أبي زياد وأبي حيان التيمى وقنان بن عبدالله النهمى وزكرياء بن أبي زائدة وعبد الله بن عثمان بن خثيم ومحمد بن أبي اسماعيل وداود ابن عبدالله بن أبى هند وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن موسى الرازي واسماعيل بن الخليل وأبو بكر بن أبي شيبة وسعيد بن عمرو الاشعثى ومحمد بن آدم المصيصى وهناد ابن السري وأبو كريب وعلي بن سعيد بن مسروق وعبد الله بن عمر بن ابان وأبو سعيد الاشج وأبو همام الوليد بن شجاع وأحمد بن حميد الكوفي وغيرهم.
قال سهل بن عثمان نظر وكيع في حديثه فقال ما أصح حديثه كان عبدالرحيم وحفص بن غياث يطلبان الحديث معا وقال ابن معين وأبو داود ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث كان عنده مصنفات قد صنف الكتب وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قال محمد بن الحجاج الضبي مات عبد السلام بن حرب سنة سبع وثمانين ومائة ومات عبدالرحيم بن سليمان اظن آخر السنة.
قلت: وقال ابن المديني لا بأس به
وقال العجلى ثقة متعبد كثير الحديث وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة ثقة صدوق ليس بحجة.

604 - خ ق (البخاري وابن ماجة).
عبدالرحيم بن عبدالرحمن بن محمد بن زياد المحاربي أبو زياد الكوفي.
روى عن أبيه وزائدة بن قدامة ومبارك بن فضالة وسليمان بن المغيرة وشريك والعلاء ابن معلل المحاربي.
وعنه البخاري وروى ابن ماجة عن أبي كريب عنه وأبو بكر ابن أبي شيبة وعبد بن حميد ومحمد بن عبدالله بن نمير وأحمد بن ابراهيم الدورقي ومحمد ابن جابر بن بجير وأبو عمرو بن أبي عروة قال أبو زرعة شيخ فاضل ثقة وقال الآجري عن أبي داود رجل صالح أثبت من أبيه كان مسقام البدن.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد والبخاري والترمذي مات سنة احدى عشرة ومائتين زاد ابن سعد في رمضان.
قلت: الذي في الطبقة الثامنة من طبقات ابن سعد مات بالكوفة في شعبان وكان ثقة صدوقا وقال ابن قانع صالح وفي الزهرة روى عنه (خ) خمسة أحاديث.
605 - د س (أبي داود والنسائي).
عبدالرحيم بن مطرف بن أنيس بن قدامة بن عبدالرحمن الرواسي (1) أبو سفيان الكوفي ثم السروجي ابن عم وكيع.
روى عن أبيه وعيسى بن يونس وعمرو بن محمد العنقزي وعبيد الله بن عمرو الرقي ووكيع ويزيد بن زريع وغيرهم.
روى عنه أبو داود وروى النسائي عن أبي زرعة عنه وأبو حاتم وعثمان بن خرزاذ وابن أبي عاصم وابن أبي خيثمة وابن أبي الدنيا وأحمد بن خليد الكندى الحلبي وغيرهم.
قال أبو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات ونسبه كما تقدم وقال مات سنة العداء سنة اثنتين وثلاثين ومائتين.
قلت: قال أبو علي الجياني كان ينزل سروج قرية من قرى الثغر وقال ابن أبي حاتم عن أبيه حاتم عن أبيه ثنا عنه أحمد بن أبي الحواري
قال كان من خيار مشائخنا.
606 - د ت س ق (أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة).
عبدالرحيم بن ميمون المدني أبو مرحوم المعافري.
__________
(1) الرواسي بضم الراء اه تقريب.
(*)

مولاهم ويقال مولى بني ليث أصله من الروم سكن مصر وقيل اسمه يحيى بن ميمون روى عن سهيل بن معاذ الجهني ويزيد بن محمد القرشي وعلي بن رباح ومحمد بن يوسف الدمشقي وإسحاق بن ربيعة بن لقيط.
وعنه سعيد بن أبي أيوب ونافع بن يزيد ويحيى ابن أيوب وابن لهيعة وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وقال النسائي أرجو أنه لا بأس به وقال ابن ماكولا زاهد يعرف بالاجابة والفضل توفي سنة ثلاث وأربعين ومائة.
قلت: هذا كلام ابن يونس في تاريخه ومنه ينقل ابن ماكولا وذكره ابن حبان في الثقات.
607 - ت (الترمذي).
عبدالرحيم بن هارون الغساني أبو هشام الواسطي.
سكن بغداد.
روى عن عبد العزيز بن أبي رواد وابن عون وعوف الاعرابي وهشام ابن حسان وإسماعيل بن مسلم المكي وشعبة وغيرهم.
وعنه يحيى بن موسى خت وابراهيم ابن عبدالله السعدي وعبد بن حميد وعبيد بن مهدي والحسين بن منصور التمار وشعيب ابن عبدالحميد بن بسطام ومحمد بن عبد الملك الدقيقي.
قال أبو حاتم مجهول لا أعرفه وروى له ابن أبي عدي منها عن ابن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر إذا كذب العبد كذبة تباعد منه الملك مسيرة ميل الحديث وقال وله غير ما ذكرت ولم أر للمتقدمين فيه كلاما وإنما ذكرته لاحاديث رواها مناكير عن قوم ثقات وقال الترمذي لما أخرجه حسن غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه تفرد به عبدالرحيم
وذكره ابن حبان في الثقات وقال يعتبر بحديثه إذا حدث عن الثقات من كتابه فان فيما حدث من حفظه بعض المناكير وقال الدارقطني متروك الحديث يكذب.
قلت: ذكره اسلم بن سهل في تاريخ واسط أثر من توفي نحو المائتين.
(من اسمه عبد الرزاق) 608 - د (أبي داود) عبد الرزاق بن عمر بن مسلم الدمشقي العابد.

روى عن مبشر بن اسماعيل ومحمد بن عيسى بن سميع ومدرك بن أبي سعيد الفزاري.
روى عنه مروان بن محمد الطاطري وهو أكبر منه وابن ابنه أحمد بن عبدالله بن عبد الرزاق وابراهيم بن عبدالله البصري عم أبي زرعة وأبو زرعة الدمشقي وأبو حاتم الرازي وزيد بن محمد بن عبد الصمد.
قال أبو حاتم كان فاضلا متعبدا صدوقا يعد من الابدال وقال أبو داود في السنن حدثنا يزيد بن محمد ثنا عبد الرزاق بن عمر قال وكان من ثقات المسلمين من المتعبدين.
له عنده حديث في القول إذا أصبح وإذا أمسى.
609 - تمييز عبد الرزاق بن عمر الثقفي أبو بكر الدمشقي الكبير.
روى عن الزهري وربيعة واسماعيل بن أبي المهاجر.
وعنه ابن ابنه إسحاق بن عقيل ابن عبد الرزاق وضمرة بن ربيعة ومحمد بن المبارك الصوري والوليد بن مسلم وأبو مسهر وأبو الجماهر وسليمان بن عبدالرحمن وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وقال أحمد ابن علي المروزي عن ابن معين ليس بثقة وقال علي بن الحسن الهسنجاني عن ابن معين كذاب وقال البخاري منكر الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال الآجري عن أبي داود ضعيف الحديث سرقت كتبه وكانت في خرج وكان يتبع حديث الزهري من هاهنا وهاهنا وليس حديثه بشئ.
قلت: وقال ابن حبان كان يقلب الاخبار فاستحق الترك وقال أبو
حاتم لا يكتب حديثه ضعيف الحديث منكر الحديث وقال ابن أبي حاتم لا يقرأ علينا أبو زرعة حديثه وقال روى عن الزهري أحاديث مقلوبة.
قال أبو زرعة وهو ضعيف الحديث.
وقال العقيلي ذهبت كتبه فخلط واضطرب وقال البرقاني عن الدارقطني ضعيف وقيل له من أي شئ ضعفه قال قيل ان كتابه ضاع قيل له في معنى صالح بن أبي الاخضر قال ذاك دونه.
قال البرقاني وسألته عنه مرة أخرى فقال ضعيف يعتبر به وذكره ابن البرقي في باب من اتهم وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم.
وقال الجوزجاني سمعت من يوهن حديثه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الدولابي ضعيف وقال أبو مسهر يترك حديثه عن الزهري ويؤخذ عنه ما سواه وقال البرذعي

أحاديثه عن غير الزهري ليس فيها تلك المناكير قال وقد تتبعت حديثه عن اسماعيل ابن أبي المهاجر فوجدته مستقيما.
610 - تمييز عبد الرزاق بن عمر بن بزيع البزيعي (1) البيروتي.
روى عن ابن المبارك ويحيى بن أبي زائدة.
وعنه أحمد بن آدم الجرجاني وأبو شيبة ابن أبي بكر بن أبي شيبة ومحمد بن عبيد بن عتبة الكندي.
وقال كان من خيار الناس وذكره ابن حبان في الثقات.
611 - ع (الستة) عبد الرزاق بن همام بن نافع الحميري مولاهم أبو بكر الصنعاني.
روى عن أبيه وعمه وهب ومعمر وعبيد الله بن عمر العمري وأخيه عبدالله بن عمر العمري وأيمن بن نابل وعكرمة بن عمار وابن جريج والاوزاعي ومالك والسفيانين وزكرياء ابن إسحاق المكي وجعفر بن سليمان ويونس بن سليم الصنعاني وابن أبي رواد وإسرائيل
واسماعيل بن عياش وخلق.
وعنه ابن عيينة ومعتمر بن سليمان وهما من شيوخه ووكيع وأبو أسامة وهما من اقرانه وأحمد واسحاق وعلي ويحيى وأبو خيثمة وأحمد بن صالح وابراهيم بن موسى وعبد الله بن محمد المسندي وسلمة بن شبيب وعمرو الناقد وابن أبي عمر وحجاج بن الشاعر ويحيى بن جعفر البيكندي ويحيى بن موسى خت وإسحاق بن ابراهيم السعدي وإسحاق بن منصور الكوسج وأحمد بن يوسف السلمي والحسن بن علي الخلال وعبد الرحمن بن بشر بن الحكم وعبد بن حميد ومحمد بن رافع ومحمد بن مهران الحمال ومحمود ابن غيلان ومحمد بن يحيى الذهلي وأبو مسعود الرازي وإسحاق بن ابراهيم الدبري وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين وأما عبد الرزاق والفريابي وأبو أحمد الزبيري وعبيد ابن موسى وأبو عاصم وقبيصة وطبقتهم فهم كلهم في سفيان قريب بعضهم من بعض وهم دون يحيى بن سعيد وابن مهدي ووكيع وابن المبارك وأبو نعيم.
وقال أحمد بن صالح
__________
(1) البزيعي بموحدة مفتوحة وزاي اه تقريب.
(*)

المصري قلت لاحمد بن حنبل رأيت أحدا أحسن حديثا من عبد الرزاق قال لا وقال أبو زرعة الدمشقي عبد الرزاق أحد من ثبت حديثه وقال ابن أبي السري عن عبد الوهاب ابن همام كنت عند معمر فقال يختلف إلينا أربعة رباح بن زيد ومحمد بن ثور وهشام ابن يوسف وعبد الرزاق فأما رباح فخليق أن يغلب عليه العبادة وأما هشام فخليق أن يغلب عليه السلطان وأما ابن ثور فكثير النسيان وأما عبد الرزاق فإن عاش فخليق أن تضرب إليه أكباد الابل.
قال ابن أبي السري فو الله لقد أتعبها وقال أحمد حديث عبد الرزاق عن معمر أحب إلي من حديث هؤلاء البصريين كان يتعاهد كتبه وينظر فيها باليمن وكان يحدثهم حفظا بالبصرة يعني معمرا وقال الاثرم سمعت أحمد يسأل عن حديث النار جبار فقال ومن يحدث به عن عبد الرزاق قلت حدثني أحمد عن شبويه قال هؤلاء سمعوا بعدما عمي كان
يلقن فلقنه وليس هو في كتبه كان يلقنها بعد ما عمي وقال حنبل بن إسحاق عن أحمد نحو ذلك وزاد من سمع من الكتب فهو أصح وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لاحمد من أثبت في ابن جريج عبد الرزاق أو البرساني قال عبد الرزاق وقال أيضا أخبرني أحمد أنا عبد الرزاق قبل المائتين وهو صحيح البصر من سمع منه بعدما ذهب بصره فهو ضعيف السماع.
وقال عباس الدوري عن ابن معين كان عبد الرزاق أثبت في حديث معمر عن هشام ابن يوسف وكان هشام في ابن جريج أقرأ للكتب وقال يعقوب بن شيبة عن علي بن المديني قال لي هشام بن يوسف وكان عبد الرزاق أعلمنا وأحفظنا قال يعقوب وكلاهما ثقة وقال الحسن بن جرير الصوري عن علي بن هاشم عن عبد الرزاق كتبت عن ثلاثة لا أبالي ان لا أكتب عن غيرهم كتبت عن أبن الشاذكوني وهم من أحفظ الناس وكتبت عن يحيى ابن معين وهو من أعرف الناس بالرجال وكتبت عن أحمد بن حنبل وهو من أثبت الناس.
وقال جعفر الطيالسي سمعت ابن معين قال سمعت من عبد الرزاق كلاما استدللت به على ما ذكر عنه من المذهب فقلت له ان استاذيك الذين أخذت عنهم ثقات كلهم أصحاب سنة معمر ومالك وابن جريج والثوري والاوزاعي فعمن أخذت هذا المذهب قال قدم علينا جعفر بن سليمان فرأيته فاضلا حسن الهدي فأخذت هذا عنه وقال محمد بن أبي بكر المقدمي وجدت عبد الرزاق ما أفسد جعفرا غيره يعني في التشيع وقال ابن أبي خيثمة

سمعت يحيى بن معين وقيل له قال أحمد ان عبيد الله بن موسى يرد حديثه للتشيع فقال كان عبد الرزاق والله الذي لا إله إلا هو أغلى في ذلك منه مائة ضعف ولقد سمعت من عبد الرزاق اضعاف ما سمعت من عبيد الله.
وقال عبدالله بن أحمد سألت أبي هل كان عبد الرزاق يتشيع ويفرط في التشيع فقال أما أنا فلم أسمع منه في هذا شيئا وقال عبدالله بن أحمد سمعت سلمة بن شبيب يقول سمعت عبد الرزاق يقول والله ما انشرح صدري قط ان أفضل عليا على أبي بكر وعمر
رحم الله أبا بكر وعمر وعثمان من لم يحبهم فما هو مؤمن وقال أوثق أعمالي حبي إياهم.
وقال أبو الأزهر سمعت عبد الرزاق يقول أفضل الشيخين بتفضيل علي إياهما على نفسه ولو لم يفضلهما ما فضلتهما كفى بي ازدراء أن أحب عليا ثم أخالف قوله وقال ابن عدي ولعبد الرزاق أصناف وحديث كثير وقد رحل إليه ثقات المسلمين وأئمتهم وكتبوا عنه إلا أنهم نسبوه إلى التشيع وقد روى أحاديث في الفضائل لم يتابع عليها فهذا أعظم ما ذموه من روايته لهذه الاحاديث ولما رواه في مثالب غيرهم وأما في باب الصدق فأرجو انه لا بأس به.
قال أحمد وغيره مولده سنه ست وعشرين ومائة وقال البخاري وغير واحد مات سنة إحدى عشرة ومائتين.
زاد ابن سعد في شوال (1).
قلت: قال النسائي فيه نظر لمن كتب عنه بآخره كتب عنه أحاديث مناكير وقال ابو حاتم يكتب حديثه ويحتج به وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان ممن يخطئ إذا حدث من حفظه وعلى تشيع فيه وكان ممن جمع وصنف وحفظ وذاكر وقال الآجري عن أبي داود الفريابي أحب إلينا منه وعبد الرزاق ثقة وقال أبو داود سمعت الحسن بن علي الحلواني يقول سمعت عبد الرزاق وسئل أتزعم ان عليا كان على الهدى في حروبه قال لا ها الله إذا يزعم على انها فتنة وأتقلدها له هذا.
قال أبو داود وكان عبد الرزاق يعرض بمعاوية وقال محمد بن اسماعيل الفزاري بلغني ونحن بصنعاء ان أحمد ويحيى تركا حديث عبد الرزاق فدخلنا غم شديد فوافيت ابن
__________
(1) وزاد في الخلاصة عن خمس وثمانين سنة اه شريف الدين.
(*)

معين في الموسم فذكرت له فقال يا أبا صالح لو ارتد عبد الرزاق ما تركنا حديثه وروى عن عبد الرزاق انه قال حججت فمكثت ثلاثة أيام لا يجيئني أصحاب الحديث فتعلقت بالكعبة وقلت يا رب ما لي أكذاب أنا أمدلس أنا فرجعت إلى البيت فجاؤوني وقال
العجلي ثقة يتشيع وكذا قال البزار وقال الذهلي كان عبد الرزاق أيقظهم في الحديث وكان يحفظ وقال ابراهيم بن عباد الدبري كان عبد الرزاق يحفظ نحوا من سبع عشرة الف حديث.
وقال العباس العنبري لما قدم من صنعاء لقد تجشمت إلى عبد الرزاق وانه لكذاب والواقدي أصدق منه قرأت بخط الذهبي عقب هذه الحكاية هذا شئ ما وافق العباس عليه مسلم.
قلت: وهذا إقدام على الانكار بغير تثبت فقد ذكر الاسماعيلي في المدخل عن الفرهياني انه قال حدثنا عباس العنبري عن زيد بن المبارك قال كان عبد الرزاق كذابا يسرق الحديث وعن زيد قال لم يخرج أحد من هؤلاء الكبار من هاهنا إلا وهو مجمع ان لا يحدث عنه انتهى وهذا وإن كان مردودا على قائله فغرض من ذكره الاشارة إلى أن للعباس بن عبد العظيم موافقا ومما أنكر على عبد الرزاق روايته عن الثوري عن عاصم ابن عبيد الله عن سالم عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى على عمر ثوبا فقال أجديد هذا أم غسيل الحديث قال الطبراني في الدعاء رواه ثلاثة من الحفاظ عن عبد الرزاق وهو مما وهم فيه عن الثوري والصواب عن عمر عن الزهري عن سالم انتهى وقد قال النسائي ليس هذا من حديث الزهري.
(من اسمه عبد السلام) 612 - ق (ابن ماجة) عبد السلام بن أبي الجنوب (1) المدني.
روى عن الحسن البصري والزهري وعمرو بن عبيد.
وعنه ابن إسحاق وأبو معشر والدراوردي وأبو حمزة وعيسى بن يونس ومحمد بن عثمان بن أبي صفوان.
قال ابن المديني منكر الحديث وقال أبو زرعة ضعيف وقال أبو حاتم شيخ متروك.
قلت: وقال ابن أبي
__________
(1) (أبو الجنوب) بفتح الجيم وتخفيف النون المضمومة وآخره موحدة اه.
(*)

حاتم لم يقره علينا أبو زرعة حديثه وقال أبو بكر البزار لين الحديث وقال ابن حبان
يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات ثم غفل فذكره في الثقات ولم ينسبه وقال عبد السلام يروي عن الزهري وعنه ابن إسحاق وهو هذا بلا ريب وقال الدارقطني منكر الحديث.
613 - د (أبي داود) عبد السلام بن أبي حازم واسمه شداد العبدي القيسي أبو طالوت البصري.
روى عن أنس وأبي برزه الاسلمي وعن رجل عنه وعن أبي عثمان النهدي وأبي السليل ضريب بن نفير وغزوان بن جرير الضبي وعن عائشة بنت خليفة.
قال رأيت هودج عائشة يوم الجمل وكأنه قنفذ من السهام.
وعنه أبو بدر وشجاع بن الوليد ووكيع وعبد الصمد ابن عبد الوارث وأبو علي الحنفي ومحمد بن مهزم الشعاب وأبو نعيم ومحمد بن عبدالله الانصاري ومسلم بن ابراهيم وغيرهم والعبدي.
قال وكيع كان ثقة وقال الاثرم عن أحمد لا أعلم إلا ثقة وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم يكتب حديثه وذكر ابن حبان في الثقات وقال ولد أبوه شداد يوم قبض النبي صلى الله عليه وسلم.
614 - ع (الستة) عبد السلام بن حرب بن سلم النهدي (1) الملائي أبو بكر الكوفي الحافظ.
أصله بصري.
روى عن يحيى بن سعيد الانصاري ويونس بن عبيد وخصيف الجريري وأبي تميمة السختياني وإسحاق بن أبي فروة وخالد الحذاء والاعمش وعطاء بن السائب وليث بن أبي سليم وهشام بن حسان وأبي خالد الدالاني ولبطة بن الفرزدق وغيرهم.
وعنه ابن إسحاق وهو أكبر منه وأبو نعيم والنفيلي وأبو أسامة وابنا أبي شيبة وأبو سعيد الاشج وإسحاق بن منصور السلول وأحمد بن حنبل واسماعيل بن موسى الفزاري وعبد الرحمن بن محمد المحاربي وطلق بن غنام وأبو غسان النهدي ويحيى بن آدم ويحيى بن معين
__________
(1) النهدي في التقريب بالنون والملائي بضم الميم وتخفيف اللام اه.
(*)

وعمرو بن عون الواسطي وابن الطباع وهناد بن السرى وقتيبة بن سعيد وغيرهم.
قال الحسن بن عيسى سألت عبدالله بن المبارك وعنه فقال قد عرفته وكان إذا قال قد عرفته فقد أهلكه وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كنا ننكر من عبد السلام شيئا كان لا يقول حديثا إلا في حديث واحد وحديثين.
قال أحمد وقيل لابن المبارك في عبد السلام بن حرب...وقال عثمان الدارمي عن ابن معين صدوق وقال غيره عن يحيى ليس به بأس يكتب حديثه وقال أبو حاتم ثقة صدوق وقال الترمذي ثقة حافظ قال محمد ابن الحجاج الضبي ولد سنة (91) ومات سنة سبع وثمانين ومائة وفيها أرخه ابن نمير وغيره قلت: وقال النسائي في التمييز ليس به بأس وقال الدارقطني ثقة حجة وقال العجلي قدم الكوفة يوم مات أبو إسحاق السبيعي وهو عند الكوفيين ثقة ثبت والبغداديون يستنكرون بعض حديثه والكوفيون أعلم به وقال يعقوب بن شيبة ثقة في حديثه لين وقال ابن سعد كان به ضعف في الحديث وكان عسرا وذكره الدارقطني والحاكم وأبو إسحاق الحبال وغير واحد في أفراد البخاري وحديثه في مسلم قليل.
615 - د س ت (أبي داود والنسائي والترمذي) عبد السلام بن حفص ويقال ابن مصعب السلمي ويقال الليثي ويقال القرشي ومولاهم أبو حفص ويقال أبو مصعب المدني ويقال الطائفي ويقال انهما اثنان.
روى عن أبي حازم سلمة بن دينار وعمرو بن أبي عمرو مولى المطلب وزيد بن أسلم وبكر بن مسمار ويزيد بن الهاد ويحيى بن سعيد الانصاري ويزيد بن أبي عبيد ومحمد ابن عمرو بن علقمة والزهري وموسى بن عقبة وغيرهم.
وعنه طلق بن غنام وعبد الله ابن وهب وأبو عامر العقدي وعبيد بن محمد المحاربي ومعاوية بن هشام وخالد بن مخلد وعبيد الله بن موسى.
قال الدوري عن ابن معين عبد السلام مولى قريش ثقة مدني.
قال أبو حاتم عبد السلام.
ابن حفص ليس بمعروف وقال ابن حبان في الثقات (عبد السلام) بن حفص الليثي أبو

مصعب المدني روى عن عبدالله بن دينار وابن الهاد وعنه خالد بن مخلد وأبو عامر العقدي ثم قال عبد السلام بن مصعب روى عن أبي حازم وعنه عبيد بن موسى.
قلت: وجعله البخاري في تاريخه واحدا اختلف في اسم أبيه فانه قال عبد السلام أبو حفص أبو مصعب المدني عن يزيد بن الهاد سمع منه عبدالملك بن عمرو يعني أبا عامر العقدي.
وقال خالد بن مخلد ثنا عبد السلام بن حفص الليثي عن عبدالله بن دينار وقال عبدالله ابن موسى ثنا عبد السلام بن مصعب عن أبي حازم والاول أثبت.
وأورد ابن عدي من طريق خالد بن مخلد ثنا عبد السلام هو ابن حفص عن يزيد بن أبي عبيد عن هشام ابن عروة فذكر حديثا قال هذا اسناد عجيب ثم قال ولعبد السلام بن حفص عن عبدالله ابن دينار أحاديث مستقيمة ولم أر له أنكر من حديثه عن يزيد بن أبي عبيد عن هشام ابن عروة وهو من رواية الاكابر عن الاصاغر.
616 - عبد السلام بن سلمة المكي قرابة محمد بن يحيى بن أبي عمر العدني.
روى عنه ابن أبي عمر قال علي بن الحسين بن الجنيد وهو شيخ مكي من أهل الصدق هكذا أورده صاحب الكمال ولم يذكر من أخرج له وقد ذكر له البخاري مختصرا فقال عبد السلام العدني روى عن الحكم بن ابان وتبعه ابن أبي حاتم لكن زاد عن أبيه انه مجهول ثم أعاده فقال عبد السلام بن سلمة قرابة ابن أبي عمر روى عن مالك روى عنه ابن أبي عمر وذكر كلام علي بن الجنيد ذكره ابن حبان في الثقات فقال يروي المراسيل روي عنه أهل بلده.
617 - عبد السلام بن شداد هو ابن أبي حازم.
618 - ت (الترمذي) عبد السلام بن شعيب بن الحبحاب المعولي البصري.
روى عن أبيه.
وعنه ابنا أخيه صالح ومحمد ابنا عبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب.

ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في ترجمة صالح.
قلت: وذكر ابن حبان انه مات بالبصرة سنة أربع وثمانين ومائة وكذا ذكر ابن مردويه وفاته وان من الرواة عنه نصر بن علي ووهب بن يحيى بن رمام.
619 - ق (ابن ماجة) عبد السلام بن صالح بن سليمان بن أيوب بن ميسرة القرشي مولاهم أبو الصلت الهروي.
سكن نيسابور ورحل في الحديث إلى الامصار وخدم علي بن موسى الرضاء وروى عن عبد السلام بن حرب وعبد الله بن ادريس وعباد بن العوام وحماد بن زيد ومالك بن أنس وعلي بن هشام بن البريد وفضيل بن عياض وعبد الله بن المبارك وخلف بن خليفة وجرير ابن عبدالحميد وجعفر بن سليمان وهشيم وغيرهم.
وعنه ابنه محمد ومحمد بن اسماعيل الاحمسي وسهل بن زنجلة ومحمد بن رافع النيسابوري والدوري وأبن أبى داود وعبد الله ابن أحمد واحمد بن منصور الرمادي وأحمد بن سيار المروزي وعلي بن حرب الموصلي وعمار بن رجاء ومحمد بن عبدالله الحضرمي والحسن بن علويه القطان وإسحاق بن الحسن الحربي ومعاذ بن المثنى وآخرون.
قال أحمد بن سيار ذكر لنا انه من موالي عبدالرحمن بن سمرة وقد لقى وجالس الناس ورحل في الحديث وكان صاحب قشافة وزهد ولم أره يفرط في التشيع وناظر بشر المريسي عند المأمون وكان الظفر له ورأيته يقدم أبا بكر وعمر ويترحم على علي وعثمان (رضي الله عنهما) ولا يذكر الصحابة إلا بجميل إلا أن ثم أحاديث يرويها في المثالب وسألت إسحاق بن ابراهيم عنها فقال اما من روها على طريق المعرفة فلا أكره ذلك واما من يرويها ديانة فلا أرى الرواية عنه وقال القاسم بن عبدالرحمن الانباري سألت يحيى
ابن معين عن حديث حدثنا به أبو الصلت عن أبي معاوية عن الاعمش عن مجاهد عن ابن عباس مرفوعا أنا مدينة العلم الحديث فقال هو صحيح وقال الخطيب أراد انه صحيح عن أبي معاوية إذ قد رواه غير واحد عنه.

وقال المروزي سئل أبو عبد الله عن أبي الصلت فقال روى أحاديث مناكير قيل له روى حديث مجاهد أنا مدينة العلم قال ما سمعنا بهذا قلت هذا الذي ينكر عليه قال غير هذا أما هذا فما سمعنا به وروي عن عبد الرزاق أحاديث لا نعرفها أو لا نسمعها وقال الحسن بن علي بن مالك سألت ابن معين عن أبي الصلت فقال ثقة صدوق إلا أنه يتشيع وقال ابن الجنيد عن ابن معين قد سمع وما أعرفه بالكذب قلت فحديث الاعمش عن مجاهد عن ابن عباس قال ما بلغني إلا عنه وما سمعت به قط وقال مرة أخرى ولم يكن أبو الصلت عندنا من أهل الكذب.
وقال الدوري سمعت ابن معين يوثق أبا الصلت وقال في حديث أنا مدينة العلم قد حدث به محمد بن جعفر الفيدى عن أبي معاوية وقال ابن محرز عن ابن معين ليس ممن يكذب فقيل له في حديث ابي معاوية هذا فقال اخبرني ابن نمير قال حدث به أبو معاوية قديما ثم كف عنه وكان أبو الصلت موسرا يطلب هذه الاحاديث ويكرم المشائخ فكانوا يحدثونه بها وقال صالح بن محمد رأيت ابن معين يحسن القول فيه وقال زكرياء الساجي يحدث بمناكير هو عندهم ضعيف وقال النسائي ليس بثقة وقال أبو حاتم سألت أبي عنه فقال لم يكن بصدوق وهو ضعيف ولم يحدثني عنه وضرب أبو زرعة على حديثه وقال لا احدث عنه ولا ارضاه وقال الجوزجاني كان مائلا عن الحق وقال ابن عدي له أحاديث مناكير في فضل أهل البيت وهو متهم فيها.
وقال البرقاني عن الدارقطني كان رافضيا خبيثا قال لي دعلج إنه سمع أبا سعيد الهروي وقيل له ما تقول في أبي الصلت قال نعم ابن الهيضم ثقة قال إنما سألتك عن عبد السلام
فقال نعم ثقة ولم يزد على هذا قال أبو الحسن وروى حديث الايمان اقرار بالقول وهو متهم بوضعه لم يحدث به إلا من سرقه منه فهو الابتداء في هذا الحديث وقال البرقاني وحكى لنا أبو الحسن انه سمع يقول كلب للعلوية خير من جميع بني أمية فقيل إن فيهم عثمان فقال فيهم عثمان.
له في ابن ماجة حديث الايمان المذكور حسب.
قلت: وقال العقيلى رافضي خبيث وقال مسلمة عن العقيلى كذاب وقال ابن حبان لا يجوز الاحتجاج به إذا انفرد وقال الحاكم والنقاش وأبو نعيم روى مناكير وقال الحاكم

وثقه امام أهل الحديث يحيى بن معين وقال الآجري عن أبي داود كان ضابطا ورأيت ابن معين عنده وقال محمد بن طاهر كذاب.
620 - ق (ابن ماجة) عبد السلام بن عاصم الجعفي الهسنجاني (1) الرازي.
روى عن الصباح بن محارب وعبد الله بن نافع بن ثابت الزهري وجرير بن عبدالحميد وزيد بن الحباب وعبد المجيد بن أبي رواد وابن أبي فديك ويزيد بن هارون ومعاذ ابن هشام الدستوائي ومعن بن عيسى القزاز وأحمد بن حنبل وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وأبو حاتم وابن الضريس وأحمد بن جعفر بن نصر الحمال وعلي بن الحسين بن الجنيد ومحمد ابن عبدالله بن سليمان الحضرمي وأبو يحيى بن أبي ميسرة وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ.
621 - مق د (مسلم في المقدمة وأبي داود) عبد السلام بن عبدالرحمن بن صخر بن عبدالرحمن بن وابصة بن معبد الاسدي القاضي الوابصي (2) أبو الفضل الرقي.
روى عن أبيه عن جده وعن جد أبيه ولم يدركه ووكيع وعبد الله بن جعفر الرقي.
روى عنه أبو داود حديثا واحدا في ترجمة أبيه وروى مسلم في مقدمة كتابه عن أحمد ابن ابراهيم الدورقي عنه وأبو حاتم والصنعاني وأبو الاصبغ القرقساني واحمد بن علي الآبار
وعلي بن سعيد بن بشير الرازي وعمر بن شبة وأبو عروبة.
قال أبو علي بن خاقان أحسن احمد القول فيه وقال ما بلغني عنه إلا خيرا وقال احمد بن كامل كان عبد السلام يتولى قضاء بغداد فصرفه يحيى بن اكثم ثم اعاده المتوكل.
وقال احمد بن كامل وكان عفيفا.
قال وبلغني أن المتوكل قال ليحيى لم عزلته قال
__________
(1) الهسنجاني بكسر الهاء والمهملة وسكون النون بعدها جيم مفتوحة اه تق.
(2) في التقريب عبد السلام بن عبدالرحمن الوابصي بموحدة مكسورة ومهملة قاضي الرقة ثم بغداد وفي الخلاصة قاضي حران وحلب اه.
(*)

اراه ضعيفا في الفقه قال فكتب المتوكل إلى أهل بغداد كتابا وكتب عهدا ولم يسم القاضي وامر ان يسأل عن الوابصبي فإن رضوا به وقع اسمه في العهد فاجمعوا على الرضى به وقال طلحة بن محمد بن جعفر كان جميل الطريقة.
قال أبو عروبة الحرانى مات سنة سبع واربعين ومائتين.
وقال أبو علي الحراني مات سنة تسع واربعين ومائتين.
قلت: وكذلك قال ابن حبان في الثقات.
622 - ف (أبي داود في التفرد) عبد السلام بن عبد القدوس بن حبيب الكلاعي (1) الوحاظي أبو محمد الدمشقي.
روى عن أبيه والاعمش وثور بن يزيد وابن جريج والاوزاعي وهشام بن عروة وابراهيم بن أبي علية.
وعنه ابنه عبد القدوس والعباس بن الوليد بن صبيح الخلال والربيع ابن روح وسليمان بن سلمة الخبائري وعمرو بن عثمان بن سعيد الحمصي وأبو التقى هشام ابن عبدالملك وهشام بن عمير وكثير بن عبيد وغيرهم.
وقال أبو حاتم هو وأبوه ضعيفان وقال صالح بن محمد هو ضعيف وأبوه اضعف منه وقال أبو داود عبد القدوس وابنه ليس بشئ وابنه شر منه وقال العقيلى لا يتابع على شئ من حديثه وليس ممن يقيم الحديث وقال ابن
عدي ما يرويه غير محفوظ وقد روى عن الاعمش مناكير وقال الحاكم أبو أحمد روى عن هشام بن عروة وثور بن يزيد مناكير وقال أبو نعيم الاصبهاني لا شئ.
قلت: وقال أبو حاتم بن حبان يروي الموضوعات لا يحل الاحتجاج به منها حديث اربع لا يستغني من اربع ثم قال هذا منكر وله من هذا الضرب غيره مما لا يتابع عليه.
623 - د س (أبي داود والنسائي) عبد السلام بن عتيق بن حبيب بن أبي عتيق العنسي (2) ويقال السلمي مولاهم الدمشقي أبو هشام.
__________
(1) الكلاعي بفتح الكاف وتخفيف اللام اه تقريب.
(2) العنسي بالنون اه خلاصة.
(*)

روى عن محمد بن المبارك الصوري والوليد بن مسلم وأبي مسهر وعلي بن عباس وبقية وآدم بن أبي اياس وصفوان بن صالح ومروان بن محمد الطاطري واحمد بن أبي الحواري وهشام بن عمار وغيرهم وعنه أبو داود وروى عنه النسائي في كتاب الكني وكتاب الاخوة وروى في السنن له بواسطة وأبو حاتم والحسن بن علي المعمري وأبو الدحداح احمد ابن محمد بن اسماعيل التميمي وسليمان بن ايوب بن حذلم وأبو بكر بن أبي داؤد وأبو بكر محمد بن خريم واحمد بن عمير بن جوصاء وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي صالح وقال مرة ليس به بأس وقال أبوالدحداح مات سنة سبع وخمسين ومائتين.
قلت: روى عنه النسائي في السنن الكبرى في كتاب احياء الاموات.
624 - عبد السلام بن محمد الحضرمي المعروف بسليم.
روى عن عبدالله الاشعري وبقية ومحمد بن حرب والوليد بن مسلم وبشر بن شعيب.
روى عنه أبو حاتم الرازي.
وقال صدوق ومحمد بن عوف الطائي هكذا ذكره صاحب الكمال ولم يذكر من اخرج له وقد ذكره البخاري فلم يذكر فيه جرحا وذكر ابن أبي حاتم
بنحو ما تقدم ذكره وذكره ابن حبان في الثقات فقال روى عنه الحمصيون محمد ابن عوف وغيره.
625 - عبد السلام بن مصعب ويقال ابن حفص تقدم.
626 - خ د (البخاري وأبي داود) عبد السلام بن مطهر بن حسام بن مصك (1) بن ظالم بن شيطان الازدي أبو ظفر البصري.
__________
(1) في المغني حسام بن (مصك) بمكسورة وفتح مهملة وشدة كاف (وأبو ظفر) بفتح المعجمة والفاء اه أبو الحسن.
(*)

روى عن جرير بن حازم وشعبة وسليمان بن المغيرة وحفص بن غياث ومبارك ابن فضالة وموسى بن خلف العمي وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود وابراهيم الحربي وسلمة بن شبيب وخليفة بن خياط وأبو بكر بن أبي خيثمة واحمد بن ابراهيم الدورقي وابراهيم بن الجنيد وأبو زرعة وعثمان بن خرزاذ وأبو حاتم وأبو موسى محمد بن المثني والذهلى ويعقوب بن سفيان وأبو خليفة وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود الفضل بن الحباب عن عاصم بن عمر بن علي المقدمي مات سنة اربع وعشرين ومائتين في رجب.
قال في الزهرة روى عنه البخاري اربعة احاديث.
627 - عس (النسائي في مسند علي) عبد السلام الكوفي.
قال اسماعيل بن أبي خالد عن عبد السلام رجل من حيه خلا علي بالزبير يوم الجمل فذكر حديث لتقاتلنه وأنت ظالم له وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في اتباع التابعين وقال إنه البجلى يروي المراسيل فكأنه لم يشهد القصة عنده.
628 - ق (ابن ماجة)
عبد السلام.
عن حماد بن أبي سليمان.
وعنه سعيد بن أبي عروبة هو عبد السلام بن أبي الجنوب ثبته ابن عدي.
(من اسمه عبد الصمد) 629 - د (أبي داود) عبد الصمد بن حبيب بن عبدالله ويقال ابن عبدالله بن حبيب الازدي العوذي ويقال اليحمدي وهو ابن أبي الجبير الراسبي.
روى عن أبيه وسعيد بن طهمان ومغفل القسملى.
وعنه أبو قتيبة وأبو نصر وعبد الصمد بن عبد الوارث ومحمد بن جعفر المدائني وبهلول بن إسحاق وابراهيم بن أعين

ومسلم بن ابراهيم.
قال الاثرم ذكرناه فوضع احمد من امره وقال ابن معين ليس به بأس وقال البخاري لين الحديث ضعفه احمد وقال أبو حاتم مثله وزاد يكتب حديثه ليس بالمتروك روى له أبو داود حديثا واحدا في الصيام.
قلت: واشار ابن عدي إلى أنه قليل الحديث.
630 - ت (الترمذي) عبد الصمد بن سليمان بن أبي مطر العتكي أبو بكر البلخي الاعرج الحافظ لقبه عبدوس.
روى عن أبي النضر هاشم وهوذة وأبي عبدالرحمن المقري وسليمان بن حرب والحكم بن المبارك وزكرياء بن يحيى البلخى وأبي نعيم ومحمد بن يزيد بن خنيس ومكي ابن ابراهيم وغيرهم.
وعنه الترمذي حديثا واحدا في جمع الصلاتين وابن خزيمة ومحمد ابن علي الحكيم وأبو عمر المستملى وموسى بن إسحاق الانصاري وجعفر بن محمد ابن سوار وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان ممن يتعاطى الحفظ وقال الحاكم
حدث بنيسابور سنة ست وأربعين ومائتين حديثه في عدة نسخ من كتاب الترمذي في الصلاة وسقط في بعض النسخ.
قلت: وقال الشيرازي في الالقاب كان حافظا.
631 - تمييز عبد الصمد بن سليمان الازرق.
روى عن هشام بن حسان ويحيى بن عبدالحميد بن رافع بن خديج وخصيب ابن جحدر.
وعنه سعيد بن سليمان الواسطي وعثمان بن يمان وجعفر بن حميد الكوفي وابراهيم بن موسى الرازي وغيرهم.
قال البخاري وأبو حاتم منكر الحديث.
632 - ع (الستة) عبد الصمد بن عبد الوارث بن سعيد بن ذكوان التميمي العنبري مولاهم التنوري (1) أبو سهل البصري.
__________
(1) التنوري بفتح المثناة وتثقيل النون المضمومة اه تقريب.
(*)

روى عن أبيه وعكرمة بن عمار وحرب بن شداد وسليمان بن المغيرة وشعبة وحماد ابن سلمة وابان العطار وعبد العزيز القسملى وهشام الدستوائي وهمام بن يحيى والمستمر ابن الريان وسليم بن حبان وحرب بن أبي العالية وربيعة بن كلثوم وعبد الرحمن ابن عبدالله بن دينار والمثنى بن سعيد الضبعي وغيرهم.
وعنه ابنه عبد الوارث واحمد وإسحاق وعلي ويحيى وأبو خيثمة وإسحاق بن منصور الكوسج وحجاج ابن الشاعر وعبدة الصفار وعبد بن حميد وعبد الله بن محمد المسندي واحمد بن ابراهيم الدورقي والحسن بن علي الحلواني وهارون الحمال وأبو موسى وبندار وعلي بن مسلم الطوسي ومحمد بن يحيى الذهلى وغيرهم.
وقال أبو أحمد صدوق صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ست وسبع ومائتين وقال ابنه عبد الوارث وغيره مات سنة سبع.
قلت: وقال البلاذري
مات آخر سنة ست وأول سنة سبع وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله وقال الحاكم ثقة مأمون وقال ابن قانع ثقة يخطئ ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير وقال علي ابن المديني عبد الصمد ثبت في شعبة.
633 - سى (النسائي في اليوم والليلة) عبد الصمد بن عبد الوهاب الحضرمي أبو بكر النصري (1) ويقال أبو محمد الجهمي ولقبه صميد.
روى عن أبي النضر الفراديسي وأبي اليمان وخالد بن خلى وعلي بن عباس وموسى ابن أيوب النصيبي ويزيد بن عبد ربه وغيرهم.
وعنه النسائي في اليوم والليلة وابن أبي حاتم.
وقال صدوق وقال عبد الصمد بن سعيد بن يعقوب وعلي بن سراج المصري وحاجب ابن أركين وخيثمة بن سليمان وغيرهم.
قال النسائي ليس به بأس.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وأخرج حديثه في صحيحه.
__________
(1) النصري بالنون اه تقريب.
(*)

634 - فق (ابن ماجة في التفسير) عبد الصمد بن معقل (1) بن منبه بن كامل اليماني.
روى عن عمه وهب بن منبه وطاووس وعكرمة.
وعنه ابن أخيه اسماعيل بن عبد الكريم وأخوه عبد الوهاب بن معقل وابناه يحيى ويونس ابنا عبد الصمد وعبد الرزاق ومحمد بن خالد وعمر بن عبيد الصنعانيون وجعفر بن سليمان الضبعي.
قال الميموني عن أحمد سمع عبد الرزاق منه وكان قد عمر أظنه مات أيام هشيم وعبد الصمد ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثلاث وثمانين قال وقال بعض ولده سنة تسعين والاول أشبه.
قلت: وقال أحمد بن صالح يماني ثقة.
635 - عبد الصمد بن يزيد الصائغ أبو عبد الله مردويه.
روى عن الفضيل بن عياض وسفيان بن عيينة وغيرهما.
وكان ثقة من أهل السنة والورع توفي سنة خمس وثلاثين ومائتين هكذا ذكره صاحب الكمال ولم يذكر من اخرج له وقال ابن حبان في الثقات وهو من أهل بغداد حدثنا عنه أبو يعلي وقال ابن عدي لا نعرف له شيئا مسندا وقال ابراهيم بن الجنيد سألت يحيى بن معين عنه فقال لا بأس به ليس ممن يكذب وقال الحسين بن فهم كان ثقة وقال الخطيب عبد الصمد خادم الفضيل ابن عياض سمع منه ومن ابن عيينة ويحيى بن سليم ووكيع وازهر بن سعد وشقيق ابن ابراهيم.
روى عنه موسى بن هارون وابن أبي الدنيا وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأرخ ابن أبي خيثمة وفاته في ذي الحجة من السنة المذكورة.
636 - عبد الصمد عن الحسن صوابه عبيد الصيد وسيأتي.
__________
(1) معقل بكسر القاف اه خلاصة.
(*)

(من اسمه عبد العزيز) 637 - ت (الترمذي) عبد العزيز بن ابان بن محمد بن عبدالله بن سعيد بن بن العاص بن سعيد ابن العاص بن امية الاموي السعيدي أبو خالد الكوفي نزيل بغداد.
روى عن فطر بن خليفة وهارون بن سليمان الفراء وابراهيم بن طهمان وإسرائيل وجرير بن حازم والسفيانين وشعبة والمسعودي وقيس بن الربيع وعمر بن ذر الهمداني وعبد العزيز القسملى وشيبان النحوي وعامر بن يساف ومهدي بن ميمون ومالك ابن مغول وهمام بن يونس بن أبي إسحاق وخلق.
وعنه محمد بن الحسين بن زبالة المخزومي وهو من أقرانه وأبو سعيد الاشج وعلي بن محمد الطنافسي وابراهيم بن الحارث البغدادي ويعقوب بن شيبة (1) ومحمد بن إسحاق الصغاني ومحمد بن الحسين البرجلاني ومحمد ابن عبيد الله بن المنادي والحارث بن أبي أسامة ومحمد بن أحمد بن أبي العوام الرياحي
وادريس بن جعفر العطار وآخرون.
قال أحمد لما حدث بحديث المواقيت تركته ولم أخرج عنه في المسند شيئا قد اخرجت عنه على غير وجه الحديث وقال ابراهيم بن الجنيد عن ابن معين كذاب خبيث يضع الحديث وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لم يكن بشئ وضع أحاديث على سفيان وقال ابن محرز عن ابن معين ليس حديثه بشئ كان يكذب وقال مرة أخرى يحدث باحاديث موضوعة وأتوه بحديث أبي داود الطيالسي عن الاسود بن شيبان فقرأه عليهم يعني ولم يكن سماعه.
وقال الحسين بن حبان سألت أبا زكرياء يعني ابن معين عن الواقدي فقال كان كذابا قلت فعبد العزيز بن ابان مثله قال لا ولكنه ضعيف واه ليس بشئ قلت ما تنقم عليه قال غير شئ أحاديث كذب ليس لها أصل منها حديث عن سفيان عن مغيرة عن ابراهيم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال للعباس يكون من ولدك من يملك كذا ويفعل كذا فقال العباس افلا
__________
(1) هكذا في الاصل وفي هامش الخلاصة علي بن شيبة أخو يعقوب اه.
(*)

اختصي يا رسول الله.
ومنها حديث عن سفيان عن الاعمش عن أبي وائل عن حذيفة تخرج رايات من المشرق.
قال أبوزكرياء هذه أحاديث كذب لم يحدث بها أحد قط إلا سقط حديثه قلت له فقد حدث به السويد عن محمد بن حمزة عن سفيان قال عنيت بها فسألت عنه بالشام واستقصيت امره فإذا عن رجل عن سفيان فقلت له فهو ذا هذا الرجل يوافق عبد العزيز قال لعل هذا الرجل هو عبد العزيز وقال عبدالله بن المديني عن أبيه ليس هو بذاك وليس هو في شئ من كتبي.
وقال يعقوب بن شيبة هو عند اصحابنا جميعا متروث كثير الخطأ كثير الغلط وقد ذكروه بأكثر من هذا وسمعت محمد بن عبدالله بن نمير يقول ما رأيت احدا ابين امرا منه وقال هو كذاب وقال أبو حاتم متروك الحديث لا يشتغل به تركوه لا يكتب حديثه
وقال أبو زرعة ضعيف وقال ابن أبي حاتم فقلت له يكتب حديثه قال ما يعجبني إلا على الاعتبار.
قال وترك أبو زرعة حديثه وامتنع علينا من قراءته وضربنا عليه وقال البخاري تركوه وقال النسائي متروك الحديث وقال مرة ليس بثقة ولا يكتب حديثه.
وقال ابن عدي روى عن الثوري غير ما ذكرت من البواطيل وعن غيره وقال ابن سعد كان قد ولي قضاء واسط ثم عزل فقدم بغداد فنزلها وتوفي في رجب سنة (207) وكان كثير الرواية عن سفيان ثم خلط بعد ذلك فأمسكوا عن حديثه وقال الحارث ابن أبي اسامة كان كثير العيال شديد الفقر كثير الحديث وأرخ وفاته كما قال ابن سعد وكذا قال مطين.
قال صاحب الكمال روى له الترمذي.
قال المزي لم أقف على روايته له.
قلت: وقال الحاكم روى أحاديث موضوعة وكذا قال أبو سعيد النقاش وقال الخليلي ضعفوه والحمل عليه وقال معاوية بن صالح عن ابن معين كان والله كذابا وقال أبو علي النيسابوري متروك وقال أبو نعيم الاصبهاني روى عن مسعر والثوري المناكير لا شئ وقال ابن حزم متفق على ضعفه.
638 - عبد العزيز بن ابي اسحاق.
في عبد العزيز بن خليفة.

