Translate ***

الجمعة، 29 يوليو 2022

مجلد5.ومجلد6..تهذيب التهذيب لعلي بن حجر العسقلاني المتوفي سنة 528 هـ

 

مجلد5.ومجلد6..تهذيب التهذيب
تأليف:الامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني المتوفي سنة 528 هـ

أولا  مجلد5.
 وقال ابو داود ضعيف وقال ابن عدي أرجو انه لا بأس بروايات الاحاديث التي يرويها عنه غير زمعة وقال أبو زرعة ثقة وكذا قال إسحاق بن منصور عن ابن معين وقال أبو داود ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد يعتبر حديثه من غير رواية زمعة بن صالح عنه.
227 - قد س (أبي داود في القدر والنسائي) سلمة بن يزيد الجعفي.
ويقال يزيد بن سلمة والاول أصح كوفي له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه علقمة بن قيس وعلقمة بن وائل بن حجر ويزيد بن مرة الجعفي.
له ذكر في صحيح مسلم في حديث علقمة بن وائل عن أبيه قال سأل سلمة ابن يزيد الجعفي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أرأيت ان قامت علينا أمراء يسألونا حقهم ويمنعون حقنا الحديث.
وروى له أبو داود في القدر والنسائي حديثا واحدا قلنا يا رسول ان أمنا مليكة كانت تصل الرحم الحديث.
قلت: الحديث المذكور مما ألزم الدارقطني الشيخين إخراجه لصحة الطريق إليه صححه جماعة ونسبه خليفة فقال سلمة بن يزيد ابن مشجعة بن مالك بن هنت (1) بن عوف بن خريم بن جعفي.
278 - س ق (النسائي وابن ماجة) سلمة الانصاري.
والد عبدالحميد بن سلمة.
عن أبيه ان أبويه اختصما إلى النبي صلى الله عليه وسلم أحدهما مسلم والآخر كافر الحديث.
وعنه ابنه عبدالحميد.
قاله عثمان البتي عنه وهو حديث مختلف في اسناده والله أعلم.
قلت: سيأتي في ترجمة عبدالحميد ان سلمة جده لا أبوه وان الدارقطني قال انه لا يعرف.
279 - د ق (أبي داود وابن ماجة) سلمة الليثي مولاهم المدني.
روى عن أبي هريرة.
وعنه ابنه يعقوب بن سلمة.
قال البخاري ولا يعرف لسلمة
__________
(1) هنب.
(*)

سماع من أبي هريرة ولا ليعقوب من أبيه.
روى له أبو داود وابن ماجة حديثا واحدا في ذكر إسم الله على الوضوء.
قلت: وهم الحاكم في المستدرك لما أخرج هذا الحديث فزعم ان يعقوب هذا ابن الماجشون وسببه ان في روايته عن يعقوب بن أبي سلمة عن أبيه فظن انه الماجشون وهو خطأ وسلمة هذا لا يعرف إلا في هذا الخبر.
280 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة) سلمة المكي.
عن جابر بن عبدالله.
وعنه عبدالله بن مسلم بن هرمز المكي.
281 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) سلمة بن قيس وقيل ابن نفيع وقيل ابن لائم وقيل ابن لاي أبو قدامة البصري الجرمي.
صحابي وقد على النبي صلى الله عليه وسلم.
وروى عنه.
وعن ابنه عمرو بن سلمة وقد قيل فيه سلمة بفتح اللام والصواب كسرها (1).
282 - سلمويه هو سليمان بن صالح يأتي.
(من اسمه سليط) 283 - د س (أبي داود والنسائي) سليط (2) بن أيوب بن الحكم الانصاري المدني.
روى عن أمه وعبد الرحمن بن أبي سعيد وعبد الله بن عبدالرحمن بن رافع والقاسم ابن محمد.
وعنه خالد بن أبي نوف الشيباني (3) وابن إسحاق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
أخرج له أبو داود والنسائي في قصة بير بضاعة.
__________
(1) (سلمة).
عن الحميدي.
وعنه مسلم.
في المقدمة هو ابن شبيب وقد سقط ذكره عند ابن ماهان وثبت في رواية الجلودي وهو الصواب اه خلاصة.
(2) في التقريب (سليط) بفتح أوله وكسر اللام من السادسة اه.
(3) السجستاني.
(*)

284 - ق (ابن ماجة) سليط بن عبدالله الطهوي (1) التميمي.
روى عن ابن عمر وذهيل بن عوف بن شماخ الطهوى.
وعنه حجاج بن أرطاة وجسر ابن فرقد القصاب قال البخاري اسناده مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال البخاري سليط بن عبدالله عن ذهيل وعنه حجاج اسناد مجهول انتهى وفي روايته عن ابن عمر نظر وإنما يروي عنه الذي بعده كذا ذكر البخاري وابن حبان والله أعلم ويؤيده ان الراوي عنه عن ابن عمر اسمه خالد وقد ذكر غير واحد ان خالد انفرد بالرواية عنه.
285 تمييز - سليط بن عبدالله بن يسار أخو أيوب.
روى عن ابن عمر.
وعنه خالد بن أبي عثمان الاموي قاضي البصرة.
(من اسمه سليم)
286 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) سليم (2) بن أخضر البصري.
روى عن ابن عون وعكرمة بن عمار وسليمان التيمي وعبيد الله بن عمر وأشعث ابن عبدالملك وعمرو بن ميمون وابن عجلان وسعيد بن عبد العزيز وغيرهم.
وعنه ابن مهدي وعفان والاصمعي وسليمان بن حرب وأبو كامل الجحدري ويحيى بن يحيى النيسابوري وأحمد بن عبدة الضبي وحميد بن مسعدة ومحمد بن عبيد بن حساب وإسحاق ابن أبي اسرائيل.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه من أهل الصدق والامانة وقال ابن
__________
(1) (الطهوي) في لب اللباب بضم الطاء المهملة وفتح الهاء نسبة إلى طهية بطن من تميم وفي التقريب والخلاصة بفتح الطاء والهاء اه أبو الحسن.
(2) في هامش الخلاصة قال النووي في شرح مسلم سليم بن (أخضر) بفتح السين المهملة وفي الخلاصة بضم أوله وفي التقريب بالتصغير اه.
(*)

معين وأبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم أعلم الناس بحديث ابن عون وقال سليمان ابن حرب ثنا سليم بن أخضر الثقة المأمون الرضى وقال القواريري ثنا سليم بن أخضر وكان في ابن عون كحماد بن زيد في أيوب.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات فقال يروي عن حميد الطويل وابن عون.
مات سنة ثمانين ومائة وكذا أرخه خليفة وزكرياء الساجي وقال ابن سعد كان ألزمهم لابن عون وكان ثقة وقال أبو القاسم الطبري بصري ثقة.
287 - ع (الستة).
سليم بن أسود بن حنظلة أبو الشعثاء المحاربي الكوفي.
روى عن عمر وأبي ذر وحذيفة وابن مسعود وسلمان الفارسي وأبي موسى وابن عمر وابن عمرو وابن عباس وأبي هريرة وعائشة وأبي أيوب وطارق بن عبدالله رضي الله عنهم ومسروق والاسود بن يزيد وقيس بن السكن.
وعنه ابنه اشعث وإبراهيم
النخعي وإبراهيم بن مهاجر وحبيب بن أبي ثابت وعبد الرحمن بن الاسود وجامع ابن شداد وأبو إسحاق السبيعي وغيرهم قال الميموني عن أحمد بخ ثقة وقال أبو حاتم لا يسأل عن مثله وقال ابن معين والعجلي والنسائي وابن خراش ثقة.
وقال خليفة مات بعد الجماجم سنة اثنتين وثمانين وقال الواقدي شهد مع علي رضي الله عنه مشاهده وهلك في خلافة عبدالملك أو الوليد.
قلت: وقعة الجماجم كانت سنة (83) بالاتفاق فلعل خليفة قال مات بعد الجماجم وأرخه ابن قانع سنة (85) فهو أشبه وقال ابن سعد توفي زمن الحجاج وكان ثقة وله أحاديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عبد البر اجمعوا على أنه ثقة وقال البخاري في التاريخ الصغير كان يحيى بن سعيد ينكر أن يكون سمع من سلمان وقال ابن حزم في المحلى سليم بن اسود مجهول فكأنه ما عرف أن أبا الشعثاء هذا اسمه.
288 - ص (النسائي في خصائص علي).
سليم بن بلج (1) الفزارى.
__________
(1) سليم بن بلج في التقريب بفتح الموحدة وسكون اللام بعدها جيم من الثالثة اه أبو الحسن.
(*)

روى عن علي رضي الله عنه وعنه ابنه أبو بلج يحيى بن سليم ذكره ابن حبان في الثقات وفي اسمه خلاف مذكور في ترجمة ابنه.
289 - سليم بن جابر ويقال جابر بن سليم يأتي إن شاء الله تعالى في الكنى هو أبو جرى الهجيمى.
290 - بخ م د ت (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي).
سليم بن جبير.
ويقال ابن جبيرة الدوسى أبو يونس المصرى مولى أبى هريرة.
روى عنه وعن أبي أسيد الساعدي.
روى عنه عمرو بن الحارث وحيوة بن شريح والليث بن سعد وابن لهيعة وحرملة بن عمران التجيبي المصريون.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن يونس يقال توفي سنة ثلاث وعشرين ومائة.
قلت: الذي في تاريخ ابن يونس قال أحمد بن يحيى بن وزير توفي فذكره.
291 - بخ م 4 (البخاري ومسلم والاربعة).
سليم بن عامر الكلاعي.
الخبائري (1) أبويحيى الحمصي والخبائر من حمير.
روى عن أبي امامة وعبد الله بن الزبير وعوف بن مالك والمقداد بن الاسود والمقدام ابن معد يكرب وأبي الدرداء وأبي هريرة وعمرو بن عبسة وشرحبيل بن السمط واوسط البجلى وعطية بن قيس وغضيف بن الحارث وجبير بن نفير وعبد الله بن يسر المازني في آخرين.
وعنه صفوان بن عمرو وحريز بن عثمان وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر ومعاوية ابن صالح الحضرمي ويزيد بن خمير وعفير بن معدان ومحمد بن الوليد الزبيدي ويزيد ابن سنان وأبو الفيض الحمصي وغيرهم.
قال ابن معين كان يقول استقبلت الاسلام من أوله
__________
(1) (الخبائري) في الخلاصة بفتح المعجمة والموحدة الممدودة وزاد في لب اللباب أنه نسبة إلى الخبائر بطن من الكلاع اه أبو الحسن.
(*)

وزعم أنه قرئ عليه كتاب عمر وقال العجلى شامي تابعي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال يعقوب بن سفيان ثقة مشهور وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال شعبة عن يزيد بن خمير سمعت سليم بن عامر وكان قد أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وفي رواية وكان قد أدرك اصحاب النبي صلى الله عليه وآله وهو الصحيح قال خليفة مات سنة (130) وكذا أرخه ابن سعد قال وكان ثقة قديما معروفا.
قلت: الكلاعي والخبائري لا يجتمعان فلاجل ذا قال البخاري في ترجمة الكلاعي ويقال الخبائري وتبعه غير واحد وقال ابن أبي حاتم في المراسيل روى عن عوف بن مالك مرسلا ولم يلقه قال ولم يدرك المقداد بن الاسود ولا
عمرو بن عبسة رضي الله عنهما.
292 - تمييز.
سليم بن عامر الشامي أبو عامر.
صلى خلف أبي بكر الصديق (رضي الله تعالى عنه) ذكره ابن أبي خيثمة في تاريخه الكبير وفرق ابن عساكر بينه وبين الاول.
293 - د (أبي داود).
سليم بن مطير (1) الوادي من أهل وادي القرى.
روى عن أبيه وعنه زياد بن نصر وهشام بن عمار وأحمد بن أبي الحواري.
قال أبو حاتم أعرابي محله الصدق.
قلت: وقع ذكره في سند حديث أخرجه البخاري في قصة ثمود من أحاديث الانبياء.
وقد ذكرته في ترجمة زياد بن نصر الراوي عن سليم ابن مطير وذكره ابن حبان في الضعفاء فقال منكر الحديث على قلة روايته.
294 - بخ خدس (البخاري في الادب المفرد وأبي داود في الناسخ والمنسوخ والنسائي).
سليم المكي أبو عبد الله مولى أم علي.
روى عن مجاهد وعنه إبراهيم بن نافع وابن جريج ورباح بن أبي معروف ومحمد ابن
__________
(1) هو أخو محمد بن مطير اه هامش الاصل.
(*)

مسلم الطائفي وجماعة.
قال أبو زرعة صدوق وقال أبو حاتم من كبار اصحاب مجاهد وذكره ابن حبان في الثقات.
295 - سليم أبو ميمونة يأتي في الكنى.
296 - خ د ت (البخاري وأبي داود والترمذي).
سليم بالفتح ابن حيان (1) بن بسطام الهذلي البصري.
روى عن أبيه وسعيد بن ميناء وعمرو بن دينار وقتادة ومروان الاصغر وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالرحمن وعبد الرحمن بن مهدي ويحيى القطان وعبد الصمد بن عبد الوارث وأبو داود الطيالسي وأبو خالد الاحمر والاصمعي وأبو علي الحنفي ويزيد ابن هارون وعفان بن مسلم ومحمد بن سنان العوفي ومسلم بن إبراهيم وغيرهم.
قال أحمد وابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم ما به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه سليمان) 297 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
سليمان بن أرقم أبو معاذ البصري مولى الانصار.
وقيل مولى قريش وقيل مولى قريظة أو النضير.
روى عن يحيى بن أبي كثير والزهري والحسن وابن سيرين وعمر بن عبد العزيز وعطاء بن أبي رباح وغيرهم.
وعنه الزهري شيخه والثوري وأبو داود الطيالسي ويحيى بن حمزة الحضرمي وزيد بن الحباب وبقية وإسماعيل ابن عياش وأبو المغيرة عبد القدوس الخولاني وعلي بن عياش الحمصي وغيرهم.
قال ابن أبي خيثمة عن أحمد أبو معاذ الذي روى الثوري عنه عن الحسن اسمه سليمان بن ارقم ليس بشئ وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه لا يسوى حديثه شيئا وقال ابن معين ليس بشئ ليس يسوى فلسا وقال عمرو بن علي ليس بثقة روى أحاديث منكرة قال وقال محمد بن عبد
__________
(1) في التقريب حيان بمهمله وتحتانية اه شريف الدين.
(*)

الله الانصاري كانوا ينهونا عنه ونحن شبان وذكر عنه امرا عظيما.
وقال البخاري تركوه وقال الآجري عن أبي داود متروك الحديث قلت لاحمد روى عن الزهري عن أنس في التلبية قال لا نبالي روى أم لم يرو قال أيضا سألت أبا داود عن حديث الصدقات قال لا احدث به حدثني أبو هبيرة محمد بن الوليد الدمشقي قال قرأت هذا الحديث في أصل يحيى بن حمزة عن سليمان بن أرقم عن الزهري وقال أبو حاتم والترمذي وابن خراش وغير واحد متروك الحديث وقال أبو زرعة ضعيف الحديث ذاهب
الحديث قال الجوزجاني ساقط وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابع عليه.
قلت: وقال عمرو بن علي لم أسمع ابن مهدي يذكر هذا الشيخ وقال أبو أحمد الحاكم والدارقطني متروك الحديث وقال مسلم في الكنى منكر الحديث وقال النسائي في التمييز لا يكتب حديثه وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال ابن حبان سكن اليمامة ومولده بالبصرة وكان ممن يقلب الاخبار ويروي عن الثقات الموضوعات وقال الترمذي ضعيف عند أهل الحديث (1).
298 - ت س (الترمذي والنسائي).
سليمان بن الاشعث بن شداد بن عمرو بن عامر.
ويقال عمران وقال ابن داسة والآجري سليمان بن الاشعث بن اسحاق بن بشير بن شداد أبو داود السجستاني الحافظ.
يقال إن جده عمران قتل مع علي بصفين.
رحل إلى البلاد.
وروى عن أبي سلمة التبوذكى وأبي الوليد الطيالسي ومحمد بن كثير العبدي ومسلم بن إبراهيم وأبي عمر الحوضي وأبي توبة الحلبي وسليمان بن عبدالرحمن الدمشقي وسعيد بن سليمان الواسطي وصفوان ابن صالح الدمشقي وأبي جعفر النفيلى وأحمد وعلي ويحيى وإسحاق وقطن بن نسير وخلائق من العراقيين والخراسانيين والشاميين والمصريين والجزريين وقد ذكروا أكثرهم في هذا المجموع.
__________
(1) (سليمان) بن الاسود يأتي في سليمان الاسود (سليمان) بن أسير هو ابن بشير اه هامش الاصل.
(*)

وروى عنه أبو علي محمد بن أحمد بن عمرو اللؤلؤي وأبو الطيب أحمد بن إبراهيم ابن عبدالرحمن الاشنانى وأبو عمرو أحمد بن علي ابن الحسن البصري وأبو سعيد أحمد ابن محمد بن زياد الاعرابي وأبو بكر محمد بن عبد الرزاق بن داسة وأبو الحسن علي ابن
الحسن بن العبد الانصاري وأبو عيسى إسحاق بن موسى بن سعيد الرملي وراقه وأبو أسامة محمد بن عبدالملك بن يزيد الرواس وهؤلاء رواة السنن عنه وأبو عبد الله محمد ابن أحمد بن يعقوب المتوثى البصري راوي كتاب الرد على أهل القدر عنه وأبو بكر أحمد ابن سليمان النجار راوي كتاب الناسخ والمنسوخ عنه وأبو عبيد محمد بن علي بن عثمان الآجري الحافظ راوي المسائل عنه وإسماعيل بن محمد المطفار راوي مسند مالك عنه وأبو عبد الرحمن النسائي وأبو عيسى الترمذي وحرب بن إسماعيل الكرماني وزكرياء الساجي وأبو بكر أحمد بن محمد بن هارون الخلال الحنبلى وعبد الله بن أحمد بن موسى عبدان الاهوازي وأبو بشر محمد بن أحمد الدولابي وأبو عوانة يعقوب بن إسحاق الاسفرائني وابنه أبو بكر بن أبي داود وأبو بكر عبدالله بن محمد بن أبي الدنيا وإبراهيم ابن حميد (1) بن إبراهيم بن يونس العاقولي وأبو حامد أحمد بن جعفر الاصبهاني وأحمد ابن المعلى بن يزيد الدمشقي وأحمد بن محمد بن ياسين الهروي والحسن بن صاحب الشاشى والحسين بن ادريس الانصاري وعبد الله بن محمد بن عبد الكريم الرازي وعلي بن عبد الصمد نا عمه ومحمد بن مخلد الدوري ومحمد بن جعفر بن المستفاض الفريابي وأبو بكر محمد ابن يحيى الصولي وجماعة.
وروى النسائي عنه في كتاب الكنى فقال ثنا سليمان بن الاشعث وروى في السنن عن أبي داود عن سليمان بن حرب وأبي الوليد ومسلم بن إبراهيم وعلي بن المديني وعمرو بن عون وعبد الله بن محمد النفيلى وعبد العزيز بن يحيى الحراني وفي اليوم والليلة عن أبي داود عن محمد بن كثير العبدي والظاهر أن أبا داود في هذا كله هو السجستاني وقد شاركه أبو داود سليمان بن سيف في بعضهم.
قال الخطيب كان أبو داود قد سكن البصرة وقدم بغداد غير مرة وروى كتابه في
__________
(1) حمدان اه تهذيب الكمال.
(*)

السنن بها ويقال إنه صنفه قديما وعرضه على أحمد وقال الآجرى سمعته يقول ولدت سنة (202) وصليت على عفان ببغداد سنة (20) وسمعت من أبي عمر الضرير مجلسا واحدا ودخلت البصرة وهم يقولون مات أمس عثمان المؤذن وسمعت من سعدويه مجلسا واحدا ومن عاصم بن علي مجلسا واحدا وتبعت عمر بن حفص إلى منزله ولم أسمع منه شيئا قال والسماع رزق.
قال الآجري ولم يكن يحدث عن ابن الحماني ولا عن سويد ولا عن ابن كاسب ولا عن ابن حميد ولا عن ابن وكيع وقال أبو بكر الخلال أبو داود الامام المقدم في زمانه رجل لم يسبقه إلى معرفته بتخريج العلوم ونصره بمواضعه احد في زمانه رجل ورع مقدم سمع أحمد بن حنبل منه حديثا واحدا كان أبو داود يذكره وكان إبراهيم الاصبهاني وأبو بكر بن صدقة وغيرهما يرفعون من قدره وقال أحمد ابن محمد بن ياسين الهروي كان احد حفاظ الاسلام للحديث وعلمه وعلله وسنده في أعلى درجة مع النسك والعفاف والصلاح والورع وقال محمد بن إسحاق الصغاني وإبراهيم الحربي الين لابي داود الحديث كما الين لداود (عليه السلام) الحديد، وقال محمد بن مخلد كان أبو داود يفى بمذاكرة مائة الف حديث ولما صنف السنن وقرأه على الناس صار كتابه لاهل الحديث كالمصحف يتبعونه وأقر له أهل زمانه بالحفظ.
وقال موسى بن هارون خلق أبو داود في الدنيا للحديث وفي الآخرة للجنة وقال علان ابن عبد الصمد كان من فرسان هذا الشأن وقال أبو حاتم بن حبان كان احد ائمة الدنيا فقها وعلما وحفظا ونسكا وورعا واتقانا جمع وصنف وذب عن السنن وقال أبو عبد الله بن مندة الذين اخرجوا وميزوا الثابت من المعلول والخطأ من الصواب أربعة البخاري ومسلم وبعدهما أبو داود والنسائي وقال الحاكم أبو داود امام اهل الحديث في عصره بلا مدافعة وقال القاضي أبو سعيد الخليل بن أحمد السجزي سمعت أبا محمد أحمد بن محمد بن الليث قاضي بلدنا يقول جاء سهل بن عبدالله التستري إلى أبي داود فقيل يا أبا داود هذا سهل جاءك زائرا فرحب به فقال له سهل أخرج إلي لسانك الذي تحدث به احاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
حتى اقبله فأخرج إليه لسانه فقبله.
قال أبو عبيد الآجري مات لاربع عشرة بقين من شوال سنة خمس وسبعين ومائتين.
قلت: وشيوخه في السنن وغيرها نحو من ثلاثمائة نفس لم يستوعبهم المؤلف فلاجل ذا

اختصرتهم وروى عنه من الائمة أيضا محمد بن نصر المروزى وقال موسى بن هارون ما رأيت أفضل منه وأمر احمد محمد بن يحيى بن أبي سمينة ان يكتب عنه وقال مسلمة بن قاسم كان ثقة زاهدا عارفا بالحديث امام عصره في ذلك وأوصى ان يغسله الحسن بن المثنى فان اتفق وإلا نظروا في كتاب سليمان بن حرب عن حماد بن زيد في الغسل فعملوا به.
299 - س (النسائي).
سليمان بن أيوب بن سليمان بن داود بن عبدالله بن حذلم الاسدي أبو أيوب الدمشقي.
روى عن يزيد بن عبدالله بن زريق وسليمان بن عبدالرحمن وصفوان بن صالح ودحيم وعبدة بن عبدالرحيم بن المروزى وأبي إبراهيم الترجماني وعدة.
وعنه النسائي وابنه أبو الحسن أحمد بن سليمان وأبو طالب احمد بن نصر الحافظ ومحمد بن المسيب الارغياني ومحمد بن المنذر الهروي شكر وأبو القاسم بن أبي العقب وأبو القاسم الطبراني وغيرهم.
قال النسائي صدوق وقال محمد بن يوسف الهروي مات سنة تسع وثمانين ومائتين.
300 - تمييز.
سليمان بن أيوب بن سليمان أبو أيوب صاحب البصري.
روى عن حماد بن زيد وجعفر بن سليمان وهارون بن دينار.
وعنه الحسن بن سفيان وابو القاسم البغوي.
وقال توفي سنة خمس وثلاثين ومائتين.
قال ابن معين هو ثقة
صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن معين أيضا كان من الحفاظ الثقات وكان يتحفظ عنه يحيى بن سعيد يأنف ان يكتب وقال علي بن الجنيد كان من الحفاظ لم أر بالبصرة أنبل منه.
301 - تمييز.
سليمان بن أيوب بن سليمان بن عيسى بن موسى بن طلحة بن عبيدالله الطلحي

روى عن أبيه عن آبائه نسخة.
وعنه أبو إسماعيل الترمذي وأبو صالح الحراني وأحمد ابن الفضل الصائغ ومحمد بن عمرو بن تمام والفضل بن سكين بن سخيت (1) أورد له ابن عدي أحاديث مناكير وقال عامة احاديثه لا يتابع عليها ووثقه يعقوب بن شيبة وذكره ابن حبان في الثقات.
302 - س (النسائي).
سليمان بن بابيه المكي مولى بني نوفل.
روى عن أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم حديث لا تدخل الملائكة بيتا فيه جرس الحديث.
وعنه ابن جريج.
ذكره ابن حبان في الثقات.
303 - م 4 (مسلم والاربعة).
سليمان بن بريدة بن الحصيب الاسلمي المروزي.
أخو عبدالله ولدا في بطن واحد.
روى عن أبيه وعمران بن حصين وعائشة ويحيى ابن يعمر وعنه علقمة بن مرثد ومحازب بن دثار وعبد الله بن عطاء والقاسم بن مخيمرة ومحمد بن جحادة وغيلان بن جامع وأبو سنان ضرار بن مرة ومحمد بن عبدالرحمن شيخ بقية وغيرهم.
قال أحمد عن وكيع يقولون ان سليمان كان اصح حديثا من أخيه وأوثق وقال ابن عيينة وحديث سليمان بن بريدة احب إليهم من حديث عبدالله وقال العجلي سليمان وعبد الله كانا قواما تابعيين ثقتين وسليمان اكثرهما وقال البخاري لم يذكر
سماعا من أبيه.
وقال ابن معين وأبو حاتم ثقة وقال أبو بكر بن سجريه مات سنة خمس ومائة.
قلت: وكذا أرخه ابن حبان في الثقات وقال ولد هو وأخوه في بطن واحد على عهد عمر ابن الخطاب لثلاث خلون من خلافته ومات سليمان بصلين قرية من قرى مرو وكان على قضاء مرو فيما قيل وقال مسلم في الطبقة الثانية من اهل البصرة مات هو وأخوه في يوم واحد وولدا في يوم واحد وقال ابن قانع ولد سنة (15) من الهجرة.
__________
(1) نجيت.
(*)

304 - ع (الستة).
سليمان بن بلال التيمي القرشي مولاهم أبو محمد ويقال أبو أيوب المدني.
روى عن زيد بن اسلم وعبد الله بن دينار وصالح بن كيسان وحميد الطويل وشريك ابن عبدالله بن أبي نمر وربيعة وأبي طوالة وعمرو بن أبي عمرو مولى المطلب وابن عجلان وموسى بن أنس وموسى بن عقبة وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد ويزيد بن خصيفة وأبي وجزة السعدي وثور بن زيد الديلى وجعفر الصادق وسعد بن سعيد الانصاري وأبي حازم بن دينار وسهيل بن أبي صالح وعبد الرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف وعبد المجيد بن سهيل بن عبدالرحمن بن عوف وعبيدالله بن عمر وعتبة بن مسلم وعلقمة بن أبي علقمة وعمارة بن غزية وعمرو بن يحيى بن عمارة والعلاء بن عبدالرحمن ومحمد بن عبدالله بن أبي عتيق ومعاوية بن أبي مزرد ويونس بن يزيد الايلى وغيرهم.
وعنه أبو عامر العقدى وعبد الله بن المبارك ومعلى بن منصور الرازي وأبو سلمة الخزاعي ويحيى بن حسان التنيسى ومروان بن محمد الطاطرى وعبد الله بن وهب وبشر ابن عمر الزهراني وخالد بن مخلد ويحيى بن يحيى النيسابوري وإسماعيل بن أبي أويس وأخوه أبو بكر بن أبي اويس وعبد العزيز بن عبدالله الاويسى والقعنبي ومحمد ابن سليمان لوين وغيرهم.
قال أبو طالب عن أحمد لا بأس به ثقة وقال الدوري عن ابن معين
ثقة صالح وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين سليمان احب اليك أو الدراوردي فقال سليمان وكلاهما ثقة.
وقال ابن سعد كان بربريا جميلا عاقلا حسن الهيئة وكان يفتى بالبلد وولى خراج المدينة وكان ثقة كثير الحديث.
مات بالمدينة سنة (172) وقال الذهلي ما ظننت ان عند سليمان ابن بلال من الحديث ما عنده حتى نظرت في كتاب ابن أبي اويس فإذا هو قد تبحر حديث المدنيين وقال أبو زرعة سليمان بن بلال أحب إلي من هشام بن سعد.
وقال البخاري عن هارون بن محمد المزني مات سنة سبع وسبعين ومائة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وحكى القولين في وفاته وقال الخليلي ثقة ليس بمكثر لقى الزهري ولكنه يروى كثير حديثه عن قدماء اصحابه واثنى عليه مالك وآخر من حدث عنه لوين.

وقال ابن الجنيد عن ابن معين إنما وضعه عند أهل المدينة أنه كان على السوق وكان أروى الناس عن يحيى بن سعيد وقال عبدالرحمن بن مهدي ندمت ان لا أكون أكثرت عنه وقال ابن شاهين في كتاب الثقات قال عثمان بن أبي شيبة لا بأس به وليس ممن يعتمد على حديثه وقال ابن عدي ثقة.
قلت: ورأيت رواية مالك عنه في كتاب مكة للفاكهي.
305 - ق (ابن ماجة).
سليمان بن توبة النهرواني أبو داود البغدادي ويقال سلمان.
روى عن عاصم بن علي الواسطي ومحمد بن عباد المكي وعثمان بن عمر بن فارس ويزيد بن هارون ويحيى بن أبي بكر الكرماني ويونس بن محمد المؤدب وسريج ابن النعمان الجوهري وروح بن عبادة وأحمد بن حنبل وغيرهم وعنه ابن ماجة وابن أبي حاتم وكان صدوقا وأبو العباس السراج والقاسم بن زكريا المطرز وأبو قريش محمد ابن جمعة الحافظ ومحمد بن المسيب الارغياني وأبو بكر محمد بن محمد الباغندي ويحيى
ابن صاعد وغيرهم وقال الدارقطني ثقة وقال ابن مخلد مات سنة إحدى وستين ومائتين في صفر.
306 - ت س (الترمذي والنسائي).
سليمان بن جابر الهجري (1).
روى عن ابن مسعود وقيل عن أبي الاحوص عن ابن مسعود.
وعنه عوف الاعرابي.
وقيل عن عوف عنه بواسطة من لم يسم وقيل عن عوف بلغني عن سليمان.
روى له الترمذي والنسائي حديثا واحدا في تعليم الفرائض.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يعرف.
307 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة).
سليمان بن جنادة بن أبي أمية الازدي الدوسي.
__________
(1) (الهجري) في لب اللباب بفتحتين نسبة إلى هجر بلد باليمن اه أبو الحسن.
(*)

يروى عن أبيه عن عبادة بن الصامت في القيام للجنازة.
وعنه ابنه عبدالله.
قال أبو حاتم منكر الحديث وقال البخاري هو حديث منكر ولم يتابع في هذا.
قلت: قال ابن عدي لم ينكر عليه البخاري غير هذا الحديث.
308 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
سليمان بن الجهم بن أبي الجهم الانصاري الحارثي أبو الجهم الجوزجاني مولى البراء بن عازب.
روى عنه وعن أبي مسعود الانصاري البدري وأبي زيد صاحب أبي هريرة وخالد ابن وهبان وغيرهم وعنه روح بن جناح ومطرف بن طريف واثنى عليه خيرا.
قال ابن المديني لا أعلم روى عنه مطرف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال عداده في اهل جرجان كذا قال وأما البخاري فقال فيه الجوزجاني ويقال الجرجاني وقال العجلي
كوفي تابعي ثقة ونقل ابن خلفون عن ابن عمير توثيقه.
309 - سليمان بن حبان أو اسماعيل بن حبان تقدم.
310 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة).
سليمان بن حبيب المحاربي أبو أيوب ويقال أبو بكر ويقال أبو ثابت الدمشقي الداراني القاضي.
روى عن أبي أمامة وأبي هريرة ومعاوية وأنس وعامر بن لدين الاشعري والوليد ابن عبادة بن الصامت وغيرهم وعنه الزهري وعمر بن عبد العزيز وهما من اقرانه وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز والاوزاعي وعثمان بن أبي العاتكة وأبو كعب وأيوب ابن موسى السعدي البلقاوي وعبد الوهاب بن بخت وغيرهم.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وكذا قال العجلي والنسائي وقال ابن أبي حاتم سمعت أبي يرفع من شأنه وقال الدارقطني ليس به بأس تابعي مستقيم وقال أبو داود قضى بدمشق أربعين سنة

قال ابن سعد وغير واحد مات سنة ست وعشرين ومائة وروى عن يحيى بن بكير أنه أرخه سنة (25) والاول الصحيح.
قلت: وحكى ابن حبان في ترجمته في الثقات قولا آخر أنه مات سنة (15) وقال ولاه عمر بن عبد العزيز القضاء بدمشق.
311 - ع (الستة).
سليمان بن حرب بن بجيل الازدي الواشحي (1) أبو أيوب البصري.
وواشح من الازد.
سكن مكة وكان قاضيها.
وروى عن شعبة ومحمد بن طلحة ابن مصرف ووهيب بن خالد وحوشب بن عقيل والحمادين ويزيد بن إبراهيم التستري وجرير بن حازم وسلام بن أبي مطيع وبسطام بن حريث ومبارك بن فضالة وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود وروى له الباقون بواسطة أبي بكر بن أبي شيبة وأبي داود سليمان بن معبد السبخي وأحمد بن سعيد الدارمي وإسحاق بن راهويه والحسن ابن
علي الخلال وعلي بن نصر الجهضمي وعمرو بن علي الفلاس وأحمد بن إبراهيم الدورقي وهارون بن عبدالله الحمال وإبراهيم الجوزجاني والجراح بن مخلد وحجاج الشاعر والحسين ابن محمد البلخي والدارمي وعبدة وعمرو بن منصور النسائي ويعقوب بن سفيان ويحيى ابن موسى خت ومحمد بن يحيى الذهلي وحدث عنه يحيى القطان وهو أكبر منه والحميدي ومات قبله ومحمد بن سعد كاتب الواقدي ويوسف بن موسى القطان وعثمان ابن أبي شيبة وأحمد بن محمد بن حنبل وأبو زرعة وأبو حاتم والقاضي إسماعيل بن إسحاق ابن إسماعيل بن حماد بن زيد وأخوه حماد بن إسحاق وابن عمه القاضي يوسف بن يعقوب ابن إسماعيل ومحمد بن أيوب بن الضريس والحارث بن أبي اسامة وأبو مسلم الكجى وجماعة آخرهم ابو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي.
قال أبو حاتم إمام من الائمة كان لا يدلس ويتكلم في الرجال وفي الفقه وليس بدون عفان ولعله أكبر منه وقد ظهر من حديثه نحو من عشرة الآف حديث وما رأيت في يده كتابا قط وهو أحب إلي من أبي سلمة في حماد بن سلمة وفي كل شئ ولقد حضرت مجلس
__________
(1) في التقريب (الواشحي) بمعجمة ثم مهملة اه أبو الحسن.
(*)

سليمان بن حرب ببغداد فحرزوا من حضر مجلسه أربعين الف رجل فأتينا عفان فقال ما حدثكم أبو أيوب فإذا هو يعظمه وقال أبو حاتم أيضا كان سليمان بن حرب قل من يرضى من المشائخ فإذا رأيته قد روى عن شيخ فاعلم أنه ثقة وقال يعقوب بن سفيان سمعت سليمان بن حرب يقول طلبت الحديث سنة (58) ولزمت حماد بن زيد تسع عشرة سنة.
قال وسمعته يقول اعقل موت ابن عون.
وقال يحيى بن اكثم قال لي المأمون من تركت بالبصرة فوصفت له مشائخ منهم سليمان ابن حرب وقلت هو ثقة حافظ للحديث عاقل في نهاية الستر والصيانة فأمرني بحمله إليه فكتبت إليه في ذلك فقدم وولاه قضاء مكة فخرج إليها.
قال الخطيب وكان ذلك سنة
(214) فلم يزل على ذلك إلى أن عزل سنة (19) وقال الخطيب انا الحسن بن أبي بكر أنا أبو سهل القطان ثنا اسماعيل بن إسحاق القاضي ثنا علي بن المديني ثنا يحيى بن سعيد عن سليمان بن حرب قال سمعت حماد بن زيد يقول اخوف ما أخاف على أيوب وابن عون الحديث.
قال القاضي وسمعته من سليمان ولكني لهذا احفظ وقال الآجري عن أبي داود كان سليمان بن حرب يحدث بالحديث ثم يحدث به كأنه ليس ذاك.
قال الخطيب كان يروي على المعنى فيغير الفاظه وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كتبنا عن سليمان بن حرب وابن عيينة حي وقال يعقوب بن شيبة ثنا سليمان بن حرب وكان ثقة ثبتا صاحب حفظ وقال النسائي ثقة مأمون وقال ابن خراش كان ثقة.
قال البخاري قال سليمان بن حرب ولدت سنة (140) وقال حنبل بن إسحاق مات سنة أربع وعشرين ومائتين وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقد ولي قضاء مكة ثم نزل فرجع إلى البصرة فلم يزل بها حتى توفي بها لاربع ليال بقين من شهر ربيع الآخر سنة أربع وعشرين ومائتين وكذا قال غيره وقال غيرهم سنة (23) وقيل سنة (27) والاول اصح.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن قانع ثقة مأمون وقال صاحب الزهرة روى عنه البخاري مائة وسبعة وعشرين حديثا وقال ابن عدي كان يغسل الموتى وكان خيرا فاضلا.

312 - قد (أبي داود في القدر) سليمان بن حفص القرشي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثا مرسلا في ذكر القدر.
وعنه هشام بن سعد.
وقال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
313 - ع (الستة) سليمان بن حيان (1) الازدي أبو خالد الاحمر الكوفي الجعفري.
نزل فيهم وولد بجرجان.
روى عن سليمان التيمى وحميد الطويل وداود ابن أبي هند وابن عون ويحيى بن سعيد الانصاري وابن عجلان وهشام بن عروة وعبيدالله ابن عمر وابن جريج وهشام بن حسان ويزيد بن كيسان وعاصم الاحول وحاتم ابن أبي صغيرة وحسين المعلم وأبي مالك الاشجعى وسعيد بن أبي عروبة والاعمش وشعبة وعبد الحميد بن أبي جعفر وعثمان بن حكيم ومنصور بن حيان وغيرهم.
وعنه أحمد وإسحاق وابنا أبي شيبة وآدم بن أبي اياس وأسد بن موسى والفريابي وأبو كريب وأبو سعيد الاشج ويوسف بن موسى القطان وعمرو الناقد وأبو توبة الحلبي وصدقة بن الفضل ومحمد بن عبدالله بن نمير ومحمد بن سلام البيكندي وجماعة وحدث عنه محمد بن إسحاق وهو من شيوخه وآخر من روى عنه حميد بن الربيع.
قال إسحاق ابن راهويه سألت وكيعا عن أبي خالد فقال وأبو خالد ممن يسأل عنه وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة وكذا قال ابن المديني وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ليس به بأس وكذا قال النسائي وقال عباس الدوري عن ابن معين صدوق وليس بحجة وقال أبو هشام الرفاعي ثنا أبو خالد الاحمر الثقة الامين وقال أبو حاتم صدوق وقال الخطيب كان سفيان يعيب أبا خالد لخروجه مع ابراهيم بن عبدالله بن حسن وأما أمر الحديث فلم يكن يطعن عليه فيه.
وقال ابن عدي له أحاديث صالحة وإنما اتي من سوء حفظه فيغلط ويخطئ وهو في الاصل كما قال ابن معين صدوق وليس بحجة.
قال هارون بن حاتم سألت أبا خالد متى
__________
(1) في الخلاصة سليمان بن حيان بتحتانية اه شريف الدين.
(*)

ولدت قال سنة (114) قال هارون ومات سنة (190) وقال ابن سعد وخليفة مات سنة تسع وثمانين ومائة.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلى ثقة ثبت صاحب سنة وكان متحرفا يواجر نفسه من التجار وكان أصله شاميا إلا أنه نشأ بالكوفة وقال أبو بكر البزار في كتاب السنن ليس ممن يلزم زيادته
حجة لاتفاق أهل العلم بالنقل أنه لم يكن حافظا وأنه قد روى أحاديث عن الاعمش وغيره لم يتابع عليها.
314 - تم (الترمذي في الشمائل) سليمان بن خارجة بن زيد بن ثابت الانصاري المدني.
روى عن أبيه.
وعنه الوليد بن أبي الوليد.
ذكره ابن حبان في الثقات (1).
315 - د (أبي داود) سليمان بن خربوذ (2).
روى عن شيخ من أهل المدينة عن عبدالرحمن بن عوف علمني النبي صلى الله عليه وسلم فسدلها من بين يدي ومن خلفي.
وعنه عثمان بن عثمان الغطفاني.
روى له أبو داود هذا الحديث الواحد.
قلت: قال الذهبي لا يعرف.
316 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) سليمان بن داود بن الجارود أبو داود الطيالسي البصري.
الحافظ فارسي الاصل.
قال ابن معين هو مولى لآل الزبير وأمه فارسية.
روى عن ايمن بن نابل وابان بن يزيد العطار وابراهيم بن سعد وجرير بن حازم وحبيب بن يزيد وحرب بن شداد والحمادين وزائدة وزهير بن محمد وزهير بن معاوية وشعبة والثوري
__________
(1) سليمان بن خاقان في ابن أبي سليمان اه هامش.
(2) سليمان بن خربوذ في التقريب بفتح المعجمة وتشديد الراء المهملة بعدها موحدة مضمومة اه.
(*)

وسليمان بن قرم وشيبان النحوي وأبي عامر الخزاز وابن أبي الزناد وعبد العزيز الماجشون وقرة بن خالد وعمران القطان وهشام الدستوائي وورقاء ويزيد بن ابراهيم وهمام بن يحيى ومعروف بن خربوذ وأبي عوانة ومحمد بن مسلم بن أبي الوضاح وجماعة.
وعنه أحمد
ابن حنبل وعلي بن المديني وإسحاق بن منصور الكوسج وحجاج بن الشاعر وزيد بن اخزم وعبد الله بن محمد المسندي وعمرو بن علي الفلاس وبندار وأبو موسى ومحمد بن أبي بكر المقدمي ومحمد بن رافع وهارون الحمال ومحمود بن غيلان وأبو مسعود الرازي ويونس بن حبيب الاصبهاني وغيرهم.
وووى عنه جرير بن عبدالحميد الرازي وهو من شيوخه.
قال عمرو بن علي الفلاس ما رأيت في المحدثين احفظ من أبي داود سمعته يقول اسرد ثلاثين الف حديث ولا فخر وقال جعفر بن محمد الفريابي عن عمرو بن علي أبو داود ثقة.
وقال ابن المديني ما رأيت احفظ منه وقال عمر بن شبة كتبوا عن أبي داود باصبهان أربعين الف حديث وليس معه كتاب وقال بندار ما يكتب على أحد من المحدثين ما يكتب عليه لما كان من حفظه ومعرفته وحسن مذاكرته وقال عمرو بن علي عن ابن مهدي أبو داود اصدق الناس وقال النعمان بن عبد السلام ثقة مأمون وقال أبو مسعود الرازي ما رأيت أحدا أكثر في شعبة منه قال وسألت أحمد عنه فقال ثقة صدوق فقلت إنه يخطئ فقال يحتمل له وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين أبو داود أحب اليك في شعبة أو حرمي فقال أبو داود صدوق أبو داود أحب إلي قلت فأبو داود أحب اليك أو عبدالرحمن بن مهدي قال أبو داود أعلم به قال عثمان بن عبدالرحمن أحب الينا كل شئ وأبو داود أكثر رواية عن شعبة وقال حفص بن عمر المهرقاني عن وكيع أبو داود جبل العلم وقال العجلي بصري ثقة وكان كثير الحفظ رحلت إليه فأصبته مات قبل قدومي بيوم وكان قد شرب البلاد وهو وعبد الرحمن بن مهدي فجذم هو وبرص عبدالرحمن فحفظ أبو داود اربعين الف حديث وحفظ عبدالرحمن عشرة آلاف حديث.
وقال ابراهيم الجوهري اخطأ أبو داود في الف حديث وقال النسائي ثقة من اصدق الناس لهجة وقال ابن عدي ثنا أبو يعلى الموصلي سمعت محمد بن المنهال الضرير يقول

قلت لابي داود صاحب الطيالسة يوما سمعت من ابن عون شيئا قال لا قال فتركته سنة وكنت اتهمه بشئ قبل ذلك حتى نسي ما قال فلما كان سنة قلت له يا أبا داود سمعت من ابن عون شيئا قال نعم قلت كم قال عشرون حديثا ونيف قلت عدها علي فعدها كلها فإذا هي أحاديث يزيد بن زريع ما خلا واحد له ما أعرفه.
قال ابن عدي وأبو داود الطيالسي كان في أيامه احفظ من بالبصرة مقدما على اقرانه لحفظه ومعرفته وما أدري لاي معنى قال فيه ابن المنهال ما قال وهو كما قال عمرو ابن علي ثقة وإذا جاوزت في اصحاب شعبة معاذ بن معاذ وخالد بن الحارث ويحيى القطان وغندر فأبو داود خامسهم وله أحاديث يرفعها وليس بعجب من يحدث باربعين الف حديث من حفظه أن يخطئ في احاديث منها يرفع احاديث يوقفها غيره ويوصل احاديث يرسلها غيره وإنما اتى ذلك من حفظه وما أبو داود عندي وعند غيري إلا متيقظا ثبتا وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وربما غلط.
توفي بالبصرة سنة (203) وهو يومئذ ابن (72) سنة لم يستكملها وقال أبو موسى مات سنة (3) أو (4) وقال عمرو بن علي مات سنة أربع ومائتين وكذا أرخه خليفة زاد في ربيع الاول.
قلت: حكى أبو نعيم عن عامر بن ابراهيم الاصبهاني قال سمعت أبا داود قال كتبت عن ألف شيخ وقال سليمان بن حرب كان شعبة إذا قام أملى عليهم أبو داود ما مر لشعبة وقال أحمد بن سعيد الدارمي سألت أحمد بن حنبل عن من كتب حديث شعبة قال كنا نقول وأبو داود حي يكتب عن أبي داود ثم عن وهب أما أبو داود فللسماع واما وهب فللاتقان وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال ابن أبي حاتم قيل ان أبا داود كان محله أن يذاكر شعبة قال عبدالرحمن وسمعت أبي يقول أبو داود محدث صدوق كان كثير الخطأ وهو أحفظ من أبي أحمد (1) وقال وكيع ما بقي أحد احفظ لحديث طويل من أبي داود وذكر يونس بن حبيب الزبيري ان أبا داود ذاكرهم بحضرة شعبة فقال له شعبة يا أبا داود لا تجئ باحسن مما
جئت به وذكر البخاري لابي داود حديثا وصله وقال ارساله أثبت وقال الخطيب كان حافظا مكثرا ثقة ثبتا.
__________
(1) يعني الزبيري اه هامش الاصل.
(*)

وحكى الدارقطني في الجرح والتعديل عن ابن معين قال كنا عند أبي داود فقال ثنا شعبة عن عبدالله بن دينار عن ابن عمر قال نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن النوح.
قال فقيل يا أبا داود هذا حديث شبابة قال فدعه قال الدارقطني لم يحدث به إلا شبابة.
قال وهذه قصة مهولة عظيمة في أبي داود قلت: أخطأ أبو داود في هذا الحديث أو نسي أو دلس فكان ماذا وقال محمد بن منهال ثنا يزيد بن زريع ثنا شعبة بحديثين قال محمد قال يزيد حدثت بهما أبا داود فكتبهما عني ثم حدث بهما عن شعبة.
قال الذهبي دلسهما عنه فكان ماذا.
قلت: ويجوز أن يكون كان نسيهما فلما حدثه يزيد بهما ذكرهما وقال الفلاس لا أعلم أحدا تابعه على رفع حديث آية المنافق وهو ثقة.
وقال الخليلي ثنا محمد بن إسحاق الكسائي سمعت أبي سمعت يونس بن حبيب قال قدم علينا أبو داود وأملى علينا من حفظه مائة ألف حديث أخطأ في سبعين موضعا فلما رجع إلى البصرة كتب إلينا باني أخطأت في سبعين موضعا فاصلحوها.
ذكر المزي ان البخاري استشهد به وهو كما قال ولكن وقع في الجامع في تفسير سورة المدثر حدثنا محمد ابن بشار ثنا عبدالرحمن بن مهدي وغيره قالا ثنا حرب بن شداد فذكر حديثا والمكنى عنه في هذا الحديث هو أبو داود الطيالسي هذا بينه أبو عروبة الحراني عن بندار.
317 - د س (أبي داود والنسائي) سليمان بن داود بن حماد بن سعد المهرى أبو الربيع ابن أخي رشدين المصري.
روى عن أبيه وجده لامه الحجاج بن رشد بن أبي سعد وعبد الملك الماجشون
وعبد الله بن وهب وعبد الله بن نافع وغيرهم.
وعنه أبو داود والنسائي وعمرو بن بجير وأبو بكر بن أبي داود وزكرياء الساجي ومحمد بن زبان الحضرمي وابراهيم بن يوسف الهسنجاني وغيرهم.
قال الآجري ذكر لابي داود أبو الربيع ابن أخي رشدين فقال قل من رأيت في فضله وقال النسائي ثقة وقال ابن أبي حاتم سمع منه أبي في الرحلة الثانية وقال ابن يونس كان زاهدا وكان فقيها على مذهب مالك حدثني محمد بن أحمد بن رشدين

عن أبيه ان مولده سنة (78) وان أبا الربيع أخبره بذلك وتوفي يوم الاحد أول يوم من ذي القعدة سنة ثلاث وخمسين ومائتين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
318 - عخ 4 (البخاري في خلق أفعال العباد والاربعة) سليمان بن داود بن داود بن علي بن عبدالله بن عباس الهاشمي أبو أيوب.
سكن بغداد.
روى عن ابن أبي الزناد وابراهيم بن سعد وبن عيينة ومحمد بن ادريس الشافعي في آخرين.
وعنه البخاري في كتاب خلق أفعال العباد وروى له الاربعة بواسطة هارون الحمال وأحمد بن الحسن الترمذي والحسن بن علي الخلال ومحمد بن رافع والحسن ابن محمد الزعفراني ومحمد بن اسماعيل بن علية والذهلي وعبيدالله بن فضالة وعباس بن عبد العظيم العنبري وأبو حاتم وأبو يحيى البزار وابن وارة وأحمد بن حنبل الامام والحارث بن أبي أسامة وغيرهم.
قال الحسن بن محمد الزعفراني قال لي الشافعي ما رأيت أعقل من رجلين أحمد بن حنبل وسليمان بن داود الهاشمي.
قال ابن خراش بلغني عن أحمد بن حنبل لو قيل لى أختر للامة رجلا استخلف عليهم استخلفت سليمان بن داود وقال العجلى وابن سعد ويعقوب بن شيبة وأبو حاتم والنسائي والدارقطني والخطيب ثقة زاد يعقوب صدوق وزاد النسائي مأمون وقال ابن سعد توفي ببغداد سنة تسعة عشرة ومائتين وكذا قال ابن أبي خيثمة وغيره وقال أبو حسان الزيادي مات سنة عشرين.
قلت: وقال العجلى كتبت عنه وكان عاقلا.
319 - م (مسلم) سليمان بن داود بن رشيد البغدادي أبو الربيع الختلى (1) الاحول.
وقيل أنه من الابناء وهو من اقران داود بن رشيد الخوارزمي وليس بولده روى عن محمد بن حرب عن الزبيدي نسخة وعن أبي حفص الابار.
وعنه مسلم وأبو زرعة وعبد الله
__________
(1) (الختلى) ضبطه صاحب التقريب ولب اللباب بضم المعجمة وتشديد المثناة الفوقانية مع فتحه نسبة إلى الختل كورة خلف جيحون اه أبو الحسن.
(*)

ابن أحمد وعباس الدوري وعبد الله بن الدورقي ومحمد بن عبدوس وأبو يعلى الموصلي وغيرهم.
قال شاهين بن السميدع سمعت أحمد بن حنبل يحسن الثناء على أبي الربيع الختلى وقال الخطيب كان ثقة وقال أبو القاسم البغوي مات سنة إحدى وثلاثين ومائتين.
قلت: وقال ابن قانع ثقة وقال صالح بن محمد الاسدي أبو الربيع الاحول ثقة كان ببغداد.
320 - ق (ابن ماجة) سليمان بن داود بن مسلم الهنائي البصري الصائغ.
مؤذن مسجد ثابت البناني.
روى عن ثابت وقيل عن أبيه عن ثابت عن أنس حديث بشر المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة.
وعنه ابنه أبو عبد الرحمن داود وسهل بن سليمان بن أسلم ومجزأة بن سفيان البصري.
روى له ابن ماجة هذا الحديث الواحد.
قلت: وذكره له العقيلى وقال لا يتابع على حديثه ولكنه سماه سليمان بن مسلم كأنه نسبه إلى جده وكذا رواه الحاكم في المستدرك وقال انها رواية مجهولة.
321 - مد س (أبي داود في المراسيل والنسائي) سليمان بن داود الخولاني الدمشقي الداراني.
روى عن الزهري وعمر بن عبد العزيز وأبي بردة بن ابي موسى وأبي قلابة وأيوب ابن نافع بن كيسان.
وعنه يحيى بن حمزة الحضرمي وصدقة بن عبدالله السمين وهشام بن الغاز
والوضين بن عطاء.
قال القاضي أبو علي الخولاني في تاريخ داريا كان حاجبا لعمر بن عبد العزيز وكان مقدما عنده وولده بداريا إلى اليوم وروى الحكم بن موسى عن يحيى بن حمزة عن سليمان بن داود عن الزهري عن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم عن أبيه عن جده حديث الصدقات بطوله وفيه الديات وغير ذلك.
قال أبو داود هذا وهم من الحكم ورواه محمد بن بكار بن بلال عن يحيى بن حمزة عن سليمان بن أرقم عن الزهري وكذا حكى غير واحد انه قرأه في أصل يحيى بن حمزة وقال النسائي هذا أشبه بالصواب وسليمان ابن أرقم متروك.
وقال أبو يعلى الموصلي عن ابن معين ليس بمعروف وليس يصح هذا الحديث وقال أبو

حاتم لا بأس به يقال انه سليمان بن أرقم وقال ابن المديني منكر الحديث وضعفه وقال غير واحد عن ابن معين ليس بشئ.
قال عثمان الدارمي أرجو انه ليس كما قال فان يحيى ابن حمزة روى عنه أحاديث حسانا كأنها مستقيمة وقال البغوي سمعت أحمد بن حنبل سئل عن حديث الصدقات الذي يرويه يحيى بن حمزة أصحيح هو فقال أرجو أن يكون صحيحا وقال ابن عدي للحديث أصل في بعض ما رواه معمر عن الزهري لكنه أفسد اسناده ورواه سليمان بن داود هذا فجود الاسناد وقال يعقوب بن سفيان لا أعلم في جميع الكتب أصح من كتاب عمرو بن حزم.
وقال ابن حبان سليمان بن داود الخولاني من أهل دمشق ثقة مأمون وسليمان بن داود اليمامي لا شيئ وجميعا يرويان عن الزهري وقال البيهقي وقد أثنى على سليمان بن داود أبو زرعة وأبو حاتم وعثمان بن سعيد وجماعة من الحفاظ ورأوا هذا الحديث الذي رواه في الصدقات موصول الاسناد حسنا.
قلت: اما سليمان بن داود الخولاني فلا ريب في انه صدوق لكن الشبهة دخلت على حديث الصدقات من جهة ان الحكم بن موسى غلط في اسم والد سليمان فقال سليمان بن داود وإنما هو سليمان بن أرقم فمن أخذ بهذا ضعف
الحديث ولا سيما مع قول من قال إنه قرأ كذلك في أصل يحيى بن حمزة فقد قال صالح جزرة نظرت في أصل كتاب يحيى بن حمزة حديث عمرو بن حزم في الصدقات فإذا هو عن سليمان بن أرقم قال صالح كتب عن مسلم بن الحجاج هذا الكلام.
وقال الحافظ أبو عبد الله بن مندة قرأت في كتاب يحيى بن حمزة بخطه عن سليمان ابن أرقم عن الزهري واما من صححه فأخذوه على ظاهره في انه سليمان بن داود وقوي عندهم أيضا بالمرسل الذي رواه معمر عن الزهري والله أعلم وذكر ابن حبان ان أبا اليمان روى عن شعيب عن الزهري بعض الحديث.
322 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي) سليمان بن داود العتكي أبو الربيع الزهراني البصري الحافظ سكن بغداد.
روى عن مالك حديثا واحدا وحماد بن زيد واسماعيل بن جعفر واسماعيل ابن زكرياء وجرير بن حازم وفليح بن سليمان ويزيد بن زريع ويعقوب بن عبدالله القمي

ومنصور بن أبي الاسود وعبد الوارث بن سعيد وجرير بن عبدالحميد وشريك وعباد ابن العوام وابن المبارك وغيرهم.
وعنه البخاري ومسلم وأبو داود.
روى له النسائي بواسطة علي بن سعيد بن جرير والحسن بن أحمد بن حبيب الكرماني وحدث عنه أحمد ابن حنبل وإسحاق بن راهويه وأبو زرعة وأبو حاتم والذهلي وموسى بن هارون ويعقوب ابن شيبة ويعقوب بن سفيان وزكرياء الساجي وعبد الله بن أحمد وعثمان بن خرزاذ وأبو يعلى الموصلي وأبو القاسم البغوي وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة وأبو حاتم ثقة وقال الآجري سألت أبا داود عن أبي الربيع والحجبي أيهما أثبت في حماد بن زيد فقال أبو الربيع أشهرهما والحجبي ثقة وقال ابن خراش تكلم الناس فيه وهو صدوق وقال الحضرمي وغيره مات سنة أربع وثلاثين ومائتين (1).
قلت: وقال ابن قانع ثقة صدوق وقال الساجي سمعت عبد القدوس بن محمد يقول قال لي عبدالله بن داود الخريبي اقرأ على أبي
الربيع فانه موضع يقرأ عليه وقال مسلمة بن قاسم بصري ثقة وذكره ابن حبان في الثقات ولا أعلم أحدا تكلم فيه بخلاف ما زعم ابن خراش.
323 - م س (مسلم والنسائي) سليمان بن داود ويقال ابن محمد بن سليمان أبو داود المباركى.
والمبارك (2) قرية بالقرب من واسط.
روى عن أبي شهاب عبد ربه بن نافع وأبي حفص الابار وحماد بن دليل واسماعيل بن عياش ومحمد بن حرب الصنعاني وعبد الرحمن ابن محمد المحاربي ويحيى بن أبي زائدة وعامر بن صالح الزبيري.
وعنه مسلم حديثا واحدا في الحج وروى له النسائي بواسطة أبي بكر أحمد بن علي بن سعيد المروزي وحدث عنه أحمد بن حنبل وابنه عبدالله بن أحمد ويحيى بن يعقوب المباركي وخلف ابن هشام البزار قرينه وابراهيم بن الجنيد وموسى بن هارون وأبو زرعة وابن أبي الدنيا والحسن بن علي المعمري وأبو يعلى الموصلي وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وغيرهم.
__________
(1) وزاد في الخلاصة مات في رمضان اه.
(2) في خط الذهبي المبارك بضم الميم وفتح الراء اه هامش الاصل.
(*)

قال أبو زرعة عن يحيى بن معين لا بأس به وقال أبو زرعة هو ثقة شيخ كان يكون ببغداد وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو القاسم البغوي مات سنة إحدى وثلاثين ومائتين زاد غيره في ذي القعدة.
قلت: وقع في كلام بعضهم ثنا سليمان أبو داود المباركي فصحفها آخر سليمان بن داود وإنما هو سليمان بن محمد فقد جزم بذلك الحاكم أبو عبد الله ورجحه أبو إسحاق الخيال وغيره وقال ابن قانع أبو داود المباركي صالح وقال أبو عوانة في صحيحه ثنا محمد بن علي بن داود ثنا سليمان أبو داود المباركي وكان من أصحاب الحديث (1).
324 - بخ (البخاري في الادب المفرد) سليمان بن راشد المصري.
روى عن عبدالله رافع الحضرمي وعنه خالد بن يزيد وسعيد بن أبي هلال.
ذكره ابن حبان في الثقات (2).
325 - تم ق (الترمذي في الشمائل وابن ماجة) سليمان بن زياد الحضرمي المصري.
روى عن عبدالله بن الحارث بن جزء.
وعنه ابنه غوث وعمرو بن الحارث وابن لهيعة وروح بن زياد وعرابي بن معاوية.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ صحيح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
له في ابن ماجة حديث في ترك الوضوء مما مست النار.
قلت: توفي سنة (117) قاله ابن يونس في تاريخ مصر وسمى جده ربيعة ابن نعيم وقال النسائي في الجرح والتعديل ليس به بأس ووثقه يعقوب الفسوي.
326 - بخ (البخاري في الادب المفرد) سليمان بن زيد بن ثابت الانصاري المدنى.
__________
(1) (سليمان) بن داود الليثي مولاهم المروزي في سليمان بن صالح اه.
(2) (سليمان) بن رزين في رزين بن سليمان اه هامش الاصل.
(*)

روى عن أبيه وعنه ابنه سعيد وعباس بن سهل بن سعد واسماعيل بن يعقوب ابن اسماعيل بن زيد بن ثابت.
ذكره ابن حبان في الثقات.
327 - بخ (البخاري في الادب المفرد) سليمان بن زيد المحاربي ويقال الازدي أبو آدم الكوفي.
روى عن عبدالله بن أبي أوفى.
وعنه حفص غياث وأبوه معاوية وابن فضيل ووكيع ومروان بن معاوية وعبيدالله بن موسى وغيرهم.
قال ابن معين ليس بثقة كذاب ليس
يسوى حديثه فلسا وقال أبو حاتم ليس بقوي وهو أحسن حالا من فائد وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي لم أر له حديثا منكرا وهو قليل الحديث.
قلت: وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم وقال النسائي في الضعفاء متروك الحديث.
328 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) سليمان بن سحيم (1) أبو أيوب المدنى.
مولى خزاعة ويقال مولى آل حنين.
روى عن أمه آمنة بنت الحكم الغفارية وسعيد ابن المسيب وابراهيم بن عبدالله بن معبد بن عباس وطلحة بن عبدالله بن كريز وآمنة بنت أبي الصلت وأم حكيم بنت أمية.
وعنه محمد بن إسحاق وابن جريج والدراوردي وزياد بن سعد وابن عيينة واسماعيل بن جعفر وغيرهم.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس به بأس وقال النسائي ثقة وقال ابن سعد توفي في خلافة أبي جعفر المنصور وكان ثقة.
له أحاديث.
قلت: وكذا قال ابن حبان في الثقات لكن قال في أول خلافة أبي جعفر وفرق بين مولى خزاعة وبين مولى آل حنين والظاهر انه وهم في ذلك ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه وقال البرقي عن ابن معين سليمان بن سحيم أبو أيوب الهاشمي ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح له شأن ثبت.
__________
(1) (سحيم) في الخلاصة بمهملتين مصغرا اه أبو الحسن.
(*)

329 - ت (الترمذي) سليمان بن سفيان التيمي أبو سفيان المدني مولى آل طلحة بن عبيدالله.
روى عن بلال بن يحيى بن طلحة بن عبيدالله وعبد الله بن دينار وعنه سليمان التيمي وابنه معتمر بن سليمان وأبو داود الطيالسي.
قال الدوري عن ابن معين روى عنه أبو عامر العقدي حديث الهلال وليس بثقة وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس بشئ وقال ابن المديني روى أحاديث منكرة وقال أبو حاتم ضعيف الحديث يروي عن الثقات
أحاديث مناكير وقال أبو زرعة منكر الحديث روى عن عبدالله بن دينار ثلاثة أحاديث كلها يعني مناكير قال وإذا روى المجهول المنكر عن المعروفين فهو كذا كلمة ذكرها وقال الدولابي ليس بثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ.
قلت: وقال يعقوب ابن شيبة له أحاديث مناكير وقال الترمذي في العلل المفرد عن البخاري منكر الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال الدارقطني ضعيف.
330 - تمييز سليمان بن سفيان عراقي.
روى عن سلام الطويل وقيس بن الربيع وورقاء بن عمر اليشكري.
روى عنه زكرياء بن يحيى المدائني وأبو علي النصر بن زكرياء بن يحيى وهو متأخر عن الذي قبله.
قلت: ونسبه ابن الجوزي في الضعفاء جهنيا ونقل عن ابن معين والنسائي والدارقطني تضعيفه فقال الذهبي أخشى أن يكون هذا والذي قبله واحدا (1).
331 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) سليمان بن سلم (2) بن سابق الهدادي ابو داود البلخي المصاحفي.
روى عن النضر بن شميل وعمر بن هارون البلخي وأبي معاذ الفضل بن خالد النحوي
__________
(1) سليمان بن سفيان النخعي الكوفي هو ابن يسير اه.
(2) (سلم) في الخلاصة باسكان اللام (والهدادي) في التقريب بفتح الهاء وتخفيف الدال اه.
(*)

المروزي والمورج بن عمرو السدوسي والمأمون بن الرشيد الخليفة وغيرهم.
وعنه الترمذي والنسائي وله ذكر في الزكوة من سنن أبي داود ومحمد بن ابراهيم البوشنجي وإسحاق ابن ابراهيم البستي القاضي وعبد الخالق بن منصور النيسابوري وموسى بن هارون الحافظ وغيرهم.
قال أبو داود والنسائي ثقة وقال موسى بن هارون كان من خيار المسلمين قال ومات ببلخ سنة ثمان وثلاثين ومائتين وكان شيخا فاضلا وكان مقعدا.
قلت: وقال
مسلمة بن قاسم ثقة.
332 - 4 (الاربعة) سليمان بن سليم (1) الكناني الكلبي مولاهم أبو سلمة الشامي القاضي (2).
روى عن عمرو بن شعيب والزهري ويحيى بن جابر القاضي وكان كاتبه وصالح ابن يحيى بن المقدام بن معد يكرب وعبد الرحمن بن جبير بن نفير وعمر بن روبة التغلبي وأرسل عن سلمة بن نفيل السكوني وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن عياش وبقية ومحمد ابن حرب الخولاني ومحمد بن حمير السليحي وعبد الله بن سالم الحمصي وأبو المغيرة الخولاني وغيرهم.
قال المروزي ثنا أحمد ثنا أبو المغيرة ثنا سليمان بن سليم أبو سلمة ثقة وقال ابن معين وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان ويحيى بن صاعد والدارقطني ثقة وقال الآجري عن أبي داود سليمان بن سليم قاضي حمص ثقة ولهم شيخ آخر يقال له أبو سلمة روى عن الزهري ليس بشئ وقال النسائي حمصي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات قال عبدالله بن سالم الحمصي ما كان في هذه المدينة أعبد منه وقال صاحب تاريخ حمص مات سنة سبع وأربعين ومائة.
قلت: قال العجلي ثقة وأبو سلمة الذي أشار إليه أبو داود هو العاملي وسيأتي ذكره في الكنى.
333 - ت (الترمذي) سليمان بن أبي سليمان الهاشمي مولى ابن عباس.
__________
(1) (سليم) في الخلاصة بضم أوله اه شريف الدين.
(2) الحمصي ويقال الدمشقي.
(*)

روى عن أنس وعن أبيه عن أبي هريرة وقيل انه سمع من أبي هريرة.
وعنه العوام ابن حوشب وفي روايته عنه اختلاف.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين لا أعرفه روى له الترمذي حديثا واحدا لما خلق الله الارض جعلت تميد.
قلت: ذكره ابن حبان
في الثقات في التابعين وقال يروى عن أبي هريرة وأبي سعيد روى عنه العوام بن حوشب وقتادة وذكر الخطيب في المتفق والمفترق ان ابن خراش جمع بين الراوي عن أبي هريرة وبين الراوي عن أبي سعيد يعني كما فعل ابن حبان انتهى وعندي انهما اثنان فان الراوي عن أبي سعيد ليثي بصري بخلاف هذا وقال البخاري في تاريخه سليمان بن أبي سليمان سمع أبا هريرة سمع منه عوام بن حوشب وأخرج ابن خزيمة في صحيحه هذه الترجمة وقال البخاري أيضا سليمان بن أبي سليمان عن أبي سعيد وعنه قتادة لم يذكر سماعا من أبي سعيد وقال الدارقطني في العلل مجهول لم يرو عنه غير قتادة فهذا يؤيد التعدد.
334 - ع (الستة) سليمان بن أبي سليمان واسمه فيروز ويقال خاقان ويقال عمرو أبو إسحاق الشيباني مولاهم الكوفي وقيل مولى ابن عباس والاول صح.
روى عن عبدالله بن أبي أوفى وزر بن حبيش وأشعث بن أبي الشعثاء وبكير ابن الاخنس وجبلة بن سحيم وحبيب بن أبي ثابت وأبي بردة بن أبي موسى وابنه سعيد بن أبي بردة وأبي الزناد وعبد الله بن شداد بن الهاد وعبد الرحمن بن الاسود بن يزيد النخعي وعبد العزيز بن رفيع وعدي بن ثابت وعطاء بن أبي الحسن السوائي وعكرمة مولى ابن عباس ومحارب بن دثار ومحمد بن أبي المجالد ويزيد بن الاصم ويسير بن عمرو والوليد بن العيزار وابراهيم النخعي وغيرهم.
وعنه ابنه إسحاق وأبو إسحاق السبيعي وهو أكبر منه وعاصم الاحول وهو من اقرانه وابراهيم بن طهمان وأبو إسحاق الفزاري والثوري وشعبة والمسعودي وعبد الواحد بن زياد وهشيم وأبو بكر والحسن ابنا عياش وحفص بن غياث وابن عيينة وابن ادريس وعباد بن العوام وخالد بن عبدالله وعلي بن مسهر والعوام ابن حوشب ومحمد بن فضيل وأبو عوانة واسباط بن محمد وجعفر بن عون وهو خاتمة أصحابه.
قال الجوزجاني رأيت أحمد يعجبه حديث الشيباني وقال هو أهل ان لا ندع له شيئا

وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة حجة وقال أبو حاتم ثقة صدوق صالح الحديث وقال النسائي ثقة وقال العجلي كان ثقة من كبار أصحاب الشعبي وقال يحيى بن بكير مات سنة تسع وعشرين ومائة وقال عمرو بن علي مات سنة (38) وقال ابن نمير مات سنة (39) وقال البخاري مات سنة إحدى أو اثنتين وأربعين ومائة.
قلت: وحكى الخطيب في المتفق ان اسم أبيه مهران وقال العجلي ثقة وقال ابن أبي خيثمة ثنا الاخنسي سمعت أبا بكر بن عياش يقول كان الشيباني فقيه الحديث وقال ابن عبد البر هو ثقة حجة عند جميعهم.
335 - د (أبي داود) سليمان بن سمرة بن جندب الفزاري.
روى عن أبيه نسخة كبيرة وعنه ابنه حبيب بن سليمان وعلي بن ربيعة الوالبي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود وروى ابن ماجة من حديث نعيم بن أبي هند عن ابن سمرة بن جندب عن أبيه حديث من قتل قتيلا فله السلب.
فيحتمل أن يكون هو هذا أو أخوه سعد أو أخ لهما ثالث.
قلت: وقد روى الطبراني في المعجم الكبير من طريق نعيم بن أبي هند عن ابن سمرة عن سمرة حديثا آخر غير هذا وأورده الحافظ ضياء الدين المقدسي في ترجمة سليمان بن سمرة هذا في الاحاديث المختارة وقال أبو الحسن ابن القطان حاله مجهولة (1).
336 - س (النسائي) سليمان بن سنان المزني (2) ويقال المدني.
روى عن أبي هريرة وابن عباس وعبد الرحمن بن أبي هريرة.
وعنه يزيد بن أبي حبيب وجعفر بن ربيعة ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا في الاستعاذة من فتنة القبر.
قلت: قال ابن يونس في التاريخ سليمان بن سنان المزني يقال له من مواليهم وقال العجلي مصري تابعي ثقة.
__________
(1) (سليمان) بن أبي سليمان الاموى في عبدالله.
(سليمان) بن أبي سمير في سلمان.
(2) هكذا في التقريب وضبط في الخلاصة المري بضم الميم وكسر المهملة.
(*)

337 - س (النسائي) سليمان بن سيف بن يحيى بن درهم الطائي مولاهم أبو داود الحراني الحافظ.
روى عن يزيد بن هارون ويعقوب بن ابراهيم بن سعد ويعلى بن عبيد الطنافسي وجعفر ابن عون وأبي علي الحنفي ومحاضر بن المورع ووهب بن جرير بن حازم وعبد الصمد ابن عبد الوارث والحسن بن محمد بن أعين وخالد بن مخلد وأبي زيد الهروي وسعيد ابن عامر الضبعي وأبي عتاب الدلال وشعيب بن بيان وأبي عاصم والنفيلي والجدي وعفان وعامر وأبي الوليد الطيالسي وجماعة.
روى عنه النسائي كثيرا وابنة الحسن بن سليمان وحفيده أبو علي أحمد بن محمد بن سليمان وأبو عوانة الاسفرائني وأبو نعيم الجرجاني وأبو عروبة وأبو طالب الحراني ابن أخي أبي عروبة ومكحول البيروتي ومحمد بن المسيب الارغياني ومحمد بن المنذر الهروي شكر وأبو عمران الجوني ويحيى بن محمد بن صاصد وغيرهم.
قال النسائي ثقة وقال ابن أبي حاتم كتب إلي ببعض حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بحران يوم السبت قيل نصف شعبان سنة اثنتين وسبعين ومائتين.
قلت: (1) ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ (2).
338 - خ س (البخاري والنسائي) سليمان بن صالح الليثي مولاهم أبو صالح المروزي المعروف بسلمويه ويقال اسمه سليمان بن داود.
روى عن ابن المبارك وعلي بن مجاهد وفضيل بن عياض وأوس بن عبدالله بن بريدة، وعنه محمد بن عبد العزيز بن أبي زرمة وعمرو بن يحيى بن الحارث الحمصي وإسحاق ابن راهويه وحامد بن آدم وأبو علي محمد بن علي بن حمزة المروزي.
وقال كان ابن المبارك يخصه بالحديث سمع منه نحو ثمانمائة حديث مما لم يقع منه في الكتب.
مات
__________
(1) بياض في الاصل اه.
(2) سليمان بن شقير هو ابن يسير اه.
(*)

قبل سنة عشر ومائتين وكان جاوز مائة سنة.
قلت: وذكره الشيرازي في الالقاب ووصفه بالنحوي وقيل ان اسمه سلمة.
339 - مد (أبي داود في المراسيل) سليمان بن أبي صالح الهاشمي مولى عقيل بن أبي طالب.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه سماك بن حرب.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يروي المراسيل.
ذكره صاحب الكمال وقال المزي لم أقف على رواية أبي داود له.
340 - ع (الستة) سليمان بن صرد (1) بن الجون بن أبي الجون بن منقذ بن ربيعة بن اصرم ابن حرام الخزاعي أبو مطرف الكوفي.
له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بن كعب وعلي بن أبي طالب والحسن بن علي وجبير ابن مطعم.
وعنه أبو إسحاق السبيعي ويحيى بن يعمر وعدي بن ثابت وعبد الله بن يسار الجهني وأبو الضحى وغيرهم.
قال ابن عبد البر كان خيرا فاضلا وكان اسمه في الجاهلية فسماه النبي صلى الله عليه وسلم سليمان.
سكن الكوفة وكان له سن عالية وشرف في قومه وشهد مع علي صفين وكان فيمن كتب إلى الحسين يسأله القدوم إلى الكوفة فلما قدمها ترك القتال معه فلما قتل قدم سليمان هو والمسيب بن نجبة الفزاري وجميع من خذله وقالوا ما لنا توبة إلا أن نقتل أنفسنا في الطلب بدمه فعسكروا بالنخيلة وولوا سليمان أمرهم ثم ساروا فالتقوا بعبيد الله بن زياد بموضع يقال له عين الوردة فقتل سليمان والمسيب ومن معهم في ربيع الآخر سنة خمس وستين وقيل رماه يزيد بن الحصين بن نمير بسهم فقتله وحمل رأسه
إلى مروان وكان سليمان يوم قتل ابن (93) سنة.
قلت: وذكر ابن حبان ان قتله كان سنة (67) والاول أصح وأكثر.
__________
(1) سليمان بن صرد في التقريب بضم المهملة وفتح الراء اه أبو الحسن.
(*)

341 - ع (الستة) سليمان بن طرخان التيمي أبو المعتمر البصري.
ولم يكن من بني تيم وإنما نزل فيهم.
روى عن انس بن مالك وطاووس وأبي إسحاق السبيعي وأبي عثمان النهدي وأبي نضرة العبدي وأبي عثمان وليس بالنهدي ونعيم ابن أبي هند وأبي السليل ضريب بن نقير وأبي المنهال سيار بن سلامة والحسن البصري وثابت البناني وأبي مجلز وأبي بكر بن أبي انس بن مالك وبكر بن عبدالله المزني وخالد الاشج ورقبة بن مصقلة والسميط السدوسي ومعبد بن هلال وغنيم بن قيس وقتادة وعبد الرحمن بن آدم صاحب السقاية ويزيد بن عبدالله بن الشخير ويحيى ابن معمر والاعمش وهو من اقرانه وغيرهم.
وعنه ابنه معتمر وشعبة والسفيانان وزائدة وزهير وحماد بن سلمة وابن علية وابن المبارك وعبد الوارث بن سعيد وابراهيم بن سعد وجرير وحفص بن غياث وسليم ابن أخضر وأبو زبيد عبثر بن القاسم وعيسى بن يونس وابن أبي عدي ومعاذ بن معاذ وهشيم والقطان ويزيد بن هارون ويوسف بن يعقوب الضبعى ومروان بن معاوية ومحمد بن عبدالله الانصاري وأبو عاصم النبيل وغيرهم.
قال الربيع بن يحيى عن سعيد ما رأيت أحدا أصدق من سليمان التيمي وقال أبو بحر البكراوي عن شعبة شك ابن عون وسليمان التيمي يقين.
وقال عبدالله بن احمد عن أبيه ثقة وهو في أبي عثمان أحب إلي من عاصم الاحول وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال العجلى تابعي ثقة فكان من خيار أهل البصرة وقال ابن سعد
كان ثقة كثير الحديث وكان من العباد المجتهدين وكان يصلي الليل كله بوضوء عشاء الآخرة وكان مائلا إلى علي بن أبي طالب وقال الثوري حفاظ البصرة ثلاثة فذكره فيهم وكذا ذكره فيهم ابن علية وقال ابن المديني عن يحيى ما جلست إلى رجل اخوف لله منه وقال محمد بن علي الوراق عن أحمد بن حنبل كان يحيى بن سعيد يثني على التيمي وكان عنده عن أنس أربعة عشر حديثا ولم يكن يذكر اخباره.
قال ورأى أن أصل التيمي كان قد ضاع.