639 - س (النسائي).
عبد العزيز بن اسيد (1) الطاحي البصري.
عن ابن الزبير في النهى عن نبيذ الجر.
وعنه أبو مسلمة (2) سعيد بن يزيد.
ذكره ابن حبان في الثقات (3).
640 - قد (أبي داود في القدر).
عبد العزيز بن بشير (4) بن كعب العدوي البصري.
ووقع عند أبي داود الضبي بدل العدوى.
روى عن سلمان بن عامر الضبى.
وعنه أبو نعامة العدوى.
قال ابن المديني مجهول لا نعرفه وبشير بن كعب معروف
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأشار إلى اختلاف في اسم أبيه هل هو بشير بالضم أو بالفتح.
641 - خت د ت ق (البخاري في التعاليق وأبي داود والترمذي وابن ماجة).
عبد العزيز بن أبي بكرة واسمه نفيع بن الحارث الثقفي البصري وقيل عبد العزيز بن عبدالله بن أبي بكرة.
روى عن أبيه أبي بكرة وعنه ابنه بكار وبحر بن كنيز السقاء وأبو كعب صاحب الحرير وسوار أبو حمزة ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (ت ق) حديث في سجود الشكر.
قلت: ليس هو ابن أبي بكرة لصلبه وإنما نسب لجده في رواية (ق) وقال العجلي بصري تابعي ثقة وقال ابن سعد له أحاديث وعقب وزعم ابن القطان أن حاله لا يعرف (5).
__________
(1) في الخلاصة اسيد بالفتح وتحتانية والطاحي في التقريب بمهملتين اه.
(2) أبو سلمة - تق.
(3) عبد العزيز بن ايمن في ابن أبي رواد اه هامش الاصل.
(4) بشير بالضم مصغرا اه تقريب.
(5) عبد العزيز بن بنانة يأتي في عبد العزيز بن صهيب اه هامش.
(*)

642 - عبد العزيز بن أبي ثابت هو ابن عمران يأتي (1).
643 - 4 (الاربعة).
عبد العزيز بن جريج المكي مولى قريش.
روى عن عائشة وعن أم جميل عنها وعن ابن عباس وابن أبي مليكة وسعيد ابن جبير وعبد الله بن أبي خالد.
وعنه ابنه عبدالملك وخصيف.
قال البخاري لا يتابع
في حديثه (2) وذكره ابن حبان في الثقات وقال لم يسمع من عائشة.
قلت: وكذا قال العجلي لكن في مسند أحمد وغيره التصريح بسماعه منها من رواية خصيف عنه وقال البرقاني عن الدارقطني مجهول قيل له هو والد عبدالملك قال إن كان هو فلم يسمع من عائشة يترك هذا الحديث وقال العقيلي لا يتابع علي حديثه.
644 - ع (الستة).
عبد العزيز بن أبي حازم سلمة بن دينار المحاربي (3) مولاهم أبو تمام المدنى الفقيه.
روى عن أبيه وسهيل بن أبي صالح وهشام بن عروة وموسى بن عقبة ويزيد ابن الهاد والعلاء بن عبدالرحمن وكثير بن زيد بن اسلم وغيرهم وعنه ابن مهدي وابن وهب والقعنبى وابراهيم بن حمزة الزبيري وعلي بن المديني وإسماعيل بن أبي اويس وسعيد ابن أبي مريم وسعيد بن منصور وسويد بن سعيد والحميدي وعبد الوهاب الحجبي وعبد
__________
(1) عبد العزيز بن ثابت عن إسماعيل بن ابراهيم ابن أخي موسى بن عقبة في عبد العزيز بن عمر اه خلاصة.
(2) له عند (س) في صلاة الليل وعند الباقيين في الوتر وعند (د) آخر عن أم جميل عن عائشة اه هامش الاصل.
(3) المخزومي - خلاصة.
(*)

العزيز الاويسى وعمرو الناقد وأبو الاحوص البغوي وأبو ثابت المديني ويعقوب الدورقي ويحيى بن يحيى والنيسابوري ويحيى بن اكثم وعلي بن حجر وقتيبة بن سعيد ولوين وأبو مصعب الزهري ومحمد بن زنبور المكي وآخرون.
قال أحمد لم يكن يعرف بطلب الحديث إلا كتب أبيه فانهم يقولون إنه سمعها وكان يتفقه لم يكن بالمدينة بعد مالك افقه منه ويقال ان كتب سليمان بن بلال وقعت إليه ولم
يسمعها وقد روى عن اقوام لم يكن يعرف أنه سمع منهم وقال ابن معين ثقة صدوق ليس به بأس وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عن عبد العزيز بن أبي حازم وعبد الرحمن ابن أبي الزناد وعبد الرحمن بن زيد بن اسلم فقال متقاربون قيل له فعبد العزيز قال صالح الحديث وقال هو وأبو زرعة عبد العزيز افقه من الدراوردي أوسع حديثا منه وقال النسائي ثقة وقال مرة ليس به بأس.
وذكره ابن عبد البر في من كان مدار الفتوى عليه في آخر زمان مالك وبعده وقال ابن سعد ولد سنة (107) وقال عبدالرحمن بن شيبة مات سنة أربع وثمانين ومائة وهو ساجد (1) وكذا أرخه مطين وزاد ويقال سنة (82).
قلت: وقال أحمد بن علي الابار ثنا أبو إبراهيم الترجماني قال قال مالك قوم يكون فيهم ابن أبي حازم لا تصيبهم العذاب قال أبو إبراهيم مات وهو ساجد (1) وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (4) وله ثنتان وثمانون سنة وقال ابن سعد كان كثير الحديث دون الدراوردي وقال مصعب الزبيري كان فقيها وقد سمع مع سليمان بن بلال فلما مات سليمان اوصى له بكتبه وقال العجلي وابن نمير ثقة.
645 - س (النسائي).
عبد العزيز بن خالد بن زياد الترمذي (2).
روى عن أبيه وأبي سعد البقال وسعيد بن أبي عروبة وابن جريج والثوري وأبي
__________
(1) زاد في الخلاصة وهو في الحرم النبوى صلى الله عليه وسلم اه.
(2) الترمذي بكسر تاء وميم وضمها وفتح تاء وكسر ميم فذا ثلاثة قال النووي في الارب هو بمكسورة واعجام دال منسوب إلى ترمذ مدينة وراء جيحون اه.
(*)

حنيفة وهشام بن حسان وحجاج بن ارطأة.
وعنه أحمد بن الحجاج الترمذي وزافر ابن سليمان وعاصم بن عبدالله ومحمد بن عبد العزيز بن أبي رزمة ويحيى بن موسى
خت وزكرياء يحيى بن عبد الغفار الكشى صاحب كتاب السنة وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ.
646 - ص ق (النسائي في خصائص علي وابن ماجة).
عبد العزيز بن الخطاب الكوفي أبو الحسن نزيل البصرة.
روى عن محمد بن إسماعيل بن رجاء ومندل بن علي وعلي بن غراب وشعبة والحسن ابن صالح بن حي وعمرو بن أبي المقدام وعبد الرحمن بن أبي الزناد وقيس بن الربيع وأبي معشر وغيرهم.
وعنه عمرو بن علي الصيرفي ومحمد بن الصباح الجرجرائي وأبو زرعة وأبو حاتم وتمتام وأبو الازهر وأبو قلابة الرقاشي وعثمان بن خرزاذ ومحمد بن حيان المازني والكديمي ومحمد بن شداد المسمعي وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثنا عمرو بن علي ثنا عبد العزيز بن الخطاب ثقة وقال الآجري قلت لابي داود مات في ذي القعدة سنة أربع وعشرين ومائتين.
قلت: وقع ذكره في سند الحديث الذي علقه البخاري في الحجامة فقال ورواه يعقوب القمى عن ليث عن مجاهد عن ابن عباس وهذا وصله البزار وغيره من رواية عبد العزيز بن الخطاب هذا عن يعقوب القمى.
647 - عبد العزيز بن خليفة قيل هو اسم أبي اسرائيل الملائى وقد تقدم في اسماعيل.
648 - م د (مسلم وأبي داود).
عبد العزيز بن الربيع بن سبرة (1) بن معبد الجهني حجازي.
روى عن أبيه.
وعنه ابناء سبرة وحرملة وابن وهب ويحيى بن حسان ويحيى ابن صالح ويحيي بن يحيى النيسابوري وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
له
__________
(1) سبرة بفتح المهملة وسكون الموحدة اه تقريب.
(*)

في مسلم حديث واحد في المتعة.
ووقع ذكره عند البخاري في حديث علقمة لسبرة ابن معبد في مياه ثمود ووصله الطبراني من طريق الحميدي عن حرملة بن عبد العزيز بن الربيع
ابن سبرة عن أبيه عن جده ومن طريق سبرة بن عبد العزيز عن أبيه به.
649 - ع (الستة).
عبد العزيز بن الربيع (1) الباهلى أبو العوام البصري.
روى عن أبي الزبير المكي وعطاء.
وعنه الثوري والنضر بن شميل ووكيع ويحيى بن كثير العنبري وروح بن عبادة.
وقال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
650 - ت (الترمذي).
عبد العزيز بن ربيعة البناني (2) أبو ربيعة البصري كوفي الاصل.
روى عن الاعمش وعبيدة بن معتب الضبي.
وعنه محمد بن يحيى بن أبي حزم القطيعي وحفص بن عمرو الروياني وكناه روى له الترمذي حديثا واحدا في كل مولود على هذه الملة وصححه.
651 - د ت (أبي داود والترمذي).
عبد العزيز بن أبي رزمة (3) واسمه عزوان اليشكري مولاهم أبو محمد المروزي.
روى عن إسماعيل بن أبي خالد والمسعودي والثوري وشعبة وابن المنيب العتكي وابن عيينة واسرائيل وابن المبارك والحمادين وغيرهم.
وعنه ابنه محمد ومحمد بن عبدالله ابن قهزاذ وبشر بن محمد الكندي وأبو وهب محمد بن مزاحم العامري ووهب بن زمعة
__________
(1) الربيع بالتشديد اه تقريب.
(2) البناني بضم الموحدة ونونين الاولى خفيفة اه تقريب.
(3) وأبو رزمة بكسر الراء وسكون الزاى اه.
(*)

المروزيون وعبد بن حميد الكشى وآخرون.
قال ابن سعد كان ثقة وذكره ابن حبان في
الثقات وقال مات سنة ست ومائتين وقال محمد بن علي بن حمزة المروزي خرج إلى الحج سنة (55) وسمع من مالك بن مغول وغيره.
قلت: فان كانت هي أول ما رحل فلم يدرك اسماعيل وقال الحاكم كان من كبار مشائخ المراوزة وعلمائهم ومن أخص الناس بابن المبارك وقال ابن قانع ثقة وقال الدارقطني ليس بقوي.
652 - ع (الستة).
عبد العزيز بن رفيع (1) الاسدي أبو عبد الله المكي الطائفي.
سكن الكوفة.
روى عن أنس وابن الزبير وابن عباس وابن عمر وأبي الطفيل وزيد ابن وهب وتميم بن طرفة وأمية بن صفوان الجمحي وشداد بن معقل وابن أبي مليكة وعبد الله بن أبي قتادة وعبيد الله بن القبطية وعطاء بن أبي رباح وغيرهم.
وعنه عمرو ابن دينار وهو من شيوخه والاعمش ومغيرة وأبو إسحاق الشيباني واسرائيل بن طهمان وشعبة والحسن بن صالح وشريك وأبو الاحوص وأبو بكر بن عياش وأبو حمزة المروزي وجرير والسفيانان وآخرون.
وقال البخاري عن علي له نحو ستين حديثا وقال أحمد ويحيى وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال جرير كان أتى عليه نيف وتسعون سنة فكان يتزوج فلا تمكث المرأة معه من كثرة جماعه.
قال مطين مات سنة ثلاثين ومائة وقال ابن حبان مات بعد الثلاثين ومائة.
قلت: كذا قال في الثقات وقال العجلي تابعي ثقة وقال يعقوب بن شيبة يقوم حديثه مقام الحجة.
653 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
عبد العزيز بن أبي رواد (2) واسمه ميمون وقيل ايمن وقيل ايمن بن بدر المكي مولى المهلب بن أبي صفرة.
__________
(1) رفيع بضم أوله وفتح الفاء اه خلاصة.
(2) رواد بفتح الراء وتشديد الواو اه تقريب.
(*)

روى عن نافع وعكرمة وسالم بن عبدالله ومحمد بن زياد الجمحي وأبي سلمة الحمصي وإسماعيل بن أمية والضحاك بن مزاحم.
وعنه ابنه عبدالمجيد وابن مهدي ويحيى القطان وابن المبارك وزائدة وحسين بن علي الجعفي وعبد الرزاق ووكيع وخلاد ابن يحيى وأبو عاصم وآخرون.
قال يحيى القطان عبد العزيز ثقة في الحديث ليس ينبغي أن يترك حديثه لرأي اخطأ فيه وقال أحمد كان رجلا صالحا وكان مرجيا وليس هو في التثبت مثل غيره وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق ثقة في الحديث متعبد وقال النسائي ليس به بأس وقال يحيى بن سليم الطائفي كان يرى الارجاء وقال ابن المبارك كان يتكلم ودموعه تسيل على خده وقال ابن عدي وفي بعض أحاديثه ما لا يتابع عليه.
قال ابن قانع مات بمكة سنة تسع وخمسين ومائة.
قلت: وكذا قال عمرو بن علي الفلاس في تاريخه وابن سعد في الطبقات قال وله أحاديث وكان مرجيا وكان معروفا بالورع والصلاح والعبادة وخليفة في التاريخ والطبقات وابن أبي عاصم ويعقوب ابن سفيان وابن حبان في الضعفاء وقال يكنى أبا عبدالرحمن يروي عن عطاء كان يحدث على الوهم والحسبان فسقط الاحتجاج به وقال البخاري قال لي بعض آل أبي داود مات قريبا من سنة (55) ولا أراه أنا إلا بعد لان أبا نعيم وخلادا سمعا منه ولم يسمعا من ابن جريج.
قال وقال ابن بكير مات سنة (59).
وقال ابن أبي حاتم يروي عن محمد بن كعب القرظي وغيره.
روى عنه شعبة وقال علي بن الجنيد كان ضعيفا وأحاديثه منكرات وقال الحاكم ثقة عابد مجتهد شريف النسب وقال الساجي صدوق يرى الارجاء وقال الدارقطني هو متوسط في الحديث وربما وهم في حديثه وقال العجلي ثقة وقال الجوزجاني كان غاليا في الارجاء وقال شعيب ابن حرب كنت إذا نظرت إلى عبد العزيز رأيت كأنه يطلع إلى القيامة وقال حفص بن عمرو
ابن رفيع كنا عند ابن جريج فطلع عبد العزيز وكان ابن جريج يوقره ويعظمه فقال له قائل يا أبا عبدالمجيد من الرافضي فقال من كره أحدا من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فقال ابن جريج الحمد لله كان الناس يقولون في هذا الرجل ولقد كنت أعلم.

654 - د (أبي داود).
عبد العزيز بن السري الناقط ويقال الناقد البصري.
روى عن بشر بن منصور السلمي وصالح المري ومبشر بن اسماعيل الحلبي.
وعنه أبو داود حديثا واحدا وابراهيم بن سعيد الجوهري وعبيد الله بن جرير بن جبلة ويحيى ابن موسى خت وعباس الدوري.
وذكر عبد الغني أن النسائي روى له وقال المزي لم أقف على ذلك (1).
655 - س (النسائي).
عبد العزيز بن أبي سلمة بن عبيد الله بن عبدالله بن عمر بن الخطاب أبو عبدالرحمن المدني نزيل بغداد.
روى عن أبي اويس وابراهيم بن سعد ومحمد بن عون مولى أم حكيم.
وعنه الصاغاني وأبو زرعة وابراهيم بن الحارث وأبو بكر أحمد بن علي المروزي وموسى بن هارون وموسى بن اسحاق الانصاري وأبو يعلى الموصلي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني ليس به بأس وقال الخطيب روايته مستقيمة.
له عنده حديث واحد في الزينة.
656 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
عبد العزيز بن أبي سليمان الهذلي مولاهم أبو مودود المدني.
كان قاصا لاهل المدينة رأى أبا سعيد الخدري وغيره.
روى عن محمد بن كعب القرظي وسليمان بن أبي يحيى والسائب بن يزيد وعبد الرحمن بن أبي حدرد وعثمان الضحاك وأبي
عبدالله القراظ وغيرهم.
وعنه أبو ضمرة وعبد الله بن نافع وابن مهدي وأبو قتيبة ووكيع وزيد بن الحباب وخالد بن مخلد والقعنبي وكامل بن طلحة وآخرون.
__________
(1) عبد العزيز بن أبي سلمة بن دينار في ابن أبي حازم (عبد العزيز) بن أبي سلمة الماجشون هو ابن عبدالله يأتي اه هامش الاصل.
(*)

قال أحمد وابن معين وأبو داود ثقة وقال ابن سعد كان من أهل النسك والفضل وكان متكلما يعظ وكان كبيرا وتأخر موته وقال ابن أبي حاتم عن أبيه هو احب إلي من أبي مودود الذي قدم الري واسمه فضة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال وقد قيل أنه رأى أنسا وليس ذلك بمحفوظ وقال البرقي وممن يضعف في روايته ويكتب حديثا أبو مودود المدني وقال ابن المديني وابن نمير أبو مودود المدني ثقة وقال ابن غسان المدني عن ابن فديك كان رجلا فاضلا.
657 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة).
عبد العزيز بن سياه (1) الاسدي الحماني الكوفي.
روى عن أبيه سياه وحبيب بن أبي ثابت وابن أبي عمرة والاعمش والشعبي ومسلم الملائي الاعور والحكم بن عتيبة وغيرهم.
وعنه ابنه يزيد وعبد الله بن نمير وأبو معاوية ويعلى ابن عبيد ويونس بن بكير وعبيد الله بن موسى ووكيع وأبو نعيم وغيرهم.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال أبو زرعة به وهو من كبار الشيعة وقال أبو حاتم محله الصدق.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه العجلي وأبن نمير ويعقوب بن سفيان.
658 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبد العزيز بن أبي الصعبة التيمي مولاهم أبو الصعبة (2) المصري.
روى عن أبيه وأبي الافلح الهمداني وأبي علي الهمداني وخنيس الصنعاني.
وعنه يزيد ابن أبي حبيب وعمران بن موسى ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت وقال ابن المديني ليس
به بأس معروف وذكره ابن يونس ان يزيد بن أبي حبيب تفرد بالرواية عنه.
__________
(1) سياه في التقريب بكسر المهملة بعدها تحتانية خفيفة وفي الخلاصة (الحماني) بكسر المهملة وزاد في المغنى وشدة ميم وبنون اه شريف الدين.
(2) في الخلاصة أبو الصعبة بفتح المهملة الاولى والموحدة اه.
(*)

659 - ع (الستة) عبد العزيز بن صهيب (1) البناني مولاهم البصري الاعمى.
روى عن أنس بن مالك وأبي نضرة العبدي ومحمد بن زياد الجمحي وشهر وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن طهمان فيما قيل وشعبة ووهيب وعبد الوارث وسعيد بن زيد وحماد بن زيد وزكرياء بن يحيى بن عمارة وحماد بن سلمة وعلي بن المبارك وهشيم وأبو عوانة وأبو سحيم واسماعيل بن علية وآخرون.
قال القطان عن شعبة عبد العزيز أثبت من قتادة وقال هو أحب إلي منه وقال أحمد ثقة ثقة وهو أوثق من يحيى بن أبي إسحاق قال وأخطأ فيه معمر فقال عبد العزيز مولى أنس وإنما هو مولى لبنانة وقال ابن معين ثقة.
قال ابن قانع مات سنة ثلاثين ومائة.
قلت: وكذا ذكر ابن حبان وفاته وقاله أجاز اياس بن معاوية شهادته وحده.
قال الحازمي وأما عبد العزيز بن صهيب البناني فليس منسوبا إلى القبيلة وإنما قيل له البناني لانه كان ينزل سكة بنانة بالبصرة قاله أبو حاتم البستي وقال ابن سعد كان ثقة وقال النسائي والعجلي ثقة وقال أبو حاتم صالح وقول المزي روى عنه ابراهيم بن طهمان فيما قيل لا حاجة لقوله فيما قيل فان ذلك ثابت في صحيح البخاري كما قدمته في ترجمة ابراهيم وذكر الخطيب في الموضح ان بعضهم قال فيه عبد العزيز بن بنانه ظن انه من نفس القبيلة فنسبه إلى جده الاعلى.
660 - عبد العزيز بن عباس الحجازي.
هو ابن عياش (2) يأتي.
661 - عبد العزيز بن عبدالله بن أبي بكرة في عبد العزيز بن أبي بكرة تقدم.
__________
(1) صهيب في المغنى بضم مهملة وفتح هاء فساكنة فموحدة (والبناني) في التقريب بموحدة ونونين اه أبو الحسن.
(2) عياش بتحتانية ومعجمة اه تقريب.
(*)

662 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبد العزيز بن عبدالله بن خالد بن أسيد (1) بن أبي العيص بن أمية ابن عبد شمس الاموي.
روى عن أبيه ومحرش الكعبي وأبي سلمة بن سفيان.
وعنه مزاحم بن أبي مزاحم والسفاح بن مطر وحميد الطويل وابن جريج وكلثوم بن جبر.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الزبير بن بكار استعمله عبدالملك بن مروان على مكة ومات برصافة هشام وقال يحيى بن بكير حج بالناس سنة (98) وهو أمير مكة.
قلت: وكناه ابن حبان أبا الحجاج وذكره ابن شاهين في الصحابة من أجل حديث أرسله.
663 - ع (الستة) عبد العزيز بن عبدالله بن أبي سلمة الماجشون (2) واسم أبي سلمة ميمون ويقال دينار المدني أبو عبد الله ويقال أبو الأصبغ الفقيه أحد الاعلام مولى آل الهدير التميمي نزيل بغداد.
روى عن أبيه وعمه يعقوب ومحمد بن المنكدر والزهري وإسحاق بن أبي طلحة وزيد ابن أسلم وحميد الطويل وعبد الله بن دينار وصالح بن كيسان وعمرو بن يحيى المازني ويحيى بن سعيد الانصاري وهشام بن عروة وهلال بن أبي ميمونة ووهب بن كيسان وعبيد الله بن عمر وسهيل بن أبي صالح وأيوب السختياني وعبد الله بن الفضل الهاشمي وعبد الرحمن بن عبدالله بن أبي صعصعة وعبد الرحمن بن القاسم وقدامة بن موسى وعبد الواحد بن أبي عون وخلق.
وعنه ابنه عبدالملك وزهير بن معاوية وابراهم بن طهمان والليث بن سعد وهم من
__________
(1) أسيد بفتح الهمزة اه.
(2) الماجشون بفتح جيم وضم شين معجمة وبنون وهو معرب ماه كون وفي غنية اللبيب هو مثلثة الجيم أي شبه القمر وقيل شبه الورد انتهى مغنى.
(*)

أقرانه وابن وهب وابن مهدي ووكيع وأبو عامر العقدي وأبو داود الطيالسي وأبو النضر وحجين بن المثنى وأحمد بن خالد الوهبي وعبد الله بن صالح العجلي وعبد الله بن صالح المصري وأبو قطن وشبابة وزيد بن الحباب وشاذان وابن أبي أويس وأبو نعيم وأبو غسان النهدي وعلي بن الجعد وآخرون.
قال ابراهيم الحربي الماجشون فارسي وإنما سمى الماجشون لان وجنتيه كانتا حمراوين فسمي بالفارسية الماهكون فشبه وجنتاه بالقمر فمر به أهل المدينة فقالوا الماجشون وقال ابن أبي خيثمة قال أحمد تعلق من الفارسية بكلمة وكان إذا لقي الرجل يقول شموني فلقب الماجشون وقال الحسين بن حبان قيل لابي زكرياء الماجشون هو مثل ليث وابراهيم ابن سعد فقال لا هو دونهما إنما كان رجلا يقول بالقدر والكلام ثم تركه وأقبل إلى السنة ولم يكن من شأنه الحديث فلما قدم بغداد كتبوا عنه فكان بعد يقول جعلني أهل بغداد محدثا وكان صدوقا.
وقال أبو داود عن أبي الوليد كان يصلح للوزارة وقال أبو زرعة وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال أبن خراش صدوق وقال ابن مهدي عن بشر بن السري لم يسمع من الزهري قال أحمد بن سنان معناه انه عرض وقال ابن السرج عن ابن وهب حججت سنة (148) وصائح يصيح لا يفتح الباب إلا لمالك وعبد العزيز بن أبي سلمة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وأهل العراق أروى عنه من أهل المدينة وتوفي ببغداد سنة (164) وكان فقيها ورعا متابعا لمذهب أهل الحرمين مفرعا على أصولهم ذابا عنه.
قلت: وكذا قال
البخاري وقال أحمد بن صالح كان نزها صاحب سنة ثقة وقال أبو بكر البزار ثقة وقال ابن أبي مريم سمعت أشهب يقول هو أعلم من مالك وقال أحمد بن كامل لعبد العزيز كتب مصنفه في الاحكام يروي عنه ذلك ابن وهب وعبد الله بن صالح وغيرهما وقال موسى ابن هارون الحمال كان ثبتا متقنا.
664 - عبد العزيز بن عبدالله بن عبيد الله بن عمر بن الخطاب العدوي أبو محمد المدني.

أمه أم عبدالله بنت عبدالرحمن بن زيد بن الخطاب.
روى عن أبيه وعمه سالم وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم وابنه محمد بن أبي بكر.
وعنه ابنه أبو عبد الرحمن عبدالله الزاهد العمري ووهيب وابن أبي ذئب والماجشون وابن المبارك وغيرهم.
وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الزبير خرج مع محمد بن عبدالله بن حسن فلما قتل محمد حمل إلى المنصور وقال له يا أمير المؤمنين صل رحمى واعف عني واحفظ في عمر بن الخطاب فعفا عنه.
قال الزبير وكان مع نباهته بارع الجمال (1).
665 - خ د ت ق كن (البخاري وأبي داود والترمذي وابن ماجة والنسائي في مسند مالك) عبد العزيز بن عبدالله بن يحيى بن عمرو بن اويس بن سعد بن أبي سرح العامري القرشي الاويسي أبو القاسم المدني الفقيه.
روى عن مالك ومحمد بن جعفر بن أبي كثير وسليمان بن بلال وعبد الرحمن ابن أبي الزناد وابن أبي حازم والداوردي وعبد الله بن عمر العمري وإبراهيم بن أبي سعد وعبد الرحمن بن أبي الموال وعبد الله بن يحيى بن أبي كثير ونافع بن عمر الجمحي والليث ويوسف بن يعقوب الماجشون وغيرهم.
روى عنه البخاري وروى له أبو داود والترمذي والنسائي في مسند مالك وابن ماجة بواسطة هارون الحمال وعبد الله ابن أبي زياد القطواني ومحمد بن علي بن ميمون الرقي ومحمد بن يحيى الذهلي وأبو حاتم وأبو
زرعة وأبو الاحوص العكبري ومحمد بن عبدالرحيم وابراهيم بن سعيد الجوهري وعبد الملك ابن حبيب الفقيه المالكي والربيع بن سليمان الجيزي والحسن بن علي بن زياد السري وقال ابن أبي حاتم عن أبيه هو أحب إلي من يحيى بن بكير ويذكر انه سمع الكثير من الموطأ من مالك وسمع الباقي قراءة قال وسئل أبي عنه فقال صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
ذكر صاحب الزهرة ان البخاري روى عنه وروى عن محمد غير منسوب عنه وقال الدارقطني حجة وقال الخليلي ثقة متفق عليه وفي سؤلات أبي عبيد الآجري عن أبي داود قال عبد العزيز الاويسى ضعيف.
__________
(1) عبد العزيز بن عبدالله بن ميمون في ابن عبدالله بن أبي سلمة اه.
ويعقوب بن شيبة وقال ثقة وكذا قال أبو داود.
(*)

666 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبد العزيز بن عبدالله القرشي أبويحيى النرمقي (1) الرازي.
روى عن يحيى البكاء.
وعنه الحسن بن عمر بن شقيق...بن يزيد الرازي وعمرو ابن رافع (2) القزويني ومحمد بن حميد الرازي وأبوالمتئد نعيم بن يعقوب بن المتئد.
قال أبو حاتم منكر الحديث روى عن يحيى البكاء عن ابن عمر ثلاثة أحاديث أو أربعة منكرة.
روى له الترمذي وابن ماجة حديثا واحدا عن ابن عمر قال تجشأ رجل الحديث.
667 - ع (الستة) عبد العزيز بن عبد الصمد العمى أبو عبد الصمد البصري الحافظ.
روى عن أبي عمران الجوني وداود بن أبي هند ومنصور بن المعتمر وعلي بن زيد ابن جدعان ومطر الوراق وعطاء بن السائب وحصين بن عبدالرحمن وسعيد ابن أبي عروبة وغيرهم.
وعنه أحمد وإسحاق وعلي ويحيى وأبو موسى وبندار والحميدي وأبو غسان المسمعي والحسن بن عرفة وأبو نعيم الحلبي وغيرهم.
قال أحمد كان ثقة وقال ابن
معين لم يكن به بأس وقال القواريري كان حافظا وقال أبو زرعة وأبو داود والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال عمرو بن علي سمعت عبدالرحمن بن مهدي يقول يوم مات ما مات لكم منذ ثلاثين سنة شبهه أو مثله أو أوثق منه.
قال أبو داود مات سنة (187).
قلت: وقال العجلي ثقة وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (88) وقال ابن قانع مات سنة (89) ويقال سنة (90) وحكى القراب القولين في تاريخه.
668 - 4 (الاربعة) عبد العزيز بن عبدالملك بن أبي محذورة الجمحي المكي المؤذن.
روى عن جده حديث الاذان وقيل عن عبدالله بن محيريز عنه.
وعنه ابنه ابراهيم
__________
(1) النرمقي بفتح النون وسكون الراء وفتح الميم بعدها قاف اه تقريب.
(2) عمرو بن نافع - خلاصة.
(*)

وابن جريج وأبو سعيد محمد بن سعيد الطائفي.
روى له الاربعة حديث الاذان ووقع في رواية ابن السني عن النسائي عن بشر بن معاذ عن ابراهيم بن عبد العزيز حدثني أبي عبد العزيز حدثني جدي عبدالملك عن أبي محذورة وهو وهم والصواب ما رواه الترمذي عن بشر بن معاذ عن ابراهيم حدثني أبي وجدي جميعا عن أبي محذورة وكذا وقع في رواية أبي علي عن الاسيوطي عن النسائي.
قلت: وكذا رواه إسحاق بن راهويه عن ابراهيم ورواه ابن خزيمة في صحيحه عن بشر بن معاذ بهذا الاسناد وقال عقبة عبد العزيز لم يسمع هذا الخبر من أبي محذورة إنما رواه عن ابن محيريز عنه ثم رواه من طريق ابن جريج عن عبد العزيز ان عبدالله بن محيريز أخبره عن أبي محذرة فعلى هذا يكون ابراهيم بن عبد العزيز أدرج حديث أبيه على حديث جده وأسقط شيخ أبيه والله أعلم.
وذكره ابن حبان في الثقات.
669 - د (أبي داود)
عبد العزيز بن عبدالملك القرشي.
روى عن صالح بن جبير الصدائي وعطاء بن أبي رباح.
وعنه أبو توبة الربيع بن نافع الحلبي.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الصلاة من مسند المغيرة بن شعبة.
قلت: قال مسلمة شيخ قديم لم يقع في التواريخ وقال أبو الحسن القطان مجهول وقد رأيت من اعتقد انه ابن أبي محذورة يعني المذكور قبله قال وان ذلك ليغلب على الظن فانه في هذه الطبقة وهو قرشي وفي الضعفاء للازدي عبد العزيز بن عبدالملك الدمشقي عن أبي عبدالرحمن عن أنس رفعه من كنوز البر كتمان السر وكتمان الصدقة وكتمان الوجع متروك الحديث روى عنه مخلد بن يزيد فكأنه صاحب الترجمة وبذلك جزم الذهبي في الميزان.
670 - س (النسائي) عبد العزيز بن عبدالملك.
عن محمد بن أبي بكر بن حزم وعنه ابن أبي ذئب صوابه عبد العزيز بن عبدالله وهو ابن عبدالله بن عمر العمري تقدم.

671 - ق (ابن ماجة) عبد العزيز بن عبيد الله بن حمزة بن صهيب بن سنان الحمصي.
روى عن نافع وابن المنكدر ومحمد بن عمرو بن علقمة ومجاهد وعون بن عبدالله ابن عتبة وشهر بن حوشب ونعيم المجمر وقيل بينهما وهب بن كيسان والحكم بن عتيبة وعبادة ابن نسى والقاسم بن عبدالرحمن وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن عياش.
قال الاثرم عن أحمد كنت أظن أنه مجهول حتى سألت عنه بحمص فإذا هو عندهم معروف ولا أعلم أحدا روى عنه غير اسماعيل وقال الدوري عن يحيى بن معين ضعيف الحديث لم يحدث عنه غير اسماعيل وقال أبو زرعة مضطرب الحديث واهي الحديث يروي عن أهل الكوفة والمدينة ولم يرو عنه غير اسماعيل وهو عندي عجيب ضعيف منكر الحديث ينكر حديثه ويروي
أحاديث مناكير ويروي أحاديث حسانا.
وقال الجوزجاني غير محمود في الحديث وقال أبو داود ليس بشئ وقال النسائي ليس بثقة ولا يكتب حديثه روى له ابن ماجة حديثا واحدا في ترجمة السائب بن خباب.
قلت: وذكره البخاري اثرا لكن لم يسمه قال في الاذان ويذكر عن بلال انه جعل اصبعيه في أذنيه وهو أخرجه سعيد بن منصور عن اسماعيل بن عياش عن عبد العزيز هذا عن أبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث عن بلال وقال الدارقطني حمصي متروك.
672 - خ س (البخاري والنسائي) عبد العزيز بن عثمان جبلة (1) بن أبي رواد الازدي.
مولى الهلب أبو الفضل المروزي ولقبه شاذان (2).
ررى عن أبيه.
وعنه ابنه خلف وأحمد بن سيار ورجاء بن مرجى وأبو علي محمد بن يحيى المروزي الصائغ وذكره ابن حبان في الثقات وقال مولده سنة (145) ومات سنة (221) وقيل سنة (25) وقال الكلاباذي ولد في المحرم سنة (48) ومات في المحرم سنة تسع وعشرين ومائتين.
__________
(1) جبلة بفتح الجيم والموحدة اه.
(2) هو أخو عبدان اه تقريب.
(*)

673 - ع (الستة) عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم الاموي أبو محمد المدني.
روى عن أبيه ويحيى بن اسماعيل بن جرير وصالح بن كيسان ونافع مولى ابن عمر والربيع بن سبرة وعبد الله بن موهب وهلال أبي طعمة ومجاهد ومكحول وخالد ابن اللجلاج وعبد الرحمن بن عبدالله الغافقي واسماعيل بن محمد بن سعد بن أبي وقاص والحكم ابن عتيبة وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن أبي عبلة وابراهيم بن أبي ميسرة الطائفي ويحيى
ابن سعيد الانصاري وهم أكبر منه وشعبة ويونس بن أبي إسحاق وابن جريج وعبد الله ابن عمر ومسعر ويحيى بن حمزة وعيسى بن يونس ويحيى بن أبي زائدة والقطان والعمري والخريبي وابن نمير وعبدة بن سليمان وأبو أسامة وأبو ضمرة وعلي بن مسهر ومحمد ابن بشر وأبو نعيم وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال ابن عياض مرة ليس به بأس وكذا قال النسائي وقال أبو داود ثقة وقال ابن معين أيضا ثبت روى عن أبيه يسيرا وقال ابن عمار ثقة ليس بين الناس اختلاف وقال يعقوب بن سفيان ثنا أبو نعيم ثنا عبد العزيز وهو ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم يكتب حديثه وقال ميمون بن الاصبغ عن أبي مسهر ضعيف الحديث.
وقال أبو بكر بن عياش حج بالناس سنة (7) وقيل سنة (28) وقال أبو نعيم قدم علينا سنة (4) وفي نسخة سنة سبع وأربعين.
قلت: لما حج الناس كان أمير مكة والمدينة قال الزبير بن بكار ولاه امرتهما يزيد بن الوليد وأقره مروان بن محمد وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ يعتبر حديثه إذا كان دونه ثقات.
مات بعد سنة سبع وأربعين ومائة وحكى الخطابي عن أحمد بن حنبل قال ليس هو من أهل الحفظ والاتقان.
674 - ت (الترمذي) عبد العزيز بن عمران بن عبد العزيز بن عمر بن عبدالرحمن بن عوف الزهري المدني الاعرج المعروف بابن أبي ثابت.