وقال ابن أبي حاتم سئل أبي سليمان أحب اليك في أبي عثمان أو عاصم قال سليمان.
قال سليمان التيمي اتوني بصحيفة جابر فلم اروها فراحوا بها إلى الحسن فرواها وراحوا بها إلى قتادة فرواها حكاه القطان عنه وقال ابن سعد توفي بالبصرة في ذي القعدة سنة ثلاث وأربعين ومائة وقال ابنه معتمر مات وهو ابن (97) سنة.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات كان من عباد أهل البصرة وصالحيهم ثقة واتقانا وحفظا وسنة قال يحيى بن معين كان يدلس وفي تاريخ البخاري عن يحيى بن سعيد ما روى عن الحسن وابن سيرين صالح إذا قال سمعت أو حدثنا وقال يحيى بن سعيد مرسلاته شبه لا شيئ وقال ابن المبارك في تاريخه التيمي وعلية مشائخ أهل البصرة لم يسمعوا من أبي العالية وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبي زرعة لم يسمع من عكرمة قال وقال أبي لا اعلمه سمع من سعيد ابن المسيب وقال أبو غسان النهدي لم يسمع من نافع ولا من عطاء.
342 - س فق (النسائي وابن ماجة في التفسير) سليمان بن عامر بن عمير الكندي المروزي البرزي (1).
روى عن الربيع بن انس.
وعنه إسحاق بن راهويه وأبو يحيى محمد بن أيوب الثقفي وعمرو بن رافع ومحمد بن عبدربه وإسحاق بن أنس.
قال أبو حاتم مستوى الحديث حسن الحديث صدوق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له في النسائي حديث واحد في أمر النبي صلى الله عليه وسلم أن يقرئ أبيا (2).
343 - ص (النسائي في خصائص علي) سليمان بن عبدالله بن الحارث الهاشمي.
__________
(1) قال صاحب لب اللباب البرزي بضم الموحدة نسبة إلى برز قرية بمرو اه.
(2) والحديث في تهذيب الكمال عن سليمان بن عامر قال سمعت الربيع بن أنس قال قرأت القرآن على أبي العالية وقرأ أبو العالية على أبي بن كعب قال وقال أبي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم امرت ان اقرئك القرآن قلت أو ذكرت هناك قال نعم فبكى أبي قال فلا ادري شوقا أو خوفا اه أبو الحسن.
(*)

عن جده عن علي مرضت فعادني رسول الله صلى الله عليه وسلم الحديث.
قاله منصور بن أبي الاسود عن يزيد بن أبي زياد عنه وقال جعفر الاحمر عن يزيد عن عبدالله بن الحارث عن علي وقال ابن أبي حاتم عن أبيه سليمان بن عبدالله بن الحارث إن لم يكن أخا إسحاق ابن عبدالله بن الحارث فلا أدري من هو روى عنه الزبير بن سعيد مرسلا وقال ابن حبان في الثقات سليمان بن عبدالله بن الحارث أخو إسحاق والصلت يروي عن المدنيين روى عنه سعيد بن أبي هلال.
قلت: كذا قال المؤلف والذي في الثقات لابن حبان روى عنه الزبير بن سعيد كما وقع في كتاب ابن أبي حاتم سواء.
344 - ق (ابن ماجة) سليمان بن عبدالله بن الزبرقان.
ويقال سليمان بن عبدالرحمن بن فيروز.
روى عن يعلى بن شداد بن أوس.
وعنه خالد بن حيان الرقي ويحيى بن سلام البصري.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في الاشربة.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه أهل الجزيرة خالد بن حيان وغيره وأخرج حديثه المذكور في صحيحه.
345 - مد (أبي داود في المراسيل) سليمان بن عبدالله بن عويمر الاسلمي حجازي.
روى عن عروة بن الزبير.
وعنه ابن إسحاق وعبد الرحمن بن أبي الزناد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
346 - س (النسائي) سليمان بن عبدالله بن محمد بن سليمان بن أبي داود والحراني كنيته أبو أيوب.
روى عن جده محمد ولقبه بومه وأبي نعيم.
وعنه النسائي وابن أخيه محمد بن احمد ابن عبدالله وسعيد بن عمرو البرذعي وأبو بكر بن صدقة البغدادي وعبد الله بن محمد ابن مسلم الاسفرائني وعلي بن سراج المصري وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم كتب إلي أبي

وأبي زرعة بجزء من حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان راويا لجده حدثنا عليه أبو عروبة.
مات لثمان خلون من شوال سنة ثلاث وستين ومائتين.
قلت: وقال النسائي ومسلمة بن قاسم حراني صالح وحسن الدارقطني حديثه في الافراد.
347 - عبس (النسائي في مسند علي) سليمان بن عبدالله أبو فاطمة.
روى عن معاذة العدوية عن علي قال على منبر البصرة أنا الصديق الاكبر (1).
وعنه نوح بن قيس الحداني قال البخاري لا يتابع عليه ولا يعرف إلا به ولا يعرف له سماع من معاذة.
قلت: وقال ابن عدي لا أعرف له غيره ولا يتابع عليه كما قال البخاري وذكره ابن حبان في الثقات (2).
348 - د (أبي داود) سليمان بن أبي عبدالله.
روى عن سعد وأبي هريرة وصهيب.
وعنه يعلى بن حكيم الثقفي.
قال أبو حاتم ليس بالمشهور فيعتبر بحديثه وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا
واحدا في حرم المدينة.
قلت: قال البخاري وأبو حاتم أدرك المهاجرين والانصار.
349 - ت (الترمذي) سليمان بن عبد الجبار بن زريق (3) الخياط أبو أيوب البغدادي سكن سامرا.
روى عن علي بن قادم وأبي علي الحنفي وعثمان بن عمر بن فارس ويونس بن محمد
__________
(1) تمام الحديث في تهذيب الكمال آمنت قبل أن يؤمن أبو بكر واسلمت قبل أن يسلم اه أبو الحسن.
(2) (سليمان) بن عبدالله المنبهي يأتي في سليمان.
(المنبهي) سليمان بن عبدالله المكى الاحول في ابن أبي مسلم اه هامش.
(3) في التقريب (زريق) بتقديم الزاي مصغرا اه أبو الحسن.
(*)

المؤدب وعمر بن حفص بن غياث وعفان وعبيدالله بن موسى وأبي عاصم وجماعة.
وعنه الترمذي وأبو بكر بن أبي عاصم وأبو بكر بن أبي الدنيا ومحمد بن سليمان الباغندي وأبو يعلى وأبو العباس السراج وابن صاعد وجماعة.
قال ابن أبي حاتم كتب عنه أبي وسئل عنه فقال صدوق قال أبي وسمعت حجاج بن الشاعر يبالغ في الثناء عليه ويذكره بالخير وذكره ابن حبان في الثقات.
350 - د (أبي داود) سليمان بن عبدالحميد بن رافع ويقال ابن سليمان البهراني (1) الحكمي أبو أيوب الحمصي.
روى عن أبي اليمان وعبد الله بن عبد الجبار الحمصي وسعيد بن عمر الحضرمي وحيوة بن شريح وخطاب بن عثمان وعلي بن عياش ومحمد بن اسماعيل بن عياش ويحيى بن صالح الوحاظى وغيرهم.
روى عنه أبو داود وابنه عبدالله بن أبي داود وأبو عوانة وأبو بكر البرديجي وابراهيم بن دحيم ومحمد بن جرير الطبري وابن جوصاء
وابن صاعد وخيثمة بن سليمان وجماعة.
قال أبو حاتم هو صديق أبي كتب عنه وسمعت منه بحمص وهو صدوق وقال النسائي كذاب ليس بثقة ولا مأمون.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم ثقة ثنا عنه ابن محموية العسكري ومات سنة أربع وسبعين ومائتين وذكره ابن حبان في الثقات وقال ثنا عنه عبد الصمد بن سعيد وغيره وكان ممن يحفظ الحديث ويتنصب.
351 - تمييز سليمان بن عبدالحميد بن عبد العزيز أبويحيى ويقال أبو حازم الحمصي.
روى عن أبيه.
وعنه الحسن بن سليمان الفزاري قبيطة.
__________
(1) النهراني - تهذيب الكمال والخلاصة.
(*)

352 - س (النسائي) سليمان بن عبدالرحمن بن ثوبان العامري مولاهم المدني.
روى عن أخيه محمد عن أبي هريرة في الصائم يصبح جنبا.
وعنه ابن أبي ذيب ذكره ابن حبان في الثقات.
353 - د (أبي داود) سليمان بن عبدالرحمن بن حماد بن عمران بن موسى بن طلحة بن عبيد الله التيمي الطلحي أبو داود التمار الكوفي.
روى عن أبيه وعمرو بن حماد بن طلحة القناد والعلاء بن عمرو الحنفي.
وعنه أبو داود وأبو زرعة وابن عاصم وأبو بكر محمد بن احمد النوراني القاضي.
قال أبو القاسم مات في مستهل ذي القعدة سنة اثنتين وخمسين ومائتين.
قلت: كذا أرخه محمد ابن عبدالله الحضرمي وقال ثقة.
254 - خ 4 (البخاري والاربعة)
سليمان بن عبدالرحمن بن عيسى بن ميمون التميمي الدمشقي أبو أيوب ابن بنت شرحبيل بن مسلم الخولاني.
روى عن يحيى بن حمزة الحضرمي والوليد بن مسلم ومروان بن معاوية وخالد ابن يزيد بن أبي مالك وسعدان بن يحيى اللخمي وعبد الملك بن محمد الصنعاني ومحمد ابن شعيب بن شابور ومحمد بن حمير الحمصي وبقية وحاتم بن اسماعيل المدني وعثمان ابن فائد وابن عيينة وضمرة بن ربيعة وابن وهب وعيسى بن يونس ومعروف الخياط وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود ورويا له هما والباقون سوى مسلم بواسطة عبدالله غير منسوب ويزيد بن محمد بن عبد الصمد وأحمد بن الحسن الترمذي وأحمد بن المعلى ابن يزيد القاضي وخالد بن روح بن أبي حجير وعثمان بن خرزاذ ومحمود بن خالد السلمى ومحمد بن يحيى الذهلي وحدث عنه أبو عبيد القاسم بن سلام ومات قبله

وابراهيم الجوزجاني وإسحاق ابن ابراهيم الختلى وجعفر بن محمد الفريابي وأبو زرعة الرازي والدمشقي وعمر بن منصور النسائي وابن وارة وأبو حاتم وخلق.
قال ابن الجنيد عن ابن معين ليس به بأس وكذا قال أبو حاتم عن ابن معين وزاد وهشام بن عمار اكيس منه قال أبو حاتم سليمان صدوق مستقيم الحديث ولكنه اروى الناس عن الضعفاء والمجهولين وكان عندي في حد لو ان رجلا وضع له حديثا لم يفهم وكان لا يميز وقال أبو داود هو خير من هشام يعني ابن عمار وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال ثقة يخطئ الناس قلت هو حجة قال الحجة أحمد بن حنبل وقال ابن معين ثقة إذا روى عن المعروفين وقال يعقوب بن سفيان كان صحيح الكتاب إلا أنه كان يحول فإن وقع فيه شئ فمن النقل وسليمان ثقة.
وقال صالح بن محمد لا بأس به ولكنه يحدث عن الضعفاء وقال النسائي صدوق وقال ابن حبان في الثقات يعتبر حديثه إذا روى عن الثقات المشاهير فأما إذا روى عن المجاهيل
ففيها مناكير وقال الحاكم قلت للدارقطني سليمان بن عبدالرحمن قال ثقة قلت أليس عنده مناكير قال حدث بها عن قوم ضعفاء فأما هو فثقة وقال أبو زرعة الدمشقي حدثني سليمان ابن عبدالرحمن فقيه أهل دمشق وقال الجوزجاني عنه بلغني ورود هذا الغلام الرازي يعني أبا زرعة فدرست للقائه ثلاثمائة الف حديث.
قال عمرو بن دحيم مولده سنة ثنتين وقال يعقوب بن سفيان سنة ثلاث وخمسين ومائة وقال أبو عبد الملك التستري مات سنة اثنتين وثلاثين ومائتين وقال عمرو بن دحيم وأبو زرعة الدمشقي ويعقوب بن سفيان وغير واحد سنة ثلاث وثلاثين ومائتين زاد عمرو لليلة بقيت من صفر.
355 - 4 (الاربعة) سليمان بن عبدالرحمن بن عيسى.
ويقال سليمان بن يسار ويقال سليمان بن أنس بن عبدالرحمن الدمشقي أبو عمرو ويقال أبو عمر مولى بني أسد ابن خزيمة ويقال مولى بني أمية ويقال غير ذلك خراساني الاصل حديثه في المصريين.
روى عن القاسم أبي عبدالرحمن وعبيد بن فيروز ونافع بن كيسان.
وعنه عمرو ابن

الحارث ويزيد بن أبي حبيب والليث وابن لهيعة وزيد بن أبي أنيسة ومعاوية بن صالح فيما قيل وقال ابن المبارك عن شعبة كان حسن النحو وقال احمد ما أحسن حديثه في الضحايا وقال ابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة.
زاد أبو حاتم صدوق عن البراء مستقيم الحديث لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى ثقة وقال ابن المديني في العلل لم يسمع من عبيد بن فيروز وقال الحاكم في المستدرك أظهر علي بن المديني فضله واتقانه (1).
356 - م س (مسلم والنسائي) سليمان بن عبيدالله بن عمرو بن جابر الغيلاني المازني أبو أيوب البصري.
روى عن أبي عامر العقدي وأبي داود الطيالسي وبهز بن أسد وأبي قتيبة سلم ابن
قتيبة وأمية بن خالد وغيرهم.
وعنه مسلم والنسائي وابن ناجية وابن ابي عاصم وابن أبي الدنيا وعبيدالله بن واصل.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة.
ذكره ابن أبي عاصم فيمن مات سنة ست واربعين ومائتين وفيمن مات سنة (247).
قلت: وقال مسلمة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
357 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) سليمان بن عبيدالله الانصاري أبو أيوب الخطاب الرقي.
روى عن عبيدالله بن عمرو الرقي ومسكين بن بكير وشعيب بن إسحاق وبقية وغيرهم.
وعنه احمد بن عثمان بن حكيم الحراني الاودي (2) وأبو جعفر محمد بن الحسين السمنانى ومحمد بن علي بن ميمون الرقي وعمرو الناقد وأبو امية الطرسوسى وأبو حاتم وابن وارة واسماعيل سمويه وحفص بن عمر بن الصلاح الرقي وغيرهم.
سمع منه أبو حاتم سنة (15) وقال صدوق ما رأيت إلا خيرا وقال النسائي ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو داود عن ابن معين ليس بشئ وذكره العقيلي في الضعفاء.
__________
(1) سليمان بن عبدالرحمن بن فيروز في أبي عبدالله اه هامش الاصل.
(2) الازدي اه خلاصة.
(*)

358 - قد ق (أبي داود في القدر وابن ماجة) سليمان بن عتبة بن ثور بن يزيد بن الاخنس السلمي ويقال الغساني أبو الربيع الداراني (1).
روى عن يونس بن ميسرة بن حلبس روى عنه أبو النضر الفراديسي وسليمان ابن عبدالرحمن ومروان بن محمد والوليد بن مسلم ويحيى بن حسان وأبو مسهر وهشام ابن عمار وغيرهم.
قال احمد لا اعرفه وقال ابن معين لا شئ وقال دحيم ثقة قد روى عنه المشائخ وقال أبو حاتم ليس به بأس وهو محمود عند الدمشقيين وقال أبو زرعة عن أبي
مسهر ثقة.
قلت: إنه يسند احاديث عن أبي الدرداء قال هي يسيرة لم يكن له عيب إلا لصوقه بالسلطان وقال صالح بن محمد روى احاديث مناكير وكان الهيثم بن خارجة وهشام بن عمار يوثقانه وذكره ابن حبان في الثقات فقال هو وابن زيد مات سنة خمس وثمانين ومائة.
له في ابن ماجة حديث واحد في مدمن الخمر.
359 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) سليمان بن عتيق حجازي ويقال ابن عتيك وهو وهم.
روى عن جابر بن عبدالله وابن الزبير وعبد الله بن بابيه وطلق بن حبيب.
وعنه حميد بن قيس الاعرج وزياد بن سعد وابن جريج وزياد بن اسماعيل.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه فرق بين ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ (2) ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ وقال البخاري لا يصح حديثه وقال ابن عبد البر لا يحتج بما تفرد به.
360 - ق (ابن ماجة) سليمان بن عطاء بن قيس القرشى أبو عمر (3) الجزري.
__________
(1) في لب اللباب (الداراني) بتخفيف الراء المهملة نسبة إلى داريا قرية بدمشق اه أبو الحسن.
(2) بياض الاصل.
(3) أبو عمرو الحراني.
(*)

روى عن مسلمة بن عبدالله الجهني وعبد الله بن دينار البهراني.
وعنه بكر ابن خنيس والوليد بن عبدالملك بن مسرح ويحيى بن صالح الوحاظى وأبو جعفر النفيلي قال البخاري في حديثه مناكير وقال أبو زرعة منكر الحديث وقال ابن عدي في احاديثه وليس بالكثير مقدار ما يرويه بعض الانكار كما قال البخاري وفي الثقات لابن حبان سليمان بن عطاء يروي عن عبدالله بن الزبير وعنه صفوان بن سليم
فيحتمل أن يكون هو ويحتمل أن يكون غيره.
قلت: هذا غيره قطعا وصاحب الترجمة قد ذكره ابن حبان في الضعفاء فقال شيخ يروي عن مسلمة بن عبدالله الجهني عن عمه أبي مشجعة بن ربعي اشياء موضوعة لا تشبه حديث الثقات.
قلت: لا أدري التخليط فيها منه أو من مسلمة وذكره البخاري في فصل من مات من التسعين إلى المائتين وقال أبو حاتم منكر الحديث يكتب حديثه.
361 - سى ق (النسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) سليمان بن علي بن عبدالله بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي أبو أيوب وقيل أبو أيوب وقيل أبو محمد المدنى البصري عم المنصور (1).
روى عن أبيه وأبي بردة بن موسى وعكرمة.
وعنه اولاده جعفر ومحمد وزينب وابن أخيه عبدالملك بن صالح بن علي والاصمعى وزيد بن عبدالحميد بن عبدالرحمن ابن زيد بن الخطاب وعافية بن يزيد الاودي القاضي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يحيى بن سعيد الاموي أوصى علي بن عبدالله إلى ابنه سليمان وان في ولد محمد بن علي من هو اسن من سليمان وكان سليمان من خيارهم وقال أبو القاسم بن عساكر كان كريما جوادا وبلغني انه كان مقدما عند السفاح والمنصور وولي البصرة والاهواز والبحرين.
قال محمد بن سعد توفي بالبصرة سنة اثنتين وأربعين ومائة وهو ابن (59) سنة وكذا أرخ وفاته يعقوب بن سفيان وأبو جعفر الطبري وزاد لسبع يقين من جمادى الآخرة.
قلت: وقال ابن القطان هو مع شرفه في قومه لا يعرف حاله في الحديث.
__________
(1) في التقريب عم الخليفتين السفاح والمنصور اه.
(*)

362 م س ق (مسلم والنسائي وابن ماجة) سليمان بن علي الربعي الازدي أبو عكاشة البصري.
روى عن أنس وأبي المتوكل الناجي وأبي الجوزاء (1) الربعي وبكر بن عبدالله
المزني والحسن البصري.
وعنه حماد بن زيد وخالد بن الحارث ووكيع وروح بن عبادة وابن المبارك ووكيع ويحيى القطان ويزيد بن هارون وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
363 - 4 (الاربعة) سليمان بن عمرو بن الاحوص الجشمى (2) ويقال الازدي الكوفي.
روى عن أبيه وأمه أم جندب ولهما صحبة.
وعنه شبيب بن غرقدة ويزيد بن أبي زياد.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه نسبه بارقيا وبارق من الازد وقال ابن القطان مجهول.
364 - بخ 4 (البخاري والاربعة) سليمان بن عمرو بن عبدة ويقال عبيد الليثى العتواري (3) أبو الهيثم المصري.
روى عن أبي سعيد الخدري وكان في حجره وأبي هريرة وأبي نضرة.
وعنه دراج أبو السمح وكعب بن علقمة وعبيد الله بن زحر وعبيدالله بن المغيرة بن معيقيب وغيرهم قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى تابعي ثقة وذكره الفسوي في الثقات.
__________
(1) في هامش الخلاصة نقلا من التهذيب أبو الجوزاء بالجيم والزاي أوس ابن عبدالله اه.
(2) في التقريب (الجشمى) بضم الجيم وفتح المعجمة اه شريف الدين.
(3) (العتواري) في لب اللباب بضم العين المهملة وسكون المثناة وراء آخره نسبة إلى عتورة بطن من كنانة اه أبو الحسن.
(*)

365 - سليمان بن عمرو أو ابن فيروز هو ابن أبي سليمان أبو إسحاق
الشيباني تقدم (1).
367 - خت م د ت س (البخاري في التعاليق ومسلم وأبى داود والترمذي والنسائي) سليمان بن قرم (2) بن معاذ التيمى الضبي أبو داود النحوي.
ومنهم من ينسبه إلى جده.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وأبي يحيى القتات وعطاء ابن السائب وابن المنكدر والاعمش وسماك بن حرب وعاصم بن بهدلة وغيرهم.
وعنه سفيان الثوري وهو من اقرانه وأبو الجواب وحسين بن محمد المروزي ويعقوب بن إسحاق الحضرمي ويونس بن محمد المؤدب وأبو الاحوص وبكر بن عياش وأبو داود الطيالسي ونسبه إلى جده وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد بن حنبل كان أبي يتتبع حديث قطية ابن عبد العزيز وسليمان بن قرم ويزيد بن عبد العزيز بن سياه وقال هؤلاء قوم ثقات وهم اتم حديثا من سفيان وشعبة وهم اصحاب كتب وإن كان سفيان وشعبة احفظ منهم وقال محمد بن عوف عن احمد لا أرى به بأسا لكنه كان يفرط في التشيع وقال ابن معين ضعيف وقال مرة ليس بشئ وقال أبو زرعة ليس بذاك وقال أبو حاتم ليس بالمتين وقال النسائي ضعيف وقال ابن عدي له احاديث حسان افراد وهو خير من سليمان بن ارقم بكثير وتدل صورة سليمان هذا على انه مفرط في التشيع وفرق بينه وبين سليمان بن معاذ الضبي فقال لم أر للمتقدمين فيه كلاما وفي بعض ما يروي مناكير وقد قال غير واحد أن سليمان ابن معاذ هو سليمان بن قرم منهم أبو حاتم.
قلت: وممن فرق بينهما ابن حبان تبعا للبخاري ثم ابن القطان وذكر عبد الغني بن سعيد في ايضاح الاشكال ان من فرق بينهما فقد اخطأ وكذا قال الدارقطني وأبو القاسم الطبراني وقال ابن حبان كان رافضيا غاليا في الفرض ويقلب الاخبار مع ذلك وقال في الثقات سليمان بن معاذ يروي عن سماك
__________
(1) (سليمان) بن عمرو الشيباني في سليمان بن أبي سليم اه هامش الاصل.
(2) قرم في التقريب بفتح القاف وسكون الراء المهملة اه أبو الحسن.
(*)

وعنه أبو داود وجزم ابن عقدة بانه سليمان بن قرم وأن أبا داود الطيالسي اخطأ في قوله سليمان بن معاذ قال الآجري عن أبي داود كان يتشيع وذكره الحاكم في باب من عيب على مسلم اخراج حديثهم وقال غمزوه بالغلو في التشيع وسوء الحفظ جميعا اعني سليمان ابن قرم والحاصل أن أحدا لم يقل سليمان بن معاذ إلا الطيالسي وتبعه ابن عدي فإن كان معاذ اسم جده فلم يخطئ والله اعلم.
368 - سليمان بن قسيم هو ابن يسير يأتي.
369 - ق (ابن ماجة) سليمان بن قيس اليشكري (1) البصري.
روى عن جابر وأبي سعيد الخدري وأبي سعد الازدي.
وعنه القاسم بن أبي بزة وقتادة وعمرو بن دينار وأبو بشر جعفر بن أبي وحشية والجعد أبو عثمان.
قال البخاري يقال أنه مات في حياة جابر بن عبدالله ولم يسمع منه قتادة ولا أبو بشر ولا نعرف لاحد منهم سماعا إلا ان يكون عمرو بن دينار سمع منه في حياة جابر وقال أبو زرعة والنسائي ثقة وقال أبو حاتم جالس جابرا وكتب عنه صحيفة وتوفي وروى أبو الزبير وأبو سفيان والشعبي عن جابر وهم قد سمعوا من جابر وأكثره من الصحيفة وكذلك قتادة وقال أبو داود مات قبل جابر في فتنة ابن الزبير وقال ابن حبان في الثقات فقال مات في فتنة ابن الزبير قبل جابر.
قلت: بقية كلام ابن حبان لم يره أبو بشر وقال الدوري سمعت يحيى يقول سليمان اليشكري لم يسمع منه قتادة ولا عمرو بن دينار وذلك انه قتل في فتنة ابن الزبير وقال العجلى بصري تابعي ثقة وذكره البخاري في فصل من مات ما بين السبعين إلى الثمانين واغرب الحميدي في الجمع فزعم في الحديث الرابع من المتفق عليه من مسند جابر أن سليمان هذا هو والد فليح بن سليمان وهو خطأ كما سيظهر في ترجمة فليح.
__________
(1) (اليشكري) في لب اللباب بفتح المثناة وسكون المعجمة وضم الكاف وراء مهملة نسبة إلى يشكر بن وائل بن قاسط اه أبو الحسن.
(*)

370 - ع (الستة) سليمان بن كثير العبدي أبو داود ويقال أبو محمد البصري.
روى عن حصين بن عبدالرحمن وحميد الطويل وعمرو بن دينار والزهري ويحيى ابن سعيد وأبي ريحانة عبدالله بن مطر وداود بن أبي هند وغيرهم.
وعنه حبان بن هلال وعبد الرحمن بن مهدي وزيد بن هارون واخوه محمد بن كثير وأبو الوليد الطيالسي وسعيد بن سليمان وعفان وموسى بن اسماعيل وغيرهم.
قال ابن معين ضعيف وقال الآجري عن أبي داود سليمان بن كثير اخو محمد بن كثير اصله من واسط يقال له أبو داود الواسطي كان يصحب سفيان بن حسين وقال النسائي ليس به بأس إلا في الزهري فإنه يخطئ عليه وقال أبو حاتم يكتب حديثه.
قلت: وقال العجلى جائز الحديث لا بأس به وقال العقيلى واسطى سكن البصرة مضطرب الحديث عن ابن شهاب وهو في غيره اثبت وقال الذهلى نحو ذلك قبله وقال ابن حبان كان يخطئ كثيرا فأما روايته عن الزهري فقد اختلطت عليه صحيفته فلا يحتج بشيئ ينفرد به عن الثقات.
مات سنة ثلاث وثلاثين ومائة وقال ابن عدي لم اسمع احدا في روايته عن غير الزهري شيئا قال وله عن الزهري وعن غيره احاديث صالحة ولا بأس به.
371 - د (أبي داود) سليمان بن كنانة الاموي مولى عثمان.
روى عن عبدالله بن أبي سفيان مولى ابن أبي احمد وعبد الرحمن الاشهلى.
وعنه زيد بن الحباب وأبو عامر العقدي والواقدي.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه لا اعرفه.
له عند أبي داود حديث واحد يأتي في ترجمة عدي بن زيد.
372 - د (أبي داود) سليمان بن كندير (1) أبو صدقة العجلي.
__________
(1) بسكون النون وفي الخلاصة كندر بحذف التحتانية اه أبو الحسن.
(*)

روى عن انس.
وعنه شعبة.
قال الآجري عن أبي داود سليمان بن كندير هو أبو صدقة اثنى عليه شعبة كذا قال وقال أبو حاتم وغير واحد اسم أبي صدقة توبة وهو مولى انس ولما ذكروا سليمان بن كندير عرفوه بالرواية عن ابن عمر.
قلت: وكذا قال ابن حبان في الثقات سليمان بن كندير يروي عن ابن عمر وعنه محمد بن مروان شيخ كوفي وقال النسائي في التمييز سليمان بن كندير ليس به بأس وقال في الكنى أبو صدقة سليمان بن كندير أنا إسحاق أنا محمد بن مروان ثنا سليمان بن كندير ويكنى أبا صدقة انه صلى إلى جنب ابن عمر ثم قار أبو صدقة توبة روى عن انس ثقة.
وقال مسلم في الرواة عن شعبة أبو صدقة سليمان بن كندير سمع ابن عمر روى عنه شعبة وقال ابن أبي حاتم سليمان بن كندير أبو صدقة العجلى روى عن ابن عمر وروى عنه شعبة ومحمد بن مروان وقال أبو أحمد الحاكم في الكنى أبو صدقه سليمان بن كندير العجلى البصري سمع ابن عمر روى عنه شعبة.
قال وهذا مما يشتبه على الناس لان شعبة قد حدث عنهما جميعا يعني هذا وابا صدقة مولى أنس لكن احدهما غير الآخر لخصته لكيلا يشتبه ثم ساق بسنده إلى شعبة عن أبي صدقة قال صليت إلى جنب ابن عمر.
قلت: فتبين من هذا جميعه ان سليمان بن كندير انما يروي عن ابن عمر لا عن أنس وان توبة هو الذي يروي عن أنس وان كلا منهما يكنى أبا صدقة وان شعبة روى عنهما جميعا وبسبب ذلك دخل الوهم على أبي داود والله أعلم.
373 - سليمان بن كيسان أبو عيسى الخراساني في الكنى.
374 - س (النسائي).
سليمان بن محمد بن سليمان بن حميد بن معدي كرب بن عبد كلال الرعيني أبو أيوب الحمصى.
روى عن بقية.
وعنه النسائي وقال صالح وسعيد بن عمرو البردعي قال ابن أبي حاتم توفي قبل دخول حمص بسنة.
ذكره صاحب الكمال وقال المزي لم اقف على رواية عنه وقال الذهبي عن ابن عساكر انه روى عنه.
(*)

375 - ع (الستة).
سليمان بن محمد المباركى تقدم في ابن داود.
376 - صد (أبي داود في فضائل الانصار).
سليمان بن محمد بن محمود بن عبدالله بن محمد بن مسلمة الانصاري الحارثى المدنى.
ومنهم من أسقط عبدالله من نسبه.
روى عن عمه جعفر بن محمود وسعيد بن زيد الاشهلي، وعنه ابن عمه ابراهيم بن جعفر بن محمود وسعد بن سعيد الانصاري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
377 - مد (أبي داود في المراسيل).
سليمان بن محمد بن يحيى بن عروة بن الزبير بن العوام الاسدي المدني.
روى عن عبدالله بن عبد العزيز العمري في بعث النبي صلى الله عليه وسلم عليا على اليمن وعن ابيه محمد ابن يحيى، وعنه محمد بن المغيرة المخزومي ويحيى بن ابراهيم بن أبي قتيلة (1).
378 - ع (الستة).
سليمان بن أبي مسلم المكى الاحول خال ابن أبي نجيح يقال اسم أبي مسلم عبدالله.
روى عن طارق بن شهاب وسعيد بن جبير ومجاهد وعطاء وأبي سلمة بن عبدالرحمن وطاووس وغيرهم.
وعنه ابن جريج وحسين المعلم وشعبة وابن عيينة وابراهيم بن نافع المكي وغيرهم.
قال الحميدي عن سفيان ثنا سليمان الاحول وكان ثقة وقال احمد وابن
معين وأبو حاتم وأبو داود والنسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن
__________
(1) سليمان بن مسكين في سلام - (سليمان) بن مسلم الهنائي في سليمان بن داود اه هامش الاصل.
(*)

شاهين في الثقات قال أحمد هو ثقة ثقة وقال العجلى ثقة ونقل ابن خلفون عن ابن وضاح توثيقه.
379 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
سليمان بن مسهر الفزاري الكوفي.
روى عن خرشة ابن الحر، وعنه ابراهيم النخعي وهو من اقرانه والاعمش.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في الطبقة الثالثة وذكره ابن مندة في كتاب الصحابة وخطأه أبو نعيم وقال بل هو تابعي وقال العجلى ثقة.
380 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
سليمان بن مطر النيسابوري.
روى عن ابن عيينة ووكيع، وعنه النسائي في اليوم والليلة وأبو أحمد الفراء وأحمد ابن سلمة وعلي بن الحسن بن أبي عيسى الهلالي.
قلت: وذكر الحاكم في تاريخ نيسابور انه روى عنه ايضا الحسن بن بشر والحسين بن محمد بن زياد القباني، قال الحاكم قرأت بخط أبي عمرو المستملى سمعت أبا أحمد يعني الفراء يقول كان اجتماعنا عند سليمان بن مطر وكان بارا باهل العلم.
381 - سليمان بن معاذ الضبي هو سليمان بن قرم بن معاذ تقدم.
382 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي).
سليمان بن معبد بن كوسجان (1) المروزي أبو داود السنجي النحوي.
وسنج من نواحي مرو.
روى عن عبد الرزاق والنضر بن شميل والاصمعي والحسين
ابن حفص الاصبهاني وجعفر بن عون وعمرو بن عاصم ومحمد بن خالد بن عثمة وعارم وعثمان بن عمر بن فارس وسليمان بن حرب ومعلى بن اسد وغيرهم.
وعنه مسلم
__________
(1) في التقريب (كوسجان) بمهملة ثم جيم و (السنجي) بكسر المهملة بعدها نون ساكنة ثم جيم اه أبو الحسن.
(*)

والترمذي والنسائي وابراهيم بن الجنيد الختلى وأبو حاتم ومحمد بن عبدالله الحضرمي وابن أبي داود وابن خراش ومحمد بن عقيل البلخي وجماعة.
قال النسائي ثقة وقال الخطيب رحل في طلب العلم إلى العراق والحجاز واليمن ومصر وقدم بغداد وذاكر الحفاظ بها وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة سبع وخمسين ومائتين زاد غيره في ذي الحجة قلت: هو مولى اسحاق القراب وقال الحازمي كان اديبا شاعرا وله تاريخ وقال مسلمة وزي ثقة ونقل الصريفيني عن ابن خراش توثيقه وقال صاحب الزهرة روى عنه مسلم تسعة احاديث.
383 - ع (الستة).
سليمان بن المغيرة القيسي مولاهم أبو سعيد البصري.
روى عن ابيه وثابت البناني وحميد بن هلال والحسن وابن سيرين والجريري وأبي موسى الهلالي، وعنه الثوري وشعبة وماتا قبله وبهز بن أسد وحبان بن هلال وأبو أسامة وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان وزيد بن الحباب وشبابة بن سوار وعبد الصمد بن عبد الوارث وابن مهدي ومعتمر بن سليمان وابن المبارك وابو عامر عبدالملك بن عمرو العقدي والنضر ابن شميل وأبو النضر ووكيع ويحيى بن آدم ويزيد بن هارون وعفان وآدم بن أبي اياس وعاصم بن علي وسليمان بن حرب ومسلم بن ابراهيم وأبو نعيم وموسى بن اسماعيل وعلي ابن عبدالحميد وشيبان بن فروخ وهدبة بن خالد وجماعة.
قال قراد أبو نوح سمعت شعبة يقول سليمان بن المغيرة سيد أهل البصرة وقال أبو داود
الطيالسي ثنا سليمان بن المغيرة وكان خيارا من الرجال وقال عبدالله بن داود الخريبي ما رأيت بالبصرة افضل من سليمان بن المغيرة ومرحوم بن عبد العزيز وقال أبو طالب عن أحمد ثبت ثبت وقال اسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة ثقة وقال ابن سعد كان ثقة ثبتا وقال ابن المديني لم يكن في اصحاب ثابت اثبت من حماد بن سلمة ثم بعده سليمان ابن المغيرة ثم بعده حماد بن زيد وقال النسائي ثقة.
وقال البخاري عن محمد بن محبوب مات سنة خمس وستين ومائة.
قلت: وذكر

أبو زرعة الدمشقي عن سليمان بن حرب انه قال ثنا سليمان بن المغيرة الثقة المأمون وقال يعقوب بن شيبة سمعت عبدالله بن مسلمة بن قعنب ما رأيت بصريا افضل منه وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة هو ثقة وذكره ابن حبان في الثقات ونقل ابن خلفون عن ابن نمير والعجلي وغيرهما توثيقه وقال أبو مسعود الدمشقي في الاطراف في مستند أنس ليس لسليمان بن المغيرة عند البخاري غير هذا الحديث الواحد وقرنه بغيره وقال البزار كان من ثقات أهل البصرة.
384 - ق (ابن ماجة) سليمان بن أبي المغيرة العبسي (1) أبو عبد الله الكوفي.
روى عن سعيد بن جبير وعلي بن الحسين بن علي والقاسم بن محمد وغيرهم.
وعنه السفيانان وشعبة وأبو عوانة وغيرهم.
قال علي بن الحسن الهسنجاني عن أحمد ثنا سفيان ثنا سليمان بن أبي المغيرة ثقة خيار وقال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
له في ابن ماجة حديث واحد كان الرجل يقوت اهله قوتا فيه سعة.
385 - س (النسائي).
سليمان بن منصور البلخي أبو الحسن ويقال أبو هلال بن أبي هلال الدهني (2) البزار.
روى عن أبي الاحوص وابن عيينة ومسلم بن خالد وعبد الجبار بن الورد وابن المبارك وغيرهم.
روى عنه النسائي وأحمد بن علي الابار ومحمد بن علي الترمذي الحكيم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث وقال غيره مات سنة اربعين ومائتين.
قلت: وقال النسائي لا بأس به.
__________
(1) العبسي في التقريب والخلاصة بالموحدة اه.
(2) الدهني في الخلاصة بضم المهملة وزاد في التقريب سليمان بن منصور الجرمي لقبه زرغنده بفتح الزاي وسكون الراء بعدها معجمة مفتوحة ثم نون ساكنة اه.
شريف الدين.
(*)

386 - ع (الستة).
سليمان بن مهران الاسدي الكاهلي.
مولاهم أبو محمد الكوفي الاعمش.
يقال اصله من طبرستان وولد بالكوفة.
وروى عن أنس ولم يثبت له منه سماع وعبد الله بن أبي اوفى يقال انه مرسل وزيد بن وهب وأبي وائل وأبي عمرو الشيباني وقيس ابن أبي حازم واسماعيل بن رجاء وأبي صخرة جامع بن شداد وأبي ظبيان بن جندب وخيثمة بن عبدالرحمن الجعفي وسعيد بن عبيدة وأبي حازم الاشجعي وسليمان بن مسهر وطلحة بن مصرف وأبي سفيان طلحة بن نافع وعامر الشعبي وابراهيم النخعي وعبد الله ابن مرة وعبد العزيز بن رفيع وعبد الملك بن عمير وعدي بن ثابت وعمارة بن عمير وعمارة ابن القعقاع ومجاهد بن جبر وأبي الضحى ومنذر الثوري وهلال بن يساف وخلق كثير.
وعنه الحكم بن عتيبة وزبيد اليامي وأبو إسحاق السبيعي وهو من شيوخه وسليمان التيمي وسهيل بن أبي صالح وهو من اقرانه ومحمد بن واسع وشعبة والسفيانان وابراهيم ابن طهمان وجرير بن حازم وأبو إسحاق الفزاري واسرائيل وزائدة وأبو بكر بن عياش وشيبان النحوي وعبد الله بن ادريس وابن المبارك وابن نمير والخريبي وعيسى بن يونس
وفضيل بن عياض ومحمد بن عبدالرحمن الطفاوي وهشيم وأبو شهاب الحناط وخلائق من اواخرهم أبو نعيم وعبيد الله بن موسى.
قال ابن المديني لم يحمل عن أنس انما رآه يخضب ورآه يصلى وقال ابن معين كلما روى الاعمش عن أنس مرسل وقال أبو حاتم لم يسمع من ابن أبي اوفى ولا من عكرمة وقال ابن المنادي قد رأى أنس بن مالك الا انه لم يسمع منه ورأى أبا بكرة الثقفي وأخذ له بركابه فقال له يا بني إنما اكرمت ربك وقال وكيع عن الاعمش رأيت أنس بن مالك وما منعني ان اسمع منه إلا استغنائي بأصحابي وقال ابن المديني حفظ العلم على أمة محمد صلى الله عليه وسلم ستة عمرو بن دينار بمكة والزهري بالمدينة وأبو إسحاق السبيعي والاعمش بالكوفة وقتادة ويحيى بن أبي كثير بالبصرة.
وقال أبو بكر بن عياش عن مغيرة لما مات ابراهيم اختلفنا إلى الاعمش في الفرائض وقال هشيم ما رأيت بالكوفة احدا اقرأ لكتاب الله منه وقال ابن عيينة سبق الاعمش

اصحابه باربع كان اقرأهم للقرآن واحفظهم للحديث واعلمهم بالفرائض وذكر خصلة اخرى وقال يحيى بن معين كان جرير إذا حدث عن الاعمش قال هذا الديباج الخسرواني وقال شعبة ما شفاني أحد في الحديث ما شفاني الاعمش وقال عبدالله بن داود الخريبي كان شعبة إذا ذكر الاعمش قال المصحف المصحف وقال عمرو بن علي كان الاعمش يسمي المصحف لصدقه وقال ابن عمار ليس في المحدثين اثبت من الاعمش ومنصور ثبت أيضا إلا ان الاعمش اعرف بالمسند منه.
وقال العجلى كان ثقة ثبتا في الحديث وكان محدث أهل الكوفة في زمانه ولم يكن له كتاب وكان رأسا في القرآن عسرا سئ الخلق عالما بالفرائض وكان لا يلحن حرفا وكان فيه تشيع ويقال إن الاعمش ولد يوم قتل الحسين وذلك يوم عاشوراء سنة (61) وقال عيسى بن يونس لم نر مثل الاعمش ولا رأيت الاغنياء والسلاطين عند أحد احقر منهم
عند الاعمش مع فقره وحاجته وقال يحيى بن سعيد القطان كان من النساك وهو علامة الاسلام وقال وكيع اختلفت إليه قريبا من سنتين ما رأيته يقضي ركعة وكان قريبا من سبعين سنة لم تفته التكبيرة الاولى وقال الخريبي مات يوم مات وما خلف احدا من الناس أعبد منه وكان صاحب سنة وقال ابن معين ثقة وقال النسائي ثقة ثبت.
وقال أبو عوانة وغيره مات سنة (47) وقال أبو نعيم مات سليمان سنة ثمان واربعين ومائة في ربيع الاول وهو ابن (88) سنة وفيها أرخه غير واحد.
قلت: وقال ابو زرعة الدمشقي سمعت أبا نعيم يقول لم يرو الاعمش عن قيس بن أبى حازم شيئا وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قال أحمد بن حنبل لم يسمع من شمر بن عطية قال وقال أبي لم يسمع من أبي صالح مولى أم هانئ هو مدلس عن الكلبي وقال أبي لم يسمع من عكرمة ولم يلق مطرفا ولم يسمع من عبدالرحمن يعني ابن يزيد وقال أبو بكر البزار لم يسمع من أبي سفيان شيئا وقد روى عنه نحو مائة حديث وانما هي صحيفة عرفت.
وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال رأى انسا بمكة وواسط وروى عنه شبيها بخمسين حديثا ولم يسمع منه إلا احرفا معدودة وكان مدلسا اخرجناه في التابعين لان له حفظا ويقينا وان لم يصح له سماع المسند من انس ولد قبل مقتل الحسين بسنتين ومات سنة (145) وقال الكديمي ثنا عبيدالله بن موسى عن الاعمش ما سمعت من انس إلا

حديثا واحدا سمعته يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم طلب العلم فريضة على كل مسلم.
قلت: والكديمي متهم.
وقال أحمد بن عبد الجبار العطاردي عن ابن فضيل عن الاعمش قال رأيت أنسا بال فغسل ذكره غسلا شديدا ثم مسح لي خفيه وصلى بنا وحدثنا في بيته.
قلت: والعطاردي مضعف وقال الدوري عن ابن معين قد رأى الاعمش أنسا وكذا قال أبو حاتم وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه الاعمش عن أبي صالح يعنى مولى أم هانئ منقطع وقال يعقوب ابن
شيبة في مسنده ليس يصح للاعمش عن مجاهد إلا أحاديث يسيرة قلت لعلي بن المديني كم سمع الاعمش من مجاهد قال لا يثبت منها إلا ما قال سمعت هي نحو من عشرة وإنما أحاديث مجاهد عنده عن أبي يحيى القتات وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه في أحاديث الاعمش عن مجاهد قال أبو بكر بن عياش عنه حدثنيه ليث عن مجاهد.
وقال عبدالله بن أحمد عن ابن معين لم يسمع الاعمش من أبي السفر إلا حديثا واحدا ولم يسمع من أبي عمرو الشيباني شيئا وحكى الحاكم عن ابن معين أنه قال اجود الاسانيد الاعمش عن إبراهيم عن علقمة عن عبدالله فقال له انسان الاعمش مثل الزهري فقال برئت من الاعمش أن يكون مثل الزهري الزهري يرى العرض والاجازة ويعمل لبني امية والاعمش فقير صبور مجانب للسلطان ورع عالم بالقرآن.
وقال الخليلي رأى أنسا ولم يرزق السماع منه وما يرويه عن أنس ففيه ارسال وقول ابن المنادي الذي سلف ان الاعمش أخذ بركاب أبي بكرة الثقفي غلط فاحش لان الاعمش ولد إما سنة (61) أو سنة (59) على الخلف في ذلك وأبو بكرة مات سنة احدى أو اثنتين وخمسين فكيف يتهيأ أن يأخذ بركاب من مات قبل مولده بعشر سنين أو نحوها وكأنه كان والله أعلم أخذ بركاب ابن أبي بكرة فسقطت ابن وثبت الباقي وانى لا تعجب من المؤلف مع حفظه ونقده كيف خفي عليه هذا (1).
387 - مق 4 (مسلم في المقدمة والاربعة).
سليمان بن موسى الاموي.
مولاهم أبو أيوب ويقال أبو الربيع ويقال أبو
__________
(1) (سليمان) بن مهران الشيباني في سليمان بن أبي سليمان اه هامش الاصل.
(*)

هشام الدمشقي الاشدق فقيه أهل الشام في زمانه.
أرسل عن جابر ومالك بن يخامر السكسكي الدمشقي وأبي سيارة المتعى.
وروى عن واثلة بن الاسقع وأبي أمامة وطاووس والزهري ونافع وأبي الاشعث الصنعاني وكريب
وعمرو بين شعيب ومكحول وعطاء وغيرهم.
وعنه ابن جريج وسعيد بن عبد العزيز وزيد بن واقد وبرد بن سنان والاوزاعي وأبو معبد حفص بن غيلان وعبد الرحمن ابن الحارث بن عياش بن أبي ربيعة ومحمد بن راشد المكحولي ومعاوية بن يحيى الصدفي ومسرة ابن معبد والزبيدى وثور بن يزيد وجماعة.
قال سعيد بن عبد العزيز سليمان بن موسى كان أعلم أهل الشام بعد مكحول وقال عطاء بن أبي رباح سيد شباب أهل الشام سليمان بن موسى وقال الزهري سليمان بن موسى احفظ من مكحول وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة وعن ابن معين ثقة في الزهري وقال ابن معين سليمان بن موسى عن مالك بن يخامر مرسل وعن جابر مرسل وقال أبو مسهر لم يدرك سليمان بن موسى كثير بن مرة ولا عبدالرحمن بن غنم وقال المفضل بن غسان الغلابي لم يلق أبا سيارة والحديث مرسل وقال أبو حاتم محله الصدق وفي حديثه بعض الاضطراب ولا أعلم احدا من اصحاب مكحول أفقه منه ولا اثبت منه وقال البخاري عنده مناكير.
وقال النسائي احد الفقهاء وليس بالقوي في الحديث وقال في موضع آخر في حديثه شئ وقال ابن عدي وسليمان بن موسى فقيه راو حدث عنه الثقات وهو احد علماء أهل الشام وقد روى أحاديث ينفرد بها لا يرويها غيره وهو عندي ثبت صدوق وقال دحيم مات سنة (15) وقال خليفة وغير واحد مات سنة تسع عشرة ومائة.
قلت: وقال الدارقطني في العلل من الثقات اثنى عليه عطاء والزهري وقال ابن سعد كان ثقة اثنى عليه ابن جريج وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (15) من شربة سقيها وكان فقيها ورعا وذكر العقيلي عن ابن المديني كان من كبار اصحاب مكحول وكان خولط قبل موته بيسير وذكره ابن المديني في الطبقة الثالثة من اصحاب نافع وقال يحيى بن معين ليحيى بن اكثم سليمان بن موسى ثقة وحديثه صحيح عندنا.

388 - د (أبي داود).
سليمان بن موسى الزهري أبو داود الكوفي.
خراساني الاصل.
سكن الكوفة ثم تحول إلى دمشق.
روى عن جعفر بن سعد بن سمرة بن جندب ودلهم بن صالح واسماعيل بن عبدالملك بن أبي الصفير ويوسف بن صهيب وجماعة.
وعنه يحيى بن حسان والوليد بن مسلم وهشام بن عمار.
قال العباس بن الوليد الخلال ثنا مروان بن محمد ثنا سليمان بن موسى الكوفي وكان ثقة وقال أبو داود كوفي نزل دمشق ليس به بأس وقال أبو حاتم أرى حديثه مستقيما محله الصدق صالح الحديث وقال العقيلي سليمان بن موسى عن دلهم بن صالح لا يتابع على حديثه ولا يعرف إلا به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر العقيلي عن البخاري أنه منكر الحديث وذكر ابن أبي حاتم أنه روى عن مسعر وحكى ابن خلفون أن بعضهم فرق بين الذي روى عن مسعر وبين الذي عن جعفر بن سعد قال والصحيح أنهما واحد عندي.
قلت: الذي فرق بينهما هو الخطيب في المتفق والمفترق وحكى ابن عساكر أن أبا زرعة ذكره في الضعفاء.
389 - د (أبي داود).
سليمان بن أبي يحيى حجازي.
روى عن أبي هريرة وابن عمر وعنه ابن عجلان وداود بن قيس وأبو مودود وعبد العزيز بن أبي سليمان قال أبو حاتم ما بحديثه بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الجمع بين المغرب والعشاء (1).
390 - سليمان بن يزيد أبو المثنى الكعبي في الكنى.
391 - ع (الستة).
سليمان بن يسار الهلالي أبو أيوب ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو عبد
__________
(1) عن ابن عمر ما جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين المغرب والعشاء قط في سفر إلا مرة اه هامش.
(*)

الله المدني مولى ميمونة ويقال كان مكاتبا لام سلمة.
روى عن ميمونة وأم سلمة وعائشة وفاطمة بنت قيس وحمزة بن عمرو الاسلمي وزيد ابن ثابت وابن عباس وابن عمر وجابر وعبد الله بن عباس والمقداد بن الاسود وأبي رافع مولى النبي صلى الله عليه وسلم وأبي سعيد وأبي هريرة والربيع بنت معوذ وسلمة بن صخر البياضي وقيل لم يسمع منه والفضل بن عباس ولم يسمع منه وعبد الله بن حذافة يقال مرسل وجعفر بن عمرو بن أمية الضمرى وعبد الله بن الحارث بن نوفل وعبد الرحمن ابن جابر بن عبدالله وعراك بن مالك ومالك بن أبي عامر الاصبحي وعمرة بنت عبد الرحمن وغيرهم.
وعنه عمرو بن دينار وعبد الله بن دينار وعبد الله بن الفضل الهاشمي وأبو الزناد وبكير بن الاشج وجعفر بن عبدالله بن الحكم وسالم أبو النضر وصالح بن كيسان وعمرو بن ميمون ومحمد بن أبي حرملة والزهري ومكحول ونافع مولى ابن عمر ويحيى ابن سعيد الانصاري ويعلى بن حكيم ويونس بن سيف وجماعة.
ذكر أبو الزناد أنه احد الفقهاء السبعة اهل فقه وصلاح وفضل وقال الحسن بن محمد ابن الحنفية بن سليمان ابن يسار عندنا أفهم من ابن المسيب وكان ابن المسيب يقول للسائل اذهب إلى سليمان ابن يسار فانه أعلم من بقي اليوم وقال مالك كان سليمان من علماء الناس بعد ابن المسيب.
قال أبو زرعة ثقة مأمون فاضل عابد وقال الدوري عن ابن معين ثقة وقال النسائي احد الائمة وقال ابن سعد كان ثقة عالما رفيعا فقيها كثير الحديث.
مات سنة سبع ومائة وهو ابن (73) سنة وكذا أرخه غير واحد وقيل مات سنة (94) وقيل سنة (100) وقيل سنة (3) وقيل سنه (4) وقيل سنة (109).
قلت: وقال ابن حبان في الثقات وهبت ميمونة ولاءه لابن عباس وكان من فقهاء المدينة وقرائهم وحكى في وفاته اقوالا منها سنة عشر ومائة وصححه.
قال وكان مولده سنة (24) وأخرج في صحيحه
حديثه عن المقداد وقال قد سمع سليمان من المقداد وهو ابن دون عشر سنين انتهى وقد أخرج ابن أبي شيبة عن ابن عيينة عن عمرو بن دينار قال وهبت ميمونة ولاءه لابن عباس.
وقال البيهقي مولد سليمان سنة (27) أو بعدها فحديثه عن المقداد مرسل قاله

الشافعي وغيره وقال البخاري لم يسمع من سلمة بن صخر وقال ابن أبي حاتم في المراسيل وأبو عمرو بن عبدالبرقي التمهيد حديثه عن أبي رافع مرسل كذا قالا وحديثه عنه في مسلم وصرح بسماعه منه عند ابن أبي خيثمة في تاريخه وقال البزار لم يسمع من عائشة.
قلت: وهو مردود فقد ثبت سماعه منها في صحيح البخاري وقال العجلي مدني تابعي ثقة مأمون فاضل عابد (1).
392 - ق (ابن ماجة).
سليمان بن يسير (2) ويقال ابن أسير ويقال ابن قسيم النخعي أبو الصباح الكوفي.
مولى ابراهيم النخعي.
روى عن مولاه وقيس بن رومي وهمام بن الحارث والحر بن الصباح.
وعنه الثوري وشعبة ويعلى بن عبيد وعيسى بن يونس وعبيدالله بن موسى وغيرهم.
قال عمرو بن علي عن يحيى بن سعيد روى شعبة عن أبي الصباح سليمان بن يسير وهو ضعيف روى عن همام أحاديث منكرة وقال ابن المثنى ما سمعت يحيى ولا عبدالرحمن يحدثان عن سفيان عنه بشئ وقال أحمد وابن معين ليس بشئ وقال البخاري ليس بالقوي عندهم وقال أبو زرعة واهي الحديث ضعيفه وقال أبو حاتم ضعيف الحديث ليس بمتروك وقال الآجري عن أبي داود كان عالما بابراهيم النخعي وهو ضعيف ليس هو عندهم بشئ وقال يحيى القطان سماه لي سفيان سليمان بن قسيم كأنما كنى عنه وقال الجوزجاني ليس بمقنع وقال ابن عدي ليس حديثه بالكثير وكله عن إبراهيم مقاطيع وهو إلى الضعف أقرب.
وروى له ابن ماجة حديثا واحدا في أجر القرض.
قلت: وقال العجلي شيخ قديم ضعيف الحديث
وقال يعقوب بن سفيان والدارقطني ضعيف وقال النسائي وعلي بن الجنيد متروك وقال ابن حبان كان أمام النخع وهو الذي يقال له ابن قسيم وابن شقير وابن سفيان كله واحد يأتي بالمعضلات عن الثقات.
__________
(1) (سليمان) بن يسار المزني صوابه ابن سنان - (سليمان) بن يسار بن عبد الرحمن في سليمان عبدالرحمن بن عيسى اه هامش.
(2) في الخلاصة (يسير) بضم أوله (وأبو الصباح) في التقريب بالموحدة اه أبو الحسن.
(*)

393 - د ت (أبي داود والترمذي).
سليمان الاسود الناجي (1) البصري أبو محمد.
روى عن أبي المتوكل الناجى وابن سيرين.
وعنه وهيب بن خالد وسعيد بن أبي عروبة وعبد العزيز بن المختار ويزيد بن زريع ومحمد بن عبدالله الانصاري وغيرهم قال ابن سعد كان نازلا في بني ناجية وكانت عنده احاديث وقال ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه قال فيه سليمان بن الاسود ويقال سليمان الاسود ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن المديني وأحمد بن صالح وغيرهما.
394 - سليمان الكلابي.
عن هشام بن عروة.
وعنه أبو بكر بن أبي شيبة هو عبدة بن سليمان يأتي.
395 - دفق (أبي داود وابن ماجة في التفسير).
سليمان المنبهي (2) يقال اسم أبيه عبدالله.
روى عن ثوبان وعنه حميد الشامي.
قال ابن معين ما أعرفهما وذكره ابن حبان في الثقات رويا له حديث ثوبان في قصة فاطمة رضي الله عنها في القلبين.
396 - س (النسائي).
سليمان الهاشمي مولى الحسن بن علي رضي الله عنهما.
روى عن عبدالله بن أبي طلحة.
وعنه ثابت البناني.
ذكره ابن حبان في الثقات روى له النسائي حديثا واحدا في فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وقال سليمان هذا ليس بالمشهور.
__________
(1) في التقريب (الناجي) بالنون والجيم اه.
(2) في التقريب (المنبهى) بنون ثم موحدة مكسورة وفي الخلاصة بفتح الميم واسكان النون اه أبو الحسن.
(*)

قلت: صححه ابن حبان والحاكم وقد اختلف في سنده على ثابت (1).
397 - عس (النسائي في مسند علي).
سليمان أبو فاطمة هو أبو عبد الله.
398 - سليمان مولى أم علي هو سليم المكي.
399 - سليمان أبو أيوب ويقال عبدالله بن سليمان يأتي في العين.
400 - ع (الستة).
سليمان الاحول هو ابن أبي مسلم.
401 - ع (الستة).
سليمان الاعمش هو ابن مهران.
402 - ع (الستة).
سليمان التيمي هو ابن طرخان.
403 - ع (الستة).
سليمان الشيباني هو ابن أبي سليمان.
404 - ق (ابن ماجة).
سليمان اليشكري هو ابن قيس تقدموا كلهم إلا الثالث (2).
__________
(1) (سليمان) أبو رجاء في سلمان (سليمان) أبو داود المباركي في سليمان بن داود اه.
(2) (خ - سليمان) عن زيد بن وهب وعنه شعبة وهو الاعمش - (خ - سليمان) عن شعبة وعنه (خ) هو ابن حرب - (خ - سليمان) روى عنه عبدالله هو ابن حرب اه خلاصة.
(*)

(من اسمه سماك) 405 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة).
سماك (1) بن حرب بن أوس بن خالد بن نزار بن معاوية بن حارثة الذهلي البكري أبو المغيرة الكوفي.
روى عن جابر بن سمرة والنعمان بن بشير وأنس بن مالك والضحاك بن قيس وثعلبة ابن الحكم وعبد الله بن الزبير وطارق بن شهاب وإبراهيم النخعي وتميم بن طرفة وجعفر ابن أبي ثور وسعيد بن جبير والشعبي وعكرمة وعلقمة بن وائل وأخيه محمد بن حرب ومصعب بن سعد ومعاوية بن قرة وموسى بن طلحة بن عبيدالله وجماعة وعنه ابنه سعيد وإسماعيل بن أبي خالد والاعمش وداود بن أبي هند وحماد بن سلمة وشعبة والثوري وشريك وأبو الاحوص والحسن بن صالح وزائدة وزهير بن معاوية وإسرائيل وإبراهيم ابن طهمان وشيبان بن عبدالرحمن النحوي ومالك بن مغول وأبو عوانة وغيرهم.
قال حماد بن سلمة عنه أدركت ثمانين من الصحابة وقال عبد الرزاق عن الثوري ما سقط لسماك حديث وقال صالح بن أحمد عن أبيه سماك اصح حديثا من عبدالملك بن عمير وقال أبو طالب عن أحمد مضطرب الحديث وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة قال وكان شعبة يضعفه وكان يقول في التفسير عكرمة ولو شئت أن اقول له ابن عباس لقاله وقال ابن أبي خيثمة سمعت ابن معين سئل عنه ما الذي عابه قال اسند احاديث لم يسندها غيره وهو ثقة وقال ابن عمار يقولون أنه كان يغلط ويختلفون في حديثه وقال العجلي بكري جائز الحديث إلا أنه كان في حديث عكرمة ربما وصل الشئ وكان الثوري يضعفه
بعض الضعف ولم يرغب عنه احد وكان فصيحا عالما بالشعر وأيام الناس وقال أبو حاتم صدوق ثقة وهو كما قال أحمد.
وقال يعقوب بن شيبة قلت لابن المديني رواية سماك عن عكرمة فقال مضطربة وقال زكرياء بن عدي عن ابن المبارك سماك ضعيف في الحديث قال يعقوب وروايته عن عكرمة
__________
(1) (سماك) في التقريب بكسر أوله وتخفيف الميم اه أبو الحسن.
(*)

خاصة مضطربة وهو في غير عكرمة صالح وليس من المتثبتين ومن سمع منه قديما مثل شعبة وسفيان فحديثهم عنه صحيح مستقيم والذي قاله ابن المبارك إنما نرى أنه فيمن سمع منه بآخره وقال النسائي ليس به بأس وفي حديثه شئ وقال صالح جزرة يضعف وقال ابن خراش في حديثه لين وقال ابن قانع مات سنة (123).
قلت: الذي حكاه المؤلف من عبد الرزاق عن الثوري إنما قاله الثوري في سماك بن الفضل اليماني والسماك بن حرب فالمعروف عن الثوري أنه ضعفه وقال ابن حبان في الثقات يخطئ كثيرا.
مات في آخر ولاية هشام ابن عبدالملك حين ولى يوسف بن عمر على العراق.
وقال ابن أبي حاتم في المراسيل سئل أبو زرعة هل سمع سماك من مسروق شيئا فقال لا وقال النسائي كان ربما لقن فإذا انفرد بأصل لم يكن حجة لانه كان يلقن فيتلقن وقال البزار في مسنده كان رجلا مشهورا لا أعلم احدا تركه وكان قد تغير قبل موته وقال جرير ابن عبدالحميد أتيته فرأيته يبول قائما فرجعت ولم اسأله عن شئ.
قلت: قد خرف وقال ابن عدي ولسماك حديث كثير مستقيم إن شاء الله وهو من كبار تابعي أهل الكوفة وأحاديثه حسان وهو صدوق لا بأس به.
406 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
سماك بن سلمة الضبي.
روى ابن عباس وابن عمر وشريحا.
وروى عن تميم بن حذلم وعبد الرحمن بن عصمة.
وعنه مغيرة بن مقسم الضبي.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة رجل صالح وقال الآجري عن أبي داود ثقة ورفع من شأنه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد في الرواة عنه شيخا آخر وهو أبو نهيك كذا ذكر البخاري في التاريخ.
407 - خ م د (البخاري ومسلم وأبي داود).
سماك بن عطية البصري المربدي (1).
__________
(1) (المربدى) في لب اللباب بكسر الميم وسكون الراء المهملة وفتح الموحدة ومهملة نسبة إلى مربد موضع بالبصرة اه.
(*)

روى عن الحسن البصري وعمرو بن دينار القهرماني وأيوب السختياني.
وعنه حماد ابن زيد وحرب بن ميمون وليثم بن الربيع العقيلي قال ابن معين ثقة وقال حماد بن زيد كان من جلساء أيوب وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
408 - د ت سي (أبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة).
سماك بن الفضل الخولاني اليماني الصنعاني.
روى عن وهب بن منبه ومرو بن شعيب ومجاهد بن جبر وشهاب بن عبدالله الاعرج وغيرهم.
عنه معمر بن راشد بن عبيد الصنعاني وشعبة وغيرهم قال الثوري لا يكد يسقط له حديث لصحته وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكر ابن خيثمة في تاريخه عن وهب بن منبه قال لا يزال في صنعاء حكم ما دام سماك ابن الفضل ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه.
409 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
سماك بن الوليد الحنفي أبو زميل (1) اليمامي.
سكن الكوفة.
روى عن ابن عباس وابن عمر ومالك بن مرثد وعروة بن الزبير.
وعنه ابنه زميل وابن ابنه عبد ربه بن بارق وشعبة ومسعر وعكرمة بن عمار وغيرهم.
قال أحمد وابن
معين والعجلي ثقة وقال أبو حاتم صدوق لا بأس به وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني وقيل سماك بن زيد.
قلت: وقال ابن عبد البر اجمعوا على أنه ثقة.
(من اسمه سمرة) 410 - خ م د ت (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي).
سمرة (2) بن جنادة السوائي.
__________
(1) أبو (زميل) في التقريب بالزاي مصغرا اه أبو الحسن.
(2) (سمرة) في التقريب والخلاصة بضم الميم و (السوائي) بضم المهملة ومد الواو المفتوحة اه أبو الحسن.
(*)

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه جابر بن سمرة.
قال ابن منجويه مات بالكوفة في ولاية عبدالملك.
قلت: وهكذا قال ابن حبان.
وقرأت: بخط الذهبي إنما مات في ولاية عبدالملك ابنه جابر وأما سمرة فقديم وذكر ابن سعد أنه اسلم عند الفتح ولم اقف على من أرخ وفاته غير من تقدم.
411 - ع (الستة).
سمرة بن جندب بن هلال بن جريج بن مرة بن حزم بن عمرو بن جابر ابن ذي الرياستين الفزاري أبو سعيد ويقال أبو عبد الله ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو محمد ويقال أبو سليمان قال ابن إسحاق كان حليف الانصار.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي عبيدة.
وعنه ابناه سليمان وسعد وعبد الله بن بريدة وزيد بن عقبة والربيع بن عميلة وهلال بن يساف وأبو رجاء العطاردي وعبد الرحمن ابن أبي ليلى وأبو نضرة العبدي وثعلبة بن عباد والحسن البصري وغيرهم.
قال ابن عبد البر سكن البصرة وكان زياد يستحلفه عليها فلما مات زياد أقره معاوية عاما أو نحوه ثم عزله
وكان شديدا على الحرورية فهم ومن قاربهم يطعنون عليه وكان الحسن وابن سيرين وفضلاء اهل البصرة يثنون عليه وقال ابن سيرين في رسالة سمرة إلى بنيه علم كثير وقال أيضا كان عظيم الامانة صدوق الحديث يحب الاسلام وأهله.
قال ابن عبد البر مات بالبصرة سنة ثمان وخمسين سقط في قدر مملوءة ماء حارا (1) فكان ذلك تصديقا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم له ولابي هريرة وثالث معهما يعني أبا محذورة آخركم موتا في النار.
وقيل مات آخر سنة (59) أو أول سنة ستين بالكوفة وقيل بالبصرة.
قلت: كذا قال ابن حبان في الصحابة وذكر الرشاطي ان ابن عبد البر صحف في اسم ذي الرياستين قال وصوابه ذي الراسين.
قال وابن عبد البر إنما نقله من كتاب ابن السكن وهو في كتاب ابن السكن على الصواب انتهى وقد جاء في سبب موته غير ما ذكر.
__________
(1) كان يتعالج بالقعود في الماء من كزاز شديد أصابه فسقط في القدر الحارة فمات اه تهذيب الكمال.
(*)

412 - س ت (النسائي والترمذي) سمرة بن سهم القرشي الاسدي.
روى عن ابن مسعود وأبي هاشم بن عتبة بن ربيعة ومعاوية.
وعنه أبو وائل شقيق ابن سلمة.
قال ابن المديني مجهول لا أعلم روى عنه غير أبي وائل وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لم يذكر المزي رقم الترمذي وقد ذكر حديثه الذي أخرجه له النسائي وسيأتي في ترجمة أبي هاشم بن عتبة.
413 - سمرة بن معير أبو محذورة في الكنى.
(من اسمه سمعان) 414 - د س (أبي داود والنسائي)
سمعان بن مشنج (1) ويقال ابن مشمرج العمري ويقال العبدي الكوفي.
روى عن سمرة بن جندب.
وعنه الشعبي.
قال البخاري لا نعرف لسمعان سماعا من سمرة ولا للشعبي سماعا منه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن ماكولا ثقة ليس له غير حديث واحد رواه له أبو داود والنسائي وهو في ان الميت مأسور بدينه.
قلت: وقال العجلى كوفي تابعي ثقة وقال الخطيب في رافع الارتياب وهم فيه الجراح بن المليح أو وكيع فقال المشنج بن سمعان.
415 - ع (الستة) سمعان أبويحيى الاسلمي مولاهم المدني.
روى عن أبي هريرة وأبي سعيد الخدري وأبي عمر وسهل بن سعد وسعيد بن الحارث
__________
(1) في التقريب والخلاصة سمعان بن (مشنج) بفتح المعجمة والنون الثقيلة آخره جيم كمعظم اه شريف الدين.
(*)

وعن صاحب له عن أبي سعيد.
روى عنه ابناء محمد وأنيس.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال في صحيحه أبويحيى هذا من جملة التابعين وقال النسائي ليس به بأس ذكره في كتاب الجرح والتعديل (1) (من اسمه سمى) 416 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) سمى (2) بن قيس اليماني.
روى عن شمير بن عبدالمدان عن أبيض بن حمال انه وفد إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاستتطعمه الملح الذي بمأرب.
روى عنه ثمامة بن شراحيل.
أخرجه أبو داود والترمذي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأخرجه النسائي أيضا في السنن الكبرى من طريقه وأخرج له حديثا آخر بهذا الاسناد في حمى الاراك وقال ابن القطان الفاسي لا نعرف له حال.
417 - ع (الستة) سمى مولى أبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام المخزومي أبو عبد الله المدني.
روى عن مولاه وابن المسيب وأبي صالح ذكوان والقعقاع بن حكيم والنعمان ابن أبي عياش.
وعنه ابنه عبدالملك ويحيى بن سعيد وسهيل بن أبي صالح وهما من اقرانه وابن عجلان وعبيدالله بن عمر والسفيانان ومالك وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وعمارة ابن غزية وورقاء بن عمر وعبد العزيز بن المختار وعمر بن محمد بن المنكدر وغيرهم.
قال أحمد وأبو حاتم ثقة وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين سهيل بن أبي صالح عن أبيه أحب إليك أو سمي فقال سمي خير منه.
قال البخاري قال لنا عبدالملك بن شيبة قتل
__________
(1) سمعون بن زيد هو شمعون اه هامش الاصل.
(2) (سمى) في التقريب بصيغة التصغير اه أبو الحسن.
(*)

بقديد سنة ثلاثين ومائة وقال ابن عيينة قتلته الحرورية يوم قديد وقال غيره وذلك سنة (31).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال قتلته الحرورية سنة خمس وثلاثين وقال النسائي في الجرح والتعديل ثقة وقال ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد سمي أثبت عندك أو القعقاع فقال القعقاع أحب إلي منه (1).
418 - س (النسائي) السميدع (2) بن واهب بن سوار بن زهدم الجرمي البصري.
روى عن شعبة ومبارك بن فضالة.
وعنه صالح بن عدي بن أبي عمارة وعمرو ابن شيبة وعمر بزيد الجرمى ومحمد بن يونس الكديمي.
قال أبو حاتم شيخ صدوق مات قديما روى عن شعبة سبعة آلاف حديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أغرب.
روى له النسائي حديثا واحدا في الدباء وقال روح بن عبادة كان السميدع من
النظارة على شعبة.
419 - بخ م س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم والنسائي وابن ماجة) سميط (3) بن عمير ويقال ابن سمير السدوسي أبو عبد الله البصري.
روى عن أبي موسى الاشعري وعمران بن حصين وأنس وأبي الاحوص الجشمي وأبي السوار العدوي.
وعنه سليمان التيمي وعاصم الاحول وعمران بن حدير.
قال ابن حبان في الثقات سميط بن عمرو بن جبلة ركب إلى عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) ثم قال سميط بن سمير يروى عن أنس وفرق أبو حاتم الرازي وابن حبان بين سميط الذي يروي عن أنس وعنه سليمان التيمي وبين الذي ركب إلى عمر وروى عن أبي موسى وعمران ابن
__________
(1) سمير بوزن الذي قبله لكن آخره راء العبدي البصري صدوق وقيل هو شتير بمعجمة ثم مثناة صدوق من الثالثة اه تقريب.
(2) (السميدع) في التقريب بفتح أوله والميم وسكون التحتانية وفتح الدال المهملة اه أبو الحسن.
(3) (سميط) في الخلاصة بضم أوله اه.
(*)

حصين وعنه عاصم وعمران بن حدير وجعلهما الدارقطني وابن ماكولا واحدا.
قلت: الذي رأيت في الثقات لابن حبان سميط بن عمير يروي عن أنس وعمران بن حصين وعنه عاصم الاحول ويقال سميط بن سمير وفيها أيضا سميط بن عمير يروى عن عمر بن الخطاب انه جعل الجد أبا وعنه عمران بن حدير فيحرر ما نقله عنه المؤلف وقال البخاري في تاريخه الكبير سميط بن عمير قاله عمران بن حدير وروى عاصم عن سميط بن سمير فظهر من كلامه انهما عنده واحد وذكر في ترجمته روايته عن كعب وقال العجلى لم يسمع من كعب وهو ثقة.
(من اسمه سنان)
420 - خ د ت ق (البخاري وأبي داود والترمذي وابن ماجة) سنان بن ربيعة الباهلي أبو ربيعة البصري.
روى عن أنس وشهر بن حوشب والحضرمي بن لاحق وثابت البناني.
وعنه الحمادان وسعيد بن زيد وعبد الوارث بن سعيد وعبد الله بن بكر السهمي.
قال الدوري عن ابن معين ليس بالقوي وقال أبو حاتم شيخ مضطرب الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال هو الذي يقال له صاحب السابري وقال ابن عدي له أحاديث قليلة وأرجو انه لا بأس به.
روى له البخاري مقرونا بغيره في الصحيح وروى له في الادب المفرد أيضا.
421 - سنان بن سعد ويقال سعد بن سنان تقدم.
422 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) سنان بن سلمة بن المحبق (1) أبو عبد الرحمن.
ويقال أبو جبير ويقال أبو بشر البصري الهذلي.
قال وكيع عن أبيه عن سنان ولدت يوم حرب كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم فسماني سنانا.
__________
(1) (المحبق) في الخلاصة بمهملة وموحدة كمعظم اه أبو الحسن.
(*)

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبيه وعمر بن الخطاب وابن عباس.
وعنه قتادة وقيل لم يسمع منه وحبيب بن عبدالله الازدي وسلمة بن جنادة الهذلي وغيرهم قال خليفة ولاه زياد غزو الهند سنة خمسين وله خبر عجيب في غزو الهند قال ابراهيم بن الجنيد قلت لابن معين ان يحيى بن سعيد يزعم ان قتادة لم يسمع من سنان بن سلمة الهذلي حديث ذويب الخزاعي في البدن فقال ومن يشك في هذا ان قتاده لم يسمع منه ولم يلقه.
قيل مات في آخر أيام الحجاج.
قلت: وذكره ابن حبان في الصحابة فقال ولد يوم حنين وأحاديث قتاة عنه مدلسة.
مات في آخر ولاية الحجاج وذكر عمر بن شبة ان معصبا استخلفه على البصرة لما خرج لقتال عبدالملك بن مروان وذلك سنة اثنتين وسبعين وقال ابن أبي حاتم روى عن
النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وقال في المراسيل سئل أبو زرعة هل له صحبة فقال لا ولكن ولد في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وقال العجلى هو تابعي ثقة وذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من تابعي أهل البصرة وذكره في موضع آخر فقال كان معروفا قليل الحديث.
423 - خ م ت س (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي) سنان بن أبي سنان يزيد بن أبي أمية ويقال ابن ربيعة الديلي المدني.
روى عن أبي هريرة والحسين بن علي وجابر وأبي واقد الليثي وعنه الزهري وزيد ابن أسلم.
قال العجلى تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال يحيى بن بكير مات سنة خمس ومائة وله اثنتان وثمانون سنة.
قلت: ذكر الحاكم في علوم الحديث عن الجعابي ان أبا طوالة روى عن سنان أيضا.
424 - ق (ابن ماجة) سنان بن سنة (1) الاسلمي المدني.
له صحبة يقال إنه عم والد عبدالرحمن بن حرملة الاسلمي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه حكيم بن أبي حرة ويحيى بن هند بن حارثة الاسلمي.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا الطاعم الشاكر له مثل أجر الصائم الصابر.
قلت: وذكر أبو حاتم الرازي انه
__________
(1) سنان بن (سنة) في التقريب بفتح المهملة والنون المشددة اه أبو الحسن.
(*)

روى عنه حفيده حرملة بن عمرو بن سنان أيضا وقال ابن حبان في الصحابة يقال انه توفي سنة (32) في خلافة عثمان رضي الله عنه.
425 - د (أبي داود) سنان بن قيس شامي.
روى عن خالد بن معدان وشبيب بن نعيم وعنه عمارة بن أبي الشعثاء ومعاوية ابن صالح.
قال ابن حبان في الثقات سيار بن قيس وقد قيل سنان بن قيس.
وروى له أبو
داود حديثا واحدا من أخذ أرضا بجزيتها فقد استقال هجرته (1).
426 - سنان بن منظور الفزاري.
عن أبيه.
وعنه كهمس صوابه سيار سيأتي.
427 - ت (الترمذي) سنان بن هارون البرجمي (2) أبو بشر الكوفي.
روى عن كليب بن وائل ويزيد بن زياد بن أبي الجعد وبيان بن بشر وغيرهم.
وعنه أسود بن عامر شاذان ووكيع وزكرياء بن يحيى بن حمويه ومحمد بن الصباح الدولابي وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين سنان بن هارون أخو سيف وسنان أحسنهما حالا وقال مرة سنان أوثق من أخيه سيف وهو فوقه وسيف ليس بشئ وكذا قال أبو داود وقال النسائي سنان ضعيف.
روى له الترمذي حديثا واحدا في دلائل النبوة وفيه ذكر عثمان.
قلت: حكى الحاكم في تاريخ نيسابور ان الذهلى وثقه وقال أبو حاتم شيخ وقال الساجى ضعيف منكر الاحاديث قال ابن حبان منكر الحديث جدا يروى المناكير عن المشاهير وقال ابن عدي ولسان أحاديث وأرجو انه لا بأس به.
__________
(1) تمام الحديث في سنن أبي داود - ومن نزع ص ؟ ار كافر من عنقه فجعله في عنقه فقد ولى الاسلام ظهره - اه (2) (البرجمى) في الخلاصة بضم الموحدة اه.
(*)

428 - فق (ابن ماجة في التفسير) سنان بن يزيد التميمي أبو حكيم الرهاوي والد أبي فروة.
روى عن علي رضي الله عنه.
وعنه ابن ابنه محمد بن يزيد بن سنان.
قال أبو حاتم الرازي قلت لمحمد بن يزيد كان جدك كبير السن أدرك عليا ما كانت كنيته وكم أتت عليه من سنة قال كان جدي يكنى أبا حكيم أتت عليه ست وعشرين ومائة سنة يوم مات وأخبرني أنه غزا ثمانين غزوة (1).
429 - ق (ابن ماجة) سنيد (2) بن داود المصيصي أبو علي المحتسب واسمه الحسين وسنيد لقب.
روى عن يوسف بن محمد بن المنكدر وحماد بن زيد وهشيم وسفيان ومحمد ابني عيينة وابن المبارك وشريك وخالد بن حيان الرقي وجعفر بن سليمان وابن علية وغيرهم.
وعنه الحسن بن محمد الزعفراني وزهير بن محمد بن قمير والعباس بن أبي طالب وأبو زرعة وأبو حاتم ويعقوب بن شيبة وأبو بكر الاثرم والفضل بن سهل الاعرج وأبو إسماعيل الترمذي وأبو بكر بن أبي خيثمة والفضل بن محمد بن المسيب الشعراني وابنه جعفر بن سنيد وغيرهم قال الاثرم عن أحمد كان سنيد لزم حجاجا قديما قد رأيت حجاجا يملي عليه وأرجو أن لا يكون حدث إلا بالصدق وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه رأيت سنيدا عند حجاج ابن محمد وهو يسمع منه كتاب الجامع لابن جريج أخبرت عن الزهري وأخبرت عن صفوان ابن سليم وغير ذلك قال فجعل سنيد يقول لحجاج يا أبا محمد قل ابن جريج عن الزهري وابن جريج عن صفوان بن سليم قال فكان يقول له هكذا قال ولم يحمده أبي فيما رآه يصنع بحجاج وذمه على ذلك قال أبي وبعض تلك الاحاديث التي كان يرسلها ابن جريج أحاديث موضوعة كان ابن جريج لا يبالي عن من أخذها وحكى الخلال عن الاثرم نحو ذلك ثم قال الخلال وروى أن حجاجا كان هذا منه في وقت تغيره ويرى أن أحاديث
__________
(1) (سنان) بن يزيد الديلي هو ابن أبي سنان اه هامش الاصل.
(2) في التقريب (سنيد) بنون ثم دال مهملة مصغرا اه.
(*)

الناس عن حجاج صحاح إلا ما روى سنيد وقال أبو داود لم يكن بذلك وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ضعيف وقال النسائي ليس بثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان قد صنف التفسير روى عنه ابنه والناس ربما خالف وقال الخطيب كان له معرفة بالحديث وما أدري أي شئ غمصوا عليه وقد ذكره أبو حاتم في جملة شيوخه الذين روى عنهم فقال
بغدادي صدوق قال ابن أبي عاصم مات سنة ست وعشرين ومائتين وروى البخاري في تفسير سورة النساء عن صدقة عي حجاج عن ابن جريج عن يعلى بن مسلم عن سعيد ابن جبير عن أبي عباس في قوله تعالى * (أطيعوا الله وأطيعوا الرسول) *.
هكذا رواه عامة الرواة عن الفربري ورواه أبو علي بن السكن وحده عن الفربري عن البخاري قال ثنا سنيد عن حجاج به وقال أبو محمد بن يربوع والصواب ما روى الجماعة وليس ببعيد فان سنيدا صاحب تفسير وذكر ابن السكن له من الاوهام المحتملة لانه إنما ذكره في بابه الذي هو مشهور به.
قلت: بقية كلام الخطيب وكانت له معرفة بالحديث وضبط ولم يذكر أبو مسعود في الاطراف سوى صدقة بن الفضل والله أعلم.
430 - خ كد كن (البخاري وأبي داود في مسند مالك والنسائي في مسند مالك) سنين (1) أبو جميلة السلمي.
ويقال الضمري ويقال السليطي.
وكان منزله بالعمق وقيل اسم أبيه فرقد حج مع النبي صلى الله عليه وسلم وروى عنه وعن أبي بكر وعمر رضي الله عنهما.
روى عنه الزهري قال وزعم أبو جميلة أنه أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وخرج معه عام الفتح وقال ابن سعد سنين أبو جميلة رجل من بني سليم من أنفسهم له أحاديث.
قلت: لكن ابن سعد ذكره في الطبقة الاولى من التابعين وقال العجلى تابعي ثقة وسمى ابن حبان أباه واقدا وفرق أبو القاسم البغوي بين سنين بن واقد الظفري وبين سنين أبي جميلة.
(من اسمه سهل) 431 - فق (ابن ماجة في التفسير) سهل بن إسحاق بن إبراهيم المازني أبو هشام الواسطي.
__________
(1) (سنين) بلفظ الاول آخره نون قاله صاحب الخلاصة اه أبو الحسن.
(*)

ويقال اسمه سهم بالميم.
روى عن منصور بن المهاجر البزوري وسلم بن سلام الواسطي.
وعنه ابن ماجة في التفسير وأبو الحسين صالح بن محمد بن يونس الهروي وعبد الرحمن ابن
محمد بن حامد الطهراني (1).
432 - ت (الترمذي) سهل بن أسلم العدوي مولاهم أبو سعيد البصري.
روى عن يزيد بن أبي منصور سمع منه بافريقية وحميد بن هلال وحميد الطويل والحسن البصري وإسحاق بن سويد العدوى ومعاوية بن قرة وغيرهم.
وعنه سيار بن حاتم وأبو داود الطيالسي وكهمس بن المنهال وزياد بن يحيى الحساني وأبو الاشعث وإسحاق بن أبي اسرائيل والصلت بن مسعود وعبيد الله بن عمر القواريري ومحمد بن عبدالله بن بزيع ونصر بن علي الجهضمي وغيرهم.
وقال يونس بن حبيب ثنا أبو داود الطيالسي ثنا سهل العدوي بصري وكان ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال الآجري عن أبي داود مشهور ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في قصة أم سليم وعصر العكة واستغربه.
قلت: وقال ابن حبان لست أعرف له عن حميد يعني الطويل سماعا ونقل ابن خلفون عن ابن المديني توثيقه وقال البخاري سمع الحسن مرسل.
وقرأت.
بخط الذهبي قال خليفة مات سنة إحدى وثمانين ومائة.
433 - م 4 (مسلم والاربعة) سهل بن أبي أمامة واسمه أسعد بن سهل بن حنيف الانصاري الاوسي.
حديثه عند أهل مصر.
روى عن أبيه وأنس، وعنه أبو شريح عبدالرحمن بن شريح الاسكندراني وسعيد بن عبدالرحمن بن أبي العمياء ويزيد بن أبي حبيب وعبد الرحمن ابن سعد المازني وجعفر بن ربيعة وخالد بن حميد المهري وعيسى بن عمر القاري.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وكذا قال العجلى وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن يونس توفي بالاسكندرية.
__________
(1) (سهل) بن أسعد بن سهل بن حنيف.
هو ابن أبي أمامة اه.
(*)

434 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) سهل بن بكار بن بشر الدارمي ويقال البرجمي ويقال القيسي أبو بشر البصري المكفوف.
روى عن جرير بن حازم وابان بن يزيد العطار ووهيب بن خالد ويزيد بن ابراهيم وحماد بن سلمة وشعبة والاسود بن شيبان وأبي هلال الراسبي وأبي عوانة وغيرهم.
وعنه البخاري وأبو داود.
وروى له النسائي بواسطة عثمان بن خرزاذ وأبي زرعة وأبو حاتم وأبو قلابة الرقاشي والذهلى ويعقوب بن شيبة ويعقوب بن سفيان وأبو مسلم الكجى وهشام بن علي السيرافي وجماعة.
قال أبو حاتم ثقة ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما وهم وأخطأ.
قال محمد بن المثنى مات سنة سبع وقال محمد بن عبدالملك مات سنة ثمان وعشرين ومائتين.
قلت: قال الدارقطني ثقة وقال ابن قانع صالح وقال ابن أبي حاتم عن أبيه صدوق.
435 - سهل بن تمام بن بزيع (1) الطفاوي السعدي أبو عمرو النصري.
روى عن أبيه وأبي هاشم عمار بن عمارة الزعفراني وعمران القطان وعمر بن سليم الباهلي وصالح بن أبي الجوزاء وأبي الاشهب ويزيد بن ابراهيم التستري وجماعة.
روى عنه أبو داود وأبو حاتم وأبو زرعة وأبو قلابة الرقاشي وعثمان بن خرزاذ الانطاكي وابراهيم بن أبي داود البرلسي ومحمد بن محمد التمار البصري وغيرهم.
قال أبي زرعة لم يكن بكذاب كان ربما وهم في الشئ وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
__________
(1) في التقريب (بزيع) بفتح الموحدة وكسر الزاي المعجمة (والطفاوى) في لب اللباب بضم المهملة وفاء نسبة إلى طفاوة من قي ؟ عيلان اه أبو الحسن.
(*)

436 - ع (الستة)
سهل بن أبي حثمة (1) واسمه عبدالله وقيل عامر وقيل هو سهل ابن عبدالله بن أبي حثمة عامر بن ساعدة بن عامر بن عدي بن جشم بن مجدعة ابن حارثة بن الحارث بن الخزرج الانصاري أبو عبد الرحمن ويقال أبويحيى ويقال أبو محمد المدني.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن زيد بن ثابت ومحمد بن مسلمة.
وعنه ابنه محمد وابن أخيه محمد بن سليمان بن أبي حثمة وبشير بن يسار وصالح بن خوات ونافع بن جبير بن مطعم وأبو ليلى بن عبدالله بن أبي عبدالرحمن بن سهل الانصاري وعبد الرحمن بن مسعود بن دنيار وعروة بن الزبير وأرسل عنه الزهري.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه بايع تحت الشجرة وشهد المشاهد كلها إلا بدرا وكان دليل النبي صلى الله عليه وسلم ليلة أحد قال ابن أبي حاتم سمعت رجلا من ولده سأله أبي عن ذلك وأخبره به وقال الواقدي مات النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن ثمان سنين وقد حفظ عنه.
قلت: قال ابن مندة قول الواقدي أصح وكذا جزم به ابن حبان وأبو جعفر الطبري وابن السكن والحاكم أبو أحمد وغيرهم ومنهم من عين مولده سنة (3) من الهجرة وقال ابن القطان قول أبي حاتم لا يصح عندهم البتة والغلط فيه من هذا الرجل الذي لا يدري من هو وإنما الذي بعثه النبي صلى الله عليه وسلم خارصا أبوه أبوحثمة وهو الذي كان دليل النبي صلى الله عليه وسلم إلى أحد كذا ذكره ابن جرير وغيره وتوفي في أول خلافة معاوية وهكذا ذكر ابن عبد البر والذي يظهر لي أنه اشتبه بسهل ابن الحنظلية فانه مذكور بهذا الوصف كما سيأتي.
وقرأت.
بخط الذهبي أظن سهلا مات زمن معاوية.
قلت: ويقويه حكمهم على رواية الزهري عنه بالارسال لكن الذي جزم به الطبري ان الذي مات في خلافة معاوية هو أبوه أبوحثمة والله أعلم.
__________
(1) بفتح الحاء المهملة ثم مثلثة اه هامش الخلاصة.
(*)

437 - م 4 (مسلم والاربعة)
سهل بن حماد العنقزي (1) أبو عتاب الدلال البصري.
روى عن ابراهيم بن عطاء بن ميمونة وشعبة بن الحجاج وعبد العزيز بن عبدالله ابن أبي سلمة وعزرة بن ثابت وقرة بن خالد والمختار بن نافع وأبي مكين نوح بن ربيعة وهمام ابن يحيى والجراح بن مليح وعبد الملك بن أبي نضرة وغيرهم وعنه علي بن المديني وحجاج ابن الشاعر والحسن بن علي الحلال وزيد بن يحيى الحساني وأبو موسى العنزي وعباس ابن عبد العظيم وعلي بن نصر الجهضمى وعبد الله الدارمي وعمر بن علي الفلاس وأبو داود الحرانى وابراهيم الجوزجانى وأبو بدر عباد بن الوليد الغبري ومحمد بن يحيى بن المنذر القزاز وعدة.
قال أبو بكر الاثرم عن أحمد بن حنبل لا بأس به وقال عثمان الدارمي عن ابن معين لا أعرفه وقال أبو زرعة وأبو حاتم صالح الحديث شيخ وقال ابن قانع مات سنة ثمان ومائتين.
قلت: وقال بصري صالح وذكره ابن حبان في الثقات وقال توفي سنة (206) وقال العجلي وأبو بكر البزار ثقة وقال عثمان الدارمي ليس به بأس وقال ابن عدي سهل بن حماد الازدي ثنا محمد بن علي ثنا عثمان الدارمي سألت ابن معين عن سهل بن حماد فقال من سهل قلت الذي مات قريبا الازدي ثنا عنه أبو مسلم وغيره فقال ما أعرفه قال ابن عدي هو كما قال لانه ليس بالمعروف وأبو مسلم الذي عناه عثمان الدارمي هو عبدالرحمن بن يونس وسهل غير معروف ولم يحضرني له حديث.
قلت: فأظن هذا غير أبي عتاب فالله أعلم وإذا تحرر ان سهل بن حماد اثنان فقد تحرر أيضا أن أبا عتاب اثنان كما سأبينه في الكنى إن شاء الله تعالى.
438 - بخ د س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي) سهل ابن الحنظلية واسم أبيه عمرو ويقال الربيع بن عمرو ويقال
__________
(1) (العنقزي) في لب اللباب بفتح أوله والقاف وزاي معجمة نسبة إلى العنقز وهو الريحان (وأبو عتاب) في التقريب بمهملة ومثناة فوقانية ثم موحدة اه أبو الحسن.
(*)

عقيب بن عمرو بن عدي بن زيد بن جشم بن حارثة بن الحارث بن الخزرج ابن عمرو وهو النبيت بن مالك بن الاوس الانصاري.
له صحبة والحنظلية أمه وقيل أم أبيه وقيل أم جده.
شهد بيعة الرضوان وأحدا والخندق والمشاهد كلها ما خلا بدرا.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أبو كبشة السلولي وبشر بن قيس والقاسم أبو عبد الرحمن ويزيد بن أبي مريم الشامي عن أمه عنه.
قال البخاري كان عقيما لا يولد له.
بايع النبي صلى الله عليه وسلم تحت الشجرة.
قال أبو زرعة الدمشقي عن دحيم توفي في صدر خلافة معاوية.
قلت: وفي الصحابة سهل ابن الحنظلية العبشمي قال البخاري في تاريخه وهو غير الانصاري فينبغي ان يذكر للتمييز لكن قيل سهل ابن الحنظلية وهو الاشهر ويقال فيه سهيل وسهل أكثر.
439 - ع (الستة) سهل بن حنيف بن واهب بن العكيم بن ثعلبة بن مجدعة بن الحارث الاوسي الانصاري أبو ثابت ويقال أبو سعيد ويقال أبو سعد ويقال أبو عبد الله ويقال أبو الوليد المدني.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن زيد بن ثابت.
وعنه ابناه أبو أمامة أسعد وعبد الله ويقال عبدالرحمن وأبو وائل وعبيد الله بن عبدالله بن عتبة وعبيد بن السباق ويسير ابن عمرو والرباب جدة عثمان بن حكيم بن عباد بن حنيف وعبد الرحمن بن أبي ليلى وغيرهم.
قال ابن عبد البر شهد بدرا والمشاهد كلها وثبت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد وكان بايعه على الموت ثم صحب عليا من حين بويع فاستخلفه على البصرة ثم شهد معه صفين وولاه فارس ومات سنة (38) وصلى عليه علي (رضي الله عنهما) وكبر ستا.
قلت: وقال ابن سعد آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بينه وبين علي وشهد بدرا وكان عمر يقول سهل غير حزن ولما توفي كبر عليه علي خمسا ثم التفت إليهم فقال انه بدري (1).
__________
(1) سهل بن الربيع في سهل ابن الحنظلية هامش اه.
(*)

440 - ق (ابن ماجة) سهل بن زنجلة (1) وهو ابن أبي سهل وابن أبي الصغدي وابن أبي السعدي الرازي أبو عمرو الحناط الاشتر الحافظ.
روى عن حفص بن غياث وأبي أسامة وابن عيينة وابن نمير والدراوردي والوليد ابن مسلم ووكيع ويحيى بن سعيد القطان وأبي معاوية وسعيد بن أبي مريم وأبن زهير عبدالرحمن بن معري وسهل بن صقين وعبيد الله بن موسى ومحمد بن فضيل ومعن ابن عيسى ومكي بن ابراهيم وأبي الوليد ويحيى بن عبدالله بن بكير وغيرهم وعنه ابن ماجة وابو حاتم وموسى بن هارون ومحمد بن عبدالله الحضرمي وابراهيم بن إسحاق الحربي وعلي بن سعيد بن بشير الرازي وأبو يعلى وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقدم بغداد سنة (231).
قلت: قاله الخطيب أبو بكر وكناه ابن حبان أبا عثمان وقال مسلمة رازي ثقة وسئل أبو إسحاق الحربي عن حديث رواه سهل بن زنجلة عن مكي بن ابراهيم عن مالك عن نافع عن ابن عمران النبي صلى الله عليه وسلم صلى على النجاشي.
فأنكره قال الخطيب وقد قال مكي حدثتهم بالبصرة عن مالك عن نافع يعني بهذا الحديث وهو خطأ إنما حدثنا مالك عن الزهري عن سعيد عن أبي هريرة.
441 - ع (الستة) سهل بن سعد بن مالك بن خالد بن ثعلبة بن حارثة بن عمرو بن الخزرج ابن ساعدة بن كعب بن الخزرج الانصاري الساعدي أبو العباس ويقال أبويحيى له ولابيه صحبة.
__________
(1) في الخلاصة زنجلة بفتح الزاي المعجمة والجيم بينهما نون ساكنة (والصغدي) في الخلاصة ولب اللباب بضم أوله وسكون المعجمة ثم دال مهملة نسبة إلى صغد سمرقند
ويقال بالسين اه أبو الحسن.
(*)

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بن كعب وعاصم بن عدي وعمرو بن عبسة ومروان ابن الحكم وهو دونه.
وعنه ابنه عباس والزهري وأبو حازم بن دينار ووفاء بن شريح الحضرمي ويحيى بن ميمون الحضرمي وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبي ذباب وعمرو ابن جابر الحضرمي وغيرهم.
قال شعيب عن الزهري عن سهل بن سعد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم توفي وهو ابن (15) سنة.
قال أبو نعيم وغير واحد مات سنة (88) زاد بعضهم وهو ابن (96) سنة وقال الواقدي وغيره مات سنة (91) وهو ابن مائة سنة وهو آخر من مات بالمدينة من الصحابة.
قلت: رواية شعيب صحيحة وهي المعتمدة في مولده فيكون مولده قبل الهجرة بخمس سنين فأي سنة مات يضاف إليها الخمس فيخرج مبلغ عمره على الصحة وما يخالف ذلك لا يعول عليه وقال ابن حبان كان اسمه حزنا فسماه رسول الله صلى الله عليه وسلم سهلا وقال أبو حاتم الرازي عاش مائة سنة أو أكثر فعلى هذا يكون تأخر إلى سنة (96) أو بعدها وزعم قتادة انه مات بمصر وزعم أبو بكر بن أبي داود انه مات بالاسكندرية وهذا عندي انه ولده عباس بن سهل انتقل الذهن إليه وأما سهل فموته بالمدينة (1).
442 - سهل بن أبي سهل هو ابن زنجلة.
443 - سهل بن صالح بن حكيم الانطاكي أبو سعيد البزاز.
روى عن يحيى القطان ووكيع وابن مهدي وابن نمير وعلي بن قام ويزيد بن هارون ووهب بن جرير بن حازم وأبي داود الطيالسي وابن علية وابن أسامة وغير واحد.
وعنه أبو داود والنسائي وابن أبي داود وأبو أسامة الحلبي وعثمان بن خرزاذ وأبو حاتم ومطين وابن جوصاء والحسن بن أحمد بن ابراهيم بن فيل وجماعة.
قال أبو حاتم ثقة وقال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
قلت: لكنه سمى جده سعيدا وقال مسلمة بن قاسم ثقة ولم يسم جده وقال أبوزكرياء صاحب طبقات أهل الموصل كان ثقة.
__________
(1) (سهل) بن أبي السعدي هو ابن زنجلة (سهل) بن سقين هو ابن صقين اه.
(*)

444 - تمييز سهل بن صالح أبو معيوف (1) روى عن الوليد بن مسلم.
روى عنه العباس بن الفرج الرياشي.
445 - تمييز سهل بن صالح البغدادي.
قال رأيت يزيد بن أبي منصور بافريقية وكان قد ولي ميسان (2) للحجاج.
سمع منه معاوية بن صالح بن معين.
446 - سهل بن أبي الصغدي هو ابن زنجلة تقدم.
447 - ق (ابن ماجة) سهل بن صقير (3) ويقال فيه ابن سقير أبو الحسن الخلاطي بصري الاصل.
روى عن مالك ومبارك بن فضالة وابن ادريس وابن عيينة والدراوردي وغيرهم.
وعنه سهل بن أبي الصغدي ابن زنجلة وإسحاق بن ادريس النصيبي والقاسم بن عبد الرحمن الفارقي القاضي والقاسم بن علي بن أبان الرقي العلاف وغيرهم.
قال ابن عدي حدثنا عنه القاسم بن عبدالرحمن الفارقي بأحاديث فيها بعض الانكار وسهل ليس بالمشهور وأرجو أنه لا يتعمد الكذب وإنما يغلط أو يشتبه عليه الشئ فيرويه وقال أبو بكر الخطيب يضع الحديث وقال ابن ماكولا فيه ضعف.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا.
__________
(1) في التقريب (أبو معيوف) بمهملة ساكنة ثم تحتانية مضمومة ثم فاء اه.
(2) في لب اللباب (ميسان) بفتح الميم وسين مهملة بلد بالبصرة اه.
(3) وفي التهذيب والخلاصة (صقين) بالصاد والقاف وقيل بالسين المهملة (والخلاطي) بفتح المعجمة اه.
(*)

448 - قد (أبي داود في القدر) سهل بن أبي الصلت العيشي البصري السراج.
روى عن الحسن وأيوب وابن سيرين وحميد بن هلال.
وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة وأبو عامر العقدي وابن مهدي وعبد الصمد بن عبد الوارث وأبو داود الطيالسي وأبو عاصم ومسلم بن ابراهيم وأبو سلمة موسى بن اسماعيل وغيرهم.
قال عمرو بن علي عن يحيى بن سعيد روى شيئا منكرا انه رأى الحسن يصلي بين سطور القبور.
قال عمرو ابن علي وقد روى أنكر من هذا عن الحسن ان رسول الله صلى الله عليه وآله لم يجز طلاق المريض.
وقال احمد قال يزيد بن هارون كان سهل بن أبي الصلت معتزليا وكنت اصلي معه في المسجد ولا اسمع منه قال احمد ولم يكن به بأس وقال عبدالله بن احمد عن ابن معين ليس به بأس وقال البخاري ومسلم كان ثقة وكذا قال الآجري عن أبي داود وقال أبو حاتم صالح الحديث لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وعلق البخاري آثارا عن الحسن وجدناها موصولة من طريق سهل هذا عنه منها في سورة الرحمن فبأي آلاء.
ومنها في سورة المزمل منفطر به.
كذلك واكثر ما يأتي في الروايات سهل السراج وقال الدوري عن ابن معين ثقة وقال ابن عدي هو في عداد من يجمع حديثه من شيوخ أهل البصرة وهو غريب الحديث واحاديثه المسندة لا بأس بها وقال الساجي صدوق كان يحيى ابن سعيد لا يضاه (1).
449 - م (مسلم) سهل بن عثمان بن فارس الكندي أبو مسعود العسكري الحافظ نزيل الري، روى عن يزيد بن زريع وحفص بن غياث وحماد بن زيد وزياد بن عبدالله البكائي وعلي بن مسهر وأبي معاوية ومروان بن معاوية وابراهيم بن سعد وعقبة بن خالد السكوني وعبد الرزاق وعبد الله بن جعفر المديني وعدة.
وعنه مسلم وعلي بن المديني
__________
(1) سهل بن عاصم أو ابن عبدالله في سهل بن أبي حثمة (سهل) بن عبدالله ابن أبي حثمة الانصاري في سهل بن أبي حثمة اه هامش الاصل.
(*)

ومحمد بن يحيى بن أبي سمينة وهما من اقرانه وأبو مسعود احمد بن الفرات الرازي واحمد بن نصر بن عبد الوهاب النيسابوري وأبو زرعة وأبو حاتم وعبدان الاهوازي واسماعيل بن عبدالله سمويه وجعفر بن احمد بن فارس وجماعة.
قال أبو حاتم صدوق وقال أبو الشيخ كان كثير الفوائد (1) قال عبدان قدم عليه أبو بكر الاعين وجماعة من اصحابه فقالوا في احاديث حدثنا بها انه اخطأ فقيل له فقال هكذا حدثنا فلان وفلان فسكتوا عنه وله غرائب كثيرة وذكره ابن حبان في الثقات قال ابن أبي عاصم مات سنة خمس وثلاثين ومائتين (2).
450 - د س (أبي داود والنسائي) سهل بن محمد بن الزبير العسكري أبو سعيد وقيل أبو داود نزيل البصرة.
روى عن أبي بكر بن عياش وعبد الله بن إدريس وأبي زبيد عبثر بن القاسم وحفص بن غياث ويحيى بن زكرياء بن أبي زائدة وقيل عن رجل عنه روى عنه أبو داود وروى له هو والنسائي بواسطة عباس العنبري وعمرو بن منصور وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو موسى العنزي وعباس الدوري ويعقوب بن شيبة واحمد بن محمد بن علي الخزاعي الاصبهاني وغيرهم.
قال أبو زرعة كان اكيس من سهل بن عثمان وقال أبو حاتم صدوق ثقة وقال النسائي ثبت وذكره ابن حبان في الثقات.
قال أبو القاسم مات سنة سبع وعشرين ومائتين.
قلت: وكذا ارخه قبله ابن قانع وقال مسلمة بن قاسم ثقة وقال أبو عوانة في صحيحه كان انبل من سهل بن عثمان.
__________
(1) وفي تهذيب الكمال وقال ابو الشيخ قدم اصبهان وخرج عنها إلى الري ثم رجع إلى العراق ومات بعسكر - سمعت عبدان قدم علي أبو بكر سهل بن عثمان فقال
الاعين الخ اه الحسن النعماني.
(2) سهل بن عقيب في ابن الحنظلية (س - سهل) بن أبي عقيل هو ابن هاشم (سهيل) بن عمرو في سهل ابن الحنظلية اه هامش الاصل.
(*)

451 - د س (أبي داود والنسائي) سهل بن محمد بن عثمان أبو حاتم السجستاني النحوي المقري البصري.
روى عن الاصمعي وأبي عبيدة معمر بن المثنى وأبي زيد الانصاري وعبد الله ابن رجاء الغدانى ومحمد بن عبيد الله العتبي ويعقوب بن إسحاق الحضرمي ووهب بن جرير ابن حازم وغيرهم.
وعنه أبو داود قوله في تفسير اسنان الابل والنسائي وأبو العباس المبرد وأبو بكر بن دريد وأبو بكر بن عوف ابن المزرع بن يموت بن موسى بن حكيم العبدي الاخباري ابن اخت الجاحظ وابن خزيمة وأبو بكر البزار وأبو بشر الدولابي ومحمد بن هارون الروياني وابراهيم بن أبي طالب وحرب بن اسماعيل الكرماني وابن أبي داود وأبو عروبة وأبو روق الهزاني (1) وابن صاعد وغيرهم قال الآجري عن أبي داود قال لي أبو طليق التمار أخذ مني أبو حاتم كتابا في الحروف قال أبو داود كتاب في الحروف لم يسمعه منه أبو حاتم والذي وضعه ليس بمسموع وقال أبو داود جئته أنا وابراهيم في كتاب وهب بن جرير فأخرجه الينا فإذا فيه حدثنا وهب ثنا جرير بن حازم هكذا كله فتركناه ولم نكتبه وقال ايضا كان اعلم الناس بالاصمعي أبو حاتم.
قال أبو عبيد الآجري وكان أبو داود لا يحدث عنه بشئ وسألته عن حديث من حديثه فأبى أن يحدثني به وذكره ابن حبان في الثقات وقال وهو الذي صنف القراآت وكانت فيه دعابة غير اني اعتبرت حديثه فرأيته مستقيم الحديث وإن كان فيه ما لا يتعرى عنه أهل الادب وقال أبو سعيد السيرافي قال أبو العباس يعني المبرد سمعته يقول قرأت كتاب سيبويه على الاخفش مرتين وكان حسن العلم بالعروض واخراج المعمى ويقول الشعر الجيد ولم يكن
بالحاذق في النحو ولو قدم بغداد لم يقم له منهم أحد.
قال أبو سعيد وعليه يعتمد في اللغة أبو بكر بن دريد وأخبرني انه مات سنة (255) وقال غيره مات سنة (50) ويقال آخر سنة (255).
قلت: وقال مسلمة بن قاسم ارجو أن يكون صدوقا وقال أبو بكر البزار مشهور لا بأس به وقال أبو عمرو الداني في طبقات القراء أخذ القراءة عرضا عن
__________
(1) الهراتي - تهذيب الكمال.
(*)

يعقوب وهو أكبر اصحابه وله اختيار في القراءة.
قال المازني لو ادركه سلام استاذ يعقوب لاحتاج أن يأخذ عنه ورثاه العباس بن الفرج الرياشي لما مات.
452 - سهل بن مروان صوابه سهيل بن مهران يأتي.
453 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) سهل بن معاذ بن أنس الجهني شامي نزل مصر.
روى عن أبيه.
وعنه يزيد بن أبي حبيب وأبو مرحوم عبدالرحيم بن ميمون وفروة ابن مجاهد واسماعيل بن يحيى المعافري وزبان بن فائد والليث بن سعد ويحيى بن أيوب وغيرهم.
قال أبو بكر بن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكن قال لا يعتبر حديثه ما كان من رواية زبان بن فائد عنه وذكره في الضعفاء فقال منكر الحديث جدا فلست أدرى أوقع التخليط في حديثه منه أو من زبان فإن كان من أحدهما فالاخبار التي رواها ساقطة وإنما اشتبه هذا لان راويها عن سهل زبان إلا الشئ بعد الشئ وزبان ليس بشئ وقال العجلى مصري تابعي ثقة.
454 - س (النسائي) سهل بن هشام بن بلال من ولد أبي سلام الحبشي أبو إبراهيم ويقال أبو زكرياء بن أبي عقيل الواسطي ثم البيروتي نزيل دمشق.
روى عن الاوزاعي وابن أبي رواد والثوري وشعبة وابراهيم بن ادهم وابراهيم ابن
يزيد الجزري وغيرهم.
وعنه محمد بن المبارك الصوري ومروان بن محمد والهيثم بن خارجة ودحيم وهشام بن عمار وغيرهم.
وقال أبو بكر بن أبي عاصم ثنا دحيم ثنا سهل ابن هاشم الواسطي ثقة وقال الجوزجاني ثنا أبو مسهر أن سهل بن هاشم حدثه دمشقي معروف وقال الآجري عن أبي داود هو فوق الثقة ولكنه يخطئ في احاديث وهو سهل ابن أبي عقيل وقال أيضا كان من خيار الناس روى حديثا عن عطاء فأخطأ فيه وقال أبو حاتم لا بأس به وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اغرب.