أمه أمة الرحمن بن حفص بن عمر بن عبدالرحمن بن عوف.
روى عن أبيه وجعفر ابن محمد بن علي بن الحسين وداود بن الحصين واسماعيل بن ابراهيم بن عقبة وابراهيم ابن اسماعيل بن أبي حبيبة وعبد الله بن المؤمل ومحمد بن عبدالله بن عمير بن عبيد وهشام بن سعد وعبد الله وعبد الرحمن ابني زيد بن أسلم وغيرهم.
وعنه ابنه سليمان ويعقوب بن محمد الزهري وعلي بن محمد المدائني ومحمد بن عيسى ابن الطباع وأبو غسان محمد بن يحيى الكناني وابراهيم بن المنذر الحزامي وأبو مصعب وأبو حذافة وغيرهم.
قال معاوية بن صالح عن يحيى بن معين كان صاحب نسب ولم يكن من أصحاب الحديث وقال عثمان الدارمي عن يحيى ليس بثقة إنما كان صاحب شعر وقال الحسين ابن حبان عن يحيى قد رأيته ببغداد كان يشتم الناس ويطعن في احسابهم ليس حديثه بشئ وقال محمد بن يحيى الذهلى علي بدنة إن حدثت عنه حديثا وضعفه جدا وقال البخاري منكر الحديث لا يكتب حديثه وقال النسائي متروك الحديث وقال مرة لا يكتب حديثه.
قال خليفة وغيره مات سنة سبع وتسعين ومائة.
قلت: وقال ابن حبان يروي المناكير عن المشاهير وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث جدا.
قيل له يكتب حديثه قال على الاعتبار وقال ابن أبي حاتم امتنع أبو زرعة من قراءة حديثه وترك الرواية عنه وقال الترمذي والدارقطني ضعيف وقال عمر بن شبة في اخبار المدينة كان كثير الغلط في حديثه لانه احترقت كتبه فكان يحدث من حفظه.
675 - عبد العزيز بن عياش (1) الحجازي المدني.
روى عن محمد بن كعب القرظي ومحمد بن قيس القاص وعمر بن عبد العزيز.
وعنه ابن أبي ذئب.
وذكره ابن حبان في الثقات وروى له النسائي حديثا واحدا في سجود التلاوة.
قلت: ذكره ابن شاهين في الثقات وقال قال أحمد صالح.
__________
(1) عياش بتحتانية ومعجمة وقيل بموحدة ومهملة اه تقريب.
(*)

676 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبد العزيز بن قرير (1) العبدي البصري.
روى عن أبيه والحسن بن أبي الحسن وابن سيرين ويحيى بن حسان الفلسطيني وعطاء بن أبي رباح وأرسل عن الاحنف.
وعنه الثوري وضمرة بن ربيعة وعطاف ابن خالد ومحمد بن ثابت العبدي ومبارك بن راشد الدارمي ورواد بن الجراح.
قال إسحاق ابن منصور عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي وقال ابن أبي حاتم قال أحمد بن سعد ابن أبي مريم قال ابن معين ليس يغلط مالك الا في رجل يقول عبد العزيز بن قرير وإنما هو عبدالملك بن قريب وهو الاصمعي.
وقال ابن أبي مريم فذكرت ذلك ليحيى بن بكير فقال إن يحيى بن معين غلط في هذا وهو كما قال مالك عبد العزيز بن قرير وكان ابن أخيه عندنا بمصر وكان لي أخا وصديقا وقال علي بن الجنيد الرازي عبد العزيز بن قرير هو والد مرحوم بن عبد العزيز وأخو عبدالملك الذي روى عنه ووهم ابن الجنيد في هذا فإن والد مرحوم عبد العزيز ابن مهران.
قلت: وقال ابن سعد ثقة إن شاء الله وقال العجلى ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
677 - ز (البخاري في جزء القراءة) عبد العزيز بن قيس العبدي البصري.
روى عن ابن عباس وابن عمر وأنس.
وعنه ابنه سكين والمثنى بن دينار القطان الاحمر وحسن بن خالد قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
678 - تمييز عبد العزيز بن قيس بن عبدالرحمن القرشي بصري أيضا.
روى عن حميد الطويل وجعفر بن زيد العبدي.
وعنه ابراهيم بن سلم بن رشيد الهجري ومحمد بن تمام ومسلم بن ابراهيم.
قلت: وهو متأخر الطبقة عن الذي قبله جدا.
__________
(1) بقاف آخره راء اه هامش الخلاصة.
(*)

679 - عبد العزيز بن الماجشون.
هو ابن عبدالله تقدم.
680 - ع (الستة) عبد العزيز بن محمد بن عبيد بن أبي عبيد الدراوردي أبو محمد المدني.
مولى جهينة وقال ابن سعد دراورد قرية بخراسان وقال أبو حاتم عن داود الجعفري كان أصله من قرية من قرى فارس يقال لها دراورد وقال البخاري درابجرد بفارس كان جده منها وقال أحمد بن صالح كان من أهل اصبهان نزل المدينة وكان يقول للرجل إذا اراد أن يدخل اندرون (1) فلقبه أهل المدينة الدراوردي.
روى عن زيد بن أسلم وشريك بن عبدالله بن أبي نمر ويحيى بن سعيد الانصاري وهشام بن عروة وعمرو بن أبي عمرو وثور بن زيد الديلي وحميد الطويل وجعفر الصادق والحارث بن فضيل وربيعة وسعد بن سعبد الانصاري وأبي حازم بن دينار وسهل ابن أبي صالح وصفوان بن سليم وأبي طوالة وعبد المجيد بن سهيل بن عبدالرحمن بن عوف وعبد الواحد بن حمزة وعمارة بن غزية وعمرو بن يحيى المازني والعلاء بن عبدالرحمن ومحمد ابن عمرو بن علقمة وموسى بن عقبة ويزيد بن الهاد وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري وهما أكبر منه وابن إسحاق وهو من شيوخه والشافعي وابن مهدي وابن وهب ووكيع وداود بن عبدالله الجعفري وعبد الله بن جعفر الرقي والقعنبي وأصبغ بن الفرج وبشر بن الحكم وسعيد بن منصور والحميدي وابراهيم بن حمزة وإسحاق ابن ابراهيم وابن أبي عمر وهارون بن معروف وأبو الوليد الطيالسي ومروان بن محمد الطاطري وأبو مروان العثماني وعلي بن حجر وعلي بن خشرم وقتيبة وأبو مصعب وخلق.
قال مصعب الزبيري كان مالك يوثق الدراوردي وقال أحمد بن حنبل كان معروفا بالطلب وإذا حدث من كتابه فهو صحيح وإذا حدث من كتب الناس وهم وكان يقرأ من
__________
(1) هكذا في الاصول وأظنه تصحيفا من كلمة (اندرون درآ) معناها في العربية
أدخل داخل البيت فلقب من كلمة درا (دراوردي) أبو الحسن.
(*)

كتبهم فيخطئ وربما قلب حديث عبدالله بن عمر يرويها عن عبيد الله بن عمرو قال الدوري عن ابن معين الدراوردي اثبت من فليح وابن أبي الزناد وأبي أويس وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس به بأس وقال أحمد بن أبي مريم عن ابن معين ثقة حجة وقال أبو زرعة سئ الحفظ فربما حدث من حفظه الشئ فيخطئ وقال ابن ابي حاتم سئل أبي عن يوسف بن الماجشون والدراوردي فقال عبد العزيز محدث ويوسف شيخ.
وقال النسائي ليس بالقوى وقال في موضع آخر ليس به بأس وحديثه عن عبيد الله ابن عمر منكر وقال ابن سعد ولد بالمدينة ونشأ بها وسمع بها العلم والاحاديث ولم يزل بها حتى توفي سنة (187) وكان ثقة كثير الحديث يغلط.
قال المزي روى له البخاري مقرونا بغيره.
قلت: حكى البخاري أنه مات سنة (89) وجزم به ابن قانع والقراب وقال ابن حبان في الثقات مات في صفر سنة (86) وكان يخطئ وكان أبوه من درابجرد مدينة بفارس فاستثقلوا أن يقولوا درايجردي فقالوا دراوردي وقد قيل أنه من اندرانه وقد قيل أنه توفي سنة (82) انتهى خلافه ووقع في سنن أبي داود في الجهاد حدثنا النفيلي ثنا عبد العزيز الاندراوردي.
وقال أبو حاتم السجستاني عن الاصمعي نسبوا إلى درابجرد الدراوردي فغلطوا قال أبو حاتم والصواب درابي أو جردي ودرابي أجود وقال العجلي هذا ثقة وقال الساجي كان من أهل الصدق والامانة إلا أنه كثير الوهم قال وقال أحمد حاتم بن اسماعيل أحب إلي منه وقال عمرو بن علي حدث عنه ابن مهدي حديثا واحدا وقال الزبير حدثني عياش ابن المغيرة بن عبدالرحمن جاء الدراوردي إلى أبي يعرض عليه الحديث فجعل يلحن لحنا منكرا فقال له أبي ويحك إنك كنت إلى لسانك أحوج منك إلى هذا.
681 - ع (الستة)
عبد العزيز بن المختار الانصاري أبو إسحاق ويقال أبو إسمعيل الدباغ البصري مولى حفصة بنت سيرين.
روى عن ثابت البناني وعاصم الاحول ويحيى بن عتيق وهشام بن عروة وأيوب وخالد الحذاء وعبد الله بن فيروز الداناج وسمي مولى أبي بكر بن عبدالرحمن وسهيل

ابن أبي صالح وغيرهم وعنه أحمد بن إسحاق الحضرمي ويحيى بن حماد الشيباني ومعلى ابن أسد ومسدد ومحمد بن عبدالله الخزاعي وأبو كامل فضيل بن حسين الجحدري ومحمد ابن عبدالملك بن أبي الشوارب وآخرون.
قال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم صالح الحديث مستوى الحديث ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ.
قلت: ووثقه العجلي وابن البرقي والدارقطني وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بشئ.
682 - د (أبي داود) عبد العزيز بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية أبو الأصبغ (1) المدني.
أمير مصر.
روى عن أبيه وأبي هريرة وابن الزبير وعقبة بن عامر.
وعنه ابنه عمر وعلي بن رباح وكثير بن مرة وكعب بن علقمة وبحير بن ذاخر وعبيد الله بن مالك الخولاني والوليد بن قيس والزهري.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال يزيد بن أبي حبيب عن سويد بن قيس بعث معي عبد العزيز إلى ابن عمر بألف دينار قال فدفعت إليه الكتاب فقال أين المال قلت حتى اصبح قال لا والله لا يبيت ابن عمر الليلة وله ألف دينار قال فدفع إلي الكتاب حتى جئته بها ففرقها قال ابن يونس كان مروان استخلفه على مصر وقت خروجه منها في رجب سنة (60) فلم يزل بها إلى أن توفي في جمادى الآخرة سنة (86) وقال خليفة
سنة (2) وقال مرة سنة (4) وقال ابن سعد سنة (5) له عنده حديث شر ما في رجل شح هالع الحديث.
683 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عبد العزيز بن مسلم القسملي (2) مولاهم أبو زيد المروزي ثم البصري.
__________
(1) (أبو الأصبغ) بمهملة ساكنة ثم موحدة مفتوحة ثم معجمة اه.
(2) (القسملي) بفتح القاف وسكون المهملة وفتح الميم مخففا اه تقريب.
(*)

روى عن أبي إسحاق الهمداني وعبد الله بن دينار ويحيى بن سعيد الانصاري وابن عجلان والاعمش وحصين بن عبدالرحمن ومطرف بن طريف ويزيد بن أبي زكرياء وغيرهم.
وعنه ابن مهدي وأبو عامر العقدي وعبد الصمد بن عبد الوارث وإسحاق ابن عمر بن سليط وحرمي بن حفص والعلاء بن عبد الجبار وأبو عبيدة الحداد وموسى ابن اسماعيل ومسلم بن ابراهيم والقعنبي وعبد الله بن رجاء وعبد الله بن معاوية الجمحي وأبو عمر الحوضى وشيبان بن فروخ وآخرون.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث ثقة وقال أبو عامر ثنا عبد العزيز وكان من العابدين وقال يحيى بن إسحاق ثنا عبد العزيز وكان من الابدال قال عمرو ابن علي وغيره مات سنة سبع وستين ومائة.
قلت: زاد ابن قانع في ذي الحجة وقال النسائي في التمييز ليس به بأس وقال ابن نمير والعجلي ثقة وقال يحيى بن حسان كان من افاضل الناس وقال ابن خراش صدوق وقال ابن حبان في الثقات أصله من مرو وقال ابن حبان أيضا في كتاب الصحابة في ترجمة فروة بن نوفل عبد العزيز بن مسلم ربما وهم فافحش.
684 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبد العزيز بن مسلم الانصاري مولى آل رفاعة المدني.
روى عن ابراهيم بن عبيد بن رفاعة وأبي معقل.
وعنه معاوية بن صالح الحضرمي ومحمد بن اسحاق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود وابن ماجة حديثا واحدا في المسح على العمامة.
685 - خت م ت ق (البخاري في التعاليق ومسلم والترمذي وابن ماجة) عبد العزيز بن المطلب بن عبدالله بن حنطب وقيل عبدالله بن المطلب ابن حنطب وقيل عبدالله بن المطلب بن عبدالله بن حنطب المخزومي المدني القاضي.
روى عن أبيه وأخيه الحكم وموسى بن عقبة وعبد الله بن أبي بكر بن حزم وصفوان ابن سليم وسهيل بن أبي صالح وعبد الله بن الحسن وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن سعد وأبو

أويس وسليمان بن بلال وهم من أقرانه وابن أبي فديك ومعن بن عيسى ويعقوب ابن ابراهيم بن سعد وأبو عامر العقدي واسماعيل بن أبي أويس وغيرهم.
قال ابن معين صالح وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال محمد بن المثنى ما سمعت ابن مهدي يحدث عنه وقال الآجري عن أبي داود أي كيف حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال كنيته أبو طالب وأمه أم الفضل من بني مخزوم.
مات في ولاية أبي جعفر وذكر في شيوخه يحيى بن سعيد الانصاري وذكره العقيلي في الضعفاء وقال لا يتابع في حديثه عن الاعرج وقال البرقاني عن الدارقطني شيخ مدني يعتبر به وأخوه يقاربه وأبوهما ثقة وذكر له الزبير بن بكار في كتاب النسب ترجمة جيدة وصفه فيها بالجود والمعرفة بالقضاء والحكم وأنه ولي قضاء المدينة في زمن المنصور ثم المهدي وولي قضاء مكة قال وأمه أم الفضل بنت كليب بن جرير بن معاوية الخفاجية.
686 - قد (أبي داود في القدر) عبد العزيز بن معاوية بن عبدالله (1) بن أمية بن خالد بن عبدالرحمن ابن سعد بن عبدالرحمن بن عتاب بن اسيد (2) بن أبي العيص بن أمية بن عبد شمس
القرشي الاموي العتابي البصري أبو خالد.
روى عن أزهر بن سعد السمان وجعفر بن عون وأبي عاصم ويحيى بن حماد وأسهل ابن حاتم ومحمد بن جهضم الانصاري وغيرهم.
وعنه أبو داود في المراسيل ومات قبله وأبو العباس السراج وأبو محمد بن صاعد وأبو عمرو السماك ومحمد بن أحمد بن الحكيم ومحمد بن عمرو الرزاز واسماعيل بن محمد الصفار وخيثمة وأبو سعيد بن الاعرابي وآخرون من آخرهم فاروق الخطابى شيخ أبي نعيم.
وقال الحاكم أبو أحمد حدث عن أبي عاصم مما لا يتابع عليه وذكره ابن حبان في الثقات وقال سكن الشام وروى عنه أهل العراق وأهل الشام واستنكر له حديثا رواه
__________
(1) أسيد بفتح الهمزة (والعتابي) بمثناة مثقلة ثم موحدة اه تقريب.
(2) عبدالرحمن - ثقات.
(*)

عن أبي عاصم عن عزرة بن ثابت عن علباء بن أحمر عن أبي زيد الانصاري مرفوعا يؤم القوم اقرؤهم لكتاب الله الحديث.
وقال هذا منكر لا أصل له ولعله أدخل عليه وما عدا هذا من حديثه يشبه حديث الاثبات وقال الدارقطني لا بأس به وقال الخطيب ليس بمدفوع عن الصدق وقال ابن المنادي مات سنة (284) وفيه أرخه ابن يونس وغيره وقال مسلمة بن قاسم كان قاضيا على الشام وكذا وصفه الحسن بن حبيب الدمشقي إذ روى عنه.
687 - ق (ابن ماجة).
عبد العزيز بن المغيرة بن أمي ويقال أمية المنقري أبو عبد الرحمن الصفار البصري نزيل الري.
عن الحمادين وجرير بن حازم ومهدي بن ميمون وغيرهم.
وعنه هارون بن حيان القزويني ويوسف بن موسى القطان وأحمد بن نصر النيسابوري وابن وارة ويحيى ابن
عبدك وأبو حاتم وأبو زرعة.
قال ابن وارة سمعت المقرى يثني عليه وقال كان يقرأ معنا بالبصرة.
قال سمعت أبا الوليد اثنى عليه خيرا وقال أبو حاتم صدوق لا بأس به.
قلت: ذكر أبو عمر الداني أنه روى الحروف عن عبد الوارث عن ابن عمرو (1).
688 - عبد العزيز بن منيب (2) بن سلام بن الضريس أبو الدرداء المروزي.
مولى عبدالرحمن بن سمرة روى عن عثمان بن الهيثم ومحمد بن يزيد بن حنيس ومكي ابن ابراهيم وأبي الوليد الطيالسي وعلي بن حسن بن شقيق وعبدان العتكى وعلي ابن الحسن بن واقد وابراهيم بن اسحاق الطالقاني واصبغ بن الفرج المصري والخليل بن عمر العبدي ونعيم بن حماد وغيرهم.
وعنه النسائي وابن ماجة.
__________
(1) لم نجد سنة وفاته في الاصل وقال صاحب التقريب إنه من صغار التاسعة اه.
(2) منيب بضم الميم بعدها نون وآخره موحدة اه تقريب.
(*)

وقال المزي لم أقف على روايتهما عنه والبخاري في كتاب الضعفاء وأبو حاتم وأبو زرعة وأبو بكر بن أبي داود وأحمد بن سيار المروزي والحسن بن سفيان والقاسم ابن زكرياء المطرز وابن أبي الدنيا وابن ناجية وعلي بن العباس المقانع وأبو بكر أحمد ابن محمد بن أبي شيبة وأبو عمر وأحمد بن المبارك المستملى وأبو القاسم البغوي وابن صاعد ومحمد بن المسيب الارغياني والحسين بن اسماعيل المحاملي ومحمد بن عقيل ابن أبي الازهر وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي والدارقطني ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قال مستقيم الحديث على دعابة فيه وحكى المعافي الجريرى عن الليث بن محمد المروزي عن عبدالله بن محمود أن علي بن حجر نظر إلى لحية أبي الدرداء فقال...ليس بطول اللحى.
يستوجبون القضاء إن كان هذا كذا.
فالتيس عدل رضا قال ومكتوب في التوراة لا يغرنك طول اللحى فان التيس له لحية.
قال أبو القاسم مات قريبا من سنة سبع وستين ومائتين.
قلت: جزم ابن حبان بأنه مات فيها
وكذا القراب.
689 - ت (الترمذي).
عبد العزيز بن مهران البصري والد مرحوم.
روى عن الحسن وخالد بن عمير العدوى وشويس (1) أبي الرقاد وأبي الزبير مؤذن بيت المقدس وعنه ابنه مرحوم وزياد بن الربيع اليحمدي.
690 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
عبد العزيز بن موسى بن روح اللاحوني (2) أبو روح البهراني الحمصي.
روى عن حماد بن زيد وهلال بن حق وأبي عوانة والفرج بن فضالة وعيسى ابن يونس ومعتمر بن سليمان ويزيد بن زريع وعمر بن علي المقدمي وبشر بن المفضل وغيرهم.
__________
(1) آخره مهملة اه خلاصة.
(2) اللاحوني بضم المهملة اه تقريب.
(*)

وعنه أبو حاتم وأحمد بن عبد الوهاب بن نجدة ومحمد بن خالد بن خلى ومحمد بن عوف الطائي وعبد الكريم بن هيثم الدير عاقولي وغيرهم.
قال أبو حاتم كتبت عنه بسلمية وهو صدوق ثقة مأمون وقال ابن شاهين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن مندة في الايمان له أنا الحسن بن منصور ثنا علي بن الحسن بن معروف ثنا عبد العزيز ابن موسى اللاحوني ثقة ولم يذكر ابن السمعاني في الانساب اللاحوني وكأنها صناعة أو قرية بحمص.
691 - عبد العزيز بن ميمون هو ابن أبي رواد تقدم.
692 - عبد العزيز بن الوليد بن سليمان بن أبي السائب القرشي الدمشقي ويقال له عبيد.
روى عن أبيه والاوزاعي وسهل بن هاشم وأيوب بن تميم وإسماعيل بن عبدالله ابن
سماعة.
روى عنه بقية وهو من شيوخه وسليمان بن عبدالرحمن ومحمد بن عيسى ابن الطباع ودحيم وهشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري ومحمود بن خالد وأبو الطاهر ابن السرح وموسى بن...وآخرون.
ذكره البخاري في عبد العزيز وفي عبيد وتبعه ابن أبي حاتم وقال مروان بن محمد ما أدركت أحدا أفضله عليه وقال أبو زرعة كان أورع أهل زمانه وأبو السائب وولداه أهل بيت من أهل دمشق.
هذا ملخص ما ترجمه به صاحب الكمال ولم يذكر من أخرج له فحذفه المزي وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من عباد أهل الشام.
693 - د س (أبي داود والنسائي).
عبد العزيز بن يحيى بن يوسف البكائي أبو الأصبغ الحراني.
روى عن الوليد بن مسلم ومحمد بن سلمة ومخلد بن يزيد وإسحاق الفزاري وأبي

عبيد وعتاب بن بشير وعفيف بن سالم وعيسى بن يونس.
وعنه أبو داود (1) وروي عن الحسن بن علي وعمر بن الخطاب وأبي موسى...وروى النسائي عن أبي داود عنه وأبو زرعة وأبو حاتم وبقي بن مخلد وجعفر الفريابي وعمر بن سنان وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال أبو داود ثقة وقال البخاري عبد العزيز بن يحيى أبو الاصبغ عن عيسى بن يونس عن بدر لا يتابع عليه وقال العقيلى يعني حديث بدر بن الخليل عن سلم بن ريحانة عن عطاء عن ابن عمر في اكرام ذي الشيبة ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن الحذاء لا بأس برواياته وقال أبو عروبة عن محمد بن يحيى بن كثير مات بتل عبدي سنة خمس وثلاثين ومائتين.
قلت: ذكر عبد الغني أن البخاري روى عنه في كتاب الضعفاء ووهمه المزي في ذلك بلا حجة وقد قال البخاري في الضعفاء قال لي عبد العزيز ابن يحيى وهذا يدل على أنه لقيه.
694 - تمييز.
عبد العزيز بن يحيى المدني.
نزيل نيسابور ويحيى هو ابن سليمان بن عبد العزيز وقيل ابن عبدالله بن عمرو بن اوس وقيل ابن عبدالله بن سعد مولى العباس يكنى أبا محمد ويقال أبو عبد الرحمن.
روى عن مالك الموطأ وسليمان بن بلال والدراوردي والليث وابن وهب وسعيد بن بشير وابن أبي فديك وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن الحسين بن ديزيل ومحمد بن عبد الوهاب الفراء وأحمد ابن سلمة النيسابوري وابراهيم بن فهد وأبو عمرو المستملي وسلمة بن شبيب وعلي بن سعيد ابن بشير الرازي ومحمد بن علي بن زيد الصائغ وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي ثم تركه وقال لا أحدث عنه ضعيف وقال أبو زرعة ليس بثقة وذكرته لابراهيم بن المنذر فكذبه وذكرته لابي مصعب فقلت يحدث عن سليمان بن بلال فقال كذاب أنا اكبر منه وما أدركته وقال العقيلى يحدث عن الثقات بالبواطيل ويدعى من الحديث ما لا يعرف به غيره المتقدمين عن مالك وغيره ذكر الحاكم
__________
(1) هو سليمان بن سيف الحراني اه خلاصة.
(*)

أن أبا عمرو المستملي سمع منه سنة (235).
قلت: وذكر ابن عدي في ترجمة العطاف ابن خالد حدثنا علي بن سعيد عن عبد العزيز بن يحيى عن مالك وسليمان بن بلال التيمي بأحاديث غير محفوظة وهو ضعيف جدا وهو يسرق حديث الناس.
695 - تمييز.
عبد العزيز بن يحيى بن عبد العزيز بن مسلم بن ميمون الكناني المكي صاحب الحسن كان يلقب بالغول (1) لدمامته.
روى عن ابن عيينة وعبد الله بن معاذ الصنعاني ومروان بن معاوية الفزاري وهشام ابن سليمان المخزومي والشافعي.
وعنه أبو العيناء محمد بن القاسم وأبو بكر يعقوب ابن ابراهيم التيمي والحسين بن الفضل البجلى.
الدارقطني قرأت في كتاب أبي علي
الاصبهاني الذي صنفه في فضائل الشافعي فذكر فيه أصحابه الذين أخذوا عنه فقال وقد كان احد اتباعه والمقتبسين عنه والمعترفين بفضله عبد العزيز بن يحيى كان قد طالت صحبته للشافعي واتباعه وخرج معه إلى اليمن وأما الشافعي في كتب عبد العزيز بينه عند ذكر الخصوص والعموم والبيان كل ذلك مأخوذ من كتاب المطلبي رحمه الله وقال الخطيب قدم بغداد في أيام المأمون وجرت بينه وبين بشير المريسي مناظرة في القرآن وهو صاحب كتاب الحيده وكان من أهل العلم والفضل وله مصنفات عديدة وكان ممن تفقه للشافعي واشتهر بصحبته.
696 - عبد العزيز بن يحيى شيخ غير مشهور.
حدث عن سعيد بن صفوان وعنه يحيى بن عباد.
روى عن ابن أبي عاصم في كتاب الجهاد عن الحسن بن الهياج ويحيى بن عباد عنه عن سعيد عن عبدالله بن المغيرة ابن أبي بردة عن عبدالله بن عمر ورفعه الشهادة تكفر كل شئ إلا الدين والغرق يكفر ذلك كله.
قلت: وهو متن باطل واسناد مظلم.
__________
(1) الغول في التقريب بضم المعجمة اه شريف الدين.
(*)

697 - د (أبي داود).
عبد العزيز أخو حذيفة ويقال ابن أخي حديفة.
روى عن حذيفة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا احزبه أمر صلى.
وعنه محمد بن عبدالله ابن أبي قدامة ويقال أبو قدامة محمد بن عبيد الحنفي وأبو عبد الله حميد بن زياد الفلسطيني ويقال اليماني ذكره ابن حبان في التابعين من كتاب الثقات وقال لا صحبة له.
قلت: صحح أبو نعيم أنه ابن أخي حذيفة ووهم ابن مندة بذكره إياه في الصحابة وقوله إنه أخو حذيفة وذكره في الصحابة أيضا أبو إسحاق بن الامين وغيره وذلك مصير منهم إلى أنه أخو حذيفة فيكون له إدراك أو رؤية لان أبا حذيفة قتل يوم أحد مع النبي صلى الله عليه وسلم (1).
(من اسمه عبد الغفار) 698 - عس (النسائي في مسند علي).
عبد الغفار بن الحكم الاموي مولاهم أبو سعيد الحراني.
روى عن فضيل بن مرزوق وقيس بن الربيع والليث القرشي والمبارك بن فضالة والوليد بن مسلم وغيرهم.
وعنه عمرو الناقد ويزيد بن سنان أبو فروة وأبو إسحاق الكوفي بياع السابري ومحمد بن يحيى الذهلي ومحمد بن يحيى بن كثير الحراني وغيرهم ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في آخر يوم من شعبان سنة سبع عشرة ومائتين.
699 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبد الغفار بن داود بن مهران بن زياد بن رواد بن ربيعة بن سليمان ابن عمير البكري أبو صالح الحراني.
__________
(1) (عبد العزيز) بن نمر في ابن أبي رواد - (عبد العزيز) الدراوردي هو ابن محمد الدراوردي (عبد العزيز) الاندراوردي في ابن محمد (عبد العزيز) مولى أنس في ابن صهيب - (عبد العزيز) البرمكي هو ابن عبدالله - (عبد العزيز) أبو خالد في ابن ابان اه هامش الاصل.
(*)

روى عن يعقوب بن عبدالرحمن القاري وابن لهيعة وحماد بن سلمة والليث وعيسى ابن يونس وغوث بن سليمان ونوح بن قيس الحداني وابن عيينة وشريك وإسماعيل ابن عياش وزهير بن معاوية وغيرهم.
روى عنه البخاري وروى أبو داود والنسائي وابن ماجة له بواسطة ابراهيم بن سعيد الجوهري ومحمد بن عوف الطائي ويحيى بن أيوب المصري العلاف وحرملة بن يحيى وأبو زرعة الدمشقي وأبو حاتم وعثمان الدارمي والصاغاني والذهلي ويحيى بن معين وابراهيم بن أبي داود البرلسي والاثرم وعبد الله ابن حماد الآملي وعبيد بن عبد الواحد البزار وعمرو بن أبي الطاهر بن السرح ويحيى بن عثمان
ابن صالح وأحمد بن حماد زغبة وأبو الزنباع روح بن الفرج والمقدام بن أبي داود الرعيني وآخرون.
قال أبو حاتم لا بأس به صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب ولد بافريقيا سنة (140) وخرج به أبوه إلى البصرة فنشأ بها وتفقه ثم رجع إلى مصر واستوطنها وكان يكره أن يقال له الحراني (1) ومات بمصر سنة (4) ويقال سنة (5) ويقال سنة (228).
قلت: وذكر ابن يونس أنه رجع إلى مصر سنة (71) قال وكان فقيها على مذهب أبي حنيفة وكان ثقة ثبتا حسن الحديث وكان يجالس المأمون لما قدم مصر وله معه أخبار وذكر أنه مات سنة (4) وأنه قرأ ذلك على بلاطة قبره.
قال ابن عدي كان كاتب ابن لهيعة وفي الزهرة روى عنه البخاري ثلاثة أحاديث.
700 - تمييز.
عبد الغفار بن داود.
عن عبدالله بن المبارك.
وعنه أبو غياث السمرقندي.
(من اسمه عبد الغني) 701 - د (أبي داود).
عبد الغني بن رفاعة بن عبدالملك اللخمي أبو جعفر بن أبي عقيل المصري.
__________
(1) وإنما سمي بذلك لان أخويه عبدالله وعبد العزيز ولدا بها ولم يزالا بها وكان لهما بهما نزء اه هامش الاصل.
(*)

رأى الليث.
وحكى عنه وروى عن مفضل بن فضالة وبكر بن مضر وابن عيينة ونعيم بن سالم بن تنبر وغيرهم.
وعنه أبو داود وابراهيم بن متوية الاصبهاني وأبو بكر بن أبي داود وعلي بن أحمد علان وأبو جعفر الطحاوي وغيرهم.
قال ابن يونس ولد سنة (163) ومات في ربيع الآخر سنة خمس وخمسين ومائتين (1).
قلت: وقال ابن
يونس كان فقيها فرضيا ثقة.
702 - عبد الغني بن عبدالله بن نعيم بن همام القيني (2) الاردني.
روى عن أبيه والمفضل بن فضالة بن المفضل ورأى رجاء بن حيوة.
وعنه ابن وهب ومحمد بن عبد العزيز الرملي وهارون بن أبي عبيد الله الاشعري وابراهيم بن حمزة ابن يحيى الرملي وداود بن رشيد.
ذكره أبو زرعة الدمشقي في نفر من هل الرملة أهل زهد وفضل.
703 - س (النسائي).
عبد الغني بن عبد العزيز بن سلام القرشي أبو محمد العسال (3) المصري مولى القرشي.
روى عن ابن عيينة وابن وهب وابن ادريس الشافعي ومؤمل بن عبدالرحمن الثقفي وعلي بن معبد الرقي.
وعنه النسائي.
قال المزي ولم أقف على روايته عنه وابنه محمد ابن عبد الغني وإسحاق بن ابراهيم المنجنيقي وأبو الزنباع روح بن الفرج وموسى ابن الحسن الكوفي وأبو الحريش أحمد بن عيسى الكلابي وغيرهم.
قال النسائي لا بأس به وقال ابن يونس كان فقيها عاقلا وقال علي بن أحمد علان توفي سنة أربع وخمسين ومائتين.
__________
(1) زاد في التقريب وله اثنان وتسعون سنة اه.
(2) (القينى) بقاف وبعدها التحتانية الساكنة نون (والاردني) بضم الدال وتشديد النون اه تق.
(3) أبو محمد العسال بفتح مهملة وشدة سين مهملة وبلام اه مغنى.
(*)

(من اسمه عبد القاهر) 704 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
عبد القاهر بن السري (1) السلمي أبو رفاعة ويقال أبو بشر البصري.
من ولد قيس بن الهيثم روى عن أبيه وعبد الله بن كنانة بن عباس بن مرداس وحميد الطويل وعبد الله بن أبي اسحاق الحضرمي وعيسى بن ابراهيم البركي وأيوب بن محمد الصالحي ومحمد بن أبي بكر المقدمي وعمرو بن علي الفلاس ومحمد بن عبدالملك ابن أبي الشوارب وغيرهم.
قال ابن معين صالح.
قلت: وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وذكره ابن شاهين في الثقات.
705 - د ت (أبي داود والترمذي).
عبد القاهر بن شعيب بن الحبحاب (2) المعولي أبو سعيد البصري.
روى عن أبيه وهشام بن حسان وابن عون وقرة بن خالد وشعبة وبهز بن حكيم ومجاعة بن الزبير.
وعنه شيبان بن فروخ ويزيد بن سنان البصري وزيد بن اخزم وعبد الرحمن بن عباد ونصر بن علي الجهضمي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال صالح جزرة لا بأس به حكاه الحاكم في التاريخ.
706 - مد (أبي داود في المراسيل).
عبد القاهر بن عبدالله ويقال أبي عبدالله.
عن خالد بن أبي عمران قال بينما رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو على مضر الحديث.
وعنه معاوية بن صالح الحضرمي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) السري بفتح مهملة وكسر راء خفيفة وشدة مثناة تحت اه.
(2) الحبحاب بمهملتين وموحدتين اه تقريب.
(*)

(من اسمه عبد القدوس) 707 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبد القدوس بن بكر بن خنيس (1) الكوفي أبو الجهم.
روى عن أبيه ومالك بن مغول وهشام بن عروة وحجاج بن أرطاة وحبيب بن سليم
العبسي وطلحة بن عمرو المكى.
وعنه ابراهيم بن موسى الفراء وأحمد بن حنبل وأحمد ابن منيع وصالح بن الهيثم الواسطي وأبو الفضل المغيرة بن معمر.
قال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر محمود بن غيلان عن أحمد وابن معين وأبي خيثمة انهم ضربوا على حديثه.
708 - ع (الستة) عبد القدوس بن الحجاج الخولاني أبو المغيرة الحمصي.
روى عن حريز بن عثمان وصفوان بن عمرو والمسعودي وأبي بكر بن أبي مريم وسعيد بن عبد العزيز وعفير بن معبد والسري بن ينعم الجبلاني وعبد الله بن سالم الاشعري وعبد الله بن علي بن يزيد والاوزاعي وعتبة بن ضمرة بن حبيب والوليد بن سليمان ابن أبي زينب وعبد الملك بن حميد بن أبي غنية ومعان بن رفاعة ويزيد بن عطاء اليشكري وغيرهم.
وعنه البخاري وروى هو والباقون له بواسطة إسحاق بن منصور الكوسج وأحمد ومحمد بن مصفى وعبد الوهاب بن نجدة وسلمة بن شبيب والدارمي وعيسى ابن أبي عيسى ومحمد بن عوف ومحمد بن يحيى الذهلي وعمرو ويحيى بن عثمان بن سعيد بن كثير وأحمد بن يوسف السلمي وشعيب بن شعيب بن إسحاق وصفوان بن عمرو الصغير وعمران ابن بكار البراد وأبي نشيط محمد بن هارون.
روى عنه أيضا يحيى بن معين وأبو بكر بن زنجويه وأحمد بن أبي الحواري وغيرهم.
__________
(1) خنيس بمعجمة ونون آخره سين مهملة مصغرا اه تقريب.
(*)

قال أبو حاتم كان صدوقا وقال العجلي والدارقطني ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قال البخاري مات سنة اثنتي عشرة ومائتين وصلى عليه أحمد بن حنبل.
قلت: في الزهرة روى عنه البخاري ثلاثة أحاديث.
709 - خ ت س ق (البخاري والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبد القدوس بن محمد بن عبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب أبو بكر الحبحابي المعولي العطار البصري.
روى عن أبيه وعمه صالح وعبد الله بن داود الخريبي وبشر بن عمر الزهراني وعمرو ابن عاصم ومحمد بن جهضم وعلي بن المديني وابن نجيح وحجاج بن منهال وداود بن شبيب وغيرهم.
وعنه البخاري والترمذي والنسائي وابن ماجة وأحمد بن منصور الرمادي وابن أبي وعمر بن محمد بن بحير وأبو حاتم ومحمد بن علي الحكيم وعبدان الاهوازي وأبو بكر ابن أبي الدنيا داود وأبو بكر بن صدقة البغدادي وأبو القاسم الجصاص والقاسم بن زكرياء المطرز ومحمد بن هارون الروياني وأحمد بن يحيى بن زهير التستري وأبو عروبة الحراني ويحيى ابن صاعد وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي في الرحلة الثالثة وسئل عنه فقال صدوق وقال النسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال مسلمة لا بأس به وفي الزهرة روى عنه البخاري أربعة أحاديث.
(من اسمه عبد الكبير) 710 - ع (الستة) عبد الكبير بن عبدالمجيد بن عبيد الله بن شريك بن زهير بن سارية أبو يحيى الحنفي البصري.
روى عن أفلح بن حميد بن جعفر وأسامة بن زيد الليثي وخثيم بن عراك وسعيد ابن أبي عروبة والثوري ومالك وكثير بن زيد والهيثم بن رافع وغيرهم.
وعنه أحمد وإسحاق وعلي بن المديني وأبو موسى وبندار وعمرو بن علي وإسحاق بن منصور وعباس بن عبد

العظيم وهارون الحمال ومحمد بن رافع وبكر بن خلف وأبو خيثمة وعبد الله بن الهيثم العبدي وعلي بن مسلم الطوسي ويحيى بن حكيم المقوم ومحمد بن معمر الحراني ويحيى
ابن موسى خت ومحمد بن يحيى الذهلى والكديمي وغيرهم.
قال الاثرم عن أحمد ثقة وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه أنا أحدث عنه وقال أبو زرعة هم ثلاثة أخوة وهم ثقات وقال محمد بن سعد كان ثقة وتوفي بالبصرة سنة أربع ومائتين وفيها أرخه أبو داود.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال هم أخوة أربعة أبو بكر وأبو علي وأبو المغيرة واسمه عمير وشريك وقال العجلى بصري ثقة وقال العقيلى عبد الكبير ثقة وأخوه أبو علي ثقة والاخ الثالث ضعيف يعني عميرا وقال الدارقطني هم أربعة أخوة لا يعتمد منهم إلا على أبي بكر وأبي علي.
(من اسمه عبد الكريم) 711 - م س (مسلم والنسائي) عبد الكريم بن الحارث بن يزيد الحضرمي أبو الحارث المصري العابد.
روى عن المستورد بن شداد وعبد الله بن هبيرة ومشرح بن هاعان وأبي عبيده بن عقبة ابن نافع وحمير بن مالك وغيرهم.
وعنه أبو شريح عبدالله بن شريح وعمرو بن الحارث وبكر بن مضر والليث وعياش بن عقبة ويحيى بن أيوب وحيوة بن شريح وعبد الله ابن طريف وابن لهيعة وغيرهم.
قال البخاري أثنى عليه ابن كثير وكان يميل إلى تقدمة عثمان وقال يحيى بن بكير عن بكر بن مضر لو قيل لعبد الكريم بن الحارث ان الساعة تقوم غدا ما كان عنده فضل لمزيد وقال ابن يونس توفي ببرقة سنة ست وثلاثين ومائة وكان من العباد المجتهدين.
قلت: وقال النسائي والعجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني لم يدرك المستورد بن شداد وحديثه عنه منقطع انتهى وحديثه عن المستورد عند مسلم متابعة وهو منقطع كما قال الدارقطني.
712 - س (النسائي) عبد الكريم بن رشيد ويقال ابن راشد البصري.

روى عن أنس ومطرف بن عبدالله بن الشخير وأبي عثمان النهدي.
روى عنه إسحاق ابن أسيد الخراساني والسري بن يحيى.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في الدعاء والسجود.
قلت: وقال ابن نمير ثقة وقال النسائي ليس به بأس.
713 - ق (ابن ماجة) عبد الكريم بن روح بن عنبسة بن سعيد بن أبي عياش البزاز أبو سعيد البصري مولى عثمان.
روى عن أبيه والثوري وشعبة وحماد بن سلمة ومالك بن المقدام وغيرهم.
وعنه أحمد بن نصر النيسابوري وخلف بن محمد كردوس الواسطي وأبو بدر عباد بن الوليد العنبري وأبو أمية الطرسوسي (1) وبجير بن أبي طالب بن الزبير وأبو يعلى محمد ابن شداد المسمعي ومحمد بن يونس الكديمي وغيرهم.
قال أبو حاتم مجهول قال عمرو ابن رافع دخلت عليه ولم أسمع منه ويقال انه متروك الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ ويخالف.
قال ابن أبي عاصم مات سنة خمس عشرة ومائتين.
قلت: وضعفه الدارقطني (2).
714 - سى (النسائي في اليوم والليلة) عبد الكريم بن سليط بن عقبة ويقال عطية الحنفي ويقال الهفاني المروزي.
نزيل البصرة.
روى عن عبدالله بن بريدة عن أبيه حديث تزويج علي بفاطمة.
وعنه عبدالرحمن بن حميد الرواسي والحسن بن صالح بن حي.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين لم يرو عنه إلا الحسن.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه المراوزة وذكر ابن الكلبي في الانساب ان هفان فخذ من بني حنيفة (3).
__________
(1) هو محمد بن ابراهيم اه هامش الاصل.
(2) عبد الكريم بن سعيد في محمد بن سعيد اه.
(3) عبد الكريم بن طارق في ابن المخارق اه.
(*)

715 - د (أبي داود) عبد الكريم بن عبدالله بن شقيق العقيلي البصري.
روى عن أبيه حديث عبدالله بن أبي الحمساء في متابعة النبي صلى الله عليه وسلم روى عنه بديل ابن ميسرة.
أخرجه أبو داود وقد تقدمت الاشارة إليه في ترجمة شقيق العقيلى وفي ترجمة عبدالله بن أبي الحمساء.
716 - ق (ابن ماجة) عبد الكريم بن عبدالرحمن البجلي الكوفي الخراز.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وليث بن أبي سليم وعبيد الله بن عمر وحماد ابن أبي سليمان.
روى عنه ابنه إسحاق واسماعيل بن عمرو بن جرير وجبارة بن المغلس.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث (1).
717 - ع (الستة) عبد الكريم بن مالك الجزري أبو سعيد الحراني.
مولى بني أمية وهو ابن عم خصيف لحا ويقال له الخضرمي (2) بالخاء المعجمة المكسورة وهي من قرى اليمامة.
رأى أنسا وروى عن عطاء وعكرمة وسعيد بن المسيب وسعيد بن جبير ومجاهد وأبي عبيدة بن عبدالله بن مسعود وطاووس وعبد الرحمن ابن أبي ليلى مقسم وميمون بن مهران ونافع مولى ابن عمر وابن المنكدر وغيرهم.
وعنه أيوب السختياني وهو من أقرانه وابن جريج ومالك ومعمر ومسعر وزهير بن معاوية والحجاج بن أرطاة واسرائيل بن يونس وعبيد الله بن عمرو الرقي ومحمد بن عبدالله ابن علاثة وأبو الاحوص والسفيانان وغيرهم.
قال أحمد ثقة ثبت وهو أثبت من خصيف وهو صاحب سنة وقال معاوية بن صالح
__________
(1) عبد الكريم بن قيس في ابن أبي المخارق اه خلاصة.
(2) (الخضرمي) بالخاء والضاد المعجمتين اه تقريب.
(*)

عن يحيى بن معين ثقة ثبت وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال ابن عمار والعجلي وأبو زرعة وأبو حاتم وغير واحد ثقة وقال أبو زرعة الدمشقي ثقة أخذ عنه الاكابر.
قال سفيان ما رأيت غريبا أثبت منه وقال يعقوب بن شيبة هو إلى الضعف ما هو وهو صدوق وقد روى عنه مالك وكان ممن ينقي الرجال وقال الحميدي عن سفيان كان حافظا وكان من الثقات لا يقول إلا سمعت وحدثنا ورأيت.
وقال الثوري لابن عيينة أرأيت عبد الكريم الجزري وأيوب وعمرو بن دينار فهؤلاء ومن أشبههم ليس لاحد فيهم متكلم وقال الدوري عن أبن معين حديث عبد الكريم عن عطاء ردئ.
قال ابن عدي يعنى عن عائشة كان النبي صلى الله عليه وسلم يقبلها ولا يحدث وضوءا إنما أراد ابن معين هذا لانه ليس بمحفوظ ولعبد الكريم أحاديث صالحة.
مستقيمة يرويها عن قوم ثقات وإذا روى عنه الثقات فأحاديثه مستقيمة.
وقال النسائي أنا ابراهيم بن يعقوب عن أحمد قال قلت لعلي يعني ابن المديني عبد الكريم إلى من تضمه قال ذاك ثبت قلت هو مثل ابن أبي نجيح قال ابن أبي نجيح أعلم بمجاهد وهو أعلم بالمشائخ وهو ثقة ثبت وقال عبدالله بن عمرو الرقي قال لي سفيان ابن سعيد يا أبا وهب لقد جاءنا صاحبكم عبد الكريم الجزري بأحاديث لو حدث بها هؤلاء الكوفيون ما زالوا يفتخرون بها علينا منها الندم توبة وقال صالح بن أحمد عن علي ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد حدث عبد الكريم عن عطاء في لحم البغل فقال قد سمعته وأنكره يحيى وقال ابن سعد وغير واحد مات سنة سبع وعشرين ومائة.
قلت: وقال أبو عروبة هو ثبت عند العارفين بالنقل وقال ابن نمير والترمذي وأبو بكر البزار وابن البرقي والدارقطني ثقة وقال سفيان الثوري ما رأيت أفضل منه كان يحدث بشئ
لا يوجد إلا عنده فلا يعرف ذلك فيه يعني لا يفتخر وقال ابن عبد البر كان ثقة مأمونا كثير الحديث.
718 - ت (الترمذي) عبد الكريم بن محمد الجرجاني أبو محمد ويقال أبو سهل قاضي جرجان.
روى عن قيس بن الربيع وأبي حنيفة وعبد الرحمن بن سليمان بن الغسيل وزهير

ابن معاوية والمسعودي وابن جريج وغيرهم.
وعنه ابن عيينة وأبو يوسف القاضي وهما أكبر منه ومحمد بن ادريس الشافعي وغسان بن يحيى النسائي ومهران بن عمران وهشام ابن عبيد الله الرازيان وقتيبة بن سعيد وغيرهم.
وقال لم أر مرجئا خيرا منه كان على القضاء بجرجان فترك القضاء وهرب إلى مكة ومات بها في نيف وسبعين ومائة.
ذكر ذلك ابن حبان في الثقات عن قتيبة له عنده حديث في الوضوء قبل الطعام وبعده.
719 - خت م ل ت س ق (البخاري في التعاليق ومسلم وأبي داود في المسائل والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبد الكريم بن أبي المخارق (1) واسمه قيس ويقال طارق أبو أمية المعلم البصري نزل مكة.
روى عن أنس بن مالك وعمرو بن سعيد بن العاص وطاووس وحسان بن بلال وحبان ابن جزء وعبد الله بن الحارث بن نوفل وعبيد الله بن عبيد بن عمير المزني ومجاهد بن جبر ونافع مولى ابن عمر وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم وأبي الزبير وغيرهم.
وعنه عطاء ومجاهد وهما من شيوخه ومحمد بن إسحاق وأبو سعد البقال وابن جريج وأبو حنيفة ومحمد بن عبدالرحمن بن أبي ليلى ومالك وحماد بن سلمة والثوري وسعيد بن عبد العزيز واسرائيل وعثمان الاسود وشريك النخعي وابن عيينة وآخرون.
وقال معمر سألني حماد يعني ابن أبي سليمان عن فقهائنا فذكرتهم فقال قد تركت أفقههم
يعني عبد الكريم أبا أمية قال أحمد بن حنبل كان يوافقه على الارجاء وقال مسلم في مقدمة كتابه حدثني محمد بن رافع وحجاج بن الشاعر قال أنبأ عبد الرزاق قال قال معمر ما رأيت أيوب اغتاب أحدا قط إلا عبد الكريم أبا أمية فانه ذكره فقال رحمه الله كان غير ثقة لقد سألني عن حديث لعكرمة ثم قال سمعت عكرمة وقال ابن معين ثنا هشام ابن يوسف عن معمر قال قال أيوب لا تأخذوا عن أبي أمية عبد الكريم فانه ليس بثقة وقال
__________
(1) أبو المخارق في التقريب بضم الميم وبالخاء المعجمة زاد في المغنى في آخره راء وقاف اه شريف الدين.
(*)

عمرو بن علي كان عبدالرحمن ويحيى لا يحدثان عنه وسألت عبدالرحمن عن حديث من حديثه فقال دعه فلما قام ظننت انه يحدثني به فسألته فقال فأين التقوى.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان ابن عيينة يستضعفه قلت له هو ضعيف قال نعم وقال الدوري عن ابن معين قد روى مالك عن عبد الكريم أبي أمية وهو بصري ضعيف وقال خالد الحذاء كان عبد الكريم إذا سافر يقول أبو العالية اللهم لا ترد علينا صاحب الاكسية وعده أبو داود من خير أهل البصرة.
قال ابن عيينة والبخاري لم يسمع عبد الكريم من حسان بن بلال حديث الخليل وقال ابن عدي والضعف على رواياته بين ذكره البخاري في باب التهجد بالليل عقب حديث سفيان عن سليمان الاحول عن طاووس عن ابن عباس قال سفيان وزاد عبد الكريم أبو أمية ولا حول ولا قوة إلا بالله.
قلت: فيعتذر عن البخاري في ذلك بأمرين الاول انه إنما اخرج له زيادة في حديث يتعلق بفضائل الاعمال (والثاني) انه لم يقصد التخريج له وإنما ساق الحديث المتصل وهو على شرطه ثم اتبعه بزيادة عبد الكريم لانه سمعه هكذا كما وقع له قريب من ذلك في حديث صخر الغامدي في البيوع بالنسبة للحسن عمارة وفي حديث عبدالله بن زيد المازني في الاستسقاء بالنسبة للمسعودي وأما ما جزم به المقدسي في رجال الصحيحين
ان الشيخين أخرجا لعبد الكريم هذا في كتاب الحج حديثه عن مجاهد عن ابن أبي ليلى عن علي في جلود البدن فهو وهم منه فانه عند البخاري من رواية ابن جريج ومن رواية الثوري كلاهما عن عبد الكريم فصرح في رواية ابن جريج بانه الجزري ولم ينسبه في رواية الثوري فأخرجه الاسماعيلي من طريق الثوري فقال في رواية ابن علية كلاهما عن عبد الكريم وصرح في كل من الروايتين انه الجزري.
وأخرجه من رواية أبي خيثمة زهير بن معاوية عن عبد الكريم ولم ينسبه لكن في سياقه ما يؤخذ منه انه الجزري والله أعلم وما رقم المؤلف على اسمه علامة التعليق فليس بجيد لان البخاري لم يعلق له شيئا بل هذه الكلمة الزائدة التي أشار إليها هي مسندة عنده إلى عبد الكريم وأما مسلم فقال المؤلف روى له في المتابعات وهذا الاطلاق يقتضي انه أخرج له عدة أحاديث وليس كذلك ليس له في كتابه سوى موضع واحد وقد قيل انه ليس هو أبا أمية وإنما هو الجزري وقد قال الحافظ أبو محمد المنذري لم يخرج له مسلم شيئا أصلا لا متابعة ولا غيره وإنما أخرج لعبد الكريم الجزري وقال النسائي والدارقطني متروك.

وقال السعدي كان غير ثقة وكذا قال النسائي في موضع آخر وقال ابن حبان كان كثير الوهم فاحش الخطأ فلما كثر ذلك منه بطل الاحتجاج به وقال أبو داود والخليلي وغير واحد ما روى مالك عن أضعف منه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الجزري غيره أوثق منه وذكره ابن البرقي في طبقة من نسب إلى الضعف وقال أبو زرعة لين وقال ابن عبد البر مجمع على ضعفه ومن أجل من جرحه أبو العالية وأيوب مع ورعه غر مالكا سمته ولم يكن من أهل بلده ولم يخرج عنه حكما إنما ذكر عنه ترغيبا.
قرأت بخط الذهبي مات سنة (127) انتهى وبه جزم البخاري في تاريخه الكبير وفي تاريخ ابن أبي خيثمة ما يقتضي انه مات سنة ست وعشرين ومائة وكذلك صرح به في موضع آخر من تاريخه فالله أعلم (1).
720 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) عبد الكريم العقيلي (2) بصري.
روى عن أنس والعداء بن خالد وعنه إسحاق بن أسيد وسفيان بن نشيط.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قال المزي يحتمل أن يكون أخا عبدالمجيد بن وهب.
قلت: ويحتمل أن يكون ابن عبدالله بن شقيق المتقدم (3).
(من اسمه عبد المتعال) 721 - خ (البخاري) عبد المتعال بن طالب بن ابراهيم الانصاري الظفري أبو محمد البغدادي.
__________
(1) عبد الكريم الجزري هو ابن مالك - هامش - (عبد الكريم) - بن عبد الرحمن البجلى الكوفي مقبول من الثامنة اه تقريب.
(2) العقيلي بالضم اه خلاصة.
(3) (عبد الكريم) المعلم هو ابن أبي المخارق - وكذلك عبد الكريم صاحب الاكيسة وكذلك عبد الكريم عن عمير بن أبي يزيد اه هامش الاصل.
(*)

قيل إن أصله من بلخ.
روى عن ابراهم بن سعد وضمرة بن ربيعة وعباد بن العوام وأبي عوانة وابن وهب وغيرهم.
وعنه البخاري وأحمد بن حنبل ويحيى بن معين وأبو حاتم ومحمد بن عبدالرحيم ويعقوب بن شيبة وابن وارة وعثمان الدارمي وأحمد بن علي الآبار وعبدان الاهوازي وغيرهم.
قال عبد الخالق بن منصور وغيره عن ابن معين ثقة وقال يعقوب بن شيبة ثنا هارون بن معروف وعبد المتعال بن طالب وكانا ثقتين وقال أبو حاتم شيخ ثقة كتبنا عنه ببغداد وقال احمد بن محمد بن عبدالحميد الجعفي ثنا عبد المتعال وكان عبدا صالحا.
وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن أبي عاصم مات سنة ست وعشرين ومائتين.
قلت: وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة وذكره ابن عدي في الكامل
وروى عن عثمان الدارمي انه سأل ابن معين عن حديث هذا عن ابن وهب فقال ليس هذا بشئ وهذا أمر محتمل لا يوجب تضعيف هذا الرجل وفي الزهرة روى عنه البخاري حديثين.
722 - تمييز عبد المتعال بن عبد الوهاب الانصاري من ولد زيد بن ثابت.
روى عن أبيه ويحيى بن سعيد الاموي والنضر بن شميل وغيرهم.
روى عنه الامام أحمد أيضا وولده عبدالله بن أحمد وابراهيم بن الحارث بن مصعب وكناه وآخرون.
ذكره الحاكم أبو أحمد في الكني واغفله الحسيني إما لظنه أن عبد الوهاب اسم أبيه وطالبا لقبه وأما لانه لم يجده في النسخة من المسند مذكورا باسم أبيه فقد وقع غير منسوب في بعض النسخ لكن تصريح الحاكم أبي احمد بأن عبدالله بن أحمد أدركه يدل على أنه غيره لان عبدالله يصغر عن ادراك السماع من عبد المتعال لسبع سنين وهو لم يطلب إلا بعد ذلك بمدة.
(من اسمه عبد المجيد) 723 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عبدالمجيد بن سهل بن عبدالرحمن بن عوف الزهري أبو محمد ويقال أبو وهب المدني.

روى عن صفية بنت شيبة إن كان محفوظا وعمه أبي سلمة بن عبدالرحمن وابن عمه صالح بن ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف وسعيد بن المسيب وعبيد الله بن عبدالله ابن عتبة وأبي هريرة ويحيى بن عباد وعطاء بن أبي رباح وأبي صالح السمان وغيرهم.
وعنه مالك وأبو العميس والدراوردي وسليمان بن بلال وعبد الله بن سعيد بن أبي هند والمغيرة ابن عبدالرحمن المخزومي وابن أبي الزناد وغيرهم.
قال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي وقال أبو حاتم صالح الحديث.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن البرقي ثقة وقال الحاكم شيخ من ثقات المدنيين عزيز الحديث وحكى ابن عبد البر أن بعض الرواة عن مالك سماه عبد الحميد ونسب ذلك ليحيى بن يحيى الليثي وعبد الله بن نافع وعبد الله بن يوسف.
قلت: وهو في البخاري عن عبدالله بن يوسف عبدالمجيد كالجمهور والله أعلم.
724 - م 4 (مسلم والاربعة) عبدالمجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد (1) الازدي مولى المهلب أبو عبد الحميد المكي.
روى عن أبيه وأيمن بن نابل وابن جريج ومعمر وسالم الجزري وغيرهم.
وعنه الشافعي وأحمد والحميدي وابن أبي عمر ونوح بن حبيب وكثير بن عبيد وعبد الوهاب ابن الحكم وسريج بن يونس وحاجب بن سليمان وعلي بن ميمون الرقي والعلاء بن مسلمة الرواس ومحمد بن حسان الازرق وأحمد بن سنان القطان والزبير بن بكار وغيرهم.
قال أحمد ثقة وكان فيه غلو في الارجاء وكان يقول هؤلاء الشكاك.
قال عبدالله ابن أحمد بن حنبل عن ابن معين ثقة ليس به بأس وقال الدوري عن ابن معين ثقة وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة كان يروي عن قوم ضعفاء وكان أعلم الناس بحديث ابن جريج وكان يلعن بالارجاء قال ولم يكن يبذل نفسه للحديث وقال ابراهيم بن الجنيد ذكر يحيى بن معين عبدالمجيد فذكر من نبله وهيبته وكان صدوقا ما كان يرفع رأسه إلى السماء
__________
(1) رواد بفتح الراء وتشديد الواو اه تقريب.
(*)

وكانوا يعظمونه وقال البخاري كان يرى الارجاء كان الحميدى يتكلم فيه وقال الآجري عن أبي داود ثقة حدثنا عنه أحمد ويحيى بن معين قال يحيى كان عالما بابن جريج.
قال أبو داود وكان مرجئا داعية في الارجاء وما فسد عبد العزيز حتى نشأ ابنه وأهل خراسان لا يحدثون عنه وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر ليس به بأس وقال أبو حاتم ليس بالقوي يكتب حديثه وقال الدارقطني لا يحتج به يعتبر به وأبوه أيضا لين والابن أثبت والاب يترك وروى له أبو أحمد بن علي أحاديث ثم قال كلها غير محفوظة على أنه ثبت في حديث ابن جريج وله عن غير ابن جريج وعامة ما أنكر عليه الارجاء وقال سلمة بن شبيب كنت عند عبد الرزاق فجاءنا موت عبدالمجيد بن عبد العزيز وذكر وفاته سنة ست ومائتين فقال عبد الرزاق الحمد لله الذي اراح أمة محمد صلى الله عليه وسلم من عبدالمجيد.
قلت: وقال الدارقطني في العلل كان أثبت الناس في ابن جريج وقال المروذي عن أحمد كان مرجئا قد كتبت عنه وكانوا يقولون أفسد أباه وكان منافرا لابن عيينة.
قال المروذى وكان أبو عبد الله يحدث عن المرجئ إذا لم يكن داعية ولا مخاصما وقال العقيلي ضعفه محمد بن يحيى وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالمتين عندهم وقال ابن سعد كان كثير الحديث مرجئا ضعيفا وقال الساجي روى عن مالك حديثا منكرا عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الاعمال بالنيات وروى عن ابن جريج أحاديث لم يتابع عليها وقال ابن عبد البر روى عن مالك أحاديث اخطأ فيها اشهرها خطأ حديث الاعمال.
وقال أبو حاتم ليس بالقوي وقال الحاكم هو ممن سكتوا عنه وقال الخليل ثقة لكنه اخطأ في أحاديث وقال ابن حبان كان يقلب الاخبار ويروي المناكير عن المشاهير فاستحق الترك وقال الدارقطني في الافراد ثنا يعقوب بن ابراهيم ثنا علي بن مسلم ثنا عبد المجيد عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس قال كلام القدرية كفر وكلام الحرورية ضلالة وكلام الشيعية تلطخ بالذنوب والعصمة من الله واعلموا أن كلا بقدر الله قال الدارقطني تفرد به عبدالمجيد.
قلت: وبقية رجاله ثقات.

725 - 4 (الاربعة) عبدالمجيد بن أبي يزيد وهب العقيلي العامري أبو وهب ويقال أبو عمرو البصري.
روى عن العداء بن خالد وهوذة وأبي الخلال العتكي ربيعة بن زرارة.
وعنه أبو الحسن عباد بن ليث الكرابيسي والخلال بن ثور بن عون بن أبي الخلال وعثمان بن عمر بن فارس ووكيع وعمر بن ابراهيم اليشكري ومحمد بن مهزم الشعاب وهارون بن موسى الاعور وحماد ابن زيد والمنهال بن بحر العقيلى وآخرون.
قال يحيى بن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند أبي داود حديث في الخطبة يوم عرفة وعند الباقين آخر في ترجمة عباد بن ليث.
(من اسمه عبدالمطلب) 726 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي) عبدالمطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبدالمطلب بن هاشم الهاشمي.
أمه أم الحكم بنت الزبير بن عبدالمطلب.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن علي.
وعنه ابنه عبدالله وعبد الله بن عبدالله بن الحارث بن نوفل ومحمد بن عبدالله بن الحارث بن نوفل على خلاف في ذلك كله.
قال ابن عبد البر كان على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا ولم يغير رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمه فيما علمت سكن المدينة ثم انتقل إلى الشام في خلافة عمر ومات في إمرة يزيد بن معاوية (1) سنة اثنتين وستين.
قلت: قال العسكري هو المطلب بن ربيعة هكذا يقول أهل البيت وأصحاب الحديث يختلفون.
فمنهم من يقول المطلب بن ربيعة.
ومنهم من يقول عبدالمطلب وقال أبو القاسم البغوي عبدالمطلب ويقال المطلب وقال أبو القاسم الطبراني الصواب المطلب وذكر أنه توفي سنة (61) وفيها أرخه ابن أبي عاصم وقد أعاد المؤلف ذكره في المطلب وقال
__________
(1) زاد في هامش الخلاصة بدمشق وأوصى إلى يزيد بن معاوية فقبل وصيته اه.
(*)

هناك وقيل اسمه عبدالمطلب فالظاهر أنه واحد ولا استدراك حينئذ على ابن عساكر بانه لم يذكر عبدالمطلب في تاريخه فإنه ذكر المطلب لكنه لم ينبه عليه في عبدالمطلب والله أعلم.
(من اسمه عبدالملك) 727 - عبدالملك بن أبجر هو ابن سعيد يأتي.
728 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي) عبدالملك بن ابراهيم الجدي (1) أبو عبد الله القرشي الحجازي المكي.
مولى بني عبد الدار.
روى عن ابراهيم بن طهمان وشعبة وسعيد بن خالد الخزاعي ومحمد بن نافع الطائفي وعبد الرحمن بن أبي الموال ويزيد بن ابراهيم التستري وحماد ابن سلمة ونافع بن عمر الجمحي وهمام بن يحيى وغيرهم.
وعنه الحميدي وعبد الله بن منير والحسن بن علي الخلال ومحمود بن غيلان وأبو داود الحراني وابراهيم الجوزجاني وعلي ابن الحسين بن أبي عيسى الهلالي وأحمد بن الحسن الترمذي وسلمة بن شبيب وأبو عبيدة ابن فضيل بن عياض وأبو الازهر وأحمد بن منصور الرمادي ومحمود بن آدم المروزي وأحمد بن شيبان الرملي وآخرون.
قال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم شيخ وقال أحمد بن محمد بن أبي بزة ثنا عبدالملك بن ابراهيم الثقة المأمون وقال أبويحيى بن أبي ميسرة عن أبي عبدالرحمن المقري في حديث رواه عن شعبة بلغني أن عبدالملك الجدي وقفه وهو احفظ مني.
قال البخاري سنة (4) أو خمس ومائتين.
قلت: وقال الساجي روى عن شعبة حديثا لم يتابع عليه وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
729 - ع (الستة) عبدالملك بن أعين الكوفي مولى بني شيبان.
__________
(1) الجدي بضم الميم وتشديد الدال اه تقريب.
(*)

روى عن أبي عبدالرحمن السلمي وعبد الله بن شداد بن الهاد وأبي وائل وأبي حرب الاسود وعبد الرحمن بن اذينة.
وعنه ابن إسحاق واسماعيل بن سميع وعبد الملك ابن أبي سليمان والسفيانان.
قال محمد بن المثنى ما سمعت ابن مهدي يحدث عن سفيان عن عبدالملك بن اعين وكان يحدث عنه فيما أخبرت ثم امسك وقال الحميدي عن سفيان حدثنا عبدالملك بن اعين شيعي كان عندنا رافضي صاحب رأي وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وقال حامد عن سفيان هم ثلاثة أخوة عبدالملك وزرارة وحمران روافض كلهم اخبثهم قولا عبدالملك وقال أبو حاتم هو من أعتى الشيعة محله الصدق صالح الحديث يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
وكان يتشيع.
له عند الشيخين حديث واحد قرن فيه بجامع بن أبي راشد.
قلت: وقال الساجي كان يتشيع ويحمل في الحديث وقال العجلي كوفي تابعي ثقة.
730 - د (أبي داود) عبدالملك بن أياس الشيباني الكوفي الاعور.
روى عن أبي عمرو الشيباني وابراهيم النخعي.
وعنه العوام بن حوشب وعبد الملك ابن حميد وأبو إسحاق الشيباني وأبو حنيفة.
قال جرير عن مغيرة هو أثبت من حماد فيما روى عن ابراهيم وقال الآجري عن أبي داود ثبتوه جدا وكان من كبار أصحاب ابراهيم وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده اثر عن النخعي في رواية ابن الاعرابي.
731 - بخ د ت س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي) عبدالملك بن أبي بشير البصري.
سكن المدائن.
روى عن عكرمة وعبد الله بن مساور وحفصة بنت سيرين وآخرين.
وعنه ليث ابن أبي سليم والثوري وزهير بن معاوية والمحاربي وجنيد بن العلاء ومحمد بن حمران القيسي وغيرهم.
قال مؤمل عن سفيان حدثنا عبدالملك بن أبي بشير وكان شيخ
صدوق وقال علي عن القطان كان ثقة وقال الاثرم عن أحمد زعموا أنه كان رجلا صالحا وقال احمد أيضا وابن معين وأبو زرعة والعجلي ويعقوب بن سفيان والنسائي ثقة وقال

أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وله ذكر في سند اثر معلق في الاطعمة قال البخاري قال أبو بكر رضى الله عنه الطافي حلال.
ووصله الدارقطني من طريق سفيان الثوري عن عبدالملك هذا عن عكرمة عن ابن عباس قال أشهد على أبي بكر بهذا وفي البر والصلة لابن المبارك في اثناء اسناد كان مرضيا.
732 - ع (الستة) عبدالملك بن أبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هاشم بن المغيرة ابن عبدالله بن عمرو بن مخزوم المخزومي المدني.
روى عن أبيه وخارجة بن زيد بن ثابت وخلاد بن السائب وعبد الله بن حنظلة وأبي البداح بن عاصم بن عدي وأبي هريرة على خلاف فيه وأم سلمة والصحيح عن أبيه عنها وعنه ابن جريج وعبد الله ومحمد ابنا أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم وأبو حازم بن دينار وعبد الرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف وعتبة بن أبي حكيم وعراك بن مالك والزهري ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
قال النسائي ثقة وقال ابن سعد كان سخيا سريا وقد روى عنه.
مات في أول خلافة هشام وكان ثقة وله أحاديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأرخ وفاته كما قال ابن سعد ووثقه العجلي.
733 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالملك بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم.
روى عن يحيى بن عبدالله بن عبدالرحمن بن سعد بن زرارة في الصلاة.
وعنه محمد بن إسحاق بن يسار.
مات سنة سبع وسبعين ومائة وكذا أورده ابن منجويه في
رجال مسلم ووهم فيه إنما اسم الذي روى عن يحيى وروى عنه ابن إسحاق واخرج له مسلم عبدالله لا عبدالملك ومات عبدالله سنة خمس وثلاثين ومائة كما تقدم في ترجمته وأما عبدالملك الذي مات سنة سبع وسبعين فهو ابن أخي عبدالله وهو عبد الملك بن محمد ابن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم روى عن أبيه وعمه عبدالله روى عنه ابن

وهب وشريح بن النعمان الجوهري وعبد الله بن صالح العجلي.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة سبع وسبعين ومائة وقال ابن سعد سنة ست ببغداد وكان قاضيا بها لهارون وكذا قال خليفة وأحمد بن كامل في تاريخ وفاته وقال أبو حسان الزيادي سنة ثمان وسبعين وكذا قال طلحة بن محمد بن جعفر قال وكان جليلا من أهل بيت العلم والسير والحديث وقال حاتم بن الليث عن شريح ابن النعمان كتبنا عنه المغازي وكان هارون ولاه القضاء وكان يكنى أبا طاهر ومات سنة سبع وسبعين وقال الخطيب كان ثقة.
قال المزى وليس له ذكر في صحيح مسلم ولا في غيره من الكتب.
قلت: وقرأت بخط الحافظ العلامة في الوشى ولم يذكر ابن حبان بينه وبين أبي بكر محمدا انتهى ويؤيده ابن منجويه إنما يعتمد غالبا على ثقات ابن حبان وكذا وقع منسوبا في حديث أخرجه الطبراني في مسند جنادة.
734 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالملك بن جابر بن عتيك الانصاري المدني.
روى عن جابر بن عبدالله.
وعنه عبدالرحمن بن عطاء المدني وطلحة بن خراش.
قال أبو زرعة مدني ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عبد البر ليس بمشهور بالنقل.
735 - ت (الترمذي) عبدالملك بن أبي جميلة.
عن عبدالله بن موهب وأبي بكر بن بشير بن كعب بن عجرة.
روى عنه معتمر بن سليمان.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في القضاء.
قلت: وله في صحيح ابن حبان آخر.
736 - ق (ابن ماجة) عبد الملك بن الحارث بن هشام.
عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوج أم سلمة في ترجمة عبدالرحمن بن الحارث بن هشام.

737 - ع (الستة) عبد الملك بن حبيب الازدي ويقال الكندي أبوعمران الجوني البصري أحد العلماء.
رأى عمران بن حصين روى عن جندب بن عبدالله البجلي وأنس وأبي فراس ربيعة بن كعب الاسلمي وعائذ بن عمرو المزني وعبد الله بن رباح الانصاري كتابة وعبد الله بن الصامت وعلقمة بن عبدالله المزني والمنبعث بن طريف بن بابوس وأبي بكر بن أبي موسى الاشعري وطلحة بن عبدالله بن عثمان بن عبيد الله بن معمر وزهير ابن عبدالله البصري وغيرهم.
وعنه ابنه عوبد وسليمان التيمي وابن عون وأبو عامر الخزاز وشعبة وابان وأبو قدامة الحارث بن عبيد وهمام بن يحيى والحمادان وزياد بن الربيع وسلام بن أبي مطيع وعبد العزيز العمي وآخرون.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال النسائي ليس به بأس وقال عمرو بن علي مات سنة ثمان وعشرين ومائة واسمه عبدالرحمن كذا قال وقال غيره سنة تسع وقال ابن حبان في الثقات مات سنة ثلاث وعشرين.
قلت: ثم قال وقد قيل سنة ثمانية وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث وقال ابن معين حديثه عن زهير بن عبدالله من مات فوق اجار مرسل وقال الحاكم لم يصح سماعه من عائشة وصح سماعه من أنس وفي الطبراني باسناد
صحيح عن حماد بن سلمة عن أبي عمران الجوني قال بايعت ابن الزبير على أن اقاتل أهل الشام فاستفتيت جندبا.
738 - د (أبي داود) عبدالملك بن حبيب المصيصي أبو مروان البزار.
روى عن أبي إسحاق الفزاري وابن المبارك.
وعنه أبو داود وعثمان بن خرزاذ وأحمد ابن محمد بن أبي رجاء المصيصي وسعيد بن عتاب وأبو بكر محمد بن اسماعيل الطبراني ومحمد ابن عوف الطائي ومحمد بن وضاح القرطبي وجعفر بن محمد الفريابي وغيرهم.
قال محمد ابن بركة عن عثمان بن خرزاذ هو من متقدمي اصحاب أبي إسحاق الفزاري.
قلت: وذكر مسلمة في شيوخه محمد بن يوسف الفريابي وذكره الذهبي فيمن مات قبل الاربعين.

739 - تمييز عبد الملك بن حبيب بن سليمان بن مروان بن جاهمة بن عباس ابن مرداس الاندلسي الفقيه أبو مروان السلمي.
روى عن الغاز بن قيس وطعصعة وزياد بن عبدالرحمن وابن الماجشون ومطرف وأسد ابن موسى وأصبغ بن الفرج وغيرهم.
وعنه بقي بن مخلد ومحمد بن وضاح ومطرف ابن قيس وآخرون آخرهم موتا يوسف بن يحيى المغامى ارتحل سنة ثمان وخمسين ومائتين ورجع إلى الاندلس وقد حصل علما كثيرا فنزل بلدة.
كبيرة ثم استقدمه الامير عبد الرحمن بن الحكم ورتبه في الفتوى مع يحيى بن يحيى وغيره في المشاورة والنظر فلما مات ابن يحيى تفرد ابن حبيب برياسة العلم بالاندلس.
وقال ابن الفرضي وكان حافظا للفقه نبيلا إلا أنه لم يكن له علم بالحديث ولا يعرف صحيحه من سقيمه وقال غيره كان ذابا عن مذهب مالك صنف في الفقه والتاريخ والادب وله الواضحة في الفقه ولم يصنف مثله وكتاب فضائل الصحابة وكتاب غريب الحديث
وكتاب حروب الاسلام.
قال ابن الفرضى وكان نحويا عروضيا شاعرا نسابة طويل اللسان متصرفا في فنون العلم.
قال أبو سعيد بن يونس وسعيد بن قحلون توفي في رابع رمضان سنة ثمان وثلاثين ومائتين وله أربع وستون سنة قال...مات في ذي الحجة سنة تسع وثلاثين ومائتين وقال أبو محمد بن حزم روايته ساقطة مطرحة فمن ذلك أنه روى عن مطرف عن محمد بن الكثير عن محمد بن حيان الانصاري ان امرأة قالت يا رسول الله إن أبي شيخ كبير قال فلتحجي عنه وليس ذلك لاحد بعده وقال أبو بكر بن شيبة ضعفه غير واحد وبعضهم اتهمه بالكذب وفي تاريخ أحمد بن سعيد بن حزم الصدفي توههنه فإنه كان صحفيا لا يدري ما الحديث.
قلت: هذا القول أعدل ما قيل فيه فلعله كان يحدث من كتب غيره فيغلط وذكر ابن الفرضي أنه كان يتسهل في السماع ويحمل على سبيل الاجازة أكثر رواياته ولما سئل أسد بن موسى عن رواية عبدالملك بن حبيب عنه قال إنما أخذ من كتبي فقال الائمة اقرار اسد بهذا هي الاجازة بعينها إذا كان قد دفع له كتبه كفى أن

يرويها عنه على مذهب جماعة من السلف وسئل وهب بن ميسرة عن كلام ابن وضاح في عبد الملك بن حبيب فقال ما قال فيه خيرا ولا سرا إنما قال لم يسمع من أسد بن موسى وكان ابن لبابة يقول عبدالملك عالم الاندلس روى عنه ابن وضاح وبقي بن مخلد ولا يرونان إلا عن ثقة عندهما وقد افحش ابن حزم القول فيه ونسبه إلى الكذب وتعقبه جماعة بأنه لم يسبقه أحد إلى رميه بالكذب.
740 - س (النسائي) عبدالملك بن الحسن بن أبي حكيم الجاري (1) ويقال الحارثي أبو مروان المدني الاحول مولى بني أمية.
روى عن سهم بن المعتمر وعبد الرحمن بن أبي سعيد ومحمد بن زيد بن المهاجر
وغيرهم.
وعنه أبو عامر العقدي وزيد بن الحباب وفضيل بن سليمان وحاتم بن اسماعيل وأمية بن خالد وخالد بن مخلد والقعنبي وآخرون.
قال أحمد لا بأس به وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
له في النسائي حديث واحد في جر الازار.
قلت: وقال ابن المديني معروف وقال أبو سعد بن السمعاني عبدالملك ابن الحسن الجاري نسبة إلى الجار بليدة على الساحل بقرب المدينة وقال ابن حبان يروي المقاطيع والمراسيل.
741 - عبدالملك بن حسين أبو مالك النخعي في الكنى.
742 - تمييز عبدالملك بن حسين.
عن أبي عمرو عن الحسن.
وعنه عبدالله بن داود الخريبي.
قال عمر بن شبة غلط فيه وإنما هو اسماعيل بن عبدالملك يعني ابن أبي الصعير.
__________
(1) الجاري بالجيم ويقال الحارثي بالمهملة وزيادة المثلثة اه تقريب.
(*)

743 - عبدالملك بن حميد بن أبي غنية (1) الخزاعي الكوفي أصله اصبهاني.
روى عن أبيه وأبي إسحاق السبيعي وأبي إسحاق الشيباني وثابت بن عبيد الانصاري والحكم بن عتيبة وعاصم بن أبي النجود وأبي الخطاب الهجري والحسن ابن قيس والاعمش وغيرهم.
وعنه ابنه والثوري وهو من اقرانه ومحمد بن مهاجر الانصاري وهو من شيوخه والوليد بن مسلم ومبشر بن اسماعيل وأبو أحمد الترمذي ووكيع ويحيى بن أبي زائدة وعمارة بن بشر وأبو المغيرة الخولاني وأبو نعيم وآخرون.
قال احمد عن يحيى عبدالملك ثقة هو وأبوه متقاربان في الحديث وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى ثقة.
744 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالملك بن الخطاب بن عبيد الله بن أبي بكرة الثقفي.
روى عن راشد أبي محمد الحماني وداود بن أبي هند وحنظلة السدوسي وبهز ابن حكيم وعمارة بن أبي حفصة.
وعنه محمد بن عبد العزيز الرملي وداود بن مصبح العسقلاني وعبد الله بن عبدالرحمن ويقال ابن الفضل العلاف وهاني بن المتوكل الاسكندراني.
وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديثان.
قلت: وقال ابن القطان حاله مجهولة.
745 - م د ت ق (مسلم وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالملك بن الربيع بن سبرة بن معبد الجهني.
روى عن أبيه.
وعنه ابنا أخيه سبرة وحرملة ابنا عبد العزيز وابراهيم بن سعد وزيد بن الحباب ويعقوب بن ابراهيم بن سعد والواقدي.
قلت: ووثقه العجلي.
قال أبو خيثمة سئل يحيى بن معين عن أحاديث عبدالملك بن الربيع عن أبيه عن جده فقال
__________
(1) غنية بفتح المعجمة وكسر النون وتشديد التحتانية اه تقريب.
(*)

ضعاف وحكى ابن الجوزي عن ابن معين أنه قال عبدالملك ضعيف وقال أبو الحسن ابن القطان لم تثبت عدالته وإن كان مسلم أخرج له فغير محتج به انتهى ومسلم إنما أخرج له حديثا واحدا في المتعة متابعة وقد نبه على ذلك المؤلف.
746 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالملك بن زيد بن سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل العدوي المدني.
روى عن محمد بن أبي بكر بن عمرو بن حزم ومصعب بن عبدالرحمن بن عون وعنه عبدالرحمن بن مهدي ومحمد بن اسماعيل بن أبي فديك.
وقال أبى حاتم عن ابن الجنيد ضعيف الحديث وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود والنسائي حديثا واحدا حديث عمرة عن عائشة اقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم وأخرج له ابن عدي عن مصعب عن ابن شهاب عن أبي سلمة عن أبيه رفعه ترفع زينة الدنيا سنة خمس وعشرين ومائة وقال وهذان الحديثان منكران لم يروهما غير عبدالملك.
747 - خ د ت (البخاري وأبي داود والترمذي) عبدالملك بن سعيد بن جبير الاسدي مولاهم الكوفي.
روى عن أبيه وعكرمة.
وعنه محمد بن أبي القاسم الطويل وليث بن أبي سليم ويزيد بن أبي زياد ويعلى بن حرملة.
قال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له البخاري في الشواهد وأبو داود والترمذي حديثا واحدا في قصة تميم الداري وعدي بن بداء.
قلت: الحديث الذي أخرجه له البخاري قال فيه قال لي علي ابن عبدالله فهذا ليس معلقا قطعا فكان ينبغي أن لا يرقم عليه علامة التعليق وقال أبو الوليد الباجي يقال إنه عاش مائة سنة وقال الدارقطني عزيز الحديث ثقة (1).
__________
(1) عبدالملك بن سعيد بن حريث في عبدالملك بن أخي عمرو بن حريث اه هامش (*)

748 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عبدالملك بن سعيد بن حيان (1) بن أبجر الهمداني ويقال الكناني الكوفي.
روى عن أبي الطفيل وعكرمة وأبي إسحاق السبيعي وطلحة بن مصرف وواصل الاحدب والشعبي وأبي رزين لقيط وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالرحمن والثوري وزهير ابن معاوية وعبد الله بن ادريس وعبيد الله الاشجعى وابن عيينة وأبو أسامة وغيرهم.
قال البخاري عن علي له نحو اربعين حديثا وقال عبدالله بن احمد عن أبيه عبدالملك ابن ابجر ثقة وقال سفيان حدثنا من لم تر عيناك مثله ابن ابجر وقال أيضا هو من الابرار وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو زرعة وأبو حاتم هو أحب الينا من إسرائيل وذكره ابن
حبان في الثقات وقال ابن ادريس قال لي الاعمش الا تعجب من عبدالملك بن أبجر جاء رجل فقال اني لم امرض قط وأنا اشتهى أن امرض قال كل سمكا مالحا واشرب نبيذا مريسا واقعد في الشمس واستمرض الله قال فجعل الاعمش يضحك ويقول كانما قال له استشف الله.
قلت: قال العجلى كان ثقة ثبتا في الحديث صاحب سنة وكان من اطب الناس فكان لا يأخذ عليه اجرا ولما حضرت الثوري الوفاة اوصى أن يصلي عليه ابن ابجر وكان الثوري يقول بالكوفة خمسة يزدادون كل يوم خيرا فعده فيهم.
قال وكانت به قرحة لو كانت بالبعير لما اطاقها فكانوا إذا سألوه عنها قال ما ارضاني عن الله عز وجل وقال يعقوب بن سفيان كان من خيار الكوفيين وثقاتهم.
749 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالملك بن سعيد بن سويد الانصاري المدني.
روى عن أبي اسيد أو أبي حميد وقيل عن أبى أسيد وأبى حميد وجابر بن عبدالله وأبي سعيد وعنه ربيعة بن أبي عبدالرحمن وبكير بن عبدالله بن الاشج قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
له في الكتب حديثان احدهما في القول عند دخول المسجد والآخر في قبلة الصائم.
قلت: وله رواية عن أبيه مذكورة في الطبراني وغيره
__________
(1) حيان بالتحتانية (وابجر) بالموحدة وجيم اه تق.
(*)

واستشهد أبوه بأحد فكان روايته عنه مرسلة ولا يبعد أن يكون لعبد الملك رؤية وقال العجلى مدنى تابعي ثقة.
750 - عس س (النسائي في مسند علي وفي سننه) عبدالملك بن سلع الهمداني الكوفي.
روى عن عبد خير الهمداني.
وعنه ابناه مسهر وعمر ومروان بن معاوية وأبو خالد الاحمر وعبد الله بن نمير وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ.
قلت: اقتصر المؤلف على رقم مسند علي النسائي وقد روى له النسائي في كتاب الطهارة من كتاب السنن حديثا في صفة الوضوء ولكنه في رواية ابن الاحمر عن النسائي ولم يستوف المؤلف ما فيها.
751 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) عبدالملك بن أبي سليمان واسمه ميسرة أبو محمد ويقال أبو سليمان وقيل أبو عبد الله العرزمي (1).
أحد الائمة روى عن أنس بن مالك وعطاء بن أبي رباح وسعيد بن جبير وسلمة ابن كهيل وأنس بن سيرين ومسلم بن يناق وابن الزبير وعبد الله بن عطاء المكي وأبي حمزة الثمالى وزبيد اليامى وعبد الله بن كيسان مولى اسماء وعبد الملك بن أعين وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري وابن المبارك والقطان وعبد الله بن ادريس وزهير بن معاوية وزائدة وحفص بن غياث وإسحاق الازرق وخالد بن عبدالله بن نمير وعلي بن مسهر وعيسى ابن يونس وأبو عوانة وهشيم ويحيى بن أبي زائدة ويزيد بن هارون وعبد الرزاق وآخرون.
قال ابن مهدي كان شعبة يعجب من حفظه.
وقال ابن المبارك عن سفيان حفاظ الناس اسماعيل بن أبي خالد وعبد الملك ابن أبي سليمان وذكر جماعة وقال ابن عيينة عن الثوري حدثني الميزان عبدالملك بن أبي سليمان
__________
(1) العرزمي بفتح المهملة وسكون الراء وبالزاي المفتوحة اه تقريب.
(*)

وقال ابن المبارك عبدالملك ميزان وقال أبو داود كاف عن أحمد وقال الحسن بن حبان سئل يحيى بن معين عن حديث عطاء عن جابر في الشفعة فقال هو حديث لم يحدث به احد إلا عبدالملك وقد أنكره الناس عليه ولكن عبدالملك ثقة صدوق لا يرد على مثله.
قلت: تكلم فيه شعبة قال نعم.
قال شعبة لو جاء عبدالملك بآخر مثله لرميت بحديثه وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل عن أبيه هذا حديث منكر وعبد الملك ثقة.
وقال صالح بن أحمد عن أبيه عبدالملك من الحفاظ إلا أنه كان يخالف ابن جريج وابن جريج أثبت منه عندنا وقال الميموني عن أحمد عبدالملك من اعيان الكوفيين وقال امية بن خالد قلت لشعبة مالك لا تحدث عن عبدالملك بن أبي سليمان وقد كان حسن الحديث قال من حسنها فررت وقال أبو زرعة الدمشقي سمعت أحمد ويحيى يقولان عبد الملك بن أبي سليمان ثقة وقال اسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ضعيف وهو اثبت في عطاء من قيس بن سعيد وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين أيما أحب اليك عبدالملك ابن أبي سليمان أو ابن جريج قال كلاهما ثقة.
وقال ابن عمار الموصلي ثقة حجة وقال العجلى ثقة ثبت في الحديث وقال يعقوب ابن سفيان ثنا أبو نعيم ثنا سفيان عن عبدالملك بن أبي سليمان ثقة متقن فقيه وقال يعقوب ابن سفيان أيضا عبدالملك فزارى من أنفسهم ثقة وقال النسائي ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به قال الهيثم بن عدي مات في ذي الحجة سنة خمس وأربعين ومائة وفيها أرخه غير واحد.
قلت: منهم ابن سعد وقال كان ثقة مأمونا ثبتا وقال الساجي صدوق روى عنه يحيى بن سعيد القطان جزءا ضخما وقال الترمذي ثقة مأمون لا نعلم أحدا تكلم فيه غير شعبة وقال قد كان حدث شعبة عنه ثم تركه ويقال إنه تركه لحديث الشفعة الذي تفرد به وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ وكان من خيار أهل الكوفة وحفظائهم والغالب على من يحفظ ويحدث أن يهم وليس من الانصاف ترك حديث شيخ ثبت صحت عنه السنة بأوهام يهم فيها والاولى فيه قبول ما يروي بتثبت وترك ما صح أنه وهم فيه ما لم يفحش فمن غلب خطأه على صوابه استحق الترك (1).
__________
(1) عبدالملك بن سنان في صهيب اه هامش.
(*)

752 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
عبدالملك بن شعيب بن الليث بن سعد الفهمي (1) مولاهم أبو عبد الله المصري.
روى عن أبيه وابن وهب واسد بن موسى وغيرهم.
وعنه مسلم وأبو داود والنسائي وابنه محمد بن عبدالملك وأبو حاتم وأبو عبد الملك البسري والحسن بن علي المعمري وداود بن الحسين البيهقي وأبو بكر بن أبي داود وعبدان الاهوازي وعمر بن محمد البجيري وأحمد بن يحيى بن خالد بن حيان الرقي والفضل بن محمد الشعراني وعلي بن محمد ابن عبدالله الخولاني المصري آخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وقال ابن يونس توفي في ذي الحجة سنة ثمان وأربعين ومائتين.
قلت: وقال كان حديثيا فقيها عسرا في الحديث ممتنعا وذكره ابن حبان في الثقات وفي الزهرة روى عنه مسلم خمسين حديثا.
753 - خ م س ق (البخاري ومسلم والنسائي وابن ماجة).
عبدالملك بن الصباح المسمعي (2) أبو محمد الصنعاني البصري.
روى عن أبيه وابن عون والاوزاعي وهشام بن حسان وعبد الحميد بن جعفر وعمران ابن حدير وشعبة والثوري وثور بن يزيد الحمصي وغيرهم.
وعنه اسحاق بن راهويه وبندار وأبو موسى وأبو غسان المسمعي ونصير بن الفرج ويحيى بن حكيم المقوم وعبد الرحمن بن عمر رسته والذهلى وغيرهم.
قال أبو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وتسعين ومائة في ذي القعدة وقال ابن أبي عاصم مات سنة مائتين.
قلت: وأرخه ابن قانع سنة وقال كان ثقة وقال الخليلي عبدالملك ابن الصباح عن مالك متهم بسرقة الحديث كذا قال ولم أر في الرواة عن مالك للخطيب ولا للدارقطني أحدا يقال له عبدالملك بن الصباح (3) فإن كان محفوظا فهو غير المسمعي.
__________
(1) الفهمي بمفتوحة وسكون هاء منسوب إلى فهم بن عمرو اه مغنى.
(2) المسمعي بكسر الميم الاولى اه خ.
(3) قال في التقريب عبدالملك بن الصباح عن مالك من العاشرة وعبد الملك بن الصباح المسمعي من التاسعة اه.
(*)

754 - س (النسائي).
عبدالملك بن الطفيل الجزري.
كتب الينا عمر بن عبد العزيز في الطلاق.
وعنه ابن المبارك.
755 - قد (أبي داود في القدر).
عبدالملك بن عبدالله بن محمد بن سيرين البصري.
قال سألت ابن عون عن القدر.
وعنه يحيى بن كثير بن درهم العنبري.
قلت: وذكر ابن مردويه في كتاب اولاد المحدثين أن أبا مغفل محمد بن ابراهيم روى عنه أيضا.
756 - س (النسائي).
عبدالملك بن عبدالحميد بن عبدالحميد بن ميمون بن مهران الجزري الرقي أبو الحسن الميموني الحافظ الفقيه.
صحب أحمد بن حنبل وروى عنه وعن أبيه عبدالحميد ومحمد بن عبيد الطنافسي وحجاج بن محمد وروح بن عبادة وأبو عمر الحوضي والقعنبي وأحمد بن شبيب ومحمد ابن الصباح الدولابي وغيرهم.
وعنه النسائي وأبو حاتم وأبو عوانة وأبو علي محمد بن سعيد الحراني ومحمد بن المنذر شكر ومحمد بن علي بن حبيب الرقي وابراهيم بن متويه الاصبهاني وأبو بكر بن زياد النيسابوري وغيرهم.
قال النسائي ثقة وقال أبو علي الحراني مات سنة أربع وسبعين ومائتين.
قلت: وذكر مسلمة في الصلة أن ابن الاعرابي حدثهم عنه فهو على هذا خاتمة اصحابه وقال أبو بكر الخلال كان سنه يوم مات دون المائة سمعته يقول ولدت سنة احدى وثمانين ومائة وكان فقيه البدن كان أحمد يكرمه ويفعل معه ما لا يفعله مع أحد غيره.
قال وسمعته يقول صحبت أحمد على الملازمة من سنة (200) إلى سنة سبع وعشرين.