455 - خ 4 (البخاري والاربعة) سهل بن يوسف الانماطي (1) أبو عبد الرحمن ويقال أبو عبد الله البصري.
روى عن ابن عون وعبيدالله بن عمر وعوف الاعرابي وحميد الطويل وسعيد ابن أبي عروبة وسليمان التيمي والعوام بن حوشب وشعبة والمثنى بن سعيد الطائي وغيرهم.
وعنه احمد بن حنبل ويحيى بن معين وبندار وأبو موسى وأبو بكر بن أبي شيبة وقتيبة ونصر بن علي الجهضمي والعباس بن يزيد البحراني وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال البخاري قال احمد سمعت منه سنة (190) ولم اسمع بعد منه شيئا أراه كان قد مات.
قلت: وفيها أرخه ابن حبان وقال الساجي صدوق والذي وضع منه القدر وقال الدارقطني ثقة وقال الطحاوي عن ابراهيم بن أبي داود بصري ثقة.
456 - سهل السراج هو ابن أبي الصلت (4).
(من اسمه سهم) 457 - فق (ابن ماجة في التفسير) سهم بن اسحاق ويقال سهل تقدم.
458 - سى (النسائي في اليوم والليلة)
سهم بن المعتمر البصري.
روى عن أبي جرى الهجيمى في النهي عن الاسبال.
وعنه عبدالملك بن الحسن الجاري الاحول.
ذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في لب اللباب (الانماطي) بفتح أوله نسبة إلى بيع الانماط وهي ضرب من البسط اه.
(2) (سهل) العدوى هو ابن اسلم.
(سهل) أبو الأسد في علي أبي الاسود اه تهذيب الكمال.
(*)

459 - م د تم س ق (مسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة) سهم بن منجاب (1) بن راشد الضبي الكوفي.
روى عن أبيه والعلاء بن الحضرمي وقرثع الضبي وقزعة بن يحيى.
وعنه ابراهيم النخعي وأبو خلدة عمرو بن دينار الكوفي وابن أخته قدامة بن حماطة ويقال عبدالملك ابن قدامة وأبو سنان ضرار بن مرة الشيباني وغيرهم.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه فرق بين الذي يروى عن العلاء فذكره في التابعين وبين الذي يروى عن قزعة وقرثع فذكره في اتباع التابعين فالله اعلم ولما ذكر البخاري في تاريخه سهم بن منجاب الراوي عن العلاء بن الحضرمي نسبه سعديا وهذا مما يؤيد أنه غير الضبي وقال العجلى سهم بن منجاب كوفي تابعي ثقة.
(من اسمه سهيل) 460 - 4 (الاربعة) سهيل (2) بن أبي حزم واسمه مهران ويقال عبدالله القطعي أبو بكر البصري.
روى عن ثابت البناني وأبي عمران الجوني ويونس بن عبيد ومالك بن دينار وعدة.
وعنه زيد بن الحباب وأبو قتيبة والمعافي بن عمران ويعقوب بن إسحاق الحضرمي
وحبان بن هلال وابن عيينة وأبو سلمة التبوذكي وهدبة بن خالد وغيرهم.
قال حرب عن أحمد روى احاديث منكرة وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين صالح وقال البخاري لا يتابع في حديثه يتكلمون فيه وقال مرة ليس بالقوى عندهم وقال أبو حاتم ليس بالقوى يكتب حديثه ولا يحتج به وأخوه حزم اتقن منه وقال النسائي ليس بالقوي.
قلت: وقال ابن حبان مات قبل أخيه حزم ومات حزم سنة (175) يتفرد
__________
(1) في الخلاصة (منجاب) بكسر أوله واسكان النون اه.
(2) في التقريب (سهيل) بالتصغير و (القطعي) بضم القاف وفتح الطاء اه.
(*)

سهيل عن الثقات بما لا يشبه حديث الاثبات سمعت الختلى يقول سمعت أحمد بن زهير يقول سئل ابن معين عن سهيل أخي حزم فقال ضعيف وقال ابن عدي مقدار ما يرويه افراد يتفرد بها عمن يرويه ووثقه العجلى (1).
461 - د (أبي داود) سهيل بن خليفة بن عبدة أبو سوية (2) الفقيمي البصري.
روى عن ابن عمر وقيس بن عاصم وعبد الرحمن بن حجيرة.
وعنه ابنه عبدالملك وعمرو بن الحارث.
روى له أبو داود هكذا قال صاحب الكمال ووهم وإنما روى أبو داود لابي سوية عبيد بن سوية.
قلت: وسيأتي وذكر المؤلف هنا كلاما حاصله أن أبا سوية اثنان أحدهما هذا سهيل وهو يروى عن قيس بن عاصم.
وعنه ابنه عبدالملك وهو بصري بالباء والثاني أبو سوية عبيد بن سوية بن أبي سوية يروي عن عبدالرحمن ابن حجيرة عن عبدالله بن عمرو بن العاص.
روى عنه عمرو بن الحارث وهو مصري بالميم سيأتي ولم يرويا جميعا عن ابن عمر شيئا وذكر ان أبا حاتم ذكر ان سهيلا روى عنه أيضا عبد السلام بن حرب قال وهو وهم قلت: قد ذكر ذلك البخاري ويعقوب بن شيبة أيضا وقد ذكر ابن حبان في الثقات ان أبا سوية البصري يروي عن ابن عمر بن الخطاب
وزعم أن المصري يكنى أبا سويد بالدال لا أبا سوية فالله اعلم واما ابن مندة وأبو نعيم فذكر أبا سوية سهيل بن خليفة في الصحابة وقال أبو الفرج ابن الجوزي في صحبته نظر وهو كما قال فإنهما لم يذكرا شيئا يدل على ذلك.
__________
(1) سهيل ابن الحنظلية أو ابن حنظلة في سهل اه هامش.
(2) ضبطه صاحب التقريب في الكنى في تذكرة أبي سويد بان أبا سوية بفتح المهملة وكسر الواو وتشديد التحتانية (الفقيمى) في لب اللباب بضم الفاء وفتح القاف نسبة إلى فقيم بطن من تميم اه أبو الحسن.
(*)

462 - ص (النسائي في خصائص علي) سهيل بن خلاد العبدي بصري (1).
روى عن محمد بن سواء وعنه محمد بن ابراهيم بن صدران.
روى له النسائي في الخصائص حديثا واحدا في تزويج فاطمة من علي رضي الله عنهما.
463 - بخ (البخاري في الادب المفرد) سهيل بن ذراع أبو ذراع الكوفي شيخ من أهل المسجد.
روى عن عثمان وعلي ومعن بن يزيد أو أبي يزيد.
وعنه عاصم بن كليب ومحارب ابن دثار ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان قاصا بالشام يروي المقاطيع.
464 - ع (الستة) سهيل بن أبي صالح واسمه ذكوان السمان أبو يزيد المدني.
روى عن أبيه وسعيد بن المسيب والحارث بن مخلد الانصاري وأبي الحباب سعيد ابن يسار وعبد الله بن دينار وعطاء بن يزيد الليثي والنعمان بن عياش وابن المنكدر وأبي عبيد صاحب سليمان وعبيد الله بن مقسم والقعقاع بن حكيم وسمى مولى أبي بكر والاعمش وربيعة وغير واحد من اقرانه.
وعنه ربيعة والاعمش ويحيى بن سعيد الانصار
وموسى بن عقبة ويزيد بن الهاد ومالك وشعبة وإسحاق الفزاري وابن جريج والسفيانان وابن أبي حازم وفليح بن سليمان وروح بن القاسم وزهير بن معاوية وزهير بن محمد وسعيد بن عبدالرحمن الجمحي ووهيب وسليمان بن بلال وعبد الله بن أدريس والدراوردي وعبد العزيز بن المختار وعبد العزيز بن المطلب والعلاء بن المسيب وأبو معاوية وأبو عوانة ويعقوب بن عبدالرحمن الاسكندراني وجماعة قال ابن عيينة كنا نعد سهلا ثبتا في الحديث وقال حرب عن أحمد ما اصلح حديثه وقال أبو طالب عن أحمد (4) قال يحيى بن سعيد
__________
(1) مقبول من العاشرة اه تقريب.
(2) وفي تهذيب الكمال - قال أبو طالب سألت احمد بن حنبل عن سهيل بن صالح ومحمد ابن عمرو فقال قال يحيى بن سعيد القطان محمد يعني ابن عمرو احبهما الينا الخ اه الحسن النعماني.
(*)

محمد يعني ابن عمرو أحب الينا وما صنع شيئا سهيل أثبت عندهم وقال الدوري عن ابن معين سهيل بن أبي صالح والعلاء بن عبدالرحمن حديثهما قريب من السواء وليس حديثهما بحجة وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة سهيل أشبه وأشهر يعني من العلاء وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وهو أحب إلي من العلاء وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي لسهيل شيخ وقد روى عنه الائمة وحدث عن أبيه وعن جماعة عن أبيه وهذا يدل على تمييزه كونه ميز ما سمع من أبيه وما سمع من غير أبيه وهو عندي ثبت لا بأس به مقبول الاخبار.
روى له البخاري مقرونا بغيره.
قلت: وعاب ذلك عليه النسائي فقال السلمى سألت الدارقطني لم ترك البخاري حديث سهيل في كتاب الصحيح فقال لا اعرف له فيه عذرا فقد كان النسائي إذا مر بحديث سهيل قال سهيل والله خير من أبي اليمان ويحيى بن بكير وغيرهما وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ مات في ولاية أبي جعفر وكذا أرخه ابن سعد وقال كان سهيل ثقة كثير الحديث وأرخه ابن قانع سنة (38) وذكر البخاري في تاريخه قال كان لسهيل أخ فمات فوجد عليه فنسى كثيرا من الحديث
وذكر ابن أبي خيثمة في تاريخه عن يحيى قال لم يزل أهل الحديث يتقون حديثه وذكر العقيلى عن يحيى أنه قال هو صويلح وفيه لين وقال الحاكم في باب من عيب على مسلم اخراج حديثه سهيل أحد أركان الحديث وقد أكثر مسلم الرواية عنه في الاصول والشواهد إلا أن غالبها في الشواهد وقد روى عنه مالك وهو الحكم في شيوخ أهل المدينة الناقد لهم ثم قيل في حديثه بالعراق أنه نسي الكثير منه وساء حفظه في آخر عمره وقال أبو الفتح الازدي صدوق إلا أنه اصابه برسام في آخر عمره فذهب بعض حديثه (1).
465 - خ (البخاري) سهيل بن عمرو بن عبد شمس بن عبدود بن نصر بن مالك بن حسل ابن عامر بن لوى القرشي العامري أبو يزيد من مسلمة الفتح.
روى عنه من كلامه المسور بن مخرمة ومروان بن الحكم وكان ممن خرج مع النبي صلى الله عليه وسلم
__________
(1) سهيل بن عبدالله ويقال ابن مهران هو ابن أبي حزم القطعي تقدم اه تهذيب.
(*)

إلى حنين ثم اسلم بالجعرانة وكان يقال له خطيب قريش وكان ممن أسر ببدر ثم فدى وكان صحيح الاسلام وخطب بمكة بمثل ما خطب به أبو بكر بالمدينة عند وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم وكانوا هموا أن يرتدوا فسكن الناس ثم خرج سهيل باهله وجماعته إلى الشام مجاهدا واستشهد ومات من معه إلا ابنته هند فإنها بقيت بالمدينة وفاختة بنت عتبة بن سهيل رباها عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) وزوجها عبدالرحمن بن الحارث بن هشام (1).
(من اسمه سواء) 466 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة) سواء بن خالد.
له صحبة أخو حبة بن خالد الاسدي.
روى عنهما سلام أبو شرحبيل.
وقد تقدم ذكر حبة أخيه.
قلت: صحفه وكيع فقال سوار بزيادة راء في آخره.
467 - د س (أبي داود والنسائي) سواء الخزاعي أخو مغيث.
روى عن حفصة وأم سلمة وعائشة رضي الله عنهن إن كان محفوظا.
وعنه معبد ابن خالد والمسيب بن رافع وعاصم بن بهدلة ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أخرج ابن خزيمة في صحيحه حديثه عن عائشة رضي الله عنها.
(من اسمه سوادة) 468 - م (مسلم) سوادة بن أبي الاسود.
واسمه عبدالله ويقال مسلم بن مخراق القطان البصري ويقال انه مسلم القري (2) مولى بني قرة.
__________
(1) (سهيل) بن مهران هو ابن أبي حزم تقدم اه هامش الاصل.
(2) في لب اللباب (القرى) بضم القاف وتشديد الراء المهملة اه.
(*)

روى عن أبيه والحسن البصري وشهر بن حوشب وصالح بن هلال.
وعنه أبو داود الطيالسي وأبو عامر العقدي ويعقوب بن إسحاق الحضرمي ووكيع ومسلم بن ابراهيم وأبو نعيم وموسى بن اسماعيل وابراهيم بن الحجاج الشامي وعبد الواحد بن غياث وغيرهم.
قال ابن معين وأبو حاتم ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له في مسلم حديث واحد.
قلت: وقال العجلي ثقة.
469 - س (النسائي) سوادة بن أبي الجعد ويقال ابن الجعد الجعفي.
روى عن أبي جعفر عن سويد بن مقرن حديث من قتل دون مظلمته فهو شهيد.
روى عنه مطرف بن طريف.
قال أبو حاتم سوادة بن الجعد يقال هو أخو عمران وابراهيم وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال البخاري في تاريخه الكبير سوادة بن أبي الجعد
روى عن أبي جعفر مرسل يقال هو أخو عمران وابراهيم وقال ابن حبان سوادة ابن أبي الجعد أخو عمران وابراهيم كذا جزم به.
470 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) سوادة بن حنظلة القشيري البصري.
رأى عليا وروى عن سمرة بن جندب حديث لا يغرنكم اذان بلال الحديث (1).
وعنه ابنه عبدالله وشعبة وأبو هلال الراسبي وهمام.
قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال سمع من علي بن أبي طالب رضي الله عنه.
471 - 4 (الاربعة).
سوادة بن عاصم العنزي (2) أبو حاجب البصري.
__________
(1) تمام الحديث في تهذيب الكمال - ولا هذا السواد حتى ينفجر الفجر هكذا قال بيده عرضا اه أبو الحسن.
(2) في التقريب سوادة بن عاصم (العنزي) بالنون والزاي من الثالثة اه.
(*)

روى عن الحكم بن الاقرع وعبد الله بن الصامت وعائذ بن عمرو المزني (1) وقيس الغفاري وعنه سليمان التيمي وعاصم الاحول وسعيد الجريري وعمران بن حدير.
قال ابن أبي خيثمة سألت ابن معين عن أبي حاجب فقال اسمه سوادة وهو بصري ثقة وقال أبو حاتم شيخ وقال النسائي ثقة ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
قلت: ذكر أبو إسحاق الحبال وأبو القاسم الطبري ان مسلما أخرج لابي حاجب هذا فينظر (2).
(من اسمه سوار (3)) 472 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
سوار (4) بن داود المزني أبو حمزة الصيرفي البصري صاحب الحلى.
روى عن طاووس وعطاء وعبد العزيز بن أبي بكرة عمرو بن شعيب وغيرهم.
وعنه
اسماعيل بن علية والنضر بن شميل وابن المبارك وأبو عتاب الدلال ومحمد بن بكر البرساني وأبو حمزة السكري ومسلم بن ابراهيم وغيرهم قال أبو طالب عن أحمد شيخ بصري لا بأس به روى عنه وكيع فقلت اسمه وهو شيخ يوثق بالبصرة لم يرو عنه غير هذا الحديث يعني علموا اولادكم الصلاة وهم ابناء سبع سنين.
وقال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال الدارقطني لا يتابع على احاديثه فيعتبر به وذكره ابن حبان في الثقات قلت: وقال يخطئ.
473 - كد (أبي داود في مسند مالك).
سوار بن سهل القرشي البصري.
__________
(1) المدني - تهذيب الكمال.
(2) (سوادة) بن عبدالله أو ابن مسلم هو ابن أبي الاسود اه تهذيب الكمال.
(3) سوار بن خالد صوابه سواء اه تهذيب الكمال.
(4) في التقريب (سوار) بتشديد الواو وآخره راء (والصيرفي) في لب اللباب بفتح الصاد المهملة نسبة إلى بيع الذهب اه أبو الحسن.
(*)

روى عن عبدالله بن محمد بن اسماء، وعنه أبو داود في حديث مالك.
قال الآجري وسألته عنه فقال لو لم اثق به ما رويت عنه، قلت: وذكره ابن حبان في الثقات فقال يروي عن أبي عاصم وسعيد بن عامر حدثنا عنه ابن الطهراني يغرب.
474 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
سوار بن عبدالله بن سوار بن عبدالله بن قدامة بن عنزة التميمي العنزي أبو عبد الله البصري القاضي.
نزل بغداد وولى قضاء الرصافة وروى عن أبيه وعبد الوارث بن سعيد ويزيد بن زريع ومعتمر بن سليمان وخالد بن الحارث وعبد الاعلى بن عبدالاعلى ومرحوم بن عبد العزيز
العطار ومعاذ بن معاذ وعبيدالله بن معاذ العنبري وهو من اقرانه ويحيى القطان وأبي داود الطيالسي وخالد بن الحارث وعبد الوهاب الثقفي وصفوان بن عيسى وغيرهم، وعنه أبو داود الترمذي والنسائي وعبد الله بن أحمد بن حنبل وأبو زرعة الدمشقي وأبو بكر المروزي القاضي واسحاق بن ابراهيم المنجنيقي وأبو حبيب اليزني وعثمان الدارمي وأبو الاذان عمر بن ابراهيم الحافظ ومعاذ بن المثنى بن معاذ بن معاذ ومحمد بن اسحاق السراج وأحمد بن الحسين بن اسحاق الصوفي الصغير ويحيى بن محمد بن صاعد وجماعة، قال أحمد ما بلغني عنه إلا خير وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات بعدما عمي بايام لاربع ليالى بقين من شوال سنة خمسين واربعين ومائتين، قلت: وكذا أرخه أبو العباس السراج واحمد بن كامل وقال فقيها قاضيا اديبا شاعرا وقال النسائي في اسماء شيوخه ولي قضاء مدينة السلام وذكر الخطيب عن اسماعيل الحطبي انه ولى قضاء الجانب الشرقي منها سنة (37) وذكر ان سليمان بن زبران مولده سنة (182).
475 - تمييز.
سوار بن عبدالله بن قدامة بن عنزة بن نقب بن عمرو بن الحارث ابن مجفر بن كعب بن العنبر بن عمرو بن تميم العنبري البصري القاضي.
روى عن بكر بن عبدالله المزني والحسن بن أبى الحسن البصري وأبي المنهال سيار

ابن سلامة قليلا وعنه ابنه عبدالله وابن علية وبشر بن المفضل وغيرهم.
قال شعبة ما تعني في طلب العلم وقد ساد وقال سفيان الثوري ليس بشئ وقال علي بن المديني هو ثقة عندنا وقال ابن سعد كان قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان فقيها ولاه أبو جعفر القضاء بالبصرة سنة (138) وبقي على القضاء إلى ان مات وهو امير البصرة وقاضيها سنة (156) قلت: في ذي القعدة وله اخبار مشهورة في العدل والورع وله ذكر في الاحكام من صحيح البخاري قال قال معاوية بن عبد الكريم وأول من سأل على كتاب
القاضي البينة ابن أبي ليلى وسوار وقد غلط ابن الجوزي هنا غلطا فاحشا فذكر كلام سفيان الثوري في هذا في ترجمة حفيده المتقدم وذلك وهم فان الثوري مات قبل ان يولد سوار الاصغر.
476 - مد (أبي داود في المراسيل).
سوار بن عمارة الربعي أبو عمارة الرملي.
روى عن خليد بن دعلج ومسرة بن معبد اللخمي وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز وابن عيينة وعدة، وعنه اسحاق بن سويد الرملي وأبو زرعة الدمشقي ويحيي بن معين وزياد بن ايوب الطوسي وغيرهم.
قال هاشم بن مرثد الطبراني عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم ادركته ولم اسمع منه وهو صدوق وقال النسائي ليس به بأس، ذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف مات سنة اربع عشرة أو خمس عشرة ومائتين.
477 - سوار أبو إدريس ويقال مساور المرهبي في الكنى.
(من اسمه سويد) 478 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
سويد بن ابراهيم الجحدري (1) أبو حاتم الحناط البصري.
__________
(1) (الجحدري) في لب اللباب بفتح اوله وثالثه ومهملات نسبة إلى جحدر قبيلة (والحناط) في التقريب بالنون اه أبو الحسن.
(*)

روى عن الحسن البصري وعبد الملك بن أبى سليمان وقتادة ومطر الوراق وحجاج ابن ارطاة وغيرهم، وعنه يحيى بن سعيد القطان ويونس بن محمد المؤدب والحسن بن بلال وصفوان بن عيسى وأبو الوليد الطيالسي وموسى بن اسماعيل وطالوت بن عباد الصيرفي وشيبان بن فروخ وغيرهم، قال أبو داود سمعت يحيى بن معين يضعفه وقال اسحاق ابن منصور عن يحيى بن معين صالح وقال عثمان الدارمي عن ابن معين أرجو ان لا
يكون به بأس وقال أبو زرعة ليس بقوي حديثه حديث أهل الصدق وقال النسائي ضعيف قال ابن أبي عاصم مات سنة (167).
قلت: وقال البرقاني عن الدارقطني لين يعتبر به وقال أبو بكر البزار في مسنده سويد صاحب الطعام ليس به بأس وقال الساجي فيه ضعف حدث عن قتادة بحديث منكر وقال العقيلي قال ابو سلمة لم يكن بالصافي وقال محمد بن المثنى ما سمعت ابن مهدي يحدث عنه وقال ابن المديني ذاكرت يحيى بحديثه فقال هات غير ذا وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الثقات وهو صاحب حديث البرغوث وقال ابن عدي حديثه عن قتادة ليس بذاك وسويد فيه ضعف وانما يخلط عن قتادة ويأتي عنه باحاديث لا يأتي بها عنه أحد غيره وهو إلى الضعف اقرب.
479 - م 4 (مسلم والاربعة).
سويد بن حجير (1) بن بيان الباهلي أبو قزعة البصري.
روى عن خاله صخر بن القعقاع الباهلي وله صحبة وانس بن مالك وابيه حجير وحكيم بن معاوية والاسقع بن الاسلع والحارث بن عبدالله بن أبي ربيعة وصالح أبي الخليل والحسن البصري ومهاجر بن عكرمة المخزومي وأبي نضرة العبدي وعدة وعنه داود بن أبي هند وابن جريج وشعبة وحاتم بن أبي صغيرة والحجاج بن الحجاج الباهلي ومعقل بن عبيدالله الجزري وداود بن شابور وحماد بن سلمة وابنه قزعة بن سويد وغيرهم.
قال أبو طالب عن أحمد من الثقات وقال ابن المدينى وأبو داود والنسائي ثقة
__________
(1) في التقريب سويد بن (حجير) بتقديم الحاء المهملة مصغرا من الرابعة اه.
(*)

وقال أبو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى بصري تابعي ثقة وقال أبو بكر البزار في السنن له ليس به بأس وقال الآجري قرئ علي أبي داود عن أحمد بن صالح عن عبد الرزاق عن ابن جريج ثنا ابو قزعة سمع عمران بن حصين قلت
لابي داود من ابو قزعة قال سويد قلت سويد سمع من عمران بن حصين قال لا.
480 - دق (أبي داود وابن ماجة).
سويد بن حنظلة الكوفي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث المسلم اخو المسلم، وفيه قصة له مع وائل بن حجر، روى حديثه ابرهيم بن عبدالاعلى عن جدته عن ابيها سويد بن حنظلة، وروى سفيان الثوري عن عياش العامري عن سويد بن حنظلة البكري قوله، فيحتمل ان يكون هو.
قلت: لكن ابن حبان نسب الصحابي جعفيا وقال ابو عمر لا أعرف له نسبا وذكر الازدي انه ليس له راو إلا ابنته.
481 - م ق (مسلم وابن ماجة).
سويد بن سعيد بن سهل بن شهريار الهروي أبو محمد الحدثاني الانباري (1).
سكن الحديثة تحت غابة وفوق الانبار، روى عن مالك وحفص بن ميسرة ومسلم ابن ميسرة ومسلم بن خالد الزنجي وحماد بن زيد وعبد الرحمن بن أبى الزناد وعبد الرحمن بن زيد بن اسلم ويزيد بن زريع والفرج بن فضالة وابن أبى حازم والدراوردي ومعتمر بن سليمان وابن عيينة وعبد الوهاب الثقفى وعلي بن مسهر ومروان ابن معاوية ويحيى بن أبى زائدة والوليد بن مسلم وجماعة.
وعنه مسلم وابن ماجة وابو زرعة وأبو حاتم ويعقوب بن شيبة وعبد الله بن احمد ومطين وبقي بن مخلد وأبو الازهر احمد بن الازهر والقاسم بن زكرياء المطرز واحمد بن محمد بن الجعد الوشا ومحمد
__________
(1) في لب اللباب (الحدثانى) بفتحتين ومثلثة نسبة إلى الحديثة بلد على الفرات (والانباري) بنون ثم موحدة كالانصاري نسبة إلى الانبار بلد على الفرات اه أبو الحسن.
(*)

ابن محمد بن سليمان ابن الباغندي واسحاق بن ابراهيم المنجنيقي وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأبو القاسم عبدالله بن محمد بن عبد العزيز البغوي وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عرضت على أبي احاديث سويد عن ضمام بن اسماعيل فقال لي اكتبها كلها فانه صالح أو قال ثقه وقال الميموني عن أحمد ما علمت إلا خيرا.
وقال البغوي كان من الحفاظ وكان أحمد ينتقي عليه لولديه فيسمعان منه وقال أبو داود عن أحمد ارجو أن يكون صدوقا وقال لا بأس به وقال أبو حاتم كان صدوقا وكان يدلس ويكثر وقال البخاري كان قد عمي فيلقن ما ليس من حديثه وقال يعقوب بن شيبة صدوق مضطرب الحفظ ولا سيما بعد ما عمي وقال صالح بن محمد صدوق إلا انه كان عمي فكان يلقن احاديث ليست من حديثه.
وقال البرذعي رأيت أبا زرعة يسيئ القول فيه فقلت له فايش حاله قال اما كتبه فصحاح وكنت اتتبع اصوله فاكتب منها فاما إذا حدث من حفظه فلا.
قال وسمعت أبا زرعة يقول قلنا لابن معين إن سويدا يحدث عن ابن أبي الرجال عن ابن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من قال في ديننا برأيه فاقتلوه.
فقال يحيى ينبغي أن يبدأ بسويد فيقتل.
وقيل لابي زرعة إن سويدا يحدث بهذا عن اسحاق بن نجيح فقال نعم هذا حديث اسحاق إلا أن سويدا اتى به عن ابن أبي الرجال قلت فقد رواه لغيرك عن اسحاق فقال عسى قيل له فرجع وقال الحاكم أبو أحمد عمي في آخر عمره فربما لقن ما ليس من حديثه فمن سمع منه وهو بصير فحديثه عنه احسن.
وقال النسائي ليس بثقة ولا مأمون أخبرني سليمان بن الاشعث قال سمعت يحيى ابن معين يقول سويد بن سعيد حلال الدم وقال محمد بن يحيى الحراز سألت ابن معين عنه فقال ما حدثك فاكتب عنه وما حدث به تلقينا فلا وقال عبدالله بن علي بن المديني سئل أبي عنه فحرك رأسه وقال ليس بشئ وقال ابو بكر الاعين هو سداد من عيش هو شيخ.
وقال أبو أحمد بن عدي سمعت جعفر الفريابي يقول افادني أبو بكر الاعين بحضرة أبي زرعة وخلق كثير حين اردت أن اخرج إلى سويد وقال وقفه وثبت منه هل سمع هذا الحديث من عيسى بن يونس فقدمت على سويد فسألته فقال حدثنا عيسى بن يونس عن

حريز بن عثمان عن عبدالرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن عوف بن مالك رفعه قال تفترق هذه الامة بضعا وسبعين فرقة شرها فرقة قوم يقيسون الرأي يستحلون به الحرام ويحرمون به الحلال قال الفريابي وقفت عليه سويدا بعد ما حدثني ودار بيني وبينه كلام كثير قال ابن عدي وهذا إنما يعرف بنعيم بن حماد فتكلم الناس فيه محراه ثم رواه رجل من أهل خراسان يقال له الحكم بن مبارك يكنى أبا صالح الخواستي ويقال انه لا بأس به يعني عن عيسى ثم سرقه قوم ضعفاء ممن يعرفون بسرقة الحديث منهم عبد الوهاب ابن الضحاك والنضر بن طاهر وثالثهم سويد الانباري ولسويد احاديث كثيرة روى عن مالك الموطأ ويقال انه سمعه خلف حائط فضعف في مالك ايضا وهو إلى الضعف اقرب.
وقال أبو بكر الاسماعيلي في القلب من سويد شئ من جهة التدليس وما ذكر عنه في حديث عيسى بن يونس الذي كان يقال تفرد به نعيم بن حماد وقال حمزة بن يوسف السهمي سألت الدارقطني عن سويد فقال تكلم فيه يحيى بن معين وقال حدث عن أبي معاوية عن الاعمش عن عطية عن أبي سعيد رفعه الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.
قال ابن معين وهذا باطل عن أبي معاوية قال الدارقطني فلم يزل يظن ان هذا كما قال يحيى حتى دخلت مصر في سنة سبع وخمسين فوجدت هذا الحديث في مسند أبي يعقوب اسحاق ابن ابراهيم بن يونس البغدادي المنجنيقي وكان ثقة رواه عن أبي كريب عن أبي معاوية كما قال سويد سواء وتخلص سويد.
قال البخاري مات سنة اربعين ومائتين أول شوال بالحديثة وفيها أرخه البغوي وقال وكان قد بلغ مائة سنة.
قلت: وقال العجلى ثقة من اروى الناس عن علي بن مسهر وقال ابن حبان كان أتى عن الثقات بالمعضلات روى عن أبي مسهر يعني عن أبي يحيى القتات عن مجاهد عن ابن عباس رفعه من عشق وكتم وعف ومات مات شهيدا.
قال ومن روى مثل هذا الخبر عن أبي مسهر تجب مجانبة رواياته هذا إلى ما لا يحصى من الآثار وتلك الاخبار
وقال فيه يحيى بن معين لو كان لي فرس ورمح لكنت أغزوه قاله لما روى سويد هذا الحديث وكذا قال الحاكم أن ابن معين قال هذا في هذا الحديث.
قال أبو داود سمعت يحيى بن معين وقال له الفضل بن سهل الاعرج يا أبا زكرياء سويد عن مالك عن الزهري عن أنس عن أبي بكر ان النبي صلى الله عليه وآله هدى فرسا لابي جهل.
فقال

يحيى لو أن عندي فرسا خرجت أغزوه وقال سلمة في تاريخه سويد ثقة ثقة روى عنه أبو داود وقال ابراهيم بن أبي طالب قيل لمسلم كيف استجزت الرواية عن سويد في الصحيح فقال ومن اين كنت آتى بنسخة حفص بن ميسرة.
482 - تمييز.
سويد بن سعيد الطحان بغدادي.
روى عن علي بن عاصم، وعنه أحمد بن يحيى بن زهير وغيره.
قال ابن حبان في الثقات يخطئ ويقرب وذكره الخطيب في المتفق والمفترق فقال روى عن علي بن عاصم حديثا منكرا رواه عنه عبدالرحمن بن المغيرة البغدادي.
483 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
سويد بن طارق أو طارق بن سويد يأتي في الطاء.
484 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
سويد بن عبد العزيز بن نمير السلمي مولاهم الدمشقي.
وقيل انه حمصي اصله من واسط وقيل من الكوفة وكان شريك يحيى بن حمزة في القضاء قرأ القرآن على يحيى بن الحارث الذماري والحسين بن عمران العسقلاني وروى عن حميد الطويل وزيد بن واقد وزيد بن جبير وعاصم الاحول والاوزاعي ومالك وايوب وجماعة وقرأ عليه أبو مسهر وهشام بن عمار وغيرهما.
وروى عنه أبو مسهر وصفوان بن صالح وعلي بن حجر ودحم وهشام بن عمار وهشام
ابن خالد الازرق وجماعة، قال عبدالله بن احمد بن حنبل عن ابيه متروك الحديث وقال الاسماعيلي رأيت في تاريخ أبي طالب انه سأله يعني أحمد بن حنبل عن شئ من حديث سويد ابن سعيد عن سويد بن عبد العزيز فضعف حديث سويد بن عبد العزيز من اجله أم من أجل سويد ابن سعيد وقال ابن معين ليس بثقة وقال مرة ليس بشئ وقال مرة ضعيف وقال مرة لا يجوز في الضحايا وقال ابن سعد روى احاديث منكرة وقال البخاري في حديثه مناكير انكرها احمد وقال مرة فيه نظر لا يحتمل وقال النسائي ليس بثقة وقال مرة ضعيف وقال يعقوب بن سفيان مستور في حديثه لين.
وقال مرة ضعيف الحديث

وقال ابن أبي حاتم عن ابيه لين الحديث في حديثه نظر.
وقال ابو حاتم قلت لدحيم كان سويد عندك ممن يقرأ إذا دفع إليه ما ليس من حديثه قال نعم وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة وكانت له احاديث يغلط فيها وقال علي ابن حجر اثنى عليه هشيم خيرا قال أبو زرعة وجماعة.
مات سنة اربع وتسعين ومائة وقال دحيم سمعته يقول ولدت سنة (108) قلت: وقال أبو عيسى الترمذي في كتاب العلل الكبير سويد بن عبد العزيز كثير الغلط في الحديث وقال الحاكم أبو أحمد حديثه ليس بالقائم وقال الخلال ضعيف الحديث وقال أبو بكر البزار في مسنده ليس بالحافظ ولا يحتج به إذا انفرد وضعفه ابن حبان جدا واورد له احاديث مناكير ثم قال وهو ممن استخير الله فيه لانه يقرب من الثقات.
485 - عس (النسائي في مسند علي).
سويد بن عبيد العجلي صاحب القصب.
روى عن أبي المؤمن الوائلي (1) عن علي وعن رجل عن أبي موسى.
وعنه شعبة ووكيع وعبد الصمد بن عبد الوارث وأبو نعيم ومسلم بن ابراهيم.
قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في التابعين وقال يروي عن أبي موسى ويروي
عن رجل عن أبي موسى وقال البخاري في تاريخه سمع أبا موسى.
486 - م ت س ق (مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة).
سويد بن عمرو الكلبي أبو الوليد الكوفي العابد.
روى عن حماد بن سلمة وزهير بن معاوية الحمصى وأنس بن حي وأبي عوانة وغيرهم وعنه احمد بن حنبل وابو بكر بن أبي شيبة وأبو كريب وابن نمير وعلي بن المثنى الطهوي وعبدة بن عبدالله الصفار وسفيان بن وكيع وعلي بن حرب الطائي وعدة.
قال النسائي وابن معين ثقة وقال العجلى كوفي ثقة ثبت في الحديث وكان رجلا صالحا متعبدا.
قلت: ونقل ابن خلفون عن العجلى انه قال مات سويد سنة ثلاث أو اربع
__________
(1) الوابلى - تهذيب الكمال.
(*)

ومائتين قال ولم يكن بالكوفة اروى عن زهير بن معاوية منه وقال ابن حبان كان يقلب الاسانيد ويضع على الاسانيد الصحاح المتون الواهية.
487 - سويد بن العلاء الثقفي في الاسود بن العلاء.
488 - ع (الستة).
سويد بن غفلة (1) بن عوسجة بن عامر بن وداع بن معاوية بن الحارث ابن مالك بن عوف بن سعد بن عوف بن خريم بن جعفي بن سعد العشيرة أبو أمية الجعفي الكوفي.
أدرك الجاهلية وقد قيل انه صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم ولا يصح وقدم المدينة حين نفضت الايدي من دفن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا أصح وشهد فتح اليرموك وروى عن أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وابن مسعود وبلال وأبي بن كعب وأبي ذر وأبي الدرداء وسليمان بن ربيعة والحسن بن علي وعن مصدق النبي صلى الله عليه وسلم وزر بن حبيش وعبد الرحمن بن عبلة الصنابحى.
وعنه أبو إسحاق وخيثمة بن عبدالرحمن وابراهيم النخعي والشعبي وسلمة بن كهيل
وابراهيم بن عبدالاعلى ونعيم بن أبي هند وعبدة بن أبي لبابة وعبد العزيز بن رفيع وميسرة أبو صالح وغيرهم قال ابن معين والعجلي ثقة وقال علي بن المديني دخلت بيت احمد بن حنبل فما شبهت بيته إلا بما وصف من بيت سويد بن غفلة من زهده وتواضعه وقال علي والد الحسين الجعفي كان سويد بن غفلة يؤمنا في شهر رمضان في القيام وقد اتى عليه عشرون ومائة سنة وقال نعيم بن ميسرة عن رجل عن سويد بن غفلة قال أنا لدة رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال أبو نعيم مات سنة (80) وقال أبو عبيد القاسم بن سلام وغير واحد مات سنة احدى وثمانين وقال عمرو بن علي وغيره سنة (82) وقال عاصم بن كليب بلغ ثلاثين ومائة سنة.
قلت: أن صح انه لدة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد جاوزها وذكره ابن قانع في الصحابة وروى له حديثا في اسناده ضعف.
__________
(1) في الخلاصة سويد بن (غفلة) بفتح المعجمة والفاء واللام اه.
(*)

489 - 4 (الاربعة).
سويد بن قيس أبو صفوان ويقال أبو مرحب.
سكن الكوفة.
وروى ان رسول الله صلى الله عليه وسلم اشترى منه رجل سراويل وعنه به سماك بن حرب واختلف فيه على سماك.
قلت: ما جزم به من ان كنيته أبو صفوان فيه نظر والذي يكنى أبا صفوان أن اسمه مالك.
490 - سويد بن قيس أبو مرحب ويقال مرحب ويقال ابن أبي مرحب يأتي في الميم.
491 - سويد بن قيس التجيبي (1) المصري.
روى عن معاوية بن حديج وابنه عبدالرحمن بن معاوية وابن عمر وابن عمرو بن العاص وغيرهم، وعنه يزيد بن أبي حبيب.
قال النسائي ثقة وقال ابن يونس كانت له من عبد العزيز بن مروان منزلة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ووثقه يعقوب بن سفيان.
492 - بخ م د ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي)
سويد بن مقرن بن عائذ المزني أبو عدي ويقال أبو عمرو الكوفي أخو النعمان.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم، وعنه ابنه معاوية ومولاه أبو سعيد وهلال بن يساف وأبو جعفر شيخ لسوادة بن أبي الاسود وأبو مصعب هلال بن يزيد المازني ويقال الشيباني.
493 - ت س (الترمذي والنسائي).
سويد بن نصر بن سويد المروزي أبو الفضل الطوساني (2) ويعرف بالشاه.
روى عن ابن المبارك وابن عيينة وعلي بن الحسين بن واقد وأبي عصمة وعبد الكبير
__________
(1) في التقريب (التجيبي) بضم المثناة وكسر الجيم ثم تحتانية ثم موحدة اه.
(2) (الطوساني) في لب اللباب بضم اوله ومهملة نسبة إلى طوسان قرية بمرو اه.
(*)

ابن دينار الصائغ، وعنه الترمذي والنسائي وروى النسائي ايضا عن محمد بن حاتم ابن نعيم عنه وقال ثقة وأبو وهب أحمد بن رافع وكان وراقه واسحاق بن ابراهيم البستي القاضي والحسن بن الطيب البلخي والحسين بن ادريس الانصاري ومحمد بن عقيل الفريابي ومحمد بن علي بن الحسن بن شقيق المروزي وجماعة، وذكره ابن حبان في الثقات وقال البخاري مات سنة اربعين ومائتين وهو ابن احدى وتسعين سنة وقال غيره مات سنة (41).
قلت: وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (40) وكان متقنا وقال مسلمة مروزي ثقة وذكره أبو سعد السمعاني في الانساب فقال والطوساني نسبة إلى طوسان قرية من قرى مرو منها سويد بن نصر وكان راوية عبدالله بن المبارك.
روى عنه البخاري ومسلم والنسائي كذا قال أبو سعد ولعل الشيخين رويا عنه خارج الصحيح فينظر.
494 - خ س ق (البخاري والنسائي وابن ماجة).
سويد بن النعمان بن مالك بن عامر بن مجدعة الاوسي الانصاري المدني.
بايع تحت الشجرة وقيل انه شهد احدا وما بعدها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في المضمضة من السويق.
وعنه بشير بن يسار.
قلت: جزم ابن سعد وغير واحد شهوده احدا
وكناه أبو حاتم أبا عقبة وزعم العسكري انه استشهد يوم القادسية وفيه نظر.
495 - د (أبي داود) سويد بن وهب.
روى عن رجل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه.
روى عنه محمد بن عجلان (1).
__________
(1) (سويد) الانباري هو ابن سعد.
(سويد) صاحب الطعام هو ابن ابراهيم (سلام) بن سعد هو ابن أبي مطيع.
(*)

(من اسمه سلام) 496 - ق (ابن ماجة) سلام (1) بن سلم ويقال ابن سليم أو ابن سليمان والصواب الاول أبو سليمان ويقال أبو أيوب ويقال أبو عبد الله وهو سلام الطويل المدائني خراساني الاصل.
روى عن حميد الطويل وثور بن يزيد الرحبي وجعفر بن محمد الصادق وعثمان ابن عطاء الخراساني ومنصور بن زاذان وزيد العمي وأكثر روايته عنه وهارون بن كثير أحد الضعفاء وغيرهم.
وعنه عبدالرحمن ابن ثابت بن ثوبان وهو أكبر منه وعبد الرحمن ابن محمد المحاربي وقبيصة بن عقبة وعلي بن الجعد وسعيد بن سليمان الواسطي وأبو الربيع الزهراني وخلف بن هشام البزار وأحمد بن عبدالله بن يونس وجماعة.
قال أحمد روى أحاديث منكرة وقال ابن أبي مريم عن ابن معين له احاديث منكرة وقال الدوري وغيره عن ابن معين ليس بشئ وقال ابن المديني ضعيف.
وقال ابن عمار ليس بحجة وقال الجوزجاني ليس بثقة وقال البخاري تركوه وقال مرة يتكلمون فيه وقال أبو حاتم ضعيف الحديث تركوه وقال أبو زرعة ضعيف وقال النسائي متروك وقال مرة ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال ابن خراش كذاب وقال
مرة متروك وقال أبو القاسم البغوي ضعيف الحديث جدا وروى له ابن عدي احاديث وقال لا يتابع على شئ منها وأخرج له الحديث الذي اخرجه ابن ماجة وليس له عنده غيره وهو حديث انس وقت للنفساء.
قلت: ومنها عن زيد العمي عن قتادة عن انس مرفوعا كره للمؤذن أن يكون اماما.
قال ابن عدي لعل البلاء فيه منه أو من زيد.
وقال ابن حبان روى عن الثقات الموضوعات كأنه كان المعتمد لها وهو الذي روى عن حميد عن انس أن النبي صلى الله عليه وسلم وقت للنفساء أربعين يوما (2) وقال ابن الجارود حدثنا
__________
(1) بتشديد اللام اه تق.
(2) تمامه في تهذيب الكمال إلا أن ترى الطهر قيل ذلك اه شريف الدين.
(*)

إسحاق بن ابراهيم ثنا إسحاق بن عيسى ثنا سلام الطويل وكان ثقة وقال العجلي ضعيف وقال الساجي عنده مناكير وقال الحكم روى أحاديث موضوعة وقال أبو نعيم في الحلية في ترجمة الشعبي سلام بن سليم الخراساني متروك بالاتفاق.
قرأت: بخطى الذهبي قيل انه مات في حدود سنة سبع وسبعين ومائة.
497 - ع (الستة) سلام بن سليم الحنفي مولاهم أبو الأحوص الكوفي الحافظ.
روى عن أبي اسحاق السبيعي وعاصم بن سليمان وسماك بن حرب وشبيب ابن غرقدة وزياد بن علاقة وآدم بن علي والاسود بن قيس وبيان بن بشر والاعمش ومنصور واشعث بن أبي الشعثاء وابراهيم بن مهاجر وحصين بن عبدالرحمن وسعيد بن مسروق الثوري وعاصم بن كليب وعبد العزيز بن رفيع وأبي حصين عثمان بن عاصم الاسدي ووقدان أبي يعفور العبدي وعمار بن زريق وغيرهم وعنه يحيى بن آدم ووكيع وابن مهدي وأبو نعيم ويحيي بن يحيى وسعيد بن منصور وقتيبة بن سعيد والحسن ابن الربيع البوراني واسماعيل بن ابان الوراق وأحمد بن عبدالله بن يونس وابنا أبي شيبة
ومحمد بن سلام البيكندي ومسدد وهناد بن السري وأحمد بن جواس الحنفي وخلف ابن هشام البزار وسويد بن سعيد وغيرهم.
قال ابن مهدي أبو الأحوص اثبت من شريك وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة متقن وقال عثمان بن سعيد الدارمي قلت ليحيى أبو الأحوص أحب اليك أو أبو بكر ابن عياش قال ما اقربهما وكذا قال أبو حاتم وقال العجلي كان ثقة صاحب سنة واتباع وقال أبو زرعة والنسائي ثقة وقال عبدالرحمن بن أبي حاتم عن أبيه صدوق دون زائدة وزهير في الاتقان وقال البخاري حدثني عبدالله بن أبي الاسود قال مات سنة تسع وسبعين يعني ومائة.
قلت: وقال ابن سعد كان كثير الحديث صالحا فيه وذكره ابن حبان في الثقات ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير.

498 - ق (ابن ماجة) سلام بن سليمان بن سوار الثقفي مولاهم أبو العباس (1) المدائني الضرير.
ابن أخي شبابة ويقال ابن عمه والاول اصح أصله خراساني سكن دمشق باخره ومات بها وقد ينسب إلى جده.
روى عن عيسى بن طهمان وكثير بن سليم وابن أبي ذئب وأبي عمرو بن العلاء واسرائيل بن يونس وسلام الطويل وشعبة وجماعة.
وعنه سليمان بن عبد الرحمن الدمشقي واحمد بن أبي الحواري وهشام بن عمار ويزيد بن حمد بن عبد الصمد وعثمان ابن سعيد الدارمي وأبو حاتم الرازي وعبد الله بن روح المدائني ومحمد بن عيسى بن حيان واسماعيل سمويه وعدة.
قال العقيلى لا يتابع على حديثه وقال ابن عدي هو عندي منكر الحديث وعامة ما يرويه حسان إلا أنه لا يتابع عليه وقال ابن أبي حاتم سمع منه أبي في الرحلة الاولى بدمشق وسئل عنه فقال ليس بالقوي وقال النسائي في الكنى اخبرنا العاص ابن الوليد ثنا سلام بن سليمان أبو العباس ثقة مدائني مات بدمشق بعد سنة عشر ومائتين.
قلت: وقال العقيلى ايضا في حديثه مناكير منها من شعبة عن زيد العمي عن أبي الصديق
عن أبي سعيد رفعه معك يا علي يوم القيامة عصا من عصي الجنة تذود بها الناس عن حوضي وهذا لا أصل له.
499 - ت س (الترمذي والنسائي) سلام بن سليمان المزني أبو المنذر القارئ النحوي الكوفي أصله من البصرة.
روى عن ثابت البناني وداود بن أبي هند وعاصم بن أبي النجود وعلي بن زيد ابن جدعان ومحمد بن واسع ومطر الوراق وغيرهم.
وعنه سفيان بن عيينة وزيد بن الحباب وأبو عبيدة الحداد ويعقوب بن إسحاق الحضرمي وعفان بن مسلم ومسلم بن ابراهيم الازدي وعبد الله بن محمد العبسي ومحمد بن سلام الجمحي وعبد الواحد بن غياث وعلي بن الجعد واحمد بن ابراهيم الموصلي وجماعة.
قال البخاري ويقال عن حماد بن سلمة سلام أبو المنذر
__________
(1) وذكر ابن عدي أن كنيته أبو المنذر وذلك وهم منه إنما ذاك الذي بعده اه هامش الاصل.
(*)

احفظ لحديث عاصم بن حماد بن زيد وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا بأس به وقال ابن الجنيد سألت ابن معين عنه ثقة هو قال لا وقال ابن أبي حاتم صدوق صالح الحديث وقال الآجري عن أبي داود ليس به بأس انكر عليه حديث داود عن عامر في القراءة وقال في موضع آخر لم يكن أحد اشد على القدرية منه كان نصر بن علي ينكر عليه شيئا من الحروف.
ذكر بعض القراء انه مات سنة إحدى وسبعين ومائة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال كان يخطئ وليس هذا بسلام الطويل ذاك ضعيف وهذا صدوق وقال الساجي صدوق يهم ليس بمتقن في الحديث.
قال ابن معين يحتمل لصدقه وقال غيره قرأ على عاصم وأبي عمرو وهو شيخ يعقوب في القراءة.
500 - د (أبي داود) سلام بن أبي سلام ممطور الحبشي الشامي.
روى عن أبي امامة الباهلى.
وعنه يحيى بن أبي كثير وروى أبو داود من طريق معاوية بن سلام عن أبيه عن جده حديثا قال البخاري سلام بن أبي سلام الحبشي شامي وقال أبو حاتم الرازي سلام بن أبي سلام الحبشي والد معاوية لا اعلم احدا روى عنه إنما الناس يروون عن معاوية بن سلام عن جده وعن معاوية بن سلام عن اخيه فأما معاوية ابن سلام عن أبيه فلا (1).
501 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة) سلام بن شرحبيل ابو شرحبيل.
روى عن حبة وسواء ابني خالد وعن عبيد أبي هريم عن علي رضي الله عنه في قصة كربلاء.
روى عنه الاعمش ذكره ابن حبان في الثقات.
502 - بخ (البخاري في الادب المفرد) سلام بن عمرو اليشكري بصري.
__________
(1) (سلام) بن سوار هو ابن سليمان بن سوار اه هامش الاصل.
(*)

عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم في الاحسان إلى الارقاء.
وعنه أبو بشر جعفر ابن أبي وحشية.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وذكره ابن مندة في الصحابة فقال يقال له صحبة وذكر له حديثا وقع فيه عن سلام بن عمر ورجل من الصحابة فكأنه سقط منه لفظ عن لكنه صحح انه تابعي وكذا قال أبو نعيم وبين ابن مندة ان الوهم فيه من أبي عوانة وأن شعبة رواه على الصواب.
503 - ت (الترمذي) سلام بن أبي عمرة الخراساني أبو علي.
روى عن عكرمة وعمرو بن ميمون والحسن البصري ومعروف بن خربوذ.
وعنه محمد بن بشر العبدي وعبيد بن إسحاق الطائي ووكيع ومسيح (1) بن محمد.
قال عباس
الدوري عن ابن معين ليس بشئ.
له في الترمذي حديث واحد في المرجئة والقدرية.
قلت: وقال ابن حبان يروي عن الثقات المقلوبات لا يجوز الاحتجاج بخبره وهو الذي روى عن عكرمة عن ابن عباس مرفوعا صنفان من أمتي ليس لهما في الاسلام نصيب المرجئة والقدرية.
وقال الازدي واهي الحديث.
504 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) سلام بن مسكين بن ربيعة الازدي النمري أبو روح البصري.
قال أبو داود سلام لقب واسمه سليمان.
روى عن ثابت البناني والحسن البصري وعائذ الله المجاشعي وعقيل بن طلحة وقتادة وشعيب بن الحبحاب وأبو العلاء بن الشخير وغيرهم.
وعنه ابنه القاسم وعبد الصمد بن عبد الوارث وابن مهدي ويحيى القطان ومعتمر بن سليمان وزيد بن الحباب ومسلم بن ابراهيم وموسى بن اسماعيل وأبو الوليد الطيالسي وآدم بن أبي اياس وموسى بن داود الضبي وسليمان بن حرب وأبو نعيم وعلي ابن الجعد في آخرين.
قال موسى بن اسماعيل كان من أعبد أهل زمانه وقال عبدالله بن احمد عن أبيه من الثقات وقال ايضا سئل أبي عن سلام بن مسكين وسلام بن أبي مطيع فقال
__________
(1) مشنج - تهذيب الكمال.
(*)

جميعا ثقة إلا أن ابن مسكين اكثر حديثا وكان ابن أبي مطيع صاحب سنة وقال اسحاق ابن منصور عن ابن معين ثقة صالح.
وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين سلام أحب اليك في الحسن أو المبارك فقال سلام وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال أبو داود كان يذهب إلى القدر وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن سعد توفي قبل حماد بن سلمة وقال البخاري عن محمد بن محبوب مات آخر سنة سبع وستين ومائة وقال غيره مات سنة اربع وستين ومائة.
قلت: الذي في تاريخ البخاري الكبير قال لي محمد بن محبوب مات سنة سبع أو اربع وستين ومائة
هكذا هو في غير ما نسخة وكذا نقله عن البخاري اسحاق القراب في تاريخه وكذا ذكره ابن حبان في الثقات وهو يتبع البخاري دائما وفي تاريخ البخاري الاوسط مات حماد ابن سلمة وسلام بن مسكين آخر السنة حين بقي من سنة سبع إحدى عشر يوما وقال ابن أبي حاتم عن صالح بن احمد عن ابن المديني عن ابن مهدي قال الثوري لم أر ها هنا شيخا مثلة قال علي بن المديني وقلت ليحيى بن سعيد ايما احب اليك سلام وابو الاشهب فقال ما اقربهما ونقل ابن خلفون عن ابن نمير واحمد بن صالح توثيقه.
505 - خ م ل ت س ق (البخاري ومسلم وأبي داود في المسائل والترمذي والنسائي وابن ماجة) سلام بن أبي مطيع واسمه سعد الخزاعي مولاهم أبوسيعد البصري.
روى عن قتادة وغالب القطان وأبي عمران الجوني وايوب السختياني واسماء بن عبيد وعثمان بن عبدالله بن موهب وهشام بن عروة وشعيب بن الحبحاب ومعمر بن راشد وهو من اقرانه وغيرهم.
وعنه ابن مهدي وابن المبارك ويونس بن محمد وزهير بن نعيم البابي ووهب بن جرير بن حازم وسليمان بن حرب وموسى بن اسماعيل ومسدد وعلي ابن الجعد وغيرهم قال احمد ثقة صاحب سنة وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال الآجري عن أبي داود سمعت أبا سلمة سمعت سلام بن أبي مطيع وكان يقال هو اعقل اهل البصرة.
قال أبو داود وهو القائل لان القى الله بصحيفة الحجاج احب إلي من أن القاه بصحيفة عمرو بن عبيد وقال أبو داود ايضا سلام ثقة وقال النسائي ليس به بأس.

وقال ابن عدي ليس بمستقيم الحديث عن قتادة خاصة وله احاديث حسان غرائب وافراد وهو يعد من خطباء أهل البصرة وعقلائهم وكان كثير الحج ومات في طريق مكة ولم ار احدا من المتقدمين نسبه إلى الضعف واكثر ما فيه أن روايته عن قتادة فيها احاديث ليست بمحفوظة وهو مع هذا كله عندي لا بأس به.
قال البخاري عن محمد بن محبوب
مات سنة (64) ومو مقبل من مكة وقال الترمذي مات سنة سبع وستين وقال خليفة وابن قانع مات سنة ثلاث وسبعين ومائة.
قلت: وقال عبدالله بن احمد في العلل عن أبيه ثقة صاحب سنة كان ابن مهدي يحدث عنه وقال ابن حبان كل سيئ الاخذ لا يجوز الاحتجاج به إذا انفرد وقال البزار في مسنده كان من خيار الناس وعقلائهم وقال الحاكم منسوب إلى الغفلة وسوء الحفظ (1).
(من اسمه سلامة) 506 - كن (النسائي في مسند مالك) سلامة (2) بن بشر بن بديل العذري أبوكلثم الدمشقي.
روى عن الحسن بن يحيى الخشني ويزيد بن السمط وصدقة بن عبدالله السمين.
وعنه إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني وأحمد بن أبي الحواري وابن ابنه محمد بن أحمد بن كلثم ويزيد بن محمد بن عبد الصمد وغيرهم من أهل دمشق وأبو حاتم الرازي وقال صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب.
507 - خت س ق (البخاري في التعاليق والنسائي وابن ماجة).
سلامة بن روح بن خالد بن عقيل بن خالد الاموي مولاهم أبوخربق
__________
(1) (سلام) ممطور هو ابن أبي سلام - (سلام) الطويل هو ابن مسلم (سلام) المدائني هو ابن سليمان اه هامش الاصل.
(2) في التقريب (سلامة) بن بشر بتخفيف اللام وزيادة هاء (والعذري) بضم المهملة وسكون المعجمة (وأبو كلثم) بالمثلثة اه.
(*)

وقيل أبو روح الايلي (1).
روى عن عمه عقيل بن خالد كتاب الزهري.
وعنه قرينه محمد بن عزيز وأبو الطاهر ابن السرح واحمد بن صالح المصري ويونس بن عبدالاعلى وغيرهم.
قال أحمد بن صالح عن
عنبسة بن خالد لم يكن له من السن ما يسمع من عقيل قال وسألت بايلة عنه فأخبرني رجل من ثقاتهم أنه لم يسمع من عقيل وحديثه عن كتب عقيل وقال ابن أبي حاتم عن ابن وارة قال لي إسحاق بن اسماعيل الايلى ما سمعت سلامة قال قط ثنا عقيل إنما كان يقول قال عقيل فقلت له في حال سلامة قال الكتب التي يروى عن عقيل صحاح وقال أبو حاتم ليس بالقوي محله عندي محل الغفلة وقال أبو زرعة ضعيف منكر الحديث يكتب حديثه على الاعتبار روى حديث أنس أكاهل الجنة البله.
وحديث كم من ضعيف متضعف.
وقال الآجري عن أبي داود كان أحمد بن صالح كتب عنه ثم تركه وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث قال محمد بن عبدالله الحضرمي مات في شعبان سنة سبع وتسعين ومائة وقال محمد بن عزير مات سنة (98) في جمادى الاولى وفيها أرخه ابن أبي عاصم.
قلت: كنيته المذكورة بفتح الخاء المعجمة واسكان الراء وفتح الموحدة ثم قاف وذكر ابن يونس أن النسائي قالها بضم الخاء وفتح الراء ثم ياء مثناة من تحت ساكنة قال والاول أثبت وقال ابن قانع مات سنة مائتين ضعيف وقال مسلمة بن قاسم لا بأس به.
(من اسمه سيار) 508 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة).
سيار (2) بن حاتم العنزي أبو سلمة البصري.
روى عن جعفر بن سليمان الضبعي فأكثر وعن عبد الواحد بن زياد وسهل بن اسلم
__________
(1) في التقريب (الايلي) بفتح الهمزة بعدها تحتانية وفي لب اللباب أنه نسبه إلى أيلة بلد بساحل القلزم اه.
(2) في التقريب (سيار) بتحتانية مثقلة ابن حاتم العنزي بفتح المهملة والنون ثم زاي اه.
(*)

العدوي وأبي عاصم العباداني وجماعة.
وعنه أحمد بن حنبل وهارون الحمال وعبد الله ابن
الحكم بن أبي زياد القطواني ومحمد بن علي بن حرب المروزى ومؤمل بن اهاب وغيرهم.
قال أبو داود عن القواريري لم يكن له عقل قلت يتهم بالكذب قال لا وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان جماعا للرقائق.
قال علي بن مسلم مات سنة مائتين أو تسع وتسعين ومائة.
قلت: وقال أبو أحمد الحاكم في حديثه بعض المناكير.
وقال العقيلى أحاديثه مناكير ضعفه ابن المديني وقال الازدي عنده مناكير (1).
509 - ع (الستة).
سيار بن سلامة الرياحي (2) أبو المنهال البصري.
روى عن أبي برزة الاسلمي والبراء السليطى وأبيه سلامة وأبي العالية الرياحي البصري وأبي مسلم الجرمي وغيرهم.
وعنه سليمان التيمى وخالد الحذاء وعوف الاعرابي ويونس بن عبيد وسوار بن عبدالله العنبري الكبير وشعبة وحماد بن سلمة وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح الحديث.
قلت: وقال العجلي بصري ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (129) وقال ابن سعد كان ثقة (3).
510 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
سيار بن عبدالرحمن الصدفي المصري.
روى عن عكرمة وحش الصنعاني وبكير بن الاشج وغيرهم.
وعنه الليث وابن لهيعة وحيوة بن شريح وأبو يزيد الخولاني الصغير وغيرهم.
قال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات (4).
__________
(1) (سيار) بن دينار في سيار بن الحكم اه هامش الاصل.
(2) في التقريب (الرياحي) بالتحتانية اه.
(3) (سيار) بن أبي سيار هو سيار أبو الحكم - (سيار) بن عبدالله في سيار الاموي اه هامش.
(4) (سيار) بن قيس في سنان اه هامش.
(*)

511 - د س (أبي داود والنسائي).
سيار بن منظور بن سيار الفزاري البصري.
روى عن أبيه وعنه كهمس بن الحسن فيما قاله معاذ بن معاذ والنضر بن شميل وغيرهما.
وقال وكيع عن كهمس عن منظور بن سيار عن أبيه وهو وهم فيما قاله البخاري وغيره وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: فقال يروى عن أبيه المقاطيع وقال عبد الحق الاشبيلي مجهول.
512 - ع (الستة).
سيار أبو الحكم العنزي (1) الواسطي ويقال البصري وهو سيار ابن أبي سيار واسمه وردان وقيل ورد وقيل دينار.
روى عن ثابت البناني وبكر بن عبدالله المزني وأبي حازم الاشجعي وأبي وائل ويزيد الفقير والشعبي وجبر بن عبيدة وطارق بن شهاب إن كان محفوظا وغيرهم.
وعنه إسماعيل بن أبي خالد وسليمان التيمى وشعبة والثوري وقرة بن خالد وهشيم والصعق بن حزن وزيد بن أبي أنيسة وخلف بن خليفة وبشير بن إسماعيل على خلاف فيه وغيرهم.
قال أحمد صدوق ثقة ثبت في كل المشائخ وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أسلم ابن سهل الواسطي عن الليث بن بكار عن أبيه مات سنة اثنتين وعشرين ومائة وكان لنا جارا وروى أبو داود والترمذي حديث بشير بن إسماعيل ثنا سيار أبو الحكم عن طارق ابن شهاب عن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وآله قال من أصابته فاقة فانزلها بالناس لم تسد فاقته الحديث.
قال أبو داود عقبه هو سيار أبو حمزة ولكن بشير كان يقول سيار أبو الحكم وهو خطأ قال أحمد هو سيار أبو حمزة وليس قولهم سيار أبو الحكم بشئ.
وقال الدارقطني قول البخاري سيار أبو الحكم سمع طارق بن شهاب وهم منه وممن
__________
(1) في التقريب (العنزي) بنون وزاي اه أبو الحسن.
(*)

تابعه والذي يروى عن طارق هو سيار أبو حمزة قال ذلك أحمد ويحيى وغيرهما.
وروى البخاري في الادب بهذا الاسناد حديث بين يدى الساعة تسليم الخاصة.
وروى له ابن ماجة حديث بين يدى الساعة مسخ وقذف.
قلت: وقد تبع ابن حبان البخاري فقال في الثقات سيار بن أبي سيار أبو الحكم الواسطي العنزي أخو مساور الوراق لامه واسم أبي سيار وردان روى عن طارق بن شهاب والشعبي وعنه بشير بن سليمان وهشيم والعراقيون وتبع البخاري أيضا في أنه يروي عن طارق مسلم في الكنى والنسائي والدولابي وغير واحد وهو وهم كما قال الدارقطني.
513 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة).
سيار أبو حمزة الكوفي.
روى عن طارق بن شهاب وقيس بن أبي حازم.
وعنه إسماعيل بن أبي خالد والصلت بن بهرام الكوفي وعبد الملك بن سعيد بن ابجر فيما قيل وبشير بن إسماعيل وكان يقول فيه يسار أبو الحكم وهو وهم وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قد ذكر الخطيب في التلخيص ان الثوري روى عن بشير عن سيار أبي حمزة عن طارق عن ابن مسعود حديثا واختلف فيه على سفيان فقال عبد الرزاق وغيره عنه هكذا وقال المعافي ابن عمران عن سفيان عن بشير عن سيار أبي الحكم ولم أجد لابي حمزة ذكرا في ثقات ابن حبان فينظر.
514 - ت (الترمذي).
سيار الاموي الدمشقي مولى معاوية ويقال مولى خالد بن يزيد بن معاوية.
روى عن أبي الدرداء وابن عباس وأبي امامة وأبي ادريس الخولاني.
وعنه سليمان التيمى وعبد الله بن بجير التيمى مولى لآل معاوية وقال ابن حبان في الثقات سيار بن عبدالله
شامى قدم البصرة فحدثهم بها.
قلت: هكذا قال في اتباع التابعين لم يزد سوى أنه روى عن أبي ادريس وأنه روى عنه سليمان التيمى وساق له أثرا وكان قد ذكره في التابعين فقال مولى خالد بن يزيد بن معاوية روى عن أبي الدرداء وأبي أمامة وعنه سليمان التيمي ولم نجد من سمى أباه عبدالله غير ابن حبان فينظر.
(*)

515 - خ (البخاري).
سيدان (1) بن مضارب الباهلي أبو محمد البصري.
روى عن حماد بن زيد ونوح بن قيس وزياد بن الربيع ويزيد بن زريع وأبى معشر يوسف ابن يزيد البراء وغيرهم.
وعنه البخاري وروح بن عبدالمؤمن المقرى وهو من اقرانه وأبو جعفر محمد بن اعصر بن علي الرافعى وجعفر بن محمد الرقى وأبو حاتم.
وقال شيخ صدوق وذكره ابن حبان في الثقات: قال البخاري مات سنة أربع وعشرين ومائتين.
قلت: وسمى جده عبدالله بن مطرف بن سيدان وقال الدارقطني ليس به بأس.
(من اسمه سيف) (2) 516 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
سيف بن سليمان ويقال ابن أبي سليمان المخزومي مولاهم أبو سليمان المكي.
روى عن مجاهد بن جبر وقيس بن سعد المكي وأبي أمية البصري وغيرهم.
وعنه الثوري ويحيى القطان ووكيع ومعتمر بن سليمان وابن المبارك وزيد بن الحباب وعبد الله ابن نمير وعبد الله بن الحارث المخزومي وأبو عاصم وأبو نعيم وغيرهم.
قال أحمد ثقة وقال علي ابن المديني عن يحيى بن سعيد كان عندنا ثبتا ممن يصدق ويحفظ وقال أبو زرعة الدمشقي ثبت وقال أبو حاتم لا بأس به وقال الآجري عن أبي داود ثقة يرمي بالقدر وقال النسائي ثقة ثبت وقال ابن عدي حديثه ليس بالكثير وأرجو أنه لا بأس به وذكره ابن حبان في
الثقات.
قال البخاري قال يحيى بن سعيد كان حيا سنة (150).
قلت: وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (156) وكان يسكن البصرة في آخر عمره وقال ابن سعد توفي بمكة سنة (55) وكان ثقة كثير الحديث وقال الساجي اجمعوا على أنه صدوق ثقة غير أنه اتهم
__________
(1) في التقريب (سيدان) بكسر أوله ثم تحتانية ساكنة اه أبو الحسن.
(2) (بخ - سيف) بن سلمان صوابه يوسف اه خلاصة.
(*)

بالقدر وقال الآجري قلت لابي داود رمى بالقدر قال ما أعلمه وقال العجلى وأبو بكر البزار ثقة وقال العقيلي (1).
516 - س (النسائي).
سيف بن عبيدالله الجرمي (2) أبو الحسن السراج البصري.
روى عن الاسود بن شيبان وسرار بن محشر وسلمة بن العيار والمسعودي وغيرهم.
وعنه علي بن نصر بن علي الجهضمي وعبد القدوس بن محمد الحبحابي وعمر بن الخطاب السجستاني وعمرو بن علي الصيرفي وقال فيه من خيار الخلق وعمرو بن يزيد الجرمي وقال ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف.
قلت: وقال أبو بكر البزار في مسنده ثقة وقال مسلمة بن قاسم فيه ضعف.
517 - ت (الترمذي).
سيف بن عمر التميمي البرجمي (3) ويقال السعدي ويقال الضبعي ويقال الاسدي الكوفي صاحب كتاب الردة والفتوح.
روى عن عبدالله بن عمر العمري وأبي الزبير وابن جريح وإسماعيل بن أبي خالد وبكر بن وائل بن داود وداود بن أبي هند وهشام بن عروة وموسى بن عقبة ويحيى ابن سعيد الانصاري ومحمد بن إسحاق ومحمد بن السائب الكلبي وطلحة بن الاعلم وخلق وعنه النضر بن حماد العتكى ويعقوب بن إبراهيم بن سعد وعبد الرحمن بن محمد المحاربي
ومحمد بن عيسى الطباع وجبارة بن المغلس وجماعة.
قال ابن معين ضعيف الحديث وقال مرة فليس خير منه وقال أبو حاتم متروك الحديث يشبه حديثه حديث الواقدي وقال أبو داود ليس بشئ وقال النسائي والدارقطني ضعيف وقال ابن عدي بعض أحاديثه مشهورة
__________
(1) (بياض في الاصل).
(2) في التقريب (الجرمي) بفتح الجيم اه.
(3) في لب اللباب (البرجمي) بضم الباء والجيم نسبة إلى البراجم قبيلة من تميم اه.
(*)

وعامتها منكرة لم يتابع عليها وقال ابن حبان يروي الموضوعات عن الاثبات.
قال وقالوا أنه كان يضع الحديث.
قلت: بقية كلام ابن حبان اتهم بالزندقة وقال البرقاني عن الدارقطني متروك وقال الحاكم اتهم بالزندقة وهو في الرواية ساقط.
قرأت: بخط الذهبي مات سيف زمن الرشيد.
518 - تمييز.
سيف بن عميرة الكوفي النخعي.
روى عن ابان بن تغلب وعبد الله بن شبرمة الضبي ومحمد بن التجيب الكوفي وغيرهم.
وعنه إبنه علي وجعفر بن علي الجريري ومحمد بن عبدالحميد العطار الكوفي.
قال الازدي يتكلمون فيه.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب.
519 - ت (الترمذي).
سيف بن محمد الثوري ابن أخت سفيان الثوري كوفي نزل بغداد.
روى عن خاله وعن الاعمش ومنصور وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد الانصاري وعاصم الاحول وجماعة.
وعنه أبو إبراهيم الترجماني ومحمد بن الصباح الجرجرائي ومحمد ابن الصباح الدولابي ومحمود بن خداش والحسن بن عرفة العبدي والحسين بن الحسن المروزي وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه لا يكتب حديثه ليس بشئ كان يضع
الحديث وقال أيضا ذكر أبي قال حدثنا المحاربي عن عاصم عن أبي عثمان عن جرير قال تبنى مدينة بين دجلة ودجيل الحديث فقال كان المحاربي جليسا لسيف بن محمد ابن أخت الثوري وكان سيف كذابا قال وأظن المحاربي سمعه منه قيل له إن عبد العزيز بن ابان رواه عن سفيان فقال كل من حدث به عن سفيان فهو كذاب قلت له ان لوينا حدثناه عن محمد بن جابر فقال كان محمد بن جابر ربما ألحق في كتابه.
قال وهذا الحديث كذب وقال عثمان الدارمي عن ابن معين كان شيخا ها هنا كذابا خبيثا وقال الدوري وغيره عن ابن معين ليس بثقة وقال إبراهيم البرلسى عن يحيى كان كذابا ولكن أخوه عمار ثقة وقال عمرو بن علي ضعيف وقال الجوزجاني عمار وسيف ليسا بالقويين في الحديث ولا

قريب وقال أبو داود كذاب وقال النسائي ليس بثقة ولا مأمون متروك وقال في موضع آخر ضعيف وقال الدارقطني متروك وقال الساجي يضع الحديث ذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم.
قلت: وقال البخاري لا يتابع هو ذاهب الحديث واسقطه أبو خيثمة وقال ابن حبان كان شيخا صالحا متعبدا إلا أنه يأتي عن المشاهير بالمناكير كان ممن بحيث إذا سمع أنكر حديثه وشهد عليه بالوضع وقال ابن عدي ولسيف أحاديث عن الثوري وعن غيره وكل من روى عنه سيف فإنه يأتي عنه بما لا يتابعه عليه احد وهو بين الضعف جدا وأورد له حديثا وقال هذا باطل عن الثوري.
520 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
سيف بن هارون البرجمي (1) أبو الورقاء الكوفي.
روى عن إسماعيل بن أبي خالد وسليمان التيمى وإبراهيم الهجرى وبهز بن حكيم وجماعة.
وعنه أبو نعيم وأبو غسان النهدي وأبو الربيع الزهراني وإسماعيل بن موسى الفزاري وغيرهم.
قال ابن معين سنان اوثق من أخيه سيف وهو فوقه وسيف ليس بشئ وقال مرة سنان احسنهما حالا وقال مرة سيف ليس بذاك وقال الآجرى عن أبي
داود ليسا بشئ وقال النسائي ضعيف وقال الدارقطني ضعيف متروك وقال أبو سعيد الاشج ثنا أبو نعيم ثنا سيف بن هارون وكان ثقة وقال ابن عدي له أحاديث ليست بالكثيرة وفي رواياته بعض النكرة.
روى له الترمذي وابن ماجة حديثا واحدا في السؤال عن الفراء (2) والسمن والجبن وفيه الحلال ما أحل الله في كتابه.
قلت: وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال مهنأ عن أحمد احاديثه منكرة وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم وقال ابن حبان يروي عن الاثبات الموضوعات وصحح ابن جرير حديثه في تهذيبه.
__________
(1) (البرجمي) في التقريب بضم الموحدة والجيم اه أبو الحسن.
(2) في النهاية الفراء مهموز مقصور حمار الوحش وبكسر الفاء والمد جمع فرو اه.
(*)

521 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
سيف بن وهب التيمي أبو وهب البصري.
روى عن أبي الطفيل وأبي حرب بن أبي الاسود الديلي وأبي جعفر الهاشمي.
وعنه ربعي بن عبدالله بن الجارود الهمداني وأبو يحيى التيمى وشعبة وأبو عاصم النبيل.
قال صالح بن أحمد عن علي بن المدينى سألت يحيى بن سعيد عنه فحمض وجهه وقال كان هالكا من الهالكين وقال أبو بكر بن خلاد عن يحيى بن سعيد سألت شعبة عنه فقال كان فسلا وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ضعيف الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وضعفه النسائي وقال البخاري في تاريخه قال لي عمرو بن علي سمعت أبا عاصم قال رأيت سيف بن وهب وكان حسن الحديث وقال الاثرم عن أحمد زعموا أنه ضعيف الحديث.
522 - د سى (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة).
سيف الشامي.
عن عوف بن مالك الاشجعى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى بين رجلين فقال المقضي عليه حسبنا الله ونعم الوكيل الحديث.
وعنه به خالد بن معدان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى شامي تابعي ثقة.
* (حرف الشين المعجمة) * (من اسمه شاذ) 523 - د س (أبي داود والنسائي) شاذ (1) بن فياض اليشكري أبو عبيدة البصري واسمه هلال.
وشاذ لقب غلب عليه.
روى عن هشام الدستوائي وعمر بن ابراهيم العبدي وعكرمة
__________
(1) في التقريب (شاذ) بالذال المعجمة ابن (فياض) بفاء وتحتانية ثم معجمة اه.
(*)

ابن عمار والثوري وشعبة وأبي هلال الراسبي وآخرين.
وعنه أبو داود.
وروى له هو والنسائي بواسطة الحسن بن أحمد بن حبيب الكرماني والحسن بن اسحاق المروزي وأبو موسى العنزي وأبو زرعة وأبو حاتم ويحيى بن معين وعمرو بن علي وحرب الكرماني وابراهيم الحربي وابراهيم بن الجنيد وسمويه وعلي بن عبد العزيز البغوي ومعاذ بن المثنى وأبو خليفة الفضل بن الحباب الجمحي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق ثقة وقال البخاري وغيره مات سنة خمس وعشرين ومائتين.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم صاحب رقائق لا بأس به وقال الساجي صدوق عنده مناكير يرويها عن عمرو بن ابراهيم عن قتادة وقال ابن حبان كان ممن يرفع المقلوبات ويقلب الاسانيد لا يشتغل بروايته كان محمد بن اسماعيل شديد الحمل عليه.
524 - ل (أبي داود في المسائل) شاذ بن يحيى الواسطي.
روى عن يزيد بن هارون ووكيع.
وعنه عباس العنبري واحمد بن سنان القطان
وأبو بكر الاعين ومحمد بن عيسى بن السكن المعروف بابن أبي قماش وعباس بن عبدالله الترقفي وغيرهم.
قال أبو داود سمعت احمد قيل له شاذ بن يحيى قال عرفته وذكره بخير.
قلت: وقال مسلمة في كتابه شاذ بن يحيى خراساني مجهول فلا أدري هو ذا أو غيره.
(من اسمه شاذان) 525 - شاذان البصري الاسود بن عامر تقدم.
526 - خ س (البخاري والنسائي) شاذان المروزي اسمه عبد العزيز بن عثمان يأتي.
(*)

(من اسمه شباب وشبابة) 527 - خت (البخاري في التعاليق) شباب (1) العصفري خليفة بن خياط.
528 - ع (الستة) شبابة بن سوار الفزاري مولاهم أبو عمرو المدائني أصله من خراسان.
قيل اسمه مروان حكاه ابن عدي.
روى عن حريز بن عثمان الرحبي واسرائيل وشعبة وشيبان ويونس بن أبي اسحاق وابن أبي ذئب والليث وعبد العزيز الماجشون وورقاء ومحمد بن طلحة بن مصرف وغيرهم.
وعنه احمد بن حنبل وعلي بن المديني ويحيى ابن معين واسحاق بن راهويه وعبد الله بن محمد المسندي وابنا أبي شيبة واحمد بن الحسن ابن خراش واحمد بن أبي سريج الرازي وحجاج بن الشاعر وحجاج بن حمزة الخشابي والحسن ابن الصباح البزار والحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني والحسن بن علي الخلال وعمرو الناقد ومحمد بن رافع ومحمد بن عبدالرحيم البزاز ومحمود بن غيلان ومطر بن الفضل ويحيى بن بشر البلخي ويحيى بن موسى خت والفضل بن سهل الاعرج ومحمد بن حاتم
ابن ميمون ومحمد بن عبيد الله بن المنادي وأبو مسعود الرازي وعباس الدوري ومحمد ابن عاصم الاصبهاني ويحيى بن أبي طالب وعبد الله بن روح المدائني وجماعة.
قال أحمد ابن حنبل تركته لم أكتب عنه للارجاء قيل له يا أبا عبدالله وأبو معاوية قال شبابة كان داعية وقال زكرياء الساجي صدوق يدعوا إلى الارجاء كان أحمد يحمل عليه وقال ابن خراش كان أحمد لا يرضاه وهو صدوق في الحديث وقال جعفر الطيالسي عن ابن معين ثقة وقال عثمان الدارمي قلت ليحيى فشبابة في شعبة قال ثقة وسألت يحيى عن شاذان فقال لا بأس به قلت هو أحب اليك أم شبابة قال شبابة.
وقال ابن الجنيد قلت ليحيى تفسير ورقاء عمن حملته قال كتبته عن شبابة وعن علي بن حفص وكان شبابة اجرأ عليها وجميعا ثقتان.
__________
(1) (شباب) بموحدتين الاولى خليفة اه تقريب.
(*)

وقال يعقوب بن شيبة سمعت علي بن عبدالله وقيل له روى شبابة عن شعبة عن بكير عن عطاء عن عبدالرحمن بن يعمر في الدباء فقال علي أي شئ تقدر أن تقول في ذاك يعني شبابة كان شيخا صدوقا إلا أنه كان يقول بالارجاء ولا ينكر لرجل سمع من رجل الفا أو الفين أن يجيئ بحديث غريب.
قال يعقوب وهذا حديث لم يبلغني أن احدا رواه عن شعبة غير شبابة وقال ابن سعد كان ثقة صالح الامر في الحديث وكان مرجئا وقال العجلي كان يرى الارجاء قيل له أليس الايمان قولا وعملا فقال إذا قال فقد عمل وقال صالح بن أحمد العجلى قلت لابي كان يحفظ الحديث قال نعم وقال البرذعي عن أبي زرعة كان يرى الارجاء قيل له رجع عنه قال نعم وقال أبو حاتم صدوق يكتب حديثه ولا يحتج به.
وقال ابن عدي إنما ذمه الناس للارجاء الذي كان فيه وأما في الحديث فلا بأس به كما قال ابن المديني والذي أنكر عليه الخطأ ولعله حدث به حفظا.
قال أبو محمد بن قتيبة
خرج إلى مكة وأقام بها إلى أن مات وقال البخاري يقال مات سنة (4) أو (255) وقال أبو موسى وغيره مات سنة (256).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وحكى الاقوال الثلاثة في وفاته وزاد لعشر مضين من جمادي الاولى وقال البخاري في تاريخه الاوسط والصغير مات سنة (6) وقال أبو بكر الاثرم عن احمد بن حنبل كان يدعو إلى الارجاء وحكى عنه قول اخبث من هذه الاقاويل قال إذا قال فقد عمل بجارحته.
وهذا قول خبيث ما سمعت أحدا يقوله قيل له كيف كتبت عنه قال كتبت عنه شيئا يسيرا قبل أن اعلم أنه يقول بهذا وقال عثمان بن أبي شيبة صدوق حسن العقل ثقة.
وقال أبو بكر محمد بن أحمد بن أبي الثلج حدثني أبو علي بن سختي المدائني حدثني رجل معروف من أهل المدائن قال رأيت في المنام رجلا نظيف الثوب حسن الهيئة فقال لي من اين أنت قلت من أهل المدائن قال من أهل الجانب الذي فيه شبابة قلت نعم قال فاني ادعو الله فأمن على دعائي اللهم إن كان شبابة يبغض أهل نبيك فاضربه الساعة بفالج قال فانتبهت وجئت إلى المدائن وقت الظهر وإذا الناس في هرج فقلت ما للناس فقالوا فلج شبابة في السحر ومات الساعة.

(من اسمه شباك وشبث) 529 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) شباك (1) الضبي الكوفي الاعمى.
روى عن ابراهيم النخعي والشعبي وأبي الضحى.
وعنه مغيرة بن مقسم وفضيل ابن غزوان ونهشل بن مجمع قال احمد شيخ ثقة وقال عثمان الدارمي عن ابن معين شباك احب إلي وحماد يعني ابن أبي سليمان ثقة وقال النسائي ثقة وذكر ابن حبان في الثقات.
قلت: وأخرج له النسائي في النكاح من السنن الكبرى ولم ينبه عليه المزي وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله قليل الحديث وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة
شباك ثبت وذكره أبو إسحاق الحبال واللالكائي في رجال مسلم ولم يخرج له شيئا إنما جاء ذكره في حديث رواه حريز عن مغيرة قال سأل شباك ابراهيم فحدثنا عن علقمة عن عبدالله في لعن آكل الربا وقد نبه على ذلك الحافظ أبو علي الجياني وذكره الحاكم في علوم الحديث فيمن صح عنه انه كان يدلس.
530 - د سي (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة) شبث (2) بن ربعي التميمي اليربوعي أبو عبد القدوس الكوفي.
روى عن حذيفة وعلي رضي الله عنهما.
وعنه محمد بن كعب القرظي وسليمان التيمي قال البخاري لا يعلم لمحمد بن كعب سماع من شبث وقال مسدد عن معمر عن ابيه عن انس قال قال شبث انا أول من حرر الحرورية.
قال رجل ما في هذا مدح وقال الدارقطني يقال إنه كان مؤذن سجاح ثم أسلم بعد ذلك وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
اخرجا له سؤال فاطمة خادما.
قلت: وقال العجلى كان أول من أعان على قتل عثمان وأعان على قتل الحسين وبئس الرجل هو وقال الساجي فيه نظر وقال ابن الكلبي كان من
__________
(1) في التقريب (شباك) بكسر أوله ثم موحدة خفيفة ثم كاف اه.
(2) في التقريب (شبث) بفتح أوله والموحدة ثم مثلثة اه أبو الحسن.
(*)

أصحاب علي ثم صار مع الخوارج ثم تاب ورجع ثم حضر قتل الحسين وقال أبو العباس المبرد لما رجع بعض الخوارج مع ابن عباس بقي منهم أربعة الاف يصلى بهم ابن الكواء وقالوا متى كان حرب فرئيسكم شبت ثم اجمعوا على عبدالله بن وهب الراسبي وقال المدائني ولي شرطة القباع بالكوفة انتهى والقباع هو الحارث بن عبدالله بن أبي ربيعة المخزومي أخو عمر الشاعر كان واليا على الكوفة لعبدالله بن الزبير قبل أن يغلب عليها المختار وذكر ابن مسكويه وغيره أنه كان ادرك الجاهلية وذكر أبو جعفر الطبري في تاريخه عن إسحاق بن يحيى بن طلحة قال لما اخرج المختار الكرسي الذي زعم أنه مثل السكينة في
بني إسرائل قال شبث يا معشر مضر لا تكفروا ضحوة قال فاخرجوه قال إسحاق إني لارجو بها له.
قال وكان له بلاء حسن في قتال المختار وذكر ابن سعد عن الاعمش قال شهدت جنازة شبث فذكر قصة.
(من اسمه شبل) 531 - س (النسائي) شبل بن حامد ويقال ابن خالد ويقال ابن خليد ويقال ابن معبد المزني.
روى عن عبدالله بن مالك الاوسي حديث الوليدة إذا زنت فاجلدوها.
وعنه به عبيدالله بن عبدالله بن عتبة.
كذا رواه أصحاب الزهري عنه وخالفهم ابن عيينة فروى عن الزهري عن عبدالله عن أبي هريرة وزيد بن خالد وشبل جميعا عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث العسيف ولم يتابع على ذلك رواه النسائي والترمذي وابن ماجة وقال النسائي الصواب الاول قال وحديث ابن عيينة خطأ وروى البخاري حديث ابن عيينة فأسقط منه شبلا.
قال الدوري عن ابن معين ليست لشبل صحبة يقال إنه ابن معبد ويقال ابن خليد ويقال ابن حامد وأهل مصر يقولون شبل بن حامد عن عبدالله بن مالك الاوسي عن النبي صلى الله عليه وسلم وهذا عندي أشبه وقال ابن أبي مريم سألته يعني ابن معين عن شبل من هو فقال هو ابن حامد وابن عيينة يخطئ فيه يقول شبل بن معبد يظنه شبل بن معبد الذي كان شهد على المغيرة قلت ليحيى ليس في هذا الحديث الذي رواه ابن عيينة شبل قال لا قال والصواب

شبل بن حامد وقال أبو حاتم ليس لشبل معنى في حديث الزهري.
قلت: وفرق ابن حبان في الثقات بين شبل بن خليد فذكره في الصحابة ولم يذكر له راويا وبين شبل ابن حامد فذكره في التابعين ووصفه بالرواية عن عبدالله بن مالك.
وأما شبل بن معبد الذي شهد على المغيرة وأشار إليه ابن معين هنا فهو شبل بن معبد بن عبيد بن الحارث بن عمرو ابن علي بن اسلم بن احمس البجلى نسبه أبو جعفر الطبري في تاريخه وأبو أحمد العسكري
في الصحابة قالا وهو أخو أبي بكرة لامه قال العسكري ولا يصح سماعه من النبي صلى الله عليه وسلم وقال أبو علي بن السكن يقال له صحبة وقال عبد البر لا ذكر له في الصحابة إلا في رواية ابن عيينة وهو الذي عزل عثمان بن عفان أبا موسى الاشعري على يده وقال الدارقطني يعد في التابعين.
532 - خ د س فق (البخاري وابي داود والنسائي وابن ماجة في التفسير) شبل بن عباد المكي القاري.
روى عن أبي الطفيل وعبد الله بن كثير القاري وعباس بن سهل بن سعد الساعدي وزيد بن أسلم وأبي قزعة سويد بن حجير وعبد الله بن أبي نجيح وعمر بن أبي سليمان وعمرو بن دينار وأبي الزبير وغيرهم.
وعنه ابنه داود وسعد بن ابراهيم ومات قبله وابن المبارك وابن عيينة واسماعيل بن عبدالله بن قسطنطين وعبد الله بن زياد المكي رويا عنه القراءة وروح بن عبادة ويحيى بن أبي بكير الكرماني وأبو حذيفة موسى بن مسعود النهدي وأبو نعيم وغيرهم قال أحمد وابن معين ثقة وقال أبو حاتم هو أحب إلي من ورقاء في ابن أبي نجيح وقال الآجري عن أبي داود ثقة إلا أنه يرى القدر.
ذكر بعض المتأخر انه مات سنة ثمان واربعين ومائة.
قلت قرأت: بخط الذهبي ابن حذيفة إنما طلب العلم بعد الخمسين يعني وهو من اصحابه فيكون وفاة شبل بعد ذلك وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني ثقة (1).
__________
(1) (شبل) بن عوف هو شبيل.
(شبل) بن معبد في ابن حامد اه هامش.
(*)

(من اسمه شبيب) 533 - ق ت (ابن ماجة والترمذي) شبيب (1) بن بشر ويقال ابن عبدالله أبو بشر الحلبي الكوفي.
روى عن انس وعكرمة.
وعنه إسرائيل وسعيد بن سالم القداح وأبو بكر الداهري
وعنبسة بن عبدالرحمن القرشي وأحمد بن بشر الكوفي وأبو عاصم الضحاك بن مخلد.
قال الدوري عن ابن معين ثقة.
قال ولم يرو عنه غير أبي عاصم وقال أبو حاتم لين الحديث حديثه حديث الشيوخ وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ كثيرا (2).
534 - خ خد س (البخاري وأبي داود في الناسخ والمنسوخ والنسائي) شبيب بن سعيد التميمي الحبطي (3) أبو سعيد البصري.
روى عن ابان بن أبي عياش وروح بن القاسم ويونس بن يزيد الايلى وغيره وعنه ابن وهب ويحيى بن ايوب وزيد بن بشر الحضرمي وابنه احمد بن شبيب قال ابن المديني ثقة كان يختلف في تجارة إلى مصر وكتابه كتاب صحيح وقال أبو زرعة لا بأس به وقال أبو حاتم كان عنده كتب يونس بن زيد وهو صالح الحديث لا بأس به وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي ولشبيب نسخة الزهري عنده عن يونس عن الزهري احاديث مستقيمة وحدث عنه ابن وهب باحاديث مناكير وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن يونس في تاريخ الغرباء مات بالبصرة سنة ست وثمانين ومائة فيما ذكره البخاري وقال الدارقطني ثقة ونقل ابن خلفون توثيقه عن الذهلى ولما ذكره ابن عدي وقال الكلام
__________
(1) في التقريب شبيب بوزن طويل اه.
(2) (شبيب) بن أبي روح ويقال ابن روح هو ابن أبي نعيم و (شبيب) بن زريق في ابن شيبة الشامي اه.
(3) (الحبطي) في التقريب بفتح المهملة والموحدة وفي لب اللباب نسبة إلى الحبطات بطن من تميم اه لب اللباب.
(*)

المتقدم قال بعده ولعل شبيبا لما قدم مصر في تجارته كتب عنه ابن وهب من حفظه فغلط ووهم وارجو أن لا يتعمد الكذب وإذا حدث عنه ابنه احمد فكأنه شبيب آخر يعني يجود وقال الطبراني في الاوسط ثقة.
535 - ت (الترمذي) شبيب بن شيبة بن عبدالله بن عمرو بن الاهتم واسمه سنان بن شمر ابن، سنان بن خالد بن منقر التميمي المنقري الاهتمي أبو معمر البصري الخطيب.
روى عن أبيه وابن عمه خالد بن صفوان بن الاهتم والحسن وابن سيرين وعطاء ومحمد ابن المنكدر وهشام بن عروة وغيرهم.
وعنه ابناه عبدالرحيم وعبد الصمد والاصمعي ووكيع وعيسى بن يونس وأبو معاوية وأبو بدر شجاع بن الوليد وجبارة بن مغلس ومسلم بن ابراهيم ويحيى بن يحيى النيسابوري وغيرهم.
قال الدوري عن ابن معين ليس بثقة وقال أبو زرعة وأبو حاتم ليس بالقوي وقال أبو داود ليس بشئ وقال النسائي والدارقطني والبرقاني ضعيف وقال صالح بن محمد البغدادي صالح الحديث وقال الساجي صدوق يهم وقال ابن المبارك خذوا عنه فانه اشرف من أن يكذب وقال ابن عدي إنما قيل له الخطيب لفصاحته وكان ينادم خلقاء بني أمية وله احاديث غير ما ذكرت وارجو أنه لا يتعمد الكذب بل لعله يهم في بعض الشئ وقال الاصمعي كان شبيب رجلا شريفا يفزع إليه أهل البصرة في حوائجهم له في الترمذي حديث واحد في تعليم والد عمران ابن حصين حين أسلم اللهم ألهمني رشدي واعوذ بك من شر نفسي.
وقال حسن غريب.
قلت: وقال ابن حبان كان من فصحاء الناس ودهاتهم في زمانه وكان يهم في الاخبار ويخطئ إذا روى غير الاشعار لا يحتج بما انفرد به من الاخبار ولا يشتغل بما لا يتابع عليه من الآثار وكان يقال هو أعقل من بالبصرة وقال الدارقطني أيضا متروك وقال الصريفيني توفي في حدود السبعين ومائة.
536 - د (أبي داود) شبيب بن شيبة شامي.
روى عن عثمان بن أبي سودة عن أبي الدرداء في فضل العلم قاله محمد بن الوزير

الدمشقي عن الوليد عن شبيب وقال عمرو بن عثمان عن الوليد عن شعيب بن رزيق عن عثمان وهو اشبه بالصواب (1).
537 - د س (أبي داود والنسائي) شبيب بن عبدالملك التيمي البصري.
روى عن مقاتل بن حيان وخارجة بن مصعب وداود بن خيثمة.
وعنه معتمر ابن سليمان.
قال أبو حاتم شيخ بصري وقع إلى خراسان وسمع التفسير من مقاتل بن حيان وليس به بأس صالح الحديث لا اعلم احدا حدث عنه غير معتمر وقال أبو زرعة صدوق وذكره ابن حبان في كتاب الثقات.
قلت: قال الذهبي لا يعرف ومعتمر بن سليمان أكبر منه.
538 - ع (الستة) شبيب بن غرقدة (2) السلمي ويقال البارقي الكوفي.
روى عن عروة البارقي وسليمان بن عمرو بن الاحوص وعبد الله بن شهاب الخولاني وجمرة بنت قحافة وغيرهم.
وعنه شعبة ومنصور بن المعتمر وزائدة وقيس بن الربيع والحسن بن عمارة وابن عيينة وأبو الاحوص وشريك.
قال احمد وابن معين والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات، قلت: وقال العجلي كوفي تابعي ثقة في عداد الشيوخ وقال يعقوب بن سفيان ثقة ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه (3).
539 - د س (أبي داود والنسائي) شبيب بن نعيم ويقال ابن أبي روح الوحاظي (4) أبو روح الحمصي.
__________
(1) (شبيب) بن عبدالله البجلى في ابن بشير اه هامش.
(2) في الخلاصة (غرقدة) بفتح المعجمة والقاف بينهما راء ساكنة (البارقي) بكسر الراء والقاف اه.
(3) (شبيب) بن المحبوب في شهاب اه هامش.
(4) (الوحاظي) بالضم ومهملة وظاء معجمة نسبة إلى وحاظة بطن من جشم ابن
عبد شمس اه - لب اللباب للسيوطي رحمه الله تعالى.
(*)

روى عن الاغر رجل له صحبة وعن أبي هريرة ويزيد بن خمير.
وعنه حريز بن عثمان وعبد الملك بن عمير وسنان بن قيس الشامي وجابر بن غانم السلفي قال الآجري عن أبي داود شيوخ حريز كلهم ثقات وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: نقل ابن القطان عن ابن الجارود قال قال محمد بن يحيى الذهلى هذا شعبة وعبد الملك بن عمير في جلالتهما يرويان عن شبيب أبي نوح.
قال ابن القطان شبيب رجل لا تعرف له عدالة انتهى وإنما اراد الذهلى برواية شعبة عنه أنه روى حديثه لا أنه روى عنه مشافهة إذ رواية شعبة إنما هي عن عبدالملك عنه وذكره ابن قانع في الصحابة وساق له حديثا عن النبي صلى الله عليه وسلم وقد أخرج احمد الحديث في مسنده من رواية شعبة عن عبدالملك عن شبيب عن رجل له صحبة وهو الصواب (1).
(من اسمه شبيل) 540 - د (أبي داود) شبيل (3) بن عزرة بن عمير الضبعي أبو عمرو البصري.
روى عن أنس وأبي جمرة نصر بن عمران الضبعي وشهر بن حوشب وغيرهم.
وعنه شعبة وجعفر ابن سليمان الضبعي ومحمد بن الوليد الزبيدي وسعيد بن عامر الضبعي وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ.
روى له أبو داود حديثا واحدا حديث أنس مثل الجليس الصالح (3) وكان من أئمة العربية وهو ختن قتادة.
قلت: وقال ابن حبان في كتاب روضة العقلاء كان من أفاضل أهل البصرة وقرائهم وقال المرزباني له مع أبي عمرو بن العلاء ويونس بن عبيد النحوي
__________
(1) (شبيب) عن عمران في حبيب بن أبي اضلام (شبيب) عن أبي أنس وعنه أبو عاصم في شبيب بن بشر اه هامش.
(2) في التقريب (شبيل) بالتصغير ابن عزرة بفتح المهملة بعدها زاي ساكنة ثم راء اه.
(3) تمامه في تهذيب الكمال مثل العطار إن لم يصبك من عطره أو قال يعطك من عطره أصبت من ريحه ومثل الجليس السوء مثل القيز ان لم يحرق ثوبك أصابك من ريحه اه.
(*)

أخبار وله قصيدة طويلة معربة رواء أبو عبيدة واستشهد منها في كتاب العين بأبيات كثيرة وقيل إنه كان يرى رأي الخوارج ثم رجع عنه وأنشد له في كلا الامرين شعرا وقال الجاحظ في كتاب البيان كان راوية خطيبا وشاعرا ؟ اسبا وكان سبعين سنة رافضيا ثم تحول خارجيا وقال البلاذري لم يكن خارجيا وإنما كان يقول اشعارا في ذلك على سبيل التقية.
541 - بخ (البخاري في الادب المفرد) شبيل بن عوف بن أبي حية الاحمسي أبو الطفيل الكوفي والد الحارث والمغيرة وأخو مدرك بن عوف ويقال فيه شبل.
أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وشهد القادسية ويقال أدرك الجاهلية.
روى عن عمرو بن أبي جبيرة الانصاري وأبي هريرة.
وعنه اسماعيل بن أبي خالد وحبيب بن عبدالله الازدي.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في التابعين وجزم بأنه أدرك الجاهلية وذكره جمع في الصحابة لادراكه وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال ابن أبي شيبة حدثنا عبدالرحمن عن ابن أبي خالد عن شبيل بن عوف وكان أدرك الجاهلية وذكر ابن مندة أنه روى عن أبيه وأن أباه أدرك الجاهلية.
(من اسمه شتير) 542 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) شتير (1) بن شكل بن حميد العبسي أبو عيسى الكوفي.
روى عن أبيه وأمه وعلي وابن مسعود وحفصة وأم حبيبة إن كان محفوظا وغيرهم.
وعنه بلال بن يحيى وأبو الضحى والشعبي وعبد الله بن قيس.
قال النسائي ثقة وذكره ابن
حبان في الثقات.
قلت: وقال مات في ولاية ابن الزبير وقال ابن سعد توفي زمن مصعب
__________
(1) في التقريب (شتير) بمثناة مصغرا ابن (شكل) بفتح المعجمة والكاف (والعبسي) بموحدة اه أبو الحسن.
(*)

وكان ثقة قليل الحديث وقال العجلى ثقة من أصحاب عبدالله وقال أبو موسى في ذيل الصحابة يقال أنه أدرك الجاهلية (1).
543 - (أبي داود) شتير بن نهار.
عن أبي هريرة حديث حسن الظن من العبادة.
وعنه محمد بن واسع فيما قاله حماد ابن سلمة وقال غيره عن محمد بن واسع عن سمير بن نهار.
قال البخاري قال لي محمد بن بشار عن ابن مهدي ليس أحد يقول شتير إلا حماد بن سلمة.
قال أبو نضرة كان من أوائل من قص في هذا المسجد.
قلت: تقدم مبسوطا في سمير.
(من اسمه شجاع) 544 - م د ق (مسلم وأبي داود وابن ماجة) شجاع بن مخلد الفلاس أبو الفضل البغوي نزيل بغداد.
روى عن اسماعيل بن عياش وابن عطية وهشيم ووكيع وابن عيينة ويحيى بن زكرياء ابن أبي زائدة وعبيدة بن سليمان وحسين بن علي الجعفي وغيرهم.
وعنه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابراهيم الحربي ومحمد بن عبدالله بن المنادى وموسى بن هارون الحمال ومحمد ابن عبدوس بن كامل السراج وأحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأبو القاسم البغوي وغيرهم.
قال ابن معين اعرفه ليس به بأس نعم الشيخ ثقة وقال ابراهيم الحربي حدثني شجاع بن مخلد ولم نكتب ها هنا عن أحد خير منه وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال هارون الحمال ولد سنة (155) وقال الحسين بن فهم ثقة ثبت توفي ببغداد في صفر
سنة خمس وثلاثين ومائتين وفيها أرخه مطين.
قلت: وابن قانع وقال ثقة ثبت وقال أبو زرعة ثقة وقال أحمد كان ثقة وكان كتابه صحيحا حكاه اللالكائي وقال الخطيب له تفسير وذكره العقيلي في الضعفاء وأورد له عن أبي عاصم عن سفيان عن عمار الدهني عن سعيد
__________
(1) (شتير) بن المجنون في شباب اه هامش.
(*)

ابن جبير عن ابن عباس مرفوعا كرسيه موضع القدمين والعرش لا يقدر قدره رواه الرمادي والكجي عن أبي عاصم فلم يرفعاه وكذا رواه ابن مهدي ووكيع عن سفيان موقوفا.
545 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) شجاع بن أبي نصر البلخني أبو نعيم المقري.
روى عن أبي الاشهب العطاردي والاعمش وأبي عمرو بن العلاء وغيرهم.
وعنه هارون الحمال وسريج بن يونس ويحيى بن أيوب المقابري والحسن بن عرفة وغيرهم.
قال أبو عبيد القاسم بن سلام ثنا شجاع بن أبي نصر وكان صدوقا مأمونا وذكره ابن حبان في الثقات.
546 - ع (الستة) شجاع بن الوليد بن قيس السكوني (1) أبو بدر الكوفي.
روى عن الاعمش وموسى بن عقبة وهاشم بن هاشم بن عتبة وعمر بن محمد بن زيد العمري وأبي خالد الدالاني وزياد بن خيثمة وزهير بن معاوية وغيرهم.
وعنه بقية ابن الوليد ومات قبله وأحمد وإسحاق ويحيى بن معين وعلي بن المديني وهارون الحمال ومحمد ابن عبدالرحيم البزاز وابنه أبو همام الوليد بن شجاع ونصر بن علي الجهضمي وأبو خيثمة زهير بن حرب وأحمد بن منيع ومحمد بن عبيدالله بن المنادي وأبو بكر الصغاني وعبد الله بن أيوب المخرمي ويحيى بن أبي طالب بن الزبرقان وعبد الله بن روح المدائني
وادريس بن جعفر العطار وغيرهم.
قال وكيع سمعت سفيان يقول ليس بالكوفة اعبد منه وقال احمد عن أبي نعيم لقيت سفيان بمكة فكان أول شئ سألني كيف شجاع وقال احمد بن حنبل كنت مع يحيى بن معين فلقى أبا بدر فقال له اتق الله يا شيخ وانظر هذه الاحاديث لا يكون ابنك يعطيك قال أبو عبد الله فاستحييت وتنحيت ناحية وقال المروزي فقلت لاحمد ثقة هو قال أرجو أن يكون صدوقا وقال حنبل قال أبو عبد الله
__________
(1) في المغني السكوني بمفتوحة وضم كاف وبنون نسبة إلى السكون بن اشرس اه.
(*)

كان أبو بدر شيخا صالحا صدوقا كتبنا عنه قديما قال ولقيه ابن معين يوما فقال له يا كذاب فقال له الشيخ إن كنت كذابا وإلا فهتكك الله قال أبو عبد الله فاظن دعوة الشيخ ادركته وقال ابن خراش عن محمد بن عبدالله المخرمي سئل وكيع عنه فقال كان جارنا ها هنا ما عرفناه بعطاء بن السائب ولا المغير وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين شجاع ابن الوليد ثقة وقال العجلي كوفي ليس به بأس وقال أبو حاتم عبدالله بن بكر السهمي أحب إلي منه وهو شيخ ليس بالمتين لا يحتج بحديثه وقال مطين مات سنة ثلاث ومائتين وقال ابن سعد مات سنة أربع ومائتين في رمضان وكان ورعا كثير الصلاة وقال أحمد ابن كامل مات سنة خمس ومائتين.
قلت: وقال أبو زرعة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال يروي عن اسماعيل بن أبي خالد ويحيى بن سعيد الانصاري مات سنة (4) أو (205) وأرخه سنة خمس البخاري وإسحاق القراب والكلاباذي وغيرهم وقال أبو حاتم روى حديث قابوس في العرب وهو منكر وشجاع لين الحديث إلا أنه عن محمد بن عمرو بن علقمة روى احاديث صحاحا ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه.
547 - خ (البخاري) شجاع بن الوليد أبو الليث البخاري المؤدب.
روى عن النضر بن محمد اليمامي وعبد الرزاق وأبي عبدالرحمن القرى وعبيدالله ابن
موسى وأبي نعيم وعنه البخاري وأحمد بن عبدة الآملي وسهل بن شاذويه البخاري.
قلت: ليس له في الصحيح سوى حديث واحد في المغازي.
(من اسمه شداد) (1) 548 - ع (الستة) شداد بن أوس بن ثابت الانصاري البخاري أبو يعلى ويقال أبو عبد الرحمن المدني.
__________
(1) شداد بن أسامة قيل هو ابن الهاد اه.
(*)

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن كعب الاحبار.
وعنه ابناه يعلى ومحمد وبشير بن كعب العدوى وضمرة بن حبيب وعبير بن نفير وعبد الرحمن بن غنم ومحمود بن الربيع ومحمود ابن لبيد وأبو الاشعث الصنعاني وأبو أسماء الرحبى وجماعة.
قال البخاري قال بعضهم شهد بدرا ولم يصح وقال ابن البرقي كان أوس بن ثابت شهد بدرا واستشهد يوم أحد وتوفي شداد بن أوس بالشام وقال الطبراني أوس بن ثابت عتبى وهو أخو حسان ومر أبو شداد وقال عبادة بن الصامت شداد بن أوس من الذين أوتوا العلم.
وقال ابن جوصاء عن محمد بن عبد الوهاب بن محمد بن عمر بن محمد بن شداد حدثني أبي عن أبيه عن جده فذكر قصة فيها وتوفي شداد سنة أربع وستين وقال ابن سعد وغير واحد مات بالشام سنة (58) وهو ابن خمس وسبعين سنة وقال ابن عبد البر يقال مات سنة (41) ويقال سنة (64).
قلت: وقال ابن حبان قبره ببيت المقدس ومات سنة (58) وقال أبو نعيم في الصحابة توفي بفلسطين ايام معاوية وعقبه ببيت المقدس (1).
549 - بخ د ت ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي وابن ماجة) شداد بن حي أبوحي الحمصي المؤذن.
روى عن ثوبان وذي مخبر ابن أخى النجاشي وأبي هريرة.
وعنه يزيد بن شريح
وشرحبيل بن مسلم وراشد بن سعد.
ذكره ابن حبان في الثقات له عندهم حديث واحد.
قلت: قول المؤلف ذكره ابن حبان في الثقات مجمل فان ابن حبان لم يذكره في التابعين وإنما قال في اتباع التابعين.
550 - شداد بن حي أبو عبد الله من أهل الشام.
يروي عن نوف البكالي.
روى عنه مهاجر بن عمر والنبال وكذا قال البخاري في تاريخه الكبير فان كان هو صاحب الترجمة فلم يذكر المؤلف نوفا في شيوخه ولا مهاجرا في الرواة
__________
(1) شداد بن الحكم في شداد بن رفاعة اه هامش.
(*)

عنه وإن كان غيره فلم يذكر ابن حبان في الثقات أبا حي وينبغي حينئذ ان يذكر الراوي عن نوف للتمييز وقال العجلى أبوحي شامي تابعي ثقة.
551 - م صدت س (مسلم وأبي داود في فضائل الانصار والترمذي والنسائي).
شداد بن سعيد أبو طلحة الراسبي البصري.
روى عن أبي الوازع جابر بن عمرو وسعيد الجريري وعبيدالله بن ابي بكر بن أنس وغيلان بن جرير وقتادة ومعاوية بن قرة وغيرهم، وعنه حيى بن عمارة وابن علية وزيد ابن الحباب وبدل بن المحبر وروح بن اسلم وعلي بن نصر الجهضمي وابن المبارك ووكيع وأبو سعيد مولى بني هاشم وأبو الوليد الطيالسي ومسلم بن ابراهيم وغيرهم.
قال أحمد شيخ ثقة وقال ابن معين ثقة وقال أبو خيثمة شداد بن سعيد ثقة وقال البخاري ضعفه عبد الصمد بن عبد الوارث وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي لم أر له حديثا منكرا وارجو انه لا بأس به.
له في مسلم حديث واحد حديث أبي بردة عن ابيه في وضع ذنوب المسلمين على اليهود والنصارى.
قلت: لكنه في الشواهد وقال العقيلي له غير حديث لا يتابع عليه وقال ابن حبان في الثقات في الطبقة الرابعة وربما اخطأ وكان قد ذكره قبل في الطبقة الثالثة فلم يقل هذه اللفظه وقال الدارقطني بصري
يعتبر به وقال الحاكم ابو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال النسائي في الكنى انا أحمد ابن علي بن سعيد ثنا القواريري ثنا يوسف بن يزيد ثنا شداد بن سعيد أبو طلحة بصري ثقة وقال البزار ثقة.
552 - شداد بن أبي العالية الثوري مولاهم يكنى أبا الفرات.
روى عن أبي داود الاحمري، روى عنه أبو حباب التيمي وسفيان الثوري وفضيل ابن غزوان، ذكره البخاري وابن أبي حاتم ولم يذكرا فيه جرحا وذكره ابن حبان في الثقات وقع ذكره في أثر علقه البخاري وجاء موصولا من طريقه.

553 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
شداد بن عبدالله القرشي أبو عمار الدمشقي مولى معاوية بن أبي سفيان.
روى عن أبي هريرة وشداد بن أوس وعمرو بن عبسة ووائلة وأبي أمامة وعوف ابن مالك وأبي قرصافة وأنس وعبد الله بن فروخ وأبي اسماء الرحبي وغيرهم.
وعنه الاوزاعي وعكرمة بن عمار وعوف الاعرابي والنهاس بن قهم وغرهم.
قال عكرمة ابن عمار ثنا شداد ابو عمار وقد لقي أبا أمامة ووائلة وصحب انسا إلى الشام واثنى عليه فضلا وخيرا وقال يحيى بن أبي كثير ثنا شداد بن عبدالله وكان مرضيا وقال العجلى وأبو حاتم والدارقطني ثقة وقال عثمان الدارمي وابن الجنيد عن ابن معين ليس به بأس وكذا قال النسائي وقال صالح بن محمد صدوق لم يسمع من أبي هريرة ولا من عوف ابن مالك.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يعقوب بن سفيان ثقة.
554 - شداد بن أبي عمرو بن حماس (1) بن عمرو الليثي المدني.
روى عن ابيه وعنه أبو اليمان الرحال المدني ذكره ابن حبان في الثقات روى له أبو داود حديثا واحدا للنساء وسط الطريق.
قلت قال الدارقطني في العلل لا يعرف فيمن يروى عنه الحديث وأبوه معروف وقال ابن الذهبي لا يعرف هو ولا الراوي عنه.
555 - عخ (البخاري في خلق افعال العباد).
شداد بن معقل (2) الكوفي.
روى عن ابن مسعود، وعنه عبد العزيز بن رفيع والمسيب بن رافع.
روى له البخاري في خلق افعال العباد وله ذكر في الصحيح في حديث عبد العزيز بن رفيع قال دخلت انا وشداد بن معقل على ابن عباس فقال ما ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا ما بين هذين
__________
(1) في التقريب حماس بكسر الحاء المهملة اه.
(2) في الخلاصة معقل بقاف اه.
(*)

اللوحين، وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال انه أسدى وكذا قال ابن سعد وزاد روى عن علي وعبد الله وكان قليل الحديث.
556 - س (النسائي).
شداد بن الهاد الليثي.
المدني.
قيل اسمه أسامة ولقبه شداد واسم الهاد عمرو وقال خليفة اسم الهاد (1) أسامة ابن عمرو بن عبدالله بن جابر بن بشر بن عتوارة بن عامر بن مالك بن ليث بن بكر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن ابن مسعود، وعنه ابنه عبدالله وعبد الرحمن بن عبدالله ابن ابي عمار وابراهيم بن محمد بن طلحة.
قال الآجري عن أبي داود قد روى وما ادري وقال غيره كان سلفا لرسول الله صلى الله عليه وسلم ولابي بكر كانت تحته سلمى بنت عميس وهي اخت ميمونة بنت الحارث لامها.
سكن المدينة ثم تحول إلى الكوفة.
قلت: وقال البخاري له صحبة وذكره ابن سعد فيمن شهد الخندق.
557 - شداد مولى عياض بن عامر بن الاسلع العامري الجزري.
روى عن بلال المؤذن ولم يدركه قاله أبو داود وعن أبي هريرة ووابصة بن معبد وسالم بن وابصة.
روى عنه جعفر بن برقان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت:
وقال الذهبي لا يعرف.
(من اسمه شراحيل) 558 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
شراحيل بن آدة (2) أبو الأشعث الصنعاني ويقال شراحيل بن شرحبيل ابن كليب بن آدة ويقال شراحيل بن كليب ويقال شراحيل بن شراحيل
__________
(1) قيل انما كان يوقد النار بالليل لمن سلك الطريق للاضياف اه هامش.
(2) في التقريب شراحيل بالالف وآدة بالمد وتخفيف الدال اه أبو الحسن.
(*)

ويقال شرحبيل بن شرحبيل وهو من صنعاء الشام وقيل من صنعاء اليمن.
روى عن شداد بن أوس وثوبان وأوس بن أوس الثقفي وعبادة بن الصامت وأبي هريرة والنعمان بن بشير وعبد الله بن عمرو بن العاص ومرة بن كعب أو كعب بن مرة وأبي ثعلبة الخشني وأبي اسماء الرحبي وغيرهم، وعنه ابو قلابة الجرمي وعبد الرحمن ابن يزيد بن جابر ومسلم بن يسار المكي وحسان بن عطية وراشد بن داود ويحيى بن الحارث الذماري وغيرهم.
قال العجلى شامي تابعي ثقة وذكره ابن سعد في الطبقة الثانية من أهل اليمن وقال كان ينزل دمشق قال وتوفي زمن معاوية وقال دحيم شهد فتح دمشق وقال ابن معين كان من الابناء سكن دمشق وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: فقال شراحيل ابن شرحبيل بن كليب بن آدة قال ومن قال شراحيل بن آدة فقد نسبه إلى جده وقال ابن الجوزي روايته عن ثوبان منقطعة كذا قال.
559 - م (مسلم).
شراحيل بن مرثد ويقال ابن عمرو أبو عثمان الصنعاني الشامي.
أدرك أبا بكر وشهد اليمامة وفتح دمشق.
وروى عن سلمان الفارسي وأبي الدرداء ومعاوية وأبي هريرة وكعب الاحبار، وعنه راشد بن داود وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر
ومسلم بن مشكم والوضين بن عطاء وأبو الاشعث الصنعاني.
روى له مسلم كذا قال صاحب الكمال قال المزي وانما روى مسلم لابي عثمان غير مسمى ولا منسوب وهو متأخر عن هذا وسيأتي في الكنى.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات شراحيل بن مرثد ابو عثمان الصنعاني صاحب الفتوح يروي المراسيل روى عنه أهل الشام.
560 - عخ مق دم (البخاري في خلق افعال العباد ومسلم في المقدمة وأبي داود ومسلم) شراحيل بن يزيد المعافري المصري.
روى عن أبي عبدالرحمن الحنبلي وأبي عثمان مسلم بن يسار الطنبذي وأبي علقمة الهاشمي ومحمد بن هدبة الصدفي وغيرهم.
وعنه أبو شريح عبدالرحمن بن شريح الاسكندراني

وسعيد بن أبي ايوب وابن لهيعة وغيرهم، ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس مات بعد العشرين وماية.
قلت: (من اسمه شرحبيل) 561 - ق (ابن ماجة).
شرحبيل (1) بن حسنة هو ابن عبدالله يأتي.
562 - بخ د ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود وابن ماجة).
شرحبيل بن سعد أبو سعد الخطمي المدني مولى الانصار.
روى عن زيد بن ثابت وأبي رافع وأبي هريرة وأبي سعيد والحسن بن علي وعويم ابن ساعدة وابن عباس وابن عمر وجابر وعنه يحيى بن سعيد الانصاري وابن اسحاق وأبو الزناد وعمارة بن غزية ونظر بن خليفة ويزيد بن الهاد وابن أبي ذئب ومالك وكنى عنه والضحاك بن عثمان ومخول بن راشد وكناه وغيرهم.
وروى عنه عكرمة ومات قبله بمدة.
قال بشر بن عمر سألت مالكا عنه فقال ليس بثقة وقال يزيد بن هارون عن ابن أبي ذئب انا شرحبيل وهو شرحبيل وقد بينا لكم وقال ابن المديني قلت لسفيان بن عيينة كان
شرحبيل بن سعد يفتي قال نعم ولم يكن أحد أعلم بالمغازي والبدريين منه فاحتاج فكأنهم اتهموه.
وقال في موضع آخر عن سفيان لم يكن أحد اعلم بالبدريين منه واصابته حاجة فكانوا يخافون إذا جاء إلى الرجل فلم يعطه أن يقول لم يشهد ابوك بدر.
وقال ابن معين ليس بشئ ضعيف وقال ايضا كان أبو جابر البياضي كذابا وشرحبيل خير من ملا الارض مثله وقال مرة ضعيف يكتب حديثه وقال عمرو بن علي سمعت يحيى القطان قال قال رجل لابن اسحاق كيف حديث شرحبيل فقال واحد يحدث عن شرحبيل قال يحيى أتعجب من رجل يحدث عن أهل الكتاب وترغب عن شرحبيل وقال ابن سعد كان شيخا قديما روى عن زيد بن ثابت وعامة الصحابة وبقي حتى اختلط
__________
(1) في التقريب شرحبيل بضم اوله وفتح الراء وسكون المهملة اه.
(*)

واحتاج وله احاديث وليس يحتج به وقال أبو زرعة لين وقال النسائي ضعيف وقال الدارقطني ضعيف يعتبر به وقال ابن عدي له احاديث وليست بالكثيرة وفي عامة ما يرويه نكارة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثلاث وعشرين ومائة.
قلت: وخرج ابن خزيمة وابن حبان حديثه في صحيحيهما وقال حجاج الاعور عن ابن أبي ذئب كان شرحبيل منهما وقال ابن البرقي في باب من كان الاغلب عليه الضعف ويقال ان الرجل الذي روى عنه مالك حديث اصطدت بهسا في كتاب الحج شرحبيل ابن سعد وهو يضعف وإنما ترك مالك تسميته لذلك وحكى مضر بن محمد عن ابن معين انه وثقه وقال ابن المديني أتى لشرحبيل اكثر من مائة سنة وقال جويرية قلت له رأيت عليا قال نعم انتهى وفي سماعه من عويم بن ساعدة نطر لان عويما مات في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم ويقال في خلافة عمر رضي الله عنه.
563 - س (النسائي).
شرحبيل بن سعيد بن سعد بن عبادة الانصاري الخزرجي.
روى عن ابيه وجده.
وعنه ابنه عمرو وعبد الله بن عقيل.
وذكره ابن حبان في الثقات.
564 - م 4 (مسلم والاربعة).
شرحبيل بن السمط (1) بن الاسود بن جبلة بن عدي بن ربيعة بن معاوية الكندي أبو يزيد ويقال أبو السمط الشامي مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وسلمان وعمرو بن عبسة وعبادة بن الصامت وكعب ابن مرة البهزي وغيرهم.
وعنه جبير بن نفير وسالم بن أبي الجعد وخالد بن يزيد الشامي وسليم بن عامر الخبائري وأبو عبيدة مرة بن عقبة ابن نافع الفهري ومكحول وغيرهم.
قال ابن سعد جاهلي إسلامي وفد إلى النبي صلى الله عليه وسلم وشهد القادسية وافتتح حمص (2) وقال
__________
(1) في التقريب السمط بكسر المهملة وسكون الميم اه.
(2) في زاد تهذيب الكمال وقسمها منازل اه شريف الدين.
(*)

النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو عامر الهوزني حضرت مع حبيب ابن مسلمة جنازة شرحبيل وقال صاحب تاريخ حمص (1) توفي لبسلمية سنة (36) بلغني انه هاجر إلى المدينة زمن عمر وقال أبو داود مات شرحبيل بصفين وقال يزيد بن عبدربه مات سنة (40).
قلت: له في البخاري ذكر في صلاة الخوف في اثر معلق ينبغي ان يعلم له علامته وقد نبهت على الاثر المذكور في ترجمة الاشتر النخعي في مالك بن الحارث من حرف الميم وجزم البخاري في تاريخه بان له صحبة وذكره ابن حبان في الصحابة فقال كان عاملا على حمص ومات بها ثم اعاده في ثقات التابعين وقال الحاكم أبو أحمد له صحبة وذكره ابن السكن وابن زبر في الصحابة وذكر خليفة انه كان عاملا لمعاوية على حمص نحوا من عشرين سنة وقال ابن عبد البر شهد صفين مع معاوية (2).
565 - شرحبيل بن شريك بن شرحبيل صوابه شريك بن شرحبيل وسيأتي.
556 - بخ م د ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي)
شرحبيل بن شريك المعافري الاجروي أبو محمد المصري.
روى عن أبي عبدالرحمن الحبلى وعبد الرحمن بن رافع التنوخي وعلي بن رباح والنعمان ابن عامر، وعنه حيوة بن شريح وسعيد بن أبي ايوب وبكر بن عمر المعافري وأبو هانئ الخولاني والليث وابن لهيعة.
وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له البخاري في الادب والباقون سوى ابن ماجة إلا ان أبا داود سماه في روايته شرحبيل بن يزيد قاله في حديثه عن عبدالرحمن بن رافع عن عبدالله بن عمرو وما أبالى ما اتيت ان انا شربت ترياقا قاله أبو داود عن عبيدالله القواريري عن المقري عن سعيد بن أبي ايوب عنه وقد رواه أبو بكر بن أبي شيبة وغير واحد عن المقري فقالوا شرحبيل بن شريك على الصواب وقال ابن يونس شرحبيل بن عمرو ابن
__________
(1) في الخلاصة هو أحمد بن محمد بن عيسى اه شريف الدين.
(2) شرحبيل بن شرحبيل في شراحيل بن آدة اه هامش الاصل.
(*)

شريك.
قلت: اخشى أن يكون شرحبيل بن يزيد تصحيفا من شراحيل بن يزيد لانه ايضا معافري ويروي عن عبدالرحمن بن رافع وغيره ويروي عن سعيد بن أبي ايوب وغيره كما تقدم ومن الجائز ان يكون الحديث عندهما جميعا فاما شرحبيل بن يزيد فان كان محفوظا فلا يدري من هو وقال أبو الفتح الازدي شرحبيل بن شريك ضعيف.
567 - ق (ابن ماجة).
شرحبيل بن شفعة (1) الرحبي ويقال العنسي الشامي أبو يزيد.
روى عن عتبة بن عبدالسلمي وعمرو بن العاص وأبي عنبة الخولاني وشرحبيل ابن حسنة وغيرهم.
وعنه حريز بن عثمان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
568 - ق (ابن ماجة).
شرحبيل بن عبدالله بن المطاع بن قطن الغوثي (2) وهو شرحبيل بن حسنة.
وحسنة قيل انها أمه وقيل انها تبنته هو واخاه عبدالرحمن بن عبدالله ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو واثلة حليف بني زهرة.
له صحبة روى عن النبي صلى الله عليه وسلم عن عبادة بن الصامت.
وعنه ابنه ربيعة والد جعفر وعبد الرحمن بن غنم وأبو عبد الله الاشعري وغيرهم.
قال ابن البرقي شرحبيل من مهاجرة الحبشة وكان واليا على الشام لعمر على ربع من ارباعها وتوفي بها سنة ثماني عشرة وهو ابن سبع وستين سنة فيما يقال وقال العجلى حسنة أمه لها صحبة.
قلت: وقال ابن زبر هو الذي افتتح طبرية وقال ابن يونس قدم رسولا إلى مصر وتوفي النبي صلى الله عليه وسلم وهو بها وذكر ابن أبي خيثمة ان عبدالرحمن بن حسنة ليس يصح انه اخوه (3).
__________
(1) في التقريب شرحبيل بن شفعة بضم المعجمة وسكون الفاء وفي الخلاصة الرحبي بمهملتين والعنسي بنون اه شريف الدين.
(2) في لب اللباب الغوثي بالفتح والسكون ومثلثة نسبة إلى الغوث اه أبو الحسن.
(3) شرحبيل بن عمرو بن شريك في ابن شريك اه هامش.
(*)

569 - س (النسائي).
شرحبيل بن مدرك الجعفي الكوفي.
روى عن ابيه وابن عباس وعبد الله بن نجى.
وعنه أبو أسامة ومحمد بن عبيد الطنافسي قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في الطبقة الثالثة وقال يروي عن ابيه عن ابن عباس وزعم الصريفيني أن ابا داود روى له.
570 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة).
شرحبيل بن مسلم بن حامد الخولاني الشامي.
روى عن ابيه والمقدام بن معدي كرب وأبي الدرداء يقال مرسل وتميم الداري وثوبان وأبي امامة وعتبة بن عبد وأبي عنبة الخولاني وعبد الله بن بسر وجبير بن نفير وروح ابن
زنباع وجماعة.
وعنه حريز بن عثمان وثور بن يزيد واسماعيل بن عياش وعمر بن عبدالرحمن القيسي.
قال احمد من ثقات الشاميين وقال ابن معين ضعيف وقال العجلى ثقة وقال ابن حبان في الثقات اختتن في ولاية عبدالملك بن مروان.
قلت: وقال ادرك خمسة من الصحابة وقال الحاكم قال شرحبيل أدركت خمسة من الصحابة واثنين قد أكلا الدم وهما أبو عنبة وأبو فالج الانماري ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه (1).
571 - د (أبي داود).
شرحبيل بن يزيد المعافري (2).
قلت: تقدم ذكره وخبره في ترجمة شرحبيل بن شريك فلم اكرره.
572 - قد (أبي داود في القدر).
شرقي (3) البصري.
__________
(1) شرحبيل بن معد يكرب في عبيد الكندي (شرحبيل) بن نوفل القتباني في ذي الجوشن اه.
(2) المعافري بالفتح وكسر الفاء وراء نسبة إلى المعافر بطن من قحطان اه لب اللباب.
(3) في التقريب بفتح اوله والراء ثم قاف ثم ياء النسبة اه.
(*)

روى عن عكرمة عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى * (له معقبات) * الآية.
وعنه شعبة.
قال أبو حاتم ليس بحديثه بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وفرق بينه وبين شرقي بن قطامي (1).
(من اسمه شريح) 573 - س (النسائي).
شريح بن ارطاة بن الحارث النخعي الكوفي.
روى عن عائشة في القبلة للصائم.
وعنه علقمة بن قيس وابراهيم النخعي والحكم
ابن عتيبة.
قال أبو حاتم ليس له كثير رواية وذكره ابن حبان في الثقات.
574 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
شريح بن الحارث بن قيس بن الجهم بن معاوية بن عامر الكندي أبو أمية الكوفي القاضي ويقال شريح بن شرحبيل ويقال ابن شراحيل.
ويقال كان من اولاد الفرس الذين كانوا باليمن.
قال ابن معين كان في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسمع منه.
استقضاه عمر على الكوفة واقره علي واقام على القضاء بها ستين سنة وقضى بالبصره سنة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن عمر وعلي وابن مسعود وعروة البارقي وعبد الرحمن بن أبي بكر.
وعنه أبو وائل والشعبي وقيس بن أبي حازم وابن سيرين وعبد العزيز بن رفيع وابن أبي صفية ومجاهد بن جبير وعطاء بن السائب وانس بن سيرين وابراهيم النخعي وغير واحد.
قال علي بن عبدالله بن معاوية بن ميسرة حدثني أبي عن ابيه مقلوبة عن أبيه ميسرة عن ابيه شريح قال وليت القضاء لعمر وعثمان وعلي فمن بعدهم إلى أن استعقبت من الحجاج قال وكان له مائة وعشرون سنة وعاش بعد استعفائه سنة ثم مات وقال ابن المديني ولي شريح البصرة سبع سنين زمن زياد وولي الكوفة ثلاثا وخمسين سنة.
قال علي ويقال تعلم العلم من معاذ
__________
(1) في الخلاصة ابن قطامي بضم القاف وفتح الميم اه أبو الحسن.
(*)

وقال حنبل بن اسحاق عن ابن معين شريح بن هانئ وشريح بن ارطاة وشريح القاضي اقدم منهما وهو ثقة وقال العجلى كوفي تابعي ثقة.
وقال أبو حصين كان شاعرا فائقا وكذا قال ابن سيرين وزاد وكان تاجرا وكان كوسج وقال أبو إسحاق السبيعي عن هبيرة بن بريم أن عليا جمع الناس بالرحبة فقال اني مفارقكم فجعلوا يسألونه حتى تقدما عندهم ولم يبق إلا شريح فجثا على ركبتيه وجعل يسأله فقال له علي اذهب فأنت اقضي العرب وقال عمرو بن دينار عن أبي الشعثاء اتانا زياد بن شريح
فقضى فينا سنة لم يقض فينا مثله قبله ولا بعده.
قال أبو نعيم مات سنة ثمان وسبعين زمن مصعب بن الزبير وهو ابن مائة وثمانين سنة بعدما عزل عن القضاء بسنتين وفيها أرخه غير واحد وقال خليفة وغيره سنة (85) وقال المدائني سنة (82) وقال علي بن عبدالله التميمي مات سنة (97) قال ويقال سنة (99).
قلت: علق البخاري في صحيحه جملة من أحكامه ولم يرقم له المزي سوى علامة الادب المفرد وقال ابن سعد توفي سنة (79) وكان ثقة وقال ابن حبان في الثقات بقي على القضاء (75) سنة ما تعطل فيها إلا ثلاث سنين في فتنة ابن الزبير ثم قال بعد تراجم شريح أبو أمية وليس بالقاضي يروي عن علي روى عنه أبو مكين.
وقال أبو نعيم في كتاب الصحابة ثنا أحمد بن جعفر بن اسلم ثنا أحمد بن علي الابار ثنا علي بن عبدالله بن معاوية بن ميسرة بن شريح القاضي ثنا أبي عن أبيه عن شريح قال جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاسلم ثم قال يا رسول الله إن لي أهل بيت ذوو عدد باليمن فقال له جئ بهم فجاء بهم إلى النبي صلى الله عليه وسلم ورواه ابن السكن من هذا الوجه في كتاب الصحابة وقال لم اجد له ما يدل على لقيه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا هذا والله أعلم بصحته قال أبو نعيم وصحف بعض المتأخرين فقال توفي سنة (92) وانما هو سنة (72).
575 - د س ق (ابي داود والنسائي وابن ماجة).
شريح بن عبيد بن شريح بن عبد بن عريب الحضرمي المقرائي أبو الطيب وأبو الصواب الحمصي.
روى عن ثوبان وأبي الدرداء وأبي أمامة وعتبة بن عبد والعرباض بن سارية ومعاوية

والمقدام بن معدي كرب والمقداد بن الاسود وعبد الرحمن بن عائذ وأبي مالك الاشعري وكثير بن مرة والزبير بن الوليد وعقبة بن عامر وغيرهم وروي عن سعد بن أبي وقاص والصعب بن جثامة وأبي ذر الغفاري وكعب الاحبار ولم يدركهم.
وعنه صفوان بن عمرو
وضمرة بن ربيعة وضمضم بن زرعة ومعاوية بن صالح وثور بن يزيد وغيرهم.
قال العجلى شامي تابعي ثقة وقال دحيم من شيوخ حمص الكبار ثقة وقيل لمحمد بن عوف هل سمع من أبي الدرداء فقال لا فقيل له فسمع من أحد من اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قال ما اظن ذلك وذلك لانه لا يقول في شيئ من ذلك سمعت وهو ثقة.
وقال الآجري عن أبي داود لم يدرك سعد بن مالك وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: في الطبقة الثالثة وذكر ابن عساكر أنه وجدت شهادته في كتاب قضاء تاريخه سنة (108) وقال البخاري سمع معاوية وكذا قال ابن ماكولا وزاد وفضالة ابن عبيد وقال ابن أبي حاتم في المراسيل عن أبيه لم يدرك أبا أمامة ولا المقدام ولا الحارث بن الحارث وهو عن أبى مالك الاشعري مرسل انتهى وإذا لم يدرك أبا أمامة الذي تأخرت وفاته فبالاولى أن لا يكون أدرك أبا الدرداء وأنى لكثير التعجب من المؤلف كيف جزم بأنه لم يدرك من سمى هنا ولم يذكر ذلك في المقداد وقد توفي قبل سعد بن أبي وقاص وكذا أبو الدرداء وأبو مالك الاشعري وغير واحد ممن اطلق روايته عنهم والله الموفق.
576 - خ س (البخاري والنسائي).
شريح بن مسلمة التنوخي (1) الكوفي.
روى عن إبراهيم بن يوسف بن أبي اسحاق السبيعي وشريك ومندل بن علي وعبد الله ابن جعفر المديني وغيرهم.
وعنه أحمد بن عثمان بن حكيم الاودي ومحمد بن عمر ابن
__________
(1) التنوخي بفتح المثناة وضم النون الخفيفة ومعجمة نسبة إلى تنوخ قبائل اقاموا بالبحرين اه لب اللباب.
(*)

الوليد الكندى وعبد الله بن أسامة العدوى وعبيد بن كثير العامري ومحمد بن أحمد ابن عبدالله الزيات وأبو حاتم الرازي.
وقال صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن
أبي حاتم سمع منه أبي حديثا واحدا وقال مطين مات سنة اثنتين وعشرين ومائتين.
قلت: وقال الدارقطني ثقة.
577 - 4 (الاربعة).
شريح بن النعمان الصائدي (1) الكوفي.
روى عن علي.
وعنه ابنه سعيد وسعيد بن عمرو بن اشوع وأبو إسحاق السبيعي.
وقال كان رجل صدق وقيل إنه لم يسمع منه وإنما سمع من ابن اشوع عنه.
قال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه وعن هبيرة بن يريم قال ما أقربهما قلت يحتج بحديثهما قال لا هما شبه المجهولين وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الاربعة حديثا واحدا في الاضحية.
قلت: قال البخاري لما ذكر هذا الحديث لم يثبت رفعه وقال ابن سعد كان قليل الحديث.
578 - عخ خ م 4 (البخاري في خلق أفعال العباد وفي الصحيح ومسلم والاربعة).
شريح بن هانئ بن يزيد بن نهيك أو الحارث بن كعب الحارثي المذحجي أبو المقدام الكوفي.
أدرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره وروى عن أبيه وعمر وعلي وبلال وسعد وأبي هريرة وعائشة.
وعنه ابناه المقدام ومحمد والقاسم بن مخيمرة والشعبي والحكم بن عتيبة ومقاتل ابن بشير ويونس بن أبي إسحاق وغيرهم.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من تابعي أهل الكوفة وقال كان من أصحاب علي وشهد معه المشاهد وكان ثقة وله أحاديث وقتل بسجستان مع عبيدالله بن أبي بكرة وقال الحسن بن الحر عن القاسم بن مخيمرة ما رأيت أفضل منه واثنى عليه خيرا وقال الاثرم قيل لاحمد شريح بن هانئ صحيح الحديث قال
__________
(1) (الصائدى) بالصاد المهملة نسبة إلى صائد بطن من همدان اه لب اللباب.
(*)

نعم هذا متقدم جدا وقال المروذى عن أحمد ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابن
خراش صدوق.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قال خليفة قتل مع ابن أبي بكرة بسجستان سنة ثمان وسبعين.
قلت: وكذا قال ابن حبان وقال ابن البرقي كان على شرطة علي رضي الله عنه وذكره مسلم في المخضرمين.
579 - تمييز.
شريح بن هانئ الحارثي الاصغر.
كان بالموصل وهو من أولاد الذي قبله.
روى عن وهب بن منبه وشعيب الجبائي.
روى عنه أبو مسعود عبدالرحمن بن الحسن الزجاج الموصلي.
قال شبويه بن شاهويه عن شريك له كان حيا في هدم السور (1) سنة خمس وثمانين ومائة.
580 - شريح بن يزيد الحضرمي أبو حيوة الحمصي المؤذن المقري.
روى عن شعبب بن أبي حمزة وارطاة بن المنذر وسعيد بن عبد العزيز وصفوان ابن عمرو ومعان بن رفاعة وغيرهم.
وعنه ابنه حيوة وعمرو ويحيى ابنا عثمان بن سعيد ابن كثير بن دينار وكثير بن عبيد ويزيد بن عبد ربه وإسحاق بن راهويه ويعقوب بن إبراهيم الدورقي ومحمد بن مصفى وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن مطين مات سنة ثلاث ومائتين.
قلت: وكذا أرخه البخاري عن يزيد بن عبدربه.
581 - خت (البخاري في التعاليق).
شريح الحجازي.
له صحبة.
روى عنه عمرو بن دينار وأبو الزبير المكي قال البخاري في الصيد وقال شريح كل شئ في البحر مذبوح.
قلت: (2) وهو شريح بن هانئ أبو هانئ وصله البخاري في تاريخه ورواه الدارقطني مرفوعا وموقوفا والموقوف أصح.
__________
(1) أي سور الموصل اه هامش.
(2) بياض في الاصل اه.
(*)

582 - شريح.
عن شيخ من بني زهرة عن الحارث بن عبدالرحمن بن أبي ذباب عن طلحة بن عبدالله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لكل نبي في الجنة رفيق ورفيقي في الجنة عثمان.
رواه أبو عباس المحبوبي عن أبي عيسى الترمذي في الجامع عن أبي هشام عن يحيى بن يمان عن شريح هكذا رواه غير واحد عن الترمذي لم يقولوا عن شريح.
قال المزي وشريح زيادة لا معنى لها (1).
(من اسمه شريد وشريق) 583 - بخ م د تم س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
الشريد (2) بن سويد الثقفي.
له صحبة وقيل انه من حضرموت وعداده في ثقيف.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابنه عمرو وأبو سلمة بن عبدالرحمن وعمرو بن نافع الثقفي ويعقوب بن عاصم الثقفي بالشك في بعض الروايات.
قلت: قال أبو نعيم أردفه النبي صلى الله عليه وسلم وراءه وقيل إسمه مالك ووفد على النبي صلى الله عليه وسلم فسماه الشريد وشهد بيعة الرضوان وعلق البخاري له حديثا في كتاب القرض.
بينته في ترجمة محمد بن عبدالله بن ميمون.
584 - د سي (أبي داود والنسائي في اليوم والليلة).
شريق (3) الهوزني الحمصي.
__________
(1) (شريح) الكلابي في ذى اللحية (شريح) القاضي هو ابن الحارث (وكذا) شريح العراقي اه.
(2) (الشريد) بوزن الطويل ضبطه في التقريب اه.
(3) في الخلاصة (شريق) بوزن الاول آخره قاف (والهوزني) في التقريب بفتح الهاء والزاي اه.
(*)

روى عن عائشة رضي الله عنها وعنه أزهر بن عبدالله الحرازى.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال الذهبي لا يعرف.
(من اسمه شريك) 585 - شريك بن حنبل العبسي (1) الكوفي.
قال البخاري وقال بعضهم ابن شرحبيل وهو وهم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وعن علي روى عنه أبو إسحاق السبيعي وعمير بن تميم الثعلبي.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه ليست له صحبة ومن الناس من يدخله في المسند وذكره ابن حبان في الثقات رويا له حديثا في الثوم.
قلت: وقال من قال شريك بن حنبل فقد وهم عكس ما قال البخاري وقال صاحب الميزان لا يدرى من هو وذكره ابن سعد في التابعين وقال كان معروفا قليل الحديث وقال ابن السكن روى عنه حديث واحد قيل فيه شريك عن النبي صلى الله عليه وسلم وقيل شريك عن علي وقال العسكري لا تثبت له صحبة وأورد ابن مندة حديثه وفيه التصريح بسماعه عن النبي صلى الله عليه وسلم ثم ذكر أنه روى عنه عن علي وهو الصواب.
586 - س (النسائي).
شريك بن شهاب الحارثي البصري.
يروي عن أبي برزة الاسلمي وعنه الازرق بن قيس.
روى له النسائي حديثا واحدا في الخوارج وقال شريك ليس بذاك المشهور.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
587 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة).
شريك بن عبدالله بن أبي شريك النخعي أبو عبد الله الكوفي القاضي.
روى عن زياد بن علاقة وأبي إسحاق السبيعي وعبد الملك بن عمير والعباس بن ذريح وابراهيم بن جرير العجلى وإسماعيل بن أبي خالد والركين بن الربيع وأبي فزارة راشد
__________
(1) العبسى بموحدة اه خلاصة.
(*)

ابن كيسان وخصيفة وعاصم بن سليمان الاحول وسماك بن حرب والاعمش ومنصور وزبيد اليامي وعاصم بن بهدله وعاصم بن كليب وعبد العزيز بن رفيع والمقدام بن شريح وهشام ابن عروة وعبيدالله بن عمر وعمارة بن القعقاع وعمار الدهني وعطاء بن السائب وخلق.
وعنه ابن مهدي ووكيع ويحيى بن آدم ويونس بن محمد المؤدب والفضل بن موسى السيناني وعبد السلام بن حرب وهشيم وأبو النضر هاشم بن القاسم وأبو أحمد الزبيري وإسحاق الازرق والاسود بن عامر شاذان وأبو أسامة وحسين بن محمد المروذي وحجاج ابن محمد وإسحاق بن عيسى بن الطباع وحاتم بن إسماعيل ويعقوب بن إبراهيم بن سعد وزيد بن هارون وأبو نعيم وأبو غسان النهدي وابنا أبي شيبة وعلي بن حجر ومحمد ابن الصباح الدولابي ومحمد بن الطفيل النخعي وقتيبة بن سعيد ومحمد بن سليمان لوين وإبنه عبد الرحمن بن شريك وخلق من أواخرهم عباد بن يعقوب الرواجني وحدث عنه محمد ابن إسحاق وسلمة بن تمام الشقري وغيرهما من شيوخه.
وقال صالح بن أحمد عن أبيه سمع شريك من أبي إسحاق قديما وشريك في أبي إسحاق أثبت من زهير وإسرائيل وزكريا وقال يزيد بن الهيثم عن ابن معين شريك ثقة وهو احب إلي من أبي الاحوص وجرير وهو يروى عن قوم لم يرو عنهم سفيان الثوري.
قال ابن معين ولم يكن شريك عند يحيى يعني القطان بشئ وهو ثقة ثقة وقال أبو يعلى قلت لابن معين أيما احب اليك جرير أو شريك قال جرير قلت فشريك أو أبو الأحوص قال شريك ثم قال شريك ثقة إلا أنه لا يتقن ويغلط ويذهب بنفسه على سفيان وشعبة وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين شريك احب اليك في أبي إسحاق أو إسرائيل قال شريك أحب إلي وهو أقدم قلت شريك أحب اليك في منصور أو أبو الأحوص فقال شريك أعلم به.
وقال معاوية بن صالح عن ابن معين شريك صدوق ثقة إلا أنه إذا خالف فغيره
أحب الينا منه قال معاوية وسمعت أحمد بن حنبل يقول شبيها بذلك وقال عمرو ابن علي كان يحيى لا يحدث عنه وكان عبدالرحمن يحدث عنه وقال عبد الجبار بن محمد الخطابي عن يحيى بن سعيد ما زال مخلطا وقال العجلى كوفي ثقة وكان حسن الحديث وكان أروى الناس عنه إسحاق الازرق وقال علي بن حكيم عن وكيع لم يكن أحد أروى عن

الكوفيين من شريك وقال عيسى بن يونس ما رأيت أحدا قط أورع في علمه من شريك وقال ابن المبارك شريك أعلم بحديث الكوفيين من الثوري وقال ابن المديني شريك أعلم من إسرائيل وإسرائيل أقل خطأ منه.
وقال يعقوب بن شيبة شريك صدوق ثقة سيئ الحفظ جدا وقال الجوزجاني شريك سيئ الحفظ مضطرب الحديث مائل وقال ابن أبي حاتم قلت لابي زرعة شريك يحتج بحديثه قال كان كثير الخطأ صاحب حديث وهو يغلط أحيانا فقال له فضلك الصائغ أنه حدث بواسط باحاديث بواطيل فقال أبو زرعة لا تقل بواطيل قال عبدالرحمن وسألت أبي عن شريك وأبي الاحوص أيهما أحب إليك قال شريك وقد كان له أغاليط وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي في بعض ما لم اتكلم عليه من حديثه مما امليت بعض الانكار والغالب على حديثه الصحة والاستواء والذي يقع في حديثه من النكرة إنما أتى به من سوء حفظه لا أنه يتعمد شيئا مما يستحق أن ينسب فيه إلى شئ من الضعف.
قال أحمد بن حنبل ولد شريك سنة (90) ومات سنة سبع وسبعين ومائة وكذا أرخه غير واحد.
قلت: منهم ابن سعد وقال كان ثقة مأمونا كثير الحديث وكان يغلط وقال ابراهيم بن سعيد الجوهري اخطأ في اربعمائة حديث وقال ابن المثنى ما رأيت يحيى ولا عبدالرحمن حدثنا عنه بشئ وقال محمد بن يحيى بن سعيد عن أبيه رأيت في أصول شريك تخليطا وقال أبو جعفر الطبري كان فقيها عالما وقال أبو داود ثقة يخطئ
على الاعمش زهير فوقه وإسرائيل أصح حديثا منه وأبو بكر بن عياش بعده وقال ابن حبان في الثقات ولي القضاء بواسط سنة (155) ثم ولي الكوفة بعد ومات بها سنة (7) أو (88) وكان في آخر أمره يخطئ فيما روى تغير عليه حفظه فسماع المتقدمين منه ليس فيه تخليط وسماع المتأخرين منه بالكوفة فيه اوهام كثيرة.
وقال العجلى بعد ما ذكر أنه ثقة إلى آخره وكان صحيح القضاء ومن سمع منه قديما فحديثه صحيح ومن سمع منه بعد ما ولي القضاء ففى سماعه بعض الاختلاط وقال ابراهيم الحربى كان ثقة وقال محمد بن يحيى الذهلى كان نبيلا وقال صالح جزرة صدوق ولما ولي القضاء اضطرب حفظه وقال أبو نعيم لو لم يكن عنده علم لكان يؤتى لعقله وقال محمد

ابن عيسى رأيت شريكا قد أثر السجود في جبهته وقال ابن عيينة كان احضر جوابا وقال منصور بن أبي مزاحم سمعت شريكا يقول ترك الجواب في موضعه اذابة القلب وقال النسائي في موضع آخر ليس بالقوي وكذا قال الدارقطني وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالمتين.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه حسن بن صالح أثبت من شريك كان شريك لا يبالي كيف حدث وقال معاوية بن صالح سألت أحمد بن حنبل عنه فقال كان عاقلا صدوقا محدثا شديدا على أهل الريب والبدع قديم السماع من أبي إسحاق قلت اسرائيل أثبت منه قال نعم قلت يحتج به فقال لا تسألني عن رأيي في هذا وإنما يروي مسلم له في المتابعات وقال الساجي كان ينسب إلى التشيع المفرط وقد حكى عنه خلاف ذلك وكان فقيها وكان يقدم عليا على عثمان وقال يحيى بن معين قال شريك ليس يقدم عليا على ابى بكر وعمر أحد فيه خير.
وقال الازدي كان صدوقا إلا أنه مائل عن القصد غالي المذهب سيئ الحفظ كثير الوهم مضطرب الحديث وقال عبد الحق الاشبيلى كان يدلس.
قال ابن القطان وكان
مشهورا بالتدليس وأورد ابن عدي في مناكيره عن منصور عن طلحة بن مصرف عن خيثمة عن عائشة أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أدخل امرأة على زوجها ولم يقض من مهرها شيئا.
وقال سفيان بن عبدالملك سألت ابن المبارك عن حديث زيد بن ثابت أنه قال في البيع بالبراءة يبرأ من كل عيب.
فقال جاء به شريك على غير ما في كتابه ولم نجد له أصلا.
588 - خ م د تم س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
شريك بن عبدالله بن أبي نمر القرشي وقيل الليثي أبو عبد الله المدني.
روى عن أنس وسعيد بن المسيب وعبد الرحمن بن أبي عمرة وأبي سلمة بن عبدالرحمن وكريب وعكرمة وعطاء بن يسار وعبد الله بن أبي عتيق وعبد الرحمن بن أبي سعيد الخدري وغيرهم.
وعنه سعيد المقبرى وهو أكبر منه والثوري ومالك ومحمد بن جعفر ابن

أبي كثير وإسماعيل بن جعفر وسليمان بن بلال وعبد العزيز الدراوردى وزهير بن محمد التميمي وابن زياد وأبو ضمرة أنس بن عياض وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ليس به بأس وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال ابن عدي إذا روى عنه ثقة فلا بأس برواياته.
قال الواقدي توفي قبل خروج محمد بن عبدالله بن الحسن بعد سنة أربعين ومائة.
قلت: وقال ابن عبد البر مات سنة (44) وقال الآجري عن أبي داود ثقة وقال النسائي أيضا ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اخطأ وقال ابن الجارود ليس به بأس وليس بالقوي وكان يحيى بن سعيد لا يحدث عنه.
قال الساجي كان يرى القدر.
589 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
شريك بن نملة الكوفي.
روى عن عمر وعلي رضي الله عنهما وعنه ابنه حكيم وابن ابنه الصعب بن حكيم وجابر بن عبدالله.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال وقيل ابن تميلة (1).
(من اسمه شعبة) 590 - ع (الستة).
شعبة بن الحجاج بن الورد العتكي الازدي مولاهم أبو بسطام الواسطي ثم البصري.
روى عن ابان بن تغلب وابراهيم بن عامر بن مسعود وابراهيم بن محمد بن المنتشر وابراهيم بن مسلم الهجري وابراهيم بن مهاجر وابراهيم بن ميسرة وابراهيم بن ميمون والازرق بن قيس وإسماعيل بن أبي خالد وإسماعيل بن رجاء وإسماعيل بن سميع وإسماعيل بن عبدالرحمن السدي وإسماعيل بن علية وهو أصغر منه والاسود بن قيس وأشعث بن سوار وأشعث بن أبي الشعثاء وأشعث بن عبدالله بن جابر وأنس ابن
__________
(1) (شريك) عن علي وكذا شريك عنه صلى الله عليه وسلم في شريك بن حنبل اه هامش الاصل.
(*)

سيرين وأيوب بن أبي تميمة وأيوب بن موسى وبديل بن ميسرة وبريد بن أبي مريم وبسطام ابن مسلم وبشير بن ثابت وبكير بن عطاء وبلال وبيان وتوبة العنبري وتوبة أبي صدقة وثابت البناني وثابت بن هرمز أبي المقدام وثوير بن أبي فاختة وجابر الجعفي وأبي صخرة جامع بن شداد وجبلة بن سحيم وجعدة بن أم هانئ وجعفر الصادق وجعفر بن أبي وحشية والجلاس وحاتم بن أبي صغيرة وحاضر بن أبي المهاجر وحبيب بن أبي ثابت وحبيب ابن الزبير وحبيب بن زيد الانصاري وحبيب بن الشهيد والحجاج بن عاصم وأبيه الحجاج ابن الورد والحر بن الصباح وحرب بن شداد والحسن بن عمران وحسين المعلم وحصين بن عبد الرحمن والحكم بن عتيبة وحماد بن أبي سليمان وحمزة الضبي وحميد بن نافع وحميد بن هلال وحميد الطويل وحبان الازدي وخالد الحذاء وخبيب بن عبدالرحمن وخليد بن جعفر
وخليفة بن كعب بن أبي ذبيان وداود بن فراهيج وداود بن أبي هند وداود بن يزيد الاودي والربيع بن لوط وربيعة بن أبي عبدالرحمن والركين بن الربيع وزبيد اليامى وزكرياء بن أبي زائدة وزياد بن علاقة وزياد بن فياض وزياد بن مخراق وزيد بن الحواري وزيد بن محمد العمري.
وسعد بن ابراهيم وسعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة وسعيد بن أبي بردة وسعيد المقبرى وسعيد بن مسروق الثوري وأبي مسلمة سعيد بن يزيد وسعيد الجريرى وسفيان الثوري وهو من أقرانه وسفيان بن حسين وسلم بن عطية وسلمة بن كهيل وسليمان بن عبد الرحمن وسليمان الاعمش وسليمان التيمي وسليمان الشيباني وسماك بن حرب وسماك ابن الوليد وسهيل بن أبي صالح وسوادة بن حنظلة وأبي قزعة سويد بن حجير وسويد ابن عبيد وسيار بن سلامة وسيار أبي الحكم وشرقي البصري وشعيب بن الحبحاب وصالح ابن درهم وصالح بن صالح بن حي وصدقة بن يسار وأبي سنان ضرار بن مرة وطارق ابن عبدالرحمن البجلى وطلحة بن مصرف وأبي سفيان طلحة بن نافع.
وعاصم بن بهدلة وعاصم الاحول وعاصم بن عبيدالله وعاصم بن كليب وعامر الاحول وعباس الجريري وعبد الله بن بشر الخثعمي وعبد الله بن دينار وعبد الله بن أبي السفر وعبد الله ابن صبيح وعبد الله بن عبدالله بن جبر وعبد الله بن عون وعبد الله بن عيسى بن عبد الرحمن بن أبي ليلى وعبد الله بن المختار وعبد الله بن أبي نجيح وعبد الله بن هانئ ابن

الشخير وعبد الله بن يزيد الصهباني وعبد الله بن يزيد النخعي وعبد الاعلى بن عامر وعبد الاكرم بن أبي حنيفة وعبد الحميد صاحب الزيادي وعبد الخالق بن سلمة وعبد ربه ابن سعيد الانصاري وعبد الرحمن بن الاصبهاني وأبي قيس عبدالرحمن بن ثروان وعبد الرحمن ابن القاسم بن محمد وعبد العزيز بن رفيع وعبد العزيز بن صهيب وعبد الملك بن عمير وعبد الملك بن ميسرة الزراد وعبد الوارث بن أبي حنيفة.
وعبدة بن أبي لبابة وعبيدالله بن أبي بكر بن أنس وعبيدالله بن عمر وعبيد الله ابن أبي يزيد وعبيد أبي الحسن وعبيدة بن معتب وعتاب مولى هرمز وأبي حصين عثمان ابن عاصم وعثمان بن عبدالله بن موهب وعثمان بن غياث وعثمان البتي وعدي بن ثابت وعطاء ابن السائب وعطا بن أبي مسلم الخراساني.
وعطاء بن أبي ميمونة وعقبة بن حريث وعقيل بن طلحة وعكرمة بن عمار وعلقمة ابن مرثد وعلي بن الاقمر وعلي بن بذيمة وعلي بن زيد بن جدعان وعلي بن مدرك وعلي بن أبي الاسد وعمار بن عقبة العبسي وعمارة بن أبي حفصة وعمر بن سليمان العمري وعمر بن محمد ابن زيد العمري وعمرو بن أبي حكيم وعمرو بن دينار وعمرو بن عامر وعمرو ابن مرة وعمرو بن يحيى بن عمارة وعمران بن مسلم الجعفي وأبي جعفر عمير بن يزيد الخطمي والعوام بن حوشب وعوف الاعرابي وعون بن أبي جحيفة والعلاء بن عبدالرحمن والعلاء ابن أخي شعيب بن خالد وعياض بن أبي خالد وعيينة بن عبدالرحمن بن جوشن وغالب التمار وغالب القطان وغيلان بن جامع وغيلان بن جرير وغيلان بن عبدالله الواسطي وفرات القزاز وفراس يحيى وفرقد السبخى (1) وفضيل بن فضالة وفضيل بن ميسرة والقاسم بن أبي بزة والقاسم بن مهران وقتادة وقرة بن خالد وقيس بن مسلم وليث ابن أبي سليم ومالك بن أنس وهو من اقرانه ومالك بن عرفطة ومجالد بن سعيد ومجزأة بن زاهر ومحارب بن دثار ومحل بن خليفة ومحمد بن إسحاق بن يسار ومحمد بن جحادة ومحمد بن زياد الجمحي وأبي رجاء محمد بن سيف الازدي ومحمد بن عبدالله بن أبي يعقوب.
ومحمد بن عبد الجبار الانصاري ومحمد بن عبدالرحمن بن سعيد بن زرارة ومحمد بن عبد
__________
(1) بفتح المهملة والموحدة وبخاء معجمة أبو يعقوب البصري صدوق.
(*)

الرحمن مولى آل طلحة وأبي الرجال محمد بن عبدالرحمن على خلاف فيه ومحمد بن عثمان ابن عبدالله بن موهب ومحمد بن قيس الاسدي ومحمد بن أبي المجالد ويقال عبدالله ومحمد بن مرة
وأبي الزبير محمد بن مسلم ومحمد المنكدر ومخارق بن خليفة الاحمسي ومخول بن راشد ومستمر بن الريان ومسعر بن كدام ومسلم بن يناق أبي الحسن ومسلم الاعور ومسلم القرى ومشاش البصري ومعاوية بن قرة ومعبد بن خالد ومغيرة بن مقسم ومغيرة بن النعمان والمقدام بن شريح ومنصور بن زاذان ومنصور بن عبدالرحمن الاشهلى ومنصور بن المعتمر والمنهال بن عمرو ومهاجر أبي الحسن وموسى بن أنس بن مالك وموسى بن أبي عارم وموسى بن عبدالله الجهني وموسى بن عبيدة الربذي وموسى بن أبي عثمان وميسرة ابن حبيب والنعمان بن سالم ونعيم بن أبي هند وأبي عقيل هاشم بن هلال وهشام بن زيد ابن أنس وهشام بن عروة وهشام الدستوائي وهو من أقرانه وواصل الاحدب وواقد بن محمد العمري وورقاء بن عمر اليشكري وهو من أقرانه والوليد بن حرب والوليد بن العيزار ويحيى بن أبي إسحاق الحضرمي ويحيى بن الحصين وأبي حيان يحيى بن سعيد بن حيان التيمي ويحيى بن سعيد الانصاري وأبي بلج يحيى بن أبي سليم ويحيى بن عبدالله الجابر ويحيى بن عبيد البحراني ويحيى بن أبي كثير وأبي المعلى يحيى بن ميمون ويحيى ابن هانئ بن عروة ويحيى بن يزيد الهنائي وأبي التياح يزيد بن حميد الضبعي ويزيد بن خمير الشامي ويزيد بن أبي زياد وأبي خالد يزيد بن عبدالرحمن الدالاني ويزيد أبي خالد ويزيد آخر ويزيد الرشك ويعقوب بن عطاء بن أبي رباح ويعلى بن عطاء ويونس ابن خباب ويونس بن عبيد.
وأبي إسحاق السبيعي وأبي إسرائيل الحبشمي وأبي بكر بن أبي الجهم وأبي بكر ابن حفص وأبي بكر بن محمد بن زيد العمري وأبي بكر بن المنكدر وأبي جعفر الفراء وأبي جعفر مؤذن مسجد العريان وأبي جمرة الضبعي وأبي الجودي الشامي وأبي الحسن وأبي حمزة الازدي جارهم وأبي حمزة القصاب وأبي شعيب وأبي شمر الضعبي وأبي الضحاك وأبي عمران الجوني وأبي العنبس الاكبر وأبي العنبس الاصغر وأبي عون الثقفي وأبي فروة الهمداني وأبي الفيض الشامي وأبي المختار الاسدي وأبي المؤمل وأبي نعامة
السعدي وأبي هاشم الرماني وأبي يعفور العبدي وشميسة العتكة.

وعنه أيوب والاعمش وسعد بن ابراهيم ومحمد بن إسحاق وهم من شيوخه وجرير ابن حازم والثوري والحسن بن صالح وغيرهم من أقرانه ويحيى القطان وابن مهدي ووكيع وابن ادريس وابن المبارك ويزيد بن زريع وأبو داود وأبو الوليد الطيالسيان وابن علية وابراهيم بن طهمان وأبو أسامة وشريك القاضي وعيسى بن يونس ومعاذ بن معاذ وهشيم ويزيد بن هارون وأبو عامر العقدي ومحمد بن جعفر وغندر ومحمد بن أبي عدي والنضر ابن شميل وآدم بن أبي اياس وبدل بن المحبر وحجاج بن منهال وأبو عمر الحوضى وأبو زيد سعيد بن الربيع وسليمان بن حرب وأبو عاصم الضحاك بن مخلد النبيل وعاصم بن علي الواسطي وعفان وعمرو بن مرزوق وأبو نعيم والقعنبي ومسلم بن ابراهيم وعلي ابن الجعد وآخرون.
قال أبو طالب عن أحمد شعبة أثبت في الحكم من الاعمش وأعلم بحديث الحكم ولولا شعبة ذهب حديث الحكم وشعبة أحسن حديثا من الثوري لم يكن في زمن شعبة مثله في الحديث ولا أحسن حديثا منه قسم له من هذا حظ وروى عن ثلاثين رجلا من أهل الكوفة لم يرو عنهم سفيان وقال محمد بن العباس النسائي سألت أبا عبدالله من أثبت شعبة أو سفيان فقال كان سفيان رجلا حافظا وكان رجلا صالحا وكان شعبة أثبت منه وأنقى رجلا وسمع من الحكم قبل سفيان بعشر سنين وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان شعبة أمة وحده في هذا الشأن يعني في الرجال وبصره بالحديث وتثبته وتنقيته للرجال وقال معمر كان قتادة يسأل شعبة عن حديثه وقال حماد بن زيد قال لنا أيوب الآن يقدم عليكم رجل من أهل واسط هو فارس في الحديث فخذوا عنه.
وقال أبو الوليد الطيالسي قال لي حماد بن سلمة إذا أردت الحديث فالزم شعبة وقال حماد بن زيد ما أبالي من خالفني إذا وافقني شعبة فإذا خالفني شعبة في شيئ تركته وقال
ابن مهدي كان الثوري يقول شعبة أمير المؤمنين في الحديث وقال الثوري لسلم بن قتيبة ما فعل استاذنا شعبة وقال أبو قطن عن أبي حنيفة نعم حشو المصر هو وقال الشافعي لو لا شعبة ما عرف الحديث بالعراق وقال أبو زيد الهروي قال شعبة لان انقطع أجب إلي من أن أقول لما لم أسمع سمعت وقال يزيد بن زريع كان شعبة من أصدق الناس في الحديث وقال أبو بحر البكراوي ما رأيت أعبد لله من شعبة لقد عبدالله حتى جف جلده على ظهره.

وقال مسلم بن ابراهيم ما دخلت على شعبة في وقت صلاة قط إلا رأيته قائما يصلي وقال النضر بن شميل ما رأيت أرحم بمسكين منه وقال قراد أبو نوح رأى علي شعبة قميصا فقال بكم أخذت هذا قلت بثمانية دراهم قال لي ويحك اما تتقى الله تلبس قميصا بثمانية الا اشتريت قميصا باربعة وتصدقت باربعة قلت أنا مع قوم نتجمل لهم قال ايش تتجمل لهم وقال وكيع اني لارجو أن يرفع الله لشعبة في الجنة درجات لذبه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال يحيى القطان ما رأيت أحدا قط أحسن حديثا من شعبة وقال ابن ادريس ما جعلت بينك وبين الرجال مثل شعبة وسفيان وقال ابن المديني سألت يحيى بن سعيد أيما كان احفظ للاحاديث الطوال سفيان أو شعبة فقال كان شعبة أمر فيها.
قال وسمعت يحيى يقول كان شعبة أعلم بالرجال فلان عن فلان وكان سفيان صاحب أبواب.
وقال أبو داود لما مات شعبة قال سفيان مات الحديث قيل لابي داود هو احسن حديثا من سفيان قال ليس في الدنيا احسن حديثا من شعبة ومالك على قلته والزهري أحسن الناس حديثا وشعبة يخطئ فيما لا يضره ولا يعاب عليه يعني في الاسماء وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا ثبتا حجة صاحب حديث وقال العجلى ثقة ثبت في الحديث وكان يخطئ في اسماء الرجال قليلا وقال صالح جزرة أول من تكلم في الرجال شعبة ثم تبعه القطان ثم أحمد ويحيى.
وقال ابن سعد توفي أول سنة (160) بالبصرة وقال أبو بكر بن منجويه ولد سنة (82) ومات سنة (160) وله (77) سنة وكان من سادات أهل زمانه حفظا واتقانا وورعا وفضلا وهو أول من فتش بالعراق عن أمر المحدثين وجانب الضعفاء والمتروكين وصار علما يقتدى به وتبعه عليه بعده أهل العراق.
قلت: هذا بعينه كلام ابن حبان في الثقات نقله ابن منجويه منه ولم يعزه إليه لكن عند ابن حبان أن مولده سنة (83) وذكر ابن أبي خيثمة أنه مات في جمادى الآخرة وأما ما تقدم من أنه كان يخطئ في الاسماء فقد قال الدارقطني في العلل كان شعبة يخطئ في اسماء الرجال كثيرا لتشاغله بحفظ المتون وقال صالح بن سليمان كان لشعبة اخوان يعالجان الصرف وكان شعبة يقول لاصحاب الحديث ويلكم الزموا السوق فإنما أنا عيال على اخوتي.

وقال ابن معين كان شعبة صاحب نحو وشعر وقال الاصمعي لم نر أحدا أعلم بالشعر منه وقال بدل بن المحبر سمعت شعبة يقول تعلموا العربية فإنها تزيد في العقل وقال ابن ادريس شعبة قبان (1) المحدثين ولو استقبلت من أمري ما استدبرت ما لزمت غيره وقال أبو قطن ما رأيت شعبة ركع إلا ظننت أنه قد نسي وفي تاريخ ابن أبي خيثمة قال شعبة ما رويت عن رجل حديثا إلا أتيته أكثر من مرة والذي رويت عنه عشرة اتيته أكثر من عشر مرار وقيل لابن عوف مالك لا تحدث عن فلان قال لان أبا بسطام تركه وقال الحاكم شعبة إمام الائمة في معرفة الحديث بالبصرة رأى أنس بن مالك وعمرو بن سلمة الصحابيين وسمع من اربعمائة من التابعين.
591 - س (النسائي) شعبة بن دينار الكوفي.
روى عن عكرمة وأبي بردة.
وعنه السفيانان.
قال ابن نمير ثقة وقال ابن معين ليس به بأس ووثقه ابن عيينة وذكره ابن حبان في الثقات.
له في النسائي حديث واحد
في العتق.
قلت: وقال يعقوب بن سفيان كوفي لا بأس به وقال أبو نعيم ثقة.
592 - د (أبي داود) شعبة بن دينار الهاشمي مولى ابن عباس أبو عبد الله ويقال أبويحيى المدني.
روى عن ابن عباس.
وعنه ابن أبي ذئب وصالح بن خوات بن صالح بن خوات وبكير بن الاشج وداود بن الحصين وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد عن أبيه ما أرى به بأسا وقال الدوري عن ابن معين ليس به بأس وهو احب إلي من صالح مولى التوأمة قلت له ما كان مالك يقول فيه قال كان يقول ليس من القراء وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا يكتب حديثه وقال بشر بن عمر الزهراني سألت عنه مالكا فقال ليس بثقة وقال الجوزجاني والنسائي ليس بقوي وقال ابن سعد له احاديث كثيرة ولا يحتج به وقال ابن
__________
(1) (القبان) كشداد القسطاس والامين اه قاموس.
(*)

عدي لم أجد له انكر من حديث واحد فذكره من طريق الفضل بن المختار عن ابن أبي ذئب عنه عن ابن عباس مرفوعا الوضوء مما خرج وليس مما دخل.
وفي الاسناد الفضل بن المختار قال ابن عدي لعل البلاء منه ثم قال لم أجد له حديثا منكرا فاحكم عليه بالضعف وارجو انه لا بأس به قال الواقدي مات في وسط خلافة هشام بن عبدالملك.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الغسل.
قلت: وقال العجلى جائز الحديث وقال أبو زرعة والساجي ضعيف وقال أبو حاتم ليس بالقوي وقال البخاري يتكلم فيو مالك ويحتمل منه وقال أبو الحسن بن القطان الفاسي قوله ويحتمل منه يعني من شعبة وليس هو ممن يترك حديثه قال ومالك لم يضعفه وإنما شح عليه بلفظة ثقة (1).
قلت: هذا التأويل غير شائع بل لفظة ليس بثقة في الاصطلاح يوجب الضعف الشديد وقد قال ابن حبان روى عن ابن عباس ما لا أصل له حتى كأنه ابن عباس آخر.
(من اسمه شعيب)
593 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) شعيب بن اسحاق بن عبدالرحمن بن عبدالله بن راشد الدمشقي الاموي مولى رملة بنت عثمان أصله من البصري.
روى عن أبيه وأبي حنيفة وتمذهب له وابن جريج والاوزاعي وسعيد بن أبي عروبة وعبيدالله بن عمرو هشام بن عروة والثوري وغيرهم.
وعنه ابن ابنه عبدالرحمن ابن عبد الصمد بن شعيب وداود بن رشيد والحكم بن موسى وأبو النضر الفراديسي وعمرو ابن عون وابراهيم بن موسى الرازي وإسحاق بن راهويه وسويد بن سعيد وأبو كريب محمد ابن العلاء وهشام بن عمار وغيرهم.
وحدث عنه الليث بن سعد وهو في عداد شيوخه.
قال أبو طالب عن احمد ثقة ما اصح حديثه وأوثقه.
وقال أبو داود ثقة وهو مرجئ سمعت احمد يقول سمع من سعيد بن أبي عروبة
__________
(1) الصحيح عن مالك أنه قال ليس من القراء فقط اه هامش الاصل.
(*)

بآخر رمق وقال هشام بن عمار عن شعيب سمعت من سعيد سنة (144) وقال ابن معين ودحيم والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق وقال الوليد بن مسلم رأيت الاوزاعي يقربه ويدنيه قال دحيم ولد سنة (18) ومات سنة (189) وكذا أرخه ابن مصفى وزاد في رجب وفيها أرخه غير واحد ووقع في الكمال سنة (98) وهو وهم.
قلت: وفي سنة (89) أرخه ابن حبان في الثقات ونقل أبو الوليد الباجي عن أبي حاتم قال شعيب ابن اسحاق ثقة مأمون.
594 - د (أبي داود) شعيب بن أيوب بن زريق بن معبد بن شيطاء الصريفيني القاضي.
أصله من واسط وسكن صريفين بلدة بالقرب من بغداد.
روى عن يحيى بن سعيد القطان وأبي اسامة وعبد الله بن نمير ومعاوية بن هشام
وزيد بن الحباب وغيرهم.
وعنه أبو داود حديثا واحدا وهو حديث عكرمة عن عقبة ابن عامر قال نذرت اختي أن تمشي إلى البيت.
وهو في رواية ابن داسة وغيره وروى عنه أيضا مطين وأبو بكر بن أبي داود وأبو بكر البزار وأبو بشر الدولابي وأبو نعيم ابن عدي الجرجاني وأبو بكر احمد بن عبدالله وكيل أبي صخرة وعبد الله بن عمر ابن شوذب ومحمد بن إسحاق السراج والهيثم بن خلف وابن صاعد والمحاملي ومحمد ابن مخلد وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم كتب إلي وإلى أبي وقال الآجري عن أبي داود اني لاخاف الله في الرواية عن شعيب بن أيوب وقال الدارقطني ثقة ولي القضاء وقال الخطيب بلغني أنه ولي القضاء بجند يسابور وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال أبو الحسين مات بواسط سنة (261).
قلت: وحدث عنه (د) في الزهد بحديث آخر.
قال أبو سعد الماليني صريفين واسط نسب إليها شعيب بن أيوب بن زريق وكذا ذكر ابن طاهر في الانساب المتفقة فعلى هذا ليس هو من صريفين بغداد ولما ذكره ابن حبان في الثقات قال كان على قضاء واسط يخطئ ويدلس كلما حدث جاء في حديثه من المناكير مدلسة وقال الحاكم ثقة مأمون.