757 - د س (أبي داود والنسائي).
عبدالملك بن عبدالرحمن.
ويقال ابن هشام ويقال ابن محمد الذماري (1) الا بناوي أبو هشام ويقال أبو العباس ويقال هما اثنان.
وذمار على مرحلتين من صنعاء.
روى عن ابراهيم بن أبي عبلة وخالد بن يزيد ابن الصنعاني والثوري والاوزاعي والقاسم بن معن المسعودي ومحمد بن جابر السحيمي ومحمد بن رمانة وغيرهم.
وعنه أحمد بن حنبل وأحمد بن صالح المصري وكناه أبا هشام وإسحاق بن راهويه وعمرو بن علي الصيرفي وأبو سلمة مسلم بن محمد بن مسلم بن عفان الهمداني الصنعاني الفقيه وابراهيم بن محمد بن عرعرة ونوح بن حبيب ونسباه إلى هشام وغيرهم.
قال أبو زرعة منكر الحديث وقال أبو حاتم شيخ وقال في موضع آخر ليس بالقوي وقال عمرو بن علي ثنا أبو العباس عبدالملك بن عبدالرحمن الذماري وكان ثقة وقال في موضع آخر وكان صدوقا وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود وكان قاضيا فقضى بقود فدخلت عليه الخوارج فقتلته وقال ابن عدي سمعت ابن حماد يقول قال البخاري عبدالملك بن عبدالرحمن أبو العباس الشامي نزل البصرة عن الاوزاعي.
ضعفه عمرو بن علي منكر الحديث.
قال ابن عدي وقد أخرجت له في حديث الاوزاعي احاديث مناكير انتهى وقد فرق أبو حاتم والبخاري بين الشامي والذماري وكلاهما يروي عنه عمرو بن علي.
قلت: والصواب التفريق بينهما فأما الشامي فهو المكنى بأبي العباس وهو الذي يروي عن الاوزاعي وابراهيم بن أبي عبلة وهو الذي قال فيه البخاري منكر الحديث وتبعه أبو زرعة وقال فيه أبو حاتم ليس بالقوي وضعفه عمرو بن علي (وأما الذماري) فهو المكنى بأبي هشام واسم جده أيضا هشام وهو الذي قال فيه أبو حاتم شيخ ولم يذكر فيه البخاري في التاريخ جرحا ولا تعديلا وذكره ابن حبان في الثقات ووثقه عمرو ابن علي وقال فيه أحمد بن حنبل فيما حكاه الساجي كان يصحف لا يحسن يقرأ كتابه
__________
(1) الذماري بفتح المعجمة وتخفيف الميم و (الا بناوي) بفتح الهمزة وسكون الموحدة بعدها نون وقد ينسب إلى جده اه تقريب.
(*)

وعلق البخاري في أول الجنائز أثرا ذكره فيه ضمنا قال وقيل لوهب بن منبه أليس مفتاح الجنة لا إله إلا الله الحديث وقد ذكرت سنده في ترجمة محمد بن سعيد بن رمانة شيخ عبدالملك وذكرت من وصله في تعليق التعليق (1).
758 - ع (الستة).
عبدالملك بن عبد العزيز بن جريج الاموي مولاهم أبو الوليد وأبو خالد المكي أصله رومي.
روى عن حكيمة بنت رقيقة وأبيه عبد العزيز وعطاء بن أبي رباح وإسحاق ابن أبي طلحة وزيد بن اسلم والزهري وسليمان بن أبي مسلم الاحول وصالح بن كيسان وصفوان ابن سليم وطاووس وابن أبي مليكة وعبد الله بن محمد بن عقيل وعطاء الخراساني وعكرمة وقيل لم يسمع منه وعمرو بن دينار وسعيد بن الحويرث وأبي الزبير ومحمد بن المنكدر ونافع مولى ابن عمر وهشام بن عروة وموسى بن عقبة ومنصور بن عبدالرحمن الحجبي وأبي بكر بن أبي مليكة وإسماعيل بن أمية وإسماعيل بن محمد بن سعد وأيوب السختياني وجعفر الصادق والحارث بن أبي ذباب والحسن بن مسلم بن يناق وزياد بن سعد الخراساني وسليمان الاحول وسهيل بن أبي صالح وأبي قزعة سويد بن حجير وعامر بن مصعب وعبد الله بن أبي بكر بن حزم وعبد الله بن طاووس وعبد الله بن عبيد بن عمير وعبد الله ابن كيسان ومحمد بن عمر وعبد الحميد بن جبير بن شيبة وعثمان بن أبي سليمان وعكرمة ابن خالد المخزومي وعمرو بن عبدالله بن عروة وعمرو بن عطاء أبي الخوار وعمرو ابن يحيى بن عمارة وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبي حسين وعبد الله بن عبدالرحمن ابن يحنس وعبد الكريم الجزري وعبيد الله بن أبي يزيد والعلاء بن عبدالرحمن والقاسم ابن
أبي بزة ومحمد بن عباد بن جعفر ومحمد بن يوسف المدني وهشام بن حسان والوليد بن عطاء ابن خباب ويحيى بن سعيد الانصاري ويعلى بن مسلم ويعلى بن حكيم ويحيى بن عبدالله
__________
(1) (عبدالملك) بن عبدالرحمن.
عن عبدالله بن معقل في عبدالرحمن بن زياد اه هامش الاصل.
(*)

ابن صيفي ويوسف بن ماهك ويوسف بن يونس وبنانة مولاة عبدالرحمن بن حيان وسعيد ابن أبي أيوب ويحيى بن أيوب المصريان وهما أصغر منه وعبيد الله بن عمر العمري ومعمر ابن راشد وهما من اقرانه وخلق كثير.
وعنه ابناه عبد العزيز ومحمد والاوزاعي والليث ويحيى بن سعيد الانصاري وهو من شيوخه وحماد بن زيد وعبد الوهاب الثقفي وعيسى بن يونس ووهيب بن خالد وأبو قرة موسى بن طارق وحفص بن غياث ومسلم بن خالد الزنجي ومفضل بن فضالة المصري وهمام بن يحيى وإسماعيل بن علية وإسماعيل بن عياش وابن عيينة وخالد بن الحارث وزهير بن محمد التميمي وأبو خالد الاحمر وأبو ضمرة وعبد الله بن ادريس وابن المبارك وابن وهب والقطان والوليد بن مسلم ووكيع ويحيى بن زائدة ويحيى بن سعيد الاموي وهشام بن يوسف الصنعاني وغندر وأبو أسامة ومحمد بن بكر البرساني وحجاج ابن محمد المصيصى وحماد بن مسعدة وروح بن عبادة وعبد الله بن الحارث المخزومي وعبد الله ابن داود الخريبي وعبد الرزاق وعبد المجيد بن أبي رواد ومخلد بن يزيد والنضر بن شميل وعلي بن مسهر ومكي بن ابراهيم ومحمد بن عبدالله الانصاري وعبيد الله بن موسى وأبو عاصم وعثمان بن الهيثم وآخرون.
قال عبدالله بن أحمد قلت لابي من أول من صنف الكتب قال ابن جريج وابن أبي عروبة وقال عبد الوهاب بن همام عن ابن جريج لزمت عطاء سبع عشرة سنة وقال ابن عيينة سمعت أخي عبد الرزاق بن همام عن ابن جريج يقول ما دون العلم تدويني أحد
وقال جالست عمرو بن دينار بعدما فرغت من عطاء سبع سنين وقال طلحة بن عمر المكي قلت لعطاء من نسأل بعدك قال هذا الفتى إن عاش وقال عطاء شاب اهل الحجاز ابن جريج.
وقال علي بن المديني نظرت فإذا الاسناد تدور على ستة فذكرهم ثم قال فصار علم هؤلاء إلى من صنف في العلم منهم من أهل مكة عبدالملك بن جريج.
قال الوليد ابن مسلم سألت الاوزاعي وغير واحد لمن طلبتم العلم فكلهم يقول لنفسي غير ابن جريج فانه قال طلبته للناس وقال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد القطان ابن جريج أثبت في نافع من مالك وقال أحمد ابن جريج أثبت الناس في عطاء وقال أبو بكر بن خلاد

عن يحيى بن سعيد كنا نسمي كتب ابن جريج كتب الامانة وان لم يحدثك بها ابن جريج من كتابه لم ينتفع به.
وقال الاثرم عن أحمد إذا قال ابن جريج قال فلان وقال فلان وأخبرت جاء بمناكير وإذ قال أخبرني وسمعت فحسبك به وقال الميمونى سمعت أبا عبدالله غير مرة يقول كان ابن جريج من أوعية العلم وقال المخراقي عن مالك كان ابن جريج حاطب ليل وقال عثمان الدارمي عن إسماعيل بن داود عن ابن معين ليس بشئ في الزهري وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة في كل ما روي عنه من الكتاب وقال جعفر بن عبد الواحد عن يحيى ابن سعيد كان ابن جريج صدوقا فإذا قال حدثني فهو سماع وإذا قال أخبرني فهو قراءة وإذا قال قال فهو شبه الريح.
وقال سليمان بن النضر بن مخلد بن يزيد ما رأيت اصدق لهجة من ابن خريج وقال أحمد عن عبد الرزاق ما رأيت أحسن صلاة من ابن جريج قال عمرو بن علي مات سنة تسع واربعين ومائة وقال القطان وغيره مات سنة خمسين وقال ابن المديني سنة إحدى وخمسين وقال غيره جاز المائة.
قلت: قال ابن سعد ولد سنة ثمانين عام الجحاف انا محمد
ابن عمر يعني الواقدي قال ثنا عبدالرحمن بن أبي الزناد قال شهدت ابن جريج جاء إلى هشام بن عروة فقال يا أبا المنذر الصحيفة التي اعطيتها فلانا هي من حديثك قال نعم قال محمد بن عمر فسمعت ابن جريج بعد ذلك يقول ثنا هشام ما لا احصي قال ومات ابن جريج في أول عشر ذي الحجة سنة خمسين ومائة وهو ابن (70) سنة وكان ثقة كثير الحديث.
وقال الترمذي قال محمد بن اسماعيل لم يسمع ابن جريج من عمرو بن شعيب ولا من عمران بن أبي انس وقال احمد لم يسمع من عثيم بن كليب وقال أبو حاتم لم يسمع من أبي الزناد ولا من أبي سفيان طلحة بن نافع وقال البرديجي لم يسمع من مجاهد إلا حرفا واحدا وقال البزار لم يسمع من حبيب بن أبي ثابت انتهى.
وقد قال ابن معين لم يسمع ابن جريج من حبيب بن أبي ثابت إلا حديثين حديث أم سلمة ما اكذب ال ؟ رائب وحديث الراقي.
وقال الدارقطني تجنب تدليس ابن جريج فإنه قبيح التدليس لا يدلس إلا فيما سمعه من مجروح مثل ابراهيم بن أبي يحيى وموسى بن عبيدة وغيرهما وأما ابن عيينة فكان

يدلس عن الثقات وقال قريش بن انس عن ابن جريج لم اسمع من الزهري شيئا إنما اعطاني جزء فكتبته واجاز له وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من فقهاء أهل الحجاز وقرائهم ومتقنيهم وكان يدلس وقال الذهلي وابن جريج إذا قال حدثني وسمعت فهو محتج بحديثه داخل في الطبقة الاولى من اصحاب الزهري.
وقال أبو بكر بن أبي خيثمة حدثنا ابراهيم بن عرعرة عن يحيى بن سعيد عن ابن جريج قال إذا قلت قال عطاء فانا سمعته منه وإن لم اقل سمعت قال أبو بكر ورأيت في كتاب علي بن المديني سألت يحيى بن سعيد عن حديث ابن جريج عن عطاء الخراساني فقال ضعيف قلت ليحيى انه يقول اخبرني قال لا شئ كله ضعيف إنما هو كتاب دفعه إليه وسئل عنه أبو زرعة فقال بخ من الائمة وقال ابن خراش كان صدوقا وقال العجلي
مكي ثقة وقال الشافعي استمتع ابن جريج بسبعين امرأة وقال أبو عاصم كان من العباد وكان يصوم الدهر إلا ثلاثة أيام من الشهر.
759 - م س (مسلم والنسائي) عبد الملك بن عبد العزيز القشيري (1) النسوي أبو نصر التمار الدقيقي.
قيل اسم جده الحارث والد بشر الحافي وقيل اسمه عبدالملك بن ذكوان بن يزيد ابن محمد بن عبيد الله.
روى عن جريج بن حازم وحماد بن سلمة وزهير بن معاوية وابان العطار ومالك وأبي هلال الراسبي وسعيد بن عبد العزيز وأبي الاشهب العطاردي وامة الله بنت الدفاع.
وعنه مسلم حديث يقومون حتى يبلغ الرشح اطراف آذانهم.
قال المزي ما أظنه روى عنه في صحيحه غيره وروى النسائي عن أبي بكر بن علي المروزي عنه وأبو قدامة السرخسي وأبو زرعة وأبو حاتم واحمد بن منيع وأبو موسى وعمرو بن علي الفلاس ويعقوب بن شيبة وعثمان بن خرزاذ والحسن بن علي المعمري وأبو بكر بن أبي الدنيا واحمد بن علي الابار وسمويه وأبو يعلى الموصلي وأبو القاسم البغوي وآخرون.
قال أبو حاتم ثقة يعد من الابدال وقال أبو داود والنسائي ثقة وقال أبو زرعة لا تنهى الكتابة عن
__________
(1) القشيري بضم قاف وفتح شين معجمة وسكون ياء اه مغني.
(*)

أحد ممن أجاب في المحنة كابي نصر التمار وقال الميموني صح عندي ان احمد لم يحضره لما مات وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن سعد ذكر أنه ولد بعد قتل أبي مسلم بستة أشهر ونزل بغداد واتجر بها في التمر وكان ثقة فاضلا خيرا ورعا.
توفى في أول يوم من المحرم سنة ثمان وعشرين ومائتين وهو ابن إحدى وتسعين سنة (1) وقد ذهب بصره وكذا أرخ البغوي وفاته.
قلت: ذكر صاحب الزهرة أن مسلما روى عنه اربعة احاديث وأن البخاري روى عن رجل عنه ولم نقف على ذلك في الصحيح.
760 - كد س ق (أبي داود في مسند مالك والنسائي وابن ماجة)
عبدالملك بن عبد العزيز بن عبدالله بن أبي سلمة الماجشون التيمي مولاهم أبو مروان المدني الفقيه.
روى عن أبيه وخاله يوسف بن يعقوب ومالك ومسلم بن خالد الزنجي وعبد الرحمن ابن أبي الزناد وابراهيم بن سعد وغيرهم.
وعنه أبو الربيع سليمان بن داود المهري وعمار ابن طالوت وعمرو بن علي الصيرفي ومحمد بن همام الحلبي وأبو عبيد محمد بن عبيد التبان واحمد ابن نصر النيسابوري وعبد الملك بن حبيب الفقيه المالكي وعلي بن حرب الطائي والزبير ابن بكار وسعد وعبد الرحمن ابنا عبدالله بن عبد الحكم ومحمد بن يحيى الذهلى وأبو عتبة أحمد بن الفرج الحجازي وغيرهم.
قال مصعب الزبيري كان مفتي أهل المدينة في زمانه وقال الآجري عن أبي داود كان لا يعقل الحديث.
قال ابن البرقي دعاني رجل إلى أن امضى إليه فجئناه فإذا هو لا يدري الحديث ايش هو وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عبد البر كان فقيها فصيحا دارت
__________
(1) قال محمد بن محمد بن الورد قال مؤذن بشر بن الحارث رأيت بشر بن الحارث في المنام فقلت ما فعل الله بك قال غفر لي فقلت ما فعل باحمد بن حنبل فقال غفر له فقلت ما فعل بابي نصر التمار قال هيهات ذاك في عليين فقلت بماذا نال ما لم ينالاه فقال لفقره وصبره على بلائه فقلت إنما صار في عليين لانه أجاب في المحنة وقال القرآن غير مخلوق وهذا مذهب أهل الحق رحمهم الله تعالى اه هامش الاصل.
(*)

عليه الفتيا وعلى أبيه قبله وهو فقيه ابن فقيه وكان ضرير البصر وكان مولعا بسماع الغنا قال وقال احمد بن حنبل قدم علينا ومعه من يغنيه.
قيل مات سنة (212) وقيل سنة (214).
قلت: وقال الشيخ أبو إسحاق الفزاري في طبقاته مات سنة ثلاث عشرة.
قال وكان فصيحا وقال الساجي ضعيف في الحديث صاحب رأي وقد حدث عن مالك بمناكير حدثني القاسم ثنا الاثرم قال قلت
لاحمد إن عبدالملك بن الماجشون يقول في سند أو كذا قال من عبدالملك عبدالملك من أهل العلم من يأخذ من عبدالملك وحدثني محمد بن روح سمعت أبا مصعب يقول رأيت مالك بن أنس طرد عبدالملك لانه كان يتهم برأي جهم.
قال الساجي وسألت عمرو ابن محمد العثماني عنه فجعل يذمه وقال مصعب الزبيري كان يفتي وكان ضعيفا في الحديث وقال يحيى بن اكثم كان عبدالملك بحرا لا تكدره الدلاء وقال احمد بن المعدل كلما تذكرت أن التراب يأكل لسان عبدالملك صغرت الدنيا في عيني فقيل له أين لسانك من لسانه فقال كان لسانه إذا تعايا افصح من لساني إذا تحايا.
761 - س (النسائي) عبدالملك بن عبد (1) السدوسي.
روى عن بشير بن نهيك وحمران مولى عثمان.
وعنه حمران بن حدير وقتادة.
روى له النسائي حديثا واحدا متابعة في النهي عن تختم الذهب.
قلت: قال ابن المديني هو رجل مجهول.
762 - س (النسائي) عبدالملك بن عبيد ويقال ابن عبيدة.
روى عن أبي عبيدة بن عبدالله بن مسعود وخرينق بنت حصين أخت عمران.
وعنه اسماعيل بن أمية ويزيد بن عياض بن جعدبة.
روى له النسائي حديثا واحدا في البيع (2).
__________
(1) وفي الخلاصة والتقريب عبيد اه.
(2) عبدالملك بن عمرو بن الحويرث في عبدالملك ابن أخي عمرو بن الحويرث اه هامش الاصل.
(*)

763 - س (النسائي) عبدالملك بن عمرو بن قيس الانصاري المدني.
روى عن هرمي ابن عبدالله.
وعنه عبيد الله بن عبدالله بن الحصين الانصاري وقال كان من اسناني.
وذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في النهى عن اتيان النساء في ادبارهن.
764 - عبدالملك بن عمرو القيسي أبو عامر العقدي (1) البصري.
روى عن ايمن بن نابل وسحامة بن عبدالرحمن الاصم وعكرمة بن عمار وقرة ابن خالد وفليح بن سليمان وافلح بن حميد وابراهيم بن طهمان وابراهيم بن نافع المكي وإسرائيل وافلح بن سعيد والمغيرة بن عبدالرحمن الحراني وداود بن قيس ورباح بن معروف وزهير ابن محمد التميمي والثوري وشعبة وعباد بن راشد وعبد الله بن جعفر المخرمى وعبد العزيز الماجشون وعمر بن أبي زائدة وسليمان بن بلال ومالك وابن أبي ذئب وهشام الدستوائى وغيرهم.
وعنه أحمد وإسحاق وعلي ويحيى والمسندي وأبو خيثمة وعباس العنبري وأبو موسى وبندار وعقبة بن مكرم وأبو قدامة السرخسي وحجاج ابن الشاعر وإسحاق بن منصور الكوسج وأحمد بن الحسن بن خراش والحسن بن علي الخلال وسليمان بن عبيد الله وعبد ابن حميد ومحمد بن عمرو بن جبلة وأبو بكر بن نافع وأبو معن الرقاشي والذهلي وأبو قلابة وعباس الدوري وأبو الكديمي ومحمد بن شداد المسمعي وآخرون.
قال سليمان بن داود القزاز قلت لاحمد أريد البصرة عمن اكتب قال عن أبي عامر العقدي ووهيب بن جرير وقال عثمان الدارمي عن ابن معين صدوق وقال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة مأمون وقال ابن مهدي كتبت حديث ابن أبي ذئب عن اوثق شيخ أبي عامر العقدي رواه أبو العباس السراج عن محمد بن يونس عن سليمان بن الفرج عن ابن مهدي
__________
(1) العقدي بفتح المهملة والقاف اه تقريب.
(*)

قال السراج والعقد قوم من قيس وهم صنف من الازد وقال أبوزكرياء الاعرج النيسابوري
كان إسحاق إذا حدثنا عن أبي عامر قال ثنا أبو عامر الثقة الامين قال محمد بن سعد ونصر ابن علي مات سنة أربع ومائتين وقال أبو داود وابن حبان مات سنة (5).
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان الدارمي أبو عامر ثقة عاقل.
765 - ع (الستة) عبدالملك بن عمير بن سويد بن حارثة القرشي (1) ويقال اللخمي أبو عمرو ويقال أبو عمر الكوفي المعروف بالقبطي.
رأى عليا وأبا موسى.
وروى عن الاشعث بن قيس وجابر بن سمرة وجندب ابن عبدالله البجلى وجرير وعبد الله بن الزبير والمغيرة بن شعبة والنعمان بن بشير وعمرو ابن حريث وعطية القرظي وأم عطية الانصارية وأم العلاء الانصارية وجبر بن عتيك وأسيد ابن صفوان وربعي بن حراش وعبد الله بن الحارث بن نوفل وعبد الرحمن بن أبي بكرة وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعلقمة بن وائل وقزعة بن يحيى ومحمد بن المنتشر ومصعب ابن سعد والمنذر بن جرير ووراد كاتب المغيرة وأبي الاحوص الجشمي وأبي بردة بن أبي موسى وأبي بكر بن عمارة وأبي سلمة بن عبدالرحمن وعمرو بن ميمون الاودي وموسى بن طلحة ابن عبدالله وغيرهم.
وعنه ابنه موسى وشهر بن حوشب والاعمش وسليمان التيمي وزائدة ومسعر والثوري وشعبة وزيد بن أبي أنيسة وجرير بن أبي حازم واسماعيل بن أبي خالد وزهير بن معاوية وهشيم وأبو عوانة وقرة بن خالد وعبيد الله بن عمرو الرقي وشعيب بن صفوان وزياد البكائي وجرير بن عبدالحميد واسرائيل وحماد بن سلمة وزكرياء بن أبي زائدة وشريك والنخعي وسمسار النحوي وعبيدة بن حميد ومحمد بن شبيب والوليد بن أبي ثور وأبو حمزة
__________
(1) وفي التقريب يقال له الفرسي بفتح الراء والفاء ثم مهملة نسبة إلى فرس له سابق كان يقال له القبطي بكسر القاف وسكون الموحدة اه شريف الدين.
(*)

النكري وعمر بن عبيد الطنافسي وسفيان بن عيينة وآخرون.
قال البخاري عن علي بن المديني له نحو مائتي حديث وقال علي بن الحسن الهسنجاني عن أحمد عبدالملك مضطرب الحديث جدا مع قلة روايته ما أرى له خمسمائة حديث وقد غلط في كثير منها وقال إسحاق بن منصور ضعفه أحمد جدا وقال صالح بن أحمد عن أبيه سماك أصلح حديثا منه وذلك ان عبدالملك يختلف عليه الحفاظ وقال إسحاق ابن منصور عن ابن معين مخلط وقال العجلى يقال له ابن القبطية كان على الكوفة وهو صالح الحديث روى أكثر من مائة حديث تغير حفظه قبل موته وقال ابن أبي حاتم ثنا صالح ابن أحمد ثنا علي بن المديني سمعت ابن مهدي يقول كان الثوري يعجب من حفظ عبدالملك.
قال صالح فقلت لابي هو عبدالملك بن عمير قال نعم قال ابن أبي حاتم فذكرت ذلك لابي فقال هذا وهم إنما هو عبدالملك بن أبي سليمان وعبد الملك بن عمير لم يوصف بالحفظ وقال البخاري سمع عبدالملك بن عمير يقول اني لاحدث بالحديث فما أترك منه حرفا وكان من أفصح الناس ورواه الميموني عن أحمد عن ابن عيينة عن عبدالملك بن عمير مثله وقال أبو بكر بن عياش سمعت أبا أسحاق الهمداني يقول خذوا العلم من عبدالملك ابن عمير وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عيينة قال رجل لعبد الملك أين عبدالملك ابن عمير القبطي فقال اما عبدالملك فأنا وأما القبطي ففرس لنا سابق.
وروى عن أبي بكر بن عياش قال سمعت عبدالملك يقول هذه السنة توفي لي مائة وثلاث سنين وقال أبو بكر بن أبي الاسود مات سنة ست وثلاثين ومائة أو نحوها.
زاد غيره في ذي الحجة.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال ولد لثلاث سنين بقين من خلافة عثمان ومات سنة ست وثلاثين ومائة وله يومئذ مائة وثلاث سنين وكان مدلسا وكذا ذكر مولده ووفاته ابن سعد وقال ابن نمير كان ثقة ثبتا في الحديث وقال ابن البرقي
عن ابن معين ثقة إلا أنه أخطأ في حديث أو حديثين وقال أبو زرعة عبدالملك بن عمير عن أبي عبيدة بن الجراح مرسل وقال أبو حاتم يدخل بينه وبين عمارة بن رويبة رجل وقال أبو حاتم أيضا لا أعلمه سمع من ابن عباس شيئا وقال بكر بن المختار عن عبدالملك صعد بي أبي إلى المنبر إلى علي فمسح رأسي.

وحكى ابن أبي خيثمة عن ابن مردانبه كان الفصحاء بالكوفة أربعة عبدالملك ابن عمير وذكر الباقين واختلف في ضبط القرشي فقيل بالقاف والمعجمة نسبة إلى قريش ويدل عليه قول ابن سعد انه حليف بني عدي بن كعب وعليه مشى المؤلف بقوله القرشي ويقال اللخمي وأما أبو حاتم ويعقوب بن سفيان وغير واحد فضبطوه بالفاء والمهملة لنسبته إلى فرسه حتى خطأ ابن الاثير من قال غير ذلك والصواب انه يجوز في نسبته الامران لما أسلفناه والله أعلم.
766 - ت (الترمذي) عبدالملك بن علاف (1).
عن أنس حديث ترك العشاء مهرمة.
وعنه عنبسة بن عبدالرحمن.
رواه الترمذي وقال منكر وعنبسة يضعف وعبد الملك مجهول.
قلت: وقال الازدي عبدالملك ابن علاف متروك.
767 - عبدالملك بن عياش في عبدالرحمن بن عياش.
768 - ت (الترمذي) عبدالملك بن عيسى بن عبدالرحمن بن العلاء بن جارية (2) الثقفي الحجازي.
روى عن يزيد مولى المنبعث وابنه عبدالله بن يزيد وعكرمة مولى ابن عباس وأبي سلمة بن عبدالرحمن.
وعنه الدراوردي وابن المبارك وعمر بن هارون البلخي وحاتم ابن اسماعيل وأبو ضمرة أنس بن عياض.
وقال أبو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا عن يزيد عن أبي هريرة تعلموا من أنسابكم وقال غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه (3).
__________
(1) علاف بفتح المهملة وتشديد اللام اه خلاصة.
(2) جارية بالجيم والتحتانية اه تقريب.
(3) عبدالملك بن القبطية هو ابن عمير اه هامش.
(*)

769 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالملك بن قتادة بن ملحان القيسي.
ويقال قدامة بدل قتادة ويقال عبد الملك بن المنهال ويقال ابن أبي المنهال.
عن أبيه مرفوعا في صوم الايام البيض.
وعنه أنس بن سيرين.
قال ابن المديني لم يرو عنه غيره وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال البخاري عداده في البصريين قال أنا أبو الوليد الطيالسي وهم شعبة في قوله ابن المنهال يعني ان الصواب ابن ملحان والله أعلم وأما ابن حبان فقال هو عبدالملك بن المنهال بن ملحان قال وليس في الصحابة من يسمى المنهال غيره.
770 - ق (ابن ماجة) عبدالملك بن قدامة بن ابراهيم بن محمد بن حاطب الجمحي المدني.
روى عن أبيه وعمرو بن شعيب وعمر بن عبد العزيز وعبد الله بن دينار وسعيد المقبري وإسحاق بن بكر بن أبي الفرات وغيرهم.
ورأى القاسم بن محمد وسالم ابن عبدالله.
وعنه يزيد بن هارون والنضر بن شميل وسليمان بن بلال وابن زبالة والحنيني وعبد الرحمن بن مقاتل خال القعنبي وموسى بن اسماعيل وغيرهم.
وقال ابن معين صالح وقال البخاري يعرف وينكر وقال الآجري عن أبي داود كان عبدالرحمن يثني عليه ويقول كان مالك يحدث عنه وفي حديثه نكارة وقال أبو حاتم ضعيف الحديث ليس بالقوي
يحدث بالمناكير عن الثقات وقال الدارقطني يترك.
قلت: وقال النسائي ليس بالقوي وقال الساجي وثقه ابن معين وكذا نقل الدوري عن ابن معين ووثقه العجلى وقال العقيلى عنده عن عبدالله بن دينار مناكير وكذا قال الحاكم وأبو نعيم نحوه وقال ابن حبان كان صدوقا إلا انه فحش خطاؤه وكثر وهمه فلا يجوز الاحتجاج به وذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات ما بين الستين إلى السبعين ومائة وقال ابن عبد البر مدني ثقة شريف ونقل ابن عدي عن البخاري انه قال انه من ولد قدامة بن مظعون.
قال ابن عدي وله أشياء غير محفوظة.

771 - مق د ت (مسلم في المقدمة وأبي داود والترمذي) عبدالملك بن قريب (1) بن عبدالملك بن علي بن أصمع بن مطهر بن رباح ابن عمرو الباهلي أبو سعيد الاصمعي البصري أحد الاعلام.
ويقال ان قريبا لقب واسمه عاصم وكنيته أبو بكر.
روى عن ابن عون وسليمان التيمي وعبد الرحمن بن أبي الزناد والحمادين والخليل ابن أحمد وقرة بن خالد وأبي الاشهب العطاردي ومالك بن أنس ومعتمر بن سليمان وأبي عمرو بن العلاء وخلق.
وعنه أبو عبيد القاسم بن سلام وأبو داود السبخي ونصر بن علي الجهضمي ومحمد بن الحسين بن أبي جميلة ويحيى بن معين ويعقوب بن سفيان ويعقوب ابن شيبة ويحيى بن حبيب بن عرين وأحمد بن ابراهيم الدورقي وعباس بن عبد العظيم العنبري وعمر بن شبة وأبو حاتم وأبو قلابة وابن زنجويه وابن وارة وعباس بن الفرج الرياشي وأبو حاتم السجستاني وإسحاق بن ابراهيم الموصلي وأبو العيناء الكديمي وأبو عصيدة النحوي وابن أخيه عبدالرحمن بن عبدالله بن قريب وأبو مسلم ابراهيم ابن عبدالله الكشي وبشر بن موسى الاسدي وآخرون.
قال أبو أمية الطرسوسي سمعت أحمد ويحيى يثنيان على الاصمعي في السنة.
قال
وسمعت علي بن المديني يثني عليه وقال الدوري عن ابن معين سمعت الاصمعي يقول سمع مني مالك بن أنس وقال الرياشي قال الاصمعي قال لي شعبة لو تفرغ لجئتك وقال ثعلب عن إسحاق بن ابراهيم الموصلي دخلت على الاصمعي أعوده وإذا قمطر فقلت هذا علمك كله فقال ان هذا من حق لكثير وقال عمر بن شبة سمعته يقول احفظ ستة عشر الف أرجوزة وقال الربيع سمعت الشافعي يقول ما عبر أحمد عن العرب بأحسن من عبارة الاصمعي وقال محمد بن زكير الاسواني سمعت الشافعي يقول ما رأيت بذلك العسكر أصدق لهجة من الاصمعي.
وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين الاصمعي ثقة وقال ابن معين الرازي سألت ابن
__________
(1) في الخلاصة قريب بضم القاف وفتح المهلة وآخره موحدة وفي المغنى (الاصمعي) بمفتوحة وسكون مهملة وفتح ميم واهمال عين منسوب إلى أصمع بن مطهر اه شريف الدين.
(*)

معين عنه فقال لم يكن ممن يكذب وكان من أعلم الناس في وقته وقال الآجري عن أبي داود صدوق وقال الحربي كان أهل العربية من أهل البصرة من أصحاب الاهواء إلا أربعة فانهم كانوا أصحاب سنة أبو عمرو بن العلاء والخليل بن أحمد ويونس بن حبيب والاصمعي وقال نصر بن علي سمعت الاصمعي يقول لعفان اتق الله ولا تغير حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم بقولي.
قال نصر بن علي كان الاصمعي يتقي ان يفسر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم كما يتقي يفسر القرآن وقال المبرد كان الاصمعي بحرا في اللغة وكان دون أبي زيد في النحو وقال أبو العيناء سمعت إسحاق الموصلي يقول لم أر الاصمعي يدعى شيئا من العلم فيكون أحد أعلم به منه.
وقال الحارث بن أبي أسامة عن يحيى بن حبيب عن الاصمعي بلغت ما بلغت من العلم ونلت ما نلت بالملح وقال أبو العيناء توفي البصرة وأنا حاضر في سنة ثلاث عشرة ومائتين وقال خليفة مات سنة (15) وقال أبو موسى والبخاري مات سنة (16) وقال
الكديمي سنة (17) وقال الخطيب بلغني انه عاش (88) سنة.
روى له مسلم في مقدمة كتابه وأبو داود في تفسير اسنان الابل والترمذي في تفسير أم زرع.
قلت: ووقع ذكره في صحيح البخاري كما أوضحته في ترجمة أبي عبيد القاسم بن سلام.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ليس فيما يروي عن الثقات تخليط إذا كان دونه ثقة وقد روى عنه مالك ولم يحفظ اسمه ولا اسم ابيه وتوفي سنه (15) وهذا الكلام ذكره البخاري عن ابن معين وتعقبه غير واحد.
قال عبدالملك الذي روى هو عبدالملك ابن قرير آخره راء وهو بصري معروف أخو عبد العزيز بن قرير.
روى عن محمد بن سيرين ووهموا من نسب مالكا فيه إلى التصحيف وقال الدوري قلت لابن معين أريد الخروج إلى البصرة فعن من أكتب قال عن الاصمعي فهو ثقة صدوق (1).
772 - د (أبي داود) عبدالملك بن كردوس أبو عبد الدائم الهدادي في الكنى.
__________
(1) عبدالملك بن القعقاع أو ابن أبي القعقاع في عبدالملك بن نافع اه.
(*)

773 - د (أبي داود) عبدالملك بن أبي كريمة الانصاري مولاهم أبو زيد المغربي.
روى عن أبي مالك وعبد الرحمن بن زياد بن أنعم وخالد بن حميد بن حميد المهري وعمرو بن لبيد وأبي حاجب وعبيد ويقال عتبة بن ثمامة.
وعنه أبو زيد شجرة بن عيسى المعافري قاضي تونس وعبد الرحمن بن زياد الرصاصي وعلي بن يزيد بن بهرام وأبو الطاهر ابن السرح وقال كان من خيار المسلمين وقال ابن يونس قدم مصر سنة (170) وتوفي سنة أربع ومائتين.
روى له أبو داود حديثا واحدا في ترك الوضوء مما مست النار.
قلت: وقال أبو العرب في طبقات علماء القيروان كان ثقة خيارا يقال انه كان مستجابا وقال سحنون كان ورعا صاحب احاديث وذكر أبو جعفر أحمد بن أبي خالد المقري في
كتابه التعرف بصحيح البخاري انه توفي سنة عشر ومائتين.
قال وكان ثقة يقال انه مستجاب الدعوة وكذا أرخ وفاته أبو العرب والله أعلم.
774 - عبدالملك بن الماجشون.
هو ابن عبد العزيز تقدم.
775 - عخ د ت س (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود والترمذي والنسائي) عبدالملك بن أبي محذورة (1) الجمحي.
روى عن أبيه وعن عبدالله بن محيريز عنه.
وعنه أولاده عبد العزيز ومحمد واسماعيل وحفيداه ابراهيم بن اسماعيل وابراهيم بن عبد العزيز والنعمان بن راشد ونافع بن عمر وأبو البهلول الهذيل بن بلال.
ذكره ابن حبان في الثقات.
776 - د (أبي داود) عبدالملك بن محمد بن أيمن.
حجازي وقد ينسب إلى جده.
روى عن عبدالله بن يعقوب بن إسحاق المدني.
وعنه أبو سلمة يحيى بن المغيرة
__________
(1) (أبو محذورة) بمفتوحة وسكون مهملة وضم ذال معجمة اه مغني.
(*)

المخزومي ونسبه إلى جده والقعنبي.
روى له أبو داود حديثا واحدا منقطعا وضعفه.
قلت وقال أبو الحسن بن القطان حاله مجهولة وقد يغلط فيه من لا يعرف بمحمد بن عبد الملك بن أيمن الاندلسي انتهى وابن أيمن متأخر الطبقة عن هذا بل لم يلحق أصحاب هذا ولو كانت طبقته قريبة منه لذكرته للتمييز.
777 - عبدالملك بن محمد بن بشير الكوفي.
روى عن عبدالرحمن بن علقمة الثقفي في قدوم وفد ثقيف.
وعنه أبو حذيفة الهذلي.
قال البخاري لم يتبين سماع بعضهم من بعض.
روى له النسائي هذا الحديث الواحد وقد اختلف فيه.
قلت: ضبط ابن ماكولا بشيرا جد عبدالملك بالنون والسين المهملة وقال ابن عدي ليس له إلا الشئ اليسير.
778 - ق (ابن ماجة) عبدالملك بن محمد بن عبدالله بن محمد بن عبدالملك بن مسلم أبو قلابة الرقاشي (1) الضرير الحافظ كنيته أبو محمد فغلب عليه أبو قلابة.
روى عن أبيه وأبي عامر العقدي وعثمان بن عمر بن فارس وأبي داود وأبي الوليد الطيالسيين وعبد الصمد بن عبد الوارث وعبد العزيز بن الخطاب ومعتمر بن محمد ابن عبيد الله بن أبي رافع وبشر بن عمر الزهراني واشهل بن حاتم وبدل بن المحبر وروح ابن عبادة وسعيد بن عامر وأبي عاصم وجماعة.
وعنه ابن ماجة والصغاني وهو من اقرانه وابن خزيمة ومحمد بن جرير وأبو عروبة وابن أبي داود وابن أبي صاعد وابن مخلد والحسين المحاملى واسماعيل الصفار وعبد الله ابن إسحاق الخراساني وأحمد بن كامل وأحمد بن سليمان النجاد وأبو العباس الاصم وأبو جعفر بن البحتري وأبو سهل بن زياد القطان وأبو عمرو السماك وأبو بكر محمد بن عبدالله ابن ابراهيم الشافعي وآخرون.
__________
(1) الرقاشى بفتح الراء وتخفيف القاف ثم معجمة اه تقريب.
(*)

وقال الآجري عن أبي داود رجل صدق أمين مأمون كتبت عنه بالبصرة وقال الدارقطني صدوق كثير الخطأ في الاسانيد والمتون كان يحدث من حفظه فكثرت الاوهام في روايته وقال أبو جعفر بن جرير الطبري ما رأيت احفظ منه وقال ابن كامل يحكى أنه كان يصلي في اليوم اربعمائة ركعة وقال ابن خزيمة ثنا أبو قلابة القاضي أبو بكر بالبصرة قبل أن يختلط ويخرج إلى بغداد وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يحفظ أكثر حديثه.
قال ابن مخلد سمعته يقول ولد سنة (190) وقال أبو الحسن بن المنادى مات في شوال سنة ست وسبعين ومائتين (1) وقال الخطيب سكن بغداد إلى أن مات وكان موصوفا بالخير والصلاح.
قلت: وفيها أرخه الصولي وقال واخرجت جنازتة
إلى الصحراء حتى صلوا عليه وكان الزحام عليه عظيما ووهم صاحب الزهرة فذكر كلام الصولي في ترجمة والد أبي قلابة المذكور وإنما مات قبل ذلك ببضع وأربعين سنة كما سيأتي في ترجمته وقال مسلمة بن قاسم سمعت ابن الاعرابي يقول كان أبو قلابة يملي حديث شعبة على الابواب من حفظه ثم يأتي قوم فيملي عليهم حديث شعبة على الشيوخ وما رأيت احفظ منه وكان من الثقات وكان قد حدث بسامرا وبغداد فما ترك من حديثه شيئا وانكر عليه بعض اصحاب الحديث حديث عن أبي زيد الهروي عن شعبة عن الاعمش عن ابي صالح عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى حتى تورمت قدماه وقال ابن الاعرابي قدم علينا عبد العزيز بن معاوية أبو خالد الاموي من الشام فحدثنا به عن أبي زيد كما حدث أبو قلابة.
قال مسلمة وكان راوية للحديث متقنا ثقة يحفظ حديث شعبة كما يحفظ السورة وقال الحاكم عن الدارقطني لا يحتج بما ينفرد به بلغني عن شيخنا أبي القاسم ابن بنت منيع أنه قال عندي عن أبي قلابة عشرة اجزاء ما منها حديث مسلم اما في الاسناد وأما في المتن كان يحدث من حفظه فكثرت الاوهام فيه.
779 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالملك بن محمد الحميري البرسمي (2) أبو الزرقاء ويقال أبو محمد الصنعاني من صنعاء دمشق.
__________
(1) زاد في التقريب وله ست وثمانون سنة اه شريف الدين.
(2) (البرسمى) بفتح الموحدة والمهملة بينهما راء ساكنة اه تقريب.
(*)

روى عن حريز بن عثمان وخارجة بن مصعب وسعيد بن عبد العزيز ومعمر بن راشد وهشام بن الغاز وأبي سلمة العاملي وزهير بن محمد التميمي والاوزاعي وابن جابر وغيرهم وعنه زيد بن المبارك الصنعاني وحيوة بن شريح والواقدي وسليمان بن عبدالرحمن وهشام بن عمار وداود بن رشيد وعمرو بن عثمان الحمصى وآخرون.
قال أبو حاتم
سألت دحيما عنه فكأنه ضجع فقلت هو اثبت أو عقبة بن علقمة فقال ما اقربهما وقال أبو حاتم عن أبيه يكتب حديثه وقال حميد بن زنجويه ثنا أبو أيوب ثنا عبدالملك بن بحر الصنعاني قال وهو ثقة من اصحاب الاوزاعي وقال ابن حبان وكان يجيب فيما يسأل عنه ينفرد بالموضوعات لا يجوز الاحتجاج بروايته.
قلت: وقال الازدي ليس بالمرضي في حديثه (1).
780 - س (النسائي) عبدالملك بن مروان بن الحارث بن أبي ذباب (2) الدوسي المدني.
روى عن أبي عبدالله سالم سبلان عن عائشة في صفة الوضوء.
وعنه الجعد بن عبد الرحمن.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
781 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدالملك بن مروان بن الحكم بن أبي العاص بن أمية الاموي أبو الوليد المدني ثم الدمشقي.
روى عن أبيه وعثمان ومعاوية وأبي سعيد القرشى وجابر وأبي هريرة وأم سلمة وغيرهم.
وعنه ابنه محمد وعروة بن الزبير وحريز بن عثمان والزهري وعمر بن سلام قوله وخالد بن معدان ويونس بن ميسرة بن حلبس وآخرون.
قال مصعب الزبيري هو أول من سمي في الاسلام عبدالملك وقال الزبير وأمه عائشة بنت معاوية بن المغيرة ابن
__________
(1) عبدالملك بن محمد الذماري الا بناوي في ابن عبدالرحمن اه.
(2) (أبو ذباب) بضم المعجمة وموحدتين الاولى خفيفة اه تقريب.
(*)

أبي العاص.
وقال ابن سعد شهد يوم الدار مع أبيه وهو ابن عشر سنين وحفظ أمرهم وكان عابدا ناسكا قبل الخلافة وكان قد جالس الفقهاء وحفظ عنهم وكان قليل الحديث واستعمله معاوية على المدينة وقال مرجى بن أبي سلمة عن عبادة بن نسي قيل لابن عمر من
نسأل بعدكم قال إن لمروان ابنا فقيها فسلوه.
وقال جرير بن حازم سمعت نافعا يقول لقد رأيت المدينة وما بها اشد تشميرا ولا افقه ولا اقرأ لكتاب الله من عبدالملك أو قال ولا اطول صلاة ولا اطلب للعلم وقال اسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي ما جالست أحدا إلا وجدت لي الفضل عليه إلا عبد الملك فإني ما ذاكرته حديثا ولا شعرا إلا زادني فيه وقال العجلي ولد لستة أشهر وخطب خطبة بليغة ثم قطعها وبكى ثم قال يا رب إن ذنوبي عظيمة وان قليل عفوك أعظم منها فامح بقليل عفوك عظيم ذنوبي فبلغ ذلك الحسن فبكى وقال لو كان كلام يكتب بالذهب لكتبت هذا.
قال خليفة ولد سنة (23) وقال أبو حسان الزيادي سنة (5) وقال ابن سعد سنة (6) وقال عمرو بن علي هو بايع مروان لابنيه فقال عبد الملك بالحرب وكانت الفتنة من يوم مات معاوية بن يزيد إلى أن استقام الناس لعبد الملك تسع سنين ثم ملك عبد الملك (13) سنة وأربعة أشهر إلا ليلتين ومات في النصف من شوال سنة (86) وقال غيره أول ما بويع في شهر رمضان سنة (65) وكانت الجماعة عليه وقيل سنة (73) قلت: أخباره كثيرة جدا وقد وقع ذكره في صحيح مسلم في حديث ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر أنه حدث طارقا أمير المدينة بحديث في العمري قال فكتب طارق بذلك إلى عبدالملك بن مروان وأخبره بشهادة جابر فقال عبدالملك صدق جابر فامضى ذلك طارق وروى في صحيح البخاري عنه عروة بن الزبير أنه سأله عن سيف الزبير قال فقلت فيه فلة قال صدقت.
بهن فلول من قراع الكتائب.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من فقهاء أهل المدينة وقرائهم قيل أن يلي ما ولي وهو بغير الثقات أشبه.

782 - د (أبي داود)
عبدالملك بن مروان بن قارظ (1) ويقال قراظ الاهوازي أبو مروان ويقال أبو الوليد البصري الحذاء جار أبي الوليد الطيالسي وهو امام مسجد أبي عاصم النبيل وقيل انهما اثنان.
روى عن أبي داود الطيالسي وابي عامر العقدي وحجاج بن محمد وزيد بن الحباب ويزيد بن زريع وشبابة بن سوار وأبي عاصم وغيرهم.
وعنه أبو داود وأبو زرعة وعمران بن موسى السختياني ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي وأحمد بن سهل ابن ايوب وأبو بشر محمد بن مردك الاهوازيان وهشام بن علي السيرافي ومحمد بن المسيب الارغياني وغيرهم قال ابن أبي عاصم عبدالملك امام مسجد أبي عاصم مات سنة خمسين ومائتين وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال مسلمة في تاريخه (عبدالملك) ابن مروان أبو بشر اهوازي سكن الرقة وهو والد أبي الحسين الرقي توفي سنة ست وخمسين ومائتين وكذا كناه ابن عبد البر وأبو علي الغساني في شيوخ أبي داود فتعين الآن أن الاهوازي غير امام مسجد أبي عاصم الذي ارخ ابن أبي عاصم وفاته وأن الاهوازي يكنى أبا بشر بلا تردد وقد فرق بينهما ابن حبان في الثقات فقال في الاهوازي روى عنه أهل بلده ولم يذكر كنيته وسمى جد الآخر قدامة وذكر أنه يروي عن أبي عاصم وأنه مستقيم الحديث.
783 - ت س (الترمذي والنسائي) عبدالملك بن مسلم بن سلام الحنفي أبو سلام الكوفي.
روى عن أبيه وقيل عن عيسى بن حطان عنه وهو الصحيح وعن عمران أبي ظبيان وهارون بن أبي زياد.
وعنه الثوري وهو من أقرانه وعبد الرحمن بن المحاربي ووكيع وأبو قتيبة وعلي بن نصر الجهضمى الكبير وزيد بن هارون وعبد الله بن موسى وأبو
__________
(1) قارظ بقاف ومعجمة اه تقريب.
(*)

نعيم.
قال ابن معين ثقة وقال أبو داود وأبو حاتم لا بأس به وقال ابن خراش ليس به بأس من الشيعة وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه ابن المبارك.
قلت: وقال ابن عبد البر في الاستيعاب في ترجمة عمرو بن ميمون الاودي عبدالملك بن مسلم وعيسى ابن حطان ليسا ممن يحتج بحديثهما كذا قال ولم أر له سلفا فيما ذكره عن عبدالملك هذا.
784 - عس (النسائي في مسند علي) عبدالملك بن مسلم الرقاشي جد جد أبي قلابة.
روى عن أبي جرو المازنى شهدت عليا والزبير حين تواقعا.
وعنه ابن ابنه عبدالله ابن محمد جد أبي قلابة.
قال البخاري لم يصح حديثه.
قلت: وذكره ابن عدي وقال ليس له إلا الذي ذكره البخاري (1).
785 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالملك بن معين بن عبد الرحمن بن عبدالله بن مسعود الهذلي أبو عبيدة المسعودي الكوفي.
روى عن الاعمش وأبي إسحاق الشيباني وعنه ابنه محمد وابن المحاربي وحسين ابن ثابت وأحمد بن يحيى الاحول.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة.
قلت: هو مشهور بكنيته وقل أن يرد في الرواية إلا بها وقال العجلى ثقة.
786 - ز ق (البخاري في جزء القراءة وابن ماجة) عبدالملك بن المغيرة بن نوفل بن الحارث بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف الهاشمي أبو محمد النوفلي المدني.
روى عن علي وأبي هريرة وأبي سعيد وابن عمرو السائب بن يزيد.
وعنه ابناه نوفل ويزيد والاعرج وهو من أقرانه وبكير بن الاشج وعمران بن أبي أنس ومحمد ابن
__________
(1) عبدالملك بن معدان هو ابن الوليد يأتي اه هامش الاصل.
(*)

عمرو بن علقمة والزهري وأبو مخنف.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن سعد توفي في خلافة عمر بن عبد العزيز وكان قليل الحديث.
قلت: لم يقع في رواية ابن ماجة منسوبا وإنما فيه عن عبدالملك ابن نوفل عن أبيه عن علي وكذا رواه ابن أبي شيبة في مسنده من هذا الوجه وقد قال القطان إنه لا يعرف.
787 - مد ت (أبي داود في المراسيل والترمذي) عبدالملك بن المغيرة الطائفي.
روى عن ابن عباس وأوس بن أوس وعبد الرحمن بن البيلماني وعبد الله بن المقدام الطائفي.
وعنه الحجاج بن ارطاة وعمير بن عبدالله بن بشر الخثعمي والوليد بن عبدالله ابن جميع ويزيد بن أبي زياد الكوفيون.
ذكره ابن حبان في الثقات.
788 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبدالملك بن المنهال في ترجمة عبدالملك بن قتادة تقدم.
789 - ع (الستة) عبدالملك بن ميسرة الهلالي أبو زيد العامري الكوفي الزراد (1).
روى عن ابن عمر وأبي الطفيل وزيد بن وهب وطاووس وسعيد بن جبير ومجاهد وعطاء والنزال بن سبرة ويوسف بن ماهك وهلال بن يساف وعبد الرحمن بن سابط الجمحي وغيرهم.
وعنه شعبة ومسعر ومنصور بن المعتمر وزيد بن أبي أنيسة وسليمان ابن بلال وموسى بن مسلم الصغير وغيرهم.
قال ابن معين وابن خراش والنسائي ثقة وقال أبو حاتم ثقة صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن سعد توفي زمن خالد بن عبدالله يعني القسري.
قلت: وقال فيه مولى هلال بن عامر وكان ثقة كثير الحديث وقال العجلى وابن نمير كوفي ثقة وذكره البخاري في الاوسط فيمن مات في العشر الثاني من المائة الثانية.
__________
(1) الزراد منسوب إلى عمل الزرد وهو الدرع اه.
(*)

790 - تمييز عبدالملك بن ميسرة بصري.
روى عن عطاء ومسافر.
وعنه أبو داود الطيالسي.
791 - تمييز عبدالملك بن ميسرة الصنعاني شامي.
روى عن الوليد بن سليمان بن أبي السائب.
وعنه عبدالملك بن محمد الصنعاني (1).
792 - عبدالملك بن نافع الشيباني الكوفي ابن أخي القعقاع أبو ثور ويقال له عبدالملك بن القعقاع ويقال ابن أبي القعقاع.
روى عن ابن عمر.
وعنه اسماعيل بن أبي خالد وأبو إسحاق الشيباني والعوام ابن حوشب وحصين بن عبدالرحمن وقرة العجلي وليث بن أبي سليم.
قال البخاري عبد الملك بن نافع روى عن ابن عمر في النبيذ لا يتابع عليه وقال أبو حاتم شيخ مجهول لم يرو إلا حديثا واحدا قطع الشيباني ذلك الحديث حديثين لا يكتب حديثه منكر الحديث وقال ابن معين قرة العجلى عن عبدالملك ابن أخي القعقاع ضعيف لا شئ وقال النسائي عبدالملك بن نافع ليس بالمشهور ولا يحتج بحديثه والمشهور عن ابن عمر خلاف حكايته.
قلت: وقال ابن حبان لا يحل الاحتجاج به وقال العقيلى لا يتابع على حديثه وقال الدارقطني مجهول ضعيف وقال ابن أبي عاصم مجهول وقال الخلال ثنا عبدالله بن أحمد سألت أبي عن حديث الشيباني عن عبدالملك عن ابن عمر في النبيذ فقال عبدالله مجهول.
قال الخلال وأنا عيسى بن محمد بن سعيد سمعت يعقوب بن يوسف المطوعى وقد حدث بحديث عبدالملك بن القعقاع عن ابن عمر في النبيذ فقال قال يحيى بن معين عبدالملك ابن القعقاع كان خمارا.
__________
(1) عبدالملك بن ميسرة العرزمى في ابن أبي سليمان اه هامش الاصل.
(*)

793 - خد ق (أبي داود في الناسخ والمنسوخ وابن ماجة) عبدالملك بن أبي نضرة العبدي البصري.
روى عن أبيه وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة وسهل بن حماد أبو عتاب الدلال وعثمان ابن جبلة بن أبي رواد وعزرة بن ثابت ومحمد بن مروان العقيلى.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
له عندهما حديث في آية الدين * (يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم) * الآية.
قلت: وقال الدارقطني لا بأس به وقال الحاكم في المستدرك من اعز البصريين حديثا.
794 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبدالملك بن نوفل بن مساحق بن عبدالله بن مخرمة بن عبد العزيز ابن أبي قيس بن عبدود بن نصر بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي العامري (1) أبو نوفل المدني.
روى عن أبيه وأبي عصام المزني وكيسان ابن سعيد المقبري وربيعة العنزي.
وعنه أبو مخنف لوط بن يحيى وأبو إسماعيل الازدي صاحب فتوح الشام وابن عيينة.
ذكره ابن حبان في الثقات وروى عبدالله بن سلم الفهري عن عبدالملك بن نوفل عن عبدالله ابن الزبير ومعاوية ومروان بن الحكم فيحتمل أن يكون هذا أو عبدالملك بن المغيرة ابن نوفل أو آخر.
له عندهم حديث في نهي السرية أن يقتلوا من وجدوا عندهم مسجدا.
795 - س (النسائي) عبدالملك بن هشام الذماري.
في ترجمة عبدالملك بن عبدالرحمن تقدم.
796 - - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبدالملك بن الوليد بن معدان الضبعي (2) البصري وقد ينسب إلى جده.
__________
(1) عامر قريش اه تقريب.
(2) الضبعى بضم المعجمة اه خلاصة.
(*)

روى عن أبيه وعاصم بن بهدلة وهارون بن رياب.
وعنه أبو داود الطيالسي وبدل ابن المحبر وعبد الرحمن بن واقد وعبد الصمد بن عبد الوارث وأسد بن موسى وأحمد ابن عبدالله بن يونس وغيرهم.
قال يحيى بن معين صالح وقال أبو حاتم ضعيف الحديث وقال البخاري فيه نظر وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن عدي روى أحاديث لا يتابع عليها.
قلت: وقال الازدي منكر الحديث وقال ابن حبان يقلب الاسانيد لا يحل الاحتجاج به وقال ابن حزم متروك ساقط بلا خلاف كذا قال.
797 - س (النسائي).
عبدالملك بن يسار الهلالي المدني مولى ميمونة.
روى عن أبي هريرة حديث لا تنكح المرأة على خالتها.
وعنه أخوه سليمان بن يسار قال أبو داود ثقة وقال ابن أبي عاصم وغيره مات سنة عشر ومائة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر أن بكير بن الاشج روى أيضا عنه وقال ابن سعد كان قليل الحديث وأرخه ابن قانع سنة (4) والاكثر على خلافه.
798 - خت (البخاري في التعاليق).
عبدالملك بن يعلى الليثي البصري قاضي البصرة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن أبيه وعمران بن حصين ومحمد بن عمران بن حصين ورجل من قومه له صحبة.
وعنه حميد الطويل ويونس بن عبيد وقتادة وأبو هلال الراسبي وأيوب السختياني وإياس بن معاوية وحبيب بن الشهيد وآخرون.
وحكى عنه معاوية بن عبد الكريم الضال.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال توفي سنة مائة وقال عمر ابن شبة قيل مات قاضيا ويقال بل عزله خالد القسري وولى ثمامة ويقال إن عمر ابن هبيرة هو الذي عزله.
قلت: ذكر ابن أبي خيثمة أن عدي بن ارطأة لما وقع بينه وبين
إياس القاضي في أيام عمر بن عبد العزيز ولى الحسن البصري فلما قدم ابن هبيرة العراق استقضى عبدالملك.
قال ابن علية وكان رجلا تاجرا فأحبه الناس في ولايته فلم يزل قاضيا حتى توفي وقال خليفة توفي في أول زمن خالد القسري.
قلت: وذلك بعد سنة مائة

بسنوات وأما ابن سعد فقال كان قاضيا على البصرة قبل الحسن وتوفي في خلافة عمر ابن عبد العزيز والاول اصح وبه جزم عمر بن شبة في تاريخه والله أعلم.
799 - عبدالملك الاعور.
هو ابن اياس تقدم (1).
800 - ق (ابن ماجة).
عبدالملك الزبيري أحد المجاهيل.
روى عن طلحة بن عبيد الله حديث السفرجلة.
وعنه أبو سعيد.
801 - عبدالملك الصنعاني.
هو ابن محمد تقدم.
802 - س (النسائي).
عبدالملك القسي.
روى عن هند عن عائشة في الدباء.
وعنه ابنه طود (2).
803 - ق (ابن ماجة).
عبدالملك أبو جعفر بصري ويقال مدني.
روى عن أبي نضرة وعنه حماد بن سلمة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث في ترجمة سعد بن الاطول.
__________
(1) (عبدالملك) الا بناوي في ابن عبدالرحمن - (عبدالملك) الجدي هو ابن ابراهيم - (عبدالملك) الدقيقي هو ابن عبدالرحمن (عبدالملك) الذماري هو الا بناوي في ابن عبدالرحمن - هامش الاصل (عبدالملك) الرقاشي هو ابن محمد اه خلاصة.
(2) (عبدالملك) القيظي هو ابن عمير (عبدالملك) إمام مسجد عاصم هو ابن مروان (عبدالملك) بن أخي القعقاع هو ابن نافع اه هامش الاصل.
(*)

804 - مد (أبي داود في المراسيل).
عبدالملك ابن أخي عمرو بن حريث.
عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا.
وعنه حصين بن عبدالرحمن (1) قال ابن أبي حاتم عبدالملك بن عمرو ابن الحويرث ويقال عمرو بن عبدالملك بن الحويرث ويقال عبدالملك بن سعيد بن حريث ابن أخي عمرو بن حريث.
قلت: قال البخاري في تاريخه الكبير عبدالملك بن عمرو ابن حويرث قال هشيم سمعت خصيفا قال عباد بن العوام اخطأ هشيم هو عمرو بن عبدالملك ابن الحويرث وقال شعبة عبدالملك ابن أخي عمرو بن حريث وقال سليمان بن كثير عن حصين عن عمرو بن عبدالملك بن حويرث المخزومي ابن أخي عمرو حديثه في الكوفيين وذكره ابن حبان في الثقات معتمدا على ما قال سليمان سواء.
805 - عبدالملك عن عطاء هو ابن أبي سليمان.
806 - عبدالملك عن عكرمة.
هو ابن أبي بشير.
807 - عبدالملك عن مجاهد.
هو ابن جريج.
808 - ق (ابن ماجة).
عبدالملك عن أبيه في أيام البيض.
هو ابن قتادة.
(من اسمه عبد المنعم وعبد المهيمن) 809 - ت (الترمذي).
عبد المنعم بن نعيم الاسواري أبو سعيد البصري صاحب السقاء.
__________
(1) وفي الخلاصة حفص بن عبدالرحمن اه.
(*)

روى عن يحيى بن مسلم والصلت بن دينار وسعيد الجريري.
وعنه يونس بن محمد وحسان بن ابراهيم ومعلى بن اسد ومحمد بن أبي بكر المقدمي وعقبة بن مكرم العمى.
قال البخاري وأبو حاتم منكر الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال الحاكم ليس بالقوي عندهم.
له عنده حديث عن يحيى بن مسلم به وقال الساجي ضعيف الحديث وقال الدارقطني متروك.
810 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
عبد المهيمن بن عباس بن سهل بن سعد الساعدي الانصاري المدني.
روى عن أبيه عن جده وعن أبي حازم بن دينار وامرأة لم تسم.
وعنه ابنه عباس وعبد الله بن نافع وابن أبي فديك ويعقوب بن محمد الزهري وذويب بن عمامة ويحيى ابن محمد الجاري ويعقوب بن حميد بن كاسب وعلي بن بحر بن بري وأبو مصعب وغيرهم.
قال البخاري منكر الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي له عشرة أحاديث أو أقل.
قلت: وقال ابن حبان لما فحش الوهم في روايته بطل الاحتجاج به وقال علي بن الجنيد ضعيف الحديث وقال النسائي في موضع آخر متروك الحديث وقال أبو حاتم منكر الحديث وقال الساجي عنده نسخة عن أبيه عن جده فيها مناكير وقال الحربي غيره أوثق منه وقال الدوري عن ابن معين أبي وعبد المهيمن اخوان وأبي اقومهما وذكره ابن البرقي في طبقة من كان الاغلب على روايته الضعف وقال الدارقطني ليس بالقوي وقال مرة ضعيف وقال أبو نعيم الاصبهاني.
روى عن آبائه أحاديث منكرة لا شئ وأخرج الحاكم حديثه في المستدرك فوهم وذكره البخاري في فصل من مات ما بين الثمانين إلى التسعين ومائة.
(من اسمه عبدالمؤمن) 811 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
عبدالمؤمن بن خالد الحنفي أبو خالد المروزي قاضي مرو.
روى عن الحسن وابن بريدة والصلت بن إياس الحنفي وعكرمة ونجدة بن نفيع الحنفي ويحيى

ابن عقيل وغيرهم.
وعنه أبوتميلة يحيى بن واضح وزيد بن الحباب والفضل بن موسى السيناني ومحمد بن الفضل بن عطية وحاتم بن يوسف الجلاب ونعيم بن حماد وآخرون.
قال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
812 - قد فق (أبي داود في القدر وابن ماجة في التفسير).
عبدالمؤمن بن عبيد الله السدوسي أبو عبيدة البصري.
روى عن الحسن واخشن السدوسي ومهدي بن أبي مهدي وزياد النميري وعباد ابن منصور.
وعنه يعقوب بن إسحاق الحضرمي وأبو إبراهيم الترجماني وسريج بن النعمان وعبد الصمد بن عبد الوارث وعفان ومحمد بن عيسى بن الطباع ومسدد وأبو سلمة وأبو الوليد ولوين وطالوت بن عباد وآخرون.
قال أحمد عن عفان احفظ عن شيخ ثقة عبد المؤمن السدوسي وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما به بأس وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وقال أبو داود وأبو حاتم لا بأس به.
قلت: وقال يعقوب بن سفيان ثقة.
(من اسمه عبد الواحد) 813 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي).
عبد الواحد بن أيمن المخزومي مولاهم أبو القاسم المكي.
رأى ابن الزبير.
وروى عن أبيه وابن أبي مليكة وعبيد بن رفاعة الزرقي وعبيد ابن عمير الليثي وسعيد بن جبير والحسن بن محمد بن الحنفية وأبي بكر بن عبدالرحمن ابن الحارث وأبي الزبير.
وعنه حفص بن غياث ومروان بن معاوية ووكيع والمحاربي وعامر بن مدرك وعبد الله بن داود الخريبي ومحمد بن فضيل ومحمد بن بشر وخلاد ابن يحيى وأبو نعيم.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو بكر البزار مشهور ليس به
بأس في الحديث.
814 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي).
عبد الواحد بن حمزة بن عبدالله بن الزبير الاسدي أبو حمزة المدني.

روى عن عمه عباد بن عبدالله بن الزبير.
وعنه موسى بن عقبة وعبد الواحد ابن زياد والدراوردي.
قال ابن معين ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث في الجنائز.
815 - ع (الستة).
عبد الواحد بن زياد العبدي مولاهم أبو بشر وقيل أبو عبيدة البصري.
أحد الاعلام.
روى عن أبي اسحاق الشيباني وعاصم الاحول والاعمش وأبي مالك الاشجعي ويزيد بن أبي بردة وأيوب بن عائذ واسماعيل بن سميع والحسن بن عبيد الله وحبيب بن أبي عمرة والجريري وصالح بن صالح بن حي وطلحة بن يحيى بن طلحة وعبد الله بن عبدالله بن الاصم وأبي العميس وعثمان بن حكيم الانصاري وعمارة ابن القعقاع وعمرو بن ميمون بن مهران والعلاء بن المسيب وكليب بن وائل ومحمد ابن أبي اسماعيل وأبي فروة مسلم بن سالم الجهنى ويزيد بن كيسان ومعمر وجماعة.
وعنه ابن مهدي وعفان وعارم ومعلى بن اسد ويونس بن محمد وموسى بن اسماعيل وقيس بن حفص وحرمي بن حفص وأبو بكر بن أبي الاسود ويحيى بن يحيى النيسابوري والحسن ابن الربيع البوراني وأبو كامل فضيل بن حسين الجحدري وقتيبة بن سعيد وابن أبي الشوارب واسحاق بن أبي اسرائيل وآخرون.
قال معاوية بن صالح عن محمد بن عبدالملك قلت لابن معين من أثبت اصحاب الاعمش قال بعد شعبة وسفيان أبو معاوية وبعده عبد الواحد وقال عثمان الدارمي قلت ليحيى عبد الواحد أحب اليك أو أبو عوانة قال أبو عوانة وعبد الواحد ثقة وقال صالح بن أحمد عن علي بن المديني سمعت يحيى بن سعيد
يقول ما رأيت عبد الواحد بن زياد يطلب حديثا قط بالبصرة ولا بالكوفة وكنا نجلس على بابه يوم الجمعة بعد الصلاة اذاكره حديث الاعمش فلا نعرف منه حرفا وقال ابن سعد كان يعرف بالثقفي وهو مولى لعبد القيس وكان ثقة كثير الحديث وقال أبو زرعة وأبو حاتم ثقة وقال النسائي ليس به بأس.
قال عمرو بن علي وغيره مات سنة ست وسبعين ومائة وقال أحمد مات سنة (77) وقال البخاري عن محمد بن محبوب مات سنة (79).
قلت:

وقال أبو داود ثقة عمد إلى أحاديث كان يرسلها الاعمش فوصلها وقال العجلي بصري ثقة حسن الحديث وقال الدارقطني ثقة مأمون وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عبد البر اجمعوا لا خلاف بينهم أن عبد الواحد بن زياد ثقة ثبت وقال ابن القطان الفاسي ثقة لم يعتل عليه بقادح.
816 - ت (الترمذي).
عبد الواحد بن سليم المالكي البصري.
روى عن عطاء وواقد بن عبدالله ويزيد الفقير.
وعنه أبو داود الطيالسي وعباد ابن العوام وعاصم بن علي وسعيد بن سليمان وعلي بن الجعد.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه حديثه حديث منكر أحاديثه موضوعة وقال معاوية بن صالح عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم شيخ وقال النسائي ليس بثقة وقال العقيلى مجهول في النقل وحديثه غير محفوظ ولا يتابع عليه وقال ابن عدي قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في القدر وصححه.
قلت: وقال البخاري فيه نظر وقال يعقوب ابن سفيان ضعيف.
817 - ق (ابن ماجة).
عبد الواحد بن صالح.
عن اسحاق بن يوسف الازرق.
وعنه علي بن ميمون العطار الرقي.
818 - فق (ابن ماجة في التفسير).
عبد الواحد بن صفوان بن أبي عياش الاموي.
مولى عثمان مدني سكن البصرة.
روى عن أبيه وعكرمة وعبد الرحمن ابن أبي بكرة.
وعنه يحيى بن سعيد القطان وعفان ومسلم بن ابراهيم وموسى ابن إسماعيل وهدبة بن خالد.
قال ابن معين ليس بشئ وقال مرة صالح وذكره ابن حبان في الثقات.

819 - خ 4 (البخاري والاربعة).
عبد الواحد بن عبدالله بن كعب (1) بن عمير بن قنيع بن عباد بن عون ابن نصر بن معاوية بن بكر بن هوازن النصري أبو بشر الدمشقي ويقال الحمصي ويعرف أبوه بابن بسر (2).
روى عن أبيه وواثلة بن الاسقع وعبد الله بن بسر المازني.
وعنه الاوزاعي وحريز ابن عثمان وعمر بن روبة الثعلبي وسليمان بن حبيب المحاربي وعبد الرحمن بن حبيب بن ادرك (3) ومحمد بن عجلان والزبيدي وغيرهم.
ذكره أبو زرعة الدمشقي وقال هو جدنا ولي حمص وولي المدينة وقال ابن جوصاء قال أبو زرعة الدمشقي عبد الواحد بن عبدالله ابن بسر لعبد الله أبيه صحبة.
قال ابن جوصاء هذا آخر ذاك مازني وهذا مدني ذاك حمصي وهذا دمشقي وقال مصعب الزبيري بلغني عن القاسم بن محمد بن شبيل غير شئ فقال ما زلت أحبه حتى بلغني أن الامير يكرهه والامير إذ ذاك عبد الواحد وقال العجلي شامي تابعي ثقة.
وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال كان واليا على المدينة صالح الحديث قلت يحتج به قال لا وقال الدارقطني ثقة من اهل حمص محمود الامارة والي المدينة وذكره ابن حبان في الثقات وقال سعد ابن ابراهيم الزهري حج بالناس سنة أربع ومائة وقال الواقدي ولي
المدينة ومكة والطائف سنة (104) فكان يذهب مذاهب الخير (4) ولا يقطع امرا إلا
__________
(1) في الخلاصة عبد الواحد بن عبدالله بن كعب ويعرف ببشر النصري بالنون أبو بشر الدمشقي عن أبيه عبدالله بن بشر اه.
(2) في هامش الخلاصة هنا ويعرف أبوه بابن بسر بضم الموحدة وبالمهملة وأبو بسر في التهذيب بالسين المهملة وضم الباء انتهى اه شريف الدين.
(3) أردك - خ.
(4) وكان إذا اتى برزقه في الشهر وهو ثلاث مائة دينار يقول ان الذي يخون بعدك لخائن وثبت عنده اوقاف من اوقاف الصحابة رضي الله عنهم اه.
(*)

استشار فيه القاسم وسالم بن عبدالله ولم يقدم عليهم وال أحب إليهم منه وكان يتعفف في حالاته كلها وقال مصعب الزبيري كان رجلا صالحا.
له في الصحيح إن من أعظم الفري الحديث.
قلت: أرسل إليه يزيد بن عبدالملك بن مروان وهو بالطائف فولاه المدينة بدلا من عبدالرحمن بن الضحاك بن قيس الفهري سنة (104) فبقى إلى أن عزله هشام ابن عبدالملك سنة ست فكانت ولايته سنة وثمانية اشهر وستأتي قصة عراك بن مالك معه في ترجمته.
820 - خت ق (البخاري في التعاليق وابن ماجة).
عبد الواحد بن أبي عون الدوسي ويقال الاويسي المدني.
روى عن سعد بن ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف والقاسم بن محمد وسعيد المقبري وابن المنكدر والزهري واسماعيل بن محمد بن سعد وغيرهم وعنه الدراوردي وعبد الله ابن جعفر المخرمي وابن اسحاق وعبد العزيز بن عبدالله بن أبي سلمة الماجشون.
قال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم من ثقات اصحاب الزهري ممن يجمع حديثه وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
مات
بطرف القدوم سنة أربع وأربعين ومائة.
قلت: وقال ابن سعد منقطعا إلى عبدالله ابن الحسن فاتهمه أبو جعفر في امر محمد بن عبدالله أنه يعلم علمه فهرب فتوارى عند محمد بن يعقوب بن عتبة فمات عنده فجأة سنة (44) وله أحاديث وقال البزار والدارقطني ثقة.
821 - د (أبي داود).
عبد الواحد بن غياث (1) المربدي البصري أبو بحر الصيرفي.
روى عن مهدي بن ميمون وفضال بن جبير وأم نهار النضرية والحمادين وعبد الواحد ابن زياد وعبد الله بن المثنى الانصاري وقزعة بن سويد الباهلى وجماعة.
وعنه أبو داود
__________
(1) غياث في الخلاصة بكسر المعجمة وزاد في التقريب وآخره مثلثة اه.
(*)

وعمر بن شبة النميري وأبو زرعة وموسى بن هارون الحافظ واسماعيل بن اسحاق القاضي وأبو بكر البزار وبقي بن مخلد والحسن بن علي المعمري وزكرياء الساجي وأبو عمران موسى بن سهل الجوني وعبدان الاهوازي ومحمد بن صالح بن رغيل التمار ويوسف القاضي وأبو القاسم البغوي وآخرون.
قال أبو زرعة صدوق وقال صالح بن محمد لا بأس به وقال الخطيب كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (238) وقال موسى ابن هارون والبغوي مات سنة أربعين ومائتين.
زاد البغوي وكان اعور.
822 - ق (ابن ماجة) عبد الواحد بن قيس السلمي أبو حمزة الدمشقي الافطس النحوي.
مولى عروة ويقال مولى عمرو بن عتبة.
روى عن أبي امامة ونافع مولى ابن عمر وعروة بن الزبير ويزيد الرقاشي وأبي هريرة مرسل.
روى عنه ابنه محمد وابراهيم ابن أبي عبلة وهو من اقرانه والاوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وثور بن يزيد ومروان بن جناح وغيرهم.
قال ابن المديني عن يحيى بن سعيد كان شبه لا شئ كان الحسن بن ذكوان يحدث
عنه بعجائب وقال عثمان الدارمي عن يحيى بن معين ثقة وقال العجلي شامي تابعي ثقة وذكره أبو زرعة الدمشقي في نفر ثقات وقال العلائي عن ابن معين لم يكن بذاك ولا قريب وقال ابن أبي حاتم عن أبيه يعجبني حديثه.
وقال الكناني عن أبي حاتم يكتب حديثه وليس بالقوي وقال صالح بن محمد البغدادي روى عن أبي هريرة ولم يسمع منه وأظنه مدنيا سكن الشام وقال في موضع آخر ليس بالقوي وقال ابن حبان يتفرد بالمناكير عن المشاهير وقال أبو أحمد الحاكم منكر الحديث وذكره أبو بكر البرقاني فيمن وافق عليه الدارقطني من المتروكين وقال ابن عدي حدث عنه الاوزاعي بغير حديث وارجو أنه لا بأس به لان في رواية الاوزاعي عنه استقامة وقال مروان بن جناح كان عالم أهل الشام بالنحو وكان معلم بني يزيد بن عبدالملك له عنده حديث في الوضوء.
قلت: وقال ابن حبان في الضعفاء لا يحتج به وقال في الثقات لا يعتبر بمقاطيعه ولا بمراسيله ولا برواية الضعفاء عنه وهو الذي يروي عن أبي هريرة ولم يره.

823 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمزي والنسائي) عبد الواحد بن واصل السدوسي مولاهم أبو عبيدة الحداد البصري.
سكن بغداد.
روى عن ابن عون وعثمان بن سعد الكاتب ويونس بن أبي اسحاق والاخضر بن عجلان وسعيد بن عبيد الله الثقفي وعبد الله بن عبيد الله المؤذن وعبد الجليل ابن عطية وعثمان بن أبي رواد وخلف بن مهران وبهز بن حكيم وجماعة.
وعنه أحمد وأبو خيثمة ومحمد بن الصباح الدولابي ويحيى بن معين ومحمد بن قدامة المصيصي وعمرو الناقد وعمرو بن زرارة وعبد الله بن عون الخراز وزياد بن أيوب الطوسي ومحمد بن شجاع المروزي وأبو عبيدة بن أبي السفر وغيرهم.
قال أحمد لم يكن صاحب حفظ كان صاحب شيوخ كان كتابه صحيحا وقال عبد الخالق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال غيره عن ابن معين كان من المتثبتين ما أعلم أنا
أخذنا عليه خطأ البتة وقال العجلي ويعقوب بن شيبة ويعقوب بن سفيان وأبو داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال أبو قلابة الرقاشي إنه ولد يوم مات أبو عبيدة الحداد سنة تسعين ومائة.
قلت: ووثقه الدارقطني والخطيب وحكى الازدي عن عبدالله بن أحمد عن أبيه أنه ضعفه ثم قال الازدي ما أقرب ما قال أحمد لان له أحاديث غير مرضية عن شعبة وغيره إلا أنه في الجملة قد حمل عنه الناس ويحتمل لصدقه.
824 - تمييز عبد الواحد بن واصل آخر.
يكنى ابا واصل وهو أقدم من هذا.
روى عن انس.
ذكره أبو الفتح الازدي في الضعفاء وأورد له من طريق سليمان ابن خالد عن عتاب بن بشير عن عبد الواحد بن واصل عن انس قال كان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم يا ولي الاسلام وأهله مسكني به حتى ألقاك.
(من اسمه عبد الوارث) 825 - س (النسائي) عبد الوارث بن أبي حنيفة الكوفي وهو عبد الاكرم (1) وقيل أخوه.
__________
(1) ويقال عبد الاكبر اه تقريب.
(*)

روى عن أبيه وابراهيم التيمي والشعبي.
وعنه شعبة.
قال ابن أبي حاتم عبد الوارث ابن أبي حنيفة ويقال عبد الاكرم كوفي سمعت أبي يقول هو شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث في متعة الحج قلت: حكى مسلم أن محمد بن جعفر تفرد عن شعبة بقوله عبد الوارث وان معاذ بن معاذ قال عن شعبة عبد الاكبر وقال باقي أصحاب شعبة عبد الاكرم وقال كان ذلك واحد إلا أنهم اختلفوا.
826 - ع (الستة) عبد الوارث بن سعيد بن ذكوان التميمي العنبري مولاهم التنوري (1) أبو
عبيدة البصري.
أحد الاعلام.
روى عن عبد العزيز بن صهيب وشعيب بن الحبحاب وأبي التياح ويحيى بن اسحاق الحضرمي وسعيد بن جمهان وأيوب السختياني وأيوب بن موسى والجعد ابن عثمان وداود بن أبي هند وخالد الحذاء وحسين المعلم وسعيد الجريري وسعيد ابن أبي عروبة وسليمان التميمي وعبد الله بن سوادة القشيري وعزرة بن ثابت وعبد الله ابن أبي نجيح وعلي بن الحكم البناني والقاسم بن مهران وقطن بن كعب الخزاعي ومحمد بن جحادة وكثير بن شنظير ويزيد الرشك ويونس بن عبيد وأبي عصام البصري وخلق.
وعنه الثوري وهو أكبر منه وابنه عبد الصمد وعفان بن مسلم ومعلى بن منصور وأبو سلمة ومسدد وعارم وأبو معمر المقعد وعبد الرحمن بن المبارك العيشي وحبان بن هلال وأزهر بن مروان وحميد بن مسعدة وأبو عاصم النبيل وعبيد الله بن عمر القواريري وعمران بن ميسرة وقتيبة ويحيى بن يحيى النيسابوري ويوسف بن حماد المعنى وشيبان ابن فروخ وأبو الربيع الزهراني وعلي بن المديني وبشر بن هلال واسحاق ابن أبي اسرائيل وآخرون.
قال معاذ بن معاذ سألت أنا يحيى بن سعيد شعبة روى عن شئ من حديث أبي التياح فقال ما يمنعكم من ذاك الشاب يعني عبد الوارث فما رأيت أحدا أحفظ لحديث أبي
__________
(1) التنوري بفتح المثناة وتشديد النون اه تقريب.
(*)

التياح منه وقال القواريري كان يحيى بن سعيد يثبته فإذا خالفه أحد من أصحابه قال ما قال عبد الوارث وقال أحمد كان عبد الوارث أصح حديثا عن حسين المعلم وكان صالحا في الحديث وقال معاوية بن صالح قلت ليحيى بن معين من أثبت شيوخ البصريين فقال عبد الوارث مع جماعة سماهم.
وقال عثمان الدارمي عن ابن معين هو مثل حماد بن زيد في أيوب قلت فالثقفي أحب
إليك أو عبد الوارث قال عبد الوارث قلت فابن علية أحب إليك في أيوب أو عبد الوارث قال عبد الوارث وقال أبو عمر الجرمي ما رأيت فقيها أفصح منه إلا حماد بن سلمة وقال أبو علي الموصلي قلما جلسنا إلى حماد بن زيد إلا نهانا عن عبد الوارث وجعفر ابن سليمان وقال البخاري قال عبد الصمد انه لمكذوب على أبي وما سمعت منه يقول قط في القدر وكلام عمرو بن عبيد...وقال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صدوق ممن يعد مع ابن علية ووهيب وبشر بن المفضل يعد من الثقات هو أثبت من حماد بن سلمة.
وقال النسائي ثقة ثبت وقال ابن سعد كان ثقة حجة توفي بالبصرة في المحرم سنة ثمانين ومائة وقال غيره بلغ ثمانيا وسبعين سنة وأشهرا.
قلت: هذا قول ابن حبان في الثقات قال وكان قدريا متقنا في الحديث وقال ابن أبي خيثمة ثنا الحسن بن الربيع سألت عبد الله بن المبارك فقلت كنا نأتي عبد الوارث بن سعيد فإذا حضرت الصلاة تركناه وخرجنا فقال ما أعجبني ما فعلت وكان يرمى بالقدر ثنا عبيد الله بن عمير قال قال لي اسماعيل ابن علية إذا حدثك عبد الوارث بحديث وشد اسماعيل يده أي خذه قال عبيد الله لولا الرأي لم يكن به بأس سمعته يقول لولا اني أعلم ان كل شئ روى عمرو بن عبيد حق لما رويت عنه شيئا أبدا.
قال عبيد الله ومات في آخر ذي الحجة سنة (79) وقال الساجي كان قدريا صدوقا متقنا ذم لبدعته كان شعبة يطريه وقال ابن معين ثقة إلا انه كان يرى القدر ويظهره حدثني علي بن أحمد سمعت هدبة بن خالد سمعت عبد الوارث ما رأيت الاعتزال قط.
قال الساجى الذي وضع منه القدر فقط ووثقه ابن نمير والعجلي وغير واحد.

827 - م ت س ق (مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبد الوارث بن عبد الصمد بن عبد الوارث بن سعيد أبو عبيدة العنبري البصري.
حفيد الذي قبله.
روى عن أبيه وأبي خالد الاحمر وأبي عاصم النبيل وأبي معمر المقعد البصري.
وعنه مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة وأبو حاتم وابن أبي عاصم وابن خزيمة وابن أبي الدنيا وعبدان الاهوازي والهيثم بن خلف الدوري وأبو عروبة ومحمد بن اسحاق السراج وأحمد بن الحسين بن اسحاق الصغير وأبو العباس السراج وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال السراج مات في رمضان سنة اثنتين وخمسين ومائتين.
قلت: في الزهرة إن مسلما روى عنه سبعة عشر حديثا.
828 - ت (الترمذي) عبد الوارث بن عبيد الله العتكي (1) المروزي.
روى عن ابن المبارك ومسلم بن خالد الزنجي.
وعنه الترمذي واسحاق بن ابراهيم ابن اسماعيل البتى وعبد الله بن محمود المروزي وأبو جعفر محمد بن عبدالله بن عروة الهروي ومحمد بن علي بن حمزة المروزي.
وقال ابن أبي حاتم روى عن ابن المبارك الكثير وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وثلاثين ومائتين.
(من اسمه عبد الوهاب) 829 - د س ق (أبى داود والنسائي وابن ماجة) عبد الوهاب بن بخت (2) الاموي.
مولى آل مروان أبو عبيدة ويقال أبو بكر المكى.
سكن الشام ثم المدينة.
روى
__________
(1) العتكى بفتح المهملة والمثناة اه تقريب.
(2) بخت بضم الموحدة وسكون المعجمة بعدها مثناة اه تقريب.
(*)

عن انس وأبي هريرة يقال مرسل وابن عمر وأبى ادريس الخولانى وعمر بن عبد العزيز وزر بن حبيش وعبد الواحد البصري وأبى اسحاق السبيعى وعطاء بن أبى رباح ومحمد
ابن عجلان وأبى الزناد وهؤلاء الاربعة ماتوا بعده.
وعنه أيوب وعبيد الله بن عمر ومالك وابن عجلان وزيد بن أبى أنيسة وشعيب بن أبى حمزة ومعان بن رفاعة ومعاوية ابن صالح الحضرمي وآخرون.
وقال ابن معين قد سمع منه مالك وكان ثقة وليس بينه وبين سلمة بن بخت قرابة وسلمة أيضا ثقة وقال أبو زرعة ويعقوب بن سفيان والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح لا بأس به وقال مصعب الزبيري كان عبد الوهاب بن بخت في بلاد العدو يشبه بالبطال وهما من موالي آل مروان وقال مالك كان كثير الحج والعمرة والغزو حتى استشهد وقال ابن جرير ذكر محمد بن عمر عن عبدالله بن عمر غزا عبد الوهاب بن بخت مع البطال فانكشفوا فجعل عبد الوهاب يكر فرسه ثم القى بيضته عن رأسه وصاح أنا عبد الوهاب ابن بخت من الجنة تفرون ثم تقدم في نحر العدو فخلط القوم فقتل وقتل فرسه.
قال الآجري عن أبي داود عبد الوهاب بن أبي بكر هو عبد الوهاب بن بخت قتل مع البطال يوم...ثم قال كان فاضلا كذا قال أبو داود والمعروف انهما اثنان وقال عمرو بن علي وغير واحد قتل مع البطال سنة (113) وكذا أرخه غير واحد وقال علي ابن عبدالله التميمي قتل مع البطال سنة (111).
قلت: ذكره ابن حبان فقال كان يخطئ ويهم شديدا ويقال عبد الوهاب بن أبى بكر.
كان ابن معين حسن الرأي فيه نقله النباتي ونقل عن النسائي أنه قال عبد الوهاب بن بخب ثقة ثم قال عبد الوهاب ابن أبى بكر ثقة فجعلهما اثنين وهما واحد في قول ابن حبان قال وقال ابن حزم عبد الوهاب ابن بخت ليس بالمشهور ثم زيف كلامه.
830 - د س (أبى داود والنسائي) عبد الوهاب بن أبي بكر واسمه رفيع المدني وكيل الزهري.
روى عن الزهري وعن أخي الزهري عبدالله بن مسلم عن الزهري.
وعنه يحيى ابن سعيد الانصاري ويزيد بن عبدالله بن الهاد والدراوردي.
قال أبو حاتم ثقة صحيح

الحديث ما به بأس من قدماء أصحاب الزهري وقال النسائي ثقة.
قلت: وقال الدارقطني من زعم أنه عبد الوهاب بن بخت فقد أخطأ فيه.
831 - عبد الوهاب بن الحكم.
ويقال ابن عبد الحكم يأتي.
832 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبد الوهاب بن سعيد بن عطية السلمي أبو محمد الدمشقي المفتي المعروف بوهب.
روى عن اسماعيل بن عياش وابن عيينة وشعيب بن اسحاق وعبد الرحمن بن زيد ابن اسلم.
وعنه شعيب بن شعيب بن اسحاق وعباس بن الوليد الخلال وعبد الله بن عبد الرحمن الدارمي وعمر بن مضر بن عمر العنسى ويحيى بن عتاب الحمصي ويعقوب ابن سفيان الفارسي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو زرعة الدمشقي مات عبد الوهاب ابن سعيد المفتي السلمى الذي يقال له وهب سنة ثلاث عشرة ومائتين وكذا أرخه يعقوب بن سفيان.
833 - ق (ابن ماجة) عبد الوهاب بن الضحاك بن ابان السلمي العرضي (1) أبو الحارث الحمصي سكن سلمية (2).
روى عن اسماعيل بن عياش وبقية بن الوليد وعيسى بن يونس وابن أبي فديك ومحمد ابن شعيب بن شابور والوليد بن مسلم وابن عيينة وجماعة.
وعنه ابن ماجة وعبد الوهاب ابن نجدة وهو من اقرانه وابن أبي عاصم وبقي بن مخلد وحرب بن اسماعيل ومحمد ابن سليمان بن فارس ومحمود بن محمد بن أبي المضاء والحسن بن علي المعمري ومحمد بن الحسن بن قتيبة ومحمد بن عبيد الله بن الفضيل الكلاعي وأحمد بن عبد الوهاب بن نجدة وابراهيم ابن
__________
(1) العرضى بضم المهملة وسكون الراء بعدها معجمة اه تقريب.
(2) سلمية بتقديم الميم على الياء التحتية بلد من نواحي حمص اه هامش.
(*)

محمد بن عرفة ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي وأبو عروبة الحراني وغيرهم.
قال البخاري عنده عجائب وقال أبو داود كان يضع الحديث قد رأيته وقال النسائي ليس بثقة متروك وقال العقيلي والدارقطني والبيهقي متروك وقال صالح بن محمد الحافظ منكر الحديث عامة حديثه كذب وقال ابن أبى حاتم سمع منه أبى بسلمية وترك حديثه والرواية عنه هذا قاص وقال محمد بن عوف قيل له انه كان يأخذ فوائد أبى اليمان فيحدث بها عن اسماعيل بن عياش وحدث باحاديث كثيرة موضوعة قال فخرجت إليه فقلت ألا تخاف الله فضمن لي أن لا يحدث بها بعد ذلك وقال ابن عدي واظن قال عبدان كان البغداديون يأتمنونه فمنعتهم وقال الجوزجاني أقدم وجسر فأراح الناس.
وقال ابن عدي وبعض حديثه لا يتابع عليه.
قال ان عبد الوهاب بن أبي عاصم مات سنة خمس وأربعين ومائتين.
قلت.
وقال الدارقطني في موضع آخر له عن اسماعيل ابن عياش وغيره مقلوبات وبواطيل وقال الآجري عن أبي داود غير ثقة ولا مأمون وقال ابن حبان كان يسرق الحديث لا يحل الاحتجاج به وقال الحاكم وأبو نعيم روى أحاديث موضوعة وقال ابن السمعاني عرض ناحية بدمشق ورد ذلك عليه ابن الاثير وقال بل هي مدينة صغيرة بين الفرات ودمشق وهي من أعمال حلب.
834 - تمييز عبد الوهاب بن الضحاك النيسابوري.
رحل ولقي حجاج بن محمد الاعور.
وعنه أبو أحمد بن فارس وجعفر بن سوار.
835 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبد الوهاب بن عبد الحكم بن نافع أبو الحسن الوراق البغدادي.
صدوق ويقال له أبو الحكم أيضا وهو نسائي الاصل.
روى عن حجاج بن محمد ومعاذ ابن معاذ وعبد المجيد بن أبي رواد وشعيب بن صالح ويحيى بن سعيد الاموي ويحيى ابن
سليم الطائفي ويزيد بن هارون وأبي ضمرة أنس بن عياض.
وعنه أبو داود وأبو القاسم البغوي وابن صاعد والحسين المحاملي وآخرون.