595 - شعيب بن بيان بن زياد بن ميمون الصفار البصري القسملي (1).
روى عن عمران القطان وشعبة وأبي ظلال وسلام بن مسكين.
وعنه أبو داود الحراني وابراهيم بن المستمر العروقي واحمد بن علي العمى ومحمد بن يزيد الاسفاطي ومهلب بن العلاء ومحمد بن موسى الكديمي وقال كتب عنه علي بن المديني روى له النسائي حديثا واحدا في الصلاة (2).
قلت: وقال الجوزجاني له مناكير وقال العقيلي يحدث عن الثقات بالمناكير وكان يغلب على حديثه الوهم ذكره ابن حبان في الثقات ولم
ينسبه بل قال شعيب بن بيان يروي عن يزيد المزي عن الحسن وعنه عبدالله بن الحارث فما ادري هو ذا أم غيره (3).
596 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) شعيب بن الحبحاب الازدي المعولي (4) مولاهم أبو صالح البصري.
روى عن انس وأبي العالية وابراهيم النخعي وأبي قلابة وغيرهم.
وعنه ابناه أبو بكر وعبد السلام وسليمان التيمي ويونس بن عبيد وعبد الوارث بن سعيد والحمادان وهارون بن موسى النحوي وغيرهم.
قال احمد والنسائي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث.
مات سنة (30) ويقال سنة (131) وغسله ايوب.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
597 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) شعيب بن حرب المدائني أبو صالح البغدادي نزيل مكة.
__________
(1) القسملى بفتح القاف والميم نسبة إلى القساملة قبيلة من الازد ومحلة لهم بالبصرة (2) حديث أبي هريرة أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة الصلاة اه هامش.
(3) شعيب بن بيان الشيباني اه.
(4) (المعولى) بكسر الميم وسكون المهملة وفتح الواو نسبة إلى معولة بطن من الازد اه لب اللباب.
(*)

روى عن حريز بن عثمان وعكرمة بن عمار وإسرائيل وابان بن عبدالله البجلي وصخر ابن جويرية ومالك بن مغول ومسعر وجماعة.
وعنه احمد بن حنبل واحمد بن أبي سريج واحمد بن خالد الخلال وايوب بن منصور ويعقوب بن ابراهيم الدورقي وعلي بن بحر ابن بري ويحيى بن ايوب المقابري وعلي بن محمد الطنافسى ومحمد بن عيسى بن حيان المدائني وغيرهم.
قال ابن سعد كان من ابناء خراسان من أهل بغداد فتحول إلى المدائن فنزلها
واعتزل بها وكان له فضل ثم خرج إلى مكة فنزلها إلى أن مات وقال عباس الدوري عن ابن معين ثقة مأمون وكذا قال أبو حاتم وقال النسائي ثقة وقال احمد بن حنبل حمل على نفسه من الورع قال أبو موسى محمد بن المثنى وغيره مات سنة (197).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من خيار عباد الله وقال الدارقطني والحاكم ثقة وكذا قال ابن سعد قبل قوله وكان له فضل وقال العجلى ثقة رجل صالح قديم الموت وفي الضعفاء للبخاري شعيب بن حرب قال البخاري منكر الحديث مجهول والظاهر أنه غير هذا.
598 - ع (الستة) شعيب بن أبي حمزة واسمه دينار الاموي مولاهم أبو بشر الحمصي.
روى عن الزهري وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبي حسين وأبي الزناد وابن المنكدر ونافع وهشام بن عروة وغيرهم.
وعنه ابنه بشر وبقية بن الوليد والوليد بن مسلم ومسكين بن بكير وأبو اليمان وعلي بن عياش الحمصي وعدة.
قال أبو زرعة الدمشقي عن احمد رأيت كتب شعيب فرأيتها مضبوطة مقيدة ورفع من ذكره قلت فاين هو من الزبيدي قال مثله وقال الاثرم عن احمد نحو ذلك وقال محمد بن علي الجوزجاني عن احمد ثبت صالح الحديث وقال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة مثل يونس وعقيل يعني في الزهري وكتب عن الزهري املاء للسلطان وقال ابن الجنيد عن ابن معين شعيب من اثبت الناس في الزهري كان كاتبا له.
وقال العجلى ويعقوب بن شيبة وأبي حاتم والنسائي ثقة وقال علي بن عياش كان من كبار الناس وكان ضنينا بالحديث وكان من صنف آخر في العبادة وكان من كتاب هشام وقال أبو اليمان كان عسرا في الحديث قال يزيد بن عبد ربه مات سنة اثنتين وستين

ومائة وقال يحيى بن صالح وغيره مات سنة ثلاث وقال علي بن عياش كان قويا قد جاوز السبعين.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات مات سنة اثنتين وقال ابن ابي حاتم سألت
أبا زرعة عن شعيب وابن أبي الزناد فقال شعيب اشبه حديثا واصح من ابن أبي الزناد وقال العجلى ثقة ثبت وقال الخليلى كان كاتب الزهري وهو ثقة متفق عليه حافظ اثنى عليه الائمة وقال الآجري عن أبي داود كان اصح حديثا عن الزهري بعد الزبيدي.
599 - د (أبي داود) شعيب بن خالد البجلي الرازي كان قاضيا بالري.
روى عن أبي إسحاق والزهري والاعمش وايوب وعاصم بن بهدلة وغيرهم.
وعنه ابن اخته يحيى بن العلاء الرازي وحكام بن مسلم وعمرو بن أبي قيس وحجاج بن دينار وزهير بن معاوية ونعيم بن ميسرة النحوي.
قال يحيى بن المغيرة بن دينار سألت الثوري عن شئ فقال وشعيب بن خالد عندكم قال يحيى وكان شعيب قاضي المجوس والدهاقين وعنبسة بن سعيد قاضي المسلمين وقال ابن عيينة حفظ من الزهري ومالك شابا وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدوري عن ابن معين ليس به بأس وقال العجلى رازي ثقة.
600 - تمييز شعيب بن خالد الخثعمي.
روى عن ابن عمر وعنه عثمان بن أبي سليمان.
ذكره ابن حبان في الثقات.
601 - د (أبي داود) شعيب بن رزيق الطائفي الثقفي.
روى عن الحكم بن حزن الكلفى.
وعنه شهاب بن خراش.
وقال ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات.

602 - قدت (أبي داود في القدر والترمذي).
شعيب بن رزيق الشامي أبو شيبة المقدسي.
روى عن عطاء بن أبي مسلم الخراساني وأبي المليح وعثمان بن أبي سودة والحسن البصري.
وعنه بشر بن عمر الزهراني وعثمان بن سعيد بن كثير بن دينار والوليد ابن مسلم وآدم بن أبي اياس ويحيى بن يحيى النيسابوري في آخرين.
قال الدارقطني ثقة كان بطرسوس وسكن الرملة وعسقلان وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يعتبر حديثه من غير روايته عن عطاء الخراساني وقال دحيم لا بأس به وقال الازدي لين وقال ابن حزم ضعيف.
603 - س (النسائي).
شعيب بن شعيب بن اسحاق بن عبدالرحمن الاموي مولاهم أبو محمد الدمشقي.
توفي أبوه وهو حمل فسمى باسمه.
روى عن مروان بن محمد وزيد بن يحيى بن عبيد الدمشقي وعبد الوهاب بن سعيد السلمى وأبي المغيرة وأبي اليمان وغيرهم.
وعنه النسائي وأبو حاتم الرازي وزكرياء بن يحيى السجزي وأبو بشر الدولابي وأبو عوانة وأبو الحسن بن جوصاء وأبو الدحداح أحمد بن محمد بن إسماعيل التميمي ومحمد بن جعفر ابن محمد بن هشام بن ملاس وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وقال عمرو بن دحيم مات سنة أربع وستين في جمادى الاولى وكان مولده في المحرم سنة تسعين ومائة.
قلت: وقال مسلمة في الصلة حدثنا عنه بعض شيوخنا وكان ثقة.
604 - م تم س (مسلم والترمذي في الشمائل والنسائي).
شعيب بن صفوان بن الربيع بن الركين الثقفي أبويحيى الكوفي الكاتب.
روى عن أبي إسحاق السبيعي وعبد الملك بن عمير وحمزة الزيات ويونس بن خباب وعطاء بن السائب وغيرهم.
وعنه أبو إبراهيم الترجماني وأبو داود الطيالسي وعبد الرحمن بن مهدي وعلي بن حجر وغيرهم.
قال أبو داود عن أحمد ما ظننت ان عبد

الرحمن بن مهدي روى عنه وقال صالح بن محمد سألت أحمد عنه فقلت روى عنه ابن مهدي فقال لا بأس به وكان هاهنا من الابناء وهو صحيح الحديث وقال ابراهيم ابن الجنيد عن ابن معين ليس حديثه بشئ قال وإيش كان عنده كان عنده سمر وقال يزيد ابن الهيثم الباد أسمعت يحيى بن معين يقول شعيب بن صفوان ليس بشئ الترجماني يروى وليس يبالي عمن روى وقال أبو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وروى له أبو أحمد ابن عدي أحاديث ثم قال ولشعيب غير ما ذكرت وليس بالكثير وعامة ما يرويه لا يتابعه عليه أحد وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال سكن بغداد ومات بها في أيام هارون وكان ربما يخطئ.
605 - ق (ابن ماجة).
شعيب بن عمرو بن سليم الانصاري.
روى عن صهيب حديث أيما رجل تدين دينا وهو مجمع أن لا يوفيه لقى الله سارقا.
وعنه عبدالحميد بن زياد بن صيفي.
روى له ابن ماجة هذا الحديث الواحد ولم يسم جده ولا نسبه ونسبه أبو حاتم كما هنا وقال ابن حبان في الثقات شعيب بن عمرو بن صهيب ابن سنان يروى عن جده.
قلت: وذكر أن يوسف بن محمد روى عنه وفيه نظر وإنما يروى يوسف بن محمد بن يزيد بن صيفي بن صهيب عن عبدالحميد بن زياد بن صيفي عن شعيب فعلى هذا ليس لشعيب راو غير عهد الحميد وقد روى يوسف هذا الحديث أيضا عن أبيه عن جده عن صهيب متابعة لشعيب وبمثل ما نسبه أبو حاتم نسبه البخاري وابن أبي خيثمة وذكر أنه يروي عن صهيب وأن عبدالحميد يروي عنه وأما الذي ذكره ابن حبان فان كان حفظه فهما اثنان اشتركا في الرواية عن صهيب وفي رواية عبدالحميد عنهما لان صهيبا لا يتصحف بسليم وصهيب أيضا نمري أو رومي لم ينسبه أحد في الانصار والله أعلم.
606 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
شعيب بن الليث بن سعد بن عبدالرحمن الفهمي مولاهم أبو عبد الملك المصري.

روى عن أبيه وموسى بن علي بن رباح.
وعنه ابنه عبدالملك ومحمد وعبد الرحمن ابنا عبدالله بن عبد الحكم والربيع بن سليمان المرادي وأحمد بن يحيى بن الوزير وأبو الطاهر بن السرح ويونس بن عبدالاعلى المصريون وأبو همام الوليد بن شجاع البغدادي وغيرهم.
قال ابن وهب ما رأيت أفضل من شعيب بن الليث وقال ابن أبي حاتم سألت أبي هو أحب اليك أو عبد الله بن عبد الحكم فقال شعيب احلى حديثا وقال ابن يونس كان فقيها مفتيا وكان من أهل الفضل وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب كان ثقة.
وقال يحيى بن بكير ولد سنة خمس وثلاثين ومائة ومات سنة تسع وتسعين ومائة زاد غيره ليومين بقيا من صفر.
قلت: قال ابن يونس ليومين بقيا من رمضان وقال ابن حبان في آخر رمضان وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح كان ثقة فقيل له سمع من أبيه فقال كان يقول سمعت بعضا وفاتني بعض قال وهذا من بقية فقيل له سمعت أنت منه فقال قرئ عليه وأنا حاضر وذكره الخطيب في الرواة عن مالك وقال أبو عوانة في الحج من صحيحه لم يكن شعيب يشرب الماء في السوق يعني من مروته.
607 - 4 (الاربعة).
شعيب بن محمد بن عبدالله بن عمرو بن العاص الحجازي السهمي وقد ينسب إلى جده.
روى عن جده وابن عباس وابن عمر ومعاوية وعبادة بن الصامت وأبيه محمد بن عبدالله أن كان محفوظا.
وعنه ابناه عمرو وعمر وثابت البناني ونسبه إلى جده وأبو سحامة زياد ابن عمرو وسلمة بن أبي الحسام وعثمان بن حكيم بن عطاء الخراساني.
ذكره خليفة في الطبقة الاولى من أهل الطائف وذكره ابن حبان في الثقات وذكر البخاري وأبو داود
وغيرهما أنه سمع من جده (1) ولم يذكر أحد منهم أنه يروي عن أبيه محمد ولم يذكر أحد
__________
(1) روى محمد بن عبيد الطنافسي عن عبيدالله بن عمر عن عمرو بن شعيب عن أبيه أن رجلا اتى عبدالله بن عمرو يسأله عن محرم وقع بامرأته فأشار إلى عبدالله بن عمر فقال أذهب إلى ذاك فاسأله قال شعيب فلم يعرفه الرجل فذهب معه فسأل ابن عمر فقال بطل - (*)

لمحمد هذا ترجمة إلا القليل وسنشبع القول في ذلك في ترجمة عمرو بن شعيب ان شاء الله تعالى.
قلت: قال ابن حبان في التابعين من الثقات يقال إنه سمع من جده عبدالله ابن عمرو وليس ذلك عندي بصحيح وقال في الطبقة التي تليها يروي عن أبيه لا يصح سماعه من عبدالله بن عمرو.
قلت: وهو قول مردود إنما ذكرته لان المؤلف ذكر توثيق ابن حبان له ولم يذكر هذا المقدار بل ذكر أن البخاري وغيره ذكروا أنه سمع من جده حسب.
608 - عس فق (النسائي في مسند علي وابن ماجة في التفسير).
شعيب بن ميمون الواسطي صاحب البزور (1).
روى عن حصين بن عبدالرحمن وأبي هاشم الرماني والعوام بن حوشب والحجاج ابن دينار وعدة وعنه شبابة بن سوار ومنصور بن المهاجر ومحمد بن ابان الواسطيان قال أبو حاتم مجهول.
قلت: وكذا قال العجلي وقال البخاري فيه نظر وقال ابن حبان يروي المناكير عن المشاهير على قلته لا يحتج به إذا انفرد وقال محمد بن ابان الواسطي ثنا شعيب ابن ميمون الواسطي وكان قد حج خمسا وستين حجة ومن مناكيره عن حصين عن الشعبي عن أبي وائل قال قيل لعلي ألا تستخلف قال إن يرد الله بالامة خيرا يجمعهم على خيرهم.
وهو معروف برواية الحسن بن عمارة عن واصل بن حيان عن شقيق أبي وائل والحسن ضعيف وقال ابن عدي لا أعلم له غيره.
609 - س (النسائي).
شعيب بن يحيى السائب التجيبي العبادي أبويحيى المصري.
__________
- حجك فذكر الحديث وذكر فيه سؤاله لابن عباس أيضا وذهاب شعيب معه إليه وإنه قال مثل قول ابن عمر ورواه الدراوردي عن عبيدالله بن عمر عن رواية محمد بن عبيد وهذا إسناد صحيح وفيه التصريح بأن شعيبا سمع من جده عبدالله ومن ابن عباس ومن ابن عمر اه هامش الاصل.
(1) ذكر في الخلاصة البزوري بضم الموحدة والزاي اه شريف الدين.
(*)

روى عن نافع بن يزيد والليث وابن لهيعة وحيوة بن شريح وغيرهم من أهل مصر وعن مالك.
روى عنه عبدالرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم والحارث بن مسكين ويوسف بن سعيد بن مسلم وبكر بن سهل الدمياطي وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ ليس بالمعروف وقال ابن يونس كان رجلا صالحا غلبت عليه العبادة توفي سنة احدى عشرة وقيل سنة خمس عشرة ومائتين وذكره ابن حبان في الثقات قلت وقال إنه مستقيم الحديث واحتج به ابن خزيمة في صحيحه.
610 - (النسائي).
شعيب بن يوسف النسائي أبو عمرو.
روى عن ابن عيينة وابن مهدي والقطان ويزيد بن هارون وغيرهم.
وعنه النسائي وقال ثقة مأمون وأبو حاتم وقال صدوق وأبو زرعة وقال ثقة قدم علينا وكان صاحب حديث.
611 - د (أبي داود).
شعيب صاحب (1) الطيالسة (2) وقال ابن حبان بياع الانماط.
روى عن طاووس عن ابن عمر في الركعتين قبل المغرب.
وعنه يحيى بن عبدالملك ابن أبي غنية وشعبة إلا أنه قال أبو شعيب قال أبو داود عن ابن معين وهم شعبة انما هو
شعيب وقال ابن أبي حاتم شعيب السمان روى عن طاووس وعنه أبو أسامة سألت أبا زرعة عنه فقال لا بأس به وروى وكيع عن شعيب ابن بيان الشيباني عن طاووس.
قلت: لعل السمان والشيباني تصحف أحدهما بالآخر وهو غير صاحب الترجمة فرق بينهما ابن حبان وغيره وقال البخاري شعيب صاحب الطيالسة سمع طاووسا وابن سيرين ومعاوية ابن قرة يعد في البصريين.
روى عنه موسى بن إسماعيل يعني التهوذكي وقال ابن أبي
__________
(1) بياع اه تقريب.
(2) زاد في التقريب يقال اسم أبيه بيان اه.
(*)

حاتم سألت أبي من شعيب البصري صاحب الطيالسة فقال صالح الحديث وقال ابن حبان في الثقات شعيب صاحب الطيالسة روى عن طاووس وابن سيرين عداده في أهل البصرة روى عنه التبوذكي وروى في ترجمة أخرى حديثا من طريق روح بن عبدالمؤمن عن شعيب صاحب الطيالسة عن طاووس وقول المؤلف أن ابن حبان قال فيه بياع الانماط وهم ظاهر فان ابن حبان قال ما قدمناه عنه وقال في طبقة التابعين شعيب بياع الانماط يروي عن علي روى عنه ابن أبي غنية فهذا غير ذاك كما ترى وإن كان ابن أبي غنية يروي عنهما جميعا.
612 - س (النسائي).
شعيب أبو إسرائيل الجشمي في الكني (1).
613 - ل (أبي داود في المسائل).
شعيب أبو صالح.
روى أبو داود عن عبد الوهاب بن عبد الحكم عنه في ذكر بشر المريسي كأنه شعيب ابن حرب المديني.
(من اسمه شعيث وشفعة)
614 - د (أبي داود).
شعيث بالثاء المثلثة في آخره ابن عبيدالله بن الزبيب (2) التميمي العنبري.
كان ينزل بالطيب من طريق مكة.
روى عن جده وقيل عن أبيه عن جده.
روى عنه ابنه عمار وموسى بن إسماعيل.
قال عمار حدثني أبي وكان قد بلغ سبع عشرة ومائة سنة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا.
قلت:
__________
(1) (شعيب) عن الزهري في ابن أبي حمزة اه.
(2) (الزبيب) في التقريب بزاي موحدتين مصغرا اه.
(*)

وذكره ابن عدي وقال له نحو خمسة أحاديث وساق له حديثين منكرين ثم قال ارجو أن يكون صدوقا.
615 - د (أبي داود).
شفعة (1) السمعي (2) الحمصي.
روى عن عبدالله بن عمرو وعنه شرحبيل بن مسلم الخولاني.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الثوب المصبوغ بعصفر.
قلت: جهله ابن القطان.
(من اسمه شفى وشقران) 616 - عخ د ت س فق (البخاري في خلق أفعال العباد وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة في التفسير).
شفى (3) بن ماتع ويقال ابن عبدالله الاصبحي أبو عثمان ويقال أبو سهل ويقال أبو عبيد المصري.
أرسل عن النبي صلى الله عليه وسلم وروى عن عبدالله بن عمرو بن العاص وأبي هريرة.
وعنه ابنه حسين وعقبة بن مسلم وأبو قبيل حيى بن هانئ وأيوب بن بشير وأبو هانئ حميد ابن
هانئ وغيرهم قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى تابعي ثقة وقال ابن يونس كان عالما حكيما قال الحسن بن علي العداس توفي سنة خمس ومائة قال ابن يونس وهو أصح ما قيل في وفاته عندي ثم روى بسنده إلى حسين بن شفى قال كنا جلوسا مع عبدالله بن عمرو فجاء شفي فقال عبدالله جاءكم أعلم من علمنا.
وقال ابن سعد له أحاديث وتوفي في خلافة يزيد بن عبدالملك وقال خليفة توفي بمصر في خلافة هشام
__________
(1) في الخلاصة (شفعة) بضم أوله اه.
(2) السهمى اه خلاصة.
(3) في التقريب (شفى) بالفاء مصغرا وابن (ماتع) بمثناة اه أبو الحسن.
(*)

وذكره يعقوب بن سفيان في ثقات المصريين وأبو جعفر الطبري في الصحابة وقال الطبراني وغيره مختلف في صحبته.
617 - ت (الترمذي).
شقران (1) مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قيل اسمه صالح بن عدي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه عبيدالله بن أبي رافع ويحيى بن عمارة المزني وأبو جعفر محمد بن علي.
قال مصعب الزبيري كان عبدا حبشيا لعبد الرحمن بن عوف فوهبه لرسول الله صلى الله عليه وسلم وقيل بل اشتراه فأعتقه وقال أبو معشر المدني شهد شقران بدرا وهو عبد فلم يسهم له رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال أبو حاتم يقال إنه كان على الاسارى يوم بدر وقال عبدالله بن داود الخريبي وغيره كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ورثه من أبيه فاعتقه بعد بدر.
قلت: وبهذا جزم ابن قتيبة وغيره وقال البخاري وابن أبي داود وغيرهما أن شقران لقب وقال أبو القاسم البغوي سكن المدينة وقال خليفة لا أدري دخل البصرة أو أين مات.
(من اسمه شقيق)
618 - س (النسائي).
شقيق بن ثور بن عفير بن زهير بن كعب بن عمرو بن سدوس السدوسي أبو الفضل البصري.
روى عن أبيه وعثمان وعلي ومعاوية.
وعنه خلاد بن عبدالرحمن الصنعاني وأبو مسلمة سعيد بن يزيد وأبو وائل شقيق بن سلمة وهو من اقرانه وغيرهم وكان رئيس بكر بن وائل وكانت رايتهم معه يوم الجمل وشهد مع علي صفين ثم قدم على معاوية في خلافته.
ذكره ابن حبان في الثقات وحكى الاصمعي أن الاحنف لما نعى إليه شقيق ابن ثور شق عليه وقال كان رجلا حليما وقال ابن حبان مات سنة أربع وستين بعد يزيد بن معاوية.
__________
(1) في التقريب (شقران) بضم أوله وسكون القاف اه محمد شريف الدين.
(*)

619 - ع (الستة).
شقيق بن سلمة الاسدي أبو وائل الكوفي.
أدرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره وروى عن أبي بكر وعمر وعثمان وعلي ومعاذ بن جبل وسعد بن أبي وقاص وحذيفة وابن مسعود وسهل بن حنيف وخباب بن الارت وكعب ابن عجرة وأبي مسعود الانصاري وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعائشة وأم سلمة وأسامة بن زيد والاشعث بن قيس والبراء وجرير بن عبدالله والحارث بن حسان وسلمان ابن ربيعة وشيبة بن عثمان وخلق من الصحابة والتابعين.
وعنه الاعمش ومنصور وزبيد اليامى وجامع بن أبي راشد وحصين بن عبدالرحمن وحبيب بن أبي ثابت وعاصم بن بهدلة وعبدة بن أبي لبابة وعمرو بن مرة وأبو حصين ومغيرة بن مقسم ونعيم بن أبي هند وسعيد بن مسروق الثوري وحماد بن أبي سليمان وجماعة.
قال عاصم بن بهدلة عنه أدركت سبع سنين من سني الجاهلية وقال مغيرة عنه
اتانا مصدق النبي صلى الله عليه وسلم فأتيته بكبش لي فقلت خذ صدقة هذا فقال ليس في هذا صدقة وقال الاعمش قال لي أبو وائل يا سليمان لو رأيتني ونحن هراب من خالد بن الوليد فوقعت عن البعير فكادت عنقي تندق فلو مت يومئذ كانت النار قال وكنت يومئذ ابن إحدى عشرة سنة.
وقال يزيد بن أبي زياد قلت لابي وائل أيما أكبر أنت أو مسروق قال أنا.
وقال الثوري عن أبيه سمعت أبا وائل وسئل أنت أكبر أو الربيع بن خثيم قال أنا أكبر منه سنا وهو أكبر مني عقلا وقال عاصم بن بهدلة قيل لابي وائل ايهما أحب اليك علي أو عثمان قال كان علي أحب إلي ثم صار عثمان.
وقال عمرو بن مرة قلت لابي عبيدة من أعلم أهل الكوفة بحديث عبدالله قال أبو وائل وقال الاعمش عن إبراهيم عليك بشقيق فاني أدركت الناس وهم متوافرون وإنهم ليعدونه من خيارهم وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة لا يسأل عن مثله وقال وكيع كان ثقة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث.
قال خليفة بن خياط مات بعد الجماجم سنة (82).
وقال الواقدي مات في خلافة عمر بن عبد العزيز.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات سكن الكوفة وكان من عبادها وليست له صحبة ومولده سنة احدي من الهجرة وقال

العجلى رجل صالح جاهلي من اصحاب عبدالله وقال ابن عبد البر اجمعوا على انه ثقة وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قال أبو زرعة أبو وائل عن أبي بكر مرسل.
قال وقلت لابي سمع من عائشة لا أدري ربما أدخل بينه وبينهما مسروقا وقلت لابي سمع من أبي الدرداء قال ادركه ولا يحكى سماع شيئ عنه أبو الدرداء بالشام وأبو وائل بالكوفة قلت كان يدلس قال لا.
620 - ص (النسائي في خصائص علي).
شقيق بن أبي عبدالله الكوفي مولى آل الحضرمي.
روى عن أنس وأبي بكر بن خالد بن عرفطة وثابت البجلي.
وعنه القطان ووكيع
وابن عيينة وجعفر بن عون وأبو نعيم وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال أبو داود ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
روى يونس بن خباب عن شقيق الازدي عن علي ابن ربيعة فذكر الطبراني انه شقيق بن أبي عبدالله هذا.
621 - م خد (مسلم وأبي داود في الناسخ والمنسوخ).
شقيق بن عقبة العبدي (1) الكوفي.
روى عن البراء وقرة بن الحارث.
وعنه الاسود بن قيس وفضيل بن مرزوق ومسعر.
قال أبو داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له في مسلم حديث واحد في الصلاة الوسطى قال وهو معلق.
قال مسلم روى الاشجعي عن سفيان عن الاسود بن قيس عن شقيق بن عقبة عن البراء وقد سمعناه متصلا في الخامس من حديث المزكى.
622 - شقيق (2) العقيلي.
عن عبدالله بن أبي الحمساء (3).
وعنه ابنه عبدالله ان كان محفوظا وسيأتي القول فيه في ترجمة عبدالله بن أبي الحمساء.
__________
(1) (العبدي) نسبة إلى عبدالقيس من ربيعة بن نزار اه لب اللباب.
(2) شقيق (العقيلى) بالضم اه.
(3) الحمساء بمهملتين مفتوحتين اه.
(*)

623 - د (أبي داود).
شقيق أبو ليث عن عاصم بن كليب.
عن ابيه في صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه همام بن يحيى أخرجه أبو داود هكذا ورواه ابن قانع في معجمه من طريق همام عن شقيق عن عاصم بن شنتم عن ابيه.
قال المؤلف فان صحت رواية ابن قانع فيشبه ان يكون الحديث متصلا وان كانت رواية أبي داود هي الصحيحة فالحديث مرسل.
قلت: وشنتم ذكره أبو القاسم البغوي في
معجم الصحابة كما قال ابن قانع وقال لم اسمع لشنتم ذكرا إلا في هذا الحديث وقال ابن السكن لم يثبت ولم اسمع به إلا في هذه الرواية انتهى وقد قيل في شهاب بن المجنون جد عاصم بن كليب انه قيل فيه شتير فيحتمل ان يكون شنتم تصحيف من شتير ويكون عاصم في الرواية هو ابن كليب وانما نسب إلى جده والله أعلم وقال أبو الحسن بن القطان شقيق هذا ضعيف لا يعرف بغير رواية همام.
(من اسمه شكل وشمر) 624 - بخ د ت س (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي).
شكل (1) بن حميد العبسي.
عداده في أهل الكوفة روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه شتير وحده.
625 - مدت سى (أبي داود في المراسيل والترمذي والنسائي في اليوم والليلة).
شممر (2) بن عطية الاسدي الكاهلي الكوفي.
روى عن خريم بن فاتك ولم يدركه وزر بن حبيش وأبي وائل وشهر بن حوشب والمغيرة بن سعيد بن الاخرم وأبي حازم البياضي وسعيد بن جبير وغيرهم.
روى عنه
__________
(1) في الخلاصة والتقريب (شكل) بفتحتين والعبسي بموحدة اه.
(2) (شمر) بكسر اوله وسكون الميم اه تقريب.
(*)

أبو إسحاق السبيعي وهو اكبر منه والاعمش وعاصم بن بهدلة وفطر بن خليفة وعمرو بن مرة وغيرهم.
قال الآجري قلت لابي داود كان عثمانيا قال جدا وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وسمى جده عبدالرحمن وقال مات في ولاية خالد على العراق وقال ابن سعد كان ثقة وله احاديث صالحة ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير وابن معين والعجلي.
(من اسمه شمعون)
626 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
شمعون بن زيد بن خنافة أبو ريحانة الازدي حليف الانصار.
ويقال مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم.
له صحبة وشهد فتح دمشق وكان مرابطا بعسقلان ويقال انه والد ريحانة سرية النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم، وعنه أبو الحصين الهيثم ابن شفى الحجري ومجاهد بن جبير وشهر بن حوشب وأبو علي التجيبي ويقال الجنبي وأبو عامر ويقال عامر المعافري.
وقال ابن البرقي أبو ريحانة الازدي كان سكن بيت المقدس له خمسة احاديث وذكره ابن يونس فيمن قدم مصر قال ويقال في اسمه شمغون بالغين يعني المعجمة وهو اصح عندي.
قال ضمرة بن ربيعة عن فروة الاعمى مولى سعد بن أمية ركب أبو ريحانة البحر وكان يخيط فيه بابرة معه فسقطت ابرته في البحر فقال عزمت عليك يا رب إلا رددت علي ابرتي فظهرت حتى اخذها.
قال واشتد عليهم البحر ذات يوم وهاج فقال اسكن أيها البحر فانما انت عبد مثلى قال فسكن حتى صار كالزيت.
قلت: حكى ابن الجوزي عن بعضهم انه بسين مهملة وقال ابن حبان أبو ريحانة شمعون وقيل اسمه عبدالله بن النضر والاول أصح وهو حليف حضرموت وقال ابن عبد البر كان من بني قريظة وكانت ابنته ريحانة سرية رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان من الفضلاء الزاهدين.

(من اسمه شمير وشميط وشنتم) 627 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي).
شمير (1) بن عبدالمدان اليماني.
روى عن ابيض بن حمال المازني وعنه سمى بن قيس.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني قيل انه شمير بن حمل.
روى له أبو داود والترمذي حديثا واحدا قد تقدم في ترجمة سمى بن قيس.
قلت: وروى له ايضا النسائي في السنن الكبرى وقد اشرت إلى
ذلك ايضا في ترجمة سمى.
628 - شميط أو سميا بالشك تقدم في السين المهملة.
629 - شنتم (2) والد عاصم في ترجمة شقيق بن أبي ليث.
(من اسمه شهاب) 630 - د (أبي داود).
شهاب بن خراش (3) بن حوشب بن يزيد بن الحارث الشيباني الحوشبي أبو الصلت الواسطي ابن أخي العوام.
روى عن ابيه وعمه وشعيب بن زريق الطائي والقاسم بن غزوان وقتادة وعاصم ابن أبي النحود وعبد الملك ابن عمير وشبيل بن عزرة ومحمد بن زياد الجمحي وأبي اسحاق الشيباني وغيرهم وعنه عبدالرحمن بن مهدي وآدم بن أبي اياس واسد بن موسى وابن
__________
(1) في الخلاصة (شمير) بكسر الميم كعظيم اه.
(2) في التقريب (شنتم) بفتح اوله ثم سكون النون بعدها مثناة مفتوحة اه.
(3) في الخلاصة (خراش) بكسر المعجمة ثم راء مهملة اه أبو الحسن.
(*)

أبي فديك والهيثم بن خارجة وعمرو بن خالد الحراني وسعيد بن منصور وعثمان بن سعيد ابن كثير بن دينار وقتيبة وهشام بن عمارة وجماعة.
قال ابن المبارك وابن عمار والمدائني ثقة وقال أحمد وأبو زرعة لا بأس به وقال ابن معين والنسائي ليس به بأس وقال ابن معين مرة ثقة وقال العجلى وأبو زرعة مرة كوفي ثقة نزل الرملة وقال أبو حاتم صدوق لا بأس به وقال ابن عدي له احاديث ليست بالكثيرة وفي بعض رواياته ما ينكر عليه ولا اعرف للمتقدمين فيه كلاما فاذكره وقال ابن مهدي لم أر أحدا أعلم بالسنة من حماد بن زيد ولم أر أحدا احسن نصفا لها من شهاب بن خراش وقال أبو زرعة كان صاحب سنة.
وقال هشام بن عمار لقيته وانا شاب سنة (174) وقال لي ان لم تكن قدريا ولا مرجئا حدثتك وإلا لم احدثك فقلت ما في من هذين شئ له ذكر في مقدمة صحيح مسلم وروى له أبو داود حديثين تقدم أحدهما في الحكم بن حزن والآخر في ترجمة القاسم بن غزوان.
قلت: وقال ابن حبان في الضعفاء يخطئ كثيرا حتى خرج عن الاحتجاج به (1).
631 - خ م ت ق (البخاري ومسلم والترمذي وابن ماجة).
شهاب بن عباد العبدي أبو عمر الكوفي.
روى عن الحمادين وابراهيم بن حميد الرواسي وجعفر بن سليمان الضبعي وخالد ابن عمرو القرشي ومحمد بن الحسن بن أبي يزيد الهمداني وعيسى بن يونس وسعير بن الخمس وأبي بكر بن عياش وغيرهم.
وعنه البخاري ومسلم.
وروى له الترمذي وابن ماجة بواسطة وأبو عبيدة بن أبي السفر وأحمد بن حنبل وعلي بن المديني وعباس العنبري وعمرو ابن علي الصيرفي ومحمد بن سعد كاتب الواقدي والذهلى وعبد الله الدارمي وعلي ابن عبد العزيز البغوي وعمر بن شبة النميري وأبو حاتم الرازي ومحمد بن الحسين بن أبي الحنين ويعقوب بن سفيان وغيرهم وقال العجلى كوفي ثقة وقال ابو حاتم ثقة رضي وقال عبدالرحمن بن محمد الجزري كان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مطين مات لليلتين
__________
(1) (شهاب) بن أبي شيبة في ابن المجنون اه هامش الاصل.
(*)

خلتا من جمادى الاولى سنة اربع وعشرين ومائتين.
قلت: وكذا قال ابن سعد وقال ابن عدي كان من خيار الناس.
632 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
شهاب بن عباد العبدي العصري البصري.
روى عن ابيه وابن عباس وابن عمرو عن بعض وفد عبدالقيس.
وعنه ابنه هود ويحيى بن عبدالرحمن العصري وعمر بن الوليد الشني.
ذكره ابن حبان في كتاب الثقات
قلت: وقال الدارقطني صدوق زائغ.
633 - ت (الترمذي).
شهاب بن المجنون.
ويقال شهاب بن كليب بن شهاب ويقال شهاب ابن أبي شيبة ويقال شبيب ويقال شتير جد عاصم بن كليب.
روى حديثه عاصم بن كليب عن ابيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة وقال البخاري في التاريخ حدثنا عفان ثنا أبو بكر النهشلي ثنا عاصم بن كليب الجرمي عن ابيه وكان أبوه من اصحاب بدر.
قلت: وقال ابن السكن شهاب الجرمي جد عاصم ابن كليب يقال له صحبة وليس بمشهور في الصحابة.
634 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
شهاب بن المعمر بن يزيد بن بلال العوفي (1) أبو الأزهر البلخي بصري الاصل.
روى عن حماد بن سلمة وسوادة بن أبي الاسود وفرات بن السائب وبكر بن سليمان الاسواري، وعنه البخاري في الادب وأبو قدامة السرخسي وعبد الله بن عبد الوهاب الخوارزمي وعبد الصمد بن الفضل البلخي واسماعيل بن محمد بن أبي كثير القاضي وابن أخيه أبو شهاب معمر بن محمد بن معمر البلخي ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان متيقظا حسن الحفظ لحديثه.
__________
(1) في الخلاصة (العوفي) بفتح المهملة وبالواو اه.
(*)

635 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
شهر بن حوشب الاشعري أبو سعيد ويقال أبو عبد الله ويقال أبو عبد الرحمن ويقال أبو الجعد الشامي مولى اسماء بنت يزيد بن السكن.
روى عن مولاته اسماء بنت يزيد وأم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم وأبي هريرة وعائشة وأم حبيبة وبلال المؤذن وتميم الداري وثوبان وسلمان وأبي ذر وأبي مالك الاشعري وأبي سعيد
الخدري وابن عمر وابن عمرو بن العاص وعبد الرحمن بن غنم وأبي عبيد مولى النبي صلى الله عليه وسلم وعمرو بن عبسه وجابر وجرير وجندب وأبي أمامة وأم شريك الانصاري وأم الدرداء الصغرى وعبد الملك بن نمير وهو من اقرانه وجماعة.
وعنه عبدالحميد بن بهرام وقتادة وليث بن أبي سليم وعاصم بن بهدلة والحكم بن عتيبة وثابت البناني واشعث الحداني وبديل ابن ميسرة وجعفر بن أبي وحشية وداود بن أبي هند وعبد الله بن عثمان بن خثيم ومطر الوراق ومحمد ابن شبيب الزهراني وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبي حسين وعبد الجليل بن عطية وخالد الحداء وعبيدالله بن عبدالرحمن بن موهب وجماعة.
قال ابن المديني حدث ابن عون عن هلال بن أبى زينب عن شهر فساره شعبه فلم يذكره ابن عون وقال معاذ بن معاذ سألت ابن عون عن حديث هلال بن أبي زينب عن شهر عن أبي هريرة لا يجف دم الشهيد حتى تبدره زوجتاه من الحور العين.
فقال ما تصنع بشهر ان شعبة ترك شهرا وقال النضر عن ابن عون شهرا تركوه.
قال النضر تركوه أي طعنوا فيه وقال شبابة عن شعبة ولقد شهرا فلم اعتد به وقال عمرو بن علي ما كان يحيى يحدث عنه وكان عبدالرحمن يحدث عنه وقال يحيى بن أبي بكير الكرماني عن أبيه كان شهر بن حوشب على بيت المال فاخذ خريطة فيها دراهم فقال القائل: لقد باع شهر دينه بخريطة * فمن يأمن القراء بعدك يا شهر وقال ابراهيم بن الجوزجاني احاديثه لا تشبه حديث الناس قال ثنا عمرو بن خارجة كنت آخذا بزمام ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم وعن اسماء بنت يزيد قالت كنت آخذة بزمام ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم كأنه مولع بزمام ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم وحديثه دال عليه فلا ينبغي أن يغتر به وبروايته وقال موسى بن هارون ضعيف وقال النسائي ليس بالقوي وقال يعقوب

ابن شيبة قيل لابن المديني ترضى حديث شهر فقال انا احدث عنه وكان عبدالرحمن يحدث عنه وانا لا ادع حديث الرجل إلا أن يجتمعا عليه يحيى وعبد الرحمن على تركه وقال حرب
ابن اسماعيل عن أحمد ما احسن حديثه ووثقه واظنه قال هو كندي وروى عن اسماء احاديث حسانا وقال أبو طالب عن أحمد عبدالحميد بن بهرام احاديثه مقاربة هي احاديث شهر كان يحفظها كأنه يقرأ سورة من القرآن وقال حنبل عن أحمد ليس به بأس.
وقال عثمان الدارمي بلغني أن أحمد كان يثنى على شهر وقال الترمذي قال أحمد لا بأس بحديث عبدالحميد بن بهرام عن شهر وقال الترمذي عن البخاري شهر حسن الحديث وقوي أمره وقال ابن أبي خيثمة ومعاوية بن صالح عن ابن معين ثقة وقال عباس الدوري عن ابن معين ثبت وقال العجلي شامي تابعي ثقة وقال يعقوب بن شيبة ثقة على أن بعضهم قد طعن فيه وقال يعقوب بن سفيان وشهر وان قال ابن عون تركوه فهو ثقة وقال ابن عمار روى عنه الناس وما أعلم أحدا قال فيه غير شعبة قيل يكون حديثه حجة قال لا وقال أبو زرعة لا بأس به ولم يلق عمرو بن عبسة.
وقال أبو حاتم شهر أحب إلي من أبي هارون وبشر بن حرب ولا يحتج به وقال صالح ابن محمد شهر شامي قدم العراق روى عنه الناس ولم يوقف منه على كذب وكان يشك إلا انه روى احاديث ينفرد بها لم يشاركه فيها أحد وروى عنه عبدالحميد بن بهرام احاديث طوالا عجائب ويروي عن النبي صلى الله عليه وسلم احاديث في القراآت لا يأتي بها غيره وقال ايوب بن أبي حسين الندبى ما رأيت أحدا أقرأ لكتاب الله منه وقال عبدالحميد بن بهرام اتى على شهر ثمانون سنة.
قال البخاري وغير واحد مات سنة مائة وقال يحيى بن بكير مات سنة (111) وقال الواقدي مات سنة (12) قلت: وقال أبو جعفر الطبري كان فقيها قارئا عالما وقال أبو بكر البزار لا نعلم أحدا ترك الرواية عنه غير شعبة ولم يسمع من معاذ بن جبل.
وقال الساجي فيه ضعف وليس بالحافظ وكان شعبة يشهد عليه انه رافق رجلا من أهل الشام فخانه وقال ابن حبان كان ممن يروي عن الثقات المعضلات وعن الاثبات المقلوبات وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال ابن عدي وعامة ما يرويه شهر
وغيره من الحديث فيه من الانكار ما فيه وشهر ليس بالقوي في الحديث وهو ممن لا يحتج

بحديثه ولا يتدين به وقال الدارقطني يخرج حديثه وقال البيهقي ضعيف وقال ابن حزم ساقط وقال أبو الحسن بن القطان الفاسي لم اسمع لمضعفه حجة وما ذكروا من تزييه بزي الجند وسماعه الغناء بالآلات وقذفه باخذ الخريطة فاما لا يصح أو هو خارج على مخرج لا يضره وشر ما قيل فيه انه يروى منكرات عن ثقات وهذا إذا كثر منه سقطت الثقة به وقال يحيى القطان عن عباد بن منصور حججنا مع شهر فسرق عيبتي وقال ابن عدي ضعيف جدا قال هذا في ترجمة عبدالحميد بن بهرام.
636 - تم (الترمذي في الشمائل).
شويس (1) بن حياش وقيل جياش بالجيم العدوي أبو الرقاد البصري.
روى عن عمر وعتبة بن غزوان.
وعنه عاصم الاحول وأبو نعامة عمرو بن عيسى العدوي واسحاق بن أبي عثمان الثقفي وجعفر بن كيسان وعبد العزيز بن مهران والد مرحوم ذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه شيبان) 637 - د (أبي داود) شيبان بن أمية ويقال ابن قيس القتباني (2) أبو حذيفة المصري.
روى عن رويفع بن ثابت ومسلمة بن مخلد وأبو عميرة المزني.
وعنه شييم بن بيتان وبكر بن سوادة.
روى له أبو داود حديثا واحدا في الطهارة من رواية شييم عنه عن رويفع نفسه وصرح بسماعه منه ولم يذكر شيبان.
638 - ع (الستة) شيبان بن عبدالرحمن التميمي مولاهم النحوي أبو معاوية البصري المؤدب.
__________
(1) في الخلاصة (شويس) آخره مهملة مصغرا (وابن حياش) بفتح المهملة والتحتانية
الثقيلة آخره معجمة (وأبو الرقاد) بضم الراء بعدها قاف خفيفة اه.
(2) في التقريب (القتباني) بكسر القاف وسكون المثناة بعدها موحدة اه.
(*)

سكن الكوفة ثم انتقل إلى بغداد.
روى عن عبدالملك بن عمير وقتادة وفراس ابن يحيى ويحيى بن أبي كثير وسماك بن حرب والاعمش وأشعث بن أبي الشعثاء والحسن البصري وعبد الله بن المختار وزياد بن علاقة وعثمان بن عبدالله بن موهب ومنصور ابن المعتمر وهلال الوزان وغيرهم.
وعنه زائدة بن قدامة وأبو حنيفة الفقيه وهما من اقرانه وأبو داود الطيالسي وأبو أحمد الزبيري ومعاوية بن هشام وشبابة وحسين بن محمد والحسن بن موسى وعبد الرحمن ابن مهدي ويونس بن محمد وأبو النضر ويحيى بن أبي بكير والوليد بن مسلم وآدم بن أبي اياس وأبو نعيم وعبيدالله بن موسى وعلي بن الجعد وآخرون قال الاثرم عن أحمد ما أقرب حديثه وقال أيضا هشام حافظ وشيبان صاحب كتاب قيل له حرب بن شد كيف هو قال لا بأس به وشيبان أرفع وقال صالح بن أحمد عن أبيه شيبان ثبت في كل المشائخ وقال الدوري عن ابن معين وشيبان أحب إلي من معمر في قتادة وقال ابن أبي خيثمة عن يحيى شيبان ثقة وهو صاحب كتاب.
وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين فشيبان ما حاله في الاعمش قال ثقة في كل شئ وقال العجلى والنسائي وابن سعد ثقة وقال يعقوب بن شيبة كان صاحب حروف وقراءات وكان ابن معين يوثقه وقال أبو حاتم حسن الحديث صالح يكتب حديثه وقال ابن خراش كان صدوقا وقال أبو القاسم البغوي شيبان أثبت في يحيى بن أبي كثير من الاوزاعي وقال العسكري شيبان النحوي نسب إلى بطن يقال لهم بنو نحو بن شمس من الازد وذكر ابن أبي داود وابن المنادي ان المنسوب إلى القبيلة يزيد بن أبي سعيد النحوي لا شيبان النحوي هذا.
قال ابن سعد ويعقوب بن شيبة مات في خلافة المهدي سنة أربع وستين ومائة وكذا أرخه مطين.
قلت: وكذا قال ابن حبان في الثقات وقال أسلم في تاريخ واسط كان ثقة قاله يزيد بن هارون وقال الترمذي شيبان ثقة عندهم صاحب كتاب وقال الساجي صدوق وعنده مناكير وأحاديث عن الاعمش تفرد بها وأثنى عليه أحمد وكان ابن مهدي يحدث عنه ويفخر به وقال أبو بكر البزار ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان ابن أبي شيبة كان معلما صدوقا حسن الحديث.
وقرأت.
بخط الذهبي قال أبو حاتم لا يحتج

به انتهى وهذه اللفظة ما رأيتها في كتاب ابن أبي حاتم فينظر ليس فيه إلا يكتب حديثة فقط وكذا نقله عنه الباجي.
639 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
شيبان بن فروخ وهو شيبان بن أبي شيبة الحبطي (1) مولاهم أبو محمد الابلي.
روى عن جرير بن حازم وأبي الاشهب العطاردي وابان بن يزيد العطار وحماد ابن سلمة وسلام بن مسكين ومهدي بن ميمون وعبد الوارث عن سعيد وسليمان بن المغيرة والصعق بن حزن وعبد العزيز بن مسلم وأبو داود.
روى له أبو داود والنسائي بواسطة أبي بكر الاحمدين بن ابراهيم العطار وابن علي بن سعيد المروزي وزكرياء بن يحيى السجزي وأبو يعلى والحسن بن سفيان وبقي بن مخلد وجعفر بن محمد الفريابي وعبد الله ابن أحمد وعبدان الاهوازي وعثمان الدارمي وموسى بن هارون وأبو القاسم البغوي وغيرهم.
قال أحمد بن سعد بن ابراهيم عن أحمد بن حنبل ثقة وقال أبو زرعة صدوق وقال أبو حاتم كان يرى القدر واضطر الناس إليه بآخره وقال أبو الشيخ عن عبدان الاهوازي كان شيبان أثبت عندهم من هدبة.
مولده في حدود سنة (140) ومات سنة (6) وقيل سنة خمس وثلاثين ومائتين قلت: وأرخه ابن قانع سنة (6) وقال صالح وقال مسلمة ثقة وقال الساجى قدري إلا أنه كان صدوقا.
640 - عس (النسائي في مسند علي) شيبان بن محزم.
عن علي رضي الله عنه.
وعنه ميمون بن مهران.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات فقال شيبان بن قحذم وقيل ابن محزم وضبطه ابن ماكولا بتشديد الزاي وكسرها وفتح الحاء.
__________
(1) (الحبطى) في الخلاصة بفتح المهملة والموحدة وفي التقريب (الابلى) بضم الهمزة والموحدة وتشديد اللام اه.
(*)

(من اسمه شيبة) 641 - ق (ابن ماجة) شيبة بن الاحنف الاوزاعي أبو النضر الشامي.
روى عن أبي سلام الاسود.
وعنه الوليد بن مسلم ومحمد بن شعيب بن شابور وهشام أبو عبد الله صاحب الصدقة ذكره أبو زرعة الدمشقي في ذكر نفر ذوي اسنان وعلم وقال عثمان الدارمي عن دحيم كان الوليد يروي عنه ما سمعت أحدا يعرفه وذكره ابن حبان في الثقات.
642 - تمييز شيبة بن الاحنف الواسطي.
يروي عن أمه.
وعنه أبو سفيان الحميري الواسطي.
643 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة) شيبة بن عثمان بن أبي طلحة عبدالله بن عبدالعزى بن عثمان بن عبد الدار أبو عثمان الحجبي (1) العبدري المكي.
قتل أبوه يوم أحد كافرا وأسلم شيبة بعد الفتح.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بكر
وعمر وابن عمه عثمان بن طلحة بن أبي طلحة.
وعنه أبو وائل وابنه مصعب بن شيبة وابن ابنه مسافع بن عبدالله بن شيبة وعكرمة وعبد الرحمن بن الزجاج قال ابن سعد بقي حتى أدرك يزيد بن معاوية وأوصى إلى ابن الزبير وهو أبو صفية بنت شيبة وكان ممن صبر بحنين مع النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال مصعب الزبيري دفع النبي صلى الله عليه وسلم المفتاح إليه وإلى عثمان ابن طلحة فقال خذوها يا بني أبي طلحة خالدة تالدة لا يأخذها منكم إلا ظالم.
وقال ابن سعد
__________
(1) الحجبي) في لب اللباب بفتحتين وباء موحدة نسبة إلى حجابة الكعبة زادها الله تعالى شرفا وتعظيما اه.
(*)

عن هوذة بن خليفة عن عوف عن رجل من أهل المدينة دعا النبي صلى الله عليه وسلم عام الفتح شيبة ابن عثمان فأعطاه المفتاح وقال دونك هذا فأنت أمين الله على بيته.
وقال ابن لهيعة عن أبي الاسود عن عروة بن الزبير كان العباس وشيبة بن عثمان آمنا ولم يهاجرا فأقام عباس على سقايته وشيبة على حجابته.
قال خليفة وغير واحد مات سنة تسع وخمسين.
644 - شيبة بن نصاح (1) بن سرجس بن يعقوب المخزومي المدني القاري مولى أم سلمة أتي به إليها وهو صغير فمسحت رأسه وكان ختن يزيد بن القعقاع.
وروى عن خالد ابن مغيث رجل مختلف في صحبته وابيه نصاح وأبي جعفر محمد بن علي بن الحسين وأبي بكر بن عبدالرحمن بن الحارث بن هشام وسلمة بن أبي بكر بن عبدالرحمن والقاسم ابن محمد بن أبي بكر الصديق وعنه محمد بن إسحاق وابن جريج وسعيد بن أبي هلال واسماعيل بن جعفر وأبو ضمرة أنس بن عياض وغيرهم.
قال الدراوردي كان قاضيا بالمدينة وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الواقدي كان ثقة قليل الحديث مات زمن مروان بن محمد.
روى النسائي حديث حجاج عن ابن جريج عن شيبة عن أبي جعفر عن أبيه عن جده عن علي في صفة الوضوء ولم ينسبه النسائي في روايته وذكره البخاري وأبو حاتم مفردا عن شيبة بن نصاح والصحيح أنهما واحد فان أبا قرة
موسى بن طارق روى هذا الحديث عن ابن جريج فقال حدثني شيبة بن نصاح.
قلت: ورواه ابن جرير في تهذيبه عن علي بن مسلم عن أبي عاصم عن ابن جريج عن شيبة ولم ينسبه أيضا وقال شيبة مجهول وقال ابن حبان في الثقات شيبة شيخ يروي عن أبي جعفر محمد بن علي.
وعنه ابن جريج إن لم يكن ابن نصاح فلا أدري من هو وقال في التابعين شيبة ابن نصاح القارئ من أهل المدينة روى عن أبيه وأبوه مولى أم سلمة روى عنه أهل المدينة مات في ولاية مروان بن محمد وقد قيل انه سمع على أم سلمة وهو صغير ثم أعاده في طبقة اتباع التابعين فقال يروي عن ابن المسيب وغيره وكان قاضيا بالمدينة روى عنه ابن أبي
__________
(1) في التقريب (شيبة بن نصاح) بكسر النون بعدها مهملة وآخره مهملة اه.
(*)

الموال وغيره وكان إمام أهل المدينة في القراءات ولا نعلم أحدا روى عن أبيه نصاح إلا شيبة وقال خليفة وابن قانع مات سنة ثلاثين ومائة وقال العجلى كان أسن من نافع وروى عن سعيد بن المسيب وعدد الآي لاهل المدينة هو عنه ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير وقال ابن أبي مريم عن ابن معين ثقة (1).
645 - شيبة الخضري (2).
والخضر قبيلة من محارب بن خصفة.
روى عن عروة بن الزبير.
وعنه إسحاق ابن عبدالله بن أبي طلحة سمع منه بحضرة عمر بن عبد العزيز ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا لا يجعل الله من له سهم في الاسلام كمن لا سهم له: قلت: قال الذهبي لا يعرف.
(من اسمه شيحة وشييم) 646 - شيحة الضبعى بكسر أوله ثم ياء مثناة من تحت ثم حاء مهملة.
أبو حبرة بمهملة ثم موحدة مشهور بكنيته يأتي في الكنى.
647 - شييم (3) بن بيتان القتباني البلوى المصري.
روى عن أبيه وجنادة بن أبي أمية ورويفع بن ثابت وأبي سالم الجيشاني وشبيل ابن
__________
(1) (شيبة) غير منسوب عن أبي جعفر هو ابن نصاح اه تقريب.
(2) (الخضري) في التقريب بضم المعجمة وسكون المعجمة من السادسة وزاد في الخلاصة في آخره راء اه المصحح.
(3) في التقريب (شييم) بكسر أوله وفتح التحتانية وسكون مثلها بعدها وابن بيتان بلفظ تثنية بيت (والقتباني) بكسر القاف وسكون المثناة اه.
(*)

أمية القتباني وغيرهم.
وعنه عياش بن عباس القتباني وخير بن نعيم.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد له أحاديث وقال أبو بكر البزار في مسنده شييم غير مشهور.
* (حرف الصاد المهملة) * (من اسمه صاعد وصالح) 648 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) صاعد بن عبيد البجلي أبو محمد ويقال أبو سعيد الحراني (1).
روى عن زهير بن معاوية وموسى بن أعين.
وعنه عبدالله بن عبدالرحمن الدارمي وجعفر بن مسافر التنيسي ومحمد بن الحجاج الحضرمي (2).
649 - خ م (البخاري ومسلم) صالح بن ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف الزهري أبوعمران (3) المدني.
روى عن أبيه وأخيه سعد وأنس بن مالك وسعيد بن عبدالرحمن بن حسان ابن ثابت ومحمود بن بشير الاعرج ويحيى بن عبدالله بن عبدالرحمن بن أسعد بن زرارة.
وعنه سالم وابن عمه عبدالمجيد بن سهل بن عبدالرحمن بن عوف وعمرو بن دينار والزهرف وابن إسحاق ويوسف بن يعقوب الماجشون وغيرهم.
وقال ابن سعد كان قليل
الحديث ومات بالمدينة في ولاية ابراهيم بن هشام وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن أنس ان كان سمع منه أخرج له الشيخان حديثا واحدا في قصة قتل أبي جهل.
قلت: وقال العجلى مدني تابعي ثقة وقال حسن بن زيد بن حسن بن علي كان أفضل الناس وقال
__________
(1) (الحراني) بفتح الحاء المهملة وتشديد الراء نسبة إلى حران مدينة بالجزيرة اه لب اللباب.
(2) المصري - خ.
(3) أبو عبد الرحمن اه، ت.
(*)

ابن قانع مات سعد بن ابراهيم سنة سبع وعشرين ومائة ومات أخوه صالح قبله وذكر الزبير بن بكار في ترجمة عبدالرحمن بن عوف قصة فيها انه كان كثير الصلاة بالليل والنهار وكان منقطعا في مال له وذكر عنه فضلا كثيرا.
650 - د تم (أبي داود والترمذي في الشمائل) صالح بن أبي الاخضر اليمامي مولى هشام بن عبدالملك.
نزل البصرة.
روى عن نافع وابن المنكدر والزهري وأبي عبيد حاجب سليمان ابن عبدالملك وغيرهم.
وعنه حماد بن زيد وسفيان بن عيينة وعبد الرحمن بن مهدي ووكيع وابن المبارك وعلي بن غراب والنضر بن شميل وخالد بن الحارث وعكرمة بن عمار ومحمد بن عبدالله الانصاري ومسلم بن ابراهيم وغيرهم وحدث عنه ابن جريج وهو أكبر منه.
قال أبو موسى ما سمعت يحيى يحدث عن صالح وسمعت عبدالرحمن يحدث عنه وقال محمد بن عمرو الرازي عن هارون بن المغيرة ثنا صالح بن أبي الاخضر قال وزعم ابن المبارك انه كان خادما للزهري.
وقال يحيى بن سعيد قال لنا ابن صالح حديثي منه ما قرأت على الزهري ومنه ما سمعت ومنه ما وجدت في كتاب فلست أفضل ذا من ذا وكان قدم علينا قبل ذلك فكان يقول حدثنا الزهري حدثنا الزهري وقال عمرو بن علي سمعت معاذ بن معاذ
وذكر صالح بن أبي الاخضر فقال سمعته يقول سمعت من الزهري وقرأت عليه فلا أدري ذا من ذا فقال يحيى وهو إلى جنبه لو كان هذا هكذا كان جيدا سمع وعرض ولكنه سمع وعرض ووجد شيئا مكتوبا وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لاحمد صالح يحتج به قال يستدل به ويعتبر به وقال ابن معين ليس بالقوي وقال مرة ضعيف وزمعة بن صالح أصلح منه قال ومحمد بن حفصة أحب إلي منه وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي وقال الجوزجاني اتهم في أحاديثه.
وقال سعيد بن عمرو البردعي قلت لابي زرعة زمعة بن صالح وصالح بن أبي الاخضر واهيان قال اما زمعة فأحاديثه عن الزهري كأنه يقول مناكير وأما صالح فعنده عن الزهري كتابان أحدهما عرض والآخر مناولة فاختلطا جميعا وكان لا يعرف هذا من هذا وقال ابن

أبي حاتم عن أبي زرعة ضعيف الحديث ثم حكى عنه نحو ما حكى البردعي وقال البخاري وأبو حاتم لين وقال البخاري والنسائي ضعيف وقال الترمذي يضعف في الحديث ضعفه يحيى القطان وغيره وقال ابن عدي وفي بعض حديثه ما ينكر وهو من الضعفاء الذين يكتب حديثهم.
قلت: وذكره الفسوي في باب من يرغب في الرواية عنهم وكنت أسمع أصحابنا يضعفونهم وقال الدارقطني لا يعتبر به وقال المروذي لم يرضه أحمد وقال الساجي صدوق يهم ليس بحجة وقال الآجري عن أبي داود صالح أحب إلي من زمعة وقال ابن حبان يروي عن الزهري أشياء مقلوبة روى عنه العراقيون اختلط عليه ما سمع من الزهري بما وجد عنده مكتوبا فلم يكن يميز هذا من ذاك ومن اختلط عليه ما سمع بما لم يسمع لبالحري لين لا يحتج به في الاخبار وذكر البخاري في فصل من مات من الاربعين ومائة إلى الخمسين.
651 - ت د (الترمذي وأبي داود)
صالح بن بشير بن وادع بن أبي الاقعس أبو بشر البصري القاص المعروف بالمري (1).
روى عن الحسن وابن سيرين وقتادة وهشام بن حسان وسعيد الجريري وأبي عمران الجوني وغيرهم.
وعنه سيار بن حاتم وأبو إبراهيم الترجماني وأبو النضر ويونس ابن محمد والهيثم بن الربيع ومسلم بن ابراهيم وعفان وعبد الواحد بن غياث وعبيدالله العيشي ويحيى بن يحيى النيسابوري وطالوت بن عباد وغيرهم.
قال عباس عن ابن معين ليس به بأس وقال المفضل الغلابي وغيره عن ابن معين ضعيف وقال محمد بن إسحاق الصغاني وغيره عن ابن معين ليس بشئ وقال جعفر الطيالسي عن يحيى كان قاصا وكان كل حديث يحدث به عن ثابت باطلا وقال عبدالله بن علي بن المديني ضعفه أبي جدا وقال محمد بن عثمان بن أبي ثابت عن علي ليس بشئ ضعيف ضعيف وقال عمرو بن علي
__________
(1) في التقريب (المري) بضم الميم وتشديد الراء اه.
(*)

ضعيف الحديث يحدث بأحاديث مناكير عن قوم ثقات وكان رجلا صالحا وكان يهم في الحديث وقال الجوزجاني كان قاصا واهي الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال الآجري قلت لابي داود يكتب حديثه فقال لا وقال النسائي ضعيف الحديث له أحاديث مناكير وقال مرة متروك الحديث وقال صالح بن محمد كان يقص وليس هو شيئا في الحديث يروي أحاديث مناكير عن ثابت والجريري وعن سليمان التيمي أحاديث لا تعرف وقال ابن عدي صالح المري من أهل البصرة وهو رجل قاص حسن الصوت وعامة أحاديثه منكرات تنكرها الائمة عليه وليس هو بصاحب حديث وإنما أتى من قلة معرفته بالاسانيد والمتون وعندي انه مع هذا لا يتعمد الكذب بل يغلط شيئا وقال ابن حبان أقدمه المهدي بغداد وقال عفان كان شديد الخوف من الله كثير البكاء وقال الثوري لما سمع كلامه هذا نذير قوم.
قال خليفة مات سنة (172) وقال البخاري يقال مات سنة ست وسبعين
ومائة.
قلت: قاله ابن حبان في الضعفاء صالح بن بشر المري كان من عباد أهل البصرة وقرائهم وهو الذي يقال له صالح بن بشير المري الناجي وكان من أحزن أهل البصرة صوتا وأرقهم قراءة غلب عليه الخير والصلاح حتى غفل عن الاتقان في الحفظ وكان يروي الشئ الذي سمعه من ثابت والحسن ونحو هؤلاء على التوهم فيجعله عن أنس فظهر في روايته الموضوعات التي يرويها عن الاثبات فاستحق الترك عند الاحتجاج كان يحيى ابن معين شديد الحمل عليه.
مات سنة (6) وقيل سنة (72) وقال أبو إسحاق الحربي إذا أرسل فبالحري ان يصيب وإذا أسند فاحذروه وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم وقال عفان كنا عند ابن علية فذكر المري فقال رجل ليس بثقة فقال له آخر مه اغتبت الرجل فقال ابن علية اسكتوا فانما هذا دين وقال الدارقطني ضعيف.
652 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) صالح بن جبير الصدائي (1) أبو محمد الطبراني ويقال الازدي.
كان كاتب عمر بن عبد العزيز على الخراج.
روى عن أبي جمعة الانصاري وأبي
__________
(1) في التقريب (الصدائي) بضم المهملة وتخفيف الدال المهملة اه.
(*)

العجفاء السلمي وأبي أسماء الرحبي ورجاء بن حيوة.
وعنه أسيد بن عبدالرحمن ومعاوية ابن صالح وأبو عبيد حاجب سليمان ومرزوق بن نافع وغيرهم.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم شيخ مجهول وذكره ابن حبان في الثقات وقال رجاء بن أبي سلمة قال عمر بن عبد العزيز ولينا صالح بن جبير فوجدناه كاسمه.
قلت: وأغرب البزار فزعم ان الاوزاعي تفرد بالرواية عنه وذكر ابن عساكر أن الاوزاعي روى عن أسيد ابن عبدالرحمن عنه فسمى اباه محمدا.
قال والصواب صالح بن جبير.
653 - ت (الترمذي) صالح بن أبي جبير الغفاري مولى الحكم بن عمرو.
روى عن أبيه.
وعنه الفضل بن موسى السيناني وأبو تميلة يحيى بن واضح.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي حديثا واحدا في زمن النخل نحلا للانصار وصححه.
قلت: وقال أبو الحسن بن القطان الفاسي صالح هذا مجهول.
654 - م (مسلم) صالح بن حاتم بن وردان البصري أبو محمد.
روى عن أبيه ويزيد بن زريع وحماد بن زيد ومعتمر وعبد الوهاب الثقفي.
وعنه مسلم وابراهيم أبو رمثة وبقي بن مخلد وأبو زرعة وأبو حاتم وعبدان الاهوازي والحسن ابن سفيان وأبو يعلى وأبو القاسم البغوي وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ ذكره ابن حبان في الثقات.
قال موسى بن هارون مات سنة ست وثلاثين ومائتين.
قلت: وقال ابن قانع صالح.
655 - مد ت ق (أبي داود في المراسيل والترمذي وابن ماجة) صالح بن حسان النضري (1) أبو الحارث المدني نزيل البصرة.
روى عن أبيه وعروة ومحمد بن كعب وهشام بن عروة وغيرهم.
وعنه محمد بن عبد
__________
(1) في التقريب (النضري) بالنون والمعجمة المحركة وبالموحدة والمهملة الساكنة اه.
(*)

الرحمن بن أبي ذئب وسعيد بن محمد الوراق وعائذ بن حبيب وعبد الحميد بن عبدالرحمن الحماني وأبو داود الحفري (1) وأبو عاصم النبيل وغيرهم.
قال أحمد وابن معين ليس بشئ وقال ابن معين في رواية أخرى ليس بذاك وقال أيضا ضعيف الحديث وكذا قال أبو حاتم وقال هو والبخاري منكر الحديث وقال النسائي متروك الحديث وقال أبو داود ضعيف وقال في موضع آخر فيه نكارة وقال ابن أبي حاتم كان من بني النضير وقال ابن عدي قيل له انصاري وقال ابن سعد صالح بن حسان النضري من حلفاء الاوس قال محمد بن عمر كان عنده جوار مغنيات فهن وضعنه عند الناس وكان
قليل الحديث وقال ابن عدي وبعض احاديثه فيها انكار وهو إلى الضعف أقرب.
قلت: وقال ابن حبان كان صاحب قينات وسماع وكان ممن يروي الموضوعات عن الاثبات وقال الدارقطني ضعيف وقال أبو نعيم الاصبهاني منكر الحديث متروك وذكر الخطيب أن الذي روى عنه ابن أبي ذئب يقال له صالح بن أبي حسان يعني الآتي لا صالح بن حسان هذا وأن هذا اجمعوا على ضعفه.
656 - ت س (الترمذي والنسائي) صالح بن أبي حسان المدني.
روى عن عبدالله بن حنظلة الراهب وسعيد بن المسيب وأبي سلمة بن عبدالرحمن وعبد الله بن أبي قتادة.
وعنه ابن ابي ذئب وخالد بن الياس وبكير بن الاشج.
قال الترمذي سمعت محمدا يقول صالح بن حسان منكر الحديث وصالح بن أبي حسان الذي روى عنه ابن أبي ذئب ثقة وقال النسائي مجهول وقال أبو حاتم ضعيف الحديث.
قلت: وقال الساجي مستقيم الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال مسلم في مقدمة صحيحه روى الزهري وصالح بن أبي حسان عن أبي سلمة عن عائشة في قبلة الصائم وروى يحيى
__________
(1) عمر بن سعد بن عبيد أبو داود الحفري بفتح المهملة والفاء نسبة إلى موضع بالكوفة اه تقريب.
(*)

ابن أبي كثير عن أبي سلمة فادخل بينه وبين أبي هريرة اثنين.
اورد مسلم ذلك فيما اختلف فيه الثقات بالزيادة والنقص.
657 - فق (ابن ماجة في التفسير) صالح بن حيان (1) القرشي ويقال الفراسي الكوفي.
روى عن أبي وائل وابن بريدة ومسعود بن مالك الاسدي.
وعنه أبو أسامة وعلي ابن غراب ومروان بن معاوية ومحمد بن عبيد وعمر بن علي المقدمي وغيرهم وروى عنه زهير
ابن معاوية فسماه واصل بن حيان فقال احمد بن حنبل انقلب على زهير اسمه وقال أبو داود وغلط فيه زهير وقال ابن معين زهير عن صالح بن حيان وواصل بن حيان فجعلهما واصل بن حيان وقال احمد بن خالد الخلال قلت لاحمد حدثنا محمد بن عبيد الطنافسى وصالح بن حيان عن ابن بريدة قال شربت مع أنس الطلاء على النصف.
فغضب احمد وقال لا نرى هذا في كتاب إلا حرقته أو حككته ما أعلم في تحليل النبيذ حديثا صحيحا اتهموا حديث الشيوخ وقال ابن معين وأبو داود صالح بن حيان ضعيف وقال أبو حاتم شيخ ليس بالقوي وقال النسائي والدولابي ليس بثقة.
قلت: روى البخاري في كتاب العلم حديثا من طريق المحاربي عن صالح بن حيان عن الشعبي فذكر الدارقطني وغيره أنه هذا وعاب غير واحد على البخاري اخراج حديثه فما أصابوا وإنما هو صالح بن صالح ابن حيان المذكور بعد هذا نسبه إلى جد أبيه فانه صالح بن صالح بن مسلم بن حيان وهو معروف بالرواية عن الشعبي دون هذا وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي وهو في عداد الشيوخ وقال الحربي له أحاديث منكرة وقال البخاري فيه نظر وقال ابن حبان يروي عن الثقات أشياء لا تشبه حديث الاثبات لا يعجبني الاحتجاح به إذا انفرد وقال الدارقطني ليس بالقوي وذكره البخاري في فصل من مات من الاربعين ومائة إلى الخمسين (2).
__________
(1) في الخلاصة صالح بن (حيان) بتحتانية وفي لب اللباب الفراسي بكسر الفاء وسين مهملة نسبة إلى فراس بن غنم اه أبو الحسن.
(2) (خ - صالح) بن حيان هو صالح بن صالح بن حيان نسب في كتاب العلم من البخاري إلى جده ووهم من زعم أنه الذي قبله اه تقريب وخلاصة.
(*)

658 - ع (الستة) صالح بن خوات (1) بن جبير بن النعمان الانصاري المدني.
روى عن أبيه وخاله وسهل بن أبي حثمة.
وعنه ابنه خوات ويزيد بن رومان
وعامر بن عبدالله بن الزبير والقاسم بن محمد.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الجماعة حديث صلاة الحرب.
قلت: وقال ابن سعد قليل الحديث.
659 - ع (الستة) صالح بن خوات بن صالح بن خوات بن جبير حفيد الذي قبله.
روى عن أبيه وأبي طوالة وعبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم ومحمد ابن يحيى بن حيان وغيرهم.
وعنه ابن المبارك وفضيل بن سليمان وطلحة بن زيد وإسحاق ابن الفضل الهاشمي والواقدي.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
660 - د (أبي داود) صالح بن خيوان بالمعجمة ويقال بالمهملة السبائي (2) المصري.
روى عن أبي سهلة السائب بن خلاد وعقبة بن عامر وابن عمر.
وعنه بكر بن سوادة الجذامي.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن الاعرابي عن أبي داود ليس أحد يقوله بالخاء المعجمة إلا اخطأ وقال الدارقطني هو بالخاء المعجمة وقال ابن ماكولا قاله البخاري وابن يونس بالمهملة ولكنه وهم.
قلت: قال سعيد بن كثير بن عفير من نسبه خولانيا فهو بالمعجمة ومن نسبه سبائيا فبالمهملة وقال العجلى تابعي ثقة وقال عبد الحق لا يحتج به وعاب ذلك عليه ابن القطان وصحح حديثه.
__________
(1) (خوات) بفتح المعجمة وتشديد الواو وآخره مثناة اه تقريب.
(2) (السبائي) في لب اللباب بفتح السين المهملة نسبة إلى سباء بن يشجب بن يعرب ابن قحطان اه أبو الحسن.
(*)

661 - د (أبي داود) صالح بن درهم الباهلي أبو الأزهر البصري.
روى عن أبي هريرة وأبي سعيد وابن عمر وسمرة بن جندب.
وعنه ابنه ابراهيم
وشعبة ومسلمة بن سالم الجهني.
قال الآجري قلت لابي داود هو قدري قال لا أدري وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه مروان بن معاوية وقال ابن أبي حاتم روى عنه يحيى بن سعيد القطان وقال صاحب الكمال قال ابن عدي لم يحضرني له حديث وليس بمعروف قال المزي وإنما قال ابن عدي هذا في صالح بن ابراهيم الدهان البصري الجهني روى عن أبي الشعثاء جابر بن زيد وعنه ابان بن يزيد وهشام الدستوائي وغيرهما ووثقه أحمد وهو متأخر عن صالح بن درهم.
قلت: وقال عباس عن يحيى صالح بن درهم ثقة وقال الدارقطني في ترجمة ابراهيم بن صالح بن درهم أبوه صالح ثقة وقال العقيلي هو وأبوه غير مشهورين بالنقل والحديث غير محفوظ وأما الدهان فقال الساجي عن ابن معين قدري وكان يرمي بقول الخوارج وقال ابن المديني ضعيف يرى رأي الاباضية.
662 - س (النسائي) صالح بن دينار الجعفي (1) ويقال الهلالي.
روى عن عمرو بن الشريد.
وعنه عامر بن عبد الواحد الاحول.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الآجري قيل لابي داود معمر عن أبي شعيب عن ابن سيرين فقال أبو شعيب صالح بن دينار كذا في نسخة وأخشى أن يكون فيه تحريف وإنما هو الصلت بن دينار.
663 - ق (ابن ماجة) صالح بن دينار المدني التمار مولى الانصار.
روى عن أبي سعيد الخدري.
وعنه ابنه داود ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت:
__________
(1) (الجعفي) بضم الجيم وسكون المهملة نسبة إلي جعفي بن سعد العشيرة اه.
(*)

قال الصدفي ثنا عبدالله بن محمد قال قال النسائي صالح بن دينار التمار ثقة (1).
664 - س (النسائي)
صالح بن ربيعة بن الهدير التيمي المدني.
روى عن عائشة رضي الله عنها (2) وعنه هشام بن عروة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
665 - ق (ابن ماجة) صالح بن رزيق (3) العطار أبو شعيب.
روى عن سعيد بن عبدالرحمن الجمحي.
وعنه إسحاق بن منصور الكوسج.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا من حديث عمرو بن العاص قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من قلب ابن آدم بكل واد شعبة الحديث.
قال المؤلف لا أعرف له غيره.
قلت: في طبقته...666 - تمييز صالح بن رزيق المعلم.
يروي عن محمد بن جابر الثمالي.
وعنه عباد بن الوليد الغبري.
له حديث في ترجمة كثير بن شنظير من كامل ابن عدي وقال ابن القطان لا نعرف له أصلا.
667 - د (أبي داود) صالح بن رستم (4) الهاشمي مولاهم أبو عبد السلام الدمشقي.
روى عن ثوبان وعبد الله بن حوالة ومكحول.
وعنه عبدالرحمن بن يزيد بن جابر وسعيد بن أبي أيوب.
وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال مجهول لا نعرفه وذكره
__________
(1) (صالح) بن ذكوان السمان هو ابن أبي صالح اه تقريب.
(2) زاد في الخلاصة في اقراء جبريل عليه السلام السلام عليها اه.
(3) (رزيق) بتقديم الراء المهملة على المعجمة اه تقريب.
(4) في القاموس (رستم) بضم الراء وفتح التاء المثناة فوق وقد تضم اه.
(*)

ابن حبان في الثقات وقاب أبو زرعة الدمشقي في الطبقة الثانية من تابعي أهل الشام أبو عبد السلام روى عنه ابن جابر صالح بن رستم سألت عن ذلك شيخا من ولده فأخبرني
باسمه وكذا سماه النسائي والدولابي وذكره الحاكم أبو أحمد فيمن لم يقف على اسمه.
قلت: وكذا قال البخاري في تاريخه لكن الذي يظهر لي أن أبا عبد السلام اثنان اشتركا في الرواية عنهما ابن جابر فقد فرق بينهما البخاري أحدهما روى عن ثوبان وهو الذي لا يعرف اسمه وهو الذي أخرج له أبو داود وذكره البخاري والحاكم أبو أحمد وجهله أبو حاتم ولم يزيدوا في التعرف به على روايته عن ثوبان والآخر روى عن أبي حوالة ومكحول واسمه صالح بن رستم وهو الذي ذكره النسائي والدولابي ويعقوب بن سفيان والخطيب في المتفق والمفترق ووثقه ابن حبان وابن شاهين والله أعلم.
668 - خت بخ م 4 (البخاري في التعاليق والادب المفرد ومسلم والاربعة) صالح بن رستم المزني مولاهم أبو عامر الخزاز (1) البصري.
روى عن عبدالله بن أبي مليكة وأبي قلابة وحميد بن هلال والحسن البصري وأبي عمران الجوني وعكرمة ويحيى بن أبي كثير وأبي روح عبدالرحمن بن قيس العتكى وغيرهم.
وعنه ابنه عامر واسرائيل (2) وهشيم ومعتمر وأبو داود الطيالسي والنضر ابن شميل ويحيى القطان وسعيد بن عامر الضبعي وعثمان بن عمر بن قارس وأبو نعيم وغيرهم.
قال عباس عن ابن معين ضعيف وقال إسحاق بن منصور عن يحيى لا شئ وقال رجل ليحيى أن ابن المديني يحدث عن أبي عامر الخزاز ولا يحدث عن عمران القطان قال سخنة (3) عينه وقال الاثرم عن أحمد صالح الحديث وقال العجلي جائز الحديث وابنه عامر بن صالح ثقة وقال ابن أبي حاتم عن أبيه شيخ يكتب حديثه ولا يحتج به وقال أبو داود الطيالسي حدثنا أبو عامر الخزاز وكان ثقة وقال الآجري عن أبي داود ثقة
__________
(1) (الخزاز) بمعجمات اه تقريب.
(2) اسرائيل وهو ابن يونس اه.
(3) سخنة العين نقيض قرتها اه قاموس.
(*)

وقال الدارقطني ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن عدي عزيز الحديث وقال روى عنه يحيى القطان مع شدة استقصائه وهو عندي لا بأس به ولم أر حديثا منكرا جدا.
قلت: وأرخ ابن حبان في الثقات وفاته سنة اثنتين وخمسين ومائة وكذا أرخه ابن قانع وغيره وقال أبو بكر البزار ومحمد بن وضاح ثقة وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم.
669 - صالح بن رومان في ترجمة موسى بن مسلم بن رومان.
670 - س (النسائي) صالح بن زياد بن عبدالله بن الجارود أبو شعيب السوسي (1) المقري.
سكن الرقة.
روى عن عبدالله بن نمير ومحمد بن عبيد وابن عيينة وأبي أسامة ويحيى بن صالح الوحاظي وأبي محمد يحيى بن المبارك اليزيدي وجمع وعنه النسائي فما ذكر صاحب النبل والكمال.
قال المؤلف ولم اقف على روايته عنه وابراهيم بن محمد ابن متويه وابن أبي عاصم ومطين وأبو حاتم وأبو عروبة وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال أبو علي محمد بن سعيد الحراني الحافظ مات بالرقة في المحرم سنة إحدى وستين ومائتين وفيها كتبت عنه.
قلت: رواية النسائي عنه للقراآت ذكرها أبو عمرو الداني وضعفه مسلم بن قاسم الاندلسي بلا مستند وقال ابن أبي عاصم في بعض تصانيفه ثنا صالح بن زياد وكان خيارا.
وفي الصيام من شعب البيهقي عن مطين قال صالح بن زياد السوسى بالرقة وهو أفضل من رأيته.
671 - سى (النسائي في اليوم والليلة) صالح بن سعيد (2) وقيل بضم السين المؤذن حجازي يكنى أبا طالب ويقال أبو غالب.
__________
(1) (السوسى) بالضم آخره مهملة نسبة إلى السوس مدينة بخوزستان اه.
(2) في التقريب (سعيد) بفتح السين ويقال بضمها وهو أرجح اه.
(*)

روى عن سليمان بن يسار ونافع بن جبير وعمر بن عبد العزيز.
وعنه ابن جريج وسعيد بن السائب الطائفي وعبيدالله بن عبدالله بن موهب وعلي بن يونس البلخى ذكره ابن حبان في الثقات وصوب ابن ماكولا أن أباه سعيد بالضم وقال كذا قاله ابن مهدي 672 - د (أبي داود) صالح بن سهيل النخعي أبو أحمد الكوفي مولى يحيى بن زكرياء بن أبي زائدة.
روى عن مولاه وعن عبدالرحمن المحاربي.
وعنه أبو داود وأبو سعيد الاشج وهو من اقرانه والدارمى وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو لبيد محمد بن ادريس الشامي ومحمد ابن عبدالله الحضرمي ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة ذكره ابن حبان في الثقات.
673 - ع (الستة) صالح بن صالح بن حي وقيل صالح بن صالح بن مسلم بن حي أبو حيان الثوري الهمداني الكوفي.
وقد ينسب إلى جده حي وحي لقب حيان فيقال صالح بن حيان.
روى عن الشعبي وسلمة بن كهيل وسماك بن حرب وعاصم الاحول وعون بن عبدالله بن عتبة وغيرهم.
وعنه ابناه الحسن وعلي وشعبة والسفيانان وهشيم ويحيى بن أبي زائدة وابن المبارك وعبد الرحمن المحاربي وأبو خالد الاحمر وغيرهم.
قال ابن عيينة كان خيرا من ابنيه وقال حرب عن أحمد ثقة ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال العجلي كان ثقة روى عن الشعبي احاديث يسيرة وما نعرف عنه في المذهب إلا خيرا وقال في موضع آخر جائز الحديث يكتب حديثه وليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قول العجلى في الموضع الآخر إنما قاله في صالح بن حيان القرشي وقد حكيته عنه هناك على الصواب وقال ابن خلفون في الثقات مات سنة ثلاث وخمسين ومائة وهو ثقة قاله ابن نمير وغيره كذا نقلته من خط مغلطاي (1).
__________
(1) (صالح) بن صالح الاسدي في ابن أبي صالح - (صالح) بن صالح بن أبي صالح في صالح بن نبهان اه هامش الاصل.
(*)

674 - م ت (مسلم والترمذي) صالح بن أبي صالح ذكوان السمان أبو عبد الرحمن المدني.
أخو سهيل بن صالح وعباد.
روى عن أبيه وأنس بن مالك.
وعنه هشام بن عروة وابن أبي ذئب وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وغيرهم.
قال ابن معين أبو صالح السمان كان له ثلاثة بنين سهيل وعباد وصالح وكلهم ثقة وقال البرقاني قال الدارقطني له حديثان وذكره ابن حبان في الثقات.
له في الصحيح حديث واحد في فضل المدينة استغربه الترمذي وحسنه.
قلت: وقال أبو بكر البزار ثقة.
675 - مد ت (أبي داود في المراسيل والترمذي) صالح بن أبي صالح مهران الكوفي مولى عمرو بن حريث المخزومي.
روى عن أبي هريرة.
وعنه أبو بكر بن عياش.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ضعيف وقال النسائي مجهول.
قلت: ذكره ابن حبان في الثقات.
676 - س (النسائي) صالح بن أبي صالح الاسدي.
عن محمد بن الاشعث عن عائشة في القبلة للصائم وعنه زكرياء بن أبي زائدة وقيل عن زكرياء عنه عن الشعبي عن محمد بن الاشعث وهو الصواب وقال النسائي الاول خطأ وقال ابن أبي حاتم صالح بن صالح الاسدي روى عن عبد خير روى عنه عطاء ابن مسلم الخفاف ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أراد المزي أن الذي ذكره ابن أبي حاتم يحتمل أن يكون هو الذي روى عنه زكرياء والظاهر أنه غيره فقد فرق بينهما ابن حبان في الثقات والله أعلم (1).
__________
(1) (صالح) بن أبي صالح مولى التوأمة هو ابن نبهان اه هامش الاصل (تمييز - صالح) بن صالح الاسدي مقبول من السابعة أيضا اه تقريب.
(*)

677 - ق (ابن ماجة) صالح بن صهيب بن سنان الرومي.
عن أبيه بحديث ثلاث فيهن البركة البيع إلى أجل الحديث.
وعنه عبدالرحيم بن داود.
678 - د (أبي داود) صالح بن عامر.
عن شيخ من تميم عن علي في النهي عن بيع الغرر وعنه هشيم كذا قاله محمد ابن عيسى بن الطباع عنه.
قال المزي والصواب عن صالح عن عامر فصالح هو ابن حي أو ابن رستم بن عامر الخزاز وعامر هو الشعبي.
قلت: بل الصواب ثنا هشيم ثنا صالح أبو عامر وهو الخزاز ثنا شيخ من بني تميم ويؤيد هذا أن أحمد بن حنبل قال في مسنده ثنا هشيم ثنا أبو عامر ثنا شيخ من بني تميم وقال سعيد بن منصور في السنن ثنا هشيم ثنا صالح بن رستم عن شيخ من بني تميم فليس في الاسناد والحالة هذه إلا ابدال أبوبابن حسب ولا مدخل للشعبي فيه بوجه من الوجوه والله اعلم.
679 - ت (الترمذي) صالح بن عبدالله بن ذكوان الباهلي أبو عبد الله الترمذي سكن بغداد.
روى عن حماد بن زيد ومالك وابن المبارك والفرج بن فضالة وجعفر بن سليمان الضبعي وأبي عوانة وأبي معاوية وجرير وشريك وأبي يوسف القاضي وابن عيينة وغيرهم.
وروى عنه الترمذي وروى عن موسى بن حزام الترمذي عنه أيضا وعبد ابن حميد وعثمان بن خرزاذ وأبو زرعة وعباس الدوري وصالح بن محمد جزرة ويعقوب ابن سفيان وأبو حاتم والصغاني وأبو بكر بن أبي عاصم وأبو يعلى الموصلي وجماعة.
قال
أبو حاتم صدوق وقال البخاري مات سنة بضع وثلاثين ومائتين أو نحوه بمكة وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (231) بمكة وكان صاحب حديث وسنة وفضل من كتب وجمع وليس هذا بصالح بن محمد الترمذي ذاك مرجئ دجال من الدجاجلة أكثر روايته