قال المروزي عبد الوهاب عن أحمد رجل صالح مثله يوفق لاصابة الحق وقال الميموني عن أحمد ليس يعرف مثله وقال المثنى بن جامع ذكرته لاحمد فقال إني لادعو الله له وقال النسائي والدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب كان ثقة رجلا صالحا ورعا زاهدا وقال ابن المنادى كان من الصالحين العقلاء وقال لي ابنه الحسن كان أبي إذا وقعت منه قطعة فأكثر لا يأخذها وقال أبو مزاحم الخاقاني عن أبيه ما رأيت أبي ضاحكا قط وقال أبو بكر بن محمد بن عبد الخالق مات سنة خمسين ومائتين وقال أبو القاسم البغوي وغيره مات سنة (51).
836 - د (أبي داود) عبد الوهاب بن عبدالرحيم بن عبد الوهاب بن محمد بن يزيد الاشجعي أبو عبد الله الدمشقي الجوبري (1).
روى عن مروان بن معاوية والوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب بن شابور وابن عيينة وشعيب بن إسحاق وعقبة بن علقمة وعيسى بن خالد اليمامي نزيل دمشق.
وعنه أبو داود وأبوالجهم أحمد بن الحسين بن طلاب المشغراني وأحمد بن عبد الواحد الجوبري وأبو الدحداح وعبد الله بن أحمد بن أبي الحواري ومحمد بن الحسن بن قتيبة وأبو بكر بن أبي داود وأبو الحسن بن جوصاء وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال أبوالدحداح مات سنة (49) وقال عمرو بن دحيم مات في المحرم سنة خمسين ومائتين.
837 - ع (الستة) عبد الوهاب بن عبدالمجيد بن الصلت بن عبيد الله بن الحكم بن أبي العاص الثقفي أبو محمد البصري.
روى عن حميد الطويل وأيوب السختياني وابن عون وخالد الحذاء وداود بن أبي هند وعوف الاعرابي وعبيد الله بن عمر ويونس بن عبيد ويحيى بن سعيد الانصاري وجعفر ابن
__________
(1) الجوبري بفتح الجيم والموحدة بينهما واو ساكنة اه خلاصة.
(*)

محمد بن علي وإسحاق بن سويد وحبيب المعلم وسعيد الجريري وابن جريج وغيرهم.
وعنه الشافعي وأحمد وعلي ويحيى وإسحاق وابنا أبي شيبة وأبو خيثمة وبندار وأبو موسى ومسدد وابراهيم بن محمد بن عرعرة وأزهر بن جميل وعبيد الله القواريري وأبو غسان المسمعي ومحمد بن عبدالله بن حوشب ومحمد بن يحيى بن أبي عمر ويحيى بن حبيب ابن عربي وقتيبة بن سعيد وسويد بن سعيد والحسن بن عرفة وآخرون.
قال عفان عن وهب لما مات عبدالمجيد قال لنا أيوب إلزموا هذا الفتى عبد الوهاب وعده ابن مهدي فيمن كان يحدث من كتب الناس ولا يحفظ ذلك الحفظ وقال أحمد الثقفي أثبت من عبدالاعلى الشامي وقال عثمان سألت يحيى بن معين قلت ما حال وهيب في أيوب فقال ثقة قلت هو أحب إليك أو عبد الوهاب قال ثقة وثقة وقال الدوري عن ابن معين اختلط بآخره وقال عقبة بن مكرم اختلط قبل موته بثلاث سنين أو أربع سنين وقال علي بن المديني ليس في الدنيا كتاب عن يحيى يعني ابن سعيد الانصاري أصح من كتاب عبد الوهاب وكل كتاب عن يحيى فهو عليه كل.
وقال محمد بن سعد كان ثقة وفيه ضعف وتوفي سنة أربع وتسعين ومائة وقال أحمد كان مولده سنة (8) وقال الفلاس ولد سنة (110) ومات سنة (94).
قلت وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (84) وقيل سنة (94) وقال الترمذي سمعت قتيبة يقول ما رأيت مثل هؤلاء الاربعة مالك والليث وعبد الوهاب الثقفي وعباد بن عباد وقال العجلى بصري ثقة وقال عمرو بن علي اختلط حتى كان لا يعقل وسمعته وهو مختلط يقول حدثنا محمد بن عبدالرحمن بن ثوبان باختلاط شديد.
838 - عخ م 4 (البخاري في خلق أفعال العباد ومسلم والاربعة) عبد الوهاب بن عطاء الخفاف أبو نصر العجلي مولاهم البصري.
سكن بغداد.
روى عن سليمان التيمي وحميد الطويل وخالد الحذاء وابن عون وابن جريج ومالك وهشام وحسان واسرائيل واسماعيل بن مسلم وعبد الله بن عمر وسعيد ابن أبي عروبة ولارمه وعرف بصحبته وجماعة.
وعنه أحمد وإسحاق وابن معين وعمرو ابن زرارة النيسابوري محمد بن عبدالله الرزي والحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني وعبد الله

ابن محمد بن إسحاق الاذرمي وأبو ثور ابراهيم بن خالد الكلبي وابراهيم بن سعيد الجوهري وإسحاق بن منصور الكوسج ومحمد بن سليمان الانباري ومحمد بن حاتم بن بزيع والعباس الدوري والحارث بن أبي أسامة ومحمد بن أحمد بن العوام الرياحي والوليد الفحام ويحيى بن أبي طالب وآخرون.
قال أحمد كان يحيى بن سعيد حسن الرأي فيه كان يعرفه معرفة قديمة وقال المروذي قلت لاحمد بن حنبل عبد الوهاب بن عطاء ثقة فقال ما تقول إنما الثقة يحيى القطان وقال الاثرم عن أحمد كان عالما بسعيد وقال الآجري سئل أبو داود عن السهمي والخفاف في حديث ابن أبي عروبة فقال عبد الوهاب أقدم فقيل له عبد الوهاب سمع زمن الاختلاط فقال من قال هذا سمعت أحمد يقول عبد الوهاب أقدم وقال يحيى بن طالب بلغنا أن عبد الوهاب كان مستملى سعيد وقال ابن أبي خيثمة وعثمان الدارمي عن ابن معين لا بأس به وقال ابن العلاء عن ابن معين يكتب حديثه وقال الدوري عن ابن معين ثقة.
وقال محمد بن سعد لزم سعيد بن أبي عروبة وعرف بصحبته وكتب كتبه وكان كثير الحديث معروفا قدم بغداد فلم يزل بها حتى مات وقال الساجي صدوق ليس بالقوي عندهم وقال البخاري ليس بالقوي عندهم وهو يحتمل وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال يكتب حديثه محله الصدق قلت أهو أحب إليك أو أبو زيد
النحوي في ابن أبي عروبة فقال عبد الوهاب وليس عندهم بقوي في الحديث وقال البرذعي قيل لابي زرعة روى عن ثور بن يزيد حديثين ليسا من حديث ثور وذكر عن يحيى ابن معين هذين الحديثين فقال لم يذكر فيهما الخبر.
وقال صالح بن محمد الاسدي أنكروا على الخفاف حديثا رواه عن ثور عن مكحول عن كريب عن ابن عباس في فضل القتلى وما أنكروا عليه غيره وكان ابن معين يقول هذا الحديث موضوع قال صالح وعبد الوهاب لم يقل فيه حدثنا ثور ولعله دلس فيه وهو ثقة وقد روى الترمذي الحديث المذكور في المناقب عن ابراهيم بن سعيد الجوهري عن عبد الوهاب وقال حسن غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه.
قال خليفة بن خياط مات بعد المائتين وقال يحيى بن أبي طالب سمعنا منه في سنة (198) إلى آخر سنة (204) وقال عبدا لباقي بن قانع مات سنة (4) وقيل سنة ست ومائتين.

وقال البخاري في اللباس من صحيحه حدثنا محمد بن بشار ثنا عبد الوهاب عن عبيد الله بن عمر عن حبيب عن حفص بن عاصم عن أبي هريرة في النهي عن اشتمال الصماء هكذا وقع في عامه الاصول عبد الوهاب غير منسوب وهو الثقفي ووقع في بعض النسخ عبد الوهاب بن عطاء وفيه نظر فان ابن عطاء لا تعرف له رواية عن عبيد الله بن عمر ولم يذكره أحد في رجال البخاري في الصحيح.
قلت: قال ابن سعد كان صدوقا إن شاء الله تعالى وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة عبد الوهاب بن عطاء ليس بكذاب ولكن ليس هو ممن يتكل عليه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات ببغداد سنة أربع ومائتين في المحرم وقال الدارقطني ثقة وقال الميموني عن أحمد بن حنبل ضعيف الحديث وقال البخاري يكتب حديثه قيل له يحتج به قال أرجو إلا انه كان يدلس عن ثور واقوام أحاديث مناكير وقال النسائي ليس به بأس وكذا قال ابن عدي وقال الحسن ابن سفيان ثقة وقال البزار ليس بقوي وقد احتمل أهل العلم حديثه.
839 - ق (ابن ماجة) عبد الوهاب بن مجاهد بن جبر المكي مولى عبد الوهاب بن السائب المخزومي.
روى عن أبيه وعطاء.
وعنه اسماعيل بن عياش وبكار بن محمد السيريني وبكر ابن الشرود الصنعاني وسليم بن مسلم المكي وعبد الرزاق ولم يسمه عبد الوهاب الثقفي وعبد الوهاب الخفاف والمعلى بن هلال وعثمان بن الهيثم.
كذبه سفيان الثوري وقال وكيع كانوا يقولون انه لم يسمع من أبيه وقال أحمد ليس بشئ ضعيف الحديث وقال الجوزجاني غير مقنع وقال ابن معين وأبو حاتم ضعيف وقال النسائي ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابع عليه.
وقال المزي لم أقف على رواية ابن ماجة له.
قلت: هي موجودة في بعض النسخ في كتاب السنة وقال علي بن المديني ويحيى بن معين لا يكتب حديثه وليس بشئ وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال الدارقطني ليس بشئ ضعيف وقال الازدي لا تحل الرواية عنه وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث وقال الحاكم روى أحاديث موضوعة وقال ابن الجوزي اجمعوا على ترك حديثه

840 - د س (أبي داود والنسائي) عبد الوهاب بن نجدة (1) الحوطي أبو محمد الجبلي.
روى عن الدراوردي واسماعيل بن عياش وبقية والوليد بن مسلم وأشعث بن شعبة وبشر بن بكر وشعيب بن إسحاق وعيسى بن يونس وسعيد بن سالم وعثمان بن سعيد التنيسي وأبي كثير وأبي اليمان والفريابي وجماعة.
وعنه أبو داود وروى النسائي عن صفوان بن عمر وعنه وعن ابنه أحمد بن عبد الوهاب عنه وأبو زرعة مكاتبة وأبو بكر ابن أبي عاصم وسلمة بن شبيب وابراهيم الجوزجاني وابن أبي خيثمة وأحمد بن ابراهيم ابن فيل وعمران بن بكار البراد ومحمد بن عون وعبد الله بن الحسين بن حاتم المصيصي
وغيرهم.
وقال يعقوب بن الحمصي ثبت ثقة وقال ابن أبي عاصم ثقة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي عن بعض شيوخه مات سنة اثنتين وثلاثين ومائتين.
قلت: وفيها أرخه ابن قانع وقال كان ثقة.
841 - ق (ابن ماجة) عبد الوهاب بن الورد (2) المكي.
عن رجل من أهل المدينة.
وعنه ابن المبارك.
قيل انه وهيب بن الورد وقيل بل هو أخ له وسيعاد.
قلت: وممن نص على ان وهب بن الورد اسمه عبد الوهاب يعقوب ابن سفيان في تاريخه والشيرازي في الالقاب وحكاه عن ابن المبارك وأبي العباس السراج وكذا حكى عن يحيى بن معين.
842 - ت (الترمذي) عبد الوهاب بن يحيى بن عباد بن عبدالله بن الزبير الزبيري.
__________
(1) (نجدة) في التقريب بفتح النون وسكون الجيم (والحوطى) في لب اللباب بفتح المهملة بعدها واو ساكنة نسبة إلى الجبل وصرح في المشتبه للذهبي انه جبل قاسيون اه شريف الدين.
(2) الورد بمفتوحة وسكون راء اه مغنى.
(*)

روى عن جد أبيه عبدالله بن الزبير.
وعنه فليح بن سليمان وهشام بن عروة وجويرية بن أسماء.
قال أبو حاتم شيخ وقال الزبير بن بكار أمه أسماء بنت ثابت ابن عبدالله بن الزبير.
قلت: ذكره ابن حبان في اتباع التابعين من الثقات وقال يروي عن المدنيين ومقتضاه عنده انه لم يلحق جد أبيه عبدالله بن الزبير فيحرر (1).
(من اسمه عبد) 843 - خت م ت (البخاري في التعاليق ومسلم والترمذي)
عبد بن حميد بن نصر الكشي (2) أبو محمد قيل ان اسمه عبدالمجيد.
روى عن جعفر بن عون وأبي أسامة وعبد الله بكر السهمي ويزيد بن هارون وابن أبي فديك وأحمد بن إسحاق الحضرمي والحسن الاشيب والحسين الجعفي وروح بن عبادة وسعيد بن عامر عبد الرزاق وعبد الصمد بن عبد الوارث وعمر بن يونس اليمامي وعلي ابن عاصم ومحمد بن بشر العبدي ومحمد بن بكر البرساني ومصعب بن المقدام وأبي داود الحفري وأبي عامر العقدي وأبي داود وأبي الوليد الطيالسيين وأبي النضر ويحيى ابن آدم ويعقوب بن ابراهيم بن سعد ويعلى بن عبيد ويونس بن محمد المؤدب وعارم ومسلم ابن ابراهيم وأبي نعيم وعبيد الله بن موسى والمقري والقعنبي وأبي عاصم وخلق.
وعنه مسلم والترمذي وابنه محمد بن عبد وسهل بن شاذويه وأبو معاذ العباس ابن
__________
(1) (عبد الوهاب) الثقفي هو ابن عبدالمجيد - (عبد الوهاب) الحوطى هو ابن نجدة - (عبد الوهاب) الخفاف هو ابن عطاء - (عبد الوهاب) المغربي عنه مروان ابن توبة هو ابراهيم بن محمد بن أبي يحيى - (عبد الوهاب) الوراق هو ابن عبد الحكم - (عبد الوهاب) عن عبيد الله بن عمر وعنه محمد بن بشار هكذا وقع في عامة أصول البخاري في اللباس عنه مسور وهو ابن عبدالمجيد الثقفي.
قال المزي وفي بعض النسخ عبد الوهاب ابن عطاء وفيه نظر اه هامش الاصل.
(2) الكشى في لب اللباب بالفتح والتشديد نسبة إلى كش قرية على ثلاثة فراسخ من جرجان وقال صاحب التقريب الكسى بمهملة انتهى وكس مدينة بما وراء النهر اه أبو الحسن.
(*)

ادريس الملقب خرك وبكر بن المرزبان وسليمان بن اسرائيل الخجندي وشاه بن جعفر وعمر بن محمد بن عبد بن عامر أحد الضعفاء وآخرون من آخرهم ابراهيم بن خريم ابن قمر اللخمي الشاشي رواية التفسير والمسند عنه.
قال البخاري في دلائل النبوة عقب حديث ابن عمر في حنين الجذع وقال عبدالحميد ثنا عثمان بن عمر ثنا معاذ بن العلاء عن
نافع بهذا فقيل انه عبد بن حميد هذا.
وقال أبو حاتم بن حبان في الثقات عبدالحميد بن حميد بن نصر الكشى وهو الذي يقال له عبد بن حميد وكان ممن جمع وصنف ومات سنة تسع وأربعين ومائتين وقال صاحب الشيوخ النبل مات بدمشق ولم يذكره مع ذلك في تاريخ دمشق.
قلت: لعل قوله بدمشق وقع في بعض النسخ السقيمة فان أكثر النسخ ليس فيها بدمشق وقال ابن قانع مات بكش فلعلها كانت في النبل كذلك وتصحفت.
وقرأت بخط الذهبي لم يدخل عبد ابن حميد دمشق قط وحكى غنجار في تاريخ بخارى قال كان يحيى بن عبد الغفار الكشى مريضا فعاده عبد بن حميد فقال لا أبقاني الله بعدك فماتا جميعا مات يحيى ومات عبد في اليوم الثاني فجأة من غير مرض ورفعت جنازتهما في يوم واحد.
وقرأت بخط محمد بن مزاحم في ظهر جزء من تفسير عبد قال ثنا ابراهيم بن خريم ابن خاقان سنة (309) ثنا أبو محمد عبدالحميد بن حميد فذكره وقال الشيرازي في الالقاب عبد هو عبدالحميد بن حميد ثم ساق عن ابراهيم بن أحمد البلخي وهو المستملى ثنا داود بن سليمان بن خزيمة أبو خزيمة ببخارى أنا عبدالحميد بن حميد ثنا يحيى بن آدم فذكر حديثا وكذا ساق الثعلبي في مقدمة تفسيره بسنده إليه من طريق داود بن سليمان هذا وكذا قال من طريق عمر بن محمد البجيري عن عبدالحميد بن حميد.
844 - عبد بن عبد أبو عبد الله الجدلي في الكنى.
845 - ق (ابن ماجة) عبدالمزني والد يزيد.
عن النبي صلى الله عليه وسلم في العقيقة.
وعنه ابنه يزيد.
قال أبو حاتم اراه مرسلا أخرجه ابن

ماجة وسقط قوله عن أبيه من كتابه.
قلت: وثبت عن أبيه في المعجم الاوسط من الوجه الذي أخرجه منه ابن ماجة وهو عند أحمد أيضا.
(من اسمه عبدان) 846 - عبدان بن حريث.
هو العيزار (1) فصحف.
847 - عبدان بن عثمان.
هو عبدالله تقدم.
(من اسمه عبدة) 848 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبدة (2) بن حزن النصري.
ويقال النهدي أبو الوليد الكوفي ويقال عبيدة ويقال نصر بن حزن أحد بنى نصر بن معاوية مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم بعث موسى وهو راعي غنم.
وعن ابن مسعود.
وعنه أبو إسحاق السبيعي ومسلم البطين والحسن بن سعد وحصين بن عبدالرحمن.
قال الآجري عن أبي داود وقال شعبة عن أبي إسحاق عن نصر بن حزن وهو عبدة بن حزن من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقد قيل عبيدة وقال ابن أبي عدي عن شعبة قلت لابي إسحاق نصر بن حزن أدرك النبي صلى الله عليه وسلم قال قال شريك له صحبة وقال حصين رأيت أبا الاحوص وعبدة أخا بني نصر بن معاوية في المسجد يذكران وكان عبدة أدرك عمر وكان من قرائهم وقال مسلمة والازدي تفرد أبو إسحاق بالرواية عنه.
قال الازدي ويقال نصر بن حزن وعبدة أصح وقال ابن حبان في ثقات التابعين عبدة
__________
(1) عيزار بتحتانية وزاي وآخره راء اه تقريب.
(2) عبدة في هامش الخلاصة بإسكان الباء الموحدة (والنصري) بالنون (وحزن) في التقريب بفتح المهملة وسكون الزاي اه شريف الدين.
(*)

ابن حزن روى عن عمر وقد قيل ان له صحبة ولم يصح ذلك عندي وقال أبو حاتم ما أرى له صحبة هو تابعي قد ذكر يحيى بن آدم من كان بالكوفة من الصحابة فلم يذكره فيهم وقال ابن عبد البر جعل بعضهم حديثه مرسلا لروايته عن ابن مسعود وقال ابن البرقي وابن
السكن لا تصح له صحبة وذكره أبو نعيم الفضل بن دكين فيمن سكن الكوفة من الصحابة وفي نوادر الاصول للحكيم من طريق حجاج بن نصر عن شعبة عن أبي إسحاق عن نصر ابن حزن وكان قد رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر الحديث.
849 - ع (الستة) عبدة بن سليمان الكلابي أبو محمد الكوفي يقال اسمه عبدالرحمن ابن سليمان بن حاجب بن زرارة بن عبدالرحمن بن صرد بن سمير بن مليل ابن عبدالله بن أبي بكر بن كلاب.
أدرك صرد الاسلام وأسلم.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد ويحيى بن سعيد الانصاري وعاصم الاحول وعبيد الله بن عمر وهشام بن عروة وأبو إسحاق وطلحة بن يحيى بن طلحة وسعيد بن أبي عروبة والاعمش والثوري وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز ومحمد بن عمرو ابن علقمة وغيرهم.
وعنه أحمد واسحاق وابنا أبي شيبة وابراهيم بن موسى الرازي وعمرو الناقد وأبو الشعثاء علي بن الحسن ومحمد بن سلام البيكندي وأبو كريب محمد بن العلاء ومحمد بن عبدالله بن نمير وهناد بن السري وأبو سعيد الاشج وابراهيم بن محسر وغيرهم.
قال صالح بن أحمد عن أبيه ثقة ثقة وزيادة مع صلاح في بدنه وكان شديد الفقر وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين أبو أسامة أحب اليك أو عبدة بن سليمان قال ما منهما إلا ثقة.
وقال العجلي ثقة رجل صالح صاحب قرآن يقرى وقال الميموني عن أحمد قدمت الكوفة سنة (188) وقد مات عبدة سنة سبع وثمانين ومائة قبل قدومي بسنة وقال ابن سعد كان ثقة مات في رجب سنة (88) وكذا أرخه ابن نمير لكنه قال في جمادي الثانية.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث جدا مات في رجب سنة (7) وقال ابن أبي حاتم سئل أبي وأبو زرعة عن عبدة ويونس بن بكير وسلمة بن الفضل أيهم أحب اليكم في ابن اسحاق فقالا عبدة بن سليمان وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان ابن أبي شيبة ثقة مسلم صدوق وقال الدارقطني ثقة.

850 - د (أبي داود) عبدة بن سليمان المروزي أبو محمد ويقال أبو عمرو.
نزل المصيصة وصحب ابن المبارك وروى عنه وعن أبي إسحاق الفزاري والفضل ابن موسى السيناني وأبي عصمة ومخلد بن الحسين وأبي علي اسحاق بن ابراهيم قاضي بلخ وغيرهم.
وعنه أبو داود والاثرم وعثمان الدارمي وأبو حاتم ومحمد بن عاصم الثقفي وعبد الكريم بن الهيثم وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث وذكر ابن عدي ان البخاري روى عنه ولم يذكر ذلك غيره.
قلت.
ووثقه الدارقطني وقال البخاري أحاديثه معروفة يقال مات سنه تسع وثلاثين ومائتين.
851 - (تمييز) عبدة بن سليمان بن بكر البصري أبو سهل.
نزل مصر.
روى عن أحمد بن يونس ويوسف بن عدي والقعنبي وعلي بن معبد الرقي وخالد ابن نزار وغيرهم.
وعنه أبو عوانة الاسفرايني واسحاق بن بهلول التنوخي والحسن بن...صاحب الشاشي وعلي بن محمد الانصاري وأسامة بن علي بن سعيد بن بشير الرازي والحسين بن اسحاق بن ابراهيم العجلي.
قال ابن يونس مات بمصر سنة (273).
قلت.
وقال الدارقطني مصري صالح.
852 - خ 4 (البخاري والاربعة) عبدة بن عبدالله بن عبدة الخزاعي الصفار أبو سهل البصري كوفي الاصل.
روى عن عبد الصمد بن عبد الوارث وحسين الجعفي ويحيى بن آدم وأبي داود الحفري وأبي داود الطيالسي ويزيد بن هارون وحرمي بن حفص ومعاوية بن هشام وغيرهم.
وعنه الجماعة سوى مسلم وابن خزيمة وأبو حاتم ومحمد بن هارون الرويانى وزكرياء الساجى والبحتري وأبو بكر البزار وأحمد بن يحيى بن زهير التستري وأبو قريش
محمد بن جمعة وعبدان الاهوازي وعلي بن العباس المقانعى وأبو علي محمد بن سليمان المكى ويحيى بن صاعد وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وقال أبو القاسم مات بالاهواز سنة ثمان وخمسين ومائتين.
قلت.
وذكر مسلمة بن قاسم وأبو علي

الجياني انه مات بالبصرة سنة سبع وخمسين وقال الحاكم عن الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
853 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي) عبدة بن عبدالرحيم بن حسان أبو سعيد المروزي.
روى عن بقية والنضر بن شميل وأبى معاوية والمحاربي والفضل بن موسى السينانى وضمرة بن ربيعة ومحمد بن حرب الابرش وجماعة.
وعنه البخاري في كتاب الادب والنسائي وأبو حاتم وأبو زرعة الدمشقي وعبد الله بن أحمد بن حنبل وابن أبى عاصم وموسى بن اسحاق الانصاري وحرب بن اسماعيل وابن أبى الدنيا وعمر بن سعيد ابن سنان المنبجى ومحمد بن زبان (1) البصري ومحمد بن عبيد الله بن الفضل الكلاعى والحسن بن سفيان وآخرون.
قال أبو حاتم صدوق وقال عبدالله بن أحمد بن حنبل شيخ صالح وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر صدوق لا بأس به وقال أبو داود لا أحدث عنه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس قدم مصر وحدث بها ثم خرج إلى دمشق فمات بها سنة أربع وأربعين ومائتين.
قلت.
ووثقه مسلمة وذكر ابن السمعاني انه يقال له الباباني بموحدتين وبنون نسبة إلى موضع بمرو.
854 - خ م ل ت س ق (البخاري ومسلم وأبي داود في المسائل والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبدة بن أبي لبابة الاسدي الغاضري (2).
مولاهم يقال مولى قريش أبو القاسم البزاز الكوفي الفقيه نزيل دمشق.
روى عن ابن عمر وابن عمرو وزر بن حبيش وأبي وائل ومجاهد وهلال بن يساف ووراد كاتب المغيرة وغيرهم وأرسل عن عمر.
روى عنه ابن أخته الحسن بن الحر وحبيب بن أبي ثابت ومات قبله والاعمش وابن جريج والاوزاعي وشعبة والثوري وفليح
__________
(1) محمد بن زبان بزاي وموحدة اه المشتبه.
(2) الغاضرى بمعجمتين اه خلاصة.
(*)

ابن سليمان ومحمد بن جحادة وعمرو بن الحارث وعبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان وابن عيينة وغيرهم.
قال الميموني عن أحمد لقي ابن عمر بالشام وقال ابن سعد كان من فقهاء أهل الكوفة وقال سعيد بن عبد العزيز كان يكنى أبا القاسم كناه مكحول وقال الاوزاعي لم يقدم علينا من العراق أحد أفضل من عبدة بن أبي لبابة والحسن بن الحر وكانا شريكين وقال يعقوب بن سفيان ثقة من ثقات أهل الكوفة وقال أبو حاتم والنسائي وابن خراش ثقة وقال علي بن المديني عن ابن عيينة جالست عبدة بن أبي لبابة سنة ثلاث وعشرين ومائة.
قلت.
وقال العجلي كوفي ثقة وقال يعقوب بن سفيان من ثقات أهل الكوفة وذكره ابن حبان في الثقات وقال جالسه ابن عيينة ثلاثا وعشرين سنة كذا قال والصواب ما في الاصل (1).
تم طبع الجزء السادس من هذا الكتاب على مطابع دار الفكر بعون الله الملك العلي الوهاب ختام شهر رمضان المبارك سنة 1403 هجرية على صاحبها ألف ألف صلاة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية ويتلوه الجزء السابع أوله عبيد الله بن الاخنس وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
وحبيب بن أبي ثابت ومات قبله والاعمش وابن جريج والاوزاعي وشعبة والثوري وفليح
__________
(1) محمد بن زبان بزاي وموحدة اه المشتبه.
(2) الغاضرى بمعجمتين اه خلاصة.
(*)

ابن سليمان ومحمد بن جحادة وعمرو بن الحارث وعبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان وابن عيينة وغيرهم.
قال الميموني عن أحمد لقي ابن عمر بالشام وقال ابن سعد كان من فقهاء أهل الكوفة وقال سعيد بن عبد العزيز كان يكنى أبا القاسم كناه مكحول وقال الاوزاعي لم يقدم علينا من العراق أحد أفضل من عبدة بن أبي لبابة والحسن بن الحر وكانا شريكين وقال يعقوب بن سفيان ثقة من ثقات أهل الكوفة وقال أبو حاتم والنسائي وابن خراش ثقة وقال علي بن المديني عن ابن عيينة جالست عبدة بن أبي لبابة سنة ثلاث وعشرين ومائة.
قلت.
وقال العجلي كوفي ثقة وقال يعقوب بن سفيان من ثقات أهل الكوفة وذكره ابن حبان في الثقات وقال جالسه ابن عيينة ثلاثا وعشرين سنة كذا قال والصواب ما في الاصل (1).
تم طبع الجزء السادس من هذا الكتاب على مطابع دار الفكر بعون الله الملك العلي الوهاب ختام شهر رمضان المبارك سنة 1403 هجرية على صاحبها ألف ألف صلاة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية ويتلوه الجزء السابع أوله عبيد الله بن الاخنس وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين
__________
(1) (عبدة) عن عبد الصمد وعنه (خ) قال الحافظ ابن عدي وروى البخاري عن عبدة بن سليمان المروزي اه خلاصة.
(*)

كتاب تهذيب التهذيب للامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني المتوفى سنة 582 ه الطبعة الاولى 1404 ه - 1984 م الجزء السابع دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع

بسم الله الرحمن الرحيم (من اسمه عبيدالله مصغرا) 1 - ع (الستة) عبيدالله بن الاخنس (1) النخعي أبو مالك الكوفي الخزاز ويقال مولى الازد.
روى عن ابن أبي مليكة ونافع مولى ابن عمر وأبي الزبير وعمرو بن شعيب وابن أبى بردة والوليد بن عبدالله بن أبي مغيث وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبي حسين ويحيى بن أبي كثير.
وعنه يحيى القطان وأبو قدامة الحارث بن عبيد وسعيد ابن أبي عروبة وروح بن عبادة وأبو عوانة ومحمد بن سواء وأبو معشر البراء وعبد الله بن بكر السهمى ومحمد بن عبدالله الانصاري وغيرهم.
قال أحمد وابن معين وأبو داود والنسائي ثقة وقال ابن الجنيد عن ابن معين ليس به بأس.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ كثيرا.
2 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) عبيدالله بن الاسود ويقال ابن الاسد الخولاني ربيب ميمونة.
روى عنها وعن زيد بن خالد الجهني وابن عباس رضى الله عنهم.
وعنه بسر ابن سعيد وعاصم بن عمر بن قتادة ومحمد بن طلحة بن يزيد بن ركانة ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث لا تدخل الملائكة بيتا فيه كلب ولا تصاوير.
وعند الشيخين من بنى مسجدا.
وعند (د) في الوضوء.
قلت: المراد بقوله ربيب ميمونة أنها ربته فقيل كان مولاها لا انه ابن زوجها.
قال المنذري وكذا وقع في رجال الموطأ لابن الحذاء وأفاد أن الذي سمى أباه الاسود هو الليث بن سعد.
__________
(1) الاخنس في المغني بمفتوحة فساكنة معجمة وفتح نون فسين مهملة والخزاز في التقريب بمعجمات اه شريف الدين.
(*)

3 - عبيدالله بن الاصم هو ابن عبدالله يأتي.
4 - بخ (البخاري في الادب المفرد) عبيدالله بن انس بن مالك الانصاري البصري.
روى عن أنس حديث من عال جاريتين.
وعنه ابنه أبو بكر.
رواه البخاري في الادب من حديث محمد بن عبيد عن محمد بن عبد العزيز عن أبي بكر بن عبيدالله ابن أنس عن أبيه عن جده ورواه الترمذي من حديثه وقال عن جده ولم يقل عن أبيه وقال حسين غريب وقد روى محمد بن عبيد عن محمد بن عبد العزيز غير حديث بهذا الاسناد وقال عن أبي بكر بن عبيدالله قال والصحيح عن عبيدالله بن أبي بكر ورواه مسلم من حديث أبي أحمد الزبيري عن محمد بن عبد العزيز عن عبيدالله بن أبي بكر بن أنس عن جده وقد روى عباد بن يعقوب عن موسى بن عثمان الحضرمي عن عمرو بن عبيد عن عبيدالله ابن
أنس بن مالك عن أبيه حديثا غير هذا ولم يذكر البخاري عبيدالله بن أنس في تاريخه ولا ابن أبى حاتم.
5 - بخ م د ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عبيدالله بن أياد بن لقيط السدوسى أبو السليل (1) الكوفي.
روى عن أبيه وعبد الله بن سعيد وكليب بن وائل وعبد الرحمن بن نعيم الاعرجي والصحيح عن أبيه عنه.
روى عنه ابن مهدي وابن المبارك...الازدي وأبو داود الطيالسي وعفان وأحمد بن يونس وجعفر بن حميد وسعيد بن منصور ويحيى ابن يحيى النيسابوري ويحيى الحماني وآخرون.
وقال الدوري عن ابن معين ثقة وكان عريف قومه وقال يحيى بن حسان كان عبدالله بن المبارك يعجب به وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن قانع وابن مندة
__________
(1) أبو السليل بفتح المهملة وكسر اللام وآخره لام أيضا اه تقريب.
(*)

مات سنة تسع وستين ومائة.
قلت: وقال العجلى ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال أبو نعيم كان ابن اياد ثقة وكان له صحيفة فيها أحاديثه فإذا جاءه انسان رمى إليه تلك الصحيفة فكتب منها ما أراد وقال البزار في كتاب السنن ليس بالقوي.
6 - عبيدالله بن أبي بردة.
هو ابن المغيرة يأتي.
7 - ت س (الترمذي والنسائي) عبيدالله بن بسر (1) شامي من أهل حمص.
روى عن أبي امامة عن النبي صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى ومن (ماء صديد) وعنه صفوان ابن عمرو.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الترمذي قال محمد بن اسماعيل لا نعرفه إلا في هذا الحديث قال الترمذي ولعله أن يكون أخا عبدالله بن بسر وقال ابن أبي حاتم عبيدالله بن بسر ويقال عبدالله روى عن أبي امامة وعنه صفوان بن عمرو وقال
الطبراني عبدالله بن بسر اليحصبي عن أبي امامة ثم روى له هذا الحديث وحديثا آخر من رواية بقية عن صفوان بن عمرو والله أعلم.
قلت: وذكر أبو موسى المديني في ذيل الصحابة عبيدالله بن بسر أخو عبدالله بن بسر.
قاله السلماني.
8 - ع (الستة) عبيدالله بن أبي بكر بن انس بن مالك أبو معاذ الانصاري.
روى عن جده وقيل عن أبيه عن جده.
وعنه أخوه بكر بن أبي بكر بن أنس والحمادان وشداد بن سعيد وشعبة وعتبة بن حميد الضبي ومبارك بن فضالة وهشيم ومحمد ابن عبد العزيز الراسبي على خلاف فيه ومرجى بن رجاء وعلي بن عاصم وآخرون.
قال أحمد وابن معين وأبو داود والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(2) عبيدالله بن بسر في التقريب بضم الموحدة وسكون المهلمة مجهول من الرابعة وفي هامش الخلاصة يقال إنه عبدالله بن بسر الحراني اه.
(*)

9 - ق (ابن ماجة) عبيدالله بن جرير بن عبدالله البجلي.
روى عن أبيه.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وعبد الملك بن عمير ويزيد بن أبي زياد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
10 - ع (الستة) عبيد الله بن أبي جعفر المصري أبو بكر الفقيه.
مولى بني كنانة ويقال مولى بني أمية واسم أبي جعفر يسار (1).
رأى عبدالله ابن الحارث بن جزء الزبيدي.
وروى عن حمزة بن عبدالله بن عمر ومحمد بن جعفر ابن الزبير وأبي الاسود ومحمد بن عبدالرحمن وأبي سلمة بن عبدالرحمن بن عوف وأبي
عبدالرحمن الحبلى وبكير بن الاشج وعبد الرحمن الاعرج ونافع مولى ابن عمر وسالم ابن أبي سالم الجيشاني والجلاح أبي كثير ومحمد بن عمرو بن عطاء وطائفة وعنه ابن إسحاق وعمرو بن الحارث وسعيد بن أبي ايوب ويحيى بن ايوب والليث وحيوة بن شريح وأبو شريح عبدالرحمن بن شريح وخالد بن حميد المهري وابن لهيعة المصريون.
قال عبدالله بن احمد بن حنبل عن أبيه كان يتفقه ليس به بأس وقال أبو حاتم ثقة مثل يزيد بن أبي حبيب وقال النسائي ثقة وقال ابن خراش صدوق وقال ابن سعد ثقة فقيه زمانه وقال ابن يونس كان عالما عابدا زاهدا.
قال أبو شريح عبدالرحمن ابن شريح عن عبيدالله بن أبي جعفر غزونا القسطنطينية فكسر بنا مركبنا فالقانا الموج على خشبة في البحر وكنا خمسة أو ستة فانبت الله لنا بعددنا ورقة لكل رجل منا فكنا نمصها فتشبعنا وتروينا فإذا افنينا (2) انبت الله لنا مكانها أخرى حتى مر بنا مركب فحملنا قال ابن لهيعة وغيره ولد سنة ستين وقال يحيى بن بكير توفى بعد دخول المسودة زاد غيره في ذي الحجة سنه (32) وقال خليفة مات سنة (4) وقال أبو حسان الزيادي
__________
(1) يسار بتحتانية ومهملة اه تقريب.
(2) امسينا - في نسخة.
(*)

سنة (5) وقال ابن سعد سنة خمس أو ست وثلاثين ومائة وقال ابن يونس وغيره سنة (36).
قلت: وكذا قال ابن حبان في الثقات وقال العجلى عبدالله بن أبي جعفر بصري ثقة وأخوه عبيدالله لا بأس به ونقل صاحب الميزان عن أحمد أنه قال ليس بقوي.
11 - ق (ابن ماجة) عبيدالله بن الجهم الانماطي البصري.
روى عن ضمرة بن ربيعة وايوب بن سويد.
روى عنه ابن ماجة وابن خزيمة وأبو العباس محمد بن احمد بن سليمان الهروي وأبو عروبة وابو روق الهمداني وسمع منه سنة
تسع وأربعين ومائتين.
له عنده حديثان احدهما في دعاء سليمان عليه الصلاة والسلام لما فرغ من بنيان بيت المقدس.
12 - م خد (مسلم وأبي داود في الناسخ والمنسوخ) عبيدالله بن الحسن بن حصين بن أبي الحر مالك بن الخشخاش بن حباب ابن الحارث بن خلف بن الحارث بن مجفر بن كعب بن العنبر بن عمرو بن تميم العنبري القاضي.
روى عن خالد الحذاء وداود بن أبي هند وسعيد الجريرى وهارون بن رياب وآخرين.
وعنه ابن مهدي وخالد بن الحارث وأبو همام بن الزبرقان ومعاذ بن معاذ العنبري ومحمد ابن عبدالله الانصاري وغيرهم.
قال الآجري قلت لابي داود عبيدالله بن الحسن عندك حجة قال كان فقيها.
قال النسائي فقيه بصري ثقة وقال ابن سعد ولي قضاء البصرة وكان ثقة محمودا عاقلا من الرجال.
قال العجلى لما مات سوار بن عبيدالله طلبوا عبيدالله ابن الحسن فهرب ثم استقضي وقال أبو خليفة عن محمد بن سلام قال أتى رجل عبيدالله ابن الحسن فقال كنا عند الامير محمد بن سليمان فذكرت كل الجميل إلا المزاح فقال والله اني لامزح وما أقول إلا الحق.
وقال ابن مهدى كنا في جنازة فسألته عن مسألة فغلط فيها فقلت له اصلحك الله أتقول فيه كذا وكذا فاطرق ساعة ثم رفع رأسه فقال إذا ارجع وأنا صاغر لان أكون

ذنبا في الحق أحب إلي من أن أكون رأسا في الباطل.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال من سادات أهل البصرة فقها وعلما.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين أنه ولد سنة (105) ويقال سنة (106) وولي القضاء سنة (57) وقال أبو حسان الزيادي مات في ذى القعدة سنة ثمان وستين ومائة وروى له مسلم حديثا واحدا في ذكر موت أبي سلمة ابن عبد الاسد.
قلت: ذكر عمر بن شبة في تاريخ البصرة أن المهدي عزله سنة (66).
وقال ابن أبي خيثمة اخبرني سليمان بن أبي شيخ قال كان عبيدالله بن الحسن اتهم بامر عظيم وروى عنه كلام ردئ يعني قوله كل مجتهد مصيب ونقل محمد بن اسماعيل الازدي في ثقاته أنه رجع عن المسألة التي ذكرت عنه لما تبين له الصواب والله أعلم وقال ابن قتيبة في اختلاف الحديث لم نصير إلى عبيدالله بن الحسن العنبري فنهجم من قبيح مذهبه وشدة تناقض قوله على ما هو أولى مما أنكره وذلك أنه كان يقول إن القرآن يدل على الاختلاف فالقول بالقدر صحيح والقول بالاجبار صحيح ولهما أصل في الكتاب فمن قال بهذا فهو مصيب ومن قال بهذا فهو مصيب هؤلاء قوم عظموا الله وهؤلاء قوم نزهوا الله وكان يقول في قتال علي لطلحة والزبير وقتا لهما اياه كله لله طاعة.
13 - عبيدالله بن الحصين.
هو عبيدالله بن عبدالله يأتي.
14 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبيدالله بن حفص بن انس.
عن جابر حديث الجذع.
وعنه يحيى بن سعيد.
قال محمد بن جعفر بن أبي كثير عنه وقال سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن حفص بن عبيدالله بن أنس عن جابر وهو الصواب أخرجه البخاري عن سعيد بن أبي مريم عن محمد بن جعفر وقال عن ابن أنس ولم يسمه وعلق رواية سليمان وقال ابو مسعود في الاطراف اخطأ محمد بن جعفر فيه فلم يسمه البخاري لذلك ونبه على رواية سليمان وهي الصواب.

15 - عبيدالله بن حفص.
عن عمر بن نافع.
وعنه ابن جريج.
كذا وقع في اللباس في البخاري وهو عبيدالله ابن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب الآتي نسبه ابن جريج لجده وأفاد الخطيب في الموضح أن اشعث بن سوار روى عنه فقال حدثنا عبيدالله بن حفص أيضا.
16 - د (أبي داود) عبيدالله أن حميد بن عبدالرحمن الحميري البصري.
روى عن أبيه والشعبي.
وعنه خالد الحذاء وسلمة بن علقمة ومنصور بن زاذان وهشام الدستوائي وابان بن يزيد وحماد بن سلمة.
قال ابن معين لا أعرفه وذكره ابن حبان في الثقات.
17 - ق (ابن ماجة) عبيدالله بن أبي حميد غالب الهذلي (1) أبو الخطاب البصري.
روى عن أبي المليح الهذلي.
وعنه عيسى بن يونس ووكيع وسعدان بن يحيى اللخمي ومكي بن ابراهيم ومحمد بن عبدالله الانصاري وموسى بن اسماعيل وغيرهم.
قال أحمد ترك الناس حديثه وقال أبو موسى ما سمعت ابن مهدي ولا يحيى يحدثان عنه ضعيف الحديث وقال ابن معين ودحيم ضعيف الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال في موضع آخر يروي عن أبي المليح عجائب وقال أبو داود والدارقطني ضعيف وقال النسائي ليس بثقة وقال في موضع آخر متروك وقال أبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث وقال ابن حبان يقلب الاسانيد فاستحق الترك.
له عنده حديث واثلة في قول الاعرابي اللهم ارحمني ومحمدا.
قلت: وقال الترمذي في العلل عن البخاري ضعيف ذاهب الحديث لا اروي عنه شيئا وقال الحاكم وأبو نعيم يروي عن أبي المليح وعطاء مناكير وقال يعقوب بن سفيان ضعيف ضعيف.
__________
(1) الهمداني المصري - خلاصة.
(*)

18 - س ق (النسائي وابن ماجة) عبيدالله بن خليفة أبو الغريف (1) الهمداني المرادي الكوفي.
عن علي والحسن بن علي وصفوان بن عسال.
وعنه أبوروق عطية بن الحارث وعامر
ابن السمط والاعمش.
قال أبو حاتم كان على شرطة علي وليس بالمشهور قيل له هو أحب اليك أو الحارث الاعور قال الحارث أشهر وهذا شيخ قد تكلموا فيه من نظراء اصبغ ابن نباتة.
له عندهما حديث في مسح الخف وغيره وتقدم له آخر في ترجمة عامر بن السمط وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ويقال عبدالله وقال ابن سعد كان قليل الحديث وقال العجلى كوفي وذكره ابن البرقي فيمن احتملت روايته وقد تكلم فيه.
19 - تمييز عبيدالله بن خليفة الخزاعي كوفي أيضا.
روى عن عمر قصة الهرمزان.
وعنه الزهري.
ذكره ابن حبان في الثقات (2).
20 - عن (الستة) عبيدالله بن أبي رافع المدني مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن أبيه وأمه سلمى وعن علي وكان كاتبه وأبي هريرة وشقران مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أولاده ابراهيم وعبد الله ومحمد والمعتمر والحسن بن محمد ابن الحنفية وعلي بن الحسين ابن علي وسالم أبو النضر وابن المنكدر وأبو جعفر محمد بن علي بن الحسين وبسر بن سعيد والحكم بن عتيبة والاعرج وعبد الله بن الفضل الهاشمي وعاصم بن عبيدالله والزبير ومعاوية بني عبدالله بن جعفر وجعفر بن محمد بن علي بن الحسين وآخرون.
قال أبو حاتم والخطيب ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث.
__________
(1) أبو الغريف بفتح المعجمة وآخره فاء اه تقريب.
(2) عبيدالله بن أبي ذباب في ابن عبدالرحمن بن أبي ذباب اه هامش الاصل.
(*)

21 - ق (ابن ماجة) عبيدالله بن أبي رافع.
عن داود بن الحصين عن أبيه عن أبي رافع سل النبي صلى الله عليه واله وسلم سعدا ورش على قبره ماء وعنه مندل بن علي.
قاله ابن ماجة عن أبي قلابة عن عبد العزيز بن الخطاب عن مندل والصواب عن مندل عن محمد بن عبيدالله بن أبي رافع عن داود.
قلت: لعله كان عن ابن عبيدالله فسقطت ابن ومحمد سيأتي.
24 - عبيدالله بن الربيع.
قال البخاري في البيوع ثنا عبدالله بن عبد الوهاب سمعت مالكا وسأله عبيدالله ابن الربيع أحدثك داود بن الحصين فذكر حديثا (1).
23 - خ (البخاري) عبيدالله بن ابي زائدة.
عن ابن عباس.
وعنه ورقاء بن عمر كذا رواه الكشميهنى عن الفربري عن البخاري في الطهارة وهو وهم والصواب عبيدالله بن أبي يزيد وهو المكي وسيأتي وكذلك رواه المستملى فيحرره عن الفربري.
24 - د (أبي داود) عبيدالله بن زبيب (2) بن ثعلبة بن عمرو التميمي العنبري.
روى عن أبيه.
وعنه ابنه شعيث.
ذكره صاحب الكمال فوهم فإنما روى أبو داود لشيعث عن جده قال بعث النبي صلى الله عليه وسلم جيشا إلى بني العنبر لعبيدالله عنده رواية.
__________
(1) عبيدالله بن رفاعة في عبيد اه هامش الاصل.
(2) زينب بالزاي وموحدتين مصغرا اه تقريب.
(*)

قلت: الحديث المذكور رواه أبو داود في كتاب القضاء عن أحمد بن عبدة الضبي عن عمار بن شعيث بن عبيدالله بن الزبيب حدثني أبي سمعت جدي الزبيب وتابعه يوسف ابن يعقوب بن عمرو عن أحمد بن عبدة ورواه مطين عن محمد بن عبدالله الحضرمي الحافظ
عن أحمد بن عبدة عن عمار عن أبيه شعيث عن أبيه عبيدالله عن أبيه زبيب وكذا رواه ابن سعد عن عمار بن شعيث عن أبيه وكذا روى موسى بن اسماعيل والازرق بن عبيد العنبري عن شعيث بن عبيدالله عن أبيه عن جده فعلى هذا يحتمل أن يكون شعيث سمعه من أبيه عبيدالله عن جده ثم سمعه من جده والله أعلم ومما يؤيده أن ابن حبان ذكر عبيدالله بن زبيب في ثقات التابعين فقال يروي عن أبيه وله صحبة وعنه ابنه شعيث.
25 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عبيدالله بن زحر (1) الضمري مولاهم الافريقي.
ولد بافريقية ودخل العراق في طلب العلم.
روى عن علي بن يزيد الالهاني نسخة وخالد بن أبي عمران وحبان بن أبي جبلة (2) وأبي الهيثم المصري وأبي سعيد الرعيني والاعمش وجماعة.
وأرسل عن أبي امامة وأبي العالية.
روى عنه يحيى بن سعيد الانصاري وقال كان ايما رجل ويحيى بن أيوب المصري وبكر بن مضر ومطرح بن يزيد وضمام بن اسماعيل وغيرهم.
قال حرب بن اسماعيل سألت أحمد عنه فضعفه وقال ابن أبي خيثمة وغيره عن ابن معين ليس بشئ وقال عثمان الدارمي عن ابن معين كل حديثه عندي ضعيف وقال أبو الحسن بن البراء عن ابن المديني منكر الحديث وقال الآجري عن أبي داود سمعت أحمد يعني ابن صالح يقول عبيدالله بن زحر ثقة وقال أبو زرعة لا بأس به صدوق وقال الحاكم لين الحديث وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي ويقع في أحاديثه ما لا يتابع عليه وأروى الناس عنه يحيى بن أيوب وقال الخطيب كان رجلا صالحا في حديثه لين.
قلت: ونقل الترمذي في العلل عن البخاري أنه وثقه
__________
(1) زحر بفتح الزاي وسكون المهملة اه.
(2) حبان بن جبلة بالكسر اه تق.
(*)

وقال البخاري في التاريخ مقارب الحديث ولكن الشأن في علي بن يزيد وقال الحربي
غيره وأثق منه وقال أبو مسهر هو صاحب كل معضلة وأن ذلك لين على حديثه وقال العجلى يكتب حديثه وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الاثبات فإذا روى عن علي بن يزيد أتى بالطامات وإذا اجتمع في اسناد خبر عبيدالله ابن زحر وعلي بن يزيد والقاسم أبو عبد الرحمن لم يكن متن ذلك الخبر إلا مما عملته أيديهم انتهى وليس في الثلاثة من اتهم إلا علي بن يزيد وأما الآخران فهما في الاصل صدوقان وإن كانا يخطئان ولم يخرج البخاري من رواية ابن زحر عن علي بن يزيد شيئا.
26 - خت (البخاري في التعاليق) عبيدالله بن أبي زياد الرصافي.
روى عن الزهري.
وعنه ابن ابنه حجاج بن أبي منيع.
قال ابن سعد كان أخا امرأة هشام بن عبدالملك وكان الزهري لما قدم على هشام بالرصافة لزمه عبيدالله ابن أبي زياد فسمع علمه وكتبه فسمعها منه ابنه يوسف وابن ابنه الحجاج بن يوسف أبي منيع قال حجاج ومات عبيدالله سنة (8) أو تسع وخمسين ومائة وهو ابن نيف وثمانين سنة وقال الذهلى في عدل حديث الزهري بعد أن ذكر إسحاق الكلبي وعبيدالله ابن أبي زياد من أهل الرصافة لم أعلم له راويا غير ابن ابنه أخرج إلي جزءا من أحاديث الزهري فنظرت فيما فوجدتها صحاحا فلم اكتب منها إلا يسيرا.
قال الذهبي فهذان رجلان مجهولان من أصحاب الزهري مقاربا الحديث وعده الدارقطني من ثقات أصحاب الزهري وذكره ابن حبان في الثقات.
27 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبيدالله بن أبي زياد القداح أبو الحصين المكي.
روى عن أبي الطفيل والقاسم بن محمد وشهر بن حوشب ومجاهد وعبد الله بن عبيد ابن عمير وسعيد بن جبير وأبي الزبير وجماعة.
وعنه الثوري وعيسى بن يونس وأبو حنيفة ووكيع ويحيى القطان والخريبي ومحمد بن بكر البرساني وأبو عاصم وغيرهم

قال علي بن المديني عن يحيى القطان كان وسطا لم يكن بذاك ثم قال ليس هو مثل عثمان ابن الاسود ولا سيف بن سليمان ومحمد بن عمرو أحب إلي منه وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح قلت تراه مثل عثمان بن الاسود قال لا عثمان أعلى وقال أحمد مرة ليس به بأس وقال الدوري ومعاوية بن صالح عن ابن معين ضعيف ليس بينه وبين سعيد بن القداح نسب وقال أحمد بن أبي يحيى عن ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم ليس بالقوي ولا المتن هو صالح الحديث يكتب حديثه ومحمد بن عمرو أحب إلي منه يحول من كتاب الضعفاء (1) وقال الآجري عن أبي داود احاديثه مناكير وقال النسائي ليس به بأس وقال في موضع آخر ليس بالقوي وقال في موضع آخر ليس بثقة وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن عدي قد حدث عنه الثقات ولم أر في حديثه شيئا منكرا.
قال عمرو بن علي مات سنة خمسين ومائة له عند (ق) حديث في الاسم الاعظم.
قلت: قال أبو حاتم لا يحتج به إذا انفرد وقال العجلى ثقة وقال الحاكم في المستدرك كان من الثقات.
28 - د (أبي داود) عبيدالله بن زيادة (2) أبو زيادة البكري.
ويقال الكندي الدمشقي ويقال عبدالله ويقال ابن زياد أبو زياد بلا هاء.
روى عن بلال بن رباح في ذكر ركعتي الفجر وأبي الدرداء وعبد الله وعطية والصماء بنى بسر المازني.
روى عنه عبدالله بن العلاء بن زبر وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر.
ذكره ابن شفيع في الطبقة الثانية من تابعي اهل الشام وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة وذكره حبان في الثقات وقال الظاهر أن روايته عن بلال مرسلة فان ابن أبي حاتم روى عن أنه لم يدرك أبا الدرداء وقال هو مرسل.
__________
(1) أي الذي صنفه البخاري اه هامش الاصل.
(2) في الخلاصة عبيدالله بن زيادة بزيادة هاء وفى التقريب عبيدالله بن أبي زيادة اه شريف الدين.
(*)

29 - خ د ت س (البخاري وأبي داود والترمذي والنسائي).
عبيدالله بن سعد بن ابراهيم بن سعد بن ابراهيم بن عبدالرحمن ابن عوف الزهري أبو الفضل البغدادي نزيل سامرا.
روى عن أبيه وعمه يعقوب وأخيه ابراهيم بن سعد ويونس بن محمد وأبي الجواب وروح بن عبادة ويزيد بن هارون وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود والترمذي والنسائي وابن أبي عاصم وأحمد بن يحيى بن زهير وابن خزيمة والبجيري وعلي بن الجنيد الرازي وابن أبي الدنيا وابن ناجية وعبدان الاهوازي والباغندي والبغوي وابن صاعد واسماعيل ابن العباس الوراق وعبد الله بن محمد بن اسحاق الحامض وأبو بكر بن أبي حاتم وأبو الطيب ابن البغوي والحسين بن اسماعيل المحاملى ومحمد بن مخلد الدوري وآخرون.
قال ابن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي وهو صدوق وقال النسائي لا بأس به وقال الخطيب كان ثقة وقال أبو نعيم الحافظ ولي قضاء اصبهان مرتين وعزل عن قريب.
قال البغوي ومحمد بن مخلد مات في ذي الحجة سنة ستين ومائتين.
قلت: وذكر الداني أنه ولد سنة (185) ووثقه الدارقطني وذكر أبو إسحاق الحبال أن مسلما روى عنه أيضا وفي الزهرة روى عنه البخاري ستة أحاديث.
30 - خت (البخاري في التعاليق).
عبيدالله بن سعيد بن مسلم بن عبيد بن مسلم الجعفي أبو مسلم الكوفي قائد الاعمش.
روى عن الاعمش وهشام بن عروة وعبيدالله بن عمر ومالك بن مغول وصالح ابن حيان.
روى عنه ابن أخيه عمرو بن عثمان بن سعيد ويحيى بن أبي بكير الكرماني
ومحمد بن عمر الرومي وعبد الله بن نمير وأبو مسلم بن واقد والحسين بن حفص الاصبهاني وخلاد يزيد الجعفي وغيرهم قال البخاري في حديثه نظر وقال الآجري عن أبي داود عنده أحاديث موضوعة وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
قلت: وذكره ابن حبان أيضا في الضعفاء فقال كثير الخطأ فاحش الوهم ينفرد عن الاعمش وغيره بما لا يتابع عليه وقال العقيلى يكتب حديثه وينظر فيه.

31 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي).
عبيدالله بن سعيد بن يحيى بن برد اليشكري مولاهم أبو قدامة السرخسي الحافظ نزيل نيسابور.
روى عن عبدالله بن نمير وابن عيينة وحماد بن زيد ويحيى بن سعيد القطان وعبد الرحمن بن مهدي ووكيع والوليد بن مسلم وأبي النعمان الحكم بن عبدالله وأبي اسامة وروح ابن عبادة وعبد الله بن يزيد المقري وعفان ومحمد بن بكر البرساني ومعاذ بن هشام والنضر ابن شميل ويزيد بن هارون ووهب بن جرير بن حازم وغيرهم.
وعنه الشيخان والنسائي وأبو زرعة وأبو حاتم والذهلي وأحمد بن منصور زاج وابراهيم بن أبي طالب وحسين بن محمد ابن زياد القبايي وعمار بن منصور النسائي وأبو العباس الماسرجسي وعبد الله بن محمد ابن شيرويه وابن خزيمة والسراج وغيرهم.
قال أبو حاتم كان من الثقات وقال أبو داود ثقة وقال النسائي ثقة مأمون قل من كتبنا عنه مثله وقال ابراهيم بن أبي طالب ما قدم علينا أثبت منه ولا اتقن.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال هو الذي اظهر السنة بسرخس ودعا إليها.
قال البخاري مات سنة احدى وأربعين ومائتين.
زاد غيره بغرقد.
قلت: ذكر ذلك الحاكم في تاريخه عن محمد بن موسى الباشاني عن محمد بن شعيب قال رأيت يحيى بن يحيى سمع من أبي قدامة.
وعن محمد بن عبد السلام قال رأيت اسحاق بن راهويه يسأل أبا قدامة عن أحاديث
فكتبها بيده.
قال وقرأت بخط أبي عمرو المستملى ثنا الشيخ الصالح أبو قدامة قال المستملى وثنا يحيى بن محمد بن يحيى ثنا أبو قدامة وكان إماما خيرا فاضلا.
قال الحاكم وقد كان محمد بن يحيى روى عن أبي قدامة ثم ضرب على حديثه لا يخرج منه فان أبا قدامة احد أئمة الحديث متفق على امامته وحفظه واتقانه ثم ذكر أن سبب ذلك أن محمد بن يحيى دخل على أبي قدامة فلم يقم له وقال ابن عدي فاضل من اهل السنة وقال مسلمة في الصلة ثقة مأمون وقال ابن عبد البر اجمعوا على ثقته وفي الزهرة روى عنه (خ) (13) ومسلم (48) حديثا.

32 - عبيدالله بن سعيد الاموي.
عن سفيان.
يأتي في عبيد بن سعيد.
33 - د (أبي داود).
عبيدالله بن سعيد الثقفي الكوفي.
روى عن المغيرة بن شعبة في الصلاة على الفروخة المذبوحة.
وعنه ابنه أبو عون محمد ابن عبيدالله.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت في اتباع التابعين وقال يروي المقاطيع فعلى هذا فحديثه عن المغيرة مرسل.
34 - د (أبي داود).
عبيدالله بن سلمان.
عن رجل من الصحابة في فتح خيبر.
وعنه أبو سلام الاسود.
35 - خ ت كن ق (البخاري والترمذي والنسائي في مسند مالك وابن ماجة).
عبيدالله بن سلمان الاغر.
وهو عبيدالله بن أبي عبدالله وقال بعضهم عبدالله وعبيدالله اصح.
روى عن أبيه وعنه موسى بن عقبة وابن عجلان ومالك وسليمان بن بلال.
قال ابن معين وأبو داود
والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجوا له مقرونا في الغالب بزيد بن رباح.
قلت: ووثقه ابن البرقي أيضا.
36 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد).
عبيدالله بن سليمان (1) العبدي.
روى عن سعيد بن المسيب وأبي حكيمة العبدي.
وعنه صباح بن عبدالله العبدي وعبد الملك بن شداد الازدي.
قال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) سلمان - تقريب.
(*)

37 - عبيدالله بن شميط (1) بن عجلان الشيباني ويقال التميمي البصري.
روى عن أبيه وعمه الاخضر بن عجلان وأيوب ومحمد بن عمرو بن علقمة وغيرهم وعنه سيار بن حاتم وعبد الله بن المبارك وهارون الخزاز وأبو عمر الضرير وعبدان المروزي وسليمان بن حرب وحميد بن مسعدة وغيرهم.
قال ابن معين وأبو داود ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به كان سليمان بن حرب يثني عليه وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في البيع ممن يزيد.
قلت: قرأت بخط الذهبي مات سنة احدى وثمانين ومائة.
38 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
عبيدالله بن طلحة بن عبيدالله بن كريز (2) الخزاعي أبو المطرف.
روى عن الحسن ومحمد بن علي الهاشمي والزهري.
وعنه صفوان بن سليم ومحمد ابن اسحاق وهارون بن موسى وحماد بن زيد وحبان بن يسار الكلابي وعمران القطان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عند (د) حديث في الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم من رواية حبان بن يسار عنه واختلف فيه على حبان وعنه (ق) وآخر في تعلم العلم وتعليمه
عن أبي هريرة.
39 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
عبدالله بن عامر.
في ترجمة عبدالرحمن بن عامر.
40 - عبيدالله بن أبي عباد.
هو ابن القبطية يأتي.
__________
(1) شميط بالمعجمة مصغرا اه تقريب.
(2) كريز بمفتوحة وكسر راء وسكون ياء فزاي (وأبو المطرف) بضم ميم وفتح مهملة وكسر راء مشددة وبفاء اه مغنى.
(*)

41 - س (النسائي).
عبيدالله بن العباس بن عبدالمطلب بن هاشم الهاشمي.
أبو محمد المدني.
أمه أم الفضل رأى النبي صلى الله عليه وسلم وروى عنه حديث العسيلة وعن ابيه العباس.
وعنه ابنه عبدالله وسليمان بن يسار وعطاء بن أبي رباح ومحمد بن سيرين.
قال ابن سعد كان اصغر سنا من عبدالله بسنة وقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم وسمع منه وكان سخيا جوادا وكان تاجرا ومات بالمدينة.
قال محمد بن عمر بقي إلى أيام يزيد بن معاوية وقال البخاري ويعقوب ابن سفيان مات زمن معاوية وذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات بين الستين إلى السبعين وقال يعقوب بن شيبة يعد في اجزاء الطبقة الذين رؤا النبي صلى الله عليه وسلم ولم يحفظوا عنه شيئا وكان سخيا جوادا استعمله علي على اليمين وحج بالناس سنة (36) وسنة (37) ومات بالمدينة سنة سبع وثمانين فكأنه عاش بضعا وثمانين سنة وكذا أرخه أبو عبيد وأبو حسان الزيادي وقال أبو خليفة مات سنة (58) وقال الزبير حدثني عبدالله بن ابراهيم الحجبي عن أبيه قال دخل اعرابي دار العباس وفي جانبها عبدالله بن عباس لا يرجع في شئ يسأل عنه وفي الجانب الآخر عبيد الله يطعم كل من دخل فقال الاعرابي كل من أراد الدنيا والآخرة فعليه بدار العباس.
قلت: وقال ابن حبان وابن عبد البر له صحبة وقال
أبو حاتم الرازي حديثه عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسل ليست له صحبة.
قلت: قد ذكر الدارقطني في كتاب الاخوة أنه كان اصغر من أخيه عبدالله بسنة فعلى هذا يكون عمره حين مات النبي صلى الله عليه وسلم اثنتي عشرة سنة على الصحيح وروى علي بن عبد العزيز في مسنده بسند رجاله ثقات عن عبيدالله أنه كان رديف النبي صلى الله عليه وسلم فذكر قصة.
42 - عبيد الله بن عباس.
عن خالد بن يزيد.
وعنه موسى بن سرجس.
صوابه عباس بن عبيدالله وقد تقدم 43 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبيدالله بن عبدالله بن الاصم العامري.

روى عن عمه يزيد بن الاصم.
وعنه عبد الواحد بن زياد ومروان بن معاوية وابن عيينة وذكره ابن حبان في الثقات.
44 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة).
عبيدالله بن عبدالله بن أقرم (1) بن زيد الخزاعي حجازي.
روى عن أبيه.
وعنه داود بن قيس الفراء والوليد بن سعيد بن أبي سندر الاسلمي.
قال النسائي ثقة.
له عندهم حديث في ترجمة أبيه.
45 - ت (الترمذي).
عبيدالله بن عبدالله بن ثعلبة الانصاري المدني.
وقيل عبدالله بن عبيدالله وقيل غير ذلك.
روى عن عبدالرحمن بن يزيد ابن جارية عن عمه مجمع في الدجال.
وعنه الزهري واختلف عليه اختلافا كثيرا.
قلت: زعم الحاكم أنه ابن ثعلبة بن صعير وليس بصواب.
46 - ع (الستة).
عبيدالله بن عبدالله بن أبي ثور القرشي مولى بني نوفل المدني.
روى عن ابن عباس وصفية بنت شيبة.
وعنه الزهري ومحمد بن جعفر بن الزبير ذكره مسلمة في الطبقة الثالثة من اهل المدينة وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري قال مصعب كان أبو ثور من بني الغوث بن مر بن أد وعداده في بني نوفل.
قلت: ذكر الخطيب في المكمل أنه لم يرو عن غير ابن عباس ولم يرو عنه غير الزهري.
47 - س (النسائي).
عبيدالله بن عبدالله بن الحارث بن نوفل بن الحارث بن عبدالمطلب ابن هاشم.
__________
(1) اقرم بمفتوحة فقاف ساكنة وراء وميم اه مغني.
(*)

روى عن أبيه.
وعنه عاصم بن عبيدالله العمري على خلاف فيه ومحمد بن ثابت البناني وذكره ابن أبي حاتم وروى النسائي في اليوم والليلة عن بن بندار عن ابن مهدي عن سفيان عن عاصم بن عبيدالله عن ابن عبدالله بن الحارث عن أبيه في القول إذا سمع المؤذن وقد سماه ابن منجوف عن ابن مهدي عبيدالله وكذا قال وكيع عن سفيان وسماه الفريابي عن سفيان عبدالله مكبرا وكذا قال عمرو بن العباس عن ابن مهدي والله أعلم.
قلت: وذكر ابن حبان في التابعين من الثقات عبيدالله بن عبدالله بن الحارث يروي عن أم هانئ في سبحة الضحى وعنه الزهري كذا قال واعتمد في ذلك على رواية ابن وهب عن يونس في بعض الروايات عنه وفي اكثر الروايات قال فيه غير الزهري عن عبيدالله ابن عبدالله بن الحارث عن أبيه عن أم هانئ وكذا قال الزبيدي عن الزهري وأما الليث فقال عن الزهري عن عبيدالله بن عبدالله عن أم هانئ لم يقل عن أبيه واستصوب أبو مسعود العجلي أنه عبدالله مكبرا وقد تقدم في ترجمة عبدالله بن عبدالله أن أبا حاتم قال فيه ويقال عبيدالله وأن الصواب عبدالله فان الظاهر أنه رجل واحد اختلف في اسمه والله أعلم.
48 - س (النسائي).
عبيدالله بن عبدالله بن الحصين بن محصن الانصاري الخطمي (1) أبو ميمون المدني وقد ينسب إلى جده وقيل عبدالله بن عبدالله.
روى عن عبدالله بن عمرو بن العاص وجابر وهرمي بن عبدالله الواقفي وعن عبد الملك بن عمرو بن قيس عن هرمي.
عنه عبدالله بن علي بن السائب وابن اسحاق وعبد الرحمن بن النعمان الانصاري ويزيد بن الهاد والوليد بن كثير.
قال أبو زرعة وذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في اعجاز النساء وفيه اختلاف كثير.
قلت: قال العقيلي قال البخاري في حديثه نظر.
__________
(1) الخطمى بفتح المعجمة اه تقريب.
(*)

49 - س (النسائي).
عبيدالله بن عبدالله بن رافع بن خديج.
يأتي في عبيدالله بن عبدالرحمن (1).
50 - ع (الستة).
عبيدالله بن عبدالله بن عتبة بن مسعود الهذلي أبو عبد الله المديني.
روى عن أبيه وأرسل عن عم أبيه عبدالله بن مسعود وعمار بن ياسر وعمرو عن أبي هريرة وعائشة وابن عباس وابن عمر وعثمان بن حنيف وسهل بن حنيف والنعمان ابن بشير وأبي سعيد الخدري وأبي طلحة الانصاري وأبي واقد الليثي وفاطمة بنت قيس وزيد ابن خالد وعبد الرحمن بن عبدالقاري وأم قيس بنت محصن وجماعة.
وعنه أخوه عون والزهري وسعد بن ابراهيم وأبو الزناد وصالح بن كيسان وعراك بن مالك وموسى ابن أبي عائشة وأبو بكر بن أبي الجهم العدوي وضمرة بن سعيد وطلحة بن يحيى وعبد الله بن عبيدة والربذي وعبد المجيد بن سهيل بن عبدالرحمن بن عوف وخصيف
الجزري وغيرهم.
قال الواقدي كان عالما وكان ثقة فيها كثير الحديث والعلم شاعرا وقد عمي وقال العجلى كان اعمى وكان احد فقهاء المدينة تابعي ثقة رجل صالح جامع للعلم وهو معلم عمر ابن عبد العزيز وقال أبو زرعة ثقة مأمون امام وقال معمر عن الزهري كان أبو سلمة يسأل ابن عباس وكان يحزن عنه وكان عبيدالله يلطفه فكان يغره عزا وعن الزهري قال ما جالست أحدا من العلماء إلا وأرى أني قد اتيت على ما عنده وقد كنت اختلفت إلى عروة حتى ما كنت اسمع منه إلا معادا ما خلا عبيدالله بن عتبة فانه لم آته إلا وجدت عنده علما طريفا.
عن عبيدالله قال ما سمعت حديثا قط ما شاء الله أن اعيه إلا وعيته.
__________
(1) عبيدالله بن عبدالله بن السائب بن نهيك.
في عبدالرحمن بن السائب تقدم اه هامش الاصل.
(*)

وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين أيما احب اليك عكرمة أو عبيدالله قال كلاهما ولم يخير قال البخاري مات قبل علي بن الحسين سنة أربع أو خمس وتسعين وقال ابن نمير وغيره مات سنة (8) وقال ابن المديني مات سنة (99).
قلت: وروى البخاري في التاريخ الاوسط عن أبي نعيم أن علي بن الحسين مات سنة اثنتين وتسعين.
وعن هارون عن علي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين أن جده علي بن الحسين مات سنة اربع.
قال وثنا يحيى بن بكير عن يعقوب بن عبدالرحمن عن أبيه قال رأيت علي بن الحسين يحمل عمودي سرير عبيدالله بن عبدالله.
وفي رواية ابن البراء وابن أبي شيبة عن ابن المديني مات سنة (8) وقال ابن حبان في الثقات كان من سادات التابعين مات سنة (8) قال وقد قيل أنه مات قبل علي ابن الحسين مات سنة (4) وقال أبو جعفر الطبري كان مقدما في العلم والمعرفة بالاحكام
والحلال والحرام وكان مع ذلك شاعرا مجيدا وقال ابن عبد البر كان أحد الفقهاء العشرة ثم السبعة الذين يدور عليهم الفتوى وكان عالما فاضلا مقدما في الفقه تقيا شاعرا محسنا لم يكن بعد الصحابة إلى يومنا فيما علمت فقيه اشعر منه ولا شاعرا افقه منه وقال عمر ابن عبد العزيز لو كان عبيدالله حيا ما صدرت إلا عن رأيه وقال علي بن المديني لم يصح له سماع من زيد بن ثابت ولا رؤية.
51 - د س (أبي داود والنسائي).
عبيدالله بن عبدالله بن عثمان.
وفي نسخة عمر بدل عثمان.
روى عن عياض بن عبدالله.
وعنه ابن إسحاق ويزيد بن أبي حبيب هو عبدالله ابن عبدالله بن عثمان وقد تقدم.
52 - ع (الستة) عبيدالله بن عبدالله بن عمر بن الخطاب العدوي المدني أبو بكر.
كان شقيق سالم.
روى عن أبيه وأبي هريرة والصميتة الليثية.
وعنه ابنه القاسم وابن ابنه خالد بن أبي بكر بن عبيدالله وعيسى بن حفص بن عاصم بن عمر وابن أخيه عبيدالله

ابن عمر بن حفص والزهري ومحمد بن جعفر بن الزبير وأبو الاسود يتيم عروة وأبو بشر جعفر بن أبي وحشية ومحمد بن اسحاق وغيرهم.
قال الواقدي كان اسن من عبدالله ابن عبدالله فيما يذكرون وكان ثقة قليل الحديث وقال أبو زرعة والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات قبل سالم وقال غيره في ولاية عبد الواحد البصري وكان عزل البصري سنة ست ومائة.
قلت: وقال العجلي تابعي ثقة.
53 - بخ د ت عس ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي في مسند علي وابن ماجة) عبيدالله بن عبدالله بن موهب أبويحيى التيمي المدني.
روى عن أبي هريرة وعمرة بنت عبدالرحمن وعطاء بن يسار.
وعنه ابنه يحيى وابن أخيه عبيدالله بن عبدالرحمن بن عبدالله بن موهب وعيسى بن عبدالاعلى بن أبي فروة.
قال أحمد لا يعرف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال روى عنه ابنه يحيى ويحيى لا شئ وأبوه ثقة وإنما وقعت المناكير في حديثه من قبل ابنه وقال الامام الشافعي لا نعرفه وقال ابن القطان الفاسي مجهول الحال انتهى.
وقد ذكر البخاري في كتاب الفرائض حديث تميم الداري تعليقا فقال في باب إذا أسلم على يديه رجل ويذكر عن تميم الداري رفعه هو أولى الناس بمحياه ومماته.
واختلفوا في صحة هذا الخبر ووصله الدارمي عن أبي نعيم عن عبد العزيز بن عمر بن عبيدالله ابن موهب عن تميم وكذا أخرجه الترمذي وأحمد والنسائي وابن ماجة من طرق عن عبد العزيز قال الترمذي ليس اسناده بمتصل وأدخل بعضهم بين ابن موهب وبين تميم قبيصة رواه يحيى بن حمزة يعني عن عبد العزيز بالزيادة وهذه الطريق رويناها موصولة في الطبراني وفي الفرائض لابن أبي عاصم وفي مسند عمر بن عبد العزيز للباغندي والبخاري في التاريخ كلهم من طريق يحيى بن حمزة زاد الباغندي في روايته وشهدت عمر بن عبد العزيز قضى بذلك.
وأخرجه النسائي أيضا من طريق أبي إسحاق السبيعي عن ابن موهب عن تميم بغير ذكر قبيصة ووقع في رواية أبي نعيم التى تقدم ذكرها عن عبدالله بن موهب سمعت قسما

وذكر البخاري في التاريخ ان التصريح بسماع ابن موهب من تميم وهم ومن ثم جزم الشافعي بانه لم يسمع من تميم وقد غفل المزي رقم تعليق البخاري لعبيدالله هذا وهو على شرطه كما تقدم له في عبدالرحمن بن فروخ وكذا لم ينبه على انه لم ينسبه إلى جده حيث لم يترجم عبيدالله بن موهب هو ابن عبدالله بن موهب نسب إلى جده وقد استدركته.
54 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة)
عبيدالله بن عبدالله أبر المنيب (1) العتكي المروزي.
قيل رأى أنسا.
وروى عن عبيدالله بن بريدة وعكرمة وسعيد بن جبير وعمر ابن عبد العزيز وغيرهم.
وعنه زيد بن الحباب وعبد العزيز بن أبي رزمة والفضل بن موسى وأبو تميلة وعلي بن الحسن بن شقيق وعبدان وغيرهم.
قال ابن الدورقي وغيره عن ابن معين ثقة وقال البخاري عنده مناكير وقال ابن أبي حاتم عن أبيه حاتم عن أبيه صالح يحول من كتاب الضعفاء وقال أبو قدامة السرخسي أراد ابن المبارك ان يأتيه فأخبر انه يروي عن عكرمة لا يجتمع الخراج والعشر فلم يأته وقال حامد بن آدم روى عنه ابن المبارك أحاديث في السنن وقال عباس بن مصعب رأى أنسا وروى عن جماعة من التابعين وهو ثقة وقال العقيلى لا يتابع على حديثه وقال ابن عدي هو عندي لا بأس به.
قلت: وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر ضعيف وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الحاكم أبو عبد الله مروزي ثقة يجمع حديثه وقال ابن حبان يتفرد عن الثقات بالاشياء المقلوبات وقال البيهقي لا يحتج به.
55 - عبيدالله بن عبدالله أبو مدلة (2).
يأتي في الكني (3).
__________
(1) (المنيب) بفتح الميم وكسر النون والياء آخره موحدة (والعتكي) بفتح المهملة والمثناة اه تقريب.
(2) أبو مدله بمضمومة وكسر دال مهملة وفتح لام مشددة فهاء تأنيث مولى عائشة اه مغنى.
(3) عبيدالله بن أبي عبدالله في ابن سليمان.
(*)

56 - عبيدالله بن عبدالرحمن بن أبي ذباب.
ويقال عبدالله تقدم (1).
57 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) عبيدالله بن عبدالرحمن بن رافع (2) الانصاري.
وقيل عبيدالله بن عبدالله وقيل عبدالله وقيل انهما اثنان.
روى عن أبيه وأبي سعيد وجابر.
وعنه محمد بن كعب القرظي وهشام بن عروة وسليط بن أيوب وعبد الله ابن أبي سلمة.
قال ابن حبان في الثقات عبيدالله بن عبدالرحمن عن رافع بن خديج روى عن جابر وعنه هشام بن عروة ثم قال عبيدالله بن عبدالله بن رافع بن خديج كنيته أبو الفضل مات سنة إحدى عشرة ومائة روى عن أبيه وعنه سليط بن أيوب انتهى.
روى أبو داود والترمذي والنسائي من رواية القرظي عنه عن أبي سعيد حديث بئر بضاعة وأخرجه أبو داود من رواية سليط بن أيوب عنه عن أبي سعيد وسمى بعضهم أباه عبدالله وروى النسائي من حديث هشام بن عروة عنه عن جابر حديث من أحيى أرضا ميتة وسمى أباه عبدالرحمن.
قلت: قال ابن القطان الفاسي في هذا الرجل خمسة أقوال فذكر الثلاثة وزاد ما ذكره البخاري عن يونس بن بكير عبدالله بن عبدالرحمن فهذا قول رابع والخامس قاله محمد بن سلمة عن ابن إسحاق عبدالرحمن بن رافع ثم قال وكيف ما كان فهو من لا يعرف له حال وقال ابن مندة عبيدالله بن عبدالله بن رافع مجهول نعم صحح حديثه أحمد بن حنبل وغيره وقد نص البخاري على ان قول من قال عبدالرحمن ابن رافع وهم والله أعلم.
58 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عبيدالله بن عبدالرحمن بن عبدالله بن موهب التيمي القرشي المدني ويقال عبدالله.
__________
(1) في عبدالله بن عبدالرحمن بن الحارث اه هامش الاصل.
(2) ابن أبي رافع - خلاصة.
(*)

روى عن عمه عبيدالله بن عيد الله والقاسم بن محمد وعلي بن الحسين ومحمد بن كعب القرظي وشريك بن أبى نمر وشهر بن حوشب وغيرهم.
وعنه الثوري وابن المبارك ووكيع
وعيسى بن يونس وأبو أحمد الزبيري وحماد بن مسعدة وابن أبي فديك وأبو نباتة وأبو علي الحنفي والقعنبي وآخرون.
قال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وقال الدوري عن يحيى ضعيف وقال أبو حاتم صالح وقال يعقوب بن شيبة عبدالله بن موهب عن القاسم فيه ضعف.
له عند (د) في العتق.
قلت: وقال البخاري في التاريخ الاوسط كان ابن عيينة يضعفه وقال ابن سعد يكنى أبا محمد مات سنة (4) وهو ابن ثمانين سنة وكان قليل الحديث وقال العجلى ثقة وقال النسائي ليس بذاك القوي وقال ابن عدي حسن الحديث يكتب حديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
59 - تمييز عبيدالله بن عبدالرحمن بن موهب.
أظنه ابن عم والد الذي قبله ذكره ابن عدي في الكامل وقال مدني ثم نقل عن عباس الدوري عن ابن معين انه قال عبيدالله بن عبدالرحمن بن موهب ضعيف وقال النسائي ليس بالقوي ثم ساق من طريق حماد بن مسعدة عن عبيدالله بن موهب عن القاسم عن عائشة في عتق الغلام قبل الجارية ثم ساق من طريق زيد بن الحباب عن ابن وهب سمعت أنسا يقول قال النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة الحديث في قول يا حي يا قيوم برحمتك استغيث وقال قال لنا ابن صاعد ابن موهب هذا هو عبيدالله بن عبدالرحمن بن موهب حدث عن أنس بغير حديث قال ابن عدي ولعبيد الله بن موهب غير ما ذكرت وهو حسن الحديث يكتب حديثه.
قلت: إنما أفردته لتصريحه بالسماع من أنس ولم يذكر المزي في ترجمة الذي قبله ان له رواية عن أنس فالله أعلم واما الرواية عن القاسم فمحتملة لكل منهما إن كانا اثنين والله أعلم.
60 - عبيدالله بن عبدالرحمن.
عن أم سلمة.
وعنه زيد صوابه عبدالله (1) وقد مضى.
__________
(1) وزاد في الخلاصة عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي بكر اه.
(*)

61 - كن (النسائي في مسند مالك) عبيدالله بن عبدالرحمن.
قيل هو ابن السائب بن عمير وقيل ابن أبي ذباب.
روى عن عبيد بن حنين عن أبي هريرة في فضل قل هو الله أحد وعنه مالك.
روى له الترمذي والنسائي وسمياه عبدالله وسماه النسائي في مسند مالك عبيدالله قال أبو حاتم شيخ وحديثه مستقيم.
قلت: لم ينسبه ابن ابي حاتم بل قال عبيدالله بن عبدالرحمن حسب ثم ذكر لعبيدالله بن عبدالرحمن بن السائب ترجمة منفردة ولم يذكر ان مالكا روى عنه وكذا صنع ابن حبان في الثقات فقال عبيدالله بن عبدالرحمن بن السائب بن عمير المدني القاري روى عن سعيد بن المسيب وعبد الحميد بن عبدالرحمن بن أزهر وعنه ابن جريج ونافع بن يزيد وأما قول المؤلف ان الترمذي والنسائي سمياه عبدالله فليس بمستقيم فانه ذكر في الاطراف انهما سمياه عبيدالله فهو خطأ من الكتاب والله أعلم.
62 - م ت س ق (مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) عبيدالله بن عبد الكريم بن يزيد بن فروخ المخزومي مولى عياش ابن مطرف أبو زرعة الرازي أحد الائمة الحفاظ.
روى عن أبى عاصم وأبي نعيم وقبيصة بن عقبة ومسلم بن ابراهيم وأبي الوليد الطيالسي وأحمد بن يونس وثابت بن محمد الزاهد وخلاد بن يحيى وعبد الله بن صالح العجلي والقعنبي ومحمد بن سعيد بن سابق وأبي ثابت المدني وأبي سلمة التبوذكي وابراهيم بن شماس والحسن ابن بشر البجلى والحسن بن الربيع البوراني والحكم بن موسى وصفوان بن صالح وسنيد ابن داود وعبد الرحمن بن شيبة وعلي بن عبدالحميد المعني ومحمد بن الصلت الاسدي ويحيى ابن عبدالله بن بكير ومحمد بن أمية الساوي ومنجاب بن الحارث وعبد الرحيم بن مطرف السروجي وهشام بن خالد الازرق وخلق كثير قد ذكرنا في تراجم كثير منهم روايته عنهم.
روى عنه مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة واسحاق بن موسى الانصاري وحرملة ابن يحيى والربيع بن سليمان ومحمد بن حميد الرازي وعمرو بن علي ويونس بن عبدالاعلى وهم
من شيوخه وأبو حاتم وأبو زرعة الدمشقي وابراهيم الحربي ومحمد بن عوف الطائي وهم من

أقرانه وسعيد بن عمرو الاذرعي وصالح بن محمد جزرة وعبد الله بن أحمد وعبد الرحمن ابن أبي حاتم وابن أخيه أبو القاسم بن محمد بن عبد الكريم وأبو عوانة الاسفرايني وموسى ابن العباس الجويني وعمر بن عبد العزيز مقلاص وأبو بكر بن أبي داود وعبد الله بن محمد ابن وهب الدينوري وأبو يعلى الموصلي والقاسم بن زكرياء المطرز وعلي بن الحسين بن الجنيد وأبو بكر بن زياد النيسابوري ومحمد بن الحسين بن الحسن بن القطان وآخرون.
قال النسائي ثقة وقال أبو حاتم إمام وقال الخطيب كان إماما ربانيا حافظا مكثرا صادقا.
قال عبدالله بن أحمد لما قدم أبو زرعة نزل عند أبي وكان كثير المذاكرة له فسمعت أبي يقول يوما ما صليت غير الفرض استأثرت بمذاكرة أبي زرعة وقال عبدالله بن أحمد..(1)..قلت من هم قال محمد بن اسماعيل وعبيدالله بن عبد الكريم وعبد الله بن عبدالرحمن والحسن بن شجاع وقال عبدالله بن أحمد سمعت أبي يقول ما جاوز الجسر أفقه من إسحاق ولا أحفظ من أبي زرعة وقال الحسن بن أحمد بن الليث سمعت أحمد يدعو الله لابي زرعة وقال فضلك الرازي عن أبي مصعب ما رأيت مثله بعينه وقال فضلك أيضا عن الربيع ان أبا زرعة آية وقال عبد الواحد بن غياث ما رأى أبو زرعة مثل نفسه قال ابن وارة سمعت إسحاق بن راهويه يقول كل حديث لا يعرفه أبو زرعة ليس له أصل.
وقال أبو حاتم رأيت في كتاب إسحاق بخطه إلى أبي زرعة اني أزداد بك كل يوم سرورا وقال البرذعي سمعت محمد بن يحيى لا يزال المسلمون بخير ما أبقى الله لهم مثل أبي زرعة وقال صالح بن محمد عن أبي زرعة أنا أحفظ عشرة آلاف حديث في القراءات وقال أيضا سمعت أبا زرعة يقول كتبت عن ابراهيم بن موسى الرازي مائة الف حديث وعن أبي بكر بن أبي شيبة مائة الف حديث قال فقلت له بلغني انك تحفظ مائة ألف حديث
تقدر أن تملي علي الف حديث من حفظك قال لا ولكن إذا ألقي علي عرفت وقال أبو يعلى الموصلي ما سمعنا يذكر أحد في الحفظ إلا كان إسمه أكبر من رؤيته إلا أبو زرعة فان مشاهدته كانت أعظم من إسمه.
__________
(1) بياض في الاصل اه.
(*)

وقال أبو جعفر التستري سمعت أبا زرعة يقول ما سمع اذني شيئا من العلم إلا وعاه قلبي وإن كنت لامشي في سوق بغداد فاسمع من الغرف صوت المغنيات فأضع اصبعي في اذني مخافة أن يعيه قلبي وقال أبو حاتم حدثني أبو زرعة وما خلف بعده مثله علما وفقها وفهما وصيانة وصدقا ولا أعلم في المشرق والمغرب من كان يفهم هذا الشأن مثله قال وإذا رأيت الرازي يتنقص أبا زرعة فاعلم انه مبتدع وروى البيهقي عن ابن وارة قال كنا عند إسحاق بنيسابور فقال رجل سمعت أحمد يقول صح من الحديث سبعمائة الف حديث وكسر وهذا الفتى يعني أبا زرعة قد حفظ ستمائة الف حديث وقال البيهقي وإنما أراد ما صح من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وأقاويل الصحابة وفتاوى من أخذ عنهم من التابعين وقال محمد بن جعفر بن حمكويه قال أبو زرعة أحفظ مائة الف حديث كما يحفظ الانسان قل هو الله أحد.
وقال أبو جعفر التستري سمعت أبا زرعة يقول ان في بيتي ما كتبته منذ خمسين سنة ولم أطالعه منذ كتبته واني أعلم في أي كتاب هو في أي ورقة هو في أي صفح هو في أي سطر هو.
وقال عبدالرحمن بن أبي حاتم حضر عند أبي زرعة محمد بن مسلم يعنى ابن وارة والفضل بن العباس المعروف بفضلك فجرى بينهم مذاكرة فذكر محمد بن مسلم حديثا فأنكر فضلك الصائغ فقال يا أبا عبدالله ليس هكذا هو فقال كيف هو فذكر رواية أخرى فقال محمد بن مسلم لابي زرعة ايش تقول فسكت فألح عليه فقال هاتوا أبا القاسم ابن أخي فدعي به فقال إذهب فادخل بي