عن محمد بن مروان وقال أبو القاسم البغوي مات سنة (229).
قلت: ووثقه البخاري فيما نقله إسحاق بن الفرات وقال ابن قانع كان صالحا.
680 - ق (ابن ماجة) صالح بن عبدالله بن صالح العامري مولاهم المدني.
روى عن يعقوب بن يحيى بن عباد بن عبدالله بن الزبير.
وعنه ابراهيم بن المنذر الحزامي.
قلت: ذكره ابن عدي ونقل عن البخاري أنه منكر الحديث.
681 - ق (ابن ماجة) صالح بن عبدالله بن أبي فروة الاموي مولاهم المدني أبو عروة.
روى عن عامر بن سعد بن أبي وقاص.
وعنه الزهري قال عباس الدوري عن ابن معين صالح بن عبدالله بن أبي فروة وأخوته ثقات إلا اسحاق وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت وقال إنه مات سنة (124) وقد قيل إن كنيته أبو عفراء وقال أبو جعفر الطبري في التهذيب ليس بمعروف في أهل النقل عندهم.
682 - ت (الترمذي) صالح بن عبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب المعولي (1) البصري.
روى عن عميه عبد السلام وأبي بكر.
وعنه ابن اخيه عبد القدوس بن محمد روى له الترمذي حديثا واحدا في ذكر الازد واستغربه وصحح وقفه.
683 - تمييز صالح بن عبد الكبير المسمعي (2) البصري.
روى عن حماد بن زيد.
وعنه أبو الحسن احمد بن محمد بن الحسن بن السكن المقري.
__________
(1) في التقريب (المعولي) بكسر الميم وسكون المهملة اه.
(2) (المسمعي) بكسر الميم الاولى وفتح الثانية نسبة إلى مسمع اه لب اللباب.
(*)

684 - د (أبي داود) صالح بن عبيد.
روى عن قبيصة بن وقاص.
وعنه أبو هاشم الزعفراني وروى أيضا عن نابل صاحب العبا وعنه عمرو بن الحارث المصري.
ذكره ابن حبان في الثقات في ترجمتين وجعلهما غيره واحدا.
قلت: قد فرق بينهما أيضا البخاري في تاريخه وأبو بكر البزار في السنن وقال ابن السواق وسواء كان صالح هذا هو صاحب قبيصة أو صاحب نابل فهما مجهولان وقال ابن القطان صالح بن عبيد لا نعرف حاله أصلا.
685 - سي (النسائي في اليوم والليلة) صالح بن عبيد اليماني أبو مصعب.
قال رأيت وهب بن منبه وعنه علي بن المديني.
وقال أبو حاتم مجهول.
ذكره ابن حبان في الثقات.
686 - د ق (أبي داود وابن ماجة) صالح بن عجلان حجازي.
روى عن عباد بن عبدالله بن الزبير قال أبو حاتم مرسل.
وعنه فليح بن سليمان وسليمان بن بلال.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يروي المراسيل وقال البخاري صالح بن عجلان عن عباد مرسل.
687 - س (النسائي) صالح بن عدي بن أبي عمارة عجلان بن حزم النميري أبو الهيثم
البصري الذارع.
روى عن أبيه والسميدع بن وهب ويزيد بن زريع ومعتمر بن سليمان وغيرهم.
وعنه النسائي وعمر بن محمد البجيري وكناه وابن جرير الطبري وأحمد بن حماد بن سفيان الكوفي وغيرهم.
سمع منه أبو حاتم في الرحلة الثالثة وقال صدوق وقال النسائي

صالح.
قلت: لفظه في مشيخته شويخ صدوق كتبنا عنه شيئا يسيرا وقال مسلمة الاندلسي بصري لا بأس به صدوق (1).
688 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) صالح بن أبي عريب (2) واسمه قليب بن حرمل بن كليب الحضرمي.
روى عن كثير بن مرة وخلاد بن السائب ومختار الحميري.
وعنه الليث وحيوة ابن شريح وابن لهيعة وعبد الحميد بن جعفر الانصاري وغيرهم ذكره ابن حبان في الثقات.
689 - بخ م (البخاري في الادب المفرد ومسلم).
صالح بن عمر الواسطي نزل حلوان.
روى عن أبي خليد خالد بن دينار وداود بن أبي هند وأبي مالك الاشجعي وسعيد ابن أبي عروبة وعبيدالله بن عمر وغيرهم.
وعنه يونس بن محمد المؤدب وداود بن رشيد وأبو معمر القطيعى وعلي بن حجر وأحمد بن ابراهيم الموصلي ومحمد بن سليمان لوين وغيرهم قال أبو زرعة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (6) أو (187).
قلت: وكذا قاله البخاري في تاريخه وقال أسلم في تاريخ واسط قال رحمويه توفي سنة (5) وقال أسلم أيضا ثنا أسد بن الحكم سمعت يزيد بن هارون انا صالح بن عمر وكان ثقة وأحسن الثناء عليه وقال العجلى ثقة وقال ابن شاهين في الثقات وقال ابن معين هو ثقة وقال ابن خلفون وثقه ابن نمير وغيره وقال ابن الاعرابي في معجمه صالح بن عمر ثقة.
690 - س (النسائي) صالح بن قدامة بن ابراهيم بن محمد بن حاطب القرشي الجمحي المدني.
__________
(1) (صالح) بن عدي قيل هو اسم شقران اه هامش الاصل.
(2) (عريب) في التقريب بفتح العين المهملة وكسر الراء وآخره موحدة (وقليب) بالقاف والموحدة مصغرا اه أبو الحسن.
(*)

روى عن أبيه وعبد الله بن دينار.
وعنه يعقوب بن محمد الزهري ونعيم بن حماد وأبو بكر الحميدي وأبو ثابت المديني وإسحاق بن راهويه وغيرهم.
قال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الازدي فيه لين وقول الازدي لا عبرة به إذا انفرد (1).
691 - مد (أبي داود في المراسيل) صالح بن كثير المدني.
قال خرج بنا ابن شهاب لسفر يوم الجمعة من أول النهار الحديث.
وعنه به ابن أبي ذئب وقال كان صاحبا لابن شهاب.
692 - ع (الستة) صالح بن كيسان المدني أبو محمد ويقال أبو الحارث.
مؤدب ولد عمر بن عبد العزيز رأى ابن عمر وابن الزبير وقال ابن معين سمع منهما وروى عن سليمان بن أبي خيثمة وسالم بن عبدالله بن عمر واسماعيل بن محمد بن سعد والاعرج وعبيدالله بن عبدالله بن عتبة وعروة بن الزبير ونافع مولى ابن عمر ونافع مولى ابي قتادة ونافع بن جبير بن مطعم وعبد الرحمن بن حميد بن عبدالرحمن بن عوف وعبد الله ابن عبيدة الربذي والقاسم بن محمد بن أبي بكر والزهري وأبي الزناد ومحمد بن عجلان والثلاثة أصغر منه وغيرهم.
وعند مالك وابن إسحاق وابن جريج ومعمر وابراهيم ابن
سعد وحماد بن زيد وسليمان بن بلال وابن عتيبة وغيرهم.
قال مصعب الزبيري كان جامعا من الحديث والفقه والمروة وقال حرب سئل عنه أحمد قال بخ بخ وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح أكبر من الزهري وقال اسماعيل القاضي عن ابن المديني صالح أسن من الزهري قد رأى ابن عمر وابن الزبير وقال ابن معين صالح أكبر من الزهري سمع من ابن عمر وابن الزبير وقال عثمان الدارمي عن ابن معين معمر أحب إلي وصالح ثقة وقال يعقوب
__________
(1) (صالح) بن قليب هو ابن أبي عريب (صالح) بن أبي قنان هو طلحة اه.
(*)

ابن شيبة حدثني أحمد بن العباس عن ابن معين قال ليس في أصحاب الزهري أثبت من مالك ثم صالح بن كيسان وقال يعقوب صالح ثقة ثبت وقال أبو حاتم صالح أحب إلي من عقيل لانه حجازي وهو أسن رأى ابن عمر وهو ثقة يعد في التابعين.
وقال النسائي وابن خراش ثقة.
قال الهيثم بن عدي مات في زمن مروان بن محمد وقال ابن سعد عن الواقدي مات بعد الاربعين ومائة وقيل مخرج محمد بن عبدالله بن حسن وكان ثقة كثير الحديث وقال الحاكم مات صالح بن كيسان وهو ابن مائة ونيف وستين سنة وكان قد لقي جماعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم بعد ذلك تلمذ للزهري وتلقن عنه العلم وهو ابن سبعين سنة ابتدأ بالتعليم وهو ابن سبعين سنة.
قلت: هذه مجازفة قبيحة مقتضاها أن يكون صالح بن كيسان ولد قبل بعثه النبي صلى الله عليه وسلم وما أدري من أين وقع ذلك للحاكم ولو كان طلب العلم كما حدده الحاكم لكان قد أخذ عن سعد بن أبي وقاص وعائشة وقد قال علي بن المديني من العلل صالح بن كيسان لم يلق عقبة بن عامر كان يروي عن رجل عنه.
وقرأت بخط الذهبي الذي يظهر لي أنه ما أكمل التسعين انتهى وقال العجلى ثقة ووقع في كتاب الزكاة من صحيح البخاري صالح أكبر من الزهري أدرك ابن عمر وقال ابن حبان في الثقات كان من فقهاء المدينة والجامعين للحديث والفقه من ذوي الهيئة والمروءة
وقد قيل أنه سمع من ابن عمر ما أراه محفوظا وقال الخليلي في الارشاد كان حافظا إماما روى عنه من هو أقدم منه عمرو بن دينار وكان موسى بن عقبة يحكى عنه وهو من اقرانه وقال ابن عبد البر كان كثير الحديث ثقة حجة فيما حمل.
693 - د ت سي ق (أبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة) صالح بن محمد بن زائدة المدني أبو واقد الليثي الصغير.
روى عن أنس وأبي أروى الدوسى وسعيد بن المسيب وسالم بن عبدالله بن عمر ونافع مولى ابن عمر وأبي سلمة بن عبدالرحمن وغيرهم.
وعنه عبدالله بن دينار وهو أكبر منه ووهيب بن خالد والدراوردي وحاتم بن اسماعيل وأبو إسحاق الفزاري وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما أرى به بأسا وقال ابن معين ضعيف وليس حديثه بذاك

وقال مرة ليس بذاك وقال مرة ضعيف الحديث وقال يعقوب بن شيبة كان علي بن المديني فيما بلغنا يضعفه وقال العجلى يكتب حديثه وليس بالقوي.
وقال البخاري منكر الحديث تركه سليمان بن حرب روى عن سالم عن أبيه عن عمر رفعه من وجدتموه قد غل فاحرقوا متاعه.
لا يتابع عليه وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم صلوا على صاحبكم.
ولم يحرق متاعه وقال أبو داود لم يكن بالقوي في الحديث وقال النسائي ليس بالقوي وقال أبو زرعة وأبو حاتم ضعيف الحديث وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ليس بقوي تركه سليمان بن حرب وكان صاحب غزو منكر الحديث وقال ابن عدي بعض أحاديثه مستقيمة وبعضها فيها إنكار وهو من الضعفاء الذين يكتب حديثهم وقال الدارقطني ضعيف وقال يعقوب بن سفيان كان سليمان بن حرب لا يحدث عنه بالبصرة فلما استقضى على مكة والتقى مع المدنيين أثنوا عليه وعرفوه حاله وقالوا كان من خيارنا ومن زهادنا صاحب غزو وجهاد فحدث عنه بمكة.
وقال ابن سعد عن الواقدي رأيته ولم أسمع منه وكان صاحب عزو وله أحاديث وهو ضعيف.
مات بعد خروج محمد بن عبدالله بن الحسن.
قلت: من بقية كلام البخاري المتقدم عامة أصحابنا يحتجون بهذا الحديث في الغلول وهو حديث باطل ليس له أصل وصالح هذا لا يعتمد عليه وذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات من الاربعين إلى الخمسين ومائة وقال ابن حبان كان ممن يقلب الاخبار والاسانيد ولا يعلم ويسند المرسل ولا يفهم فلما كثر ذلك في حديثه وفحش استحق الترك وقال أبو أحمد الحاكم حديثه ليس بالقائم وقال الساجي منكر الحديث فيه ضعف.
694 - كد ق (أبي داود في مسند مالك وابن ماجة) صالح بن محمد بن يحيى بن سعيد القطان.
روى عن أبيه وعثمان بن عمر بن فارس وعبد الله بن موسى وخالد بن مخلد وأبي غسان النهدي وعنه أبو داود في حديث مالك وابن ماجة وأحمد بن يحيى بن زهير وأبو العباس أحمد بن محمد الازهر وأبو بكر البزار وأبو بكر أحمد بن محمد بن صدقة وعلي ابن مسلم الاصبهاني.
(*)

695 - ع (الستة).
صالح بن أبي مريم الضبعي (1) مولاهم أبو الخليل البصري.
روى عن عبدالله بن الحارث بن نوفل ومجاهد وأبي علقمة الهاشمي واياس بن حرملة وقيل حرملة بن اياس ومسلم بن يسار وغيرهم وأرسل عن أبي قتادة وأبي موسى وأبي سعيد وسفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وعنه عطاء بن أبي رباح وهو أكبر منه ومجاهد وهو من شيوخه وقتادة وعثمان البتي وأبو الزبير ومنصور بن المعتمر وأيوب السختياني وعبد الله ابن شبرمة وغيرهم.
قال ابن معين وأبو داود والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال ابن عبد البر في التمهيد لا يحتج به (2).
696 - م ت (مسلم والترمذي)
صالح بن مسمار السلمي أبو الفضل ويقال أبو العباس المروزي الكشميهني (3) ويقال الرازي.
روى عن وكيع وابن عيينة وأبن أبي فديك ومعاذ بن هشام ومعن بن عيسى والنضر بن شميل وأبي أسامة وأبي ضمرة أنس بن عياض وغيرهم.
وعنه مسلم والترمذي ومحمد بن الصباح الجرجرائي سمع منه بمكة وأبو حاتم وابن جرير وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة خمسين ومائتين أو قبلها بقليل أو بعدها بقليل.
قلت: قال أبو إسحاق الصريفيني توفي بكشميهن سنة (246).
__________
(1) (الضبعي) بضم المعجمة وفتح الموحدة نسبة إلى ضبية بن قيس بطن من بكر ابن وائل اه لب اللباب.
(2) (صالح) بن مسلم بن رومان وقد ينسب إلى جده يأتي إيضاحه في ترجمة موسى ابن مسلم بن رومان اه تقريب.
(3) (الكشميهني) في لب اللباب بالضم والسكون والكسر وتحتية وفتح الهاء ونون نسبة إلى كشميهن قرية بمرو اه.
(*)

697 - تمييز صالح بن مسمار بصري.
سكن الجزيرة اقدم من الذي قبله.
روى عن الحسن البصري وابن سيرين.
وعنه جعفر بن برقان ومعتمر بن سليمان التيمي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وروى عنه ابن المبارك حديثا أرسله وقد ذكرته في ترجمة الحارث بن مالك في الصحابة.
698 - د س (أبي داود والنسائي) صالح بن مهران الشيباني مولاهم أبو سفيان الاصبهاني الزاهد كان يقال له الحكيم.
روى عن النعمان بن عبد السلام وشيبان بن زكرياء المعالج ومحمد بن يوسف الزاهد وعامر بن ناجية وزرارة أبي يحيى الاصبهانيين.
وعنه عمرو بن علي الفلاس وأبو صالح عقيل بن يحيى الطهراني وأسيد بن عاصم ومحمد بن عاصم ومحمد بن عامر بن ابراهيم الاصبهانيون وغيرهم قال عمرو بن علي كان ثقة وقال أسيد بن عاصم كان يفتي وكان أفقه من الحسين بن حفص وقال النسائي ثقة وقال أبو نعيم كان من الورع بمحل.
699 - صالح بن مهران هو ابن أبي صالح تقدم.
700 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) صالح بن موسى بن اسحاق بن طلحة بن عبيدالله الطلحي الكوفي.
روى عن أبيه وعمه معاوية بن إسحاق والصلت بن دينار أبي شعيب المجنون وشريك ابن أبي نمر والاعمش ومنصور وهشام بن عروة وغيرهم.
وعنه زيد بن الحباب وأبو توبة الربيع بن نافع وسعيد بن منصور وقتيبة وسويد بن سعيد وجماعة قال ابن معين ليس بشئ وقال أيضا صالح وإسحاق ابنا موسى ليسا بشئ ولا يكتب حديثهما وقال هاشم ابن مرثد عن ابن معين ليس بثقة وقال الجوزجاني ضعيف الحديث على حسنه وقال ابن

أبي حاتم عن أبيه ضعيف الحديث منكر الحديث جدا كثير المناكير عن الثقات قلت يكتب حديثه قال ليس يعجبني حديثه.
وقال البخاري منكر الحديث عن سهيل بن أبي صالح وقال النسائي لا يكتب حديثه ضعيف وقال في موضع آخر متروك الحديث وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابعه عليه أحد وهو عندي ممن لا يتعمد الكذب ولكن يشبه عليه ويخطئ وأكثر ما يرويه في جده من الفضائل ما لا يتابعه عليه أحد وقال الترمذي تكلم فيه بعض أهل العلم.
قلت: وقال عبدالله بن أحمد سألت أبي عنه فقال ما أدري كأنه لم يرضه وقال العقيلي لا يتابع على شئ من حديثه وقال ابن حبان كان يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات
حتى يشهد المستمع لها انها معمولة أو مقلوبة لا يجوز الاحتجاج به وقال أبو نعيم متروك يروي المناكير.
701 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) صالح بن نبهان مولى التوأمة (1) بنت أمية بن خلف المديني وهو صالح ابن أبي صالح.
روى عن أبي الدرداء وعائشة وأبي هريرة وابن عباس وزيد بن خالد وغيرهم.
وعنه موسى بن عقبة وابن أبي ذئب وابن جريج وابن أبي الزناد والسفيانان وغيرهم.
قال ابن عيينة سمعت منه ولعابه يسيل يعني من الكبر وما علمت أحدا من أصحابنا يحدث عنه لا مالك ولا غيره وقال الحميدي عن ابن عيينة لقيته سنة خمس أو ست وعشرين ومائة أو نحوها وقد تغير ولقيه الثوري بعدي وقال الاصمعي كان شعبة لا يحدث عنه وقال القطان سألت مالكا عنه فقال لم يكن من القراء وقال عمرو بن علي عن القطان لم يكن بثقة وقال بشر بن عمر سألت مالكا عنه فقال ليس بثقة.
وقال أحمد بن حنبل كان مالك أدركه وقد اختلط فمن سمع منه قديما فذاك وقد
__________
(1) مولى (التوأمة) في التقريب بفتح المثناة وسكون الواو بعدها همزة مفتوحة اه شريف الدين.
(*)

روى عنه أكابر أهل المدينة وهو صالح الحديث ما أعلم به بأسا وقال عبدالله بن أحمد سألت ابن معين عنه فقال ليس بقوي في الحديث قلت حدث عنه أبو بكر بن عياش قال لا ذاك رجل آخر وقال أحمد بن سعيد بن أبي مريم سمعت ابن معين يقول صالح مولى التوأمة ثقة حجة قلت له ان مالكا ترك السماع منه فقال ان مالكا إنما أدركه بعد ان كبر وخرف والثوري إنما أدركه بعد ما خرف وسمع منه أحاديث منكرات ولكن ابن أبي ذئب سمع منه قبل أن يخرف وقال الجوزجاني تغير أخيرا فحديث ابن أبي ذئب عنه
مقبول لسنه وسماعه القديم وأما الثوري فجالسه بعد التغير وقال أبو زرعة والنسائي ضعيف وقال أبو حاتم والنسائي أيضا ليس بقوي.
وقال النسائي مرة ليس بثقة قاله مالك وقال ابن عدي لا بأس به إذا روى عنه القدماء مثل ابن أبي ذئب وابن جريج وزياد بن سعد ومن سمع منه بآخره وهو مختلط يعني فهو ضعيف إلى أن قال ولا أعرف له حديثا منكرا إذا روى عنه ثقة وحدث عنه من سمع منه قبل الاختلاط قال ابن أبي عاصم مات سنة خمس وعشرين ومائة.
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وقال له أحاديث ورأيتهم يهابون حديثه انتهى والظاهر انه مات بعدها فقد تقدم عن ابن عيينة انه قال لقيته سنة خمس أو ست وقال الترمذي عن البخاري عن أحمد بن حنبل قال سمع ابن أبي ذئب من صالح أخيرا وروى عنه منكرا حكاه ابن القطان عن الترمذي هكذا وقال ابن حبان تغير سنة (5) وجعل يأتي بالاشياء التي تشبه الموضوعات عن الثقات فاختلط حديثه الاخير بحديثه القديم ولم يتميز فاستحق الترك.
وقال العجلي تابعي ثقة وذكره أبو الوليد الباجي في رجال البخاري وقال أخرج له في الصيد مقرونا بنافع مولى أبى قتادة انتهى وأما الكلاباذي فذكر أن المقرون بنافع هو نبهان مولى التوأمة لا ابنه صالح وتابع الكلاباذي غير واحد وهو الصواب أخطأ فيه الباجي خطأ فاحشا وذهل ذهولا شديدا والذي في كتاب الصيد من الصحيح من طريق أبي النضر عن نافع مولى أبي قتادة وأبي صالح مولى التوأمة عن أبي قتادة وأبي صالح مولى التوأمة عن أبي قتادة وأغرب بن أبي حاتم فقال نبهان أبو صالح مولى التوأمة هو جد صالح مولى التوأمة لانه صالح بن صالح بن ابي صالح ولم ار هذا لغيره والله اعلم.

702 - ق (ابن ماجة) صالح بن الهيثم الواسطي أبو شعيب الصيرفي الطحان.
روى عن عبد القدوس بن بكر بن خنيس وفضيل بن عياض وشاذ بن فياض وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وأسلم بن سهل ومحمد بن حمزة بن عمارة وعبد الله بن أحمد بن عمر ابن شوذب.
قال ابن أبي حاتم روى عنه علي بن الحسين بن الجنيد فقال ثنا صالح بن الهيثم الواسطي شيخ صدوق.
703 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) صالح بن يحيى بن المقدام بن معد يكرب الكندي الشامي.
روى عن جده وعن أبيه عن جده.
وعنه ثور بن يزيد وسليمان بن سليم ويحيى ابن جابر ويزيد بن حجير الحمصيون.
قال البخاري فيه نظر وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
قلت: قال موسى بن هارون الحمال لا يعرف صالح وأبوه إلا بجده وقال ابن حزم هو وأبوه مجهولان وفي حديثه في تحريم لحوم الخيل دليل الضعف لان خالد بن الوليد لم يسلم بلا خلاف إلا بعد خيبر وقال هذا في هذا الحديث وذلك يوم خيبر.
704 - ع (الستة) صالح أبو الخليل هو ابن أبي مريم.
705 - س (النسائي) صالح الاسدي هو ابن أبي صالح تقدم.
706 - بخ (البخاري في الادب المفرد) صالح بياع الاكسية.
روى عن جدته عن علي.
وعنه علي بن هاشم بن البريد.

607 - صالح مولى التوأمة هو ابن نبهان (1).
(من اسمه الصباح) 608 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد)
صباح بن عبدالله العبدي.
روى عن عبيدالله بن سليمان العبدي وعنه أبو سلمة وموسى بن اسماعيل التبوذكي.
قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات قلت ورأيت له رواية عن انس أشار إليها البخاري في الصحيح تعليقا.
609 - ق (ابن ماجة) صباح بن محارب التيمي الكوفي.
سكن بعض قرى الري.
روى عن زياد بن علاقة وحجاج بن أرطأة واسماعيل بن أبي خالد ومحمد بن سوقة وهشام بن عروة وأبي حنيفة وغيرهم.
وعنه عبد السلام بن عاصم الهسنجاني وسهل ابن زنجلة ومحمد بن حميد وأبو صالح شعيب بن سهل ونوح بن انس وإسحاق بن بشر البزار وغيرهم.
وقال ابو زرعة وابو حاتم صدوق وقال عبدالرحمن بن الحكم بن بشير ابن سليمان رأيت كتابه وكان صحيح الكتاب وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العقيلى يخالف في بعض حديثه ونقل ابن خلفون في الثقات عن العجلي توثيقه.
710 - ت (الترمذي) صباح بن محمد بن أبي حازم البجلي الاحمسي الكوفي ابن عم ابان ابن عبدالله البجلي.
روى عن مرة الهمداني وأبي حازم الاشجعي.
وعنه ابان بن إسحاق الاسدي الهمداني.
__________
(1) (صالح) السمان في ابن صالح اه خلاصة.
(*)

روى له الترمذي حديث مرة عن ابن مسعود استحيوا من الله حق الحياء الحديث واستغربه.
قلت: وقال ابن حبان أحسبه ابن أخي قيس بن أبي حازم يروي عن مرة والكوفيين.
وعنه يعلى بن عبيد وأهل الكوفة.
وكان ممن يروي الموضوعات عن الثقات وهو الذي روى عن مرة عن عبدالله عن النبي صلى الله عليه وسلم استحيوا من الله حق الحياء.
وقال العقيلي في
حديثه وهم ويرفع الموقوف.
711 - صبيح (1) بن محرز المقرائي الحمصي.
روى عن عمرو بن قيس السكوني وأبي مصبح المقرائي.
وعنه محمد بن يوسف الفريابي.
ذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن ماكولا بضم الصاد وذكره غيره بالفتح.
قلت: ذكره بالضم أيضا ابن أبي حاتم والعقيلي والدارقطني وغيرهم.
712 - صبيح (2) هو أبو المليح يأتي في الكنى.
713 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) صبيح بالضم مولى أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ويقال مولى زيد بن أرقم.
روى عنه وعنها، روى عنه ابن ابنه ابراهيم بن عبدالرحمن بن صبيح واسماعيل ابن عبدالرحمن ال ؟ دي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال البخاري لم يذكر سماعا من زيد.
714 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) صبي (3) بن معبد التغلبي الكوفي.
__________
(1) في الخلاصة (صبيح) بالفتح (ومحرز) آخره زاي (والمقرائي) بضم الميم وفي التقريب بفتح الميم وسكون القاف وفتح الراء بعدها همزة اه.
(2) بفتح أوله اه تقريب.
(3) (صبي) في التقريب مصغرا (والتغلبي) بالمثناة والمعجمة وكسر اللام اه أبو الحسن.
(*)

روى عن عمر في الجمع بين الحج والعمرة وفيه قصة زيد بن صوحان وسلمان بن ربيعة وحكى عن هريم بن عبدالله التغلبي.
وعنه أبو وائل ومسروق وأبو إسحاق السبيعي وزر بن حبيش والشعبي وابراهيم النخعي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال روى عنه مجاهد انتهى وقد حكى البخاري عن ابن إسحاق ثنا ابان بن صالح عن مجاهد ثنا صبي
قال البخاري ومجاهد عن شقيق عن صبي أصح وقال مسلمة بن قاسم تابعي ثقة رأى عمر ابن الخطاب وعامة أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم.
(من اسمه صخر) 715 - د (أبي داود) صخر بن اسحاق مولى بني غفار حجازي.
روى عن عبدالرحمن بن جابر بن عتيك الانصاري.
وعنه أبو الغصن ثابت بن قيس المدني.
روى له أبو داود حديثا واحدا في مسند جابر بن عتيك.
716 - د (أبي داود) صخر بن بدر العجلي البصري.
روى عن سبيع بن خالد اليشكري وعنه أبوالتياح يزيد بن حميد الضبعي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في ترجمة سبيع بن خالد.
717 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) صخر بن جويرية أبو نافع مولى بني تميم ويقال مولى بني هلال.
روى عن أبي رجاء العطاردي وعائشة بنت سعد ونافع مولى ابن عمر وهشام بن عروة وعبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن أبي بكر وغيرهم.
وعنه أيوب السختياني وهو أكبر منه وأبو عمرو بن العلاء وهو من اقرانه وحماد بن زيد وبشر بن المفضل ويحيى القطان وابن علية وابن مهدي وابن المبارك وعلي بن نصر الجهضمى الكبير والمعافي بن عمران الموصلي والنضر بن محمد الحرشى وروح بن عبادة وعفان ووهب بن جرير وأبو الوليد وغيرهم وعلي بن الجعد وهو آخر من حدث عنه.

قال عبدالله بن احمد عن أبيه شيخ ثقة ثقة وقال ابن سعد كان مولى لبني تميم وكان ثقة ثبتا وقال عفان كان أثبت في الحديث واعرف به من جويرية بن اسماء وقال أبو زرعة
وأبو حاتم لا بأس به وقال أبو داود تكلم فيه النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين صالح وقال غيره عن يحيى ذهب كتابه فبعث إليه من المدينة.
قلت: الذي في تاريخ ابن ابي خيثمة رأيت في كتاب علي قال يحيى ابن سعيد ذهب كتاب صخر فبعث إليه من المدينة وفيه أيضا سمعت ابن معين يقول صخر ابن جويرية ليس حديثه بالمتروك إنما يتكلم فيه لانه يقال إن كتابه سقط وقال الذهلي ثقة حكاه الحاكم.
718 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) صخر بن حرب بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف الاموي أبو سفيان.
والد معاوية وأخوته.
كان رئيس المشركين يوم احد ورئيس الاحزاب يوم الخندق اسلم زمن الفتح ولقي النبي صلى الله عليه وسلم بالطريق قبل دخول مكة وشهد حنينا والطائف.
روى عنه ابن عباس حديث هرقل وقيس بن أبي حازم وابنه معاوية وقال النبي صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة من دخل دار أبي سفيان فهو آمن.
فحكى جعفر بن سليمان الضبعي عن ثابت البناني انه قال إنما قال النبي صلى الله عليه وسلم ذلك لان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا أوذي بمكة دخل دار أبي سفيان وقال ابراهيم بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن أبيه خمدت الاصوات يوم اليرموك والمسلمون يقاتلون الروم إلا صوت رجل يقول يا نصر الله اقترب يا نصر الله اقترب فرفعت رأسي انظر فإذا ابو سفيان بن حرب تحت راية ابنه يزيد ابن ابي سفيان.
قال علي بن المديني مات لست خلت من خلافة عثمان وقال الهيثم لتسع وقال الزبير بن بكار في آخرها وقال الواقدي وخليفة سنة (31) وكذا قال ابو عبيد وزاد ويقال سنة (2) وبه جزم ابن سعد وأبو حاتم الرازي وابن البرقي وقال المدائني سنة اربع وثلاثين وكذا قاله ابن مندة وزاد وكان مولده قبل الفيل بعشر سنين.
قلت: وذكر ابن اسحاق أن النبي صلى الله عليه وسلم أرسله إلى مناة بقديد فهدمها وقال العسكري ولاه

نجران وصدقات الطائف وروى يعقوب بن سفيان عن الاويسي عن ابراهيم بن سعد قصة اليرموك.
719 - د (أبي داود) صخر بن عبدالله بن بريدة بن الحصيب (1) الاسلمي المروزي.
روى عن أبيه عن جده حديث أن من البيان لسحرا.
وفيه قصة لصعصعة ليس له في السنن غيره وروى أيضا عن عكرمة وأبي جعفر محمد بن علي بن حسين.
وعنه أبو جعفر عبدالله بن ثابت النحوي المروزي وحجاج بن حسان القيسي ذكره ابن حبان في الثقات.
720 - ت (الترمذي) صخر بن عبدالله بن حرملة المدلجي (2) حجازي.
روى عن أبي سلمة بن عبدالرحمن وعامر بن عبدالله بن الزبير وعمر بن عبد العزيز وزياد بن أبي حبيب.
وعنه بكر بن مضر المصري.
قال النسائي صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلي ثقة وذكر ابن الجوزي أن ابن عدي وابن حبان اتهماه بالوضع ووهم في ذلك عليهما وإنما ذكرا ذلك في صخر بن عبدالله الحاجبي وقد اوضحته في لسان الميزان بشواهده.
721 - د (أبي داود) صخر بن العيلة (3) بن عبدالله بن ربيعة بن عمرو بن عامر بن أسلم ابن احمس الاحمسي.
له صحبة.
وروى حديثه ابان بن عبدالله بن أبي حازم الاحمسي عن عمه عثمان بن أبي حازم عن أبيه عن جده صخر بن العيلة أن النبي صلى الله عليه وسلم غزا ثقيفا.
قلت: قال ابن السكن والبغوي
__________
(1) صخر بن (الخطيب) في التقريب بمهملتين مصغرا من السادسة اه.
(2) (المدلجي) بوزنه المدركي نسبة إلى مدلج بطن من كنانة اه لب اللباب.
(3) في التقريب (العيلة) بفتح المهملة وسكون المثناة التحتانية اه.
(*)

ليس له غيره وذكره ابن سعد في مسلمة الفتح وقال روى عن النبي صلى الله عليه وسلم احاديث.
قال ابن عبد البر يقال أن العيلة أمه.
722 - 4 (الاربعة) صخر بن وداعة (1) الغامدي الاسدي حجازي.
سكن الطائف له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وآله اللهم بارك لامتي في بكورها.
وعنه عمارة بن حديد.
قال الترمذي لا يعرف لصخر غيره قال المزي وقد روى له حديث آخر لا تسبوا الاموات.
وساقه من عند الطبراني وفيه عبدالله بن محمد بن أبي مريم شيخه وهو ضعيف وباقي الاسناد ثقات.
قلت: وقال ابن السكن روى عنه عمارة وحده وقال الازدي لا يحفظ أن أحدا روى عنه إلا عمارة.
723 - صخر بن الوليد الفزاري الكوفي.
روى عن عمرو بن صليع وجري بن بكير.
روى عنه اسماعيل بن أبي خالد واسماعيل ابن رجاء والحارث بن حصيرة ذكره البخاري وابن أبي حاتم ولم يذكرا فيه جرحا وذكره ابن حبان في الثقات في اتباع التابعين ووقع في سند اثر علقه البخاري لعلي في المزارعة.
وقد ذكرته في ترجمة عمرو بن صليع.
(من اسمه صدقة) 724 - ق (ابن ماجة) صدقة بن بشير (2) المدني أبو محمد مولى العمريين ويقال مولى ابن عمر.
روى عن قدامة بن ابراهيم الجمحي.
وعنه ابراهيم بن المنذر وابراهيم بن محمد ابن
__________
(1) (وداعة) بفتح الواو (والغامدي) بالمعجمة وفي الخلاصة الاسدي باسكان المهملة اه.
(2) صدقة بن (بشير) بفتح الموحدة ثم المعجمة اه تقريب.
(*)

عرعرة وكناه واسماعيل بن أبي اويس وأبو بكر عبدالرحمن بن عبدالملك ابن شيبة الحزامي.
725 - خ د س ق (البخاري وأبي داود والنسائي وابن ماجة) صدقة بن خالد الاموي أبو العباس الدمشقي.
مولى أم البنين أخت معاوية وقيل أخت عمر بن عبد العزيز.
روى عن أبيه وزيد ابن واقد والاوزاعي وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وعتبة بن أبي حكيم وعثمان بن أبي العاتكة وهشام بن الغاز وجماعة.
وعنه يحيى بن حمزة الحضرمي والوليد بن مسلم وهو من اقرانه وأبو مسهر وقرأ عليه القرآن ومحمد بن المبارك الصوري وأبو النضر إسحاق ابن ابراهيم الفراديسي والهيثم بن خارجة وسعيد بن منصور وهشام بن عمار وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد عن أبيه ثقة ليس به بأس أثبت من الوليد بن مسلم صالح الحديث وقال ابن معين ودحيم وابن نمير والعجلي ومحمد بن سعد وأبو زرعة وأبو حاتم ثقة.
زاد ابن نمير وهو أوثق من صدقة بن عبدالله وصدقة بن يزيد وقال ابن معين كان صدقة أحب إلي أبي مسهر من الوليد وكان يحيى بن حمزة قدريا وصدقة أحب إلي منه وقال أبو زرعة الدمشقي سمعت أبا مسهر يقول صدقة صحيح الاخذ صحيح الاعطاء وقال الآجري عن أبي داود من الثقات هو اثبت من الوليد بن مسلم روى الوليد عن مالك عشرة أحاديث ليس لها أصل منها عن نافع أربعة قال دحيم وغيره مولده سنة ثماني عشرة ومائة وقال معاوية ابن صالح عن ابن معين ثقة توفي سنة سبعين أو إحدى وسبعين ومائة وقال هشام ابن عمار وغيره مات سنة ثمانين وقال دحيم مات سنة أربع وثمانين وكان كاتبا لشعيب.
قلت: وذكره ابن حبان وهو مولى أم البنين أخت معاوية بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان وقال النسائي في الكنى وابن عمار ثقة.
726 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة)
صدقة بن سعيد الحنفي الكوفي.
روى عن جميع بن عمير وبلال بن المنذر ومصعب بن شيبة العبدري.
وعنه ابنه

أبو حماد المفضل والثوري وزائدة وأبو بكر بن عياش وعبد الواحد بن زياد وأيوب ابن حاتم قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال (خ) عنده عجائب وضعفه ابن وضاح وقال الساجي ليس بشئ.
727 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) صدقة بن عبدالله السمين أبو معاوية ويقال أبو محمد الدمشقي.
روى عن زيد بن واقد وابراهيم بن مرة ونصر بن علقمة وموسى بن يسار الاردني (1) وزهير بن محمد وابن جريج وسعيد بن أبي عروبة وموسى بن عقبة وهشام بن عروة والاوزاعي وجماعة.
وعنه اسماعيل بن عياش وبقية والوليد بن مسلم ووكيع وعمرو بن أبي سلمة التنيسي وعلي بن عياش الحمصي ومحمد بن يوسف الفريابي وغيرهم.
قال عبدالله ابن أحمد عن أبيه ما كان من حديثه مرفوعا فهو منكر وما كان من حديثه مرسلا عن مكحول فهو اسهل وهو ضعيف جدا وقال في موضع آخر ليس يسوى شيئا احاديثه مناكير وقال المروزي عن أحمد ليس بشئ ضعيف الحديث وقال ابن معين والبخاري وأبو زرعة والنسائي ضعيف وقال مسلم منكر الحديث وقال عثمان الدارمي عن دحيم ثقة وقال أبو زرعة الدمشقي عن دحيم مضطرب الحديث ضعيف وقال يعقوب بن سفيان عن دحيم صدقة من شيوخنا لا بأس به قال فقلت له عبدالله بن يزيد يروي عنه مناكير فقال إن يحيى لم يحمل عنه وعن أمثاله عن صدقة إنما حملنا عن أبي حفص ضعيف وقال أبو زرعة شيخ.
وقال أبي شيخ يكتب حديثه وقال الدارقطني متروك كان بالبصرة ثم صار
بالكوفة ذكر صاحب الكمال أنه هو صدقة والد أبي حماد مفضل بن صدقة ووهم في
__________
(1) في التقريب (الاردني) بضم الهمزة والدال بينهما راء ساكنة ثم نون مشددة اه الحسن النعماني.
(*)

ذلك فإن والد أبي حماد اسمه صدقة بن سعيد كما تقدم وأما هذا فلم يخرجوا له شيئا (1).
728 - خ (البخاري) صدقة بن الفضل أبو الفضل الحافظ المروزي.
روى عن معتمر بن سليمان والوليد بن مسلم ويحيى القطان وابن علية وابن مهدي وأبي خالد الاحمر وغندر وأبي معاوية ومعاذ بن معاذ وأبي حمزة السكري وجماعة وعنه البخاري وأبو قدامة السرخسي وأبو محمد الدارمي وعبد الرحيم بن منيب ومحمد ابن نصر المروزي ومحمود بن آدم ويعقوب بن سفيان وغيرهم.
قال وهب بن جرير جرى الله صدقة ويعمر (2) وإسحاق عن الاسلام خيرا احيوا السنة بارض المشرق.
وقال عباس بن الوليد النرسى كنا نقول بخراسان صدقة وبالعراق أحمد وكذا قال عباس العنبري وزاد وزيد بن المبارك باليمن وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان صاحب حديث وسنة وقال البخاري مات سنة نيف وعشرين ومائتين.
وقال غيره سنة (3) وقيل سنة (26) وكان من المذكورين بالعلم والفضل والسنة.
قلت: وقال الدولابي ثقة ولاحمد بن سيار فيه ثناء مذكور في ترجمة عبيدالله بن عمر القواريري.
729 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) صدقة بن المثنى بن رياح (3) بن الحارث النخعي.
__________
(1) (فق - صدقة) بن عمرو الغساني عن عبادة بن ميسرة المنقري.
وعنه هشام ابن عمار الدمشقي.
(تمييز - صدقة) بن عمرو المكي.
عن عطاء.
وعنه الوليد ابن مسلم.
(خت م - ق صدقة) بن أبي عمران الكوفي قاضي الاهواز عن عون بن أبي
جحيفة وقيس بن مسلم.
وعنه أبو أسامة ومحمد بن بكر البرساني قال أبو حاتم صدوق ليس بذاك المشهور وقال ابن معين ليس بشئ اه خلاصة وهامشه (صدقة) ابن عيسى الحنفي.
ضعيف من السادسة لم يخرجوا له وهم عبد الغني في ذكره اه تقريب.
(2) هو يعمر بن بشر المروزي من كبار اصحاب ابن المبارك اه هامش الاصل.
(3) (رياح) بكسر الراء المهملة ثم التحتانية.
(*)

روى عن جده.
وعنه عيسى بن يونس وعبد الواحد بن زياد وحفص بن غياث وأبو اسامة ويحيى القطان ومحمد بن عبيد ومحمد بن فضيل ومحمد بن بشر العبدي وجماعة.
قال أحمد شيخ صالح وقال الآجري عن أبي داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قلت ووثقه العجلي.
730 - تمييز صدقة بن المثنى بن عبدالله الكعبي.
روى عن كعب بن مالك بن يزيد بن كعب.
وعنه عبدالرحمن بن عمرو بن جبلة ابن عبدالرحمن الباهلي أحد الضعفاء المتروكين.
731 - بخ د ت (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي) صدقة بن موسى الدقيقي أبو المغيرة ويقال أبو محمد السلمي البصري.
روى عن ثابت البناني وأبي عمران الجوني ومالك بن دينار ومحمد بن واسع وفرقد السبخى وغيرهم.
وعنه يزيد بن هارون وأبو داود الطيالسي وأبو نعيم وأبو سلمة التبوذكي ومسلم بن ابراهيم وعبد الصمد بن عبد الوارث وعلي بن الجعد وغيرهم.
قال مسلم بن ابراهيم ثنا صدقة الدقيقي وكان صدوقا وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس حديثه بشئ وقال ابن معين أيضا وأبو داود والنسائي والدولابي ضعيف وقال ابن عدي ما اقربه من السمين وبعض حديثه يتابع عليه وبعضه لا يتابع عليه وقال الترمذي ليس
عندهم بذاك القوي.
قلت: وقال أبو حاتم لين الحديث يكتب حديثه ولا يحتج به ليس بقوي وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم وقال ابن حبان كان شيخا صالحا إلا أن الحديث لم يكن من صناعته فكان إذا روى قلب الاخبار حتى خرج عن حد الاحتجاج به وقال البزار ليس بالحافظ عندهم وقال في موضع آخر ليس به بأس وقال الساجي ضعيف الحديث.
732 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) صدقة بن يسار الجزري.
سكن مكة.

وروى عن أبي عمرو المغيرة بن حكيم الصنعاني ومالك بن اوس بن الحدثان وعقيل ابن جابر بن عبدالله وسعيد بن جبير وطاووس بن كيسان والقاسم بن محمد والزهري وهو من اقرانه وغيرهم.
وعنه شعبة وابن جريج ومالك وابن إسحاق ومعمر والسفيانان والضحاك بن عثمان الحراني وجرير بن عبدالحميد وعدة.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة من الثقات وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال الآجري عن أبي داود ثقة قال قلت له من أهل مكة فقال من أهل الجزيرة سكن مكة وقال له سفيان بلغني أنك من الخوارج قال كنت منهم فعافانى الله منه.
قال أبو داود كان متوحشا يصلي بمكة جمعة وبالمدينة جمعة وقال ابن سعد توفي في أول خلافة بني العباس وكان ثقة قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وذكر بعضهم أنه عم محمد بن إسحاق بن يسار وهو وهم ممن قاله.
قلت: وقع في صحيح البخاري ضمنا في الحديث الذي اورده في اوائل الطهارة ويذكر عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في غزوة ذات الرقاع فرمى رجل بسهم الحديث فإن أبا داود وابن خزيمة وأبا يعلى اخرجوا حديث جابر من طريق محمد بن إسحاق حدثني صدقة بن يسار عن عقيل بن جابر عن أبيه.
وقد نبهت على ذلك في ترجمة عقيل ابن جابر في حرف العين وقال النسائي ويعقوب بن سفيان ثقة.
733 - صدقة أبو الهذيل.
تقدم ذكره في ترجمة صدقة بن أبي عمران.
(من اسمه صدى وصرد) 734 - ع (الستة) صدى (1) بن عجلان بن وهب ويقال ابن عمرو أبو أمامة الباهلي الصحابي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وعثمان وعلي وأبي عبيدة بن الجراح وعبادة ابن الصامت وعمرو بن عنبسة وغيرهم وعنه سليمان بن حبيب المحاربي وشداد بن عمار الدمشقي
__________
(1) بصيغة التصغير اه.
(*)

ومحمد بن زياد الالهاني وأبو سلام الاسود ومكحول الشامي وشهر بن حوشب والقاسم ابن عبدالرب ورجاء بن حيوة وسالم بن أبي الجعد وخالد بن معدان وأبو غالب الراسبي وسليم ابن عامر وجماعة.
قال ابن سعد سكن الشام وقال سليم بن عامر قلت له مثل من أنت يومئذ يعني يوم حجة الوداع قال أنا يومئذ ابن ثلاثين سنة قال ابن عيينة هو آخر من مات من الصحابة بالشام وقال اسماعيل بن عياش وأبو اليمان وأحمد بن محمد بن عيسى صاحب تاريخ حمص مات سنة إحدى وثمانين بحمص وقال عمرو بن علي وخليفة وأبو عبيد وغير واحد مات سنة (86) زاد بعضهم وهو ابن (91) سنة.
قلت: لا يستقيم هذا القدر من سنه مع قوله أنه كان يوم حجة الوداع ابن ثلاثين بل مقتضاه أن يكون جاوز المائة بست سنين أو اكثر وقال ابن حبان كان مع علي بصفين وقال البخاري قال خالد بن خلى عن محمد ابن حرب عن حميد بن ربيعة رأيت أبا امامة خارجا من عند الوليد في ولايته.
وقال ضمرة مات عبدالملك سنة (86).
قلت: هذا يقوي قول من قال أن أبا امامة مات سنة (6) وفي الطبراني من طريق راشد بن سعد وغيره عن أبي امامة ما يدل على أنه شهد أحدا لكن اسناده ضعيف.
735 - د (أبي داود)
صرد (1) بن أبي المنازل البصري.
روى عن حبيب بن أبي فضلان وقيل ابن أبي فضالة.
روى عنه محمد بن عبدالله الانصاري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه الصعب) 736 - ع (الستة) الصعب (2) بن جثامة بن قيس بن عبدالله بن يعمر الليثي الحجازي أخو محلم.
__________
(1) (صرد) بضم أوله وفتح ثانيه (وأبو المنازل) بالزاي واللام اه تق.
(2) في التقريب (الصعب) بفتح أوله وسكون المهملة ابن (جثامة) بفتح الجيم وتشديد المثلثة اه شريف الدين.
(*)

روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه عبدالله بن عباس قال أبو حاتم هاجر إلى النبي صلى الله عليه وسلم وكان ينزل بودان ومات في خلافة أبي بكر الصديق.
قلت: قال خليفة اسم جثامة وهب وأمه فاختة بنت حرب بن أمية وقال ابن حبان مات في آخر ولاية عمر ابن الخطاب وقال ابن مندة كان فيمن شهد فتح فارس انتهى وفارس كان فتحها زمن عثمان ويدل على ذلك ما رواه ابن السكن من طريق بقية بن الوليد عن صفوان بن عمرو حدثني راشد بن سعد قال لما فتحت اصطخر نادى مناد ألا إن الدجال قد خرج فرجع الناس فلقيهم الصعب بن جثامة فقال لقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا يخرج الدجال حتى يذهل الناس عن ذكره وحتى يترك الائمة ذكره على المنابر.
قال ابن السكن هذا حديث صالح الاسناد.
قلت: إنما اشار بقوله صالح الاسناد إلى ثقة رجاله لكن راشدا لم يدرك زمن الصعب والغرض انه عاش بعد أبي بكر ومما يؤيد ذلك أن يعقوب بن سفيان قال في تاريخه ثنا عمار عن سلمة عن ابن اسحاق حدثني عمر بن عبدالله عن عروة قال لما ركب أهل العراق في الوليد يعني ابن عقبة كانوا خمسة منهم الصعب بن جثامة.
قال وقد اخطأ
من قال مات الصعب في خلافة أبي بكر خطأ بينا.
737 - بخ (البخاري في الادب المفرد) الصعب بن حكيم بن شريك بن نملة الكوفي.
روى عن أبيه وعنه محبوب بن محرز القواريري وابن عيينة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه صعصعة) 738 - س (النسائي) صعصعة بن صوحان (1) بن حجر بن الحارث بن هجرس العبدي أبو عمر ويقال أبو طلحة أو أبو عكرمة الكوفي أخو زيد.
__________
(1) في التقريب صعصعة بن (صوحان) بضم المهملة وبالحاء المهملة اه.
(*)

روى عن عثمان وعلي وابن عباس وشهد مع علي صفين وكان أميرا على بعض الصف.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وابن بريدة والشعبي ومالك بن عمير والمنهال بن عمرو وغيرهم.
قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث توفي بالكوفة في خلافة معاوية وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يخطئ وذكره ابن عبد البر في الصحابة وقال كان مسلما على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يره وكان سيدا فصيحا خطيبا دينا وقال الشعبي كنت اتعلم منه الخطب ولعبد الله بن بريدة عنه رواية في سنن أبي داود في كتاب الادب منه في باب قول الشعر واغفل ذلك المزي.
739 - د (أبي داود) صعصعة بن مالك.
روى عن أبي هريرة في الرؤيا.
وعنه ابنه زفر وابن أخيه صابي بن يسار بن مالك.
قال النسائي وذكره ابن حبان في الثقات وقال ما أظنه لقي أبا هريرة.
740 - بخ س ق (البخاري في الادب المفرد والنسائي وابن ماجة) صعصعة بن معاوية بن حصين وهو مقاعس أبو عبادة بن النزال بن مرة ابن عبيد بن الحارث بن عمرو بن كعب بن سعد بن زيد مناة بن تميم عم الاحنف له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وأبي ذر وأبي هريرة وعائشة رضي الله عنهم.
وعنه ابنه عبدالله ومروان الاصغر والحسن البصري.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان في ولاية الحجاج على العراق.
روى له النسائي حديثا من طريق جرير ابن حازم عن الحسن لكنه قال عن صعصعة عن الفرزدق وقد اختلف في الحديث المذكور على الحسن فقيل عن صعصعة عم الفرزدق وقيل عن صعصعة عم الاحنف والتحقيق أن صعصعة بن ناجية جد الفرزدق لا عمه ابن غالب بن صعصعة وليس للفرزدق عم اسمه صعصعة.
قلت: توثيق النسائي له دليل على أنه عنده تابعي وكذا حيان إنما ذكره في التابعين وكذا صنع خليفة بن خياط.

741 - س (النسائي) صعصعة بن ناجية بن عقل بن محمد بن سفيان بن مجاشع بن دارم التميمي له صحبة أيضا.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في الموءودة وغيرها.
وعنه ابنه عقال والحسن البصري أيضا والطفيل بن عمرو.
قلت: هو الذي يليق أن يقال عم الفرزدق وإن كان هو بخلاف صعصعة بن معاوية فليس من قبيله.
742 - بخ م مد س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود في المراسيل والنسائي) الصعق (1) بن حزن بن قيس البكري ثم العيشي أبو عبد الله البصري.
روى عن الحسن البصري ومطر الوراق وقتادة وأبي جمرة الضبعي (2) والقاسم ابن
مطيب العجلى وغيرهم.
وعنه ابن المبارك ويونس بن محمد وأبو أسامة ويزيد بن هارون وعارم وموسى بن اسماعيل وشيان بن فروخ وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن ابن معين ليس به بأس وقال الدوري عن ابن معين ثقة وكذا قال أبو زرعة وأبو داود والنسائي وقال أبو حاتم ما به بأس وقال الآجري عن أبي داود قرة فوقه وقال محمد بن الحسين ابن أبي الجني حدثنا عارم عن الصعق وكانوا يرونه من الابدال ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال موسى بن اسماعيل ثنا الصعق وكان صدوقا وقال يعقوب بن سفيان صالح الحديث وقال العجلى ثقة وقال الدارقطني ليس بالقوي.
(من اسمه صفوان) 743 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) صفوان بن أمية بن خلف بن وهب بن حذافة بن جمح القرشي الجمحي.
أبو وهب وقيل أبو أمية.
__________
(1) في الخلاصة (الصعق) بسكون المهملة الثانية وكسرها وابن (حزن) في التقريب بفتح المهملة وسكون الزاي من السابعة.
(2) اسمه نصر بن عمران اه.
(*)

قتل أبوه يوم بدر كافرا وأسلم هو بعد الفتح وكان من المؤلفة وشهد اليرموك.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أولاده أمية وعبد الله وعبد الرحمن وابن ابنه صفوان بن عبدالله ابن صفوان وابن أخته حميد بن حجير وسعيد بن المسيب وعطاء وطاووس وعكرمة وطلاق بن المرقع وغيرهم.
وكان من اشراف قريش في الجاهلية والاسلام.
قيل أنه مات أيام قتل عثمان وقال المدائني مات سنة إحدى وأربعين وقال خليفة سنة (42).
744 - ع (الستة) صفوان بن سليم (1) المدني أبو عبد الله وقيل أبو الحارث القرشي الزهري
مولاهم الفقيه.
روى عن ابن عمر وأنس وأبي بسرة الغفاري وعبد الرحمن بن غنم وأبي امامة بن سهل وابن المسيب وأبي سلمة بن عبدالرحمن وسعيد بن سلمة من آل أبي الازرق وعبد الله ابن سلمان الاغر وعبد الرحمن بن سعد المقعد وعطاء بن يسار وجماعة.
وعنه زيد بن أسلم وابن المنكدر وموسى بن عقبة وهم من اقرانه وابن جريج ويزيد بن أبي حبيب ومالك والليث وابن أبي ذئب والدراوردي والسفيانان وابراهيم بن سعد وغيرهم.
قال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث عابدا وقال علي بن المديني عن سفيان حدثني صفوان بن سليم وكان ثقة وقال علي سمعت يحيى بن سعيد يقول هو أحب إلي من زيد بن أسلم وقال أبو بكر بن أبي الحصيب ذكر صفوان بن سليم عند أحمد فقال هذا رجل يستسقى بحديثه وينزل القطر من السماء بذكره وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة من خيار عباد الله الصالحين وقال العجلى وأبو حاتم والنسائي ثقة وقال يعقوب بن شيبة ثقة ثبت مشهور العبادة وقال مالك كان صفوان يصلي في الشتاء في السطح وفي الصيف في بطن البيت يتيقظ بالحر وبالبرد حق يصبح وقال أنس بن عياض رأيت صفوان ولو قيل له غدا القيامة ما كان عنده مزيد وقال أبو غسان النهدي سمعت ابن عيينة قال حلف صفوان أن لا يضع جنبه بالارض حتى يلقى الله فمكث على ذلك أكثر من ثلاثين سنة وقال المفضل الغلابي كان يرى القدر وقال يعقوب
__________
(1) (سليم) بضم السين وفتح اللام اه هامش الخلاصة.
(*)

ابن ابراهيم بن سعد عن أبيه عن محمد بن إسحاق حدثني صفوان بن سليم سنة اثنتين وثلاثين ومائة وفيها أرخ وفاته الواقدي وابن سعد وخليفة وأبو عبيد وابن نمير وغير واحد منهم أبو حسان الزيادي وزاد وهو ابن اثنتين وسبعين سنة وقال أبو عيسى الترمذي مات سنة (24).
قلت: وقال العجلى مدني رجل صالح وقال ابن حبان في الثقات كان من عباد أهل المدينة وزهادهم وقال الكتاني قلت لابي حاتم هل رأى صفوان أنسا قال لا
ولا يصح روايته عن أنس وقال أبو داود السجستاني لم ير احدا من الصحابة إلا أبا امامة وعبد الله بن بسر (1).
745 - د ت س فق (أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة في التفسير) صفوان بن صالح بن صفوان بن دينار الثقفي مولاهم أبو عبد الملك الدمشقي مؤذن الجامع.
روى عن الوليد بن مسلم ومروان بن محمد وابن عيينة ومحمد بن شعيب بن شابور وسويد بن عبد العزيز وغيرهم وعنه أبو داود روى له في كتاب القدر والترمذي والنسائي وابن ماجة في التفسير بواسطة عبد السلام بن عتيق الدمشقي ويزيد بن محمد بن عبد الصمد وابراهيم بن يعقوب الجوزجاني وجعفر بن محمد بن المفضل والحسن بن علي الخلال وأحمد بن المعلى بن يزيد الاسدي وزكرياء بن يحيى السجزي وأبو زرعة الرازي وأبو زرعة الدمشقي وبقي بن مخلد وعبد الله بن حماد الآملي وعلي بن الحسين بن الجنيد وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان ومحمد بن الحسن بن قتيبة وجماعة.
وقال الآجري عن أبي داود حجة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان منتحل مذهب أهل الرأي.
قال أبو زرعة الدمشقي أخبرنا أن مولده سنة ثمان أو تسع وستين وقال يعقوب بن سفيان مات سنة سبع وثلاثين ومائتين وقال عبدالرحمن بن الرواس سنة ثمان وقال أبو زرعة الدمشقي وعمرو بن دحيم سنة (9).
قلت: وقال الترمذي هو ثقة عند أهل الحديث ووثقه مسلمة بن قاسم وأبو علي الجياني وغيرهما وقال ابن حبان في آخر مقدمة
__________
(1) (صفوان) بن سليم في ابن أبي يزيد اه هامش الاصل.
(*)

الضعفاء سمعت ابن جوصا يقول سمعت أبا زرعة الدمشقي يقول كان صفوان بن صالح ومحمد بن مصفى يسويان الحديث يعني يدلسان تدليس التسوية.
746 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد).
صفوان بن أبي الصهباء التيمي الكوفي.
روى عن أبيه وبكير بن عتيق.
وعنه أبو نعيم ضرار بن صرد وعثمان بن زفر التيمي وقبيصة ويحيى الحماني.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأعاده في الضعفاء فقال منكر الحديث يروي عن الاثبات ما لا أصل له لا يجوز الاحتجاج به إلا فيما وافق الثقات وحكى عباس الدوري عن ابن معين قال صفوان بن أبي الصهباء كذا هو في تاريخ عباس رواية ابن الاعرابي عنه.
747 - بخ م س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم والنسائي وابن ماجة).
صفوان بن عبدالله بن صفوان بن أمية بن خلف الجمحي المكي القرشي.
كان زوج الدرداء بنت أبي الدرداء.
روى عنها وعن جده وعن أبي الدرداء وعلي وسعد بن أبي وقاص وابن عمر وحفصة بنت عمر.
روى عنه الزهري وأبو الزبير ويوسف ابن مالك وعمرو بن دينار.
قال سعد كان قليل الحديث وقال العجلى مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم في الدعاء يظهر الغيب وعند (س) وليس من البر الصيام في السفر.
قلت: وقال النسائي ثقة.
748 - س ق (النسائي وابن ماجة).
صفوان بن عبدالله بن يعلى بن أمية التميمي.
روى عن عمته سلمة ويعلى ابني أمية حديث الثنية.
وعنه به عطاء بن أبي رباح.
قاله محمد بن إسحاق عنه رواه غير واحد عن عطاء عن صفوان بن يعلى بن أمية عن أبيه وهو المحفوظ وسيأتي.
749 - صفوان بن عبدالرحمن أو عبدالرحمن بن صفوان يأتي في العين.

750 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة).
صفوان بن عسال (1) المرادي الجملي.
غزا مع النبي صلى الله عليه وسلم ثنتي عشرة غزوة وروى عنه وسكن الكوفة.
روى عنه زر ابن حبيش وعبد الله بن سلمة المرادي وحذيفة بن أبي حذيفة وأبو الغريف عبيدالله ابن خليفة وغيرهم.
751 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
صفوان بن عمرو بن هرم السكسكي (2) أبو عمرو الحمصي.
روى عن عبدالله بن بسر المازني الصحابي وجبير بن نفير وشريح بن عبيد الحضرمي وراشد بن سعد وسليم بن عامر ويزيد بن خمير وأبي إدريس السكوني وعبيدالله ابن بشر الحمصي وعبد الله بن بسر الحبراني وجماعة.
وعنه ابن المبارك وأبو إسحاق الفزاري وبقية وعيسى بن يونس وإسماعيل بن عياش ومعاوية بن صالح الحضرمي والوليد ابن مسلم وأبو المغيرة وعصام بن خالد وأبو اليمان وغيرهم.
قال العجلى ودحيم وأبو حاتم والنسائي ثقة زاد أبو حاتم لا بأس به وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لدحيم من أثبت بحمص قال صفوان وسمى جماعة وقال أبو حاتم سمعت دحيما يقول صفوان أكبر من جرير وقدمه وقال ابن خراش كان ابن المبارك وغيره يوثقه وقال أبو اليمان عن صفوان أدركت من خلافة عبدالملك وخرجنا في بعث سنة (94) وقال يزيد بن عبد ربه مات سنة (100) وقال سليمان بن سلمة مات سنة (8).
قلت: وذكر له البخاري أثرا معلقا سأذكره في ترجمة ضمرة بن حبيب وذكره ابن حبان في الثقات وقال النسائي في التمييز له حديث منكر في عمار بن ياسر.
__________
(1) في الخلاصة (عسال) بتشديد المهملة (والجملى) بفتح الجيم والميم في لب اللباب بضم الميم نسبة إلى مراد بطن من مذحج اه.
(2) (السكسكي والمرادي) في لب اللباب بفتح المهملتين وسكون الكاف الاولى نسبة إلى السكاسك بطن من كندة اه أبو الحسن.
(*)

752 - س (النسائي).
صفوان بن عمرو الضبي الحمصي الصغير.
روى عن علي بن عياش وبشر بن شعيب بن أبي حمزة وعبد الوهاب بن نجدة وغيرهم من أهل حمص وعنه النسائي.
وقال لا بأس به وأحمد بن عبد الواحد البرقعيدي ومحمد ابن عبدالله بن عبد السلام ومكحول البيروتي وأبو بكر محمد بن راشد بن معدان الاصبهاني.
قلت: ووثقه مسلمة بن قاسم.
753 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة).
صفوان بن عيسى الزهري أبو محمد البصري القسام.
روى عن يزيد بن أبي عبيد وعبيدالله بن سعيد بن أبي هند ومحمد بن عجلان وهشام ابن حسان وعبد الله بن هارون وأبي نعامة عمرو بن عيسى العدوى وهاشم بن هاشم وغيرهم، وعنه أحمد وإسحاق بن راهويه وعلي وأبو بكر بن أبي شيبة وبندار وأبو موسى وعباس بن عبد العظيم العنبري وأحمد بن إبراهيم الدورقي والذهلى وأبو قدامة السرخسي وعبد بن حميد وغيرهم.
قال أبو حاتم صالح وقال ابن سعد كان ثقة صالحا توفي بالبصرة سنة مائتين في خلافة هارون وقال البخاري مات سنة (198) وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثمان وتسعين أو أول سنة (99) وقيل سنة مائتين وقيل سنة (208) في أول رجب وكان من خيار عباد الله.
قلت: وقال العجلى بصري ثقة.
وقرأت: بخط الذهبي قول من قال إنه مات سنة (208) غلط.
754 - خ م ت س ق (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة).
صفوان بن محرز (1) بن زياد المازني وقيل الباهلي.
وقال الاصمعي كان نازلا في بني مازن وليس منهم.
روى عن ابن عمر وابن مسعود وعمران بن حصين وأبي موسى الاشعري وابن عباس وحكيم بن حزام وجندب بن عبدالله.
__________
(1) في هامش الخلاصة (محرز) بضم الميم واسكان الحاء المهملة وكسر الراء اه.
(*)

وعنه أبو صخرة جامع بن شداد وخالد بن عبدالله الاثبج وعاصم الاحول وقتادة ومحمد ابن واسع وعلي بن زيد بن جدعان وغيرهم قال أبو حاتم جليل وقال ابن سعد كان ثقة وله فضل وورع.
قال الواقدي توفي في ولاية بشر بن مروان وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (74) في ولاية عبدالملك وكان من العباد اتخذ لنفسه سربا يبكي فيه.
قلت: وروى محمد بن نصر في قيام الليل من طريق يزيد الرقاشى أن صفوان بن محرز كان إذا قام إلى التهجد قام معه سكان داره من الجن فصلوا بصلاته وقال العجلى بصري تابعي ثقة.
وقرأت بخط الذهبي ما نصه قتادة ومحمد بن واسع وعلي بن زيد بن جدعان إنما طلبوا العلم قبل التسعين وبعدها فهذا يدل على أن الواقدي وهم في تاريخ موته وتبعه ابن حبان.
قلت: ما وهم الواقدي فقد قال خليفة في الطبقات مات بعد انقضاء أمر ابن الزبير بقليل ومن هنا أخذ ابن حبان قوله مات سنة أربع لان قتل ابن الزبير كان آخر سنة ثلاث وما ذكره الحافظ أبو عبد الله الذهبي من أن الذين سماهم لم يطلبوا العلم إلا بعد ذلك لا يمنع سماعهم من صفوان فكم ممن سمع حديثا أو أحاديث قديما ثم اشتغل بعد مدة وطلب والله أعلم.
755 - س (النسائي).
صفوان بن موهب حجازي.
روى عن عبدالله بن عصمة الجشمى وعبد الله بن محمد بن صفوان بن صيفي ومسلم بن عقيل بن أبي طالب.
وعنه عطاء بن أبي رباح وعمرو بن دينار.
ذكره ابن حبان في الثقات.
756 - ق (ابن ماجة).
صفوان بن هبيرة التيمي العيشي (1) أبو عبد الرحمن البصري.
روى عن أبيه وأبي مكين نوح بن ربيعة وابن جريج وغيرهم.
وعنه ابنه الهيثم
والحسن بن علي الخلال ومحمد بن يحيى الذهلى وأبو بدر الغبرى وأبو قلابة الرقاشي وغيرهم.
__________
(1) في التقريب (العيشى) بالتحتانية والمعجمة وفي الخلاصة القيسي بتحتانية اه.
(*)

قال أبو حاتم شيخ وروى له ابن ماجة حديثا واحدا في الطب.
قلت: وقال العقيلى لا يتابع على حديثه ولا يعرف إلا به.
757 - بخ س (البخاري في الادب المفرد والنسائي).
صفوان بن أبي يزيد ويقال ابن سليم حجازي مدني.
روى عن أبي سعيد الخدري حديث من صام يوما في سبيل الله.
وعن حصين وقيل خالد وقيل القعقاع وقيل أبو العلاء بن اللجلاج عن أبي هريرة حديث لا يجتمع غبار في سبيل الله ودخان جهنم في منخرى مسلم.
وعنه ابنه الحجاج وسهيل بن أبي صالح وعبيدالله ابن أبي جعفر ومحمد بن عمرو بن علقمة.
ذكره ابن حبان في الثقات.
758 - خ م د ت (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي).
صفوان بن يعلى بن أمية التميمي.
روى عن أبيه.
وعنه ابن أخيه محمد بن يحيى بن يعلى وعطاء بن أبى رباح والزهري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت وقال روى عنه محمد جبير بن مطعم وحديثه عند ابن ماجة في الحج من رواية عبدالحميد بن جبير عن ابني يعلى عن أبيه وهو صفوان هذا كما جزم به المزي في الاطراف ولم يرقم له في هذا الكتاب.
759 - (البخاري في الادب المفرد).
الصقعب (1) بن زهير بن عبدالله بن زهير بن سليم الازدي الكوفي.
روى عن زيد بن أسلم وعطاء بن أبي رباح وعمرو بن شعيب وغيرهم وعنه جرير ابن حازم وحماد بن زيد وابن أخته (2) لوط بن يحيى أبو محنف وأبو إسماعيل الازدي وعباد بن عباد وغيرهم.
قال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم شيخ ليس بالمشهور وذكره ابن
حبان في الثقات.
__________
(1) في الخلاصة (الصقعب) باسكان القاف وفتح العين اه.
(2) في هامش الخلاصة ابن أخته بالمثناة الفوقانية اه.
(*)

(من اسمه الصلت) 760 - الصلت بن بهرام الكوفي التميمي أبو هاشم.
كذا ذكره الحافظ عبد الغني وحذفه المزي لانه لم يقف على رواية له في الكتب المذكورة وكان الاولى أن يذكره احتياطا.
قال البخاري سمع أبا وائل يذكره بالارجاء وقال ابن أبي حاتم روى عن أبي وائل وزيد بن وهب ونعيم بن ميسرة.
قال أبو معمر القطيعى حدثنا ابن عيينة ثنا الصلت بن بهرام وكان أصدق أهل الكوفة وقال أبو طالب عن أحمد بن حنبل وأبو بكر بن أبي خيثمة عن يحيى بن معين هو ثقة وقال ابن أبي حاتم عن أبيه صدوق ليس له عيب إلا الارجاء وذكره ابن حبان في الثقات فقال كوفي عزيز الحديث يروي عن جماعة من التابعين روى عنه أهل الكوفة وهو الذي روى عنه محمد ابن بكر المقري الكوفي وليس بالبرساني فقال ثنا الصلت بن مهران فوهم وإنما هو الصلت ابن بهرام.
قلت: هذا الذي رده جزم به البخاري عن شيخه علي بن المديني وهو أخبر بشيخه وقال البخاري في التاريخ قال لي علي ثنا محمد بن بكر البرساني عن الصلت ابن مهران حدثني الحسن البصري فذكر حديثا.
761 - خت (البخاري في التعاليق).
الصلت بن الحجاج الكوفي.
روى عن عطاء بن أبي رباح ويحيى الكندي والحكم بن عتيبة ومجالد بن سعيد وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات فقال يروي عن جماعة من التابعين.
روى عنه أهل الكوفة.
وذكره البخاري بروايته عن يحيى الكندي فقط وبرواية يحيى بن سعيد
القطان ولم يذكر فيه جرحا وذكر ابن أبي حاتم شيوخه الذين ذكرتهم ولم يسم أحدا ممن روى عنه ولم يذكر فيه شيئا.
قال البخاري في أوائل كتاب النكاح وروى عن يحيى الكندي عن الشعبي وأبي جعفر فيمن يلعب بالصبي إذا أدخله فيه فلا يتزوجن أمه.
قال

ويحيى هذا غير معروف لم يتابع عليه.
قلت: وهذا الاثر من رواية الصلت بن الحجاج عنه وهو على شرط المزي في ذكره عبدالرحمن بن فروخ الآتي فلهذا استدركته.
762 - الصلت (1) بن دينار الازدي الهنائي البصري أبو شعيب المجنون.
روى عن الحسن ومحمد وأنس ابني سيرين وأبي جمرة الضبعي وشهر بن حوشب وعقبة بن صهبان وأبي نضرة العبدي وغيرهم.
وعنه وكيع وصالح بن موسى الطلحي وجعفر بن سليمان الضبعي ومسلم بن ابراهيم وغيرهم.
قال أحمد متروك الحديث ترك الناس حديثه وقال ابن معين ليس بشئ وقال عمرو بن علي كثير الغلط متروك الحديث كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وقال الجوزجاني ليس بقوي وقال أبو زرعة لين وقال أبو حاتم لين الحديث إلى الضعف ما هو مضطرب الحديث وقال البخاري كان شعبة يتكلم فيه وقال أبو داود ضعيف وقال الترمذي تكلم بعض أهل العلم فيه وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي ليس حديثه بالكثير عامة ما يرويه مما لا يتابعه عليه الناس وقال يعقوب بن سفيان مرحى ضعيف ليس بشئ وقال يحيى بن سعيد ذهبت أنا وعوف نعوده فذكر عليا فنال منه فقال عوف لا شفاك الله.
قلت: وقال عبدالله بن ادريس عاب شعبة على الثوري روايته عن أبي شعيب وقال ابن معين في رواية ضعيف الحديث وقال البخاري في التاريخ لا يحتج بحديثه وقال ابن سعد ضعيف ليس بشئ وقال أبو أحمد الحاكم متروك الحديث وقال عبدالله بن أحمد في العلل نهاني أبي أن اكتب حديثه وقال علي بن الجنيد متروك وقال ابن حبان كان الثوري إذا حدث عنه يقول ثنا أبو شعيب ولا يسميه وكان أبو شعيب ينتقص عليا وينال منه على كثرة المناكير في روايته.
تركه أحمد ويحيى.
__________
(1) في التقريب (الصلت) بفتح أوله وآخره مثناه الهنائي بضم الهاء نسبة إلى هناءة بطن من الازد اه لب اللباب.
(*)

763 - د ت (أبي داود والترمذي).
الصلت بن عبدالله بن نوفل بن الحارث بن عبدالمطلب بن هاشم.
روى عن ابن عباس.
وعنه حصين بن عبدالرحمن الاشهلى والزهري وابن إسحاق ويوسف بن يعقوب بن حاطب.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال الزبير بن بكار كان فقيها عابدا وكان أبوه يشبه برسول الله صلى الله عليه وسلم وقال الترمذي قال البخاري حديث ابن اسحاق عن الصلت حديث حسن وقال البخاري في تاريخه الصلت أراه أخا إسحاق وعبد الله يعني ابني عبدالله الملقب ببه ابن الحارث بن عبدالمطلب فقال الحافظ عبد الغني بن سعيد هو ابن عم ببه لا ابنه.
قلت: السبب في ظن البخاري أنه ابن ببه أنه ترجم له هكذا الصلت بن عبدالله بن الحارث وكذا صنع ابن أبي خيثمة ويعقوب بن سفيان وأبو حاتم الرازي وابن حبان والظاهر أن جده نوفلا سقط عليهم فقد نسبه على الصواب ابن سعد وأبو عبيد والزبير والبلاذري وغيرهم.
764 - خ س (البخاري والنسائي).
الصلت بن عبد بن عبدالرحمن بن أبي المغيرة البصري أبو همام الخاركي (1).
روى عن مهدي بن ميمون وحماد بن زيد ويزيد بن زريع وعبد الواحد بن زياد ومسلمة بن علقمة وأبي عوانة والمغيرة بن عبدالرحمن الخزامي وغسان بن الاغر وابن عيينة وأبي أسامة وغيرهم.
وعنه البخاري وروى له النسائي بواسطة ابراهيم بن المستمر العروقي وأبو غسان روح بن حاتم البصري وعباس العنبري ومحمد بن مرزوق وغيرهم.
قال أبو حاتم صالح الحديث أتيته أيام الابصار فلم يتفق لي أن أسمع منه وذكره ابن حبان
في الثقات.
قلت: وقال أبو بكر البزار كان ثقة وقال الدارقطني ثقة وصحح له في الافراد حديثا تفرد به.
__________
(1) في لب اللباب في ذيل حل الخارفي أن (الخازكي) نسبة إلى خارك جزيرة قريبة من عمان وفي الخلاصة (الخازكي) بمعجمتين وكاف وخازك من سواحل البصرة اه أبو الحسن.
(*)

765 - م (مسلم).
الصلت بن مسعود بن طريف الجحدري (1) أبو بكر ويقال أبو محمد البصري.
ولي قضاء سر من رأى.
وروى عن سفيان بن موسى البصري وسليم بن أخضر وعباد ابن عباد المهلبي وحماد بن زيد وابن عيينة وهشيم ومحمد بن عبدالرحمن الطفاوي وخلق.
روى عنه مسلم حديثا واحدا في ترجمة سفيان بن موسى وابراهيم بن الجنيد وبقي ابن مخلد وعبد الله بن أحمد وأبو زرعة الرازي وأحمد بن النضر بن عبد الوهاب النيسابوري والحسن بن علي بن شبيب المعمرى وزكرياء بن يحيى الساجي وعبدان بن أحمد الاهوازي وابن أبي الدنيا وعبيد العجلى وأبو يعلى الموصلي وأبو بكر الباغندي وأبو القاسم البغوي وغيرهم.
قال صالح بن محمد البغدادي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات قبل الاربعين وقال محمد بن عبدالله الخضرمي مات سنة تسع وثلاثين ومائتين.
قلت: قال ابن عدي سمعت عبدان يقول نظر عباس بن عبد العظيم العنبري في جزء لي فقال عن الصلت بن مسعود فقال يا بني اتقه.
قال ابن عدي لم يبلغني عن أحد في الصلت كلاما إلا هذا وقد اعتبرت حديثه فلم أجد فيه ما يجوز أن أنكره عليه وهو عندي لا بأس به وقال العقيلى له أحاديث وهم فيها إلا أنه ثقة وكذا قال مسلمة في تاريخه.
766 - مد (أبي داود في المراسيل).
الصلت السدوسي مولاهم تابعي.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في الذبيحة.
وعنه ثور بن يزيد الرحبي.
وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكنه ذكره في اتباع التابعين وقال ابن حزم مجهول.
__________
(1) في لب اللباب (الجحدرى) بفتح أوله وثالثه ومهملات نسبة إلى جحدر بتقديم الجيم اسم قبيلة اه أبو الحسن.
(*)

(من اسمه صلة وصنابح) 767 - ع (الستة).
صلة بن زفر العبسي (1) أبو العلاء ويقال أبو بكر الكوفي.
روى عن عمار بن ياسر وحذيفة بن اليمان وابن مسعود وعلي وابن عباس وعنه أبو وائل وهو اكبر منه وربعي بن خراش وهو من اقرانه والمستورد بن الاحنف وأبو إسحاق السبيعي وأيوب السختياني وغيرهم.
قال ابن خراش كوفي ثقة وقال الخطيب كان ثقة وقال شعبة قلب صلة من ذهب وذكره ابن حبان في الثقات وقال خليفة مات في ولاية مصعب بن الزبير.
قلت: وكذا قال ابن سعيد زاد وكان ثقة وله احاديث وقال اسحاق ابن منصور عن ابن معين ثقة ونقل ابن خلفوان توثيقه عن ابن نمير وابن صالح يعني العجلى وقال أبو وائل لقيت صلة وكان ما علمت برا وروى ابن أبي حاتم من طريق شعبة عن أبي اسحاق عن صلة عن حذيفة قال قلب صلة بن زفر من ذهب يعني انه منور كالذهب.
768 - صنابح بن الاعسر (2) الاحمسي البجلي ويقال فيه الصنابحي.
له صحبة سكن الكوفة وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثا واحدا إلا اني فرطكم على الحوض الحديث.
وعنه بن قيس بن أبي حازم.
قلت: قال البخاري قال ابن عيينة ويحيى ومروان وابن نمير عن اسماعيل عن قيس عن الصنابح وقال وكيع وابن المبارك عن
الصنابحي والاول اصح وقال ابن المديني ويعقوب بن شيبة وابن السكن من قال فيه الصنابحي فقد اخطأ ولم يرو عنه إلا قيس بن أبي حازم وليس هو الذي يروي عنه الحارث
__________
(1) صلة بن زفر (العبسي) في الخلاصة بموحدة اه.
(2) في الخلاصة (صنابح) بضم الصاد وفتح النون وكسر الباء الموحدة وابن (الاعسر) بمهملات اه أبو الحسن.
(*)

ابن وهب وقال ابن البرقي جاء عنه حديثان.
قلت: ذكرهما الترمذي في العلل المفرد عن البخاري وأعل الثاني بمجالد وقد اخرجهما الطبراني في الكبير وزاد حديثا ثالثا من رواية الحارث عنه فكأنهما عنده واحد.
(من اسمه صهيب) 769 - صهيب بن سنان أبويحيى وقيل أبو غسان النمري المعروف بالرومي.
اصله من النمر بن قاسط سبته الروم من نينوى وزعم عمارة بن وثيمة أن اسمه عبدالملك وقال ابن سعد كان أبوه أو عمه عاملا لكسرى على الايلة فسبت الروم صهيبا وهو غلام فنشأ بينهم فابتاعه كلب منهم فاشتراه عبدالله بن جدعان التيمي منهم فأعتقه ويقال بل هرب صهيب من الروم إلى مكة فحالف عبدالله بن جدعان واسلم قديما وهاجر فادرك النبي صلى الله عليه وسلم بقباء وشهد بدرا والمشاهد بعدها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وعلي وعنه بنوه حبيب وضمرة وسعد وصالح وصيفي وعباد وعثمان ومحمد وابن عمر وجابر ابن عبدالله الانصاري وابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف واسلم مولى عمر وعبد الرحمن ابن أبي ليلى وكعب الاحبار وسعيد بن المسيب وشعيب بن عمرو بن سليم وابن ابنه زياد ابن صيفي بن صهيب وغيرهم قال ابن سعد مات بالمدينة في شوال سنة ثمان وثلاثين وقيل بلغ (73) سنة وقال يعقوب بن سفيان وهو ابن (84) سنة وصلى عليه سعد بن أبي وقاص قلت: وقال أبوزكرياء الموصلي في الطبقات كان من المستضعفين بمكة والمعذبين في الله
اسلم بعد بضعة وثلاثين رجلا وقال أنس قال النبي صلى الله عليه وسلم صهيب سابق الروم وقيل فيه نزلت * (ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات الله) * واليه اوصى عمر ان يصلي بالناس حتى يجتمع أهل الشورى على رجل.
770 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
صهيب مولى العباس وقيل اسمه صهيبان.
روى عن مولاه العباس بن عبدالمطلب وعثمان وعلي رضي الله عنهم.
وعنه أبو صالح السمان وذكره ابن حبان في الثقات.

771 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي).
صهيب أبو الصهباء البكري البصري ويقال المدني مولى ابن عباس.
روى عن مولاه ابن عباس وابن مسعود وعلي بن أبي طالب وعنه سعيد بن جبير ويحيى بن الجزار وأبو معاوية البجلى وأبو نضرة العبدي وطاووس.
قال ابو زرعة ثقة وقال النسائي أبو الصهباء صهيب بصري ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات له ذكر في صحيح مسلم في حديث داود عن أبي نضرة عن أبي سعيد في الصرف.
772 - س (النسائي).
صهيب الحذاء أبو موسى المكي مولى ابن عامر.
روى عن عبدالله بن عمرو.
وعنه عمرو بن دينار ذكره ابن حبان في الثقات وفرق أبو حاتم بينه وبين أبي موسى الحذاء روى عن عبدالله بن عمرو ايضا عنه حبيب ابن أبي ثابت ومجاهد وقال فيه لا يعرف ولا يسمى.
قلت: وقال ابن القطان لا يعرف له عنده حديث في قتل العصفور بغير حق وقال ابن أبي حاتم روى عن الثوري عن حبيب ابن أبي ثابت عن أبي موسى وروى الاعمش عن حبيب عن عبدالله بن باباه بدل أبي موسى ورجح أبو حاتم رواية الثوري.
773 - س (النسائي).
صهيب مولى العتواريين (1) مدني.
روى عن أبي هريرة وأبي سعيد.
وعنه نعيم بن عبدالله المجمر.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عنه أبو يعفور.
قلت: ما اظن هذا إلا من تصحيف بعض النساخ فالذي في ثقات ابن حبان روى عنه نعيم المجمر وقد ذكر الحاكم انه لم يرو عنه غيره وكذا أخرج ابن حبان حديثه في صحيحه من طريق نعيم عنه (2).
__________
(1) وفي الخلاصة العتواري بضم المهملة اه.
(2) صهيب الرومي هو ابن سنان اه هامش الاصل.
(*)

(من اسمه صيفي) 774 - ت (الترمذي).
صيفي بن ربعي الانصاري أبو هشام ويقال أبو هاشم الكوفي.
روى عن ابيه وعبد الله بن عمر العمري وأبي معشر المدني وعبد الرحمن بن سليمان ابن الغسيل وغيرهم.
وعنه أبو كريب والحسين بن يزيد الطحان ومحمد بن منصور الجعفي ويقال الكلبي واسماعيل بن موسى بن عثمان قال أبو حاتم صالح الحديث ما ارى بحديثه بأسا وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وقال في موضع آخر ربما خالف عنده له حديث أنهلك وفينا الصالحون.
775 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
صيفي بن زياد الانصاري أبو زياد ويقال أبو سعيد المدني مولى افلح مولى أبي أيوب ويقال مولى أبي السائب الانصاري.
روى عن أبي السائب مولى هشام بن زهرة وأبي سعيد الخدري وأبي اليسر كعب ابن عمرو.
وعنه عبدالله بن عمر وابن عجلان وسعيد المقبري وسعيد بن أبي هلال ومالك
وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وابن أبي ذئب قال النسائي صيفي روى عنه ابن عجلان ثقة قال صيفي مولى افلح ليس به بأس روى عنه ابن أبي ذئب كذا فرق بينهما وهما واحد وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث أبي سعيد في قتل الانصاري الحية على فراشه وموته وعند أبي داود والترمذي حديث في الاستعاذة من الهرم وغير ذلك.
قلت: صوب الحافظ وأبو عبد الله الذهبي فيما قرأت بخطه تفرقة النسائي بينهما وانهما كبير وصغير فالكبير روى عن أبي اليسر كعب بن عمرو وروى عنه محمد بن عجلان والصغير روى عن أبي السائب روى عنه مالك والله أعلم.
776 - ق (ابن ماجة).
صيفي بن صهيب بن سنان الرومي.
روى عن ابيه.
وعنه بنوه زياد وعبد الحميد وحذيفة وعمرو بن دينار قهرمان آل الزبير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال روى عنه ابنه زياد.

* (حرف الضاد) * (من اسمه ضبارة) (1) 777 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
ضبارة (2) بن عبدالله بن مالك بن أبي السليك الحضرمي.
ويقال الالهاني أبو شريح الحمصي ومنهم من ينسبه إلى جده ومنهم من ينسبه إلى أبي السليك وقيل هم ثلاثة.
روى عن ابيه مالك ودويد بن نافع وأبي الصلت الشامي.
وعنه ابنه محمد وبقية واسماعيل بن عياش.
قال الجوزجاني روى حديثا معضلا وذكره ابن حبان في الثقات وقال يعتبر حديثه من رواية الثقات عنه.
قلت: وذكره ابن عدي في الكامل وساق له ستة احاديث مناكير وفرق تبعا للبخاري بين ضبارة بن عبدالله ابن أبي السليك فقال فيه القرشي وبين ضبارة بن مالك بن أبي السليك فقال فيه الحضرمي
وقال ابن القطان اخاف ان يكونا واحدا اضطرب بقية فيه ويحتاج من جعلهما واحدا ان يضم إلى كونه قرشيا أن يكون حضرميا مولا أو حلف لاحد القبيلتين وكيفما كان فهو مجهول.
(من اسمه ضبة وضبيعة) 778 - م د ت (مسلم وأبي داود والترمذي).
ضبة بن محصن العنزي (3) البصري.
__________
(1) زاد على هامش الاصل هنا ترجمة (ضبارة) بن أبي السليك و (ضبارة) ابن مالك اه.
(2) في الخلاصة (ضبارة) بضم اوله وفتح الموحدة وفي التقريب (السليك) بفتح المهملة اه.
(3) (العنزي) بفتح المهملة والنون وكسر الزاي نسبة إلى عنزة بن أسد بن ربيعة ابن نزار بن معد بن عدنان اه لب اللباب.
(*)

روى عن عمر وأبي موسى وأبي هريرة وأم سلمة رضى الله عنهم.
وعنه عبدالرحمن ابن أبي ليلى والحسن وقتادة وميمون بن مهران وعبيدالله بن يزيد بن الاقنع الباهلي ذكره ابن حبان في الثقات.
له في الكتب حديث واحد في الاسراء قال ابن سعد كان قليل الحديث وقال محمد بن عبدالله الازدي الاندلسي هو ثقة مشهور.
779 - د (أبي داود).
ضبيعة (1) بن حصين الثعلبي أبو ثعلبة ويقال ثعلبة بن ضبيعة الكوفي.
روى عن حذيفة ومحمد بن مسلمة.
وعنه أبو بردة بن أبي موسى الاشعري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا واحدا في ذكر الفتنة من وجهين سماه في احدهما ضبيعة وفي الآخر ثعلبة وقد رجح البخاري وغيره انه ضبيعة.
(من اسمه الضحاك) 780 - ق (ابن ماجة).
الضحاك بن أيمن الكلبي (2) من بني عوف.
كان مع الوليد بن يزيد حين قتل.
له ذكر وروى ابن لهيعة عن الضحاك بن أيمن عن الضحاك بن عبدالرحمن بن عرزب عن أبي موسى في فضل ليلة النصف من شعبان وهو حديث مختلف في اسناده.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يدرى من هو.
781 - ت (الترمذي).
الضحاك بن حمرة (3) بالراء المهملة الاملوكي الواسطي.
أرسل عن أنس وروى عن عمرو بن شعيب والحجاج بن ارطاة وقتادة وغيرهم وعنه
__________
(1) في التقريب (ضبيعة) بالتصغير اه.
(2) (الكلبي) نسبة إلى كلب بطن اه.
لب اللباب.
(3) (حمرة) في التقريب بضم المهملة (والاملوكي) في لب اللباب بضم اوله واللام نسبة إلى املوك بطن من ردمان قبيلة من رعين اه.
(*)

بقية وأبو سفيان سعيد بن يحيى الحميري وعفير بن معدان ويمان بن عدي ومحمد بن حرب الخولاني ومحمد بن حمير وأبو المغيرة وغيرهم.
قال ابن معين ليس بشئ وقال أبو الجوزجاني غير محمود في الحديث وقال النسائي والدولابي ليس بثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث في ترجمة أبي سفيان الحميرى.
قلت: حسن الترمذي حديثه وقال ابن زنجويه ثنا اسحاق ثنا بقية عن الضحاك وكان ثقة وقال البرقاني عن الدارقطني ليس بالقوي يعتبر به وقال ابن عدي احاديثه غرائب وقال بعض النسخ متروك الحديث وقال ابن شاهين في الثقات وثقه اسحاق بن راهويه، قلت: وهو كما قال قد قال في مسنده انه ثقة.
782 - 4 (الاربعة).
الضحاك بن سفيان الكلابي أبو سعيد.
له صحبة.
كان ينزل نجدا ويقال لما رجع النبي صلى الله عليه وسلم من الجعرانة بعثه على بني كلاب لجمع صدقاتهم روى عن النبي صلى الله عليه وسلم انه كتب إليه ان يورث امرأة أشيم الضبابي من دية زوجها.
روى عنه سعيد بن المسيب وليس له في الكتب غيره وروى الحسن البصري حديثا آخر.
قلت: نسبه ابن السكن وغيره الضحاك بن سفيان بن عوف بن كعب بن أبي بكر بن كلاب.
783 - خ م ص (البخاري ومسلم والنسائي في خصائص علي).
الضحاك بن شراحيل ويقال ابن شرحبيل الهمداني المشرقي (1).
نسبة إلى مشرق قبيلة من همدان.
روى عن أبي سعيد الخدري ومالك بن أوس ابن الحدثان.
وعنه حبيب بن أبي ثابت وسلمة بن كهيل والاعمش والزهري وعبد الملك ابن ميسرة، ذكره ابن حبان في الثقات له عندهم حديثان احدهما في ذكر الخوارج والآخر في فضل سورة الاخلاص.
قلت: وذكر أبي بكر البزار في مسنده انه ارتفعت جهالته برواية الزهري وغيره عنه.
قال ويرون انه الضحاك بن مزاحم.
__________
(1) المشرقي في التقريب بكسر أوله ثم معجمة وقاف ذكر في حاشية الخلاصة نقلا عن شرح مسلم بفتح الميم وكسر الراء فقد صحف اه.
(*)

784 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة).
الضحاك بن شرحبيل بن عبدالله بن نوف الغافقي (1) أبو عبد الله المصري.
روى عن أبي هريرة وابن عمر وزيد بن أسلم وأعين بن يحيى الانصاري نزيل مصر وعامر بن يحيى المعافري.
وعنه حيوة بن شريح وسعيد بن ابي أيوب وسعيد ابن أبي هلال وابن لهيعة ورشد بن سعد وابو السوار عبدالله بن المسيب مولى قريش وغيرهم قال أبو زرعة لا بأس به صدوق وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال الحافظ ابو محمد المنذري يشبه ان يكون رواية الضحاك عن الصحابة مرسلة لان البخاري وابن يونس لم
يذكرا له رواية عن الصحابة انتهى وكذا أبو حاتم ويعقوب بن سفيان لم يذكرا له رواية عن صحابي وقال مهنأ سألت أحمد عن الضحاك بن شرحبيل فقال ضعيف.
قلت: وروى له الترمذي حديثه عن زيد بن اسلم عن ابيه عن عمر في الوضوء مرة مرة وعنه رشدين بن سعد وغيره، قال وهذا ليس بشئ والصواب عن زيد بن اسلم عن عطاء ابن يسار عن ابن عباس انتهى وحديث رشدين أخرجه ابن ماجة ولم يرقم المزي للضحاك رقم (ت).
785 - س (النسائي).
الضحاك بن عبدالرحمن بن أبي حوشب النصري (2) أبو زرعة ويقال أبو بشر الدمشقي.
رأى واثلة (3) وروى عن مكحول وعطاء بن أبي مسلم الخراساني وبلال بن سعد وعبد الله ابن أبي زكرياء والقاسم بن مخيمرة وغيرهم.
وعنه صدقة بن المنتصر وعيسى بن يونس ومحمد ابن شعيب بن شابور قال قال عمر لصهيب مالي أرى عليك خاتم الذهب قال قد رآه من هو خير منك.
والوليد ابن مسلم والوليد بن مزيد وقال أبو زرعة الدمشقي عن دحيم ثقة
__________
(1) (الغافقي) بمعجمة وفاء مكسورة ثم قاف نسبة إلى غافق من الازد اه.
(2) (النصري) هنا في التقريب والخلاصة بالنون اه.
(3) زاد في هامش الخلاصة يخضب بالحناء اه.
(*)

ثبت وقال أبو حاتم هو من اجلة أهل الشام وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له النسائي حديثا واحدا في خاتم الذهب وقال منكر.
786 - قد ت ق (أبي داود في القدر والترمذي وابن ماجة).
الضحاك بن عبدالرحمن بن عرزب (1) ويقال عرزم الاشعري أبو عبد الرحمن ويقال أبو زرعة الاردني (2) الطبراني.
روى عن أبيه وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعبد الرحمن بن غنم الاشعري وعبد الرحمن بن أبي ليلى.
وعنه عبدالله بن علي بن زيد وعيسى بن سنان ومكحول والزبير بن سليم وعبد الله بن نعيم الاردني وأبو طلحة الخولاني والاوزاعي.
وقال العجلى تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات قال أبو مسهر كان ولي دمشق مرتين وكان عمر ابن عبد العزيز مات وهو وال عليها.
قلت: وقال خليفة في الطبقات مات سنة خمس ومائة.
787 - م 4 (مسلم والاربعة).
الضحاك بن عثمان بن عبدالله بن خالد بن حزام الاسدي الحزامي (3) أبو عثمان المدني القرشي.
يروي عن نافع مولى ابن عمر وسالم أبي النضر وابراهيم بن عبدالله بن حنين وأيوب ابن موسى وبكير بن عبدالله بن الاشج وزيد بن أسلم وسعيد المقبري وصدقة بن يسار وعبد الله بن دينار وعبد الله وهشام ابني عروة بن الزبير وعمارة بن عبدالله بن صياد وقطن ابن وهب وأبي الرجال محمد بن عبدالرحمن الانصاري ومخرمة بن سليمان ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه ابنه عثمان وابن ابنه الضحاك بن عثمان وابن عمه عيسى ابن
__________
(1) في التقريب (عرزب) بفتح المهملة وسكون الراء وفتح الزاي المعجمة ثم موحدة قد تنقل ميما اه.
(2) (الحزامى) في التقريب بكسر أوله وبالزاي اه أبو الحسن.
(3) الازدي.
(*)

المغيرة بن الضحاك والثوري ووكيع وأبو بكر الحنفي وابن أبي فديك وزيد بن الحباب وابن وهب وابن المبارك ويحيى القطان وأبو ضمرة انس بن عياض.
قال أحمد وابن معين ومصعب الزبيري ثقة وقال أبو داود ثقة وابنه عثمان ضعيف وقال أبو زرعة ليس بقوي وقال ابو حاتم يكتب حديثه ولا يحتج به وهو صدوق
وذكره ابن حبان في الثقات وقال محمد بن سعد كان ثبتا.
مات بالمدينة سنة ثلاث وخمسين ومائة.
قلت: بقية كلامه وكان ثقة كثير الحديث وقال ابن بكير ثقة مدني وقال ابن نمير لا بأس به جائز الحديث وقال علي بن المديني الضحاك بن عثمان ثقة وقال ابن عبد البر كان كثير الخطأ ليس بحجة.
788 - تمييز الضحاك بن عثمان بن الضحاك بن عثمان حفيد الذي قبله.
روى عن جده ومالك وموسى بن ابراهيم بن صديق.
وعنه ابنه محمد وابراهيم ابن المنذر وقرة بن حبيب.
قال أحمد بن علي الابار وسألت مصعبا الزبيري عن الضحاك ابن عثمان فقال الكبير ثقة والصغير الذي أدركناه ثقة وقال الخطيب كان علامة قريش بالمدينة باخبار العرب وايامها واشعارها وأحاديث الناس وكان من أكبر أصحاب مالك.
قلت: هذا كلام الزبير بن بكار وزاد كان هو وأبوه عثمان بن الضحاك يجالسان مالكا وقال الزبير بن بكار أيضا لما ولي الرشيد عبدالله بن مصعب اليمن استخلف عليها الضحاك ابن عثمان بن الضحاك قال ومات الضحاك بمكة منصرفه من اليمن يوم التروية سنة ثمانين ومائة بعدما أقام باليمن سنة وخلفه ابنه محمد بن الضحاك في العلم والادب ومات شابا.
789 - تمييز الضحاك بن عثمان.
غير مشهور.
روى عن أبي حماد خادم الثوري قصة.
قال محمد بن المنذر شكر حدثني محمد ابن حماد حدثني الضحاك بن عثمان من أهل عين زربة.

790 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) الضحاك بن فيروز الديلمي (1) الا بناوي ويقال الفلسطيني.
روى عن أبيه.
وعنه عروة بن غزية وكثير الصنعاني وأبو وهب الجيشاني.
ذكره
معاوية بن صالح عن ابن معين في تابعي أهل اليمن وقال البخاري الضحاك بن فيروز عن أبيه.
وعنه ابن وهب لا يعرف سماع بعضهم من بعض وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وصحح الدارقطني سند حديثه وقال ابن القطان مجهول.
791 - س (النسائي) الضحاك بن قيس بن خالد بن وهب بن ثعلبة بن وائلة بن عمرو بن شيبان ابن محارب بن فهر بن مالك الفهري القرشي أبو أنيس ويقال أبو أمية أو أبو سعيد أو أبو عبد الرحمن أخو فاطمة بنت قيس.
وهي أكبر منه مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمر وحبيب بن مسلمة.
وعنه معاوية بن أبي سفيان وهو أكبر منه وتميم بن طرفة والحسن البصري وسعيد بن جبير وسماك بن حرب وعبد الملك بن عمير وجماعة شهد فتح دمشق وسكنها إلى حين وفاته وشهد صفين مع معاوية وغلب على دمشق ودعا إلى بيعة ابن الزبير ثم دعا إلى نفسه وقتل بمرج راهط في قتاله لمروان بن الحكم سنة أربع أو خمس وستين وكان مولده قبل وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بنحو ست سنين أو أقل.
ذكره مسلم في حديث وروى له النسائي حديثا واحدا في الصلاة على الجنازة.
قلت: صحح ابن عساكر أن كنيته أبو أنيس والجمهور على ان وقعة مرج راهط كان في ذي الحجة سنة (4).
792 - تمييز الضحاك بن قيس آخر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يذكر سماعا في خفض المرأة.
روى عنه عبدالملك بن عمير.
__________
(1) (الديلمي) بفتح أوله واللام نسبة إلى الديلم بلدة معروفة اه لب اللباب.
(*)

فرق ابن معين بينه وبين الفهري وتبعه الخطيب في المتفق والمفترق.
قال المفضل الغلابي في أسئلة ابن معين وسألته عن حديث حدثنيه عبدالله بن جعفر هو الرقي عن عبيدالله بن عمر
وهو الرقي حدثني رجل من أهل الكوفة (1) عن الضحاك بن قيس قال كان بالمدينة امرأة يقال لها أم عطية تخفض الجواري فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم إخفضي (2) ولا تنهكي.
فقال الضحاك بن قيس ليس بالفهري انتهى وقد أخرج أبو داود الحديث المذكور من طريق مروان بن معاويه عن محمد بن حسان الكوفي عن عبدالملك بن عمير عن أم عطية ولم يذكر الضحاك بن قيس وقال بعده روى عن عبيدالله بن عمر وعن عبدالملك بن عمير بمعناه وليس بقوي انتهى.
ورواية عبيدالله بن عمر وهكذا أخرجها ابن مندة في المعرفة في ترجمة الضحاك بن قيس الفهري من طريق منصور بن صقير عن عبيدالله بن عمرو عن عبدالملك بن عمير لكنه قال عن الضحاك بن قيس قال كانت أم عطية خافضة فذكره وقد أدخل عبدالله بن جعفر الرقي وهو أوثق من منصور بين عبيدالله وعبد الملك الرجل الكوفي الذي لم يسمه فيظهر من رواية مروان بن معاوية انه محمد بن حسان الكوفي فهو الذي تفرد به وهو مجهول كما سيأتي في ترجمته ويحصل من هذا انه اختلف على عبدالملك بن عمير هل رواه عن أم عطية بواسطة أو لا وهل رواه الضحاك عن النبي صلى الله عليه وسلم وسمعه منه أو أرسله أو أخذه عن أم عطية أو أرسله عنها كل ذلك محتمل وينبغي التنبيه على ذلك هنا كنظائر لذلك عند المزي.
793 - ع (الستة).
الضحاك بن مخلد بن الضحاك بن مسلم بن الضحاك الشيباني أبو عاصم النبيل البصري.
قيل انه مولى بني شيبان وقيل من أنفسهم.
روى عن يزيد بن أبي عبيد وأيمن بن نابل وشبيب بن بشر وسليمان التيمي وعثمان بن سعد الكاتب ومعرف بن خربوذ وابن عون وابن
__________
(1) الظاهر انه سقط هنا عن عبدالملك بن عمير كما هو المصرح في آخر الترجمة.
(2) الخفض للنساء كالختان للرجال ولا (تنهكي) أي لا تبالغي اه.
(*)

عجلان وابن أبي ذئب وابن جريج والاوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وثور بن يزيد الرحبى وجعفر بن يحيى بن ثوبان وحنظلة بن أبي سفيان وحيوة بن شريح وزكرياء بن إسحاق والثوري وشعبة وسعيد بن أبي عروبة وعبد الحميد بن جعفر وعزرة بن ثابت وعمر بن محمد ابن زيد العمري وعثمان بن الاسود وعمر بن سعيد بن أبي حسين ومالك بن أنس وهشام ابن حسان ومظاهر بن أسلم وقرة بن خالد وجماعة.
وعنه جرير بن حازم وهو من شيوخه والاصمعي والخريبي وهما من اقرانه وأحمد وإسحاق وعلي بن المديني وإسحاق بن منصور الكوسج وحجاج بن الشاعر والحسن ابن علي الحلواني وأبو خيثمة وعباس بن عبد العظيم العنبري وعبد الله بن إسحاق الجوهري بدعة كان مستمليه (1) وعبد الله بن محمد المسندي وعمرو بن علي وبندار وأبو موسى وأبو غسان المسمعي ومحمد بن عبدالله بن نمير والذهلى وهارون الحمال ويعقوب الدورقي وابنه عمرو بن أبي عاصم وأبو جعفر الدقيقي وعباس الدوري والحارث بن أبي أسامة وأبو مسلم الكجى ومحمد بن حبان بن الازهر البصري وهو آخر من حدث عنه في خلق كثير.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وقال العجلى ثقة كثير الحديث وكان له فقه وقال أبو حاتم صدوق وهو أحب إلي من روح بن عبادة وقال محمد بن عيسى الزجاج قال لي أبو عاصم كل شئ حدثتك حدثوني به وما دلست قط وقال ابن سعد كان ثقة فقيها وقال عمر بن شبة والله ما رأيت مثله وقال ابن خراش لم ير في يده كتاب قط وقال الآجري عن أبي داود كان يحفظ قدر ألف حديث من جيد حديثه وكان فيه مزاح وقال البخاري سمعت أبا عاصم يقول منذ عقلت أن الغيبة حرام ما اغتبت أحدا قط.
وقال الخليلي متفق عليه زهدا وعلما وديانة واتقانا.
قيل انه لقب النبيل لان الفيل أقدم البصرة فخرج الناس ينظرون إليه فقال له ابن جريج مالك لا تنظر قال لا أجد منك عوضا فقال له أنت النبيل وقيل لانه كان يلبس جيد الثياب وقيل لان شعبة حلف أن لا يحدث أصحاب الحديث شهرا فبلغ أبا عاصم فقال له حدث وغلامي حر.
وقيل
__________
(1) في التقريب عبدالله بن إسحاق الجوهري البصري كان مستملى أبي عاصم يلقب بدعة بكسر الموحدة وسكون المهملة اه شريف الدين.
(*)

لانه كان كبير الانف روى اسماعيل بن أحمد والي خراسان عن أبيه عن أبي عاصم أنه تزوج امرأة فلما أراد أن يقبلها قالت له نح ركبتك عن وجهي فقال ليس هذا ركبة هذا أنف.
قال عمرو بن علي وغيره عن أبي عاصم ولدت سنة اثنتين وعشرين ومائة وقال جابر ابن كردي مات سنة (11) وقال خليفة وغير واحد سنة (12) زاد ابن سعد في ذي الحجة وقال يعقوب بن سفيان مات سنة (13) وقال حمدان بن علي الوراق ذهبنا إلى أحمد سنة (13) فسألناه أن يحدثنا فقال تسمعون مني وأبو عاصم في الحياة اخرجوا إليه وقال البخاري مات سنة أربع عشر ومائتين في آخرها.
قلت: الذي في تواريخ البخاري الثلاثة مات سنة (12) وكذا نقله عنه الكلاباذي وإسحاق القراب وأبو الوليد الباجي وكذا أرخه ابن حبان في الثقات لما ذكره في الطبقة الثالثة ومن عادته اتباع البخاري وقال ابن قانع ثقة مأمون وروى الدارقطني في غرائب مالك من طريق علي بن نصر الجهضمي قال قالوا لابي عاصم إنهم يخالفونك في حديث مالك في الشفعة فلا يذكرون أبا هريرة فقال هاتوا من سمعه من مالك في الوقت الذي سمعته منه إنما كان قدم علينا أبو جعفر مكة فاجتمع الناس إليه وسألوه ان يأمر مالكا أن يحدثهم فأمره فسمعته في ذلك الوقت قال علي بن نصر وكان ذلك في حياة ابن جريج لان أبا عاصم خرج من مكة إلى البصرة في حياة ابن جريج أو حيث مات ابن جريج ثم لم يعد إلى مكة حتى مات وهذا يدل على أن أبا عاصم مكي تحول إلى البصرة.
794 - 4 (الاربعة) الضحاك بن مزاحم الهلالي أبو القاسم ويقال أبو محمد الخراساني.
روى عن ابن عمر وابن عباس وأبي هريرة وأبي سعيد وزيد بن أرقم وأنس ابن مالك وقيل لم يثبت له سماع من أحد من الصحابة وعن الاسود بن يزيد النخعي وعبد الرحمن بن عوسجة وعطاء وأبي الاحوص الجشمي والنزال بن سبرة.
وعنه جويبر ابن سعيد والحسن بن يحيى البصري وحكيم بن الديلم وسلمة بن نبيط بن شريط وأبو عيسى سليمان بن كيسان وعبد الرحمن بن عوسجة وعبد العزيز بن أبي رواد وأبو روق عطية

ابن الحارث الهمداني وإسماعيل بن أبي خالد وعلي بن الحكم البناني وعمارة بن أبي حفصة وكثير بن سليم ونهشل بن سعيد وأبو جناب يحيى بن أبي حية الكلبي ومقاتل ابن حيان النبطي وواصل مولى أبي عيينة وأبو مصلح نصر بن شارس وجماعة.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة مأمون وقال ابن معين وأبو زرعة ثقة وقال أبو قتيبة عن شعبة قلت لمشاش الضحاك سمع من ابن عباس قال ما رآه قط وقال سلم بن قتيبة أبو داود عن شعبة حدثني عبدالملك بن ميسرة قال الضحاك لم يلق ابن عباس إنما لقي سعيد ابن جبير بالري فأخذ عنه التفسير وقال أبو أسامة عن المعلى عن شعبة عن عبدالملك قلت للضحاك سمعت من ابن عباس قال لا قلت فهذا الذي تحدثه عمن أخذته قال عن ذا وعن ذا وقال ابن المديني عن يحيى بن سعيد كان شعبة لا يحدث عن الضحاك بن مزاحم وكان ينكر ان يكون لقي ابن عباس قط وقال علي عن يحيى بن سعيد كان الضحاك عندنا ضعيفا وقال البخاري حدثنا أبو نعيم حدثنا سفيان عن حكيم بن الديلم عن الضحاك يعنى بن مزاحم قال سمعت ابن عمر يقول ما طهر كف فيها خاتم من حديد.
وقال لا أعلم أحدا قال سمعت ابن عمر إلا أبو نعيم.
وقال أبو جناب الكلبي عن الضحاك جاورت ابن عباس سبع سنين.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال لقي جماعة من التابعين ولم يشافه أحدا من الصحابة ومن زعم أنه لقي ابن عباس فقد وهم وكان معلم كتاب ورواية أبي إسحاق عن الضحاك قلت لابن
عباس وهم من شريك وقال ابن عدي عرف بالتفسير وأما روايته عن ابن عباس وأبي هريرة وجميع من روى عنه ففي ذلك كله نظر.
وإنما اشتهر بالتفسير قاله الحسين بن الوليد مات سنة (106) وقال أبو نعيم مات سنة خمس ومائة.
قلت: ذكر البخاري عنه شيئا موقوفا وهو تفسير قوله تعالى * (ثلاثة أيام إلا رمزا) *.
فقال في كتاب اللعان وقال الضحاك إلا رمزا أي إشارة وقد تقدم في ترجمة سلمة بن نبيط وللضحاك ذكر أيضا في تفسير سورة الرحمن قال ابن قانع قال أحمد عن الحسين بن الوليد مات الضحاك سنة (2) وكذا قال يعقوب الفسوي وقال العجلى ثقة وليس بتابعي.
قال الدارقطني ثقة.

795 - س ق (النسائي وابن ماجة) الضحاك بن المنذر بن جرير بن عبدالله البجلي ويقال خال المنذر.
روى عن جرير حديث لا يؤوى الضالة إلا ضالة.
وعنه أبو حيان التيمي واختلف عليه فيه اختلافا كثيرا وذكره ابن حبان في كتاب الثقات.
قلت: وقال ابن المديني وقد ذكر هذا الحديث والضحاك لا يعرفونه ولم يرو عنه غير أبي حبان.
796 - بخ (البخاري في الادب المفرد) الضحاك بن نبراس (1) الازدي الجهضمي أبو الحسن البصري.
روى عن ثابت البناني ويحيى بن أبي كثير.
وعنه أسد بن موسى ومسلم بن ابراهيم وموسى بن اسماعيل وعبيدالله بن موسى وغيرهم.
قال ابن معين ليس بشئ وقال أبو حاتم لين الحديث وقال النسائي متروك الحديث وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال أبو جعفر العقيلى في حديثه وهم وقال ابن عدي وليس رواياته بالكثيرة وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن حبان يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات.
قلت وفي رواية ابن الجنيد عن يحيى ضعيف الحديث وقال البخاري قال حيان ثنا الضحاك ابن نبراس لم يكن به بأس وكذا قال أبو بكر البزار في مسنده.
797 - ق (ابن ماجة) الضحاك المعافري (2) الدمشقي البزار.
روى عن سليمان بن موسى.
وعنه محمد بن مهاجر الانصاري.
ذكره أبو الحسن ابن ؟ ؟ يع في تابعي أهل الشام وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث واحد.
قلت: قرأت بخط الذهبي لا يعرف.
__________
(1) في الخلاصة (نبراس) بكسر النون واسكان الموحدة ثم مهملتين بينهما ألف وضبطه في التقريب بفتح النون اه المصحح.
(2) (المعافري) بفتح الميم والمهملة وكسر الفاء اه تقريب.
(*)

(من اسمه ضرار) 798 - عخ (البخاري في خلق أفعال العباد) ضرار (1) بن صرد التيمي أبو نعيم الطحان الكوفي كان متعبدا.
روى عن ابن أبي حازم والدراوردي وعلي بن هاشم بن البريد وحفص بن غياث وابن عيينة وابراهيم بن سعد وصفوان بن أبي الصهباء التيمي وعبد الله بن وهب وهشيم وغيرهم.
وعنه البخاري في كتاب خلق أفعال العباد وأبو بكر بن أبي خيثمة وحميد بن الربيع وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو قدامة السرخسي ومحمد بن يوسف البيكندي ومحمد بن عبدالله الحضرمي ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة وحنبل بن إسحاق واسماعيل سمويه وعلي بن عبد العزيز البغوي وغيرهم.
قال علي بن الحسن الهسنجاني سمعت يحيى بن معين يقول بالكوفة كذابان أبو نعيم النخعي وأبو نعيم ضرار بن صرد وقال البخاري والنسائي متروك الحديث وقال النسائي مرة ليس بثقة وقال حسين بن محمد القبابي تركوه وقال أبو حاتم صدوق صاحب قرآن وفرائض يكتب حديثه ولا يحتج به روى حديثا عن معتمر عن أبيه عن الحسن عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم في فضيلة بعض الصحابة ينكرها أهل المعرفة بالحديث وقال
الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن عدي هو من المعروفين بالكوفة وله أحاديث كثيرة وهو من جملة من ينسب إلى التشيع بالكوفة قال مطين مات في ذي الحجة سنة تسع وعشرين ومائتين.
قلت: وقال الساجي عنده مناكير وقال ابن قانع ضعيف يتشيع وقال ابن حبان كان فقيها عالما بالفرائض إلا أنه يروي المقلوبات عن الثقات حتى إذا سمعها السامع شهد عليه بالجرح والوهن.
799 - بخ م مد ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود في المراسيل والترمذي والنسائي) ضرار بن مرة الكوفي أبو سنان (2) الشيباني الاكبر.
__________
(1) ضرار بكسر أوله مخففا (وصرد) بضم المهملة وفتح الراء اه تقريب.
(2) سنان بنونين اه خلاصة.
(*)

روى عن أبي صالح السمان وسعيد بن جبير وقزعة بن يحيى ومحارب بن دثار وعبد الله ابن الحارث الزبيدي الكوفي وعبد الله بن أبي الهذيل وأبي صالح الحنفي وجماعة.
وعنه شعبة وشريك والسفيانان وهشيم وعبد العزيز بن مسلم ومحمد بن فضيل وخالد الواسطي وجرير بن عبدالحميد وغيرهم.
قال ابن المديني عن يحيى القطان كان ثقة وقال أبو طالب عن أحمد كوفي ثبت وقال أبو حاتم ثقة لا بأس به.
وقال النسائي كوفي ثقة ثبت في الحديث مبرر صاحب سنة وهو في عداد الشيوخ ليس بكثير الحديث.
وقال ابن يونس عن أبي بكر بن عياش ثنا أبو سنان ضرار بن مرة وكان من خيار الناس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال مات سنة اثنتين وثلاثين ومائة وكذا أرخه يعقوب بن سفيان وخليفة وابن قانع وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا حفر قبره قبل موته بخمس عشرة سنة وكان يأتيه فيختم فيه القرآن ونقل ابن خلفون عن ابن نمير انه وثقه وقال يعقوب بن سفيان كان خيارا ثقة وفي موضع آخر ثقة ثقة وقال
الدارقطني كوفي ثقة فاضل وقال ابن عبد البر اجمعوا على انه ثقة ثبت.
(من اسمه ضريب وضمام) 800 - م 4 (مسلم والاربعة) ضريب (2) بن نقير ويقال نقير ويقال نقيل أبو السليل القيسي الجريري البصري.
روى عن زهدم الجرمى ونعيم بن قعنب وعبد الله بن رباح وغنيم بن قيس وأبي حبان خالد بن علاق وأبي تميمة الهجيمي وغيرهم وأرسل عن أبي ذر وأبي هريرة وابن عباس.
وعنه أبو الأشهب جعفر بن حيان وسليمان التيمي وسعيد الجريري وعوف الاعرابي وكهمس بن الحسن وعبد السلام بن أبي حازم وعثمان بن غياث وغيرهم.
قال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير وغيره.
__________
(2) في التقريب ضريب بالتصغير آخره موحدة (ونقير) بنون وقاف مصغرا وفي الخلاصة (نفير) بفاء ونون قبلها مضمومة (والقيسي) بقاف (وأبو السليل) بفتح المهملة وكسر اللام (والجريري) بضم الجيم مصغرا اه.
(*)

801 - بخ (البخاري في الادب المفرد) ضمام (1) بن اسماعيل بن مالك المرادي المعافري ثم الناشري أبو إسماعيل المصري ختن أبي قبيل المعافري.
روى عنه عن ابن صخر بن حميد بن زياد وربيعة بن سيف وعبيدالله بن زحر وعقيل ابن خالد وموسى بن وردان ويزيد بن أبي حبيب وغيرهم.
وعنه بشر بن بكر التنيسي وابن وهب وعمرو بن خالد الحراني وأبو الاسود النضر بن عبد الجبار ويحيى بن بكير ونعيم ابن حماد وقتيبة بن سعيد وسويد بن سعيد الحدثاني وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه صالح الحديث وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا بأس به وقال أبو حاتم كان
صدوقا وكان متعبدا.
وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مولده سنة (97) وتوفي سنة خمس وثمانين ومائة (2) وكان يخطئ وكذا أرخ ابن يونس وفاته.
قلت: وقال ابن معين عقبة بن نافع أقوى منه وقال العقيلي صدوق ثقة وقال العجلي ثقة وقال الازدي يتكلمون فيه وقال ابن عدي والاحاديث التي أمليتها لضمام لا يرويها غيره.
وقرأت.
بخط الذهبي انه قرأ بخط الحافظ الضياء ضمام بن اسماعيل عن موسى بن وردان متروك قاله الدارقطني نقله عنه البرقاني.
(من اسمه ضمرة) 802 - 4 (الاربعة) ضمرة بن حبيب بن صهيب الزبيدي (3) أبو عتبة الحمصي.
روى عن شداد بن أوس وأبي أمامة الباهلى وعوف بن مالك وعبد الرحمن بن عمرو السلمي وعبد الله بن زغب الايادي وغيرهم.
وعنه ابنه عتبة ومعاوية بن صالح الحضرمي
__________
(1) (ضمام) في التقريب بكسر أوله مخففا (والناشري) في لب اللباب بكسر المعجمة وراء نسبة إلى ناشرة بطن من همدان ومن أسد بن خزيمة اه.
(2) في التقريب وله ثمان وثمانون سنة اه.
(3) الزبيدي في التقريب بضم الزاي اه.
(*)

وأبو بكر بن أبي مريم وأرطأة بن المنذر وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر وهلال بن يساف.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال مات سنة ثلاثين ومائة وكان مؤذن المسجد الجامع بدمشق وقال العجلى شامي تابعي وذكر له البخاري اثرا من روايته عن أبي الدرداء لكن لم يسمه فقال في باب إذا حضره الطعام وأقيمت الصلاة وقال أبو الدرداء من فقه المرء إقباله على حاجته حتى يقبل على صلاته وقلبه فارغ وهذا وصله عبدالله بن المبارك
في كتاب الزهد عن صفوان بن عمر عن ضمرة بن حبيب عن أبي الدرداء بهذا.
803 - تمييز ضمرة بن حبيب المقدسي.
روى عن أبيه عن العلاء بن زياد حديثا طويلا منكرا من حديث علي اجتماع جبريل وميكائيل والخضر بعرفة.
وعنه به علي بن الحسن الجهضمي شيخ لمحمد بن علي بن عطية الحارثي.
رواته مجاهيل.
804 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) ضمرة بن ربيعة الفلسطيني أبو عبد الله الرملي.
مولى علي بن أبي حملة وقيل غير ذلك في ولائه وهو دمشقي الاصل.
روى عن ابراهيم ابن أبي عبلة والاوزاعي وبلال بن كعب والسري بن يحيى الشيباني والثوري وشريح بن عبيد ويحيى بن أبي عمرو الشيباني وعبد الله بن شوذب وعثمان بن عطاء الخراساني واسماعيل ابن عياش وغيرهم.
وعنه شيخه اسماعيل بن عياش وأيوب بن محمد الوزان وأحمد بن هاشم الرملي والحسن بن واقع والحسين بن أبي السري العسقلاني وعبيدالله بن الجهم الانماطي ودحيم وعمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار وأبو عمير عيسى بن محمد بن النحاس وعيسى بن يونس الفاخوري وأبو عتبة أحمد بن الفرج الحجازي وجماعة.
قال عبدالله ابن أحمد عن أبيه رجل صالح صالح الحديث من الثقات المأمونين لم يكن بالشام رجل يشبهه وهو أحب إلينا من بقية وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال آدم ابن

أبي اياس ما رأيت أحدا أعقل لما يخرج من رأسه منه وقال ابن سعد كان ثقة مأمونا خيرا لم يكن هناك أفضل منه مات في أول رمضان سنة اثنتين ومائتين وكذا أرخه ابن يونس وقال كان فقيههم في زمانه.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الساجي صدوق يهم عنده مناكير وقال العجلي ثقة وروى ضمرة عن الثوري عن عبدالله بن دينار عن ابن
عمر حديث من ملك ذا رحم محرم فهو عتيق أنكره أحمد ورده ردا شديدا وقال لو قال رجل ان هذا كذب لما كان مخطئا وأخرجه الترمذي وقال لا يتابع ضمرة عليه وهو خطأ عند أهل الحديث.
805 - م 4 (مسلم والاربعة) ضمرة بن سعيد بن أبي حنة (1) بالنون وقيل بالياء الموحدة واسمه عمرو ابن غزية بن عمرو بن عطية بن خنساء بن مبذول بن غنم بن مازن بن النجار الانصاري المازني.
روى عن عمه الحجاج بن عمرو بن غزية وأبي سعيد الخدري وأنس وابان في عثمان وعبيدالله ابن عبدالله بن عتبة ونملة بن أبي نملة وأبي بشر المازني.
وعنه ابنه موسى ومالك وابن عيينة وفليح بن سليمان وغيرهم.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال العجلى ثقة.
806 - د س (أبي داود والنسائي) ضمرة بن عبدالله بن أنيس الجهني حليف الانصار.
روى عن أبيه.
وعنه الزهري وبكير بن عبدالله بن الاشج وبكير بن مسمار ذكره ابن حبان في الثقات.
أخرجا له حديثا واحدا في ذكر ليلة القدر.
__________
(1) في التقريب (حنة) بمهملة ثم نون وقيل موحدة وفي الخلاصة حسنة بفتح المهملتين والنون اه أبو الحسن.
(*)

(من اسمه ضمضم وضميرة) 707 - 4 (الاربعة) ضمضم بن جوس (1) ويقال ضمضم بن الحارث بن جوس الهفاني اليمامي.
روى عن أبي هريرة وعبد الله بن حنظلة الانصاري وعنه يحيى بن أبي كثير وعكرمة
ابن عمار.
قال أحمد ليس به بأس وقال ابن معين والعجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وروى له اقتلوا الاسودين في الصلاة.
وأبو داود في لثم القنط وهو في النسائي في سجود السهو.
قلت: وقال من قال ضمضم بن جوس فقد نسبه إلى جده وكذا قال ابن أبي خيثمة عن القواريري جوس جده واسم أبيه الحارث وذكره ابن سعد في فقهاء أهل اليمامة.
708 - د فق (أبي داود وابن ماجة في التفسير) ضمضم بن زرعة بن ثوب (2) الحضرمي الحمصي.
روى عن شريح بن عبيد.
وعنه اسماعيل بن عياش ويحيى بن حمزة الحضرمي.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وقال أبو حاتم ضعيف وقال أحمد بن محمد بن عيسى صاحب تاريخ الحمصيين ضمضم بن زرعة بن مسلم بن سلمة بن كهيل الحضرمي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ونقل ابن خلفون عن ابن نمير توثيقه.
709 - بخ (البخاري في الادب المفرد) ضمضم بن عمرو الحنفي أبو الأسود البصري.
روى عن كليب بن منفعة ويزيد الرقاشي.
وعنه موسى بن اسماعيل.
قال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات له عند البخاري حديث في بر الابوين.
قلت: وقال ابو الفتح الازدي لين.
__________
(1) في التقريب (جوس) بفتح الجيم وسكون الواو ثم مهملة وفي الخلاصة جوش بجيم ومعجمة (والهفاني) بالكسر وتشديد الفاء نسبة إلى هفان بطن من بني حنيفة اه لب اللباب.
(2) ضمضم بن (ثوب) بضم المثلثة وفتح الواو ثم موحدة اه تقريب.
(*)

810 - د ق (أبي داود وابن ماجة) ضمضم أبو المثنى الاملوكي الحمصي.
روى عن عتبة بن عبدالسلمي وأبي أبي ابن أم حرام وكعب الاحبار.
وعنه هلال ابن يساف وصفوان بن عمر السكسكي.
وخطأ ابن أبي حاتم من قال فيه المليكي وذكره ابن حبان في الثقات، قلت: فرق أبو محمد بن الجارود في الكنى بين أبي المثنى ضمضم الاملوكي يروي عن عتبة بن عبد ويروي عنه صفوان بن عمرو وبين أبي المثنى يروي عن أبي أبي وعنه هلال بن يساف ثم قال وقيل انهما واحد.
قال ولم يبن لي ذلك ثم روى عن الاثرم عن احمد بن حنبل انه ذكر رواية صفوان بن عمرو وهلال بن يساف عن أبي المثنى وقال سبحان الله كالمتعجب يروي عنه هلال بن يساف ويروي عنه صفوان بن عمرو انتهى واما ابن أبي حاتم ومسلم وغيرهما فقالوا انه واحد ولا يبعد لكن قال ابن القطان أبو المثنى مجهول سواء كان واحدا أو اثنين قال وأما قول ابن عبد البر أبو المثنى ثقة فلا يقبل منه كذا قال وتعقبه ابن المواق بانه لا فرق بين أن يوثقة الدارقطني أو ابن عبد البر وقال أبو عمر الصدفي في تاريخه حدثني أبو مسلم قال أملى علي أبي قال وأبو المثنى الوصابي شامي تابعي ثقة.
811 - د ق (أبي داود وابن ماجة) ضميرة الضمري ويقال السلمي أو الاسلمي.
شهد هو وابنه سعد حنينا.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم قصة محلم بن جثامة.
وعنه زياد ابن سعد بن ضمرة وقيل زياد بن ضميرة بن سعد وقيل غير ذلك.
قلت: زعم ابن حبان انه جد حسين بن عبدالله بن ضميرة وليس كذلك بل هو غيره.

تم طبع الجزء الرابع من هذا الكتاب
على مطابع دار الفكر بعون الله الملك العلي الوهاب
في (24) من شهر شعبان سنة (1403) هجرية على صاحبها ألف ألف صلاة وسلام وتحية وعلى آله وأصحابه الذين كانوا أصحاب نفوس زكية
ويتلوه الجزء الخامس وأوله من حرف الطاء

كتاب تهذيب التهذيب للامام الحافظ شيخ الاسلام شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر العسقلاني المتوفي سنة 582 ه - الطبعة الاولى 1404 ه - 1984 م الجزء الخامس دار الكفر للطباعة والنشر والتوزيع

بسم الله الرحمن الرحيم (حرف الطاء) (من اسمه طارق) 1 - بخ م ت س ق (البخاري في الادب المفرد ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة) طارب بن اشيم (1) بن مسعود الاشجعي والد أبي مالك سعد بن طارق.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن الخلفاء الاربعة.
وعنه ابنه أبو مالك.
قلت: قال مسلم لم يرو عنه غير ابنه وقال ابن مندة في ترجمته قال أبو الوليد قال القاسم بن معن سألت آل أبي مالك الاشجعي هل سمع أبوهم من النبي صلى الله عليه وسلم شيئا قالوا لا وقال الخطيب في كتاب القنوت في صحبة طارق نظر.
2 - قد (أبي داود في القدر) طارق بن أبي الحسناء.
روى عن الحسن البصري.
وعنه الاعمش.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات وقال أحسب اسم أبيه عبدالرحمن.
قلت: بقية كلامه لان الاعمش روى عن طارق بن عبدالرحمن عن سعيد بن جبير أحرفا.
3 - ص (النسائي في خصائص علي) طارق بن زياد.
يعد في الكوفيين.
روى عن علي قصة المخدج.
وعنه ابراهيم بن عبدالاعلى.
ذكره ابن حبان في الثقات قلت: وقال ابن خراش مجهول.
__________
(1) في الخلاصة طارق بن اشيم بمعجمة وتحتانية كاعلم اه أبو الحسن.
(*)

4 - د ق (أبي داود وابن ماجة) طارق بن سويد ويقال سويد بن طارق الحضرمي ويقال الجعفي.
له صحبة حديثه عند أهل الكوفة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في الاشربة.
روى حديثه سماك بن حرب واختلف عليه فيه فقال شعبة عنه عن علقمة بن وائل عن أبيه قال ذكر طارق بن سويد أو سويد بن طارق وقال حماد بن سلمة عن علقمة عن طارق ولم يشك ولم يذكر أباه قلت: قال أبو حاتم الرازي سويد بن طارق أشبه وقال البخاري في اسمه نظر وقال البغوي الصحيح عندي طارق بن سويد وكذا قال أبو علي بن السكن وقال ابن مندة سويد بن طارق وهم.
5 - ع (الستة) طارق بن شهاب بن عبد شمس بن هلال بن سلمة بن عوف بن خيثم البجلي الاحمسي أبو عبد الله الكوفي.
رأي النبي صلى الله عليه وسلم وروى عنه مرسلا وعن الخلفاء الاربعة وبلال وحذيفة وخالد ابن الوليد والمقداد وسعد وابن مسعود وأبي موسى وأبي سعيد وكعب بن عجرة وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن أبي خالد وقيس بن مسلم ومخارق الاحمسي وعلقمة بن مرثد وسماك ابن حرب وجماعة.
قال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وقال أبو داود رأى النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسمع منه شيئا وقال خليفة وغيره مات سنة اثنتين وثمانين وقال عمرو ابن علي مات سنة (3) وقال ابن نمير سنة (4) وحكى ابن أبي خيثمة عن ابن معين أنه مات سنة (123) وهو وهم.
قلت: وقال ابن أبي حاتم عن أبيه ليست له صحبة والحديث الذي رواه أي الجهاد أفضل مرسل قلت له قداد خلته في مسند الوحدان قال لما حكى من رويته النبي صلى الله عليه وسلم وقال العجلي طارق بن شهاب الاحمسي من أصحاب عبدالله وهو ثقة.
6 - د (أبي داود) طارق بن عبدالله المحاربي الكوفي.

له رواية وصحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه أبو صخرة جامع بن شداد وربعي ابن خراش وأبو الشعثاء سليم بن أسود المحاربي.
قلت: قال البرقي والبغوي له حديثان وقال ابن السكن له ثلاثة أحاديث وقال البخاري في البيوع وقال النبي صلى الله عليه وسلم اكتالوا حتى تستوفوا.
وهذا طرف من حديث لطارق هذا طويل أخرجه ابن حبان وابن مندة وغيرهما بطوله وأخرج النسائي منه قطعا مفترقة.
7 - عخ 4 (البخاري في خلق أفعال العباد والاربعة) طارق بن عبدالرحمن بن القاسم القرشي حجازي.
روى عن رافع بن رفاعة وعبد الله بن كعب بن مالك والعلاء بن عبدالرحمن وميمونة بنت سعد مولاة النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه عكرمة بن عمار ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وعشرين ومائة وله حديث واحد عن رافع بن رفاعة.
قلت: وقال العجلي ثقة.
8 - ع (الستة) طارق بن عبدالرحمن البجلي الاحمسي الكوفي.
روى عن عبدالله بن أبي أوفى وسعيد بن المسيب وزيد بن وهب وسعيد بن جبير وعاصم بن عمرو البجلي وعامر الشعبي وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن أبي خالد والاعمش وهما من اقرانه وإسرائيل والثوري وأبو الاحوص وأبو عوانة وابن المبارك ووكيع وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس بذلك هو دون مخارق وقال علي ابن المديني عن يحيى بن سعيد طارق بن عبدالرحمن ليس عندي بأقوى من أبي حرملة وطارق وابراهيم بن مهاجر يجريان مجرى واحد وقال ابن معين والعجلي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به يكتب حديثه يشبه حديثه حديث مخارق وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي أرجو أنه لا بأس به وذكره ابن حبان في كتاب الثقات.
له عند الترمذي اللهم كما اذقت قريشا نكالا.
قلت: وقال النسائي في الضعفاء طارق بن عبدالرحمن ليس بالقوي فلا أدري عني هذا أو الذي قبله وذكره ابن البرقي في باب من احتمل حديثه فقال

فيه وأهل الحديث يخالفون يحيى بن سعيد فيه ويوثقونه وحكى الساجي عن أحمد في حديثه بعض الضعف وقال الدار قطني ويعقوب بن سفيان ثقة ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن نمير.
9 - م د (مسلم وأبي داود) طارق بن عمرو المكي الاموي مولاهم القاضي.
سمع من جابر بن عبدالله.
وعنه حميد بن قيس الاعرج وحكى عنه سليمان بن يسار وغيره.
قال الواقدي ولاه عبدالملك بن مروان المدينة فلما قتل مصعب بن الزبير دعا إلى طاعة عبدالملك وأخرج طلحة بن عبدالله بن عوف وكان واليا لعبد الله بن الزبير وقال أبو زرعة ثقة.
قلت: قال اين أبي حاتم سئل أبو زرعة عن طارق قاضي مكة فقال
ثقة وقد عاب ابن عساكر على ابن أبى حاتم هذا الكلام فقال في ترجمة طارق بن عمرو وهم ابن أبي حاتم من وجوه (أحدها) قوله قاضي مكة وإنما كان ذلك بالمدينة (والثاني) في قوله روى عن جابر وإنما قضى بقوله (والثالث) قوله روى عنه سليمان وإنما حكى فعله يعني أن سليمان بن يسار روى الحديث عن جابر بلا واسطة.
قلت: ويؤيد ذلك ويزيده إيضاحا ما رواه عبد الرزاق في مصنفه عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر قال اعمرت امرأة بالمدينة حائطا لها ابنا لها ثم توفي وترك ولدا وتوفيت بعده وتركت ولدين آخرين فقال ولدا المعمرة رجع الحائط الينا وقال ولد المعمر بل كان لا بينا حياته وموته فاختصموا إلى طارق مولى عثمان فدخل جابر فشهد على رسول الله صلى الله عليه وسلم بالعمري لصاحبها فقضى بذلك طارق ثم كتب إلى عبدالملك فأخبره بذلك وأخبره بشهادة جابر فقال عبدالملك صدق جابر فامضى ذلك قال وذلك الحائط لبني المعمر حتى اليوم.
وساق ابن عساكر من طريق الواحدي بسنده عن جابر بن عبدالله قال نظرت إلى أمور كلها اتعجب منها عجبت لمن سخط ولاية عثمان حتى ابتلوا بطارق مولاه على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقال أبو الفرج الاموي كان طارق من ولاة الجور وقال عمر بن عبد العزيز لما ذكره الحجاج وقرة بن شريك وكانوا إذ ذاك ولاة الامصار امتلات الارض جورا.
وذكر الواقدي بسنده أن عبدالملك جهز طارقا في ستة آلاف إلى قتال من بالمدينة من جهة ابن

الزبير فقصد خيبر فقتل بها ستمائة وقال خليفة بعثه عبدالملك إلى المدينة فغلب له عليها وولاه اياها سنة (72) ثم عزله في سنة (73) وولي الحجاج بن يوسف.
10 - د س (أبي داود والنسائي) طارق بن محاسن (1) ويقال ابن أبي مخاشن ويقال أبو مخاشن الاسلمي حجازي.
روى عن أبي هريرة.
وعنه بريدة بن سفيان الاسلمي ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما في التعويذ.
قلت: صحح الذهلي أنه
طارق بن مخاشن.
11 - س (النسائي) طارق بن المرقع (2) حجازي.
روى عن صفوان بن أمية.
وعنه عطاء بن أبي رباح.
روى له النسائي حديثا واحدا في السرفة.
قلت: ذكر ابن مندة في الصحابة طارق بن المرقع وساق حديث ميمونة بنت كردم وفيه فدنا أبي من رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذ بقدمه وقال أبي شهدت جيش عيزار فقال طارق بن المرقع من يعطيني رمحا بثوابه قال قلت وما ثوابه قال أزوجه أول بنت لي الحديث وقال أبو نعيم في الصحابة طارق بن المرقع إن كان اسلاميا فهو تابعي وأما المرقع بن كردم فلا يعرف له في الاسلام اثر ولا ذكر فكيف في الصحابة وذكره ابن عبد البر في الاستيعاب وقال روى عنه ابنه عبدالله وعطاء بن أبي رباح في صحبته نظر وذكر خليفة أن معاوية ولي مكة أخاه عنبسة فكان إذا شخص إلى الطائف استخلف طارق بن المرقع (3).
__________
(1) طارق بن محاسن بمهملتين وقيل مخاشن بمعجمتين وضم أو له اه تقريب.
(2) طارق بن المرقع بقاف اه خلاصة.
(3) (د - طارق) القرشي هد ابن عبدالرحمن بن القاسم اه خلاصة.
(*)

(من اسمه طالب) 12 - د (أبي داود) طالب بن حبيب بن عمرو بن سهل بن قيس الانصاري المدني ويقال له طالب ابن الضجيع.
لان جده سهل بن قيس استشهد يوم أحد فكان ضجيع حمزة بن عبدالمطلب.
روى عن محمد وعبد الرحمن ابني جابر.
وعنه أبو داود الطيالسي ويونس بن محمد وأبو سلمة.
قال
البخاري فيه نظر وقال ابن عدي أرجو أنه لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات له عنده حديث في ترجمة حزم بن أبي كعب.
13 - بخ ت (البخاري في الادب المفرد والترمذي) طالب بن حجير العبدي (1) أبو حجير البصري.
روى عن هوذة بن عبدالله العصري.
وعنه قيس بن حفص الدارمي ومحمد ابن ابراهيم بن صدران ومحمد بن عقبة السوسي وأبو سلمة التبوذكي وغيرهم.
قال أبو زرعة وأبو حاتم شيخ ذكره ابن حبان في الثقات.
له في الترمذي حديث واحد في القبيعة.
قلت: وقال ابن عبد البر هو عندهم من الشيوخ ثقة وقال ابن القطان مجهول الحال.
(من اسمه طاووس وطخفة) 14 - ع (الستة) طاووس بن كيسان اليماني أبو عبد الرحمن الحميري الجندي (2).
مولي بحير بن ريسان من ابناء الفرس كان ينزل الجند وقيل هو مولى همدان وقال ابن حبان كانت أمه من فارس وأبوه من النمر بن قاسط وقيل اسمه ذكوان وطاووس لقب.
__________
(1) طالب بن حجير بمهملة وجيم مصغرا اه تقريب.
(2) الجندي بفتح الجيم والنون اه خلاصة.
(*)

روى عن العبادلة الاربعة وأبي هريرة وعائشة وزيد بن ثابت وزيد بن أرقم وسراقة ابن مالك وصفوان بن أمية وعبد الله بن شداد بن الهاد وجابر وغيرهم.
وأرسل عن معاذ بن حنبل.
وعنه ابنه عبدالله ووهب بن منبه وسليمان التيمي وسليمان حول وأبو الزبير والزهري وابراهيم بن ميسرة وحبيب بن أبي ثابت والحكم بن عتيبة والحسن ابن مسلم بن يناق وسليمان بن موسى الدمشقي وعبد الكريم الجزري وعبد الكريم أبو أمية
وعبد الملك بن ميسرة وعمرو بن شعيب وعمرو بن دينار وعمرو بن مسلم الجندي وقيس ابن سعد المكي ومجاهد وليث بن أبي سليم وهشام بن حجير وغيرهم.
قال عبدالملك ابن ميسرة عنه أدركت خمسين من الصحابة وقال ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس إني لا أظن طاووسا من أهل الجنة وقال ليث بن أبي سليم كان طاووس يعد الحديث حرفا حرفا وقال قيس بن سعد كان فينا مثل ابن سيرين بالبصرة وقال عثمان الدارمي قلت لابن معين طاووس أحب اليك أم سعيد بن جبير فلم يخير وقال إسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وكذا قال أبو زرعة وقال ابن حبان كان من عباد أهل اليمن ومن سادات التابعين وكان قد حج أربعين حجة وكان مستجاب الدعوة مات سنة إحدى وقيل سنة ست ومائة وقال ضمرة عن ابن شوذب شهدت جنازة طاووس بمكة سنة مائة فجعلوا يقولون رحم الله أبا عبدالرحمن حج أربعين حجة وقال عمرو بن علي وغيره مات سنة ست ومائة وقال الهيثم بن عدي مات سنة بضع عشرة ومائة.
قلت: قال ابن أبي حاتم في المراسيل كتب إلي عبدالله بن أحمد قال قلت لابن معين سمع طاووس من عائشة قال لا اراه وقال الآجري عن أبي داود ما اعلمه سمع منها وقال أبو زرعة ويعقوب بن شيبة حديثه عن عمرو عن علي مرسل وقال أبو حاتم حديثه عن عثمان مرسل وقال الزهري لو رأيت طاووسا علمت أنه لا يكذب وقال عمرو بن دينار ما رأيت احدا اعف عما في ايدي الناس من طاووس وقال ابن عيينة متجنبوا السلطان ثلاثة أبو ذر في زمانه وطاووس في زمانه والثوري في زمانه.

بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) طخفة (1) بن قيس الغفاري.
صحابي له حديث واحد في النهي عن النوم على البطن رواه يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن يعيش بن طحنة عن أبيه واختلف فيه على يحيى فقيل عنه عن قيس بن طهفة عن
أبيه اختلافا كثيرا فقيل في اسمه قيس بن طخفة وقيل طغفة بن قيس وقيل طهفة ورواه محمد بن نعيم المجمر عن أبيه عن طهفة عن أبي ذر وهو قول منكر وفيه اختلاف كثير.
قلت: وقيل أن الحديث عن عبدالله بن طهفة قال ابن السكن اختلفوا في اسمه وكان يسكن غيفة (2) وذكره البخاري في الاوسط في فصل من مات بين الستين إلى السبعين وقال طهفة وهم واخرج ابن حبان حديثه في صحيحه من طريق الاوزاعي عن يحيى ابن أبي كثير عن أبي طغفة ابن قيس عن أبيه.
(من اسمه طرفة) 16 - د (أبي داود) طرفة (3) بن عرفجة بن أسعد التميمي العطاردي.
روى حديثه اسماعيل بن علية عن أبي الاشهب عن عبدالرحمن بن طرفة عن أبيه أن عرفجة اصيب انفه يوم الكلاب الحديث ورواه يزيد بن زريع وغير واحد عن أبي الاشهب عن عبدالرحمن عن جده وكذا قال سلم بن زرير عن عبدالرحمن وهو المحفوظ.
قلت: ورواه جماعة عن أبي الاشهب عن عبدالرحمن بن طرفة بن عرفجة عن أبيه عن جده وهذه الرواية هي الموصولة اخرجها أبو داود وابن قانع.
__________
(1) في التقريب (طخفة) بكسر أوله وسكون الخاء المعجمة ثم فاء ويقال طغفة بالغين المعجمة اه.
(2) في لب اللباب غيفة قرية بدريا مصر اه أبو الحسن.
(3) في التقريب (طرفة) براء وفاء مفتوحتين و (عرفجة) في الخلاصة بفتح أوله وسكون ثانية وفتح الفاء والجيم اه أبو الحسن.
(*)

17 - د (أبي داود) طرفة الحضرمي.
قيل هو الرجل الذي لم يسم عن عبدالله بن أبي اوفى في القراءة في الظهر.
وعنه به محمد بن جحادة.
حكاه الحافظ الضياء وكأنه أخذه من ذكر ابن حبان له في الثقات التابعين وتعريفه اياه بانه يروي عن ابن أبي اوفى ويروي عنه محمد بن جحادة.
(من اسمه طريف) 18 - طريف بن سليمان أو عاتكة يأتي في الكنى إن شاء الله تعالى.
19 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) طريف بن شهاب وقيل ابن سعد وقيل ابن سفيان أبو سفيان السعدي الاشل (1) ويقال الاعسم وقال فيه البخاري العطاردي.
روى عن أبي نضرة العبدي وعبد الله بن الحارث البصري والحسن وثمامة بن عبدالله ابن انس.
وعنه الثوري وشريك وعلي بن مسهر وأبو معاوية ومحمد بن فضيل وعبد الرحمن ابن محمد المحاربي وغيرهم.
قال عمرو بن علي ما سمعت يحيى ولا عبدالرحمن يحدثان عنه بشئ وقال احمد ليس بشئ ولا يكتب حديثه وقال ابن معين ضعيف الحديث وقال أبو حاتم ضعيف الحديث ليس بالقوي وقال البخاري ليس بالقوي عندهم وقال أبو داود ليس بشئ وقال مرة واهي الحديث وقال النسائي متروك الحديث وقال مرة ضعيف الحديث وقال مرة ليس بثقة وقال الدار قطني ضعيف وقال ابن حبان كان مغفلا يهم في الاخبار حتى يقلبها ويروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات وقال ابن عدي روى عنه الثقات وإنما انكر عليه في متون الاحاديث أشياء لم يأت بها غيره وأما أسانيده فهي مستقيمة.
قلت: وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال أبو بكر البزاز
__________
(1) الاشل في التقريب بالمعجمة ويقال له الاعسم بمهملتين اه شريف الدين.
(*)

روى عنه جماعة غير حديث لم يتابع عليه وقال ابن عبد البر اجمعوا على أنه ضعيف الحديث.
20 - خ 4 (البخاري والاربعة) طريف بن مجالد أبو تميمة الهجيمي (1) البصري.
روى عن أبي موسى الاشعري وأبي هريرة وابن عمر وجندب بن عبدالله وأبي المليح ابن أسامة وأبي عثمان النهدي وغيرهم.
وعنه خالد الحذاء وسليمان التيمي وسعيد الجريري وقتادة وأنس بن سعيد أبو عفان الطائي وحكيم الاثرم وجعفر بن ميمون وجماعة.
قال ابن معين ثقة وقال ابن سعد كان ثقة إن شاء الله تعالى وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (5) وقيل سنة سبع وتسعين وقال عمرو بن علي مات سنة (5) وقال الواقدي مات سنة (7) وقال ابن أبي عاصم سنة (99).
قلت: قال البخاري في التاريخ الصغير لا نعلم له سماعا من أبي هريرة وقال الدار قطني ثقة وقال ابن عبد البر هو ثقة حجة عند جميعهم.
(من اسمه طعمة وطغفة) 21 - د ت (أبي داود والترمذي) طعمة بن عمرو الجعفري العامري الكوفي.
روى عن حبيب بن أبي ثابت وحبيب بن أبي حبيب وعمر بن بيان التغلبي ويزيد ابن الاصم وعمرو بن عبيد بن معاوية وغيرهم.
وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة وابن عيينة وعبد الله بن ادريس ووكيع وأبو غسان النهدي وسعيد بن منصور وغيرهم قال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قال مطين مات سنة تسع وستين ومائة.
قلت: وقال ابن أبي خيثمة ثنا علي بن عبدالحميد ثنا
__________
(1) في التقريب (أبو تميمة) بفتح أوله وفي الخلاصة (الهجيمي) بضم الهاء وفتح الجيم اه أبو الحسن.
(*)

طعمة بن عمرو الثقة المسلم وكان من العباد صاحب صلاة ونقل ابن خلفون توثيقه عن ابن
نمير وغيره.
22 - عس (النسائي في مسند علي) طعمة بن غيلان الجعفي الكوفي.
روى عن الشعبي وحصين وميكائيل ابني عبدالرحمن.
وعنه السفيانان ومحمد بن قيس وقال أبو حاتم شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث في فضل الشيخين.
23 - طغفة (1) في طخفة.
(من اسمه الطفيل) 24 - خ د ق (البخاري وأبي داود وابن ماجة) الطفيل بن أبي بن كعب الانصاري النجاري الخزرجي المدني.
قال ابن سعد يكنى أبا بطن وكان عظيم البطن.
روى عن أبيه وعمرو بن عمر وكان صديقا لابن عمر.
روى عنه إسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة وعبد الله بن محمد بن عقيل وأبو فاختة سعيد بن علاقة قال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وقال العجلي مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند البخاري حديث في السلام.
قلت: وقال ابن سعد كان صالح الحديث وقال ابن عبد البر في الاستيعاب قال الواقدي ولد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وذكره في الصحابة أيضا الحبابي وأبو موسى وغيرهما.
25 - ق (ابن ماجة) الطفيل بن سخبرة (2) وهو الطفيل بن عبدالله بن سخبرة ويقال الطفيل ابن
__________
(1) قال في القاموس طقفة بن قيس الغفاري صحابي والصواب طخفة بالخاء المعجمة أو طغفة بالغين الخ اه هامش الخلاصة.
(2) (سخبرة) في التقريب بفتح المهملة وسكون معجمة ثم موحدة اه أبو الحسن.
(*)

الحارث بن سخبرة ويقال الطفيل بن عبدالله بن الحارث بن سخبرة القرشي
ويقال الازدي ويقال الاسدي.
له صحبة وهو اخو عائشة رضي الله عنها لامها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في ما شاء الله وشاء محمد وعنه ربعي به خراش والزهري وقال ابن أبي خيثمة لا ادري من أي قريش هو وقال الواقدي كانت أم رومان تحت عبدالله بن الحارث بن سخبرة وهو من الاسد قدم مكة فحالف وتوفي فخلف عليها أبو بكر فعلى هذا يكون نسبه إلى قريش بالحلف لا بالنسب.
قلت: وقال ابن عبد البر ليس هو من قريش إنما هو من الازد فكأنه اعتمد قول الواقدي وتردد ابن السكن في صحة صحبته بالذي روى عنه الزهري وقرنه بالمسور ابن مخرمة في قصة عائشة مع ابن الزبير.
ولهم شيخ آخر يقال له.
26 - الطفيل بن سخبرة.
روى حماد بن سلمة عنه عن القاسم عن عائشة مرفوعا أعظم النساء بركة أيسرهن مؤونة.
(من اسمه طلحة) 27 - ت سي ق (الترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة).
طلحة بن خراش (1) بن عبدالرحمن بن خراش بن الصمة الانصاري المدني.
روى عن جابر بن عبدالله وعبد الملك بن جابر بن عتيك وعنه موسى بن ابراهيم ابن كثير بن بشير بن الفاكه والدراوردي ويحيى بن عبدالله بن يزيد الانيسي.
قال النسائي صالح وذكره ابن حبان في الثقات له عندهم في افضل الذكر والدعاء وعند (ت ق) في فضل والد جابر وعنه (ت) لا يلج النار من رآني.
قلت: وقال ابن عبد البر موسى وطلحة كلاهما مدني ثقة وقال الازدي طلحة روى عن جابر مناكير وذكره
__________
(1) في الخلاصة (طلحة) بن خراش بكسر المعجمة بعدها راء اه أبو الحسن.
(*)

أبو موسى في ذيل معرفة الصحابة وبين أن حديثه مرسل وفي سنن ابن ماجة من طريق
موسى بن ابراهيم سمعت طلحة بن خراش ابن عم جابر قال سمعت جابرا.
28 - ق (ابن ماجة) طلحة بن زيد القرشي أبو مسكين ويقال أبو محمد الرقي قيل أصله دمشقي.
روى عن ثور بن يزيد الكلاعي وجعفر الصادق والاوزاعي وهشام بن عروة وراشد وغيرهم.
وعنه عبدالله بن عثمان بن عطاء الخراساني وعيسى بن موسى غنجار والمعافي ابن عمران الموصلي واسماعيل بن عياش وبقية بن الوليد وهما من أقرانه وأحمد بن يونس وشيبان بن فروخ وغيرهم.
قال المروذي عن أحمد ليس بذاك قد حدث باحاديث مناكير وقال في موضع آخر عنه ليس بشئ كان يضع الحديث وكذا قال ابن المديني وقال أبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث لا يعجبني حديثه وقال البخاري والنسائي منكر الحديث وقال النسائي أيضا ليس بثقة وقال صالح بن محمد لا يكتب حديثه وقال ابن حبان منكر الحديث لا يحل الاحتجاج بخبره وقال الدار قطني والبرقاني ضعيف وقال أبو نعيم حدث بالمناكير لا شئ وقال العقيلي كان يكون بواسط.
له عنده حديث في ترجمة راشد وقال أبو علي محمد بن سعيد الحراني حدث عنه جماعة من أهل الرقة وآخر من حدث عنه محمد بن يزيد بن سنان حكى صلى الله عليه وآله عن النسائي أنه متروك.
قلت: وبقية كلامه وثنا أبو فروة يعني محمد بن يزيد المذكور عن أبيه عن طلحة عن الاوزاعي عن يحيى بن أبي كثير بأحاديث مناكير وهو منكر الحديث وأقر المؤلف قوله في أن محمد ابن يزيد آخر من روى عنه مع تقديمه ذكر شيبان بن فروخ في الرواية عنه وقد تأخر بعد محمد بن يزيد مدة طويلة وقال الآجري عن أبي داود يضع الحديث وقال الساجي منكر الحديث.
20 - خ س (البخاري والنسائي) طلحة بن أبي سعيد الاسكندراني أبو عبد الملك مولى قريش.
قيل أصله من المدينة.
روى عن سعيد المقبري وبكير بن الاشج وصخر بن العيلة وخالد

ابن أبي عمران.
وعنه حيوة بن شريح والليث وابن المبارك وابن وهب وغيرهم.
قال أحمد ما أرى به بأسا وقال ابن المدينى معروف وقال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال أبو داود روى عنه الليث وقال فيه خيرا وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس روى عن المقبري عن أبي هريرة حديث من احتبس فرسا في سبيل الله الحديث لم يسند غيره.
توفي سنة سبع وخمسين ومائة.
قلت: 30 - د (أبي داود) طلحة بن عبدالله بن خلف بن أسعد بن عامر بن بياضة الخزاعي المعروف بطلحة الطلحات البصري أبو المطرف وقيل أبو محمد أحد الاجواد المشهورين.
سمع عثمان بن عفان (1) وكان مع عائشة يوم الجمل.
قال الاصمعي الطلحات المعروفون بالكرم.
طلحة بن عبيد الله التيمي وهو الفياض.
وطلحة ابن عمر بن عبيد الله بن معمر وهو طلحة الجواد.
وطلحة بن عبدالله بن عوف الزهري وهو طلحة الندى.
وطلحة ابن الحسن بن علي وهو طلحة الخير.
وطلحة بن عبدالله بن خلف الخزاعي وهو طلحة الطلحات سمي بذلك لانه كان أجودهم وقيل في سبب تسميته بذلك غير ذلك وقال خليفة وفي سنة (63) بعث سلم بن زياد طلحة بن عبدالله بن خلف الخزاعي واليا على سجستان فأقام بها طلحة إلى أن مات وفيه يقول الشاعر: رحم الله اعظما دفنوها * بسجستان طلحة الطلحات له ذكر في ترجمة طلحة بن عبدالله بن عثمان.
31 - قد س ق (أبي داود في القدر والنسائي وابن ماجة) طلحة بن عبدالله بن عبدالرحمن بن أبي بكر الصديق التيمي المدني.
وأمه عائشة بنت طلحة بن عبيد الله.
روى عن أبيه وأمه وعمتي أبيه عائشة واسماء ومعاوية بن جاهمة السلمي وعفير بن أبي عفير رجل من العرب.
له صحبة وأرسل عن جده
__________
(1) وزاد في الخلاصة وعنه مولاه حميد الطويل اه شريف الدين.
(*)

الصديق.
وعنه ابناه شعيب ومحمد وعطاف بن خالد وعثمان بن أبي سليمان.
قال يعقوب ابن شيبة لا علم لي به وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند أبي داود حديث ضم العمل وعند النسائي وابن ماجة آخر في معاوية بن معمر.
قلت: حكي الزبير أن عروة ابن الزبير أودعه وغيره مالا لما سافر إلى الشام فلما رجع جحده بعضهم ورد ماله طلحة فقال فيه: فما استخبأت في رجل خبيئا * كدين الصديق لو ينسب عتيق ذوو الاحساب اكرم ما تراه * واصبر عند نائبة الحقوق 32 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) طلحة بن عبدالله بن عثمان بن عبيد الله بن معمر (1) التيمي المدني.
روى عن عائشة.
وعنه سعد بن ابراهيم وأبو عمران الجوني.
ذكره ابن حبان في الثقات روى البخاري عن حجاج بن منهال وعن علي عن شبابة وعن ابن بشار عن غندر جميعا عن شعبة عن أبي عمران عن طلحة بن عبدالله عن عائشة قلت يا رسول الله إن لي جارين فإلى أيهما أهدي قال إلى أقربهما منك بابا.
ورواه مسدد من حديث الحارث ابن عبيد الله عن أبي عمران عن طلحة ولم ينسبه عن عائشة وقال قال شعبة في هذا الحديث طلحة رجل من قريش.
وروى أبو داود عن محمد بن كثير عن الثوري عن سعد بن إبراهيم عن طلحة بن عبدالله ابن عثمان عن عائشة في القبلة للصائم ورواه النسائي من حديث أبي عوانة فلم ينسبه وقد رواه عبدالرحمن بن مهدي عن سفيان الثوري فقال عن طلحة بن عبدالله بن عوف وروى سليمان بن حرب الحديث الاول عن شعبة حدثني أبوعمران الجوني سمعت طلحة ابن عبدالله الخزاعي.
قلت: في رواية البخاري المذكورة عن ابن بشار طلحة بن عبدالله
رجل من بني تيم بن مرة فتعين أنه صاحب الترجمة وأيد ذلك حكاية أبي داود السالفة
__________
(1) بدل معمر في الخلاصة نعيم وفي التقريب عمرو اه شريف الدين.
(*)

وأما الحديث الآخر فالاشبه أنه من حديث طلحة بن عبدالله بن عوف لان عبدالرحمن ابن مهدى أحفظ من محمد بن كثير والله اعلم.
33 - خ 4 (البخاري والاربعة) طلحة بن عبدالله بن عوف الزهري المدني القاضي ابن أخي عبدالرحمن ابن عوف أبو عبد الله ويقال أبو محمد كان يقال له طلحة الندي.
ولي قضاء المدينة وروى عن عمه (1) وعثمان بن عفان وسعيد بن زيد وعبد الرحمن ابن عمرو بن سهل وابن عباس وأبي هريرة عائشة وغيرهم وعنه سعد بن ابراهيم والزهري وأبو عبيدة بن محمد بن عمار بن ياسر ومحمد بن زيد بن المهاجر وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة والنسائي والعجلي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وتوفي بالمدينة سنة سبع وتسعين وهو ابن (72) سنة وكذا قال ابن حبان وزاد كان يكتب الوثائق بالمدينة.
وقال ابن أبي عاصم مات سنة (19) (2).
قلت: وقال ابن أبي خيثمة كان هو وخارجة بن زيد بن ثابت في زمانهما يستفتيان وينتهي الناس إلى قولهما ويقسمان المواريث ويكتبان الوثائق وكذا ذكر الزبير وذكر عنه أخبارا في الكرم حسنة وقال ابن سعد كان سعيد بن المسيب يقول ما ولينا مثله وعده ابن المديني في اتباع زيد بن ثابت وقال لم يثبت عندنا لقي طلحة لزيد.
34 - خ 4 (البخاري والاربعة) طلحة بن عبدالملك الايلي.
روى عن القاسم بن محمد وزريق بن حكيم.
وعنه أخيه القاسم بن مبرور والاوزاعي
ومالك وعبيد الله وعبد الله ابنا عمر ويحيى القطان.
قال ابن معين وأبو داود والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد في
__________
(1) عبدالرحمن بن عوف الزهري اه (خ).
(2) وكذا قال في الخلاصة ناقلا عن ابن عدي اه.
(*)

النذر.
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح المصري ما سقط من أهل ايلة إلا الحكم بن عبدالله كلهم ثقات وطلحة ثقة وقال ابن خلفون قال ابن وضاح هو ثقة فاضل وقال الدار قطني ثقة.
35 - ع (الستة) طلحة بن عبيد الله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة ابن كعب بن لؤي بن غالب القرشي التيمي أبو محمد المدني.
أحد العشرة وأحد السابقين (1) وأمه الصفية أخت العلاء بن الحضرمي من المهاجرات غاب عن بدر فضرب له رسول الله صلى الله عليه وآله بسهمه وأجره وشهد أحدا وما بعدها وكان أبو بكر إذا ذكر يوم أحد قال ذاك يوم كله لطلحة (2) روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بكر وعمر وعنه أولاده محمد وموسى ويحيى وعمران وعيسى وإسحق وعائشة وابن أخيه عبدالرحمن بن عثمان وجابر بن عبدالله الانصاري والسائب بن يزيد وقيس ابن أبي حازم ومالك بن اوس بن الحدثان وأبو عثمان النهدي ومالك بن أبي عامر الاصبحي وربيعة بن عبدالله بن الهدير وعبد الله بن شداد بن الهاد وأبو سلمة بن عبدالرحمن وقيل لم يسمع منه وغيرهم.
قال أبو أسامة عن طلحة بن يحيى أخبرني أو بردة عن مسعود بن خراش قال بينا أنا اطوف بين الصفا والمروة فإذا اناس كثير يتبعون اناسا قال فنظرت فإذا شاب موثق يده إلى عنقه فقلت ما شأن هؤلاء فقال هذا طلحة بن عبيد الله قد صبأ.
وقال محمد بن عمر
ابن علي آخي النبي صلى الله عليه وسلم بمكة بينه وبين الزبير.
وروى عن الزهري قال آخى النبي صلى الله عليه وسلم وسلم بالمدينة بين طلحة وأبي ايوب خالد بن زيد.
وقال قيس بن أبي حازم رأيت يد طلحة شلاء وقى بها رسول الله صلى الله عليه وسم وقال ابن عيينة عن عبدالملك بن عمير عن قبيصة ابن جابر صحبت طلحة بن عبيد الله فما رأيت رجلا أعطى لجزيل مال من غير مسألة منه.
__________
(1) في الخلاصة وأحد الستة الشورى وأحد الثمانية الذين سبقوا إلى الاسلام اه.
(2) وسماه النبي صلى الله عليه وآله طلحة الخير وطلحة الجود وطلحة الفياض اه خلاصة.
(*)

وقال البخاري في التاريخ الصغير حدثنا موسى حدثنا أبو عوانة عن حصين في حديث عمرو بن جاوان قال فالتقى القوم يعني يوم الجمل فكان طلحة من أول قتيل.
وقال اسماعيل بن أبي خالد عن قيس بن أبي حازم كان مروان مع طلحة والزبير يوم الجمل فلما شبت الحرب قال: وان لا اطلب بثأري بعد اليوم فرمى طلحة بسهم فأصاب ركبته فمات منه.
وقال أبو مالك الاشجعي عن أبي حبيبة مولى طلحة قال دخلت على علي مع عمران بن طلحة بعد ما فوغ من أصحاب الجمل فرحب به وادناه وقال إني لارجو أن يجعلني الله واباك من الذين قال الله (ونزعنا ما في صدورهم من غل اخوانا على سرر متقابلين).
قال خليفة بن خياط كانت وقعة الجمل بناحية الطف يوم الجمعة لعشر خلون من جمادى الآخرة سنة ست وثلاثين قتل فيها طلحة في المعركة أصابه سهم غرب فقتله وقال المدائني مات وهو ابن (60) سنة وقال أبو نعيم وهو ابن (63) سنه وقيل غير ذلك.
قلت: قال ابن سعد أخبرني من سمع أبا جناب الكلبي يقول حدثني شيخ من كلب قال سمعت عبدالملك بن مروان يقول لولا أن أمير المؤمنين مروان أخبرني أنه قتل طلحة ما تركت احدا من ولد طلحة إلا قتلته بعثمان وقال الحميدي في النوادر عن سفيان بن عيينة عن عبد الملك بن أبي مروان قال دخل موسى بن طلحة على الوليد فقال له الوليد ما دخلت علي قط إلا همست بقتلك لولا أن أبي اخبرني أن مروان قتل طلحة.
وقال أبو عمر بن عبد
البر لا تختلف العلماء الثقات في أن مروان قتل طلحة.
36 - م د (مسلم وأبي داود) طلحة بن عبيد الله بن كريز (1) بن جابر بن ربيعة بن هلال الخزاعي الكعبي أبو المطرف الكوفي ويقال المصري.
روى عن ابن عمر وأبي الدرداء وأم الدرداء وعائشة والحسين بن علي والزهري وهو من اقرانه وعنه حميد الطويل وعاصم الاحول وفضيل بن غزوان وحماد بن سلمة وموسى ابن ثروان المعلم وابن إسحاق وابن عجلان وابراهيم بن أبي عبلة وغيرهم.
قال ابن سعد
__________
(1) (كريز) بفتح الكاف اه خلاصة.
(*)

كان قليل الحديث وقال احمد والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كلما يجئ في الاخبار كريز يعني بضم الكاف إلا هذا له في الصحيح حديث واحد في الدعاء لاخيه بظهر الغيب.
37 - تمييز طلحة بن عبيد الله العقيلي.
روى عن الحسين (1) بن علي رضي الله عنهما.
وعنه زيد بن اسلم ومروان بن سالم.
38 - ق (ابن ماجة).
طلحة بن عمرو بن عثمان الحضرمي المكي.
روى عن عطاء بن أبي رباح ومحمد بن عمرو بن علقمة وأبي الزبير وسعيد بن جبير وغيرهم وعنه جرير بن حازم والثوري وأبو داود الطيالسي وعبد الله بن الحارث المخزومي وخالد بن يزيد بن صالح بن صبيح وجعفر بن عون وأبو عاصم ووكيع وأبو نعيم وعبيد الله ابن موسى وجماعة.
قال عمرو بن علي كان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثان عنه وقال أحمد لا شئ متروك الحديث وقال ابن معين ليس بشئ ضعيف وقال الجوزجاني غير مرضي في
حديثه وقال أبو حاتم ليس بقوي لين عندهم وقال البخاري ليس بشئ كان يحيى ابن معين سئ الرأي فيه وقال أبو داود ضعيف وقال النسائي متروك الحديث وقال أيضا ليس بثقة وروى له ابن عدي أحاديث وقال روى عنه قوم ثقات وعامة ما يرويه لا يتابع عليه.
وقال عبد الرزاق سمعت معمرا يقول اجتمعت أنا وشعبة والثوري وابن جريج فقدم علينا شيخ فأملى علينا أربعة آلاف حديث عن ظهر قلب فما اخطأ إلا في موضعين ونحن ننظر في الكتاب لم يكن الخطأ منا ولا منه إنما كان من فوق فكان الرجل طلحة بن عمر وقال البخاري عن يحيى بن بكير مات سنة اثنتين وخمسين ومائة وكذا أرخه ابن أبي عاصم.
قلت: وكذا قال ابن سعد وزاد كان كثير الحديث ضعيفا جدا مات بمكة وقال علي ابن
__________
(1) الحسن اه هامش الخلاصة.
(*)

المديني عن ابن مهدي قدم طلحة بن عمرو يعني البصرة فقعد على مصطبة واجتمع الناس فخلوت به أنا وحسين بن عربي وذكرنا له الاحاديث يعني المنكرة فقال استغفر الله وأتوب فقلنا له أقعد على مصطبة وأخبر الناس فقال اخبروهم عني وقال البزاز ليس بالقوي وليس بالحافظ.
وقال علي بن سعيد النسائي عن أحمد طلحة بن يحيى أحب إلي منه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم ذكره في أبي عمران وقال علي بن الجنيد متروك وقال ابن المديني ضعيف ليس بشئ وقال أبو زرعة والعجلي والدار قطني ضعيف وذكره الفسوى في باب من يرغب عن الرواية عنه وقال ابن حبان كان ممن يروي عن الثقات ما ليس من احاديثهم لا يحل كتب حديثه ولا الرواية عنه إلا على جهة التعجب.
39 - طلحة بن عمرو القناد (1) جد عمرو بن حماد بن طلحة القناد كوفي.
روى عن الشعبي وعكرمة وسعيد بن جبير.
روى عنه وكيع وأبو أسامة.
ذكره ابن
أبي حاتم عن أبيه هكذا فلم يذكر فيه جرحا وذكره البخاري مختصر أو زاد ويقال ابن يزيد وقال البخاري في تفسير آل عمران قال مجاهد المسومة المطهمة وقال سعيد بن جبير وعبد الله بن عبدالرحمن بن أبزى الراعية وهذا الاثر وصله ابن جرير من طريق وكيع عن طلحة القناد قال سمعت عبدالله فذكره وسئل عنه أبو داود فقال ليس بالقوي وذكره ابن حبان في الثقات فقال طلحة القناد أبو حماد الكوفي وزاد في الرواة عنه عبدة بن سليمان.
40 - فق (ابن ماجة في التفسير).
طلحة بن العلاء الاحمسي أبو العلاء الكوفي.
روى عن عمرو ابن عمر وابن عباس.
وعنه إسماعيل بن أبي خالد ذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) القناد بفتح القاف وتشديد النون نسبة إلى بيع القند وهو اه لب اللباب.
(*)

41 - مد (أبي داود في المراسيل).
طلحة بن أبي قنان (1) العبدري مولاهم أبو قنان الدمشقي ويقال اسمه صالح.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه الوليد بن سليمان بن أبي السائب.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو الحسن القطان لا يعرف.
42 - ت (الترمذي) طلحة بن مالك الخزاعي ويقال السلمي ويقال الليثي معدود في الصحابة.
روى حديثه سليمان بن حرب عن محمد بن أبي رزين عن أمه عن أم الحرير عن مولاها عن النبي صلى الله عليه وسلم من اشراط الساعة هلاك العرب.
رواه الترمذي عن يحيى بن موسى عن سليمان وقال غريب لا نعرفه إلا من حديث سليمان.
قلت: وقال مسلم عداده في أهل البصرة وقال ابن السكن ليس يروى عنه إلا هذا الحديث.
43 - ع (الستة).
طلحة بن مصرف بن عمرو بن كعب بن جحدب بن معاوية بن سعد ابن الحارث الهمداني اليامي (2) أبو محمد ويقال أبو عبد الله الكوفي.
روى عن أنس وعبد الله بن أبي اوفى وقرة بن شراحيل وخيثمة بن عبدالرحمن وزيد بن وهب وأبي صالح السمان وسعيد بن جبير وسعيد بن عبدالرحمن بن ابزى ومجاهد وعبد الرحمن بن عوسجة ومصعب بن سعد بن أبي وقاص وغيرهم.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وهو أكبر منه وإسماعيل بن أبي خالد وزبيد بن الحارث اليامي والاعمش وهم من اقرانه وابنه محمد ومالك بن مغول ومنصور وعبد الملك بن سعيد بن ابجر وإدريس ابن يزيد الاودي والزبير بن عدي ورقبة بن مصقلة وشعبة وجماعة.
__________
(1) (قنان) في التقريب بفتح القاف والنون (والعبدري) في المغني أنه نسبة إلى عبد الدار بن قصي اه.
(2) (اليامي) بالتحتانية اه أبو الحسن.
(*)

قال ابن معين وأبو حاتم والعجلي ثقة وقال أبو معشر ما ترك بعده مثله وأثنى عليه وقال عبدالله بن إدريس ما رأيت الاعمش يثنى على احد ادركه إلا على طلحة ابن مصرف قال ابن إدريس كانوا يسمونه سيد القراء وقال العجلي كان عثمانيا وكان من أقرأ أهل الكوفة وخيارهم.
قال واجتمع القراء في منزل الحكم بن عتيبة فاجتمعوا على أن طلحة اقرأ أهل الكوفة فبلغه ذلك فغدا إلى الاعمش يقرأ عليه ليذهب ذلك الاسم عنه وقال عبدالملك بن ابجر ما رأيت مثله وما رأيته في قوم إلا رأيت له الفضل عليهم.
قال أبو نعيم وعمرو بن علي وابن سعد وغيرهم مات سنة اثنتي عشرة ومائة وقال يحيى ابن بكير وابن نمير مات سنة (13).
قلت: وقال ابن سعد كان ثقة وله أحاديث صالحة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قيل لابن معين سمع
طلحة من أنس فقال لا وسمعت أبي يقول طلحة أدرك أنسا وما ثبت له سماع منه.
44 - ع (الستة).
طلحة بن نفع القرشي مولاهم أبو سفيان الواسطي ويقال المكي الاسكاف.
روى عن جابر بن عبدالله وأبي أيوب الانصاري وابن عمر وابن عباس وابن الزبير وأنس وعبيد بن عمير وغيرهم.
وعنه الاعمش وهو روايته وأبو جعفر بن أبي وحشية والمثنى بن سعيد وحصين بن عبدالرحمن وابن اسحاق وأبو بشر الوليد بن مسلم العنبري.
وشعبة حديثا واحدا وغيرهم قال أحمد ليس به بأس وقال أبو زرعة روى عنه الناس قيل له أبو الزبير أحب اليك أو هو قال أبو الزبير اشهر فعاوده بعض من حضر فقال الثقة شعبة وسفيان وقال أبو حاتم أبو الزبير أحب إلي منه وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين لا شئ وقال أبو خيثمة عن ابن عيينة حديث أبي سفيان عن جابر إنما هي صحيفة وكذا قال وكيع عن شعبة وعند البخاري قال مسدد عن أبي معاوية عن الاعمش عن أبي سفيان جاورت جابرا بمكة ستة أشهر.
وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن عدي لا بأس به روى عنه الاعمش أحاديث مستقيمة وذكره ابن حبان في الثقات وروى له البخاري مقرونا بغيره.
قلت: وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قال أبي لم يسمع من أبي أيوب وفي العلل الكبير لعلي بن المديني

أبو سفيان لم يسمع من جابر إلا أربعة أحاديث وقال فيها أبو سفيان يكتب حديثه وليس بالقوي وقال أبو حاتم عن شعبة لم يسمع أبو سفيان من جابر الا أربعة أحاديث.
قلت: لم يخرج البخاري له سوى أربعة أحاديث عن جابر واظنها التي عناها شيخه علي ابن المديني منها حديثان في الاشربة قرنه بأبي صالح وفي الفضائل حديث اهتز العرش كذلك والرابع في تفسير سورة الجمعة قرنه بسالم بن أبي الجعد وقال أبو بكر البزار هو في نفسه ثقة.
45 - م 4 (مسلم والاربعة).
طلحة بن يحيى بن طلحة بن عبيد الله التيمي المدني نزيل الكوفة.
روى عن أبيه وأعمامه وابني عميه ابراهيم بن محمد بن طلحة ومعاوية بن اسحاق ابن طلحة وعبيد الله بن عبدالله بن عتبه ومجاهد بن جبر وأبي بردة بن أبي موسى وغيرهم.
وعنه السفيانان وعبد الله بن ادريس وعبد الواحد بن زياد وشريك وأبو أسامة والخريبي واسماعيل بن زكرياء وعبدة بن سليمان ويحيى القطان ووكيع ويحيى بن سعيد الاموي وعلي بن هاشم بن البريد والفضل بن موسى السيناني وأبو نعيم وغيرهم.
قال علي ابن المديني عن يحيى بن سعيد القطان لم يكن بالقوي وعمر بن عثمان أحب إلي منه وقال أحمد صالح الحديث وهو أحب إلي من بريد بن أبي بردة وقال ابن معين ثقة وقدمه على أخيه اسحاق وقال يعقوب بن شيبة والعجلي ثقة وقال البخاري منكر الحديث.
وقال أبو داود ليس به بأس وقال أبو زرعة والنسائي صالح وقال أبو حاتم صالح الحديث حسن الحديث صحيح الحديث وقال ابن عدي روى عنه الثقات وما برواياته عندي بأس وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ وقال ابن معين مات سنة ثمان وأربعين ومائة.
قلت: بقية كلام أحمد يريد له احاديث مناكير وطلحة إنما أنكر عليه حديث عصفور من عصافير الجنة وقال ابن حبان مات سنة (6) قال وقد قيل انه رأى ابن عمر وليس عليه اعتماد وقال الفلاس ولد سنة (61) هو والاعمش وهشام ابن عروة وعمر بن عبد العزيز وقال صالح بن احمد عن أبيه والحاكم عن الدار قطني ثقة وقال يعقوب بن شيبة ايضا لا بأس به في حديثه لين وقال ابن سعد كان ثقة وله

احاديث صالحة وامه ام ابان بنت أبي موسى الاشعري وقال الساجي صدوق لم يكن بالقوي.
46 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) طلحة بن يحيى بن النعمان بن أبي عياش الزرقي الانصاري الدمشقي.
سكن بغداد.
روى عن عبدالله بن سعيد بن أبي هند ويونس بن يزيد الايلى والضحاك بن عثمان الحزامي وعبد الواحد مولى عروة ومحمد بن أبي بكر الثقفي.
وعنه ابن أبي فديك ويعقوب بن محمد الزهري وعباد بن موسى الختلي وعثمان بن محمد ابن أبي شيبة ومحمد بن عباد المكي وغيرهم.
قال أبو داود عن أحمد مقارب الحديث وقال ابن معين ثقة وكذا قال حنبل بن اسحاق عن عثمان بن أبي شيبة وقال الآجري عن أبي داود لا بأس به وقال أبو حاتم ليس بقوي وقال يعقوب بن شيبة شيخ ضعيف جدا ومنهم من لا يكتب حديثه لضعفه وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخطيب يقال إنه مات بالمدينة.
قلت: نقل الخطيب ذلك عن عبدالله بن محمد بن عمارة بن القداح.
47 - خ 4 (البخاري والاربعة).
طلحة بن يزيد الايلي (1) أبو حمزة الكوفي مولى قرظة بن كعب الانصاري.
روى عن حذيفة بن اليمان وقيل عن رجل عنه وعن زيد بن أرقم.
وعنه عمرو ابن مرة.
قال ابن معين لم يرو غيره عنه وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال النسائي لما أخرج حديثه عن رجل عن حذيفة في صلاة الليل هذا الرجل يشبه أن يكون أصله وطلحة هذا ثقة (2).
(هامش صفحه 26) (1) بفتح الهمزة وسكون الياء اه تقريب.
(2) (طلحة) بن يزيد الرقي في أبي يزيد (طلحة) بن يزيد القناد هو ابن عمرو (طلحة) الجود هو ابن عبيد الله التيمي وقال الاصمعي هو ابن عمر بن عبدالله بن معمر (طلحة) الخير هو ابن عبيد الله التيمي وقال الاصمعي هو (طلحة) بن الحسن بن علي (طلحة) الطلحات هو ابن عبدالله بن خلف (طلحة) الفياض هو ابن عبيد الله التيمي (طلحة) القناد هو ابن عمر و (طلحة) الندي هو ابن عبدالله بن عوف (طلحة) مولى سعد في = (*)

48 - د (أبي داود).
طلحة.
عن أبيه عن جده في مسح الرأس.
وعنه ليث بن أبي سليم قيل إنه طلحة بن مصرف وقيل غيره وهو الاشبه بالصواب.
قلت: قال أبو داود حدثنا محمد بن عيسى ومسدد قال انبأ عبد الوارث عن ليث عن طلحة بن مصرف عن أبيه عن جده قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يمسح رأسه مرة واحدة.
تابعه أبو كامل الجحدري عن عبد الوارث وكذا رواه يعقوب ابن سفيان من حديث حفص بن غياث عن طلحة بن مصرف وقال أبو نعيم الاصبهاني رواه معتمر وإسماعيل بن زكرياء عن ليث عن طلحة بن مصرف.
وقال أبو داود بعد أن أخرجه سمعت أحمد بن حنبل يقول ابن عيينة زعموا كان ينكره ويقول ايش هذا طلحة عن جده وقال أحمد في الزهد أخبرت عن ابن عيينة أنه قيل له ليث بن أبي سليم يحدث عن طلحة بن مصرف عن أبيه عن جده في الوضوء فأنكر سفيان أن يكون لجده صحبة وقال أبو زرعة لا أعرف أحدا سمى والد طلحة إلا أن بعضهم يقول طلحة بن مصرف وقال أبو الحسن بن القطان الفاسي طلحة هو ابن مصرف ومما يؤيده ما أخرجه أبو علي بن السكن في كتاب الحروف من طريق مصرف بن عمر والسرى بن مصرف بن عمرو بن كعب عن أبيه عن جده يبلغ به كعب بن عمر وقال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم توضأ فمسح لحيته وقفاه.
(من اسمه طلق) (1) 49 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة).
طلق (2) بن حبيب العنزي البصري.
__________
سعد مولى طلحة (طلحة) عن ثوبان هو ابن عمرو بن عثمان الحضرمي (طلحة) عن عائشة في طلحة بن عبدالله (طلحة) الحضرمي هو ابن عمرو بن عثمان اه كلها عن هامش الاصل.
(1) طلق بن ثمامة في طلق بن علي اه هامش الاصل.
(2) (طلق) في التقريب بسكون اللام وفيه (العنزي) بفتح المهملة والنون اه.
(*)

روى عن عبدالله بن عباس وابن الزبير وابن عمرو بن العاص وجابر وجندب وحيدة رجل له صحبة وأبي طليق رجل له صحبة وأنس بن مالك والاحنف بن قيس وسعيد ابن المسيب ووالده حبيب وغيرهم.
وعنه طاووس وهو من اقرانه وسعيد بن المهلب والاعمش ومنصور ومصعب بن شيبة وسليمان التيمى ويونس بن خباب وسعيد بن إبراهيم والمختار ابن فلفل وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق في الحديث وكان يرى الارجاء وقال حماد ابن زيد عن أيوب قال لي سعيد بن جبير لا تجالسه.
قال حماد وكان يرى الارجاء وقال طاووس كان طلق ممن يخشى الله تعالى.
وقال مالك بن أنس بلغني أن طلق بن حبيب كان من العباد وأنه هو وسعيد ابن جبير وقراء كانوا معهم طلبهم الحجاج وقتلهم.
قلت: وقال أبو زرعة كوفي سمع ابن عباس وهو ثقة لكن كان يرى الارجاء وقال ابن سعد كان مرجيا ثقة ان شاء الله تعالى وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان مرجيا عابدا وقال العجلي مكي تابعي ثقة كان من اعبد أهل زمانه وقال أبو بكر البزار في مسنده لا نعلمه سمع من أبي ذر شيئا وقال أبو الفتح الازدي كان داعية إلى مذهبه تركوه وذكره البخاري في الاوسط فيمن مات بين التسعين إلى المائة.
وقال البخاري ثنا علي ثنا محمد بن بكر ثنا أبو معدان قال سمعت حبيب بن أبي ثابت قال كنت مع طلق بن حبيب وهو مكبل بالحديد حين جئ به إلى الحجاج مع سعيد ابن جبير ويقال إنه أخرج من سجن الحجاج بعد موته وتوفي بعد ذلك بواسط وقال أبو جعفر الطبري في تاريخه كتب الحجاج إلى الوليد أن أهل الشقاق لجأوا إلى مكة فكتب الوليد إلى القسري فأخذ عطاء وسعيد بن جبير ومجاهدا وطلق بن حبيب وعمرو ابن دينار فأما عمرو وعطاء ومجاهد فأرسلوا لانهم كانوا من أهل مكة وأما الآخران فبعث بهما إلى الحجاج فمات طلق في الطريق.
50 - سي (النسائي في اليوم والليلة).
طلق بن السمح (1) بن شر حبيل بن طلق بن رافع اللخمي أبو السمح
__________
(1) طلق بن (السمح) في التقريب بفتح المهملة وسكون الميم بعدها مهملة اه.
(*)

المصري (1) وقيل الاسكندراني.
روى عن نافع بن يزيد وحيوة بن شريح وموسى بن علي وعبد الرحمن بن شريح ويحيى بن أيوب وضمام بن اسماعيل وغيرهم.
وعنه ابنه حيوة وسعيد بن كثير بن عفير والربيع بن سليمان الجيزي والفضل بن يعقوب الرخامي ومحمد بن عبدالملك بن زنجويه وأبو ثور عمرو بن سعد المعافري وعبد الرحمن بن عبدالله بن عبد الحكم قال ابن يونس كان نفاطا يرمى بالنار توفي بالاسكندرية سنة احدى عشرة ومائتين.
قلت: روى ابن أبي حاتم في العلل عن طلق بن السمح عن يحيى بن السمح عن يحيى بن ايوب عن حميد عن أنس حديث إن مكارم الاخلاق من أعمال أهل الجنة وقال قال أبي هذا الحديث باطل وطلق مجهول.
51 - 4 (الاربعة).
طلق (2) بن علي بن المنذر بن قيس بن عمرو بن عبدالله بن عمرو الحنفي السحيمي (3) أبو علي اليمامي.
وفد على النبي صلى الله عليه وسلم وعمل معه في بناء المسجد وروى عنه.
وعنه ابنه قيس وابنته خالدة وعبد الله بن بدر وعبد الرحمن بن علي بن شيبان.
قلت: ذكره ابن السكن وقال يقال له طلق بن ثمامة.
52 - خ 4 (البخاري والاربعة).
طلق بن غنام (4) بن طلق بن معاوية النخعي أبو محمد الكوفي.
__________
(1) البصري - خلاصة.
(2) في الاستيعاب طلق بن علي بن طلق بن عمرو ويقال طلق بن علي بن قيس ابن عمرو ويقال طلق بن ثمامة اه شريف الدين.
(3) (السحيمي) في لب اللباب بالضم والفتح وسكون التحتية وبالميم نسبة إلى سحيم بط من بني حنيفة اه.
(4) (طلق) بن غنام بفتح المعجمة والنون المشددة اه أبو الحسن.
(*)

روى عن أبيه وشيبان بن عبدالرحمن وقيس بن الربيع ومالك بن مغول ويعقوب القمي وزائدة وابن عمه حفص بن غياث وشريك القاضي وكان كاتبه واسرائيل والمسعودي وعبد السلام بن حرب وغيرهم.
وعنه البخاري وروى الاربعة له بواسطة عثمان بن أبي شيبة وأحمد بن ابراهيم الدورقي والحسين بن عيسى البسطامي والحسين ابن عبدالرحمن الجرجرائي والقاسم بن زكرياء بن دينار وأبو كريب وأبو شيبة بن أبي بكر ابن أبي شيبة وأبو سعيد الاشج وأبو امية الطرسوسي وجماعة.
قال الآجري عن أبي داود صالح وذكره ابن حبان في الثقات وقال مطين وابن سعد توفي في رجب سنة احدى عشرة ومائتين: قلت: وقال ابن سعد كان ثقة صدوقا وكان عنده احاديث وقال العجلي ومحمد بن عبدالله بن نمير والدار قطني ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال عثمان بن أبي شيبة ثقة صدوق لم يكن بالمتبحر في العلم وقال أبو محمد بن حزم وحده ضعيف.
53 - بخ م س (البخاري في الادب المفرد ومسلم والنسائي) طلق بن معاوية النخعي أبوغباث (1) الكوفي جد الذي قبله.
روى عن شريح القاضي وأبي زرعة بن عمرو بن جرير.
وعنه حفيده حفص ابن غياث وسفيان الثوري وشريك القاضي ومحمد بن جابر السحيمي ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث فيمن مات له ثلاثة.
قلت: نسبه ابن خلفون فقال طلق ابن
معاوية بن الحارث بن ثعلبة كان معاوية ممن شهد القادسية وفي الاربعين للجوزقي عن عمر بن حفص بن طلق بن معاوية بن الحارث بن ثعلبة وكان ممن شهد بدرا.
54 - تمييز.
طلق بن معاوية بن يزيد.
روى عن سفيان الثوري.
وعنه جرير بن عبدالحميد.
ذكره ابن حبان في الثقات،
__________
(1) في التقريب عتاب (دار الفكر).
(*)

(من اسمه طليق) 55 - ق (ابن ماجة).
طليق بن عمران بن حصين ويقال طليق بن محمد بن عمران الانصاري.
روى عن أبيه وأبي بردة بن أبي موسى.
وعنه ابنه خالد وسليمان التيمي وصالح ابن كيسان وابراهيم بن اسماعيل بن مجمع.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده لعن من فرق بين الوالد وولده.
56 - بخ د ت سى ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والترمذي والنسائي في اليوم والليلة وابن ماجة).
طليق بن قيس الحنفي الكوفي.
روى عن أبي ذر وأبي الدرداء وابن عباس.
وعنه اخوه أبو صالح الحنفي عبدالرحمن ابن قيس وعبد الله بن الحارث الزبيدي.
قال أبو زرعة والنسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات له عندهم حديث واحد في الدعاء رب أعني ولا تعن علي الحديث صححه الترمذي.
قلت: وابن حبان والحاكم.
57 - س (النسائي) طليق بن محمد بن السكن بن مروان الواسطي أبو سهل البزاز.
عن أبي معاوية وعبيد الله بن نمير ويزيد بن هارون وعبيد الله بن موسى وغيرهم.
وعنه النسائي وابن خزيمة وابن بجير وأبو بكر البزاز واسلم بن سهل الواسطي ومحمد بن المسيب الارغياني وعلي بن عبدالله بن مبشر وغيرهم ذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث كالاثبات.
(من اسمه طهفة وطود) 58 - طهفة بن قيس وقيل قيس بن طهفة.

تقدم في طخفة وان من قال طهفة بالهاء وهم.
وفي التابعين قيس بن طهفة لم يختلف فيه وهو نهدي لا غفاري، وله ذكر في قصة المختار بن أبي عبيد لما خرج بالكوفة للطلب بدم الحسين بن علي حتى غلب عليها وكان ذلك في سنة (66) من الهجرة.
59 - س (النسائي).
طود (1) بن عبدالملك القيسي البصري.
روى عن أبيه، وعنه ابن المبارك.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال يروي المقاطيع.
له عند النسائي حديث واحد في النهي عن الدباء وغيره.
(من اسمه طيسلة) 60 - ل (أبي داود في المسائل).
طيسلة (2) بن علي النهدي (3) اليمامي.
روى عن ابن عمر وعائشة.
وعنه يحيى بن أبي كثير وعكرمة بن عمار وأيوب بن عتبة وابو معشر البراء.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود حديثا موقوفا على ابن عمر في انه نزل الاراك يوم عرفة.
61 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
طيسلة بن مياس (4) السلمي ويقال الهذلي.
روى عن ابن عمر، وعنه زياد بن مخراق ويحيى بن أبي كثير.
ذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن أبي حاتم عن أبيه هو والذي قبله في ترجمة واحدة له في الادب حديثان
__________
(1) (طود) في التقريب بفتح اوله وسكون الواو (والقيسي) في الخلاصة بالقاف اه.
(2) طيسلة في التقريب بفتح اوله وسكون التحتانية وفتح المهملة وتخفيف اللام اه.
(3) البهدلي - تقريب.
(4) في التقريب (مياس) بتشديد التحتانية وآخره مهملة اه أبو الحسن.
(*)

عن ابن عمر موقوفان.
قلت: الصواب انهما واحد فقال الحافظ أبو بكر البرديجي في الافراد طيسلة بن مياس ومياس لقب واسمه علي يماني حنفي وقال البخاري في تاريخه طيسلة بن مياس سمع ابن عمر.
روى عنه يحيى بن أبي كثير وقال النضر بن محمد عن عكرمة بن عمار ثنا طيسلة بن علي النهدي سمع ابن عمر وقال وكيع عن عكرمة بن عمار عن طيسلة بن علي النهدي ان ابن عمر كان ينزل الاراك والنهدي لا يصح وكذا جعلهما واحدا يعقوب بن سفيان في تاريخه وابن شاهين في الثقات وأما ما وقع في ابن مياس انه الهذلي فهو تصحيف من النهدي وأؤيد ما ذكره البرديجي أن حديثه في الكبائر الذي أخرجه البخاري في الادب المفرد من طريق زياد بن مخراق عن طيسلة بن مياس أخرجه البغوي في الجعديات عن علي بن الجعد عن أيوب بن عتبة بن طيسلة بن علي وأخرجه الخطيب في الكفاية والخرائطي في مساوئ الاخلاق والبرديجي في الاسماء المفردة من طريق اخرى عن أيوب بن عتبة عن طيسلة بن مياس.
(حرف الظاء المعجمة) (من اسمه ظالم وظليم وظهير) 62 - ظالم بن عمرو أبو الأسود الدؤلي (1) ويقال اسمه عمرو بن ظالم يأتي في الكني.
63 - ظليم (2) أبو النجيب يأتي في الكني أيضا إن شاء الله تعالى.
__________
(1) في التقريب (الدؤلي) بالضم بعدها همزة مفتوحة ويقال الديلى بكسر المهملة وسكون التحتانية.
مات سنة (69) اه.
(2) ظليم بفتح اوله (وأبو النجيب) بنون وجيم اه تقريب.
(*)

64 - خ م س ق (البخاري ومسلم والنسائي وابن ماجة).
ظهير (1) بن رافع بن عدي بن زيد بن جشم بن حارثة بن الحارث ابن عمرو بن مالك بن الاوس الانصاري الاوسي المدني.
شهد العقبة الثانية واختلفت في شهوده بدرا.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم في المخابرة.
وعنه ابن اخيه رافع بن خديج وفي الحديث اختلاف والله أعلم.
(حرف العين المهملة) (من اسمه عابس) 65 - ع (الستة).
عابس بن ربيعة النخعي الكوفي.
روى عن عمر وعلي وحذيفة وعائشة.
وعنه اولاده عبدالرحمن وابراهيم واسماء وابو إسحاق السبيعي وابراهيم بن يزيد النخعي.
قال الآجري عن أبي داود جاهلي سمع من عمر وقال النسائي ثقة وقال ابن سعد هو من مذحج وكان ثقة له احاديث يسيرة وذكر ابن حبان في الثقات.
قلت: قال ابو نعيم في الصحابة.
66 - تمييز.
عابس بن ربيعة الغطيفي (2).
روى عنه ابنه عبدالرحمن كذا قال وقال أبو يونس عابس بن ربيعة بن عامر القطيفي
رجل من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم شهد فتح مصر.
ذكروه في كتبهم ولم اجد لهم عنه رواية وفرق ابن ماكولا بين الغطيفي والنخعي وهو الصواب وقد ذكر الغطيفي في الصحابة ايضا ابن مندة وغيره وأخرجوا له حديثا واهي الاسناد.
__________
(1) ظهير بالتصغير اه تقريب.
(2) الغطيفي بمعجمة مصغرا اه.
(*)

(من اسمه عاصم) 67 - (ع الستة).
عاصم بن بهدلة وهو ابن أبي النجود (1) الاسدي مولاهم الكوفي أبو بكر المقري.
قال احمد وغيره بهدلة هو أبو النجود وقال عمرو بن علي وغيره هو اسم أمه وخطأه أبو بكر بن أبي داود.
روى عن زر بن حبيش وأبي عبدالرحمن السلمي وقرأ عليهما القراآت وأبي وائل وأبي صالح السمان وأبي رزين والمسيب بن رافع ومصعب بن سعد ومعبد بن خالد وسواء الخزاعي وجماعة.
وعنه الاعمش ومنصور وهما من اقرانه وعطاء ابن أبي رباح وهو اكبر منه وشعبة والسفيانان وسعيد بن أبي عروبة والحمادان وزائدة وأبو خيثمة وشريك وابو عوانة وحفص بن سليمان وابو بكر بن عياش وقرأ عليه وغيرهم قال ابن سعد كان ثقة إلا انه كان كثير الخطأ في حديثه وقال عبدالله بن احمد عن ابيه كان رجلا صالحا قارئا للقرآن وأهل الكوفة يختارون قراءته وانا اختارها وكان خيرا ثقة والاعمش احفظ منه وكان شعبة يختار الاعمش عليه في ثبت الحديث وقال ايضا عاصم صاحب قرآن وحماد صاحب فقه وعاصم أحب الينا وقال ابن معين لا بأس به وقال العجلى كان صاحب سنة وقراءة وكان ثقة رأسا في القراءة ويقال ان الاعمش قرأ عليه وهو حدث وكان يختلف عليه في زر وأبي وائل وقال يعقوب بن سفيان في حديثه
اضطراب وهو ثقة.
وقال ابن أبي حاتم عن أبيه صالح وهو أكثر حديثا من أبي قيس الاودي وأشهر وأحب إلي منه وهو أقل اختلافا عندي من عبدالملك بن عمير.
قال وسألت أبا زرعة عنه فقال ثقة.
قال وذكره أبي فقال محله عندي محل الصدق صالح الحديث وليس محله ان يقال هو ثقة ولم يكن بالحافظ وقد تكلم فيه ابن علية فقال كان كل من اسمه عاصم سئ الحفظ وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن خراش في حديثه نكرة وقال العقيلي لم يكن فيه إلا سوء
__________
(1) ابن أبي النجود بنون وجيم اه تقريب.
(*)

الحفظ وقال الدار قطني في حفظه شئ وقال أبو بكر بن عياش سمعت أبا اسحاق يقول ما رأيت اقرأ من عاصم وقال شهاب بن عباد عن أبي بكر بن عياش دخلت على عاصم وقد احتضر فجعلت اسمعه يردد هذه الآية نحققها كأنه في المحراب (ثم ردوا إلى الله مولاهم الحق الا له الحكم وهو اسرع الحاسبين).
قال خليفة وابن بكير مات سنة سبع وعشرين وقال ابن سعد وغيره مات سنة ثمان وعشرين ومائة.
أخرج له الشيخان مقرونا بغيره.
قلت: قال أبو عوانة في صحيحه لم يخرج له مسلم سوى حديث أبي بن كعب في ليلة القدر وقال أبو بكر البزار لم يكن بالحافظ ولا نعلم أحدا ترك حديثه على ذلك وهو مشهور وقال ابن قانع قال حماد بن سلمة خلط عاصم في آخره عمره وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي كان عثمانيا وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن معين ثقة لا بأس به من نظراء الاعمش وقال الآجرى سألت أبا داود عن عاصم وعمرو بن مرة فقال عمرو فوقه.
68 - بخ د (البخاري في الادب المفرد وأبي داود).
عاصم بن حكيم أبو محمد ابن أخت عبد اللله بن شوذب.
روى عن يحيى بن أبي عمرو السيباني وموسى بن علي بن رباح.
وعنه ضمرة بن ربيعة وابن وهب قال أبو حاتم ما أرى بحديثه بأسا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وزاد
روى عنه أيوب بن سويد وقال ابن يونس في تاريخ الغرباء قدم مصر فروى عنه عبد العزيز ابن منصور اليحصبي ويحيى بن سلام.
69 - د تم س ق (أبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
عاصم بن حميد السكوني الحمصي من أصحاب معاذ بن جبل.
روى عنه وعن عمر بن الخطاب وشهد خطبته بالجابية وعن عوف بن مالك وعائشة.
وعنه عمرو بن قيس السكوني وازهر بن سعيد الحرازي وراشد بن سعد ومالك بن زياد الشامي وغيرهم.
قال الدار قطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال البزار روى عن معاذ ولا اعلمه سمع منه وعن عوف بن مالك ولم يكن له من الحديث ما يعتبر

به حديثه وقال ابن القطان لا نعرف انه ثقة انتهى وقد صح سماعه من عمر بالجابية وصرح بسماعه من عوف في السنن وقال أحمد في مسنده ثنا يزيد بن هارون انا حريز هو ابن عثمان ثنا راشد بن سعد عن عاصم بن حميد السكوني وكان من اصحاب معاذ بن جبل عن معاذ فذكر حديثا وقال ابن سعد كان من اصحاب معاذ وذكره أبو زرعة الدمشقي في الطبقة العليا من تابعي أهل الشام وقال البرقاني قلت الدار قطني فعاصم بن حميد يروي عن معاذ قال هو من اصحابه.
70 - تمييز.
عاصم بن حميد الكوفي الحناط (1).
روى عن سماك بن حرب وأبي حمزة الثمالى.
وعنه محمد بن عبدالله بن نمير ويحيى الحماني واسماعيل بن موسى الفزاري وأبو نعيم الطحان.
قال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم شيخ.
هو متأخر عن الذي قبله.
71 - د ز ق (أبي داود والبخاري في جزء القراءة وابن ماجة).
عاصم بن رجاء بن حيوة الكندي الفلسطيني ويقال الازدي.
روى عن أبيه والقاسم بن عبدالرحمن وداود بن جميل وربيعة بن يزيد وعروة بن رويم وأبي عمران الانصاري ومكحول الشامي وقيس بن كثير إن كان محفوظا وغيرهم.
وعنه اسماعيل بن عياش وعثمان بن فائد وعبد الله بن داود الخريبي ووكيع ومحمد بن يزيد الواسطي وأبو نعيم وغيرهم.
قال اسحاق بن منصور عن ابن معين صويلح وقال أبو زرعة لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وتكلم فيه.
72 - 4 (الاربعة).
عاصم بن سفيان بن عبدالله بن ربيعة الثقفي.
روى عن ابيه وعمر وأبي ذر وأبي ايوب وعبد الله بن عمرو بن العاص وعقبة بن عامر
__________
(1) (الحناط) في التقريب بمهملة ونون وفي الخلاصة الخياط اه.
(*)

الجهني وعنه ابنه بشر وابن ابنه سفيان بن عبدالرحمن وعمرو بن شعيب.
ذكره ابن سعد في الطبقة الاولى من تابعي أهل مكة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: نسبه البخاري فزاد بعد عبدالله بن ربيعة أخو عبدالله ووقع في الصحابة للبغوي وغيره من طريق بشر ابن عاصم عن ابيه سمعت النبي صلى الله عليه وسلم فذكر حديثا فغلب على ظني ان المخرج له في السنن غيره وقد بينت ذلك في كتاب الاصابة.
73 - ع (الستة).
عاصم بن سليمان الاحول أبو عبد الرحمن البصري مولى بني تميم ويقال مولى عثمان ويقال آل زياد.
روى عن انس وعبد الله بن سرجس وعمرو بن سلمة الجرمي وأبي مجاز لا حق بن حميد وبكر بن عبدالله المزني وأبي حاجب سوادة بن عاصم وأبي الوليد عبدالله بن الحارث البصري وأبي عثمان النهدي وعكرمة ومحمد بن سيرين ومورق العجلي والنضر وموسى ابني أنس وحفصة بنت سيرين ومعاذة العدوية وحميد بن هلال وأبي قلابة وعبد الله بن شقيق
وأبي المتوكل الناجي وأبي نضرة العبدي وغيرهم.
وعنه قتادة ومات قبله وسليمان التيمي وداود بن أبي هند ومعمر بن راشد واسرائيل ابن يونس وشعبة والسفيانان وحماد بن زيد والحسن بن صالح وعباد بن عباد وعبد الواحد ابن زياد واسماعيل بن زكرياء واسماعيل بن علية وأبو وكيع الجراح بن مليح وجرير وحفص بن غياث وزهير بن معاوية وزياد البكائي وأبو خالد الاحمر وأبو الاحوص وابن المبارك وأبو شهاب عبد ربه بن نافع وأبو حمزة السكري وعبدة بن سليمان وعبد الرحيم ابن سليمان وعبد الواحد بن زياد وعلي بن مسهر ومحمد بن فضيل ومروان بن معاوية وهشيم وأبو عوانة ويحيى بن أبي زائدة ويزيد بن هارون وجماعة.
قال علي بن المديني عن القطان لم يكن بالحافظ وقال حجاج بن محمد عن شعبة عاصم أحب إلي في أبي عثمان النهدي من قتادة وقال سفيان الثوري ادركت حفاظ الناس أربعة وفي رواية ثلاثة فيثنى به وقال عبدالرحمن بن مهدي كان من حفاظ أصحابه وقال أحمد

شيخ ثقة وقال أيضا من الحفاظ للحديث ثقة وقال المروزي قلت لاحمدان يحيى تكلم فيه فعجب وقال ثقة وقال اسحاق بن منصور وعثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وكذا قال ابن المديني وأبو زرعة والعجلي وابن عمار وذكره ابن عمار في موازين اصحاب الحديث وقال ابن المديني مرة ثبت.
وقال ابن سعد كان من أهل البصرة وكان يتولى الولايات فكان بالكوفة على الحسبة في المكائيل والاوزان وكان قاضيا بالمدائن لابي جعفر ومات سنة إحدى أو اثنتين وأربعين ومائة وقال عمرو بن علي مات سنة (2) وقال البخاري مات سنة اثنين أو ثلاث واربعين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يحيى بن سعيد قليل الميل إليه وقال ابن إدريس رأيته أتى السوق فقال اضربوا هذا أقيموا هذا فلا اروي عنه شيئا وتركه وهيب لانه انكر بعض سيرته وقال الدار قطني هو اثبت من عاصم بن أبي النجود وقال البزار
ثقة وقال أبو الشيخ سمعت عبدان يقول ليس في العواصم اثبت من عاصم الاحول وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قال الاثرم قلت لابي عبدالله عاصم عن عبدالله بن شقيق عن عمر بادروا الصبح بالوتر.
فقال عاصم لم يرو عن عبدالله بن شقيق شيئا.
74 - س (النسائي).
عاصم بن سويد بن عامر بن يزيد بن جارية الانصاري القبائي (1).
إمام مسجد قباء روى عن أبيه وعن جده لامه معاوية بن معبد وداود ومحمد ابني اسماعيل ومجمع بن يعقوب بن مجمع بن يزيد بن جارية ويحيى بن سعيد الانصاري وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن أبي يحيى وهو من اقرانه ويعقوب بن محمد الزهري وعبد الله ابن عبد الوهاب الحجبي ومحمد بن الحسن بن زبالة ومحمد بن الصباح الجرجرائي ويعقوب ابن حميد بن كاسب وعلي بن حجر.
ذكره ابن زبالة في علماء المدينة وقال أبو حاتم شيخ محله الصدق.
روى حديثين منكرين وذكره ابن حبان في الثقات.
له عنده حديث سترون بعدي اثرة.
وله قصة طويلة.
قلت: وقال عثمان بن سعيد على ابن معين لا اعرفه، قال ابن عدي انما لم يعرفه لانه قليل الرواية جدا لعله لم يرو غير خمسة احاديث.
__________
(1) (البقائي) في التقريب بضم القاف اه.
(*)

75 - د (أبي داود).
عاصم بن شميخ (1) الغيلاني (2) أبو الفرجل اليمامي.
روى عن أبي سعيد الخدري.
وعنه عكرمة بن عمار وجواس.
قال أبو حاتم مجهول وقال العجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو بكر البزار في مسنده ليس بالمعروف.
76 - عاصم بن شنتم (3) تقدم التنبيه عليه في ترجمة شقيق أبي ليث.
77 - 4 (الاربعة)
عاصم بن ضمرة السلولي الكوفي.
روى عن علي وحكى عن سعيد بن جبير.
وعنه أبو إسحاق السبيعي ومنذر بن يعلى الثوري والحكم بن عتيبة وكثير بن زاذان وحبيب بن أبي ثابت وغيرهم.
قال يحيى بن سعيد عن الثوري كنا نعرف فضل حديث عاصم على حديث الحارث وقال حرب عن أحمد عاصم أعلى من الحارث وقال عباس عن يحيى قدم عاصم على الحارث وقال ابن عمار عاصم اثبت من الحارث وقال علي بن المديني والعجلي ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال خليفة ابن خياط مات في ولاية بشر بن مروان سنة اربع وسبعين ومائة.
قلت: وكذا أرخه ابن سعد وقال كان ثقة وله أحاديث.
وقال البزار هو صالح الحديث واما حبيب بن أبي ثابت فروى عنه مناكير وأحسب
__________
(1) في الخلاصة (شميخ) بضم المعجمة الاولى في التقريب (ابوالفرجل) بفتح الفاء والراء وتشديد الجيم وفي الخلاصة (أبوالفرنجل) بفتح الفاء والراء واسكان النون وفتح الجيم اه أبو الحسن.
(2) الغلابي - خلاصة.
(3) وفي الخلاصة عاصم بن شنيم مصغرا وقيل بفتح أوله ثم نون ساكنة ثم مثناة مفتوحة اه.
(*)

أن حبيبا لم يسمع منه ولا نعلمه روى عن علي إلا حديثا اخطأ فيه مسكين بن بكير فرواه عن الحجاج عن أبي اسحاق عن عاصم عن ابن أبي بصير عن أبي بن كعب وهذا مما لا يشك في خطئه يعني أن الحديث معروف لابي اسحاق عن ابن أبي بصير ليس بينهما عاصم مع أن مسكينا لم ينفرد بهذا قد رواه معمر بن سليمان الرقي عن الحجاج كذلك والوهم فيه من حجاج بن أرطاة وقال أبو إسحاق الجوزجاني هو عندي قريب من الحارث.
وروى عنه ابو اسحاق حديثا في تطوع النبي صلى الله عليه وآله ست عشرة ركعة فيالعباد الله اما كان ينبغي لاحد من الصحابة وازواج النبي صلى الله عليه وسلم يحكي هذه الركعات إلى أن قال وخالف عاصة الامة واتفاقها فروى أن في خمس وعشرين من الابل خمسا من الغنم.
قلت: تعصب الجوزجاني على اصحاب على معروف ولا انكار على عاصم فيما روى هذه عائشة أخص ازواج النبي صلى الله عليه وسلم تقول لسائلها عن شئ من أحوال النبي صلى الله عليه وسلم سل عليا فليس بعجب أن يروي الصحابي شيئا يرويه غيره من الصحابة بخلافه ولا سيما في التطوع وأما حديث الغنم فلعل الامة فيه ممن بعد عاصم وقد تبع الجوزجاني في تضعيفه ابن عدي فقال وعن علي بأحاديث باطلة لا يتابعه الثقات عليها والبلاء منه وقال ابن حبان كان ردئ الحفظ فاحش الخطأ على انه أحسن حالا من الحارث.
78 - ت ق (الترمذي وابن ماجة).
عاصم بن عبد العزيز بن عاصم الاشجعي أبو عبد الرحمن ويقال أبو عبد العزيز المدني.
روى عن الحارث بن عبدالرحمن بن أبي ذباب وهشام بن عروة وموسى بن عقبة ومخرمة بن بكير ويزيد بن أبي عبيد وغيرهم وعنه علي بن المديني واسحاق بن موسى الانصاري وأبو موسى العنزي وابراهيم بن المنذر وغيرهم.
قال اسحاق بن موسى سألت عنه معن بن عيسى فقال ثقة اكتب عنه واثنى عليه خيرا وقال النسائي ليس بالقوي رويا له فيما سقت السماء والعيون العشر.
قلت: وقال البخاري فيه نظر وذكره العقيلى في الضعفاء.

79 - عخ د ت س ق (البخاري في خلق افعال العباد وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة).
عاصم بن عبيد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي المدني.
روى عن ابيه وعم ابيه عبدالله بن عمر وابن عمه سالم بن عبدالله بن عمر وابن عم جده عبدالرحمن بن زيد بن الخطاب وجابر بن عبدالله وعبد الله بن عامر بن ربيعة وزياد ابن كريب وعبيد بن أبي عبيد مولى أبي رهم والقاسم بن محمد بن أبي بكر وأبي عبدالله ابن الحارث بن نوفل وعبيد الله بن أبي رافع وغيرهم.
روى عنه مالك حديثا واحدا وشعبة والسفيانان وشريك وعاصم وعبد الله وعبيد الله أولاد عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب وأبو الربيع أشعث بن سعيد السمان وجماعة ذكره ابن سعد في الطبقة الرابعة من تابعي أهل المدينة قال عفان سمعت شعبة يقول كان عاصم لو قيل له من بني مسجد البصرة لقال فلان عن فلان عن النبي صلى الله عليه وسلم انه بناه وقال أحمد كان ابن عيينة يقول كان الاشياخ يتقون حديث عاصم وقال قرة بن سليمان الجهضمي قال لي مالك شعبتكم يشدد في الرجال وقد روى عن عاصم بن عبيد الله.
وقال علي بن المديني عن ابن عيينة ما كان أشد انتقاد مالك للرجال قال علي ذكرناه عند يحيى بن سعيد فقال هو عندي نحو ابن عقيل وقال علي سمعت عبدالرحمن ينكر حديثه أشد الانكار وقال يعقوب بن شيبة عن أحمد حديثه وحديث ابن عقيل إلى الضعف ما هو وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما أقربهما قال وسمعته يقول عاصم ليس بذاك وقال ابن معين ضعيف وقال ابن سعد كان كثير الحديث ولا يحتج به وقال الجوزجاني غمز ابن عيينة في حفظه وقال يعقوب بن شيبة قد حمل الناس عنه وفي أحاديثه ضعف وله أحاديث مناكير وقال ابن نمير عبدالله بن عقيل يختلف عليه في الاسانيد وعاصم منكر الحديث في الاصل وهو مضطرب الحديث.
وقال أبو حاتم منكر الحديث مضطرب الحديث ليس له حديث يعتمد عليه وما أقربه من ابن عقيل وقال البخاري منكر الحديث وقال النسائي لا نعلم مالكا روى عن إنسان ضعيف مشهور بالضعف إلا عاصم بن عبدالله فإنه روى عنه حديثا وعن عمرو ابن

أبي عمرو وهو أصلح من عاصم وعن شريك بن أبي نمر وهو اصلح من عمرو ولا نعلم ان مالكا روى عن أحد يترك حديثه غير عبد الكريم بن أبي المخارق وقال ابن خراش غير واحد عاصم ضعيف وقال ابن خزيمة لست احتج به لسوء حفظه وقال الدار قطني مديني يترك وهو مغفل وقال العجلي لا بأس به.
وقال ابن عدي قد روى عنه ثقات الناس واحتملوه وهو مع ضعفه يكتب حديثه وقال ابراهيم بن سعيد الجوهري عن ابن معين عاصم بن عبيد الله ضعيف أدرك أمر بني هاشم ومات في أول خلافة أبي العباس وكان قد وفد إليه.
قلت: قال البزار في السنن في حديثه لين وقال الآجري قلت لابي داود قال ابن معين عاصم وفليح وابن عقيل لا يحتج بحديثم قال صدق وقال أبو داود عاصم لا يكتب حديثه وقال ابن حبان كان سئ الحفظ كثير الوهم فاحش الخطاء فترك من أجل كثرة خطئه سمعت ابن خزيمة يقوله سمعت محمد بن يحيى يقول ليس على عاصم بن عبيد الله قياس وحكى الساجي عن هشام ابن عبدالملك بن مروان أنه كان يقول كذا في الاشراف من قريش أيوب بن سلمة ابن عبدالله بن الوليد بن الوليد بن المغيرة وعاصم بن عبيد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب وعبد الملك بن عنبسة بن سعيد بن العاص وابراهيم بن عبدالله بن مطيع قال هشام لا يخرج الدجال وواحد من هؤلاء حي.
وقال الساجي مضطرب الحديث.
80 - 4 (الاربعة) عاصم بن عدي بن الجد (1) بن العجلان بن حارثة بن ضبيعة العجلاني القضاعي أخو معن بن عدي أبو عبد الله ويقال أبو عمرو حليف الانصار.
شهد أحدا وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمله على أهل قباء وأهل العالية فلم يشهد بدرا وضرب له بسهمه وهو الذي أمره عويمر العجلاني أن يسأل له عن الرجل يجد مع امرأته رجلا روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه سهل بن سعد وعامر الشعبي ابنه أبو البداح بن عاصم
__________
(1) كذا في الاستيعاب ولكن في التقريب والخلاصة عاصم بن عدي بن الحارث ابن
العجلان اه شريف الدين.
(*)

ابن عدي.
له عندهم في الرمي بمنى.
قلت: قال ابن حبان مات في ولاية معاوية وهو ابن مائة وخمس عشرة سنة وقال ابن سعد وأبو علي بن السكن مات سنة (40) ويقال ان عاصم بن عدي العجلاني غير عاصم والد أبي البداح وكذا فرق بينهما أبو القاسم البغوي وفي الصحيح حكاية ابن عباس عن عاصم بن عدي قصة الملاعنة.
81 - خ ت ق (البخاري والترمذي وابن ماجة) عاصم بن علي بن عاصم بن صهيب الواسطي أبو الحسين ويقال أبو الحسن التيمي مولاهم مولى قريبة بنت محمد بن أبي بكر الصديق وهو أخو الحسن ابن علي بن عاصم وابن أخي عثمان بن عاصم وابن عم عمر بن عفان بن عاضم.
روى عن أبيه وعكرمة بن عمار وابن أبي ذيب والليث بن سعد وعاصم بن محمد بن زيد العمري وعبد الرحمن بن زيد المسعودي وقيس بن الربيع وأبي معشر المدني وقزعة ابن سويد الباهلي وشعبة وأبي أويس ومهدي بن ميمون وغيرهم.
وعنه البخاري وروى هو والترمذي وابن ماجة له بواسطة ابن يحيى المروزي وعبد الله بن عبدالرحمن الدارمي وسليمان بن توبة النهرواني وأبو حاتم وأحمد بن حنبل وعمرو بن علي الفلاس والذهلي والزعفراني وأحمد بن ملاعب وابراهيم الحربي وعلي بن عبد العزيز وعمر بن حفص السدوسي ومحمد بن أحمد بن النضر الازدي وغيرهم.
قال صالح بن أحمد عن أبيه ما أقل خطأه قد عرض علي بعض حديثه وقال عبدالله ابن أحمد عن أبيه قد عرض علي حديثه وهو أصح حديثا من أبيه وقال الميموني عن أحمد صحيح الحديث قليل الغلط ما كان أصح حديثه وكان إن شاء الله صدوقا وقال أبو داود عن أحمد حديثه حديث مقارب حديث أهل الصدق ما أقل الخطأ فيه ولكن أبوه كان يهم في الشئ وقال المروذي قلت لاحمد إن ابن معين قال كل عاصم في الدنيا ضعيف قال
ما أعلم في عاصم بن علي إلا خيرا كان حديثه صحيحا حديث شعبة والمسعودي ما كان أصحها وقال ابن معين كان ضعيفا وقال في رواية ليس بشئ وفي رواية ليس بثقة وفي رواية واهية كذاب ابن كذاب وقال الحسين بن فهم ثلاثة أبيات كانت عند يحيى بن معين من شر

قوم المحبر بن قحذم وولده وعاصم بن علي وولده وآل أبي أويس كانوا عنده ضعافا جدا وقال أبو عبد الله الجعفي الكوفي سمعت يحيى بن معين يقول عاصم بن علي سيد من سادات المسلمين وقال أبو حاتم صدوق وقال أبو الحسين ابن المنادي حدث ببغداد في مسجد الرصافة وكان مجلسه يجزر باكثر من مائة ألف إنسان.
وقال ابن عدي في حديث عاصم عن شعبة عن قتادة عن كثير بن أبي كثير عن أبي عياض عن أبي هريرة لا يزنى الزاني حين يزني الحديث لا أعلم رواه عن شعبة غير عاصم وقال في حديثه عن شعبة عن سيار أبي الحكم عن الشعبي عن البراء في الصلاة قبل الاضحية لا أعلم رواه عن شعبة بهذا الاسناد غير عاصم وقيل ان غيره رواه مرسلا وقال في حديثه عن شعبة عن أبي الزبير عن جابر جاء عبد فبايع النبي صلى الله عليه وآله على الهجرة الحديث وهذا يرويه ابن لهيعة والليث عن أبي الزبير فأما من حديث شعبة عن أبي الزبير فهو منكر قال وعاصم بن علي لا أعلم له شيئا منكرا إلا هذه الاحاديث التي ذكرتها ولم أر لحديثه بأسا.
قال ابن سعد مات بواسط يوم الاثنين نصف رجب سنة إحدى وعشرين ومائتين وفيها أرخه غير واحد.
قلت: ووثقه ابن سعد وابن قانع وقال العجلى شهدت مجلس عاصم بن علي فحزروا من شهده ذلك اليوم ستين ومائة ألف وكان رجلا مسودا وكان ثقة في الحديث وقال النسائي ضعيف.
82 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عاصم بن عمر بن حفص بن عاصم بن عمر بن الخطاب العمري أبو
عمر المدني.
روى عن زيد بن أسلم وعبد الله بن دينار وسهيل بن أبي صالح وجعفر بن محمد الصادق وغيرهم.
وعنه ابن وهب ومحمد بن فليح وعبد الله بن نافع الصائغ وأبو النضر وأبو داود الطيالسي واسماعيل بن أبي أويس وغيرهم.
قال أحمد وابن معين وأبو حاتم ضعيف وقال هارون بن موسى الفروي ليس بقوي وقال الجوزجاني يضعف حديثه وقال البخاري منكر الحديث وقال الترمذي متروك وقال مرة ليس بثقة.

وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ ويخالف.
قلت: وذكره أيضا في الضعفاء فقال منكر الحديث جدا يروي عن الثقات ما لا يشبه حديث الاثبات لا يجوز الاحتجاج به إلا فيما وافق الثقات وقال ابن الجارود ليس حديثه بحجة وقال ابن سعد له أحاديث ويستضعف وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح يعني المصري أربعة أخوة ثقات عبدالله وعبيد الله وعاصم وأبو بكر بنو عمر بن حفص بن عاصم وقال الدار قطني أما عاصم فضعيف قريب من عبد اللله وأما أبو بكر فقليل الحديث وهو ثقة وقد تكلم النسائي على أحمد بن صالح حيث قال أربعتهم ثقات وقال ابن عدي بعد أن أورد له عدة أحاديث أحاديثه حسان ومع ضعفه يكتب حديثه.
83 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عاصم بن عمر بن الخطاب العدوي أبو عمر ويقال أبو عمرو المدني.
ولد في حياة النبي صلى الله عليه وسلم وأمه جميلة بنت ثابت بن أبي الاقلح.
روى عن أبيه.
وعنه ابناه حفص وعبيد الله وعروة بن الزبير.
قال الزبير كان من أحسن الناس خلقا وكان عبدالله ابن عمر يقول انا وأخي عاصم لاسات الناس.
قال وكان عمر طلق أمه فتزوجها يزيد ابن جارية فولدت له ابنه عبدالرحمن فركب عمر إلى قباء فوجد ابنه عاصما يلعب مع الصبيان فحمله بين يديه فأدركته جدته الشموس بنت أبي عامر فنازعته أباه حتى انتهى إلى أبي
بكر فقال له أبو بكر خل بينها وبينه فما راجعه وأسلمه لها.
روى ذلك غير واحد من علمائنا.
قال وروى هشام بن عروة عن أبيه عن عاصم قال زوجني أبي فأنفق علي شهرا ثم دعاه فأخبره ان ما وليه من المال أمانة لا يحل إلا بحقه وانه لا يزيده من شهر الجائع ينمى ماله ليتجر فيه.
وقال السري بن يحيى عن محمد بن سيرين قال قال فلان وسمى رجلا ما رأيت رجلا من الناس إلا لابد أن يتكلم ببعض ما لا يريد غير عاصم بن عمر.
قال ابن حبان مات بالربذة وقال الواقدي توفي سنة سبعين.
قلت: وكذا قال علي بن المديني وأرخه مطين سنة (73) وذكره جماعة ممن ألف في الصحابة وفي تاريخ البخاري خاصمت أمه أباه فيه إلى أبي بكر وله ثمان سنين وقال ابن البرقي ولد في حياة النبي صلى الله عليه وسلم ولم يرو عنه شيئا وقال أحمد

العسكري وغيره ولد في السنة السادسة من الهجرة وذكر ابن عبد البر في الاستيعاب ان النبي صلى الله عليه وسلم مات وله سنتان.
84 - ق (ابن ماجة) عاصم بن عمر بن عثمان أحد المجاهيل.
روى عن عروة عن عائشة حديث مروا بالمعروف وانهوا عن المنكر قبل أن تدعوا فلا يستجاب لكم.
وعنه عمرو بن عثمان بن هانئ وقيل عمرو بن هانئ وقيل عمرو ابن عثمان عن عاصم بن عبيد الله وقيل عن عاصم بن محمد بن قتادة ذكره ابن حبان في الثقات.
85 - ع (الستة) عاصم بن عمر بن قتادة بن النعمان بن زيد بن عامر بن سواد بن كعب وهو ظفر بن الخزرج بن عمرو بن مالك بن الاوس الانصاري الظفري أبو عمرو ويقال أبو عمر المدني.
روى عن أبيه وجابر بن عبدالله ومحمود بن لبيد وجدته رميثة ولها صحبه وأنس
والحسن بن محمد ابن الحنفية وعبيد الله الخولاني وعلي بن الحسين بن علي وغيرهم.
وعنه ابنه الفضل وبكير بن عبدالله بن الاشج وعبد الرحمن بن سليمان بن الغسيل وزيد بن أسلم وعمارة ابن غزية وعمرو بن أبي عمرو ومحمد بن إسحاق ومحمد بن عجلان وأبو الاسود يتيم عروة ويعقوب بن أبي سلمة الماجشون وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة والنسائي ثقة.
وقال ابن سعد كان راوية للعلم وله علم بالمغازي والسيرة أمره عمر بن عبد العزيز أن يجلس في مسجد دمشق فيحدث الناس بالمغازي ومناقب الصحابة ففعل وكان ثقة كثير الحديث عالما توفي سنة عشرين ومائة وذكره ابن حبان في الثقات وقال توفي سنة (19) وقيل مات سنة (6) وقيل سنة (27) وقيل سنة (29).
قلت: كناه ابن حبان أبا محمد وقال البزار ثقة مشهور وقال عبد الحق في الاحكام هو ثقة عند أبي زرعة وابن معين وقد ضعفه غيرهما وقد رد ذلك عليه ابن القطان وقال بل هو ثقة عندهما وعند غيرهما ولا أعرف أحدا ضعفه ولا ذكره في الضعفاء.

86 - ت س (ا لترمذي والنسائي) عاصم بن عمرو ويقال عمر حجازي مدني.
روى عن علي وعنه عمرو بن سليم الزرقي.
قال ابن خراش لم يرو عنه غيره وقال علي ابن المديني ليس بمعروف لا أعرفه إلا في أهل المدينة وقال النسائي عاصم بن عمرو ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له الترمذي والنسائي حديثا واحدا في فضل المدينة وصححه الترمذي.
87 - ق (ابن ماجة) عاصم بن عمرو ويقال ابن عوف البجلي الكوفي أحد الشيعة كان من أصحاب حجر بن عدي لما قتل بعذراء وأطلق عاصم فيمن أطلق.
روى عن أبي أمامة وعمير مولى عمر بن الخطاب وعمرو بن شراحيل وأرسل عن
عمر.
روى عنه طارق بن عبدالرحمن البجلي وأبو إسحاق السبيعي وشعبة ومالك ابن مغول وحجاج بن ارطأة وغيرهم.
قال يحيى بن معين كان كوفيا قدم الشام.
وقال أبو حاتم صدوق يحول من كتاب الضعفاء يعني الذي للبخاري وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في فضل صلاة الرجل في بيته.
قلت: قال البخاري لم يثبت حديثه وذكره العقيلي في الضعفاء.
88 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عاصم بن عمير العنزي (1) وهو عاصم بن أبي عمر.
روى عن أنس ونافع بن جبير بن مطعم.
وعنه عمرو بن مرة ومحمد بن أبي إسماعيل.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود وابن ماجة حديثا واحدا في القول في الافتتاح من رواية شعبة عن عمرو بن مرة عن عاصم العنزي ورواه حصين بن عبدالرحمن عن عمرو بن مرة فقال عن عمار بن عاصم العنزي.
قلت: وقال البزاز اختلفوا في اسم العنزي رواه وهو غير معروف وقال البخاري لا يصح.
(هامش صفحه 48) (1) (العنزي) في التقريب بمهملة ولون مفتوحتين اه شريف الدين.
(*)

89 - خت م 4 (البخاري في التعليق ومسلم والاربعة) عاصم بن كليب بن شهاب بن المجنون الجرمى الكوفي.
روى عن أبيه وأبي بردة بن أبي موسى وعبد الرحمن بن الاسود ومحارب بن دثار وعلقمة بن وائل بن حجر ومحمد بن كعب القرظي وغيرهم.
وعنه ابن عون وشعبة والقاسم ابن مالك المزني وزائدة وأبو الاحوص وشريك والسفيانان وأبو عوانة وعلي بن عاصم الواسطي وغيرهم.
قال الاثرم عن أحمد لا بأس بحديثه وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صالح وقال الآجري قلت لابي داود عاصم بن كليب ابن من قال ابن شهاب كان من العباد وذكر من فضله قلت كان مرجئا قال لا أدري وقال في موضع آخر كان
أفضل أهل الكوفة.
وقال شريك بن عبدالله النخعي كان مرجئا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأرخ وفاته سنة سبع وثلاثين ومائة وكذا أرخه خليفة وقال ابن شاهين في الثقات قال أحمد بن صالح المصري يعد من وجوه الكوفيين الثقات وفي موضع آخر هو ثقة مأمون وقال ابن المديني لا يحتج به إذا انفرد وقال ابن سعد كان ثقة يحتج به وليس بكثير الحديث توفي في أول خلافة أبي جعفر.
90 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عاصم بن لقيط بن صبرة (1) العقيلي حجازي قال البخاري هو ابن أبي رزين العقيلي وقيل هو غيره.
روى عن أبيه لقيط بن صبرة وافد بني المنتفق.
وعنه أبو هاشم اسماعيل بن كثير المكي.
قال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهم حديث واحد في المبالغة في الاستنشاق وغير ذلك.
__________
(1) في التقريب (صبرة) بفتح المهملة وكسر الموحدة والعقيلي بالتصغير اه.
(*)

91 - د (أبي داود) عاصم بن لقيط بن عامر بن المنتفق (1) العقيلي قيل انه ابن صبرة وقيل غيره.
عن لقيط بن عامر انه خرج وافد إلى النبي صلى الله عليه وسلم فذكر حديثه فيه قال النبي صلى الله عليه وسلم لعمر والا هلك قاله عبدالرحمن بن عياش السمعي عن دلهم بن الاسود عن أبيه عنه أخرجه أبو داود مختصرا كما هنا.
قلت: ورواه أبو القاسم الطبراني مطولا وهو حديث غريب جدا.
92 - ع (الستة)
عاصم بن محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر بن الخطاب العمري المدني.
روى عن أبيه وأخوته واقد وزيد وعمر وابن عم أبيه القاسم بن عبيد الله بن عبدالله ابن عمر ومحمد بن كعب القرظي وغيرهم.
وعنه أبو إسحاق الفزاري وابن عيينة ويزيد ابن هارون ويعقوب بن ابراهيم بن سعد وبشر بن المفضل وعمر بن يونس اليمامي ومعاذ ابن معاذ العنبري ووكيع وأبو الوليد الطيالسي وأبو نعيم وأحمد بن يونس وعلي ابن الجعد وغيرهم.
قال أحمد وابن معين وأبو داود ثقة وقال أبو حاتم ثقه لا بأس به وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال أبو زرعة صدوق في الحديث وقال البزار صالح الحديث.
93 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عاصم بن المنذر بن الزبير بن العوام الاسدي المدني.
روى عن جدته اسماء بنت أبي بكر وعميه عبدالله وعروة ابني الزبير وعبيد الله ابن عبدالله بن عمر.
وعنه ابن عمه هشام بن عروة وحماد بن سلمة وعياذ بن مغراء قال أبو زرعة ثقة وقال أبو حاتم صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود وابن ماجة حديث القلتين.
قلت: روى عنه أيضا حماد بن زيد واسماعيل بن علية وقال
__________
(1) (المنتفق) في التقريب بضم الميم وسكون النون وفتح المثناة وكسر الفاء اه.
(*)

البزار ليس به بأس حدث بحديث واحد في القلتين.
قال ولا نعلمه حدث بغيره ولا روى عنه غير الحمادين كذا قال.
94 - عاصم بن منصور الاسدي في ترجمة حصين بن منصور.
95 - ع (الستة) عاصم بن أبي النجود هو ابن بهدلة تقدم.
96 - م د س (مسلم وأبي داود والنسائي)
عاصم بن النضر بن المنتشر الاحول التيمي أبو عمر (1) البصري وقيل عاصم بن محمد بن النضر.
روى عن معتمر بن سليمان وخالد بن الحارث.
وعنه مسلم وأبو داود وروى له النسائي بواسطة أحمد بن محمد بن جعفر الطرسوسي وأبو بكر بن أبي عاصم وجعفر ابن محمد الفريابي والحسن بن أحمد بن الليث الرازي والحسن بن علي المعمري والفضل ابن العباس فضلك الرازي وموسى بن هارون الحمال ويعقوب بن سفيان وعلي بن سعيد ابن بشير الرازي والحسن بن سفيان وأبو معلى وغيرهم.
ذكر ابن حبان في الثقات.
97 - س (النسائي) عاصم بن هلال البارقي (2) ويقال العنبري أبو النضر البصري.
إمام مسجد أيوب.
روى عن أيوب السختياني وقتادة ومحمد بن جحادة وهشام ابن عروة وغاضرة بن عروة الفقيمي.
وعنه مسلم بن ابراهيم وعلي بن المديني واسماعيل ابن مسعود الجحدري وعمرو بن علي الصيرفي وزياد بن يحيى الحساني وعبيد الله بن عمر القواريري
__________
(1) أبو عمر - تقريب.
(2) في لب اللباب (البارقي) بكسر الراء والقاف نسبة إلى ذي بارق بطن اه.
(*)

وأبو كامل الفضيل بن حسين الجحدري وعباس بن يزيد البحراني وغيرهم.
قال ابن معين ضعيف وقال أبو زرعة حدث بأحاديث مناكير عن أيوب وقد حدث عنه الناس وقال أبو حاتم صالح شيخ محله الصدق.
وقال أبو داود ليس به بأس وقال النسائي ليس بالقوي سمع منه عمرو بن علي سنة ثمانين ومائة.
قلت: وقال أبو بكر البزار ليس به بأس وقال ابن حبان كان ممن يقلب الاسانيد توهما لا عمدا حتى بطل الاحتجاج به وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابعه عليه الثقات وأخرج عن ابن صاعد عن محمد بن يحيى القطعي عن محمد بن راشد عن حسين
المعلم عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده حديث لا طلاق إلا بعد نكاح.
حدثنا ابن صاعد ثنا القطعي ثنا عاصم بن هلال عن أيوب عن نافع عن ابن عمر رفعه مثله قال ابن صاعد وما سمعناه إلا منه ولا أعرف له علة.
قال ابن عدي فذكرت ذلك لابي عروبة فأخرج إلى فوائد القطعي فإذا حديث عمرو بن شعيب وأبي حبيبة حديث ابن عمر بالسند المذكور ومتنه (يوم يقوم الناس لرب العالمين).
فعلمنا أن ابن صاعد دخل عليه حديث في حديث ومتن يوم يقوم الناس مشهور لايوب عن أن عاصم بن هلال يحتمل ما هو أنكر من هذا.
98 - خ م ت س (البخاري ومسلم والترمذي والنسائي) عاصم بن يوسف اليربوعي (1) أبو عمرو الخياط الكوفي.
روى عن ابن شهاب الحناط وقطبة بن عبد العزيز السعدي وأبي بكر والحسن ابني عياش واسرائيل وأبي إسحاق الفزاري وسعير بن الخمس وأبي الاحوص وغيرهم.
وعنه يوسف بن موسى بن راشد القطان وأحمد بن يوسف السلمي وجعفر بن محمد بن الهذيل الكوفي وعمرو بن منصور النسائي وعبد الله بن عبدالرحمن الدارمي وأبو عمر ابن أبي (هامش صفحه 52) (1) (اليربوعي) بالفتح وسكون الراء وضمم الموحدة ومهملة نسبة إلى يربوع بطن (والخياط) في هامش التقريب بمعجمة وتحتانية وقد روى عن ابن شهاب الحناط الذي بمهملة ونون اه أبو الحسن.
(*)

عزرة وأبو إسحاق الجوزجاني وأبو بكر بن أبي خيثمة ومحمد بن اسماعيل الصائغ ويعقوب بن سفيان وحفص بن عمر بن الصباح الرقي وغيرهم.
وقال أبو حاتم لقيته ولم أسمع منه وذكره ابن حبان في الثقات وقال محمد بن عبدالله الحضرمي مات سنة عشرين ومائتين وكان ثقة.
قلت: وقال الدار قطني ثقة وقال أبو بكر البزاز ليس به بأس.
99 - ت س (الترمذي والنسائي)
عاصم العدوي الكوفي.
روى عن كعب بن عجزة حديث سيكون بعدي أمراء الحديث.
وعنه عامر الشعبي وأبو إسحاق السبيعي قال النسائي ثقة.
قلت: وذكره إبن حبان في الثقات (1).
(من اسمه عافية وعامر) 100 - سى (النسائي في اليوم والليلة) عافية (2) بن يزيد بن قيس بن عافية القاضي الاودي الكوفي.
روى عن الاعمش ومحمد بن أبي ليلى وهشام بن عروة ومحمد بن عمرو بن علقمة ومجالد وسليمان بن علي الهاشمي وغيرهم.
وعنه أسد بن موسى ومعاذ بن موسى وموسى بن داود وعبد الله بن داود الخريبي والحسن بن محمد بن عثمان ابن بنت الشعبي ومحمد بن سعيد بن زائدة الاسدي.
قال أحمد بن سعيد بن أبي مريم عن ابن معين ثقة مأمون وقال عباس الدوري عن ابن معين ثقة وقال ابراهيم بن عبدالله بن الجنيد عن ابن معين ضعيف وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال عافية يكتب حديثه وجعل يضحك ويتعجب وقال النسائي ثقة وقال أبو جعفر الطبري استقضى المهدي ابن علاثة وعافية سنة (61) فكانا يقضيان في عسكر المهدي وقيل رفع عليه عند الرشيد فأحضره للمحافقة فاتفق ان الرشيد عطس (هامش صفحه 53) (1) (عاصم) والد أبي البدح في عاصم بن عدي (عاصم) رجل من عنزة في عاصم ابن عمير اه هامش الاصل (س عاصم) الاحول في ابن سليمان اه خلاصة.
(2) عافية في التقريب بفاء وتحتانية اه أبو الحسن.
(*)

فشمتوه كلهم إلا عافية فسأله عن ذلك فقال لانك لم تحمد الله فقال ارجع إلى عملك أنت لم تسامح في عطسة تسامح في غيرها وزبر القوم الذين كانا رفعوا عليه.
101 - س (النسائي) عامر بن ابراهيم بن واقد بن عبدالله الاصبهاني المؤذن مولى أبي
موسى الاشعري.
روى عن مالك بن أنس ويعقوب بن عبدالله العمى وخطاب بن جعفر بن أبي المغيرة وحماد بن سلمة واسماعيل بن خليفة قاضي أصبهان ومبارك بن فضالة وغيرهم.
وعنه ابناه محمد وابراهيم وعمرو بن علي الفلاس ويونس بن حبيب العجلي وأسد بن عاصم وحفص ابن عمر المهرقاني وغيرهم.
قال أبو حاتم عن حفص بن عمر المهرقاني عن أبي داود الطيالسي اكتبوا عن عامر بن ابراهيم فانه ثقة وقال عمرو بن علي ثنا عامر بن ابراهيم وكان ثقة من خيار الناس.
توفي سنة إحدي أو اثنتين ومائتين.
تقدم حديثه في خطاب بن جعفر.
102 - عامر بن أسامة أبو المليح الهذلي في الكني (1).
103 - س (التسائي) عامر بن أبي أمية واسمه حذيفة ويقال سهيل بن المغيرة بن عبدالله بن عمر ابن مخزوم القرشي.
أخو أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم.
أسلم عام الفتح.
وروى عن أخته سلمة.
وعنه سعيد بن المسيب.
قال أبو عمر بن عبد البر لا أحفظ له عن النبي صلى الله عليه وسلم رواية وله عن أم سلمة في اصباح الصائم جنبا.
قلت: ذكره ابن حبان في ثقات التابعين وكذا ابن أبي خيثمة ويعقوب بن سفيان وغيرهما وقال أبو نعيم في معرفة الصحابة زعم بعض المتأخرين (هامش صفحه 54) (1) عامر بن أكيمة في عمارة اه هامش الاصل.
(*)

أنه أدرك النبي صلى الله عليه وسلم انتهى أما الادرك فشئ لا شك فيه لان أباه توفي قبل الهجرة قطعا فمقتضى ذلك أن يكون عمره عند موت النبي صلى الله عليه وسلم بضع عشرة سنة ثم انه قرشي معروف ولم يبق في الفتح أحد من قريش غير مسلم.
104 - مد س (أبي داود في المراسيل والنسائي)
عامر بن جشيب (1) أبو خالد الحمصي.
روى عن أبي أمامة وخالد بن معدان وزرعة بن ثوب الحضرمي وعبد الاعلى ابن هلال السلمي وعنه السري بن ينعم الجبلاني ولقمان بن عامر الوصابي ومحمد بن الوليد الزبيدي ومعاوية بن صالح الحضرمي.
ذكره ابن حبا ن في الثقات وقال غيره كان أبو عريف العرفاء بحمص.
روى عن أبي الدرداء.
له في (مد) فضلت سورة الحج بسجدتين وفي (س) في النهي عن صوم يوم السبت وفي القول عند الفراغ من الطعام.
105 - ع (الستة).
عامر بن ربيعة بن كعب بن مالك بن ربيعة بن عامر بن مالك أبو عبيد الله العنزي (2) العدوي.
حليف آل الخطاب كان من المهاجرين الاولين أسلم قبل عمر وهاجر الهاجرتين وشهد بدرا والمشاهد كلها.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي بكر وعمر.
وعنه ابنه عبدالله وعبد الله بن عمر بن الخطاب وعبد الله بن الزبير وأبو أمامة بن سهل بن حنيف وعيسى الحكمى وكان صاحب لواء عمر بن الخطاب لما قدم الجابية واستخلفه عثمان على المدينة لما حج وقال محمد بن إسحاق كان أول من قدم المدينة مهاجرا بعد أبي سلمة بن عبد الاسد وقال ابن سعد كان قد حالف الخطاب فتبناه فكان يقال عامر بن الخطاب حتى نزلت (ادعوهم لآبائهم) فرجع عامر إلى نسبه وهو صحيح النسب.
(هامش صفحه 55) (1) في التقريب (جشيب) بفتح الجيم وكسر المعجمة وآخره موحدة اه.
(2) (العنزي) في التقريب بسكون النون اه شريف الدين.
(*)

وقال يحيى بن سعيد الانصاري عن عبدالله بن عامر بن ربيعة قام عامر بن ربيعة يصلي من الليل وذلك حين شعب الناس في الطعن على عثمان فصل في الليل ثم نام فأتي في منامه فقيل له قم فسل الله أن يعيذك من الفتنة التي أعاذ منها صالح عباده فقام
فصلى ثم اشتكى فما خرج بعد إلا جنازة.
قال يعقوب بن سفيان مات في خلافه عثمان وقال مصعب الزبيري وغيره مات سنة (32) وذكره أبو عبيد فيمن مات سنة (2) ثم في سنة (7) قال وأظن هذا أثبت وحكي ابن زبر عن المدائني انه مات سنة ثلاث وثلاثين ثم ذكره فيمن مات سنة (36) في المحرم.
قلت: كأنه تلقاه من قول الواقدي كان موته بعد قتل عثمان بايام وأرخه ابن قانع سنة (4).
106 - 4 (الاربعة) عامر بن سعد بن أبي وقاص الزهري المدني.
روى عن أبيه وعثمان والعباس بن عبدالمطلب وأبي أيوب الانصاري وأسامة بن زيد وأبي هريرة وأبي سعيد وابن عمر وعائشة وأم سلمة وجابر بن سلمة وابان بن عثمان وخباب صاحب المقصورة.
روى عنه ابنه داود وابنا اخوته اسماعيل بن محمد وأشعث بن إسحاق ويحاد بن موسى وابن اخته سعد بن ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف وابن أخته أيضا محمد بن محمد بن الاسود الزهري وابن ابن عمه هاشم بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص وسعيد ابن المسيب وهو من اقرانه ومجاهد والزهري ومحد بن ابراهيم بن الحارث التيمي وعطاء ابن يسار وعمرو بن دينار وموسى بن عقبة وبكير بن مسمار وحكيم بن عبدالله بن قيس ابن مخرمة وسالم أبو النضر وأبو طوالة وعثمان بن حكيم ومحمد بن المنكدر ومهاجر ابن مسمار وغيرهم.
قال ابن سعد مات سنة أربع ومائة قال وقال غيره توفي بالمدينة في خلافة الوليد ابن عبدالملك وكان ثقة كثير الحديث وقال ابن نمير وعمرو بن علي مات سنة (4) وقيل في وفاته غير ذلك وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وأرخ وفاته سنة أربع وكذا أرخه علي بن المديني وأرخه الهيثم بن عدي في خلافة الوليد حكاه عنه ابن سعد وقال العجلى مدني تابعي ثقة وذكره البخاري فيمن قال لا طلاق قبل النكاح عامر بن سعد.
ولا أدري أراد هذا أو الذي بعده.

107 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) عامر بن سعد البجلي الكوفي.
روى عن أبي مسعود الانصاري وأبي قتادة وأبي هريرة وجرير بن عبدالله البجلى وقرظة بن كعب وجابر بن سمرة والبراء بن عازب وثابت بن رواحة وأرسل عن أبي بكر الصديق.
روى عنه أبو إسحاق السبيعي والعيزار بن حريث وابراهيم بن عامر الجمحي.
ذكره ابن حبان في الثقات.
له في الصحيح حديث واحد وإن كان هو مراد البخاري حيث ذكر في كتاب الطلاق ممن قال لا طلاق قبل النكاح عامر بن سعد.
فيلزم المزي أن يعلم له علامة التعليق.
108 - عس (النسائي في مسند علي) عامر بن السمط (1) ويقال السبط التميمي السعدي أبو كنانة الكوفي.
روى عن أبي الغريف الهمداني وسلمة بن كهيل.
وعنه عائذ بن حبيب القرشي وعبد العزيز بن سياه وعلي بن مسهر ويزيد بن هارون وغيرهم.
قال علي بن المديني عن يحى ابن سعيد كان ثقة وقال ابن معين صالح وقال النسائي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال كان حافظا (2).
109 - س (النسائي) عامر بن شداد في ترجمة رفاعة بن شداد.
110 - ع (الستة) عامر بن شراحيل بن عبد وقيل عامر بن عبدالله بن شراحيل الشعبي الحميري (3) أبو عمرو الكوفي من شعب همدان.
(هامش صفحه 57) (1) عامر بن (السمط) في التقريب بكسر المهملة وسكون الميم وقد تبدل موحدة من السابعة اه.
(2) (عامر) بن سهل في ابن أبي أمية (عامر) بن شبيب في ابن عقبة اه.
(3) (الشعبي) في التقريب بفتح المعجمة اه.
(*)

روى عن علي وسعد بن أبي وقاص وسعيد بن زيد وزيد بن ثابت وقيس بن سعيد ابن عبادة وقرظة بن كعب وعبادة بن الصامت وأبي موسى الاشعري وأبي مسعود الانصاري وأبي هريرة والمغيرة بن شعبة وأبي جحيفة السوائي والنعمان بن بشير وأبي ثعلبة الخشني وجرير بن عبدالله البجلي وبريدة الخصيب والبراء بن عازب ومعاوية وجابر بن عبدالله وجابر بن سمرة وجرير بن عبدالله والحارث بن مالك بن البرصاء وحبشي بن جنادة والحسين وزيد بن أرقم والضحاك بن قيس وسمرة بن جندب وعامر بن شهر والعبادلة الاربعة وعبد الله بن مطيع وعبد الله بن يزيد الخطمي وعبد الرحمن بن سمرة وعدي بن حاتم وعروة ابن الجعد البارقي وعروة بن مضرس وعمرو بن أمية وعمرو بن حريث وعمران بن حصين وعوف بن مالك وعياض الاشعري وكعب بن عجرة ومحمد بن صيفي والمقدام بن معد يكرب ووابصة بن معبد وأبي جبيرة بن الضحاك وأبي سريحة الغفاري وأبي سعيد الخدري وأنس وعائشة وأم سلمة وميمونة بنت الحارث وأسماء بنت عميس وفاطمة بنت قيس وأم هانئ بنت أبي طالب وغيرهم من الصحابة.
ومن التابعين عن الحارث الاعور وخارجة بن الصلت وزر بن حبيش والربيع بن خثيم وسفيان بن الليل (1) وسمعان بن مشنج وسويد بن غفلة وشريح القاضي وشريح بن هانئ وعبد خير الهمداني وعبد الرحمن بن أبي ليلى وعروة بن المغيرة بن شعبة وعلقمة بن قيس وعمرو ابن ميمون الاودي ومسروق بن الاجدع والمحرر بن أبي هريرة ووراد كاتب المغيرة وأبي بردة بن أبي موسى وخلق وأرسل عن عمر وطلحة وابن مسعود.
وعنه أبو إسحاق السبيعي وسعيد بن عمرو بن أشوع واسماعيل بن أبي خالد وبيان بن بشر وأشعث بن سوار وتوبة العنبري وحصين بن عبدالرحمن وداود بن أبي هند وزبيد اليامي وزكرياء بن أبي
زائدة وسعيد بن مسروق الثوري وسلمة بن كهيل وأبو إسحاق الشيباني والاعمش ومنصور ومغيرة وسماك بن حرب وصالح بن حي وسيار أبو الحكم وعبد الله بن بريدة وعاصم الاحول وأبو الزناد وعبد الله بن أبي السفر وابن عون وعبد الملك بن سعيد بن أبجر وأبو حصين الاسدي وأبو فروة الهمداني وعمر بن أبي زائدة وعون بن عبدالله بن عتبة وفراس (هامش صفحه 58) (1) وجد ترجمته في لسان الميزان كان يغلو في الرفض اه أبو الحسن.
(*)

ابن يحيى الهمداني وفضيل بن عمرو الفقيمي وقتادة ومجالد بن سعيد ومطرف بن طريف ومنصور بن عبدالرحمن الغداني وأبو حيان التيمي وجماعات.
قال منصور الغداني عن الشعبي أدركت خمسمائة من الصحابة وكان أشعث بن سوار لقى الحسن الشعبي فقال كان والله كثير العلم عظيم الحلم قديم السلم من الاسلام بمكان وقال عبد الملك بن عمير مر ابن عمر على الشعبي وهو يحدث بالمغازي فقال لقد شهدت القوم فلهو أحفظ لها وأعلم بها.
وقال مكحول ما رأيت أفقه منه وقال أبو مجاز ما رأيت فيهم أفقه منه وقال ابن عيينة كانت الناس تقول بعد الصحابة ابن عباس في زمانه والشعبي في زمانه والثوري في زمانه وقال ابن شبرمة سمعت الشعبي يقول ما كتبت سوداء في بيضاء ولا حدثني رجل بحديث إلا حفظته ولا حدثني رجل بحديث فأحببت أن يعيده علي وقال ابن معين إذا حدث عن رجل فسماه فهو ثقة يحتج بحديثه.
وقال ابن معين وأبو زرعة وغير واحد الشعبي ثقة وقال العجلى سمع من ثمانية وأربعين من الصحابة وهو أكبر من أبي إسحاق بسنتين وأبو إسحاق أكبر من عبدالملك بسنتين ولا يكاد الشعبي يرسل إلا صحيحا وقال ابن أبي حاتم عن أبيه لم يسمع من سمرة بن جندب ولم يدرك عاصم بن عدي.
قال وسئل أبي عن الفرائض التي رواها الشعبي عن علي فقال هذا عندي ما قاسه الشعبي على قول علي وما أرى عليا كان يتفرغ لهذا.
قال ابن معين قضى الشعبي لعمر بن عبد العزيز.
قيل مات سنة (3) وقيل (4) وقيل
(5) وقيل (6) وقيل (7) وقيل عشرة ومائة وقال أحمد بن حنبل عن يحيى بن سعيد القطان مات قبل الحسن بيسير ومات الحسن بلا خلاف سنة (10) واختلف في سنة فقيل (77) وقيل (79) وقيل (82) ولمشهور ان مولده كان لست سنين خلت من خلافة عمر.
قلت: فعلى القول الاخير في وفاته على المشهور من مولده يكون بلغ تسعين سنة وقد قال أبو سعد ابن السمعاني ولد سنة عشرين وقيل سنة (31) ومات سنة (109) وحكى ابن سعد عن الشعبي قال ولدت سنة جلولاء يعني سنة (19).
وقال الآجري عن أبي داود مرسل الشعبي أحب إلي من مرسل النخعي وقال الحاكم في علومه ولم يسمع من عائشة ولا من ابن مسعود ولا من أسامة بن زيد ولا من علي إنما رآه رؤية ولا من معاذ بن جبل ولا من زيد بن ثابت وقال ابن المديني في العلل لم يسمع من

زيد بن ثابت ولم يلق أبا سعيد الخدري ولا أم سلمة وقال الترمذي في العلل الكبير قال محمد لا أعرف للشعبى سماعا من أم هانئ وقال الدار قطني في العلل لم يسمع الشعبي من علي إلا حرفا واحدا ما سمع غيره كأنه عنى ما أخرجه البخاري في الرجم عنه عن علي حين رجم المرأة قال رجمتها بسنة النبي صلى الله عليه وسلم.
وقال الدار قطني في سؤالات حمزة لم يسمع من ابن مسعود إنما رآه رؤية وقال أبو أحمد العسكري الشعبي عن أبي جبيرة مرسل.
وحكى ابن أبي حاتم في المراسيل عن ابن معين الشعبي عن عائشة مرسل قال وقال أبي لا يمكن أن يكون سمع من أسامة ولا أدرك الفضل بن عباس ولم يسمع من ابن مسعود قال وسمعت أبي يقول لم يسمع على ابن عمر وقال أبو زرعة الشعبي عن معاذ مرسل.
وقال ابن حبان في ثقات التابعين كان فقيها شاعرا مولده سنة (20) ومات سنة (109) على دعابة فيه وقال أبو جعفر الطبري في طبقات الفقهاء كان ذا ادب وفقه وعلم وكان يقول ما حللت حبوتي إلي شئ مما ينظر الناس إليه ولا ضربت مملوكا لي قط وما مات ذو قرابة لي وعليه دين الا قضيته عنه وحكي ابن أبي خيثمة في تاريخه عن أبي
حصين قال ما رأيت أعلم من الشعبي فقال له أبو بكر بن عياش ولا شريح فقال تريدني [ أن ] اكذب ما رأيت أعلم من الشعبي وقال أبو إسحاق الحبال كان واحد زمانه في فنون العلم.
111 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) عامر بن شقيق بن جمرة (1) الاسدي الكوفي.
روى عن أبي وائل شقيق بن سلمة.
وعنه اسرائيل ومسعر وشعبة وشريك والسفيانان قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف الحديث وقال أبو حاتم ليس بقوي وليس من أبي وائل بسبيل وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: صحح الترمذي حديثه في التخليل وقال في العلل الكبير قال محمد أصح شئ في التخليل عندي حديث عثمان قلت إنهم يتكلمون في هذا فقال هو حسن وصححه ابن خزيمة وابن حبان والحاكم وغيرهم.
(هامش صفحه 60) (1) عامر بن شيق بن (جمرة) في التقريب بالجيم والراء وفي الخلاصة بجيم وزاي والله اعلم اه.
(*)

112 - د (أبي داود) عامر بن شهر الهمداني أبوالكنود (1) ويقال أبو شهر الناعطي وناعط وبكيل من همدان ويقال البكيلي.
له صحبة عداده في أهل الكوفة وكان من عمال النبي صلى الله عليه وسلم على اليمين وذكر سيف ابن عمر التميمي في الفتوح بسنده عن ابن عباس أنه كان أول من اعترض على الاسود العنسي لما ادعى النبوة.
روى له أبو داود من حديث الشعبي عنه واسناده إلى الشعبي لا بأس به.
113 - ت فق (الترمذي وابن ماجة في التفسير) عامر بن صالح بن رستم المزني مولاهم أبو بكر بن أبي عامر الخزاز (2) البصري روى عن أبيه وأيوب بن موسى ويونس بن عبيد وأبي بكر الهذلي.
وعنه يعقوب
ابن إسحاق الحضرمي ومسلم بن ابراهيم وعمرو بن علي وأبو موسى العنزي ونصر ابن علي الجهضمي وإسحاق بن أبي اسرائيل وغيرهم.
قال ابن معين ليس بشئ وقال أبو حاتم يكتب حديثه وليس بقوي وقال أبو داود ضعيف وقال مرة ليس به بأس وقال العجلي بصري ثقة وقال ابن عدي قليل الحديث ولم أر له حديثا منكرا وذكره ابن حبان في الثقات له عند (ت) في أدب الولد وقال حسن غريب.
قلت: وقال العقيلي لا يتابع على حديثه عن أيوب بن موسى ثم ذكر عن ابن وارة سألت أبا الوليد عنه فقال كتبت عنه حديث أيوب بن موسى فبينا نحن عنده إذ قال حدثنا عطاء بن أبي رباح فقلت في سنة كم قال سنة (24) قلت فإن عطإمات سنة بضع عشرة انتهى والاكثر على ان عطإ مات سنة (14) فلعل عامرا أراد أن يقول سنة (14) وقال ابن عدي في حديثه بضع النكرة وخلط ابن حبان ترجمته بترجمة الذي بعده.
(هامش صفحه 61) (1) في التقريب (أبوالكنود) بفتح الكاف ثم نون (والناعطي) في لب اللباب بكسر العين المهملة نسبة إلى ناعط كصاحب بطن (والبكيلي) بفتح الموحدة وكسر الكاف كالكريمي اه أبو الحسن.
(2) (الخزاز) بمعجمات اه تقريب.
(*)

114 - ت (الترمذي) عامر بن صالح بن عبدالله بن عروة بن الزبير بن العوام الزبيري أبو الحارث المدني سكن بغداد.
روى عن عمه سالم بن عبدالله وعم أبيه هشام بن عروة ومالك وابن أبي ذئب وربيعة بن عثمان والحسن بن زيد بن الحسن ويونس بن يزيد.
وعنه أحمد بن حنبل ومحمد بن حاتم الزمي ومصعب بن عبدالله الزبيري ويعقوب بن ابراهيم الدورقي ويحيى ابن أيوب المقابري وغيرهم قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة لم يكن صاحب كذب وقال
الدوري عن يحيى ضعيف وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين كان كذابا يروي عن هشام ابن عروة كل حديث سمعه وقد كتبت عامة هذه الاحاديث عنه.
وقال أحمد بن محمد بن القاسم بن محرز عن يحيى بن معين عامر بن صالح كذاب خبيث عدو الله قال فقلت له إن أحمد يحدث عنه فقال له وهو يعلم أنا تركنا هذا الشيخ في حياته قال فقلت ولم قال قال لي حجاج الاعور أتاني فكتب عني حديث هشام ابن عروة عن ابن لهيعة وليث بن سعد ثم ذهب فادعاها فحدث بها عن هشام وقال أبو داود وقيل لابن معين أن أحمد حدث عن عامر فقال ماله جن قال أبو داود وحدث عنه أحمد بثلاثة أحاديث وقال عبدالله بن علي بن المديني قال أبي عامر بن صالح قد رأيته وكأنه غمزه وأنكر حديثه وقال أبو حاتم صالح الحديث ما أرى به بأسا كان يحيى بن معين يحمل عليه وأحمد يروي عنه وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي عامة حديثه مسروق من الثقات وافراد ينفرد بها وقال أبو الفتح الازدي ذاهب الحديث.
وقال ابن حبان كان يروي الموضوعات عن الثقات لا يحل كتب حديثه الا على جهة التعجب وقال الدار قطني اساء ابن معين القول فيه ولم يتبين أمره عند أحمد وهو مدني يترك عندي وقال الزبير كان عالما بالفقه والعلم والحديث والنسب وأيام العرب واشعارها وتوفي ببغداد في آخر خلافة هارون الرشيد.
قلت: وكذا قال ابن سعد وزاد كان شاعرا عالما بأمور الناس وقال ابن مردويه في كتاب أولاد المحدثين توفي سنة ثنتين وثمانين ومائة وقال أبو نعيم الاصبهاني روى عن هشام بن عروة المناكير لا شئ وقال

العقيلي في حديثه وهم وقال أبو العرب قال محمد بن عبدالرحيم ليس بثقة وضرب عليه أبو خيثمة.
115 - ت (الترمذي) عامر بن أبي عامر الاشعري واسم أبي عامر عبيد بن وهب.
وقيل غير ذلك له ادراك وقد اختلف في صحبته وليس أبوه بعم أبي موسى الاشعري روى عن أبيه ومعاوية بن أبي سفيان.
روى عنه مالك بن مسروح قال أبو حاتم ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات وذكره ابن سعد فيمن نزل الشام من الصحابة وقال أدرك خلافة عبدالملك وتوفي في خلافته بالاردن وأما خليفة فذكر أن المتوفي في خلافة عبدالملك أبوه أبو عامر وقال ابن سميع في الطبقة الاولى من تابعي أهل الشام عامر بن أبي عامر الاشعري قال أبو سعيد كان على القضاء أدرك عمر روى له نعم الحي الاسد ؟ ؟ والاشعريون.
قلت: وقد تبع ابن حبان مقالة ابن سعد فذكره كذلك في الصحابة ثم ذكره في الثقات من التابعين وقال العسكري في الصحابة أدرك النبي صلى الله عليه وسلم وقال له النبي صلى الله عليه وسلم لا اذن على عامر ثم وفد بعد ذلك على معاوية فكان يدخل عليه بلا اذن انتهي وعند هؤلاء أنه ابن عم أبي موسى.
116 - عامر بن عبدالله بن الجراح بن هلال بن اهيب ويقال وهيب بن ضبة ابن الحارث بن فهر القرشي أبو عبيدة بن الجراح الفهري.
أمين الامة واحد العشرة أدركت أمه أمينة بنت غنم بن حابر الاسلام واسلمت واسلم هو قديما وشهد بدرا والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وآله وقتل أباه يوم بدر كافرا.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه جابر أن عبدالله وسمرة بن جندب وأبو امامة وعبد الرحمن ابن غنم الاشعري العرباض بن سارية وأبو ثعلبة الخشني وعياض بن غطيف واسلم مولى عمر وميسرة بن مسروق وعبد الله بن سراقه وقيس بن أبي حازم وناشرة بنت سمي.
قال ابن إسحاق آخى رسول الله صلى الله عليه وآله بينه وبين سعد بن معاذ ودعا أبو بكر يوم توفي

رسول الله صلى الله عليه وسلم في سقيفة بني ساعدة إلى البيعة لعمر أو لابي عبيدة وولاه عمر الشام وفتح الله عليه اليرموك والجابية وكان طويلا نحيفا وقال الجريري عن عبدالله بن شقيق قلت: لعائشة أي اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كان أحب إليه قالت أبو بكر قلت فمن بعده قالت
عمر قلت فمن بعده قالت أبو عبيدة بن الجراح.
ومناقبه كثيرة.
ذكر ابن سعد وغيره أنه مات في طاعون عمواس سنة ثماني عشرة وهو ابن ثمان وخمسين سنة.
قلت: انكر الواقدي أن يكون أبو عبيدة قتل أباه وقال مات أبوه قبل الاسلام وأرخ ابن مندة وإسحاق القراب وفاته سنة (17) 117 - ع (الستة) عامر بن عبدالله بن الزبير بن العوام الاسدي أبو الحارث المدني.
وأمه حنتمه بنت عبدالرحمن بن هشام.
روى عن أبيه وخاله أبي بكر بن عبدالرحمن وانس وعمرو بن سليم الزرقي وعوف بن الحارث رضيع عائشة وصالح بن خوات بن جبير.
وعنه أخوه عمر وابن أخيه مصعب بن ثابت وابن ابن عمه عمر بن عبدالله بن عروة ابن الزبير ووبرة بن عبدالرحمن ويحيى بن سعيد الانصاري وعبد الله بن سعيد بن أبي هند وابن جريج وأبو صخرة جامع بن شداد وسعيد بن مسلم بن باتك وأبو حازم سلمة بن دينار وعثمان بن حكيم وعثمان بن أبي سليمان وعمرو بن دينار ومحمد بن عجلان والزبيدي ومخرمة بن بكير ومالك بن أنس وأبو العميس وغيرهم.
قال عبدالله بن احمد عن أبيه ثقة من اوثق الناس وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم ثقة صالح وقال مالك كان يغتسل كل يوم ويواصل صوم سبع عشرة يومين وليلة.
أخرج له (ت) في الامر بتحية المسجد.
قال الواقدي مات قبل هشام أو بعده بقليل.
قال ومات هشام سنة أربع وعشرين ومائة قلت: بل سنة (5) وقال العجلي مدني تابعي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان عالما فاضلا مات سنة (121) وقال ابن سعد كان عابدا فاضلا وكان ثقة مأمونا وله احاديث يسيرة وقال الخليلي احاديثه كلها يحتج بها.
118 - عامر بن عبدالله بن شراحيل في عامر بن شراحيل.

119 - عامر بن عبدالله بن شقيق في ابن عقبة (1).
120 - مد (أبي داود في المراسيل) عامر بن عبدالله بن لحى (2) أبو اليمان بن أبي عامر الهوزني الحمصي.
روى عن أبيه وأبي امامة وكعب الاحبار وأبي راشد الحبراني.
وعنه صفوان ابن عمر وله حديث في موت أبي طالب وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال يروي عن سلمان وصفوان بن أمية.
روى عنه أبو عبد الرحمن الحبلى والشاميون وقال أبو الحسن ابن القطان لا يعرف له حال.
121 - ع (الستة) عامر بن عبدالله بن مسعود الهذلي أبو عبيدة الكوفي ويقال اسمه كنيته.
روى عن أبيه ولم يسمع منه وعن أبي موسى الاشعري وعمرو بن الحارث بن المصطلق وكعب بن عجرة وعائشة وام زينب الثقفية والبراء بن عازب ومسروق.
وعنه ابراهيم النخعي وابو إسحاق السبيعي وسعد بن ابراهيم وعمرو بن مرة والمنهال بن عمرو ونافع ابن جبير بن مطعم وعلي بن بذيمة وخصيف بن عبدالرحمن ومجاهد بن جبر وأبو محمد مولى عمر وغيرهم.
قال شعبة عن عمرو بن مرة سألت أبا عبيدة هل تذكر من عبدالله شيئا قال لا وقال المفضل الغلابي عن احمد كانوا يفضلون أبا عبيدة على عبدالرحمن وقال الترمذي لا يعرف اسمه ولم يسمع من أبيه شيئا وقال شعبة عن عمرو بن مرة فقد عبد الرحمن بن أبي ليلى وعبد الله بن شداد وأبو عبيدة بن عبدالله بن مسعود ليلة دجيل وكانت سنة إحدى وثمانين وقيل سنة (82).
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال
__________
(1) عامر بن عبدالله بن قيس أبو بردة بن أبي موسى في الكني اه (خ).
(2) (لحي) في التقريب بلام ومهملة مصغرا (والهوزني) بفتح الهاء وسكون الواو فتح الزاي اه أبو الحسن.
(*)

لم يسمع من أبيه شيئا وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قلت لابي هل سمع أبو عبيدة من
أبيه قال يقال إنه لم يسمع قلت فان عبد الواحد بن زياد يروي عن أبي مالك الاشجعي عن عبدالله بن أبي هند عن أبي عبيدة قال خرجت مع أبي لصلاة الصبح.
فقال أبي ما ادري ما هذا وما ادري عبدالله بن أبي هند من هو وقال الترمذي في العلل الكبير قلت لمحمد أبو عبيدة ما اسمه فلم يعرف اسمه وقال هو كثير الغلط وقال الدار قطني أبو عبيدة اعلم بحديث أبيه من حنيف بن مالك ونظرائه وقال صالح بن احمد ثنا ابن المديني ثنا سلم بن قتيبة قال قلت لشعبة إن عثمان البري حدثنا عن أبي إسحاق أنه سمع أبا عبيدة أنه سمع ابن مسعود فقال اوه كان أبو عبيدة ابن سبع سنين وجعل يضرب جبهته انتهى هذا الاستدلال بكونه ابن سبع سنين على أنه لم يسمع من أبيه بقائم ولكن راوي الحديث عثمان ضعيف والله اعلم.
122 - ق د (ابن ماجة وأبي داود) عامر بن عبدالله.
روى عن الحسن بن ذكوان.
وعنه رواد بن الجراح.
قلت: أظنه عامر بن عبدالله ابن يساف (1) اليمامي وينسب إلى جده وهو بها اشهر.
روى عن سعيد بن أبي عروبة والحسن بن ذكوان والنضر بن عبيد وغيرهم.
وعنه سري بن الوليد ومحمد بن الحسن التل وغيرهما.
قال أبو داود ليس به بأس رجل صالح وقال العجلي يكتب حديثه وفيه ضعف وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وقال البرقي عن ابن معين ثقة وقال ابن عدي منكر الحديث عن الثقات ومع ضعفه يكتب حديثه.
123 - س (النسائي) عامر بن عبدالله.
قال قرأت كتاب عمر إلى أبي موسى (2) في الاشربة.
وعنه أبو مجاز وقيل عن أبي
__________
(1) في التقريب (يساف) بفتح التحتانية ثم مهملة وآخره فاء اه أبو الحسن.
(2) في هامش الخلاصة أي من عمر وهو اما بعد فإنها قدمت علي عير من الشام تحمل
شرابا غليظا الحديث اه شريف الدين.
(*)

مجاز قال قرأت كتاب عمر ولم يذكر عام اخرجه النسائي من الوجهين وعامر يحتمل أن يكون ابن عبدالله القشيري الزاهد المعروف بعامر بن عبدالقيس البصري وكان من سادات التابعين.
روى عن سلمان وعمر.
وعنه الحسن وابن سيرين.
مات بالشام أيام معاوية فيما قاله خليفة وغيره وله مناقب مشهورة.
ترجم له في الاصابة.
124 - ز م 4 (البخاري في جزء القراءة ومسلم والاربعة) عامر بن عبد الواحد الاحول البصري.
روى عن مكحول وأبي الصديق الناجي وعمرو بن شعيب وعبد الله بن بريدة وشهر ابن حوشب وبكر بن عبدالله المزني وجماعة.
وعنه شعبة وهشام الدستوائي وهمام وسعيد ابن أبي عروبة وابان العطار والحمادان وعبد الله بن شوذب وعبد الوارث وهشيم وغيرهم.
قال أبو طالب عن أحمد ليس بقوي وقال عبدالله بن احمد عن أبيه ليس حديثه بشئ وقال أبو داود سمعت احمد يضعفه وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ليس به بأس وقال ابو حاتم ثقة لا بأس به وقال ابن عدي لا أرى برواياته بأسا وذكره ابن حبان في الثقات وقال عبد